Table of content

Mosoliya studies

دراسات موصلية

ISSN: 18158854
Publisher: Mosul University
Faculty: President of University or centers
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

A quarterly magazine published every three months interest published research on the city of Mosul of all the scientific, cultural and people and heritage

Loading...
Contact info

009647481705925
unmomosc21@yahoo.com
almokhtar20042003@yahoo.com

Table of content: 2013 volume: issue:39

Article
Mosul Counties and Biographies in Qalaa'id Al-Juman by Ibn Al-Sha'aar Al-Mousilli (654 H/1256 A.D.)
بلدان الموصل وتراجمها في قلائد الجمان لابن الشعّار الموصلي (ت 654هـ/1256م) (دراسة تـحليلية)

Loading...
Loading...
Abstract

Biographies of this research are related to many towns and villages in Mosul. For instance، Sinjar and Al-Bawazeaj had the superiority over all other towns due to the large number of biographies of prominent figures found there. Several other biographies of many town as Sallamiya، Qubaissa، Baashiqa، Bartella، Dowela'a، Einsefni، Bawshnaia، ، Bomaria and Gunisiysa had also been mentioned by Ibn Al-Sha'aar whose reports in this regard had a great historical importance in terms of the scope of the towns or the biographies. These biographies amounted to Forty three، distributed on nineteen towns in Mosul. Through these biographies، Ibn Al-Sha'aar exceeded many historians of that age. He was the closest historian and writer to his age biographies which contained types، professions and crafts. Moreover، his field data exceeded t written ones recorded in books، documents، and notes. انتسبت تراجم هذا البحث، إلى عدد غير قليل من بلدان الموصل، ويُمثَّل بعضها بلدانا رئيسة والبعض الآخر قرى شهيرة ومزارع بسيطة. وقد جاءت سنجار ثم البوازيج وتلعفر في المراتب المتقدمة من حيث كثرة تراجمها، كما وردت تراجم أخرى لبلدان معروفة مثل السلامية، قبيصة، باعشيقا، بارطلى، الدولعية، عين سفنى، باوشنايا، بوماريا، قونسية وقد كان لما أورده ابن الشعار أهمية تاريخية كبيرة سواء أفي نطاق البلدان أم في نطاق التراجم. وقد ارتأيت أن يحمل البحث صيغته المثبتة في العنوان وذلك سيراً على النهج الذي وَضعهُ البلدانيون مثل اليعقوبي وابن الفقية وياقوت وابو الفداء حيث جعلوا كتبهم بأسم البلدان وعدوا المدن والبلدات والقصبات والقرى وغيرها من معالم العمران بلداناً. وبخصوص التراجم ذات الصلة ببلدان الموصل فقد بلغ عدد هذه التراجم، ثلاثة وأربعين ترجمة، توزعت على تسعة عشر بلداً من بلدان الموصل. و ظهر ابن الشعار من خلال هذه التراجم، بصيغة تفوّق فيها على كثير ممن أرّخ لتراجم ذلك العصر، كما تبيّن أن ابن الشعار كان أقرب المؤرخين والأدباء إلى تراجم عصره التي حوت مختلف الصنوف والمهن والوظائف؛ أما موارده في السماع والمشافهة فكانت أكثر من مصادره التحريرية. المتمثلة بالكتب والوثائق والخطوط.


Article
Judge of Mosul Abu Ja‘far Al-Samani A Study in His biography and Scientific Activity
قاضي الموصل أبو جعفر السمناني (دراسة في سيرته ونشاطه العلمي)

Loading...
Loading...
Abstract

Mosul has been famous for its plenty men. Abu Ja‘far, the judge, was the first of the newcomers how came to Mosul city, and later became belonging to It. He died in (444 A.H/1052 A.D) .Abu Ja‘far, in addition to his famous for his job as a judge, he was also well-known for his scientific status in hadith , fiqh ,and theology (kalam) till he became the students' destination .His news reached to al-Andalus, and of his students the famous judge, Abu al-Walid Sulayman al-Bachi al-Andalusi (d.474 A.H/ 1081 A.D ) and others of student who mentioned in the researchاشتهرت مدينة الموصل بالكثير من رجالها، ومنهم القاضي أبو جعفر السمناني في مقدمة الوافدين إلى المدينة ، ثم أصبحوا فيما بعد ينسبون اليها ، لاسيما وانه توفي فيها سنة (444هـ/1052م)، وإذا كان السمناني قد عرف بالقضاء ، فان مكانته في علم الحديث والفقه لم تكن اقل شئناً، فضلاً عن شهرته في علم الكلام والأصول حتى أصبح مقصداً لطلاب العلم، فوصلت أخباره إلى الأندلسُ، فكان ممن درس عليه القاضي المعروف أبو الوليد سليمان الباجي الأندلسي (ت474هـ/1081م) وغيره من الطلاب الذين ورد ذكرهم في البحث.


Article
Al-auqeelyiah Emirate in Mosul and its role to con Front Buyhids (380-447A.H./ 990-1055B.C.)
الإمارة العُقيلية في الموصل ودورها في التصدي للبويهيين (380-447هـ/990-1055م)

Loading...
Loading...
Abstract

Emirates appeared in Iraq, namely, in Mosul and one of them is Al-Auqayliya Emirate, which undertook facing the Buwayhins because they dominated Mosul after they passed through Baghdad in (3340A.H./ 945B.C.). They dominated the Caliphate capabilities and finished Al-Hamdaniya Emirate in Mosul. Al-Buwayhins paid a special attention to Mosul and their aim was achieving two motives: the first was political to expand the borders of their state after they dominated Persia and Karman. So that, they thought in joining Iraq including Mosul into their properties. The second one was economic in that the Buwayhins showed an interest to get a good share of Mosul trade because its geographical position. This matter had caused a resentment by Al-Auqayliya Emirate which did not accept Buwayhin’s penetration in Mosul issues and occupying it. Finally, this lead the situations to become worse between Buwayhins and Auqaylins and a struggle broke out between them. The study includes two branches: the first included the origins of Al-Auqaylins and Buwayhins. The second one included the role of Al-Auqayliya Emirate in Mosul in fronting Buwayhins. ظهرت إمارات في العراق لاسيما في الموصل ومنها الإمارة العقيلية والتي أخذت على عاتقها التصدي للبويهيين لأنهم سيطروا على الموصل بعد أن دخلوا بغداد في سنة (334هـ/945م ) وتحكموا بمقدرات الخلافة وقضوا على الإمارة الحمدانية في الموصل. وقد أولى البويهيون اهتماماً خاصاً بالموصل وكانت غايتهم من ذلك تحقيق هدفين، الأول سياسي من أجل توسيع حدود دولتهم بعد أن سيطروا على بلاد فارس وكرمان، لذلك فكروا بالسيطرة على العراق وضم الموصل إلى ممتلكاتهم. أما الهدف الثاني فكان اقتصادي، فظهرت رغبة عند البويهيين في الحصول على نصيب وافر من تجارة الموصل بسبب موقعها الجغرافي المطل على طرق التجارة. وهذا الأمر قد سبب استياء أمراء الموصل ومنهم العقيليون والذين لم يقبلوا بالتدخل البويهي بشؤون الموصل واحتلالها، مما أدى إلى تفاقم الأوضاع وتأزمها بين البويهيين والعقيليين فنشب صراع بينهما. تضمنت الدراسة مقدمة ومبحثين وخاتمة وملاحق، شمل المبحث الأول العقيليون والبويهيون. وتضمن المبحث الثاني دور الإمارة العقيلية في الموصل في التصدي للبويهيين.وكانت الخاتمة نتائج خرجت بها هذه الدراسة.ووضحت الملاحق أسماء الأمراء العقيليون والبويهيين، فضلاً عن خريطتي للإمارة العقيلية والدولة البويهية.


Article
Abdelilah Mohammed Hassan Adil Bashir Hatem And their role in promoting the sports movement in Iraq
عبد الإله محمد حسن وعادل بشير ألحاتم ودورهما في ترصين الحركة الرياضية في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

The military establishment in Iraq is behind many achievements made in sports movement. Since the foundation of the Iraqi Army in 192, the military leaders have focused their attention on physical fitness which is taken as an indication to soldier’s efficiency. This view has positive effects on sports movement. A great role was played by those who practiced sport and graduated from physical education colleges. They successfully dealt with many sports topics and issues. The role played by Mosulian military leaders are clear and effective through their assuming administrative positions, leading and training local and national teams and achieving many victories in all sports circles. This research takes two examples to reflect all the mentioned roles and achievements. The examples are represented by two pioneers in Mosulian sport; they are: Abdul Ilah Mohammed Hassan and Adel Basheer Al-Hatim لقد كان للمؤسسة العسكرية في العراق، فضل كبير على الحركة الرياضية في العراق بشكل عام، ومنذ بداية تشكيل الجيش العراقي عام 1921، اعتنى القادة العسكريون بمسألة اللياقة البدنية وربطها بكفاءة الجندي في مهامه العسكرية، وهذه الرؤيا أثرت بشكل إيجابي على تطور الحركة الرياضة، وكان للقادة العسكريون الذين يمارسوا الرياضة وتخرجوا من كليات التربية الرياضية دورا كبيرا في ذلك، فقد كان لإدارتهم ملفات الرياضة في العراق أهمية كبيرة، وقد تميز عدد من الرجال في هذا الجانب وكان للقادة الموصليون دور واضح ومؤثر على الحركة الرياضية بشكل عام، من خلال إدارتهم لعدة مسؤوليات ومناصب إدارية، وقيادتهم وتدريبهم لمنتخبات وطنية عراقية وحصولهم على إنجازات كبيرة على المستويات المحلية والقطرية والإقليمية والدولية كافة. يتناول البحث نموذجين من رواد الرياضة الموصلية الذين كان لهم دور كبير في قيادة الحركة الرياضية العراقية وتطورها باتجاه الإنجاز من خلال تسنمهم مسؤوليات عدة ومناصب إدارية رياضية ونجاحهم فيها بشكل ملحوظ، وكذلك توليهم مهمة تدريب المنتخبات العراقية الأولمبية والوطنية والعسكرية لسنين عديدة، وإحراز العراق اول ألقابه العربية والدولية الرسمية بكرة القدم على أيديهم، وهما عبد ألإله محمد حسن وعادل بشير الحاتم.


Article
Vocational Training : reality and prospect A Social Field Study in the city of Mosul
التدريب المهني في العراق الواقع والآفاق دراسة اجتماعية ميدانية في مدينة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

Vocational training is an essential element in providing individuals with the necessary experience that enables them to attain work opportunities in addition to polishing talents and developing them. In many countries , there are specialized centre for vocational training and Iraq is one of the countries that established centre in many governorates ; centre related to the ministry of work and social affairs. The research tries show the status of the vocational training centre in Mosul , and endeavors to put forth a developing horison so as to participate in making the center better through the recommendations and suggestions that the research would propose. يعد التدريب المهني احد العناصر المهمة في تزويد الأفراد بالخبرات اللازمة المؤهلة للحصول على فرص عمل ضمن قطاعات الدولة وقد أنشأت في العديد من الدول مراكز التدريب المهني لهذا الغرض وفي العراق ظهرت العديد من مراكز التدريب المهني المنتشرة في المحافظات تتولى وزارة العمل والشؤون الاجتماعية الإدارة والإشراف على هذه المراكز. لقد جاء بحثنا ليسلط الضوء على واقع مراكز التدريب المهني في العراق من خلال إلقاء الضوء على مركز التدريب المهني في مدينة الموصل وقد تضمن بحثنا ستة مباحث. خصص المبحث الأول للإطار المنهجي للبحث، أما المبحث الثاني فقد ركز على أهمية التدريب المهني وجاء المبحث الثالث للتعريف بمؤسسة التدريب المهني، أما المبحث الرابع فقد ركز على المشكلات التي تواجه قطاع التشغيل والتدريب، في حين حاول المبحث الخامس رسم الأفق التنموية لتطوير التدريب المهني وقد ركز المبحث السادس على أهم النتائج والتوصيات.


Article
Internet contributions to the development of scientific culture for teaching the University of Mosul
إسهامات الانترنت في تنمية الثقافة العلمية لتدريسي جامعة الموصل

Authors: Marah .M.HASAN مرح مؤيد حسن
Pages: 151-189
Loading...
Loading...
Abstract

The research show role the Internet of the scientific culture for university professor and how turning to Internet , showing the obstacles to use the Internet and explain negative and positive factors take into consideration professors of Mosul University sample for study, particularly in the electric-learning and scientific research as one of the most segments of society dealing with scientific culture on the one hand and with the internet On the other hand. Among the most prominent results that professor was taking benefit from the Internet's information and culture, while he has weak role in providing his information to others by the Internet. جاء هذا البحث ليبين دور الانترنت في ثقافة الأستاذ الجامعي العلمية ومدى إقباله عليه و إبراز معوقات استخدام الانترنت وعرض سلبياته وايجابياته متخذا أساتذة جامعة الموصل أنموذجا للدراسة وبخاصة في مجالي التعليم الالكتروني والبحث العلمي بوصفهم من أكثر فئات المجتمع تعاملا مع الثقافة العلمية من جهة ومع الانترنت من جهة أخرى. ومن ابرز نتائج البحث أن التدريسي كان مستفيدا من الانترنت لما يعرض فيه من دراسات وبحوث جديدة بينما كان دوره ضعيفا في تقديم معلوماته وثقافته هو إلى الغير عن طريق الانترنت.

Table of content: volume: issue: