Table of content

Al-Anbar Journal of Veterinary Sciences

مجلة الانبار للعلوم البيطرية

ISSN: 19996527
Publisher: University of Fallujah
Faculty: كلية الطب البيطري
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Al- Anbar Journal of veterinary sciences is published twice a year by the College of Veterinary Medicine (Fallujah)/ University of Fallujah. The journal invites original work and research in various fields of Veterinary Medicine and related papers written in Arabic and English may be sent for consideration to:
Editorial Secretary,
Al- Anbar J. Vet. Sci.
College of Veterinary Medicine,
University of Fallujah, Fallujah, Iraq.

Loading...
Contact info

تم تغيير عائدية المجلة من جامعة الانبار الى جامعة الفلوجة وحسب كتاب جامعة الانبار بالرقم 5710 في 3/12/20189

Table of content: 2013 volume:6 issue:1

Article
A comparative Study of Liver Regeneration After Partial Hepatectomy in Young and Adult Goat (Caprus Hircus)
دراسة مقارنة لتجدد الكبد بعد استئصاله جزئيا في الماعز اليافع والبالغ (المحلي)

Loading...
Loading...
Abstract

The study was carried out to compare the regenerated ability of liver between young and adult goats after partial hepatectomy and evaluate the regeneration of these two different periods depend on histological study. Twelve healthy female goats were used. The animals were divided according to the age, six adult goat aged between 2 - 3 years, and six young goat aged between 2 - 3.5 months. Each group was subdivided into equal subgroups according to the time of laparoscopic biopsy postoperative at 21days and 60 day. All the operations were performed under general anesthesia by Xylazine hydrochloride 0.1mg/kg B.W., Ketamine hydrochloride 4 mg/kg B. W. intramuscularly. The ventral abdominal was prepared for aseptic surgical technique. The animals were fixed at dorsal recumbencey position. And under general anesthesia. Skin incision of about 13-15cm was created at parallel to the paracostal coast from the right side. Then liver was exposed and peripheral edge of its was holded by hand of assistant surgeon. About 5cm width and 4 cm depth was surrounded by horizontal interrupted. This area was cut using scissors. The histological outcome of these two groups indicated that the young goat has regenerated ability higher than adult goat of animalsأجريت الدراسة لمقارنة قابلية تجدد الكبد في الماعز اليافع والبالغ بعد الاستئصال الجزئي وتقييم التجدد في فترتين مختلفتين اعتمادا على دراسة الكيمياء الحيوية، الدموية، المنظارية والنسجية. استخدمت أثنى عشر من إناث الماعز. تم تقسيم الحيوانات حسب العمر، ستة معز بالغة تراوحت أعمارها بين 2 - 3 سنوات (المجموعة A)، وستة معز يافعة تراوحت أعمارها بين ما بين 2 - 3.5 أشهر (المجموعة B). تم تقسيم كل مجموعة إلى مجموعتين متساويتين ثانويتين وفقا لأخذ الخزعة منضاريا لفترات 21 و60 يوما بعد العملية الجراحية. أجريت جميع العمليات تحت التخدير العام عن طريق حقن هيدروكلوريد زيلازين 0.1 مغ/ كغم من وزن الجسم، الكيتامين هيدروكلوريد 4 مغ/ كغم داخل العضل. تم عمل شق في الجلد حوالي 13-15 سم في القوس الموازي للأضلاع من الجانب الأيمن. ثم إخراج جزء من الكبد وتثبيت حافته من قبل الجراح المساعد. أحيط جزء من حافة الكبد بمقدار 5 سم عرضا و4 سم عمقا بخياطة الأفقي المتواز المتقطع وفصلت قطعة الكبد بواسطة. أظهرت النتائج النسجية لهاتين المجموعتين إلى أن قابلية تجدد الكبد في الماعز اليافع أسرع من البالغ.


Article
Morphologiacl classification of Anemia's in Horses of Equestrian club
التصنيف المظهري لفقر الدم في خيول نادي الفروسية

Loading...
Loading...
Abstract

The morphological classification of anemia was studied in equestrian club randomly in 151 horses of both sexes, Anemias rate was 53.64% which include 32.44% cases of normocytic normochromic anemia, 11.91% and macrocytic normochromic anemia and 9.25% and microcytic hypochromic anemiaأجريت هذه الدراسة لمعرفة التصنيف المظهري لحالات فقر الدم في خيول نادي الفروسية حيث تم جمع 151 نموذج دم من كلا الجنسين وبأعمار مختلفة وبصورة عشوائية، أظهرت النتائج ان نسبة فقر الدم كانت 53.64% شملت حالة فقر الدم سوي الكريات سوي الصباغ بنسبة 32.44% وحالة فقر الدم كبير الكريات سوي الصباغ وبنسبة 11.91% وحالة فقر الدم صغير الكريات ناقص الصباغ وبنسبة 9.25%.


Article
A study of water properties of poultry farms in Sulaimani regions
دراسة مواصفات الماء المستخدم في حقول الدواجن في مناطق السليمانية

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted to assess the quality of water in poultry farms in different regions of Sulaimani province, where the wells are considered as the main sources for water supply used in these farm. the results of measuring the pH for some of water samples water were taken from some of these farms revealed unacceptable high pH level poultry, exceeding in some farms 8 value, the results of the brackish water degree which is not acceptable to the birds, observed that elevated in total hardness which were ranged from 165.98 -280. The results of total solids concentration were ranged from 211 to 350 ppm which is within acceptable limits in the world, quantity of chloride ranged between 5.8-27.6 mg/ L, we notice that there are variations in the concentrations of metals such as sodium, where the amount of sodium ranged between 6 - 19.66 mg/ L, whereas the results of nitrate and nitrite, were showed that there quantities were ranged between 1.4-20 mg/ L for nitrate and 0.026-0.255 mg/ L for nitrite. We have been observed that presence of an undesirable odor in the water. We conclude that some fields water unsuitable for consumption birds because of the high pH and total hardnessتم اجراء هذه الدراسة لغرض تقييم نوعية المياه في حقول الدواجن في مناطق مختلفة من محافظة السليمانية. اذ ان الابار هي مصدرالماء المستخدم في هذه الحقول، بينت نتائج قياس الاس الهيدروجيني للمياه المستخدمة في بعض الحقول بينت احتوئها على اس هيدروجيني عالي قد تجاوز النسبة المسموح بها للدواجن، اذ بلغ 8 في بعض الحقول، كما لوحظ ارتفاع في درجة العسرة الكلية، إذ تراوحت مابين 165.98- 280. كما ترواح تركيز المواد الصلبة الكلية بين 211- 350 جزء بالمليون وهي ضمن الحدود المقبولة عالميا. نتائج الكلورايد تراوحت بين 5.8-27.6 ملغم/ لتر، كما لوحظ بان تراكيز المعادن كانت ضمن الحدود المقبولة إذ بلغ الصوديوم مابين 6- 19.66 ملغم/لتر، وتركيز النترات مابين 1.4-20 ملغم/ لتر وتركيز النتريت مابين 0.026-0.255 ملغم/ لتر، ولوحظ من النتائج وجود رائحة وطعم غير مرغوبة للمياه في هذه الحقول. نستنتج بان مياه بعض الحقول غير مناسبة لاستهلاك الطيور بسبب ارتفاع الاس الهيدروجيني والعسرة الكلية.


Article
Therapeutic effect of cold extractethanolplantago Lanceolata leaves ointment in induced infected burn-wound in mice
التأثير العلاجي لمرهم أوراق لسان الحمل السناني المحضر من المستخلص الكحولي المبرد في احداث الحروق والجروح في الفئران

Loading...
Loading...
Abstract

Medicinal plants have been reported to be very beneficial in wound-burn care, this study to evaluate the effect of topical application of plantago lanceolata ointment comprising from dried cold alcoholic extract of plantago lanceolata leaves 5 gm and95gm of pure Vaseline on the healing of incisional wounds and burn contamination with 105 CFU/ml of staphylococcus aureus and 1.5X108 CFU/ml of Pseudomonus aeruginosa in mice, this treatment divided in two steps, first step invitro experiment of extract effect on bacterial growth and second step invivo on dorsal back of 12 mice in two sites left and right back site which divided in two equal group (group A and group B) which subdivided in two groups (3 mice for burns -3 mice for wound) group A contamination with staph. aureus and group B contamination with Pseudomonus aeruginosa, has been investigated the effect of plantago lanceolata ointment on wound-burn healing were critically dependent on the time of application after wounding and burning, topical treatment starting at 2 day after wound- burn contamination, results showed significantly inhibition effect of plantago lanceolata cold extract in growth of bacteria, so optimal effects on improving wound- burn healing were observed plantago lanceolata ointment with concentration 5% significantly increased the rate and extent of wound- burn healing and inhibition growth of bacteria at 7-20 days after treatment compared with control sit of wound- burn which contamination with bacteria without treatment where healing appearance in 26 days of wound- burn infection. This suggest that plantago lanceolata ointment is effective improving wound- burn healing against contamination with bacterial infection as a back ground and it’s important to investigate these herbal ointments activities without side and toxic effects. So short of treatment period treatment compared with classical case of wounds and burnsتعد النباتات الطبية من أهم العلاجات الفعالة للعناية بالحروق والجروح، أعدت هذه الدراسة لتقييم تأثير استخدام العلاجات الموضعية لمرهملسان الحمل السناني المتكون من 5 غم من المستخلص الكحولي المبرد الجاف و95 غم من الفازالين النقي على التئام الحروق والجروح المستحدثة في الفئران والملوثة بجراثيم المكورات العنقودية الذهبية وبتركيز 105 وحدة تكوين مستعمرة/ مل وجراثيم الزوائف الزنجارية وبتركيز1.5x108 وحدة تكوين مستعمرة، قسمت المعالجة إلى مرحلتين، الأولى شملت تجربة الزجاج وتأثير المستخلص نمو البكتريا، المرحلة الثانية داخل الجسم على المنطقة الوحشية الظهرية وعلى جانبيها الأيمن والأيسر لـ12 فارة والتي قسمت الى مجموعتين متساوتين مجموعة أ (6 فئران) ومجموعة ب (6 فئران)، ثم قسمت كل مجموعة الى مجموعتين فرعية (3 فئران لأحداث الحروق و3 فئران لأحداث الجروح) وتلويث المجموعة أ بجراثيم المكورات العنقودية الذهبية، وتلويث المجموعة بجراثيم الزوائف الزنجارية. يعتمد تأثير المرهم النباتي للسان الحمل السناني في التئام الحروق والجروح على وقت المعالجة بعد تلوث الحروق والجروح، بدأت المعالجة الموضعية بعد يومين من حدوث الأصابة. أظهرت النتائج التأثير الفعال للمستخلص الكحولي لنبات لسان الحمل السناني في تثبيط نمو الجراثيم في الزجاج، كذلك ظهر أفضل تأثير للمرهم عند التركيز 5% في زيادة معدل الألتئام في الحروق والجروح وتثبيط نمو الجراثيم. وقد ظهر أفضل تاثير للعلاج ما بين 7-20 يوم من تطبيق العلاج للمنطقة اليسرى مقارنة بمجموعة السيطرة المنطقة اليمنى غيرالمعالجة والتي أظهرت علامات الألتئام في اليوم 26 من الإصابة. أثبتت الدراسة فعالية المرهم المستخدم من المستخلص الكحولي المبرد للسان الحمل السناني في سرعة إلتئام الحروق والجروح بدون ظهور أي أعراض جانبية أو سمية. قصر فترة المعالجة مقارنة مع الحالات الطبيعية للحروق والجروح


Article
The effects of Trehalose on the semen cryopreservation of Awasse ram
تأثير استخدام الـTrehalose في تجميد السائل المنوي للكباش العواسي

Loading...
Loading...
Abstract

The purpose of this study was to determine the influence of Trehalose added to the freezing media on the semen cytological parameters post-thawing (motility, viability, fertility). The experiments were done on 32 ejaculates collected by artificial vagina from four Awassi rams aged 2.5-3 years as 2 ejaculate/ ram/ week. After collecting, the samples were pooling and diluted (1:20) in medium based on Tris in which Trehalose were added (100 mM/ml) or in medium without Trehalose (control). The diluted semen was cooled at 4Cº, placed in fine 0.25 ml French straws and then stored in liquid nitrogen, Thawing of the straws were done to evaluated the semen and to know the viability of sperm with 1-6 hours after thawing. invitro fertilization (IVF) used to evaluated the cryopreservation sperms. The results indicated that, there were a significant effect (p<0.05) for Trehalose (100 mM/ml) on the motility of sperms after thawing, which were 33.13±0.91 and 10.63±1.48% for treatment and control group respectively. There was no effect for the Treatments (Trehalose 100 mM/ml) on the invitro fertilization of sperms after thawing, which were 15±2.00 and 16.31±2.99% for both groups respectively.أُجريت هذه التجربة لغرض تحسين حيوية النطف للكباش بعد التجميد وقد استخدم 4 كباش من سلالة العواسي التركي، بأعمار تتراوح ما بين 2.5 –3.0 سنة، اجري تجميع السائل المنوي (Pooling) بعد عملية الجمع وتم تخفيفه بنسبة 1: 20 بمخفف الـ(Tris) ومن ثم تقسيمه إلى جزأين الجزء الأول اضيف إليه Trehalose بنسبة 100 ملي مول/ مل والجزء الثاني استخدم كمجموعة سيطرة بعد ذلك اجريت عملية تجميد السائل المنوي المخفف بالنايتروجين السائل. أُجريت عملية الإسالة وفحص الحركة الفردية للنطف وقابليتها على البقاء لأطول مدة (1، 2، 3، 4، 5 ولغاية 6 ساعات) في درجة حرارة 37°م بعد شهر وشهرين وثلاثة أشهر من إجراء عملية التجميد، ولغرض اختبار قابلية نطف الكباش المحفوظة بالتجميد بالمخففات السابقة على الإخصاب تم استخدامها بالإخصاب الخارجي. أظهرت النتائج تأثيراً معنوياً (P<0.05) للمعاملة في الحركة الفردية للنطف بعد التجميد إذ بلغت33.13 ± 0.91 و10.63 ± 1.48% لمجموعتي المعاملة والسيطرة على التوالي. فيما لم يظهر تأثير للمعاملة على نسبة الإخصاب الخارجي للنطف بعد التجميد إذ بلغت للمجموعتين أعلاه 15.00±2.00 و16.31± 2.99% على التوالي.


Article
The study effect of lemongrass oil and effective microorganism (EM) on cholesterol metabolism in rats treated with uranyl acetate
دراسة تأثير زيت حشيشة الليمون والكتلة الحيويةEM على ايض الكوليسترول في الجرذان المعاملة بخلات اليورانيل

Loading...
Loading...
Abstract

Ninety six pubertal albino male rats were used in this study, they were weighed and randomly divided into eight groups. Treatment lasted for 120 days as fallows: G1, control, was given intragastrically (1ml) normal saline, G2, was given intragastrically 75mg/ kg/ b.w Uranyl acetate, G3 was given intragastrically lemongrass oil (3g/Kg), and G4 was given intragastrically Effective Microorganism (EM) (5 g/ Kg), G5 was treated with both Uranyl acetate and then lemongrass oil, G6 was treated with both Uranyl acetate and then (EM), G7 was treated with both lemongrass oil and then Uranyl acetate, G8 was treated with both (EM) and then Uranyl acetate as in G2 and G3 respectively. At the end of the treatment were blood samples were collected, then they were killed to determine the effect of lemongrass oil, (EM) and Uranyl acetate on the following parameters: 1. A significant (p<0.05) increase in T.C, T.G, LDL.C and VLDL.C in (G2) and a significant (p<0.05) decrease in HDL-C in comparison with positive control group. 2. A Significant (p<0.05) decrease in (T.C, T.G, LDL.C and VLDL.C) was observed in the groups (G5,G6 ) in comparison with (G2) and a significant (p<0.05) increase in HDL-C in (G5,G6) in comparison with positive control group. From these results we can conclude that the treatment with Uranyl acetate has a negative effects, and the active components of lemon grass oil and (EM) reflects an important role in the inhibition of these effects in different parameters that has been taken in consideration in this study. استخدم في هذه الدراسة 96 جرذا من ذكور الجرذان البيض البالغة. تم قياس أوزانها قبل البدء بالتجربة، وقسمت عشوائيا على ثمان مجاميع متساوية، استمرت المعاملة لمدة 120 يوما وكما يلي: مجموعة السيطرة (G1) وقد تلقت المحلول الملحي الفسيولوجي (1 مليلتر) عن طريق الفم باستخدام أنبوب المعدة، والمجموعة المعاملة بخلات اليورانيل (G2) والتي جرعت بخلات اليورانيل بتركيز 75 ملغرام/ كغم من وزن الجسم عن طريق الفم باستخدام أنبوب المعدة، والمجموعة المعاملة بزيت حشيشة الليمون (G3) بتركيز (3 g/Kg) عن طريق الفم باستخدام أنبوب المعدة، والمجموعة المعاملة بالكتلة الحيوية EM (G4) بتركيز (5 g/Kg) وعن طريق الفم أيضا، والمجموعة المعاملة بخلات اليورانيل أولا ثم بزيت حشيشة الليمون (G5)، والمجموعة المعاملة بخلات اليورانيل أولا ثم EM (G6)، والمجموعة المعاملة بزيت حشيشة الليمون أولا ثم خلات اليورانيل (G7)، والمجموعة المعاملة EM أولا ثم بخلات اليورانيل (G8). وبعد انتهاء مدة التجربة تم سحب الدم ثم قتلت لغرض معرفة تأثير زيت حشيشة الليمون والكتلة الحيوية EM وخلات اليورانيل في الفعالية المصلية للكولسترول الكليT.ch) )، وتركيز الكليسيريدات الثلاثيةT.G) )، البروتين الدهني عالي الكثافة (HDL-C) والبروتين الدهني منخفض الكثافة (LDL-C) البروتين الدهني منخفض الكثافة جدا (VLDL-C) في المصل، وقد أظهرت النتائج: 1. حدوث ارتفاع معنوي (P<0.05) في تركيز T-C وT.G وVLDL.-C وانخفاض في HDL-C في مصل الدم للمجموعة (G2)، وانخفاض معنوي (P<0.05) في تركيز T.ch وT.G وVLDL.ch، وارتفاع معنوي (P<0.05) في HDL.ch في (G3) و(G4) بالمقارنة مع مجموعة السيطرة. 2. حدوث انخفاض معنوي (P<0.05) في تركيز T.C، T.G وVLDL.C، LDL-C في (G5) (G6) مقارنة بالسيطرة، وحدوث ارتفاع معنوي (P<0.05) في تركيز HDL-C في (G5) و(G6) مقارنة مع السيطرة. ومن نتائج الدراسة الحالية يتضح ان لخلات اليورانيل تأثيرات سلبية وان المكونات الفعالة لزيت حشيشة الليمون والكتلة الحيوية EM لها تأثير فعال في تثبيط الآثار السلبية لخلات اليورانيل في المعايير المختلفة التي تناولتها الدراسة.


Article
Assessment of the microbial quality of imported frozen fish fillets in Sulaimani markets
التقييم النوعي المايكروبي لشرائح الاسماك المجمدة والمستوردة والمتوفرة في أسواق السليمانية

Loading...
Loading...
Abstract

In order to assess the microbial quality of frozen fish fillet sold in Sulaimani markets, 64 samples of frozen fish fillets belonging to 4 foreign trademarks were collected. The label information were conducted for all samples then the standard bacterial count, psychrophilic bacterial count, psychrotrophic bacterial count, enterobacteriacae, E.coli, and Vibrio spp. were conducted. Although there were significant differences among the tested but all marks bacterial count were within the Iraqi standard regulations. All inspected marks were free from Vibrio cholera. In conclusion all four marks fish Samples were judge as safe food for human consumptionلاجل اجراء التقييم الميكروبي لشرائح السمك المجمد في اسواق مدينة السليمانية، تم جمع 64 عينة سمك لاربعة علامات تجارية من مناشىء أجنبية. جمعت كافة المعلومات المثبتة على بطاقة الدلالة لتقيييمها ثم خضعت كل العينات للفحوصات البكتيرية والتي تضمنت العد الكلي البكتيري، عد البكتريا الالفة للبرودة، عد البكتريا المتحملة للبرودة، عد البكتريا المعوية، بكتريا E.coli وبكتريا الكوليرا المعوية. على الرغم من وجود اختلافات معنوية بين العلامات التجارية المفحوصة، الا ان النتائج اظهرت بان كل العينات كانت ضمن الحدود الميكروبية القياسية، طبقا للمواصفة العراقية. كذلك سجلت العينات المفحوصة خلوها من بكتريا الكوليرا المعوية. نستنتج ان الاسماك من الاربع علامات امنة للاستهلاك البشري


Article
Level of zinc and some blood phenomena in sheep infested naturally with hard tick (Ixodidae) in Sulaimani province-Iraq
مستوى الزنك وبعض المعايير الدمية في الأغنام المصابة طبيعياً بالقراد الصلب (Ixodidae) في محافظة السليمانية-العراق

Loading...
Loading...
Abstract

This study was aimed to determination relationship between zinc levels concentration in the blood serum (PCV, Haemoglobin concentration, differential count of WBC, total protein/dl, albumin g/dl and globulin g/dl) of twenty local breed (Karadi) grazing on pasture plants through April to July month of 2012 in Sulaimani province. Ten sheep were naturally infested with number of 16.9±3.6 hard tick (Ixodidae) and suffered from emaciation, alopecia and hyperkeratosis. The blood picture was estimated and their values were also significant lower P<0.05 in total erythrocyte count 7.8±0.8×106 c/mm3, Hemoglobin concentration 7.3±1.1 g/dl, Packed cell volume 28.5%±2.5 in infested naturally sheep when compared with control in 9.5±0.7×106 c/mm3, 9.92±1.1g/dl and 33.6%±3.6 respectively, and no statistically significant difference in mean corpuscular volume 37.4±5.5 fl, mean corpuscular hemoglobin 10±1.2 pg and mean corpuscular hemoglobin concentration 27.2±4.1g/dl in infested sheep when compared with control in 33.4±5.2 fl, 10.3±0.9 pg and 32±6.3g/dl respectively. Indicated normocytic hypochromic anemia, and there was leukocytosis 11.55±2.2 ×10³ c/mm3 and increase in percentage of neutrophils 52.4%±3.9,basophils 0.9%±0.2, monocytes 5.4%±0.4 and decrease in percentage of lymphocyte 37.1%±3.1 and eosinophils 1.3%±0.2. Biochemical analysis showed significant P<0.01 decreased in zinc level 56.31±3.58 µg/dl by an atomic absorption spectrophotometer (AAS), and significant increase in P<0.05 level in total protein 5.48±0.45 g/dl and albumin 2.31±0.61 g/dl values and increase in globulin values 3.17 ± 0.47 g/dl when compared with ten clinically healthy sheep (control group) 6.83±0.28 g/dl, 4.17±0.43 g/dl and 2.65±0.34g/dl respectively. During the result revealed two genus of Ixodidae (Hyalomma spp. and Rhipicephalus spp.) The objective of this study was to measure the zinc levels concentration and blood parameters in healthy and infested sheep and relationship between zinc level in sheep and hard tick infestationأجريت الدراسة لتحديد العلاقة بين مستوى تركيز الزنك في مصل الدم وكذلك بعض المعليير الدمية (حجم الخلايا المرصوصة، تركيز الهيمموكلوبين، والعد التفريقي لكريات الدم البيض ومستوى البروتين الكلي، الالبومين والكلوبيولين لعشرين رأس غنم محلية (كرادي)، ترعى جميعها على نباتات المراعي لحقول التابعة لمحافظة السليمانية من شهر نيسان الى شهر تموز سنة 2012. عشرة منها مصابة طبيعياً بالقراد الصلب Ixodidae وبمعدل 16.9 ± 3.6 قراد لكل رأس غنم، وتعاني من ضعف عام، فرط التقرن وفقدان الصوف وكانت القيم الدموية لكل من كريات الدم الحمراء106× 0.8 ± 7.8 كرية/ ملم 3، وتركيز الهيموكلوبين1.1 ± 7.3 غرام/ديسي ليتر وحجم الكريات المتراصة28.5 % 2.5 ± لها تأثير معنوي منخفض وبمستوى P<0.05 مقارنتاً بالأغنام السيطرة وهي106× 0.7 ± 9.5 كرية/ ملم3، 9.92 ±1.1 غرام/ ديسي و 3.6 ± % 33.6على التوالي. بينما لم تشاهد أي تأثير معنوي على كل من معدل حجم الكرية5.5 ± 37.4 فمتوليتر ومعدل هيموكلوبين الكرية 1.2 ± 10 بايكوغرام ومعدل تركيز هيموكلوبين الكرية4.1±27.2 غرام/ ديسي ليتر في الأغنام المصابة مقارنتاً بالأغنام السيطرة والتي كانت 33.4 ± 5.2فمتوليتر، 0.9 ± 10.3بايكوغرام و 6.3 ± 32 غرام/ ديسي ليتر على التوالي. ونوع فقر الدم كانت من النوع .normocytic hypochromicوهناك ازدياد ملحوظ في عدد الكريات البيضاء10³×2.2 ± 11.55 كرية/ ملم3 والنسبة المئوية للعدلات3.9 ± %52.4 والقاعدية% 0.9 ± 0.2 والمونوسايت 0.4 ±% 5.4 وانخفاض في النسبة المئوية للمفوسابت3.1 ± %37.1 والحمضات0.2 ± %1.3. التحليل الكيمياوي لمصل الدم شوهدت انخفاض كبير في مستوى تركيز الزنك± 56.31 3.58مايكوغرام/ ديسي ليتر والتي تم قياسها عن طريق جهاز .Atomic absorption spectrophotometerوبمستوى(P<0.01) وانخفاض ملحوظ في تركيز الكلي للبروتين 0.45 ± 5.48 مايكوغرام/ ديسي ليتر والألبومين 0.61 ± 2.31 مايكوغرام/ ديسي ليتر وزيادة معنوية في تركيز الكلوبيولين 0.47 ± 3.17 مايكوغرام/ ديسي ليتر في الأغنام المصابة مقارنة بالأغنام السليمة كلبنيكيا والتي كانت ± 6.83 0.28 مايكوغرام/ ديسي ليتر،0.43± 4.17 مايكوغرام/ ديسي ليتر و±2.65 0.34مايكوغرام/ ديسي ليتر على النوالي. أظهرت نوعين منIxodidae أثناء الدراسة وهما (Hyalomma spp and Rhipicephalus spp.).


Article
The extraction of Low Density Lipoprotein (LDL) and used in the diluent for the cryopreservation of Awassi ram semen
استخلاص البروتينات الدهنية منخفضة الكثافة واستخدامها في مخففات تجميد السائل المنوي للكباش العواسي

Loading...
Loading...
Abstract

This experiment was conducted in order to improve sperm quality. For limiting cryopreservation harmfull effect, Low Density Lipoprotein (LDL) as a good replacement for normal egg yolk was used. Semen samples was collected from four Awassi rams aged 2.5-3 years collected by the artificial vagina as 2 ejaculate/ram/week. Ejaculated ram sperm was pooling and diluted (1:20) with two deferent diluent (first: tris with 8% LDL and second: tris with 20% egg yolk), the cryopreservation of ram semen was done by the liquid nitrogen in the artificial insemination center, Thawing of the straws were done to evaluated the semen and to recorded the viability of sperm from 1- 6 hours after thawing after one, two and three months of cryopreservation. Invitro- fertilization (IVF) was used to evaluated the sperm cryopreservation. The results indicated: The viability of sperms significantly higher (p<0.05) (51.88 ± 3.26%) with semen frozen in 8% LDL extender compared to 20% egg yolk (33.13 ± 0.91) after the freeze-thaw process. The semen diluted with the extender with 8% LDL concentration Significantly (p<0.05) enhanced invitro fertilization after thawingأُجريت هذه التجربة لغرض تحسين حيوية نطف الكباش والحد من التأثيرات الضارة للتجميد وذلك من خلال استخلاص البروتينات الدهنية منخفضة الكثافة Low Density- Lipoproteins (LDL) من صفار البيض(والتي أجريت لاول مرة بالعراق) واستعمالها بدلا من صفار البيض الكامل، حيث استعملت 4 كباش من سلالة العواسي التركي، بأعمار تتراوح ما بين 2.5 –3.0 سنة، تم فيها جمع عينات السائل المنوي بواسطة المهبل الاصطناعي، ثم مزج العينات pooling وتقسيمه الى جزئين وتخفيفه بنوعين من المخففات بنسبة 1: 20. الأول مخفف الـ(Tris) مع 20% صفار البيض والثاني مخفف الـ(Tris) مع 8% بروتينات الدهنية منخفضة الكثافة (LDL)، بعد ذلك أجريت عملية تجميد السائل المنوي المخفف بالنايتروجين السائل. أُجريت عملية الإسالة وفحص الحركة الفردية للنطف وقابليتها على البقاء لأطول مدة (1، 2، 3، 4، 5 ولغاية 6 ساعات) في درجة حرارة 37م° بعد شهر وشهرين وثلاثة أشهر من إجراء عملية التجميد، ولغرض اختبار قابلية نطف الكباش المحفوظة بالتجميد بالمخففات السابقة على الإخصاب تم استخدامها بالإخصاب الخارجي أو المختبري. وأظهرت النتائج تفوق مخفف الـLDL على مخفف صفار البيض معنوياً (P<0.05) في كل من الحركة الفردية للنطف بعد التجميد إذ بلغت 51.88 ± 3.26, 33.13 ± 0.91 % للمخففين أعلاه على التوالي. ونسبة الإخصاب الخارجي للنطف بعد التجميد إذ بلغت 24.17±2.34، 14.38±2.44% على التوالي


Article
Study of Somatic Cell Count in Milk of Pregnant and Non-Pregnant Buffaloes
دراسة أعداد الخلايا الجسمية في حليب الجاموس الحوامل وغير الحوامل

Loading...
Loading...
Abstract

Sixty nine samples of milk from apparently healthy buffaloes in early, middle and late lactation stages were collected and 21samples of normal milk from apparently healthy pregnant buffaloes in early and late stages were collected. All samples were from South of Capital Baghdad areas and were stained with Newman-Lampert stain and the somatic cells count was recorded for each sample. The results revealed that there is a range between 370000 and 1540000 cells/ ml in all lactation stages, while in early and late of pregnancy stages, the range is between 1700000 and 5800000 cells/ ml. There are no significant differences among the somatic cell counts in early, middle and late non-pregnant lactation stages. In pregnancy stages there was a highly significant difference (P≤ 0.01) between the early and the late stages, and all non-pregnant lactation stages. In the lactation stage SCC was low due may be to high production of milk, while in late stage was high due may be to decrease in the milk production and the effect of hormones during pregnancy. In conclusion, somatic cell count (SCC) in buffaloes’ milk may play an important role in the defense mechanism of the body against mastitis agents.جمعت تسعة وستون عينة من حليب الجاموس الصحي ظاهريا في مرحلة الرضاعة المبكرة والمتوسطة والمتأخرة و21 عينة من الحليب الطبيعي من جواميس حوامل صحية ظاهريا في وقت مبكر وفي المراحل المتأخرة من الحمل. صبغت جميع العينات بوصمة لامبرت- نيومان وتسجيل متوسط إعداد الخلايا الجسمية في كل عينة. وجدت الأعداد 370000 و1540000 خلية/ مل في جميع مراحل الرضاعة بينما كانت الأعداد في مراحل الحمل 1700000 و5800000 خلية/ مل. لم نجد أية اختلافات معنوية إحصائيا بين الأعداد في أوائل ومنتصف وأواخر مراحل الرضاعة في الجواميس غير الحوامل. وكان هناك فارق معنوي كبير إحصائيا في الأعداد بين المراحل المبكرة والمتأخرة من الجواميس الحوامل والأعداد في جميع مراحل الرضاعة في الجواميس غير الحوامل. تنخفض في مرحلة الرضاعة الأولية الخلايا الجسمية بسبب ارتفاع إنتاج الحليب بينما في أواخر مرحلة الرضاعة خلال فترة الحمل تنخفض الخلايا الجسمية للتغيرات الفسلجية ووجود هرمونات الحمل في الجسم. ونستنتج ان الخلايا الجسمية (SCC) في حليب الجاموس ستلعب دوراً هاما في آلية الدفاع عن الجسم ضد جراثيم التهاب الضرع.


Article
Diagnosis of Cryptosporidium parvum oocysts from it's natural sources
تشخيص الابواغ الخبيئة Cryptospordium parvum في الماء والتربة والعجول في مدينة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

The study was conducted for diagnosis of Cryptosporidium parvum oocysts in water, soil and calves. A total of 156 samples were collected from rural and urban areas in Mosul city, divided in to four groups. The first group 54 different water sample sources, 32 soil samples, 50 fecal samples from diarrheic calves and 20 fecal samples from non-diarrheic animals of different ages, sexes, breeds and areas. The overall percentage of oocysts that were identified was 26%, in water 24%, in soil 31%. Most significant commonly Cryptosporidium parvum oocysts has been associated with diarrheic calves 32%, than in (control group) non-diarrheic animals 15%, (P≤0.05). It was concluded that Modified Ziehl-Neelsenn Stain was more sensitive and accurate for diagnosis of oocyst in all groups of samples in our study 27% as compared to Giems' Stain 23% and Lugol's Iodine stain 17%شملت الدراسة تشخيص وعزل الابواغ الخبيئة Cryptosporidium parvum oocysts في الماء والتربة وبراز العجول، واختيار الفحص والصبغة المناسبة لعزل الطفيلي، في الأنواع المختلفة من نماذج البحث في مدينة الموصل للفترة من (شباط – أيلول 2012). تم في هذا البحث جمع 156 عينة من الماء والتربة وبراز العجول من داخل المدينة والأرياف وقد وزعت النماذج إلى أربعة مجاميع: المجموعة الأولى 54 عينة ماء من جابيات الحيوانات، المياه الراكدة، البرك والمجاري. المجموعة الثانية 32 عينة من تربة الحدائق وحظائر تربية الحيوانات. المجموعة الثالثة 50 عينة براز عجول مصابة بالإسهال من مستشفى التعليمي البيطري في الكلية وسوق البقر. المجموعة الرابعة 20 عينة براز عجول غير مصابة بالإسهال من أجناس وأعمار مختلفة. كشفت الدراسة عن وجود طفيلي الابواغ الخبيئة في الماء بنسبة 24%، التربة 31%. وقد كانت نسبة وشدة الإصابة بالطفيلي في العجول المصابة بالإسهال 32% أكثر مقارنة بالعجول الطبيعية (التي لا تعاني من الإسهال) 15% مقارنة مع العجول الطبيعية عند مستوى (p≤0.05). وقد اتضح بأن استخدام طريقة الصبغ (زيل نيلسون المحورة) هي أحسن وأدق إذ اتضح بان استخدام الصبغة بلغت نسبة الإصابة 27% مقارنة مع الطرائق المختبرية للتشخيص مثل صبغة (كَيمزا) 23%، وصبغة اليود 17%.


Article
Testduckweed .Lemnas pp as a potential food for grass carp Ctenopharhyngodonidell and common carp Cyprinuscarpio L
اختبار نبات عدس الماء .Lemnaspp غذاء محتمل لأسماك الكارب العشبي Ctenopharyngodonidella والكارب الشائع Cyprinuscarpio L

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted to record the growth of the grass carp (Ctenopharhyngodonidell) and common carp (Cyprinuscarpio) when they fed exclusively either the duckweed (Lemna spp.) what happen when they raised together and fed on these plants. 30 fish of common carp in average weight 25 ± 5 g and 30 fish of grass carp 23 ± 5 g was distributed randomly on 6 glass tanks, (40×60×30) they were represent 3 treatments for each species as follows: common carp fed on duckweed only, grass carp fed duckweed only, mixed species fed on duckweed. The results were as follows: The grass carp fed on duckweed have higher food conversion efficiency, conversion rate and protein efficiency ratio. The common carp fed on duckweed have higher food conversion efficiency and food conversion rate and protein efficiency ratio. Survival rate was it reached 100% in the treatment of mixed common carp and grass carp while the lowest survival rate was recorded in the treatment of common carp. Results indicated that mixed species treatment which fed on duckweed were significantly higher in the final weight, daily weight gain, specific growth rate, relative growth rate, food conversion efficiency, feed conversion rate, protein efficiency ratio. Conclusion this results was summarized the mixed culture deals to increasing in weight gain with increasing of food. duckweed could be used as acimpeleted food within this trialتم إجراء التجربة لاختبار التغيرات التي تطرأ على نمو أسماك الكارب العشبي Ctenopharyngodonidella والكارب الشائع Cyprinuscarpio عند تغذيتها على نبات عدس الماء Lemnaspp فضلا عن ملاحظة التغيرات الحاصلة في حالة تربية أكثر من نوع polyculture عند توفر هذا النبات فقط، والاختلافات الحاصلة في كمية الغذاء المتناول. استعمل في التجربة 30 سمكة من الكارب الشائع بمعدل وزن (5±25) غم و30 سمكة من الكارب العشبي بمعدل وزن (5±23)غم وزعت الاسماك بصورة عشوائية على ثلاث معاملات بواقع مكررين وتم وضع عشر اسماك في كل حوض وكانت المعاملات التجريبية كالآتي: اسماك كارب شائع غذيت على نبات عدس الماء فقط واسماك كارب عشبي غذيت على نبات عدس الماء فقط، وخليط من نوعي الاسماك غذي على نبات عدس الماء فقط، وكانت النتائج كالآتي: تفوقت معاملة اسماك الكارب العشبي المغذاة على نبات عدس الماء في صفة كفاءة التحويل الغذائي، معدل التحويل ونسبة كفاءة البروتين على اسماك الكارب الشائع المغذاة على النبات نفسه تحت درجة احتمالية (p≤0.05)، أظهرت النتائج تفوق معاملة خليط الكارب الشائع والعشبي المغذاة على نبات عدس الماء معنوياً على باقي المعاملات تحت درجة احتمالية (p≤0.05) بالصفات الآتية (الوزن النهائي والزيادة الوزنية الكلية والزيادة الوزنية اليومية ومعدل النمو النوعي ومعدل النمو النسبي وكفاءة التحويل الغذائي ومعدل التحويل الغذائي ونسبة كفاءة البروتين). ارتفاع نسبة البقاء معنوياً تحت درجة احتمالية (p<0.05) في معاملة خليط اسماك الكارب الشائع والكارب العشبي المغذات على عدس الماء إذ بلغت 100%. يستنج من النتائج المتحصل عليها أن التربية المختلطة تؤدي إلى ارتفاع في الزيادة الوزنية لزيادة الغذاء المستهلك عند وجود نوع واحد فقط من الغذاء، ان نبات عدس الماء يمكن الاعتماد عليه غذاء متكاملا لوحده ضمن حدود هذه التجربة


Article
Separation of X-Bearing Ovine Sperm by Centrifugation in Discontinuous Ficoll Density Gradient: Effect on Gender of In Vitro Produced Embryos
عزل حيامن الأغنام الحاملة للكروموسومات الانثوية بواسطة الطرد المركزي وباستعمال وسط الفيكول وتأثير ذلك على نسب جنس الأجنة المخصبة خارج الجسم

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this study was the separation of X-bearing ovine sperm by centrifugation in discontinuous “Ficoll” density gradient and their effect on gender of in vitro produced embryos. The percentage of male and female ovine embryos produced after IVF which determined by polymerase chain reaction (PCR). The discontinuous Ficoll density gradient (three layer) centrifugation at 200×g (F1a) and 300×g (F 1b) showed a significant differences (P<0.05) in the sex ratio toward female embryos (63.6 and 54.5%) respectively. While the discontinuous Ficoll density gradient (four layer 80, 60, 40 and 20) centrifugation at 200×g (F2a) and 300×g (F2b) showed a significant differences (P<0.05) in the sex ratio toward female embryos (72.7 and 63.6%) respectively. While at four layer (80, 72, 64 and 50) concentration of ficoll the ratio was at 200×g (F3a) and 300×g (F3b) showed a significant differences (P<0.05) in the sex ratio toward female embryos (81.8, 72.7)%. From our results we can conclude that the purity of selected X-sperms and the percentage of female embryos obtained by IVF were good when we use F2a,2b and F3a,3b protocols than F1a,1b protocols, and the best result of IVF obtained when we apply high concentration of Ficoll media F3a,3b than F2a, 2b.الهدف من الدراسة هو عزل الحيامن الحاملة للكروموسوم-X للاغنام بواسطة الطرد المركزي في وسط الفيكول وتاثير ذلك على نسب جنس الاجنة المخصبة خارج الجسم. باستعمال وسط الفيكول (ثلاث طبقاتF1a, 1b) وقوة الطرد المركزي تساوي 200 g× و300 g× تم الحصول على فرق معنويp<0.05 في نسبة جنس الجنين 54.5%,63.6 باتجاه جنس الإناث على التوالي. في حين باستعمال وسط الفيكول (أربع طبقات F2a, 2b) (80,60,40,20%) وقوة طرد مركزي تساوي 200g× و300g× تم الحصول على فرق معنويp<0.05 في نسبة جنس الجنين 63.6%,72.7 باتجاه جنس الإناث على التوالي. في حين باستعمال وسط الفيكول (أربع طبقات F3a, 3b) (80,72,64,50%) وقوة طرد مركزي تساوي 200g× و 300 g× تم الحصول على فرق معنويp<0.05 في نسبة جنس الجنين تساوي 81.8%, %72.7 باتجاه جنس الإناث على التوالي. وقد استنتج من البحث ان نسبة الحيامن الحاملة للكروموسوم-X ونسب الاناث للاجنة المخصبة خارجيا كانت جيدة عند استعمال F2a, 2b و F3a, 3b اكثر من F1a, 1b وافضل النتائج تم الحصول عليها باستعمال طريقة .F3a, 3b


Article
Injection of three types of hormones to stimulate growth in dwarf and normal animals
تأثير ثلاثة أنواع من الهرمونات على نمو الحيوانات المتقزمة وغير المتقزمة

Loading...
Loading...
Abstract

An experiment was came out to study the effect of using three types of hormones (Growth-GH., Cortisol-CH. and estadiol-E2.) to stimulate growth in dwarf and normal lambs. A total of twenty four of Awassi male lambs at (7-9) months of age (12 dwarf and 12 normal) were used. Each group (12 lambs) were randomly assigned to one of eight treatment (three pens pretreatment, one lamb per pen). Eight treatment groups was (T1) control no injection with any type of hormone, (T2): injected (IM) with (1 ml) of GH. for three months period, (T3): injected (IM) with (2ml) weekly of E2 and (T4) injected (IM) with (2ml) every three days of CH. Which was imposed on dwarf lambs. (T5, T6, T7, T8) was the same administration but imposed on normal lambs. Lambs allowed to consumed ad libitum feed of concentrates and roughages and water for the entire of study. Body weight (BW.) and body size parameters were recorded bi weekly for (12 weeks period). feed intake and feed efficiency (kg feed: kg gain) were measured hormones concentrated were measured before and 6, 12 weeks of experiments. Administration of GH. Increased BW. of lambs on treatment (46.0 kg) compared with that of controls (25.3 kg) at the end of experiment after 12 weeks. furthermore the BW. of lambs of T3 and T4 was (35.33 kg) and (43.0 kg) at the end of experiment respectively. Whereas the BW. of T6 was increased significantly compared with that of T5 (53 vsuu kg) the length of body of dwarf lambs at the end of experiment in T1, T2, T3 and T4 was (60 cm), (77.76 cm), (76.33 cm) and (70.33 cm) respectively. Concentration of GH., CH. and E2 befor injection intramuscularly was (7.6, 9.417 and 0.133 ng/ml/plasma) in group of treatment 2, 3 and 4 respectively, whereas, these concentrates was (30.39, 42.09 and 1.233 ng/ ml/ plasma) in group of treatment 6, 7 and 8 respectively. The concentration of these hormones after 6 week of experiment was (0.900, 44.66 and 38.76 ng/ml/plasma) for treatment 2, 3 and 4 and 2.766, 69.313 and 41.41 ng/ml/plasma) for treatment 6, 7 and 8 respectively. However the concentration of these hormones were (0.600, 31.21 and 30.260 ng/ml) for treatment 2, 3 and 4 and (1.366, 42.183 and 48.863 ng/ml/plasma) for treatment 6, 7 and 8 respectively after 12 week of experiment.أجريت التجربة خلال الفترة من 1/3/2011 لغاية 1/9/2011 استخدم فيها 24 حملا عواسياً نقيا تراوحت أعمارها بين 7-9 أشهر قسمت إلى مجموعتين طبيعية ومتقزمة ضعيفة النمو كل مجموعة حاوية على 12 حملا والتي بدورها قسمت إلى أربعة مجاميع متجانسة في العمر والوزن. تركت المجموعة الأولى دون معاملة مجموعة سيطرة بينما حقنت المجموعة الثانية بهرمون النمو وحقنت المجموعة الثالثة بهرمون الاسترادايول بينما حقنت المجموعة الرابعة بهرمون الكورتيزول، كذلك الحال بالنسبة للحملان الطبيعية. غذيت جميع الحيوانات تغذية فردية على عليقة تسمين مركزة قياسية مع بالات الجت. استمرت التجربة لمدة ستة أشهر تم خلالها وزن الحيوانات واخذ مقاييس جسمها وتم اخذ عينات دم جميع الحيوانات لقياس تركيز الهرمونات الثلاثة في بداية التجربة ووسطها ونهايتها. وأظهرت النتائج تفوق مجموعة الحملان المتقزمة المعاملة بهرمون النمو، فقد تفوقت معنويا في الوزن النهائي 46كغم مقارنة بمجموعة السيطرة المتقزمة 25.3 كغم، تلتها الحملان المتقزمة ضعيفة النمو المعاملة بهرمون الكورتيزول والاستراديول بأوزان نهائية مقدارها 35.33، 43.0 كغم على التوالي. أما في الحيوانات الطبيعية فان حقنها بالهرمونات الثلاثة لم يؤدي إلى زيادة معنوية في أوزانها النهائية عند مقارنتها بالسيطرة. أما الزيادة الوزنية والمتحققة في الحيوانات المتقزمة ضعيفة النمو المعاملة بالهرمونات الثلاثة كانت تتراوح بين 60-130% مقارنة بمجموعة السيطرة وأعلاها لصالح الحيوانات المعاملة بهرمون النمو، بينما كانت الزيادة المتحققة في الحيوانات الطبيعية والمعاملة بالهرمونات الثلاثة تتراوح بين 19- 20% مقارنة بمجوعة السيطرة. بلغت كفاءة التحويل الغذائي 6.276 كغم علف/ كغم نمو للحيوانات المتقزمة ضعيفة النمو المعاملة بهرمون النمو عند مقارنتها بمجوعة السيطرة والتي بلغت كفاءة التحويل فيها 9.930 كغم علف/ كغم نمو وتفوقت أيضاً على كفاءة التحويل الغذائي في الحملان السيطرة 8.28 كغم علف/ كغم نمو كما وتفوقت الحيوانات المتقزمة بتحقيقها أعلى زيادة في مقاييس الجسم مقارنة بالحيوانات المتقزمة الغير معاملة. وأوضحت النتائج ان تركيز الهرمونات الثلاثة كان منخفض جداً في الحيوانات المتقزمة عند بداية التجربة حيث كان تركيز كل من الكوتيزول والاستراديول وهرمون النمو 7.60، 9.411 و0.33 نانوغرام/ مل على التوالي مقارنة مع مثيلاتها الطبيعية 30.39، 42.593 و1.233 نانوغرام/ مل على التوالي وعند حقن الحيوانات المتقزمة ارتفعت نسبة هذه الهرمونات بعد 6-12 أسبوع من التجربة لتقارب مستواها الطبيعي لمثيلاتها الطبيعية


Article
Prevalence of clinical and subclinical ovine mastitis caused by Staphylococcus aureus
نسبة انتشار التهاب الضرع الضأني السريري وتحت السريري المتسبب عن المكورات العنقودية الذهبية

Loading...
Loading...
Abstract

The study was carried out to determine the prevalence of mastitis caused by staphylococcus aureus in 100 lactating Awassi ewes located around Baghdad. A total of 194 milk samples were collected, samples were subjected to physical and, chemical tests (California mastitis test (CMT) as well as Somatic cell count (SCC) and bacteriological examination, and the isolates conducted to antimicrobial sensitivity test. Six ewes showed clinical mastitis (a cute mastitis) in 12 halves, 4 milk samples from gives a positive results to S. aureus in percentage (33.3%) from 182 apparently normal milk samples, Fifty two samples gives positive results to CMT, 14 samples gives positive results for S. aureus isolation, The percent of subclinical mastitis was 26.9% according to CMT. Fifty milk samples from 182 samples have SCC positive (more than 500.000 cells /ml ) and 14 samples only gives positive result to S. aureus. Antibiotic susceptibility result show that isolates were highly sensitive to cefotaxime (100%), Erythromycine (100%), Ciprofloxacin (100%), Amikacin (94.1%), Ceftriaxone (88.2%), Oxacillin (88.2%), Cephalexin (76.4%), Kanamycine (52.9%), while less sensitive to others like, Pencillin G, Ampicillin, Optochin, Amoxicillin, as (17.6%), (23.5%), (29.4%), (35.2%), respectively.صممت هذه الدراسة لمعرفة نسبة الاصابة بالتهاب الضرع المتسبب بالمكورات العنقوديه الذهبية في 100 نعجة حلوبة في مناطق حول بغداد. تم جمع 194 نموذج حليب، خضعت النماذج للاختبارات الفيزيائية والكيميائية اختبار كاليفورنيا لالتهاب الضرع (CMT) واختبار حساب الخلايا الجسمية (SCC) والفحوصات البكتريولوجية وخضعت العزلات لفحص الحساسية للمضادات الحياتية. أظهرت ستة نعاج (12 نصف) التهاب ضرع سريري حاد، وأعطت أربع نماذج نتائج موجبة للمكورات العنقودية الذهبية وبنسبة 33.3%. اثنان وخمسون نموذج من 182 نموذج حليب طبيعي ظاهريا، أعطت نتيجة موجبة لاختبار كالفورنيا لالتهاب الضرع ومن 52 نموذج موجب للاختبار اظهر 14 نموذج، نتيجة موجبة لعزل المكورات العنقودية الذهبية وكانت نسبة التهاب الضرع تحت السريري 26.9% تبعا لاختبار كاليفورنيا. وأعطى خمسون نموذج من 182 نموذج حليب طبيعي ظاهريا اعطت نتيجة موجبة لاختبارعد الخلايا الجسمية. (أكثر من 500000 خلية / مل). وأظهرت 14 عزلة فقط نتيجة موجبة. ان معظم عزلات المكورات العنقودية الذهبيه كانت حساسة للمضادات البكتيرية التالية: cefotaxime (100%), Erythromycine (100%), Ciprofluxacin (100%), (94.1%), Amikacin (94.1%), Ceftriaxone (88.2%), Oxacillin (88.2%), Cephalexin (76.4%), Kanamycine (52.9% ), Pencillin G, Ampicillin, Optochin, Amoxicillin, as (17.6%), (23.5%), (29.4%) (35.2%), على التوالي.


Article
Effect of sweet almond on blood picture in experimental infected mice with arthritis
تأثير عالق اللوز الحلو على الصورة الدموية في الفئران المصابة تجريبيا بالتهاب المفاصل

Loading...
Loading...
Abstract

The current study was conduct to determine the effects of oral treatment of sweet Almond Suspension (SAS) on induced arthritis which was done by Incomplete Freund’s Adjuvant (IFA). Seventy mice, with close age and weight, were used in this study. They were equally divided in to 7 groups (10 mice per group). The first group served as negative control (non infected- non treated (NINTC). The second group was the positive control (infected non treated, (INTC) the third and fourth groups were those treated with 1.42 and 2.84 g/kg of SAS respectively. The fifth group was that treated with voltarin ® (ITV), while the sixth and seventh groups were those treated with the same closes of SAS but before infection (Prophylactic infected groups, PI1 and PI2). The blood picture that include total leukocytic count, packed cell volume (PCV), Haemoglobin, Neutrophils, lymphocytes, monocytes, esonophiles and basophiles as parameters to comparison between groups. Blood picture study showed significant improvement in treated groups as hemoglobin and packed cell volume increased and leukocytes dcreased to normal levels while, lymphocyte increased and there was decreased in netrophiles and monocyte to normal levels in both treatment and prophylactic groups as compared to positive control group which showed a clear decreased in hemoglobin level, PCV and leukocytic count. The group which was treated with voltarine® after arthritis indication showed a decreased in hemoglobin level, PCV and leukocytic count and increased in netrophil and esinophile count and drop in lymphocyte and monocyte count.أجريت الدراسة الحالية لتحديد بعض التأثيرات التي يمكن ان يؤديها تناول عالق اللوز الحلو (Sweet Almond Suspension (SAS عن طريق الفم في علاج التهاب المفاصل المحدث تجريبيا في الفئران باستخدام (Incomplete Freund’s adjuvant (IFA)، استخدم في هذه الدراسة 70 فارا من كلا الجنسين. قسمت إلى سبع مجموعات متساوية العدد 10 فار لكل مجموعة، وهي مجموعة السيطرة غير المصابة وغير المعالجة (السالبة) (NINTC)، والمجموعة السيطرة المصابة غير المعالجة الموجبة (INTC)، ومجموعتا الإصابة المعالجة بعالق اللوز الحلو وبالجرعتين (1.42-2.84) غم/ كغم من وزن الجسم (IT1 وIT2)، والمجوعة المصابة والمعالجة بالفولتارين بجرعة من وزن الجسم (ITV) ومجموعتا الوقاية والمعاملة بعالق اللوز الحلو وبالجرعتين السابقة الذكر والمصابة بالتهاب المفاصل (PI1 وPI2). وقد استخدمت الصورة الدموية والتي شملت حساب عدد الخلايا البيضاء وقياس حجم خلايا الدم المرصوصة وتركيز خضاب الدم (الهيموكلوبين) وعدد الخلايا العدلات، وعدد الخلايا اللمفية، وعدد الخلايا أحادية النواة، وعدد الخلايا الحمضية والقاعدية معيارا للقياس والمقارنة بين المجاميع. وأظهرت النتائج زيادة واضحة في تركيز الهيموغلوبين (Hb) وحجم خلايا الدم المرصوصة (PCV) وانخفاض عدد خلايا الدم البيضاء (WBCs) إلى الطبيعي وزيادة الخلايا اللمفية ونقصان عدد الخلايا العدلات، والخلايا أحادية النواة إلى الطبيعي في المجاميع المعالجة والوقاية المعاملة بعالق اللوز الحلو مقارنة مع المجموعة المصابة وغير المعالجة التي أظهرت انخفاضا واضحا بالهيموغلوبين وحجم خلايا الدم المرصوص وزيادة في أعداد الخلايا البيضاء، أما المجموعة المصابة والمعالجة بالفولتارين، فقد أظهرت انخفاض بالهيموغلوبين وحجم خلايا الدم المرصوص والخلايا البيضاء وزيادة عدد الخلايا العدلات وخلايا الحمضات وانخفاض في الخلايا اللمفية وخلايا أحادية النواة. يستنتج من ذلك ان هناك دور ايجابي لعالق اللوز الحلو في تحسين الصورة الدموية للفئران المصابة تجريبيا بالتهاب المفاصل.


Article
Role of Poultry Star and Alcoholic Myristica fragrans extract on calf rotavirus diarrhea
دور المعزز الحيوي بولتري ستار والمستخلص الكحولي لجوزة الطيب في الإسهال الناجم من فايروسات الروتا في العجول

Loading...
Loading...
Abstract

This study was carried out to investigate the effect of using alcoholic Myristica fragrans extract and Poultry Star Probiotic on rotavirus infection in newly born calves. The results showed that the extract of Myristica fragrans inhibited the virus at (90-100%) during the average of continuous diarrhea (2.4) days, which showed that the detection of virus at beginning of diarrhea and the recovery by using Latex Agglutination (LA) was (73.3%), but in Haemagglutination (HA) and ELISA tests the detection of virus at beginning was (128-256), (73.3%) and in recovery was (64-128), (66.6%) respectively. In Probiotic group the inhibition of virus was (50-76.6%) during (4) days. The percentage of positive causes by using LA & ELISA tests showed the first samples were (80%), (86.6%) and at healing the results were (40%), (66.6%) respectively, but by the method of detection of virus by HA test showed the virus titration at beginning was (32-64) which was less than the recovery (256-512). In control group the inhibition of virus was (36.5-40%) during (5.5) days, which showed that the detection of virus by using LA and ELISA tests in percentage of (66.6%) & (73.3%) at beginning of diarrhea and (26.6%) and (26.6%) respectively in healing, but by using HA test the virus titration of samples at beginning of diarrhea was (32-64) which was less than recovery samples (1024-2048). The data presented in this study contribute; that the Myristica fragrans given with colostrums to calves from one day of age for 14 days inhibit the virus during (2.4) days.أُجريت هذه الدراسة لمعرفة تأثير المستخلص الكحولي لجوزة الطيب والمعزز الحيوي بولتري ستار في الإصابة الفايروسية الناتجة من فايروس الروتا في العجول حديثة الولادة. وقد أظهرت النتائج ان لهذا المستخلص النباتي تأثيراً تثبيطياً في نمو وتكاثر فايروس الروتا، إذ أظهر نسبة تثبيط (90-100%) من فايروس الروتا خلال (2.4) يوم، معدل استمرار الإسهال، حيث كانت نسبة تشخيص الفايروس بواسطة اختبار اللاتكس (73.3%) في كل من نموذج بداية الإسهال ونموذج انتهاء الإسهال (الشفاء)، ولكن بالنسبة لأختباري التلازن الدموي والاليزا كانت في العينات الأولى (128-256) (73.3%) وأما عينات الشفاء كانت (64-128) (66.6%) على التوالي. في حين كانت نسبة تثبيط فايروس الروتا في المجموعة التي جُرعت المعزز الحيوي بولتري ستار (50-76.9%) خلال (4) أيام، حيث كانت نسبة تشخيص الفايروس بواسطة اختباري اللاتكس والاليزا (80%) (86.6%) في نماذج بداية الإسهال أما في نماذج الشفاء كانت (40%) (66.6 %) على التوالي. في حين العينة الأولى كانت (32-64) اقل من العينة الثانية (256-512) عندما شخصت بواسطة اختبار التلازن الدموي. أما نتائج مجموعة السيطرة اظهرت نسبة تثبيط (36.5-40%) خلال(5.05) أيام، التي أظهرت نسبة (66.6%) (73.3%) في العينات التي تم جمعها في بداية الإسهال أما العينات التي أخذت في يوم الشفاء من الإسهال أظهرت (26.6%) (26.6%) بواسطة اختباري اللاتكس والاليزا على التوالي. بينما في اختبار التلازن الدموي كانت العينات الأولى 23)-64) اقل من العينات الثانية (1024-2048). الإثباتات التي توصل إليها البحث؛ أن أعطاء المستخلص النباتي مع اللبأ للعجول ابتداء من اليوم الأول من العمر لمدة 14 يوم أدى إلى تثبيط الفايروس خلال مدة لا تقل عن (2.4) يوم.


Article
Effect of glycerol in reduction of post-surgical adhesions in rat's model
تأثير الكليسرول في اختزال الألتصاقات ما بعد المداخلات الجراحية في الجرذان

Loading...
Loading...
Abstract

This study was designed to investigate the role of glycerol in reducing of adhesions following surgery. Thirty Wistar albino male rats were randomly assigned into three groups; T 1 and T2, twelve rats for each, and six for control. Adhesion model was created in all rats. The rats in T1 were injected intraperitoneally with 5ml of glycerol 14.3%. Rats in T2 were injected intraperitoneally with 5ml of glycerol 28.6%. Rats in control groups were injected intraperitoneally with 5ml of sterile normal saline. All rats were scarified at postoperative day 14, and the gross macroscopic and microscopic score adhesions parameters were evaluated. The gross macroscopic adhesions were graded in a blind fashion, while the microscopic adhesions parameters (fibrosis, inflammation, and vascular proliferation) were gradedfrom 0-3. Adhesions were statisticallysignificantly in rats of the control group when compared to treatment groups (p≤0.01). In conclusion, this study reveals that intra peritoneal administration of glycerol (14.3%, and 28.6%) to serosal abrasions and caecotomies in rats has a role in reduction of intra-abdominal adhesion formation after surgical manipulationهدفت الدراسة الحالية إلى معرفة تأثير الكليسيرول في تقليل الألتصاقات ما بعد المداخلات الجراحية. استخدم للدراسة 30 جرذا ذكرا من نوع ويستر الباينو، وتم توزيعها عشوائيا إلى ثلاثة مجاميع؛ المعاملة 1 و2 والتي ضمت على 12 جرذا، أما المعاملة 3 (مجموعة السيطرة) فاحتوت على (6) جرذان. تم حقن الجرذان في المعاملة 1 و2 عن طريق التجويف الخلبي بـ (5) ملليليتر من الكليسرول 14.3% و28.6% على التوالي بعد استحداث عامل الالتصاق جراحيا في الجوف البطني. أما جرذان مجموعة السيطرة ، فقد تم حقنهما بـ (5) ملليليتر من المحلول الملحي الفسلجي بنفس الطريقة. أجريت الصفة التشريحية على الجرذان بعد 14 يوما من الجراحة لتقييم مستويات (معايير) الالتصاقات العيانية والمجهرية (التليف، الانتانات، وتكاثر الأوعية الدموية) والتي درجت بالمستويات من 0-3. أظهرت النتائج الإحصائية بان نسب حدوث الالتصاقات كانت أكثر معنويا (p ≤ 0.01) في المعاملة 3 مقارنتا بالمعاملتين 1 و2. وتم الاستنتاج من نتائج هذه الدراسة التجريبية بان حقن التجويف الخلبي للجرذان بالكليسرول بالتراكيز 14.3% و28.6% بعد استحداث السحجات المصلية وبضع القولون فيها، له دور معنوي في اختزال تكوين الالتصاقات الخلبية ما بعد التداخلات الجراحية


Article
Early pregnancy detection of Holstein cows using different methods
التشخيص المبكر للحمل لدى أبقار الهولشتاين باستعمال طرائق مختلفة

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted at Al-Nasr Dairy Cattle Station pertaining to the United Company for Limited Animal Resources, Swaira City (50 Km south of Baghdad) during the period from October, 2011 to July, 2012. The objective of this study was to identify the accurate method for early pregnancy detection of Holstein cows. This study involved 61 cows of 4.5 ±0.30 years old, 397.23 ±7.58 kg average body weight and 2.1±0.03 average body condition score. The cows were artificially inseminated following appearance of estrus signs. Blood samples (10 ml) were collected from each at days 35, 45 and 60 post-mating (PM) for plasma progesterone assay. Pregnancy was detected using plasma progesterone assay and Ultrasonography at days 35, 45 and 60 PM, and by rectal palpation at days 45 and 60 PM. Ultrasonography method exhibited high accuracy (96%) for early (at day 35) pregnancy detection than plasma progesterone concentrations (94.44%) and rectal palpation (68.181%) methods. In conclusion, Ultrasonography was most accurate for early (day 35 PM) pregnancy detection in Holstein cows as compared with the other methodsأجريت هذه الدراسة في محطة أبقار النصر التابعة للشركة المتحدة للثروة الحيوانية المحدودة في منطقة الصويرة (50 كم جنوب بغداد) للمدة من تشرين الأول 2011 ولغاية تموز 2012 لتحديد أفضل طريقة لتشخيص الحمل المبكر لأبقار الهولشتاين. اشتملت الدراسة على 61 بقرة بمعدل عمر 4.95± 0.30 سنـة ووزن 397.23 ± 7.58 كغم وحالة جسم 2.1 ± 0.03. لقحت الأبقار اصطناعياً خلال فترة ظهور علامات الصراف. تم جمع عينات دم (10 مل) من جميع الأبقار عند الأيام 35، 45 و60 بعد التلقيح بهدف قياس مستوى هرمون البروجستيرون. تم تشخيص الحمل لدى الأبقار باستعمال مستوى هرمون البروجستيرون في بلازما الدم وطريقة الأمواج فوق الصوتية عند الأيام 35، 45 و60 بعد التلقيح وبطريقة الجس عبر المستقيم عند الأيام 45 و60 بعد التلقيح. أظهرت طريقة الأمواج فوق الصوتية دقة عالية (96%) في تشخيص الأبقار الحوامل وبوقت مبكر مقارنةً بقياس مستوى هرمون البروجستيرون (94.44%) والجس عبر المستقيم (68.181%). تستنتج الدراسة أن طريقة الأمواج فوق الصوتية كانت ذات دقة عالية في تشخيص أبقار الهولشتاين الحوامل وبوقت مبكر (عند اليوم 35 بعد التلقيح) مقارنةً بالطريقتين الباقيتين


Article
Prevalence of gastrointestinal parasites in horses in Erbil province. North Iraq
معدل انتشار الطفيليات المعوية في الخيول في محافظة أربيل- شمال العراق

Loading...
Loading...
Abstract

The survey was conducted to determine the prevalence of intestinal parasites in naturally infected horses in different private breeding stabled horses in Erbil province north Iraq from March-September 2012. 92 fecal samples were examined by acid ether technique, flotation concentration and cellophane tape methods. The overall prevalence was 70.6%, and at least 63.08%, 36.92% horses were infected with single and mixed species respectively. Six species of parasites were recorded and the most prevalent one was Strongylus vulgaris 29.35% following Parascaris equorum 19.56% and other Oxyuris equi 8.7%, Strongyloides westeri 5.43%, one species of cestoda Anoplocepha spp 4.35% and one species Eimeria leukarti 3.26%. There was no significant difference in infected rate between sexes. The prevalence rate was significantly higher in younger age less than 5 years 84% than age more than 5 years 61.1%. The clinical signs of infected horses with S.vulgaris and P. equorum revealed emaciation, rough coat, dehydration, anemia, perianal scratching, colic like painأجريت الدراسة المسحية لتحديد معدل انتشار الطفيليات المعوية في الخيول المصابة بشكل طبيعي في حقول خاصة مختلفة لتربية الخيول في محافظة اربيل شمال العراق من اذار إلى أيلول 2012. تم فحص 92 عينات البراز بتقنية حمض الأثير، طفو المركز والشريط السيلوفانى. كان معدل الإصابة الكلية 70.6٪، و63.08٪، 36.92٪ على الأقل من الخيول كانت مصابة بنوع واحد والمختلط على التوالي. وسجلت ستة أنواع من الطفيليات والأكثر انتشارا كان S. vulgaris 29.35٪ ويليها19.56 Parascaris equorum ٪، 8.7 Oxyuris equi ٪ وwesteri S. 5.43٪ ونوع واحد من الشريطيات Anoplocepha 4.35٪، ونوع واحد من الأيمرية leukarti Eimeria 3.26٪. لم تظهر الدراسة فروق معنوية في معدل الإصابة بين الجنسين، وكان معدل الانتشار أعلى في حيوانات التي يقل عمرها عن 5 سنوات 84% من التي عمرها أكثر من 5 سنوات .161%. أظهرت العلامات السريرية للخيول المصابة بنوعين S.vulgaris وParascaris equorum الهزال، خشونة الجلد، الجفاف، فقر الدم، حكة الشرج والألم مثل المغص


Article
Effect of locally produced dual virulent coccidian vaccine and supplementation of vitamin A and E on performance, some physiological traits, protein and fat digestibility of broiler
تأثير التلقيح بلقاح داء الاكريات ثنائي الفوعة منتج محليا واضافة فيتامين A وE للعلف في الاداء الانتاجي والصفات الفسلجية ومعامل الهضم الظاهري للبروتين والدهن لفروج اللحم

Loading...
Loading...
Abstract

This study was carried out at State Board of Agricultural Research belong to the Nuclear Energy Organization (in the past), the study lasted for 49 days from 10/3/2002 to 4/5/2002. The experiment aimed to know the effect of vitamin A and E and vaccination of dual virulent vaccine of coccidia parasites on performance, some physiological traits, and digestibility of protein and fat of broilers, each ml of vaccine consists of 4000 attenuated oocysts of Eimeria tenella and 8000 attenuated oocysts of E. maxima, 400 straight run one day chicks were randomly distributed into 4 treatments with 5 replicates per treatment and 20 chicks/repl. (100 chicks/treatment), the first one was the control without any treatment, chicks in second treatment were challenged with viable oocysts of E. tenella and viable oocysts of E. maxima at 38 day of age, the chicks in the third treatment were vaccinated with dual parasites as above at 10 day of age and then challenged at 38 day of age as second treatment, in the fourth treatment chicks were vaccinated as third treatment and gave vitamin A and E at rate of 8 and 350 mg/kg of feed respectively from 10 to 38 days of broilers age, the performance and physiological traits were taken at 17, 38 and 49 days of broiler age. The challenge test was carried out via intra crop gavage with 2 ml per chick of normal saline contain 25000 and 50000 viable oocysts of E. tenella and E. maxima respectively. The data of experiment showed that vaccination and vitamins (fourth treatment) improved broiler performance represented by body weight, feed consumption, and feed conversion ratio and mortality percent were significantly decreased in comparison with the rest treatments. A significant differences were noticed in physiological traits especially in fourth treatment in Red Blood Cells, White Blood Cells, blood sugar and total protein in comparison with other treatments, also, significant decrease in the activity of GOT and GPT of fourth treatment. Vaccination and supplementation of vitamins in the fourth treatment led to significant increase in the apparent digestibility of protein, fat and significant increase in villi height and crypts depth, we conclude that vaccination and vitamins supplement lead to modulate side effect of coccidia disease represented by improvement in performance, some physiological traits and improvement in protein and fat digestibility of broiler.أجريت الدراسة الحالية في دائرة البحوث الزراعية التابعة لمنظمة الطاقة الذرية العراقية (سابقا) لمدة 49 يوم امتدت من 10/3/2002 ولغاية 4/5/2002، وهدفت الدراسة إلى معرفة تأثير التلقيح بلقاح داء الاكريات ثنائي الفوعة في الأداء الإنتاجي وبعض صفات الدم ومعامل الهضم الظاهري للبروتين والدهن لفروج اللحم، ويحتوي المللتر الواحد من اللقاح على 4000 كيس بيض مضعف من طفيلي الاميريا تنلا و8000 كيس بيض مضعف من طفيلي الايمريا ماكسيما، استعمل في هذه الدراسة 400 فرخ غير مجنس من سلالة فاوبرو العراقية بعمر يوم واحد جلبت من مفقس الشركة العراقية لإنتاج وتسويق اللحوم والمحاصيل الزراعية (بغداد)، وزعت الأفراخ عشوائيا على أربع معاملات وبواقع خمس مكررات لكل معاملة و20 فرخ لكل مكرر (100 فرخ/ معاملة)، تركت الأفراخ في المعاملة الأولى بدون تلقيح ولا تحدي (Challenge) لتكون معاملة سيطرة، والمعاملة الثانية لم تلقح الأفراخ ولكن أجريت عليها عملية التحدي بعمر 38 يوم، والمعاملة الثالثة لقحت الأفراخ بعمر 10 أيام واجري التحدي بعمر 38 يوم، والمعاملة الرابعة لقحت الأفراخ بعمر 10 أيام واجري التحدي بعمر 38 يوم وأعطيت خليط من فيتامين A وE بواقع 8 و350 ملغم/ كغم علف لكل منهما من عمر 10 إلى 38 يوم، أخذت صفات الأداء الإنتاجي والصفات الفسلجية عند عمر 17، 37 و49 يوم، تضمنت عملية التحدي (Challenge) تجريع الأفراخ عن طريق الحوصلة (Intra-crop) من خلال إعطاء 2 مل لكل فرخ من المحلول الملحي الفسيولوجي والحاوي على 25000 و50000 كيس بيض غير مشعع من الاميريا تنلا والاميريا ماكسيما على التوالي. يتضح من نتائج التجربة ان عملية التلقيح وإعطاء الفيتامينات أدت إلى تحسن معنوي (p<0.05) في صفات الأداء الإنتاجي متمثلا بمعدل وزن الجسم واستهلاك العلف ومعامل التحويل الغذائي وانخفضت معنويا نسبة الهلاكات مقارنة ببقية المعاملات عند إجراء التحدي، وحصلت فروقات معنوية (p<0.05) لصالح المعاملة الرابعة (إعطاء اللقاح مع الفيتامينات) في صفات الدم متمثلة بأعداد خلايا الدم الحمر والبيض والارتفاع المعنوي في سكر الدم والبروتين وكذلك في بروتين الألبومين والكلوبيولين مقارنة ببقية معاملات التجربة، وحصل انخفاض معنوي (p<0.05) لصالح المعاملة الرابعة في نشاط إنزيم GOT وGPT، كذلك لوحظ الارتفاع المعنوي (p<0.05) في معامل الهضم الظاهري للبروتين والدهون لصالح المعاملة الرابعة مقارنة ببقية المعاملات، كما لوحظ تحسن معنوي (p<0.05) في ارتفاع الزغابات زيادة معنوية في عمق الخبايا، نستنج من الدراسة الحالية ان إعطاء الفيتامينات A وE من عمر 10 إلى 38 يوم مع إجراء عملية التلقيح عند عمر 10 أيام يؤدي إلى تقليل الآثار الجانبية للإصابة بداء الاكريات متمثلا بتحسن الأداء الإنتاجي وبعض صفات الدم وتحسن معامل الهضم الظاهري للبروتين والدهن.


Article
Evaluation of Antibacterial effect of extracted fatty acids of Nutmeg Myristica fragrans (Houtt.) against locally isolated bacteria
تقييم الفعالية المضادة للبكتيريا للاحماض الدهنية المستخلصة من جوزة الطيب ضد البكتيريا المعزولة محليا

Loading...
Loading...
Abstract

This study has been done in order to evaluate the antibacterial activity of six different concentrations of fatty acids were extracted from Myristica fragrans (FAN) against five different G-ve bacterial isolates from pathological cases was studied, agar well diffusion method was used to determine this activity and the zone of inhibition in millimeters was the criterion, results showed inactivity of concentrations (10, 20, 40, and 60%) in comparison to partial activity in using of (80 and 100)% of FAN against all bacterial isolates except P. aeroginosa. which their results showed inactivity of 10% FAN against its’ growth, in comparison to 20%, 40% and 60% whose appeared to inhibit the growth of P. aeroginosa actively, this impact was gradually progressed to be very active in using of 80% and 100% of FAN against the same bacteriaأجريت هذه الدراسة لغرض تقييم الفعالية المضادة للبكتيريا لستة تراكيز مختلفة من الاحماض الدهنية المستخلصة من جوزة الطيب ضد خمسة عزلات بكتيرية مختلفة معزولة من حالات مرضية واستعملت طريقة الانتشار حول الحفر لتحديد هذه الفعالية وكان المعيار هو منطقة التثبيط مقاسة بالمليميتير، أظهرت النتائج عدم فعالية التراكيز (10، 20، 40، 60)% بالمقارنة مع فعالية جزئية لكل من التراكيز (80% و100%) من الأحماض الدهنية لجوزة الطيب ضد جميع العزلات البكتيرية عدا الزوائف الزنجارية والتي اظهرت نتاجها عدم فعالية تركيز 10% من الاحماض الدهنية لجوزة الطيب ضد نموها، بالمقارنة مع التراكيز (20، 40، 60)% والتي أظهرت تثبيط نمو الزوائف الزنجارية بصورة فعالة، هذا التأثير ازداد تدريجيا ليصبح فعالا جدا باستعمال التراكيز 80% و100% من الأحماض الدهنية لجوزة الطيب ضد نفس البكتريا


Article
Effect in of L-Arginine on Some Biochemical and pathological parameter in diabetes mellitus induced by Alloxan-monohydrate in Rats
تأثير الـ(أرجينين) على بعض المعايير الكيميائية الحيوية والتغيرات المرضية في الجرذان المعاملة بالألوكسان كعامل محدث للداء السكري

Loading...
Loading...
Abstract

The present study was designed to investigate the effect of the amino acid (L-Arginine-Hcl) on serum (glucose, lipid profile and lipid peroxidation) and determine the protective effect of (L-Arginine-Hcl) on pathological changes in some body organs (Liver, Kidney) in alloxan induced diabetes rats. Forty eight mature male rats aged 10 weeks ,were randomly divided into four equal groups as follows 1st group diabetic group; 2nd group diabetic group treated with (L-Arginine-Hcl), 3ed group treated with (L-Arginine-Hcl) and 4th control group. After verifying the occurrence of diabetes in rats, the rats in second and third groups were daily injectedwith L-Arginine-Hcl (200mg/kg B.W) intraperitonealy, while first and fourth groups were daily injected with sterile distilled water intraperitonealy. All experimental parameters were carried out at days 20, 40 and 60 were the blood samples were collected from heart to make serological parameters (glucose level, lipid profile and MDA concentration) and section from Liver and Kidney were taken to observe the histopathological changes in different period. The diabetic signs were clearly observed in first group characterized by excessive thirst, frequent urination, and increase appetite, also first group showed significant increase (P<0.05) in serum glucose, lipid (TC, TG, LDL-C and VLDL-C) and lipid peroxidation (MDA) concentration. With significant decrease (P<0.05) in HDL-C concentration. Histopathological changes in first group showed mild to severe fatty changes with congestion in the liver. The kidney showed glomeruloseclerosis with increase thickness of mesangial cells compared with control group. In the other hand the second group showed normal signs compared with first group with a significant decrease (P<0.05) in serum glucose level at day 40, significant decrease (P<0.05) in serum TC and LDL-C at day 40. Also showed significant decrease (P<0.05) in TG and VLDL-C concentration at day 60 and showed significant increase in HDL-C at day 60 compared with first group, meanwhile the second group showed significant decrease (P<0.05) in lipid peroxidation (MDA) at day 60.While the histopathological study showed that the (Liver and Kidney) showed almost normal structures. In conclusion the L-Arginine has beneficial effect on normalization the hyperglycemia, regulate the dyslipemia and decrease the level of lipid peroxidation, also L-Arginine has a protective role to reduce the pathological complication accompanied with diabetic stateأجريت هذه الدراسة لمعرفة تأثير الحمض الأميني (ال-أرجينين هدروكلوريد) على وزن، مستوى السكر، الدهون وأكسدة الدهون في مصل الدم ولمعرفة ألتأثير الأتقائي على بعض أعضاء الجسم (الكبد والكلية) نسجياً ووظيفياً في الجرذان المصابة بالداء السكري تجريبياً. تم استخدام (48) ذكراً بالغاً من الجرذان بعمر 10 أسابيع تم تقسيمها عشوائياً إلى أربعة زمر كل مجموعة 12 جرذ كالأتي الزمرة الاولى: زمرة مصابة بالداء السكري، الزمرة الثانية: زمرة مصابة بالداء السكري ومعالجة بـ(أرجينين هدروكلوريد)، الزمرة الثالثة: زمرة سليمة ومعالجة بـ(ال-أرجينين هدروكلوريد) والزمرة الرابعة: زمرة سليمة كحيوانات سيطرة. بعد التحقق من حدوث الداء السكري تم البدء بحقن الـ(ال-أرجينين هدروكلوريد 200 ملغم/ كغم) بشكل يومي في غشاء الخلب الى الزمرة الثانية والثالثة أما الزمرتان الأولى والرابعة فقد تم حقنهما بشكل يومي في غشاء الخلب بـ(الماء المعقم). أن معايير الدراسة أجريت في المدد 20، 40 و60 حيث تم سحب الدم من الجرذان التي سيتم التضحية بها (4 جرذان من كل زمرة) من اجل حساب كمية السكر، الدهون (TC,TG,LDL-C,HDL-CوVLDL-C) وتركيز أكسدة الدهون (MDA) كما وتم رفع (الكبد، الكلية) من اجل تسجيل التغيرات المرضية الحاصلة في كل فترة. أظهرت النتائج ان الجرذان المصابة بالداء السكري والغير المعالجة (المجموعة الأولى) أعطت علامات سريرية اشتملت على: العطاش، البوال والنهم وكما أظهرت ارتفاع معنوي (P<0.05) بمستوى سكر الدم، الدهون (TC,TG,LDL-C and VLDL-C) وانخفاض معنوي ((P<0.05 في (HDL-C) بالإضافة إلى حدوث ارتفاع معنوي (P<0.05) في تركيز بروكسيد الدهن (MDA) خلال جميع فترات التجربة، أما الفحص المرضي فقد أوضح عدم وجود تغيرات مرضية عيانيا، أما نسجياً فقد شملت التنكس الدهني والاحتقان في الكبد في مختلف مراحل التجربة، أما بالنسبة للكلية فقد أظهرت تثخناً وتصلباً في جدران اللمة الشعيرية. أظهرت النتائج عودة العلامات السوية في الجرذان المصابة بالداء السكري والمعالجة بـ(ال-أرجينين هدروكلوريد) ابتداءاً من اليوم 20 من التجربة، كما أظهرت النتائج ان للحمض الاميني (ال-أرجينين هدروكلوريد) ذا تأثير معنوي (P<0.05) في انخفاض مستوى سكر الدم أبتدءاً من اليوم 40 للتجربة مقارنة مع الزمرة المصابة بالداء السكري، كما كان له دور فعال في الانخفاض المعنوي (P<0.05) لمستوى (TC and LDL-C) أبتدءاً من اليوم 40 وذا تأثير معنوي(P<0.05) في انخفاض مستوى (TG and VLDL-C) في اليوم 60 من التجربة، أما تركيز (HDL-C) فقد اظهر ارتفاعاً ملحوظاً غير معنوي (P<0.05) في اليوم 60 من التجربة مقارنة مع المجموعة المصابة بالسكري، كما أن الـ(ال-أرجينين هدروكلوريد) أظهر تأثيرا معنويا (P<0.05) في خفض مستوى أكسدة الدهون (MDA) في اليوم 60 من التجربة مقارنة مع المجموعة المصابة بالسكري، أن الدراسة النسجية للأعضاء (الكبد، الكلية) لم تظهر أي تغيرات مرضية في اليوم 60 من التجربة. تم ألأستنتاج بأن الحامض الاميني (ال-أرجينين هدروكلوريد) له تأثير فعال في خفض مستوى سكر مصل الدم وارجاعه الى المستويات الطبيعية، كم كان لة تأثير في خفض مستوى الدهون في مصل الدم (TC,TG,LDL-C and VLDL-C) ورفع مستوى (HDL-C)، كما كان للـ(ال-أرجينين هدروكلوريد) دور مهم في عملية خفض مستوى أكسدة الدهون في مصل الدم، كما كان له دور مهم وفعال وقائياً في التغيرات المرضية لبعض الأعضاء (الكبد، الكلية) حيث أظهرت الصورة النسجية أنها اقرب للنسيج الطبيعي


Article
The study of effect adding antioxidants in the diet to reduce the effect of heat stress on production performance and antioxidant status in brown laying hens
دراسة تأثير إضافة مضادات الأكسدة إلى العليقة للتقليل من تأثير الإجهاد الحراري على الأداء الإنتاجي وحالة مضادات الأكسدة في الدجاج البياض البني

Loading...
Loading...
Abstract

This study was carried out at the Poultry Research Station belong to State Board of Agricultural Research (Ministry of Agriculture, Abu-Ghraib). The study lasted for 12 weeks (84 days) from summer season, 200Lohman brown layer (34 weeks of age) were randomly distributed into 5 treatments, with two replicate per treatment (20 hens per replicate), the first treatment was the control group, the hens in 2nd and 3rd treatments were given vitamin E and C 300 mg/kg feed respectively, the 4th and 5th groups of hens were given grape seed and rosemary 5 g/kg feed respectively, poultry house temp. 36 c°. The control treatment showed significant deterioration in all productive traits such as decrease in egg production, feed conception and egg mass, and significant deterioration in feed conversion ratio, the control treatment caused significant decrease in the catalase, glutathione peroxidase activity in blood plasma, and levels of hem- iron, and significant increase in the peroxide value, malondialdehyde concentration and free fatty acids percentage in liver tissue, and got significant increase ALT and AST activity, and significant decrease in ALP activity in blood plasma compared with the poultry was consumed antioxidants in the diet from summer season, the above changes indicate the ability of heat stress in the induction of oxidative stress in laying hens. Antioxidants treatment showed significant improvement of all performance traits such as increase in egg production, feed intake and egg mass, and significant improvement of feed conversion ratio. Antioxidants treatment caused significant increase in the catalase, glutathione peroxidase activity in blood plasma, and levels of hem- iron, and significant decrease in the peroxide value, malondialdehyde concentration and free fatty acids percentage in liver tissue, and got significant decrease ALT and AST activity, and significant increase in ALP activity in blood plasma compared with the control treatment, the above changes indicate the ability of antioxidants treatment in the induction ability in preventing heat stress or to remove the effects of oxidative stress and the ability in improve these traits in laying hens.أجريت هذه الدراسة في محطة أبحاث الدواجن التابع لقسم بحوث الثروة الحيوانية في الهيئة العامة للبحوث الزراعية في وزارة الزراعة (بغداد – أبو غريب) لمدة 12 أسبوع (84 يوم) خلال فصل الصيف (حزيران، تموز وآب). استعمل 200 دجاجة بياضة (لوهمان البنية) بعمر 34 أسبوع وبمعدل وزن 1800 غم (±160 غم) إذ وزعت عشوائيا على 5 معاملات وبواقع مكررين لكل معاملة و20 دجاجة لكل مكرر (40 دجاجة/ معاملة)، كانت المعاملة الأولى معاملة سيطرة وأعطي الدجاج في المعاملتين الثانية والثالثة فيتاميني E و Cبواقع 300 ملغم/ كغم علف وفي المعاملتين الرابعة والخامس بذور العنب وإكليل الجبل بواقع 5 غم/ كغم علف وكانت درجة حرارة قاعة التربية 36مْ لكل المعاملات. أظهرت معاملة سيطرة تدهوراً معنوياً في جميع الصفات الإنتاجية مثل انخفاض معنوي في إنتاج البيض وكتلة البيضة ومعدل استهلاك العلف وبمعدل وزن البيض وتدهور معنوي في معدل كفاءة التحويل الغذائي والنسبة المئوية للهلاكات مع انخفاض معنوي في نشاط إنزيمي الكاتليز والكلوتاثايون بيروكسديز وكمية الحديد المرتبط وارتفاع معنوي في مستوى المالون داي الديهايد وقيمة البيروكسيديز ونسبة الأحماض الدهنية الحرة في نسيج الكبد وكذلك حصل ارتفاع معنوي في نشاط أنزيمي AST,ALT مع انخفاض معنوي في نشاط إنزيم ALP في بلازما الدم، مقارنة مع الطيور التي غذيت على مضادات الأكسدة خلال الأجواء الحارة مما يدل على قابلية الإجهاد الحراري في إحداث الإجهاد التأكسدي في الدجاج البياض. أدت المعاملات التي غذيت بمضادات الأكسدة خلال الأجواء الحارة إلى تحسن معنوي في الصفات الإنتاجية مثل زيادة معنوية في إنتاج البيض ومعدل استهلاك العلف وكتلة البيضة ومعدل وزن البيض وتحسن معنوي في كفاءة التحويل الغذائي والنسبة المئوية للهلاكات وكذلك حصل تحسن معنوي في حالة النظام المضاد للأكسدة ضد الإجهاد الحراري عن طريق حصول ارتفاع معنوي في نشاط أنزيمي الكلوتاثايون بيروكسديز والكتاليز في البلازما وكمية الحديد المرتبط وانخفاض معنوي في مستوى المالون داي الديهايد وقيمة البيروكسيد ونسبة الأحماض الدهنية الحرة في نسيج الكبد. وكذلك حصل انخفاض معنوي في نشاط أنزيمي ALT,AST مع ارتفاع معنوي في نشاط أنزيم ALP في بلازما الدم مقارنة مع معاملة السيطرة مما يدل على دور المعاملات في الحماية من تأثير الإجهاد الحراري وقابليتها في تحسين الصفات المدروسة.


Article
Effect of sex on some growth performance and blood parameters of Hamdani lambs
تأثير الجنس على بعض الاداء الانتاجي والمؤشرات الدم في الحملان الحمدانية

Loading...
Loading...
Abstract

This study was undertaken to explore the effect of sex on growth performance and some blood parameters (hematological and biochemical) of Hamdani lambs. The correlation among productive traits and blood parameters were also investigated. Ten Hamdani ram lambs and ewe lambs of 29.9 ± 1.7 kg average body weight and 3.5- 4.5 months old were used in this study. The lambs were divided into two groups; the first group included 5 ram lambs, while the second group included 5 ewe lambs. Results showed significant (P<0.05) increase of average daily weight gain and total weight gain in ram lambs as compared with ewe lambs. Higher (P<0.05) feed consumption was observed in ram lambs as compared with ewe lambs. A significant correlations (P<0.05) were noticed between final weight and MCH, MCHC, cholesterol and albumin (0.71, 0.7, 0.65, and 0.71 resp.). The same pattern was noted between average daily weight gain and MCHC (0.73) and total weight gain with ALT enzyme (0.67). It was concluded that the productive performance and blood parameters were superior in Hamdani ram lambs as compared with ewe lambs. اجريت هذه الدراسة لمعرفة تأثير الجنس على الاداء الانتاجي وبعض المؤشرات الدم (الدمية والكيمياحيوية) في الحملان الحمدانية. ولدراسة معامل ارتباط بين الصفات الإنتاجية والمؤشرات الدمية. شملت الدراسة 10 حملان ذكور وإناث ومعدل أوزانها 29.9 ± 1.7 كغم و تراوحت اعمارها (3.5 – 4.5) اشهر. وزعت الحملان إلى مجموعتين المجموعة الأولى شملت 5 حملان ذكور في حين شملت المجموعة الثانية 5 حملان اناث. اظهرت النتائج وجود زيادة معنوية (0.05 < P) في معدل الزيادة الوزنية اليومية والكلية بين الجنسين حيث حققت الذكور افضل معدل زيادة وزنية يومية الكلية مقارنةً بالاناث التي كانت اقل وزناً. كانت هنالك زيادة (0.05 < P) في معدل استهلاك العلف في ذكور مقارنة بالاناث. وجد معامل ارتباط معنوي (0.05 < P) بين الوزن النهائي وكل من MCH، MCHC، الكولسترول والألبومين (0.71، 0.7، 0.65 و0.73) على التوالي. كان هنالك إرتباط معنوياً (P<0.01) بين معدل الزيادة الوزنية اليومية وMCHC (0.73) وزيادة الوزنية الكلية مع انزيم ALT (0.67). يستنتج من خلال الدراسة ان الاداء الانتاجي والمؤشرات الدمية في الحملان الذكور كان متفوقاً على الحملان الانثوية


Article
Study of Phytochemical Composition and Antibacterial Activity of Emblica officinalis (Amla) Fruit Extract
دراسة التركيب الكيميائي والفعالية البكتيرية لخلاصة فاكهة الاملا

Loading...
Loading...
Abstract

In present study we focused our interest on phytochemistry and antibacterial activity of plant against Staphylococcus aurreus, Pseudomonas aeroginosa and Klebsiella pneumoniae isolates. TLC screening of phytochemical analysis showed a content of Emblicanin compounds, Gallic and Ellagic acids, Quercetin, Chebulinic and Chebulagic acids. Results showed antibacterial activity of E.O extract against Staph aureus, Klebsella pneumonia and Pseudomonus aurginosa at different concentrations. The highest inhibition zone was recorded for S. aureus bacteria ranged from 16±0.57 to 33.3±0.3 at 10 mg/ml to 100 mg/ml concentrations respectively in comparison with inhibition zones which were recorded for K. pneumonia 11.3±0.6 mm. to 28±0.06 mm. and P. aeurginosa 10.6±1.2 to 22.6±1.2 mm. at same concentrationsركزت هذه الدراسة على فعالية مركبات فاكهة الاملا في تثبيط نمو بعض العزلات البكتيرية وباستخدام تراكيز مختلفة من المستخلص النباتي المحضر من هذه الفاكهة التحليل الكيميائي لفاكهة الاملا بطريقة أستشراب الطبقة الرقيقة أظهرت محتوى عال من مركبات التانينات، القلويدات بالإضافة إلى الفلافونيدات. بينت النتائج امتلاك المستخلص تأثيرا تثبيطيا واضحا على نمو العزلات البكتيرية المستخدمة في الدراسة حيث تم تسجيل أعلى منطقة تثبيط في عزلةS. aureus تراوحت بين 16±0.57 ملم إلى 33.3±0.3 ملم وبتركيز 10 ملغم/ مل و100 ملغم/ مل على التوالي مقارنة بتلك المسجلة في عزلتي K. pneumonia)11.3± ملم 0.6 إلى 28±0.06 ملم) وP. aeurginosa (10.6±0.3 ملم إلى 22.6± 1.2 ملم) باستخدام نفس التراكيز


Article
Evaluation the sedative and analgesic effect of xylazine and chloropromazine alone or as acombination in sheep
تقييم الفعل المسدر والمسكن للألم للزايلازين والكلوروبرومازين كلٌ لوحده أو معاً في الاغنام

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this study was to evaluate the sedative and analgesic effect of xylazine or chloropromazine alone or as a combination quantitively and qualitatively in sheep. Xylazine at (0.05, 0.1, 0.2) mg/ kg i.m. caused sedation in sheep as a dose response manner. Xylazine at 0.2 mg/ kg i.m. was the best dose for deep sedation and recumbency in comparison with 0.05 mg/ kg. Xylazine at 0.1 and 0.2 mg/ kg i.m. caused analgesia at 15 and 30 minute after injection, while 0.05 mg/ kg failed as analgesic dose. Chloroprmazine at 2 and 4 mg/ kg i.m. caused sedation and recumbency in sheep without analgesia. A combination of xylazine and chloropromazine at sedative and not analgesic doses at 0.05 and 4 mg/ kg i.m. respectively significantly decreased the onset of sedation and increased the duration of the safe and deep sedation. As well as caused recumbency, relaxation of skeletal muscles in comparison with control, xylazine, or chloropromazine each alone, and increased the pain threshold of electrical stimulation. So the mixture of xylazine and chloropromazine at sedative (not analgesic) doses is ideal for inducing deep sedation and good analgesia as well as to its skeletal muscle relaxation.كان الهدف من هذه الدراسة تقييم كمي ونوعي للفعل المسدر والمسكن من الالم للزايلازين والكلوروبرومازين عند حقنهما بشكل منفرد او معا بالعضلة في الاغنام. أدى حقن الزايلازين لوحده بالجرع (0.05، 0.1 و0.2) ملغم/ كغم من وزن الجسم، بالعضلة في الاغنام الى تسدير الحيوان بشكل معتمد على الجرعة وكانت جرعة 0.2 ملغم/ كغم افضل جرعه باحداثها تسديرا عميقا ترافق مع مدة تسدير ورقود اطول معنويا مقارنة مع جرعة 0.05 ملغم/ كغم. أدت جرعتا 0.1 و0.2 ملغم/ كغم الى تسكين جيد من الالم عند 15 و30 دقيقة من الحقن وفشلت جرعة 0.05 ملغم/ كغم في احداث الرقود والتسكين من الالم. ادت جرعتا الكلوروبرومازين 2 و4 ملغم/ كغم من وزن الجسم، بالعضلة الى احداث التسدير والرقود في الاغنام وفشلتا في احداث التسكين. وأدى حقن الزايلازين والكلوروبرومازين معا للحيوان نفسه بالجرع المسدرة غير المسكنة 0.05 و4 ملغم/ كغم من وزن الجسم، بالعضلة على التوالي الى بدء التسدير بشكل اسرع معنوياً ترافق بمدة تسدير عميق وامن ورقود اطول معنويا وارتخاء جيد للعضلات الهيكلية مقارنة مع السيطرة والمجموعة المعاملة بالزيلازين او الكلوروبرومازين كلٌ لوحده عند الجرع نفسها. فضلا عن التسكين من الالم حيث ادت الى زياده معنوية في الفولتية المسببة للالم. وبذلك يعد مزيج الزايلازين مع الكلوروبرومازين بالجرع المسدرة غير المسكنة مثالياً لاحداث تسدير عميق وتسكين جيد من الالم فضلاً عن ارخائه الجيد للعضلات الهيكلية.


Article
Study the prevalence of Neospora caninum in serum and milk of sheep in Al- Fallujah city
دراسة انتشار طفيلي Neospora caninum في مصل وحليب أغنام مدينة الفلوجة

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted to determine the prevalence of Neospora caninum of sheep in Al- Fallujah city. One hundred and twenty seven (78 females and 49 males) blood serum and 52 milk samples of different ages and sexes of sheep were examined by using indirect enzyme linked immunosorbent assay (ELISA) during the period from 10/ 12/2012-15/2/ 2013 in Al- Fallujah city. The total infection rate was 3.91%, which divided into 4.72% in sera and 1.92% in milk. Sheep above 4 years old was showed a high infection rate 11.11%, and no infection rate was recorded in the age group under 3 years old. The results of the study revealed that the infection rates were higher in females 6.41% than males 2.04% and in pregnant 11.53% than lactating 3.84%. This study was the first report about the seroprevalence of N. caninum of sheep by using ELISA in Iraqهدفت هذه الدراسة إلى تحديد الانتشار المصلي لطفيلي caninum Neospora في أغنام مدينة الفلوجة للمدة 10/12/2012- 15/2/2013 من خلال فحص 127عينة مصل (78 إناث و 49ذكور) و52 عينة حليب باستعمال مقايسة الممدص المناعي المرتبط بالأنزيم (الاليزا) غير المباشرة أظهرت النتائج ان نسبة الإصابة الكلية 3.91% توزعت بواقع 4.72% في المصول و1.92% في الحليب. وكانت أعلى نسبة للإصابة في الحيوانات التي بلغت أعمارها أكثر من 4 سنوات (11.11%) ولم تسجل أية إصابة في الأعمار التي قلت أعمارها عن 3 سنوات، كما بينت النتائج أن نسبة الإصابة في الإناث أعلى ما هو عليه في الذكور وبلغت (6.41%)٬ (2.04%) على التوالي وفي الحوامل (11.53%) والمرضعات (3.84%).


Article
Extraction of pectin from date fruits, Estimated and Identified by spectroscopic methods
استخدام بعض الطرق الطيفية في تقدير وتشخيص البكتين المستخلص من التمر

Authors: A. A. Obaid علاء عائد عبيد
Pages: 119-124
Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this study was to extract the pectin from date fruit (Khaira cultivar) and estimated it's components by chemically and spectroscopy. The results were indicated that their percentage were 1.41% (wet weight), 2.18% (dry weight). While according to standard curve obtained from standard pectin concentration like 0, 50, 100, 150, 200 and 250 mg/ml. respectively, reading the absorbance with 295 nm by using uv/visible spectra photometer instrument, the percentage of sample were 1.38% (wet weight) 2.15% (dry weight). Organic identified by using Fourier Transform Infra Red (FTIR) Spectra, the results show the function groups for the components of pectin molecules such as galactouronic acid, Pectic acid, Pectinic acid and pectin Low Methoxyl, and the results show Hydroxylic (O-H) belongs to carboxylic acids, alcohol and water, Acarbonyl group (C=O) belongs to carboxylic acids, Aldehyde, Keton, Esters and amines compounds, Alkyl group (C-H) which belongs to aliphatic compounds and (C-O-H) group which belongs to a heterocyclic compounds that contains asymmetrical carbon.هدفت هذه الدراسة لاستخلاص البكتين من التمر صنف الخيارة لتقديره وتشخيصه كيميائياً وطيفياً، ووجد ان نسبته المئوية حوالي 1.4% على أساس الوزن الرطب و2.18% على أساس الوزن الجاف، وعند تقديره بنموذج بكتين قياسي وتحضير محاليل قياسية بتراكيز 0، 50، 100، 150، 200، 250 مايكروغرام/ مل منه بالاستعانة بمنحني قياسي والقراءة على طول موجي مقداره 295 نانومتر باستخدام جهاز الأشعة فوق البنفسجية وجد ان نسبته كانت 1.38% على أساس الوزن الرطب و2.15% على أساس الوزن الجاف. تم تشخيص المجاميع الفعالة كيميائيا باستخدام طيف الأشعة تحت الحمراء FTIR وأوضحت النتائج وجود مجاميع فعالة تمثل المركبات الأساسية لجزيئة البكتين مثل حامض الكالاكتيورونيك وحامض البكتينيك وحامض البكتيك والبكتين واطئ الميثوكسيل متمثلة بالتركيب(O-H) التي تمثل مجموعة الهيدروكسيل وتعود للحوامض الكاربوكسيلية والكحول والماء و(C=O) التي تمثل مجموعة الكاربونيل وتعود للحوامض الكاربوكسيلية والمركبات الالديهايدية والكيتونية والاسترية والامينات ومجموعة (C-H) والتي تمثل مجاميع المثيل المعوضة ومجموعةC-O-H التي تعود للكاربون غير المتناظر مما يدل على وجود هذه الحوامض والمركبات ضمن تكوين جزيئة البكتين.


Article
Factors affecting milk production in Sulaymaniah province
العوامل المؤثرة على إنتاج الحليب في أبقار الحليب في محافظة السليمانية

Loading...
Loading...
Abstract

The study was conducted on 757 cows of different breeds, presented in fifty farms in thirty nine villages related to Sulaymaniah province. All information have been taken from the farmers directly or via the phones. Which including; breed of the animals, feeder system, quantity of milk production daily, the use of A.I. and Health managements of the farm. The result showed that 15.2% of the cows are local breed (120/ 757), where as 57.8% (438/757) are cross breed. The foreign imported breeds (Semintal, Brown, swiss and Holstein) constitutes 26.5% (199/ 757). The average daily milk production in local breed cows were 6.78 ± 0.28, 13 ± 0.29 kg. in cross breed cows while in the Foreign imported breed was 29 ± 0.39 kg. the was a significant difference in daily milk production (p<0.05) between different breeds. The result also showed that 92% (46/50) of the farmers milking the animals twice daily, while 6% (3/50) milking three times daily only one farmer 2% (1/50) milking the cows once daily. It has been observed that 36% of the farmer fed clover, 22% fed sometimes clover and 42% of the farmers did not fed cows clover on 18% of the farmers gives the required ration 60% of the farmers visited the special vet. clinic. It was concluded from this study that milk production in Al- Sulaymaniah province. Affected by several factors such as breed, food, numbers of milking and Health management. Although further study was needed in Kurdistan region to renal the necessity for food safety and food security in this region.أجريت الدراسة على 757 بقرة من مختلف السلالات، تواجدت في 50 حقل في 39 قرية تابعة للسليمانية وبمعدل 15.2 بقرة لكل مربي. تم أخذ المعلومات الخاصة بالحيوانات من المربين عن طريق الاتصال المباشر أو المكالمات الهاتفية لمعرفة سلالة القطيع، نوع التربية، نظام التغذية، إنتاج الحليب، استخدام التلقيح الاصطناعي ومدى الرعاية الصحية البيطرية المقدمة. أظهرت النتائج أن 15.19% (120/ 757) من الأبقار كانت ذات سلالة محلية و57.86% (438/ 757) من السلالات المضربة و26.5% من السلالات الأجنبية المستوردة (199/ 757). بينت النتائج أن 86% من المربين يفضل التلقيح الاصطناعي و2% يفضلون التلقيح الطبيعي أما الآخرون فغير مقتنعين بالتلقيح الصناعي. لوحظ أن 36% من المربين يغذي الأبقار البرسيم، 22% منهم لا يعطي البرسيم. أما 42% من المربين لا يعطي العلف الأخضر أو البرسيم. كما لوحظ أن 18% من المربين يعطي العليقة الخاصة للأبقار. لوحظ أن إنتاج الحليب اليومي في الأبقار المحلية كان 6.78 ± 0.28 كغم وفي الأبقار المضربة 13.21 ± 0.29 كغم أما في الأبقار المستوردة فكان 29 ± 0.39 كغم. لوحظ وجود فرق معنوي (p<0.05) بين السلالات المختلفة. وقد استنتج من الدراسة أن إنتاج الحليب اليومي يتأثر بعوامل عدة منها السلالة وطبيعة التغذية وعدد مرات الحليب واستخدام التلقيح الاصطناعي.


Article
The Hematological Parameters and Serum Protein Values in Tuberculin Reactor and Non-reactor Dairy Cattle
قيم معايير الدم وبروتين المصل في الأبقار الموجبة والسالبة لاختبار السلين في ماشية الحليب

Loading...
Loading...
Abstract

The study aimed to evaluate some blood parameters and serum proteins in dairy cattle farm in Baghdad Governorate Iraq. The study was conducted on 100 dairy cattle both sexes (13 males and 87 females) aged 1-6 years, 1-2, >2-3 and >3-6 age groups. A comparative intradermal tuberculin test was carried out on these animals. The results showed that the range and mean ± standard error (SE) of hematological and serum protein values were as follows; Hb 3-15 g/dl and 9.37 ± 0.27 g/dl, PCV 12-44.5% and 30.7 ± 0.96%, RBCs 3-10 × 106/µl and 6.37 + 0.20 × 106/µl, total WBCs 4000 -20000/µl, 9606± 431/µl, ESR 2-12 mm/1 hr and 4.44 ± 0.21 mm/1 hr, Total Serum Protein (TSP) 2.1-8 g/dl and 6.00 ± 0.14 g/dl, Serum Albumin 0.9-3.5 g/dl and 2.42 ± 0.06 g/dl and Serum Globulin was 0.8- 4.9 g/dl and 3.58 ± 0.08 g/dl. The males showed a significant decrease (P<0.05) in globulin compared to that of females, and the >2-3 years age group showed a significant increase in globulin compared to that of the >3 years age group. On the other hand 28 out of hundred (28%) cattle were tuberculin reactor and the values in tuberculin reactor and non- reactor were as follows; Hb 7.82 ± 0.64 g/dl and 9.98 ± 0.24 g/dl, PCV 24.57± 2.1% and 33.08 ± 0.91%, RBCs 5.34 ± 0.48 X 106/µl and 6.77 ± 0.19 × 106 µl, WBCs 11786 ± 1033/µl and 8758 ± 406 /µl, ESR 4.41 ± 0.35 mm/1hr and 4.45 + 0.26 mm/1hr, TSP 5.55 ± 0.34 g/dl and 6.18 ± 0.13 g/dl, Serum Albumin 2.51 ± 0.15 g/dl and 2.38 ± 0.06 g/dl and Serum Globulin 3.05 ± 0.20 g/dl and 3.79 ± 0.07 g/dl respectively. The Hb, PCV, RBCs, WBCs, TSP and serum globulin showed a significant differences (P<0.05) between tuberculin reactor and non-reactor. In conclusion, the current study recorded changes in some hematological parameters and serum proteins in relation to sex, tuberculin reaction and different age groups in dairy cattle.هدفت الدراسة الحالية إلى تقييم بعض معايير الدم وبروتينات المصل في ماشية الحليب في محافظة بغداد/ العراق. اشتملت الدراسة على 100 رأس من الماشية من كلا الجنسين (13 ذكور و87 إناث) بعمر 1-6 سنوات موزعة حسب الفئة العمرية من 1-2 سنة، >2-3 سنة و>3-6 سنوات. اجري اختبار السلين المقارن داخل الجلد على تلك الحيوانات. وقد بينت النتائج ان المديات والمعدل الحسابي ± الخطأ القياسي لمعايير الدم وبروتينات المصل كما يأتي: خضاب الدم (Hb)15-3 g/dl وبمعدل0.27±9.37 g/dl، حجم الخلايا المرصوصة (PCV) 44.5 -12% وبمعدل0.96 ± 30.7 %، العد الكلي لخلايا الدم الحمر (RBCs) 3-10 × 610/ µl بمعدل 6.37 ± 0.20 × 610/ µl، العد الكلي لخلايا الدم البيض (WBCs) 4000 – 20000/ µl بمعدل 9606 ± 431/ µl، معدل ترسيب كريات الدم الحمر (ESR) 2-12 ملم/1 ساعة وبمعدل 4.44 ± 0.21 ملم/1 ساعة، بروتين المصل الكلي (TSP) 2.1 – 8 g/dl بمعدل 6.00 ± 0.14 g/dl، البومين المصل 0.9– 3.5 g/dl بمعدل 2.42 ± 0.06 g/dl وكلوبيولينات المصل 0.8– 4.9 g/dl بمعدل 3.58 ± 0.08 g/dl. أظهرت الذكور انخفاضا معنويا (P<0.05) في مستوى الكلوبيولينات مقارنة بالإناث في حين أظهرت الفئة العمرية >2 – 3 سنوات ارتفاعا معنويا (P<0.05) عند المقارنة مع المجموعة ذات عمر >3 – 6 سنوات. ومن ناحية أخرى 28 رأسا من مجموع 100 (28%) رأس من الماشية كانت موجبة لاختبار السلين وقد كانت القيم في كل من الحيوانات الموجبة والسالبة لاختبار السلين كما يأتي: خضاب الدم 7.82 ± 0.64 g/dl و9.98 ± 0.24 g/dl، حجم الخلايا المرصوصة 24.57 ± 2.1% و33.08 ± 0.91%، العد الكلي لخلايا الدم الحمر 5.34 ± 0.48 × 610/ µl و6.77 ± 0.19 × 610/ µl، العد الكلي لخلايا الدم البيض 11786 ± 1033/ µl و 8758 ± 406/ µl، معدل ترسيب كريات الدم الحمر 4.41 ± 0.13 ملم/1 ساعة و4.45 ± 0.26 ملم/1 ساعة، بروتين المصل الكلي 5.55 ± 0.34 g/dl و6.18 ± 0.13 g/dl، البومين المصل 2.51 ± 0.15 g/dl و2.38 ± 0.06 g/dl وكلوبيولين المصل 3.05 ± 0.20 g/dl و3.79 ± 0.07 g/dl على التوالي. أظهرت نتائج خضاب الدم وحجم الخلايا المرصوصة والعد الكلي للخلايا الحمر والبيض وبروتين المصل الكلي وكلوبيولينات المصل اختلافات معنوية بين المجاميع الموجبة والسالبة لاختبار السلين بمستوى معنوية (P<0.05). نستنتج من هذه الدراسة تسجيل مستويات بعض معايير الدم وبروتينات المصل في كلا الجنسين وحسب الاستجابة لفحص السلين وبمختلف الفئات العمرية لماشية الحليب.


Article
Evaluation of molecular weight of the immunoglobulin IgY extraction and purification from egg yolk and against coccidial Eimeria tenella in chickens
تقدير الوزن الجزيئي للكلوبيولين المناعي النوعي IgY المستخلص والمنقى من صفار البيض وتقيم فعاليته ضد نوع الطفيلي Eimeria tenella في الدجاج

Loading...
Loading...
Abstract

Local isolate of the species Eimeria tenella have been obtained from the cecca of 850 samples from slaughterhouses chickens in the city of Ramadi, and after purification and in vitro Sporolation was diagnosed through the shape and size of the oocyst the sample, as has been confirmed diagnosis of the sample in the veterinary hospital/ Ramadi, The isolated strain have been passaged in susceptible checks type Ross 308 five times to make then more virulent, has been cracking the parasite by an ultrasound Sonicater and extract Sporocyst and Sporozoite, injected Challenge Strain then in laying hens Type Lohmann in different areas under the skin and muscle of the chest and thigh muscle and the muscle of the neck after mixing with the solution of Freund's incomplete oil adjuvant, was then the collection of eggs from the first dose until the end of the fourth dose of the control sequence to moniter immunoglobulin IgY in egg yolk, extracted immunoglobulin IgY level from egg yolk on a daily basis and has Dialysis and the deportation of protein extract crude by Vertical Electrophoresis with some standard protein, and measuring the concentration of crude protein by means of a spectroscope optical Spectrophotometer at wavelength 540, depending on Baurit it reached its highest level 137.12604 mg/egg, were separated IgY using Technology Column Chromatography packed gel Sephacryl S300 HR 95 cm high and 1.6 cm diameter and Determination of molecular weight by separating the dye Blue Dextran 2000 and seven proteins that record different molecular weights and the work of the curve index, were also measured concentration of IgY extracted after separation column by Spectrophotometer it reached its highest level 117.61764 mg/egg, was deported IgY by Electrophoresis with standard IgG for the detection of a package Kama Globulin, conducted revealed clumping of IgY with strain fierce by the use of Single radial immunodiffusion test and Double immunodiffusion Ouchterlony test to determine the extent of specialization against the type of isolation and extraction of focus appropriate for use as a treatment in subsequent experiments, you saved the sample IgY by freezing degree zero -4 C. The results showed significant differences between the treatments serum and blood changes and that the best way to cure by giving injection therapy in the peritoneum and egg yolk inside body compared with negative control and the rest of the transactions.تم الحصول على عزلة محلية من الطفيلي Eimeria tenella من خلال اخذ منطقة الأعورين من 850 عينة من مجازر ذبح الدجاج في مدينة الرمادي، وبعد تنقيتها وتبويغها خارج الجسم الحي شخصت من خلال شكل وحجم الطفيلي ومنطقة الإصابة، كما تم تأكيد تشخيص العينة في المستشفى البيطري/ الرمادي، حُصل على عتره التحدي من خلال تقوية العزلة وتكثيرها في دجاج فروج لحم نوع Ross 308 خمس مرات، تم تكسير الطفيلي بواسطة جهاز الموجات فوق الصوتية Sonicater واستخراج Sporocyst وSporozoite، حقنت العترة الضاريةChallenge Strain (المستضد) بعد ذلك في الدجاج البياض نوع Lohmann في مناطق مختلفة تحت الجلد وفي عضلة الصدر وعضلة الفخذ وعضلة الرقبة بعد مزجها مع محلولFreund's incomplete oil adjuvant ، جُمع البيض منذ اليوم الأول من الجرعة الأولى وحتى نهاية الجرعة الرابعة لمراقبة تتابع زيادة الكلوبيولين المناعي IgY في صفار البيض، أُستخلص الكلوبيولين المناعي IgY من صفار البيض بشكل يومي وتمت ديلزته وترحيل البروتين المستخلص الخام بواسطة تقنية الترحيل الكهربائي العمودي Electrophoresis مع بعض البروتينات القياسية، وقياس تركيز البروتين الخام بواسطة جهاز المطياف الضوئي Spectrophotometer على طول موجي 540 نانومتر حسب طريقة بايوريت إذ بلغ أعلى مستوى له 137.12609 ملغم/ بيضة، تم فصل IgY باستخدام تقنية كروماتوكرافيا العمودColumn Chromatography المعبأ بهلام Sephacryl S300 HR بارتفاع 95 سم وقطر 1.6 سم وتقدير وزنه الجزيئي من خلال فصل صبغة Blue Dextran 2000 وسبعة بروتينات قياسية مختلفة الأوزان الجزيئية لعمل المنحنى القياسي، بعد ذلك اجري للعينة (IgY) مسح ضوئيScanning Spectra لتحديد الطول ألموجي المناسب من خلال قياس أعلى قمة، إذ تم الحصول على أعلى قمة في الطول ألموجي 280 نانوميتر وبلغت 0.749، كما تم قياس تركيز IgY المستخرج بعد الفصل بالعمود بواسطة Spectrophotometer وعلى طول موجي 280 نانوميتر، إذ بلغ أعلى مستوى له 117.61764 ملغم/ بيضة، تم ترحيل IgY بواسطة Electrophoresis مع IgG القياسي للكشف عن حزمة الكاما كلوبيولين، اجري كشف التلازن عن IgY مع العترة الضارية بواسطة استخدام اختبار Single radial immunodiffusion test واختبار Double immunodiffusion Ouchterlony test لمعرفة مدى تخصصه ضد نوع العزلة واستخراج التركيز الملائم لاستخدامه كعلاج في التجارب اللاحقة، تم حفظ عينة IgY بواسطة التجميد بدرجة -4 م0، أظهرت النتائج وجود فروق معنوية بين المعاملات من ناحية التغيرات الدمية والمصلية وان أفضل وسيلة للعلاج كانت عن طريق إعطاء العلاج بالحقن في الغشاء البريتوني وفي صفار البيض داخل الجسم مقارنة بالسيطرة السالبة ومع بقية المعاملات


Article
Clinical effects of zinc deficiency in Iraqi camels
التأثيرات السريرية لنقص الزنك في الجمال العراقية

Loading...
Loading...
Abstract

Clinical signs and parameters in comparison with Zn levels have been studied in Iraqi camels in Al-Najaf slaughter house. Among 1562 examined camels 40 camels from different ages and both sex with skin lesion (dry scaly) as a deficient and other 40 camel apparently healthy as control. Affected animals showing sign of parakeratosis 90%, alopecia with 52.5%, pal mucus membrane 30%, emaciation 22.5%, diarrhea 7.5%, abnormal hoof formation 5% and excessive lacremation 5%. No significant differences has been detected in body temperature, whereas respiratory and heart rate significantly increased at (p<0.05) when compared with control. Serum zinc analyzed by Atomic Absorption Spectrophotometers, the result revealed normal Zn value in Iraqi camel was (62.9±3.5mg/dl) but results of diseased camel revealed significant decrease in serum zinc (32.4±2.1mg/dl).تم دراسة العلامات والمؤشرات السريرية ومقارنتها بمستوى الزنك في الجمال العراقية في مجزرة النجف الاشرف. من خلال فحص 1562 جمل من مختلف الأعمار ومن كلا الجنسين تم تعيين 40 حيوان يحمل آفة جلدية (جافة ومتقشرة) كحالات مرضية، ومقارنتها مع 40 حيوان بحالة صحية جيدة ظاهريا ولا تحمل أي مؤشرات مرضية كعينة سيطرة. أظهرت الحيوانات المصابة 90% حالات فرط التقرن، 52.5% حالات تساقط الشعر، شحوب الأغشية المخاطية 30%، هزال 22.5% حالات إسهال 7.5%، حالات تشوه في الخف 5%، حالات تدمع العينين 5%. لم يسجل فرق إحصائي (P>0.05) في درجات الحرارة للحيوانات المصابة مقارنة مع عينات حيوانات السيطرة، بينما سجل فرق إحصائي (P<0.05) في معدلات النبض والتنفس. تم تحليل مصل الدم للحيوانات المصابة وحيوانات السيطرة باستخدام جهاز امتصاص الطيف الذري وأظهرت النتائج إن معدل الزنك الطبيعي في الجمال العراقية هو (3.5±62.9 ملغم/ د.ل) ولكن الجمال المريضة أظهرت فرق إحصائي (P<0.05) وكانت نسبة الزنك فيها (2.1 ±32.4 ملغم/ د.ل).


Article
Assessment of the Immune Response using ND Clone 30 Vaccine through Eye Drop and Drinking Water in Ross 308 and Cobb 500
تقييم الاستجابة المناعية باستخدام لقاح نيوكاسل كلون 30 عن طريق التقطير بالعين وماء الشرب في روز308 وكوب 500

Loading...
Loading...
Abstract

The study was designed to assess the immune response of Newcastle disease (ND) Clone 30 vaccine in Ross 308 and Cobb 500 breeds. Day old chickens, 105 Ross and 105 Cobb which were housed together, dietary and environmental conditions were identical in each six experimental boxes (A: Ross-ED, B: Cobb-ED, C: Ross-DW,D: Cobb-DW, E: Ross control and F: Cobb-control) 35 chickens for each box, the group A and B were vaccinated with Clone 30 through eye drop only at 8th day,18 day and 28 day, while C and D groups were vaccinated with Clone 30 through eye drop at 8 day and drinking water at 18, 28 day, and control E and F groups remain without vaccination. ELISA test was used to evaluate the level of immunity in serum of chickens in all groups at 5, 16, 26 and 36 days of age, the results of the tests showed that there were high level of maternal antibody titer at 5 days of age persist until 16 day of age. No significant differences (P>0.05) among the vaccinated groups and control group but a significant differences at 16, 26 and 36 days old chickens vaccinated eye drop or drinking water compared with control, the result tests showed higher level of immunity in chickens of group A and B as compared with groups C, D both induced protective local mucosal immunity. No significant differences was detected between two breeds (p > 0.05). We concluded that eye drop route as individual vaccination program followed by drinking water route results in a good immune response and maintaining high antibody level to ND Virus in both breeds Ross and Cobb can be used in area were ND risks are not controlled.شملت الدراسة تقييم الاستجابة المناعية بإعطاء لقاح نيوكاسل كلون 30 بالطريقتين التقطير بالعين وماء الشرب لأفراخ سلالتي روز وكوب وضعت في نفس الظروف. تضمنت التجربة (210) فرخة منها 105 روز و105 كوب بعمر يوم واحد. تم تقسيمها الى مجاميع كل مجموعة تحتوي 35 فرخة في قاعة مهيئة في نفس الظروف البيئية والتغذوية. تم استخدام لقاح نيوكاسل كلون 30 مجموعتي (A وB) تم تلقيحهما بطريقة التقطير بالعين فقط في أعمار 8 و18و28 يوم أما مجموعتي (C وD) تم تلقيحهما بطريقة التقطير بالعين في عمر 8 أيام ثم التلقيح الثاني والثالث بطريقة ماء لشرب في عمر 18 و28 يوم وتركت مجموعتي (E وF) كمجموعتي سيطرة بدون تلقيح. تم قياس معيار الاضداد المصلية لتقييم الاستجابة المناعية بين المجاميع المختلفة من الأفراخ بعمر 5، 16، 26 و36 يوم باستخدام اختبار الاليزا. اظهرت النتائج ارتفاع مستوى عالي للمناعة الامية في عمر 5 أيام واستمرت لعمر 16 يوم مع عدم وجود فرق معنوي بين المجاميع الملقحة والسيطرة ووجود فرق معنوي بين المجاميع الملقحة بطريقتي التقطير بالعين وماء الشرب مقارنة بمجاميع السيطرة في أعمار 16، 26 و36 يوم. كما بينت النتائج وجود مستوى عالي للمناعة في مجموعتي (A وB) الملقحة بطريقة التقطير بالعين مقارنة بمجموعتي (C وD) الملقحة بطريقة التقطير بالعين وماء الشرب وان كليهما أعطت مناعة موضوعية. ولم نلاحظ وجود فرق معنوي بين سلالتي روز وكوب. لذا تستنتج من خلال هذه التجربة بان طريقة التلقيح بالتقطير بالعين تتبعه التلقيح بطريقة ماء الشرب تعطي مناعة أعلى ومستمرة ضد فايرس نيوكاسل لسلالتي روز وكوب في المناطق موبؤة بمرض نيوكاسل والغير المسيطر عليها.


Article
Some hematological and blood biochemical attributes of Iraqi riverine buffaloes (Bubalus bubalis) around calving and postpartum periods
بعض المعايير الدمية والكيموحيوية لإناث الجاموس العراقي النهري (Bubalus bubalis) خلال فترة الولادة وما بعدها

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted to demonstrate some hematological and blood biochemical profile of Iraqi riverine buffaloes (Bubalus bubalis) around calving and two months postpartum (PP) period. Ten out of 22 adult buffaloes of 4.60.97 years old were used in this study. Blood samples was collected from each buffalo around calving and 15 days interval during two months PP. The PCV and Hb as hematological parameters and AST, ALT, ALP activities, glucose, cholesterol, total protein, albumin and globulin concentrations, as well as albumin to globulin ratio as biochemical characteristics were determined. The Hb and PCV did not differ significantly at calving and PP period. Although of non-significance, AST and ALT were numerically higher at days 45 and 60 PP as compared with other periods . ALP activity was numerically lower (85.88 ± 9.23 unit/ L) at day 60 PP. Simultaneously, plasma glucose concentration was numerically lower (73.91 ± 1.51 mg/dl) at day 15 PP in comparison with other periods. Plasma total protein and protein fractions did not differ significantly among periods studied. In conclusion, nutritional deficiencies and metabolic disorders at calving and PP periods in riverine buffaloes can be detected by monitoring blood alterations.أجريت هذه الدراسة بهدف بيان بعض القيم الدمية والكيموحيوية لإناث الجاموس النهري العراقي (Bubalus bubalis) خلال فترة الولادة وشهرين ما بعد الولادة. تم اختيار عشرة إناث حوامل بمعدل عمر 4.6±0.97 سنة من مجموع 22 أنثى. تم جمع عينات الدم من كل حيوان خلال الأيام القريبة من موعد الولادة وكذلك كل 15 يوم ولمدة شهرين ما بعد الولادة. تم تقدير بعض المعايير الدمية (حجم كريات الدم الحمراء المرصوصة، PCV وتركيز الهيموغلوبين، Hb) والكيموحيوية (فعالية أنزيمات AST وALT وALP وتراكيز الكلوكوز والكولسترول والبروتين الكلي والألبومين والكلوبيولينات إضافة إلى نسبة الالبومين إلى الكلوبيولينات) لإناث الجاموس قيد الدراسة. لم تختلف قيم كل من PCV وHb معنوياً لجميع الإناث خلال فترة الولادة وما بعدها. على الرغم من عدم وجود فروق معنوية في فعالية أنزيمي AST وALT خلال فترة الولادة وما بعدها إلا ان هنالك زيادة حسابية في فعاليتهما خلال فترة 45 و60 بعد الولادة. من ناحية أخرى، انخفضت فعالية إنزيم ALP حسابياً عند اليوم 60 بعد الولادة (85.88±9.23 وحدة/ لتر) مقارنةً ببقية الأيام قيد الدراسة. وفي الوقت نفسه، انخفض تركيز الكلوكوز حسابياً لدى إناث الجاموس عند اليوم 15 بعد الولادة (73.91±1.15 ملغم/ ديسيلتر) مقارنةً ببقية الأيام. لم يختلف تركيز كل من البروتين الكلي وأنواع البروتين الأخرى معنوياً بين الأيام التي شملتها الدراسة. يمكن الاستنتاج بان النقص الغذائي والأمراض الايضية التي تتعرض لها إناث الجاموس النهري العراقي خلال فترتي الولادة وما بعدها يمكن التنبؤ بها من خلال مراقبة التغيرات التي تحدث لمعايير الدم المختلفة


Article
A Study of Effect of various types of Probiotic the Growth characters of Fingerlings fishcommon carp ( Cyprinus Carpio L.)
دراسة تأثير أنواع مختلفة من البروبايتك على معدلات نمو صغار اسماك الكارب الشائع (.Cyprinus Carpio L)

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted to describe the effect of various types of the Probiotic on Fingerlings fish common carp. Cyprinus Carpio L. and to determine the best effect in terms of fish growth parameters (Increase Weight gain, Daily Growth Rate, Specific Growth Rate, Relative Growth Rate, Food Conversion ratio, Food Conversion Efficiency, Apparent Digestibility Coefficient, Apparent Protein Digestibility Coefficient, One handed fish were distributed on five treatments at a rate of 10 Fish per aquarium, and by repeating each treatment. The duration of the experiment was 50 days The fish feed ratios were (5% of body weight given at fixed times (8:30 Am,12:00 Am and 2:00 Pm ). The ratios and types of Probiotic in the feed were: (Control) Normal feed pellets, (T1) Normal feed pellets + Iraq Probiotic 5 g/kg, (T2) Normal feed pellets+ Pro Baghdad 1 GM/kg, (T3) Normal feed pellets + alktrolaisz 1.8 g/kg, (T4) Normal feed pellets + poultry star Me 0.5 g/ kg. The third treatment exceed significantly (P≤0.05) over the rest treatments in (increase Weight gain, Daily Growth Rate, Apparent Digestibility Coefficient, Apparent Protein Digestibility Coefficient). The second and third treatment exceed significantly over the rest treatments in (Specific Growth Rate, Relative Growth Rate, Food Conversion Ratio, Food Conversion Efficiency). Survival rate for the second and the third treatment 100% over the rest treatments, VS of the Control, T1, T4 were (85, 90, 95)% respectively.أجريت هذه الدراسة لمعرفة تأثير أنواع مختلفة من البروبايتك على صغار اسماك الكارب الشائع. Cyprinus Carpio L ولتحديد الأفضل منها تأثيراً في الأسماك من حيث معايير النمو (الزيادة الوزنية، والزيادة الوزنية اليومية، ومعدل النمو النوعي، ومعدل النمو النسبي، ومعامل التحويل الغذائي، وكفاءة التحويل الغذائي، ومعامل الهضم الظاهري، ومعامل هضم البروتين) ونسبة البقاء، وزعت100 سمكة على خمس معاملات وبمعدل 10 اسماك للحوض الواحد وبواقع مكررين لكل معاملة وكانت مدة التجربة 50 يوما ونسبة التغذية للأسماك (5%) من وزن الجسم أعطيت بأوقات ثابتة (الساعة 8:30 و00:12 صباحا و00:2 مساء) وكانت أنواع ونسب البروبايتك في العلائق كالآتي: (السيطرة C) العليقة الاعتيادية، (T1) العليقة الاعتيادية + بروبايتك العراق 5غم/ كغم، (T2) العليقة الاعتيادية + برو بغداد 1 غم/ كغم، (T3) العليقة الاعتيادية + الكترولايسز 1.8غم/ كغم، (T4) العليقة الاعتيادية + بولتري ستار مي 0.5 غم/ كغم. تفوقت المعاملة الثالثة معنوياً (p≤0.005) على بقية المعاملات في الزيادة الوزنية الكلية، ومعدل النمو اليومي، ومعامل الهضم الظاهري، ومعامل هضم البروتين. تفوقت المعاملة الثانية والثالثة معنوياً على بقية المعاملات من حيث النمو النوعي، والنمو النسبي، ومعامل التحويل الغذائي، وكفاءة التحويل الغذائي. أما نسبة البقاء فقد تفوقت المعاملة الثالثة والثانية على بقية المعاملات فكانت نسبة البقاء فيها 100% إما معاملات السيطرة (مقارنة) والأولى والرابعة كانت على التوالي 85، 90، 95%.


Article
Ovarian follicular growth in mature female rats immunized against inhibin
النمو الجريبي لمبايض إناث الجرذان الممنعة ضد الانهبين ألفا

Authors: S. H. Jari سالم حسين جاري
Pages: 151-156
Loading...
Loading...
Abstract

The present study has been undertaken on mature female rats to examine the potent of passive immunization against inhibin-α subunit in induction and progress in growth of ovarian follicles. Sixteen mature female rats (aged 50 day and weighted 190±5 g( were randomly assigned into two equal groups: control and treated groups were intraperitonally injected with 100 μl of normal saline and 1μg of inhibin antiserum (dissolved in 100 μl of normal saline), respectively, on the 55th, 56th, 57th, 58th and 63rd days of age. At the second proestrus, dissected and ovaries were removed , weighted and fixed in formalin 10% for histopathological ovaries of treated group showed significant increased in weight as compared with control group. Histological findings showed significant increment of primary, Graffian and total numbers of follicle in treated group, whereas secondary follicles numbers were recorded insignificant differences between the two groups. Ovarian sections of treated female rats revealed higher level of proliferation in the follicular tissue and predominance of Graffian follicles as compared with control ovaries that revealed lower proliferation and predominance of primary and secondary follicles.It was concluded that passive immunization against inhibin alpha hasapotentrole in induction of follicular growth and development in mature female rats.أجريت الدراسة الحالية على إناث الجرذان الناضجة بهدف تقييم فعالية التمنيع الميسر ضد الانهبين الفا في حث ونمو وتطور الجريبات المبيضية. تم تقسيم 16 أنثى عشوائياً على مجموعتين متساويتين (السيطرة والمعاملة ) وسجلت أوزانها الابتدائية. حقنت إناث السيطرة بالمحلول الملحي الفسلجي (100 مايكروليتر في البريتون) وحقنت إناث المعاملة بالمصل المضاد للانهبين (Inhibin antiserum) (بجرعة 1 مايكروغرام مذاب في 100 مايكرولتير من المحلول الملحي الفسلجي في البريتون) في الأيام 55، 56، 57، 58، 63 من عمر حيوانات التجربة. بعد الحقن مباشرة، تم وضع الحيوانات تحت المشاهدة لتوحيد الشبق، تم جمع وفحص المسحات المهبلية لتحديد مراحل الشبق ولمدة أربعة أيام متتالية. في مرحلة ما قبل الشبق للدورة التالية، تم تخدير الإناث وشرحت وأخذت منها نماذج المبايض وسجلت أوزانها وأخذت منها نماذج حفظت في الفورمالين 10% لغرض إجراء الدراسة النسيجية عليها. أظهرت النتائج تقارباً في معدلات أوزان الجسم ومعدل الكسب الوزني بين مجموعتي الدراسة. أما أوزان المبايض فقد سجلت ارتفاعاً معنوياً في إناث مجموعة المعاملة عند مقارنتها مع السيطرة. من جهة أخرى أظهرت نتائج الدراسة النسيجية وجود زيادة معنوية في إعداد الجريبات الابتدائية وجريبات كراف وجريبات الكلية جراء حقن المصل المضاد للانهبين الفا في إناث المعاملة مقارنه مع السيطرة في حين لم تسجل أعداد الجريبات الثانوية أي فرق إحصائي بين المجموعتي كما بينت المقاطع النسيجية المأخوذة من مبايض إناث المعاملة نمو أعلى في الأنسجة الجريبية مع زيادة إعداد جريبات كراف بالمقارنة مع المقاطع المأخوذة من إناث السيطرة التي أظهرت إعدادا اقل من جريبات كراف مع زيادة الجربيات الابتدائية والثانوية في المقاطع. يستنتج من نتائج الدراسة الحالية أن للتمنيع الميسر باستخدام المصل المضاد للانهبين تأثيراً فعالاً في تحفيز ونمو وتطور الجريبات المبيضية عند حقنه في الأيام34، 55، 58 من عمر جرذان الوستر الناضجة.


Article
Semen collection and artificial insemination in geese
جمع السائل المنوي من الذكور وتلقيح الإناث اصطناعياً في طائر الوز

Loading...
Loading...
Abstract

Water fowls are characterized by distinguished traits as regards their reproductive performance which made these birds different than other birds with relation to the anatomy of their reproductive systems and sexual behavior. Respecting their anatomy the males of water fowl had natural reproductive organs with spiral shape and the females of water fowl contain vagina with curvy grooves. Concerning sexual behavior the water fowls had distinct behavior for instance they prefer to mate on water and also they are seasonal breeding birds. However, the goose can refuse the gander and the gander also prefers to mate with the same goose for his whole life and this make the breeding of this species of bird is economically useless. For this reasons many countries that interested in breeding of water fowl as replacement and integral source of meat to adopt artificial insemination programs for overcome these phenomena in reproductive behavior, in addition to great benefits of artificial insemination technique which in consequence reflected on economic returns obtained from breeding these birds. In Iraq, unfortunately the ducks and geese are still reared secondary on a very small scale by limited breeders and mainly by some inhabitants. This primarily due to several reasons including that poultry breeders don’t possess sufficient experience with respect to rearing these species of birds and other reasons related with the eating habits for Iraqi consumers. On the other hand, the techniques of artificial insemination in birds in Iraq, in general, still practiced on a very small scale and limited in scientific research and researches of graduate students. Therefore, the current study was conducted as an attempt to apply the process of collecting semen from ganders and artificial insemination of geese by using new techniquesتمتاز الطيور المائية بخصائص مميزة في مجال التناسل تميزها عن باقي الطيور الأخرى منها مايتعلق بالجانب التشريحي للإجهزة التناسلية ومنها مايتعلق بسلوك التناسل لدى هذه الطيور. ففي الجانب التشريحي فأن ذكور الطيور المائية تحتوي على اعضاء تناسلية حقيقية ذات شكل حلزوني كما ان الإناث تحتوي على مهبل متعرج ذات أخاديد. أما من ناحية سلوك التزاوج فأن هذه الطيور تمتلك سلوك تناسل خاص أيضاً، فمثلاً أنها تفضل التزاوج في الماء، وهي موسمية التناسل، كما ان إناث الوز قد ترفض التزاوج من بعض الذكور وحتى وان قام الذكر بعملية التزاوج معها بالقوة فأنها تقوم بتقلصات في منطقة المهبل تعيق تقدم العضو الذكري الى المنطقة المحددة لقذف السائل المنوي كما ان لها امكانية حجز السائل المنوي للذكر داخل اخاديد المهبل وعدم السماح له بالوصول إلى منطقة الإتصال الرحمي- المهبلي، حيث توجد الغدد الخازنة للحيامن، ومن ثم تقوم بإخراج السائل المنوي خارج قناة البيض. ومن مظاهر سلوك التناسل الأخرى لدى هذه الطيور، فبالرغم من انه عند التربية على نطاق تجاري يخصص ذكر وز واحد لكل 2- 3 إناث، فأن معظم ذكور الوز تفضل التزاوج مع انثى واحدة وتبقى معها طيلة حياتها وهذا مايجعل تربية هذا النوع من الطيور غير مجدية اقتصادياً. وقد قامت بعض دول العالم المهتمة بتربية الطيور المائية باعتبارها كلحوم بديلة ومكملة للحوم الدجاج بإدخال تقنية التلقيح الاصطناعي بدلاً من التزاوج الطبيعي ضمن برامج تربية هذه الطيور للتغلب على هذه الظواهر في سلوك التناسل اضافة لما لتقنية التلقيح الإصطناعي من فوائد كبيرة تنعكس بالمحصلة على المردود الإقتصادي المتحصل من تربية هذه الطيور. وفي العراق للأسف الشديد فأن تربية البط والوز لازالت تجري على نطاق ضيق جداً من قبل مربين محدودين جداً بدرجة ثانوية ومن قبل بعض الأهالي بالدرجة الرئيسية وذلك لعدة اسباب منها مايتعلق بعدم امتلاك الخبرة الكافية لدى المربين في تربية هذه الطيور ومنها مايتعلق بالعادات الغذائية للمستهلك العراقي. فللأسف ان بعض المربين ومعظم المستهلكين العراقيين يعتقدون أن البط والوز البالغ هو الذي يستخدم للاستهلاك البشري، وبسبب ميل هذين الطيرين لترسيب دهن كثيف داخل الجسم مع تقدم العمر فأن هذا يجعل مذاق لحم طيور البط والوز البالغة غير مستساغ من قبل المستهلك، ولكن في الحقيقة فأن الذي يستهلك في دول العالم ليس الطير البالغ وانما الفروج Pullets والذي يربى باتباع برامج تربية خاصة وقسم منه ينتج بإستخدام تقنية التلقيح الإصطناعي للتضريب بين انواع مختلفة من هذه الطيور وبالتالي فأن الفروج من هذه الطيور يسوق بعمر 9- 12 أسبوع عادةً وبأوزان مرتفعة ونوعية لحم جيدة تتفوق على لحم الدجاج في بعض المواصفات. من ناحية ثانية، فأن تقنية التلقيح الإصطناعي في الطيور بشكل عام وللأسف الشديد لازالت تمارس في العراق على نطاق ضيق جداً ومحدود في مجال البحوث العلمية وبحوث طلبة الدراسات العليا، أما التلقيح الاصطناعي في الطيور المائية فلم تجري إلا محاولة واحد فقط (1).


Article
Effect of Salvia Officinalis on the Histological Parameters and physiological creteria of Male Reproductive System in Mice
تأثير نبات المريميةSalvia officinalis على بعض المعايير الفسلجية والنسيجية للجهاز التناسلي الذكري في الفئران

Loading...
Loading...
Abstract

The present study aims to reveal the effect of Salvia officinalis in the physiological and histological state of male mice reproductive system. Fifteen adult males Swiss Albino mice at the age of two months were divided into three groups; the control group and the experimental group, which is subdivided into two groups. The first treated group received 0.03g/day extract of Salvia officinalis, the second was treated with 0.01g/day extract of Salvia officinalis for 30 days. Then, the animals were weighted and dissected to remove the testis for histological study. Also, the liver, kidney, heart, epididymis, prostate and spleen were removed from the animals and weighted. The study revealed an increase in body weight of animals treated with Salvia officinalis. There was a significant gradual increase in body weight (28.56, 31.88)g which was of direct proportion with the increase of the given dosages of the Salvia as compared with the control group 27.65g. The testis and epiddymis showed a clear increase in weight (0.14, 0.736, 0.298, 0.526)g which was statistically significant (P<0.05) and this increase was in direct proportion with the increase in the given dosages of Salvia when compared with the control group (0.116, 0.262)g. There was a significant increase (p<0.05) in the weight of the liver, spleen, kidney and prostate (1.68, 1.89, 0.256, 0.306, 0.454, 0.552, 0.206, 0.276)g as compared with the control group (1.44, 0.212, 0.436 and 0.176)g, respectively. Histological examination showed an increase in the number of layers in germinative epithelia of seminiferous tubules. On the other hand, results showed an increase in the number of sperms within the lumen in addition to an decrease in the diameter of tubules as compared with the control group and the activation of tubules epithelium increases with the increase of dose. These results highlight the role of Salvia officinalis in activating spermatogonia and the production of spermsتهدف الدراسة إلى الكشف عن أهمية نبات المريميةSalvia officinalis لبعض الحالات الفسيولوجية والنسيجية للجهاز التناسلي الذكري في الفئران. شملت الدراسة 15 فأرا من نوع Albano mice بعمر شهرين. وقد قسمت الحيوانات إلى ثلاثة مجاميع: مجموعة السيطرة ومجاميع الاختبار التي قسمت إلى مجموعتين: الأولى استلمت 1% من مسحوق أوراق المريمية. إما المجموعة الثانية استلمت 3% من مسحوق أوراق المريمية لمدة 30 يوما. بعدها الحيوانات وزنت وشرحت لإزالة كل من الخصية والبربخ لغرض الدراسات النسيجية. كذلك استأصلت كل من الكبد والقلب والطحال والبروستات ثم وزنت. أظهرت نتائج الدراسة الحالية وجود زيادة معنوية في وزن الجسم للحيوانات المعاملة بالمريمية وان هذه الزيادة كانت تدريجية في وزن الجسم تتناسب طرديا مع الجرعة المعطاة من النبات (28.56، 31.88)غم بالمقارنة مع مجموعة السيطرة 27.65غم على التوالي. أما الخصية والبربخ فقد اظهروا زيادة واضحة في الوزن (0.14,0.736,0.298,0.526)غم وهذه الزيادة كانت معنوية عند (p<0.05) وهذه الزيادة تتناسب طرديا مع الجرعة المعطاة بالمقارنة مع مجموعة السيطرة (0.116,0.262)غم. كما أظهرت الدراسة وجود زيادة معنوية (p<0.05) في وزن كل من الكبد والطحال والكلية والقلب والبروستات (0.276, 0.206, 0.23, 0.18, 0.552, 0.454, 0.306, 0.256, 1.89, 1.68)غم بالمقارنة مع مجموعة السيطرة (0.176,0.156,0.436,0.212,1.44)غم على التوالي. ومن الناحية الفسلجية ظهرت زيادة معنوية في عدد طبقات الخلايا الطلائية للنبيبات المنوية. ومن ناحية أخرى ظهرت زيادة في عدد النطف ضمن التجويف، بالإضافة إلى نقصان في قطر النبيبات بالمقارنة مع مجموعة السيطرة، وان فعالية الخلايا الطلائية للنبيبات تزداد بزيادة الجرعة المعطاة. ان هذه الدراسة تعطي مؤشر واضح على دور المريمية في تنشيط عملية تكوين وإنتاج النطف.


Article
Histopathological changes of lymphoid system in broiler chicks after treatment with lactobacillus acidophils under heat stressHistopathological changes of lymphoid system in broiler chicks after treatment with lactobacillus acidophils under heat stress
التغيرات المرضية الحاصلة في لوز الاعورين والتوثة وغدة هاردر بعد المعالجة بالعصيات اللبنية واجراء التحدي بالاشريشيا القولونية في فروج اللحم

Authors: N. S. Jaafar نوال صالح جعفر
Pages: 163-171
Loading...
Loading...
Abstract

The study was conducted to investigate the effect of lactobacillus acidophilus on infected broiler chicks with E.coli. The study included 80 broiler chicks that are one day old which were divided into four equal groups (n=20). Group 1 one was given the lactobacillus acidophilus at one day old in dose of 1×108 CFU/0.1 orally while group 2 was given the same dose but at 21 day old. Group 3 was given the highly pathogenic E.coliat dose of 1×109CFU/ml at 35 day old and was regarded as the positive control. Group 4 was given the physiological saline solution and was regarded as the negative control. All three groups were exposed to heat stress, at the age of 31day old 50% of the total number were killed and the lymphoid tissue were extracted, these include: cecaltonsils, thymus gland and Harderain gland which were fixed in 10% neutral formalin. The remaining chicks were injected with E.coli in a dose of 1×109CFU/ml at the age of 35 days. All birds were scarified at the age of 38 days to investigate the lymphoid tissue and for their fixation in formalin. The result for the positive control showed that there were sloughing of the mucosal layer at the cecal tonsil in addition to heterophil infiltration of sub mucosa of Harderain gland and vacculation of epithelail cell lining of the Harderain gland, the thymus gland showed heavy lymphocytic infiltration in 2nd group while group 1 showed moderate hyperplasia of the lymphatic tissue. We concluded that lactobacillus acidophilus play an important role in the protection against E.coli infection under heat stress especially when they are given after the development of the immune system.اجريت الدراسة لمعرفة تأثير العصيات اللبنية على افراخ مصابة بجراثيم الاشريشيا القولونية .اشتملت الدراسة على 80 فرخة لحم عمر يوم واحد قسمت عشوائيا إلى اربعة مجاميع متساوية (n=20). أعطيت المجوعة الأولى العصيات اللبنية عند عمر يوم واحد وبجرعة قدرها 1×108CFU /0.1 فمويا فيما أعطيت المجوعة الثانية نفس الجرعة ولكن عند عمر 21 يوم. أعطيت المجموعة الثالثة بعمر 35 يوم جراثيم الاشريشيا القولونية الضارية بجرعة1×109CFU/ml وقد تم اعتبار هذه المجموعة على أنها مجموعة السيطرة الموجبة. تم إعطاء المجموعة الرابعة المحلول الفسيولوجي واعتبارها مجموعة السيطرة السالبة. عرضت المجاميع الثلاث إلى إجهاد حراري، عند عمر 31 يوم تم قتل 50% من العدد الكلي واستخراج الأعضاء اللمفاوية وهي: لوز الأعورين، غدة التوثة وغدة هاردر وتثبيتها بالفورمالين المتعادل بتركيز 10%، أما النصف الثاني فقد حقنت بجراثيم الاشريشيا القولونية1×109CFU/ml وبعمر 35 يوم. تم قتل جميع الأفراخ عند عمر 38 يوم واستخراج الأعضاء اللمفاوية وتثبيتها بالفورمالين. أظهرت نتائج مجموعة السيطرة الموجبة انسلاخات لخلايا البطانة الطلائية عند منطقة اللوز في الاعورين بالاضافة الى ارتشاح الخلايا المتغايرة في الطبقة تحت الطلائية المبطنة لغدة هاردير، كما أظهرت الغدة التوثة للمجموعة الثانية نفاد شديد للنسيج اللمفاوي، أما المجموعة الأولى فقد أظهرت فرط تنسج طفيف للنسيج اللمفاوي. نستنتج من هذه الدراسة بان العصيات اللبنية لها دور كبير في حماية الأفراخ عند الإصابة بالاشريشيا القولونية تحت تأثير الاجهاد الحراري خصوصا عند إعطاءها في عمر قد أكتمل فيه الجهاز المناعي.


Article
Transformation of some genetic traits carried on Staphylococcus aureus plasmids to E. coli BL21(DE3) strain
تحول بعض الصفات المحمولة على بلازميدات بكتريا Staphylococcus aureus إلى السلالة E. coli BL21(DE3)

Authors: H. K. Buniya حارث كامل بنية
Pages: 173-179
Loading...
Loading...
Abstract

This study included identified some of the genetic traits carried on plasmids for Staphylococcus aureus isolated from urinary infections cases. The test of antibiotic resistance appears the isolated bacteria was resistance for each of the (AM, CIP, MET, TMP, B, RA) and sensitive for (TOB, C, TE), also it was beta heamolytic on blood agar and able to lysis of casein protein. The electrophoresis showed three bands of S. aureus DNA plasmids. The isolated plasmids used in the transformation process to E. coli BL21(DE3) strain, this strain sensitive for all antibiotic used in this study except (RA) and it was not able to lysis of blood and casein protein. The result of transformation showed ability of transformantE.coli to produce the heamolysin and became resistance for (AM, MET, TMP, B) but it was not lysis of casein. The transformantE. coli has same plasmid pattern for S. aureusتضمنت الدراسة التعرف على بعض الصفات الوراثية المحمولة على البلازميدات لبكترياStaphylococcus aureus المعزولة من حالات التهاب المجاري البولية. اظهر فحص مقاومة المضادات الحياتية ان البكتريا المعزولة كانت مقاومة لكل من (AM, CIP, MET, TMP, B, RA) وحساسة للمضادات (TOB, C, TE) وكانت العزلة محللة للدم من نوع بيتا ومحللة لبروتين الكازائين. كانت نتيجة الترحيل الكهربائي للدنا S. aureus البلازميدي ظهور ثلاث حزم. استخدم الدنا المعزول في عملية التحول الوراثي إلى السلالة E.coli BL21(DE3) الحساسة لكل المضادات الحياتية المستخدمة في الدراسة باستثناء (RA) وليس لها القدرة على على تحليل الدم والكازائين، أظهرت نتائج التحول قدرة خلايا E. coli المتحولة على إنتاج الهيمولايسين وانتقلت للخلايا صفة المقاومة للمضادات (AM, MET, TMP, B) ولم تظهر للخلايا المتحولة القدرة على تحليل الكازائين، وبينت نتيجة الترحيل الكهربائي للدنا البلازميدي المعزول من الخلايا المتحولة ان لهذه الخلايا نفس النسق البلازميدي لخلايا S. aureus.


Article
Effect of magnetically treated water and cadmium on the activity of some enzymes and proteins in the kidneys of albino mice
تأثير الماء المعالج مغناطيسيا والكادميوم على فعالية بعض الإنزيمات والبروتينات في كلى الفئران البيض

Loading...
Loading...
Abstract

The research was conducted to study the effect of cadmium and magnetically treated water on some physiological aspects ofkidneys of Swiss albino mice strain (BULBC). Animals were exposed to cadmium chloride (100 ppm) and to magnetically treated water using static magnet field (intensity of 3000 Gauss). Total proteins and activity of some enzymes were estimated, the results were as following: 1. The activity of alkaline phosphates enzyme increased in the treated animals in compare with control group. 2. The activity of AST enzyme increased in the treated animals, but there was a variation in ALT activity in compare with control group. 3. Appearance of new band of protein and disappearance of another in groups treated with cadmium. 4. There was a high cadmium accumulation in treated animals with cadmium (1.3 and 1.6 microgram gram wet weight tissue) in comparison with control (0.1 microgram gram wet weight tissue). الهدف من القيام بهذا البحث هو لدراسة تأثير الكادميوم والماء المعالج مغناطيسيا على بعض الجوانب الفسيولوجية في كلى الفئران البيض السويسرية الضرب (BULBC)، حيث تم تعريض الحيوانات لكلوريد الكادميوم بتركيز (100) جزء بالمليون والى ماء معالج مغناطيسيا باستخدام مغناطيس مستقر بشدة (3000 گاوس). تم تقدير البروتينات وفعالية بعض الانزيمات وكانت النتائج كما يأتي: 1. ارتفاع فعالية الإنزيم ALP في الحيوانات المعاملة مقارنة بمجموعة السيطرة. 2. ارتفاع فعالية الإنزيم AST في الحيوانات المعاملة وتباين في استجابة الانزيم ALT عند المقارنة مع مجموعة السيطرة. 3. ظهور حزم بروتينية جديدة واختفاء اخرى في المجاميع المعاملة بالكادميوم. 4. تراكم الكادميوم في الكلية في المجاميع المعاملة بالكادميوم حيث بلغ (1.3 و1.6 مايكروغرام/ غرام وزن النسيج الرطب) مقارنة بحيوانات التجربة الضابطة حيث بلغ (0.1 مايكروغرام/ غرام وزن النسيج الرطب).


Article
Effect of Honey on some Biological characters of Klebsiella spp
دراسة تأثير العسل في بعض الصفات البايلوجية الخاصة ببكتريا Klebsiella spp

Authors: S. E. Hijwal سارة عماد هجول
Pages: 190-195
Loading...
Loading...
Abstract

This study included a test that revealed the role of honey in the process of increasing the activity of some antibiotics such as Vancomycin (VC) 10 mg, Gentamycin (GN) 30 mg, Ciprofloxacin (F) 100 mg and Chloramphenicol (CL) 10 mg towards local isolates Klebsiella which chemical and biological tests proved its belonging to K. pneumonia that issued the local number 3 (kp3) in different honey titre (2.5, 5, 7.5 and 10)% as characteristics to estimate potential changes that may happened to it. The results revealed that local isolate number 6 (kp6) was sensitive towards the interaction of honey 10% with implanted media. The isolate (kp3) reported an increment in its response when exposed to this titre with the antibiotic (IPM) that showed inhibition diameter of 53mm which were 52mm to the media without statured honey with respect to the results of chemical and cellular content an increment of TG associated with decrement in protein titres has been observed together with some of protein batches that vanishes. The cholesterol has been found to be increased according to the increment of honey titre of 5% to some extend and decreased in high titres of honey.تضمنت الدراسة الكشف عن دور العسل في زيادة فعالية بعض المضادات Vancomycin (VA) 10 mg، Gentamycin (GN) 30 mg، Ciprofloxacin (F) 100 mg، Chloramphenicol (CL) 10mg تجاه العزلات Klebsiella المحلية والتي أثبتت الفحوصات الكيميائية والبايولوجية عائدة إلى K. pneumonia ذات الرقم المحلي 3 (kp3) بتراكيز مختلفة من العسل (2.5، 5، 7.5، 10)% كصفات لتقدير التغيرات الطارئة عليها. أظهرت النتائج ان العزلة المحلية ذات الرقم (6) (kp6) كانت حساسة تجاه تداخل العسل 10% بالوسط الزرعي ازدادت استجابة العزلة (kp3) المعرضة لهذا التركيز تجاه المضاد Imipenem (IPM) ليصبح قطر التثبيط 53 ملم بعدما كان 25 ملم بالوسط الخالي من العسل القياسي. أما النتائج الخاصة بتقدير المحتوى الكيمياوي والخلوي فقد أظهرت النتائج زيادة تراكيز للعسل في الوسط الزرعي يزيد من تركيز الدهون الثلاثية ويقل من كمية البروتينات مع انتقاء بعض الحزم البروتينية أما الكولستيرول فيزداد بزيادة تركيز العسل إلى حد ما (5%) ثم ينخفض بالتراكيز العالية من العسل.


Article
Effect of Glycosides and Tannins Extracted from Radish, Basil and Cress in Three Successive Cutting Datas on some Bacteria
تأثير الكلايكوسيدات والتانينات المستخلصة من الفجل والريحان والرشاد في ثلاثة مواعيد متتابعة للحش في بعض انواع البكتريا

Loading...
Loading...
Abstract

This study was aimed to measure glycosides and tannins percents in vegetative part of three plants (Radish, Basil and Cress) at three successive cutting dates from earlier April to the end of June, 2010. Antibacterial activities of these extracts were evaluated against two Gram positive (Bacillussubtilis and Staphylococcusaureus) and two Gram negative (Escherichiacoli and Pseudomonasaeruginosa) bacteria. Inhibitive effect study included combinations of glycosides and tannins extracted from plants under study. Results revealed elevation of glycoside extraction yield with cutting dates except for Basil at the third date. Radish glycoside yield was the highest at all dates of cutting. The highest yield 6.3% was for Raddish at the third date. Radish and Basil glycosides had antibacterial effect against tested bacteria. Glycosides of cress had less effect. The highest inhibitory effect was obtained from the combination of Radish and Basil glycosides. Inclusion of cress glycosides had no positive effect on the antibacterial activity. Tannins content of Basil was higher than Radish and Cress. The highest tannin yield 4.4% was obtained from basil at the third date of cutting, while the lowest 2.1% was for cress at the first date. Tannins had less inhibitive effect than glycosides against tested bacteria. Radish and Basil tannins were more effective than Cress tannins. On the basis of combination, Radish with Basil gave the highest level of inhibitive effectsهدفت الدراسة إلى قياس نسبة الكلايكوسيدات والتانينيات في المجموع الخضري لثلاثة نباتات (الفجل والريحان والرشاد) عند ثلاثة مواعيد متتابعة للحش للمدة من أوائل نيسان إلى نهاية حزيران عام 2010، وتم قياس الفعالية التثبيطية لهذه المستخلصات تجاه نوعين من البكتريا الموجبة لصبغة كرام Bacillussubtilis وStaphylococcusaureus ونوعين من البكتريا السالبة لصبغة كرام Escherichiacoli وPseudomonasaeruginosa، وشملت دراسة الفعل التثبيطي توليفات من الكلايكوسيدات والتانينات المستخلصة من أنواع النباتات قيد الدراسة. أظهرت النتائج ارتفاع حاصل استخلاص الكلايكوسيدات مع تعاقب موعد الحش باستثناء الريحان في الموعد الثالث، وتفوق حاصل كلايكوسيدات الفجل عند كل مواعيد الحش، وسجل أعلى حاصل من الكلايكوسيدات 6.3% للفجل عند الموعد الثالث، وتميزت كلايكوسيدات الفجل والريحان بفعل تثبيطي للبكتريا قيد الاختبار، وكانت كلايكوسيدات الرشاد اقل شدة في الفعل التثبيطي، وتم الحصول على اعلى التأثيرات التضادية تجاه البكتريا من توليفة كلايكوسيدات الفجل والريحان ولم ينتج عن إقحام كلايكوسيدات الرشاد أي تأثير ايجابي في الفعالية المضادة للبكتريا. كان محتوى الريحان من التانينات أعلى مما في الفجل والرشاد وسجل أعلى حاصل للتانينات 4.4% للريحان في الموعد الثالث للحش واقل حاصل 2.1% للرشاد في الموعد الاول، وتميزت التانينات بفعل تثبيطي اقل من الكلايكوسيدات تجاه البكتريا قيد الاختبار، وكانت الفعالية التثبيطية لتانينات الريحان والفجل أعلى مما سجل لتانينات الرشاد، وعلى اساس التوليفة أعطت توليفة تانينات الفجل والريحان أعلى مستوى للفعل التثبيطي.


Article
Study of the effect of Uranyl acetate on the histological structure of spleen in Immature albino rats
دراسة تأثير خلات اليورانيل في التركيب النسجي للطحال في الجرذان البيض غير البالغة

Loading...
Loading...
Abstract

Previous studies have shown the effects of depleted uranium on the respiratory and urinary system. Since the depleted uranium will be transfer to uranium salts in the soil, which are. Uranyl nitrate and uranyl acetate. These salts can cause contamination to the plant which can be transfer to the human during nutrition. So this study was design to know the effects of uranyl acetate salts on the histological structure of spleen albino rats were used in this study and were given 75 mg/kg W.B of uranyl acetate for one month. After that animals were dissected and spleen was removed. Histological sections were prepared and examined in light microscope. The results have shown that uranyl acetate had an infection: The effectors body weight for animals through reducing weights. Degenerative changes in the spleen and lymph cells which infected in body immunityعرضت الدراسات السابقة تأثير التعرض لليورانيوم المنضب في الجهاز التنفسي وفي الجهاز البولي. ونظراً لتحول اليورانيوم المنضب في التربة إلى أملاح اليورانيوم منها خلات اليورانيل ونترات اليورانيل. والذي يمكن أن يسبب التلوث للنبات التي تنتقل للإنسان عن طريق الغذاء لذا استهدفت الدراسة الحالية معرفة تأثير أملاح خلات اليورانيل في التركيب النسجي للطحال واستخدام الجرذ الأبيض المعطى 75 ملغم/ كغم من وزن الجسم من خلات اليورانيل لمدة شهر ثم قتلت الحيوانات وأستأصل منها الطحال وحضرت مقاطع نسجية وفحصت بالمجهر الضوئي. أظهرت النتائج الحالية أن لخلات اليورانيل: تأثر في وزن جسم الحيوانات والتي ظهرت من خلال انخفاض وزنه وتأثيرات منكسة للخلايا الطحالية واللمفاوية والتي من خلالها قد تؤثر في مناعة الجسم.


Article
Study the infection of gastrointestinal parasites between animals in the park Zora in Baghdad
دراسة الإصابة بالطفيليات المعوية بين حيوانات حديقة الزوراء في بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Results of this study showed that the total percentage of infection with gastrointestinal parasites in animals in the zora park for the period January to March 2013, percentage 73.52%. Where The round worms (Toxocara spp., Trichuris spp., Ancylostoma spp., Nematodirus spp., Ascaris spp), Cestoda worm (Taeina spp., Monierzia spp.) Trematod worm (fasciola spp.). The result showed the presence of more than signification level (P<0.05) in the percentage of infection parasitic worms between females and males at a percentage of 51.61%, 86.66% respectively.أظهرت نتائج الدراسة إلى ان نسبة الإصابة الكلية بالديدان الطفيلية للقناة الهضمية في حيوانات حديقة الزوراء للفترة من شهر كانون الثاني ولغاية آذار 2013 بنسبة 73.52%. حيث كانت الديدان الاسطوانيةToxocara spp. , Trichurus spp, Anclystoma spp., Nematodirus spp ، Ascaris spp والديدان الشريطية Moniezia expense , Taenia spp. وديدان المثقوبات Fasciola spp. . أظهرت نتائج الدراسة وجود فرق معنوي بمستوى (P<0.05) في نسبة الإصابة بالديدان الطفيلية بين الإناث والذكور وبنسبة 86.66%،51.61% على التوالي.


Article
The effect of lead acetate and magnetic water on total protein and enzymes on Broiler
تأثير خلات الرصاص والماء المعالج مغناطيسيا على البروتينات الكلية والأنزيمات في دم فروج اللحم سلالة Ross

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of the study was designated to follow up the effect of lead acetate and magnetic water on the amount of total protein and electrophoresis protein as well as the activity of some enzymes (ALP, AST, ALT) using spectrophotometric and The electrophoresis method was also used to follow up the effects on the Esterase bands. 108 broiler one day old were divided randomly in to 3 treatment with a control group. Each treatment subdivided to 3 replicates, the first treatment (T1) was received lead acetate in a concentration of 400 mg/ l drinking water, the second (T2) group was treated with magnetized water strongly treated with 3000 Gaus and the third (T3) group was received lead acetate in concentration 400 mg l to the magnetized water. The results showed that there was significant decreased in total protein levels in T1 and T3 and increased in total protein levels in T2. A significant increased in the level of AST enzyme in all treatment and increased in the levels of ALP and ALT in T1 and T3 and observed changes in number and density of protein and Esterase bundles on Poly acrylamide gel electrophoresis. It was concluded from this study that lead acetate has an effect on the total protein levels and some enzymes and the use of magnetic water reduce the effect of lead acetateتهدف الدراسة إلى متابعة التغيرات التي تسببها خلات الرصاص والماء المعالج مغناطيسيا على كمية البروتينات الكلية والبروتينات المرحلة كهربائيا وكذلك فعالية أنزيمات ALT, AST, ALP في مصل الدم باستخدام الطرق الطيفية وطرز أنزيم الأستريز المرحل على الهلام المتعدد الأكريميلايد، تم استخدام 108 فرخ فروج لحم بعمر يوم واحد غير مجنسة لسلالة Rose وزعت عشوائيا إلى ثلاث معاملات بالإضافة إلى المعاملة الضابطة (C)، وكل معاملة ثلاث مكررات بواقع 9 أفراخ لكل مكرر. وكانت المعاملة (T1) تشمل إضافة خلات الرصاص بتركيز 400 ملغم/ لتر إلى ماء الشرب العادي والمعاملة (T2) هي ماء معالج مغناطيسيا بقوة 3000 كاوس والمعاملة (T3) هي ماء معالج مغناطيسيا مضافا إليه خلات الرصاص بتركيز 400 ملغم/ لتر وأظهرت النتائج انخفاض معنوي في كمية البروتين الكلي في المعاملاتT3, T1 وارتفاع معنوي في المعاملة T2، ولوحظ ارتفاع معنوي في أنزيمAST في المعاملات الثلاث، وتبين ارتفاع في إنزيم ALP وALT في المعاملات T3,T1 ظهور تغيرات في عدد وكثافة حزم البروتينات وطرز أنزيم الأستريز المرحلة كهربائيا. وقد استنتج من الدراسة إن لخلات الرصاص تأثير على مستوى البروتين الكلي وبعض الإنزيمات وان استخدام الماء المعالج مغناطيسيا يخفف من تأثير خلات الرصاص.


Article
Effect of Husbandrysitein the concentration and the presence of the copper, zinc, manganese and cadmium elements in the blood of local sheep in Anbar province
تأثير موقع التربية في تركيز وتواجد عناصر النحاس والزنك والمنغنيز والكادميوم في دم الأغنام المحلية في محافظة الانبار

Loading...
Loading...
Abstract

Study aimed to determine the effect of the site of husbandry in the concentration and the presence of some trace elements (Copper, Zinc, Manganese, Cadmium) in the blood of local sheep, where the study included a field survey was the collection of a hundred a blood sample from a hundred animals from rural areas corresponding to the city of Ramadi, and a hundred other desert areas near the city of humid Anbar province, this study included different ages and races for the period from the beginning of the month of November 2011 until the end of the month of October 2012 has been measuring the concentration of trace elements by atomic absorption spectrometer. The results showed after a statistical analysis of the data there is no significant difference in the concentration of elemental copper, cadmium between desert and rural, which were 0.399, 0.332 ppm and 0.114, 0.109 ppm for both elements, respectively, while outweigh the concentration of Zn morally at 0.01 < in the blood of sheep breeding desert compared of rural, which stood at 2.11, 0.86 ppm, respectively, either element manganese has moral superiority at the level of p <0.01 in the blood of sheep breeding desert 0.501 ppm compared to rural 0.278 ppm. The results of the study show decrease in the concentration of copper element so as to poverty Iraqi soil for this component and a slight increase non-toxic cadmium but interesting.استهدفت الدراسة معرفة تأثير موقع التربية في تركيز وتواجد بعض العناصر النادرة (النحاس، الزنك، المنغنيز، الكادميوم) في دم الأغنام المحلية، حيث شملت الدراسة على مسح ميداني تم فيه جمع مائة عينة دم من مئة حيوان من المناطق الريفية المقابلة لمدينة الرمادي ومائة أخرى من المناطق الصحراوية القريبة من مدينة الرطبة لمحافظة الانبار وشملت هذه الدراسة أعمار وأجناس مختلفة للمدة من بداية شهر تشرين الثاني 2011 ولغاية نهاية شهر تشرين الأول 2012 وتم قياس تركيز العناصر النادرة بواسطة جهاز مطياف الامتصاص الذريAtomic absorption. وقد بينت النتائج بعد إجراء التحليل الإحصائي للبيانات عدم وجود فروق معنوية في تركيز عنصري النحاس والكادميوم بين موقعي التربية الصحراوي والريفي والتي كانت 0.399، 0.332 جزء بالمليون و0.114، 0.109 جزء بالمليون لكلا العنصرين على التوالي في حين تفوق تركيز عنصر الزنك معنوياً عند مستوى 0.01 <في دم أغنام التربية الصحراوية مقارنة بأغنام التربية الريفية والذي بلغ 2.11، 0.86 جزء بالمليون على التوالي اما عنصر المنغنيز فقد تفوق معنوياً عند مستوى p<0.01 في دم اغنام التربية الصحراوية 0.501 جزء بالمليون مقارنةً بالتربية الريفية 0.278 جزء بالمليون. يتبين من نتائج الدراسة انخفاض في تركيز عنصر النحاس وذلك لفقر الترب العراقية لهذا العنصر وزيادة طفيفة غير سامة لعنصر الكادميوم ولكن تثير الاهتمام.

Keywords


Article
Application of an electrometric method for measurement of blood cholinesterase activities in cats
استخدام الطريقة الكهرومترية في قياس نشاط خميرة الكولين استراز في القطط

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of the present study is to detected for the accuracy of the way Electrometric method which used in the measurement of cholinesterase activity in the blood of untreated adult male cats. To serve these values a basis for comparison with the values of cholinesterase activity for cats that are exposed to organophosphorus pesticides and carbamate in the natural environment. Electrometric method applied to measure the normal activity of the cholinesterase in blood of adult male cats, highest cholinesterase activity recorded (the change in the function acidic 30 minutes) in the red blood cell 0.63, then the general blood 0.49 and the least in the blood plasma 0.37. Used cholinesterase activity in the red blood cell as a model to determine the linear relationship between the sample size of red blood cell and the activity of the cholinesterase, sample size ranged between (0.05 to 0.2 ml) was the best size of the sample 0.2 ml to measure activity of cholinesterase in the red blood cell. Cholinesterase activity used in the red blood cells as a model to determine the linear relationship between the time of incubate and activity of cholinesterase, 30 minutes was the best time of the incubate and the size of the 0.2 ml sample to measure the activity of cholinesterase the in red blood cells. Addition of Acetic acid (50 µmol/ml) to the reaction mixture of erythrocytes and Homogenized brain tissue linearly and gradually decreased the pH between the values 8 and 7. Recorded a significant difference in the cholinesterase activity, in red blood cells when comparing between acetylthiocholine iodide and acetylcholine iodide as substrates. Did not notice any significant change in the activity of the yeast with the use of both heparin and EDTA the anticoagulant. To illustrate the accuracy of the way Electrometric method was the coefficient of variation in plasma, red blood cells and whole blood (18.1, 11.2, 12.1)%, respectively when using 0.1 ml acetylcholine iodide as the basis of 7.5% in the reaction mix for the current study. Quinidine sulfate used to inhibition pseudo choinesterase ctivity in the red blood cell and plasma for male adult cats the percentage of pseudo choinesterase ctivity (12, 9.1)%, respectively, while the true cholinesterase activity is (88, 90.9)%, respectively. These results indicate that the used of modified electrometric method for measurement of ChE activities in adult male cats is simple, precise and efficient.هدفت الدراسة الحالية الكشف عن دقة الطريقة الكهرومترية المحورة لاستخدامها في قياس نشاط خميرة الكولين أستراز في دم ذكور القطط البالغة غير معاملة لتكون هذه القيم أساساً لمقارنتها مع قيم نشاط خميرة الكولين أستراز للقطط التي تتعرض للمبيدات الفسفورية العضوية والكاربميتية في البيئة الطبيعية. استخدمت الطريقة الكهرومترية المحورة لقياس النشاط الطبيعي لخميرة الكولين استراز في دم ذكور القطط البالغة، حيث سُجل أعلى نشاط طبيعي للخميرة (التغير في الدالة الحامضية/ 30 دقيقة) في كريات الدم الحمر 0.63، ثم عموم الدم 0.49 واقلها في بلازما الدم 0.37. تم استخدام خميرة الكولين استراز في كريات الدم الحمر كنموذج لتحديد العلاقة الخطية بين حجم عينة كريات الدم الحمر ونشاط الخميرة، وتراوحت حجم العينة من 0.05- 0.5 مل وكان أفضل حجم للعينة 0.2 مل لقياس نشاط خميرة الكولين استراز في كريات الدم الحمر. كذلك استخدمت خميرة الكولين استراز في كريات الدم الحمر كنموذج لتحديد العلاقة الخطية بين وقت الحضن ونشاط الخميرة، وكان الوقت 30 دقيقة أفضل وقت للحضن وبحجم العينة 0.2 مل لقياس نشاط خميرة الكولين استراز في كريات الدم الحمر. أدى إضافة حامض الخليك 50 مايكرومول/ مل لمزيج التفاعل لعينات بلازما الدم وكريات الدم الحمر لبيان كفاءة المحلول الداريء المستخدم في هذه الطريقة تم إجراء المعايرة بحامض الخليك، حيث كان الانخفاض في بأها لمزيج التفاعل (بدون المادة الأساس) خطياً وتدريجياً ما بين الدالة الحامضية 8 و7. سُجَّل وجود إختلاف معنوي في نشاط خميرة الكولين استراز في كريات الدم الحمر لدى مقارنة نشاط الخميرة بين مادتي الأساس يوديد الاستيل ثايوكولين ويوديد الاستيل كولين. ولم تلاحظ أي تغيير معنوي في نشاط الخميرة لدى استعمال لكل من الهيبارين وأي دي تي كمانعي للتخثر. ولبيان دقة الطريقة كان معامل الاختلاف في بلازما الدم، كريات الدم الحمر وعموم الدم (18.1، 11.2،12.1)% على التوالي. وتم ذلك باستخدام 0.1 مل يوديد الاستيل كولين 7.5% كمادة أساس في مزيج التفاعل للدراسة الحالية. أدى إستخدام كبريتات الكويندين إلى تثبيط نشاط خميرة الكولين استراز الكاذبة في كريات الدم الحمر وبلازما دم لذكور القطط البالغة وكانت نسبة نشاط الخميرة الكاذبة (12، 9.1)% على التوالي، في حين كانت نسبة نشاط الخميرة الحقيقية (88، 90.9)% على التوالي. تشير هذه النتائج إلى أن الطريقة الكهرومترية الحالية تمتاز بالدقة والسهولة والكفاءة والشرعية لقياس نشاط خميرة الكولين استراز في ذكور القطط البالغة.


Article
Evaluation of the activity of alcoholic plant extract Artemisia absinthium in the protection from lead acetate poisoning in Quail (Coturnix Coturnix japonica)
تقييم فعالية الخلاصة الكحولية لنبات الافسنتين Artemisia absinthium في الحماية من التسمم بالرصاص في السمان (Coturnix Coturnix japonica)

Authors: A. H. Salman عمار حقي سلمان
Pages: 242-247
Loading...
Loading...
Abstract

The study aimed to evaluate the activity of alcoholic plant extract of Artemisia absinthium as a protective from lead poisoning in quail Coturnix Coturnix japonica by using 36 birds divided randomly into six equal groups (n = 6), the first group (T1) was considered as a negative control group which has been treated orally with distilled water while the second group (T2) and the third group (T3) were considered as positive control groups, T2 was treated with 200 mg/ kg B.W of lead acetate while T3 has been treated with 300 mg/ kg B.W of plant extract. The groups (T4, T5, T6) were treated with 100, 200, 300 mg/ kg of B.W of plant extract respectively then after one hour they were treated with lead acetate in concentration of 200 mg/Kg of B.W, the study continued for (15) days. The means of B. urea, TS protein, TSB and blood enzymes ALT, AST, ALP were measured. The study showed a significant effect of the plant to protect the liver from lead poisoning as compared to T3 and T4 groups (positive control groups) and T1 (negative control group), also the groups T4, T5, T6 showed significant differences in the level of enzymatic activity, TS protein, TSB and B. urea as compared to the negative control group.استهدفت الدراسة تقييم فعالية الخلاصة الكحولية لنبات الافسنتين Artemisia absinthium في الحماية من التسمم بالرصاص في السمان Coturnix Coturnix japonica وذلك باستخدام 36 طير تم تقسيمها إلى عشوائيا إلى ستة مجاميع بالتساوي (n=6) اعتمدت المجموعة الأولى (T1) على أنها مجموعة السيطرة السالبة حيث تم تجريعها بالماء المقطر عن طريق الفم في حين اعتبرت المجموعة الثانية (T2) والمجموعة الثالثة (T3) على أنها مجاميع السيطرة الموجبة وقد تم تجريع المجموعة T2 بـ 200 ملغم/ كغم من وزن الجسم من خلات الرصاص أما المجموعة T3 فقد تم تجريعها بـ 300 ملغم/ كغم من وزن الجسم من الخلاصة النباتية. أعطيت المجاميع (T6, T5, T4) 100، 200، 300 ملغم/ كغم من وزن الجسم من الخلاصة النباتية على التوالي ثم جرعت بعد ساعة بخلات الرصاص بتركيز 200 ملغم/ كغم من وزن الجسم واستمرت الدراسة لمدة (15) يوم. تم قياس معدلات B. urea وTS protein وTSB وأنزيمات الدم ALT, AST, ALP. أظهرت نتائج الدراسة تأثيرا واضحا للنبات في حماية الكبد من آثار التسمم بالرصاص عند المقارنة بين المجموعتين T3 وT4 (مجموعتي السيطرة الموجبة) مع مجموعة T1 (مجموعة السيطرة السالبة)، كذلك أظهرت المجاميع T4، T5، T6 فروقا معنوية في مستوى النشاط الأنزيمي وTS protein، TSB والـ B. urea عند مقارنتها مع مجموعة السيطرة السالبة.


Article
A study of some Biological and Biochemical Indicators to Al-Falluja Citizens after the Second Invasion of the City by Multi-National Forces
دراسة بعض المؤشرات البايولوجية والكيموحيوية لسكان مدينة الفلوجة بعد الاجتياح الثاني للمدينة من قبل القوات متعددة الجنسيات

Loading...
Loading...
Abstract

This study included taken the blood sample from 150 persons from five districts in Falluja city (Al-Julan, Al-Mualemeen, Al-Shueta and Dhubat, Al-Jumhuriya and Al-mutasim and Al-Qadisiyia district), The blood sample From 30 persons was taken from each distract and as a control 30 blood samples was taken from persons live out of the city. The samples divided to fore groups according to their age; (2-16), (17-30), (31- 45) and (46 and more) years. The aim of this study is know the effect of using the weapons by Multi- National forces on the city peoples by the study of some biological and biochemical indicators. The results of the blood physiology refers to the significant increase at (P<0.05) in Hb, concentration, PCV, blood platelate, TWBC and the number of lymphocytes, monocytes, acidphils and basiophiles. on the other hand, there was a significant decrease in the Neutrophils in comparison with the control. The result of the biochemical test showed a significant increase in concentration of ALP, GOT/ AST, GPT/ ALP, DP and TSB while the statistical analysis doesn't show any significant difference in the indirect bilirubin (INDP). The Cytogenetic test showed the following results: first quantitative chromosomal aberration (10.4, 15.0)% as a increase (4.2,7.9)% and (6.2, 7.1)% respectively and qualtitve chromosomal aberration (42.8,37.6)% as a chromosomal breaking (10.6, 11.5)%, chromosomal rings (11.1, 9.3)%, a centric chromosomes (9.3, 8.0)%, Dicentric chromosomes (11.1, 8.7)% according to age and residence for the samples . we concluded, the weapons had both direct and indirect effects on the most blood physiology and biochemical indicators and the had effect on the genetic material by the effects on the cell divisions which lead to uncontrollable division, the spread of different types of cancers, disfigurative of the human beings, the premature death of embryos or their dis. figuration after birth.أجريت الدراسة على 150 عينة دم تم سحبها من أفراد يسكنون مدينة الفلوجة، ومن خمسة أحياء من أحياء المدينة والتي شملت حي الجولان، والمعلمين، حي الشرطة والضباط، حي الجمهورية والمعتصم، وحي القادسية وبواقع 30 عينة دم من كل حي إضافة إلى 30 عينة دم تم سحبها من أفراد يعيشون خارج مدينة الفلوجة لهم علاقة قربى مع سكان مدينة الفلوجة، وزعت أفراد العينة إلى أربعة مجاميع حسب الفئات العمرية وهي (2– 16) سنة و(17– 30) سنة و(31– 35) سنة و46 سنة فما فوق، الهدف من الدراسة هو معرفة تأثير الأسلحة المستخدمة من قبل القوات متعددة الجنسيات على مدينة الفلوجة من خلال بعض المؤشرات البايولوجية والكيموحيوية لسكان المدينة. تشير نتائج الدراسة الفسلجية لنسيج الدم حصول ارتفاع معنوي عند (50.0>P) في معدل تركيز الهيموكلوبين ومعدل حجم كريات الدم ومعدل أعداد الصفيحات الدموية ومعدل أعداد كريات الدم البيض الكلي والنسبة المئوية لأعداد كريات الدم البيض اللمفاوية والوحيدة والحمضة والقعدة، من جانب آخر حصل انخفاض معنوي في النسبة المئوية لأعداد كريات الدم البيض العدلة في عينة الفلوجة مقارنة بالسيطرة. أظهرت نتائج الدراسة الكيموحيوية وجود ارتفاع معنوي (50.0>P) في معدل تركيز إنزيم الفوسفات القاعدي ALP ومعدل تركيز الإنزيم الناقل للحامض الاميني الاسبارتيت GOT/AST ومعدل تركيز الإنزيم الناقل للحامض الاميني الالانين ALT/GPT ومعدل تركيز البليروبين المباشر DP ومعدل تركيز البليروبين الكلي TSP بينما لم يلاحظ وجود فروق معنوية في معدل تركيز البليروبين غير المباشر في عينة الفلوجة مقارنة بالسيطرة. أوضحت اختيارات الوراثة الخلوية ظهور انحرافات كروموسومية كمية بنسبة مئوية (410. و15)% تمثلت (4.2 و7.9)% زيادة و( 6.2 و7.1)% نقصان وتغايرات كروموسومية نوعية بنسبة مئوية (42.8 و37.6)% شملت (10.6 و11.5)% كسور كروموسومية و(11.1 و9.3)% كروموسوم حلقي و(9.3 و8.0)% كروموسوم عديم المركز و(11.1، 8.7)% كروموسوم ثنائي المركز حسب الفئات العمرية ومنطقة السكن، ويمكن الاستنتاج إلى ان الأسلحة المستخدمة من قبل القوات المتعددة الجنسيات على مدينة الفلوجة قد أثرت بصورة مباشرة وغير مباشرة على اغلب المعايير الفسلجية لنسيج الدم وعلى اغلب المعايير الكيموحيوية المدروسة وعلى المادة الوراثية وأحدثت طفرات وراثية وتشوهات كروموسومية عديدة وأثرت على الشفرة الوراثية وعلى انقسام الخلايا مما أدى إلى حدوث انقسامات غير مسيطر عليها وحدوث السرطانات المختلفة وحدوث تشوهات خلقية عديدة وموت الأجنة قبل الولادة أو ولادتها مشوهة.


Article
Effect of different concentrations of ammonium hydroxide on the stability of color, meat lipid, some indexes of proteins degradation and palatability attributes of Awassi rams meats during frozen storage
تأثير تراكيز مختلفة من هيدروكسيد الامونيوم في ثباتية لون ودهن اللحم وبعض أدلة تحلل البروتينات وصفات الاستساغة للحوم الكباش العواسية خلال الخزن المجمد

Authors: H. R. Abbas حميد رزاق عباس
Pages: 262-274
Loading...
Loading...
Abstract

The aim of the study was to examine the effect of different concentrations of ammonium hydroxide (NH4OH) on the stability of color, meat lipid, tyrosine/ tryptophane index and palatability attributes of Awassi rams meats during frozen storage. postmortem directly, the carcasses were fabricated. The longissimus dorsi muscle (LD) and Semimembranosus muscle (SM) were removed from both sides of the Awassi rams carcasses to represent two major valuable cuts, the loin and the leg respectively, then these muscles were randomly divided into four treatments. Then immersed in ammonium hydroxide solutions at concentrations 0.25, 0.5 and 0.75% and control treatment (distilled water) for 30 min at ratio (1: 1, meat: solution). The treated and untreated of meat samples were covered tightly and seperately with nylon bags and chilled kept 4 C° for 24 hours and then frozen stored -18 C°. were used for the chemical, biochemical changes and sensory properties to meats awassi rams were monitored. The results are indicated the presence significant differences (P<0.05) among treatments in met-myoglobin formation and TBA values in both muscles of LD and SM stored at -18 C°. treated samples with 0.5 and 0.75% ammonium hydroxide were reported lower percent in forming Met-Mb and inhibition in TBA values. With index lower TBA values in both muscles LD and SM. It observed that the LD muscles had lower Met-Mb formation percent and TBA values compared with SM muscles for each treatment. the results showed that there were higher (P<0.05) in total tyrosine/ tryptophan index (T.T/T) and protein tyrosine/ tryptophan (P.T/T) and non protein tyrosine/ tryptophan (N.P.T/T) in LD and SM muscle among treatments. the results showed improve of Sensory properties in LD and SM muscles when treated with ammonium hydroxide at concentration 0.5 and 0.75% especially (Tenderness, Juiciness and overall acceptability). It could be concluded that using of ammonium hydroxide is led to color and lipid stability, also could contribute effectively to the meat tenderization of aged rams meats.هدفت الدراسة إلى بيان تأثير تراكيز مختلفة من هيدروكسيد الامونيوم (NH4OH) في ثباتية لون ودهن اللحم ودليل التايروسين/ تربتوفان والخواص الحسية للحوم الكباش العواسية خلال الخزن المجمد. بعد الذبح مباشرة تم إزالة العضلة الطويلة الظهرية(LD) longissimus dorsi والعضلة نصف الغشائيةSemimembranosus (SM) من كلا الجانبين من ذبائح الكباش العواسية من قطعتي القطن والفخذ على التوالي والتي تعد من القطعيات الرئيسة، وقسمت عينات العضلات عشوائيا" إلى أربع معاملات. ثم غمرت في محاليل من هيدروكسيد الامونيوم(NH4OH) بتراكيز 0.25، 0.5 و0.75% ومعاملة مقارنة (ماء مقطر) لمدة 30 دقيقة بنسبة 1:1 (لحم: محلول). عينات اللحم المعاملة وغير المعاملة غلفت بإحكام وبصورة منفصلة وحفظت بالتبريد 4 م° لمدة 24 ساعة ومن ثم خزنت بالتجميد - 18م° لحين متابعة التغيرات الكيميائية والبايوكيميائية والخواص الحسية للحوم الكباش العواسية. أشارت النتائج إلى وجود اختلافات معنوية (0.05>P) في نسبة تكوين الميت مايوغلوبين (Met-Mb) وقيم TBA في عضلتي LD وSM المخزونة بالتجميد، إذ سجلت المعاملات مع هيدروكسيد الامونيوم بتراكيز 0.5 و0.75 أوطأ نسبة في تكوين صبغة الميت مايوغلوبين، وإعاقة في أكسدة الدهون بدليل ٱانخفاض قيم TBA في عضلتي LD وSM، وسجلت عضلة LD أوطأ نسبة لصبغة الميت مايوغلوبين وقيم TBA مقارنة مع عضلة SM لكل معاملة. وأوضحت النتائج حصول ارتفاع معنوي (0.05>P) في قيم معامل التايروسين/ تربتوفان الكلي والبروتيني وغير البروتيني في عضلات LD وSM بين المعاملات. وأظهرت نتائج التقييم الحسي تحسن الصفات الحسية لعينات عضلات LD وSM المعاملة مع هيدروكسيد الامونيوم ولاسيماﹰ صفات الطراوة والعصيرية والقبول العام. يستنتج من نتائج الدراسة بأن استعمال هيدروكسيد الامونيوم يؤدي إلى ثباتية اللون وكمضاد للأكسدة ويطري لحوم الكباش المسنة.

Table of content: volume:6 issue:1