جدول المحتويات

مجلة ابحاث البصرة ( العلميات)

ISSN: 18172695
الجامعة: جامعة البصرة
الكلية: التربية
اللغة: Arabic and English

This journal is Open Access

حول المجلة

مجلة أبحاث البصره- العلميات هي مجلة علمية محكمة تنشر أبحاث هدفها التعمق البحثي في البيانات والاختراعات والاكتشافات في كل مجالات العلوم التطبيقية مع التركيز على المعلومات التي يمكن استخدامها فورا في مجالات العمل. مجلة أبحاث البصره – العلميات توفر للقارئ المعلومات والتقنيات المكودة والمثبتة علميا وحديثة النشر
تاريخ اول اصدار 1988
عدد الأصدارات خلال السنة (4)
عدد البحوث في الأصدار الواحد (22)
عدد الأصدارات خلال 2004-2013 (53)

Loading...
معلومات الاتصال

Journal of Basrah Research ( Sciences),College of Education for pure Science, University of Basrah, Basrah,Iraq
07801089172
dabrhs@hotmail.com


جدول المحتويات السنة: 2007 المجلد: 33 العدد: 3B

Article
Develop Security of Non-linear Stream Cipher System Based on Adder
تطوير السرية في نظام التشفير الانسيابي اللاخطي من نوع Adder

الصفحات: 1-6
Loading...
Loading...
الخلاصة

The strength of stream cipher system depends on the strength of keystream generator. The generator generates pseudo-random-sequence which passes randomness tests. Non-linear stream cipher based on Adder has a number of shortages. This weakness is failure of randomness tests and success of correlation attacks. In this paper, Adder is developed by inserting a third shift register. It leads to improve the generator to pass randomness tests. Also, the non-linear complexity is increased and correlation attack is faced.قوة نظام التشفير الانسيابي تعتمد على قوة مولد المفتاح الذي ينتج سلسلة شبة عشوائية. إن المولد يولد سلسلة شبة عشوائية التي تنجح في عدد من الاختبارات. ونظام التشفير الانسيابي اللاخطي الذي يعتمد على الدالة Adder له عدد من نقاط الضعف غير المرغوبة تؤدي به إلى الفشل بمواجهة الاختبارات العشوائية ونجاح نسبي في هجوم الارتباط. في هذا البحث تم تطوير الدالة Adder بإضافة مسجل إزاحة ثالث لتحسين قدرته على تجاوز الاختبارات العشوائية. بالإضافة إلى زيادة التعقيد اللاخطي للسلسلة المتولدة ويكون مقاوماً لكسر الشفرة باستعمال هجوم الارتباط.

الكلمات الدلالية

Stream cipher --- Adder generator --- Non-linear-feedback shift registers


Article
تصميم نظام ترجمة لفظية آلية باللغة الانكليزية للقرآن الكريم

المؤلفون: سهام حسن خيون
الصفحات: 7-14
Loading...
Loading...
الخلاصة

Automatic Pronunciation Translation System for The Holy Quran to English Language is designed to help users whose can’t speak Arabic Language to read Quran without need to learning Arabic Language. The suggested system consist of two stages, The first is study of features of The Holy Quran to concluded many information. And the second stage is designing of the system, the first step in this stage we design a special Lexicon involves vowelization Quran text as text file , roots ,a linked list of all vowelization letters in Arabic with it’s mapping in English and other information . The system have two paths dependent on the type of inputs. The first path when input is the name of sura then the process is to find the limited text and translate the limited text. The other path when the input is non_vowelization text the system will do many processes on text, the first process Lexical Analysis to be sure that it haven’t non_arabic characters, the second process Morphological Analysis to revowelization the text by two steps are Finding Root & Morphological Weight and Matching, and the last process pronunciation translate of vowellization المُستخدِم قراءة القرآن من دون حاجة لتعلم اللغة العربية لأنها صعبة التعلم لما تمتاز به من تشعبات وتداخلات وترادفات في المعنى.ان تصميم النظام المقترح تضمن مرحلتين:الاولى عمل دراسة نظرية للقرآن الكريم لاستخلاص مجموعة من المعلومات ذات فائدة في بحثنا هذا ،اما الثانية فهي مرحلة تصميم النظام وأول خطوة في هذه المرحلة هي تصميم معجم يحتوي النص القرآني المشكل بشكل وقائمة مرتبطة بكل الجذور التي وردت في القرآن الكريم وايضاً كل حروف اللغة العربية المُشَكَلة ومايقابلها باللغة الانكليزية فضلا على معلومات أخرى تساعد في المعالجة. لقد صمم النظام ليسلك مسارين شبه منفصلين اعتمادا على نوع البيانات المدخلة اخذين بنظر الاعتبار ان المستخدم لايعرف اللغة العربية. المسار الاول تكون المدخلات فيه عبارة عن اسم السورة وعدد الآيات وتكون المعالجة في هذه الحالة على مرحلتين: المرحلة الاولى ايجاد النص المحدد بأستعمال خوارزميات بحث والمرحلة الثانية هي ترجمة النص المطلوب لفظياً. اما المسار الثاني فالمدخلات عبارة عن نص قرآني غير مشكل لذلك ستجري مجموعة من المعالجات على النص لأعادة تشكيله واول معالجة هي استدعاء محلل مفردات للتأكد من سلامة النص من الرموز غير العربية ومن ثم محلل صرفي يقوم بتحليل الكلمة لغرض اضافة علامات التشكيل المناسبة لها على وفق مفهوم الوزن الصرفي فعندما قمنا بدراسة نظرية للغة لاحظنا أن الكلمة المجردة يمكن تشكليها بأعتماد وزنها الصرفي والتحليل الصرفي على مرحلتين:الاولى ايجاد الجذر والوزن الصرفي للكلمة المدخلة والثانية مرحلة المطابقة للحصول على الكلمة الصحيحة المُشَكَلة واخيرا تأتي مرحلة الترجمة لكلمات النص لفظيا الى مايقابلها باللغة الانكليزية.


Article
Study The Effect of Nitrogen and Iron Application on Productivity of Date Palm Phoenix dactylifera L. CV. Hellawi
دراسة تأثير إضافة النتروجين والحديد في إنتاجية نخيل التمر صنف الحلاوي Phoenix dactylifera L. CV. Hellawi

Loading...
Loading...
الخلاصة

This work was carried out during the growth season of 2005 to study the effect of Nitrogen and Iron on productivity of date palm trees grown in Al-Hartha region, Basrah. Four treatments were used in this work. Some of the trees were sprayed with urea (1% w/v) month before flowering, others were treated with urea (1% w/v) month before flowering and after perfect fruit set while the rest sprayed with FeSO4 (250ppm) month before flowering and after perfect fruit set in addition to control (distil water only). Results of this study indicated that spraying trees with urea (1% w/v) before flowering and after fruit set was the best in increasing the yield, the leaves content of nitrogen and decreasing the percentage of dropping fruits. Followed by the treatment with urea (1% w/v) before flowering. The treatment with FeSO4 led to an increase in yield, decrease the dropping fruit percentage as compared with control. أجـريت الدراسة خلال سنة 2005 بهدف دراسة تأثير إضافة النتروجين والحديد رشاً على الأوراق في إنتاجية نخلة التمر صنف الحلاوي النامية في منطقة الهارثة البصرة. استخدمت أربعة معاملات في هذه الدراسة، إذ رشت بعض أشجار النخيل باليوريا 1% قبل التزهير بشهر. كما رشت قسم من الأشجار باليوريا بالتركيز 1% مرتين الأولى قبل التزهير بشهر والثانية بعد العقد الكامل. أما بقية الأشجار فقد رشت بكبريتات الحديدوز بتركيز 250 جزء بالمليون قبل التزهير بشهر وبعد العقد إضافةً إلى معاملة المقارنة (بالماء المقطر فقط). أوضحت نتائج الدراسة تفوق معاملة الرش باليوريا قبل التزهير وبعد العقد في زيادة كمية الحاصل ومحتوى الأوراق من النتروجين وخفض نسبة الثمار المتساقطة إلا أنها أدت إلى تأخير نضج الثمار مقارنة مع المعاملات الأخرى. تلتها معاملة الرش باليوريا لمرة واحدة قبل شهر من التزهير ولمعظم الصفات المدروسة. أما الرش بكبريتات الحديدوز فقد أدى الى زيادة كمية الحاصل وتقليل نسبة التساقط مقارنة مع معاملة المقارنة (غير المسمدة).

الكلمات الدلالية


Article
Design Of A solar Dryer Provided With Back And Heating systems And Its Testing In The Drying Of Fishes And meats
تصميم مجفف شمسي مزود بمنظومتي الراجع والتسخين واختباره في تجفيف الاسماك واللحوم

المؤلفون: Asaad R. AL-Hilphy Ghyath.H.majeed
الصفحات: 20-30
Loading...
Loading...
الخلاصة

A solar dryer was designed for fish and meat drying . Its consist of solar collector with ribbed absorbent plate , its dimensions 1*0.5 m2 and drying chamber contains ten beds , plastic pipe that humid air carry to the head of solar collector and small kerosene cooker under drying chamber .The results showed that the solar dryer enable usage in the winter and summer semesters, rainy and cloudy days for drying fishes and meats .The consumption time to drying , drying efficiency , rate of dehydration , drying rate and mean of humidity reducing higher than usage of natural sun drying . And showed the results the drying rate for fish and meat was multi stage for two methods of drying, exception dried fish by natural sun drying. . تم تصميم مجفف شمسي للاسماك واللحوم سعته 25 كغم يتكون من مجمع شمسي ذي صفيحة امتصاص مضلعة ابعادها 0.5*1 م وغرفة تجفيف تحتوي على عشرة اطباق وانبوب بلاستيكي ينقل الهواء المحمل بالرطوبة الى مقدمة المجمع الشمسي وطباخ نفطي صغير اسفل غرفة التجفيف . اظهرت النتائج امكانية استعمال المجفف الشمسي في فصلي الصيف والشتاء وكذلك في الايام الغائمة والممطرة في تجفيف الاسماك واللحوم . كما ان الزمن المستغرق للتجفيف وكفاءة التجفيف ونسبة استرجاع الماء ومعدل التجفيف ومعدل انخفاض الرطوبة باستعمال ذلك المجفف الشمسي كانت اعلى من تلك عند استعمال التجفيف الشمسي الطبيعي . كما بينت النتائج ان معدل التجفيف للسمك واللحم كان من نوع متعدد المراحل ولكلا طريقتي التجفيف ماعدا السمك في حالة التجفيف الشمسي الطبيعي.

الكلمات الدلالية

solar drying --- drying chamber --- drying rate --- solar collector


Article
STUDY OF AMINO ACIDS AND FATTY ACIDS IN DATE PALM FRUIT CULTIVARS AM ALDEHIN AND BRAIME OF THREE MALE DATE PALM POLLINATERS
دراسة محتوىالأحماض الأمينية والدهنية في ثمار نخيل التمرPhoenix dactylifera L. صنفي أم الدهن والبريم والملقحة بثلاثة

المؤلفون: ABDUL KAREEM M. ABED عبدالكريم محمد عبد
الصفحات: 31-37
Loading...
Loading...
الخلاصة

This study was conducted during cultivation season 2006 .In Abu-AlKhaseeb region –Basrah.The result showed that pollinaters had no significant effect on fruits content from protein and total amino acids in cultivares Um AL-dehin .Where as cultivare Braime had a significant effect exceeded Khikri adi where gave the highest content for protein ,but Ghannami Akhder showed the highest content for total amino acids.The effects of pollinaters in fruits content for amino acids were significant for many amino acids in two cultivares Um AL-dehin and Braime where both Ghannmi Akhder and Khikri Adi were exceed significant in content of amino acids .Ghannmi Akhder significantly exceeded compared with other cultivares in content of (oleic,palmitoleic ,lenolic and myrstic) for Um AL-dehin.Brame cultivare it was found significant deference among cultivares andpresence of significant differences for fatty acids . Ghannmi Akhder and Khikri Adi significant exceeded for fruits content for (oleic,palmitic, myrstic,stearic and palmitolic ). أجريت هذه الدراسة خلال موسم النمو2006 في احد بساتين النخيل قضاء أبي الخصيب في محافظة البصرة .أظهرت النتائج عدم وجود فروق معنوية في تأثير أصناف أفحل النخيل المستخدمة في التلقيح لصنف أم الدهن على النسبة المئوية للبروتين والأحماض الأمينية الكلية .وقد تفوق معنوياً الصنف الخكري العادي مقارنة مع بقية الأصناف المستخدمة في التلقيح على النسبة المئوية للبروتين في حين تفوق الصنف الغنامي الأخضر معنويا على الأحماض الأمينية الكلية بالنسبة لصنف البريم.و ظهرت النتائج اختلاف تأثير مابين صنف اللقاح في محتوى الثمار من الأحماض الأمينية فقد تناوب كل من الغنامي الأخضر والخكري العادي في التفوق المعنوي في كثير من الأحماض الأمينية المشخصة ولكلا الصنفين .وتمَّ التوصل إلى تفوق الغنامي الأخضر معنوياً مقارنة مع بقية الأصناف المستخدمة في التلقيح في النسبة المئوية للأحماض الدهنية( أوليك،بالميتوليك، لينولينك ومرستيك). أما بالنسبة إلى لصنف البريم فقد وجد من الدراسة تفوق كل من الغنامي الأخضر والخكري العادي معنوياً وبالتناوب للأحماض الدهنية (اوليك،بالميتوليك، المرستيك، السيترك وبالمتيك).

جدول المحتويات السنة: 2007 المجلد: 33 العدد: 3B