Table of content

nursing national Iraqi specility

المجلة العراقية الوطنية للعلوم التمريضية

ISSN: 18122388
Publisher: Baghdad University
Faculty: Nursury
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

scientific journal for nursing research

Loading...
Contact info

wadad_2005m@yahoo.com

Table of content: 2011 volume:24 issue:2

Article
Assessment of licensed indigenous midwives’ knowledge concerning prevention and management of postpartum hemorrhage in Baghdad city

Authors: Eman A. Jaber --- Iqbal M. Abbas
Pages: 1-12
Loading...
Loading...
Abstract

Objective(s): The aim of this study is to assess licensed indigenous midwives’ knowledge concerning prevention and management of postpartum hemorrhage in Baghdad City. Methodology: A descriptive analytic study is conducted on a purposive "non-probability" sample of one hundred licensed indigenous midwives who were selected what represents 26% of the target population, during period from March, 5th to May, 10th, 2008. The study is conducted at the two settings of Ministry of Health (Baghdad health directorate in Al-Karhk and Al-Risafa) sector during their annual renewed license for midwifery practice. The questionnaire form is consisted of three parts which included demographic data, knowledge concerning prevention and management of primary postpartum hemorrhage. Content validity and reliability of the questionnaire is determined through a pilot study, descriptive and inferential statistical are used to analyze the data. Results: The study results showed that the highest percentage (40%) of study sample is of the age group (50-59 years) and more than half of the study sample is primary school graduate and less. More than the half of the study sample is assigned to primary postpartum hemorrhage during their practices in midwifery. There were statistically significant relationships between knowledge of licensed Indigenous Midwives regarding prevention and management of primary postpartum hemorrhage and their ages and level of education. Recommendations: The study recommends that licensed indigenous midwife should be provided with information on safe delivery practices and the importance of healthy referral system. Committing licensed indigenous midwife to apply Ministry of Health instructions, do not allowing delivering risky pregnant cases. Establish midwifery department for medical technical institutes and higher diploma degree in midwifery for college nurse graduates الهدف : تهدف الدراسة إلى تقييم معارف القابلات الأهليات المجازات حول منع وتدبر النزف بعد الولادة في مدينة بغداد. المنهجية : دراسة وصفية تحليلية, تمّ اختيار عيّنة غير احتمالية (عمدية) لمائة قابلة أهلية والتي مثلت (26%) من المجتمع المستهدف للدراسة خلال المُدّة من5 آذار ولغاية 10 آيار، 2008. تمّ إجراء الدراسة في وزارة الصحة (دائرة صحة بغداد الكرخ والرصافة) خلال تجديد الإجازة السنوية لممارسة القبالة. تكونت الإستمارة الاستبيانية من (3) أجزاء تشمل الخصائص الديموغرافية ومعارف القابلات الأهليات المجازات في منع وتدبير النزف الأولي بعد الولادة, وتمّ تحديد صدق المحتوى وثبات الاستمارة الاستبيانية من خلال دراسة إستطلاعية وإستعمال التحليل الإحصاء الوصفي والإستنتاجي في تحليل البيانات. النتائـج: تشير نتائج الدراسة إن أعلى نسبة (40%) من أفراد عيّنة الدراسة تتراوح أعمارهن بين (50-59 سنة) وأكثر من نصف عيّنة الدراسة هُنّ من خريجات الدراسة الإبتدائية وأقل، وإنّ أكثر من نصف عيّنة الدراسةِ تعرّضنّ لحالات من النزف الأولي أثناء ممارستهن التوليد وأنّ هناك علاقة ذات دلالة إحصائية بين معارف القابلات الأهليات المجازات في منع (تدبر) النزف الأولي بعد الولادة وعمرهن ومستواهن التعليمي. التوصيـات: توصي الدراسة بتزويد القابلة الأهلية المجازة بالمعلومات عن ممارسات الولادة الآمنة وأهمية نظام الإحالة الصحيّ وإالزام القابلة الأهلية المجازة في تطبيق تعليمات وزارة الصحة بعدم السماح لها في توليد حالات الحمل المعرّضة للخطورة وإنشاء فرع للقبالة في معاهد الطبي التقني ودبلومِ عالي في القبالة لخريجات كلية التمريض


Article
Assessment of mothers' practices toward children with steroid – sensitive nephrotic syndrome at pediatrics hospitals in Baghdad city

Authors: Feryal A. Zyarah --- Eqbal G. Mua’ala
Pages: 1-25
Loading...
Loading...
Abstract

Objective(s): To assess mothers' practices toward children with steroid – sensitive Nephrotic Syndrome (SSNS) who are visiting nephrology consultation units, and to find out the relationships between their practices and the demographical data for mother and child. Methodology: A descriptive study was carried out at nephrology consultation units of Baghdad pediatrics hospitals (Child's Central Pediatric Teaching Hospital, Al-kadimiyia Teaching Hospital, and Welfare Teaching Hospital) started from February 18th to the end of July 2009. A purposive sample of (80) mothers who company their children were selected. The data were collected through a constructed questionnaire, with two parts; the first part is concerned with mother's and child's demographical characteristic, the second part is concerned with mothers' practices about steroid– sensitive nephrotic syndrome. An interview method was used to full questionnaire format. The validity was determined through a panel of experts. While, the reliability was determined through a pilot study. The data were analyzed by using descriptive and inferential statistical measures by using the statistical package of social science (SPSS) version (15). Results: The findings of the study showed that mothers have poor practices (61.3%). The study results revealed that there is a significant association between mothers' practices and their educational level, and duration of the child's disease. While mother's age, occupation, child's age, child's sex, child's age at onset (years), child's previous disease and heredity have no association with their practices. Recommendations: The study recommends that health education for mothers would improve their practices. الهـدف: تهدف الدراسة إلى تقييم ممارسات الأمهات باتجاه الأطفال المصابين بمتلازمة التناذر الكلوي المتحسس للستيرويد، اللواتي يراجعن الوحدات الإستشارية لأمراض كلى الأطفال، وإيجاد العلاقة بين هذه الممارسات والصفات الديموغرافية للأم والطفل. المنهجية: دراسة وصفية أجريت في الوحدات الإستشارية لأمراض كلى الأطفال في مستشفيات الأطفال (مستشفى الطفل المركزي، مستشفى حماية الأطفال، مستشفى الكاظمية التعليمي) للمُدّة من الثامن عشر من شهر شباط ولغاية نهاية شهر مايس 2009. عيّنة غرضية من (80) أم مرافقة لطفلها. جُمعت المعلومات من خلال بناء استمارة استبيانية تكوّنت من قسمين؛ القسم الأول يخص الصفات الديموغرافية للأم والطفل، والقسم الثاني يخص ممارسات الأمهات عن متلازمة التناذر الكلوي المتحسس للستيرويد. أُستعمِلَ أسلوب المقابلة مع الأمهات لغرض ملء الاستمارة. تمّ تحديد مصداقية الاستبانة من خلال مجموعة خبراء. أمّا الثبات، فقد تمّ تحديده من خلال الدراسة الاستطلاعية وأجريَ تحليل المعلومات إحصائياً وفقاً لنظام التحليل الإحصائي الوصفي للعلوم الاجتماعية الإصدار (15) باستعمال التحليل الوصفي والاستنتاجي. النتائـج: أظهرت نتائج الدراسة أنّ ممارسات الأمهات ضعيفة بنسبة 61.3%. كشفت نتائج الدراسة وجود علاقة إحصائية بين ممارسات الأمهات والمستوى الثقافي للام، ومُدّة إصابة الطفل بالمرض. بينما عمر الأم، وظيفة الأم، عمر الطفل، عمر الأم، جنس الطفل، تاريخ ظهور المرض، الأمراض السابقة للطفل، الوراثة لم تظهر أي علاقة ذات دلالة إحصائية معنوية. التوصيـات: أوصت الدراسة بالتثقيف الصحي حول المرض للأمهات والذي قد يحسن ممارساتهن.


Article
Effect of metal wire and glass fibers on the impact strength of acrylic denture-base resin

Authors: Makarem A. Jaber
Pages: 26-32
Loading...
Loading...
Abstract

Objective(s): The aim of this study is to compare the impact strength of a heat cured denture-base acrylic resin reinforced with metal wire and glass fibers. Methodology: Forty five specimens were prepared from pink heat cure acrylic resin. Specimens were grouped into; group-I (control group) which consists of 15 specimens with no reinforcement, group-II which consists of 15 specimens reinforced with metal wire, and group-III consists of 15 specimens reinforced with glass fibers. Specimens were tested by using charpy impact machine. Results: The result showed that there was a highly significant difference in impact strength value among the testing groups at (P < 0.001). Conclusion: The impact strength of heat polymerized denture-base resin was enhanced considerably by using metal wire and glass fibers reinforcements. However, the addition of glass fibers was significantly more effective method to improve impact strength of denture base acrylic resin. الهـدف: الهدف من هذه الدراسة هو مقارنة قوة الإرتطام لمادّة الاكريلك الحار المستعمل في صناعة قاعدة طقم الأسنان عزّزَ بالسلكِ المعدنيّ والأليافِ الزجاجيةِ. المنهجيـة: تمّ تحضير 45 عيّنة من مادة الاكريلك الحار ثم قسّمت العيّنات إلى ثلاث مجاميع: المجموعة الأولى تتألف من 15 عيّنة (عيّنات مقارنة والمجموعة الثانية تتألف من 15 عيّنة مدعومة بسلكٍ معدني والمجموعة الثالثة تتألف من 15 عيّنة مدعومة بالألياف الزجاجية. تمّ اختبار قوة الإرتطام لجميع العيّنات بواسطة جهاز فحص قوة الإرتطام. النتائـج: أظهرت النتائج وجود فرقٍ مَعنَويّ عالٍ بين المجاميع الثلاثة. التوصيـات: يمكن الإستنتاج أنّ قوة الإرتطام لمادّة الاكريلك الحار المستعملة في صناعة طقم الأسنان تتحسن إلى حدٍ كبيرٍ بإستعمال السلك المعدنيّ والألياف الزجاجية. على أيّة حال، إضافة الألياف الزجاجية كانت طريقةَ أكثرَ فعّالية لأَنْ تُحسّنَ قوّةَ تأثيرِ راتنجِ أكريليكِ طقمِ الأسنان الأساسيِ.


Article
Effectiveness of a dietary education program upon hypertensive clients' information

Authors: Maher S. Khaleel --- Hakima S. Hassan
Pages: 33-43
Loading...
Loading...
Abstract

Objective: To determine the effectiveness of a dietary educational program upon the hypertensive client’s information. Methodology: The sample of the study consists of (60) hypertensive clients who attended Al Anbar Health Office –Al Andalus Health Center during the period of the study from the14th of March 2010 to the 30th of September 2010. The sample is divided into two groups; study group (30) hypertensive clients who received dietary educational program and control group (30) hypertensive clients who received a routine care from the center. Three major instruments were used; these instruments included (1) knowledge test which was applied on both groups pretest and eight weeks post-test (2) questions to know what they eat in the last 24 hours in the main meals and in between meals (snacks) which were applied on both groups pretest and eight weeks post-test (3) Body Mass Index measurement was applied on both groups pre-test and eight weeks post-test. Results: The results show that there is highly significant difference concerns the decrease of BMI in post- test for hypertensive clients in the study group than the control group marked improvement in dietary status of the study group compared to the control group. The results of our study also show that there is a significant difference between study group and control group in post-test regarding the adequate grain vegetable fruit. Meat, poultry, and fish (MPF) and Nuts, seeds, and legumes (NSL) intake daily. Recommendations: The study recommends that all hypertensive clients should be involved in the application of nutritional educational programme which was developed in this study. الهـدف: تهدف الدراسة إلى تقييم ممارسات الأمهات باتجاه الأطفال المصابين بمتلازمة التناذر الكلوي المتحسس للستيرويد، اللواتي يراجعن الوحدات الإستشارية لأمراض كلى الأطفال، وإيجاد العلاقة بين هذه الممارسات والصفات الديموغرافية للأم والطفل. المنهجية: دراسة وصفية أجريت في الوحدات الإستشارية لأمراض كلى الأطفال في مستشفيات الأطفال (مستشفى الطفل المركزي، مستشفى حماية الأطفال، مستشفى الكاظمية التعليمي) للمُدّة من الثامن عشر من شهر شباط ولغاية نهاية شهر مايس 2009. عيّنة غرضية من (80) أم مرافقة لطفلها. جُمعت المعلومات من خلال بناء استمارة استبيانية تكوّنت من قسمين؛ القسم الأول يخص الصفات الديموغرافية للأم والطفل، والقسم الثاني يخص ممارسات الأمهات عن متلازمة التناذر الكلوي المتحسس للستيرويد. أُستعمِلَ أسلوب المقابلة مع الأمهات لغرض ملء الاستمارة. تمّ تحديد مصداقية الاستبانة من خلال مجموعة خبراء. أمّا الثبات، فقد تمّ تحديده من خلال الدراسة الاستطلاعية وأجريَ تحليل المعلومات إحصائياً وفقاً لنظام التحليل الإحصائي الوصفي للعلوم الاجتماعية الإصدار (15) باستعمال التحليل الوصفي والاستنتاجي. النتائـج: أظهرت نتائج الدراسة أنّ ممارسات الأمهات ضعيفة بنسبة 61.3%. كشفت نتائج الدراسة وجود علاقة إحصائية بين ممارسات الأمهات والمستوى الثقافي للام، ومُدّة إصابة الطفل بالمرض. بينما عمر الأم، وظيفة الأم، عمر الطفل، عمر الأم، جنس الطفل، تاريخ ظهور المرض، الأمراض السابقة للطفل، الوراثة لم تظهر أي علاقة ذات دلالة إحصائية معنوية. التوصيـات: أوصت الدراسة بالتثقيف الصحي حول المرض للأمهات والذي قد يحسن ممارساتهن.


Article
Evaluation of the Hardness of Cold Cured Acrylic Resin Material by Processing at Different Temperature

Authors: Amal A. Rashid
Pages: 44-51
Loading...
Loading...
Abstract

Objective(s): This study aims to evaluate the hardness of two commercially available cold cured acrylic resin material (Vertex and PAN) when polymerized at different temperature in comparison to those polymerized by conventional methods in air at 23C ± 5C. Methodology: Eighty specimens, forty from cold cured acrylic (Vertex Type) and forty from cold cured acrylic (PAN type) were prepared, flasking and packing procedure were done according to manufacturer direction and divided according to processing as follow: 20 specimens (10 from Vertex type and 10 from PAN type) were processed in air for two hours at 23C ± 5C under press (bench curing) as a control, and 60 specimens (30 from Vertex type and 30 from PAN type) were processed by ivomat curing device containing water under air pressure 30 Pascal for 15 minutes at different temperature: 40C, 60C, and 80C (10 specimens for each groups). All specimens were tested for hardness test by shore D device. Results: Result showed that cold cured acrylic type PAN (polymerized by elevated temperature 80˚C) show the maximum value of hardness (88.696) followed by cold cured acrylic type vertex polymerized at 60˚C (88.471). While, control group type PAN (polymerized at air bench) recorded the minimum value of hardness (81.83). All groups that polymerized at high temperature: 40C, 60C, and 80C show the higher value of hardness in comparison to those processed by conventional methods (at air bench) with significant and highly significant differences. Recommendations: Studies need to study the effect of increasing time and pressure of curing process on the hardness of cold cure acrylic material, also to study the effect of increasing temperature of curing on the other properties of cold cure acrylic material. الهـدف: تهدف هذه الدراسة لتقييم الصلابة لنوعيين متوفريين تجارياً من الاكريلك البارد Vertex, PAN عند بلمرتهما بدرجات حرارة مختلفة ومقارنتهم بلمتبلمريين بالطريقة الاعتيادية (في الهواء) بدرجة 23±5 درجة سيليزية. المنهجية: 80عينه, 40عينة من الاكريلك البارد نوع Vertex و40عينة من الاكريلك البارد نوع PAN حضرت ووضعت في البودقه طبقا لتعليمات الصنع وقسمت الى مجاميع حسب البلمره: 20عينه (10من الاكريلك البارد نوع Vertex و10عينة من الاكريلك البارد نوع PAN)بلمرت في الهواء عند23 ±5 درجة سيليزية تحت الضغط لمدة ساعتين كمجموعة سيطرة.60 عينة (30عينة من الاكريلك البارد نوع Vertex و30عينة من الاكريلك البارد نوع PAN )بلمرت بواسطه جهاز Ivomateتحت ضغط حراري30باسكال/انج2لمده 15دقيقه بدرجات حرارة مختلفة وكلاتي: 40 درجة سيليزية و 60 درجة سيليزية و 80 درجة سيليزية (10 عينات لكل مجموعة). جميع العينات خضعت لاختبار الصلابةبواسطة جهاز Shore D. النتائـج: اضهرت النتائج بأن الاكريلك البارد نوع PAN الذي بلمر بدرجة حراره مرتفعه 80 درجة سيليزية يمتلك قيمه اعلى للصلابة 88.696 ثم تلي بالاكريلك البارد نوعVertex الذي بلمر بدرجة حراره 60 درجة سيليزية(88.471) بينما سجل الاكريلك البارد نوع PAN الذي بلمربلهواء اقل قيمة للصلابة(81.83). جميع المجاميع التي بلمرت بدرجات حرارة عالية 40 درجة سيليزية و 60 درجة سيليزية و 80 درجة سيليزية تمتلك قيمة صلابه اعلى من التي بلمرت بلطريقه الاعتيادية (في الهواء)وبفروق معنويه ومعنوية عاليه . التوصيات: الحاجة الى دراسات لدراسة تأثير زيادة الوقت والضغط عند البلمرة على صلابة الاكريلك (الراتنج) البارد,وكذلك دراسة تأثير زيادة درجة حرارة البلمرة على الخواص الفيزيائية الاخرى لماده الاكريلك (الراتنج) البارد .


Article
Early detection of first degree relatives to type-II diabetes mellitus

Authors: Abdul-Kareem H. Shanon --- Batool A. Jaddou
Pages: 52-63
Loading...
Loading...
Abstract

Objective(s): The study aims to assess the early detection of early detection of first degree relatives to type-II diabetes mellitus throughout the diagnostic tests of Glycated Hemoglobin A1C. (HgbA1C), Oral Glucose Tolerance Test (OGTT) and to find out the relationship between demographic data and early detection of first degree relatives to type-II diabetes mellitus. Methodology: A purposive "non-probability" sample of (200) subjects first degree relatives to type-II diabetes mellitus was selected from National Center for Diabetes Mellitus/Al-Mustansria University and Specialist Center for Diabetes Mellitus and Endocrine Diseases/Al-kindy. These related persons have presented the age of (40-70) years old. A questionnaire was constructed for the purpose of the study, it is composed of (3) major parts, and overall items, which are included in the questionnaire are (76) items. Reliability and validity of the questionnaire were determined through a pilot study which is carried out during the period of August, 1st, 2008 to February, 30th 2009. The study instrument and structured interview technique were used as means of data collection. The data were analyzed through the application of the descriptive statistical data analysis approach (Frequency and Percentage) and the inferential statistical data analysis approach Chi-square, Pearson correlation coefficient. Results: The results of the study confirmed that the mean of age is (55.7) year, and the majority of the sample are male, first degree relatives with diabetes mellitus type-II are within positive bio-social aspect and laboratory screening had an effect on the incidence of diabetes mellitus type-II for first degree relatives to type-II diabetes mellitus. Recommendations: The study recommends that the number of diabetes centers should be increased in Baghdad and Governorates, promote of HbA1c test from general hospitals laboratories, guide notebook about the predisposing factors of diabetes mellitus in his family, periodic screening for pre-diabetes and diabetes in high risk, asymptomatic, undiagnosed adults within the health care setting, prevention program to prevent and control on the predisposing risk factors for nondependent diabetes mellitus type-II and complication الهـدف: تهدف الدراسة إلى الكشف المبكر لأقرباء المريض بداء السكري- النوع الثاني من الدرجة الأولى من خلال الفحص المختبري HbA1c وOGTT. إيجاد العلاقة بين الكشفِ المبكّرِ لداء السكّري- النوع الثّاني والصفات الديموغرافية. المنهجيـة: أجريت دراسة وصفية للكشف المبكر للشخص ذي العلاقة من الدرجة الأولى مع المريض المشخص بداء السكري- النوع الثاني, حيث تمّ جمع البيانات للمدة من الأول من شهر آب 2008 إلى نهاية شهر شباط 2009, من الأشخاص ذوي العلاقة من الدرجة الأولى مع المريض المصاب بداء السكري- النوع الثاني في كل من المركز الوطني للسكري/الجامعة المستنصرية، والمركز التخصصي لأمراض الغدد الصم والسكري/الكندي. شملت عيّنة البحث 200 شخص, اختيرت بطريقة غرضية "غير إحتمالية" وحسب مواصفات العينة من عمر (40– 70) سنة. النتائـج: أظهرت الدراسة أنّ معدل العمر (55.7) سنة, وأنّ أغلب العيّنة من الرجال/من الدرجة الأولى للمرضى المصابين بداء السكري-النوع الثاني، من السكان الحضر، يتمتعون بتأريخ أسَريّ جيد، يمتلكون صفة البدانة, ذوي دخل إقتصادي متوسط، افتقار الثقافة الصحية والتغذوية. أثبتت نتائج الدراسة, وجود علاقة جيدة من الناحية التشخيصية المختبرية والناحية الجسمية والإجتماعية والإصابة بداء السكري- النوع الثاني. التوصيـات: أوصت الدراسة بضرورة إنشاء مراكز تخصصية للكشف المبكر لداء السكري في المحافظات, توفير المواد المختبرية الأساسية الخاصة بالكشف المبكر لتفادي تطور الحالة وتجنباً للمضاعفات، الفحص الدوري المستمر وفق برنامج يخصص لغرض تفادي الإصابة أو الحدّ من تفاقم المرض، كتيب يحمل في طياته العوامل المساعدة التي تسبب داء السكري, توعية المرضى الذين لديهم استعداد أسَريّ إيجابيّ لداء السكري تخص الأغذية وممارسة التمارين الرياضية, متابعة منتظمة تتضمن (فحوصات مختبريه خاصة بداء السكري وعامة ذات العلاقة بالتحري المسبق عن داء السكري), برنامج وقائي للحدّ من الإصابة بالمرض والآثار الجانبية الناجمة عنه.


Article
Measuring of C-reactive protein titer in patients with acute hepatitis-C Virus infection

Loading...
Loading...
Abstract

Objective(s): To measure serum C-reactive protein (CRP) titer as a predictive diagnosis of acute hepatitis C virus (HCV) infection. Methodology: Two hundred and ten patients with acute HCV infection and 234 apparently healthy individuals as control group were enrolled in this study in Baghdad medical city (Teaching Laboratories). The patents include 74(35.2%) females and 136 (64.8%) males with mean age (27±16.5) years. The control group includes 114 (48.7%) females and 120 (51.3%) males with mean age (26±5.8) years. Blood samples were collected from out patients from Alfadul in Baghdad city. Sera were separated and stored at 20 0C. The diagnosis of acute HCV infection was based on detection of HC Ag and anti- HCV IgM and standard liver function tests. Determination of CRP titer was assessed by semi-quantitative tube agglutination test. All data were statistically analyzed. Results: Based on 95% percentile, the baseline CRP titer in healthy individuals was 1:8 (16mg/l) and for patients 1:512 (1024mg/l). There was a statistically significant increase in the mean CRP titer in patients with acute HCV infection compared to healthy individuals (P< 0.001) .The validly of CRP titer 1: 64 as a cut –off value to predict HCV infection provide a sensitivity and specificity of 100 % and 96% respectively. Furthermore, there was a significant correlation between CRP titer and liver function test values. Recommendation: Therefore, in further studies, we recommends the evaluation of C- reactive protein titer in patients with acute hepatitis B Virus infection and patients with non–infectious diseases such as cardiovascular disease, diabetes mellitus and hyperlipidemia infection, and compare between them. الهـدف: قياس عيارية بروتين (C) المنشط في التشخيص التنبؤي لالتهاب الكبد الفيروسي نمط (C) الحاد. المنهجيـة: شملت الدراسة 210 من المرضى المصابين بإلتهاب الكبد الفيروسي نمط (C)الحادّ و234 شخصاً من الأصحاء ظاهرياً كمجموعة ضابطة. تضمنت مجموعة المرضى 74 (35,2%( أناث و136) 64,8%( ذكور وبمعدل عمر (16,5±27) سنة. المجموعة الضابطة تألفت من 114 (48,7% ( أناث و120 (51,3%) ذكور وبمعدل عمر( 5,8± 26) سنة. جُمِعَت نماذج الدم وتمّ فصل الأمصال وتجزنتها في أنابيب صغيرة وحفظت في درجة حرارة – 20 م . تشخيص حالات إلتهاب الكبد الفيروسي نمط (C) الحادّ اعتمد على وجود المستضد السطحي (HC Ag) والضدات النوعية lgM (Anti-HC –lgM) إجراء فحوص وظائف الكبد تحديد عيارية بروتين المنشط أجري بطريقة التلازن شبه الكمية جميع البيانات حللت إحصائياً. النتائـج: اعتماداً على نسبة 95% فإنّ المستوى الأساس العيارية بروتين(C) المنشط بين الأشخاص الأصحاء كان 1: 8 (16 ملغرام/لتر) وبين المرضى 1:512 (1024 ملغرام/لتر). أظهرت النتائج الوسيط الحسابي العيارية بروتين (C) المنشط كان أعلى بشكل معنوي اححائيا مقارنة بالاشخاص الاصحاء (P<0.001) ان صلاحية عيارية بروتين(C) المنشط عند القيمة الفاصلة 1: 64 للتنبؤ بإلتهاب الكبد الفيروسي نمط (C)الحاد اعطت حساسية خصوصية 100% و 96% على التوالي , وان نسبة الصواب كانت 98%. فضلاً عن ذلك، أظهرت النتائج وجود ترابط معنوي إحصائياً بين عيارية بروتين (C) المنشط يمكن ان يكون ذا قيمة في التشخيص التنبؤي لااتهاب الكبد الفيروسي نمط (C) الحادّ عندما يشكل التشخيص السريري 50%.


Article
Impact of Health Education Program upon Knowledge of Patients with End-Stage Renal Failure

Authors: Ali D. Abbas --- Batool A. Jaddoue
Pages: 71-83
Loading...
Loading...
Abstract

Objective(s): To determine the impact of health education program toward their end-stage renal failure (ESRF) patients’ knowledge through a follow-up approach each two months post program implementation for six months. Methodology: "Follow-up" longitudinal design by using time series approach of data analysis and the application of pre-post tests approach for the study group and the control group. The study is conducted in Al-Shahid Ghazi Hariri Teaching Hospital for Surgical Specialties/Centre for Disease and Renal Transplant, and Al-Khayal private Hospital for renal disease and transplantation during the period from August, 29th, 2010 through February, 28th, 2011. To achieve the objectives of the study, purposive "non-probability" sample of (40) ESRF patients was taken before operation. The sample is divided equally into study and control groups. Data were collected through the use of questionnaire which is related to ESRF patients’ knowledge test, which were developed for the purpose of the study. Instrument validity was determined through content validity, by a panel of experts. Reliability of the instrument was determined through the use of Pearson correlation coefficient for the test-retest approach, which is (0.82). Analysis of data is performed through the application of descriptive statistics (frequency, percentage) and inferential statistics (t-test and one way analysis of variance). Results: The results of the study indicate that the study group of ESRF patients benefited from the implementation of health education program. However, their knowledge were adequately improved and developed. Recommendation: The study recommends the health education program could be considered as an effective way in the development of knowledge ESRF patients on medical and nursing care after the operation of renal transplantation. الهـدف: تحديد تأثير البرنامج التثقيفي الصحي على معارف مرضى الفشل الكلوي النهائي من خلال نهج المتابعة لكل شهرين بعد تنفيذ البرنامج ولمدة ستة أشهر متتالية. المنهجية: تمّ اعتماد تصميم المتابعة الطويلة وأستعمال أسلوب التوقيت المتعدد في تحليل البيانات وتطبيق نهج الاختبار القبلي والاختبار البعدي للمجموعة الاختبارية والمجموعة الضابطة. وقد أجريت الدراسة في مستشفى الشهيد غازي الحريري التعليمي للجراحات التخصصية/مركز أمراض وزرع الكلى ومستشفى الخيال الخاص لأمراض وزرع الكلى للمدّة من 29 آب 2010 ولغاية 28 شباط 2011. ولتحقيق أهداف الدراسة، اختيرت عيّنة غرضيّة "غير إحتمالية" مكونة من (40) مريض مصاب بالفشل الكلوي النهائي في مُدّة ما قبل العملية. قسّمت العيّنة إلى مجموعتين متساويتين؛ المجموعة الاختبارية والمجموعة الضابطة، وجمعت البيانات الخاصة بالدراسة من خلال استعمال استمارة الاختبار المتعلقة بمعارف مرضى الفشل الكلوي النهائي. وقد تمّ بناؤها وتصميمها من قبل الباحث لأغراض الدراسة الحالية. تمّ تحقيق ثبات أدوات القياس من خلال إستعمال معامل ارتباط بيرسون والذي كانت نتيجته (0,82). أمّا مصداقية أدوات القياس فقد تحققت من خلال عرضها على مجموعة من الخبراء لغرض مراجعتها وتقويم درجة مصداقيتها. قام الباحث بإستعمال الإحصاء الوصفي (التوزيع التكراري والنسبة المئوية) والإحصاء الاستنتاجي (الاختبار التائي واختبار تحليل التباين) لغرض تحليل بيانات الدراسة. النتائـج: أشارت نتائج الدراسَة إلى أنّ المجموعة الاختبارية من مرضى الفشل الكلوي النهائي استفادت من تنفيذ البرنامج التثقيفي الصحي ومع ذلك تحسنت معارفهم بشكلٍ كافٍ. التوصيـات: أوصت الدراسة بإمكانية اعتبار البرنامج وسيلة فعالة في تطوير معارف مرضى الفشل الكلوي النهائي حول العناية الطبية والتمريضية بعد عملية غرس الكلية.


Article
Knowledge of Breastfeeding: A descriptive study among mothers in Kirkuk Governorate

Authors: Nazar A. Mahmud
Pages: 84-93
Loading...
Loading...
Abstract

Aims: The present study aims at assessing mothers’ knowledge of breastfeeding in Kirkuk governorate, besides determining the relationship between mothers’ knowledge and some of their demographic attributes. Methodolgy: A descriptive study was used the assessment approach and applied on mothers in Kirkuk governorate from January 15th 2011 to July 25th, 2011. Non-probability sampling a convenience sample of (72) mothers, attending pediatric general hospital in Kirkuk governorate for following up the health status of their children, was selected for the purpose of the study. A questionnaire was developed for the purpose of the study. It was comprised of two parts; the first part includes the mothers' demographic attributes and the second part assessed the knowledge of breastfeeding with (20) True or False questions. A pilot study was carried out for the period of January 15th to 25th, 2011 to determine the questionnaire reliability through the use of (Test – Retest). A panel of (8) experts was involved in the determination of the questionnaire content validity. Data were analyzed through the application of descriptive statistical data analysis approach (frequency and percentage), and inferential data analysis approach (chi-square). Results: The study findings revealed that more than half (58.3%) of mothers were young, (45.8%) of them had completed primary school, more than two-third (84.7%) of them were housewife mothers, (61.1%) of them have lived inside Kirkuk city, also (61.1) of mothers have more than one children, (63.9%) of them were regularly visited primary health care center during antenatal period and only (40.3%) of them have received antenatal orientation about breastfeeding. According to the level of knowledge of breastfeeding, (66.7%) of mothers answered correctly all questions about breastfeeding, and there was a highly significant relationship between health education during antenatal period and mothers’ knowledge of breastfeeding. Recommendations: The study findings highlight the need for excessive health education about breastfeeding during antenatal period and advice the mothers to comply with recommended visits during pregnancy period. الهـدف: تهدف الدراسة الحالية الى تقييم معارف الأمهات حول الرضاعة الطبيعية في محافظة كركوك، وتحديد العلاقة بين هذه المعارف وبعض الخواص الديموغرافية لأولئك الأمهات. المنهجيّة: أجريت دراسة وصفية استعمل فيها أسلوب التقييم طُبّق على الأمهات في محافظة كركوك للمُدّة من الخامس عشر من كانون الثاني لسنة 2011 ولغاية الخامس والعشرين من تموز، 2011. أختيرت عينة غرضية "غير أحتمالية" مكونة من (72) من الأمهات اللواتي راجعن مستشفى الأطفال العام في محافظة كركوك لمتابعة الحالة الصحية لأطفالهن. تمّ بناء استمارة استبيانية خاصة لغرض الدراسة، تضمنت الإستمارة الإستبيانية جزئين: جزء له علاقة بالخواص الديموغرافية للأمهات والجزء الآخر يتكون من مجموعة من الأسئلة (20 سؤال) المتعلقة بالرضاعة الطبيعية. تمّ إجراء دراسة تجريبية للمُدّة من الخامس عشر إلى الخامس والعشرين من كانون الثاني، 2011 لتحديد ثبات الإستمارة الإستبيانية بإستعمال طريقة (الإختبار وإعادة الإختبار). كما تمّ شمول (8) خبراء لتحديد مصداقية محتوى الإستمارة الإستبيانية. تمّ تحليل البيانات من خلال تطبيق أسلوب التحليل الإحصائي الوصفي للبيانات (التكرارات والنسب المؤية)، كما أستعمل أسلوب التحليل الإحصائي الإستنتاجي للبيانات (مربع كاي). النتائـج: أشارت نتائج الدراسة إلى أنّ أكثر من نصف الأمهات وبنسبة (58,3%) تتراوح أعمارهن بين (18-25) سنة، (45,8%) منهن أكملن الدراسة الإبتدائية وأكثر من ثلثي الأمهات (84,7%) كنّ ربات بيوت، (61,1%) من الأمهات كنّ يعشنّ داخل مدينة كركوك وكان لديهنّ أكثر من طفل، (63,9%) منهن كنّ يراجعن مراكز الرعاية الصحية الأولية بصورة منتظمة. بينما فقط (40,3%) منهن تلقينَ التوعية الصحية حول الرضاعة الطبيعية. أمّا بخصوص مستوى معارف الأمهات حول الرضاعة الطبيعية، فقد تبين أنّ (66,7%) منهن كانت إجاباتهنّ صحيحة. التوصيـات: أوصتْ الدراسةَ بالحاجة الماسة للتوعية الصحية حول الرضاعة الطبيعية للأمهات خلال فترة الحمل وكذلك ضرورة التزام الأمهات بمواعيد الزيارات الموصاة خلال فترة الحمل.


Article
The Effect of Different Types of Separating Medium On Some Physical Properties of Processing Acrylic Denture-base with Two Investment Materials: A comparative Study

Authors: Nihad H. Mohammed
Pages: 94-109
Loading...
Loading...
Abstract

Objective(s): In the present study, glycerin is used as a substitute for tin-foil and cold mold seal (Alginate mould seal) in the process of curing heat and cold-cure acrylic resin denture base against stone and plaster. Methodology: 60 specimens were prepared from heat-cure acrylic resin and cold-cure acrylic resin denture base. The study includes 12 groups of specimens depending on the type of processing, investment material and type of separating medium that are used in curing process. Each group of them contains 5 specimens for each test. Some of physical properties of the processed acrylic denture base that (water sorption and solubility) have been compared with those processed using tin-foil and tin-foil substitute. Results: The results have shown that tin-foil is still the best separating medium that is used due to the best properties obtained when using tin-foil as a separating medium, while no significant differences have been observed between glycerin and cold mold seal specimens in respect to water sorption and solubility of the testing groups. Recommendations: that glycerin can be considered as a satisfactory separating medium for both heat and cold-cured acrylic denture base resins, especially because it is easy to get, easy to use and cheap. الهدف: لبيان تأثير تبلمر الراتنج الاكريلي يجب فصل سطح القالب عن سطح الجبس لمنع سائل الراتنجي الاكريلي من اختراق الجبس من ناحية ودخول الماء الموجود في الجبس من التسرب إلى الراتنج الاكريلي من ناحية أخرى وكذلك للتقليل من الخشونة الموجودة على أسطح قوالب الجبس التي يمكن أن تخترق وتلتصق إلى قاعدة الطقم الاكرليكي وبالتالي توثر سلباً على قوة الطقم الاكريلي وتسبب له الكثير من الخدش والتكسر. ولتفادي ولمنع مثل هذا الالتصاق، يجب استعمال مادة عازلة جيدة والمعتاد هو استعمال رقائق القصدير المعدنية التي تعدّ من أحسن أنواع المواد العازلة في مجال صناعة الأسنان ولكن لصعوبة استعمالها، تمّ استعمال البديل وهو الجليسيرين وكبديل صوديوم ختم القالب وتمّ إجراء مقارنة بين هده الأنواع في هده الدراسة. المنهجيـة: أخذت (60) عيّنة موزعة على مجموعتين رئيستين حسب عملية الطبخ (المعالجة) الراتنج الاكريلي المعالج ذاتياً وحرارياً مع مادة الجبس. قسمت بالتالي إلى (5) عينات بالإعتماد على نوع المواد العازلة المستعملة ونوع مادة الجبس وتمّ قياس الصفات الفيزيائية وهي قابلية الامتصاص وقابلية الذوبان. النتائـج: أظهرت النتائج أنّ رقائق القصدير أثبتت فعاليتها العالية وأنها الأفضل كمادة عازلة. بينما الجليسيرين وبديل صوديوم ختم القالب لم يكن بينهما أي فروقات إحصائية معنوية ملحوظة بقياس قابلية الذوبان والامتصاص. التوصيات : أولاً تعدّ مادة رقائق القصدير هي الأفضل كمادة عازلة فيما يتعلق بقابلية الامتصاص والذوبان لمادة الراتنج الاكريلكي وثانياً إمكانية استعمال الجليسيرين كمادة عازلة تعطي نتائج جيدة ومقنعة وذلك لسهولة الحصول عليها وتوفرها.


Article
Oral health status of patients after replacement of removable partial dentures after three years

Authors: Sahar A. Naji
Pages: 110-117
Loading...
Loading...
Abstract

Objective(s): To assess the effect of removable partial dentures on the abutment teeth in comparison with that of the remaining dentition, and to investigate the effect of regular check up on periodontal health for patients using this type of prosthesis. Methodology: One hundred patients wearing removable partial dentures for at least three years included in the study. Teeth used as direct or in direct retainers for the removable partial denture were considered as the study group, while the remaining dentition in the same jaw was considered as the control group. The following periodontal parameters were registered for each tooth, plaque and gingival indices, clinical attachment level and tooth mobility. Patients were divided into two groups as regular and irregular attendants. Results: Among the 100 patient, 30 were regular attendants. A significant difference in clinical attachment level and plaque accumulation was detected between study and control group of teeth. In addition there was a statistically significant difference in all periodontal parameters between regular and irregular attendants Results: Among the 100 patient, 30 were regular attendants. A significant difference in clinical attachment level and plaque accumulation was detected between study and control group of teeth. In addition there was a statistically significant difference in all periodontal parameters between regular and irregular attendants. Recommendations: The Patient palaces for removable partial denture must maintain visits so we can check the removable partial denture and supporting teeth for any problem. Also, call for an appointment as soon as you develop any problem with your denture. الهـدف: يدرس هذا البحث تقييم تأثير الطقم الجزئي المتحرك الاكريلى على الأسنان الطبيعية ومقارنتها مع بقية الأسنان الموجودة في نفس عظم الفك والتحري عن الحالة الصحية لفم المريض. المنهجيـة: تتضمن هذه الدراسة أخد (100) مريض ممن يترددون على: العيادة الإستشارية في المعهد الطبي التقني/ بغداد والعيادة التعليمية في كلية طب الأسنان ومتابعة المرضى خلال ثلاث سنوات. عُـدّت الأسنان الطبيعية التي تقوم بحمل المشبك المعدني هي الأسنان ذات الاتصال المباشر, أمّا الأسنان التي تقوم بإسناد قاعدة الطقم (acrylic base) الأسنان ذات الإتصال غير المباشر, فقد عُـدّت هذه المجموعة من الأسنان الطبيعية ذات الاتصال المباشر وغير المباشر محور الدراسة (study group)، أمّا بقية الأسنان الموجودة في نفس عظم الفك عُـدّت مجموعة سيطرة ( control group ). إنّ القياسات المختصة بالأسنان قد سُجلت لكل سن وهي:(الطبقة الجرثومية, الحالة الصحية للثة, ومستوى ميلان السن الطبيعي المتصل بالمشبك). قـُسّم المرضى إلى قسمين: 1. المجموعة المواظبة على الفحص الدوري وعددها (30) مريض؛ 2. المجموعة غير المواظبة على الفحص الدوري وعددها (70) مريض. النتائـج: أظهرت النتائج أنّ الأسنان الطبيعية الحاملة للمشبك المعدني في الطقم الجزئي المتحرك هي أكثر تضرراً من بقية الأسنان الموجودة في نفس عظم الفك في المجموعتين المجموعة غير المواظبة لفحص الأسنان وأنّ المرضى ضمن المجموعة المواظبة أقل تضرراً بسبب متابعتهم الدورية ممّا أدى إلى قلة ضرر الأسنان الطبيعية. التوصيـات: المرضى المرتدين للطقم الجزئي المتحرك يجب أن يحافظوا على الزيارة الدورية للعيادة لغرض فحص الطقم الجزئي المتحرك والأسنان الحاملة للمشبك لتلافي ظهور أي مشكلة، كذلك دعوة لتعين بصورة مباشرة في كشف أي مشكلة عند ارتداء الطقم.


Article
Measles in Kirkuk Governorate: Cohort Study

Authors: Sana'a H. Abdul Sahib --- Nazar A Mahmud
Pages: 118-123
Loading...
Loading...
Abstract

Objective(s): To describe the demographic attributes, vaccination status of measles patients and the occurrence of the disease according to time and place in Kirkuk governorate during the year 2010. Methodology: The epidemiological study (a descriptive study) on measles cases was carried out in Kirkuk province which is one of the Iraqi governorates from January 20th to July 30th, 2011. Data were collected retrospectively by review of patients' files that were registered at the department of statistic in health directorate of Kirkuk during the year 2010. A purposive "non-probability" sample of (152) confirmed measles cases (clinically and laboratory) that were registered at the department of statistic in health directorate of Kirkuk during the year 2010, were selected for the purpose of the study. These data include demographic data, vaccination status, place and time of reporting the cases by month. The obtained data of the registered cases were entered in to the computer and analyzed through the use of the statistical package social sciences (SPSS 11.5); the data analysis was preformed through descriptive statistical approach, such as (frequency and percentage). Results: The study findings revealed that (49.3%) of measles cases were more than fifteenth years of age, (57.9%) of them were male. Up to half of cases occurred inside Kirkuk city, and according to vaccination status, (47.4%) of measles cases were vaccinated. Recommendations: The study highlighted the necessity of timely measles vaccine campaign, additional dose of vaccine to include also adolescents and adults who may be sensitive to measles, and importance of health education for unimmunized adult person. الهـدف: تهدف الدراسة الحالية إلى وصف الخواص الديموغرافية، وحالة التطعيم بالنسبة للمرضى المصابين بالحصبة وكذلك وصف حدوث المرض حسب الزمان والمكان في محافظة كركوك خلال سنة 2010. المنهجيّة: دراسة وبائية (وصفية) أجريت على المرضى المصابين بالحصبة للمدّة من العشرين من كانون الثاني لسنة 2011 ولغاية الثلاثين من تموز، 2011. تمّ جمع البيانات عن طريق مراجعة استعادية للحالات المسجلة لمرض الحصبة في قسم الإحصاء بدائرة صحة كركوك خلال سنة 2010. أختيرت عينة غرضية "غير إحتمالية" مكونة من(152) لحالات الحصبة المثبتة )سريرياً ومختبرياً( والمسجلة في قسم الإحصاء بدائرة صحة كركوك خلال سنة 2010. تضمنت هذه البيانات الخواص الديموغرافية، حالة التطعيم، زمان ومكان حدوث الحالات. تمّ تحليل البيانات من خلال تطبيق البرنامج الإحصائي SPSS بأسلوب التحليل الإحصائي الوصفي للبيانات (التكرارات والنسب المؤية). النتائـج: أشارت نتائجَ الدراسة بأنّ (49,3%) من الحالات كانت في عمر أكثر من خمسة عشر سنة و (57,9%) منهم كانت من الذكور، أكثر من نصف الحالات حدثت داخل مدينة كركوك. أمّا بخصوص حالة التطعيم للمصابين، تبين أنّ (47,4%) من المصابن بالحصبة كانوا ملقحين. التوصيات: أوصتْ الدراسةَ بضرورة إجراء حملات التلقيح الإضافية ليشمل أيضاً المراهقين والبالغين الذين قد يكونون من الفئة الحساسة للحصبة، كذلك ضرورة التوعية الصحية للاشخاص الملامسين للمرضى، خصوصاً غير الملقحين منهم أو ليست لديهم إصابة سابقة بالمرض.

Keywords

Measles --- Vaccination

Table of content: volume:24 issue:2