جدول المحتويات

مجلة ابحاث كلية التربية الاساسية

ISSN: 19927452
الجامعة: جامعة الموصل
الكلية: التربية الاساسية
اللغة: Arabic and English

This journal is Open Access

حول المجلة

مجلة ابحاث كلية التربية الاساسية مجلة علمية محكمة

Loading...
معلومات الاتصال

mosulbasicedu_993@yahoo.com

جدول المحتويات السنة: 2007 المجلد: 6 العدد: 3

Article
Estimating the ability of mathematics male and female teachers of the mathematical conceptions taught by them in the primary stage
تقويم تمكن معلمي ومعلمات الرياضيات من المفاهيم الرياضية التي يدرسونها في المرحلة الابتدائية

المؤلفون: خولة مصطفى الحرباوي --- يناس يونس مصطفى
الصفحات: 1-22
Loading...
Loading...
الخلاصة

هدف البحث التعرف على مستوى تمكن معلمي /معلمات الرياضيات للمفاهيم الرياضية، وهل يوجد فرق ذو دلالة إحصائية بين مستوى تمكن معلمي ومعلمات الرياضيات لهذه المفاهيم ،من خلال الإجابة على الأسئلة المطروحة في مشكلة البحث منها:
- مامستوى تمكن معلمي/ معلمات الرياضيات في اعطاء تعريف شامل للمفاهيم الرياضية.
- مامستوى تمكن معلمي/معلمات الرياضيات في اعطاء امثلة مطابقة وغير مطابقة للمفهوم؟
- ما مستوى تمكن معلمي / معلمات الرياضيات من صياغة اسئلة عن المفهوم ؟
تم اختيار (60) معلم ومعلمة رياضيات بواقع (28) معلم و(32) معلمة، وقد اعدت الباحثتان اداة لقياس مدى التعامل مع المفهوم الرياضي من حيث اعطاء تعريف شامل للمفهوم واعطاء امثلة مطابقة وغير مطابقة وصياغة اسئلة متعلقة بالمفهوم الرياضي.
حيث تكون الاختبار من (56) مفهوماً اشتقو من المفاهيم الموجودة في كتابي الرياضيات للصفين الخامس والسادس الابتدائي ، وتم التحقق من صدق المحتوى وثبات الاختبار باستخدام اسلوب اعادة الاختبار بعد عشرة ايام من تطبيقه الاولي والفاكرونباخ، طبقت الاداة في 12/1/2006 على العينة في كلية التربية المفتوحة لتوفر قاعات للامتحان والمراقبة وبعد تحليل البيانات تبين ان نسبة اعطاء مثال حول المفهوم حيث حصلت درجة 74% في حين تساوت نسبة اعطاء امثلة غير مطابقة وصياغة الاسئلة حول المفهوم بنسبة 56% واعطاء التعريف حصل 59% وهذه النسب قطعاً ليست بالمستوى المطلوب من معلمي ومعلمات الرياضيات وفي ضوء هذه النتائج قدمت الباحثتان مجموعة توصيات ومقترحات لاستكمال البحث الحالي.




The research aims at investigating the ability level of mathematics male and female teachers of the mathematical conceptions, and is there a statistical difference in the ability level of mathematics male and female teachers of the mathematical conceptions? By answering the questions made in the research’s problem, such as:
1. What is the extent of the mathematics male and female teachers’ ability in giving a whole definition of the mathematical conceptions?
2. What is the extent of the mathematics male and female teachers’ ability in giving a correspondence and un-correspondence examples of the mathematical conception?
3. What is the extent of the mathematics male and female teachers’ ability in making questions about the conception?
(60) mathematics male and female teachers were selected (28) male teachers and (32) female teachers, the two researchers used a tool to estimate the extent of treating with the mathematical conception by giving a whole definition of the conception and also giving a correspondence and an un-correspondence examples and making questions concerning the mathematical conception.
The test consisted of (56) conceptions took from the conceptions found in mathematical books of the primary stage, the appearance truth and test fixing have been confirmed by using the style of re-testing after ten days of its first application, the tool was applied on 12/January/2006, on the sample in Open Education College for the plenty of testing and monitoring halls, and after analyzing the data, it was found that the rate of giving a sample about the high conception was (47%), while the rate of giving a correspondence and making a question about the conception was equaled (56%), and the rate of giving a definition was (59%), these rates were never be in the desired level of the mathematics male and female teachers.
In the light of these results, the two researchers presented a number of recommendations and suggestions to complete the present research.


الكلمات الدلالية


Article
The effect of two patterns of mastery learning in the achievements of fifth literary female pupils in mathematics and their orientation towards it
مقارنة نمطين للتعلم من اجل التمكن في تحصيل طالبات الصف الخامس الأدبي لمادة الرياضيات واتجاهاتهن نحوها

المؤلفون: عاصم احمد خليل --- يناس يونس مصطفى
الصفحات: 23-63
Loading...
Loading...
الخلاصة

يهدف البحث الى التعرف على "اثر نمطين للتعلم من اجل التمكن (البرنامج التعليمي الحاسوبي / التعلم التعاوني) في تحصيل طالبات الخامس الأدبي لمادة الرياضيات واتجاهاتهن نحوها" ولتحقيق هدف البحث وضع الباحثان ست فرضيات صفرية ، تكونت عينة البحث من (31) طالبة من طالبات الصف الخامس الأدبي في مدينة الموصل حيث اختار الباحثان بصورة قصدية إعدادية الأندلس للبنات فقسم الطالبات إلى مجموعتين تجريبيتين تضم كل منها (13) طالبة بعد استبعاد الطالبات الراسبات.أُجري التكافؤ بين المجموعتين التجريبيتين في عدد من المتغيرات (العمر الزمني ، المعدل العام لدرجات الطالبات في الصف الرابع العام ، درجات الطالبات في مادة الرياضيات للصف الرابع العام ، حاصل الذكاء ، المستوى التعليمي لآباء وأمهات الطالبات ، الاتجاه نحو مادة الرياضيات وامتلاك الطالبات جهاز حاسوب).
أُعتمد التصميم التجريبي ذو المجموعتين المتكافئتين احداهما تجريبية اولى درست التمكن باستخدام البرنامج التعليمي الحاسوبي والتجريبية الثانية درست التمكن بالتعلم التعاوني حددت المادة العلمية بالفصول الثلاثة الاولى من كتاب الرياضيات المنهجي المقرر من قبل وزارة التربية للصف الخامس الادبي للعام الدراسي 2005-2006 طبعة عام (2003) ولتحقيق هدف البحث اعد الباحثان برنامجا تعليميا حاسوبيا بالاعتماد على مخططات انسيابية تبين سير البرنامج التعليمي اذ اعتمد على البرمجة المتشعبة لما تتيحه من امكانات علمية وفنية وتم التاكد من صدقه وصلاحيته ووضوحه فضلاً عن اعداد الخطط التدريسية بحسب محتوى المادة الدراسية المحددة.
أعد الباحثان ثلاثة اختبارات تكوينية واختبار تحصيلي نهائي اتسمت جميعها بالصدق والثبات وقوة التميز والصعوبة واعد الباحثان مقياسا للاتجاه نحو الرياضيات لطالبات الفرع الأدبي مكوناً بصيغته النهائية من (34) فقرة اتسم بالصدق والتمييز والثبات.طبقت التجربة في بداية الفصل الأول من السنة الدراسية (2005-2006) حيث درسن طالبات الخامس الادبي باستخدام الطريقة الاعتيادية للمجموعتين معاً بواقع درسين أسبوعيا وخصص درس ثالث إضافي لإجراءات التمكن حيث اعتمد الباحثان درجة 70% كمحك لقياس التمكن بحسب الدراسات السابقة وآراء المحكمين وقد استغرقت مدة تطبيق التجربة (11) أسبوعا بواقع ثمانية دروس للتمكن. وبعد جمع البيانات وتحليلها إحصائيا باستخدام الوسائل الإحصائية آلاتية: الاختبار التائي لعينتين مستقلتين ، ومعامل ارتباط بيرسون . توصل الباحثان إلى عدة نتائج أبرزها:
1. تفوق طالبات المجموعة التجريبية الأولى اللواتي دُرِسْنًّ التمكن بطريقة البرنامج التعليمي الحاسوبي على طالبات المجموعة التجريبية الثانية اللواتي دُرِسْنًّ التمكن بطريقة التعلم التعاوني في الاختبار التحصيلي الكلي وبمستويي الفهم والتطبيق في حين لم يظهر فرق دال إحصائي في مستويي التذكر والتحليل.
2. لا يوجد فرق ذو دلالة إحصائية بين الاتجاه نحو الرياضيات لدى طالبات المجموعة التجريبية اللواتي دُرِسْنًّ التمكن باستخدام البرنامج التعليمي الحاسوبي والاتجاه نحو الرياضيات لدى طالبات المجموعة التجريبية الثانية اللواتي دُرِسْنًّ التمكن بطريقة التعلم التعاوني.




This research aims at the investigation of "The effect of two patterns of mastery learning (the computational Educational program/ the cooperative learning), in the achievements of fifth literary female pupils in mathematics and their orientation towards it. To achieve the aim of the research, the researcher has put six null hypotheses. The sample of the study consists of (31) female pupils of fifth literary class in Mosul, where the researcher has intentionally chosen Al-Andalus secondary school for girls. The pupils were divided into two experimental groups. Each group includes (13) female pupils after excluding failure pupils. The equivalence was carrieaout between the two experimental groups in a number of variables (the age, the general average of the pupils degrees of the previous year, pupils degrees in mathematics for the general fourth class, intelligence, parents educational level, inclination towards mathematics and the possession of personal).
The experimental design of the two equivalent groups depended, on the first experimental group which studied mastery by using the computational Educational program and the second experimental group studied mastery by cooperative learning. The scientific material was limited to the first three chapters of mathematics textbook prescribed by the ministry of education for the fifth literary class for the academic year 2005-2006, edition (2003). To achieve the aim of the research, the researcher prepared a computational educational program depending on flow charts which show the progress of the educational program. It depended on the branching program since it provides many scientific and technical capabilities, and it was examined for its reliability, suitability and clarity in addition to preparing the teaching plans according to the content of the prescribed material.
Three formative tests and one achievement final test were prepared, where all characterized by validity, reliability, distinguishing power and difficulty. The researcher prepared a 34 items scale for the inclination of female pupils towards mathematics. The items were characterized by validity, and reliability and discrimination.
The experiment was applied at the beginning of the first term of the academic year (2005-2006) where the female pupils of fifth literary class were taught by using the ordinary traditional method for both groups, two lessons a week and a third additional lesson was devoted to the mastery measures. The researcher depended on 70% as a maximum scale for mastery measurement according to the previous studies and experts opinions. The experiment lasted for (11) weeks, eight lessons for mastery. Data collection and their statistical analysis where carried out by using the following statistical devices: (T-test for two different samples, Pearson coefficient factor). The most important results arrived at are:-
1. The superiority of the first experimental group who were taught mastery by using the computational educational program to the second experimental group who were taught by cooperative learning method in the total achievement test at the level of understanding and application, while there were no significant statistical differences at the level of recall and analysis.
2. There are no significant statistical differences between inclination towards mathematics by pupils of the experimental group who were taught mastery by using the computational educational program and the inclination towards mathematics by the pupils of the second entail experim group who were taught mastery by cooperative learning.

الكلمات الدلالية


Article
The Effect Using Para Informational Technique in Para Informational Strategies for the Students of Secondary School Pupils and Their Achievement in Chemistry
اثر استخدام طريقة التدريس ما فوق المعرفي في الاستراتيجيات ما فوق المعرفية لدى طلاب المرحلة الإعدادية و تحصيلهم في مادة الكيمياء

المؤلفون: رائد إدريس محمود
الصفحات: 64-86
Loading...
Loading...
الخلاصة

هدف البحث الكشف عن اثر استخدام طريقة التدريس ما فوق المعرفي في الاستراتيجيات ما فوق المعرفية لدى طلاب المرحلة الإعدادية و تحصيلهم في مادة الكيمياء.
شمل مجتمع البحث كافة طلاب الصف الخامس الإعدادي في المدارس الإعدادية النهارية في مدينة الموصل (المركز) للعام الدراسي (2005- 2006)، تم اختيار شعبة في مدرسة (البراء بن مالك) بطريقة قصديه لتمثل مجموعة تجريبية تألفت من (33) طالبا و شعبة في مدرسة (النعمانية) بطريقة عشوائية لتمثل مجموعة ضابطة تألفت من (32) طالبا بعد استبعاد الطلاب الراسبين. قام الباحث باستخدام مقياس (محمود وزكريا ,2005) لقياس الاستراتيجيات ما فوق المعرفية, تألف المقياس من (7) مواقف شملت (35) فقرة وأمام كل فقرة يوجد بديلين (نعم) و (لا) حيث تم التأكد من صدقه وثباته وتمييز فقراته كما تم بناء اختبار تحصيلي تم التأكد من صدقه وثباته وتمييز ومستوى صعوبة فقراته , تألف بصورته النهائية من (20) فقرة (15 منها موضوعية و5 مقاليه).وبعد إجراء عملية التكافؤ بين المجموعتين في متغيرات (التحصيل ,الاستراتيجيات ما فوق المعرفية , العمر الزمني بالأشهر, درجة الذكاء) تم إعداد الخطط التدريسية الخاصة بالتدريس ما فوق المعرفي لطلاب المجموعة التجريبية والخطط التدريسية بالطريقة الاعتيادية لطلاب المجموعة الضابطة , واستغرقت التجربة لمدة (6) أسابيع , وبعد تطبيق الأداتين والخطط التدريسية والحصول على المعلومات اللازمة,استخدم الاختبار التائي لعينتين مستقلتين للكشف عن الفروق بين مجموعتي البحث .وأظهرت النتائج إن متوسط استراتيجيات طلاب المجموعة التجريبية ما وراء المعرفية اكبر من استراتيجيات طلاب المجموعة الضابطة وبدلالة إحصائية .كما وجدت فروق بين المجموعتين في متغير التحصيل وبدلالة إحصائية ولصالح طلاب المجموعة التجريبية.



This research aimed at discovering the effect of using of metacognitive teaching on metacognition strategies and achievement of fifth stage students in chemistry .The society consisted of student of fifth stage in secondary schools in Mosul in (2005-2006).The sample was divided into two groups : experimental (33) students and control group (32) students .The researcher used (Mahmoud and Zakaria,2005) inventory to measure metacognition strategies .It consisted of (7) situations in (35) items , beside all item there were two selections (yes , no).He also prepared achievement test consisted of (20) items (15 of them were subjective items ,5 of them were essay items),and he prepared teaching plans for the groups. T-test was used to treat data . The results of the study showed that there were differences between experimental and control group in metacognition strategies and achievement in chemistry.

الكلمات الدلالية


Article
Evaluating the Experience of Open College of Education in Mosul City
تقويم تجربة الكلية التربوية المفتوحة في مدينة الموصل

Loading...
Loading...
الخلاصة

The present study aims at assessing the experiment of open College in Mosul city through answering the following questions: 1. Evaluation level of open educational colleges form teachers point of the view compared with theoretical percentage. 2. Evaluation level of open educational colleges form students point of the view compared with theoretical percentage. 3. Is there a statistically significant difference between the level of the assessment of the open university from the teachers point of view and theoretical average of (67%) as a whole ? 4. Is there a statistically significant difference between the level of the assessment of the open university students and the theoretical average of (67%) as a whole ? 5. Is there a sadistically significant difference between the teachers and students points of view of the open educational college ? The study sample comprises all the students and teachers of the university of the academic year 2004-2005 totaling (873) students and (49) teachers. The researcher selected a random sample of (35)s teachers (males and females) and (718) students (males and females) of the three years second, third and fourth year. The study method is a questionnaire directed to both teachers and students. Teachers questionnaire consists of (107) items and the students questionnaire of (79) items distributed to seven fields : aims, methodology content; methods of teaching; teaching aids, the administrative technical aspect and the teaching staff and assessment. Then, the researchers tested its validity and consistency. Statistical methods such as personas correlation coefficient – one sample Z test and two- independent samples Z test were used in the analysis of the data. The results were as follows: 1. The assessment from the teachers and students points of view had a positive indicator for the efficiency of this experiment in favour of teachers. 2. There is a statistically significant difference in the teaching aids aspect in farur of the theoretical percentage. 3. There is no statistically significant difference between two points of view of the teachers and students concerning the assessment aspects . 4. The technical and administrative level was low compared to the theoretical threshold. It’s recommended that : 1. This college should be annexed to the ministry of higher education. 2. Adequate educational technology, teaching aids, classrooms and labs should be provided. 3. Only graduates of preparatory school should be allowed into the scientific departments. 4. All the teachers of this college should be trained on individual teaching and on how to with open education. 5. Syllabus planners should include special courses for this college that are different from the courses of college of education. The researchers suggested that : 1. This experiment should be assessed from the point of view of students according to such variables as sex , service and specialization . 2. The performance of the graduates of the open college should be assessed in the light of their professional qualification . 3. The quality of the students of the open university graduates should be compared with their peers of other universities.


Article
The Rate of Comprehension of Geographic Concepts and Their Relation to the Motivation of Learning for College of Education / Department of Geography Students
مدى استيعاب طلبة قسم الجغرافية - كلية التربية للمفاهيم الجغرافية وعلاقته بدافعيتهم لتعلمها.

المؤلفون: لجين سالم مصطفى الشكرجي
الصفحات: 113-142
Loading...
Loading...
الخلاصة

ملخص البحث :
استهدف البحث الحالي الاجابة عن الأسئلة الاتية:
1. ما مستوى استيعاب طلبة قسم الجغرافية _كلية التربية للمفاهيم الجغرافية ؟
2. ما مستوى دافعية التعلم لدى طلبة قسم الجغرافية _كلية التربية ؟
3. هل هناك علاقة ذات دلالة احصائية بين مدى استيعاب طلبة قسم الجغرافية _كلية التربية للمفاهيم الجغرافية ودافعيتهم لتعلمها ؟
4. هل هناك فرق ذو دلالة احصائية بين علاقة استيعاب طلبة قسم الجغرافية _كلية التربية للمفاهيم الجغرافية ودافعيتهم لتعلمها تبعا لمتغير الصف (اول ،ثالث)؟
تكونت عينة البحث من (145) طالبا وطالبة من طلبة قسم الجغرافية للعام الدراسي 2005_2006 .
ولتحقيق اهداف البحث اعدت الباحثة اداتين الاولى اختبار للمفاهيم الجغرافية وبواقع (30) سؤالا من نوع الاختيار من متعدد ولكل سؤال اربعة بدائل ، وقد تم التأكد من صدقه وثباته.
كما أعدت الباحثة مقياسا لدافعية التعلم يضم (32) فقرة (17) فقرة ايجابية و (15) فقرة سلبية وتأكدت من صدقه وثباته. وبعد تحليل البيانات ومعالجتها إحصائيا أظهرت النتائج ما يأتي :
1. إن مستوى استيعاب طلبة قسم الجغرافية للمفاهيم الجغرافية بلغ تقديره متوسطا .
2. إن مستوى دافعية التعلم لدى طلبة قسم الجغرافية _كلية التربية بلغ تقديره جيدا.
3. وجود علاقة دالة إحصائيا بين مدى استيعاب الطلبة للمفاهيم الجغرافية وبين دافعيتهم لتعلمها.
4. وجود فرق ذو دلالة إحصائية بين علاقة استيعاب طلبة قسم الجغرافية _كلية التربية للمفاهيم الجغرافية ودافعيتهم للتعلم تبعا لمتغير الصف(اول ،ثالث) ولصالح الصف الثالث.
وبناء عليه قدمت الباحثة عددا من التوصيات واقترحت دراسات مكملة للبحث الحالي.




الكلمات الدلالية


Article
The Effect of Self Programming Strategy in Developing Self – Consciousness of Preparatory Stage Students
أثر إستراتيجية برمجة الذات في تنمية الشعور بالذاتلدى طلاب المرحلة الإعدادية

المؤلفون: ياسر محفوظ حامد
الصفحات: 143-177
Loading...
Loading...
الخلاصة

هدف البحث الحالي إلى معرفة أثر إستراتيجية برمجة الذات في تنمية الشعور بالذات لدى طلاب المرحلة الإعدادية وللتحقق من هدف البحث تم صياغة عدد من الفرضيات. تألفت عينة البحث الأساسية من (40) طالباً من طلاب الصف الرابع الإعدادي.وتم تقسيمهم إلى مجموعتين متساويتين في العدد (20 لكل مجموعة) إحداهما تجريبية والأخرى ضابطة وتم تطبيق إستراتيجية برمجة الذات على أفراد المجموعة التجريبية دون المجموعة الضابطة. وتم اختيار التصميم التجريبي ذي الاختبار القبلي والبعدي .
استخدم مقياس الشعور بالذات الذي أعده ارنولد بص واخرون(Arnold Buss & others ,1975) وعربه للبيئة العراقية (النعيمي:1999).وقد طور المقياس من قبل (الفريجي:2001) على طلبة المرحلة الاعدادية وهي النسخة التي تم اعتمدت في هذا البحث .
أما فيما يتعلق بإستراتيجية برمجة الذات فقد تكونت من (13) قاعدة لكل قاعدة درساً خاصاً بها وتستغرق جلسة الدرس من (30-35) دقيقة بهدف تشخيص نقاط الضعف في صورة الذات لدى الشخص ومحاولة تعزيز النقاط الإيجابية .
وقد أظهرت النتائج التي استخدم في معالجتها اختبار ((t-test وجود فرق دال إحصائيا بين متوسطي درجات أفراد المجموعة التجريبية في الاختبارين القبلي والبعدي لصالح الاختبار البعدي مما يعني حدوث تحسن في مستوى الشعور بالذات قياساً بما كان عليه من قبل وبهذا رفضت جميع الفرضيات الصفرية لعدم تحققها . وفي ضوء النتائج التي تم التوصل إليها تم تقديم عدد من التوصيات والمقترحات .


The researcher was made a testing study aimed at investigating the effect of self programming strategy in developing self – consciousness of preparatory stage students ,for achieving the aim of the study many hypotheses were made. The main research sample was consisted of (40) students of the fourth preparatory stage. They were divided in to two equal groups (20 per group),one of them was experimental and the other was regulating .The strategy of self programming was applied on the experimental group out of the regulating one and the prior and after experimental design has been selected .
The self – consciousness scale Prepared by (Arnold Buss & others ,1975) was used and it was used in the Iraqi environment by (Neimim-1999).The scale has been developing by (AL-Freegi- 2001) in the Preparatory Stage Students and it is the copy which is used in this research, concerning ,the self programming strategy consists of (13) rules, each rule has a special lesson, and the lime of each lesson takes, about (30-35) minutes for diagnosing the weak points in the self image and it is a try to enhancing the positive points.
The (t-test) results showed there are a-significant differences between the average of the experimental group individuals degrees in the prior and after test in the favor of after test, which means that there is a progress in the self – consciousness level backing to the former one, so the all zero hypotheses were rejected for not being achieve. In the light of these results, many recommendations and suggestions were presented .

الكلمات الدلالية


Article
Psychological Aspects of Modernism and its Relation Psychological Coordinance for University of Mosul Students.
المظاهر النفسية للحداثة وعلاقتها بالتوافق النفسي لدى طلبة جامعة الموصل

المؤلفون: سليمان سعيد المبارك
الصفحات: 178-225
Loading...
Loading...
الخلاصة

يعد موضوع المظاهر النفسية للحداثة من الموضوعات البارزة التي تهم المجتمعات والتي تشهد تحولات جذرية شاملة في شتى المجالات التربوية والنفسية والاجتماعية الأمر الذي يفرض دراسته من خلال استقراء التفاعلات التي تحصل بين هذه المجالات في المجتمعات المختلفة وتتبع الآثار التي يمكن أن يؤدي إليها تحديث معين وانعكاساته في النواحي المختلفة، لذا فإنه عند تحليل المظاهر النفسية للحداثة لابد من دراسة جملة من المتغيرات الدينامية التي تؤثر في المجتمع وإطاره المؤسسي التعليمي والتربوي والنفسي والاجتماعي.
فالمظاهر النفسية للحداثة موضوع مركب ينبغي تناوله على مستويات عدة: على مستوى المجتمع الذي يقبل بعض التحديثات ويرفض البعض الآخر لتعارضها مع القيم المجتمعية السائدة وعلى مستوى المؤسسات التربوية والتعليمية والثقافية، ثم مستوى الأفراد الذين يتعرضون للتغيير والتجديد الذين يخضعون غيرهم له، وهذه التغييرات المستجدة بمستوياتها تفرض على الإنسان أنواعاً من الصراعات النفسية بعضها مع القيم والمعتقدات وبعضها الآخر مع الذات والطموح والرغبات، وإخفاق الفرد في تكييف نفسه لتغيرات الحياة العصرية يؤدي إلى شعوره بالقلق وسوء توافقه النفسي، أما في حالة قدرة الفرد على التوافق ومسايرة متغيرات العصر واستيعابها والانتفاع من إيجابياتها فإن ذلك سيساهم في قدرته على الخلق والإبداع وتحقيق التطور ومتابعته.
لقد هدف البحث الحالي إلى:
1. قياس المظاهر النفسية للحداثة لدى طلبة جامعة الموصل.
2. قياس التوافق النفسي لدى طلبة جامعة الموصل.
3. معرفة العلاقة بين المظاهر النفسية للحداثة والتوافق النفسي لدى طلبة جامعة الموصل.
وتألفت عينة البحث من (300) طالباً وطالبة من جامعة الموصل.شملت كليات علمية تمثلت في (كلية الزراعة والغابات – قسم الثروة الحيوانية وقسم وقاية النبات)، وكلية إنسانية شملت (كلية التربية الأساسية – قسم التربية الإسلامية وقسم التاريخ). واستخدم الباحث أداتين هما: مقياس المظاهر النفسية للحداثة لقياس المظاهر النفسية للحداثة، ومقياس التوافق النفسي لطلبة الجامعة لقياس التوافق النفسي. ولمعالجة البيانات إحصائياً استخدم الباحث الحقيبة الإحصائية SPSS. وأجرى التحليل الإحصائي لكل البيانات وتوصل إلى جملة من النتائج منها:
1. تتمتع أفراد عينة البحث بالمظاهر النفسية للحداثة.
2. تتمتع أفراد عينة البحث وتميزهم بالتوافق النفسي.
3. لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين الطلبة من الذكور والإناث على مقياس المظاهر النفسية.
4. وجود فروق ذات دلالة إحصائية بين المرحلتين الأولى والرابعة وعلى مقياس المظاهر النفسية للحداثة، ولصالح المرحلة الرابعة.
5. توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين طلبة الكليات العلمية والإنسانية على مقياس المظاهر النفسية للحداثة ولصالح طلبة الكليات العلمية.
6. توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين الطلبة من الذكور والإناث على مقياس التوافق النفسي ولصالح الطلبة من الذكور.
7. توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين طلبة المرحلتين الأولى والرابعة على مقياس التوافق النفسي ولصالح طلبة المرحلة الرابعة.
8. لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين طلبة الاختصاص العلمي والإنساني على مقياس التوافق النفسي. وخلص الباحث إلى مجموعة من الاستنتاجات والتوصيات والمقترحات.


The issue of modernity is one of the lend marks that interests societies especially the ones that witness changes in the educational, psychological and social areas. The necessitates the study of this phenomenon through inducing the interactions that place among these aspects. The study aims at defining the relationship between the psychological phenomena of modernity and the psychological adjustment for the Mosul University students. The sample of the study consists of 300 students' camels and females of the college sciences and the college of basic education of Mosul University. Two methods were used: the first one for measuring the psychological aspects of modernity; the second one for measuring the psychological adjustment. The statistical analysis of the data was carried out by the statistical bag SPSS. The results show a link between the psychological aspects of modernity and the psychological adjustment of the students of Mosul University. There was a significant difference for some variables as Sep, specialization whether humanitarian or scientific.

الكلمات الدلالية


Article
Spinsterhood Causes A Phenomenonin Mosul City the View Of WomenTeacher in Preparatory
أسباب ظاهرة العنوسة في مدينة الموصل من وجهة نظرمدرسات المدارس الإعدادية

Loading...
Loading...
الخلاصة

هدفت هذه الدراسة إلى إعداد أداة لقياس أسباب ظاهرة العنوسة والكشف عن أسبابها في مدينة الموصل من وجهة نظر مدرسات المدارس الإعدادية وفقا لمتغيري سنوات الخدمة التعليمية والعمر، أما وعينة الدراسة تكونت من (210) مدرسة ،ويمثلون نسبة (9.425%) تقريبا من المجتمع البحث الأصلي استخرج الباحثان صدق أداة البحث عن طريق الصدق الظاهري والصدق الذاتي واستخرج الثبات بطريقة إعادة الاختبار على عينة من المدرسات البالغة (30) مدرسة وكان معامل الثبات لأداة البحث (0.868) واستخدم الباحثان الوسائل الإحصائية المناسبة في تحليل البيانات ومعالجتها إحصائيا ،منها معامل ارتباط بيرسون والاختبار التائي لعينة واحدة معامل ارتباط بوينت باسيريال وقد توصل البحث الحالي إلى النتائج الآتية :
- وجود فروق ذات دالة إحصائيا بين المتوسط المتحقق والمتوسط النظري للأداة العنوسة ولصالح القيمة المتحققة.
- كما أظهرت نتائج الدراسة وجود علاقة ارتباطية غير دالة بين متغير أسباب ظاهرة العنوسة ومتغير سنوات الخدمة التعليمية من وجهة نظر مدرسات المدارس الإعدادية.
- كما أظهرت نتائج الدراسة وجود علاقة ارتباطية دالة بين متغير أسباب ظاهرة العنوسة ومتغير العمر ولصالح المدرسات بعمر أكثر من (40) سنة .
وفي ضوء ما أسفرت عنه نتائج هذه الدراسة قدمت التوصيات والمقترحات اللازمة .

Research targets :
- To construct Spinsterhood Causes a Phenomenon balance.
- To measure the research variations levels Spinsterhood according to the in Mosul City the View Of Women Teacher in Preparatory in general
- It includes the relation of Spinsterhood variation and its relations with the following variation :-
A -Years Of being in Instructional service .
B- Age (More (40) years - Lees in (40) years) .
Research sample : After the definition of the original research community a random class sample Of Women Teacher in Preparatory (210) Women Teacher that Shaped (9.425%) from the actual Society The researchers extracted - Validity factors for of Spinsterhood measurement with two kinds: - Face-Validity and Intrinsic - Validity , and Reliability by Re-test method :
It has been calculated by applying Spinsterhood measurement on a sample of (30) Women Teacher then to re- apply again for same persons after tow week. Value of correlation coefficient was , between both applications (0.868), it is a high coefficient stability, The researcher employed in data analysis the appropriate statistical means, such like : Pearson correlation coefficient and T test one Sample , and correlation coefficient of (point –Piserial) .
The present research came to the condition of the following :
- The existence of differences of statistical indication, between the actualized average and the theoretical average for the variable of the Spinsterhood, in favor of the achieved values.
- The study inducted that there are relation between the the Spinsterhood variable and Years Of being in Instructional service there is no Significant Statistical .
- The findings of the study indicated the existence of functional relation between the Spinsterhood and variables (Age in favour of the Women Teacher (Age of more (40) years .
- On the light of the present research the researger proceeded with a group of required , recommendations and suggestions.


الكلمات الدلالية


Article
Effectiveness of Using Linguistic Games on Developing Certain Creative Skills by fifth Primary School Pupils
فاعلية استخدام الألعاب اللغوية في تنمية بعض مهارات التفكير الإبداعي لدى تلاميذ الصف الخامس الابتدائي

Loading...
Loading...
الخلاصة

This research aims at identifying the effect of using linguistic games on developing certain creative thinking skills (namely , fluency and flexibility) by fifth primary school pupils . The sample consisted of (24) pupils . The researcher made (10) linguistic games characterized by linguistic activity . A test of (10) items has been made , five of which measure fluency and the other five measure flexibility . Visual validity was verified by showing them to a panel of experts , the researcher also found out the reliability by using re-test reaching (0.86) . Pre-test was applied on the sample , the researcher presented linguistic games to the class for (6) weeks, after that he used post-test and the (t-test) as a statistical means to process the data. The results showed: 1. A statistically significant difference is found between the means of the sample in pre-and post-test in fluency items with a bias towards the pupils responses in post test. 2. A statistically significant difference is found between the means of the sample in pre-and post test of flex ability items with a bias in responses of post-test.


Article
The effect of an Educational program in developing some skills for special needs pupils
اثر برنامج تعليمي لتنمية بعض المهارات لدى تلاميذ التربية الخاصة

المؤلفون: هيفاء عبد الرحمن إبراهيم
الصفحات: 281-306
Loading...
Loading...
الخلاصة

استهدف البحث الكشف عن -اثر برنامج تعليمي لتنمية بعض المهارات لدى تلاميذ التربية الخاصة تكونت العينة من (24) تلميذ وتلميذة بواقع (12) للمجموعة التجريبية (12) للمجموعة الضابطة من تلاميذ الصف الرابع الابتدائي (التربية الخاصة) للعام الدراسي 2007/2006,ولتحقيق هدف البحث تم صياغة الفرضيات الآتية:
هل توجد فروق ذات دلالة إحصائية" لاثر البرنامج التعليمي لتنمية بعض المهارات لدى تلاميذ التربية الخاصة
هل توجد فروق ذات دلالة إحصائية لأثرا لبرنامج ا لتعليمي لتنمية بعض المهارات لدى تلاميذ االتربية الخاصة وفق متغير الجنس.
ولقد تم الاعتماد على مقياس (احمد,2005) في اختبار المهارات المتكون من (8) مجالات وتم استخراج صدق المقياس من خلال عرضه على الخبراء المختصين وبلغ 80% واستخراج ثبات المقياس بطريقة إعادة الاختبار وبلغ معامل ثبات المقياس (0.90) . وأظهرت النتائج وجود فروق ذات دلالة إحصائية في اختبار المهارات ولصالح المجموعة التجربية كما أظهرت النتائج وجود فروق ذات دلالة إحصائية في اختبار المهارات وفق متغير الجنس وتعكس هذه النتائج اثر البرنامج التعليمي في تنمية المهارات لدى تلاميذ التربية الخاصة هذا و تم صياغة عدد من التوصيات والمقترحات في ضوء ا لنتائج اهمها:
1. اجراء دراسة مقارنة لاثرا لبرنامج التعليمي بين تلاميذ التربية الخاصة والتلاميذ والعاديين..
2. توفير الفرص امام تلاميذ التربية الخاصة لممارسة الانشطة بشكل مهارات تؤدي الى اشباع حاجاتهم النفسية والفكرية والاجتماعية .




The researcher aims to know the effect of an educational program in developing in for motion abilities for special education pupils according to gender. The sample was(24) pupils divided in to an experimental and control group comprise ing (12) pupils each of fourth grade classes of special education for the year(2006-2007)
To achieve the aim the researcner put the follow ing hypotheses; Are there any statisti cally significant differences for this educational program in developing knowledge abilities for special education pupils depending on gender.
Ahmed scale (2005) used to choose the in formation abilities folding (8) tests. Validity found out through a panel of experts reaching(80%), stability on the other hand was found by posttest where the Conjunction factor reach ing (0.90). The results showed also statistically significance differences in testing knowledge abilities for the experimental group. The results showed statisti cally significant differences in knowledge abilities test regarding gender with abiastowards male. These results ascer tain the effects of this programmin developing knowledge abilities for special education pupils. On this basis
1. Comperative study on the effect of this program for special and ordinary pupil.
2. Provid Opportunities for special needs students in practicing intellect tual andsocial needs.

الكلمات الدلالية


Article
Measuring levels of literature Evaluation for secondary school pupils in Kirkok
قياس مستوى التذوق الأدبي لدى طلبة الإعدادية في محافظة كركوك

المؤلفون: فلاح صالح حسين الجبوري
الصفحات: 307-337
Loading...
Loading...
الخلاصة

إن الأمم جميعها تعنى بلغتها, وتسعى إلى نشرها بالوسائل والسبل المختلفة, واللغة العربية حاملة رأس العقيدة في متنها وحواشيها فهي الاعذب مذاقا والأمد رواقا, وما زادها رسوخا نزول القران الكريم بها, إذ حماها وحفظها من الضياع عندما تعرضت لمحنة المغول والتتار, كما حملها معه إلى مختلف الأقطار المفتوحة. وهناك صلة مترابطة بين فروع اللغة العربية, تؤلف جميعها وحده متماسكة, فالصلة الموجودة بين اللغة والأدب بمثابة العمود الفقري من الجسد وبلا شك فقد بات دور الأدب دورا مهما لبناء اللغة العربية وتذوق آدابها فهو يعد أساسا للمحافظة على تراث الأمة والملكة الأدبية. وان دراسة اللغة العربية من المهن التي ترفع قدر صاحبها وبخاصة عاشقها الذي يعطيها مخلصا نفسه, ويفضي إليها بعقله وعمره, فتسبغ عليه بجمالها, وتسكب فيه من أسرارها فيحيا معها حياة الخلود نفسه, والأدب هو احد مكونات اللغة بل هو النهر الكبير الذي يصب في محيطها.
لقد وزعت الدراسة على أربع فصول, الفصل الأول (مشكلة البحث وأهميته) من خلال تحديد المشكلة وأهميتها, وهدف البحث الذي يرمي إلى معرفة مستوى التذوق الأدبي لدى طلبة المرحلة الإعدادية في محافظة كركوك والفروق ذات الدلالة الإحصائية في التذوق الأدبي عند طلبة المرحلة الإعدادية تبعا لمتغير الجنس.
وتناول الفصل الثاني, الخلفية النظرية لموضوع البحث متناولا مفهوم الذوق بصورة عامة, والتذوق الأدبي وعلاقته بالإبداع, والتذوق الأدبي عند العرب في حين عرض الباحث قسما من دراسات سابقة ذات علاقة بموضوع البحث الحالي, إذ عرضها الباحث على وفق ترتيبها الزمني بدءا بالدراسات العربية ثم الدراسات الأجنبية, وبعد ذلك وازن بين تلك الدراسات مجتمعة وبيان جوانب الإفادة منها. أما الفصل الثالث فقد ضم الإجراءات والنتائج التي يتطلبها البحث الحالي إذ اتبع الباحث ما يأتي:

أولا. اختيار مجتمع البحث الذي بلغ (250) طالبا وطالبة, موزعين على ثلاث مدارس هي ثانوية المعتصم للبنين وثانوية الحويجة للبنات وثانوية العباسي للبنين.
ثانيا. اختار الباحث الصف الخامس الإعدادي عينة لبحثه موزعين (54) طالب في ثانوية العباسي للبنين, و(46) طالبة في ثانوية الحويجة للبنات, و(28) طالبا في ثانوية المعتصم للبنين.
ثالثا. أداة البحث وتضمن تحديد التذوق الأدبي ومهاراته من خلال توجيه سؤال مفتوح إلى مجموعة من المدرسين في اللغة العربية وآدابها.
رابعا. إعداد استبانه مهارات التذوق الأدبي التي من خلالها أستطاع الباحث إن يجمع(25) مهارة عرضها على مجموعة من الخبراء والمتخصصين في اللغة العربية وطرائق تدريسها و العلوم التربوية والنفسية التي اتفق عليها الخبراء. وفي ضوء المهارات بنى الباحث اختباراً موضوعياً يتكون من (25) فقرة من نوع الإختيار من متعدد تثبت من صدقها الظاهري بعرضها على مجموعة من الخبراء و المحكمين الذين اتفقوا عليها, ثم حلل الباحث فقرات الاختبار إحصائيا فاوجد معاملات الصعوبة والسهولة وقوة التمييز, وفعالية البدائل غير الصحيحة, وحسب ثبات الاختبار بطريقة التجزئة النصفية.
طبق الباحث اختباره على عينة استطلاعية للتأكد من صلاحية فقرات الاختبار النهائي باستعمال تحليل التباين الأحادي ولحساب القوة التمييزية وصعوبة وسهولة الفقرات وفعالية البدائل الخاطئة وحساب ثبات الاختبار بطريقة التجزئة النصفية, واستعمل الباحث معامل ارتباط بيرسون وبلغ معامل الثبات (0.66) وباستعمال اختبار (T-TEST) توصلت الدراسة الحالية إلى وجود فرق ذي دلالة إحصائية عند مستوى الدلالة (0.05) . وكانت النتائج على ما يأتي:
1. إن طلبة المرحلة الإعدادية يتمتعون بمستوى جيد في التذوق الأدبي.
2. عدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية بين طلبة المراحل الإعدادية الثلاث في التذوق الأدبي.
3. عدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية بين طلاب المراحل الإعدادية الثلاث وطالباتها في التذوق الأدبي.





All Nations give great Consideration for their language and attempt to spread them by all means. Arabic language by no means no exception. It is the language of holy Koran thus, Arabic language was protected and saved of Mongols and Barbarism and became familiar in conquered states. There is a vital link between all branches of Arabic language representing a whole body. The link between linguistics and literature is like the relation between the body and spine. Literature role became important to build Arabic language and evaluate the other branches. Literature is the record of its heritage and literary capabilities and studying language is a Career enhancing its worker specially the one who devolt himself to it and give it his mind and life. The prize is giving him some of its beauty and gives him some of his secrets, eternalizing him. Literature is one component of language and the river flowing in its ocean.
The study falls in four chpters. The first (the problem of the research and its importance) by defining the problem and its importance and the aim of the research which is to know the level of Literary evaluation for secondary school pupils in Kirkok governorate and statistically significant differences in literary evaluation for secondary school pupils according to sex variable.
The second chapter deals with the literature of the subject talking about taste in general and literary evaluation and its relation to creativity and literature evaluation for Arabs the previous studies related to the current subject. The researcher arranged them herarically starting in Arabic them foreign studies, them balanced between all studies and how to use them. The third chapter included the procedures and results of the current research. The researcher following procedures.
Firstly: Research Society (250) student divided three school (Al.Motasim secondary school for boys Al-Hawlja Secondary school for pupils and Al-Abbusi secondary school for boy
Secondly: the researcher chose fifth secondary school graders to be the sample divided in to (54) in Al-Abbasi secondary school for boy (46) in Al-Hawlja for females and (28) in Al-Motasim school for boys.
Thirdly: Tool of the research, an open question to a group of teachers specialized in Arabic Language and its literature to measure the evaluation of literature and its skills
fourth: prepare the questionnaire of measuring literary evolution enabled the researcher to collect (25) skills that went through a panel of experts and specialized in Arabic language and its methodologies and Educational and psychological sciences that experts agreed on. Given the above mentioned skills, the researcher made an objective test of (25) items of choosing from multiple. Its surface reliability were verified by showing it to a group of experts and referees who a greed on them. The researcher analyzed test items statistically and extracted difficulty, easiness, force of difference conjunction and the efficiency of false alters and found stability by using half division.
The researcher applied its test on a pilot sample to verify efficiency of final test by using unilateral analysis to know the difference power, the difficulty and easiness of items and the efficiency of wrong alters and found stability by using half division. The researcher used Pearson conjunction factor resulting in the stability of (0.66) and using (T. test) the current research found statistically significant difference at the leval of (0.05). The result read:
1. Secondary school pupils have a great taste in appreciating literary works.
2. No Statically significant differences between the students of three schools in literary evaluation.
3. No statistically significant differences between males and females pupils regarding literary evaluation.

الكلمات الدلالية


Article
Evaluation of the M.A. Final Achievement Tests in "New Trends to Teaching EFL"
تقييم الاختبارات التحصيلية لطلبة الماجستير لمادة (اتجاهات حديثهفي تدريس اللغة الإنكليزية)

المؤلفون: ناهده طه مجيد
الصفحات: 338-366
Loading...
Loading...
الخلاصة

تهدف هذه الدراسة إلى:
1. وضع المعايير المناسبة لتقويم كفاية الامتحانات النهائية لطلبة الماجستير في مادة "الاتجاهات الحديثة في تدريس اللغة الانكليزية" بوصفها لغة أجنبية.
2. تقويم الاختبارات بضوء المعايير الموضوعة و ذلك من وجهة نظر المختصين في التربية و بناء المناهج و طرائق تدريس اللغة الانكليزية.
تتحدد هذه الدراسة بتقويم كفاية الاختبارات التحصيليه النهائية لمادة " الاتجاهات الحديثة في تدريس اللغة الانكليزية" لطلبة الماجستير في تدريس اللغة الانكليزية في جامعة بغداد و الجامعة ألمستنصريه وذلك للسنوات الست الماضية 2000, 2001 , 2002, 2003, 2004و 2005.
واشتملت عينة هذه الدراسة على 22 نسخة من الامتحانات التحريرية التحصيليه و المتضمنة 112 سؤالاً قدمت لطلبة الماجستير كاختبارات نهائية للسنوات الست الماضية منذ 1999-2000 ولغاية 2004-2005 في جامعة بغداد و الجامعة المستنصرية.
أما أداة الدراسة فتتمثل ببناء قائمة تحقق"checklist” لغرض تقويم الاختبارات المتضمنة في عينة الدراسة و تتضمن هذه القائمة المعايير الآتية: الأهداف المعرفية التربوية لتصنيف "بلوم" و التي تقسم إلى ستة مستويات هي: التذكر, الفهم, التطبيق, التحليل, التركيب و التقويم ، الصدق ، الشمولية ، الموضوعية ، دقة ووضوح الصياغة ، سهولة القياس ، الإخراج و الطباعة و الشكل.
بعدها تم التأكد من مدى ملائمة المعايير الموضوعة في تقويم الاختبارات التحصيليه لطلبة الماجستير, وذلك بعرضها على عينةً من الخبراء و المختصين.
أخيراً توصلت الدراسة إلى عدد من الاستنتاجات والتوصيات ألتي يمكن أن تفيد التدريسيين في الجامعات العراقية وكذلك المختصين و القائمين على عملية بناء الاختبارات التحصيلية لدى طلبة الدراسات العليا.





This study aims at:
1. Setting up appropriate criteria for evaluating the efficiency of the M.A. final tests of "New Trends to Teaching EFL".
2. Evaluating the identified tests on the basis of the developed criteria from the points of view of specialists in Education, Methodology of Teaching English, and Curriculum Construction.
This study confines itself to evaluating the efficiency of end-of-course achievement tests of "New Trends to Teaching EFL" to which M.A. students are subjected at Baghdad and Al-Mustansiriya Universities, during the last seven years: 2000, 2001, 2002, 2003, 2004 and 2005.
The sample of this study implies the written achievement tests of "New Trends to Teaching EFL" subject which are given to M.A. students at the end of the course examinations (first attempts) during the seven consecutive years from 1999-2000 up to 2004-2005. This sample consists of twenty-two test- papers obtained from Baghdad University as well as Al-Mustansiriyah University. The test papers include 112 questions.
A specific checklist is constructed for the purpose of evaluating the selected sample of test papers. The checklist includes the following major criteria:
The obtained results indicate that M.A. achievement tests suffer from a clear shortage in their technical aspects.
At the end, the study has stated some points of conclusions and recommendations.

الكلمات الدلالية


Article
`The Impact of Using Pictures in Vocabulary Achievement for Fifth Primary Pupils
أثر استخدام الصور في تحصيل مفردات اللغة الانكليزية لدى تلميذات الصف الخامس الابتدائي

Loading...
Loading...
الخلاصة

The present research aims at investigating vocabulary for the fifth primary pupils in English. The population of the study consists of fifth grade female pupils at primary stage in the city of Mosul during the academic year 2005-2006. The sample of the study has been chosen randomly from among female primary school in the city of Mosul. It consists of (83) subjects. The researchers have chosen the post-test equivalent group an experimental design. Therefore, the first group represents the experimental group (42 pupils) which has been taught by using pictures while the second group represents the control group which has been taught by the traditional method. After achieving co–equivalence between them, the researchers prepare an achievement test which is a multiple–choice item that consisted of (21) items. After applying the experiment, the tool was applied on both groups. After using T–test, the results showed the superiority of experimental group over the control group in vocabulary achievement in English.

جدول المحتويات السنة: المجلد: العدد: