Table of content

JOURNAL OF EDUCATION AND SCIENCE

مجلة التربية والعلم

ISSN: 1812125X
Publisher: Mosul University
Faculty: Education
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Difining summary about the Journal Education and science magazine
The first volume of the magazine was published in 1979 including papers on both pure sciences and human sciences. Then in 1987 the magazine started to publish papers in two independent volumes: one for pure sciences and the other one was for human sciences. The magazine stoped being published from 1981 to 1987 because of the Iraqi-Irania war and also in 1992 due to the sanctions imposed on iraq. The magazine is well-known inside and outside iraq in that 30 scientific establishments were publishing their papers in it. Now adays,the magazine volumer are distributed limitedly on the university libraries because of fanancial reasons.
Yet the magazine sends from time to time letters to some governmental establishment urging them to buy the scientific and human volumes of the magazine.
Since 2010, the editor in chief started to offer some free copier of the scientific and human volumes to some scientific establishments in Iraqi universites and also outside Iraq and the magazine is ready to supply it to those concerned costing 30000 Iraqi dinars.

Loading...
Contact info

education_journal@yahoo.com

Table of content: 2009 volume:16 issue:36

Article
The Influence of Mark Twain’s The Adventures of Huckleberry Finn on Ernest Hemingway’s Writing of The Old Man an the Sea

Authors: Lujein Yousif Thannoon
Pages: 1-16
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Harry Levin, in his essay “Observations on the Style of Ernest Hemingway”, suggests that Mark Twain has the most genuine influence on Hemingway. Hemingway himself acknowledges this idea when he says that, “Huckleberry Finn is the source of all modern American Literature”. The present research tries to prove the influence that Mark Twain’s The Adventures of Huckleberry Finn exerts on Ernest Hemingway to discuss the main points of similarities between Mark Twain's The Adventures of Huckleberry Finn and Hemingway's The Old Man and the Sea. The two novels share several themes, in addition to similarities in technique and style. Hemingway’s critics such as Philip Young in his book Ernest Hemingway and Melvin Backman in his article “Hemingway: The Matador and the Crucified” assert the above-mentioned suggestion of Harry Levin, and provide certain literary touches as evidence of this influence. الملخص يعتقد هاري ليفن في مقالته "ملاحظات حول أسلوب ارنست همنغواي" أن مارك تواين كان له تأثير أساسي على همنغواي. وقد اعترف همنغواي شخصياً بهذا عندما قال أن رواية مغامرات هاكلبري فن لمارك تواين هي مصدر كل الأدب الأمريكي الحديث. يحاول هذا البحث إثبات التأثير الذي تركته رواية مارك تواين مغامرات هاكلبري فن على ايرنست همنغواي وذلك من خلال مناقشة نقاط التشابه الرئيسية بين رواية مارك تواين مغامرات هاكلبري فن ورواية همنغواي الشيخ والبحر. تتشابه القصتين بالمغزى إضافة إلى التشابه في التقنية والأسلوب. يؤكد بعض نقاد همنغواي مثل فيليب يانك في كتابه ايرنست همنغواي وميلفن باكمان في مقالته "همنغواي: مصارع الثيران والمصلوب" فكرة هاري ليفن أنفة الذكر ويدعمون فكرتهم ببعض الأدلة الأدبية.

Keywords


Article
حلب وصلاتها التجارية مع العراق في العهد الأيوبي 579 ـ 656 هـ / 1183 ـ 1258 م

Authors: خالد يوسف صالح
Pages: 1-23
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Aleppo is one of the Arab cities which had played a considerable cultural and historical role in spreading Arab Islamic civilization. It is one of the biggest commercial centers of Arab Islamic State, it is not less important than other centers which are historically mentioned such as: Baghdad, Mosul, and other cities, therefore, research contains for axes: First axis: historical importance of Aleppo in Ayobian age. Second axis: commercial transportation ways. Third axis: trading stations. Fourth axis: commercial goods (agricultural, industrial, and commercial). الخلاصة مدينة حلب من مدائن العرب التي كان لها دور حضاري وتاريخي متميز في نشر الحضارة العربية الإسلامية، إذ إِنها من أكبر المراكز التجارية في الدولة العربية الإسلامية، فهي لا تقل أهمية عن بغداد والموصل وغيرهما من المدن التي لم يغفلها التاريخ، لذلك اعتمد البحث على أربعة محاور: المحور الأول: أهمية مدينة حلب التاريخية في العصر الأيوبي. المحور الثاني: طرق المواصلات التجارية. المحور الثالث: محطات التجـارة. والمحور الرابع: السلـع التجارية (الزراعية والصناعية والتجارية).

Keywords


Article
CLASSIFIER CONSTRUCTIONS IN ENGLISH

Authors: Omar Abdullah Aziz
Pages: 17-27
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract This paper deals with the structures of classifiers in English. It studies the types of classifiers, their forms, meanings and analyses by grammarians. It involves some conclusions in regard to these issues and ends up with the references consulted. المستخلص يعالج هذا البحث تراكيب التصنيف في اللغة الإنكليزية ويعرض إلى تراكيب التصنيف وأنواعها وصياغتها ومعانيها وتحليلاتها من قبل النحويين ويخلص إلى النتائج فيما له علاقة بهذه المسائل. وفي ختام البحث ثبت بالمصادر والمراجع التي تم استقاء المعلومات منها.

Keywords


Article
إسحاق الموصلي (( 150 - 235 هـ / 767 – 849 م )) سيرة حياة

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT The characterized research “Ishak Al-Mosule is a talker, artist and poet”, include the talking about Ishak Al-Mosule beginnings in studding the prophetic tradition and his arising in knowledge, that no one of his contemporaries compare him in this field, also he was a good poet and musician. It is shown that Ishak Al-Mosule was fine characterizes, high culture and this matter is sure for whom was accompany with the caliph and princes, and he was as the friend and sociable, and he was a maintenance artist, away from the triteness, which is lowing his art value and cost, and Ishak gathered between the science, prophetic, art andpoetry. He tried to fill up the high scientific place between the imams, judges and scientists, he also tried to go away from his surname "the signer Ishak" in spit of he was the first and famous in this field. Ishak has been admired by all his contemporaries and he characterized from the old musicians in the matter, that his tune is knowing from another, where it is done, and he is not changing or replacing it, that he was expert in tunes and its metals, knowing the origin from the false and the new from the old one. And it may be right to refer to what is Ishak Al-Mosule characterized with, of literary bereavement and other characterizes such as the bereavement and horsemanship. It is equity followed what is distinguished Isahaq Al Mosuli from literary brave and his verity saying of different poetry, he has collection of poems and he sang most his poems. he is poet singer no way in addition to his care with modern studying on the hands of greater modernizers at his age like Hashim bin basher and the linguistics and reading owners like Al Kasa'ee how in one of the best seven reader, as other features like brave, horsemanship, horseback riding. الخلاصة تبين لنا من خلال البحث أن إسحق الموصلي كان جميل الصفات، رصين الثقافة، حلو الصوت والحديث، وهذا مطلوب لمن كان يجالس الخلفاء والأمراء وكان بمنزلة النديم والأنيس. وكان فناناً ملتزماً أبتعد عن التبذل الذي يهبط بقيمته ونفاسة قدره، وجمع إسحاق بين العلم والحديث والفن والشعر، وحاول أن يشغل المكانة العلمية العالية بين الأئمة والقضاة والعلماء، وحاول الابتعاد عن نسبته "إسحاق المغني" مع أنه فيه يعد الرائد الأول الذي يشار إليه بالبنان، وأراد إسحاق أن يعرف بمزايا وصفات علمية وأدبية فلم يشتهر بواحدة منها إلا بالغناء والموسيقى. وقد نال إسحاق الموصلي إعجاب كل معاصريه من العلماء والخلفاء والفقهاء والأمراء والفنانين، ولم يكن بخيلاً إلا بفنه ويخاف أن يتسرب إلى تلامذته وجواريه. وقد أمتاز إسحاق الموصلي عن كبار الموسيقيين وبمعرفة ألحانه عند أدائها عن سواها ولا يقوم على تعبيرها أو تبديلها، حيث كان خبيراً بالألحان ومعادنها، يعرف الأصيل من الدخيل والقديم من الحديث، حتى أنه ليستطيع أن يميز بين صنعة الجنس الخشن والجنس اللطيف في التلحين، وكذلك التمييز بين الألحان إذا مزجت ببعضها. وكان إسحاق الموصلي يحترم ويعظم من سبقه من أعلام الغناء العربي، حتى ولو كان على حسابه، فلم يكن يرى من الشرف التعرض لمنزلة عالية من هؤلاء، بل كان مثالاً للفنان العبقري، الذي كان يصوغ الألحان طبقاً لأصولها الفنية الصحيحة. ولعل من الإنصاف ان نشير إلى ما امتاز به اسحاق الموصلي من شجاعة أدبية وقوله مختلف صنوف الشعر وله ديوان وغنى اغلب قصائده فهو شاعر مغني بلا منازع إضافة إلى اهتمامه بدراسة الحديث على يد كبار المحدثين في عصره مثل هشيم بن بشير واللغويين وأصحاب القراءات مثل الكسائي احد القراء السبعة والفراء صاحب اللغة، فضلاً عن صفات أخرى مثل الشجاعة والفروسية وركوب الخيل.

Keywords


Article
A Spectrographic Study of Voice Onset Time in Arabic

Authors: Ziyad Rakan Kasim --- Abbas Jawdat Rahim
Pages: 28-41
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract This paper is a study of voice onset time, VOT, in Mosuli Arabic. The six stops /p, t, k, b, d, g/ were used in prevocalic position: in minimal pairs, before a close vowel and before a nonclose vowel, and were embedded in words which were presented to ten native speakers of Mosuli Arabic to read. Recordings were made and analyzed using a computer software that generated a spectrogram for each word. Examination of minimal pairs showed that the voiceless stops, unlike their voiced counterparts, exhibited a unified pattern of VOT increase correlated with place of articulation. The same result was observed when the voiceless stops were followed by a close or a nonclose vowel, though VOT values in the latter case were lower. الملخص يدرس هذا البحث زمن بداية الجهر (VOT) في اللهجة العربية الموصلية. لقد استخدمت الأصوات الانفجارية الستة /p, t, k, b, d, g / قبل أصوات العلة في ثنائيات صغرى (minimal pairs)، قبل صوت علة مغلق (close vowel) ثم قبل صوت علة غير مغلق (nonclosevowel) وأدخلت في كلمات عرضت على عشرة من الناطقين باللهجة العربية الموصلية وطلب منهم قرائتها. تم تسجيل القراءة وتحليلها باستخدام برنامج حاسوب يعطي تحليلا طيفيا لكل كلمة. بين الفحص الدقيق للثنائيات الصغرى ان الأصوات الانفجارية المهموسة، دون الأصوات المجهورة التي تقابلها، أظهرت نمطا موحدا من الزيادة في زمن بداية الجهر (VOT) مرتبطة بمخارج الأصوات، كما لوحظت النتيجة ذاتها عندما كانت الأصوات المهموسة متبوعة بصوت علة مغلق أو غير مغلق رغم ان قيم زمن بداية الجهر (VOT) في الحالة الأخيرة (أي قبل صوت علة مغلق) كانت أوطأ.

Keywords


Article
مسميات شـوارع مدينـة بابـل فـي العصـر البابلـي الحديـث 626-539 ق.م

Authors: عثمان غانم محمد
Pages: 48-58
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The kings of the neo-Babylonian age paid a great attention to the streets of Babylon. They were the major means of transportations in the city. They were also a theatre for the god's processions in the Babylonian year celebrations to the extent that they had become like a chess board. The study focus on the street networks of the city by listing the names with some details about their location and function as much as can be drawn from the available sources. الخلاصة دأب ملوك العصر البابلي الحديث على العناية بشوارع مدينة بابل، فقد كانت الشريان الرئيس للمواصلات في المدينة، فضلاً عن أنها كانت مسرحاً لمواكب الآلهة في أعياد رأس السنة البابلية، حتى غدت هذه الشوارع في استقامتها وشكلها قريبة لما يسمى برقعة الشطرنج. لقد تركز البحث على دراسة شوارع المدينة وذلك بذكر قائمة بأسماء هذه الشوارع مع بعض التفاصيل عن مواقعها ووظائفها وحسب ما وفرته لنا مصادر البحث.

Keywords


Article
التعليم التبشيري الأمريكي في الموصل منذ أواخر العهد العثماني حتى عام 1932

Authors: عامر بلو إسماعيل
Pages: 59-71
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: This research tackles the development of American missionary education in Mosul since the late years of Ottoman reign until 1932.It consists of an introduction and historical review which follows up the beginnings of American missionary activity in Ottoman empire in the first half of the nineteenth century and why American missionaries resorted to education .The research also includes two sections. The first section deals with American missionary education in Mosul since the late years of Ottoman reign until 1921 ,whereas the second section handles American missionary education in Mosul covering the period (1921-1932). ملخص البحث: يتناول هذا البحث تطور التعليم التبشيري الأمريكي في الموصل منذ أواخر العهد العثماني حتى سنة 1932. ينقسم البحث إلى مقدمة وتمهيد تاريخي ومبحثين. يتناول التمهيد التاريخي تتبع بدايات النشاط التبشيري الأمريكي داخل الدولة العثمانية في النصف الأول من القرن التاسع عشر وأسباب لجوء المبشرين الأمريكان إلى أسلوب التعليم. أما المبحثان فقد عالج الأول التعليم التبشيري الأمريكي في الموصل منذ أواخر العهد العثماني حتى سنة 1921، في حين تناول الثاني التعليم التبشيري الأمريكي في الموصل للفترة 1921-1932.

Keywords


Article
انسجام الخواتيم في الآيات القرآنية

Authors: حازم ذنون إسماعيل
Pages: 72-89
Loading...
Loading...
Abstract

The Study of the harmony of the ends of the Qur'anic verses is considered to be of great importance in the Qur'anic context. It reguires to be fully comprehended in order to extract the artistic approach used by the Qur'an. The harmony of the ends is important for it reveals one of the Qur'anic miricales and is regarded as on of the Qur'anic styles as well. The research tackles the linguistic and idiomatic meamings of the harmony of the ends. It is concluded that there is a relationship between the two meanings. The idiomatic meanings are based on the linguistic meanings and they get their elements from them. The harmony of the ends is independent. It emphasizes and clarifies what precedes it. The research aimd of showing the importance of the harmony of the ends in supporting the context as a whole. Had the harmony of the ends changed, the meaning would have been defective and incomplete. الملخص إنَّ دراسة انسجام الخواتيم في الآيات القرآنية يعدّ عناية فائقة بالسياق القرآني وتدبره وتأمله واستنباط المنهج الفني الذي يسري في نسقه، وكذلك يعد الانسجام في الخواتيم من الظواهر القرآنية المهمة لأنه يُبين وجهاً من وجوه الإعجاز القرآني بوصفه أسلوباً من أساليب التعبير القرآني للوقوف على أسرار إعجاز الكتاب العزيز. وتضمن هذا البحث المعنى اللغوي والاصطلاحي لانسجام الخواتيم ، ووجدنا ثمة علاقة بين المدلولين، وهو أمر معروف في مجال الكلم الدلالي، إذ ترتكز الثانية على الأولى وتستمد منها مقوماتها. وكذلك فإنَّ انسجام الخاتمة قد يكون مُتفرداً في ذاته فهو يأتي تأكيداً وتوضيحاً لما سبقه من سياق قرآني لأنّه يُمثِّلُ زيادة معنوية تؤدي فائدة. وقد سعينا في هذا البحث إلى بيان أهمية انسجام الخواتيم في إغناء السياق برمته وأنَّه لو غُيِّر أو بُدِّل لاختلَّ المعنى واضطرب، وأُتيَ بالمعنى منقوصاً.

Keywords


Article
الرؤية اللونية في شعر حسان بن ثابت

Authors: نهى محمد عمر
Pages: 91-119
Loading...
Loading...
Abstract

Summary:- For the color there is a clear appearance in the Hassan poetry, he was an effected tool in his poem expertise, he mansion the colors as a declaration and once as a sing, so these colors formed a poetry independence colors pictures and created and limited it, conclude the research about the relationship between the color and the self, and whichever was lovely by the poet and the other subject, the poem focus on the his pictures on the fourth colors, white, black, red and green, so this appearance was clear in his binging Talaiya and in his poetry subject, the white and black colors have a great chance in his interesting, so this two colors formed a big from his poetry, and was the color white was a symbol for pure and the spotless, the black color was a symbol for liveliness and growth. الملخص ركز البحث على الرؤية اللونية في شعر حسان بن ثابت، إذ أصبح اللون أداة فعالة في تجربته الشعرية، فقد عمد إلى استخدام الألوان بشكل تصريحي تارة وبشكل تلميحي تارة أخرى، مما يدل على قدرته ووعيه بإيحاءات الألوان ومن ثم توظيفه لها مما اكسب تجربته الشعرية طاقة جديدة، ونجد التضاد اللوني واضحاً في أبياته الشعرية كان الغرض منه تحقيق التوازن من خلال الجمع بين شيئين متناقضين، كالجمع بين اللون الأبيض والأسود ليبرز القيمة الجمالية المتحققة لهذه الألوان، كما ظهر المزج بين الألوان واضحاً كالمزج بين الأحمر والأسود في وصف الحيوان وهو ما يسمى بـ (الكميت) أي لون الفرس كما عمد.

Keywords


Article
مسائل خلافية بين ابن هشام والكسائي في قطر النّدى وبلّ الصّدى وشرحه

Authors: محمد هلال برجس
Pages: 120-138
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Controvertial Issues Between Ibn Hisham and Al-Kisa'i in "Qatr Alnada wa Bal Alsada" and its Explanation This research deals with the controvertial issues in which Ibn Hisham had disagreed with Al-Kisa'i; and these issues are: The realization of the nominative case of the present verb, where Al- Kisa'i shows that it is realized by the present tense letters (nayt) which are prefixed to the verb. Ibn Hisham had refused this approach and chose Al- Fara's approach which shows that the nominative case is realized by being separated from accusative and conditional states. Al-kisa'i indicates that present verb, when preceded by (causal faa), should be in the accusative case after the imperative while Ibn Hisham restrained this indicating that the imperative should be realized by the verb only without the noun of the verb. Al-kisa'i permitted for the noun of the verb to come after its agent, while Ibn Hisham disagreed and refused this. Al-Kisa'i accepted the action of the subject noun if it was without (the) and it had a past meaning, whereas Ibn Hisham restricted this to present condition or reception; i.e. it has no action if it has a past meaning. Al-Kisa'i permitted the action of the object noun if it has a past meaning while Ibn Hisham restricted this to the case where it has the meaning of present condition or reception. Al-Kisa'i accepts the omission of referent of the relative sentence in all positions while Ibn Hisham had rejected some of those positions. الملخص تناول البحث المسائل التي خالف فيها ابن هشام الكسائي في كتابه (قطر النّدى وبل الصدى وشرحه)، وهذه المسائل هي: تحقيق الرافع للفعل المضارع، إذ ذهب الكسائي إلى أنّه مرفوع بحروف المضارعة، وردّه ابن هشام و رأى أنّه مرفوع بتجرّده عن النّاصب والجازم، ويرى الكسائي نصب الفعل المضارع المسبوق بفاء السببية بعد مطلق الطلب، وقيّد ابن هشام ذلك بأن يكون الطلب بالفعل فقط دون اسم الفعل، وأجاز الكسائي إعمال اسمي الفاعل والمفعول إذا كانا مجرّدين وكانا بمعنى الماضي، وخالفه ابن هشام في ذلك، وقيّد ذلك العمل بأن يكون الاسمان بمعنى الحال أو الاستقبال، وجوّز الكسائي تأخر اسم الفعل عن معموله، ومنعه ابن هشام، وأخيراً خالف ابنُ هشام الكسائي في إعراب (مَن) الواردة في قوله تعالى: }وَللهِ عَلَى النّاسِ حجّ البَيْت ِمَن ِاسْتطاع َإليْهِ سَبيْلاً / آل عمران -97{.

Keywords


Article
منهج السمين الحلبي في الرد على شيخه أبي حيان من خـــلال تفسيريـهـمـا

Authors: غازي يوسف اليوسف
Pages: 139-173
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract This research deals with Al sameen Al Halabi’s method as for his reply on his sheikh Abi Haian as an outstanding fugleman of scientific argument in the Arabic civilization and as a witness on the abundance of thoughts in the Arabic heritage which compounded between the opinion and the opposite opinion, each one with it’s evidence without enthusiasm against the thought aiming to get the right opinion supported by the proof and evidence regardless who said it. This research revealed the feature of Al sameen’s method as for his reply to his sheikh and the bases which he depended on. This was an excellent witness of what the Arab scholar’r mind were distinguished with as for methods and organization. Moreover, the research clarified the most important advantages and characteristics to be as a guide to the students of the scientific research followed in their methods in their studies. On the other hand, the research clarified what defects and passivism could be noticed and taken that the students should be aware in their studies. خلاصة البحث يتناول هذا البحث منهج السمين الحلبي في الرد على شيخه أبي حيان بوصفه نموذجاً من نماذج الحوار العلمي في الحضارة العربية، وشاهداً على الثراء الفكري في التراث العربي، الذي جمع بين الرأي والرأي الآخر، كلٌّ بحجته ودليله، بلا حجر على الفكر، أو تعصب في الرأي، بهدف الوصول إلى الرأي الصحيح، الذي تسانده الحجة، ويؤيده الدليل بصرف النظر عمن قال به. وقد كشف هذا البحث عن ملامح منهج السمين في رده على شيخه، والأسس التي أقام عليها السمين منهجه هذا؛ فكان ذلك شاهدًا حسنًا على ما كانت تمتاز به عقول علماء العرب من المنهجية والتنظيم. كما بيَّن البحث -أيضاً- أهم ما في هذا المنهج من مميزات، وما يتسم به من خصائص؛ ليكون ذلك مرشداً وهادياً طلاب البحث العلمي في مناهجهم التي يتبعونها في دراستهم. وفي مقابل ذلك بيَّن البحث -أيضاً- ما يمكن أن يؤخذ على منهج السمين من مآخذ، وما فيه من سلبيات؛ ليحذرها أيضاً طلاب البحث العلمي في دراساتهم. والله من وراء القصد

Keywords


Article
الأفكار اللاعقلانية وعلاقتها بالتكيف النفسي والاجتماعي لدى الطلبة في جامعة الموصل

Authors: احمد محمد نوري
Pages: 172-195
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The study aims at the investigation of Irrational Thoughts of university students and their relation with the psychological and social adaptation for the academic year 2005-2006. The sample of the research was 400 male and female students. To achieve the aim of the research two tools were used: 1- Irrational Thoughts The scale of Muhammad (1992) 2-Psychological social agreement conformity scale of Mages (1995), The reliability of the tool was obtained through presenting them to a panel of experts in education and psychology. The validity of the tool depend on the re-test method. The factor of Irrational Thoughts was 82% and validity factor social–psychic agreement was 79%. The most important results arrived at are : 1) There are significant statistical differences in the Irrational Thoughts among male and female students according to gender and study level. 2) There are significant statistical differences in the Irrational Thoughts between students interact according to gender and study stage factor 3) There are significant statistical differences in the socio-psychic agreement by male the female students according to gender and study stage factor 4) There are significant statistical differences in the socio-psychic agreement between students interact according to gender and study stage factor 5) There is a significant statistical relations between university students in the Irrational Thoughts and socio- psychic agreement according to Pearson coefficient factor. الملخص: استهدفت الدراسة إلى التعرف على الأفكار اللاعقلانية لدى طلبة الجامعة وعلاقتها بتكيفهم النفسي والاجتماعي للعام الدراسي 2005-2006. بلغت عينة البحث (400) طالباً وطالبة، ولتحقيق أهداف البحث تم الاستعانة بالأداتين (مقياس الأفكار اللاعقلانية لـ محمد، 1992) و (مقياس التكيف النفسي والاجتماعي، لـ ماير، 1995)، وتم استخراج صدق الأداتين من خلال عرضهما على لجنة من الخبراء المحكمين والمختصين في التربية وعلم النفس، أما في ثبات الأداتين فاعتمد طريقة إعادة الاختبار وبلغ معامل ثبات الأفكار اللاعقلانية (0.82%) ومعامل ثبات التكيف النفسي والاجتماعي (0.79%). أهم النتاج التي توصلت إليها الدراسة. 1- هناك فروق ذات دلالة إحصائية في الأفكار اللاعقلانية بين (الطلاب والطالبات) وفقاً لمتغير الجنس، والمرحلة الدراسية. 2- هناك فروق ذات دلاله إحصائية في الأفكار اللاعقلانية بين الطلبة تعزى إلى تفاعل متغيري الجنس والمرحلة الدراسية. 3- هناك فروق ذات دلالة إحصائية في التكيف النفسي والاجتماعي بين الطلاب والطالبات تبعاً لمتغير الجنس، والمرحلة الدراسية. 4- هناك فروق ذات دلاله إحصائية في التكيف النفسي والاجتماعي بين الطلبة تعزى إلى تفاعل متغيري الجنس والمرحلة الدراسية. 5- لا توجد علاقة ذات دلالة إحصائية في الأفكار اللاعقلانية والتكيف النفسي والاجتماعي بين طلبة الجامعة وفقا لمعامل ارتباط بيرسون.

Keywords


Article
أثر استخدام إستراتيجية التعلم التعاوني ألإتقاني على تحصيل طلبة الصف الثاني المتوسط لمادة قواعد اللغة العربية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: The present work deals with the impact of using Cooperative Mastery Learning Strategy in the achievement of second intermediate pupils in Arabic language. To achieve this aim the following null hypothesis was made and stated as follows: There are no statistical significant differences between the experimental group taught using Cooperative Mastery Learning Strategy and the Control group taught by using the traditional method. The researcher made an achievement test of (30) items, after making sure of the validity and reliability the test is applied on the research sample. Data were statistically analyzed, the results showed superiority of the experimental group which used Cooperative Mastery Learning Strategy. On the light of the results and conclusions, the researcher provided an umber of recommendations and suggestions. ملخص البحث: يهدف البحث الحالي إلى التعرف على أثر استخدام إستراتيجية التعلم التعاوني ألإتقاني على تحصيل طلبة الصف الثاني المتوسط لمادة قواعد اللغة العربية. ولغرض التحقق من هدف البحث وضع الباحث الفرضية الصفرية التي تفترض عدم توافر فرق ذي دلالة إحصائية بين المجموعة التجريبية التي درست قواعد اللغة العربية بإستراتيجية التعلم التعاوني ألإتقاني والمجموعة الضابطة التي درست قواعد اللغة العربية باستعمال الطريقة التقليدية. اعد الباحث اختباراً تحصيلياً تألف من (30) فقرة تم التأكد من صدقه وثباته وبعد تطبيقه على عينة البحث وتحليل البيانات إحصائياً بينت النتائج تفوق المجموعة التجريبية التي درست بإستراتيجية التعلم التعاوني ألإتقاني على المجموعة الضابطة التي درست بالطريقة التقليدية وفي ضوء نتائج البحث وضع الباحث عدداً من التوصيات والمقترحات.

Keywords


Article
اثر استخدام الألعاب الاجتماعية في تعديل المظاهر السلوكية غير المرغوب فيها لدى أطفال الرياض

Authors: فاتح أبلحد فتوحي
Pages: 230-253
Loading...
Loading...
Abstract

"ABSTRACT" This study aims to study the effect of a social games in modifing the un wanted behavioral phenomenon of kindergartents children in order to reach this aim: 1- forming a note file show the un wanted behavior phenomenon of kindergartens children. 2- forming a social games program to modify un wanted behavioral phenomenon of the kindergartents children. 3- measuring the effect of a social games program in modifing the un wanted behavioral phenomenon of kindergartents children. The researcher used the experimental design with the two group the experimental and control group. The sample of research consisted (48) Children. these indviduals were distributed vandomly to two groups experimented group (24) pupils and control group (24) pupil. The two group were rewarded according to the variable (ege, sex, parents education and intelligent). The program consisted of (12) social games the program took (12) week with on Lesson For each week. The time of each Lesson was (30) minutes. The result showed that there are differences with statistical signbetween the average of experimental and control groups in the favor of the experimental group. And there are no differences with statistical sign for the effect of the program in the experimental group according to the variable sex. ملخص الدراسة هدفت الدراسة الىمعرفة اثر الألعاب الاجتماعية في تعديل المظاهر السلوكية غير المرغوب فيها لدى أطفال الرياض، ولغرض الوصول إلى نتائج الدراسة وضعت الاهداف الاتية: 1- إعداد أداة ملاحظة للمظاهر السلوكية غير المرغوب فيها لدى أطفال الرياض. 2- إعداد برنامج للألعاب الاجتماعية لتعديل المظاهر السلوكية غير المرغوب فيها لدى أطفال الرياض. 3- قياس اثر الألعاب الاجتماعية في تعديل المظاهر السلوكية غير المرغوب فيها لدى أطفال الرياض. واستخدم الباحث تصميم المجموعتين التجريبية والضابطة للوصول الى الهدف وتكونت عينة الدراسة من (48) طفلاً وزعوا بصورة عشوائية الى مجموعتين (24) طفلاً للمجموعة التجريبية وما يقابلها للضابطة وقد كوفئت المجموعتين في متغيرات (العمر، الجنس، التحصيل الدراسي للوالدين، والذكاء) واحتوى البرنامج على (12) لعبة اجتماعية وطبق في (12) أسبوعاً بمعدل حصة واحدة في الأسبوع ولمدة (30) دقيقة. وتوصل البحث إلى أن هنالك فروقا ذات دلالة معنوية لصالح المجموعة التجريبية إذ انخفضت درجاتهم مقارنة بالضابطة في المظاهر السلوكية غير المرغوب فيها. وتبين عدم وجود أي فروق ذات دلالة معنوية في تأثير البرنامج وفقاً لمتغير الجنس.

Keywords


Article
أساليب المذاكرة الشائعة لدى طلبة كلية التربية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The study has aimed at the fallowing: - Common study methods amongst students of the college of education. - Measuring the level of common study methods amongst students of the college of education in general. - Recognizing the Statistical indicative differences between common study methods amongst students of the college of education and sex variable (males and females). - Recognizing the Statistical indicative differences between common study methods amongst students of the college of education and specialization variable (Scientific and Humanistic). Study sample was consisted of (490) male and female students representing (13.038%) roughly of the research's origin society. The researcher has deduced the validity of the research tool through external and Subjective validity, invariability was deduced by performing Cronbach Alfa and a retest method on a sample of students consisted of (40) male and female students. invariability coefficient of research tool was (0.89)and by Cronbach Alfa (0.935). the researcher has also used suitable statistical means in data analysis and wear statistically processed, including person correlation Coefficient, T-test–for a single sample and Cronbach Alfa Chi-Square and Standard score. The study has attained the following results: - The study has concluded that study methods followed by the students were (80) in number. - Statistical indicative differences have been for the scale of common study methods, variable and the sex variable. - Statistical indicative differences have been for the scale of common study methods variable and the specialization variable. - In the light of the research findings, the following recommendation and proposals were addressed: - Care in psychological and educational guidance is required in the college of education, and an office for psychological consultation showed be inaugurated to pursue students problems. - College of education should provide some kind of sport scientific and entertainment programs for the students in order to education them about the right study methods. - The most important proposal are as follows: - An empirical study that helps in developing right study methods amongst students of the college of education should be carried out. - A study should be performed to recognize the reasons behind the spreading of wrong study methods amongst students of the college of education. ملخص البحث هدفت الدراسة إلى التعرف على (أساليب المذاكرة الشائعة لدى طلبة كلية التربية ولكل أسلوب كما هدفت الدراسة التعرف على دلالة الفروق في أساليب المذاكرة الشائعة لدى طلبة كلية التربية وفق متغيري الجنس (ذكور – إناث)، التخصص الدراسي (علمي– إنساني). أما عينة الدراسة فقط تكونت من (490) طالباً وطالبة، ويمثلون نسبة (13.038 %) تقريباً من المجتمع البحث الأصلي استخرجت الباحثة صدق أداة البحث عن طريق الصدق الظاهري والصدق الذاتي واستخرج الثبات بطريقتين بطريقة ألفا كرونباخ وطريقة إعادة الاختبار على عينة من الطلبة بلغت (40) طالباً وطالبة وكان معامل الثبات لأداة البحث بطريقة إعادة الاختبار (0.89) وبطريقة ألفا كرونباخ (0.935) استخدمت الباحثة الوسائل الإحصائية المناسبة في تحليل البيانات ومعالجتها إحصائياً، منها معامل ارتباط بيرسون والاختبار التائي لعينة واحدة والدرجة المعيارية ومربع كآي ألفا كرونباخ، وقد توصلت الدراسة إلى النتائج الآتية: - توصلت الدراسة إلى إن الأساليب التي يتبعها الطلبة في المذاكرة كان عددها(80) أسلوباً. - وجود فروق ذات دلالة إحصائية بين الذكور والإناث في استبيان أساليب المذاكرة الشائعة. - كما أظهرت نتائج الدراسة وجود فروق ذات دلالة إحصائية بين طلبة التخصصات العلمية والإنسانية في استبيان أساليب المذاكرة الشائعة. - وفي ضوء ما أسفرت عنه نتائج هذه الدراسة قدمت التوصيات والمقترحات اللازمة ومن أهم التوصيات والمقترحات: - ضرورة الاهتمام بالإرشاد التربوي والنفسي في كلية التربية والعمل على فتح مكتب للاستشارة النفسية التي تعني بمشكلات الطلبة. - أن تعمل كلية التربية على توفير بعض الفعاليات والبرامج والأنشطة العلمية والرياضية والترفيهية من أجل توعية الطلبة بأساليب المذاكرة الصحيحة. - إجراء دراسة تجريبية تساعد في تنمية أساليب المذاكرة الصحيحة لدى طلبة كلية التربية.

Keywords


Article
اثر استخدام أنموذج التعلم البنائي في إكساب طلبة الصف الرابع العام للمفاهيم الفيزيائية وتنمية تفكيرهم الاستدلالي

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The research aims at investigating the impact of constructive learning on acquiring physics concepts for fourth – year preparatory students and improving their deductive thinking. The sample consists of (141) male and female students distributed among four equivalent groups concerning the Design of factory (2x2) and the variables (method of teaching and gender). The researcher used two instruments for the current researcher; a test of acquiring physics concepts and adeductive thinking test. The research has been carried out, in the first semester of the academic year 2006 -2007, by the teachers of physics in each chosen school . the findings concluded the following:- 1. there is a significant statistical difference between the means of acquiring physics concepts concerning the method of teaching (for the benefit of constructive learning) and gender (for the benefit of female students). 2. there is no significant statistical difference between the mean of improving deductive thinking concerning two variables (method of teaching & gender) and the inter action between them. الملخص هدف البحث إلى التعرف على اثر استخدام أنموذج التعلم البنائي في إكساب طلبة الصف الرابع العام للمفاهيم الفيزيائية وتنمية تفكيرهم الاستدلالي، وتكونت عينته من (141) طالباً وطالبة وزعت على أربع مجموعات متكافئة وفقاً للتصميم العاملي (2x2) ولمتغيري طريقة التدريس والجنس. وأعتمد الباحث أداتين الأولى اختبار لإكساب المفاهيم الفيزيائية والثانية اختبار للتفكير الاستدلالي. ونفذ التجربة في الفصل الدراسي الأول للعام (2006/2007) مدرس ومدرسة الفيزياء في كل مدرسة مختاره. وبعد جمع البيانات من أفراد عينة البحث وتحليلها إحصائياً أظهرت النتائج الآتية: 1. يوجد فرق ذو دلالة إحصائية بين متوسط إكساب مجموعات البحث للمفاهيم الفيزيائية تبعاً لمتغيري طريقة التدريس ولمصلحة أنموذج التعلم البنائي، والجنس ولمصلحة الإناث. 2. لا يوجد فرق ذو دلالة إحصائية بين متوسط تنمية التفكير الاستدلالي لمجموعات البحث تبعاً لمتغيري طريقة التدريس والجنس والتفاعل بينهما.

Keywords


Article
أنماط التفاعل اللفظي لمدرسي اللغات في معاهد إعداد المعلمين والمعلمات وعلاقته بدافعية طلبتهم لتعلم اللغة المدروسة

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The research aims to compare the vertical interaction styles for teachers of Arabic, Kurdish and English languages in the institute of preparing teachers in Mosul, and its relation with the motivation of their students to learn the definite language. the sample consists of (50) 1st year females & males students in Nineva for academic year 2007 – 2008. the sample also includes (6) males & females teachers of Arabic, Kurdish and English languages. two instruments have been adapted for this research; Flanders system for verbal interaction & a questionnaire for testing students motivation to learn the languages. Analyzing the collected data statistically, the researchers find out that teachers of Arabic language used the direct verbal interaction style while teachers of English & Kurdish languages used the indirect verbal interaction style. students motivation to learn Arabic and English languages is high while their motivation to learn Kurdish language is low. there is a positive relation between the verbal interaction style & students motivation to learn Arabic and English languages. In the light of finding, the researchers set numbers of recommendations. Verbal Interaction for language teachers in the Institutes of preparing teachers and Its relation with the motivation of their students to learn. هدف البحث إلى مقارنة أنماط التفاعل اللفظي لمدرسي ومدرسات اللغات (العربية، الكردية، الإنكليزية) لطلبة الصف الأول في معاهد إعداد المعلمين والمعلمات وعلاقته بدافعية طلبتهم نحو تعلم اللغة المدروسة. تكونت عينة البحث من (50) طالباً وطالبة في الصف الأول في معهدي المعلمين والمعلمات (نينوى) و (6) مدرسين في تخصصات اللغات (العربية، الكردية، الإنكليزية) في تلك المعاهد. استخدم الباحثون أداتين، الأولى نظام فلاندرز العشري لمعرفة نمط التفاعل اللفظي الذي يستخدمه المدرس، والثانية مقياس لمستوى دافعية الطلبة لتعلم اللغات. وبعد جمع البيانات وتحليلها إحصائياً باستخدام النسب المئوية وتحليل التباين الأحادي والثنائي، استنتج الباحثون ان مدرسي ومدرسات اللغة العربية يميلون إلى نمط التفاعل اللفظي المباشر. اما مدرسو ومدرسات اللغات الكردية والإنكليزية فيميلون إلى نمط التفاعل اللفظي غير المباشر. وكذلك استنتج الباحثون ان مستوى دافعية الطلبة نحو تعلم اللغة العربية والإنكليزية كان مرتفعاً في حين كان منخفضاً نحو تعلم اللغة الكردية. وقد كان هناك علاقة ايجابية بين نمط التفاعل اللفظي السائد ومستوى دافعية الطلبة لتعلم اللغات العربية والإنكليزية. ولم يتم ملاحظة العلاقة بين مستوى دافعية الطلبة لتعلم اللغات الثلاثة ومتغيري اللغة والجنس. وفي ضوء الاستنتاجات قدم الباحثون عدداً من التوصيات.

Keywords


Article
قياس التغيرات الحاصلة في موقع مجرى نهر دجلة عند مدينة الموصل في عامي 1987- 2001 باستخدام معطيات التحسس النائي

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT Remote sensing technique available activity tool for monitoring dynamic natural phenomena like the hydrology of river basins. This research includes the application of digital image processing technique on two types of remote sensing data to monitaring variations in the hydrology of Tigris River width in Mosul city. The remote sensing data were used represented by three aerial photographis that taken in (1987), and the satellite image that acquired by Thematic Mapper sensor in (2001) (band 4). The algorithm that have been used consisted of preprocessing, enhancement and rectification techniques by using (Matlab 7.0) and (ERDAS 8.6), to measure the variation of location course way of Tigris River. The study showed that Tigris River in the Mosul city exhabite a large variations in river location area during the two analysied periods. From the results, we noted that the greater value of variation was at the left side of the city about (210.66 m), (368.55), and (170.866) for the three aerial photographs respectively, while the greater value was at the left side of city for second photo that represent the exit of the river from the city. It also notes an increase in the numbers and sizes of mid bars of the river which shows variation in both the morphological and the river power. الملخص تعتبر وسائل التحسس النائي أداة فاعلة جدا في مراقبة الظواهر الطبيعية الديناميكية كهيدرولوجية أحواض الأنهر. تم خلال هذه الدراسة استخدام أسلوب المعالجة الرقمية على نوعين من معطيات التحسس النائي لمراقبة التغيرات الحاصلة في هيدرولوجية نهر دجلة ضمن مدينة الموصل. تمثلت المعطيات المستخدمة بثلاث صور جوية ملتقطة لمدينة الموصل عام 1987 والمرئية الفضائية الملتقطة بواسطة راسم الخرائط الموضوعي (Thematic Mapper) وتحديداً الحزمة الرابعة (TM4)، عام 2001. استخدمت خوارزمية شملت مجموعة من عمليات التهيئة والتحسين والتوجيه باستخدام برنامجي الماتلاب (Matlab 7.0) والايرداس (ERDAS, 8.6) لقياس التغير في موقع المجرى. أظهرت دراسة مجرى نهر دجلة في مدينة الموصل حصول تغاير كبير في موقع مجرى نهر دجلة خلال الفترتين أعلاه، وفي مناطق محددة من المجرى. إذ لوحظ من نتائج قياسات مقدار التغاير حصول اكبر قيمة للتغاير عند الجانب الأيسر للمدينة والبالغة (210.66 متر)، (368.55 متر) و(170.866) لمواقع الصور الثلاثة على التوالي حيث كانت اكبر قيمة للتغاير عند الصورة الثانية والتي تمثل منطقة خروجه منها. كما يلاحظ زيادة في عدد وأحجام الجزر الوسطية للنهر مما يدل على تغاير في مورفولوجية النهر وطاقته.

Keywords


Article
مشكلات التعميم الخرائطي الخطي في برامجيات نظم المعلومات الجغرافية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The detailed Graphs Become more Eomplicated in each place when its various phenomena change, whether they are represented in spots, Areas, or Lines; the thing that makes the reader become confused and thus he finds Great difficulties in understanding the minute details such as the boundaries of Countries, as is the case with the Map of Iraq. this requires conducting simplification Methods via Linear Generalization and that is done by deleting the Small bends of the boundaries with exaggerating in the Process of Generalization either by increasing or decreasing these details which are wished to be Generalized taking into consideration the accuracy of Map Scale, by using one of the Geographical Information Systems Technologies with the help of the Potentials of Arc GIS. ver. 9.1 program in producing a Linear Generalized Maps. الملخص يزداد تعقيد الخرائط التفصيلية لأية منطقة عند تغيير محتواها من ظاهرات مختلفة سواء أكانت ممثلة بشكل خطي أم مساحي ام نقطي مما يربك سرعة إدراكها لدى القارئ ويجعل هناك صعوبة في فهم التفاصيل الدقيقة كالحدود الدولية كما في خارطة العراق مما يتطلب إجراء عمليات تبسيط من خلال التعميم الخطي Linear Generalization وذلك بحذف الالتواءات الدقيقة لتلك الحدود دون المبالغة في عملية التعميم سواء بالزيادة ام بالنقصان في تلك التفاصيل المرغوب تعميمها مع مراعاة الدقة في مقياس الرسم باستخدام إحدى تقانات نظم المعلومات الجغرافية Geographical Information Systems من خلال قدرات برنامج Arc GIS . ver . 9.1 في إنتاج الخرائط المعممة خطياً.

Keywords

Table of content: volume:16 issue:36