جدول المحتويات

مجلة ابحاث كلية التربية الاساسية

ISSN: 19927452
الجامعة: جامعة الموصل
الكلية: التربية الاساسية
اللغة: Arabic and English

This journal is Open Access

حول المجلة

مجلة ابحاث كلية التربية الاساسية مجلة علمية محكمة

Loading...
معلومات الاتصال

mosulbasicedu_993@yahoo.com

جدول المحتويات السنة: 2005 المجلد: 2 العدد: 1

Article
Measurement of the Aesthetic taste for students of College of Fine Arts At University of Mosul
قياس التذوق الجمالي لدى كلية الفنون الجميلة بجامعة الموصل

المؤلفون: اسامة حامد محمد --- محفوظ محمد القزاز
الصفحات: 1-11
Loading...
Loading...
الخلاصة

يعد التذوق الجمالي واحدا من اهم مفردات العمل الاكاديمي التخصصي لدى طلبة كلية الفنون الجميلة ولاجل توخي هذه الاهمية فقد دعت الحاجة الى اجراء قياس موضوعي له لاجل تقديره بين الطلبة وفق متغيري (الجنس والف الدراسي ) .
واستخدم لاجل ذلك مقياس (Graves) الشهير للتذوق الجمالي والمتضمن على (32) صورة تجريبية , وقد طبق المقياس على طلبة القسم التشكيلي في كلية الفنون الجميلة بجامعة الموصل , تم التوصل الى نتائج تدل على عدم وجود فروق ذات دلالة وفق متغير الجنس , في حين وجدت فروق ذات دلالة على مستوى الصف (الاول – الرابع) ولصالح طلبة الصف الرابع . وفي ضوء هذه النتائج تم التوصل الى جمل من التوصيات والمقترحات ذات العلاقة بموضوع البحث .

The Aesthetic taste is taken to be one of the most important element of the Specialized Academic Achievement for students of College of Fine Arts . In order to achieve this importance , thus the need arises to do an Objective measurement of it to evaluate it according to the variables of sex and study stage .
To achieve this aim , Graves scale has been used . This scale was famous for Aesthetic tasting , includes (32) experimental pictures . The scale has been applied on students of plastic department in college of Fine Arts at University of Mosul . The result revealed that there is no significant differences according to sex variable , while some significant differences have been found within the level ( First – Fourth ) class for the benefit of the fourth year students. In the light of these results , several relevant recommendations and suggestions have been given .

الكلمات الدلالية


Article
Nature of Social Relation Among Convicted Field Study in Al-Mahata Prison - Erbil
طبيعة العلاقات الاجتماعية بين المحكومين داخل مجتمع السجن

المؤلفون: آرام ابراهيم --- نوري ياسين هرزاني
الصفحات: 12-36
Loading...
Loading...
الخلاصة

سعى البحث الى التعرف على نمط الحياة الاجتماعية داخل السجن في ضوء العلاقات الاجتماعية السائدة بين السجناء ، وقد بين البحث ان هذه العلاقات تتخذ اتجاهين اساسين ، أما الأول نحو الاتجاه الايجابي ، وهو ناتج عن عوامل فرضتها طبيعة الحياة في السجن ، إلا أنها لم تكن مستقرة بحيث تخلق حالة عالية من التوافق والانسجام المستمر بين السجناء ، ومن أهم هذه العوامل الداعمة للعلاقة الاجتماعية : السكن والنوم المشترك والمشاركة في الطعام والمشاركة في الاعمال اليدوية . وأما الثاني نحو الاتجاه السلبي الذي تمثل في مجموعة عوامل تعوق مسيرة المؤسسات الاصلاحية في مواصلة رسالتها الانسانية ، ومن أهمها : عدم الثقة بين المحكومين والشكوك المستمرة بينهم ، اذ لا توجد صداقة بمعناها الحقيقي داخل مجتمع السجن ، فهي وإن وجدت فانها غالبا تبنى على المنفعة المتبادلة ، فضلا عن عاملي تعاطي الحبوب المخدرفة وظاهرة السرقة والتي تعمل جميعها على زعزعة الروح المعنوية للسجناء واثارة المشاكل والمشاجرات والقلق بينهم .

The research aims at discovering the type of social life inside the prison regarding the available social relation among prisoners. The research showed that these relations either be positive or negative. Positive relation is the result of the nature of life in prison, such life, however, was not stable to create high degree of coordinance and harmony between prisoners. The factors that help in supporting social relation: Mutual bed and accommodation, sharing food and sharing manual work. The negative relations represented in the following factors: The negative relations represented in the following factors: the history of rehabitational institution in its humanitarian mission including: lack of trust among convicts, their continuing doubts (i.e there is no real friendship inside the social of prison, which if ever found, based on mutual benefit), drinking drugs and rubbery which all undermine the moral spirite among prisoners create problems, fights and worry among them.

الكلمات الدلالية


Article
The Predicate Style In AL-Maa’ida &Maryam Chapters
أسلوب الخبر في سورتي المائدة ومريم موازنة بلاغية(*)

المؤلفون: حسين علي عزيز الطائي --- هناء محمود شهاب
الصفحات: 37-80
Loading...
Loading...
الخلاصة

أن الخبر القرآني في صدقه لا يحدد خاصية الإعجاز فيه وإنما لابد من البحث فيما حول الخبر ،وبخاصة في أساليب الخبر الواردة في محاور القصص كما في سورة مريم  او في قصة اليهود مع عيسى  في سورة المائدة ، إذ نجد في فرق سياق الخبر دالة ابلاغية إلى المخاطبين بين فترتي النزول ، لذا فالبحث محاولة للكشف عن بعض جوانب التمايز بين نصين قرآنيين متباعدين في زمن النزول ، إذ اصحّ الأخذ بهذا الاعتبار على أقل تصور مع أن الدراسة استبعدت كثيرا فكرة التفاوت حيث الإعجاز .

The study deals with the style of Predicate which is mentioned in Quran stories , as the story of Maryam Sura , or in the story of jews with Jesus in Al-Maa’ida Sura .
The study treats some aspects of diferentiation between two Quranic statements which are far from each other at the time of al-nizool period , one of them was in Mecca , and the other was in Madina , but the rhetorical style of Predicat in both Suras is chalanging at the same level.


الكلمات الدلالية


Article
Surat Al-Takween(Deductive Study)
سورة التكوير(دراسة دلالية)

المؤلفون: نعم هشام الجماس
الصفحات: 70-80
Loading...
Loading...
الخلاصة

السورة المباركة مكية بالاتفاق ، تشتمل على مشاهدة غيبية مروّعة منذرة بأمارات القيامة وعلامات الجزاء ، وبالقراءة الممعنة لآيها ، شرع البحث في إجلاء المستويات الدلالية للتعبير القرآني فالمستوى النحوي والصرفي والمعجمي ولّد رؤى ودلالات قرآنية تبين أوصاف اليوم المحيط وأحواله وأهواله وتفصح عن التغيرات الكونية الغريبة يوم تُسأل النفس الانسانية من وأدها ظلماً وضأزاً ، كما شكل المستوى البلاغي قمة الاعجاز لأنه طرق أبواب البلاغة القرآنية الثلاثة البيان القرآني ، والبديع القرآني ، وعلم المعاني . تلك الفنون التي وظفت في تفصيل أحوال الأحداث الجسام وإثبات نبوة المصطفى المبلِّغ لرسالة الله السماوية والتعريض بالكفرة الجاحدين .
ولقد أبرز البحث مفردات جميلة متآلفة في صوتيات حروفها متآزرة مع المدلولات والمقاصد القرآنية الدقيقة كتناسب رؤوس الآي سجعاً وما أضفاه التجنيس من انسجام صوتي ايقاعي مومئٍ الى المرامي القرآنية المقصودة وهكذا تتحد المستويات الدلالية في وحدة نصية اعجازية تناسبية تلاؤماً مع قول رسول الله صلى الله عليه وسلم : [من سَرَّه أن ينظر الى يوم القيامة كأنَّه رأي العين فليقرأ إِذَا الشَّمْسُ كُوِّرَتْ وإِذَا السَّمَاءُ انفَطَرَتْ وإِذَا السَّمَاءُ انشَقَّتْ]( ).



Conglomeration Surah is Meccia (unanimously). When we read its verses carefully, we’ll find that it includes a frightful invisible seeing with signs of doomsday and judgment marks.
This research starts with clarifying all indicative levels of Quran expression. Grammatical, morphological and lexical levels provide Quranic evidences that explain the descriptions, conditions and terrors of the doomsday. These levels also manifested strange universal changes when human self is asked who buried it oppressively as it is alive, whereas the rhetorical level created climax of inimitability because it pointed to the three sections of Quran eloquence which are: Quran explanation, Quran rhetoric and semantics. All these arts appointed to explain states of great occurrences, to prove prophecy of Muhammad (our messenger) who informed the heaven message of Allah and to face the renegades and unbelievers.
Research showed aesthetic vocabularies that are in harmony with the sounds of its letters, cooperative with its meanings and with the accurate purposes of Quran. For example, the conformity of beginnings of verses in rhyme, and the paronomasia imparted a rhythmical sound conformity, which refers to the exact Quran purposes, so all the semantic levels were unified in a miraculous text which is in conformity with our prophet’s say: “If some one wants to see doomsday happily with his two eyes, he must read these verse: (If the sun be conglomerated), (If the sky be broken up) and (If the sky be cracked).

الكلمات الدلالية


Article
The Core of Arabic SentenceNew Information & Old Information
البؤرة المركزية في الجملة العربيةالمعلومة الجديدة والمعلومة القديمة

المؤلفون: معن عبد القادر بشير
الصفحات: 81-101
Loading...
Loading...
الخلاصة

تتألف الجملة العربية من ركنين مهمين هما المسند والمسند إليه والمسند هو المعلومة الجديدة بالنسبة للسامع ويسمى أيضاً بالبؤرة المركزية في الجملة كقولنا : (زيدٌ مؤدبٌ) فـ (مؤدب) معلومة جديدة للسامع وهي البؤرة المركزية في الجملة وعليه يقع التحليل النحوي واللغوي عليها للوصول إلى المعنى المراد وقد يكون المسند إليه هو المعلومة الجديدة اذ علم السامع المسند ولم يعلم المسند إليه .
والجملة من حيث احتواؤها على بؤرة مركزية نوعان : جملة فيها بؤرة واحدة وهي الجملة البسيطة المؤلفة من الركنين الأساسيين وجملة تحتوي على اكثر من بؤرة وهي الجملة المعقدة (غير البسيطة). والبؤرة نوعان من حيث الأهمية بؤرة أساسية وهي البؤرة الأكثر أهمية للسامع وبؤرة ثانوية وهي أقل أهمية بالنسبة له. والبؤرة نوعان من حيث التركيب : بؤرة كبرى وهي المؤلفة من جملة وبؤرة صغرى وهي المؤلفة من كلمة واحدة .



The Arabic sentence is composed to two important parts : the subject and the pridicate , The predicate of the sentence represents the new information to the heaver , it is Also called the "core ' of the sentence for example" Zeid is polite" "زيدٌ مؤدبٌ" the word "polite" "مؤدب" is the new information to the heaver and it is the core of the sentence which recives the gramatical and linguistic analysis to achieve the intended meaning . The subject might be the new information if the hearer knew the predical and did`nt know the subject .
The sentence is divided into two types according to it`s core : the simple sentence which contains one core and it is composed of two important parts, the complex sentence which contains more than one core.
The core of the sentence is of two types depending on it`s importance : the basic core which is the most important one , and secondary core which has less importance .
Depending on the structure, the core has two types: the big core which is composed of one sentence, and the small core which is composed of one word.

الكلمات الدلالية


Article
Inclusire Study in (Shajart Al- Roman) Poem for Bushar Al- Bostani
قراءة تأويلية في قصيدة ((شجر الرمان)) لبشرى البستاني

المؤلفون: أحمد جار الله ياسين
الصفحات: 137-153
Loading...
Loading...
الخلاصة

يتناول هذا البحث قصيدة (شجر الرمان) عبر قراءة تأويلية هدفها الكشف عن الدلالات العميقة الثاوية في البنية الداخلية للقصيدة والتي تنتمي ضرورة الى بنية خارجية اكبر منها، ولاتُغيِّبُ القراءة في مراحلها الأخيرة رصد تأثير مرجعياتها الواقعية على تلك البنية الداخلية، فضلاً عن تشخيصها للتغييرات التي طرأت على المراجع بعد أن تحوّلت الى دوال في عالم القصيدة اللغوي المتخيَّل.
ولعل أهمية هذه القصيدة، تتمثل في طاقتها الشعرية العالية التي حافظت على شفافية لعتها، على الرغم من كونها تعالج موضوعات مستلَّة من صلب عالم قاسٍ شديد الواقعية.
كما ان القصيدة امتلكت مجموعة من التقنيات الفنية التي أسهمت في صياغة صورة ذلك العالم، صياغة شعرية متميزة تتناسب بدقتها مع دقة اللحظة التاريخية العراقية الحرجة، المتأزِّمة، التي ولدت فيها.

This paper deals with the poem “pomegranade Tree” through an explanatory reading aiming to uncover the deep connotations embeded in the internal structure of the poem which necessarily belongs to an external structure bigger than it. The reading in its final stages doesnot neglet to spot the effects of its realistic references on the internal structure, not to mention its identification of the changes that befell its references after it changed in to landmarks in the imagintive linguistic world of the poem. The significance of this poem is represented in its high poetic potentials which preserved the transparency of its language even though it taekles issues derived from the heart of an extremely realistic and hard world.
The poem also possesses a combintion of techniques which contributed to the carving of that world in distingnished poetic form that suits, in its precision, the Iraqi critical historical moment in which it saw the light.

الكلمات الدلالية


Article
The Mamluk and Ayyubed Attitutes Towards the Mongol Invation
موقف المماليك من الغزو المغولي

المؤلفون: سالم يونس محمد المولى --- طارق فتحي سلطان
الصفحات: 154-180
Loading...
Loading...
الخلاصة

شكل الغزو المغولي معضلة كبيرة للخلافة العباسية والإمارات التي نشأت في ظلها في المشرق الإسلامي وفي بلاد الشام ومصر، وقد حاولت الخلافة العباسية جاهدة التصدي لهذا الغزو، إلا أن جهودها ضاعت ، ودفع آخر الخلفاء العباسيين حياته ثمناً لهذا الصراع، وسقطت الخلافة العباسية، بإحتلال بغداد عام656هـ/1258م.
لم يقف المغول عند حدود العراق، بل إمتد نفوذهم وسيطرتهم بإتجاه بلاد الشام، حيث كانت بقايا الأيوبيين والصليبيين تسيطر على حكم بلاد الشام، أما في مصر فقد ظهرت دولة المماليك برئاسة السلطان المظفر قطز. وكان لكل من هؤلاء مواقفه تجاه هذا الخطر القادم من الشرق، بين مسالم أو خائف أو آخر يود الهرب وترك البلاد.
ومن بين هؤلاء شمر السلطان المظفر قطز عن ساعده، وأصر على مجابهة المغول خارج مصر،إنطلاقاً من قول الإمام علي بن أبي طالب  (ما غزي قوم في عقر دارهم إلا ذلوا) فكرس كل الجهود ، ووضع الأموال ،وأخذ يشحذ الهمم حتى هزمهم في موقعة عين جالوت.

The Mongol invation created a great dilemma to the Abbasid caliphate and the emirates emerged in the Islamic east, Syria (Al-Sham)and Eygpt.The Abbasid caliphate strove to confront this invation but in vain.The last Abbasid caliphate lost his life,as a result of this struggle.Then the Abbasid caliphate collapsed in 656A.H/1258A.D.
The Mongol advanced beyond the Iraqi boundaries towards Syria,where the last Ayyubed and Crusaders governers were ruling.In Eygpt ,the Mammluk dominated,headed by the victorious Sultan Kutz. Each of those had his own attitude towards the coming dangers from the East.Some were safe,others were afraid,and still others wanted to flee,leaving their country.
Among all those,the victorious Sultan Kutz showed his readiness ,to fight the Mongol outside Eygpt,taking into consideration the Imam Ali Bin Talib’s famous statement: “Any pepole who are invaded at home are verly insulted”.He devoted all his efforts,collected money and hightened the morale (spirt),till they managed to defeat the Mongol in ‘Ain- Jalut battle in Ramathan.

الكلمات الدلالية


Article
Some Distinguished(Morphological, Physiological, Physical, and Skill)Characteristics Among Young Players of Basketball
تحليل التمايز لبعض المواصفات المورفولوجية والفسيولوجية والبدنية والمهارية بين لاعبي كرة السلة المميزين وغير المميزين

Loading...
Loading...
الخلاصة

هدف البحث الى:
1. تحديد القياسات المورفولوجية والفسيولوجية والبدنية والمهارية المميزة لدى مجموعة اللاعبين المتميزين ومجموعة اللاعبين غير المتميزين في لعبة كرة السلة.
2. التوصل الى دالة تمييز لها القدرة على التنبؤ بمجموعة اللاعبين المتميزين في لعبة كرة السلة، واستخدم الباحثان المنهج الوصفي باسلوب المسح،
تكون مجتمع البحث من لاعبي كرة السلة تربية محافظة نينوى للعام الدراسي 2002-2003. اما عينة البحث فقد تكونت من (24) لاعباً بكرة السلة، والجدير بالذكر ان جميع هولاء اللاعبين قد مثلوا منتخب التربية بكرة السلة او قد مثلوا منتخبات المدارس التي ينتمون اليها، وقد تم استخدام الاختبارات والقياسات الخاصة بالبحث وبعد اجرائها واجراء المعالجات الاحصائية تم التوصل الى النتائج الاتية:
1. توجد فروق بسيطة متعددة في متغيرات البحث بين المجموعة المتميزة والمجموعة غير المتميزة للاعبي كرة السلة.
2. توجد فروق ذات دلالة احصائية بين كل من مجموعتي اللاعبين المتميزين وغير المتميزين في المتغيرات (كمية العضلات النسبية ، كمية العظام المطلقة ، كمية الدهون النسبية دقة التمرير على الجدار ، الرمية الحرة ، التهديف السلمي) في حين لم ترتقي بقية المتغيرات لمستوى المعنوية وهي. (مسطح الجسم ، القوة الانفجارية للرجلين ، مطاولة القوة للرجلين ، الدقة والتوافق ، الرشاقة سرعة التهديف ، المحاورة ، القيمة القصوى لاستهلاك الاوكسجين ، Vo2max).
3. من خلال تحليل التمايز امكن استخلاص ثلاثة متغيرات مهارية ومورفولوجية مسببة للتمايز بين لاعبي كرة السلة المتميزين وغير المتميزين وهي اختبار دقة التمرير على الجدار واختبار الرمية الحرة وكمية الدهون النسبية.
4. امكن التوصل الى معادلتين للتنبؤ بوضع لاعب كرة السلة في مجموعة اللاعبين المتميزين ومجموعة اللاعبين غير المتميزين احداهما غير معيارية تستخدم الدرجات الخام مضافا اليها المقدار الثابت والثانية معيارية بعد تحويل الدرجات الخام الى درجات معيارية. وكما موضح في المعادلتين ادناه:
معادلة التماير الغير معيارية=-5.596+-0.187×متغير الدهون النسبية +0.165×دقة التمرير على الجدار+0.355×الرمية الحرة.
معادلة التمايز المعيارية =0.593×متغير الدهون النسبية +0.527×دقة التمرير على الجدار +0.820×الرمية الحرة .
امكن استخدام الدالة المميزة في تصنيف اللاعبين وكانت نسبة نجاح المعادلة في التصنيف 91.7% وهذه النسبة تدل على امكانية الدالة المميزة في التنبؤ وتصنيف مجموعتي اللاعبين في كرة السلة تبعاً لقياستهم في متغيرات الدالة المتميزة.
The objectives of the study were to reveal the following: -
1. Determining the distinguished (Morphological, Physiological, Physical, and Skill) characteristics among high performance level and ordinary performance level groups of young players in the game of basketball.
2. Establishing a distinction function with the ability to predict the high performance level young in basketball.
To reach the objectives, the researcher considered the following
1. Considerable distinctions exist between the two groups (The young players of high performance and those of ordinary performance level) in the games of basketball in some morphological, physiological, physical, and skill aspects.
2. The distinction factor is characterized by a high degree of predictability within the group of young players of high performance in games of basketball.
The research was conducted on a community of team players of the Ministry of education teams in basketball sport games for the year semester 2002-2003 , The research sample was chosen by deliberate method, and it consisted of (24) basketball players, and through applying the test and measurement methods on the research sample, and Statistically processing the data using (Arithmetic mean, standard deviation, percentage, standard degree . , T degree, and distinction analysis using the SPSS statistic System ). The following conclusions were deduced :
1. Through the distinction analysis, three skill and morphological variables that lead to the distinction between the two groups were concluded as following (the precession of passing the ball, foul shot, and percentage of fat ).
2. Two formulas were reached through which the predictability of the position of player among the group can be determined in both groups. One is a non-standard formula that utilizes the crude degrees after adding a constant.
Non standard formula 0.069 ± 0.1 87x percentage offat variable + 0.165 xprecision ofpassing + 0.355 xfree shoot
The second is a standard formula after transforming the crude degrees into standard degrees.
Standard formulae 0.0939 - percentage offat variable + 0.527x precision ofpassing A~Q• 820 xfree shoot
The second is a standard formula after transforming the crude degrees into standard degrees.
3. The distinction function was valid for classifying the players with a percentage of success (91.7 %) which indicates the ability of this function to predict and classify basketball players according to their measures in distinction variables.

الكلمات الدلالية


Article
The will of Performance of administrative members of clubs in governorate of Dohuk
تقويم مستوى إرادة العطاء لدى أعضاء الهيئات الإداريةلأندية محافظة دهوك

المؤلفون: أحمد قاسم محمد
الصفحات: 222-237
Loading...
Loading...
الخلاصة

استهدف البحث تقويم مستوى إرادة العطاء لدى أعضاء الهيئات الإدارية للأندية الرياضية في دهوك ، فضلاً عن معرفة أثر متغيرات العمر وسنوات العضوية في النادي والحالة الاجتماعية والتحصيل الدراسي في ذلك .
ولتحقيق أهداف البحث أُستخدم مقياس إرادة العطاء الذي أعده (نادر ، 1989) ، وتكونت عينة البحث من (55) عضواً من أعضاء الهيئات الإدارية في ستة أندية رياضية في دهوك . وتم استخدام الاختبار التائي ومعامل ارتباط بيرسون وتحليل التباين الأحادي في المعالجة الإحصائية للبيانات ، فأشارت النتائج الى أن مستوى إرادة العطاء لدى أفراد العينة مرتفع ، ولم تظهر النتائج أثراً دالاً إحصائياً للمتغيرات الشخصية (العمر وسنوات العضوية في النادي والحالة الاجتماعية والتحصيل الدراسي) في مستوى إرادة العطاء لدى أعضاء الهيئات الادارية .

The research aimed at identifying the will of performance of administrative members of clubbers of clubs in Dohuk. It also aimed at identifying the effect of age, number of years spent as a member in the club and social status and education. Will of performance measures developed by (Nader, 1989) is used with a sample of 55 members working in 6 clubs. The test, person correlation coefficient and analysis of variance are used. The results indicated there is a strong will of performance for the sampled members while the studied variables had no significant effect on the will of performance

الكلمات الدلالية


Article
The Effect of Temperature on the Breakdown Stress in Saturated Hydrocarbon Liquids
تأثير درجة الحرارة على جهد الانهيار في السوائل الهايدروكاربونية المشبعة

المؤلفون: هيثم عبد الحميد أحمد الراوجي
الصفحات: 255-265
Loading...
Loading...
الخلاصة




في هذا البحث تمت دراسة تأثير درجة الحرارة على جهد الانهيار الكهربائي في مجموعة من السوائل الهايدروكاربونية المشبعة والتي تتضمن n-hexane, n-heptane, n-octane تحت تأثير المجال الكهربائي الغير المنتظم والناتج من استخدام منظومة الأقطاب الكهربائية إبرة– صفيحة. حيث وجد انه في مدى درجة حرارة الغرفة لا يوجد تأثير كبير لتغير درجة الحرارة على قيمة المجال اللازم للانهيار الكهربائي مقارنة بدرجات أعلى من هذا المدى, كذلك فقد كان لعدد ذرات الكربون في السائل العازل تأثيرا على جهد الانهيار حيث وجد إن زيادة عدد ذرات الكربون يؤدي إلى زيادة هذا الجهد كنتيجة حتمية لزيادة لزوجة المادة العازلة.




This work deals with the effect of temperature on the breakdown stress in saturated hydrocarbon liquids which include n-hexane, n-heptane and n-octane under the influence of non-uniform field created by using point-plate electrode geometry. It was found that in a range of room temperature there is no large effect of temperature on the value of breakdown field in comparison with a higher range. Also it was found that the number of carbon atoms in dielectric liquid has an effect on breakdown stress. Finally, it was found that the increase in the number of carbon atoms leads to an increase in breakdown stress as a definite result of increase in the viscosity of the dielectric liquid.

الكلمات الدلالية

جدول المحتويات السنة: المجلد: العدد: