Table of content

The Iraqi Journal of Veterinary Medicine

المجلة الطبية البيطرية العراقية

ISSN: 16095693
Publisher: Baghdad University
Faculty: Veterinary Medicine
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Since 1977- The Iraqi Journal of Veterinary Medicine is the scientific publication of the Faculty of Veterinary Medicine, University of Baghdad. It is published twice a year. The two issues comprise one volume. It Aims at improving and expanding the knowledge in all veterinary fields inside and outside Iraq to make known the research works of Iraqi Scholar to international Veterinary Sciences.

Loading...
Contact info

iraqijvm@yahoo.com

Table of content: 2012 volume:36 issue:spcial issue(2)

Article
Growth and pathogenesis of Enteropathogenic E.coli as affected by bacteriocin produced and purified from Lactobacillus isolates with or without Quercus infectoria ( Manjakani ) extract.
تأثير البكتريوسين المنتج والمنقى من عزلات العصيات اللبنية بوجود أو عدم وجود مستخلص العفص في امراضية جرثومة الاشريشيا القولونية المرضية

Loading...
Loading...
Abstract

The antimicrobial activity of Lactobacilli has been widely exploited for prevention of food –borne pathogens e.g.: Escherichia coli being the major cause of diarrhea especially in children, because of bacteriocin activity and the importance of herbal drugs, hence this study was designed to evaluate the synergistic effect of plant extract and bacteriocin produced by Lactobacillus on the growth and pathogenesis of Enteropathogenic Ecoli. 1. The Plantaricin production was induced by adding the mutagenic agent Mitomycin C. 2. Purification of Plantaricin was made by heating crude plantaricin at 80ºC for 10min and then purified by two steps method including extraction with n-butanol followed by gel filtration chromatography on Sepharose 6B column. The results showed that the specific activity was 1600 AU/mg protein with 8 purification folds and 12% recovery yield. 3. The antibacterial activity of Quercus infectoria with concentration 300 mg/ml was showed highly antibacterial activity in vitro and in vivo. 4. The result showed synergistic effect of Plantaricin with Quercus infectoria extract after experimental infection that induced by orally dosing with Escherichia coli in vivo. A result of histopathological study was recorded recovery of tissue. يعد استخدام النشاط الضد ميكروبي للعصيات اللبنية أمراً شائع الاستخدام لحفظ الأغذية وحمايتها من المسببات المرضية مثل الاشريشيا القولونية المسببة للإسهال خاصة عند الاطفال وبسبب نشاط البكتريوسين والانتشار الواسع للأدوية ذات المنشأ النباتي لذلك صممت هذه التجربة لمعرفة الدور ألتآزري للمستخلصات النباتية مع البكتريوسين الذي تنتجه العصيات اللبنية في نمو وامراضية ا لاشريشيا القولونية المرضية. 1. تم أستحثاث أنتاج البلانتريسين من خلال أضافة مادة Mitomycin C المطفرة. 2. تمت في هذه الدراسة أيضا تنقية البلانتريسين اذ سخن المستخلص الخام للبلانتريسين بدرجة 80 ْم لمدة 10 دقائق قبل البدء بالتنقية والتي تضمنت خطوتين الاولى هي الاستخلاص بالمذيب العضوي (البيوتانول) والثانية الفصل بطريقة كروماتوغرافيا الترشيح الهلامي بأستخدام عمود (Sepharose 6B). وقد أظهرت النتائج الحصول على البلانتريسين بفعالية نوعية 1600 وحدة/ملغم بروتين وبعدد مرات تنقية بلغ 8 وبحصيلة نهائية 12% . 3. أظهرت نتائج دراسة الفعالية الضد بكتيرية لمستخلص العفص بتركيز300 ملغم / مل بامتلاكه فعالية ضد بكتيرية عالية في الزجاج و داخل الجسم الحي. 4.أظهرت الدراسة وجود تأثير تآزري للبلانتريسين مع مستخلص العفص بعد أن تم أحداث إصابة تجريبية بالاشريشيا القولونية المرضية داخل الجسم الحي إذ سجلت نتائج التقطيع النسيجي عودة النسيج إلى وضعه الطبيعي تحت هذه المعاملة .

Keywords


Article
Study the therapeutic role of Alcoholic Extract of Plantago lanceolata aganist infection with Staphylococcus saprophyticus
دراسة الدور العلاجي للمستخلص الكحولي للسان الحمل السناني ضد الاصابه بجرثومة المكورات العنقودية الرمية

Loading...
Loading...
Abstract

The present study was carried out to investigate the antibacterial activity of alcoholic extracts of Plantago lanceolata leafes in vitro and in vivo by inducing urinary tract infection in rats which caused by urethra administration of S.saprophyticus isolated from human and animals(cow and sheep) These extracts showed significant effect (P<0.05) on the inhibition of the growth of S.saprophyticus in vitro with the superiority of the concentration 200mg / ml of alcoholic extract with the mean of inhibition zone diameter 30 mm against S.saprophyticus ,while zone diameter was ( 26.5 ,21 ) mm due to the concentration 150, 100mg/ml respectively. This study included the therapeutic role of doses 150 mg/kg . B.W. of 1.5ml daily orally of alcoholic extract dissolved in DMSO of plantago lanceolata leaves in the pathogenesis of S.saprophyticus in rats by the urethral infection in compared with the control group (rats injected with S.saprophyticus without treatments).The results of histopathological changes showed the role of Plantago lanceolata extract on the decreasing of pathological sings in bladder and kidney tissue after 14 and 21 days and gave negative results by decrease congestion in the blood vessels of kidney hemorrhage and few infiltration of inflammatory cells in bladder , in compared with the positive control which showed acute histopathological change. اجريت هذه الدراسة لتحديد فعالية المستخلص الكحولي لاوراق نبات لسان الحمل السناني في الزجاج وفي الجسم الحي ضد البكتريا العنقوديه الرميه ( (S.saprophyticus المعزوله من حالات التهاب المجاري البولية UTI في الانسان والحيوان(ابقار واغنام) .وقد اظهرت النتائج ان لهذ ا المستخلص تاثيرا تثبيطيا معنويا في نمو عدد من عزلات البكتريا العنقوديه الرميه في الزجاج ,اذ اظهرالتركيز 200ملغم /مل لمستخلص أوراق لسان الحمل السناني الاكثر تثبيطا لنمو هذه الجرثومة خارج الجسم الحي وبمعدل قطر تثبيط30ملم , في حين كان معدل قطر التثبيط بتاثيرهذا المستخلص عند التركيز 150,100ملغم /مل هو26.5,21ملم على التوالي. اختبر التاثير العلاجي بالتجريع الفموي بمقدار1.مل وبجرعة يومية واحدة وبتركيز 150ملغم / كغم من وزن الجسم للمستخلص الكحولي المذاب بالدمسو DMSO لاوراق لسان الحمل السناني في امراضية البكتريا العنقوديه الرميه داخل الجسم الحي بدات المعالجة بعد مرور48 ساعه من حقن جرثومة الاختبار من ظهور الاعراض المرضية واستغرقت مدة العلاج 14 و21 يوم (وبجرعة 240 وحدة تكوين المستعمرة -1cfu.ml عن طريق الاحليل) مع استخدام مجموعة سيطرة موجبة. أظهرت نتائج التقطيع النسيجي بعد انتهاء مدة العلاج تفوق مستخلص اوراق لسان الحمل السناني الكحولي المذاب بالدمسو لمدة 21 يوما ثم المستخلص الكحولي لمدة 14 يوم في الحد من ظهور العلامات المرضية النسيجية بدأ بقله احتقان الاوعية الدموية للكليه وارتشاح طفيف للخلايا الالتهابية وقلة انسلاخات الخلايا الظهارية في الاحليل وشفيت تماما في اليوم 21من العلاج.

Keywords


Article
Detection of bovine parainfluenza type 3 virus in Iraq
التحري عن الاصابه بفايروس نظير الأنفلونزا ألبقري نوع 3 (bovine parainfluenza 3virus ) في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

This study is considered the first study in our country to isolate bovine parainfluenza type 3 virus (BPIV-3) from naturally infected calves. BPIV-3 virus was isolated from nasal swabs collected from calves with respiratory disease. The virus was isolated and titrated in secondary embryonic bovine kidney (SEBK) cell culture; other cell cultures (secondary sheep testis and chicken embryos fibroblast cell cultures) were used for propagation of isolated virus. Examination of infected cell culture revealed giant cell formation and intracytoplasmic inclusions. The isolated virus agglutinated guinea pig’s erythrocytes and produces clear heamadsorption of guinea pig’s erythrocyte in infected SEBK cell culture. Virus titer was 2×102TCID50/0.1ml in the sixth passage and became 2×104.5TCID 50/0.1ml in the ninth passage. The new isolated virus was identified as BPIV-3 by heamagglutination inhibition test, serum neutralization test and indirect immunoflurescent technique, by using specific monoclonal and polyclonal antibody. The virus was sensitive to ether. High titer of BPIV-3 antibodies was detected in sera of infected animals during convalescent period by ELISA test. في هذه الدراسة تم ولأول مره في القطر عزل فايروس نظير الانفلونزا البقري نوع 3 (bovine parainfluenza type 3 virus ),من المسحات الانفيه التي تم جمعها من العجول المصابة بإعراض تنفسيه في خلايا كلية جنين البقرالثانويه (secondary embryonic bovine kidney cell culture) وكما استخدمت خلايا خصية الحملان الثانويه ( secondary sheep testis cell culture)والخلايا الليفيه لاجنة الدجاج(chicken embryos fibroblast cell cultures) لتنمية الفايروس المعزول.كما اظهرالفايروس المعزول عند حقنه في خلايا الزرع النسيجي تأثيرا مرضيا واضحا ومميزا اذ تم ملاحظة الخلايا العملاقة مع تكوين الأجسام الاشتماليه في سايتوبلازم الخليه المصابه.كما لزن الفايروس المعزول خلايا الدم الخاصه بخنازير غينيا ولوحظت ظاهرة الامتزاز الدموي في خلايا كلية جنين البقرالثانويه .وقد كان معيار الفايروس المعزول 2×102TCID 50/0.1ml في التمرير السادس وارتفع إلى 2×104.5TCID 50/0.1ml في التمرير التاسع .تم تشخيص الفايروس بالاعتماد على اثباط التلازن الدموي, التعادل المصلي و اختبارالتألق المناعي غير المباشر باستخدام أمصال مرجعية مضادة للفايروس احاديه ومتعددة النسيله, واتضح ايضا ان الفايروس المعزول حساس للايثر.كما تم تشخيص الأجسام المضادة للفايروس المعزول في أمصال الحيوانات التي عزل منها الفايروس باستخدام اختبار الاليزا غير المباشر.

Keywords


Article
Treatment of Bovine Papilloma
علاج الأورام الحليمية البقرية

Loading...
Loading...
Abstract

In this study (35) cows suffering from bovine papilloma were subjected for three different types of treatments; The First group involved 15 animals treated with autogenous vaccine. The Second group involved 10 animals treated with prepared cell culture vaccine .While the third group involved 10 cows treated with virulent local Newcastle disease virus. In the First two groups the warts were surgically removed from cows showing lump lesions on skin of abdomen, neck and udder, and transferred aseptically to laboratory by using transport media. Treatment of cows in the first group involved preparation of autogenous formalin (0.5%) in activated vaccine. Vaccination of these animals result in regression of the warts started after 2 or 3 weeks and complete disappearance of the warts after 30-60 days with a mean duration of 44.9 days. Treatment of the second group involved preparation of papilloma cell culture inactivated vaccine 0.5% formalin from 3 papilloma cases. The response of these vaccinated cows result in regression of the warts lesions started after 2 or 3 weeks post the first vaccinal dose and complete disappearance of the warts after 30-60 days, with mean 43.8 days. Treatment of the third group involved using of virulent NDV by subcutaneous injection and infiltration around the warts. Results showed successful regression of warts within a shorter period with mean of 30.1 days compared to treatment with autogenous and cell culture vaccine, with complete regression of the warts within 15-28 days. اجريت الدراسة على (35) بقرة يعانون من الأورام الحليمية عولجت بثلاثة أنواع مختلفة من العلاجات: المجموعة الأولى شملت (15) حيوان عولجت باللقاح الذاتي. والمجموعة الثانية شملت ( (10 حيوانات عولجت باللقاح المحظر من الزرع الخلوي والمجموعة الثالثة شملت (10) حيوانات عولجت بالعترة المحلية الضارية لفايروس النيوكاسل. في المجموعة الأولى من الأبقار التي تعاني من آفات ورمية على شكل كتل في منطقة البطن والرقبة والضرع ازيلت جراحيا ونقلت بواسطة وسط زرعي ناقل إلى المختبر. علاج الأبقار في المجموعة الأولى بواسطة اللقاح الذاتي المقتول المحضر من تلك الآفة الورمية ولاستجابة العلاجية في تلك الحيوانات الملقحة بدأت من 3-2 أسابيع من بداية العلاج ولوحظ إختفاء الآفة الورمية كليا من (60-30) يوم من بدء العلاج وبمعدل فترة استجابة 45يوم.شمل علاج المجموعة الثانية تحضير لقاح الزرع الخلوي المقتول بنسبة 5% فورمالين من ثلاثة حالات عانت من الأورام الحليمية البقرية حيث استجابت الأبقار الملقحة بدئا من الأسبوع الأول والثاني من إعطاء أول جرعة علاجية وكان الاختفاء الكلي للورم من 60-30 يوم بمعدل استجابة علاجية 43.8. عولجت المجموعة الثالثة باستخدام العترة المحلية الضارية لفايروس النيوكاسل بواسطة الحقن تحت الجلد والارتشاح داخل الورم. أظهرت النتائج اختفاء تام للورم وبفترة قصيرة وبمعدل 30.1 مقارنة مع اللقاح الذاتي ولقاح الزرع الخلوي, ومع اختفاء تام للورم خلال 28-15 يوم.

Keywords


Article
Radiation Pollution in Cancer and other Diseases Using some Immunological and Clinical Parameters
التلوث الإشعاعي في مرضى السرطانات وأمراض أخرى باستخدام معلمات مناعية وسريرية

Loading...
Loading...
Abstract

There was a noticeable increase in cancers, congenital malformations, spontaneous abortion and other cases among Iraqi population after both Gulf Wars I and II, the present study aimed to the detection and determination of internal radiation pollution with Depleted Uranium (DU), and investigate the effects of this type of radiation exposure on some immunological parameters for the first time in Iraq. A total of 88 blood samples were collected from 45 patients and 43 healthy persons during 2009-2010; from the outpatients of the Institute and Hospital of Radiotherapy and Nuclear Medicine and Al-Kadhymia Teaching Hospital in Baghdad. Results: 1. Contaminated persons with DU were 48 persons (54.5%) from total 88 persons. 2. The places (Al-Taji, Abu-Graib, Al-Hurriyah, New Baghdad and Al-Sader town) recorded 44.7% of contaminated persons. 3. Effects of internal contamination with DU; chronic radiation exposure; influenced by the dose and personal susceptibility, thus it caused significant decrease in Eosinophils% and Lymphocytes %, Hb%, NBT+ % and most of IFN-γ levels, while there was some elevation in Basophiles%. 4. IL-2 levels did not affected by chronic exposure by DU. But it was affected by acute exposure to radiation since its levels elevated significantly in radiation occupationals blood.Conclusions: Radiation pollution as internal contamination with U and DU is a public health problem. It might be the predisposing factor for the cases under focus since it caused immunosuppression by affecting immune cells in number or function comparing with the non-contaminated. ازدادت حالات السرطانات والتشوهات الخلقية والاسقاطات المتكررة وغيرها وذلك بعد حربي الخليج الاولى والثانية, والدراسة الحاليةهدفت الى التحري عن التلوث الاشعاعي الداخلي باليورانيوم واليورانيوم المنضب,ودراسة تأثيرات هذا التلوث على بعض المؤشرات المناعية. فقد تم جمع 88 عينة دم 45 لمرضى و43 لأصحاء خلال الفترة 2009-2010, أخذت العينات من المرضى والعاملين بالاشعاع من مستشفى الاشعاع والطب الذري ومستشفى الكاظمية التعليمي في بغداد. النتائج: 1- وجد بأن عدد الاشخاص الملوثين باليورانيوم واليورانيوم المنضب هو 48 شخص ممثلا 54.5٪ من العدد الكلي. 2- سجلت المناطق (التاجي, أبوغريب ,الحرية, بغداد الجديدة, مدينة الصدر) نسبة 44.7٪ من حالات التلوث. 3- سبب هذا النوع من التلوث الاشعاعي (التعرض الاشعاعي المزمن) تأثيرات مختلفة على المؤشرات المناعية متأثرا بالجرعة والقابلية الشخصية للتأثر, حيث سبب انخفاض معنوي في بعض نسب الخلايا الحمضة واللمفية ونسبة خضاب الدم ونسبة الخلايا الموجبة لاختزال Nitro-blue tetrazolium (NBT) ومعظم مستويات IFN-γ ,بينما ارتفعت معنويا نسب الخلايا القعدة وخاصة لدى العاملين بالاشعاع. 4- لم تتاثر مستويات IL-2 بالتعرض المزمن للاشعاع ولكنها ارتفعت في حالات التعرض الحاد للاشعاع لدى العاملين بالاشعاع. الأستنتاجات: وجد بان هذا النوع من التلوث الاشعاعي هو مثبط مناعي من خلال تأثيره على الخلايا المناعية من ناحية العدد أو الوظيفة أو كليهما, وبذلك فقد يكون عامل محفز لحدوث تلك الحالات المرضية.

Keywords


Article
Comparison of microbial isolates isolated from external ear canal of sheep and their susceptibility to antibiotics
مقارنة العزلات الجرثومية المعزولة من التهاب الاذن الخارجية في الاغنام وحساسيتها تجاه المضادات الحياتية

Loading...
Loading...
Abstract

One hundred sheep with bilateral otitis externa were studied one year and a half .The exudates of both external ears obtained using sterile swabs, and microorganisms were isolated according to standard microbiological techniques. There was bacterial and fungal growth in many of the samples. The total numbers of isolates from right ear was 104 , and the most common pathogens isolated in right ear were Staphylococcus aureus 30.76 % , then Staphylococcus epidermidis 9.61% and Pseudomonas aeruginosa 9.61 % while E.coli , Proteus mirabilis and Streptococcus pyogenes were 7.69% for each of them , Candida albicans 5.76% , Klebsiella pneumonia 3.84% ,Nocardia spp 3.84% , Pasteurella multucida 3.84% ,Mannheimia haemolytica 3.84% , Aspergillus spp. 3.84 % and Streptomyces spp. 1.23% . The total number of isolates from left ear was 96 ,the most pathogens were Staphylococcus aureus 27.08% while Pseudomonas aeruginosa 12.5% and Streptococcus pyogenes were 12.5% , Klebsiella pneumonia 8.33 % and Proteus mirabilis 8.33 % , Staphylococcus epidermidis , Nocardia spp 6.25 % , then Streptomyces spp , Pasteurella multucida and Mannheimia haemolytica were 4.16% , the last E.coli , Aspergillus spp and Candida albicans were 2.08 % for each of them . The result were showed significant differences at level P ˂0.05 between bacteria and fungi isolates, and have no significant differences at level P˃ 0.05 between right and left ear . High susceptible rates of gram positive Staphylococcus aureus to (Amoxicillin + Clavulaunic acid) and Chloramphenicol were 100 % , while high susceptible rates of gram negative Pseudomonas aeruginosa was 90.90 % to Ciprofloxacin, (Amoxicillin+ Clavulaunic acid) and Chloramphenicol .تم في هذه الدراسة عزل وتشخيص الاجناس البكترية والفطرية من الاذن الخارجية اليمنى واليسرى المصابة بالتهابات خمجية في الاغنام ومدى حساسيتها للمضادات الحياتية .تم اخذ العينات من الاذن المصابة وفحصها وتشخيص انواع الجراثيم باستخدام الاختبارات الكيموحيوية ثم دراسة حساسيتها للمضادات الحياتية . اظهرت النتائج ان عدد العزلات الجرثومية الكلي في الاذن اليمنى هو 104 عزلة واكثرها اهمية هي المكورات العنقودية الذهبية 30.76 % ثم تليها المكورات العنقودية البشروية والزوائف الزنجارية 9.61 % لكل منها ، تليها الاشريشيا القولونية والمتقلبات و المسبحيات القيحية 7.69 % لكل منها اما نسبة العزلات الجرثومية في الاذن اليسرى كان اهمها العنقوديات الذهبية بنسبة 27.8 % وتليها الزوائف الزنجارية والمسبحيات القيحية بنسبة 12.5 % . وتبين انه توجد فروق معنوية بين العزلات البكتيرية والعزلات الفطرية بمستوى P ˂0.05 ، بينما لا توجد فروق معنوية بين العزلات الجرثومية في الاذن اليمنى والاذن اليسرى بمستوى P˃ 0.05 . واظهرت النتائج ان حساسية بكتريا العنقوديات الذهبية تجاه (الاموكسسلين+حامض الكلافيولونك اسد والكلورامفينيكول كان بنسبة 100 % بينما الزوائف الزنجارية تجاه (الاموكسسلين+حامض الكلافيولونك) والسبروفلوكساسين والكلورامفينيكول كان بنسبة 90.90 %.

Keywords


Article
Diagnostic study of FMD virus in different area in Iraq
دراسة تشخيصيه لفايروس الحمى القلاعية (FMD v) في مناطق مختلفة من العراق

Loading...
Loading...
Abstract

Seventy four (74) samples from cattle, buffalo, goat and sheep were tested to isolate the FMD virus, 23 isolates of the virus showed Cytopathic Effect (CPE) on the different types of cell culture. The CPE appears after 24 hours on fetal lamb kidney (FLK) cells, 48 hours on the fetal bovine kidney (FBK), 30 hours on primary Fetal Bovine Thyroid cell (BTY) and 20 hours on the primary fetal ovine thyroid cells (OTY). Solid phase ELISA test showed three serotypes of FMD virus O, A and Asia1. One step real time RT-PCR for the diagnosis of FMDV by using 5UTR FMDV primers and taqman probe (SA-IR-219-246F, SA-IR-315-293R and SAmulti2-P-IR-292-269R). Samples were tested, showed 23 positive machines by using the Applied Biosystem Fast 7500 real time PCR. فحصت اربع وسبعون نموذج لابقاروجاموس و ماعز و اغنام مختلفة من مناطق متعددة من العراق و تم عزل ثلاثة وعشرين عزلة مختلفة لفايروس الحمى القلاعية و اعطت الفايروسات المعزولة تأثير مرضي (CPE) على خلايا نسيجية جنينية متعددة و ظهر التأثير المرضي للفايروس على الخلايا الجنينية لكلية الابقار بعد 48 ساعة . و على الخلايا الجنينية لكلية الحملان بعد 24 ساعة . وعلى الخلايا الجنينية للغدة الدرقية للابقار بعد 30 ساعة . وعلى الخلايا الجنينية للغدة الدرقية للحملان بعد 20 ساعة .وقد اجري فحص الاليزا لمعرفة و تشخيص نمط االانتجين (Ag) لفايروس (FMD v)وقد اعطى ثلاثة انماط مختلفة هي (A ,O , Asia1) . فحصت ثلاثة و عشرون نمــوذج مختلفة من العــتر المعزولة لفــايروس (FMD v) بفحص (Real time PCR one step fast) باستعمال بادئات مختلفة: (brobe primer , for ward primer , reverse primer) وقد اعطت نتيجة موجبة.

Keywords


Article
Isolation and characterization of lytic bacteriophages against Escherichia coli serogroups O1, O2, and O78
عزل وتشخيص العاثيات المحلله والمضاده لعترات بكتريا الاشريكيا القولونيه O1, O2, O78

Loading...
Loading...
Abstract

The goal of this study was to isolate and characterize a complete set of phages that are active against Escherichia coliserogroups O1, O2, and O78, the main causative agents of avian colibacillosis. A mixture of E.coli (O1:K1), (O2:K1), and (O78:K80) used as host to isolate phages from wastewater and fecal samples from poultry processing plants. Eleven phages were isolated, only two of them EC-NJ4 and EC-NJ7 were selected for further characterization. EC-NJ4 and EC-NJ7 had icosaheadral heads, necks and contractile tails, with tail fibers and therefore belonged to Myoviridae, with genome sizes of 67.06 – 68.04 kb and they lysed 100% of serotype O1, O2, and O78. The two phages were resistant to pH 5-9, and phage EC-NJ7 was slightly more resistant to acid and alkali environments. It was concluded that Phage EC-NJ4 and EC-NJ7 are highly active against O1, O2, and O78 colibacillosis strains and it might be suitable candidate for phage therapy. الهدف من هذة الدراسه هو عزل وتشخيص مجموعه متكامله من العاثيات النشطه والمضاده لعترات بكتريا الاشريكيا القولونيه المسبب الرئيسي لمرض عصويات القولون في الدواجن. تم استخدام خليط من هذة البكتريا كمضيف لعزل العاثيات من نماذج ماخوذه من مياة المجاري وخروج الدواجن ضمن الوحدات الخاصه بتربيتها.تم اختيار عاثيتين فقط من مجموع احد عشر عاثيه عزلت خلال هذه الدراسه للتعرف عليها اكثر وسميت (EC-NJ4 and EC-NJ تتميز هذه العاثيات بانها تملك راس اهليليجي, عنق, وعلى ذيل متقلص مع الياف ذيليه وعليه تصنف ضمن عائلة العاثيات المعويه, وتترواح احجام الحمض النووي بين 67.06-68.04 كيلوبيز. هذة العاثيات قادرة على قتل وتحليل العتر الجرثوميه بنسبه مئويه قدرها 100%. تتصف هذة العاثيات بمقاومتها للاس الهايدروجيني بين 5-9 وان العاثيةO1, O2, O78 اكثر تحملا للاجواء الحامضيه والقاعديهEC-NJ7 ومن خلال هذة النتائج تم الاستنتاج ان هاتين العاثيتين نشطتين جدا وقادره على قتل وتحليل العترات الجرثوميه المسببه لمرض العصيات القولونيه في الدواجن وقد تكون المرشح الفعال للعلاج بالعاثيات.

Keywords

APEC --- Phages --- E. coli O1 --- O2 --- O78


Article
Study the Immunomodulatory effects of Beta - Glucan in broiler chickens
دراسة تأثير البيتا كلوكان كمعدل مناعي في أفرخ اللحم

Loading...
Loading...
Abstract

This study was carried out to investigate the immunomodulating activity of β-glucan which extracted from the cell wall of Saccharomyces cerevisiae.β-glucan of 225µg/ml was supplemented in drinking water of broiler chicken vaccinated with Newcastle disease virus (NDV) vaccine. The parameters of the immunomodulating activity employed were the body weight, Phagocytic activity and determination of antibody titer to NDV vaccine. Chicks one day old (120), were divided into four equal groups, G1 treated with β-glucan for six weeks and vaccinated with NDV vaccine; G2 treated with β-glucan for three weeks and vaccinated with NDV vaccine; G3 not given β-glucan but vaccinated with NDV vaccine (control group); while G4 was not treated with β-glucan and not vaccinated with NDV vaccine (second control). The results of the body weight indicated that; there were significant differences (P< 0.05) between treated groups (G1 and G2) compared to the control groups (G3 and G4) at 21,28 and 35 day of age. The results of phagocytic activity showed that treated group had significantly (P< 0.05) higher clearance of carbon particles from blood circulation than did the control groups; and the antibody titer to NDV showed significant differences (P<0.05) between treated and non treated groups at 14d and 28d. The data presented in this study contribute for the first time in Iraq; that β –glucan given via drinking water to chicks from day one for 35 days improves the immune responses and body weight. أجريت هذه الدراسة لمعرفة فعالية المعدل المناعي بيتا كلوكان المستخلص من جدار الخلية لخميرة Saccharomyces cerevisiae عند إعطائه مع ماء الشرب لأفراخ الدجاج الملقحة بلقاح فيروس مرض نيوكاسل. أستخدم البيتا كلوكان بتركيز 225µg/ml,, وأستخدم مقياس وزن الجسم, الفعالية البلعميه ومعيار الاجسام المضاده بعد التلقيح بلقاح النيوكاسل كمؤشر لفعاليته كمعدل مناعي. قسمت 120 فرخه بعمر يوم الى أربعة مجاميع متساوية. ألمجموعه الأولى أعطيت البيتا كلوكان لمدة 6 أسابيع ولقحت بلقاح النيوكاسل, المجموعه الثانيه أعطيت البيتا كلوكان لمدة 3أسابيع ولقحت بلقاح النيوكاسل, المجموعه الثالثه (سيطره) لم تعطى البيتا كلوكان ولكن لقحت بلقاح النيوكاسل أما المجموعه الرابعه (مجموعة السيطره الثانيه) لم تعطى البيتا كلوكان ولقاح النيوكاسل. أوضحت نتائج أوزان الجسم وجود فرق معنوي بمستوى P< 0.05 بين المجاميع الاولى والثانيه مقارنه مع مجموعتي السيطره بعمر 21,28 و35 يوم ؛ وبينت نتائج الفعالية البلعميه أن المجاميع المعامله كانت أكثر قابليه لأزاله جزيئات الكربون من الدوره الدمويه عن فعالية الخلايا في مجاميع السيطرةكذلك أظهرت نتائج معيار الاجسام المضاده للقاح النيوكاسل فرق معنوي بمستوى P< 0.05 بين المجاميع المعامله ومجموعتي السيطره بعمر 14 و28 يوم. ألإثباتات التي توصل اليها البحث ولأول مره في العراق ؛ أن أعطاء البيتا كلوكان مع ماء الشرب للأفراخ ابتداء من اليوم الأول لمدة 35 يوم أدى الى تحسين الاستجابة المناعية ووزن الجسم.

Keywords


Article
Determination of clinical state of hepatitis B virus infection of patients in Basra governorate
تعيين الحالة السريرية للمرضى المصابين بالتهاب الكبد الفيروسي البائي في محافظة البصرة

Loading...
Loading...
Abstract

Hepatitis B virus is a hepatotropic virus that causes acute and chronic hepatitis, liver cirrhosis and hepatocellular carcinoma; it is responsible for more than one million deaths annually worldwide despite hepatitis B vaccination. So, the aim of the present study was to detect the total markers of HBV (HBsAg, HBsAb, HBeAg, HBeAb, Total anti-HBc and IgM anti-HBc) .A total of 126 cases with hepatitis B were recruited from different medical centers in Basra. Serological tests were preformed for all cases using ELISA tests. 126 patients were divided into 8 studied groups including: Incubation, Active acute, Acute, Active chronic, chronic, Inactive HBsAg Carrier, HBsAg-negative patients and liver cancer. We conclude that the vast majority of patients were Inactive HBsAg Carrier (54.76 %) fallowed by acute hepatitis (16.67 %) and HBsAg-negative patients (7.14 %). فيروس التهاب الكبد البائي من الفيروسات التي تصيب الكبد مسببة له اصابات مزمنة وتلييف وسرطان,وهو مسؤول عن اكثر من مليون حالة وفاة سنويا في العالم بالرغم من وجود اللقاح الخاص به.لذلك هدفت الدراسة الحالية الى تحديد جميع المؤشرات المصلية لفيروس التهاب الكبد البائي في المرضى المتضمنة :المستضد السطحي واضداد المستضد السطحي والمستضد الذائب واضداد المستضد الذائب واضداد المستضد اللبي. حيث جمعت 126 حالة اصابة بالفيروس من قسم الصحة العامة في البصرة ,ومن ثم اجريت فحوصات مصلية لمصول المصابين باستخدام تقنية المعايرة الامتصاصيه المرتبطه بالانزيم تضمنت جميع مؤشرات الفيروس. وقسمت الدراسة مؤشرات المرضى الى 8 مجاميع هي : مجموعة الحضانة و مجموعة الإصابات الحادة النشطة و مجموعة الإصابات الحادة ومجموعة الإصابات المزمنةالنشطة و مجموعة الإصابات المزمنة و مجموعة الحاملين للمرض و مجموعة السالبين للمستضد السطحي و مجموعة سرطان الكبد.استنتجت الدراسة ان معظم المصابين هم من الحاملين للمرض بنسبة54.76 % ومن ثم الاصابات الحادة16.67% و مجموعة السالبين للمستضد السطحي7.14% .

Keywords


Article
The Differences in Bioactivity between Crude and Purified Cholera Toxin from Local Isolate of Vibrio cholera
الاختلافات في الفعالية الحيوية بين ذيفان الكوليرا الخام والنقي من بكتريا Vibrio cholerae المحلية

Loading...
Loading...
Abstract

In this investigate Cholera toxin was purified from the local clinical isolate designated as V. cholerae S . Few steps were employed for purification of CT including concentration of the protein, back extraction, and gel filtration. The bioactivity of CT reflected that crude and purified toxin had lethal activity on Balb/c mice in which a dose of 2.5µg/ ml of purified toxin caused mice death with symptoms such as muscle cramps and tachycardia while erythematous and induration was seen at intradermal I. d injection of skin of Guinea pig. Histopathological examination for liver, intestine, adrenal gland and spleen of white mice showed that liver tissue was more affected compared with spleen, intestine and adrenal gland tissues. في هذا البحث تمت تنقية ذيفان الكوليرا من العزلة المحلية المرضية والمسماة Vibrio cholera S واعتمدت بضع خطوات لتنقية ذيفان الكوليرا شملت تركيز البرزتين والاستخلاص المعاكس والترشيح الهلامي. اشارت الفعالية البايولوجية امتلاك الذيفان النقي والخام لفعالية قاتلة للفئران اليبضاء balb/C mice وسبب استعمال جرعة 2.5 مايكرورام من الذفان النقي موت للفئران مع ظهور علامات مثل تشنج العضلات وتسارع القلب بينما ادى الحقن تحت الجلد الى حصول احمرار واودمة للمناطق المحقونة. اظهر الفحص النسيجي للكبد والامعاء والغدة الادرينالية والطحال للفئران البيضاء ان انسجة الكبد هي الاكثر تأثرا من الانسجة الاخرى.

Keywords


Article
Humoral immune response of Salmonella typhimurium and Salmonella enteritidis sonicated antigens in rabbits.
الاستجابة المناعية الخلطية للمستضدات المكسرة لجرثومتي S.typhimurim و S.enteritidis في الارانب.

Loading...
Loading...
Abstract

Salmonella typhimurium and salmonella enteritidis were isolated from infected goat and prepared an antigens of whole cell sonicated antigen of S.typhimurium (WCS.Ag.S.typhimurium ),whole cell sonicated antigen of S.enteritidis (WCS.Ag.S. entertidis) and combination of whole cell sonicated antigen (Salmonella typhimurium and Salmonella enteritidis) (CWS.Ag) . Their efficacy was evaluated by using tube agglutination test and enzyme linked immune sorbent assay (ELISA). Twenty rabbits were randomly divided into four groups; the 1st group was immunized by WCS. Ag - Salmonella enteritidis, 2nd group immunized by (WCS Ags .typhimurium), 3rd group immunized by CWCS.Ag compound and 4th left as control group which injected by physiological buffer saline (pH 7.2). The antibody titer was increased in after the day 12, first, second and third months of immunization by agglutination test. IgG concentration was done by ELISA at the same time ;which were recorded a higher significant differences (p˂ 0.01) at the first month in the group immunized by CWS Ag (449.65 ±38.6 1ng/ml IgG and 952± 20.85 antibodies titer ) compared with other immunized groups ( WCS – Ag – S. enteritidis and WCS.Ag.S.typhimurium ). Also, the IgG concentration and antibodies titer are still higher in the second and the third months in the immunized group by CWCS.Ag. 218.90± 6.69ng/ml, 528± 68.58 and 89.55± 2.63ng/ml, 280± 49.98 respectively with significant differences (p ˂0.01) compared with the immunized groups (WCS.Ag.S. entertidis and WCS. Ag. S.typhimurium) and also, they are significant (p˂ 0.01) when compared with the control group Research عزلت جرثومتي S.typhimurium و S. entertidisمن الماعز ؛وحضر مستضد السالمونيلا الكلى المكسر للنمط المصلى S.typhimurium و S. entertidis والمستضد المركب (كلا النمطين ) وتم تقييم فاعلية كل مستضد بأستعمال فحص التلازن فى الانابيب و المقايسة المناعيةالممتزة بالانزيم (ELISA) بأستعمال عشرين ارنب قسمت عشوائيا الى اربعة مجاميع متساوية , منعت الاولى بمستضد WCS.Ag.S. entertidis ،الثانية بالمستضد WCS.Ag.S.typhimurium ، الثالثة WCS.Ag compound وتركت الرابعة كمجموعة سيطرة اعطيت المحلول الملحى الوظيفي (pH7.2) تمثلت الاستجابة المناعية الخلطية بأرتفاع مستوى الضدات وتركيز الكلوبيولين المناعى IgG فى المجاميع الممنعة بعد اليوم 12 ، الشهر الاول ،الثانى والثالث من التمنيع وقد بلغ اعلى مستو لهما فى الشهــــر الاول وكان معنويــــــــا (p ˂ 0.01) عند التمنيــــــــــع بالمستضــــد 449.65 ±38.61 ng/ml,952±20.85)) WCS.Ag compound مقارنة مع المجاميع الممنعة الاخرى بالمستضدين(WCS.Ag.S. entertidis and WCS. Ag. S.typhimurium). اظهرت المجاميع الممنعــــــــــــــــــــة بالمستضـــــد المركب بقــــــاء زيادة مستوى تركيـــــز الكلوبيولين المناعى IgG والضــــــــــــدات خــــــــــــــلال الشهر الثانى والثالث ، (218.90± 6.69 ng/ml,528± 68.58 and 89.55 ±2.63ng,280± 49.98) على التوالي وكان معنويا (p˂ 0.01) عند التمنيـــــــــــــع بالمستضديـــــــــــــــــن الاخريــــــن WCS.Ag.S. entertidis) وWCS.Ag.S.typhimurium ) وكانت معدلات المجاميع الممنعة معنوية ((p˂ 0.01 مقارنة بمجموعة السيطرة.

Keywords


Article
A serologicalsurveillance of bluetongue disease in sheep and goats in Iraq by using acompetitive ELISA Technique
التحري المصلي عن مرض اللسان الازرق في الاغنام والماعز في العراقباستخدام التقنية التنافسية لتفاعل الانزيم المناعي الممتز

Loading...
Loading...
Abstract

In this study, a sero-survillance on ovine and caprine serum samples from all over Iraq except the governorates of Iraqi Kurdistan region was conducted. It aimed for the detection of specific antibodies directed against VP7 protein - the sero-group specific antigen of blue tongue virus – by using a competitive ELISA technique.The results showed that among a total of 3277 serum samples, 1436 samples were found to be positive forming 43.82% of total samples, while 1687 samples were negative with 51.48 % and 154 sample were suspicious forming 4.69 %. The highest positive serum samples were found in Al Basrah Province (southern of Iraq) with 60.41% and in Al Anbar Province (Western of Iraq) with 61%, while the lowest of positive samples were found in Nineva (Northern of Iraq) with 22.35%. The results also showed a closely ratio between positive percentage of goats and sheep samples with the positive goats serum samples ( in five provinces ) were 45 of 114 samples representing 39.47 %,while the positive sheep serum samples ( in fifteen provinces) were 1391 of 3163 samples representing43.97%. Our study is complementary to the previous works held in this field and it represents the first field serological survey for bluetonguein sheep and goats in Iraq. تم في هذه الدراسة اجراء التحري المصلي على عينات مصل جمعت من الاغنام والماعز من جميع انحاء العراق بأستثناء محافظات اقليم كردستان العراق، حيث هدفت الدراسة الى تحديد وجود الاجسام المناعية المتخصصة والموجهة نحو البروتين VP7 والذي يمثل المحدد المستضدي الخاص بفايروس اللسان الازرق من خلال استخدام الطريقة التنافسية لاختبار الانزيم المناعي الممتز.اظهرت نتائج الفحوصاتوجود 1436عينة موجبة وبنسبة 43.82 % من اصل3277 عينة،بينما كان عدد العينات السالبة للفحص هو 1687 عينة وبنسبة 51.48 % والعينات ذات المعيارالمناعيالمشكوك به هو 154عينة وبنسبة 4.69 % من مجموع العينات الكلي. ظهرت اعلى نسبة للعينات الموجبة في محافظةالبصرة جنوبي العراق حيث وصلت نسبتها الى 60.41% وكذلك في محافظة الانبار غربي العراق حيث كانت نسبتها 60.11 % ، بينما كانت اوطأ نسبة للعينات الموجبة في محافظة نينوى شمالي العراق 22.35 %.اشارت النتائج ايضاً الى تقارب نسب العينات الموجبة بين الماعز والاغنام ، حيث كان عدد العينات الموجبة للماعز (في خمسة محافظات) هو 45 عينة من مجموع 114 عينة ممثلاً مانسبته 39.47 % ، بينما كان عدد العينات الموجبة للاغنام (في خمسة عشرمحافظة) هو1391 عينة من مجموع 3163 عينة ممثلاً مانسبته 43.97 %. تعد هذه الدراسة مكملة للبحوث السابقة في هذا المجال كما انها تمثل اول مسح مصلي حقلي لمرض اللسان الازرق في الاغنام والماعز في العراق.

Keywords


Article
Detection of Canine Parvovirus in Baghdad city by PCR technique
تعين فايرس بارفو الكلاب في مدينة بغداد باستخدام تقنية البلمرة

Loading...
Loading...
Abstract

Canine parvovirus 2 (CPV2) is a highly contagious and fatal disease of dogs, causing acute hemorrhagic enteritis and myocarditis. In this study different mutant strains of the virus were characterized by polymerase chain reaction (PCR).The fecal samples from infected dogs suspected for CPV2 infection were collected in a suitable medium. The viral DNA from fecal samples was extracted using specific kits, PCR were carried out with five different primer, pCPV-2ab and pCPV-2b, to distinguish the strain prevalent in field condition. The primer pCPV-2ab recognized both variant CPV-2a and CPV-2b, whereas the primer pCPV-2b recognized only the variant CPV-2b, using the third primer pCPV to recognize the residual base pair, enabling the differentiation of CPV-2a variant from CPV-2b in field isolates. The different PCR products were further analyzed by using gel electrophoresis. هو فايروس معدي يصيب بشكل رئيسي الكلاب مما يسبب لها التهاب حاد في الامعاء وعضلة القلب مما يؤدي الى موت الحيوان المصاب .في هذه الدراسة يتم تشخيص عدة متغيرات في العترة المحلية الموجودة في مدينة بغداد بأستعمال فحص تفاعل البلمرة (PCR)حيث تم جمع نماذج براز الكلاب المصابة بالمرض في اوساط خاصة وبعدها تم استخلاص الحامض النووي (DNA) باستعمال عدد خاصة .لقد تم فحص سلسلة التفاعل البلمرة بأستعمال خمس بادئات اثنان منها(pCPV-2b,pCPV-2ab)للتمييز بين انواع العتر المحلية ، حيث ان البادئ (Pcpv-2ab)تعرف على الاختلاف لكلا العترتين (CPV-2a , CPV-2b) ، بينما البادئ (pCPV-2b)تعرف على العترة (CPV-2b) فقط ، وقد تم استخدام الزوج الثالث من البادئات (pCPV) للتعرف على ازواج القواعد المتبقية للتفريق بين العترات المحلية من نوع (CPV-2a) و العترات المحلية من نوع (CPV-2b) وقد تم تحليل النتائج المختلفة التي تم الحصول عليها من استعمال فحص سلسلة تفاعل البلمرة بفحص الترحيل الكهربائي في الهلام.

Keywords


Article
Crimean-Congo Hemorrhagic Fever in Iraq During 2010
حمى القرم - الكونغو النزفية في العراق خلال 2010

Loading...
Loading...
Abstract

Crimean-Congo hemorrhagic fever (CCHF) is a viral zoonotic disease with a high mortality rate in humans. CCHF is caused by genus Nairovirus, in family of Bunyaviridae, and is transmitted to humans through the bite of ticks Hyalomma spp or contact with blood or tissues of CCHF patients or infected livestock. The total numbers of positive patients to CCHF virus was 11 out of 44 suspected samples were examined from eight provinces during the period from January to December 2010 . The way of transmission is due to contact with blood and tissues of infected animals, and one patient slaughtered sheep in his house. ELISA was used to detect Crimean-Congo hemorrhagic fever (CCHF) virus-specific immunoglobulin M (IgM) in human serum samples. ان مرض القرم الكونغو النزفية (CCHF) هو مرض فيروسي حيواني المنشأ مع ارتفاع معدل الوفيات لدى البشر. ويتسبب CCHF بواسطة جنس Nairovirus ، في عائلة من الفيروسات البنياوية Bunyaviridae ، وينتقل الفيروس إلى البشر عن طريق لدغة القراد أو ملامسة دم أو أنسجة المرضى أو الماشية المصابة. وكان اجمالي عدد المرضى ايجابية لفيروس CCHF 11 عينة من أصل 44 مشتبه اصابتهم بالمرض من ثماني محافظات خلال الفترة من يناير إلى ديسمبر 2010. طريقة انتقال العدوى كانت بسبب الاتصال مع الدم وأنسجة الحيوانات المصابة ، واصابة واحدة نتيجة ذبح خروف من قبله في منزله.استخدم فحص ELISA للكشف عن الاجسام المضادةIgM لمرض فيروس القرم الكونغو النزفية (CCHFV)

Keywords


Article
Molecular Diagnosis of Explosive Outbreak of Infectious Laryngotracheitis(ILT) by Polymerase Chain Reaction in Palestine
التشخيص الجزيئي لتفشي السريع التهاب الحنجرة و الرغامى المعدية (ILT) باستخدام تفاعل البلمرة المتسلسل في فلسطين

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted during an explosive outbreak of infectious laryngotracheitis (ILT) in layers flocks of Hyline breed with a total number 120.000 housed in cages system in Bal'a, East of Tulkarem and North Palestine. The clinical findings of the disease were gasping, coughing, gurgling, marked dyspnea and expectoration of vigorously in an blood stained mucous obstructing the trachea or larynx . Some layers showed existence of dried blood around the nostrils and lower beaks, closed eye or eyes, lacrimation and the egg production was decreased 30%. The morbidity rate was high, mortality rate reached 12%. The necropsy findings of dead birds showed mucoied tracheitis, laryngitis, severe hemorrhages in the trachea and the lumens were filled with mucus mixed with blood, exudates, caseous materials and existence of blood casts along the entire length of the larynx and trachea. The disease was diagnosed by isolation of the causative agent from the dead and sick birds trachea suspension onto the chorioallantoic membrane (CAM) of 10-12 day- old embryonated chicken eggs and identified by neutralization test using reference antiserum ,This study reports the application of PCR in detection of ILTV Thymidine kinase gene( TK gene) using Larynx and tracheal specimen from infected birds. أجريت هذه الدراسة خلال التفشي الواسع لمرض التهاب الحنجرة والرغام المعدي في قطعان من الدجاج البياض من سلالة الهاي لاين والذي يبلغ مجمل عدده 120,000 والمربى في نظام الأقفاص في منطقة بلعا شرق مدينة طولكرم, شمال فلسطين . كانت العلامات السريرية للمرض اللهثة و السعال و الغرغرة وضيق التنفس وتنخع مخاط ملون بالدم بقوة والذي تسبب بانسداد القصبة الهوائية والحنجرة, أظهرت بعض الدجاجات البياضة وجود دم جاف حول فتحات الأنف والمنقار السفلي وانغلاق الأجفان و التدمع و هبوط في إنتاج البيض بنسبة تصل 30% . كانت معدلات الإصابة عالية ووصل معدل النفوق 12% , كما أظهرت نتائج التشريح المرضي للطيور النافقة وجود التهاب مخاطي داخل الحنجرة والقصبة الهوائية وحدوث نزف شديد من القصبة الهوائية بحيث امتلئ تجويف القصبة بالمخاط المدمم والقيح ومواد متجبنة على كامل طول الحنجرة والقصبة الهوائية. تم تشخيص المرض عن طريق عزل العامل المسبب للمرض من المستحلب المحضر من القصبات الهوائية للطيور المريضة والنافقة على الغشاء المشيمي اللقانقي لأجنة الدجاج بعمر 10-12 يوم وتم تحديده بإجراء اختبار التعادل المصلي بالاستعانة بمصل مضاد مرجعي . هذه الدراسة تسجل استخدام تقنيةتفاعل البلمرة المتسلسل في الكشف عن جين الثايميدين كاينيز(TK)لفيروس التهاب الحنجرة والرغام المعدي لعينات من الحنجرة والقصبة الهوائية للطيور المصابة.

Keywords


Article
Extraction and Titration of Leukotoxins from Fusobacterium necrophorum Isolates Recovered from Bovine Liver Abscesses in Sulaimaniyah Region
استخلاص ومعايرة لوكوتوكسينات جراثيم Fusobacterium necrophorum المعزولة من خراجات كبد الابقار في منطقة السليمانية

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted to extract and titrate the leukotoxin of Fusobacterium necrophorum isolates recovered from57 abscesses found in 42 livers of slaughtered cattle in Sulaimaniyah region. The culture supernatants of these isolates were subjected to the tetrazolium dye reduction test which revealed that the leukotoxin titer values of 34 F. necrophorum subsp. necrophorum isolates ranged from 128 to 1024 (with a leukotoxin titer mean of 516±46), whereas the leukotoxin titer values of the 11 F. necrophorum subsp. funduliforme isolates ranged from 0 to 128 (with a leukotoxin titer mean of 73±12). صممـت هـذه الـدراسـة لاستخلاص ومعايرة اللوكوتوكسينات لعزلات جراثيم F. necrophorum عزلت من 57 خراج وجدت في أكبـاد 42 بقرة ذبحت في محافظة السليمانية. اخضعت الرواشح الزرعية لهذه العزلات الى فحص اختزال صبغة التترازوليوم والذي اظهر أن قيم معيار اللوكوتوكسين التي كانت تتراوح بين 128 الى 1024 (بمعدل معيار لوكوتوكسين (46 ±516 لـ 34 عزلة من جراثيم F. necrophorum subsp. necrophorum بينما كانت تتراوح بين 0 الى 128 (بمعدل معيار لوكوتوكسين (12 ±73 لـ 11 عزلة من جراثيم F. necrophorum subsp. Funduliform.


Article
Isolation and identification of Candida species from urogenital tract infections of women in Baghdad city
عزل وتشخيص أنواع خميرة المبيضات من ادرار ومهبل النساءالمصابات بالتهاب القناة البوليه التناسليه

Loading...
Loading...
Abstract

In order to determine Candida Species isolates that associated with urogenital infection in women,174 vaginal swabs and 66 urine samples were collected from pregnant and non-pregnant women suffering from urogenital tract infection whom visted teaching Al-way hospital during the peroid from January to October 2011. The results showed that 32 out of 174 vaginal swabs were Candida Spp positive (18.3%), high percentage was reported in June and July (25%) for each one and no fungal isolates were recorded in March .The results also explained that high percentage of fungal isolates was recorded in pregnant women (68.7%) as comparing with non-pregnant women (31.2%) .Thirty –two fungal isolates were recorded which included : C.albicans(43.7%); C.tropicals(21.8%), C.prarapsilosis(12.5%) ;C.glabrata (9.3%);C. guilliermondii(6.2%); C. capitatum and C. krusei (3.1%) for each one . Also the study revealed that 9 out 66,(13.6%) of the urine samples were Candida spp positive which included : C.albicans was form high percentage (7.5%) followed by C.tropicals(4.5%) and C.glabrala (1.5%), these results indicated that albicans and non-albicans Candida may be associated with urogenital infection in women. من اجل معرفة عزلات انواع خميرة المبيضات المصاحبه لاصابات القناة البوليه التناسليه في النساء تم جمع 174 مسحه مهبليه و66 عينة ادرار من نساء حوامل وغير حوامل يعانين من اصابات القناة البوليه التناسليه راجعن مستشفى العلويه خلال الفتره من شهر كانون الثاني ولغاية شهر تشرين الاول / 2011 اوضحت النتائج بان 32 من 174 مسحه مهبليه كانت موجبه لعزلات خميرة المبيضات(3و18%)واعلى نسبة عزل سجلت في حزيران وتموز(25%) لكل شهر ولم يسجل أي عزل فطري في شهراذار وكانت اعلى نسبة عزل في النساء الحوامل (68,7%) مقارنة بالنساء غير الحوامل (31,2%) وشملت العزلات الانواع التاليه من خميرة C.albicans (43.7%),C.tropicals (21.8%),Cprarasilosis (12.5%),المبيضات: C.glabrala(9.3%)C.guilliermondii(6. 2%) and C.capitatum and Ckrusei(3.1%) واوضحت الدراسه بان 9 من 66 عينة ادرار كانت موجبه للعزل الفطري(13,6%) وكانت العزلات كما يلي : C.glabrala(1.5%),C.tropicals(4.5%) C.albicans(7.5%) تشير نتائج الدراسه بان خمائرالمبيضات البيضاء وغيرالبيضاء قد تكون مصاحبه لاصابات القناة البوليه التناسليه في النساء .

Keywords


Article
Effect of Magnetic Water on Some Physiological Aspects of Adult Male Rabbits
دراسة التاثير الأيجابي للماء الممغنط على بعض المعايير الفسلجيه في ذكور الأرانب البالغة

Loading...
Loading...
Abstract

The present study was undertaken to search out thebeneficial effect of magnetized water on serumantioxidant, lipid profile and total protein of adult male rabbits. Twenty adult male rabbits were randomly divided into two equal groups and were treated daily for 60 days as follows:Group C:Rabbits of this group were allowed to ad libitumsupplyofdrinking water (control group),Group MG:Rabbits of this group were allowed to ad libitum supply of magnetic water.Fasting blood (for 8-12 hrs) samples were drawn by cardiac puncture technique at different times 0, 30 and 60 days of experiment for measuring the following parameters. Serum glutathione concentration (GSH), lipid profile including serum triacylglycerol (TAG), total cholesterol - (TC), high density lipoprotein - cholesterol (HDL-C), low density lipoprotein - cholesterol (LDL-C) and very low density lipoprotein cholesterol - (VLDL-C), total serum protein concentrations (TSP). The result revealed that drinking of magnetic water had beneficial effect on some physiological aspects manifested by a significant elevation in serum GSH, HDL-C and total serum proteins concentration. In addition to significant suppression in serums TC, TAG, LDL-C, and VLDL-C concentrations .In conclusion the results of this study pointed to the prevalence of magnetic water upon normal drinking water in all measures issued.صممت هذه الدراسة لمعرفة الدور الأيجابي للماء الممغنط على موانع الأكسدة ،الصوره الدمويه للدهون والبروتين الكلي في الأرانب السليمة. تم أستخدام (20) من ذكورالارانب البالغة قُسّمت عشوائيا الى مجموعتين متساويتين وعوملت كألتالي لمدة60 يوم: اعطيت المجموعة الاولى ماء الشرب العادي وعدت كمجموعة سيطره (Group C) ،في حين أعطيت حيوانات المجموعة الثانية الماء الممغنط ( Group MG).تم جمع عينات الدم في الفترات 0 و 30 و 60 يوم من التجربة ,وتم سحب الدم بطريقة الوخز القلبي لغرض دراسة المعايير التالية : قياس تركيزكل من الكلوتاثايون (GSH) , الكوليستيرول الكلي ( (TCوكلسيرول ثلاثي الأسيل)(TAGو الكوليستيرول في الشحوم البروتنية ذات الكثافة العالية( (HDL-Cوالكثافة الواطئةLDL-C)) والواطئةجدا(VLDL-C), بالاضافة الى تركيز بروتين مصل الدم الكلي (TSP . اظهرت نتائج هذه الدراسة ان تعرض الحيوانات للماء الممغنط له تاثير ايجابي على بعض المعايير الفلسلجيه والتي تمثلت بحصول زياده معنويه في تراكيز GSH و HDL-C و TSP. بالاضافة الى حصول انخفاض معنوي في تراكيز كل من TC، TAG، LDL-C و VLDL-C في مصل الدم. لقد اكدت نتائج هذه الدراسة التاثير الأيجابي للماء الممغنط وتغلبه على ماء الشربفي كل المعايير المدروسة.


Article
Some Hematological and Histological Impact of sub-acute exposure to Mono Sodium Glutamate in Mice
بعض التغيرات الدموية والنسيجية للتعرض شبه الحاد لكلوتاميت الصوديوم الأحادي (الملح الصيني) في الفئران المهقاء

Loading...
Loading...
Abstract

Mono Sodium Glutamate (MSG) is a food additive commonly consumed as a flavor enhancer. However, both animal models and human clinical reports have established its harmful effects. The present study aimed to investigate the effect of MSG consumption on some hematological parameters and histological sections of brain, small intestine, liver and testis tissues of Swiss Albino mice. Albino mice (n=15) of average weight 27.4gm were randomly assigned into three groups A, B and C in each group (n=5). Treatment groups (A & B) were given 3g and 6g per Kg of body weight of MSG (amount of MSG in a single sachet consumed by human is 3g) respectively. The mice were sacrificed on day fifteenth of the experiment. Brain, small intestine, liver and testis were carefully dissected out and immediately fixed in 10% formalin for routine histological procedure. Blood samples were analyzed for hematological parameters. Histological findings of small intestine in the treated groups showed evidence of cellular hypertrophy and increased number of goblet cells. Large nuclei with multi nucleoli were seen in liver sections, while prevascular and preneuronal edema were seen in brain sections and thickening of basement membrane of semineferons tubules. Vacuolation of spermatogonia were seen in testicular tissue sections. Blood analysis showed a significant increase at P>0.01 in lymphocytes count compared to the control which can be considered indication of a compromised immune status and poisoning in the treated animals. Packed Cell Volume (PCV) hemoglobin (Hb) and red blood cells count (RBCs) were all indicative of an anemic condition in the treated animals. Significant increase in body weight at P>0.01 was seen in both treatment groups (A & B). All above findings indicate that MSG has some deleterious effects on some hematological parameters and caused histological changes of examined organs as well as on body weight. It is recommended that further studies aimed at corroborating these findings to be carried out.كلوتاميت الصوديوم الأحادي المعروف بالملح الصيني مستخدم بصورة شائعة كمحسن نكهة.أشارت التقارير السريرية الى التأثيرات الضارة لهذه المادة على صحة الأنسان والحيوان على حد السواء.صممت هذه الدراسة للتقصي عن تأثير إستهلاك الملح الصيني على المعايير الدموية والمقاطع النسيجية لأدمغة,المعي الدقيق,أكباد وخصى الفئران المهقاء ولأتمام الدراسة تم إستخدام خمسة عشر فأر أمهق معدل أوزانها بلغ 27.4غم وزعت عشوائيا على ثلاث مجاميع (A,B and C) بواقع خمسة فئران لكل مجموعة.مجموعتي المعاملةA و Bعوملتا بجرعتين من الملح الصيني (3غم و 6غم) لكل كغم من وزن الجسم على التوالي (الكيس الواحد المستهلك من قبل الأنسان يحوي 3 غم من الملح) تم قتل الفئران في اليوم الخامس عشر من التجربة.أدمغة,المعي الدقيق,أكباد وخصى الفئران جمعت و حفظت بالفورمالين 10% لإجراء التقطيع النسيجي للمعي الدقيق أظهر زيادة قي نمو الخلايا وأعداد الخلايا الكأسية أما في الكبد فقد أزدات أعداد خلاياه مع إحتوائها نوى بحجم كبير مع إزدياد أعداد النويات.تم ملاحظة خزب حول الأوعية والأعصاب في المقاطع النسيجية للأدمغة أما في الخصى فقد تم ملاحظة تثخن الغشاء القاعدي للنبيبات الخصوية وتفجي في الخلايا الأولية للنطف.تحليل عينات الدم أظهر زيادة معنوية بمستوى 0.01≤Pبأعداد الخلايا اللمفية مقارنة بأعدادها في مجموعة السيطرة حيث يمكن اعتباره مؤشرا على الحالة المناعية للفئران.قيم حجم الخلايا المرصوصة’الهيموغلوبين وأعداد كريات الدم الحمراء أعتبرت مؤشرا لحلة فقر الدم في الفئران.تم ملاحظة زيادة معنوية وبمستوى 0.01≤Pفي أوزان الفئران في كلتا مجموعتي المعاملة مقارنة بمجموعة السيطرة.أظهرت نتائج الدراسة أعلاه تأثيرا مضرا على الصحة وعلى مستوى الدم,أنسجة ووزن الجسم مما يتطلب إجراء بحوث أوسع للتقصي عن مضار الملح الصيني .

Keywords


Article
The Protective Role of Date Palm Pollen (Phoenix dactylifera L.) on Liver Function in Adult Male Rats Treated with Carbon Tetrachloride
الدور الوقائي لغبار طلع النخيل(Phoenix dactyliferaL.)على وظائف الكبد في ذكور الجرذان البالغة المعاملة برباعي كلوريد الكاربون

Loading...
Loading...
Abstract

The present study was carried out to investigate the protective role of date palm pollen aqueous suspension against the toxic effects of carbon tetrachlorideon liver function in adult male rats by studying the following parameters,estimation of ALP, AST, ALT enzymes activity, totalserum bilirubin, and histological study of liver.Forty adult male rats aged 12-14 weeks and weighed 275-325 gm were randomly divided into four equal groups(10 rats/group) and were treated for 42 days as follows : rats of the first group were received 1 ml tap water orally once a day and olive oil 0.5 ml /kg B.W. intraperitonelly twice a week which considered as group C, rats of the second group were received date palm pollen suspension orally (150 mg/kg B.W) once a day and olive oil 0.5 ml /kg B.W. intraperitonelly twice a week( group T1),rats of the third group were treated intraperitonelly with 500mg / kg B.W. of CCL4 mixed with equal volume of olive oil twice a week (group T2) ,while rats of the fourth group were received date palm pollen suspension (150 mg/kgB.W) once a day orally and treated intraperitonelly with 500 mg / kg B.W. of CCL4 mixing with equal volume of olive oil twice a week (group T3). The blood samples were collected at (zero, 14, 28, 42) days for biochemical parameters. After that, six rats from each group were sacrificed, and then samples of liver were taken for histological study. The results revealed no significant differences (P > 0.05)in Liver Enzymes activity (ALT , AST , ALP ) as well asserum Bilirubin (TSB) inT1 group treated with date palm pollen comporting with control group while a significant elevation(P ≤ 0.05) in liver Enzymes (ALT , AST , ALP ) activity and total serum bilirubin (TSB) in group T2 which exposed to carbon tetrachloride.the protective role of date palm pollen against carbon tetrachloride was recorded in group T3 which manifested by significant differences (P>0.05) in liver enzymes activity (ALT , AST , ALP ) and serum bilirubin (TSB) as compared to the control.The histological study of liverof date palm pollen treated rats (group T1) indicated proliferation of kupffer cells and no nuclear lesion, while group T2 showed severe vacuolation in the hepatocytes, while group T3 showed moderate vacuolation in hepatocytes.From the result obtained ,it was concluded that it seems likely that dosage of rats with (150 mg/kg B.W) of date palm pollen for 42 days of treatment caused improvement and enhancement of liver function against carbon tetrachloride harmful effects. صممت هذه الدراسة لمعرفة الدور الوقائي للمعلق المائي لغبار طلع النخيل ضد التأثيرات السميه لرباعي كلوريد الكاربون على وظائف الكبد للجرذان البالغة وذلك بدراسة المعايير التالية: قياس نشاط انزيمات الكبد ALT , AST , ALP , مستوى الصبغة الصفراء والدراسه النسيجيه للكبد . تم استخدام (40) من ذكور الجرذان البالغة يتراوح معدل أعمارها12-14 أسبوع ومعدل أوزانها 275-325 غم، قسمت عشوائيا إلى أربعة مجاميع وبواقع عشرة حيوانات/مجموعة وعوملت كالأتي لمدة 42 يوم: جرعت فمويا المجموعة الاولى الماء العادي يوميا وحقنت بزيت الزيتون 0٫5 مل/كغم من وزن الجسم مرتين في الأسبوع داخل غشاء الخلب وعدت كمجموعة سيطرة (Group C)،في حين جرعت فمويا حيوانات المجموعة الثانية المعلق المائي لغبار طلع النخيل150 ملغم / كغم وزيت الزيتون 0٫5 مل/كغم من وزن الجسم داخل غشاء الخلب مرتين في الاسبوع group T1))،في حين أعطيت حيوانات المجموعة الثالثة رباعي كلوريد الكاربون 500ملغم/كغم من وزن الجسم ومزج مع نفس الحجم من زيت الزيتون داخل غشاء الخلب مرتين في الأسبوع group T2)) ،اما حيوانات المجموعة الرابعة فجرعت فمويا المعلق المائي لغبار طلع النخيل150 ملغم / كغم من وزن الجسم ورباعي كلوريد الكاربون 500ملغم/كغم من وزن الجسم ومزج مع نفس الحجم من زيت الزيتون داخل غشاء الخلب مرتين في الأسبوع group T3)) .تم سحب عينات الدم في الايام ( 0 ,14 , 28 , 42 ) لإجراء الفحوصات الكيموحيوية، وفي نهاية التجربة تم قتل ( 6) حيوانات من كل مجموعه وتم اخذ عينات من الكبد لأجراء الفحوصات النسجية .أظهرت النتائج عدم وجود فرق معنوي في المجموعة T1)) التي عولجت بغبار طلع النخيل في انزيمات الكبد ALT , AST , ALPو مستوى الصبغة الصفراء .مقارنة بمجموعة السيطره .كما لوحظ وجود ارتفاعا معنوياً (P<0.05) في نشاط انزيمات الكبد ALT , AST , ALP , مستوى الصبغة الصفراء في المجموعه T2)) التي عوملت برباعي كلوريد الكاربون. أوضحت النتائج الدور الوقائي لغبار طلع النخيل ضد سمية رباعي كلوريد الكاربون في المجموعة (T3)ممثلة بعدم وجود فرق معنوي (P<0.05) في نشاط انزيمات الكبد ,ALT , AST , ALP , مستوى الصبغة الصفراء في الدم مقارنة بمجموعة السيطرة. اظهر الفحص النسيجي لمقاطع الكبد في المجموعه التي عولجت بغبار طلع النخيل زيادة اعداد خلايا كوفر (kupffer cells) بينما اظهرت المجموعة(T2) وجود تحوصل شديد في خلايا الكبد,اما المجموعه (T3) التي عولجت بغبار طلع النخيل ورباعي كلوريد الكاربون شوهد قله في نشوء التحوصل في خلايا الكبد يستدل من نتائج هذه التجربة أن معاملة ذكور الجرذان البالغة لمدة 42 يوم بجرعة (150 ملغم/كغم من وزن الجسم) من المعلق المائي لغبار طلع النخيل أدى إلى تحسن وتعزيز وظيفة الكبد لذكور الجرذان ضد التأثيرات المؤذية لرباعي كلوريد الكاربون.

Keywords


Article
Studying the effective dose of polyphenols extracted from green tea in ameliorating the deleterious effect of iron overload in female rats
تحديد الجرعة المؤثرة للفينولات المتعددة المستخلصة من الشاي الاخضر التي تخفف التاثير الضار لفرط الحديد في أناث الجرذان

Loading...
Loading...
Abstract

experiment aimed at studying the effective dose of total polyphenol extracted from green tea in ameliorating the deleterious effect of iron overload in rats, where forty eight adult female rats were randomly divided into eight equal groups (each of six) and injected intraperitoneally (i.p.) with iron dextran (100mg/kg B.W each 72 hour and treated orally for one month successive increasing dose of GTPs daily (75, 100, 125, 150, 175, 200, and 225 mg/kg B.W.). Measurement of serum iron, albumin, reduced glutathione, peroxynitrate concentration and catalase activity was used as a guide for the detection of the effective dose of total polyphenol that ameliorating the deleterious effect of iron overload. According to this study, the maximum effective dose of total poly phenol extracted from green tea that ameliorating the deleterious effect of iron overload in female rats were found to be equal to 200mg/kg B.W.due to results showed that maximal reduction in serum Iron concentration in groups (T5, T6 and T7) which received total polyphenol orally (175, 200 and 225) mg/kg respectively with mean value equal to (345.87±12.48, 331.73±4.09and 327.27±4.99) respectively as compared with control group (308.68±12.03) after 30 days of treatment, also the best and successive increments in antioxidant enzyme and reduction in free radical status shown in doses of (200 and 225) mg/kg polyphenol, and no significant statistic differences between this groups in all above parameter. هدفت هذه التجربة تحديد الجرعة المؤثرة للبوليفينولات المتعددة المستخلصة من الشاي الأخضر في تخفيف الأثر الضار لفرط الحديد في اناث الجرذان ، حيث قسمت تمانية واربعون من اناث الجرذان عشوائياً الى ثمانية مجاميع متساوية (ستة لكل مجموعة) وحقنت بالتجويف الخلبي (100 ملغ / كغ من وزن الجسم) من ديكسترين الحديد كل 72 ساعة واستمرت المعالجه يومياُ لمدة شهر بجرع متزايده من الفينولات المتعدده وكالاتي : 75، 100 ، 125 ، 150 ، 175 ، 200 ، و 225 ملغ / كغ من وزن الجسم. تم قياس تركيز الحديد ، الالبومين، الكلوتاثايون المختزل ، البيروكسي نايتريت في مصل الدم ونشاط انزيم الكتليز كدليل لتحديد الجرعة المؤثره من مادة البوليفينولات المتعدده والتي تخفيف الأثر الضار لفرط الحديد. وبلغت الجرعة المؤثرة من للبوليفينولات المتعددة مساوية ل(200 ملغ / كغم من وزن الجسم ) .الان النتائج اظهرت اعلا تخفيف لتركيز حديد مصل الدم حدث في المجاميع(175, 200 و 225) ملغم/كغم بعد مرور 30 يوم من العلاج , كذلك افضل زيادة في تركيز انزمات موانع الاكسدة لوحظ في التراكيز (200 و 225) ملغم/كغم فينولات متعددة وعدم وجود فرق معنوي(P>0.05) بين مجموعة 200 و225 ملغم /كغم فينولات متعددة لهذة المعايير.

Keywords


Article
Identification of inorganic elements in egg shell of some wild birds in Baghdad
تشخيص العناصر اللاعضوية في قشرة بيض بعض الطيور البرية في بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The objective of this study is the identification of inorganic elements in egg shell of some wild birds including House Sparrow, White- eared Bulbul, Collared Dove and Rock Dove. Samples of eggs from these birds were collected from Baghdad city during 2011. Egg shell were analysed for ash, macro-elements and micro- elements including Ca, P, Mg, Fe, K, Mn, B, Zn, Co, Cr and Pb. The findings revealed that the ash percentage was high in egg shell of all birds under study which were consecutively 1.73, 1.72, 1.79 and 1.78 % for House Sparrow, White- eared Bulbul, Collared Dove and Rock Dove, Ca percentage was the highest percentage among the other elements which were 97.3, 97.4, 97.8 and 97.8 % respectively, where as P and Mg were ranging between 0.85 and 0.89 %. Shells of House Sparrow eggs were high in Cr, at the same time, the shells of White- eared Bulbul eggs were high in K, and those of Collared dove and Rock dove were high in Fe, Mn, and B. Percentage of Pb in egg shell of all studied birds were low. أستهدف البحث الحالي تشخيص العناصر اللاعضوية في قشرة بيض بعض الطيور البرية المحلية والتي شملت العصفور الدوري (House Sparrow) والبلبل (White- eared Bulbul) والحمامة الفاختة (Collared Dove) والحمامة المنزلية (Rock Dove) . تم جمع عينات البيض من هذه الطيور في مدينة بغداد خلال عام 2011 وتم تحليل محتوى قشرتها من الرماد(Ash) والعناصر الكبرى والعناصر الصغرى التي شملت على Ca ، P ، Mg ، Fe ، K ، Mn ، B ، Zn ، Co ، Cr و Pb. وقد بينت النتائج أن نسبة الرماد كانت مرتفعة في قشرة بيض الطيور الأربعة قيد الدراسة وقد بلغت نسبها (1.73، 1.72 ، 1.79 و 1.78) % لكل من العصفور الدوري والبلبل والحمامة الفاختة والحمامة المنزلية على التوالي ، وكانت نسبة عنصر Ca الأعلى من بين العناصر اذ بلغت( 97.3 ، 97.4 ، 97.8 و 97.8 )% على التوالي في حين تراوحت نسب عنصري P و Mg بين( 0.85 و 0.89 )% ، وقد تميزت قشرة بيض العصفور بارتفاع محتواها من عنصر Cr في حين تميزت قشرة بيض البلبل بارتفاع محتواها من عنصر K أما قشرة بيض كل من الحمامة الفاختة والحمامة المنزلية فقد كانت مرتفعة في محتواها من عناصر Fe ، Mn و B ، ولم تكن نسبة عنصر Pb مرتفعة في قشور البيض للطيور الأربعة قيد الدراسة.

Keywords


Article
Biopharmacological studies of the aqueous extract of Lepidium sativum seeds in alloxan - induced diabetes in rats
دراسة بايوفارماكولوجية حول بذور نبات االرشاد في الجرذان المصابة بمرض داء السكري

Loading...
Loading...
Abstract

Garden cress (Lepidium sativum) seeds are considered extensively in the folk medicine as anantidiabetic agent in many countries. The current investigations focuses attention on theglucose and lipid lowering effect of the aqueous extract of L. sativum seeds on experimentally induced diabetes in rats. The biochemical parameters studied were plasma glucose, insulin, totalcholesterol,triglycerides,phospholipids,hemoglobin, and glycosylated hemoglobin. In addition body weight and renal glucose reabsorption were notified. Aqueous extract of L. sativum were orally administered daily for 30 days in a dose of 20 mg / kg body weight to alloxan – diabetic rats , and a significant reduction in the parameters measured was investigated compared to diabetic rats. Meanwhile, Glibinclamide was used as standard reference drug. In cznclusion , L. sativum seeds possess a hypoglycaemic with concurrent hypolipidemic effect in diabetic states , and may further suggests thatL. Sativum may be useful in the therapy andmanagements of diabetic hyperlipidemia through reducing lipids levels . تعتبر بذور نبات الرشاد من البذورالمستخدمة بشكل ملموس وعلى نطاق واسع في الطب الشعبي لعلاج مرضى داء السكري في بلدان مختلفة من العالم , تركز الدراسة الحالية على تاثير المستخلص المائي لبذور نبات الرشاد على خفض تركيز الجلوكوز والدهون بانواعها في دم الجرذان المخلقة بداء السكري , كذلك دراسة تاثير المستخلص المائي للبذور على تركيز هرمون الانسولين , الهيموغلوبين، والهيموغلوبين الغليكوزسيدي بالاضافة الى قياس وزن الجسم للحيوانات المختبرية المخلقة بداء السكري قبل وبعد التجربة وكذلك حساب تركيز السكر بالبول . تم اعطاء المستخلص المائي لبذور النبات عن طريق الفم وبجرعة 20 ملغم/كغم وزن جسم لمدة 30 يوم للجرذان المصابة بداء السكري مختبريا , وتم الحصول على نتائج ايجابية في التاثير على مستويات السكر . الدهون بانواعها وكل القياسات البايوكيميائية التي تم قياسها بالدراسة مقارنة للجرذان المصابة بداء السكري والتي لم يتم اعطائها المستخلص المائي لبذور الرشادوتم استخدام Glibinclamideكمادة قياسية في التجربة . اثبتت النتائج ان المستخلص المائي لبذور نبات الرشاد لها تاثيرايجابي في تخفيض نسبة السكر والدهون بانواعها وبشكل ملحوض وبالتالي يمكن السيطرة على مضاعفات مرض داء السكري.


Article
The Protective Role of crude Polyphenolic Compounds Extracted from black Olive fruit (Oleaeuropae ) on Liver Functions in Males Rats Treated with Hydrogen Peroxide
الدور الوقائي للمركبات المتعددة الفينول الخام المستخلصة من ثمار الزيتون الاسود Oleaeuropae على وظائف الكبد في ذكور الجرذان المعاملة ببروكسيد الهيدروجين

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted to investigate the protective role of polyphenolic compounds extracted from olive (Oleaeuropae) to contrast the damaging effects of 1% hydrogen peroxide on liver functions in male rats. Crude polyphenolic compounds were extracted from fruits of black olive by 95% methanolic extraction method. Twenty adult male rats (200-220gm.) were randomly divided into four equals groups and treated daily for 30 days. Rats in the first group received tap water (orally)and considered as control group, animals of second group received 1% H2O2 in drinking water . The rats in the third group received 1% H2O2 in drinking water plus 200mg/kgB.W. of crude polyphenolic compounds while animals in the fourth group received 200mg/kg B.W. of crude polyphenoliccompounds. At the end of the experiment, blood samples were taken to investigate the activity of liver enzymes (Aspartate aminotransferase (AST) and Alanine aminotransferase (ALT), concentration of total serum bilirubin, as well as protein picture of blood serum by using agarose gel electrophoresis. Ultimately, animals of all groups were sacrified to examine the histopathological changes in liver. The results illustrated significant increase (P<0.05) in liver enzymes activity (AST,ALT) and total serum bilirubin in H2O2 treated group as compared with control. Although rats treated polyphenolic compounds of olive plus H2O2 showed significant decrement (P<0.05) in ALT activity and total serum bilirubin, while no significant alteration in (AST) activity was recorded in H2O2 treated group. The result also demonstrated significant decrease (P<0.05) in authority of ALT, total serum bilirubin in animals treated with polyphenolic compounds. Serum proteins showed a significant (P<0.05) decreament of albumin percentage and increment of globulins in H2O2 treated group as well as polyphenolic compounds treated group as compared with control group (G1) . However, no significant different in group treated with polyphenolic compounds as compared with control. Histological sections of liver illustrated clear impact of group treated with H2O2, manifested by necrosis of hepatic cells with infiltration of inflammatory cells while animals treated with polyphenolic compounds plus H2O2 revealed slight infiltration of inflammatory cells with proliferation of kupffer cells in liver. In infereance, the autcomes of this study documented the advantageous effect of crude polyphenolic compounds of olive apposite the noxious effect of H2o2 on liver function of adult males rats. هدفت هذه الدراسة تقييم الدور الوقائي للمركبات المتعددة الفينول المستخلصة من ثمار الزيتون الاسود Oleaeuropae لازالة التاثير الضار الناتج من التجريع ببروكسيد الهيدروجين 1% في وظيفة الكبد في ذكور الجرذان . تم استخلاص المركبات المتعددة الفينول من ثمار الزيتون (المنزوعة النوى) باستخدام كحول ميثيلي اعقب ذلك الحصول على 20 غرام من المركبات متعددة الفينول للكيلو غرام الواحد من ثمار الزيتون (المنزوعة النوى) . تم استعمال عشرون جرذ ذكر بالغ (200-220 غم ) قسمت عشوائيا الى اربع مجامبع متساوية عوملت يوميا لمدة ثلاثون يوما وكالاتي :- حيوانات المجموعة الاولى (G1) اعطيت مياه الشرب العادية واعتبرت سيطرة للمجموعة الثانية والرابعة ، اما حيوانات المجموعة الثانية (G2 ) اعطيت 1% من H2O2 فقط في مياه الشرب واعتبرت سيطرة للمجموعة الثالثة فضلا عن حيوانات المجموعة الثالثة (G3) فقد اعطيت 200ملغم / كغم من وزن الجسم من المركبات المتعددة الفينول اضافة الى 1% من بيروكسيد الهيدروجين في مياه الشرب وحيوانات المجموعة الرابعة (G4) اعطيت 200ملغم /كغم من وزن الجسم من المستخلص الخام المتعدد الفينول لثمار الزيتون . وفي نهاية التجربة ، تم سحب الدم وفصل المصل لغرض قياس فعالية انزيمات الكبد AST, ALT وقياس مستوى الصبغة الصفراء الكلي ومستوى الالبومين باستخدام تقنية AgaroseGel Electrophoresis ، تم التضحية بجميع الحيوانات لغرض دراسة التغيرات المرضية النسجية الحاصلة في نسيج الكبد . اظهرت النتائج وجود ارتفاع معنوي (P<0.O5) في فعالية انزيمات الكبد(AST, ALT) ومستوى الصبغة الصفراء للمجموعة المعاملة ب H2O2مقارنة بمجموعة السيطرة . اما المجموعة المعاملة بالمركبات الفينولية للزيتون مع بيروكسيد الهيدروجين فقد لوحظ فيها انخفاض معنوي (P<0.05) في فعالية انزيم الكبد ALT وانخفاض مستوى الصبغة الصفراء لكن لم يلاحظ وجود فرق معنوي في فعالية انزيم AST مقارنة بالمجموعة المعاملة بالمركبات الفينولية فقط في حين ليس هناك فرق معنوي في فعالية انزيم AST مقارنة بمجموعة السيطرة . اظهرت الفحوصات المرضية النسجية للكبد تاثيرا واضحا في المجموعة المعاملة ببروكسيد الهيدروجين حيث لوحظ تنخر في الخلايا الكبدية مع ارتشاح للخلايا الالتهابية وعندما جرعت حيوانات التجربة بالمركبات المتعددة الفينول مع بيروكسيد الهيدروجين لوحظ ارتشاح للخلايا الالتهابية مع وجود تكاثر خلايا كوفر في الكبد . وفي النهاية اثنتت نتائج هذه الدراسة التاثير المفيد لمركبات المتعددة الفينول الخام لثمار الزيتون الاسود ضد التاثير الضار لبيروكسيد الهيدروجين في وظائف الكبد في ذكور الجرذان البالغة .

Keywords


Article
Effect of Flavonoids Extracted from Black Cumin (Nigella sativa) and Vitamin E in Ameliorating Hepatic Damage Induced by Sodium Nitrate in adult male rats
تاثير فلافونويدات الحبه السوداء وفيتامين E في تحسين وظيفة الكبد في ذكور الجرذان البالغة المعاملة بنترات الصوديوم

Loading...
Loading...
Abstract

This study was designed to investigate the effect of sodium nitrate as oxidant agent on hepatic function of adult male rats, as well as the possible protective role of vitamin E and flavonoid extracted from Nigella Sativa seeds against the deleterious effects of sodium nitrate. Forty adult male rats were randomly divided in to 4 equal groups and treated daily for 84 days as follows: Animals in the first group were received normal saline, serving as control (group C), rats of the second group (T1) were intubated orally sodium nitrate 30mg/kg. B.W.; animals in T2 group were intubated orally vit. E 40mg/Kg B.W. in addition to sodium nitrate, while rats in the fourth group (T3) were intubated orally 50mg/kg B.W of flavonoids was extracted from Nigella Sativa seeds with sodium nitrate. Blood samples were collected at 0, 21, 42, 63 and 84 days of experiment to study the following parameters: Serum alanine aminotransferase (ALT) and alkaline phosphtase activity (ALP), serum billirubin, as well as hemoglobin concentration. The result revealed that oral intubation of 30mg/kg. B.W of sodium nitrate (T1 group) for 84 days caused hepatic damage manifested by significant increase (p<0.05) in serum ALT and ALP activities, bilirubin concentration and depression in hemoglobin concentration. On other hand, the protective role of vitamin E and flavonoids extracted from Nigella Sativa was clarified in groupsT2 and T3, including correction of hepatic damage manifested by significant (p<0.05) depression in ALT and ALP activities and bilirubin concentration as well as significant (p<0.05) elevation in hemoglobin concentration. In conclusion, the results of this study confirm the protective role of vitamin E and flavonoids of Nigella sativa seed against hepatic dysfunction caused by sodium nitrate manifested by structural and functional changes. صممت هذه الدراسة لمعرفة تاثير نترات الصوديوم كعامل مؤكسد على وظيفة الكبد في ذكور الجرذان البالغه وكذلك البحث عن الدور الوقائي لفيتامين E و فلافونويدات الحبه السوداء في القليل من التاثيرات الضارة لنترات الصوديوم . تم أستخدام (40) من ذكور الجرذان البالغة قُسّمت عشوائيا الى اربعة مجاميع متساوية وعوملت يوميا كالتالي لمدة84 يوم:أعطيت المجموعة الأولى محلول الملح الفسلجي وعدت كمجموعة سيطره (Group C) ،في حين جرعت حيوانات المجموعة الثانية نترات الصوديوم فمويا بتركيز 30 ملغم/كغم (Group T1)، اما حيوانات المجموعة الثالثة فقد جرعت فمويا فيتامين E بتركيز 40 ملغم كغم من وزن الجسم بالآضافة الى نترات الصوديوم (Group T2) في حين جرعت حيوانات المجموعه الرابعه فمويا فلافونيدات الحبة السوداء بتركيز 50 ملغم /كغم من وزن الجسم (Group T3) بالآضافة الى نترات الصوديوم . تم جمع عينات الدم في الفترات 0 و21 و 42و63 و84 يوم من التجربة ,وتم سحب الدم بطريقة الوخز القلبي لغرض دراسة المعايير التالية : قياس فعالية الأنزيم الناقل للأمين ( (ALTو فعالية انزيم الفوسفاتيز القاعدي(ALP)في مصل الدم، وقياس تركيز البليروبين و هيموكلوبين الدم. اظهرت نتائج هذه الدراسة ان اعطاء الحيوانات نترات الصوديوم بتركيز 30 ملغمكغم لمدة 84 يوماَ قد تسبب في حدوث خلل وظيفي في الكبد تمثل بحدوث زيادة معنوية في فعالية انزيمي ALT و ALP في مصل الدم وارتفاع معنوي في البليروبين في الأيام 0 و21 و 42و63 و84 من التجربة، بالاضافة الى انخفاض معنوي تركيزهيموكلوبين الدم مقارنة مع مجموعة السيطره (Group C). كما بينت النتائج ان التجريع الفموي لفيتامين E)) و فلافونويد الحبه السوداء اضافة الى نترات الصوديوم في المجموعه الثالثه والرابعه على التوالي ادى تحسين في وظيفة الكبد والتي تمثلت بحصول انخفاض معنوي في فعاليةALT و ALP. وحصول انخفاض معنوي في تراكيز البليروبين بالاضافة الى الزياده المعنويه في تركيز الهيموكلوبين. لقد اكدت نتائج هذه الدراسة الدور الوقائي لفيتامين E وفلافونويدات حبة السوداء ضد الخلل الكبدي المحدث بنترات الصوديوم تمثلت بتغيرات وظيفية ونسجية.


Article
Some biolochemical and histopathological effects of different oral doses Ochratoxin A in male rats
دراسة بعض التأثيرات الكيموحيوية والنسيجة المرضية لجرع فموية مختلفة من سم الاوكرا أ في ذكور الجرذان

Loading...
Loading...
Abstract

The present study was carried out to investigate the effects of Ochratoxin A (OTA) on the serum activity of AST, ALT and ALP, Glutathione (GSH) and liver, kidney and spleen histopathology .Twenty male rats divided equally into three treated groups dosed orally and daily with OTA doses (70, 140 and 210 µg/kg) for 20 day representing T1, T2 and T3 groups and the fourth group dosed daily with distilled water considered as control one. Biochemical result showed elevation in AST and ALT activity and decrease in ALP enzyme activity and GSH serum concentration of treated serum groups at 10 and 20 days of exposure to ochratoxin A these changes positively were proportional with increase OTA doses (dose dependent). Histopathological changes were noticed in liver, kidney and spleen of all treated groups including (necrosis, congestion, and infiltration of inflammatory cells and vacuolation of cytoplasm). The severities of these lesions are in dose dependent manner. اجريت هذه الدراسة ليبان تأثير سم الاوكرا أ على بعض خمائرالكبد والكلوتاثيون والتاثير النسيجي المرضي لكبد عشرون ذكر من الجرذان المهقاء قسمت بالتساوي الى ثلاث مجاميع معاملة جرعت فمويا" ويوميا" بالاوكرا أ بجرع 70 140 و210 ميكروغرام /كغم على التوالي لمدة عشرون يوما" في حين اعتبرت المجموعة الرابعة سيطرة حيث جرعت بالماء المقطر يوميا". اظهرت نتائج الدراسةالكيموحيوية ارتفاع في فعالية خميرة الاسبارتيت امينو ترانسفريز و خميرة الالنين امينوترانسفريز وانخفاض في فعالية خميرة الفوسفتيز القلوية والكلوتاثيون لمجاميع الحيوانات المعاملة بسم الاوكرا اي وهذه التغيرات تناسبت طرديا" مع زيادة الجرعة المستعملة. أما التأثيرات النسيجية المرضية للكبد والكلى والطحال لمجاميع التجربة قد تضمنت ( تنخر واحتقان وارتشاح خلوي التهابي وتفجي في السايتوبلازم) وتناسبت هذه الافات طرديا"مع زيادة الجرعة المستعملة .

Keywords


Article
Some blood values in cows diagnosed clinically as ephemeral fever
بعض القيم الدٌمية في أبقار مشخصة سريريآ بأصابتها بمرض حمى الثلاثة أيام

Loading...
Loading...
Abstract

Sixty cows were included in this study which was conducted in Baquba for the period from April 2011 to October 2011. They were clinically diagnosed as having bovine ephemeral fever (BEF) infection. Blood samples were collected from infected cows before, after treatment, and after recovery. Additionally, 30 healthy cows were included as control group. Sera were separated and submitted for the determination of phosphorus, glucose, cholesterol and pH levels. Statistical analysis of biochemical values revealed significant decrease in serum cholesterol levels in infected cows as compared to control group (P<0.05). Furthermore, the diseased cows showed low levels of pH (acidosis), thus when they treated by intravenous injection of 5% sodium bicarbonate, the signs were rapidly subsided and the cows were completely recovered. أجريت الدراسة للفترة من شهر نيسان 2011 الى شهر تشرين الاول 2011 في محافظة ديالى على 60 بقرة مصابة سريريا بمرض الحمى الثلاثية Bovine Ephemeral Fever Disease كانت تعاني من ارتفاع مفاجيء في درجة حرارة الجسم ، تشنج العضلات ،فقدان الشهية ، نزول إفرازات من الأنف والعين ، نزول سوائل لعابية من الفم ، عرج ، إمساك ، نفاخ الكرش وفي بعض الأحيان تجمع سوائل خزبية تحت الفكين ، تبول احمر وبراز مصطبغ بالدم .تم فصل السيرم من دم كافة الابقار المصابة قبل وبعد العلاج وبعد الشفاء ،وكذلك ابقار السيطرة لتحديد مستويات الفسفور، سكر الكلوكوز ، الكوليسترول والأس الهيدروجيني (PH ) . أظهر التحليل الإحصائي للقيم المقصودة في الدراسة مثل مستوى الفسفور عدم وجود ارتباط معنوي (p>0.05) بين قيم مستويات الفسفور لكافة الأبقار والعلامات السريرية والمرضية الظاهرة عليها . اظهر الانخفاض في مستويات الكوليسترول للحيوانات المصابة وجود ارتباط معنوي ((p<0.05 مع العلامات المرضية التي ظهرت على بعض الحيوانات المتمثلة بظهور الخزب في منطقة الرأس ولم يظهر الانخفاض في مستويات سكر الدم glucose أي ارتباط معنوي(p

Keywords


Article
Behavioral Problems in Domestic Cats of Tehran
المشاكل السلوكية في القطط الاليفة في طهران

Loading...
Loading...
Abstract

Behavioral problems are very important because they are one of the most common reasons for the relinquishment of cats. In this study, the frequency of behavioral problems in 167 cats attending Small Animal Hospital, Faculty of Veterinary Medicine, University of Tehran, was evaluated with the use of a questionnaire. Interaction with other animals and people, outdoor access, breed, and sex of the cats were evaluated for association with the occurrence of the behavioral problems. Aggression towards people and other cats, Elimination problems, Scratching objects, Fearfulness, Attention seeking, Excessive grooming, Chasing small animals, Hiding, Vocalization in owner's absence, Obsessive behaviors and Eating fiber material were the behavioral problems evaluated in this study. Results showed that 94.6% of the cats were reported to have at least one behavioral problem with the mean number of behavioral problems for one cat being 2.71. Fearfulness, attention seeking, Aggression towards other cats/people, scratching, and Elimination problems were the most prevalent behavioral complaints reported by cats owners respectively whereas; obsessive behaviors were the least common behavioral complaints. Data analysis revealed that inappropriate elimination is significantly more common in cats with outdoor access while interaction with other cats and people showed an association with scratching in cats. Intact female cats tended to seek less attention from their owners than their other counterparts. Breed assessment, on the other hand, showed that Persian cats are reported to have more elimination problems and less aggression problems towards people than DSH cats. المشاکل السلوکیة في القطط مهمة جدا لکونها السبب الأکثر شیوعا وراء التخلي عن القطط. تمت دراسة هذا الموضوع عن طريق استبيان حول معدل حدوث الإختلالات السلوکیة فی 167 قطة تم احضارها إلی مستشفی الحیوانات الصغیرة التابعة لکلیة الطب البیطري في جامعة طهران. بحثت هذه الدراسة إمكانية وجود ارتباط بين حدوث الإختلالات السلوکیة و جنس القطة، فصیلتها، إمكانية خروج القطة من المنزل و أيضا تفاعلها مع سائر القطط أو الأشخاص. السلوک العدواني إتجاه الأشخاص أو القطط الأخری، اضطرابات في البول و الخروج، خدش الاشیاء، الخوف، السعي الی جذب الإنتباه، مطاردة الحیوانات الصغیرة، الإختباء، اصىدار ضجيج فی غیاب المالک، السلوک الوسواسي و تناول المواد اللیفیة، کانت السلوك المدروسة فی هذا البحث. أظهرت النتائج ان 6/94% من القطط أعلن عنها أنها تملك مشكلة سلوكية واحدة علی الأقل بینما کان معدل عدد المشاکل السلوکیة عند القطة الواحدة فی هذه الدراسة 71/2. ألخوف، جذب الأنتباه، السلوک العدواني أتجاه سائر القطط/الأشخاص، خدش الأشیاء و اضطرابات في الإخراج کانت الأکثر شیوعا من بین شکاوی مالکي القطط بالترتیب؛ بینما السلوک الوسواسي کان اقل الشکاوی شیوعا. و کشف تحلیل البیانات أن اضطرابات البول و الخروج أکثر شیوعا بشکل ملحوظ بین القطط التي تخرج من البیت بینما تبین أن تفاعل القطط مع القطط الأخری او الأشخاص لهما ارتباط مع خدش الأشیاء عند القطط. بالإضافة إلى ذلك، تميل القطط الإناث السليمة (الغیر معقمة) لألتماس أهتماما أقل من أصحابها بالنسبه الی غیرها. تقییم الفصیلة، من جهة أخری، أظهر أن القطط الفارسیة تعاني أکثر من غیرها من أضطرابات في البول و الخروج و تظهر سلوکا عدوانیا أقل أتجاه الأشخاص من نظیرتها DSH.


Article
Detection of Brucella antibodies in sera of dogs using Rose Bengal test
الكشف عن اضداد البروسيلا في أمصال الكلاب باستعمال اختبار وردية البنغال

Loading...
Loading...
Abstract

Using the rose Bengal test 114 blood samples collected from dogs , and tested for Brucella antibodies , (30.7 % ) were found positive for Brucella antibodies while (64.3 % ) were found negative for Brucella antibodies . Key words : Brucella antibodies , dogs . باستعمال فحص وردية البنغال فحصت 114 عينة دم من كلاب لاضداد البروسيلا (30,7 % ) وجدت موجبة لاضداد البروسيلا بينما كانت ( 69,3 % ) وجدت سالبة لاضداد البروسيلا .

Keywords


Article
Clinical evaluation of TIVA by romifidine as a premedication, midazolam and ketamine in donkeys
التقييم السريري لنظام التخدير العام الاحداث والادامة بالحقن الوريدي باستخدام الرومفدين والميدازولام والكيتامين في الحمير

Loading...
Loading...
Abstract

The objective of this study was to determine the clinical effects of total intravenous anesthesia (TIVA) by romifidine 0.1mg/kg as a premedication and anesthesia by intravenous injection of a mixture of midazolam 0.1 mg/kg and ketamine hydrochloride 2.2 mg/kg in the ten health She donkeys. The maintenance of anesthesia was performed by intravenous infusion of a mixture of the midazolam 0.065mg/kg/hrs and ketamine 6.6mg/kg /hrs prepared in 500ml normal saline. Data were collected just before intravenous administration of premedication (control data) and after the administration of anesthetics drugs at 5, 10, 15, 20, 25, 30, 45, 60 and 90 minutes. The clinical parameters measured included: Anesthetic Parameter (induction, anesthetic time and recovery), rectal body temperature, arterial oxyheamglobin saturation in blood (SPO2), analgesia, muscles relaxation, at the above times until the donkey responds to external stimuli. The results of the induction and maintenance of general anesthesia by this regime was found to be superior and stable. Recovery from anaesthesia was smooth and similar quality in all animals. The body temperature showed significant differences between control and 5min 37.35 ± 0.054 ;37.19 ± 0.08 ◦C with 15 min and above to the 60 min, while in SPO2 (%) the result showed significant difference (P<0.05) in time 90 min 97.4 ± 0.541 with 10min ; 15min 94.6 ± 1.229 ;93.7 ± 1.075 %and 20 min 93.9 ± 1.075%. There were no adverse effects noted following this anesthetic regime. هدفت هذه الدراسة قياس التأثيرات السريرية الناتجة عن استخدام برنامج التخدير العام في الحمير باستخدام الرومفدين بجرعة 0.1 ملغم كغم من وزن الجسم كعلاج تمهيدي ما قبل التخدير يعقبه احداث التخدير العام بحقن مزيج من الميدازولام بجرعة 0.1 ملغم كغم من وزن الجسم مع عقار الكيتامين بجرعة 2.2 ملغم كغم من وزن الجسم. تم ادامة التخدير العام بالحقن الوريدي لمزيج الميدازولام 0.065 ملغم كغم ساعة وعقار الكيتامين بجرعة 6.6 ملغم كغم ساعة ممزوجة ب 500 مل من محلول الملح الوريدي. استعملت عشرة من الحمير المحلية وتم قياس قيم المعايير السريرية قبل الحقن واعتبرت كقيم سيطرة وكذلك تم قياسها بالأوقات 5و10و 15و 20و 25و30و 45و 60 و 90 دقيقة بعد الحقن للأدوية المخدرة. شملت المعاير درجة حرارة الجسم وتشبع الدم بالاوكسي هيموكلوبين ودرجة تسكين الالم وارتخاء العضلات الهيكلية كما و تم قياس وقت احداث التخدير العام ووقت الافاقة. اظهرت نتائج التجربة ان احداث وادامة التخدير بهذا البرنامج كان فائق الجودة ومستقرة كما وان الافاقة من التخدير بهذا البرنامج كانت سلسة وبدون تعقيدات. سجل وجود فرق معنوي في درجة حرارة الجسم ونسبة تشبع الدم بالاوكسي هيموكلوبين كما لم تسجل اي تأثيرات سلبية مؤثرة في هذا البرنامج.

Keywords

TIVA --- romifidine --- midazolam --- ketamine.


Article
Comparative study of pyloromyotomy by laparoscopic and conventional surgery in dogs
دراسة مقارنة لتوسيع المنطقة البوابية بالجراحةالمنظارية والتقليدية في الكلاب

Loading...
Loading...
Abstract

Pyloromyotomy is a procedure to increase the diameter of pyloric region, routinely performed during pyloric stenosis to prevent delayed emptying of stomach content. The aim of this study was to evaluate the pyloromyotomy by conventional and laparoscopic techniques. Ten adult healthy dogs were used. Five animals underwent the pyloromyotomy by conventional and the same number laparoscopic technique. The clinical radiological and laparoscopic results of two techniques revealed that both were successive for achieved this purpose, but the laparoscopic pyloromoytomy characterized by small abdominal incision minimal adhesion and rapid healing. تم فتح المنطقة البوابية للمعدة لغرض زيادة قطرها , وهذا يستخدم عند وجود تضييق في المنطقة البوابية لمنع تأخر تفريغ محتويات المعدة ان الهدف من هذا الدراسة لتقييم كفاءة الجراحة التقليدية والمنظارية في توسيع المنطقة البوابية . استخدام عشرة كلاب بالغة و قسمت الى مجموعتين متساويتين . المجموعة الاولى اجري توسيع المنطقة البوابية بالجراحةالتقليدية والثانية باستخدام المنظارية اظهرت النتائج السريرية و الشعاعية و المنظارية بأن كلا الطريقتين ناجحة لاجراء هذا العملية ولكن تتميز الجراحة الناظورية بصغر فتحت البطن و قلت الالتصاقات و سرعة الالتئام.

Keywords


Article
Effect of Intraperitoneal Application of 1% Methylene Blue Solution on Prevention and/or Reduction of Adhesion Following Laparotomy in Rabbits
تاثير استخدام محلول المثلين الازرق 1% داخل تجويف البريتون في منع او تقليل الالتصاقات بعد عمليات فتح البطن في الارانب

Loading...
Loading...
Abstract

The effect of 1% methylene blue solution was investigated in this experimental trial for prevention and/or reduction of intra-abdominal adhesion formation, following induction of conventional laparotomy, by postmortem and histopathological confirmations, in a rabbit model. Twenty adult, male, local breed rabbits were used in the study. They were allocated randomly and equally into 2 groups; Control group (CG) and Treatment group (TG). All were subjected to mid-ventral conventional laparotomy under the effect of general anesthesia, and the ascending colon was exteriorized and its serosal and subserosal layers were mechanically abraded by a dry sterile soft toothbrush. In TG, 2ml of sterile 1% methylene blue was applied intrapretonially prior to the routine closure of the abdominal cavities. While in CG, 2ml of physiological saline solution was applied intraperitonially. Post-operatively, the rabbits were monitored clinically for; gain in body weight, food intake and postoperative complications. Also, 5 rabbits from each group at the 14th and 21st post-operative days were scarified for intra-peritoneal adhesion formation and scoring, and biopsy collection for histopathological changes. The results revealed a significant reduction and/or prevention in the development of intra-abdominal adhesions in TG compared to CG rabbits. Whereby, the lowered adhesions grade scores rate at both P.M. schedules, and histopathologically by the normally appearing serosal and muscular layers of the caecum, compared to the abnormally higher losses in the integrity of the serosal surface, blood vessel congestion, fibrosis, and heavy infiltrated of mononuclear inflammatory cells in CG rabbits. This study concluded that, the application of 1% methylene blue solution intraperitoneally following laparotomy is useful in prevention and/or reduction of post-operative adhesions formation. شملت الدراسة تأثيرات استخدام محلول المثيل الأزرق بتركيز 1% لمنع حدوث الألتصاقات داخل التجويف ألبطني، بعد أجراء عمليات جراحة فتح البطن الروتيني في الأرانب بعد إجراء كشط (أو سحج) للقولون الصاعد. وتم تقييم النتائج اعتمادا على الظهور العيني للألتصاقات الظاهرة في جوف ألبطن وكذلك من نتائج الفحوص النسيجِية-الأمراضية (histopathological) لخزعات مأخوذة من الأنسجة مشمولة بتلك الألتصاقات. وتم تطبيق هذه الدراسة تجريبيا على عشرون أرنبا ذكرا وبالغا من السلالات المحلية. قسمت الأرانب عشوائيا إلى مجموعتين متساويتين (السيطرة و العلاج). وتم أولا فيها إجراء عمليات جراحة فتح البطن الروتيني وبشروط عقيمة وتحت تأثير التخدير العام. حيث تم الدخول إلى الجوف ألبطني من خلال شق الجلد وعضلات جدار البطن من خطه الوسطي. وتم استخراج القولون الصاعد من فتحة البطن، وتم أجراء كشط آلي لطبقتي الغشاء المصلي والغشاء تحت المصلي للقولون الصاعد باستخدام فرشاة أسنان جافة وعقيمة. وأخيرا، وقبل الغلق الجراحي الروتيني لفتحة شق جدار البطن، تم حقن (2) مل من محلول الملح الفسلجي العقيم داخل الجوف ألخلبي-ألبطني لأرانب مجموعة السيطرة، في حين تم حقن (2) مل من محلول المثيل الأزرق 1% داخل الجوف ألخلبي – ألبطني لأرانب مجموعة العلاج. ولغرض تقييم النتائج تم القتل الرحيم لخمسة من الأرانبِ في كُلّ من مجموعتي السيطرة والعلاج بعد مرور أربعة عشر يوما، وواحد وعشرون يوماَ، على التوالي من تاريخ أجراء الجراحة. وتم التقييم بالفحص العياني للألتصاقات الحاصلة داخل الجوف ألبطني بواسطة نظامِ إحراز الالتصاق لتَقْرير المعدلِ في المدى للأجزاء المشمولة بالألتصاقات. وكما تم جمع خزعات نسيجِية للفحوصِ النسيجية-الأمراضية (histopathological) للبحث عن التغييرات المرضية الحاصلة في تلك الأنسجة المشمولة بالألتصاقات. وبينت نَتائِج الفحوصات العينية للألتصاقات خلو الجوف ألبطني في سبعة من الأرانب العشرة لمجموعة العلاج من الألتصاقات البطنية . وكان معيار الألتصاقات في الأرانب الثلاثة المتبقية لنفس المجموعة واطئة نظرا لضآلة مقادير التغييرات الحاصلة داخل تجويف الخلب فيها. في حين لوحظ تولد الألتصاقات الخلبية داخل الجوف البطني في الأرانب العشرة لمجموعة السيطرة والتي تراوحت مقاديرمعاييرها ما بين (1) و (2) درجة. وتم الاستنتاج من نتائج هذه الدراسة، بان التطبيق الموضعي لمحلول المثيل الأزرق بتركيز 1% داخل التجويف ألبطني وقبل الغلق الروتيني لفتحة جوف ألبطن، يمنع و/او يقلل وبدرجة تصل الى 70% في حدوث الألتصاقات المصاحبة لعمليات فتح البطن في الأرانب.

Keywords


Article
The Reproductive Effect of Terbinafine in Ewe: Effects on Estrous Cycle and Ovarian Follicles
التأثير التناسلي للتيربنافين في النعاج :التأثيرفي دورة الشبق والجريبات المبيضيه

Loading...
Loading...
Abstract

Terbinafine is a fungicide given orally with the dose of 100 mg/kg body weight per day for each ewe for 60 days. The vaginal smears of ewe, body and ovarian weight were daily administered at slaughter time; ewes were slaughtered at 60th day. Estrous cycle was affected by showing a significant reduce in the estrous cycle length of each phases of estrous cycle with associated significant increase in the diestrus phase in terbinafine treatment as compared with control group (olive oil treatment as adjuvant) of ewes. There was a significant reduce in the number of follicles and a significant raise in the number of atretic follicles in treated group as compared with control group as well as upsurge the progesterone/estrogen ratio. The body and ovarian weight were significant diminished in terbinafine treatment. These observed effects of terbinafine on the ovarian activity may be due to a direct effect as antiproliferative agent or the hypothalamus - hypophysial - ovarian axis causing hormonal inequality. عد التيربنافين مبيد فطري جرع فمويا بجرعة 100 ملغ/كغم من وزن الجسم يوميا لنعاج لمدة 60 يوم. وثقت المسحات المهبلية يوميا ووزن الجسم والمبايض في وقت الذبح ومن ثم ذبحت نعاج التجربة المعاملة بالتيربنافين والسيطره في اليوم 60. أظهرت مجموعة المعاملة بالتيربنافين اختزالا في عدد وطول دورة الشبق وأطوارها مصحوبة بزيادة معنوية بطور الاصفري مقارنة بالنعاج لمجموعة السيطرة المجرعة بزيت الزيتون كمادة حاملة. فضلا عن ذلك انخفض عدد الجريبات وزاد عدد الجريبات المرتقة معنويا لمجموعة معاملة التيربنافين مقارنة بمجموعة السيطرة فضلا عن ارتفاع نسبة البروجستيرون الى الاستروجين. إن المعاملة بالتيربنافين خفضت من وزن الجسم ووزن المبيض معنويا.إن من الملاحظ في تأثير التيربنافين في دورة الشبق والجريبات ألمبيضيه قد يعود الى تاثر المبيض المباشر كماده مضادة لانقسام الخلايا او الاختلال الهرموني المتأتي من تأثر المحور تحت المهاد – الغدة النخامية – المبيض.

Keywords


Article
Effect of the Site of Fixation of Foley Catheter in the Cervix on the Collected Embryos in the Cow
تأثير موقع تثبيت قسطرة "فولي" في عنق الرحم على عدد ألأجنة المجموعة في ألأبقار

Loading...
Loading...
Abstract

Thirty six trials of flushing with riched Delbeco`s phosphate buffer media applied in this study using a plastic two ways folly catheter, introduced by metal robe inside the cervix of donor cows and by air bubble fixed it in the cervical canal in 3 positions, one near the cervico-vaginal opening or at the first third of the cervical canal, the 2nd one at the middle third of the cervical canal and the 3rd one near the utero-cervical opening or at the last third of the cervical canal. The process of flushing was carried out after the fixation of the folly catheter in the three sites and the number of embryos collected by each collection site. The results showed that the number of embryos detected in the third method where the fixation was in the last 3rd of cervix relatively more than the other two sites.The study showed that the position and the fixation of the folly catheter in the last 3rd of the cervical canal and toward the utero-cervical opening gave more number of embryos than the two other sites upon the process of flushing and collection of embryos. ستة وثلاثون محاوله جمع لاجنة ابقارمرباة في كلية الطب البيطري/جامعة بغداد, بواسطة قسطرة "فولي" الثنائية الاتجاه مستعملين محلول الدلبيكوز الفسيولوجي وذلك بعد اقفال القسطرة المدعمة بقضيب معدني الى داخل عنق الرحم, تم تثبيت القسطرة بواسطة ادخال الهواء الى الفسحة الهوائية في الثلث الاول من عنق الرحم, في منتصف او في منطقة الثلث الاخير من عنق الرحم, تمت عملية الجمع في المناطق الثلاثة لتثبيت القسطرة. أثبتت النتائج ان اعداد الاجنةالتي تم جمعها في المرحلة الثالثة (منطقة الثلث الاخير من عنق الرحم) اي عند التقاء عنق الرحم مع قرن الرحم هي أكثر من المرحلتين الاولى والثانية. كما اثبتت الدراسة ان المنطقة التي يتم فيها تثبيت قسطرة " فولي" واجراء عملية جمع الاجنة تؤثر على اعداد الاجنة حيث كانت اعداد الاجنة التي تم جمعها أكبر عندما كانت قسطرة " فولي" في منطقة التقاء قرن الرحم مع عنق الرحم.

Keywords


Article
Sex Selection of Mice Embryo by Ericsson Method Using Intra-Peritoneal Insemination
إختيار جنس الجنين في الفئران بطريقة إيركسون بحقن النطف عبر غشاء البريتون

Loading...
Loading...
Abstract

The objective of the study was to investigate the effect of Ericsson Albumin Method to separate Y- from X-bearing sperms in mice. The sperms were obtained from caudal epididymis of male mice and prepared by Ericsson method using albumin in two concentrations (8% and 18%) fallowed by intra-peritoneal insemination of female mice. The study showed there was a significant increase (P>0.05) in pregnancy rate in female mice that inseminated by sperms were prepared by Ericsson method. Also, the results demonstrated that Ericsson method was found (75%) effective for male gender selection compared to conventional method (51.25%) without separation of Y- from X-bearing sperms. أجريت الدراسة بهدف بحث تأثير إستخدام طريقة إيركسون في فصل النطف الذكرية عن الانثوية في الفئران باستخدام الالبومين وإجراء الإخصاب بطريقة حقن النطف عبر غشاء البريتون. تم الحصول على النطف من ذيل البربخ لذكور الفئران وإجراء عملية التنشيط ثم إستخدمت طريقة إيركسون لفصل النطف الذكرية عن الانثوية باستخدام مادة الالبومين بتركيزين (8% و 18%) ثم إجراء الاخصاب بحقن إناث الفئران بطريقة حقن النطف عبر غشاء البريتون. أظهرت النتائج وجود زيادة معنوية 0.05)>(P في معدل الحمل عند الفئران الملقحة بالنطف المنشطة بطريقة إيركسون. ووجود زيادة معنوية في معدل المواليد الذكور(75%) بإستخدام الطريقة ذاتها عند مقارنتها مع معدل الذكور (51,25%) عند مثيلاتها من الفئران التي حقنت بالنطف المنشطة بالطريقة الاعتيادية.

Keywords


Article
Induction of parturition in Iraqi cows by using ergometrine, dexamethasone and estrumate
احداث الولادة في الابقار العراقية باستخدام الاركومترين ،الدكساميثازون والاستروميت

Loading...
Loading...
Abstract

The study was conducted on 35 pregnant Iraqi cows at gestation period ranged from 260-265 days depending on their date of services. This study was performed in two regions from Baghdad province (Al-Thahab Al-Abiad and Al-Nahrawan villages) from 2009-2011, there ages ranged from 3-6 years and were divided randomly into three groups according to the type of treatment. 1st group (11 cows) were injected with 750 µg (3 ml) of estrumate intramuscular (IM) in single dose .The 2nd group (13 cows) injected with 40 mg of dexamethasone (IM) in one dose only. The 3rd group (11 cows) injected with 500µg of ergometrine (IM). The results revealed that the responsive cows were 7 (63.6%), 3 (100%) and 8 (72.7%) in the 1st, 2nd and 3rd groups respectively, and their result were recorded superior significant (P<0.01) for group 2 compared with group 1 and 3, also the results recorded significant (P<0.01) in group 2 compared with another groups (1, 3) related with duration from injection of treatment to induction of calving. Retention of fetal membranes was recorded 28.5% in all animals and the occurrence of dystocia (for many causes) was 28.6%, while the viability of calves was 89.6% (alive calves) and 10.4% of dead calves. We concluded that using of dexamethasone, estrumate and ergometrine was safe and effective for induction of parturition in Iraqi cows شملت الدراسة 35 بقره بفترة حمل تراوحت من 260-265 يوم شخصت بالاعتماد على تاريخ التسفيد وقد اجريت الدراسة في محافظة بغداد (في قريتي الذهب الابيض والنهروان) للفترة من 2009-2011 ،تراوحت اعمار هذه الابقار بين 3-6 سنوات وقسمت عشوائيا الى ثلاثة مجاميع علاجية ، المجموعة الاولى ضمت 11بقرة حقنت بالعضلة 750 مايكروغرام (3مل) استروميت وبجرعة واحدة فقط ،المجموعة الثانية ضمت 13 بقرة تم حقنها بجرعة 40 ملغم من الدكساميثازون بالعضل وبجرعه واحدة ايضا ،اما المجموعة الثالثة )11 بقرة( فقد حقنت 500 مايكروغرام من الاركومترين بالعضل .اضهرت النتائج ان الابقار المستجيبة كانت 7 (63.6%) ،13 (100%) و8 (72.7%) في المجاميع الاولى والثانية والثالثة على التوالي ،وكانت الاستجابة تصب لصالح المجموعة الثانية وبمستوى معنوية 0.01 مقارنة مع المجموعتين الاولى والثالثة ،كما ان النتيجة كانت تصب لمصلحة المجموعة الثانية وبمستوى معنوية 0.01 مقارنة مع المجموعتين الاولى والثالثة بالنسبة لفترة الاستجابة (الفترة من حقن العلاج الى وقت حدوث الولادة ). كانت نسبة عسر الولادة (لاسباب مختلفة ) 28.6% ونسبة احتباس المشيمة 28.5% لجميع الحيوانات ،اما حيوية المواليد فكانت 89.6% (للمواليد الحية) و10.4% (للمواليد الميتة). نستنتج من ذلك ان استخدام الدكساميثازون ،الاستروميت والاركومترين كان امنا وفعالا لاحداث الولادة في الابقار العراقية.


Article
Spermatogenesis and spermiogenisis in the testes of local Iraqi breed cat (Felis catus)
دراسة مجهرية لمراحل نشاة وحؤؤل النطف في خصي القط العراقي المحلي

Loading...
Loading...
Abstract

The seminiferous epithelium of the testes of cat consists of two groups of cells; Spermatogenic cells and Sertoli cells. The interstitial areas are filled with Leydic cells, blood and lymph vessels, and connective tissue. Germ cells in the Spermatogenic process of the testis of cat can be classified into ten steps, based on the pattern degree of nuclear chromatin condensation. Primary spermatogonia contain large spherical nuclei with mostly euchromatin. Spermatogonia proliferate to give rise to spermatogonia type –A; Intermediate or type-I spermatogonia, and spermatogonia type-B. Type–B spermatogonia yield primary spermatocyte at the end of mitosis. The primary spermatocyte is transformed into secondary spermatocyte during meiosis I. These cells are converted into spermatid during meiosis II. Metamorphosis of spermatids shows: Golgi step, Cap step, Acrosomal step, Maturation step. تتكون ضهارة النبيبات المنوية لخصية القط من مجموعتين من الخلايا :خلايا نشاة النطف وخلايا سرتولي .تشغل الباحة بين النبيبات ,نسيج ضام , خلايا ليدك , واوعية دموية ولمفية . تصنف الخلايا الجرثومية في عملية نشاة النطف على طراز ودرجة تكثيف الصبغين النووي وتشمل عشرة مراحل . تحتوي سليفات النطف الاولية على نوى دائرية وصبغين متجانس . تتكاثر سليفات النطف وينشا منها سليفات نوع (ا ) وسليفات نوع ( و) وسليفات نوع ( ب) . تنشا الخلايا النطفية الابتدائية من سليفات نوع ب في نهاية الانقسامات الخيطية . تتحول خلايا النطف الابتدائية الى خلايا نطف ثانوية خلال الانقسامات الاختزالية الاولى .تتحول الخلايا الاخيرة الى طلائع النطف خلال الانقسامات الاختزالية الثانية . تمر الطليعة النطفية بمرحلة كولجي , ومرحلة القلنسوى , ومرحلة الجسيم الطرفي , ومرحلة الطور النضوجي .

Keywords


Article
Morpho- histological study of supraoccipital bone development in domestic rabbit fetuses Oryctolagus cuniculus
دراسة مظهرية – نسيجية لتطور العظم القفوي العلوي في أجنة الأرانب المحلية

Loading...
Loading...
Abstract

The developmental study of supraoccipital bone has been done in the rabbit fetuses, which including detection the timing primary appearance and pattern of ossification by using double staining method as well as, histological study which squired for each stages of present study. The double staining technique which are furthering by histological examination for each age, showed the supraoccipital bone was ossify by intramembranous method. The results showed that the primary ossification centers of supraoccipital appeared firstly at(22) day of gestation, and showed direct red staining, at(24) day of gestation, these centers become fused. The supraoccipital bone appear its completely intramembranous ossification at (30) day of gestation and form the roof of foramen magnum. أجريت دراسة تطور العظم القفوي العلوي في أجنة الأرانب المحلية, والتي تضمنت تحديد زمن ظهور مركز التعظم ونمط تكوينه باستخدام الصبغة المزدوجة عيانيا ودراسة المقاطع النسيجية المصاحبة لكل فترة من مراحل الدراسة. خلال هذه الدراسة تمت المتابعة المستمرة للمراحل المتعاقبة لنمو العظم القفوي العلوي مع تسليط الضوء على الجزء الغشائي وتحوله الانتقالي إلى العظم (Osteogenesis).أظهرت نتائج الدراسة إنالجزء العلوي من العظم القفوي تتكون بطريقة التعظم الغشائي.بينت نتائج استخدام تقنية الصبغة المزدوجة والمعززة بنتائج الفحص النسيجي إن مراكز التعظم الابتدائية بدأت بعمر (22) يوم من فترة الحمل والتي أظهرت بالصبغة الحمراء مباشرة, ثم بدأت هذه المراكز بالاندماج بعمر (24) يوم من فترة الحمل.أصبح العظم القفوي العلوي كامل التعظم بعمر (30) يوم من فترة الحمل ويكَون الجزء العلوي من الثقب الكبير(foramen magnum).

Keywords


Article
The Effects of Use Nigella Sativa and / or Trigonella Foenum Graecum Seeds as Feed Supplemtations on Some Wool Growth and Its Physical Traits of Awassi Male Lambs
تاثير استخدام اضافات علفية من بذور نبات الحبة السوداء و/ او الحلبة المطحونة لاعلاف ذكور الحملان العواسية على نمو الصوف وبعض صفاته الفسلجية

Loading...
Loading...
Abstract

The experiment was carried out at animal farm, College of Veterinary Medicine, Baghdad University from 1/July /2009 up to 28/February2010.Twenty Awssi male Lambs were equally divided into four groups and each animal fed on concentrate diets 2% of body weight with grazing for 3-5 hours a day. The first group(C) was kept as control group , the second group (N) was daily fed with same amount of concentrate diet contain 7.5% ground Nigella sativa seeds , third group (F) also fed with same amount contain 7.5% ground fenugreek seeds ,while the fourth group(NF) group fed the 2% concentrate diet supplemented with both (7.5% of Nigella sativa and 7.5% fenugreek seeds respectively ) as group feeding . The results revealed that using Nigella sativa or Fenugreek seeds as well as using both of them as a mixed feed supplemented with concentrated diet of Awassi ram lambs showed significantly ( P< 0.05 ) increasing and improvements in greasy wool weights , clean wool weights ,wool fiber lengths ,wool staple lengths ,wool fiber diameters compare with control group while NF group recorded significantly ( P< 0.05 ) higher than both of F and N groups in all of these parameters. اجريت هذة التجربة في الحقل الحيواني التابع لكلية الطب البيطري / جامعة بغداد للفترة من 1/7/2009 الى 28/2/2010 تضمنت التجربة 20 حملا عواسيا بعمر 4-5 اشهر وبوزن 20-22 كغم .وزعت الى اربعة مجاميع مع الاخذ بنظر الاعتبار وزن الجسم الحي وكما يلي : المجموعة الاولى (C ) مجموعة السيطرة وغذيت على العلف المركز بنسبة 2% من وزن الجسم لكل راس يوميا. المجموعة الثانية ( مجموعة الحبة السوداء ) N وغذيت على نفس النسبة من العلف المركز الحاوي على 7,5% من الحبة السوداء المطحونة لكل راس يوميا . المجموعة الثالثة ( مجموعة الحلبة ) F وغذيت على نفس النسبة من العلف المركز الحاوي على 7,5% من الحلبة المطحونة لكل راس يوميا . اما المجموعة الرابعة (مجموعة العلف الخليط ) وتحتوي على كلا من 7,5% من بذور الحبة سوداءالمطحونة + 7,5% من بذور الحلبة المطحونة لكل راس يوميا .مع السماح لكل المجاميع بالرعي الحر لمدة 3-4 ساعات يوميا , وتقديم العلف الاخضر و الماء في حالة عدم الرعي . اخذت نماذج الصوف لاربعة مرات بفارق شهرين لكل مرة ابتداءا من 2/7/2009 من منطقة الخاصرة قرب الضلع الاخير .حيث اضهرت النتائج تفوقا معنويا واضحا وبمقدار( P< 0.05 ) للمجاميع المعالجة بالمقارنة مع مجموعة السيطرة وطيلة الفترات الزمنية التي تم فيها اخذ النماذج في كل من وزن الصوف الخام ووزن الصوف النظيف وطول الليفة الواحدة وطول الخصلة وقطر الالياف .كما سجلت مجموعة العلف الخليط تفوقا معنويا متميزا وبمقدار P<0.05 ) ) مقارنة بالمجاميع المعالجة في كل االصفات المذكورة و في كل الفترات التي تم فيها سحب النماذج في حين كانت القيم المسجلة لمجموعة السيطرة اوطا القيم بالمقارنة مع بقية المجاميع .

Keywords


Article
Bioassay activity of crude bacteriocin produced by Lactobacillus acidophilus isolate against cold stressed E.coli O157:H7
الاختبار الاحيائي لفعالية البكتروسين المنتج من عزلة L. acidophilus ضد بكتريا الايشيريشيا القولونية O157:H7 المجهدة بالتبريد

Loading...
Loading...
Abstract

The laboratory studies of the cultural isolation revealed that two isolates of Lactobacillus acidophilus were isolated from five soft cheese samples that were manufactured locally according to the farmers production procedure .Colonies of E.coli O157:H7 were isolated from raw milk samples by a conventional direct plating on selective enrichment CT-SMAC agar and tested serologically for the presence of O157 and H7 antigens using the commercial available latex agglutination kits .The results revealed that E.coli O157:H7 was resist to the crude bacteriocin that was extracted from L .acidophilus isolate NO.1 due to the nature of their cell wall, while when the outer membrane of E.coli O157:H7 was injured by cooling at 4°C for 6 hours , the permeation of bacteriocin to the cytoplasmic membrane was facilitated and caused inactivation and death of such pathogenic organism .The results revealed that no growth of E.coli O157:H7 with no visible turbidity in the nutrient broth with bacteriocin that diluted to 12 ,14 ,18 were observed .Bacteriocin that diluted to 18 had been recognized as the minimum inhibitory concentration of the bacteriocin. Both the dilution factor of bacteriocin and time exposure to bacteriocin at refrigeration storage temperature of milk had a significant (P˂0.05) influence on its antimicrobial potency against the viability of stressed E.coli O157:H7 from minutes 30 to 120 .The viability of E.coli O157:H7 subjected to bacteriocin that diluted 10 times(1:10) in both raw and sterile milk was efficiently eliminated after 90 minutes and 60 minutes of exposure at refrigeration temperature respectively. اظهرت الدراســـــة المختبرية للعزل الجرثومي الى عزل عزلتين من بكتريــــــــــــــــا L .acidophillus من مجموع (5)عينات من الجبن الطري الذي صنع طبقا لطرائق الانتاج المحلية المتبعة من قبل الفلاحين عزلت مستعمرات الايشيريشيا القولونية O157:H7 من عينات الحليب الخام باستخدام الطرائق التقليدية للزرع المباشر على الوسط الاغنائي الانتقائي السوربيتول ماكونكي) TC-SMAC (واجريت عليها الفحوصات المصلية بحثا عن المستضد الجسمي O157 والسوطي H7 باستعمال العدة التجارية لاختبار تلازن اللاتكس السريع. اظهرت النتائج بان بكتريا الايشيريشيا القولونية النزفية O157:H7التي عزلت من الحليب الخام ابدت مقاومتها للبكتروسين المنتج من عزلات بكتريا L .acidophilusبسبب طبيعة جدار خلاياها بينما عندما تعرض الغشاء الخارجي للبكتريا نفسها الى جهد التبريد عند درجة حرارة (4م°) ولمدة (6) ساعات سمح للبكتروسين من النفاذ الى الغشاء البلازمي وسبب موت هذا المسبب المرضي . اشارت النتائج الى عدم ظهور اي نمو مع عدم وجود اي عكرة مرئية لبكتريا الايشيريشيا القولونية O157:H7في داخل المرق المغذي المدعم بالبكتروسين المخفف الى 12 و 14 و18 . تم التعرف على اقل تركيز للبكتروسين (MIC (والمثبط لنمو بكتريا الايشيريشيا القولونية O157:H7 هو عندما خفف الى 18 الذي ادى الى عدم ظهور عكرة مرئية بعد الحضن لمدة18 ساعة عند درجة حرارة (37م°). كان لكل من عامل التخفيف للبكتروسين وعامل المدة الزمنية للتعرض للبكتروسين خلال خزن الحليب بالثلاجة (4م°) تاثيرا معنويا وعلى مستوى (P˂0.05 ) على قوته الفعاله لتثبيط بكتريا الايشيريشيا القولونية O157:H7المجهدة بالتبريد خلال 30 الى 120دقيقة لوحظ ازالة حيويتها ونموها وبشكل كفوءعند تعرضها لفعل البكتروسين المخفف 10 مرات داخل عينات الحليب الخام والمعقم بعد مرور مدة (90 ) و(60) دقيقة من خزنها بالثلاجة على التوالي.

Keywords


Article
The antibacterial activity of bacteriocin produced by Lactobacillus acidophilus isolates against sensitive reference strain Lactobacillus acidophilus R0052 and its stability to different pH, heating and storage temperatures
الفعالية التثبيطية للبكترويسن المنتج من عزلات بكتريا Lactobacillus acidophilus ضدالبكتريا القياسية الحساسة Lactobacillus acidophilus R0052 وثبوتيته خلال مختلف قيم الاس الهدروجيني ودرجات حرارة التسخين والخزن

Loading...
Loading...
Abstract

Two isolates of Lactobacillus acidophilus were isolated from locally homemade soft cheese and identified in accordance with their main features as described by bergeys manual of determinative bacteriology .Agar well diffusion bioassay was used for the evaluation of antimicrobial activity of cell free supernatant (culture filtrates) of Lactobacillus acidophilus isolates against the sensitive strain Lactobacillus acidophilus R0052 and the diameter of the inhibition zone was proportional to the bacteriocin concentration. The antimicrobial activity of the bacteriocin was proportional to the reciprocal of the highest dilution factor producing a detectable zone of inhibition . The storage temperature of the crude bacteriocin had a significant(P˂ 0.01) effect on its potency against the sensitive strain .The potential of the antimicrobial activities of the crude bacteriocin that was stored for 10 days at refrigeration temperature (4°C) was significantly (P˂ 0.01) higher than that stored at room temperature. The antimicrobial effectiveness of the crude bacteriocin was heat stable and retaining 100% of its activity after its exposure to 60 °C & 80°C for 10 minutes .Boiling of the crude bacteriocin for 30 minutes had significantly (P˂ 0.01) decreased its potency to 0% .The potency of the crude bacteriocin was stable after four hours of exposure to both neutral (pH7) and acidic (pH4) conditions but was inactivated at alkaline (pH9) condition. عزلت عزلتان من بكتريا Lactobacillus acidophilus من الجبن الطري المحلي وشخصت هذه البكتريا وذلك بمطابقة مميزاتها الرئيسة مع التي ذكرت في دليل Bergyʹs لعلم البكتريا . واستعمل الاختبار الاحيائي للانتشار في الحفر عبر الاكار في تقييم الفعالية التثبيطية لراشح عزلات بكتريا Lactobacillus acidophilus ضد سلالة R0052 Lactobacillus acidophilus القياسية الحساسة للبكتروسين وكان قطر منطقة التثبيط متناسبا طرديا مع الفعالية التثبيطية للبكتروسين حيث ان الفعالية التثبيطية كانت متناسبة مع مقلوب اعلى عامل تخفيف تعطي منطقة تثبيط واضحة . كانت درجة حرارة خزن البكتروسين الخام مؤثرة وبصورة معنوية وعلى مستوى ( P˂ 0.01) في قوته الفعالة ضد السلالة الحساسة حيث ان شدة الفعالية التثبيطية للبكتروسين الخام الذي خزن لمدة (10) ايام عند درجة حرارة الثلاجة اعلى وبمستوى معنوية ( P˂ 0.01) من البكتروسين الذي خزن على درجة حرارة الغرفة ولمدة نفسها. كانت الفعالية التثبيطية للبكتروسين الخام مستقرة حراريا واحتفظ على (100%) من قوته الفعالة بعد تعريضة للتسخين عند درجة حرارة (60 م°) و (80 م°) لمدة 10 دقائق . كان غليان البكتروسين الخام لمدة 30 دقيقة له تاثير كبير من خلال خفض قوته الفعالة الى (0%) وبصورة معنوية بمستوى ( P˂ 0.01 ) . كانت شدة البكتروسين الخام الفعالة مستقرة بعد (4) ساعات من التعرض للظروف المتعادلة ((pH7 والحامضية ((pH4 وكانت غير فعالة عند التعرض للظروف القاعدية (. (pH9

Keywords


Article
Detection of Cryptosporidium oocysts in calves and children in Mosul, Iraq
الكشف عن أكياس بيض طفيلي Cryptosporidium sp. في العجول والأطفال في مدينة الموصل , العراق

Loading...
Loading...
Abstract

This study was carried out during May-October 2010 to determine the prevalence of Cryptosporidium spp. in calves and children in rural areas around Mosul, north of Iraq. A total of 78 faecal samples were taken from calves which were no more than one year old. Information about age, consistency of faeces (as diarrheic or normal) and contact with human were recorded. At the same time, 95 stool samples were taken from children aged one month to 12 years old suffering from diarrhea and living in the same farms where the samples of calves have been collected. All samples were stained with modified Ziehl-Neelsen acid-fast stain and Auramine O techniques to detect the presence of Cryptosporidium oocysts. Results revealed that the prevalence of Cryptosporidium in calves and children were 43.56% and 18.9%, respectively. Comparison of results obtained with the two stain techniques showed no significant difference and being sensitive. أجريت هذه الدراسة لتحديد نسبة انتشار طفيلي Cryptosporidium sp. في العجول والأطفال في المناطق الريفية حول مدينة الموصل , شمال العراق للفترة من شهر آذار وحتى نهاية شهر تشرين الأول 2010 . أخذت 78 عينة براز من عجول لا تزيد أعمارها عن سنة واحدة , وسجلت المعلومات حول العمر وقوام البراز (طبيعي أم إسهال) وكذلك التماس مع الإنسان ، وبنفس الوقت , جمعت 95 عينة براز من أطفال يعانون من الإسهال تتراوح أعمارهم بين شهر واحد واثني عشرة سنة ويعيشون في نفس المزارع التي جمعت منها عينا ت براز العجول . جميع العينات صبغت بصبغة (زيل نلسن) المحورة وتقنية Auramine O للكشف عن أكياس بيض الطفيلي . أظهرت النتائج أنَّ نسبة الخمج بهذا الطفيلي في العجول والأطفال كانت 43.5 % و 18.9 % على التوالي . كما بينت النتائج عدم وجود فرقا معنويا مهما بين طريقتي الصبغ ,إضافة إلى كفاءة وحساسية كلا الطريقتين المتبعتين للكشف عن أكياس بيض طفيلي Cryptosporidium sp. .

Keywords


Article
Heat-Intolerance Syndrome subsequent Foot-and-Mouth Disease in Cattle; ThiQar –Iraq
متزامنة عدم تحمل الحرارة المرافقة للإصابة بالحمى القلاعية في الأبقار: ذي قار العراق

Loading...
Loading...
Abstract

The investigation on Heat-Intolerance Syndrome following foot and mouth disease (FMD) infection in cattle in ThiQar–Iraq, used 3ABC FMD ELISA kit, and Radio- immunoassay (RIA) to detect the cortisol level. From 105 there were 65(62%) infected cattle with FMD, which was high at 5- less 8 years old, while the cortrisol level showed three levels; normal (13-21 nmol⁄L), high and low levels were; 6(5.6%), 44(42%) and 55(52%) subsequently. More over the combined result of ELISA and RIA had divided cattle into six groups. First group of 40(38%) cattle infected with FMD and had low level of cortisol, this group containing 21(20%) with clinical signs of heat intolerance. Second group contain 22(21%) FMD infected cattle with high level of cortisol. Third group of 3(2.8%) FMD Infected cattle but normal cortisol level. Fourth group included 3(2.8%) not infected by FMD with normal cortisol level. Fifth group contain 22(21%) not infected with FMD but had high level of cortisol may related to stress. Sixth group consisted 15 (14%) cattle not infected with FMD and had low level of cortisol due to un known cause. Clinical signs of heat intolerance that showed in 21 head of cattle in the first group were: panting, overgrowth of hair coat, emaciation and seeking for shad. The diseased cow known locally as ”Mahrorah” meaning heat-intolerance. عدت هذه الدراسة للتحري عن متزامنة عدم تحمل الحرارة بعد الإصابة بمرض الحمى القلاعية في الأبقار في محافظة ذي قار , وذلك باستخدام عدة الاليزا (3ABC FMD ELISA kit ) وفحص هرمون الكورتيزول بالتحليل الاستشعاعي الممنع لمصل الدم من خلال فحص (105) رأسا من الأبقار وجد 65(62%) مصابا بالحمى القلاعية وكانت الإصابة في أوجها بعمر من 5-اقل من 8 سنوات بينما كان مستوى هرمون الكورتيزول الطبيعي 13-21 مل مول وظهر في الأبقار بمستويات من الأعلى إلى الأقل على التوالي: 6(5و6%) و 44(42%) و 55(52%) علاوة على ذلك إن ربط علاقة نتائج الكشف بالا ليزا مع مستوى الكورتيزول وزعت الأبقار إلى ستة مجاميع:المجموعة الاولى من 40(38%) أبقار مصابة بالحمى القلاعية وتحمل مستوى واطئ من هرمون الكورتيزول وقد اشتملت هذه المجموعة على 22(21%) رأسا يعاني من علامات سريرية لعدم تحمل الحرارة ∙ والمجموعة الثانية من 22(21%) أبقار مصابة بالحمى القلاعية وتحمل مستوى عال من الكورتيزول∙ والمجموعة الثالثة من 3(2,8%) أبقار مصابة بالحمى القلاعية ولكنها تحمل مستوى طبيعي للكورتيزول , والمجموعة الرابعة شملت 3(2,8%) أبقار غير مصابة بالحمى القلاعية وكذلك ذات كورتيزول بمستوى طبيعي , والمجموعة الخامسة تألفت من 22(21%) أبقار غير مصابة بالحمى القلاعية ولكنها تحمل مستويات عالية من الكورتيزول ربما بسببالإجهاد, والمجموعة السادسة كانت من 15(14%) أبقار غير مصابة بالحمى القلاعية مع ذلك تحمل مستوى واطئ للكورتيزول لأسباب غير معرفة∙ وتميزت العلامات السريرية لعدم تحمل الحرارة في 21 رأسا من الأبقار ضمن المجموعة الاولي باللهاث وزيادة نمو شعر الجسم والهزال والبحث عن الظل وعرفت البقرة المصابة بالمرض بين القرويين في تلك المناطق بالمحرورة وتعني عدم تحمل الحرارة .

Keywords

Heat-Intolerance --- FMD --- Cattle --- ABC- ELISA --- RIA --- cortisol --- ThiQar --- Iraq


Article
Epidemiological Study of Trichomonas Vaginalis in Married females
دراسة وبائية لداء المشّعرات المهبلية في النساء المتزوجات

Authors: Suha A. Kadhum سهى عطية كاظم
Pages: 293-298
Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this study was to identify the main risk factors with Trichomonas vaginalis infection in married women that have vaginal discharge. The study include (250) female who attended Al-Yarmouk Teaching Hospital (Gynecological Clinics), through the period from February 2010 to July 2010.Patients female were subjected for a special questionnaire sheet. The study has found that (65) females were infected with this parasite from total (250), who were complaining from vaginal discharge with infection rate 26%.Higher infection rate was recorded between pregnant female was 17.2% while non-pregnant women 8.8% .The main age group of infected women concentrated in (20-29 years) in which rate were 12.83% and 11.76% in pregnant and non-pregnant women respectively.According to educational level and socio-economic status, the study recorded higher percentage 50.76% between illiterate women and with low socio-economic status 63.07%.The highest infection with Trichomonas vaginalis obtained from women with white to gray discharge 58.46% and with bad odor 81.53%.Depending on residency, in rural residence the high percentage of infection were recorded 63.07% while comparing with urban 36.93%.Considering to contraceptive types which used by women 47.69% for IUDs, followed by 32.31% for contraceptive pills and low percentage for condom 20%.تهدف الدراسة إلى معرفة العوامل الخطرة المتعلقة بالإصابة بداء المشعرات المهبلية في النساء اللواتي يعانين افرازات مهبلية ،شملت الدراسة (250) امرأة راجعت العيادات الاستشارية النسائية في مستشفى اليرموك التعليمي للفترة من شباط 2010 ولغاية تموز 2010. تم الحصول على المعلومات عن طريق استمارة استبيان, وقد أظهرت هذه الدراسة إن (65) امرأة كانت مصابة بهذا الطفيلي من بين (250) امرأة لديهن إفرازات مهبلية وكانت نسبة الإصابة 26% وسجلت اعلي نسبة الإصابة في النساء الحوامل 17.2% مقارنة في النساء غير الحوامل 8.8% , وكانت الإصابة تتركز في النساء عند سن الإنجاب بعمر 20-29سنة والتي كانت نسبتها 12.83% في النساء الحوامل و 11.76% في النساء غير الحوامل.وطبقا إلى المستوى التعليمي والثقافي , ظهرت النسبة الأعلى 50.76% لدى النساء غير المتعلمات واللاتي يعانين من وضع اقتصادي واجتماعي واطئ 63.07%.تبين وجود بعض العلامات السريرية على النساء المصابات ومنها إفرازات مهبلية ذات لون ابيض مائل إلى الرمادي 58.46% وذو الرائحة الكريهة 81.53%.إما بالنسبة إلى مناطق السكن , ففي المناطق الريفية كانت نسبة الإصابة 63.07% مقارنة مع سكان المدينة 36.93% وكانت اعلي نسبة إصابة بين النساء اللاتي يستخدمن اللولب الرحمي 47.69% وتليها النساء المستخدمات لحبوب منع الحمل 32.31% والنسبة الأقل كانت من نصيب النساء المستخدمات للواقي وهي 20%.

Keywords


Article
Sheep and goats tick's infestation in Wasit's districts
إصابة الأغنام والماعز بالقراد في محافظة واسط

Loading...
Loading...
Abstract

The study was conducted in 4 districts regions in Wasit province during May – August 2010 to investigate the percentage of sheep and goat infestation ; out of 366 animals , 69 (18.85 %) were infested with total general tick mean 2.15 ; infested sheep were more prevalent 79.71% than goats 20.28% ; Highest no. of infestation were found in August 49.27% and June 24.63% . Two species of ticks , Rhipicephalus turanicus 94% on both sheep and goats , while Hyalomma anatolicum anatolicum only on sheep 6% were recorded. According to species of animal, sheep in azizia shows highest infestation in august (34.78%) followed by Suwara in june (14.49%) ; and for goat in azizia shows the highest infestation in may (7.24%) . There is significant difference between monthly infested sheep and goats p ≤ 0.028 .There is significant difference between districts containing infested sheep and goats p ≤ 0.000. There is no significant difference between infested sheep and goats p ≥ 0.12. Given data might be aid in epidemiology of ticks and minimize public and veterinary infections. اجريت الدراسة لمعرفة نسبة اصابة الاغنام والماعز بالقراد في أربع مناطق من محافظة واسط في الفترة ما بين مايس الى اب من عام 2010 حيث كانت النسبة الكلية للاصابة بالقراد 18.85% (69 حيوان مصاب من مجموع 366 رأس منها 55 أغنام و 14 من الماعز) و بمعدل كلي للإصابة 2.165 . كانت نسبة الإصابة في الأغنام 79.71% وهي أعلى منها في الماعز 20.28% . لوحظت أعلى مجاميع الحيوانات المصابة في شهري أب 49.27% و حزيران 24.63% من السنة على التوالي. سجل نوعان من القراد, هما Rhipicephalus turanicus بنسبة 94% و Hyalomma anatolicum anatolicum بنسبة 6% . أما بالنسبة إلى الحيوانات المصابة فكانت الأغنام هي الأعلى إصابة 34.78% في منطقة العزيزية في شهر أب وتلتها منطقة الصويرة في حزيران 14.49% , إما الماعز فجأت أعلى إصابة لها في العزيزية 7.24% في شهر مايس . وجدت فروقات ملحوظة إحصائيا بين الأشهر التي سجلت الإصابات بها p≤ 0.028 و وجدت فروقات ملحوظة إحصائيا بين المناطق التي سجلت الإصابات بها p≤ 0.000 , إلا انه لم توجد فروقات ملحوظة إحصائيا بين أعداد الأغنام والماعز المصابة p≥ 0.12. يمكن أن تكون النتائج المستخلصة في الدراسة الحالية ذات فائدة في مكافحة القراد والتقليل من مضاره الاقتصادية و نشره للأوبئة الصحية والبيطرية .


Article
Pathological and molecular diagnostic study of theileriosis in cattle in Sulaimaniyah province, Iraq
دراسة مرضية وتشخيصية جزيئية لمرض الثليليريا في الابقار في محافظة السليمانية في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

This study was undertaken with the aims of evaluating the efficiency of the PCR assay in investigation of the epidemiological status of tropical theileriosis in comparison with the classical microscopic examination of Giemsa-stained blood smear and detecting the gross and microscopic pathological changes in some organs of the infected animals. Blood and tissue samples were collected from 50 apparently healthy, tick-infested cattle during the period extended from the 1st of July to the 31st of August, 2008 in the modern slaughterhouse in Sulaimaniyah province. Blood smears were prepared from the blood samples and stained with Giemsa dye. The tissue samples were obtained from normal and lesion-presenting tissues of the lymph nodes, lungs and kidneys were investigated by the naked eye for the presence of any pathological changes. Following gross examination, the tissue samples, of the cattle that showed positive results for Theileria annulata parasites by PCR and Giemsa-stained blood smears, have processed for histopathological preparations. When compared with microscopic examination of Giemsa-stained smears, the PCR assay detected a positive results in 8 (16%) of blood samples that revealed negative microscopy indicating that the PCR is more sensitive in diagnosis of tropical theileriosis. The gross pathological examination revealed lymph nodes enlargement, pulmonary congestion and edema and multiple pale areas in the kidneys. Microscopically, the principle pathological lesion was represented by a marked lymphoproliferative reaction within these organs. انجزت هذه الدراسة لاجل تقييم كفائة تقنية التفاعل المتسلسل لأنزيـم الـﭘـولـيمـَريـز ( (PCR assayفي الكشف عن الحالة الوبائية لمرض الثايليريا في الابقاربالمقارنة مع طريقة الفحص المجهري الروتيني لمسحات الدم الملونة بصبغة الگيمزا ولاجل التحري عن التغيرات المرضية العيانية والمجهرية في بعض أعضاء جسم هذه الحيوانات. جمعت نماذج من الدم والأنسجة من 50 بقرة مصابة بالقراد في منطقة السليمانية خلال الفترة من 1 / 7 ولغاية 31 / 8 من العام 2008 لأجل دراسة التغيرات المرضية في العقد اللمفية والرئتين والكليتين في الأبقار المصابة بداء الثايليـريا في الابقار بواسطة الفحص العياني لتلك العينات. وبعد ذلك مررت النماذج النسيجية المأخوذة من الابقار التي أظهرت نتائج موجبة للاصابة بواسطة تقنية التفاعل المتسلسل لأنزيـم الـﭘـولـيمـَريـز و صبغة الگيمزا للفحص المرضي النسجي المجهري. بَيّنت تـقنيـة التفاعـل المتسلسل لأنزيم الـﭘوليمَريـز وجود نـتائج موجبـة في 8 (16 %) من عينات الدم الـتي أظهـرت نتـائج سالبة بالـفحـص المجهـري لـمسحات الـدم الـملوّنة بصبغة الگيمزا وهذا يدل على أن هـذه الـتـقـنـيـة أكـثـر دقـة في تـشـخـيـص داء الثايليـريا في الابقار. بين الفحص المرضي العياني للابقار المصابة تضخم العقد اللمفية واحتقان وخزب الرئتين وظهور باحات شاحبة متفرقة في الكليتين. مجهريّاً تَمَثّلت الافـة المرضيّة الرَّئيسيّة في وجود تفاعل تكاثري لمفاوي واضح المعالمmarked lymphoproliferative reaction في هذه الأعضاء.


Article
Toxicopathological study of aqueous extract of beetle cocoon Larinus maculatus F. on some internal organs in male albino mice
دراسة مرضية سمية حول تأثير المستخلص المائي الخام لشرنقة خنفساء Larinus maculatus F. على بعض الأعضاء الداخلية لذكور الفئران البيض

Loading...
Loading...
Abstract

The present study was carried out to investigate the effect of oral administration of hot aqueous extract of beetle cocoon Larinus maculatus Faldermann, in a two doses 50 and100mg/Kg/Bw for 25 and 45days respect- tively on some organs such as liver, lung, kidney, intestine, heart, spleen, and brain in male mice Mus musculus. The results indicated that there were toxicopathological changes in many tissues of experimental animals. Histo -pathological changes was dose and period dependent . It was found that the aqueous extract of beetle cocoon has undesirable effect at the administered doses, since the raw extract of this cocoon is currently being used in Folk medicine as treatment for cough, bronchitis in Iraq. This study revealed that the low doses of this extract have some deleterious effects on certain organs, so it should not be used for long durations in control of respiratory disease.هدفت الدراسة لمعرفة تأثير التجريع الفموي للمستخلص المائي الحار لشرنقة خنفساء Larinus maculatus F. وبجرعتين (50و100 ملغم /كغم من وزن الجسم) وللفترات (25 و45) يوما على التوالي على أنسجة بعض الأعضاء الداخلية كالكبد, الرئة , الكلى ,الأمعاء, القلب, والدماغ في ذكور الفئران البيضاء. أشارت النتائج إلى حدوث تغيرات سمية مرضية في أنسجة هذه الأعضاء , حيث اختلفت شدة التغيرات المرضية النسجية بزيادة كمية الجرعة وطول مدة التجريع . لقد تبين إن للمستخلص تأثير ضار وبالجرع المستخدمة في هذه الدراسة . بما إن المستخلص الخام للشرنقة يستخدم في الطب الشعبي العراقي لمعالجة السعال والتهاب القصبات فقد أوضحت نتائج الدراسة إن الجرع الواطئة من هذا المستخلص لها تأثيرات ضارة على بعض الأعضاء الداخلية, ولا يمكن استخدامه لفترة طويلة لعلاج الأمراض الخاصة بالجهاز التنفسي .


Article
Histopathological and Biochemical study of the effect of Citrullus colocynthis on the heart and liver of mature male rabbits: as a model for mammals
دراسة نسيجية مرضية وكيمياءحيويه لتاثير نبات الحنظل على قلب وكبد ذكور الارانب البالغة:كموديل للبائن

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of the present work is to found out if there are histopathological and enzymatic effects on the heart and liver after oral administration of Citrullus colocynthis (CC) fruit (bitter apple) for mature male rabbits, as a model for mammals. Two experiments were performed for sixty mature male rabbits that equally and randomly divided into six groups each containing five animals .In the two experiments ,independently, three groups in each one were considered as treated groups and represented as T1, T2 and T3 groups .These rabbits groups were orally administrated with low dosage of CC (4.8mg/kg/day,experiment No.1 ) and double dosage of CC extract (9.6mg /kg /day , experiment No2 ) for three intervals 2, 4 and 8 weeks ,respectively. The other three groups in each experiment were considered control and represented as C1, C2 and C3 groups, respectively. All the rabbits in control groups were given orally distilled water (DW) at the same periods of treated groups. Histopathological changes of the heart and liver with related enzymes namely; serum glutamate oxaloacetate transaminase (SGOT), serum glutamate pyruvate transaminase (SGPT) and creatinine kinase (SCK) were studied.The histopathological study revealed no changes in rabbit’s heart tissue particularly after treatment with 4.8mg/kg/day of CC for 2 and 4 weeks. While no histopathological changes were observed in the heart of rabbit groups treated with 9.6mg/kg/day of CC extract after 2 weeks. The results of the treatment with the two dosages of the CC for 8 weeks indicated a mild degenerative changes and mild necrosis of the myocardial cells. There was swelling of the hepatocytes and perivascular cuffing of mononuclear inflammatory cells after two weeks of daily treatment with 4.8mg/kg/day of CC exposure. After four weeks with the low dosage of the CC extract, caused initiation of necrosis, more inflammation picture of liver portal tract with sinusoid All rabbit groups showed statistically a significant gradual increase (P<0.05) in the value of serum enzyme GOT, GPT and CK levels after treatment with the two dosages of CC at the end of each different period compared with before treatment and control group. Concluded from this study that the dosage 4.8mg/Kg/day of CC plant resulted in simple histopathological effects on the heart and mild histopathological changes on the liver during the entire period of the study, instead of serum enzymatic elevation of SGOT ,SGPT and SCK. Further studies are recommended to found out the possibility to use and effects of CC on animal hygiene and reproduction هدفت الدراسة الحالية معرفة اذا ما كان هناك تاثيرات نسيجية مرضية وتغيرات انزيمية تنتج عند اعطاء نبات الحنظل بالتجريع الفموي (من مستخلص ثمرته ) على القلب والكبد لذكور الارانب كموديل للبائن. نجزت تجربتين لستين ذكر ارنب بالغ اذ قسمت بشكل متساوي وعشوائي الى ستة مجاميع كل مجموعة تضم 5ارانب . في التجربتين وبشكل منفصل اعدت ثلاث مجاميع تجريبة سميت الارانب المجرعة بالمعالجة represented as T1, T2 and T3 groups وجرعت في التجربة الاولى بجرعة منخفضة من الحنظل والبالغة 4.8 ملغم/ كغم من وزن الجسم/ يوميا وفي التجربة الثانية جرعت الارانب بجر عة مضاعفة تبلغ 9.6 ملغم/كغم من وزن الجسم/ يوميا للفترات اسبوعيين واربعة اسابيع وثمان اسابيع. في حين جرعت حيوانات السيطرة ( represented as C1, C2 and C3 groups) في كل تجربة ماء مقطر وللفترات ذاتها .تم دراسة التغيرات النسيجية المرضية والانزيمات الخاصة بكل من القلب والكبد. لم تجد الدراسة الحالية اي تغيرات في انسجة قلب الارانب المعالجة بالجرعة 4.8ملغم/كغم من وزن الجسم / باليوم بعد اسبوعين واربعة اسابيع .في حين لم تسجل اي تغيرات مرضية في القلب بعد مرور اسبوعين باستخدام الجرعة 9.6ملغم/كغم من وزن الجسم/ باليوم . الا ان بعض التغيرات قد وجدت في عضلة القلب بعد المعالجة باي من الجرعتين بعد مرور 8 اسابيع شملت بقع من التنخر والتهدم البسيط فيها. بينت الدراسة وجود انتفاخ في حلايا الكبد مع اعداد من خلايا الدم البيضاء بعد اسبوعيين من التجريع اليومي بالجرعة الوطئة من الحنظل . بعد اربع اسابيع سجلت حالة بداية تنخر والتهاب في القناة البوابية للكبد . لوحظ ظهور زياة تدريجية في معدل لانزيمات SGOT , SGPT, SCK في جميع الارانب التجربة بزيادة كمية الجرعة والفترة الزمنية للاعطاء بالمقارنة مع معدلاتها قبل التجريع ومجموعة السيطرة . نستنتج من الدراسة الحالية بان استخدام الجرعة 4.8 ملغم/كغم/اليوم من مسحوق ثمرة الحنظل خلال الفترة المحددة في الدراسة ليست له اثار نسيجية مرضية مهمة على القلب ولكن له التغيرات النسيجية المرضية المعتدلة و المؤقتة على خلايا الكبد بالرغم من الزيادة التدريجية في معدل الانزيمات SGOT ,SGPT and SCK خلال فترة البحث وكمية الجرعة. لذا نوصي لاجراء المزيد من البحوث للتاكد من امكانية استخدامه وتاثيراته في مجالي الانتاج الحيواني والتكاثر


Article
Pathological effect of Daily Consumption of Indomy on Lung, Kidney and Spleen in Albino Rat
دراسة مرضية لتأثير الاندومي في نسيج الرئة والكلية والطحال في الجرذان البيض.

Loading...
Loading...
Abstract

This study aimed to investigate the histopathological changes of Indomy pasta for 30 days on lung, kidney and spleen of albino rats. fifteen adult albino rats 200-220 gm was divided into 3 groups: The first group was considered as control group. The second group was fed with Indomy every other day for 30 days; the third group was fed with Indomy every day for 30 days. The histopathogical examination of the kidney show congestion of blood vessels and infiltration with neutrophil in lumen, The histopathological examination of lung showed hyper atrophy of masculares layer of the bronchiole with sever inflammatory cell infiltration mainly neutrophil and mononuclear cell in the wall of bronchioles, and with lumen of the alveoli with fibrous connective tissue proliferation in the parenchyma. Also, increase thickness into intra alveolar septa due to paranchymal cell proliferation and mononuclear cell infiltration which lead to narrow alveolar lumen. The histopathogical examination of spleen shows congestion of the red pulp. From the results of this study it can be conclude that the consumption of Indomy had harmful histopathological effects on kidney, lung and spleen tissues in treated rats.هدفت الدراسة الحالية الى الَتحرّى عن تأثير الاندومي على التركيب النسجي للرئةِ والكليةِ والطحال في الجرذان البيض. وقد استخدم لهذا الغرض خمس عشر جرذا تراوحت اوزانهم -200220 غم وقُسّمتْ إلى 3 مجاميع: المجموعة الأولى عدت مجموعة سيطرة. والمجموعة الثانية غذيت بالاندومي بين يوم وآخر لمدة 30 يومِ، اما المجموعة الثالثة غذيت بالاندومي يوميا لمدة 30 يومِ. بينت نَتائِج الفحص النسجي للكلية أحتقان في الأوعية الدموية واحتواء تجاويفها على العدلات ، أما الفحص النسيجي للرئة فقد أظهر زيادة سمك الطبقةِ العضلية للقصيباتِ وتجمع العدلات والخلايا وحيدة النواة في جدار القصيباتِ، فضلا عن حدوث تليفات في النسيج الرئوي مع أحتقان في اللبِّ الأحمرِ للطحال . اظهرت نتائج هذه الدراسة أن الإستهلاك الزائد من Indomyيسبب تغيرات ممرضة في انسجة الكلية، والطحال والرئةَ في الجرذان المعاملة.

Keywords


Article
Toxicopathological effects of lead acetate on the brain of male mice
التأثير المرضي السمي لخلات الرصاص في دماغ ذكور الفئران البيضاء

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of the present study is to determine the influence of different doses of lead acetate on the central nerves system. 25 Swiss strain white mice were used, each weighing about 30 –32 g, divided into three groups, first group (n=10) treated with 0.5 ml. contain 150 mg/kg/body weight lead acetate via stomach tube daily for 40 days, second group (n=10) treated with 0.5 ml. contain 300 mg/kg/body weight lead acetate via stomach tube daily for 40 days. While the third group (n=5) served as control and were given mammalian physiological saline. Clinical signs were reported during the course of the study, then at day 40 post treatment , all animal were sacrificed and post mortem examination was done and any gross lesions were reported, then the pieces of brain was fixed in 10% formalin for 72 hours . The pathological results showed congestion of cerebellum and cerebrum of both treated group but the 2nd group was more sensitive. Histopathological examination of 1st group expressed moderate pathological lesions, characterized by extracellular edema around neuron cells and Virchow Robbin space , as well as proliferation of astrocyets in the white matter , also central chromatolysis of neurons and Nissle granules with homogenous pink their cytoplasm in 1st G. while in 2nd G the main lesions characterized by severe congestion of blood vessels with inflammatory cells infiltration in the lumen of arachnoids' space and brain parenchyma as well as hemorrhage with aggregation of microglia in the wall of blood vessels which characterized by round shape and clear cytoplasm (microgliosis). Also severe neuron degeneration, with Alzheimer's type-II astrocyets are reported in other animals characterized by pairs observed surrounded by clear space. And there is no clear pathological lesion in control group. In conclusion the present study investigated that the lead acetate affected on the brain tissue, and the degree of influence depended on the concentration of the toxic dose. أجريت هذه الدراسـة لبيــان تأثير الجرع السمية لمحلول خلات الرصاص من خلال دراسة التغيرات المرضية العيانية و ألمجهريه على الجهاز العصبي المركزي لذكور الفئران البيضاء تجربياً. استخدم في الدراسة 25 من ذكور الفئران البيضاء، تراوحت اوزانها بين 30-32 غم واعمارها بين 6-8 اسابيع حيث قسمت الى ثلاث مجاميع، جرعت المجموعة الأولى بـ(0.5 مل يحتوي على 150 ملغم/كغم من خلات الرصاص) بينما ، جرعت المجموعة الثانية بـ(0.5 مل يحتوي على 300 ملغم/كغم من خلات الرصاص) يومياً ولمدة 40 يوم بواسطة التجريع الفموي ، بينما أعطيت المجموعة الثالثة المحلول الفيزيولوجي واعتبرت مجموعة السيطرة. تم ملاحظة العلامات السريرية طيلة فترة التجربة وبعد أجراء الصفة التشريحية ، اظهر الفحص ألمجهري وجود الخزب والاحتقان مع التغيرات التنكسية والنخرية في عصبونات المخ والمخيخ ، وافات التلين البؤري في جذع الدماغ والمخ ، أما في حيوانات المجموعة الثانية أظهر الفحص ألمجهري انحلال في المادة الكروماتية لخلايا العصبونية والتي تميزت بفقدانها النواة مع وجود حبيبات نسل المتميزة يلونها الأرجواني داخل سايتوبلازم الخلية العصبية ، ووجود التنكس الشديد المتمثل بوجود أزواج خلايا الزهايمر من النوع الثاني. نستنتج من هذه الدراسه بأن هنالك تلف شديد في دماغ الفئران الناتج عن التسمم بخلات الرصاص ، والذي يزداد تأثيره بزيادة الجرعة السمية المتناولة .


Article
Study the influence of some Listeria monocytogenes antigens on the side effects of Mitomycin C
دراسة تاثير بعض مستضدات جرثومة الليستيريا مونوسايتوجينز على التاْثيرات الجانبية للمايتومايسين سي

Loading...
Loading...
Abstract

For studying in vivo influence of immune responses on side effects of Mitomycin C (MMC),Sixty-five male-white mice were divided to nine groups ;1st group inoculated MMC,I.P,0.4mg/ml,2 doses weekly/4 weeks;2nd to 7th groups immunized S/C with LM Ags(25mg/ml) protein concentration 0.4 ml, 2doses/2 weeks intervals;2nd and 3rd groups immunized CFLMAgs and CFLMAgs-MMC in 3rd group; also 4th and fifth groups but immunized with WSLMAgs; 6th and 7th groups inoculated with 0.4 ml Attenuated LM (LaLMAgs), 7th group immunized-MMC treated. Post-immunization, 5 animals sacrificed from 1-7groups and negative control to study the cellular and humoral immunity as well as bone marrow taken to cytogenic examination ,other animals from 1-7 groups and 8th group challenged with 0.4 ml of (ViLM) containing(1x109 CFU/ml) of), the animals of negative group inoculated 0.4 ml of sterile PBS,S/C.Results; showed high mean values of IFN-y and IgG1 in animals immunized with LM.Ags, while MMC decreased levels of IFN-y and IgG1and MI%, increased chromosomal aberrations and micronucleus while decreased in immunized also immunized–MMC treatment , immunized animals show increased MI%.The suppurative pathological lesions and suppurative granulomatous lesions were appeared clear in tissue sections of internal organs in animals of positive control,decreased severity in immunized,immunized-MMCtreated especially with LaLM immunization. ان الهدف من الدراسة الحالية هو التحري عن تاثير بعض مستضدات جرثومة ال LM على التاثيرات الجانبية لعقارMitomycin C . حيث تم اسخدام تسع مجاميع من ذكور الفئران البيضاء, حقنت المجموعة الاولىMMC داخل الخلب 0.4ملغم/مل جرعتين في الاسبوع /اربعة اسابيع,ومنعت المجاميع الثانية الى السابعة بمستضدات جرثومة LM, 0.4 مل,جرعتين الفارق بينهما اسبوعين تحت الجلد,حيث منعت المجموعتين الثانية والثالثة بمستضد الراشح الجرثومي وحقنت المجموعة الثالثة بال MMC ,كما في منعت المجموعة الرابعة والخامسة ولكن بالمستضد الكلي المتكسرلجرثومة WS,و المجموعة السادسة والسابعة بجراثيم LM الحية المضعفة وحقنت المجموعة السابعة بال ,MMC ,بعد 28 يوما من التمنيع تم قتل خمس حيوانات من المجاميع الاولى الى السابعة و مجموعة السيطرة السالبة,لجمع عينات الدم لقياس مستوى IgG1 وال IFN-y بالاضافة الى جمع نماذج نقي العظم,بعد ذلك تم حقن الحيوانات الباقية( 5 ) وحيوانات السيطرة الموجبة ب 0.4 مل من العالق الجرثومي الحاوي على 1x109 CFU/ml من جراثيم LM الحية الضارية,وحقنت حيوانات السيطرة السالبة 0.4 مل من المحلول الملحي المعقم تحت الجلد .بينت النتائج بان مستضدات LM حفزت مستوى عالي من المناعة الخلوية والخلطية ,قبل وبعد الاصابة بجراثيم LM ,بينما سبب MMC انخفاض مستوى المناعة قبل وبعد الاصابة,كما لوحظ انخفاض مستوى الانقسام الخيطي MI% وارتفاع نسبة التشوهات الكروموسومية وتكوين النويات الصغيرة في الحيوانات المعاملة بال MMC ,بينما قلت نسبة التشوهات الكروموسومية مع ارتفاع نسبة ال MI% في الحيوانات الممنعة والمعالجة بال MMC .كما بينت الدراسة وجود تغيرات مرضية قيحية واو رام حبيبية قيحية في الاعضاء الداخلية لحيوانات السيطرة الموجبة, كانت التغيرات المرضية اقل شدة في الحيوانات الممنعة والممنعة والمعاملة بال MMC بعد الاصابة وخاصة في الحيوانات الممنعة بجراثيم LMالمضعفة.

Keywords


Article
Isolation and identification of Bacillus subtilus as) probiotic ) from intestinal microflora of common carp Cyprinus carpio L.
عزل وتشخيص بكتريا Bacillus subtilus ( معززات حيوية ) من مكونات امعاء اسماك الكارب الشائع Cyprinus carpio L.

Loading...
Loading...
Abstract

The presence of Bacillus species Were investigated in the intestine of 50 fish specimens common carp Cyprinus carpio weigh range between 1400-1500g in weigh were obtained from commercial farms in north of Baghdad through period of September to December 2010.The result revealed presence of gram positive, rod shape bacteria grow in the mesosphilic temperature range. The optimal temperature was 25-35C° facultative aerobes and produce catalase an enzyme. The bacterial antagonist activity was tested with fish culture pathogenic bacteria. The modified antagonistic method results showed that Bacillus subtilus could inhibit Aeromonas hydrophila after 24 hours. The highest level of antibacterial substances of this bacillus was produced in 48 hours. The aim of this study is to isolate and identify the Bacillus spp. and study its efficacy as probiotic against A. hydrophila in a fish culture. فحصت امعاء 50نموذج من سمكة الكارب الشائع Cyprinus carpio بوزن يتراوح بين1400 1500-غم ، جلبت من مزارع في شمال بغداد للمدة من ايلول الى كانون الاول عام 2010 . اظهرت نتائج الفحص وجود بكتريا عصوية الشكل وموجبة لصبغة كرام تنمو بحرارة mesophilic تتراوح بين 35-25 م° ، اختيارية النمو في الوسط الهوائي وتنتج انزيم الكاتليز , واظهرت نتائج اختبار الفعالية التضادية للبكتريا Bacillus subtilus ضد البكتريا المرضية بطريقة تضاد محورة ، ان البكتريا Bacillus subtilus تستطيع تثبيط نمو بكتريا Aeromonas hydrophila بعد 24 ساعة واعلى مستوى للمواد المثبطة ينتج كان بعد48 ساعة . هدفت الدراسة الى عزل وتشخيص بكتريا Bacillus subtilus وامكانية اضافتها كمعززات حيوية فعالة للسيطرة على البكتريا Aeromonas hydrophila في تربية الاسماك.

Table of content: volume:36 issue:spcial issue(2)