جدول المحتويات

مجلة طب الموصل

ISSN: 00271446 23096217
الجامعة: جامعة الموصل
الكلية: طب الموصل
اللغة: Arabic and English

This journal is Open Access

حول المجلة

مجلة طب الموصل مجلة علمية محكمة تعنى بنشر الابحاث الطبية باللغة الانكليزية للمجتمع الطبي في العراق والوطن العربي. وتعتمد الابحاث المنشورة فيها للترقيات العلمية في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في العراق.
صدرت المجلة لاول مرة سنة 1966 وكان عنوانها (المجلة الطبية الموصلية، وهي تصدر بشكل دوري نصف سنوي وقد توقف اصدارها لبضع سنوات بسبب الحرب الايرانية وشحة الورق ، وصدر عنها لغاية سنة 2013 (38) مجلد وكانت بعض المجلدات سابقا تحتوي على اربعة اعداد وبذلك يكون عدد الاعداد المنشورةحوالي(80) عدد.
هدف المجلة: نشر المعرفة والبحوث والتطورات في العلوم الطبية للاستفادة منها في رفع مستوى التدريس والعلاج والدراسات العليا في الطب.

Loading...
معلومات الاتصال

مكتب سكرتارية مجلة طب الموصل - كلية الطب - جامعة الموصل
email: annalsmosul@gmail.com

جدول المحتويات السنة: 2008 المجلد: 34 العدد: 1

Article
Prevalence of over and under weight among school children in Mosul

Loading...
Loading...
الخلاصة

Aim: To evaluate the prevalence of over and under weight in children aged 6-14 years in Mosul city and to observe the important risk factors.
Methods: A cross-sectional study of four governmental primary schools in Mosul city with a total of 2056 child aged 6-14 years were included. Analysis of the data was done by using SPSS and excel computer systems, X2 test was used for statistical analysis.
Results: The study reveals that the prevalence of under weight is 6.8%; on the other hand the prevalence of over weight and obesity were 11.3% and 9.8% respectively. Also the study shows that about three quarters of over weight and obese students spend three or more hours daily in watching television, and (44.2%) of them eat more than three meals per day.
Conclusions: Overweight and obesity are prevalent problems in Mosul, it is valuable to conduct a study to evaluate the risk factors.
الهدف : تهدف الدراسة إلى حساب معدل انتشار زيادة ونقصان الوزن عند أطفال المدارس الابتدائية في الموصل . طريقة الدراسة : دراسة مقطعية . المشاركون في الدراسة : شملت الدراسة 2056 طفل بعمر 6-14 سنة . مكان الدراسة : أربعة مدارس ابتدائية في مدينة الموصل. قياس المحصلة النهائية : تم تحليل النتائج باستخدام برنامجي SPSS و Excel للحاسبة الإلكترونية وقد تم استخدام اختباري Z وX2 في التحليل الإحصائي . النتائج : أظهرت الدراسة أن معدل انتشار نقصان الوزن عند الأطفال هو 6.8% من جهة أخرى أكدت الدراسة على أن معدل انتشار زيادة الوزن والسمنة عند الأطفال هو 11.3% و9.8% بالتعاقب . الاستنتاج : في ضوء النتائج المستخلصة من الدراسة يمكن الاستنتاج بأن زيادة الوزن والسمنة يشكلان مشكلة لدى الأطفال فمن المجدي إجراء دراسة أخرى لتقييم الأسباب المؤدية إلى ذلك .

الكلمات الدلالية

Overweight --- obesity


Article
Ultrasound imaging of undisplaced partial forearm fractures in children

Loading...
Loading...
الخلاصة

Objective: To check the value of ultrasonography in the diagnosis of undisplaced partial forearm fractures in children.
Methods: A case series study was conducted in AL-Khansa'a and Al-Zahrawy teaching hospitals in Mosul over a period between November 2005 to October 2006. One hundred patients (54 male and 46 female) between the age of 2-15 years suffering from high clinical suspicion of non displaced forearm fractures were first examined by ultrasound (Sonoline SL 100, Siemens Nurnberg Germany) with 7.5MHZ linear array transducer by a radiologist who gave an immediate report. Standard two views radiography of the forearm then obtained. The radiographs were reported by another senior radiologist. Ultrasonographic and radiographic reports were then compared.
Results: One hundred patients were examined, 54 male and 46 female with male/female ratio 1:1.7. The type of fractures found were 46 torus type, 48 greenstick and 6 were plastic deformity. Subperiosteal haematoma was encountered in 100% of the fractures, bending sign was 100% and finally reverberation echoes was shown in all the fracture types too.
Conclusion: Ultrasound is a useful method in the diagnosis of undisplaced forearm fractures in children. It is an easy, safe , fast and in-expensive procedure. More studies are indicated to confirm its reliability in different pediatric fractures.
الخلاصة: الهدف: دراسة تمهيدية لتقييم إمكانية استخدام الفحص بالموجات فوق الصوتية بشكل يعول عليه في تشخيص الكسور الغير المكتملة والغير منفصلة عند الأطفال (كسور العصا الخضراء والكسور الطوقية). التصميم: دراسة وصفية لحالات متسلسلة. مكان وزمان إجراء البحث: تم انجاز هذا البحث في مستشفى الخنساء التعليمي للأطفال وقسم منها في مستشفى الزهراوي التعليمي للفترة من تشرين الثاني 2005 إلى تشرين الأول 2006. المشاركون: مائة مريض (54 ذكرا و 46 أنثى) للأعمار بين 2-15سنة تم دراستهم وكان لديهم اشتباه سريري شديد بوجود كسر غير مفصلي وغير منفصل في عظم الكعبرة. طريقة البحث: جميع المرضى تم فحصهم بواسطة الموجات فوق الصوتية أولا (باستخدام جهاز سيمنس ألماني المنشأ وباستعمال مسبار 7,5 ميكا هرتز ومحول طاقة صف طولي) من قبل طبيب أشعة وكان يعطي تقريرا فوريا عن كل مريض ومن ثم يرسل المريض لأخذ صورة شعاعيه أمامية وجانبية للساعد المصاب وتتم كتابة تقارير الأشعة من قبل طبيب أشعة اختصاصي آخر ثم يتم مقارنة تقارير الموجات الفوق صوتية مع تقارير الأشعة وتثبيت الحالة النهائية. النتائج: تم فحص مائة مريض مصاب باشتباه كسر في الساعد وتبين إصابة عظم الكعبرة في 48 حالة بكسر العصا الخضراء و 46 حالة بالكسر الطوقي و 6 حالات بالتشوه المطاطي. وتم ملاحظة العلامات المهمة التي شخصها فحص الموجات فوق الصوتية وهي وجود تجمع دموي تحت غشاء السمحاق بنسبة 100% وعلامة الاعوجاج في قشرة العظم الخارجية بنسبة 100% وعلامة صدى الارتداد بنسبة 100%. الاستنتاج: من هذه الدراسة تبين انه يمكن الاعتماد على فحص الموجات فوق الصوتية في تشخيص كسور عظام الساعد غير المنفصلة وغير المكتملة لدى الأطفال. انه إجراء سليم وأمين وسهل وسريع وغير مكلف ماديا، وينصح بإجراء دراسات مستقبلية لتحديد إمكانية وقدرة هذا الفحص في تشخيص الكسور المختلفة لدى الأطفال

الكلمات الدلالية

Ultrasound --- fractures --- forearm


Article
Total Laryngectomy outcome of 36 cases after 5 years at Mosul Centre

Loading...
Loading...
الخلاصة

Objective: To evaluate results of treating laryngeal cancer by total laryngectomy.
Methods: A prospective study of 36 patients with squamous cell carcinoma of the larynx treated with total laryngectomy over five years period.
Results: The age range of the patients was between 34-72 years with a male to female ratio of 11/1. After five years follow up of patients , 100%, 84% & 14% were free of disease for T2, T3 & T4 respectively. Results of treating cases at T3 stage seems to be better when surgery preceded radiotherapy than when radiation given before.
Conclusion: Combination of surgery and radiotherapy gives relatively high cure rates if stage of tumour was still within the larynx ( T3 or less). The results of this study shows that this was better when surgery preceded radiotherapy.الهدف: تهدف هذه الدراسة لتقييم نتائج علاج ورم الحنجرة الخبيث بعملية استئصال الحنجرة. التصمبم: دراسة لسلسلة من الحالات. الطريقة: ستة وثلاثون مريض بسرطان الحنجرة عولجوا بعملية استئصال الحنجرة خلال فترة خمسة سنوات. النتائج : تراوحت اعمارالمرضى بين 34-72 سنة وكانت نسبة الذكور الى الاناث 11/1. بمتابعة المرضى لمدة خمسة سنوات على الاقل وجد ان 100% و 84% و14% كانوا خالين من المرض للمرحلة T2و T3 T4 بالتسلسل . ووجد ان النتائج كانت افضل نسبيا اذا سبقت العملية العلاج بالاشعاع. الاستنتاج: استخدام الجراحة و العلاج بالاشعاع معا يعطي نسبة شفاء عالية نسبيا اذا عولج المرضى في مراحل غير متقدمة للمرض. وكانت النتائج افضل اذا سبقت الجراحة العلاج بالاشعة.

الكلمات الدلالية

Laryngectomy --- carcinoma


Article
Isolated renal hydatid disease (heterogeneous presentations )

Loading...
Loading...
الخلاصة

Objective: To demonstrate that isolated renal hydatid cysts have heterogeneous presentations.
Methods: a retrospective case series study during the period from Jan 2002 to Jan 2007 in the urosurgical department at Al-Jamhory teaching hospital. Five patients with different preoperative diagnoses were dealt with. After their initial clinical assessment and investigating their pathology by lab and imaging studies including IVU and MRI, provisional diagnoses were put and they were explored through lumbar approach and the pathology dealt with accordingly.
Results: there were three females and two males with six isolated renal hydatid cysts; mean age 28.8 years. Five cysts involving the left kidney. Their initial diagnoses were pyonephrosis, renal tumor, paracolic abscess, uremia due to large bilateral renal cysts and lower moiety hydronephrosis in a duplicated system. The preoperative diagnosis of renal hydatid was certain in two patients (40%) after cyst aspiration and hydatidiuria; the other three cases were diagnosed intraoperatively, and all cases proved by histopathology. Passing daughter cysts with the stool in a left side renal pathology may help in the diagnosis of a complicated renal hydatid cyst.
Conclusion: isolated renal hydatid is a rare disease, has heterogeneous presentations, and preoperative diagnosis may not exceeds 50%, so it needs to be kept in mind in the differential diagnosis of renal space occupying lesion. اهداف البحث: اكياس العدارية لها تمثيل سريري متغاير. التصميم: دراسة سلسلة من الحالات. موقع الدراسة: دراسة مستعادة في قسم البولية بمستشفى الجمهوري التعليمي خلال الفترة من كانون الثاني 2002 الى كانون الثاني 2007. المشاركون: خمسة مرضى مصابون بأعراض امراض مختلفة في الكلى تم التعامل معها، وبعد الفحوص المختبرية والتصويرية المتمثلة باشعة الكلية المدعمة بالصبغة الوريدية والمغنام وتثبيت التشخيص الاولي تم استكشاف الكلية عن طريق المنطقة القطنية للتعامل مع الحالة. النتائج: خمسة مرضى (3 اناث و2 ذكور) وستة اكياس عدارية تم التعامل معها (معدل العمر 28.8 سنة). خمسة اكياس في الكلية اليسرى وواحدة في اليمنى. التشخيص الاولي للحالات كان تقيح الكلية، ورم الكلية، الفشل الكلوي بسبب ضغط الاكياس، استسقاء الجزء السفلي للكلية وخراج حول القولون. تم تشخيص الاكياس العدارية قبل اجراء العملية لمريضين (40%) بعد بزل احد الاكياس والاخر بعد بيلة عدارية، وتم تشخيص بقية المرضى اثناء العملية. تم دعم التشخيص بالفحص النسيجي للمرضى. ظهور الاكياس العدارية مع الغائط بوجود كتلة معقدة في الكلية اليسرى قد يساعد على تشخيص الاكياس العدارية في الكلية. الاستنتاجات: ندرة حدوث اكياس العدارية في الكلية بصورة منفردة مع تغاير تمثيلها السريري، كما ان التشخيص النهائي قد لا يتعدى 50% من الحالات قبل اجراء العملية الجراحية . الاكياس العدارية في الكلى يجب ان تضمن كأحد التشخيصات التفريقية الاولية للكتل المرضية في الكلى.

الكلمات الدلالية

hydatid --- Renal


Article
Histochemical and immunohistochemical techniques in ulcerative colitis

Loading...
Loading...
الخلاصة

Objective: To demonstrate the mucin changes in Ulcerative Colitis, to evaluate the benefit of the staining method and to demonstrate the CEA staining pattern in dysplasia complicating ulcerative colitis (U.C).
Methods: Colorectal biopsies were examined for changes of U.C for which a combined PAS/Alcian blue stain was applied. CEA immunohistochemical stain was used for cases of dysplasia complicating ulcerative colitis.
Results: One hundred colorectal biopsies were examined, U.C. was diagnosed in (22%) of cases, the mean age was (36.68) years, (13) were males, and (9) were females. The prevalence of dysplastic changes complicating U.C were detected in (22.7%).The rectum was the most frequent site of dysplasia complicating, U.C.. Two of the cases showed mild dysplastic changes; two showed moderate dysplasia, and only one showed severe dysplasia. The secretory activity of mucin in colorectal mucosa was tow in surface epithelium and varied in the crypts from absent or weak to moderate reduction.
The site of CEA distribution seemed to be affected mainly by degree of dysplasia, it was predominantly along the apical surface of the cells and also in the cytoplasm in case of mild dysplasia, while in moderate dysplasia it was of cytoplasmic distribution, and in severe dysplasia there was intensive cytoplasmic distribution.
Conclusion: There was an increase in relative frequency of U.C.
Immunohistochemical study of CEA localization in dysplastic gland is helpful in detection of early malignant change in U.C.
الهدف: توضيح تغيرات المخاط في مرض التهاب القولون التقرحي وتقييم جدوى الطريقة لايضاح المظهر الصبغي لـ CEA في مصاعف الحثل لالتهاب القولون التقرحي. الطرائق: أجرى فحص لخزعات من القولون ومن المستقيم بصدد تغيرات التهاب القولون التقرحي بصبغة (PAS/Alcian) الزرقاء المزدوجة، واجرى صبغ مناعي-نسيجي كيماوي لـ CEA لحالات الحثل المضاعق لالتهاب القولون التقرحي. النتائج: أجري فحص مائة خزعة قولون او مستقيم، وشخص التهاب القولون التقرحي لدى 22% من الحالات معدل العمر كان 36.68 سنة ؛ 13 ذكر و 9 اناث. وجدت التغيرات الحثلية المضاعفة لالتهاب القولون التقرحي لدى 22.7 % وكان المستقيم الموقع الاكثر لحالات الحثل المضاعف لالتهاب القولون التقرحي. اظهرت حالتان تغيرات حثلية خفيفة واثنتان اخريان اظهرتا تغيرات حثلية متوسطة وواحدة فقط اظهر جرت تغيرات حثلية شديدة. كانت فعالية افراز المخاط من النسيج الطلائي للمستقيم والقولون واطئة، مابين معدومة الى واظئة او متوسطة في الخفايا (crypts). ويظهر ان موقع انتشار CEA يتأثر بدرجة الحثل، واكثر ما لوحظ في السطح القمي للخلايا وفي الهيولي في حالات الحثل الخفيف بينما كان منتشرا في الهيولي في الحالات المتوسطة وانتشارا شديدا لوطأة في الهيوليفي الحثل الشديد. الاستنتاج: يظهر وجود زيادة نسبية في تكرار التهاب القولون التقرحي ويستفاد من الدراسة موقع الـ (CEA) بالصبغة المناعية النسيجية الكيماوية للغدد التي فيها مضاف الحثل في كشف التغيرات السرطانية المبكرة في مرض التهاب القولون التقرحي.

الكلمات الدلالية

Ulcerative colitis --- histochemical


Article
Differences between low level laser therapy and triamcinolone acetonide kenalog on healing of recurrent aphthous ulceration

Loading...
Loading...
الخلاصة

Aim of the Study: The Expected benefit is comparison between new high technical arena low level laser (LLLT) and conventional treatment (triamcinolone acetonide kenalog) and select the most effective and faster method for treatment by assessing clinically the effect of these two methods on healing process of recurrent aphthous ulceration.
Subjects, materials and methods: A prospective study of 34 patients, age range 11-45 years, with RAU lesions were divided into: Control group: RAU patients without any treatment.
Group I: RAU irradiated with 1.5 Joule laser into two doses (in alternative day).Group II: RAU given triamcinolone acetonide kenalog in orabase daily in two doses. The results obtained account for duration of lesions, size measurement, pain symptoms, and presence of erythema in three visits.
Results: Clinically the mean duration of ulcers healing did not differ widely from control group. The pain sensation of RAU that was treated decreased. Statistically, there is no significant difference in the healing process of RAU treated by LLLT and treated by triamcinolone acetonide kenalog.
Conclusion: low level laser therapy is biomodulation (biostimulation and bioinhibition).Topical triamcinolone is a glucorticoid that has anti-inflammatory and anti proliferative effects. Clinically they slightly decreased the normal time of healing of this immune dysregulating lesion, but there is no superior difference in clinical effects between these two methods. إن هذه الدراسة خصصت للتقييم السريري لتأثير إشعاع الليزر ثنائي شبه الموصل الواطئ الطاقة بطول موجي 904 نانوميتر ، ذو حزمة مستمرة على شفاء التقرحات القلاعية المتكررة و مقارنتها مع المرضى على علاج الترايامسينولون استونايد كينالوك الموضعي. لقد أستخدم (34) مريض بعمر (11-45) سنة و عرضوا لإشعاع الليزر على شكل جرعتين بين يوم و آخر، و قد قسموا على شكل مجاميع كالتالي: المجموعة الضابطة: و هي مجموعة المرضى تعاني من التقرحات القلاعية المتكررة بدون إعطائها أي علاج. المجموعة الأولى: مجموعة المرضى و التي تعاني من التقرحات الفموية المتكررة، وعرضت ل (5ر1) جول من إشعاع الليزر. المجموعة الثانية: : مجموعة المرضى و التي تعاني من التقرحات الفموية المتكررة وقد أعطيت الترايامسينولون استونايد كينالوك مسح موضعي على موقع الإصابة. النتائج: أخذت عن طريق معرفة مدة التقرحات من بدء تاريخ ظهورها، و قياس حجمها، و وجود الإحساس بالألم المصاحب لها، و وجود الاحمرار حول التقرح و ذلك في ثلاث زيارات للمريض بين يوم و آخر. أظهرت هذه الدراسة سريريا أنه لا يوجد اختلاف على عملية الشفاء التام للتقرحات الفموية القلاعية المتكررة بين الطريقتين. بالإضافة لذلك فان الألم المصاحب للتقرح يزول مباشرة بعد التعرض لإشعاع الليزر أو انه يعود بدرجة قليلة. الاستنتاج: لايوجد فرق بين استخدام الليزر الواطئ الطاقة و الترايامسينولون استونايد كينالوك الموضعي في علاج التقرحات الفموية القلاعية.

الكلمات الدلالية

laser --- triamcinolone --- aphthous


Article
Assessment of quality of life of amputee in war victims

Loading...
Loading...
الخلاصة

Aims: To assess the quality of life (Q.o.L) of amputee patients and the relation with some variables. Methodology: A descriptive study was carried out at Al-Mosul rehabilitation center during the period from 10th April to 30th June 2004. The sample of the study consisted of 160 amputee patients with lower limb amputation selected randomly. The data was collected by using assessment tool which consists of (66) items distributed to three domains (physical, psychological and social). Results: The results of the study show that there are many problems in all areas through the amputee patient's life. The psychological problems come in the first rank among problems faced by amputee patients, while the physical and social aspects come later throughout the amputee patient life . Significant differences were found between the quality of life of amputee patient and variables of study (age, social status, level of education, urbanicity, level of amputation, reason of amputation and using assistance device). Recommendations: The study recommended to establish rehabilitation centers to accommodate war victims; training program should be carried out in special workshop for vocational rehabilitation therapy and educational programs for families of amputee patients for care to provide and improve quality of their life.يعد بتر الأطراف من الأشكال الأكثر شيوعا للعوق الجسدي في البلدان التي تعرضت إلى كوارث الحروب المتكررة وألازمات الداخلية والتي بدورها تسهم في زيادة عدد حالات العوق بسبب البتر بمختلف الأشكال والأعمار وبصورة خاصة الأشخاص الأصغر سنأً . وكنتيجة لهذا العوق يظهر جليا وجود العديد من المشاكل في مختلف المجالات والأوجه، الجسدية، النفسية والاجتماعية والتي تؤثر على نوعية حياة مرضى البتر وعوائلهم. الهدف: تقييم نوعية الحياة لمرضى البتر وعلاقتها ببعض المتغيرات. المنهجية: دراسة وصفية أجريت في مركز الموصل للتأهيل لتقييم نوعية الحياة لمرضى البتر خلال الفترة من 10/4لغاية 30/6/2002. عينة الدراسة تكونت من (160) مريضاً لديه بتر في الطرف السفلي ،يراجعون بصورة دورية مركز الموصل للتأهيل في مدينة الموصل. تم جمع المعلومات باستخدام أداة للتقييم، حيث تكونت الأداة من (66) فقرة موزعة على ثلاثة مجالات (المشكلات الجسدية ،المشكلات النفسية ، المشكلات الاجتماعية). تم تحديد مصداقية وثبات أداة الدراسة و تم التأكد منها عبر أجراء دراسة تمهيدية أولا وثم عبر عرض أداة البحث على (16) من الخبراء في مختلف الاختصاصات. النتائج : نتائج الدراسة أوضحت أن هنالك العديد من المشاكل في كل نواحي حياة مرضى البتر. المشكلات النفسية جاءت بالمرتبة الأولى التي تواجه مرضى البتر أكثر من باقي المجالات. بينما المجالات الجسدية والاجتماعية تأتي تباعا من حيث المشاكل التي تحدث خلال حياة مرضى البتر. أظهرت الدراسة أيضا أن هنالك فروقات نوعية بين نوعية حياة مرضى البتر ضمن متغيرات (العمر،الحالة الاجتماعية، التحصيل الدراسي، وموقع السكن،مستوى البتر، سبب البتر، واستعمال المعينات). التوصيات: واعتمادا على النتائج أعلاه فان الدراسة أوصت بإنشاء مراكز متخصصة لضحايا الحرب،كذلك اعتماد برامج تدريبية كمشاغل وورش للتأهيل المهني والعلاجي ،وبرامج تدريبية معدة لعوائل مرضى البتر حول توفير الرعاية وتحسين نوعية حياتهم.

الكلمات الدلالية

quality life --- victims


Article
Assessment of anticardiolipin and antiphosphatidylserine antibodies in women with recurrent abortion

المؤلفون: Ahmed J. AL-Husaynee احمد جاسم الحسيني
الصفحات: 54-57
Loading...
Loading...
الخلاصة

Objective: To assess the prevalence of anticardiolipin (ACL) and antiphosphatidylserine (APS) antibodies in women with repeated abortion in Mosul region.
Methods: Women with history of three or more recurrent spontaneous abortions in their first trimester were studied, for ACL and APS antibodies in their sera by enzyme linked immunosorbent (ELISA). Fifty normal pregnant women during the first trimester were included as a control. Chi –squared test was utilized for evaluation.
Results: One hundred –sixty women were tested. ACL and APS were detected in 45/160 (28%) & 22/160 (13.7%) respectively. These antibodies were negative in all control group.
Conclusion: Positivisty of ACL antibodies among women with recurrent spontaneous abortion is a common finding in Mosul region. The use of low dose aspirin plus heparin in management of such women had successful result.
الهدف: معرفة مدى وجود مضاد الكارديوليبين (ACL) ومضاد الفوسفاتيدايل سيرين (APS) لدى النساء اللاتي لديهن إجهاضات متكررة في منطقة الموصل. طرائق البحث: شملت الدراسة النساء الحوامل في الثلث الاول من الحمل ممن لديهن تاريخ ثلاثة اجهاضات تلقائية أو أكثر بإجراء فحوص للتحري عن وجود اجسام مضادة لكل من ACL ، APS في مصل الدم بطريقة ELISA كما شملت الدراسة مجموعة سيطرة من (50) امرأة طبيعية الحمل وفي الثلث الاول من الحمل أيضا قيمت النتائج بحساب مربع كاي (X 2) . النتائج: شمل الفحص 160 امرأة . وجد ACL ، APS لدى 45 (28%) و 22 (13,7%) على التوالي ، ولم نجد أي نتيجة ايجابية لأي الفحصين للجسمين المضادين ACL ، APS لدى النساء في مجموعة السيطرة. الاستنتاج: ان ايجابية فحص ACL لدى النساء اللواتي لديهن تاريخ اجهاضات تلقائية متكررة كثيرة الحدوث في منطقة الموصل. وان استعمال الاسبيرين بجرعات يومية صغيرة مع الهيبارين في تدبير هذه الحالات يعطي نتائج طبية.

الكلمات الدلالية

Anticardiolipin --- abortion


Article
Effects of direct exposure to lead on some haematological parameters among battery repair workers in Mosul

Loading...
Loading...
الخلاصة

Objectives: Determination of the degree of lead exposure and to study the possible effects of lead on different haematological parameters.
Methods: A haematological study of thirty battery repair workers and thirty-four blood donors (as a control) in the period of 2 months (January – February 1998). All the workers and the donors were subjected to a clinical and laboratory evaluation. The laboratory tests included complete blood picture, blood lead level determination and iron status study.
Results: Analysis of lead in the blood showed that the mean blood lead level (BLL) of these workers was significantly higher than that of the control (P< 0.001). 20% of the battery repairers had symptoms, while 16.7% of them had normochromic normocytic anaemia and 23.3% had reticulocytosis. Iron status was normal in all of the repairers but it was found that transferrin saturation of the repairers with BLL of more than 70 µg/dl RBC was significantly higher (P< 0.05) than those repairers with BLL of or less than 70 µg/dl RBC.
Conclusion: Battery repairing is an important new source of lead exposure in our community and periodic medical supervision is required as well as improvement of their working conditions.
الهدف: تحديد مستوى التعرض للرصاص إضافة إلى دراسة الآثار المحتملة للرصاص على مختلف مؤشرات الدم. التصميم: دراسة مرضية. العينات: ثلاثون عاملا لتصليح البطاريات و أربعة و ثلاثون متبرعا بالدم ( كمجموعة ضابطة) تمت دراستهم خلال شهرين ( كانون الثاني و شباط 1998). الطرق المستخدمة: تم إجراء الفحص السريري و المختبري لعمال تصليح البطاريات و متبرعي الدم. شملت الفحوصات المختبرية صورة الدم الكاملة، مستوى الرصاص في الدم إضافة إلى دراسة حالة الحديد لديهم. النتائج: اظهر تحليل الرصاص في الدم أن معدل مستوى الرصاص لهؤلاء العمال كان أعلى من معدله لدى المجموعة الضابطة بدرجة معنوية عالية جدا (P< 0.001). كان لدى 20 % من مصلحي البطاريات أعراض مرضية، بينما كان لدى 16.7 % منهم فقر دم و 23.3 % كان لديهم ارتفاع في عدد الخلايا الشبكية في الدم. حالة الحديد كانت طبيعية لدى كل المصلحين و لكن وجد أن نسبة إشباع الحديد الناقل للحديد لدى العمال الذين كان لديهم مستوى الرصاص أعلى من 70 مايكرو غرام لكل 100 ملليلتر من خلايا الدم الحمراء أعلى معنويا (P< 0.05) من نسبته لدى الذين كان لديهم مستوى الرصاص يساوي أو اقل من 70 مايكرو غرام لكل 100 ملليلتر من خلايا الدم الحمراء. الاستنتاج: إن مهنة تصليح البطاريات هي مصدر مهم و جديد للتعرض للرصاص في مجتمعنا و هي بحاجة إلى إشراف طبي دوري إضافة إلى تحسين ظروف العمل.

الكلمات الدلالية

Haematological --- workers --- battery


Article
Effectiveness of albendazole against viability of entamoeba histolytica in mice and rabbits

Loading...
Loading...
الخلاصة

Objective: Intestinal amebiasis is still an important health problem in developing countries of the world. One of the issues for future biomedical research is the development of antimicrobial resistance, and the search for alternative new antiamoebic drugs. A study was carried out to evaluate the efficacy of albendazole on the viability of Entamoeba histolytica clinical isolate from human which was used for experimental animals.
Materials and Methods: All experimental animal models (18 albino mice and 18 rabbits), were divided into 6 groups, each group with either 6 mice or 6 rabbits, were orally infected with E. histolytica (clinical isolate), then after 7 days they were given drugs (Metronidazole or Albendazole) daily according to body weight prepared in advance for 5 days duration and in addition to the controls without drugs. Stool specimens of each group were examined microspically for viable trophozoites, and the number of these trophozoites were counted with haemocytometer chamber, as compared to untreated and treated groups. Statistical analysis was done by using Student‘s- t-test.
Results: The results showed infection of E. histolytica initiated in rabbits only. Albendazole and metronidazole were highly effective (100%) for the treatment of infected groups of rabbits. Trphozoites of E. histolytica were highly sensitive to albendazole (25% viability), and metronidazole (22.7% viability) at a dose of 400 mg / kg / day and 250 mg / kg / day, respectively, which was significant in relation to the control (500% viability).
Conclusions: The present study showed that the newly used albendazole is very effective anti-amebic drug as metronidazole in rabbitsالهدف : داء المتحولات المعوية الذي يسببه الطفيلي لا تزال مشكلة صحية مهمة في المناطق النامية في العالم. واحد من اهم العواقب للمستقبل في البحوث الطبية نشوء المقاومة الميكروبية ضد المضادات الحيوية ولهذه الغاية تجرى البحوث الطبية لإيجاد مضادات حيوية جديدة ومن أجل البحث عن أدوية جديدة ضد أميبا ألزحار، هدفت هذه الدراسة حول تأثير تأثير البندازول ضد حيوية الناشطات أميبا ألزحار والمعزولة سريريا من الأنسان على الحيوانات المختبرية. الطرق والمواد : جميع أنماط الحيوانات المختبرية المستخدمة (18 فأر و 18 أرنب) قسمت الى ستة مجاميع لكل مجموعة ستة فئران او ستة ارانب. أخذت العدوى بألناشطات لأميبا ألزحار (المعزولة سريريا) عن طريق الفم. وبعد 7 أيام أعطيت ألأدوية (ميترونيدازول و ألبندازول) للأرانب وللفئران عن طريق الفم والتي نظمت مقدمآ اضافة الى الضابطة ملغم/كغم وزن بلا دواء بلا دواء الجسم/اليوم .وبعد خمسة أيام بدأنا بفحص براز كل مجموعة مجهريا للعثور على الناشطات أميبا ألزحار وحساب عددها بجهاز مقياس كريات الدم مع مقارنة الضابطة واستخدام الميترونيدازول (كدواء قياسي للألبندازول). وتم أستخدام أحصائية لتثبيت الفروقات المعنوية ( Student t-test) . النتائج : أظهرت النتائج ان جميع الفئران لم يحصل لهم أصابات ولكن على العكس كانت جميع الأرانب مصابة. لقد أظهرت النتائج قوة تأثير ألبندازول والميترونيدازول (100%) أي (0% وجود النمو) بعد العلاج للأرانب المصابة. وايضا أظهرت النتائج أن الناشطات للأنتاميبا هستوليتيكا كانت حساسة جدا للبندازول (25%) و للميترونيدازول (22.7% ) عند جرعة 400 ,250 ملغم/كغم/يوم نسبة النمو او حيوية الناشطات على التوالي، مقارنة بالضابطة حيث نسبة النمو 500%. وكانت الفروقات معنوية عند مستوى (P<0.01) . ألاستنتاجات: أظهرت الدراسة الحالية ان الاستعمال الجديد لدواء ألبندازول كان جدا فعالا ضد الناشطات للأنتاميبا هستوليتكا و بدرجة مساوية للدواء القيا سي الميترونيدازول في ألأرانب.

الكلمات الدلالية

A moebiasis --- Mice


Article
Serum uric acid in type 2 diabetics

المؤلفون: Jamal M. Hammed جمال حامد --- Bassam E . Hanna بسام حنا
الصفحات: 69-75
Loading...
Loading...
الخلاصة

Aims: To compare the level of serum uric acid (UA) in type 2 diabetics with a control group and to demonstrate its relation with other risk factors as age , BMI, duration of diabetes, blood glucose and total cholesterol level.
Methods: The study was conducted in Al-Wafa Diabetic Clinic in Mosul during the period from February to May 2007 as a case-control study. A 39 patients of both sexes with type 2 diabetes with a mean  SD age of 51.5 11.1 years , and 20 healthy subjects of both sexes with a mean  SD age of 46.515.5 years as a control group. The concentrations of fasting serum glucose, total cholesterol and UA was determined; BMI was calculated.
Results: BMI, fasting serum glucose, UA and total cholesterol concentrations are significantly higher (P < 0.001, 0.01 , 0.01 respectively) in type 2 diabetics compared to the control group with a positive correlation ( r = 0.605 , P < 0.005 ) between serum UA and the duration of diabetes.
Conclusions: Because serum UA concentration is significantly higher in type 2 diabetics independent on other factors and as it predicts the occurrence of ischemic heart diseases, stroke and even renal disease in these patients; therefore, its measurement is recommended. Since it positively correlated with the duration of diabetes, therefore, the longer the history of diabetes was, the more frequent measurement should be done.
أهداف البحث: لمُقَارَنَة مستوى الحامض البوليِ لمصل الدم للمصابين بداء السُّكري من النمط الثاني مَع مجموعة ضابطة وإظهار علاقته بمؤشرات الخطرِ الأخرى كالعُمر، دليل كتلةِ الجسم ، مدّة مرض السكّريِ، مُستَوَى الجلوكوز والكُولِسيترول ِالكليِّ في الدمِّ. الطرق: أجريت الدراسة في عيادة الوفاء لداء السكّريِ في الموصل للفترةِ مِنْ فبراير/شباطِ ولغاية مايو/مايس 2007 بطريقة مقارنة الحالات ألمرضيه مع ألمجموعه الضابطة. المشاركون: شملت الدراسة 39 مِن ْالمرضى المصابين بداء السكّريِ من النمط الثاني من كلا الجنسين حيث يبلغ المعدل والانحراف المعياري لأعمارهم 51.5. 11.1 سنةِ و 20 من الأصحاء من كلا الجنسين كمجموعة ضابطة حيث يبلغ المعدل والانحراف المعياري لأعمارهم 46.5  15.5سنةِ. تم قياس مستوى الجلوكوز ِ،الكوليستيرول الكليّ والحامض البولي لمصل الدم في حاله الصوم لكلتا المجموعتين مع حساب دليل كتلةِ الجسم . النَتائِج: أظهرت نتائج البحث ارتفاعا معنويا لقيم دليل كتلةِ الجسم ومستويات الجلوكوز ِ، الكوليستيرول الكليّ والحامض البولي لمصلِ الدم P < 0.001, 0.01 , 0.01) على التوالي) للمصابين بداء السُّكري من النمط الثاني مقارنه بالمجموعة الضابطة بالاضافه لوجود ارتباط إيجابي معنوي( r = 0.605 , P < 0.005 ) بين تركيز الحامض البولي لمصلِ الدم ومدّة مرض السكّريِ. الاستنتاجات: بسبب أن تركيز الحامض البولي لمصل الدم أعلى في المصابين بداء السكري من النمط الثاني بصوره مستقلة عن العواملِ الأخرى ولكونه َيتوقّعُ حدوث أمراض ذووي القلبية ، ألجلطة ألدماغية وحتى الأمراض الكلوية لهؤلاء المرضى لذا يُوصى بقياسه ونظرا لوجود ارتباط إيجابي مع مدة المرض لذا يستدعي تكرار قياسه أكثر مع زيادة تاريخ المرض.

الكلمات الدلالية

Uric acid --- diabetics


Article
Cataract surgery rate in Mosul city

المؤلفون: Amer Y. Rajab عامر يحيى رجب
الصفحات: 76-80
Loading...
Loading...
الخلاصة

Objective: To compare the number of cataract surgery rate in Mosul to other part of the world and determine the factors that influence this rate.
Methods: case series study from public and private hospitals in Mosul, on patients who had cataract operations during 2001.
Results: Cataract surgery rate was 1098 per 1 million. Only 15.2% were associated with intraocular lens implant.
Conclusion: Cataract surgery rate in Mosul was the same as in other Middle East Countries, but was very low compared to developed countries.
الهدف: لمعرفة عدد عمليات الساد التي تجرى في محافظة نينوى خلال عام واحد والعوامل المؤثرة عليها التصميم: دراسة الحالات المتتالية. مكان إجراء الدراسة والإطار الزمني لها: جميع مستشفيات محافظة نينوى الرسمية والخاصة خلال عام 2001. المشاركون: جميع المرضى الذين أجريت لهم عملية رفع الساد في عام 2001 . النتيجة: تبين أن عدد العمليات التي أجريت في محافظة نينوى خلال عام 2001 هي 1098 لكل مليون نسمة. الاستنتاج: هذا العدد من العمليات يشبه ما يجرى في بلدان شرق البحر الأبيض المتوسط ولكنه قليل بالنسبة لما يجرى في الدول المتقدمة.

الكلمات الدلالية

Cataract

جدول المحتويات السنة: المجلد: العدد: