Table of content

Buhuth Mustaqbaliya Scientific Periodical Journal

مجلة بحوث مستقبلية

ISSN: 90110681
Publisher: Al-Hadba University College
Faculty:
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Journal of
Prospective Researches

JPR
Buhuth Mustaqbaliya
Scientific Periodical Journal

Style Sheet
The journal publishes the contributions on all topics relevant to the fields of administration, economics, quantitative methods, and computer sciences, according to the following conditions:
1- The subject must tackle a topic in one of the previously mentioned fields.
2- References in the text to publication should include the author’s name, the year of publication, and, if necessary, page numbers, as in the following example: (Yule, 1996: 50).
3- Bibliographical references list containing all works referred to in the text and foot notes, alphabetically arranged should be included at the end of the manuscript according to the academic standards:
- Givon, T. (1992). The grammar of referential coherence as mental processing instructions. Linguistics, 30: 5-55.
- Sperber, D. and D. Wilson. (1986). Relevance. Blackwell, Oxford.
4- Authors are expected to provide three copies of their contributions, typed double space, with wide margins, on plain standard A4, with letters sized 12,printed on a floppy disk in (Word 2000) IBM.
5- The manuscript should not exceed 25 pages, and include abstract not exceeding 250 words in English and Arabic. The research report should not exceed 120 pages to be published in the “Prospective Research” serial.
6- Both sides of the papers could be used except the page of the title, for it can be separated when the manuscript is sent to assessment.
7- The journal is concerned with conferences and symposiums through reports (not exceeding 200 words) that refer to the place, date, participants, proceedings, and recommendations of the meeting.
8- The journal publishes reviews of books not more than two years old. The reviews should contain an analysis, presentation and criticism with a summary of the contents of the book relevant to the author’s ideas, discussions, and conclusions. The title of the book, author’s name, place and date of publication, and number of pages should be mentioned clearly.
9- Papers and studies sent for publication submit to assessment and the unaccepted ones will not be returned back.
10-The contributions should not have been published or sent for publishing before.

Loading...
Contact info

e-mail: alhadbadb@yahoo.com
phone: 07713634007

Table of content: 2011 volume:4 issue:4

Article
The Use of Inflectional Suffixes by Third Year English Undergraduates at the College of Education, University of Mosul

Authors: Adday Mahmood Adday
Pages: 7-26/عدد33-34
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract This research deals with the inflectional suffixes in English with reference to the derivational suffixes that basically change the function and the meaning of the base in award. The aim of this research is to focus on the inflectional suffixes explaining the different types of these suffixes that are basically added to the final syllable of award only. A test was made for the standard of third year students of each type of these suffixes that end award by adding just one type of the basic nine inflectional suffixes. This research , after that, focuses on the inflectional suffixes in which the students of the third year have answers that are less than what is expected so as to handle and give the suitable suggestions for foreign learners of English in general, and for the students of the third year in particular, and solutions for the students in order not to commit the same errors in the future referring to the approaches and methods that are used by the countries that use English language in solving these errors. الملخص يتناول هذا البحث الإضافات التصريفية باللغة الانكليزية وطريقة شرحها مع إعطاء وظيفة الأصل ومعناه في الكلمة. إن الهدف من هذا البحث هو تسليط الضوء على الإضافات التصريفية وشرح الأنواع المختلفة من الإضافات التصريفية التي تضاف إلى المقطع الأخير من الكلمة فقط. يقوم هذا البحث, إشارة إلى الإضافات الاشتقاقية التي تغير بدورها وظيفة المقطع ومعناه في الكلمة, بعمل اختبار لمستوى طلبة المرحلة الثالثة في كل نوع من هذه الأنواع التي تنهي الكلمة بإضافة نوع واحد فقط من هذه الأنواع الأساسية التسعة, بعد ذلك يُسلط الضوء على الإضافات التصريفية التي انخفضت نسبة إجابات طلبة المرحلة الثالثة فيها بشكل ملحوظ عن المستوى المطلوب لكي تُعطى الاقتراحات المناسبة لمستوى طلبة المرحلة الثالثة والحلول الملائمة للحيلولة من دون الوقوع بمثل تلك الأخطاء في المراحل القادمة مع الأخذ بنظر الاعتبار الطرق والخطوات التي قد تستخدمها الدول المتقدمة المستخدمة للغة الانكليزية في حل تلك الأخطاء.

Keywords


Article
Multiple Class Membership Verbs (A syntactic –Semantic Study)

Authors: Imad Hussein Ahmed --- Adday Mahmood Adday
Pages: 7-17/عدد35
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract This research deals with some of the verbs that give certain meanings, when they followed by a certain complementation of the verb. This means that verb complementation restricts the verb uses and meanings in certain verbs. Many examples given to shed the light on these verbs mentioned earlier. The different meanings of verbs are affected by the complementation that follows them and the way that complementation can affect the original meaning of the verb itself semantically and syntactically. The items that follow these verbs, are obligatory and not optional, complete the verb meaning. The complementation restricts the syntactic and semantic analysis of the verb. In addition, other functions affect the original meaning of the verb like metaphor, syntactic structure, intonation, the intended meaning of the speaker and other certain situations. These items can change the syntactic and semantic features of verbs. الملخص يتناول هذا البحث جانباً من الأفعال التي تعطي معاني متنوعة عندما تكون متبوعة بتكملة الفعل الخاص به، وهذا يعني أن ما يكمل الفعل يحدد معاني هذا الفعل الثانوية واستعمالاته. لقد أعطيت أمثلة كثيرة لتسلط الضوء على هذه الأفعال المذكورة آنفاً. إن معاني الفعل المتعددة تتأثر بالتكملة التي تتبع الفعل والطريقة التي تؤثر تكملة الفعل بها على معنى الفعل الرئيس أو الأساس دلالياً وقواعدياً. إن الكلمات التي تتمم معنى الفعل تكون كلمات حتمية وليست اختيارية لإتمام معنى الفعل. فالتكملة تحلل الفعل من الناحية الدلالية والقواعدية. ويتأثر أيضاً المعنى الخاص بالفعل, من ناحية أخرى, بالتعبير المجازي أو النص التركيبي أو التلحين الصوتي أو المعنى المقصود للمتكلم أو طبيعة الموقف. يمكن أيضا أن تغير هذه الخصائص التركيب والمعنى الدلالي للفعل.

Keywords


Article
Population Growth, Employment and Municipal Solid Waste Pollution in Mosul city

Authors: Obey M. Al-Wattar --- Sahar A. Mahmood
Pages: 7-32/عدد36
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The phenomenal population growth in Mosul city, from 179,650 people in 1957 to nearly 1,400,000 in 2008, has been the driving force behind the corresponding growth in the labour force, whose size increased from around 41,320 people in 1957 to nearly 360,000 in 2008. The annual growth rate of the labour force, following population growth mainly, has been 3%. The associated uneven developmental efforts over the same period led to, among other things, an increase in the level of employment, from less than 41,320 employees in 1957 to over 275,000 in 2008, even though the city's average rate of unemployment over the period 2003-2008 passed 25% . As a result of the increased job opportunities, and the city's real Gross Domestic Product, the daily quantity of residential and commercial solid waste (R & CSW) generated in the city increased from less than 114 tons in 1957 to 289.8 tons in 1988, and over 725 tons in 2008. The central argument of this paper is that under conditions of rapid population growth and employment promotion policy the "bridge" between population-labour nexus, and the employment–R & CSW nexus is the rate of unemployment, with the latter being policy variable. The main conclusion to which this work leads is the following: Local Government and Mosul University should address the two problems of unemployment and solid waste pollution in general, and R & CSW in particular, simultaneously. Otherwise, any efforts aimed at alleviating the problem of unemployment prevailing in Mosul city today will exacerbate the problems of solid waste pollution in the city. The paper was concluded by two recommendations. الملخص شهدت مدينة الموصل، خلال العقود الخمسة الماضية، زيادة سكانية كبيرة. فقد ازدادت القاعدة السكانية لهذه المدينة من نحو 179,650 نسمة عام 1957 إلى ما يقرب من 1,400,000 نسمة عام 2008. هذه الزيادة السكانية كانت، ولم تزل، السبب الرئيس لزيادة القوى العاملة في المدينة، من نحو 41,320 شخصاً عام 1957 إلى ما يقرب من 360,000 شخصاً عام 2008، بمعدل نمو سنوي طويل الأجل لا يقل عن 3%. وقد صاحب ذلك جهود تنموية غير منتظمة نتج عنها –من بين الأشياء الأخرى– زيادة مستوى التوظف في المدينة عن ما يقارب 41,320 شخصاً عام 1957 إلى ما يزيد على 275,000 شخصاً عام 2008، على الرغم من أن معدل البطالة للفترة 2003-2008 تجاوز عن المتوسط 25%. ونتيجة لزيادة فرص العمل (والناتج المحلي الإجمالي الحقيقي) في المدينة، ازداد المعدل اليومي لتوليد المخلفات الصلبة بشكل عام والسكنية والتجارية منها بشكل خاص. فقد ازدادت الكمية الأخيرة من أقل من 114 طناً يومياً عام 1957 إلى 289.8 طناً يومياً عام 1988 والى أكثر من 725 طناً يوميا عام 2008. في هذه الدراسة يجد القارئ أو القارئة أن "الجسر" الذي يربط بين عدد السكان والقوى العاملة من جهة، ومستوى التوظف وكمية المخلفات الصلبة بشكل عام والسكنية والتجارية منها بشكل خاص، من جهة أخرى، هو معدل البطالة (U). بناءً على ذلك، فإن معادلة الصيغة المختصرة التي تربط بين كمية المخلفات السكنية والتجارية الصلبة كمتغير تابع وعدد السكان كمتغير مستقل، مبنية على افتراض ثبات (U). وقد توصلت الدراسة إلى عددٍ من الاستنتاجات أهمها ما يأتي: ما لم تكن معالجة مشكلة البطالة متزامنة مع تقديم الدعم لمديرية بلدية الموصل لإنشاء (والتشغيل بفاعلية وكفاءة عاليتين) منظومة للإدارة المتكاملة للمخلفات الصلبة، في مواجهتها لمشكلة تلوث المدينة بالمخلفات الصلبة بشكل عام والسكنية والتجارية منها بشكل خاص، فإن بذل الجهود الجادة لمعالجة –أو التخفيف من حدة– مشكلة البطالة السائدة في مدينة الموصل اليوم يحمل معه المزيد من المخلفات السكنية والتجارية الصلبة بشكل خاص، والمزيد من التلوث. وقد تم اختتام الدراسة بعدد من الاستنتاجات وتوصيتين.

Keywords


Article
مدى توافر الخصائص الريادية لدى القادة الإداريين (دراسة استطلاعية لآراء عينة من رؤساء الأقسام العلمية في جامعة الموصل)

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Environmental changes have made the managerial leadership seek the best methods to cope with those changes aridest to control them. Thus, the leadership style is one of the methods that have been adopt believing that it is the most effective tool for developing a group of facilities to interpret the ideas and concepts in a real situation. This demands that certain characteristics and features should be available to represent these styles in both form and content. Accordingly, the present study has set the following questions: 1- Do managerial leaders in organizations Sample study have a concept of leadership and its requirements? In addition, what are these characteristics available? The present study has also has reached a group of conclusions such as: 1- The availability of some Entrepreneurship Characteristics and characteristics in the personality of some of the leaders in the organizations under study though there some variations and differences in the values attained. 2- There were some real and existing of certain matters that represent the Entrepreneurship Characteristics and characteristics in forming a hierarchal chain other than other characteristics. This means that taking into consideration some waste when adopting and commencing any behavior at work was the most common contributing factor. This means that there could be a drawback in other factors. This condition has behalf of Mr. Henry Ford who was seventy bankrupt until he reached his success in developing his well-known company. الملخص حدت التغييرات البيئية المحيطة بالقيادات الإدارية إلى التماس أنجح الصيغ بقصد مسايرة تلك التغييرات والعمل على احتوائها، وقد كانت الصيغة الريادية احد المسالك التي احتضنتها تلك القيادات إيماناً منها بأنها الأداة الفاعلة في تطوير مجموعة من الآليات لترجمة الأفكار والمفاهيم إلى واقع حال، مما يفسر لنا ضرورة توافر مجموعة من الخصائص التي تمثل تلك الصيغة الريادية وتعبر عنها شكلاً ومضموناً وقد تبنت الدراسة المنهج التحليلي الوصفي في ظل الإفادة مما تمخضت عنه إجابات المبحوثين عن الإستبانة الخاصة بالظاهرة المدروسة وعلى النحو الذي أسهم في السعي للإجابة عن التسأول الذي مفاده الآتي: 1- هل يمتلك القادة الإداريون في المنظومات عينة الدراسة تصوراً عن ماهية الريادة وطبيعة الخصائص المترجمة لها؟ وقد توصلت الدراسة إلى مجموعة من الاستنتاجات أهمها: 1. توافر بعض الخصائص الريادية لدى القيادات الإدارية في المنظومات عينة الدراسة مع وجود درجة من التباين في قيمها النسبية. 2. وجود إسهام فعلي لبعض الفقرات المعيرة للخصائص الريادية في تكوين السلسلة العنقودية من دون غيرها من الفقرات، فعملية وضع قدراً من الخسارة عند انتهاج أي تصرف في العمل كانت الأكثر إسهاما، مما يعني أن حالة الإخفاق في بعض الحالات قد تكون قائمة، وهذا ما أمكننا تأشيره عند السيد (هنري فورد) إذ إنه تعرض للإفلاس بحدود سبع مرات قبل نجاحه في تطوير شركته. أما بخصوص المقترحات التي يطرحها الباحثون فقد تمثلت بضرورة تفعيل الخصائص الريادية موضع الدراسة وبما يقود إلى بلورة خصائص وولادة أخرى ساندة لدى القيادات الإدارية بغية تأمين القدرة على مجابهة الصعاب ومسايرة المستجدات.

Keywords


Article
القدرات الوجدانية وأثرها في الحل الابتكاري لمشكلات العمل (دراسة استطلاعية في مستشفى ابن سينا التعليمي في الموصل)

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The emotional abilities represent one of the main requirements of going along with the environment. It cannot respond to an actual performance without taking into account these abilities because they are linked in one way or another with how to reach innovative solutions to the problems. The research has aimed through the conceptual framework show to the emotional impact of capacity in the access to innovative solutions to the problems in the organization of health research sample. The researchers have sought to include these two variables in their research within the framework of a comprehensive theoretical analysis in an attempt to reach and affect relationship between them. Generally, the research tries to find the answer to the following questions: 1- Are the emotional abilities considered one of the control skills in the possibility of achieving excellence in organization of health research sample? 2- Do the managers in the organization under research have any idea about the impact of emotional capacity in the innovative solutions to the problems? 3- What is the role of emotional capacity in the innovative solutions to the problems of the organization of health? The results give a set of conclusions, which were the most prominent of the innovative solutions to problems in the organization researched. There is a significant effect of emotional capacity in the innovative solutions to problems in the organization under researched. Depending on the conclusion reached by the research a set of recommendations have been provided. الملخص تمثل القدرات الوجدانية أحد المتطلبات الأساسية للتكيف مع الواقع البيئي، إذ لا يمكن حدوث الاستجابة الفعلية في الأداء من دون الأخذ بالاعتبار تلك القدرات لأنها ترتبط بشكل أو أخر بمدى التوصل إلى الحلول الابتكارية لمشكلات العمل. سعى البحث من خلال الإطار المفاهيمي له إلى بيان أثر القدرات الوجدانية في الوصول إلى الحلول الابتكارية للمشكلات في المنظمة الصحية عينة البحث وسعى الباحثون إلى تضمين بحثهم هذين المتغيرين ضمن إطار نظري تحليلي شامل في محاولة للتوصل إلى العلاقة والأثر بينهما. وبشكل عام يحاول البحث الإجابة على التساؤلات الآتية: 1. هل تعد القدرات الوجدانية من المهارات الحاكمة في إمكانية تحقيق التميز في المنظمة الصحية -عينة البحث-؟ 2. هل هناك تصور واضح لدى المدراء في المنظمة الصحية المبحوثة عن أثر القدرات الوجدانية في الحل الابتكاري لمشكلات العمل؟ 3. كيف يمكن الوصول إلى الحل الابتكاري لمشكلات العمل في المنظمة المبحوثة؟ وتوصل البحث إلى مجموعة من الاستنتاجات كان من أبرزها: • هناك علاقة ارتباط معنوية بين القدرات الوجدانية والحلول الابتكارية لمشكلات العمل في المنظمة المبحوثة. • هناك تأثير معنوي للقدرات الوجدانية في الحل الابتكاري لمشكلات العمل في المنظمة المبحوثة. واعتماداً على الاستنتاجات التي توصل لها البحث فقد قدمت مجموعة من المقترحات المنسجمة مع تلك الاستنتاجات.

Keywords


Article
عناصر الهندسة البشرية وأثرها في تحسين بيئة العمل الفيزياوية وتقليل الإصابات (دراسة استطلاعية على مجموعة من الشركات الصناعية في محافظة نينوى)

Authors: رغيد إبراهيم إسماعيل
Pages: 11-53/عدد36
Loading...
Loading...
Abstract

This research deals with the relation between the elements of ergonomics and its role in improving the environment of physical work and reducing injuries in a selected group of the industrial companies in Ninewa. Generally, the top management attention of the elements of ergonics and the providing ideal environment including temperature, humidity, lighting, ventilation, radiation, colors, and the other conditions of work environment help to reduce the possibility of injuring the individual working at the site of infection. This research tries to answer the following questions: 1. Is there any relation between the elements of ergonics and environment of physical work? 2. Is there a significant correlation between the elements of ergonomics and reducing injuries in the company under study? 3. Is there a significant effect of the elements of ergonics an improving the environment of physical work? 4. Is there a significant effect of the elements of ergonomics on reducing injuries? This research has come up with the conclusion that there are significant relations and effects between the elements of ergonomics and the environment of physical work in the company under study. الملخص يعالج هذا البحث وبشيء من التفصيل (علاقة الارتباط والتأثير) بين عناصر الهندسة البشرية ودورها في تحسين بيئة العمل الفيزياوية وتقليل الإصابات في مجموعة مختارة من الشركات الصناعية في محافظة نينوى، بصفة عامة إن اهتمام الإدارة العليا بعناصر الهندسة البشرية وتوفير البيئة المثالية من (حرارة ورطوبة وإنارة وتهوية وإشعاع وألوان وظروف أخرى لبيئة العمل) سوف يساعد بدوره في تقليل تعرض الفرد العامل في موقع عمله لمخاطر الإصابة.وبشكل عام يحاول البحث الإجابة على التساؤلات الآتية: 1. هل هناك علاقة ارتباط معنوية بين عناصر الهندسة البشرية مجتمعة وتحسين بيئة العمل الفيزياوية؟ 2. هل هناك علاقة ارتباط معنوية بين عناصر الهندسة البشرية مجتمعة مع تقليل الإصابات؟ 3. هل هناك وجود تأثير معنوي لعناصر الهندسة البشرية مجتمعة في تحسين بيئة العمل الفيزياوية؟ 4. هل هناك وجود تأثير معنوي لعناصر الهندسة البشرية مجتمعة في تقليل الإصابات؟ وفي التحليل النهائي توصل البحث إلى مجموعة من الاستنتاجات أهمها: وجود علاقة ارتباط وتأثير معنوي بين عناصر الهندسة البشرية وبيئة العمل الفيزياوية وتقليل الإصابات في الشركات قيد البحث.

Keywords


Article
The Gothic Elements in Edgar Allan Poe's "The Raven"

Authors: Ghada A. Mohammed
Pages: 19-37/عدد35
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract In literary and cultural studies, the gothic is a genre or mode whose dark imagery often includes medieval ruins, supernatural occurrences, and demonic protagonists. To show Poe's use of the gothic elements in his poem "The Raven" is the aim of the present study. The study falls into five sections. The first section forms the introduction that deals with the definition of the gothic term and alludes to its origin. While the second section treats the literary use of the gothic style which came into being in (1764) when Horace Walpole published his novel The Castle of Otranto which became a sample of the gothic novel that was followed later by other novelists. The third section tackles Poe's distinguished gothic style, which addresses man psychologically. His imaginative, mysterious mad heroes and his nightmare world are also discussed. The fourth section offers a short definition of Poe's "The Raven" and gives a general idea about the poem. The core of the study is represented by the last section, which displays the gothic elements in "The Raven". الملخص القوطية فن في الدراسات الأدبية والثقافية، وهي عبارة عن جنس أدبي أو أسلوب، استعاراته الكئيبة تشمل بقايا آثار القرون الوسطى وأحداثها الخارقة للطبيعة فضلاً عن أبطالها الشيطانيين. تهدف هذه الدراسة إلى تقديم عناصر القوطية في قصيدة ايدغار الآن بو "الغراب". تتألف الدراسة من خمسة مباحث: الأول يمثل المقدمة التي تُعنى بتعريف القوطية وتتبع أصلها. بينما يعالج المبحث الثاني الاستخدام الأدبي للقوطية الذي ظهر في عام (1764) عندما قام هوراسب وليول بطبع روايته (قلعة اوترانتو) التي أصبحت نموذجاً للرواية القوطية احتذى به الروائيون فيما بعد. ويتناول المبحث الثالث أسلوب القوطية المميز عند بو الذي يخاطب الإنسان من الناحية النفسية. كما ويناقش المبحث أبطال بو الخياليين الغامضين المعتوهين وعالمه المريع. ويعرض المبحث الرابع تعريفاً قصيراً لقصيدة بو "الغراب" كما ويعطي فكرة عامة عن القصيدة. ويمثل المبحث الخامس والأخير جوهر هذه الدراسة الذي يعرض عناصر القوطية في "الغراب".

Keywords


Article
عمليـات إدارة المعرفة وتأثيرها في تحقيق الرضا لدى الزبون (دراسة ميدانية في عينة من الشركات الصناعية العاملة في محافظة نينوى)

Authors: رأفت عاصي العبيدي
Pages: 33-61/عدد33-34
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Knowledge management has received wide attention recently by decision makers in manufacturing companies because of the large role played by this administration to achieve satisfaction of the customer and its direct contribution in improving the functioning of companies and the acquisition of personnel from the experiences and skills, which enhance its competitive position in the market. Interest in knowledge management has led a lot of companies to adopt knowledge management as a strategy to achieve satisfaction for the customer and ensure growth and continuity. The most important requirements of this feature in the twenty first century atheist and twenty is to achieve high standards of quality that are achieved through special attention to knowledge management and in particular in a subject so-called (customer satisfaction), Based on the above. This research has tried to determine operation management knowledge and its impact in achieving the satisfaction of the customer (a field study in a sample of industrial companies operating in Nineveh). The research methodology required designing model, which reflects the correlations and influence between the process of knowledge management and customer's satisfaction. It also required the representation of a group of sub-hypotheses that reflect these relations based on the diagnosis of the research variables and testing the correlations and the influence of the model of the research. This research ends with a set of conclusions and recommendations. المستخلص حظيت إدارة المعرفة مؤخراً باهتمام واسع من قبل صانعي القرار في الشركات الصناعية نتيجة للدور الكبير الذي تعلبه هذه الإدارة بعملياتها في تحقيق الرضا لدى الزبون وما لها من إسهامات مباشرة في تحسين عمل الشركات واكتساب الأفراد العاملين فيها خبرات ومهارات مما يعزز من موقفها التنافسي في السوق. إن الاهتمام بإدارة المعرفة دفع بالكثير من الشركات إلى اعتماد إدارة المعرفة كإستراتيجية لتحقيق الرضا لدى الزبون وضمان النمو والاستمرار، إذ إن أهم متطلبات هذه الميزة في القرن الحادي والعشرين هي تحقيق مستويات عالية من الجودة وأن هذه المستويات العالية للجودة تتحقق من خلال اهتمام خاص بعلم الإدارة وبالأخص في موضوع يطلق عليه بـ(رضا الزبون). واعتماداً على ما سبق فقد سعى هذا البحث إلى تحديد (عمليات إدارة المعرفة وتأثيرها في تحقيق الرضا لدى الزبون (دراسة ميدانية في عينة من الشركات الصناعية العاملة في محافظة نينوى))، إذ تطلبت منهجية البحث تصميم أنموذج افتراضي يعكس علاقات الارتباط والتأثير بين عمليات إدارة المعرفة ورضا الزبون فضلاً عن تمثيله لمجموعة من الفرضيات الفرعية التي تعكس هذه العلاقات بناءً على تشخيص متغيرات البحث واختبار علاقات الارتباط والتأثير على وفق ما أفضى إليه أنموذج البحث وتأشير مجموعة من الاستنتاجات والتوصيات.

Keywords


Article
Cognitive Macro knowledge: A Semantic View of Translating Meanings of the Qur’anic Texts

Authors: Mohammed Nihad Ahmed
Pages: 34-53/عدد36
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The major goal of this paper is to focus on the necessity of macro knowledge in translating process. It is hypothesized that macro knowledge constituents include conceptual components within the mental model that constitutes knowledge clusters as a major part of the cognitive system in general. This paper demonstrates the conceptual components underlying the formation of new mental images in exegeses of Qur'anic text on the one hand, and the translating process on the other, which agrees with the idea that says that translation is complex bilingual mediated communication. The macro knowledge is posited in this process with inference making mechanisms in mental model. As Qur'anic text is characterized by a high level genre that contains multifarious types of figurative tropes, the translator transfers the semantic and logical connectivity, mental image (conceptual structures), aesthetic standards and emotional charge of SL into TL keeping the norms of both languages as well as keeping the accuracy, fidelity and sanctity of the glorious Qur'anic text. The current study concludes that translation is a pure cognitive bilingual process in terms of macro knowledge constituents, and has a major operation performed in terms of knowledge and inference within the mental model. الملخص يعد الهدف الرئيس للبحث الحالي التركيز على أهمية المعرفة الشاملة في عملية الترجمة. فقد افترضت الدراسة أن مقومات المعرفة الشاملة تحتوي على مكونات تصورية على وفق الأنموذج الذهني والذي يشكل بدوره عناقيد معرفية أساسية كجزء من المنظومة الإداركية البشرية. وقد تناول البحث الحالي المكونات التصورية التي تنظوي على الصور الذهنية في تفاسير القرآن الكريم من جهة وعلى عملية الترجمة من جهة أخرى. وهذا ما يتفق مع الفكرة القائلة إن الترجمة هي عملية معقدة تشتمل على اتصال ثنائي اللغة، بينما تدخل المعرفة في هذه العملية بآليات الاستدلال الذهني. وبما أن النص القرآني يمتاز بتنوع الأجناس اللغوية، فعلى المترجم أن يقوم بنقل ذلك الترابط المنطقي والدلالي، والصورة الذهنية (التركيبات التصورية)، والمستويات الجمالية والتاثيرمن اللغة المصدر إلى اللغة الهدف؛ مع الاحتفاظ بعنصر الدقة، والأمانة، وقدسية النص القرآني. توصلت الدراسة إلى أن عملية الترجمة بحد ذاتها عملية ادراكية ثنائية اللغة على وفق مكونات المعرفة الشاملة، فهي تحدث ضمن أطر معرفية واستدلالية للأنموذج الذهني.

Keywords


Article
نموذج الإدارة الالكترونية– مدخل إستراتيجي لتعزيز إستراتيجيات الريادة (دراسة حالة في شركة الحكماء لصناعة الأدوية في مدينة الموصل)

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The foundation of information and communication technology forms a base to adopt and implant electronic management paradigm. It has taken place as systematical and tidy managerial form, that involves all the organizational and substantial and humanly constituents in philosophy perspective. In any organization when the entrepreneur became on aim, enquiring by all coeval managers, to achieve sustainable and strategic success in global competition markets. The electronic management paradigm could be a strategic approach to enhance the entrepreneurship strategies, and gage their continence, that based on strategic concept in organization. From this point, we assume that recent research idea, seeks to study "Al-Hokamaa company for curatives in Mosul city" to search the current management paradigm, and compare it with electronic paradigm, to reach tolls that enhance the entrepreneurship, strategies for organization. الملخص تشكل البيئة الأساسية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، قاعدة أساسية لاعتماد نموذج الإدارة الالكترونية وتطبيقها، إذ بدأت في السنوات الأخيرة تأخذ دورها في إطار منظومة ومنهجية إدارية متكاملة تشمل العناصر التنظيمية والمادية والبشرية للمنظمة في إطارها الفلسفي وتوجهاتها وآلياتها الإدارية الجديدة المبنية على أسس ومفاهيم الإدارة الإستراتيجية للمنظمة. وعندما تكون الريادة في أية منظمة "هدفاً تسعى إليه الإدارة بقصد تحقيق النجاح الإستراتيجي المستدام في سوق يتسم بالمنافسة العالمية" يمكن لنموذج الإدارة الالكترونية أن يعد مدخلا إستراتيجياً لتعزيز إستراتيجيات الريادة، وضمان ديمومتها، من هنا تبلورت فكرة الدراسة الحالية التي تسعى إلى دراسة حالة "شركة الحكماء للأدوية في مدينة الموصل"، لمعرفة النموذج الإداري السائد ومحاولة مقارنته مع نموذج الإدارة الالكترونية بهدف الوصول إلى الوسائل التي من شأنها تعزيز إستراتيجيات الريادة في المنظمة عينة البحث.

Keywords


Article
الاندماج الوظيفي ودوره في تعزيز الرضا الوظيفي (دراسة لآراء عينة من العاملين في مستشفى ابن الأثير والخنساء في محافظة نينوى)

Loading...
Loading...
Abstract

Employees Involvement forms one of the main administrative concepts, which attracts the attention of many researchers for its positive impact on many variables. For this reason, the research aims at showing the nature of the relationship and the effect of employees Involvement in enhancing the employee' satisfaction depending on two basic hypotheses tested in Ebn Al-Atheer and Al-Khansa hospitals. Questionnaire is used as a method for collecting data. 50 employees have submitted to it. Different statistical ways have been adopted for testing the hypotheses of the research. The study has come up with a conclusion, that there is a correlation and spiritual relation for the employees' involvement in increasing employee's satisfaction. At the end of the research, a list of suggestions is given. The most important one is to provide training courses for the employers of the hospitals under the study in order to enrich and develop their performance, a matter that will be reflected on their satisfaction in work. الملخص يشكل الاندماج الوظيفي أحد المفاهيم الإدارية التي لاقت اهتمام العديد من الباحثين الإداريين نظراً لإثارة الايجابية في الكثير من المتغيرات المنظمية الأخرى. واستناداً إلى ذلك هدف البحث إلى بيان طبيعة العلاقة والتأثير للاندماج الوظيفي في تعزيز الرضا الوظيفي معتمداً في ذلك على فرضيتين أساسيتين اختبرتا في مستشفى أبن الأثير والخنساء, واعتمدت الاستبانة بوصفها أداة رئيسة لجمع البيانات إذ تم استقصاء آراء (50) عاملاً, ولأجل اختبار فرضيات البحث استعملت العديد من الأساليب الإحصائية لذلك. وبناءً على وصف متغيرات البحث وتشخيصها واختبار فرضياته توصل البحث إلى نتيجة مفادها وجود علاقة ارتباط وتأثير معنوية للاندماج الوظيفي في تعزيز الرضا الوظيفي. واختتم البحث بمجموعة من المقترحات من أبرزها إقامة دورات تدريبية للعاملين جميعهم في المستشفيات المبحوثة لغرض تنمية مستوى أدائهم وتطويره وانسجامهم بالوظيفة وبالتالي ينعكس على رضاهم عن العمل.

Keywords


Article
المحاسبة عن الاستثمار وقياس عائده في الموارد البشرية بالتطبيق على كلية الإدارة والاقتصاد/ جامعة تكريت

Authors: صدام محمد محمود
Pages: 63-104/عدد33-34
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The success of the institutions occasionally depends on the skill and effectiveness of employees and their satisfaction, cooperation, understanding on the key objectives for which it was. Therefore, the best investment is that to build and develop the human resource by making expenditures (investments) on them to raise their efficiency and performance of any facility. The nature of their business is keen on spending money especially in the areas of investments. Which are always seeking studying and developing a vision for a prospective investment returns. The process of identifying and measuring returns on investments in general, and measuring return on investment of human resources, in particular has its difficulties and obstacles. Therefore, the methods and approaches proposed in the measurements are various, Such as the financial (quantitative), and non-financial (descriptive), which are proposed and renewed from time to time. This research aims at identifying and measuring the value of human resources and the showing the importance and the need of its investment and the work to develop it and then measuring the expected returns of investments, to support and promote such an attempt educational institutions (universities in particular) have been chooser. Because they have a lot of persons and the fields of their investment are wide and necessary, therefore the measurement of human resources needs a method or means to measure the expected savings from these investments. الملخص يتوقف نجاح الشركات على مهارة وفاعلية العاملين فيها ورضاهم وتعاونهم وتفاهمهم حول الأهداف الرئيسة التي قامت من أجلها، لذا فإن أفضل استثمار يمكن أن تقوم به هو بناء وتنمية الموارد البشرية فيها، عن طريق بذل الإنفاقات (الاستثمارات) عليها لرفع كفاءتها ومستويات أدائها، وأي منشأة مهما كانت طبيعة نشاطها تحرص كل الحرص على أموالها ومجالات إنفاقها لا سيما في الاستثمارات، فهي تسعى دائماً لدراسة ووضع رؤية توقعية عن عوائد استثماراتها. إن عملية تحديد وقياس العوائد على الاستثمارات بشكلٍ عام وقياس العائد على الاستثمار البشري بشكلٍ خاص له من الصعوبات والمعوقات، لذا تعددت الطرق والأساليب المقترحة في عمليات القياس، فنجد منها المالي (الكمي) ومنها غير المالي (الوصفي)، ويتم اقتراحها وتجديدها بين فترة وأخرى، وما هذا البحث إلا محاولة من تلك المحاولات يهدف إلى تحديد وقياس قيمة الموارد البشرية وبيان أهمية وضرورة الاستثمار فيها والعمل على تنميتها ومن ثم قياس العوائد المتوقعة عن استثماراتها، ولغرض دعم هذه المحاولة وتعزيزها تم اختيار المؤسسات التعليمية (الجامعات خصوصاً) كونها تمتلك الكثير من العناصر البشرية الكفوءة، ومجالات الاستثمار فيها واسعة وضرورية، وبالتالي فإنها بحاجة إلى طريقة أو وسيلة لقياس الوفورات المتوقع الحصول عليها من هذه الاستثمارات.

Keywords


Article
الفهرسة الوصفية في مكتبة المعهد التقني/ الموصل مع الإشارة إلى الفهرسة الآلية للمكتبة

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract This Research (Descriptive cataloging in the library of Technical institute Mosul) has focused on the importance of evaluating "Card Catalog" of the library of Mosul Technical Institute. This was done through determining the type, size, and differences the cataloging suffers from and showing its effect on recalling the information resources easily and quickly. This research has followed the case study method for manual descriptive cataloging in the library of Mosul Technical Institute and for all information resources. The extent to which the rules of applying the Anglo-American cataloging on the information resources was known. This was done through repealing the descriptive cataloging of (50) books the library received since 1990. These cards were compared to the cards made by librarians in the library. A field study for computerized catalog of the library was achieved, beside a field study for the catalogue card of the library. The users' opinion of the performance of the library manual and computerized catalog cards was reviewed to know the extent of using them. This researched has shown that these were mistakes and differences in all field of the description. No card was free from the mistakes and differences. No cards having all the elements. The research has come with a number of recommendations, all aiming at re-building the cards. This could be done throng the ideas of specialists in the field of information and libraries. Continuous renewing of the rules and tools used in descriptive cataloging, and following the improvements and modifications is necessary to improve the situation of the catalog. الملخص ركز البحث على أهمية تقويم الفهرس البطاقي لمكتبة المعهد التقني/ موصل من خلال محاولة حصر طبيعة وحجم الأخطاء والاختلافات التي يعاني منها هذا الفهرس ثم بيان تأثيرها في سهولة وسرعة استرجاع مصادر المعلومات. اعتمد البحث على منهج دراسة الحالة لدراسة الفهرسة الوصفية اليدوية والآلية في مكتبة المعهد التقني/ الموصل ولكافة مصادر المعلومات. وقد تم معرفة مدى تطبيق قواعد الفهرسة الأنكلو أمريكية على مصادر المعلومات وبيان النقاط غير الصحيحة وذلك من خلال إعادة الفهرسة الوصفية لـ(50) كتاباً من الكتب التي وصلت المكتبة منذ عام 1990 ومقارنتها ببطاقة الفهرسة الوصفية التي أنجزتها المكتبة، مع دراسة ميدانية للفهرس الآلي المعتمد في المكتبة، فضلاً عن الدراسة الميدانية للفهرس البطاقي في المكتبة مع استطلاع المكتبة أراء المستفيدين لفهرسي المكتبة اليدوي والآلي وبيان نسبة الاستفادة منهما. خرج البحث بنتيجة مفادها وجود الأخطاء والاختلافات في جميع حقول الوصف المادي للكتب، فلا نجد بطاقة من عينة البحث تخلو من خطأ أو نقص، ولا توجد بطاقة تتمثل فيها جميع الحقول والعناصر. فضلاً عن توفر فهرس آلي غير متاح للمستفيدين خرج البحث بمجموعة من المقترحات تهدف جميعا إلى معالجة وضع الفهرس ولاسيما عن طريق الاستعانة بآراء ومقترحات الخبراء المتخصصين في مجال المعلومات والمكتبات وضرورة التحديث الدائم للقواعد والأدوات المستخدمة في الفهرسة الوصفية ومتابعة التعديلات والتطورات الحاصلة فيها بشكل مستمر.

Keywords


Article
النظرية اليابانية في الإدارة وإمكانية تطبيقها بالمنظمات العراقية (دراسة تحليلية لآراء عينة من العاملين في عدد من المنظمات في محافظة نينوى)

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The present research examines the possibility of applying the Japanese theory of management on Iraqi organization. The hypothesis set is a statistically tested one. Questionnaire is used as a method for collecting data. The research has come up with a set of conclusions. The most important ones are the following: 1- The results ranged between (highly encouraging) to (medium encouraging), there were no un encouraging results. 2- There is a clear tendency for managers toward applying the Japanese theory despite the out of control obstacles, like the economical, political, and security circumstances. 3- According to employees, there are some negative aspects, such as: giving no chance for the employee to participate in making decisions, inequality of motivations, discrimination in applying instructions, job un stability and feeling of insecurity, little salary amounts in comparison with the effects, in addition to the need of providing a fine suitable life for the employee and their families. الملخص يتناول هذا البحث تحليل إمكانية تطبيق النظرية اليابانية واختبارها في الإدارة بالمنظمات العراقية, وقد تم صياغة فرضية رئيسة تم اختبارها إحصائياً, واستخدمت استمارة الاستبانة لجمع البيانات عن عينة البحث، وتوصل البحث إلى مجموعة من الاستنتاجات أهمها: 1- اظهر البحث نتائج تتراوح ما بين (مشجعة) إلى (متوسطة) ولم تظهر أي نتيجة (غير مشجعة). 2- هناك ميل لدى المدراء لتطبيق المنهج الياباني على الرغم من وجود بعض المعوقات الخارجة عن سيطرتهم كالظروف السياسية والأمنية والاجتماعية والاقتصادية. 3- برزت بعض النتائج السلبية -من وجهة نظر المرؤوسين- كعدم إشراك المرؤوسين باتخاذ القرارات الإدارية, وعدم تحقيق العدالة في منح الحوافز, والمحاباة في تطبيق التعليمات, وعدم الشعور بالأمان والاستقرار الوظيفي, وعدم توازن الراتب مع الجهود المبذولة, والحاجة إلى تامين الحياة الكريمة للعاملين وعوائلهم. كما قدمت عدد من التوصيات المنسجمة مع هذه الاستنتاجات أهمها: 1. تعميق ثقافة مشاركة المرؤوسين باتخاذ القرارات الإدارية. 2. مشاركة العاملون في دورات تدريبية خارج القطر لبناء التراكم المعرفي.

Keywords


Article
المنظور الإستراتيجي لاستخدام أنموذج بطاقة الأداء المتوازن محاسبياً وأوجه القصور

Authors: د. صالح إبراهيم الشعباني
Pages: 105-137/عدد33-34
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The balanced scorecard model is a remarkable development in the field of management accounting as a new approach in the evaluation of the performance because it contains financial and non-financial indicators and it is interrelated within a strategic framework based on a relationship of cause and effect. This model works to achieve balance among the indicators pertaining to perspectives (financial, customers, internal processes, learning and growth) into a single report under the umbrella of the company's strategy for achieving the objective of the company. This model has emerged after confirmation of failure of traditional models of performance evaluation, which was based on financial indicators only on historical data therefore; it does not have the future vision of crossing the company's strategy in the long term. On this basis, the balanced scorecard is a general strategic framework to assist the various levels of the company and translate its objectives and strategic plans to the objectives of the process which can be measured accurately with the guidance of individual performance by linking strategy and the functions of the company's vision of working through the four dimensions. الملخص يعد أنموذج بطاقة الأداء المتوازن تطوراً نوعياً في مجال المحاسبة الإدارية إذ يمثل مدخلا حديثا في تقويم الأداء كونه يحتوي على مؤشرات مالية وغير مالية مترابطة فيما بينها ضمن إطار استراتيجي قائم على أساس علاقة السبب والنتيجة, ويعمل هذا الأنموذج على تحقيق التوازن فيما بين تلك المؤشرات التي تخص المنظورات (الأبعاد) الأربعة (مالية, زبائن, عمليات داخلية, تعلم ونمو) ضمن تقرير واحد وتحت مظلة إستراتيجية الشركة لغرض تحقيق الهدف الرئيس للشركة. وقد ظهر هذا الأنموذج بعد ثبات قصور نماذج تقويم الأداء التقليدية التي كانت تعتمد على المؤشرات المالية فقط وعلى البيانات التاريخية وبالتالي لا تمتلك التصور المستقبلي المعبر عن إستراتيجية الشركة في المدى الطويل. وعلى هذا الأساس تعدّ بطاقة الأداء المتوازن إطاراً استراتيجياً عاماً يساعد مختلف مستويات الشركة على ترجمة أهدافها وخططها الإستراتيجية إلى أهداف عملية قابلة للقياس بدقة مع توجيه الأداء الفردي من خلال ربط إستراتيجية ورؤية الشركة بمهام العاملين من خلال أربعة الأبعاد، ومع ذلك فهي تعاني من قصور وخاصة فيما يتعلق بخلوها من القضايا البيئية والاجتماعية.

Keywords


Article
الاستجواب البرلماني في دستور جمهورية العراق لعام 2005 ((دراسة تحليلية))

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Interrogation is considered the most important tool used by parliament to implement its scrutiny mission on the governments' task. Since it conveys the meaning of accusation and accountability, it may lead to discredit the whole government or one of its members when its deviant is proved, which is known as ministerial responsibility. This study sheds light on this topic considering parliamentary questioning as an effective tool of inspection and overseeing on the performance of ruling ministers' attraction their attention when they are unconscious or deter them when they violate laws. Ultimately, interrogation is not more than effective way with its origins, rules and justifications, which strengthen the parliamentary system. الملخص يمثل الاستجواب أهم الوسائل التي يمارس بها البرلمان مهمته الرقابية على أعمال الحكومة، إذ إنه يحمل في طياته معنى الاتهام والمحاسبة لأعمالها، وقد يؤدي إلى طرح الثقة بالحكومة كلها أو بأحد أعضائها عند ثبوت مخالفتها، وهو ما يعرف بالمسؤولية الوزارية. إذ إن هذه الدراسة تسلط الضوء على هذا الموضوع المهم بعدّ أن الاستجواب البرلماني أداة فاعلة في أعمال الرقابة والتعقيب على أعمال الحاكمين من الوزراء، تنبيهاً لهم حال غفلتهم ومحاسبتهم عند تقصيرهم، وردعاً لهم عند تجاوزهم، وهو في النهاية لا يعدو كونه وسيلة لها أصولها وقواعدها وإجراءاتها ومسوغاتها التي تقوي من عضد النظام البرلماني.

Keywords


Article
إمكانية إقامة النشر الأخضر لوظيفة الجودة (G-QFD) (دراسة استطلاعية في الشركة العامة للسمنت الشمالية/ معمل حمام العليل (القديم))

Authors: أحمد هاني محمد النعيمي
Pages: 109-130/عدد35
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The Green quality function deployment G-QFD is one of the priorities of design teams in the design of the product, in order to achieve satisfaction in terms of quality, cost and environmental requirements. These indicators determine alternatives levels for each requirement of the requirements product concept. This is achieved through collecting them from the house of quality derived from the application of the concept QFD, which represents the quality indicator, and by assessing the costs of internal and external collection gives us an indicator of cost, as well as gives us the indicator of environmental assessment of the impact of the product on the environment. Then compile these indicators in the table for each concept and then choose the product concept, which impairs the best quality and less cost and less impact on the environment, so we got a product that satisfies the customer and the environment together. On this basis, the old Hammam Al-alil cement factory was selected for the search, (46) questionnaire were distributed on three types of each of the department related to a sample of research (quality Dept. & quality control Dept., Department of Environment and Safety Industrial Dept, Accounts Dept). The research shows agreement on the availability of quality index products in the factory, and weaknesses in the remedial action of the waste posed a result of the production process, leading to damage to the ecosystem in the end. as well as, usher find a commitment to the side of the accounts, and this is what led us to provide some of the proposals to the Department of factory, which focused on plant management to take remedial action before the waste as a result of the production process. الملخص يعدّ النشر الأخضر لوظيفة الجودة G-QFD أحد أولويات فرق التصميم عند تصميم المنتج، من أجل تحقيق الرضا من ناحية الجودة والكلفة والمتطلبات البيئية، هذه المؤشرات تحدد مستويات البدائل لكل متطلب من متطلبات مفهوم المنتج، وذلك من خلال جمعها من بيت الجودة المأخوذة من تطبيق مفهوم QFD والتي تمثل مؤشر الجودة، ومن خلال تقييم الكلف الداخلية والخارجية وجمعها يعطينا مؤشر الكلفة ، كذلك يعطينا المؤشر البيئي تقييم لتأثير المنتج على البيئة، ثم تجمع هذه المؤشرات في جدول لكل مفهوم ومن ثم اختيار مفهوم المنتج الذي ينال أفضل جودة وأقل كلفة وأقل تأثيراً في البيئة، وبهذا حصلنا على منتج يرضي الزبون والبيئة معاً. وعلى هذا الأساس تم اختيار معمل حمام العليل (القديم) مجتمعاً للبحث، إذ تم توزيع (46) استمارة استبانة وهي موزعة على ثلاثة أنواع لكل قسم من الأقسام ذات العلاقة بعينة البحث (قسم الجودة وقسم السيطرة النوعية، قسم البيئة والسلامة الصناعية، قسم الحسابات)، إذ استنتج البحث اتفاقاً حول توافر مؤشر الجودة في منتجات المعمل ، وضعف في الإجراءات العلاجية للنفايات المطروحة نتيجة عملية الإنتاج، والتي تؤدي إلى الإضرار بالنظام البيئي على المدى البعيد، كذلك أشّر البحث التزاماً بجانب الحسابات، وهذا ما قادنا إلى تقديم بعض المقترحات إلى إدارة المعمل والتي تتركز على أن تضع إدارة المعمل إجراءات علاجية للنفايات المطروحة نتيجة لعملية الإنتاج.

Keywords


Article
الطاقة الإنتاجية، الإنتاج الفعلي، الاستهلاك المنزلي للمياه النقية في مدينة الموصل

Authors: سحر عبد الجبار محمود
Pages: 131-145/عدد35
Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT Sample survey conducted by the author shows that Mosul City uses around 243.000 cubic meter of purified water for domestic purposes. This quantity makes about 43% of total productive capacity (and output) of water purification. Stations are serving the city today (Nov. 2010). This means that around 67% of total productive capacity (and output) goes to other uses including commercial and institutional water on the one hand, and water leaks from water distribution system in the city, on the other. The author thinks that the present study, though limited in scope, paves the way for comprehensive study on the total quantity of purified water use (domestic, commercial, etc.) in Mosul city on the one hand, and the quantity of "water leaks'', on the other. The study results in a number of recommendations. الملخص بلغت كمية المياه النقية التي يستهلكها القطاع العائلي في مدينة الموصل، في خريف 2010، نحو 243.000 متراً مكعباً يومياً. وتشكل هذه الكمية نحو 43% من الطاقة الإنتاجية العملية لوحدات تنقية المياه العاملة في المدينة، البالغة 622.320 متراً مكعباً يومياً. وقد تم التوصل إلى هذه النتيجة اعتماداً على البيانات الإحصائية -التي تم الحصول عليها بطريقة المسح بالعينة- وعلى البيانات الخاصة بعدد سكان المدينة والطاقة الإنتاجية لوحدات التنقية التي تخدم مدينة الموصل حالياً. إن النسبة المشار إليها تعني أن نحو 67% من الطاقة الإنتاجية (والإنتاج الفعلي تقريباً) لوحدات تنقية المياه التي تخدم مدينة الموصل يذهب إلى الاستخدامات الأخرى وخاصة التجارية والمؤسسية منها، ثم الفاقد المائي. وترى الباحثة أن هذه الدراسة المحدودة النطاق تمهد الطريق لدراسة أكثر شمولاً خاصة بالكمية المستخدمة من المياه النقية لكافة الأغراض من جهة، ولكمية الفاقد المائي الفعلي في مدينة الموصل من جهة أخرى، وقد تم اختتام الدراسة بعدد من المقترحات.


Article
العوامـل الاقتصـادية المحددة للاستثمـار الأجنبي المباشـر الخـارج

Authors: د. بشــار احمـد عبد الرزاق
Pages: 139-170/عدد33-34
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The attempt of the economic entities to increase the amounts of their foreign investments (in order to achieve the highest incomes) has made them subject to a list of economic variables which play an important role in determining their sizes which have changed through the last twenty years (relatively spearing upwards coping with the global economic changes) these changes had negative impact on the hosting countries which include developing countries. In order to discover and determine the key economic elements, which govern direct foreign investments according to the first five countries which export investments, the researcher has depended on the theoretical bases and analytical studies which dealt with that type of investment, using the amount method which is based on estimating the equation of the algorithmic declaration of the direct foreign investment as a variable which depend on a different group of economic variables. The researcher has used data of sequences of periods from 1990 to 2006. The researcher found that the rate of economic growth and interest rates in those countries had the most important role in determining the investments. But the economic and non-economic policies updated by the countries that want to attract high level of direct foreign investment are still more important in attracting investment towards these countries. الملخص إن سعي الوحدات الاقتصادية إلى محاولة توسيع حجم استثماراتها الخارجية والمدفوعة برغبتها في تحقيق أقصى قدر ممكن من العوائد الاقتصادية قد أخضعها إلى مصفوفة من المتغيرات الاقتصادية التي تلعب دوراً مهماً في تحديد أحجامها التي تذبذبت خلال السنوات العشرين الماضية وان كانت باتجاه نسبي نحو الصعود جريا مع التغيرات الاقتصادية العالمية، الأمر الذي انعكس سلباً على البلدان المستضيفة له والتي تشكل البلدان النامية جزءاً منها. وبهدف استكشاف وتحديد أهم العوامل الاقتصادية المحددة للاستثمار الأجنبي المباشر الخارج للبلدان الخمسة الأولى الأكثر تصديرا له والتي لعبت دوراً أساسياً ومميزاً في تحديد حركته، اعتمد الباحث على المنطلقات النظرية والدراسات التحليلية التي تناولت ذلك النوع من الاستثمار مستعيناً بالأسلوب الكمي المستند إلى تقدير معادلة الانحدار اللوغارتمية للاستثمار الأجنبي المباشر الخارج كمتغير معتمد على مجموعة مختلفة من المتغيرات الاقتصادية وذلك باستخدام بيانات السلاسل الزمنية للفترة (1990–2006) متوصلاً إلى أن معدلات النمو الاقتصادي وأسعار الفائدة في تلك البلدان كان لها الدور الأكبر في تحديده. إلا إنه تبقى السياسات الاقتصادية وغير الاقتصادية التي اتخذتها من قبل البلدان الراغبة في الحصول على نسبة عالية من الاستثمار الأجنبي المباشر والتي تشكل البلدان النامية الجزء الأعظم منه، العنصر الأكثر أهمية في توجيه ذلك الاستثمار نحوها مقارنة بالمتغيرات الاقتصادية الداخلية الخاصة بالدول المصدرة له.

Keywords


Article
حماية الحق في سرية المراسلات في ظل التطور التكنولوجي للمعلومات

Authors: د.سيفان باكراد ميسروب
Pages: 147-205/عدد35
Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT The right of secrecy of correspondence is considered one of the personal rights which are connected with human personality and it has gained a prominent significance in the life of nations and people. Due to its importance, states and different legal systems have started to devote the practicing of this right through their international and regional conventions and their constitutional documents. Therefore, any violation of the secrecy of correspondence means a violation of the private life of individuals, particularly under the technological development of information and communication. Monitoring the mail, e-mail and phone calls constitute a risk on the privacy of man and his personal correspondence, a matter that requires much more care for being one of the vital and developed issues under the deficiency of traditional criminal laws as well as the absence of legislations in most of the Arab states regarding the violation of e-mail correspondence secrecy as being one of the most recent means of communication and correspondence; besides many of these countries have appealed to constrain practicing it on the pretext of preserving security and public order particularly in exceptional conditions. الملخص يعد الحق في سرية المراسلات من الحقوق الشخصية الملاصقة لشخصية الإنسان فقد احتل أهمية بارزة في حياة الأمم والشعوب. ونتيجة لهذه الأهمية بدأت الدول والنظم القانونية المختلفة تتجه نحو تكريس ممارسة هذا الحق من خلال مواثيقها الدولية والإقليمية وفي وثائقها الدستورية. لذا فإن أي انتهاك لسرية المراسلات تعني انتهاك لحرمة الحياة الخاصة للإفراد وخصوصاً في ظل التطور التكنولوجي للمعلومات والاتصالات وما تشكله مراقبة الرسائل البريدية والهاتفية والالكترونية من خطورة على خصوصية الإنسان ومراسلاته الشخصية، مما يتطلب الأمر المزيد من العناية والاهتمام بهذا الموضوع كونه من المواضيع الحيوية والمتطورة في ظل قصور القوانين الجنائية التقليدية وغياب التشريعات الخاصة للكثير من الدول العربية وأخص موضوع انتهاك حرية المراسلات الالكترونية كأحدث وسائل الاتصالات والمراسلات ولجوء الكثير من الدول إلى تقييد ممارسة هذا الحق بحجة المحافظة على متطلبات الأمن والنظام العام خصوصاً في الظروف الاستثنائية.

Keywords


Article
تمييز جنس المتكلم باعتماد العزوم السبعة لإشارة الكلام

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract In this research, a proposed approach has been adopted to represent the speech signal in two-dimensional arrays to make it suitable to evaluate the seven moments because the seven moments have stability in rotation, scaling and translation, which was adapted in many recognition fields. Many samples have been adopted for both male and female and a threshold value for both genders of the seven moments have been calculated after truncating the high frequencies from the speech signal by applying Fourier transformation, Then finding the correlation between the input samples and the threshold of both genders. The proposed algorithm contains two phases, in the first one the threshold values were built and the other phase works to test the gender of spooking person by evaluating the correlated distance between the speech parameters of the spooking person and the threshold values which were got in the first phase. The applied algorithm has given correct result up to 80% for male samples and 85% for female ones. الملخص تم في هذا البحث اعتماد أسلوب جديد لأجل تمثيل إشارة الكلام من خلال مصفوفة ثنائية وذلك لجعلها ملائمة لأجل حساب العزوم السبعة لتلك الإشارة لكون العزوم السبعة ذات ثباتية عند التدوير والقياس والتزحيف والتي اعتمدت في كثير من مجالات التمييز. تم اعتماد نماذج كثيرة لأصوات من كلا الجنسين وتم حساب حد عتبة للعزوم السبعة لفئة الذكور وحد عتبة لفئة الإناث بعد اختزال الترددات العالية من إشارة الصوت باستخدام تحويل فورير يتم بعدها إيجاد مدى التقارب بين النماذج الداخلة وحد العتبة لكلا الجنسين. إذ تحتوي الخوارزمية على طورين الأول يعمل على بناء حدود العتبة والطور الآخر يعمل على اختيار جنس متكلم وذلك لحساب مدى التقارب بين عناصر صوت المتكلم وحد العتبة الذي تم الحصول عليه من الطور الأول. أعطت الخوارزمية المعتمدة نتائج صحيحة ذات مدى 80% عند اختبار عينات لأصوات من فئة الذكور و85% عند اختبار عينات لأصوات من فئة الإناث.

Keywords


Article
الحماية الجزائية لعرض الطفل في قانون العقوبات العراقي (دراسة مقارنة)

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract This research deals with the legal protection of child abuse in some crimes. These legal prohibitions can strengthen child weak position. Rights are only mere names unless they are supported by penalty protection, which usually exists in punishment law in all countries and in some special legislation. This point is the aim of this research, which is entitled "Criminal protection of children punishment law of Iraq" (Comparative Study). The research divided into two main sections. The first section deals with the definition of child. Honor and the second section deals with the criminal protection prescribed for children in abuse crimes dealt with in this research (i.e. rape, homosexual abuse (whether forcefully or consensually), indecent act (public of un public) and provoking or prostitution. This research deals with the special legal protection provided by the punishment laws specially the powered Iraqi punishment law. This research concludes with necessary recommendations and suggestions. الملخص يتناول البحث الحماية الجزائية لعرض الطفل في مجموعة من جرائم العرض، فمن شأن هذه الحماية أن تقوي من مركز الطفل الضعيف، فالحقوق لا يكون لها أدنى أثر ما لم تحاط بحماية جزائية، وعادة تتوافر هذه الحماية في قوانين العقوبات في مختلف الدول، وبعض التشريعات الخاصة وفي ضوء ما سبق سنحاول الوصول إلى أوجه هذه الحماية الخاصة التي يتمتع فيها الطفل في هذه الجرائم من خلال بحثنا الذي جاء بعنوان (الحماية الجزائية لعرض الطفل في قانون العقوبات العراقي (دراسة مقارنة)) إذ قسمناه إلى مبحثين الأول وضحنا فيه المقصود بالطفل والعرض والثاني خصصناه للحماية الجزائية المقررة للطفل في جرائم العرض التي تضمنها البحث وهي (الاغتصاب، واللواط، والفعل الفاضح العلني، وغير العلني، وهتك العرض بنوعيه بقوة، وبغير قوة، والتحريض على الفسق والفجور) حيث بحثنا فيه مدى توافر حماية جزائية خاصة للطفل في مجموعة من قوانين العقوبات التي تناولها البحث وفي مقدمتها قانون العقوبات العراقي النافذ، ثم ختمنا البحث بخاتمة بينا فيها أهم الاستنتاجات والتوصيات التي توصلنا إليها.

Keywords


Article
إعادة العمل بأحكام الشفعة والرجحان في الأرض الزراعية

Authors: د. أسامة محمد سعيد
Pages: 203-216/عدد33-34
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Preemption is one of the best means to reunify the divisions of the agricultural ownership that Communed individually or by a few persons for the whole land for sale. The right of preponderance is for agricultural land oppressed by the disposal right. There is saying that the right of preemption is one of pure properties. The agricultural land is better suited for care from the partnership and dividing. The rights of preemption and preponderance are two suitable methods, which insure not to forfeit the ring of a huge agriculture as well as insuring a good system for irrigating. They also provide draining and the vegetation cover which uptakes carbon dioxide. This requires the amendment of articles No. 1129 of civil law, which should be, recreate and articles No. 1216 and 1217 that have been cancelled from the civil law. الملخص تعد الشفعة من الوسائل المفضلة التي تهدف إلى لم شتات الملكية الزراعية الشائعة، بإنفراد مالك واحد أو أفراد قلائل لعموم المساحة التي تعرض أجزاؤها للبيع. وحق الرجحان يرد على الأرض الزراعية المثقلة بحق التصرف ويقابل حق الشفعة في الأملاك الصرفة. والأرض الزراعية أولى بالرعاية لحمايتها من التفتيت والتجزئة وحق الشفعة وحق الرجحان وسيلتان مرغوبتان تؤمن بواسطتهما عدم ضياع المساحات إلى جانب تأمين نظام ري وصرف أفضلين وكذلك تأمين غطاء نباتي حماية للبيئة من خلال امتصاص غاز ثاني أوكسيد الكاربون. الأمر الذي ينبغي تعديل المادة 1129 من القانون المدني لتقرأ بالصيغة المقترحة وكذلك إعادة صياغة المادتين الملغيتين 1216 و1217 من القانون المدني.

Keywords

Table of content: volume: issue: