جدول المحتويات

مجلة ديالى للبحوث الانسانية

ISSN: 1998104x
الجامعة: جامعة ديالى
الكلية: التربية الاصمعي
اللغة: Arabic and English

This journal is Open Access

حول المجلة

مجلة ديالى : مجلة علمية محكمة تعنى بالبحوث الإنسانية وبالنصوص المحققة تحقيقا علميا رصينا وتحمل ترقيما دوليا معتمدا (ISSN1998-104X)
تنشر البحوث الأصيلة والرصينة التي لم يسبق نشرها في مجلات أخرى، ، ويخضع كل بحث للتقويم من قبل خبراء متخصصين تبعا لاختصاصاتهم الدقيقة .اي هي مجلة انسانية مختصصة تنبع من حاجة المجتمع المتحضر لتحقق اهدافها في مجال التأليف والبحث والتوثيق العلمي للتدريسين والاكاديميين لنشر الفكر المتجدد الذي يستفيد منه المتخصصون وطلاب العلم علما انها اسست عام 1997 واصدرت ( 78) ثمان وسبعون عددا.البريد الالكتروني الرسمي للمجلة (journal@coehuman.uodiyala.edu.iq)

Loading...
معلومات الاتصال

تعنون المراسلات الى سكرتير هيأة التحرير – كلية التربية للعلوم الانسانية / جامعة ديالى ... ديالى – العراق – ص – ب 216
الموقع الالكتروني
http://www.humanmag.uodiyala.edu.iq

والبريد الالكتروني للمجلة journal@coehuman.uodiyala.edu.iq

جدول المحتويات السنة: 2013 المجلد: العدد: 57

Article
The interior developments of the soviet union 1924 - 1939
التطورات الداخلية في الاتحاد السوفيتي 1924 – 1939

Loading...
Loading...
الخلاصة

Recognizes when Vladimir Lenin government in Russia in 1917, working to convince the Russian people need to undergo a transition can people from which to accept the application of the socialist system, work on the application of the capitalist system in a limited way through Acash economic knew Actinb as only the taxation of the peasants who have been granted freedom in the sale of their products, and returned the industrial establishments Minor to their owners and allow companies to manage labs major without-owned, has also allowed foreign investment under the control of the state and became the economy is growing under this policy, rising industrial production, agricultural and disappeared the problems suffered by Russia, but this policy has made the economy is based on the public sector and private sector, and led to the emergence of new opportunistic layer was Balcolac. After Lenin's death in January 1924 the work of Joseph Stalin in eliminating his opponents, who were divided into current left-wing led by Leon Trotsky and the tide of right-wing led by Zinoviev and Kamenev, and return the difference between Trotsky and Stalin to their attitude towards the New Economic Policy, prepared by Trotsky back to the capital, and defends his theoryargument revolution permanent any left outside Russia to become a global, either Stalin sees the need to defend the policy of the NEP as a first stage because it contributed to the development of the economy and embrace the idea of the ongoing revolution in stages leading to the consolidation of the socialist system in Russia and then internationalized, and the Alliance of Stalin with right-wing and form a majority within the Communist Party and Trotsky's isolation from the Ministry of Defence in 1925 and then from the Communist Party in 1927 and then expelled from the country in 1929, Stalin and then emptied of the current right-wing and spent it, Stalin abolished NEP and applied planning policy. Introduction to the Search section, three chapters and a conclusion has included the first chapter of domestic policy developments of the Soviet Union 1924-1928. While the second chapter deals with the internal political developments of the Soviet Union 1928-1936. The third chapter was devoted to study the internal political developments of the Soviet Union 1936-1936. Search and adopted a lot of Arab and foreign sources have been installed at the end of the search. عندما تسلم فلاديمير لينين Vladimir Leni(1) الحكم في روسيا عام 1917 عمل على إقناع الشعب الروسي بضرورة المرور بمرحلة انتقاليه يستطيع الشعب من خلالها قبول تطبيق النظام الاشتراكي ، وعمل على تطبيق النظام الرأسمالي بشكل محدود من خلال السياسة الاقتصادية التي عرفت بالنيب NEP إذ اكتفى بفرض الضرائب على الفلاحين الذين منحوا الحرية في بيع منتجاتهم ، وأعيدت المؤسسات الصناعية الصغرى إلى أصحابها والسماح للشركات بإدارة المعامل الكبرى دون تملكها ، كما سمح بالاستثمار الأجنبي تحت مراقبة الدولة وأصبح الاقتصاد ينمو بموجب هذه السياسة ، حيث ارتفع الإنتاج الصناعي والزراعي ومع ارتفاعه ظهرت معها مشكلات مختلفة واختفت المشاكل التي عانت منها روسيا لكن هذه السياسة جعلت الاقتصاد يرتكز على قطاع عمومي وقطاع خاص ، وأدت إلى ظهور طبقة انتهازية جديدة تمثلت بصغار الإقطاعيين التي تعرف بالكولاك kulaks . بعد وفاة لينين في كانون الثاني 1924 عمل جوزيف ستالين Joseph stalin(2) في القضاء على معارضيه ، الذين انقسموا إلى تيار يساري يتزعمه ليون تروتسكي Leon Trotsky(3) وتيار يميني يتزعمه زينوفيف Zinoviev وليون كامينيف Leon Kamenev ، ويعود الخلاف بين تروتسكي وستالين إلى موقفهما من السياسة الاقتصادية الجديدة ، يعدها تروتسكي رجوعا إلى الرأسمالية ، ويدافع عن نظريته القائلة بالثورة الدائمة أي بثها خارج روسيا لتصبح عالمية ، أما ستالين فيرى ضرورة الدفاع عن سياسة النيب كمرحلة أولى لأنها ساهمت في تطوير الاقتصاد وتبني فكرة الثورة المستمرة على مراحل مما يؤدي إلى توطيد النظام الاشتراكي داخل روسيا ثم تدويله ، وقد تحالف ستالين مع التيار اليميني وشكل أغلبية داخل الحزب الشيوعي وعزل تروتسكي من وزارة الدفاع عام 1925 ثم من الحزب الشيوعي في عام 1927 ثم طرده من البلاد عام 1929 ، ثم تفرغ ستالين للتيار اليميني وقضى عليه ، ألغى ستالين السياسة الاقتصادية الجديدة وطبق سياسة التخطيط . قسم البحث إلى مقدمة وثلاثة فصول وخاتمة وقد تضمن الفصل الأول التطورات السياسة الداخلية للاتحاد السوفيتي 1924-1928 . بينما يتناول الفصل الثاني التطورات السياسية الداخلية للاتحاد السوفيتي 1928-1936 . وكرس الفصل الثالث لدراسة التطورات السياسة الداخلية للاتحاد السوفيتي 1936-1939 . واعتمد البحث على الكثير من المصادر العربية والأجنبية تم تثبيتها في نهاية البحث .


Article
Significant time for action in the light of the context analysis in the Arabic poem
الدلالة الزمنية للأفعال في ضوء السياق دراسة تحليلية في القصيدة العربية الحديثة

المؤلفون: . Isra Hussain Jaber إسراء حسين جابر
الصفحات: 37-62
Loading...
Loading...
الخلاصة

The privacy of research lies in the stand on the potential temporal enjoyed by acts within the context and the impact of Altaalqat text in emptying the act of significant status, a topic not Alaq attention please by students so applied that privacy on the poetic texts of modern, especially involving the feelings of alienation and longing so to include systems to inform him of the lingual nature affected by actual Baltdakhlat synthetic, as well as psychological vulnerability Pkwamn poet and intellectual . إن خصوصية البحث تكمن في الوقوف على الإمكانات الزمنية التي تحظى بها الأفعال داخل السياق واثر التعالقات النصية في إفراغ الفعل من دلالته الوضعية ، وهو موضوع لم يلق الاهتمام المرجو من قبل الدارسين لذا طبقت تلك الخصوصية على النصوص الشعرية الحديثة لاسيما المتضمنة لمشاعر الغربة والحنين وذلك لما تشتمل عليه من أنظمة إبلاغ لسانية ذات طابع فعلي تأثرت بالتداخلات التركيبية ، فضلا عن تأثرها بكوامن الشاعر النفسية والفكرية . إن الإمكانات الزمنية التي تحظى بها الأفعال لم تلق الاهتمام المرجو من الدراسات السابقة إذ جاء تركيزهم على الخصائص الزمنية الصرفية الكامنة في الأفعال وأهملت الأبعاد الأخرى،إلى جانب ذلك فان اللغويين والنحاة لم يخصصوا موضعا لدراسة الزمن بوصفه ظاهرة في اللغة العربية .

الكلمات الدلالية


Article
Medical Liability in Islamic jurisprudence
المسؤولية الطبية في الفقه الإسلامي

المؤلفون: Ali Baker A. بكر عباس علي
الصفحات: 63-96
Loading...
Loading...
الخلاصة

Research has included the definition of responsibility of medical language and idiomatically and the concept of responsibility Medical in Islamic jurisprudence and what should be the doctor asked your flag profession medical to be the level of scientific and professional position to treat people to piece split search responsibility Medical ethical responsibility medical process and the consequent this responsibility of the causes of whether ignorance mistakes or intentionally and the rule of mercy killing negative and positive تضمن البحث تعريف المسؤولية الطبية لغة واصطلاحا ومفهوم المسؤولية الطبية في الفقه الإسلامي وما ينبغي على الطبيب من طلب العلم الخاص بمهنته الطبية ليكون بمستوى علمي ومهني يؤهله لعلاج الناس . لذلك انقسم البحث إلى مسؤولية طبية أخلاقية ومسؤولية طبية عملية وما يترتب على هذه المسؤولية من موجبات سواء كان جهلا أو خطأ أو عمدا وحكم قتل الرحمة السلبي والايجابي .

الكلمات الدلالية


Article
The scientific principles for industrial firms location
الأسس العلمية لتوطين المشاريع الصناعية

المؤلفون: Khalid Taha Abdel Kareem خالد طه عبد الكريم
الصفحات: 97-132
Loading...
Loading...
الخلاصة

The national economy comprises several economical sectors. One of the most important one is the industrial sector which is the considered the leading and pivotal sector in the development construction. Therefore, the operation of industrialization is considered the central issue of the political and economical policies of any country. The investment of this sector usually comprises a big ratio of the investment budget of the country. Consequently, the economical wisdom necessitates that the distribution of the industrial firms should be scientific in order to achieve the economical resources: domestic and foreign ( human , material and financial ) and to satisfy the desire and aims of the political and economical authorities of achieving the economical and social welfare and prosperity through the balance of the growth in all parts of the country taking the environmental condition of pollution and noise and provide the national protection for the strategic industries . All the above-mentioned can be achieving through the collection and distribution of the active factors in order to start building and distributing the industrial firms and follow the scientific methods of assigning the optional location of the industrial firms . يتكون الاقتصاد الوطني من عدد من القطاعات الاقتصادية الرئيسية واهم هذه القطاعات هو القطاع الصناعي فهو القطاع القائد والمحوري في البناء التنموي . ولذلك فان عملية التصنيع تعتبر الشغل الشاغل للسلطات السياسية والاقتصادية للبلد . حيث إن استثمارات هذا القطاع غالبا ما تشكل نسبة كبيرة من الميزانية الاستثمارية للبلد . لذلك تتوجب الحكمة الاقتصادية أن يكون توزيع هذه المشاريع الصناعية توزيعا علميا يحقق الامثلية الاقتصادية في استغلال الموارد الاقتصادية ( المادية والبشرية والمالية ) الوطنية والمستوردة ويلبي طموحات وأهداف السلطات السياسية والاقتصادية في تحقيق أبعاد الرفاهية الاقتصادية والاجتماعية من خلال تحقيق النمو المتوازن لعموم مناطق البلد ويراعي شروط البيئة والتلوث والضوضاء ويعزز الدفاع الوطني لبعض الصناعات الإستراتيجية . ويتحقق ذلك من خلال حصر وتوزيع العوامل الفاعلة والمؤثرة في قيام وتوزيع الصناعات واعتماد الأساليب والطرق العلمية في اختيار وتحديد الموقع الأمثل للمشروع الصناعي .

الكلمات الدلالية


Article
The impact of the rational emotional method In the developing of Self-consistency among preparatory schools for girl
اثر الأسلوب العقلاني الوجداني في تنمية أتساق الذات لدى طالبات المرحلة الإعدادية

المؤلفون: . Khansa Abdul Razaq Abd خنساء عبد الرزاق عبد
الصفحات: 133-176
Loading...
Loading...
الخلاصة

This study acquires its importance from the impact of the rational emotional method In the developing of Self-consistency among preparatory schools for girl through verifying the following hypotheses:- 1- There are no statistically significant differences between the rank orders of the experimental group scares before and after programmed. 2- There are no statistically significant differences between the rank order of the experimental and control groups. Experimental methodology is used to verify the study hypotheses. The sample consists of (30) female students who got less score on the Self-consistency measure. The sample is chosen from Thuaba Al.Huriya preparatory school female in the city of Baquba. They are distributed randomly into two equal groups. Counseling program was used according to the strategies of positive psychology with experimental group while the control group is not exposed to such program . Abdul hammed scale Self-consistency (2010) has been adopted and the researcher made certain modification to be adopted to preparatory school students . It is exposed to a number of experts to be used Validity and Reliability are also achieved The strategies of rational emotional method are used . The number of counseling session is (12) sessions . The validity of the program is achieved through exposing it to a number of experts . In order to process data statistically , Pearson correlation coefficient , Smirnov Test , Mann – Whitney test , percentages are used . It has been found out that : 1- There are no statistically significant differences at 0.05 level of significance in favor of experimental group and counseling program . 2- There are no statistically significant differences at 0.05 level of significance in the post test and in favor of the experimental group . In the light of the results of the study , it is recommended that : Adapting Counseling program by Educational Counselors to develop Self-consistency. It is suggested that : Conducting a comparative study for social tolerance between female and male schools . Conducting a similar study which comprises both male and female students and for different levels ( primary and intermediate ) . يهدف البحث الحالي إلى معرفة اثر الأسلوب العقلاني الوجداني في تنمية أتساق الذات لدى طالبات المرحلة الإعدادية من خلال التحقق من الفرضيات الآتية:- 1- لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى ( 0,05 ) بين رتب درجات المجموعة التجريبية قبل البرنامج وبعده . 2- لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى ( 0,05 ) بين رتب درجات المجموعة التجريبية والمجموعة الضابطة في الاختبار ألبعدي . تم اعتماد المنهج التجريبي للتحقق من فرضيات البحث , إذ تكونت عينة البحث من ( 30 ) طالبة من اللواتي حصلن على اقل درجة في مقياس إتساق الذات تم اختيارهن من ثانوية الحرية للبنات في قضاء بعقوبة في محافظة ديالى وتم توزيعهن عشوائيا بين مجموعتين متساويتين واستعمل الأسلوب الإرشادي المعد مع المجموعة التجريبية المقدم بالأسلوب العقلاني الوجداني بينما لم تتعرض المجموعة الضابطة للأسلوب الإرشادي . تم تبني مقياس ( عبد الحميد , 2010 ) لاتساق الذات لدى طلبة المرحلة الإعدادية والذي تم عرضه على مجموعة من الخبراء اجمعوا على استخدامه , وتم استخراج بعض الخصائص السايكومترية للمقياس منها ( الصدق والثبات ) . اعتمدت استراتيجيات أسلوب الإرشاد العقلاني الوجداني , وبلغ عدد الجلسات ( 12 ) جلسة إرشادية تم عرضها على مجموعة من الخبراء في هذا المجال وقد أيدوا صلاحية البرنامج . ولمعالجة بيانات البحث تم اعتماد عدة وسائل إحصائية ( معامل ارتباط بيرسون , اختبار كولمكورف - سميرنوف , اختبار مان – وتني , واختبار ولكوكسن ) . وقد توصل البحث الحالي إلى النتائج الآتية :- 1- وجود فـروق ذات دلالة إحصائيـة عند مستوى ( 0.05 ) في المجموعـة التجريبية ولصالح الأسلوب الإرشادي . 2- وجود فـروق ذات دلالة إحصائيـة عند مستوى ( 0.05 ) بين المجموعتين التجريبية والضابطة في الاختبار ألبعدي ولصالح المجموعة التجريبية . وفي ضوء النتائج خرج البحث الحالي بالتوصيات الآتية :- 1- اعتماد المرشـدات التربويـات الأسلوب الإرشادي الذي أعدته الباحثـة في مدارسهن لأجل تنمية أتساق الذات لدى طالباتهن . 2- استعمال المرشدين التربويين والمرشـدات التربويـات لمقياس أتسـاق الذات للكشف على مستوى هذا المتغير لدى الطلبة . وأخيرا يقترح البحث الحالي بعض المقترحات :- 1- إجراء دراسة مماثلة لدى طلاب المرحلة الإعدادية . 2- إجراء دراسة مماثلة لمراحل دراسية أخرى ( ابتدائية ومتوسطة ) .

الكلمات الدلالية


Article
More efficient use of water and its role in increasing the area of cultivated land in Iraq
زيادة كفاءة استخدام الماء ودوره في زيادة مساحة الأراضي المزروعة في العراق

المؤلفون: raa'd raheem hamood رعد رحيم حمود العزاوي
الصفحات: 177-224
Loading...
Loading...
الخلاصة

The study included River Basin Tigris and Euphrates, which form the basins separate located first Euphrates in the middle of Turkey east Soeriaogrb Iraq and eastern Saudi Arabia, located Tigris Basin in Turkey Iraq Iran and also includes the basin land is mountainous twisted and plain The area of the Euphrates basin when submitted eliminate Heat about (264 120) km 2 The Tigris Basin of (166 155) km 2 when the city of Baghdad. Regarding agricultural land divided agricultural land in Iraq into two area rain which avoided delving in. region irrigation, which has an area of (32) million acres located in the region of Central and South running them around (23) million acres the area irrigated annually convergence (l2)million acres due to follow system Altbooir and neglect that hit agricultural land in particular and the agricultural sector in general because of the security conditions of the country and the lack of rain. The decisive factor is the amount of water available per year and (56.631) billion m 3 is that contained annual insured in both rivers is 75% of the amount mentioned is contained water (42.5) billion m 3 per year because of the situation the Turkish and Syrian and Iranian and lack of commitment to quotas estimated in addition to losses large water through evaporation from reservoirs, the amount of water available for irrigation will be (35) billion m3 per year, which is enough to meet the needs of the Iraqi plan that aspires to find a plan that agricultural believes sufficient water resources. شملت الدراسة حوضي دجلة والفرات اللذين يشكلان حوضين منفصلين يقع الأول الفرات في أواسط تركيا شرق سوريا وغرب العراق وشرق السعودية , ويقع حوض دجلة في كل من تركيا والعراق وإيران وكما يشمل الحوض أراضي جبلية ملتوية وسهلة وتبلغ مساحة حوض الفرات عند مقدم قضاء هت حوالي ( 264120 ) كم2 أما حوض دجلة تبليغ ( 166155 ) كم2 عند مدينة بغداد . أما فيما يخص الأراضي الزراعية , فتقسم الأراضي الزراعية في العراق إلى منطقتين , المنطقة المطرية التي تجنبنا الخوض فيها والمنطقة الاروائية والتي تبلغ مساحتها ( 32 ) مليون دونم تقع في المنطقة الوسطى والجنوبية , يستغل فيها حوالي ( 23 ) مليون دونم , أما المساحات التي تروى سنويا فتقارب ( 12 ) مليون دونم , وذلك بسبب إتباع نظام التبوير والإهمال الذي أصاب الأراضي الزراعية بشكل خاص والقطاع الزراعي بشكل عام بسبب ظروف البلاد الأمنية وقلة الأمطار . إن العامل الحاسم هو كمية المياه المتوفرة سنويا وهي ( 56631 ) مليار م3 غير أن الوارد السنوي المؤمن في كلا النهرين هو 75% من الكمية المذكورة وبهذا يبلغ الوارد المائي ( 42.5 ) مليار م3 سنويا بسبب الوضع التركي والسوري والإيراني وعدم التزامهم بالحصص المقررة بالإضافة إلى الفواقد المائية الكبيرة نتيجة للتبخر من الخزانات فان كميات المياه المتوفرة للري سوف تكون ( 35 ) مليار م3 سنويا وهي غير كافية لتلبية احتياجات المخطط العراقي الذي يطمح إلى إيجاد خطة زراعية يؤمن لها وارداً مائياً كافياً لزراعة جميع الأراضي الزراعية .

الكلمات الدلالية


Article
Efficient The Arab financial markets happening & ambitions analysis looking
كفاءة أسواق الأوراق المالية العربية الواقع والطموح نظرة تحليلية

المؤلفون: Zuhier H. Salman زهير حامد الزيدي
الصفحات: 225-261
Loading...
Loading...
الخلاصة

Stock markets are considered to be one of means capable of stimulating economic growth. Its positive effect consists in providing necessary liquidity for investment decision and development which makes capital markets more attractive to investors seeking long run financing .From investors point of view, investing on stock markets gives they possibility of selling at any time and /or constructing a portfolio that yields higher returning. this view, or study will be consenting on the efficiency .Its conceptual framework ,its importance and characteristics. Then we will analysis the efficiency of Arab stock markets by study its general indicator. Barriers marking it less efficiency ,and different ways enabling these markets to have sustainable place and being more effective and more efficiency . تمثل أسواق الأوراق المالية بالدول النامية عموما والدول العربية خصوصا أداه أساسية من أدوات النمو الاقتصادي لما لها من اثر ايجابي على النشاط الاقتصادي . وذلك من خلال خلق السيولة النقدية اللازمة للاستثمار والتنمية , بالشكل الذي يجعل أسواق رأس المال أكثر جاذبية للمستثمرين في الحصول على التمويل طويل الأجل من خلال الإقبال على اقتناء الأصول المالية . ومن هذا المنظور سوف تركز الدارسة على كفاءة الأسواق المالية بصفة عامة من حيث مفهومها , أهميتها خصائصها , ثم نسلط الضوء على كفاءة أسواق الأوراق المالية العربية من خلال تحليل تغيرات مؤشراتها العامة وتحديد المعوقات التي تقف بوجه رفع كفاءتها . ولتعزيز مكانتها والقيام بدورها وتوصلت الدراسة إلى نتائج منها انخفاض كفاءة أداء أسواق الأوراق المالية العربية بالمقارنة مع مثيلاتها من الأسواق الناشئة والمتطورة وضعف الدور الرقابي والتنظيمي . غياب التشريعات والأنظمة والقوانين المتعلقة بالأسواق المالية في اغلب البلدان العربية وغياب مؤسسات وساطة تتمتع بالخبرة وعدم استقلالية الأسواق المالية وهيمنة القطاع العام . إن التذبذب الكبير وعدم كفاءة الأداء وضعف الشفافية , في أسواق الأوراق المالية العربية يجعلها طاردة للاستثمارات العربية التي وجدت في الأسواق الأخرى الأمريكية والأوربية والأسيوية ملاذا لها مما يحرم بلداننا العربية من فرصة استغلال الفوائض المالية العربية في التنمية الاقتصادية وكذلك عدم جذب الاستثمارات الأجنبية وقدمت الدراسة مجموعه من التوصيات العمل على تعزيز كفاءة أسواق الأوراق المالية من خلال تطوير القوانين والتشريعات ومواكبه التطور , وتعزيز دور المؤسسات الرقابية وحوكمة الشركات وفصل بين المؤسسات التشريعية والبورصات . تعزيز الشفافية في نشر المعلومات وإلزام الشركات بإدراج كافة المعلومات المتعلقة بأدائها وقوائمها المالية وموازناتها , وتشجيع المؤسسات الاستشارية ودعمها . تشجيع التعاون مع المنظمات المالية والمؤسسات الدولية ونشر التكنولوجيا الحديثة في الأسواق المالية والعمل على تطبيق معايير الكفاءة والأداء للمنظمة الدولية لهيئات الرقابة على أسواق الأوراق المالية .

الكلمات الدلالية


Article
The effect of using model ( McCarthy ) in collection of the fifth grade students of literary In the subject of Arabic Rhetoric
أثر استعمال أنموذج ( مكارثي ) في تحصيل طالبات الصف الخامس الأدبي في مادة البلاغة والتطبيق

المؤلفون: Zainab Falih Mahdi زينب فالح مهدي السلطاني
الصفحات: 262-234
Loading...
Loading...
الخلاصة

The Present Study aims at learning : ( the effect of using model (McCarthy) in collection of fifth grade students in the subject of the literary eloquence ). To achieve the aims of this research the researcher , formulated the following null hypothesis. There is no statistically difference at the level of (0,05) between the average scores of the experimental group students who study rhetoric material using model (McCarthy), and the average score for the control group of students who study the same article in the traditional way The research sample was chosen by the researcher (68) students as a total number (34) students in the experimental group and (34) students in the control group. The researcher has chosen Al – fawz secnday school for girls as a poem for applying the experience of the study, the researcher has rewarded the two sets of research in a number of variables. (The fourth-grade literary classes, ages, education of parents and language ability) After lesson plans And tbaktha The Two Sets Of Research Applied Researcher have been prepared The researcher acmede atest, adopted the to test prepared by the researcher (Suaad Moussa Lahibi, in 2011), which consists of (30) paragraph test were all a choice of multiple, and the researcher has used the following statis tical tests altaúa for two independent samples, Chi square , after the end of the probationary period, which lasted the whole semester applied researcher tests on two sets of research and then addressed the very fact of statistical data to: there is difference statistically significant at the level of (0,05) between the average scores of the experimental group students who are studying rhetoric material using model (McCarthy), and the average score for the control group students who are studying the same article in the traditional way And In Favor Of The Experimental Group. The researcher has recommended following: - 1 - take advantage of the teaching model proposed for teaching of rhetoric at the university level. 2 - Attention should be paid to form models of teaching in particular, commensurate with the characteristics of students and the nature of the subject. The researcher proposed the following: - 1 - re-testing the proposed model of teaching in teaching rhetoric to students in grade one in the Arabic language departments in order to generalize the results. 2 – Doing research to know the effectiveness of the proposed model in teaching other subjects in other classes. Ask God And That The Dress Worn By The Acceptance And Benefit, It's Official Akram . يرمي البحث الحالي إلى تعرف : ( أثر استعمال أنموذج مكارثي في تحصيل طالبات الصف الخامس الأدبي في مادة البلاغة ) . ولتحقيق هدف البحث صاغت الباحثة الفرضية الصفرية الآتية . ليس هناك فرق ذو دلالة إحصائية عند مستوى (0,05) بين متوسط درجات طالبات المجموعة التجريبية اللائي يدرسْنَ مادة البلاغة باستعمال أنموذج مكارثي ، ومتوسط درجات طالبات المجموعة الضابطة اللائي يُدَرِّسْنَ المادة نفسها بالطريقة المتبعة . بلغت عينة البحث التي اختارتها الباحثة (68) طالبةً بواقع (34) طالبةً في المجموعة التجريبية و (34) طالبةً في المجموعة الضابطة . وقد اختارت الباحثة مدرسة إعدادية الفوز للبنات بصورة قصيدة لغرض تطبيق تجربة البحث الحالي وقد كافأت الباحثة بين مجموعتي البحث في عدد من المتغيرات وهي : ( مجموعة درجات الصف الرابع الأدبي ، و الأعمار الزمنية ، و التحصيل الدراسي للوالدين، والقدرة اللغوية ) . وبعد إعداد الخطط التدريسية وتطبيقها على مجموعتي البحث طبقت الباحثة اختباراً تحصيلياً إذ اعتمدت الباحثة على الاختبار الذي أعدته الباحثة ( سعاد موسى اللهيبي ، عام 2011 ) الذي يتكون من (30) فقرة اختبارية جميعها كانت اختياراً من متعدد ، واستعملت الباحثة الوسائل الإحصائية الآتية : الاختبار التائي لعينتين مستقلتين ، و مربع كاي ، وبعد انتهاء مدة التجربة التي استمرت فصلاً دراسياً كاملاً طبقت الباحثة الاختبارات على مجموعتي البحث ومن ثم عالجت البيانات الإحصائية فتوصلت إلى : يوجد فرق ذو دلالة إحصائية عند مستوى (0,05) بين متوسط درجات طالبات المجموعة التجريبية اللائي دُرِسْنَ مادة البلاغة باستعمال أنموذج مكارثي ، ومتوسط درجات طالبات المجموعة الضابطة اللائي دُرِسْنَ المادة نفسها بالطريقة القياسية ولصالح المجموعة التجريبية . ومن ثم أوصت الباحثة بما يأتي :- الاستفادة من الأنموذج التدريسي المقترح لتدريس مادة البلاغة في المرحلة الجامعية. العناية ببناء نماذج تدريسية خاصة، تتناسب مع خصائص الطلبة وطبيعة المادة الدراسية . واقترحت الباحثة ما يأتي :- إعادة تجريب الأنموذج التدريسي في تعليم مادة البلاغة على طلبة الصف الأول في أقسام اللغة العربية بهدف تعميم النتائج . إجراء دراسة لتعرف فاعلية هذا الأنموذج التدريسي في مواد دراسية أخرى في صفوف دراسية أخرى . والله اسأل أن يلبسه ثوب القبول وان ينفع به , انه أكرم مسؤول .

الكلمات الدلالية


Article
The Self-Control A Mania Guides And Girl Scout
التحكم الذاتي لدى المرشدين والمرشدات

المؤلفون: samiaa ALI Hasan سميعة علي حسن
الصفحات: 335-362
Loading...
Loading...
الخلاصة

The study of variable Self – Control to the teachers is a fortress psychological shield them from many behavioral abnormalities influence of attitudes and negative situations , especially in the field of education and academic achievement because it leads to processes that are active perceptions cognitive and behavioral effects against regularly to get the goal. The current research aims to - Measure the Self – Control to the guide s and girl scouts - Measure the Self – Control to the guides the typ (male and female). Therefore , after data collection and processed statistically using statistical methods , the researcher found the following results: إن دراسة متغير التحكم الذاتي لدى المعلمين والمعلمات يعد بمثابة الحصن النفسي الواقي لهم من العديد من الانحرافات السلوكية والاضطرابات النفسية ويجنبهم الوقوع تحت تأثير المواقف والحالات السلبية خاصة في مجال التعليم والتحصيل الدراسي لأنه يؤدي إلى العمليات التي تنشط الأدراكات المعرفية ، والسلوكية ، والتأثيرات الموجهة بانتظام نحو الحصول على الهدف. يهدف البحث الحالي :- 1- قياس التحكم الذاتي لدى المرشدين والمرشدات. 2- معرفة دلالة الفروق في التحكم الذاتي على وفق متغير النوع (ذكور –إناث) ويقتصر البحث الحالي على المرشدين التربويين في مدينة بغداد وبعقوبة . وبعد جمع البيانات ومعالجتها إحصائياً باستعمال الوسائل الإحصائية توصلت الباحثة الى عدد من التوصيات والمقترحات النتائج .

الكلمات الدلالية


Article
Moderation In Literature of Dialogue
الاعتدال في أدب الحوار( تطبيقات من السنّة النبوية )

المؤلفون: shaheed Kareem FIayeh شهيد كريم فليح
الصفحات: 363-407
Loading...
Loading...
الخلاصة

The aim of Dialogue is great .It is always fruitful In its influence on faith in God and to make approximation of difference opinion and to unify people in this age of different and dispute and to defend the rightreIigion against its enemy. It is necessary to support the culture of Dialogue especially amony the ethnical groups of our nation or country in spite of their different languages or their different thoubts and religions. Sunna (of our prophet) is very rich in Dialogue in high degrees in its creative literature and its mild methods . The first section Definintion of Dialogue and moderation linguistically the language of Dialogue the importance of dialogue and moderation. The second section Faithfulness of dialogue the origin of dialogue investigation of truth comprebesion of the subject of dialogue The Third section Morals of dialogue psychological of speakers good listening enthusiasm in dialogue respect of other speakers. The fourth section Methods of dialogue good opening of debate good use of repletion invoke the emotion good coclusive epilogue. إن للحوار مقاصده العظيمة و ثماره النافعة وآثاره البينة في الدعوة إلى الله وتقريب وجهات النظر وتضييق فجوة الخلاف والتوحيد بين أبناء الأمة في عصر كثر فيه الخلاف والنزاع ورد شبه الطاعنين والمبطلين والدفاع عن الشرع المبين وفوائد أخرى عظيمة،فالحاجة ماسة إلى دعم ثقافة الحوار بكل معالمه وأسسه وقواعده ،خصوصاً بين أبناء شعبنا الواحد وقد أخلتفت بعض لغات أبنائه وتنوعت مذاهبهم الدينية والفكرية وبعض المعالم الجغرافية لاسيما وقد تعرض أبناء هذا البلد إلى فترات طويلة ولازال من المحن والشدائد والتسلط الظالم والأفكار المنحرفة المغالية البعيدة عن منهج الاعتدال والحوار الإسلامي، لذلك فالحاجة إلى ثقافة الحوار ماسة، فكلُّ واحد من الناس يحتاج إلى الحوار، ليصل إلى مقصوده، ويحقق أهدافه.ثم إن الحوار مطلبٌ لجميع الأطراف، ودعوى ينادي بها الجميع، بغض النظر عن صدق تلك الدعوى من عدمها.ونحن في عصر يكثر فيه الحديثُ عن الحوارِ، والدعوة إليه سواء على مستوى الأفراد، أو الجماعات، أو الدول. هذا وإن الناظر في شرعنا الحنيف بعدل وإنصاف ليرى رأْيَ العينِ أن الشرع حافلٌ بالحوار في أرفع درجاته، وأعلى مقاماته، وأروع آدابه، وأسمى طرائقه وأساليبه.ولا عجب في ذلك، لاسيما في السنة النبوية المباركة فالرسول صلى الله عليه وسلم هو خير الناس، وسيرته أرقى صورة للحياة البشرية.ولقد مرت به عليه الصلاة والسلام أحوالٌ شتى مِنْ سِلْمٍ وحرب، وعسر ويسر،فكان في جميع تلك الأحوال والمعاملات مع المسلمين وغير المسلمين يأخذ بالحوار أخذاً عملياً بأرقى صوره وأساليبه موجداً أعظم أخوة وتعايش على وجه الأرض.لذا كان عنوان البحث (الاعتدال في أدب الحوار)(تطبيقات من السنة النبوية) مختصراً للموضوع من خلال المصادر الأساسية للسنة المطهرة قدر المستطاع مع الاستدلال ببعض الآيات القرآنية وأراء المفسرين تتمةً وتوضيحاً للموضوع وقد قسمته إلى عدة مباحث. المبحث الأول:مفهوم الاعتدال و الحوار:تعريف الحوار والاعتدال لغةً واصطلاحاً، ألفاظ مرادفة للحوار، أهمية الاعتدال والحوار. المبحث الثاني:أصول الحوار :سلامة المقاصد ،التثبت بالحقائق والأدلة الواضحة،العلم بمادة الحوار العدل. المبحث الثالث:آداب الحوار:الجانب النفسي للشخص المُحاور،الإقبال على المُحاور، إلاصغاء وحسن الاستماع، رفع الإنسان من شأن محاوريه ،الرفق والإحسان مع المحاورين. المبحث الرابع:أساليب الحوار:حسن الاستفتاح للحوار ،الترسل في الكلام ،حسن الاستخدام للتكرار، إثارة العواطف، استعمال أسلوب النداء، حسن الختام للحوار.

الكلمات الدلالية


Article
The impact of collaborative inquiry in the collection of Reading material to students Science departments Quran and Islamic education Preparation
أثر الاستقصاء التعاوني في تحصيل مادة التلاوة لدى طلبة أقسام علوم القرآن والتربية الإسلامية

المؤلفون: Taha Yas Khudair طه ياس خضير
الصفحات: 408-467
Loading...
Loading...
الخلاصة

The current research aims to know the effect of collaborative inquiry in the collection of Reading material to students of science departments Quran and Islamic education. Facing the students in the Department Science Quran difficulties in the subject of reading, especially school students the second of them than the recitation of the Quran, especially the provisions of the recitation, and this is indicated by the many local studies, so I felt the researcher that there is a need to conduct a study on this aspect (after survey cooperative) in a substance reading using the survey method Aaltaaona in teaching, and for this reason was the goal of the current search is: - Know the effect of collaborative inquiry in the collection of reading material to students of science departments Quran and Islamic education. Through verification of the following hypothesis: - There is no difference statistically significant at the level of (0.05) between the average scores of the experimental group students who study reading material according to the method of collaborative inquiry and the average degree of the control group students who are studying the same article according to the usual way. Were selected Science Department Koran / College of Education for Human Sciences at the University of Diyala because of knowledge of the researcher prior managed as a working teaching it, was the research sample (60) students by (30) students in the experimental group which studied students material recitation using survey cooperative, and ( 25) students in the control group, who studied the same material studied using the traditional method. Rewarded the researcher between the two students in a number of changes including (chronological age, educational attainment of parents, degree of reading material for the previous year). And then provide the prerequisites for applied research experience, as the researcher taught two sets of research by himself in the second semester of the academic year (2011-2012). Having identified the scientific material, which included the topics contained in the vocabulary of reading material for the second phase / Koran Science Department. The results indicate the superiority of the experimental group which studied the scientific concepts using a survey to members of the cooperative control group which studied the same concepts using the usual method Through the result reached by the researcher concluded the following: 1 - There is a need at the second stage students / Science Department Quran recitation in substance to the modern methods of teaching collaborative inquiry. 2 - The teaching of reading for the second phase using a collaborative survey of the best teaching in the traditional way. In light of this, the researcher recommended the need to inform teachers of reading material and to the survey Madrsadtha cooperative and steps for use when teaching reading for students of the second phase. The study concluded with a number of proposals and recommendations. يهدف البحث الحالي إلى معرفة اثر الاستقصاء التعاوني في تحصيل مادة التلاوة لدى طلبة أقسام علوم القرآن والتربية الإسلامية . يواجه طلبة قسم علوم القرآن صعوبات في مادة التلاوة ولاسيما طلبة المرحلة الثانية منهم مما يتعلق بتلاوة القرآن الكريم ولاسيما أحكام التلاوة , وهذا ما أشار إليه العديد من الدراسات المحلية ، لذلك شعر الباحث بأن هناك ضرورة لإجراء دراسة تتناول هذا الجانب ( اثر الاستقصاء التعاوني ) في مادة التلاوة باستخدام طريقة الاستقصاء التعاوني في التدريس ، ولهذا السبب كان هدف البحث الحالي هو : - معرفة اثر الاستقصاء التعاوني في تحصيل مادة التلاوة لدى طلبـة أقسام علوم القرآن والتربية الإسلامية . وذلك من خلال التحقق من الفرضية الآتية : - لا يوجد فرق ذو دلالة إحصائيـة عند مستوى ( 0,05 ) بين متوسـط درجات طلبة المجموعـة التجريبية الذين يدرسون مادة التلاوة وفق طريقة الاستقصاء التعاوني ومتوسط درجات طلبة المجموعة الضابطة الذين يدرسون المادة نفسها وفق الطريقة الاعتيادية . تم اختيار قسم علوم القرآن / كلية التربية للعلوم الإنسانية في جامعة ديالى بسبب معرفة الباحث المسبقة بإدارتها كونه يعمل تدريسياً فيه ، بلغت عينة البحث (60) طالبا بواقع (30) طالبا في المجموعة التجريبية التي درس طلابها مادة التلاوة باستخدام طريقة الاستقصاء التعاوني , و(25) طالبا في المجموعة الضابطة التي درست التي درست المادة نفسها باستخدام الطريقة التقليدية . كافأ الباحث بين طلبة المجموعتين في عدد من التغيرات منها ( العمر الزمني , التحصيل الدراسي للأبوين , درجات مادة التلاوة للعام السابق ) . وبعد تهيئة مستلزمات البحث طبقت التجربة ، إذ قام الباحث بتدريس مجموعتي البحث بنفسه في الفصل الدراسي الثاني من العام الدراسي (2011–2012) . وبعد أن حددت المادة العلمية التي تضمنت الموضوعات الواردة في مفردات مادة التلاوة للمرحلة الثانية / قسم علوم القرآن . تشير النتائج إلى تفوق أفراد المجموعة التجريبية التي درست المفاهيم العلمية باستخدام طريقة الاستقصاء التعاوني على أفراد المجموعة الضابطة التي درست المفاهيم نفسها باستخدام الطريقة الاعتيادية . ومن خلال النتيجة التي توصل إليها الباحث استنتج ما يأتي : 1- هناك حاجة عند طلبة المرحلة الثانية /قسم علوم القرآن فـي مادة التلاوة إلى أساليب تدريسية حديثة الاستقصاء التعاوني . 2- إن تدريس مادة التلاوة للمرحلة الثانية باستعمال الاستقصاء التعاونـي أفضل من التدريس بالطريقة التقليدية . وفي ضوء ذلك أوصى الباحث بضرورة إطلاع مدرسي مادة التلاوة ومدرساتها على الاستقصاء التعاوني وخطواتها لأجل استعمالها عند تدريس مادة التلاوة لطلبة المرحلة الثانية . وختمت الدراسة بعدد من المقترحات والتوصيات .

الكلمات الدلالية


Article
Complaint of age Arabic poetry in pre-Islamic
شكوى الدهر في الشعر الجاهلي

المؤلفون: Arif Abdullah Mahmoud عارف عبد الله محمود
الصفحات: 468-491
Loading...
Loading...
الخلاصة

Having surveyed the poetry of complaint of the pre Islam poets and its poetic texts , we have found out a lot about their day life aspects , especially those concerned with their egos and the essence of their grieves . this is clearly revealed in a scream from their deep hearts as a strict complaint ,refusing such disastrous reality imposed on them . it is not unusual for such sufferings to emerge on the surface with mouth which had severely tested the unhappy life . all these led those poets not to speak openly and refused to say nothing , but to devote more efforts to find out proper solution for such public sufferings . Their poems were as outlets for their grieves and sufferings and also as efforts to get a happy and prosperous life in which all people live in a society that respects them all without any discrimination, with rights distributed equally. This complaint was a result of successive situation created by the inevitable pressure of destiny, one that is irresistible or avoidable for it is out of power of ego . Despite this, one should not surrender and keep struggling. Such the above developing feeling of the pre Islam poets and their efforts to break the chain of the unfairness, having the idea to fix on principles, and not to accept unfairness and life disasters. Based on the analysis done by the researcher on various models of the poetry of complaint, it has been found out that the poets' sufferings were various according to those circumstances they live in. To cite some, some poems show the image of the individual when he is strong, then he becomes arrogant, lazy, and subservient, with happiness deprived, i.e lacking good health or body. Further, in other times these poets give two opposite picture (young and old) and (wealth and money) which constitute the elements of the human existence. In addition to the two cases of poverty and richness and the wide gap between them. The poets also had written on woman and describe their admiration on her. Finally, all these led to sadness to be raised which in turn led ego arising. من خلال استقرائنا لشعر الشكوى عند شعراء ما قبل الإسلام ، وبعد تفحصنا لنصوصه الشعرية ، تمكنا من معرفة الكثير من جوانب حياتهم اليومية ولاسيما التي تتعلق بقسوة الحياة وما يتبعها من ظروف الحرب والفقر والحاجة , وتجلت كل تلك في صرخات من أعماق قلوب برزت في شكوى عارمة ، يتخللها رفض لذلك الواقع المأساوي المرفوض المفروض وليس غريبا ان تبرز المعاناة وتطفو على السطح بأفواه ذاقت كدر الحياة وسقمها ، مما فادها إلى الجهر بهذه المعاناة ، وعدم السكوت على ضيمها لا بل تسعى لإيجاد الحلول لهذه المعاناة الجماعية ، فجاءت كلماتها ثائرة ومؤثرة في الوقت نفسه لأنها مؤطرة بسلاح الحزن ، وهي تنادي بفك أزماتهم النفسية لهؤلاء الذين كوتهم نيران القدر المشؤوم الذي لا مفر منه ، فجاءت قرائحهم الحزينة تبحث عن متنفس لذواتهم ، منفذا منه لتفريغ شحناتهم المثقلة بالحسرة والتوجع وما هي إلا محاولات لتخفيف آلامهم ، وسعيا للحظوة بحياة بعيدة عن الكدر والضجر ، هو الظفر بحياة سعيدة ، حرة أبية كريمة من دون أن تكون هناك معوقات عارضة لها لكي تتمتع بكامل حقوقها الإنسانية ـ الحياة الحرة الكريمة ـ تحت سقف معترك الحياة ولم تكن هذه الشكوى المرة إلا وليدة لحالات من التظلم التي سببها الضغط القدري الذي لا يمكن الهروب منه أو الوقوف أمامه أو مناحرته لأنه خارج عن أرادة الذات ولكن على الرغم من إيمانه بقدره إلا انه يقاومه قبل أن يستسلم لجبروته ولعل هذا الشعور الإنساني المتنامي لدى شعراء ما قبل الإسلام ، ومحاولتهم كسر طوق ذلك القيد المفروض ما هي إلا جهود مضنية ومكثفة تحمل فكرة الإصرار القوي إلى عدم الاستسلام لنوائب الدهر من أول وهلة ، فجاءت أفكارهم مؤطرة بهذا النفس الأصيل المعزز بالإصرار والمكابرة وعدم الرضوخ لنوائب الدهر إلا إذا كانت خارجة عن إرادة الإنسان . ومن خلال تحليلنا لهذه النماذج من نصوص شعر شكوى الدهر وجدنا معاناتهم بهذا الخصوص متنوعة تبعا للظروف التي ألمت بهم ، منها ما يتعلق بشكوى الزمن وتلاعب الأقدار فمثلا بعد إن كان الإنسان قويا جلدا أصبح رمية لسهام الكبر والعجز ذليلا ضعيفا ، فضلا عن فقدان السعادة لتجرده من مقوماتها ( الصحة والعافية ) و ( قوة الجسم والجسد ) وفي أحايين أخرى يعرج الشعراء على حياة موزعة بين صورتين متضادتين ( شباب وشيب ) ( ثروة ومال ) فهما ضمان مقومات الوجود الإنساني فإذا اليوم أمنية لا تتحقق فضلا عن حالتي الفقر والغنى والفارق الكبير بينهما فمنهم من كتب قدرهم بحياة العوز والحاجة فكانت من البواعث الرئيسة لتجرد أصحابها من المنزلة والمكانة ، وعدم تقدير الآخرين وحرمانهم من نصيب الحياة الدنيا ولا يكتفي الشعراء بهذا القدر من بث أفكارهم وشكواهم في نطاق ضيق بل أسهبوا الحديث عن المرأة وقطع وصالها لهم ... الخ ولعل اشتداد الحزن وتشعب بواعثه كان من الأسباب التي أدت إلى إثارة الذات ، وكسر خواطر النفس لتنزل الدمعة المهراقة لتطفأ غضب من كوتهم نيران الشكوى ، فجاءت دموع العين تسلية للقلوب ، وتخفيفا لازمات النفوس ، وتفريغا لشحنات الحزن ثم الانصياع لأوامر القدر وتلاعب الأزمان

الكلمات الدلالية


Article
Spatial Disparities analysis for Wheat crop production in Baladruz district for The period ( 1990–2011 )
التباين المكاني لإنتاج محصول القمح في قضاء بلدروز للمدة (1990-2011)

Loading...
Loading...
الخلاصة

The research or the paper was aiming to catch and show the abilities of agriculture in the farm croups in Baladruz district in its three management units (the center of Baladruz and Mindili an Qazanya) in Dyala governorate to discover the geographic contrast for this abilities and its growth directions and its developments and the knowledge of the happening developments on the agriculture areas and quantities of production during a period 1990-2011 and how affects of the natural and human factors in that distribution. Baladruz district has a lot of natural facilities that presenting by geological composition and the surface demonstrations in addition to the climatic characteristics and soil variations and economical water resources,and human vitals presenting by population (agricultural working hands) and it has a big cycle in agricultural development and growth in campestral crops by what it has of experience in this field. In addition to transportation ways and dams building on valley stream like Mindili dam and Qazanya dam . and also the modern irrigation projects like Al-ruz irrigation project and Mindili irrigation project. استهدفت الدراسة وتوصلت الى ابراز التباين في انتاج زراعة محصول القمح في قضاء بلدروز بوحداته الادارية الثلاث ( مركز قضاء بلدروز ، وناحيتي مندلي وقزانية) في محافظة ديالى للكشف عن التباين الجغرافي لهذه الامكانات واتجاهات نموها وتطورها ومعرفة التطورات التي حدثت على المساحات المزروعة وكميات الانتاج خلال المدة (1990- 2011) ومدى تأثير العوامل الطبيعية والبشرية في ذلك التوزيع . اذ يمتلك قضاء بلدروز الكثير من المقومات الطبيعية التي تتمثل بالبنية الجيولوجية وتباين مظاهر السطح اضافة الى الخصائص المناخية وتنوع التربة وتوفر الموارد المائية ، ومقومات بشرية متمثلة بالسكان ( الايدي العاملة الزراعية ) ومالها من دور كبير في تطوير وتنمية زراعة هذا المحصول بما تملكه من خبرات في هذا المجال ، اضافة الى طرق النقل بالسيارات وبناء السدود على مجاري الوديان مثل سد مندلي وسد قزانية وكذلك المشاريع الاروائية الحديثة مثل مشروع ري الروز ومشروع ري مندلي .

الكلمات الدلالية


Article
Patterns of modulation talk show In a novel (( my story with a severed head ))
أنماط التشكيل الحواري في رواية (( حكايتي مع رأس مقطوع ))

المؤلفون: .Ali Salibi Marsoumi علي صليبي مجيد المرسومي
الصفحات: 518 -545
Loading...
Loading...
الخلاصة

Dialogue is one of the mechanisms adopted by the novel in the building formed the narrative side of the mechanism narrative and description, which has an impact very important in the general construction of the novel on many levels, and from here make sure the relationship dramatic narrative of the dialogue mechanism at work narrative fiction, where he remains a load dramatic always even if it worked in any field from the fields of narrative known. The unfolding of this dialogue patterns are many dialogue Runaway which function to provide a brief idea by one of the characters, and often the other side of the dialogue, receiving a negative to the idea launched by the first party, as close dialogue and it is continuous and if the space of dialogue does not need only This sentence emergency spoken by the first party product for a variety of dialogue, and because the novel ((my story with a severed head)) was full of all types of dialogue about it was for this style talk show its share of the audience along the area of the novel, and the second mode is dialogue net in the narrative fiction in this novel when it comes free of Mahmolat narrative related to the mechanisms of narrative other, as when it seems the dialogue as if made for the dialogue, which promotes the function of dialogue is pure, and can be seen this type of dialogue as a dialogue focal concentrated in a specific topic and coalesced, as being the formation of the dialogue in a time zone, spatial, and one showing the novelist and promote the event and highlight his argument through the emergence of more intensive and the most prominent personalities of the contributors to the dialogue and building composition The third mode is what Astalhana it (b dialogue Almtahq) because the activities of the dialogue between the parties to the dialogue does not come along the lines of a sequential one, but works of the narrative to cut off dialogue or take it in order to bring about the type of overlap between the dialogue mechanism and the mechanism of the narrative, contributing to the intervention of the narrator which reduces the momentum of the nature of drama in the dialogue for the purpose of a particular narrative. The fourth pattern is marked by (b dialogue Almmsarh) as more types of dialogue, presence and influence in this novel, as there is usually a lengthy and detailed, and imbued with the sense novelist, it interferes at the level of formation with the dialogue theater in the properties of many to gain a lot of qualities drama, which works on the theater dialogue and dramatic spurt of cards, a variety of contributing to the development of the relationship between the novel and Alojnasah theate يعدّ الحوار أحد الآليات التي تعتمدها الرواية في بناء تشكيلها السردي بجانب آليّة السرد والوصف، وله تأثير بالغ الأهمية في البناء العام للرواية على مستويات كثيرة، ومن هنا تتأكد العلاقة الدرامية السردية لآلية الحوار في العمل السردي الروائي، حيث يظلّ ذا حمولة درامية دائماً حتى وإن اشتغل في أيّ حقل من حقول السرد المعروفة . ويتكشف هذا الحوار عن أنماط عديدة هي الحوار السريع الخاطف الذي يقوم بوظيفة تقديم فكرة موجزة عن طريق إحدى الشخصيات، وغالباً ما يكون الطرف الثاني من الحوار متلقياً سلبياً للفكرة التي يطلقها الطرف الأوّل، على النحو الذي يقفل الحوار ويجعله غير مستمر وكأن فضاء الحوار لا يحتاج سوى هذه الجملة الطارئة التي يقولها الطرف الأول المنتج لجملة الحوار، ولأن رواية ((حكايتي مع رأس مقطوع)) حفلت بكل أنماط الحوار تقريباً فقد كان لهذا النمط الحواري حصته من الحضور على طول مساحة الرواية، والنمط الثاني هو الحوار الصافي في السرد الروائي في هذه الرواية حين يأتي خالياً من محمولات سردية ذات صلة بالآليات السردية الأخرى، على النحو الذي يبدو فيه الحوار وكأنه مصنوع لأجل الحوار، أي ينهض بوظيفة حوارية محض، ويمكن النظر إلى هذا النمط من الحوار على أنه حوار بؤري يتركّز في موضوع محدد وملتئم، إذ يجري تشكيل الحوار في منطقة زمنية ومكانية واحدة تُظهِر الحدث الروائي وتعززه وتبرز مقولته من خلال ظهور أبرز وأكثر تكثيفاً للشخصيات المسهمة في بناء الحوار وتشكيله . أما النمط الثالث فهو ما اصطلحنا عليه بـ (الحوار المتعشّق) لأن فعاليات الحوار بين طرفي الحوار لا تأتي على نسق متسلسل واحد، بل تعمل الجمل السردية على قطع الحوار أو الإحاطة به من أجل إحداث نوع التداخل بين آلية الحوار وآلية السرد، يسهم في تدخّل الراوي الذي يقلل من طبيعة الزخم الدرامي في الحوار لغايات سردية معينة . ويأتي النمط الرابع الموسوم بـ (الحوار الممسرح) بوصفه أكثر أنماط الحوار حضوراً وتأثيراً في هذه الرواية، إذ يأتي عادة مطوّلاً وتفصيلياً ومشبعاً بالمعنى الروائي، فهو يتداخل على مستوى التشكيل مع الحوار المسرحي في خصائص كثيرة بحيث يكتسب الكثير من الصفات الدرامية، التي تعمل على مسرحة الحوار وضخّه بطاقات درامية متنوعة تسهم في تطور العلاقة الأجناسية بين الرواية والمسرح .

الكلمات الدلالية


Article
the problem of leadership in Basra school grammatical
مشكل الريادة في مدرسة البصرة النحوية

المؤلفون: Ghada Ghazi Abdul Majeed غادة غازي عبد المجيد
الصفحات: 546-567
Loading...
Loading...
الخلاصة

The search in the grammar schools has served ample space in thought grammar talk, not spared researchers effort to stand on the history of this school and rooting them and install the assets that distinguish one from the other, it has worked hard a lot of scientists in touch assets or standards that must be available at the thought of Grammar to be called a true term (school) or (doctrine) or other terms that we read in the books of grammar schools. And we also read differences were sharp sometimes among scholars in the fact that there are grammar schools, and ranged this idea between reality and illusion, some of whom acknowledged my school Basra and Kufa only, including the expansion of the Making schools more than two, added the Baghdad School and the Levant and Andalusia, and some of them saying only existence of grammatical School and one only a visual school. Whatever the case is I am in this position will not speak on the problem of rooting for schools grammatical, but will highlight problematic others may become one of the axioms in the eyes of most researchers, if not all, have not seen each problematic, but a closer look at books grammar schools and developed by of attributes about visual makes us wonder: from the grammarians can pioneered the school visual?, and the question format (when) the need in this regard and officiated this: When formulated harbingers so-called doctrine of Basra or visual?, Will's book is Sebojh extension integral or parented to School Basra also represented wrote radiator and Abu Bakr bin OS and others? . Before delving into the midst of answering advanced Alsaalat to be alert that we mean grammar school here thought the theory and practice levels, or levels of systematic research and authorship. And it should pause when the concept of the word (school) in the eyes of researchers, and then try to apply this concept of counting the pioneer of grammatical School Basra, to explore this fact a great deal of importance. A search can not fail to offer as well as the methodology and intellectual standards drawn by the researchers wrote Basra, to govern Bbesria this world without the other. The search will take on the task statement that the birth of the school visual then thought grammatically knew including custom feature of the methodology drawn researchers for this thought but came late on time author Sebojh, and that these features do not find an echo and palpable in the methodology adopted by Sebojh in his book, although The first book is the premise of some Arab in general and towards optical especially. It is an attempt to explore new broadcast convictions A_i_artha and I read in the books of grammar schools, to notice that the area was present between Sibuyeh and visual features thought that I read in these books, as Sibawayhi the idea of grammar was away from her. Our goal in this service our dear and adding language what is useful for students of Arabic and fans, and reconcile only trust in the Almighty. إن البحث في المدارس النحوية قد شغل حيزا واسعا في الفكر النحوي الحديث، ولم يأل الباحثون جهدا في الوقوف على تاريخ هذه المدارس والتأصيل لها وتثبيت أصولها التي تميز واحدة من الأخرى، فقد اجتهد الكثير من علمائنا في تلمّس الأصول أو المعايير التي يجب أن تتوافر في فكر نحوي ما لكي يصحّ أن نطلق عليه مصطلح ( مدرسة ) أو ( مذهب ) أو غيرهما من المصطلحات التي نقرؤها في كتب المدارس النحوية . وأصبحنا نقرأ أيضا خلافات كانت حادة ـ أحيانا ـ بين الدارسين في حقيقة وجود المدارس النحوية ،وتراوح هذه الفكرة بين الحقيقة والوهم ، فمنهم من أقر بوجود مدرستي البصرة والكوفة فقط ، ومنهم من توسّع في ذلك فجعل المدارس أكثر من اثنتين ،فأضاف مدرسة بغداد والشام والأندلس ، ومنهم من اكتفى بالقول بوجود مدرسة نحوية واحدة فحسب وهي المدرسة البصرية. ومهما يكن من أمر فأنا في هذا الموضع لن أتكلم على إشكالية التأصيل للمدارس النحوية،ولكن سأسلط الضوء على إشكالية أخرى ربما باتت من البديهيات في نظر معظم الباحثين إن لم يكن جميعهم ، وقد لا يراها بعضهم إشكالا ، ولكن إمعان النظر في كتب المدارس النحوية وما وضعته من سمات للنحو البصري تجعلنا نتساءل : مَنْ من النحاة يمكن أن يعد رائدا للمدرسة البصرية؟، والسؤال بصيغة ( متى ) ضرورة في هذا الشأن ومؤدى ذلك : متى صيغت إرهاصات ما سُمّي بمذهب البصرة أو البصريين ؟، وهل يُعدّ كتاب سيبويه امتدادا أصيلا أو أصليا لمدرسة البصرة كما مثلتها كتب المبرّد وأبي بكر ٱبن السراج وغيرهم ؟ . وقبل الخوض في غمار الإجابة عن السؤالات المتقدمة لابدّ من التنبيه على أننا نقصد بالمدرسة ـ هنا ـ الفكر النحوي على مستويي التنظير والتطبيق، أو على مستويي منهجي البحث والتأليف. وعليه ينبغي أن نتوقف قليلا عند مفهوم لفظة ( مدرسة ) في نظر الباحثين ، ومن ثَمّ نحاول تطبيق هذا المفهوم على مَنْ عُد ّرائدا لمدرسة البصرة النحوية ، لنستكشف بذلك حقيقةـ أظنها ـ على قدر كبير من الأهمية. ولا يفوت البحث أن يعرض كذلك للمعايير المنهجية والفكرية التي استخلصها الباحثون من كتب نحاة البصرة ، ليحكموا ببصرية هذا العالم دون ذاك . فالبحث سيأخذ على عاتقه مهمة بيان أن ولادة المدرسة البصرية بعدّها فكرا نحويا عُرف بما عُرف من سمات منهجية رسمها الباحثون لهذا الفكر إنما جاءت متأخرة على زمن تأليف كتاب سيبويه ،وأن هذه السمات لا نجد لها صدى واضحا ملموسا في المنهجية التي اعتمدها سيبويه في كتابه ،وإن كان كتابه هو المنطلق الأول للنحو العربي عموما وللنحو البصري خصوصا . وهي محاولة لاستكشاف الجديد وبث قناعات استشعرتها وأنا اقرأ في كتب المدارس النحوية ،لألحظ أن مساحة كانت حاضرة بين سيبويه وملامح الفكر البصري التي قرأتها في هذه الكتب ، إذ إن سيبويه بفكره النحوي كان بعيدا عنها . وغايتنا في ذلك خدمة لغتنا العزيزة و إضافة ماهو مفيد لدارسي العربية ومحبيها ، وما التوفيق إلا بالتوكل على الباري عزّ وجل .

الكلمات الدلالية


Article
British policy towards Kurd of Iran 1939-1946
السياسة البريطانية تجاه كرد إيران 1939-1946

المؤلفون: Maher Abdel Karim Mubdar ماهر مبدر عبد الكريم
الصفحات: 568-603
Loading...
Loading...
الخلاصة

Characterized regions of Kurdistan, Iran's strategic location is important for the colonial states, especially Britain, which has been able to penetrate in these areas since the late nineteenth century, in order to achieve its objectives in the colonial, especially after the discovery of oil in these areas. As Britain sought to gain access to these areas and secure the interests of the colonial, as well as secure ways Moasladtha between the sprawling colonies, particularly in the areas of India and the Far East. Therefore characterized British policy in the areas of Kurdistan, Iran Palmeadna and the balance between the population of the Kurds and the Iranian government in Tehran anxious to preserve its interests, was the pressure on the Kurds when they weaken the Iranian government, while exercised pressure on the Iranian government when it weakens the position of the Kurds, Sometimes provoke the Kurds against government and at other times give rise to the government against the Kurds when it demanded secession. Britain and used some of the leaders of the Kurds against the Iranian government when it became a political and military vacuum, especially in World War II (1939-1945), served as a pressure against the Iranian government in Tehran to get some gains and goals of them. And characterized British policy also towards the Kurds in Iran, cautious, and not make any promises to them with regard to their separation from the government in Tehran and to the importance of the region and the nature of the relationship with the Iranian government, as well as the impact of regional neighboring countries at the time, was also keen Britain to provide some military aid to the Kurds in order not to end their role in the region, which is in the service of British interests at times, but they tried to closer views between them and the Government Center when worsened the situation of the country during the period of World War II in order to preserve them on its military in the region, particularly as they were battling hard against the Axis powers. When the announcement of the Republic of Kurdistan in the region of Mahabad in 1946, contributed to Britain and indirectly in the projection of that Republic, as they saw it as a blow to the interests of the colonial and the strengthening of the Kurds in the Kurdistan region of Iran, as well as the fear of Britain's pursuit of Kurds in neighboring countries, especially Iraq and Turkey in to join the Republic. امتازت مناطق كردستان إيران بموقعها الاستراتيجي المهم بالنسبة للدول الاستعمارية ، لاسيما بريطانيا التي استطاعت أن تتغلغل في هذه المناطق منذ نهايات القرن التاسع عشر ، وذلك لتحقيق أهدافها الاستعمارية فيها ، لاسيما بعد اكتشاف النفط في هذه المناطق. إذ سعت بريطانيا للوصول إلى تلك المناطق وتأمين مصالحها الاستعمارية فيها ، فضلا عن تأمينها طرق مواصلاتها بين مستعمراتها المترامية الأطراف ، لا سيما في مناطق الهند والشرق الأقصى . لذلك اتسمت السياسة البريطانية في مناطق كردستان إيران بالمهادنة والموازنة بين سكانها من الكرد وبين الحكومة الإيرانية في طهران حرصا منها للحفاظ على مصالحها ، فكانت تضغط على الكرد عندما تضعف الحكومة الإيرانية ، في حين مارست الضغط على الحكومة الإيرانية عندما يضعف موقف الكرد ، فتارة تثير الكرد ضد الحكومة وتارة أخرى تثير الحكومة ضد الكرد عندما يطالبون بالانفصال عنها . واستخدمت بريطانيا بعض زعماء الكرد ضد الحكومة الإيرانية عندما أصبح هناك فراغ سياسي وعسكري ، لاسيما في الحرب العالمية الثانية (1939-1945) ، بمثابة ورقة ضغط ضد الحكومة الإيرانية في طهران للحصول على بعض المكاسب والأهداف منها . واتصفت السياسة البريطانية أيضا تجاه الكرد في إيران بالحذر ، وعدم تقديم أية وعود لهم فيما يخص انفصالهم عن الحكومة في طهران وذلك لأهمية المنطقة وطبيعة العلاقة مع الحكومة الإيرانية ، فضلا عن تأثير دول الجوار الإقليمي آنذاك ،كما حرصت بريطانيا على تقديم بعض المساعدات العسكرية للكرد كي لا تنهي دورهم في المنطقة والذي يصب في خدمة المصالح البريطانية في بعض الاوقات ، إلا أنها حاولت أن تقرب وجهات النظر بينهم وبين حكومة المركز عندما ساءت أوضاع البلاد خلال مدة الحرب العالمية الثانية حفاظا منها على موقفها العسكري في المنطقة ، لا سيما وأنها كانت تخوض معارك قوية ضد دول المحور .

الكلمات الدلالية


Article
The significance of individual application of forth stage students in college of education / university of Diyala according to applicant points of view
أهمية التطبيق الفردي لطلبة الصف الرابع في كُلية التربية / جامعة ديالى من وجهة نظر المُطبقين

Loading...
Loading...
الخلاصة

Current research aims to identify the importance of the application of the fourth graders from the point of view of the students applied. The search was limited to the students of the Faculty of Education / University of Diyala and Forums, applied to the middle school and high school in the Diyala province for the academic year 2003-2004. The sample was composed of (112) students and 23% of the research community school distributed Forums (Arabic language, history, geography, English, life sciences, educational sciences and psychological ) . The search tool is the questionnaire and that the number of paragraphs (22) paragraph, the researcher used the middle percentage weight to extract search results and the most important results is that the application is very important for students grades fourth of the Faculty of Education and this importance is linked to the application of the theoretical side and the scientific side and choose the method of teaching appropriate for the purpose of use in the future and discover applicable to weaknesses in teaching, and the opportunity to make application applicable to consider himself as a student and a teacher, and the application helps in identifying individual differences and Mraatha . The research concluded the appropriate recommendations and proposals . يهدف البحث الحالي إلى التعرف على اهمية التطبيق لطلبة الصفوف الرابعة من وجهة نظر الطلبة المُطبقين . وقد أقتصر البحث على طلبة كلية التربية/ جامعة ديالى ولكافة الأقسام, المطبقين في المدارس المتوسطة والثانوية في محافظة ديالى للعام الدراسي 2003-2004 . وكانت عينة البحث مؤلفة من (112) طالباً وطالبة وبنسبة 23% من مجتمع البحث موزعة على الأقسام الدراسية ( اللغة العربية, التأريخ, الجغرافية, اللغة الإنكليزية, علوم الحياة, العلوم التربوية والنفسية ) . وكانت أداة البحث هي الاستبانة والتي عدد فقراتها (22) فقرة, وقد استخدم الباحثون الوسط المرجح والوزن المئوي لاستخراج نتائج البحث ومن أهم النتائج هو أن التطبيق مهم جداً لطلبة الصفوف الرابعة لكلية التربية ومن هذه الأهمية هو ربط تطبيق الجانب النظري والجانب العلمي واختيار طريقة التدريس المناسبة لغرض استخدامها في المستقبل واكتشاف المطبق لنقاط الضعف في تدريسه, والتطبيق فرصة تجعل المطبق ينظر إلى نفسه بوصفه طالباً ومعلماً, والتطبيق يساعد في التعرف على الفروق الفردية ومراعتها . وقد ختم البحث بالتوصيات والمقترحات المناسبة

الكلمات الدلالية


Article
Transmission mechanisms of the Iraqi economy to a free economy
آليات الانتقال بالاقتصاد العراقي إلى الاقتصاد الحر

المؤلفون: muhsin hasan alwan محسن حسن علوان
الصفحات: 636-672
Loading...
Loading...
الخلاصة

Objective of this research is a serious try to find a Showing and a model accordance with realities and the aspirations of Iraq to reach at least to the right way in economic integration progress by taking advantage of the only resource (oil) in the development of economic sectors according to structural framework of the market economy. As well conceived and overall of all that is interesting when put policies for each sector in the national economy. The Iraqi economy needs is necessary to overcome traditional methods and the use of force to adopt knowledge and economies in the development of economic sectors as a whole and that make up Dial Face the Iraqi economy, and here can head into more than one direction depending on the nature of structural economic of the country, for example, can interest in training and development, which in turn will increase interest the dimensions of the human capital and active, and can follow the programs and brochures or course films (and holding workshops for each of the economic sectors, according to its importance and specialization). the one hand human capital. either in terms the Iraqi economy in the conditions of the renter current is desperately needs to be an economic role of the state facilitates partnership and integration with your activity, through installation intellectual and methodological economic represents the return to Almarquintalah new economic and promoting the ideology of activities creative market or the so-called movement supporters Activity joint ventures -composed of state ownership and ownership of the individual together corporatists or rather what might be called Palmarkintalin new neo-mercantilists a view that sees the economic alliance between the activity of the state and the business sector is a shift decisively toward economic performance and social optimum and high harmony and consensus in the generation of established pattern of sustainable development. Either on the side of the impact of investment on the moving process, has confirmed that the National Development Plan 2010 - 2014 to promote the role of the local private sector and in terms of the size of foreign investment expected and of (46%). In this area, the opinion probably effective in the transfer mechanism of the Iraqi economy to a free market is to follow ((the theory of the strong push Big PUSH), which depends on dumping a huge volume of investments in building human capital facilities , dumping a huge volume of investment in the creation of integrated industries projects vertically and horizontal هدف البحث هو محاولة جادة لإيجاد رؤية ونموذج تتفق مع واقع وطموحات العراق في الوصول في الاقل الى الطريق الصحيح في التكامل الاقتصادي من خلال الاستفادة مرحليا من المورد الوحيد ( النفط) في تنمية القطاعات الاقتصادية وفق اطار هيكلية اقتصاد السوق. وكذلك وضع تصور عام و شامل لكل ما هو جدير بالاهتمام عند وضع السياسات لكل قطاع في الاقتصاد الوطني . ان الاقتصاد العراقي بحاجة ضرورية الى تخطي الاساليب التقليدية واللجوء بقوة الى اعتماد المعرفة واقتصاداتها في تنمية القطاعات الاقتصادية بأجمعها و التي تشكل ارضية الاقتصاد العراقي ، وهنا يمكن ان نتجه الى اكثر من اتجاه بحسب طبيعة الهيكلية الاقتصادية للبلد ، فمثلا يمكن الاهتمام بالتدريب و التطوير والذي بدورة سيزيد من الاهتمام بأبعاد راس المال البشري وتنشيطه ، ويمكن اتباع البرامج والكتيبات او الافلام التدريبية (وعقد ورش عمل لكل قطاع من القطاعات الاقتصادية وبحسب اهميته وتخصصه ) . هذا من ناحية راس المال البشري . اما من ناحية الاقتصاد العراقي في ظروفهِ الريعية الراهنة فهو أَحوج ما يكون الى دور اقتصادي للدولة يسهل الشراكة والاندماج مع النشاط الخاص ، عبر تركيبه فكرية ومنهجية اقتصادية تمثل عودة الى الماركنتالية الاقتصادية الجديدة والترويج لأيديولوجيا النشاطات الخالقة للسوق او ما يسمى بحركة مناصري نشاط الشركات المشتركة – المؤلفة من ملكية الدولة وملكية الفرد معاً corporatists او بالأحرى ما يمكن تسميته بالماركنتالين الجدد neo-mercantilists وهي النظرة التي ترى في التحالف الاقتصادي بين نشاط الدولة وقطاع الاعمال هو بمثابة تحول حاسم نحو اداء اقتصادي واجتماعي امثل وعالي الانسجام والتوافق في توليد نمط راسخ من التنمية المستدامة. اما في جنب تأثير الاستثمار على عملية الانتقال ، فقد اكدت خطة التنمية الوطنية 2010 – 2014 على تعزيز دور القطاع الخاص المحلي و الاجنبي من حيث حجم الاستثمار و الذي من المتوقع ان تبلغ نسبته(46%) في نهاية عام 2014. وفي هذا المجال فان الراي الارجح و المؤثر في آلية انتقال الاقتصاد العراقي الى السوق الحر هو اتباع ((نظرية الدفعة القوية Big PUSH) ، والتي تعتمد على (( 1- إغراق حجم ضخم من الاستثمارات في بناء مرافق رأس المال البشري من ( طرق المواصلات , وسائط نقل وقوى محركة ، وتدريب القوى العاملة 2- إغراق حجم ضخم من الاستثمار في إنشاء صناعات تتكامل مشروعاتها رأسيا وأفقيا.))

الكلمات الدلالية


Article
Building (Flol) in the language of the Arabs
بناء ( فُعْلُول ) في كلام العرب

Loading...
Loading...
الخلاصة

The research study building (Flol), after the researcher found referencesto many scholars to have said, especially when Sibawayh and the son ofKhalouet and others, as well as pointed out by Almagamaon of change in the building included the replacement motor and the literal and the heart of spatial change and semantic, and after collecting this construction ofAmadana researcher found the large number of what you stated, until thereappeared the intruder and the generator and was more than three hundredand eighty of the rude but Makhrj because of confusion between (Flol) andother formats, including research, research is divided on the front and two sections included the first problems in this building as it included three demands: first, out of construction , and the second: confusion between him and the other formulas and the third is mitigation and Altsahev and distortion, and then take the second section the phenomena of languageand also included three demands: first, included heterogeneous semantic, and the second included a lesson voice from the change of kinetic andreplace the voice and heart of my place and seal section requirement tothe third lesson morphological relationship of weight weights and otherderivation of the intruder and to Helms name and status of it and collected,and stop the search on the dictionary and you stated that construction of the phrases that will be studied in the future. يقوم البحث بدراسة بناء(فُعْلُوْل),بعد أن وجد الباحثان إشارات عند كثير من العلماء على قلته ولاسيما عند سيبويه وابن خالويه وغيرهما, فضلا عما أشار إليه المعجميون من تغير في البناء شمل الإبدال الحركي والحرفي والقلب المكاني والتغير الدلالي,وبعد جمع هذا البناء من مظانه وجد الباحثان كثرة ماورد فيه حتى ظهر فيه الدخيل والمولد. وبلغ أكثر من ثلاثمائة وثمانين لفظا إلا ماأُخرج بسبب التخليط بين(فُعْلُوْل) و صيغ أخرى بينّها البحث. قسم البحث على مقدمة ومبحثين شمل الأول المشكلات في هذا البناء ؛إذ شمل ثلاثة مطالب أولهما:أصل البناء,والثاني: التخليط بينه وبين الصيغ الأخرى والثالث :التخفيف والتصحيف والتحريف,ثم تناول المبحث الثاني:الظواهر اللغوية وشمل كذلك ثلاثة مطالب,أولهما التغاير الدلالي,والثاني الدرس الصوتي من تغير حركي وإبدال صوتي, وقلب مكاني ,وختم المبحث بالمطلب الثالث الذي عني بالدرس الصرفي من خلال علاقة الوزن بأوزان أخرى ,والاشتقاق من الدخيل, وما جاء اسما وصفة منه وجمعه ,ووقف البحث على معجم هذا البناء وما ورد عليه من ألفاظ سنقوم بدراستها مستقبلا.

الكلمات الدلالية


Article
The spatial Distribution for the Radiation pollution in lraq
التوزيع المكاني للتلوث الإشعاعي في العراق

المؤلفون: Nsireen Hadi Rasheed نسرين هادي رشيد الكرخي
الصفحات: 729-763
Loading...
Loading...
الخلاصة

The research aims to detect about the Radiation on pollutions in lraq, it was found that wars are the main reason to growing the spreading area of the Radiation pollution .The confect between the forces and the uses of depleted Uranium increased from aggravation this problem ,it notice that from 2last wars on lraq(1991 and2003)Most wars that came in their weapons the Materiel and ammunition of Uranium, as well as doubling the amount of uranium which used in1991 for year 2003,the amount of uranium estimated which used in1991 war(375)ton, while reached in 2003 war to(1100-2200)ton ,this discriminated between the tow war, as well as the recent war affected areas of residential and civilians. The experts estimated that the amount of uranium that is thrown on lraq in year?(2003) with 7times the bomb dropped on Hiroshima and Nagasaki, Moreover the research found other source reasoned the radiation pollution in lraq which is Lack of environmental awareness in general around the country ,represented in operations of looting and robbery which the nclear facilities experienced it front view of U.S.A troops that stood idly by without mobility, in addition the lack of awareness, ignorance and backwardness in retention with radioactive matierails in their houses, which add the spread of the radiation pollution in lraq exposure them to the risk fin jury with the mast serious types of cancer diseases. توخى البحث الكشف عن مصادر التلوث الإشعاعي في العراق،إذ وجد أن الحروب تعد السبب الرئيس لتزايد رقعة انتشار التلوث الإشعاعي،فالصراع بين دول القوى واستخدام اسحله اليورانيوم المنضب زاد من تفاقم هذه المشكلة،إذ لوحظ أن الحربين الأخيرتين على العراق عام 1991و 2003،هي اشد الحروب التي دخل في أسلحتها اعتدة وذخائر اليورانيوم المنضب،فضلا عن مضاعفة كمية اليورانيوم التي استخدمت في حرب عام1991 عن عام 2003 ،إذ قدرت كمية اليورانيوم التي استخدمت في حرب عام 1991 هو(375طن)،بينما بلغت في حرب عام 2003 بـ (1100-2200 طن)وهذا ما ميز بين الحربين فضلا عن أن الحرب الأخيرة طالت المناطق السكنية والمواطنين العزل . إذ قدر الخبراء أن كمية اليورانيوم التي ألقيت على العراق في عام 2003 ب(7)أضعاف القنبلة الذرية التي ألقيت على هيروشيما و ناكازاكي،فضلا عن ذلك وجد البحث مصدراً آخر مسببا التلوث الإشعاعي في العراق آلا وهو قلة الوعي البيئي في عموم أنحاء القطر والمتمثل بعمليات السلب والنهب التي تعرضت لها المنشات النووية في العراق أمام أنظار القوات الأمريكية التي وقفت موقف المتفرج بدون حراك فضلا عن قلة الوعي والجهل والتخلف في الاحتفاظ بمواد إشعاعية في منازل المواطنين مما زاد من توسع رقعة انتشار التلوث الإشعاعي في العراق .

الكلمات الدلالية


Article
The Extent of Physics Teacher Obligation with Behavioural Objectives , Characteristics and its Formulating Criteria in their Teaching Plans
مدى التزام مدرسي الفيزياء بخصائص الأهداف السلوكية ومعايير صياغتها في خططهم التدريسية

المؤلفون: Hashim Abdullah Darweesh هاشم عبد الله درويش
الصفحات: 764-794
Loading...
Loading...
الخلاصة

The study aims at knowing the extent to which male and female teachers of physics for intermediate stage in Secondary and Intermediate Schools / The General Directorate of Education – First Karkh are stick to characteristics of the behavioural objectives and criteria of wording in their teaching plans. The study also wants to know whether there are individual differences having statistical significances in the degree of being stick to these characteristics and criteria which might be due to the two changeable factors: sex and teaching experience. The paper also dealt with the common effect between these factors so as to know the characteristic and criteria where male and female teachers showed clear strengths or weakness in the degree of being stick to in their executing of the behavioural objectives. The selection of the research population included all male and female teachers of physics for intermediate stage in morning schools of the above Directorate. They were 224 teachers. The sample of the study was arbitrarily chosen from the research population: 30 male and 32 females. Their schools form the most geographical area of The General Directorate of Education – First Karkh /Baghdad. The researcher prepared an application form of evaluation consisting 10 characteristics and criteria. Their reliability and validity were found through refereeing and by using Person Correlation Coefficient respectively. The result was (0,86). For the purpose of analyzing data, the researcher used the T-Test and the Factorial Design (2×2). The mean-score was calculated on the evaluation form. The results of the research revealed that the mean-score of male and female teachers was educationally less than the acceptable level (%75). The results also showed differences having statistical marker in the extent of being stick to the characteristics of the behavioural objectives and criteria of their wording. This is due to the two changeable factors: sex and teaching experience in addition to the common effect between them. The results also showed the teachers' strength of being stick to three characteristics and criteria next to clear weakness in four of them. The researcher offered some recommendations for the specialists and the educationalists responsible for teaching science for the sake of developing the science teacher and his methods of teaching. He also suggested certain studies in this field of knowledge تهدف الدراسة إلى التعرف على مدى التزام مدرسّي ومدرسات الفيزياء للمرحلة المتوسطة في المدارس المتوسطة والثانوية التابعة للمديرية العامة لتربية الكرخ الأولى بخصائص الأهداف السلوكية ومعايير صياغتها . ومعرفة فيما إذا كانـت هناك فروق ذو دلالة إحصائية في درجة الالتزام بهذه الخصائص والمعايير تعزى لمتغيري الجنس والخبرة التدريسية والأثر المشتـرك بينهما ومعرفـة الخصائص والمعايير التي يظهر فيها المدرسون والمدرسات قوة أو ضعفا واضحاً في درجة التزامهم بها عند كتابتهم للأهداف السلوكية . وتم اختيار مجتمع البحث والذي تضمن جميـع مدرسي ومدرسـات الفيزياء للمرحلة المتوسطة في المدارس المتوسطة والثانوية النهارية التابعة للمديرية العامة لتربية الكرخ الأولى والبالغ عددهم ( 224 ) مدرس ومدرسة ، وتم اختيار عينة البحث بصورة عشوائية من مجتمع البحث وكان عددهم ( 62 ) منهم ( 30 ) مدرس و( 32 ) مدرسة ، وشملت مدارسهم أغلب الرقعـة الجغرافيـة التابعـة للمديرية العامة لتربية بغداد – الكرخ الأولى . وقام الباحث بإعداد استمارة تقويم شملت على ( 10 ) خصائص ومعايير . وقد تم إيجاد صدقها عن طريق التحكيم وثباتها باستخدام معامل ارتباط بيرسون ، حيث كانت ( 0.86 ) ولتحليل البيانات تم استخدام الاختبار التائي وتحليل التباين ذو التصميم العاملي ( 2×2 ) وتم استخراج متوسطات الدرجات على استمارة التقويم . كشفت نتائج البحث أن متوسط درجات المدرسين والمدرسات على استمارة التقويم كان اقل من المستوى المقبول تربوياً ( 75% ) ، كذلك أظهرت النتائـج فروقاً ذات دلالة إحصائية في مدى الالتزام بخصائص الأهداف السلوكية ومعاييـر صياغتها تعزى لمتغيري الجنس والخبرة التدريسية والأثر المشترك بينهما ، وفضلاً ذلك أظهرت نتائج الدراسة ثلاث خصائص ومعاييـر أظهـر المدرسون والمدرسات قـوة في التزامهم بها ، مقابل أربـع منها أظهروا ضعفاً واضحاً في التزامهم بها . وقدم الباحث بعض التوصيات للمسؤولين بالتربية وتدريس العلوم وذوي الاختصاص من اجل تطوير معلم العلوم وطرائق التدريس واقترح بعض الدراسات في هذا المجال .

الكلمات الدلالية


Article
Social variables affecting the residential function of the city of Khanaqin
المتغيرات الاجتماعية المؤثرة في الوظيفة السكنية لمدينة خانقين

Loading...
Loading...
الخلاصة

Affect the function of housing the city's many variables come in the forefront of social variables, it may be that influence directly or indirectly, they are either consequences in the way of progress or to work to pay Jltha forward depending on the extent of its development and progress, increase or decrease The social variables population and the size and composition and age and gender distribution.تؤثر الوظيفة السكنية للمدينة متغيرات عديدة تأتي في مقدمتها المتغيرات الاجتماعية ، وقد يكون هذا التأثير بشكل مباشر او غير مباشر فهي اما ان تكون عواقب في طريق تقدمها او ان تعمل على دفع عجلتها نحو الامام وهذا يتوقف على مدى تطورها وتقدمها ، زيادتها او نقصانها وتتمثل المتغيرات الاجتماعية بالسكان وحجم وتركيبهم العمري والنوعي وتوزيعهم .

الكلمات الدلالية


Article
William Morris's News from Nowhere : A Presentation of an Egalitarian Ancient Future Paradise
رواية وليم موريس أخبار ليس في أي مكان : تمثيل لفردوس المستقبل العتيق المؤمن بالمساواة

المؤلفون: Hadeel Hatif Jassam هديل هاتف جسام
الصفحات: 825-862
Loading...
Loading...
الخلاصة

The aim of this research is to present the picture that Morris draws for a better world , different from the hideous world he lives in , a world in which there is no existence for machines that enslaved man during the nineteenth century and where all men are equal , having the same rights , regardless of their colour , race , and class , and free from all kinds of oppression . ان الهدف من هذا البحث هو تقديم الصورة التي رسمها مورس لعالم أفضل ، عالم مختلف عن العالم القبيح الذي يعيش فيه ، العالم الذي لاوجود للمكائن فيه ، المكائن التي استعبدت الإنسان خلال القرن التاسع عشر ، العالم الذي فيه جميع البشر متساوون ومتمتعون بنفس الحقوق ، بغض النظر عن لونهم ، جنسهم ، صنفهم ، ومتحررون من جميع أنواع الظلم والاضطهاد .

الكلمات الدلالية

جدول المحتويات السنة: 2013 المجلد: العدد: 57