Table of content

Anbar University Journal of Islamic Sciences

مجلة جامعة الأنبار للعلوم الإسلامية

ISSN: 20716028
Publisher: University of Anbar
Faculty: Islamic Science / Ramady
Language: Arabic

This journal is Open Access

About

Al-Anbar University for Islamic Sciences was founded in 2009 by Al-Anbar University for Islamic Sciences with four issues a year. It publishes research in Islamic disciplines related to the previously unpublished Shari'ah sciences in the field of forensic science. The research is accepted for publication and published in scientific faculties. And other colleges. In addition, the work of the conference is being held at our College and the University Conference. The journal is a quarterly journal dealing with publishing research for the purposes of promotion of university professors.
The first issue was issued in 2009, and attracted research from outside the country. This magazine has received the International Standard Classification ISSN: 2071-602 and is continuing to provide its issuance to all Iraqi universities and educational institutions in addition to the relevant ministries. Books and Documents in Baghdad (1235) for the year 2009.

Loading...
Contact info

isl.firasy@uoanbar.edu.iq

Table of content: 2012 volume:4 issue:13

Article
جهود علماء الأنبار في القراءات حتى القرن الثالث الهجري

Loading...
Loading...
Abstract

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه، وبعد. فإن لعلماء الأنبار دوراً مشرقاً في تاريخ الحضارة الإسلامية والعربية وتطورها، فقد برز من حواضرها العلمية أئمة كبارا ي بهم، وأوعية للعلم يقصد مجلسهم، ساهموا في الرقي الحضاري، والتطور الفكري لهذه الأمة، وأثروا المعرفة الإنسانية، بما خلدوه من آثار ناطقة بعلو شأوهم، وسبق سهمهم. ولما كان علم القراءات من أعلى علوم الإسلام قدرا، وأوفرها أجرا، وأدقها مسلكا، فقد نال من اهتمام الأنباريين نصيبا وافرا، اشتدت عنايتهم بقراءة القرآن، وتجردوا لتحقيق رواياته، وتوجه إليها طلبهم، فكان منهم أئمة محققون، ولهم فيها روايات وطرق عن أئمة الأمصار تروى عنهم. وهذه الدراسة تبين جهود العلماء في الحواضر العلمية في الأنبار في علم القراءات، تلقيا، وتلقينا وتعليما، وتأليفا، وتحقيقا، وتأثيرا وانتشارا لها في الأمصار. ولا أعني بعلماء الأنبار هم المنتمون إلى مدينة الأنبار فحسب، وإنما جميع الحواضر العلميةالأنبارية المنتمية إلى مدن محافظة الأنبار، وقد قمت باستقراء وجمع لقراء الأنبار عبر الأعصار حتى القرن الثالث عشر الهجري، وبحثت عن جهودهم في القراءة، ووقفت على مناحي نشاطاتهم فيها، وترجمت لأبرزهم في علم القراءات، ومما يجدر ذكره هنا أنني في الترجمة لقرائهم حرصت على ذكر شيوخهم وتلامذتهم فيها، وإذا ترجمت لشيوخ قراء الأنبار ذكرت شيوخ الشيوخ لغرض معرفة الأسانيد، وأوجزت في ذكر تلامذة الشيوخ، وإذا ذكرت تلامذة قراء الأنبار بينت في تراجمهم تلامذة التلامذة لبيان أثرهم. ولما كانت الكثير من مدن الأنبار تشتبه النسبة إليها مع النسبة إلى مواضع أخرى، مثل النسبة إلى (الأنبار وهيت وجبة وحديثة وعانة)، فقد اقتصرت في الدراسة على من تحققت نسبته إلى مدن محافظة الأنبار، واستغنيت عمن اشتبهت نسبته ولم تتبين بيقين. وقسمت الدراسة هذه على مبحثين، تسبقهما هذه المقدمة، وتعقبهما الخاتمة. المبحث الأول: تلمست فيه جهود الأنباريين في القراءات، ومعالم آثارهم فيها. المبحث الثاني: ترجمت فيه لأبرز قراء الأنبار، وجهود كل منهم في علم القراءات. والله الموفق.


Article
التفسير التحليلي تاريخ وتطور

Loading...
Loading...
Abstract

الحمد لله الذي علم بالقلم، علم الإنسان ما لم يعلم، وأصلي وأسلم على النبي الأكرم، محمد أفضل من علم وعلم، وعلى آله وصحبه التابعين إلى يوم الدين. أما بعد: فهذا بحث موجز تتبعت فيه أحد مناهج التفسير، ألا وهو التفسير التحليلي، وقد بينت فيه تاريخه وتطوره، وما يكن أن يضاف إلى ما سطره السابقون من خطوات، وقد بينت أن هذا المنهج لا يقتصر دوره على الخطوات المعلومة المتبعة، بل يمكن أن تضاف خطوات كثيرة، من أجل تطويره ودفعه إلى الأمام، لكي يلبي حاجة العصر، ويستقيم مع تطور العلم والفكر، بل وربما يكون أكثر صلاحية للدعوة ونشر هذا الدين. وقد جعلته في ثلاثة مباحث: أما المبحث الأول: التفسير التحليلي، تعريفه وبيان أهميته، وصلته بالأنواع الأخرى. وأما المبحث الثاني: فقد تحدثت فيه عن تطور هذا المنهج عبر المراحل التاريخية. وأما المبحث الثالث: فتحدثت فيه عن التفسير التحليلي في العصر الحديث، وما يمكن أن يضاف إليه من خطوات أخرى. ثم الخاتمة والمصادر. والله أسأل أن يكون عملي موافقا للصواب، والحمد لله رب العالمين.


Article
الإبل في القرآن الكريم دراسة تحليلية

Loading...
Loading...
Abstract

1- وردت لفظة الإبل في القرآن الكريم مرتين , مرة في سورة الأنعام ، والأخرى في سورة الغاشية , ووردت ضمناً في سورة الزمر بلفظ (ثَمَانِيَةَ أَزْوَاجٍ) ومن ضمن هذه الأزواج المذكورة : الإبل . 2- من العلماء من فَسرَ الإبل التي وردت في سورة الغاشية بالأسحبة طلباً للمناسبة في السير وفي النشط أيضا ً، وهذا الرأي خلاف ما ذكره أهل التفسير واللغة . 3- في آية سورة الأنعام وجدت أنها تدل على مشروعية المناظرة في العلم لأن الله سبحانه وتعالى أمر نبيه عليه الصلاة والسلام بأن يناظر المشركين ويبين لهم فساد قولهم واعتقادهم . 4- في آية سورة الزمر دلالة واضحة على أن نعلم فضل الله سبحانه وتعالى على العباد في خلقهم ورزقهم , كما أنها تحث على الإيمان بغنى الله سبحانه وتعالى عن خلقة , وافتقار الخلق جميعهم إليه . 5- أمّا آية سورة الغاشية فوجدتها باعثة إلى التأمل والتدبر , والى الرجاء والتطلع , والى المخافة والتوجس , والى عمل الحِساب ليوم الحِساب . كما أنها حثت المسلم على أن يتدبر ويتفكر فيما حوله من الكون , حتى تتحرك الروح نحو خالقها وليس المراد بالنظر في هذهِ الآية مجرد النظر والرؤيا بالعين فأن ذلك يشترك فيها الإنسان والبهائم , بل للنظر درجات , فالنظر بالعين ثم الكشف والتحليل . وبينت الآية كذلك الإعجاز العلمي في عالم الحيوان في جميع ما يتعلق به من وصف أَجسامها وطبائعها ومنافعها . فالله سبحانه وتعالى قد أشار إشارة واضحة وصريحة إلى التأمل والتفكر والتدبر في خلق الإبل لما فيها من دقة في الخلق . وبعد فهذا جهد المقل فأن أصبت فذلك بفضل الله سبحانه وتعالى علي وإن أخطأت فمني ومن الشيطان وأستغفر الله , فكل بني آدم خطاء وخير الخطائين التوابون . سبحان ربكَ رّبِ العزة عما يصفون وسلامٌ على المرسلين والحمد لله رب العالمين , وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم تسليما ً كثيراً .


Article
أثر الدلالة اللفظية في فقه معاني الخطاب القرآني

Loading...
Loading...
Abstract

1. اللغة العربية هي لغة الوحي المبين، وما إقبال الرعيل الأول من سلف هذه الأمة على تعلمها والعناية بها إلا دليل على أهميتها في فقه معاني الخطاب الشرعي ممثلا بالقرآن والسنة. 2. إن العناية بفقه الدلالة وفهمها أمر مهم؛ لأنه الركن الأساسي الذي به تتم عملية الفهم والإفهام، والتي هي الهدف من وجود اللغة. 3. لا يباح النظر في دلالات الخطاب الشرعي – القرآن والسنة – إلا لأولي البصر فيهما، ممن ملك قوة البصر وجودة الفكر المستندين إلى ملكة التلقي الصحيح بشروطها وقواعدها المعروفة عند أهل العلم. 4. تتنوع الدلالة اللفظية – بحسب كمال المعنى – إلى دلالة مطابقة يدل اللفظ فيها على تمام المعنى الموضوع له، ودلالة تضمن يدل اللفظ فيها على جزء المعنى الموضوع له، ودلالة التزام يدل اللفظ فيها على أمر خارج عن الموضوع له، وبحسب فقه المفسر ومعرفته بهذه الدلالات تستنبط المعاني من نصوص الخطاب الشرعي. 5. وضع أهل العلم من المفسرين قاعدة مهمة من قواعد تفسير القرآن في ضوء أنواع الدلالة اللفظية توجب على متعاطي علم التفسير مراعاة دلالة ألفاظ القرآن فيما دلت عليه مطابقة أو تضمنا أو التزاما. 6. إذا فتح الله على الإنسان معرفة هذه الدلالات فإنه سيحصل علما كثيرا بأدلة قليلة، ولهذا تجد من العلماء من يستنبط من الآية الواحدة أحكاما كثيرة، ومنهم من لا يستنبط إلا بعض هذه الأحكام. 7. إن النصوص في القرآن الكريم ينظر إليها نظرين: نظر يتعلق بدلالة الألفاظ في حال الإفراد، ونظر يتعلق بها حال التركيب، وفي ضوء هذين النظرين تُفْقَهُ المعاني من هذا الخطاب. 8. لا تقتصر دلالة الالتزام على الألفاظ المفردة فحسب، بل إن (التراكيب) و (العبارات) قد تحتمل دلالات التزامية، وذلك بما يستلزمه المعنى لا بصريح اللفظ؛ إذ إن دارس النصوص يستطيع أن يفهم معاني أخرى لا تدل عليها ألفاظ النص بحرفيتها، وإنما هي من مستلزمات المعاني الأولى ولواحقها التي يدركها ذهن السامع.


Article
قل ولا تقل في القرآن والسنة ومقالات اللغويين

Authors: شاكر شنيار بديوي
Pages: 144-165
Loading...
Loading...
Abstract

1-إن منهج (قل ولا تقل) ليس من صنع فلا أو فلان، وإنما هو منهج قرآني، ومنهج حديثي، ومنهج سار عليه قدماء اللغويين. 2- من الضرورة التحرز عن بعض الألفاظ التي نهى عنها القرآن والسنة. 3- الاهتمام بكتب اللغة التي عنيت بالجانب التطبيقي. 4- الاهتمام بما أقرته المجامع اللغوية، وعدم الذهول عن ذلك. 5- ضرورة المحافظة على اللغة ودلالاتها مع التأكيد أن اللغة يمكن أن تتطور في بعض معاني الدلالات. 6- كشف البحث أن هناك مدرستين في التصحيح: مدرسة متشددة ، ومدرسة متساهلة، وخير الأمور أوساطها. 7- إشاعة منهج (قل ولا تقل) ضروري للحفاظ على اللغة من شيوع، اللحن ودخول الأساليب غير العربية. 8- اللغة كائن حيّ تموت فيه ألفاظ، وتحيا فيه ألفاظ. ولكن تبقى اللفاظ القرآنية، والحديثية هي المنار في عالم العربية فينبغي إشاعة ذلك.


Article
منهج الشيخ عبد الله سراج الدين ت1422هـ في تفسير سورة الفاتحة

Loading...
Loading...
Abstract

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آلة وصحبه أجمعين ومن اقتفى أثرهم إلى يوم الدين وبعد : فقد كتب الله لهذه الأمة التجديد والصلاح في دينها على مر العصور والأيام , ولا يكاد يمر زمان إلا و تجد فيها مصلحاً أو داعية أو مفكراً, تعددت مناهجهم في خدمة الاسلام بصورة عامة والقران بصورة خاصة ، لأن فهم الاسلام لا يكون الا عن طريق التفسير السليم والايضاح القويم للقران الكريم ، فاشتغل به العلماء بحثاً ودراسة ، ومن بين هؤلاء الشيخ العلامة المفسر المحدث عبد الله سراج الدين بن الشيخ محمد نجيب الحسني احد علماء سوريا من مدينة حلب , برع في تدريس العلوم الشرعية والدينية . فالف الشيخ كتباً عديدة في التفسير ومنها كتابه: (حول تفسير سورة الفاتحة ام القران الكريم) وهي في الحقيقة محاضرات كان يلقيها على طلابه ثم جمعها في مؤلف تحت هذا العنوان ، فسر فيها السورة تفسيراً مستفيضاً ، حيث تطرق لجميع المواضيع التي تتصل بالآيات بصورة مباشرة او غير مباشرة ، وذكر فيها احكاماً تتعلق بسورة الفاتحة مبتدأً في حكم التعوذ بالله قبل قراءة القران ومنتهيا بجملة من الفضائل والعلوم التي اشتملت عليها سورة الفاتحة، مروراً بتحليل الفاظها ومواضيعها. لأنه يرى: ان بحر معانيها وعلومها ومعارفها واسرارها هو بحر لا ساحل له، وان معاني كتاب الله لا تنتهي عجائبه، ولا تنفد معارفه وعلومه( ). واقتضت خطة البحث ان يقسم علىأربعة مباحث: المبحث الأول: حياته الشخصية والعلمية ، والمبحث الثاني: مصادره ومنهجه في استعمالها ، والمبحث الثالث: منهجه في التفسير ، والمبحث الرابع: الموضوعات العلمية في تفسيره. ثم الهوامش ومصادر ومراجع البحث.


Article
حروف الاستفهام والجواب في القرآن الكريم - دراسة أسلوبية

Loading...
Loading...
Abstract

1- إن الدراسات القرآنية تطورت لتشمل أسلوب القرآن الكريم في الكلمة والحرف، وما أودع الله فيهما من أسرار تزيد المؤمن إيمانا والقرآن بهاءً وجمالًا. 2- إن القرآن الكريم يعد أعلى نص أدبي وأكمل نص؛ لأنه من لدن خبيرٍ عليم . 3- الهمزة: حرف استفهام مشترك يدخل على الأسماء والأفعال لطلب التصديق ، أو للتصور 4- وردت همزة الاستفهام في القرآن الكريم في مواضع كثيرة ولمعانٍ متعددة منها : التوبيخ والتذكير والتهديد والتهكم والإنكار وغير ذلك. 5- وردت للهمزة في القرآن الكريم خصيصتان هما: أ‌- تمام التصدر بتقدمها على ( الفاء و الواو وثم ). ب‌- جواز حذفها. 6- هل: حرف استفهام موضوع لطلب التصديق الايجابي ويدخل على الأسماء والأفعال، فلا يؤثر من حيث العمل النحوي. 7- وردت ( هل) في مواضع كثيرة في القرآن، وقد خرج الاستفهام بها إلى أغراض مجازية ومعان منها : النفي، والتقرير، والتحقيق، والأمر، والعرض، وغير ذلك. 8- حروف الجواب (إي وبلى وكلا ونعم). 9- (إي) حرف جواب بمعنى ( نعم ) ، وهو لا يقع عند الجميع إلا قبل القسم ، ولا يذكر بعدها فعل القسم ، ولا يكون المقسم به إلا الله. 10- وردت ( إي ) في القرآن الكريم مرة واحدة ، وهي في قولـه – تعالــى (قل إي وربي )–:يونس: ٥٣. 11- ( بلى) هي حرف جواب يختص بالنفي ، فلا يقع إلا بعد كلام منفي لفظاً أو معنىً ، فيفيد إبطال النفي سواء اقترنت به أداة الاستفهام أم لا. 12- (كلا) هي حرف ردع وزجر ، وقد تؤول بـ( حقاً )وتساوي ( إي ) معنىً واستعمالاً، أو تكون – في بعض المواضع – رداً للكلام الأول ، أوقد تكون للاستفتاح بمعنى( ألا ) ، أو تكون بمعنى ( سوف). 13- (نعم) هي حرف جواب يفيد التصديق للمخبر ، وذلك إذا وقعت بعد جملة خبرية، نحو قولك : نعم ، لمن قال لك : حضر المعلم . وكذلك تفيد لإعلام المستخبر، وذلك إذا وقعت بعد الاستفهام. وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين وصلى الله وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


Article
وقفات مع الـــشــــجــــرة بـيـن الآيـــــات والنـظــريــــات

Loading...
Loading...
Abstract

كانت هذه بعض الوقفات السريعة مع الشجرة وذكرها وأخبارها في القرآن والسنة وأهميتها للإنسان وعجائبها وحقائقها العلمية ، فيها عبر وعظات وأمثال توضح لنا مدى العلاقة الكبيرة بين ما جاء في الدين الإسلامي وما توصل إليه العلم الحديث من أسرار وعجائب وكما أنها شاهدة على تاريخ البشرية ، ومن أهم نتائج هذا البحث : 1. أن الشجرة لها أهمية كبيرة وذلك بكثرة ذكرها في القرآن وبصيغ مختلفة . 2. لم يقتصر على ذكر لفظة الشجرة عامة بل ذكرت أجزاؤها كالورقة والجذع . 3. هناك العديد من الأحاديث التي كانت الشجرة من مضمونها وكانت الحادثة توصف بها كشجرة الرضوان ، وكذا كانت تضرب تشبيها لأمور عدة أيضا ً كالنخلة للمؤمن والأرز للمنافق . 4. الشجرة لا يمكن الاستغناء عنها مهما تطورت الحياة لأنها هي مصدر الحياة . 5. أفضل الثواب الذي جعله الله للمؤمنين أشجار وأنهار وهي الجنة . 6. أن هناك العديد من الحقائق العلمية الحديثة المتعلقة بالشجر قد سبق القرآن الكريم بالإشارة إليها كالجاذبية وغذائها من السماء والظل تحتها . وختاما لا يسعنا إلا أن نقول سبحان الله خالق كل شيء ومدبر أموره ، وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين ، وصلي اللهم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .


Article
أسماء الأفعال في صحيح البخاري (ت256هـ)دراسة نحوية

Authors: أثير طارق نعمان
Pages: 229-269
Loading...
Loading...
Abstract

بعد أن شارفت هذه الرحلة الطيبة المباركة مع الأحاديث الواردة في صحيح البخاري على نهايتها، و رصد ما فيها من أسماء أفعال حرص البحث على امتداده أن يخرج بنتائج ومعطيات تدل على أهمية الإفادة من كتب متون الحديث النبوي الشريف في تقديم دراسات نحوية ولغوية تطبيقية وليست مجرد افتراضات تحكمها الضرورات الشعرية، وسنحاول إجمال ما فصلناه في موضوع بحثنا فنقول: 1- إنّ هذه الدراسة ألقت الضوء على مسألة لغوية نحوية مهمة وهي أسماء الأفعال لما فيها من فوائد لفظية ومعنوية تؤديها كالاختصار والتوكيد. 2- لا يمكنُ بحالٍ التّقليلُ من الجهد الكبير الذي بَذَلَهُ نُحاةُ العربيَّة في استقصاء ظواهر هذه اللغة الكريمة، ولكنّ هذا لا يعني أنَّهم لم يجانبوا الصواب أيضاً عندما أقلّوا من الاستشهاد بالحديث النبويِّ الشَّريف، فابتعدوا عن الدِّقة في بعض ما قعّدوا من قواعد لظواهر نحويَّة على نحو ما بيناه في أثناء هذا البحث. 3- كان لصحيح البُخاريِّ أثرٌ كبير في بعض الدِّراسات اللغويَّة والنحويَّة عن طريق ما نَقَلَه من نصوصٍ حملت بين طيَّاته ظواهرَ لُغويَّة أو نَحْويَّة، وقد استطاع ابنُ مالك أنْ يستثمر هذا الكتاب المبارك فيُتوِّجَ بعضَ ظواهره النَّحويَّة في أحد كتبه( ). 4- كانت دائرةُ الاستعمال اللغويِّ للنبيِّ محمد  واسعةً إذ شملَت لهجاتٍ قبليةً مختلفةً، وهذا نابعٌ من ميله  للحديث بلهجاتِ العَرَب كلِّهم فهو الذي أُعطيَ جوامع الكلم. 5- لم نجد عن طريق التطبيق في صحيح البخاري مخالفة كبيرة بين ما وثقه النحاة وما قاله العرب وصور تطبيقه في الحديث الشريف، فقد جاءت مطابقة لأقوال النحاة، موثقة لآرائهم داعمة لتطبيقاتهم بشواهد قريبة المأخذ على الناشئة محببة للنفوس ذات منافع أخلاقية وتربوية عالية، وعلى نحو واسع لاتصاله بلهجاتهم الفصيحة. وبعد، فإننا نأمل أن نكون قد وفقنا في بحثنا هذه لإعطاء صورة واضحة عن استعمال أسماء الأفعال في صحيح البخاري وآخر دعوانا أن الحمد الله رب العالمين ، والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وأصحابه أجمعين .


Article
الـربـانـيـون في القرآن الكريم وأثر هذا المفهوم عند الدعاة من أهل العلم - دراسة تحليلية –

Loading...
Loading...
Abstract

مما تقدم يمكن تلخيص أهم النتائج التي تم التوصل إليها من خلال هذا البحث، وهي كالآتي: 1. إن النبي يوقن أنه عبد، وأن الله وحده هو الرب، الذي يتجه إليه العباد بعبوديتهم وبعبادتهم، فما يمكن ان يدعي لنفسه صفة الإلوهية التي تقتضي من الناس العبودية. 2. إن الربانيين حين يقولون ويتكلمون فإنهم يتصفون بخلق انزله رب يربي الناس ليبلغوا الغاية المقصودة منهم، فهم عندما ينقلون ما عندهم للناس يكونون مربين. 3. إن العلم والتعليم والدراسة توجب كون الإنسان ربانياً، فمن اشتغل بالتعلم والتعليم لا لهذا المقصود، ضاع سعيه وخاب عمله، وكان مثله مثل من غرس شجرة حسناء مونعة بمنظرها، ولا منفعة بثمرها. 4. إن الرعب من نتائج الذنب، والثبات من ثمرات الطاعة، وان القتال هو لله، لا لحظ من حظوظ النفس أصلاً. 5. إن الذي يحكم بالتوراة هم النبيون والربانيون والأحبار، وهذا يقتضي كون الربانيين أعلى حالاً من الأحبار، فثبت ان يكون الربانيون كالمجتهدين والأحبار كأحاد العلماء. 6. إن سمة المجتمع الخير الفاضل القوي المتماسك ان يسود فيه الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، وان يوجد فيه من يأمر بالمعروف وينهى عن المنكر، وان يوجد فيه من يستمع إلى الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر. 7. إن الهدى هو الطريق أو الدرب الموصل للغاية. وتأتي على الطريق أحقاب الليل والنهار، فالطريق مظلم ليلاً، وقد تعترض السائر فيه عقبات، أو قد لا يمشي السائر في سواء السبيل، لذا فالحق سبحانه قد أنار الدرب، وتمثل ذلك في المنهج الذي جاء به موكب الرسل عليهم الصلاة والسلام. وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين وصلى اللهم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


Article
التعلـــيل النّحوي لدى الإمــام الشاطبـي ( ت 790 هـ ) في كتابه المقاصد الشافية

Loading...
Loading...
Abstract

الحمد لله رب العالمين ، بدءاً ومختتماً ، تتبعنا في هذا البحث جانباً من التفكير النحوي لدى الإمام الشاطبي في كتابه (المقاصد الشافية) ، الذي التزم فيه منهجاً دقيقاً في تصنيف وعرض مادته ، فنراه عالماً بالنحو ، كثيراً ما ينبِّه على استقراء النحاة السابقين له ، ويستنبط منها الأدلة والأحكام ، وقد أظهر البحث أن موقف الشاطبي من التعليل مستندٌ على ما أصَّله سيبويه بقوله : (وليس شيءٌ يضطرون إليه إلا وهم يحاولون به وجهاً) ومن هذا المنطلق أخذ الشاطبي يبحث عن العلل ويبرِّزها ومع ذلك فإن العلل تعدّ – في نظر الإمام الشاطبي – زيادة على معرفة تعلّم كلام العرب ، إذ إنه في الغالب لا يصلح لتعليم النحو ولكنه مع ذلك يتبع آثارها ليرجح بها بين الآراء المختلفة . وأظهر البحث كذلك أن العلة لا تكون إلا من وراء السماع وهذه عبارة الشاطبي ، وهي تجسد بذلك الواقع الاستعمالي للغة ، فالتعليل هو إقرار للسماع المنقول ؛ لأن ما خرج عن الأصل لعلّة ، فالتحريك لعلّة ، وهو يتبع منهج الفقهاء والأصوليين في إيراد العلل فيجعل الحكم ناتجاً عن العلّة ، وليس دليلاً عليها ، ويرى الشاطبي كذلك أن حقيقة العلّة أن تكون جارية في إفرادها ، عاملة فيما وجدت فيه ، وإلا فهي ليست بعلّة ، وكذلك فهو يعلل للمقيس وللموقوف على السماع ، كتعليل الشاذ والنادر والقليل غير المقيس ، كما يعلل للمرفوض في الاستعمال ومع ذلك فإن الشاطبي أكثر من ذكر العلة ؛ لأنّه كان ينبه على أن ابن مالك قد استعملها كثيراً قائلاً : (الناظم لم يقتصر في كثير من هذا الكتاب على مجرد النقل الذي لا يشوبه تعليل ، بل نبّه على التعليل ، وأرشد الى أن لبسط العلل فيه موضعاً ؛ فلذلك بسطت فيه من المآخذ الحكيمة العربية ما يسوغ أن يقع تعليلاً لمسائله). وقد تتبع الباحثان أسلوب التعليل في شرح الإمام الشاطبي فوجد أنواعاً مختلفة من العلل ذكرها بحسب أحرف الهجاء .


Article
التقابل اللفظي في القرآن الكريم - دراسة دلالية-

Authors: يونس عبد مرزوك
Pages: 344-373
Loading...
Loading...
Abstract

بعد هذه الجولة الممتعة مع دراسة نافعة والتعرف على علم يسير من علوم الكتاب العزيز التي لا يحصيها العد ولا يحيط بها الفهم، إذ وفقني الله تعالى أن أهتم بما جعله علماؤنا الأجلاء قديماً وحديثاً أسَّ تفكيرهم الحضاري المبني على قاعدة الفهم لكتاب الله تعالى فكان موضوع (التقابل اللفظي في القرآن الكريم- دراسة دلالية) بينت في المقدمة أن الطبيعة الحقيقية للغة لا تفهم إلا من خلال فهم المعنى، وكانت الدلالة ركيزة عمل أهل اللغة، وعقدوا لها أبواباً في كتبهم تناولت موضوعات مثل: دلالة اللفظ، ودلالة المنطوق، ودلالة المفهوم، كما قسموا اللفظ بحسب الظهور والخفاء، والعموم والخصوص، والتخصيص والتقييد، ودرسوا الترادف والاشتراك والتقابل وغير ذلك. وجاء التمهيد مدخلاً لفهم التقابل في النص القرآني يقع بين معانيه، كما يقع بين ألفاظه، وهو بين الألفاظ يزيدها لذة وإثارة، وبين المعاني يزيدها قوة ووضوحاً، كما يضفي عليها روعة وجمالاً. وجاء البحث في مبحث ومطلبين، ذكرت في المبحث بلاغة التقابل اللفظي وجماليته في القرآن الكريم من ذلك: بلاغة المقابلة اللفظية فقد نادى التقابل اللفظي في القرآن الكريم بالتوازن الذي يستقيم معه السلوك الإنساني، ودعا إلى طرح المعطيات الخلقية. وأن ذلك يمثل نقطة التحول من المشكلة إلى الحل. ويجد القارئ الكريم في المطلب الأول، التقابل اللفظي الحقيقي، كما جاء في المقابلة بين الحق والباطل وبين الفناء والبقاء، وبين الحلال والحرام، وبين الشتاء والصيف، وبين الهدى والضلال. وكان المطلب الثاني مبيناً للتقابل المجازي مثل التقابل بين اللفظي والمعنوي، وغير ذلك من صور هذا التقابل. وفي الختام أرجو الله تعالى أن أكون قد وفقت إلى نتائج نافعة منها: 1- أن المشاهد المتقابلة في الصور القرآنية قد تختلف طولاً وقصراً، وقد تتساوى فيما بينها، فكانت هذه المقابلات تبين مثول الحسن إزاء القبيح أو القبيح إزاء الحسن مما يزيد غبطة بالواحد وتخلياً عن الآخر لتبين حال الضد بالمثول إزاء ضده؛ فلذلك كان موقع المعاني المتقابلات من النفس عجيباً. 2- إن القيمة الفنية للمقابلة تكمن فيما يحدثه التضاد من أثر متميز في الدلالة في مجالات شتى في الترغيب والترهيب وغيرها، وهي كلها انعكاسات معان تتمحور في محوري القرآن الكريم الأساسيين: الإيمان والكفر. 3- إن التقابل القرآني يفرز الدلالة الدينية في تغليبه فريق الإيمان ونصرته، والتحقير من شأن الكفار والتهوين من قدرهم، وهذه هي قضية العقيدة الإسلامية الكبرى.


Article
أسلوب التكرار في القصة القرآنية

Loading...
Loading...
Abstract

اذكر اهم ما توصلت اليه من النتائج والتوصيات بشكل موجز 1. بيان أهمية تكرار تلك القصة، لأن تكرارها يدل على العناية بها وتوكيدها؛ لتثبت في قلوب الناس 2. مراعاة الزمن وحال المخاطبين بها، ولهذا نجد الإِيجاز والشدة غالبًا فيما أتى من القصص في السور المكية، والعكس فيما أتى في السور المدنية. 3. ظهور الاعجاز الدال على صدق القرآن الكريم، وأنه من عند الله تعالى، حيث تأتي هذه القصص على رغم تكرارها على أتم وجه، وأفضل تناسب، دون تناقض في المضمون، أو تعارض في سرد الحدث القصصي . 4. من القصص القرآني لم يذكر الا مرة واحدة، مثل قصة لقمان، وقصة أصحاب الكهف؛ ومنه ما يأتي متكررًا حسب ما تدعو إليه الحاجة، وتقتضي المصلحة، ولا يكون هذا المتكرر على وجه واحد، بل يختلف في الطول والقصر، واللين والشدة، وذكر بعض جوانب القصة في موضع دون آخر. 5. ان ذكر القصة في أكثر من موضع فهو من باب التنوع لا التكرار. 6. من إعجاز القرآن الكريم تأثيره في النفس الإنسانية، وذلك أن النفوس تميل إلي التنوع في الأساليب من تقديم وتأخير وزيادة ونقصان وتتعدد بذلك الصور التي تستلذها النفس ويميل إليها القلب فلا يحدث الملل من أسلوب واحد . وفي هذا التنويع تجديد للكلام وتطريته. 7. إن القصة في القرآن لم تأت لتقرر هدفا واحدا , بل جاءت لأهداف متعددة وغايات كثيرة 8. إن القصة القرآنية لم تلتزم طريقا واحدا من حيث الطول والقصر , والإجمال والتفصيل , ولكل نوع من هذه الأنواع أمثلته الواضحة في كتاب الله . 9. إن القصة القرآنية بكل أنواعها التي سبق الإشارة إليها جاءت وافية بالغرض التي سيقت من أجله, فليس قصر القصة بالشيء الذى يشعر القارئ بنقص فيها , بل ربما يذكر في القصة القصيرة المجملة ما لم يذكر في غيرها 0 10. باستقراء تكرار القصص في القرآن الكريم تبين أنه لا توجد قصة واحدة ذكرت في موضعين أو أكثر بطريقة واحدة , بل نجد كل قصة فيها ما لم يأت في الأخرى , ففي كل قصة من المشاهد والجزئيات والأحداث ما تفردت به في هذا الموطن عن غيره من المواطن , ولاشك أن هناك قضايا مشتركة مقتضاها السياق ولكن هذه القضايا لم تأت على أسلوب واحد.( ) 11. ان القصة القرآنية التي لم تذكر الا مرة واحدة لا بد من علة أو حكمة لم تذكر ولماذا لم تكرر في القرآن الكريم. 12. ويمكننا أن نخلص من كل ما سبق عرضه أن التكرار في القرآن الكريم له خصائصه التي تميزه عن غيره لما ذكر من العناصر الثلاثة. 13. التكرار في القرآن لا يُمل , ولا يُسئم , ولكن كلما قرأته أو طالعته لم يزدك إلا جمالا . 14. التكرار في القرآن كله معجز ، فهو يبرز وجها من وجوه إعجاز القرآن الكريم والتي تحدى بها أرباب البلاغة ، وفرسان الفصاحة . 15. التكرار إنما يكون في الصورة وحسب ، وإلا فهو تجدد مستمر ، والفطرة السليمة تشهد بهذا ، إلا مَن مَرضَ قلبه ،أو فَسد ذَوقه ، فيدخل تحت المقولة المشهورة . قد ينكر المرء ضوء الشمس من رمد *** وينكر الفم طعم الماء من سقم ، أو يحق فيه قول القائل :( ما ينفع الأعمى ضوء الشمس ولا يبصرها).


Article
المتشــــــــــــابه وآراء العلماء في تأويله

Loading...
Loading...
Abstract

بعد أن انتهيت من كتابة هذا البحث بعون الله تعالى، لابد لنا من وقفة تأمل واستذكار لما حققه هذا البحث من مقاصد، وما توصلت إليه من نتائج، فأقول بإيجاز: 1. تناولت في بحثي المتواضع هذا معنى المتشابه عند أهل اللغة وعند أهل الإصطلاح. 2. إن منشأ علم المتشابه إجمالاً هو خفاء مراد الشارع من كلامه، فمنه ما يرجع خفاؤه إلى اللفظ, ومنه ما يرجع خفاؤه إلى المعنى, ومنه ما يرجع خفاؤه إلى اللفظ والمعنى ولكل تقسيم. 3. ذكر المحققون من العلماء أن للمتشابه فوائد كثيرة فهو الطريق الموصل إلى الحق. 4. إن الطريق السليم في حكم المتشابه هو التسليم به، وعدم القطع بمراده، ولاسيما مما أستأثر الله جلت قدرته بعلمه كقيام الساعة وخروج الدجال والحروف المقطعة في أوائل السور. 5. إن الحكمة من المتشابه هي الدعوة الى التفكر والنظر والتبصرة والبحث من أجل الوصول الى المعرفة لأن ديننا نهانا عن التقليد الأعمى كما أن موصلة البحث يكون أرجى في الأجر. 6. إن المحكم ما وضع معناه ولا يحتمل التأويل أما المتشابه فهو ما أحتمل أوجهاً ولا يستقل بنفسه إلا برده إلى غيره ويؤمن به ولا يعمل به. والحمدلله رب العالمين


Article
التناسب في القرآن الكريم سورة الطارق - أنموذجاً-

Loading...
Loading...
Abstract

• سورة الطارق من السور المكية ، قد عالجت بعض الأمور المتعلقة بالعقيدة الإسلامية ، ومحور السورة يدور حول الإيمان بالبعث والنشور ، وقد أقامت البرهان الساطع والدليل القاطع على قدرة الله سبحانه وتعالى على إمكان البعث ، فان الذي خلق الإنسان من العدم قادر على إعادته بعد موته . • ابتدأت السورة الكريمة بالقسم بالسماء ذات الكواكب الساطعة ، التي تطلع ليلاً لتضيء للناس سبلهم ، ليهتدوا بها في ظلمات البر والبحر ، على أن كل إنسان قد وكل به من يحرسه ، ويتعهد أمره من الملائكة الأبرار: وَالسَّمَاء وَالطَّارِقِ{1} وَمَا أَدْرَاكَ مَا الطَّارِقُ{2} النَّجْمُ الثَّاقِبُ{3} إِن كُلُّ نَفْسٍ لَّمَّا عَلَيْهَا حَافِظٌ . • ثم ساقت الأدلة والبراهين على قدرة رب العالمين على إعادة الإنسان بعد فنائه: َلْيَنظُرِ الْإِنسَانُ مِمَّ خُلِقَ{5} خُلِقَ مِن مَّاء دَافِقٍ{6} يَخْرُجُ مِن بَيْنِ الصُّلْبِ وَالتَّرَائِبِ{7} إِنَّهُ عَلَى رَجْعِهِ لَقَادِرٌ . • ثم أخبرت عن كشف الأسرار ، وهتك الأستار في الآخرة ، حيث لا معين للإنسان ولا مصير: يَوْمَ تُبْلَى السَّرَائِرُ{9} فَمَا لَهُ مِن قُوَّةٍ وَلَا نَاصِرٍ . • وختمت السورة الكريمة بالحديث عن القرآن العظيم ، معجزة النبي محمد الخالدة ، وحجته البالغة إلى الناس أجمعين ، وبينت صدق هذا القرآن ، وأوعدت الكفرة المجرمين بالعذاب الأليم: َوالسَّمَاء ذَاتِ الرَّجْعِ{11} وَالْأَرْضِ ذَاتِ الصَّدْعِ{12} إِنَّهُ لَقَوْلٌ فَصْلٌ{13} وَمَا هُوَ بِالْهَزْلِ{14} إِنَّهُمْ يَكِيدُونَ كَيْداً{15} وَأَكِيدُ كَيْداً{16} فَمَهِّلِ الْكَافِرِينَ أَمْهِلْهُمْ رُوَيْداً . هذا وصلى الله على سيدنا محمد ، وعلى آله وصحبه وسلم .. وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين


Article
منهج الشيخ عبد الحميد بن محمود بن طهماز في تفسيره للقران الكريم ((سورة البقرة إنموذجا))

Loading...
Loading...
Abstract

الحمد لله رب العالمين ، وأفضل الصلاة وأتم التسليم على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه ومن اهتدى بهديه إلى بوم الدين وبعد .... فقد تم هذا البحث بعونه تعالى ، وهذه أهم النتائج التي توصلت إليها في بحثي المتواضع هذا استخلصها بما يأتي .... 1. اتضح لنا من خلال المتابعة لحياة الشيخ الشخصية ، أنه رحمه الله تعالى ، ولد بمدينة حماة السورية ، ونشأ فيها وتخرج من مدارسها ، وانتسب بعد ذلك إلى كلية الشريعة بجامعة دمشق ، وتخرج منها عام 1957 م . 2. تبين لنا أنه رحمه الله تعالى ، قد لازم عددا من الشيوخ والعلماء ، طيلة حياته ، وكان من بين هؤلاء الشيخ محمد الحامد الحموي رحمه الله تعالى، وغيره من العلماء . 3. عمل الشيخ رحمه الله تعالى في عدة وظائف ،منها التدريس في مدارس سوريا ، و عمل إماما وخطيبا في عدد من مساجدها ، وعند ذهابه إلى المدينة المنورة عمل مدرسا في المعاهد المتخصصة في اللغة والشريعة . 4. كانت للشيخ رحمه الله تعالى ، رحلات علمية عديدة ، في سبيل نشر تعاليم الدين الإسلامي في أرجاء المعمورة ، وإلقاء المحاضرات في عدد من الدول الأوربية وغيرها . 5. له مؤلفات كثيرة في الفقه واللغة والتفسير، والحديث النبوي الشريف وعلومه والسيرة النبوية المطهرة ، وسيرة بعض الصحابة رضوان الله عليهم أجمعين ، وقد بينت هذه المؤلفات علو كعبه رحمه الله تعالى في العلم والمعرفة . 6. كان للشيخ رحمه الله تعالى ، منهجا خاصا به في تفسيره للقران الكريم ، إذ حاول إبراز الوحدة الموضوعية للسور القرآنية . 7. عند قراءتنا لتفسيره رحمه الله تعالى ، تبين لنا انه قد فسر القرآن بالقرآن ، والقرآن بالسنة ، وكان تفسيره متصلا بالواقع الذي يعيشه الإنسان المسلم ، وقد قام بالتعقيب على آراء كثير من المفسرين ، وقد خالفهم في عدة مواضع . 8. اتسم تفسيره بأنه أعرض عن الإسرائيليات ، وترك الخوض في بيان المبهمات التي سكت عنها القرآن الكريم ، تورعا منه رحمه الله تعالى ، تاركا حكمها والكلام فيها لله سبحانه وتعالى . 9. تبين لنا عند دراسة تفسيره ، أنه يمتاز بقيمة علمية عالية ، تضعه في مصاف التفاسير المعتبرة ، والتي يمكن أن يعتمد منهاجا في الدراسة الجامعية.. وختاما اسأل الله تبارك وتعالى أن يجعل عملي هذا خالصا لوجهه الكريم ، وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين ، وصلى الله على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه أجمعين .


Article
الوعد القرآني بالنصر من خلال ســــورة الحج- دراســـة تحليلية-

Loading...
Loading...
Abstract

الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات، أحمده تعالى الذي أعانني على الانتهاء من هذا البحث المتواضع الذي قضيت فيه وقتاً طيباً مع آيات القرآن أتعرف على أسرارها وأتأمل وأتمعن فيها وأحللها وأتطلع إلى معانيها ومقاصدها وما توحي إليه فأجد نفسي مسروراً بهذا التناصر بين المؤمنين عندما تكون كلمته إعلاء الحق والوقوف بوجه الباطل ومجاهدة أعداء الله من المشركين والكفار والنصر عليهم لكي تقام دعائم الدين لإعلاء كلمة الله، أما الذين عاشوا في غفلة عن هذا الهدف وعن ما أمرنا الله به وعدم الاستعداد لليوم الآخر فعاقبتهم الخسران المبين والخذلان أمام المشرك الكافر الذي يستفرد به ويذله ويظلمه، وقد توصلت إلى بعض النتائج منها: 1. إن التناصر بين المسلمين هو إعلاء شأن الدين بتوحيد كلمتهم لنصرة الدين الإسلامي ودعوة الإسلام. 2. إن التناصر بين المسلمين دليل على كمال إيمان المسلمين بدينهم. 3. إن التناصر بين المسلمين يقود إلى طرد أعداء الله عن أن يبثوا الفتنة بين المسلمين ويضعفونهم. 4. إن التناصر يجب أن يكون صفة فيما بين المسلمين يتصفون بها لإعلاء هذا الدين. 5. إن التناصر بين المسلمين هو قوة رادعة ضد المشركين في أداء مناسك دين الإسلام وعدم الاعتراض لها من قبل المشركين. 6. إن التناصر بين المسلمين هو توثيق أواصر الأخوة والوقوف بوجه الفتن التي يكيلها الكفار للمسلمين بين آونة وأخرى. 7. التناصر بين المسلمين هو تأكيد الاحترام من قبل أعداء الدين للمسلمين. وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين وصلي وسلم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


Article
التصحيح الصرفي في كتاب المُعْرِب في ترتيب المُغْرِب للمطرزي

Loading...
Loading...
Abstract

في ختام هذا البحث أسجل أهم النتائج التي خرجت بها فأقول: 1. كان المطرزي متشدداً في تصحيحاته اللغوية، وربما كان سبب هذا التشدد أخذه بآراء العلماء السابقين المتشددين منهم كالأصمعي وأبي حاتم، وقد ظهر هذا التشدد لدى المطرزي في منعه ما جوَّزه علماء غيره عن العرب وما نقلوا الحكايات عن العرب بجوازه. 2. اختلف منهج المطرزي في تصويباته، فهو أحياناً يصرح باسم مَن ينقل عنهم ويصوب برأيهم، وفي أحيان أخرى يكتفي بذكر الخطأ من دون تصريح باسم مَن ينقل عنهم. 3. تعددت المجالات التي شملتها تصويبات المطرزّي لتشمل الضبط الحركي للكلمات وضبط الرواية والتصغير والتثنية والجمع والتصحيف والتحريف. 4. لم يكن المطرزي موفّقاً في بعض لم يكن المطرزي موفّقاً في بعض ما منعه، إذ وردت الروايات عن العرب الذين يوثق بعربيتهم عن طريق العلماء ممَن يوثق بعلمهم وأمانتهم بجواز ما منعه وخطّأه. 5. تبيّن للباحث وجود مادة علمية غزيرة في كتاب المغرب في ترتيب المُعرب تستحق أن تكون ميداناً لدراسة على مستوى الماجستير أو الدكتوراه سواء أكانت دراسة لغوية أم دراسة في التصحيح اللغوي.


Article
المعنى وأثره في التوجيه النحويّ في آي من التنزيل

Loading...
Loading...
Abstract

الحمد لله الذي سخر البنان للبيان ، وأسند ترجمة المشاعر والمعاني للّسان ، فصورها حروفا للمباني والمعاني للعيان ، وأودعها أثيراً ليسمعها على بعد المكان . سبحانه من إله قطّع نفس الحياة ، فكانت منه أفصح اللغات ، حاملة في طياتها كلَّ المشاعر والدلالات . والصلاة والسلام على نبينا محمدٍ نبيّ الهدى والإيمان ، وعلى آله وأصحابه والتابعين بإحسان . لا بد من همسة منبهة ، وإن كانت مألوفة مكررة ، لبيان منزلة لغتنا المعبرة ، في فهم شرعتنا المطهرة . قال ابن فارس : (( اعلم علمك الله ، وأعانك عليه ، وصرف عنك السوء ، وأعاذك منه، أن العرفان بكلام العرب ، والوقوف على مبادئ كلامهم ، ومعاني ألفاظهم واجب على كل منتسب إلى علم ، متعلق منه بسبب ، وإن أحق الناس بذلك من كان نظره في الحلال والحرام ، وفتياه في أحكام شرائع الإسلام ))( ) . وعضده الزمخشري فقال : (( ومن لم يتق الله في تنزيله ، فاجترأ على تعاطي تأويله ، وهو غير معرب ، ركب عمياء ، وخبط عشواء ، فقال ما هو تقول وافتراء وهراء ، ومنه كلام الله براء )) ( ) . وكان السكاكي يقول في علمي المعاني والبيان : الويل كل الويل لمن يتعاطى التفسير ، وهو فيهما راجل . فقال ابن الأزرق الغرناطي معقباً : (( فالويل المضاعف كل التضعيف ، لمن يجيز تعاطيه ، وهو في النحو ، الذي هو أصل ذينك العلمين ، لا يقوم على قدم فضلا عن أن يكون ماشيا بهما )) ( ) . إن اللغات ، التي هي أصوات معبرة عن معان مستترة ، فيها عنصران أحدهما ظاهر معلوم ، وآخر مخفي مكنون ، وهما : اللفظ والمعنى . والعربية كغيرها من اللغات تشترك معها في هذين العنصرين ، ولكنها تتميز بالإعراب الذي هو ضوابط لفظية تضبط التعبير وتصححه ، وفيها أيضا ضابط آخر تحمله بين طياتها ألا وهو المعنى الذي قد تصحح لأجله قواعد الإعراب وضوابطه ، وهذان الضابطان هما اللذان أكسباها حرية في التقديم ودقة في التعبير . وقد أبعد من نظر إلى النحو على أنه قوالب وقواعد جامدة ، غايته ضبط كلمة ، أو تصحيح حركة ، أو بيان علامة ، والحق أن النحو أوسع من هذا بكثير فهو لا ينفك عن المعنى مطلقا فأينما توجت بالتغيير في نظم الكلام ، أو في حركاته وسكناته ، أو تعلق مفرداته ، فثَمّة معنى مختلف ، يقصده الناطق المحقق ويفهمه السامع المدقق . إذا فكثرة التفريعات في الأبواب النحوية المختلفة ليس تشقيقاً للمباني ، وإنما هي تصوير دقيق لما وراءها من المعاني. وقد نظمت في هذا البحث ما تناثر من أقوال الأئمة في مواضع متفرقة عن آيات من التنزيل ، كان المعنى فيها حكماً ضباطاً في ترجيح وجه نحوي على آخر ، أو تضعيف وجه دون غيره ، أو تقديرٍ لا بدّ منه ، أو منع وجه قد يغري ظاهرُ التركيب الغرَّ بلغة العرب على القول به. وقد جاءت مادة البحث موزعة على المباحث الآتية : المبحث الأول : أنواع المعاني الكامنة في الجملة . المبحث الثاني : تجاذب المعاني والإعراب . المبحث الثالث : فهم المعنى واجب على المُعْرِب . المبحث الرابع : تعدد المعنى وأثره في تعدد الأوجه النحوية . المبحث الخامس : تعدد الأوجه النحوية وأثره في تغير المعنى. المبحث السادس: المعنى وأثره في الترجيح بين الأوجه النحوية . المبحث السابع: المعنى وأثره في منع الأوجه النحوية المحتملة لظاهر اللفظ . المبحث الثامن: التقدير لصحة المعنى .


Article
المعاقبة بين اللام وإلى في القرآن الكريم

Loading...
Loading...
Abstract

بعد أن من الله علي وانهيت البحث لا بد من ذكر بعض النتائج التي توصلت لها وهي على النحو الآتي: (1) ان الفعل ودلالاته له أثر في دلالة الحرف الذي يتعدى به . (2) ان الجو العام في السورة له أثره في التبادل بين الحرفين . (3) إن القران الكريم لا يوجد فيه حرفان بدلالة واحدة . (4) لمعاني الأفعال التي أخذت طابع عقائديا أثر في دلالة كل حرف. (5) للسياق العام في السورة أثر في توجيه دلالة كل حرف . (6) في السور التي تأخذ طابعا قصصيا يكون التعدي بكل حرف طبقا للعرض القصصي في السورة . (7) دلالة الحرف الحقيقة لها أثر في التبادل بين الحرف . (8) لحال المتكلم أثر في تنوع الدلالة في الحرفيين . (9) للمجرور بهما كذلك إمكانية لتغير الحرف الجار .


Article
العدول من الغائبة إلى المخاطبة ومن المخاطبة إلى الغائبة في القرآن الكريم

Authors: إسراء جميل شريف
Pages: 596-610
Loading...
Loading...
Abstract

الحمد لله رب العالمين وأفضل الصلاة وأتم التسليم على سيدنا محمد وعلى آله صحبه ومن تبعهم وسار على نهجهم واتبع ملتهم إلى يوم الدين وبعد. فقد تم هذا البحث بعونه تعالى, وهذه أهم ما توصلت إليه في بحثي المتواضع هذا من نتائج استخلصها كالآتي :_ 1_ إن النص القرآني ينساق في نظام معجز محكم ،يشبه بعضه بعضا ويتعلق بعضه برقاب بعض في كل مكونات النص القرآني. 2_ إن التعبير القرآني قد يعدل من المخاطبة إلى الغائبة أو من الغائبة إلى المخاطبة وكل يتبع سياقه . 3_ أينما وجد العدول في القرآن الكريم وجد التركيب الفني والجمالي ، القرآن الكريم وظف هذه البنية العدولية من خلال عدوله من المخاطبة إلى الغيبة وبالعكس . 4_ عرف العدول بأنه مجاوزة السنن المألوف بين الناس في محاوراتهم ، لتحقيق سمة جمالية في القول تمتع القارئ ، وتطرب السامع وبها يصير نصا أدبيا. 5_ إن من أسباب العدول من الغيبة إلى المخاطبة أو من المخاطبة إلى الغيبة لأجل التقبيح لما يقدم عليه المخاطبون أو لأجل التمييز في أمر ما أو لأجل التخصيص أو للمبالغة أو لأجل المقت والطرد أو لأمور أخرى، وكل ذلك وغيره قمت بذكره من خلال كتابتي لهذا البحث المتواضع. وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين


Article
الطغيان في القرآن - فرعون أنموذجاً-

Authors: بشير حميد عبد
Pages: 611-641
Loading...
Loading...
Abstract

1ــــ لقد اتضح من أقوال المفسرين في الآيات التي ذكرناها في المباحث السابقة ان سنة الله في الطغاة إنزال العقاب فيهم في الدنيا وهي سنة ماضية لا تتخلف جرت على الطغاة السابقين وستجري على الحاضرين والقادمين فلن يفلت احد منهم من عقاب الله في الدنيا كما لا يفلت احد منهم من عقاب الآخرة . 2ــــ الاعتبار بسنة الله في الطغاة وما ينزله الله فيهم من عقاب في الدنيا إنما يعتبر بهذه السنة العامة من يخشى الله جل جلاله ويخاف عقابه ويعلم ان سنة الله قانون ثابت لا يحابي احداً قال تعالى في بيان المعتبرين بسنتهُ في الطغاة بعد ان ذكر ما حل بفرعون من سوء العقاب((فَأَخَذَهُ اللَّهُ نَكَالَ الْآخِرَةِ وَالْأُولَى{25} إِنَّ فِي ذَلِكَ لَعِبْرَةً لِّمَن يَخْشَى))( ) ،فالله سبحانه وتعالى انتقم من فرعون انتقاماً جعله عبرة ونكالاً لأمثاله من المتمردين في الدنيا فقال تعالى:((إِنَّ فِي ذَلِكَ لَعِبْرَةً لِّمَن يَخْشَى))( ) ، أي اعتبروا يا معاشر المكذبين لمحمد صلى الله عليه وسلم بما ذكرناه أي اعلموا أنكم ان شاركتموهم في المعنى الجالب للعقاب شاركتموهم في حلول العقاب بكم.( ) 3ـــــ قد توجد في أيامنا هذه وعند الجماعة المسلمة التي تريد الإصلاح ان المجتمع يحكمه ظالم او طاغية موغل في طغيانه يريد قتل الصالحين والمصلحين وسجنهم صواباً ومصلحة للناس كما كان فرعون يفعل ويقول فقد حكى الله لنا انه لما أراد قتل موسى قال للملأ:((مَا أُرِيكُمْ إِلَّا مَا أَرَى وَمَا أَهْدِيكُمْ إِلَّا سَبِيلَ الرَّشَادِ))( )، أي لا أشير عليكم برأي إلا بما ارى من قتل موسى وما أهديكم بهذا الرأي الا سبيل الرشاد أي سبيل الصواب والصلاح( ). 4ــــ تبين لنا أن من أهم أسباب الطغيان المال والسلطة ولهذا قال تعالى على لسان فرعون((أَلَيْسَ لِي مُلْكُ مِصْرَ وَهَذِهِ الْأَنْهَارُ تَجْرِي مِن تَحْتِي))( ). 5ــــ إن تجفيف منابع الطغيان وقطع روافده من أهم موانع الطغيان قال نبي الرحمة صلى الله عليه وسلم ((لتأمرن بالمعروف ولتنهون عن المنكر او ليسلطن الله عليكم شراركم ثم يدعوا خياركم فلا يستجاب لهم))( )، فالأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وضع القرآن اساساً متيناً لمقاومة الطغيان في المجتمع وفي نفسية كل مسلم وقاعدة للتحرر من كل طغيان يلوح في الآفاق. 6ــــ إن إسداء النصيحة والقول اللين والحسن للحكام والطغاة منهم خصوصاً هو الذي أمر به الله تعالى قال تعالى مخاطباً موسى وهارون((اذْهَبَا إِلَى فِرْعَوْنَ إِنَّهُ طَغَى{43} فَقُولَا لَهُ قَوْلاً لَّيِّناً لَّعَلَّهُ يَتَذَكَّرُ أَوْ يَخْشَى))( ). 7ـــ تبين ان آثار الطغيان على الأفراد والمجتمعات آثار عظيمة، ومنها بث الخوف والرهبة والترهيب في الناس مما يؤدي إلى اليأس والإحباط في إمكانية تغيير الأوضاع نحو الأفضل فيركن الناس إلى الانطواء والهزيمة والانكسار فيسود الظلم. وتظهر طبقة من المنافقين والمتملقين للطغاة بسبب الجهل لغياب الوازع الديني حتى أصبح الدين عند الكثير هو طقوس وشعائر تقليدية خالية من الروح فلا صدق ولا تعاون ولا أمر بالمعروف ولا نهي عن المنكر ولا إخلاص نية الله تعالى . 8ــــ إن لكل طاغية وظالم نهاية مهما علا وتجبر وطغى وظلم الناس فلا بد له من نهاية مريرة محتومة يلقاها في الدنيا قبل الآخرة ، وان سنة الله تعالى فيهم ان يمهلهم ويدعهم في غيهم ثم يأخذهم اخذ عزيز مقتدر انه نعم القادر ، وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.


Article
وحدة القصيدة العربيّة القديمة في النقد العربي الحديث

Authors: سلام علي حمادي
Pages: 642-658
Loading...
Loading...
Abstract

من خلال ما قدمناهفي قضيّة بناء القصيدة يمكن أن يتمخض في أذهاننا تصور واضح عن جهود المحدثين في رصد جهود القدماء،وأهم ما يمكن الإشارة إليه النظرة إلى وحدة القصيدة،وانقسام النقاد المحدثين في إقرار وجود هذه الوحدة أو عدم وجودها،إذ تمّت الإشارة إلى اتهام القصيدة العربيّة القديمة بخلوّها من الوحدة،بذريعة احتوائها أجزاء هي:المطلع أو الابتداء، والتخلّص،والانتهاء. والغريب في الأمر أنّ هذه الأجزاء كانت نقطة انطلاق دراسات كلا الفريقين،المؤيدين لوجود الوحدة،والرافضين لها. وتوصّل البحث إلى ترجيح كفة القائلين بوجودها،للأسباب التي تمّت مناقشتها بشكل واسع. أو أنّها قد انخدعت ببريق شعارات أُناس لا يريدون الاعتراف بعراقة الأدب العربيّ. ولكي لا تأخذنا روح الحماسة،ولكي لا تتكون لدينا ردّة الفعل على هذه المزاعم نبّهنا على ظاهرة رأيناها جانبت الصواب،ألا وهي: إنّ الوحدة أو النظرة للوحدة في القصيدة العربيّة تطابق أو كادت نظرة المحدثين،أي إن جهودنا في إثبات الوحدة في الأدب العربيّ،أو النقد العربيّ القديم،لا ينبغي أن تدفعنا إلى أن نبخس حق النقد الحديث،ونقول: إنّ نظرتهم هي نظرة القدماء،مع الاعتراف بوجود البذرات الأُولى لنظرة النقد الحديث في جهود القدماء.


Article
منهج الراغب الأصفهاني في عرض مباحث علوم القرآن في كتابه مفردات ألفاظ القرآن

Authors: نضال حنش شبار
Pages: 659-692
Loading...
Loading...
Abstract

بعد رحلة من البحث ,والدراسة الممتعة في رحاب كتاب ( مفردات ألفاظ القرآن للراغب الأصفهاني ) , وما تضمنه من مباحث علوم القرآن والتفسير,أوجز القول في تسجيل أبرز النتائج التي توصلت إليها:ـ (1)إنّ الراغب (رحمه الله) ضّمن كتابه معظم مباحث علوم القرآن, وأنواع التفسير بالمأثور ولم يتوقف عند عرض الآيات بل يرجح الأقرب منها إلى المعنى الحقيقي . (2) يُكثر الراغب من الاستشهاد بالآيات أولاً ثم الحديث وكلام العرب من أشعارهم وأقوالهم. (3) كان منهج الراغب استدلال بأكثر من آية للمعاني المحتمله للفظ مندون أن يفاضل بينها أو يبدي آراؤه في أقوال وآراء أهل اللغة والتفسير ؛بل كان متوقفاً على نقل الآراء والأقوال من دون الترجيح في دلالة المعنى المراد من اللفظ. (4)نهج الراغب في كل موضع اسلوب الربط بين المعاني المجازية للفظ ,و مدى ارتباطها بالمعنى الحقيقي ,فقد سلك فيه مسلكاً رفيعاً ,ومنهجاً بديعاً في تفسير القرآن بالقرآن ,وتفسير القرآن بالسنة وهكذا في بقية المباحث التي بينت لنا ذكاء الراغب وبراعته في اللغة التي خاض في لججها وبحارها . (5) لقد تباينت مباحث علوم القرآن في كتاب الراغب من حيث العدد ؛إذ كان استدلاله في القراءات بأكثر من مائة وسبعة وعشرين موضعاً , والمحكم والمتشابهة في خمسة مواضع , في حين استدل بأسباب النزول بما يقارب ثمانية مواضع ,ونجد أنه أكثر من الاستدلال في التفسير ,فكان تفسير القرآن بالقرآن بما يقارب من خمسة وعشرين موضعاً , أما تفسير القرآن بالسنة فقد أخذ مساحةً كبيرة من كتاب الراغب إذ استدل فيه على أكثر من مائتان وأربعة موضعاً ,وتفسيره بقول الصحابي ما يقارب سبعة عشر موضعاً . (6) ما يوأخذ على منهج الراغب أنه لم يميز بين القراءات القرآنية ,في الإشارة إلى الشاذة و الصحيح ,و المتواتر منها إذ أنه أكتفى في أكثر من موضع بالقول : قُرئ كذا ,وهذا غير مقبول ؛لأنه قد يلتبس القارئ فيهما ؛مما يترك أثر واضح في في توجيه المعنى, ومسار الأحكام الواردة في الآية الكريمة . (7) كان الراغب يخلط في نسبة بعض الأقوال إلى الرسول (صلى الله عليه وآله وسلم) ,في حين كان يشير إلى بعض أقوال الرسول (صلى الله عليه وآله وسلم) بلفظ قيل : وهذا فيه تضعيف لايجوز اعتماده مع أقوال الرسول (صلى الله عليه وآله وسلم),كما أنه لم يتحرز من الأحاديث الموضوعة . (8) يُعد كتاب الراغب موسوعة مصغرة لعلوم اللغة ,والنحو , والصرف ,واغلب مباحث علوم القرآن والتفسير. (9) اتصف منهج الراغب بالمنهج اللغوي إذ اعتمد اللغة مصدراً لتفسير القرآن بأقوال الحكماء التي تتفق مع الشريعة بعد أن يعرض اللفظ على القرآن,والسنة النبوية.


Article
جهود الشيخ عبد الجليل إبراهيم الهيتي في التفسير ومنهجه فيه

Loading...
Loading...
Abstract

في نهاية هذه الجولة العلمية في حياة الشيخ عبدالجليل –رحمه الله تعالى– وجهوده في الدراسات القرآنية أذكر ملخص نتائج البحث وهي كالآتي: 1- إن جلوس الشيخ عبد الجليل -رحمه الله تعالى- للتعليم وتفرغه له تلك المدة الطويلة التي زادت على نصف قرن، وحرصه على التواصل مع الناس ونفعهم سواءً في اللقاءات العامة، أو بالتأليف، كانت من أعظم الأسباب التي أوصلته لتلك المكانة العالية في قلوب الناس، وجعلتهم يحرصون على دروسه ومعرفة آراءه، فلقد ذاع صيته واشتهر اسمه، وأصبح من أبرز علماء عصره. 2- لقد كان الشيخ عبد الجليل -رحمه الله تعالى- معتنيًا بالتفسير ومولعًا به رغم عدم اشتهار ذلك عنه، نظرًا لشهرته بالفقه والحديث وعلوم العربية وغيرها، وسبب ذلك يعود بشكل أساسي إلى عدم خروج بعض مؤلفات تفسيره أيام حياته، وأرجو أن تكون هذه الدراسة ساهمت في إبراز هذا الجانب المهم من علم الشيخ رحمه الله تعالى بالتفسير وعلوم القرآن. 3- لم يفسر الشيخ عبدالجليل –رحمه الله تعالى- القرآن كاملًا، وإنما فسّر بعضاً من الآيات من خلال مواعظه وخطبه المنبرية . 4- لم يكن تفسيره على طريقة واحدة، وسبب ذلك اختلاف طبيعة الدروس، التي هي أصل التفسير، والفئة المتلقية للتفسير، ففسر من المصحف مباشرة، وعلق على بعض التفاسير. 5- جمع الشيخ في تفسيره بين التفسير المأثور وبين التفسير بالرأي المحمود . 6- للشيخ – رحمه الله تعالى – شخصية متميزة في تناول مسائل التفسير ، يتمثل ذلك من خلال توجيهها وتعليلها . 7- إن كتابة مثل هذه البحوث العلمية من أعظم ما يُكوّن شخصية وطالب العلم ويثري ثقافته، ويزيد علمه، ويصقل ذهنه، ويقوده على الصبر والجد في طلب العلم، ومن هذا المنطلق أدعو نفسي وإخواني طلبة العلم أن يعودوا أنفسهم على الكتابة والتأليف والبحث،وأن لا يصدهم عن ذلك شيء ولا يشغلهم عنه شاغل مهما كان ذلك الشيء، وأيًا كان ذلك الشاغل. وأخيرًا إِنْ تَجِدْ عَيْباً فَسُدَّ الْخَلَلاَ جَلَّ مَنْ لاَ عَيْبَ فِيهِ وَعَلاَ وما تقدم هو أهم نتائج البحث البارزة، وهناك غيرها تظهر للمطلع على البحث،وختاما أسال الله تعالى أن يغفر لي خطأي، ويتجاوز عن تقصيري، وأن يجعل هذا البحث خالصا لوجه الكريم، وأن يجعله في ميزان حسناتي، وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين.


Article
وجوه الكافرين يوم القيامة في القرآن الكريم - دراسة موضوعية-

Authors: فـاضـل محمـد كنبـوع
Pages: 717-742
Loading...
Loading...
Abstract

من خلال هذه الجولة المباركة في رحاب تفسير آيات كتاب الله العزيز وفي ضمن هذه الفترة الوجيزة من عمر هذا البحث توصلت إلى النتائج التالية: 1- إن التفسير الموضوعي يماشي ثقافة هذا العصر ومعطياته الفكرية،ويلاءم أحوال أهل العصر من اجل إصلاحهم، لذلك علينا أن نتجه إلى دراسة القرآن الكريم كله دراسة موضوعية وان نعرضه عرضا يرضي الله تعالى حتى نسهم في حل تعقيدات الحياة ومشاكلها في هذا العصر. 2- الآيات التي تصف وجوه الكافرين يوم القيامة فيها تهذيب لنفوس الناس الذين يرجون لقاء الله ويخافون عقابه، وفيها دعوة لأن نربي أنفسنا تربية إيمانية ونسهم في حل تعقيدات هذه الحياة. 3- إن الآثار التي تتحصل للوجوه بعد الموت منها ما هو من اثر الذنوب في الحياة الدنيا ومنها ما هو نتيجة للعذاب الذي تلاقيه تلك الوجوه في نار جهنم. 4- يعد الوجه اشرف أعضاء الإنسان لذلك استخدم في وصف النعيم والعذاب الذي يصيب الإنسان يوم القيامة. 5. القرآن الكريم دعا أهل الكتاب إلى الأيمان ببعثة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وان مخافتهم له تجعلهم سود الوجوه أمام الله يوم القيامة. 6- يحشر المخالفون بأقبح صورة وهم أذلاء منكسو الرؤوس ولا يظهر عليهم أي شيء من اثر النعيم الذي أصابهم في الحياة الدنيا. 7- إن الذين اعرضوا عن دعوة الحق يصيبهم الطمس الذي هو إخفاء المعالم الحقيقية للإنسان بالقلب أو التغيير. 8- في الآيات دليل على الذلة التي يلاقيها أصحاب الذنوب والمعاصي وهم يرون أعمالهم حسرات عليهم في نار جهنم. 9- تعد الآيات التي تصف وجوه المعاندين سببا في دخول كثير من أهل الكتاب إلى الإسلام0 10- في الآيات دليل على عجز الإنسان عن صد العذاب عن نفسه يوم القيامة . 11- في الآيات دعوة إلى الناس أن يكونوا خاشعين ومستسلمين لله ومتعبي أنفسهم في خدمة دين الله حتى ينالوا الأمان يوم القيامة . 12- في الآيات التي تصف حال الكافرين يوم القيامة ردا قوي على من ينكر العذاب بعد الموت . تلك أهم النتائج التي خرجت بها من خلال جولتي المباركة في هذا البحث وإذا كان من كلمة أخيرة فهي إني أرجو من الله أن يكتب لي اجر هذا العمل، واسأله سبحانه أن ينفع به انه ولي ذلك والقادر عليه وآخر دعوانا إن الحمد لله رب العالمين ولا عدوان إلا على الظالمين المارقين عن تعاليم سيد المرسلين محمد صلى الله عليه وسلم.


Article
أعلام المدرسة الحديثية البغدادية المعاصرة أصالة وابداع

Loading...
Loading...
Abstract

بعد هذه الرحلة اللطيفة مع نخبة من أعلام المدرسة الحديثية البغدادية في القرن الرابع عشر ندرك بجلاء أهمية دراسة تراجم وسير الأعلام ،ولازال أئمتنا وعلماؤنا يتعاهدون هذا الفنّ ويولونه جلّ اهتمامهم لمعرفتهم بحقة ونفعه،فمن باب الأمانة الشرعية ،وحفظاً لسنة نبينا،لابد من كتابة تراجم الأعلام الذين بذلوا أوقاتهم وأعمارهم في خدمة هذا العلم ،ولكي تتواصل الاجيال،جيلاً بعد جيلٍ فلابد من تسطير تراجم الإعلام ،والتاريخ إن لم يكتبه المنصفون كتبه غيرهم ممن قد يحرف الحقائق ويدلس الأخبار، وفي هذا خيانة لابنائنا من بعدنا. ولذا أشدد على اهمية كتابة تاريخ الأعلام في حياتهم،والاهتمام بسير العلماء من محدثين وفقهاء ولغويين وأدباء ،فكم من علمٍ رحّال كان أمة لوحده فلما رحل اندثر أثره،وجهل دوره،وإن كان ذلك لا يضره أو يضيره ما دام ربّ العزة يذكره،ولكن الفائدة المبتغاة أنما هي للأحياء من الناس،ومن هنا أنا عزمت على جمع تراجم السادة المحدثين والمشتغلين بهذا العلم من أهل القرنين الثالث عشر والرابع عشر الهجريين، وهذا من توفيق الله تعالى ومن ثمار هذا المؤتمر المبارك.


Article
الأحاديث التي صححها الإمام البخاري في كتاب العلل الكبير للترمذي ولم يخرجها في صحيحه

Authors: إسماعيل خليل محمد
Pages: 774-800
Loading...
Loading...
Abstract

الحمد لله وكفى والصلاة والسلام على حبيبه المصطفى، وبعد: فقد يسر الله تعالى إنجاز البحث، ويمكن أن أسجل أهم النتائج التي توصلت إليها فيه فيما يأتي: 1. أن الإمام البخاري حكم على أحاديث بالصحة ولم يخرجها في صحيحه . 2. أن أغلب الأحاديث التي صححها وردت في كتاب العلل الكبير للإمام الترمذي . 3. بعض هذه الأحاديث التي صححها الإمام البخاري في العلل الكبير قد أخرجها في صحيحه ، ونسبتها تعد الأقل مع ما صححه ولم يخرجه في الصحيح . 4. جاءت ألفاظه أو عباراته في التصحيح مختلفة ومتعددة ، منها ما هو نص في التصحيح ، ومنها ما هو مقصود منه الترجيح . 5. أن الروايات المرجحة منها ما هو صحيح ومنها ما هو حسن ومنها ما هو ضعيف ، وهذا يدل على أن التصحيح لم يكن مقصوداً منها وإنما كان المقصود بيان العلة ثم بيان الراجح. 6. تبين بعد البحث أن كل الأحاديث التي كانت موضوع هذه الدراسة صحيحة، والحكم عليها كما حكم البخاري، عدا حديث أبي هريرة (إن المرأة لتأخذ للقوم) فانه حسن لان جميع رجال إسناده بمرتبة صدوق، فالقول فيها قوله ، وإن خالفه بعض الأئمة في ذلك الا في الحديث المشار اليه. 7. تعددت أسباب عدم تخريج البخاري للأحاديث في صحيحه ، وفق ما يأتي: أ‌- للاختصار لأنه أخرج أصل الحديث، أي أخرج المتن بإسناد آخر أجود من الإسناد المخرج أو مثله في القوة . ب‌- أو لأنه ليس على شرطه في الرجال، فلم يخرج بعض الأحاديث لأن واحداً من رواة الإسناد أو أكثر ليس من رجاله الذين تنطبق عليهم شروطه في الصحيح . ت‌- أو للاختلاف في ثبوت سماع بعض الرواة من بعض، ولأجل ذاك تجده لا يخرج الحديث دفعاً لما قد يورد عليه من اعتراض .


Article
مرويات الصحابي الجليل زيد بن ثابت (رضي الله عنه) في المنتخب من مسند عبد بن حميد دراسة تحليلية

Loading...
Loading...
Abstract

فبعد أن يسّر الله عز وجل لي إتمام هذا البحث، فإنه لابد لي أن ألخّص أهم النتائج التي توصلت إليها من خلال بحثنا هذا، وبعد هذه المسيرة المتواضعة والذي أسأل الله تعالى بمنّه وكرمه أن يتقبله ويجعله ذخراً لنا في يوم تبلى فيه السرائر إذ لا قوة ولا ناصر إلا الله عز وجل، وأن يثيب من راجعه وصحّح خطأه وقوّم زللـه الأجر العظيم والثواب الكريم، وهذه النتائج ما يأتي: 1- إنّ الإمام، الحافظ عبد بن حميد –رحمه الله- صاحب المسند، قد اجتمعت كلمة العلماء على توثيقه وفضله وإمامته. 2- إن من المنتخب من مسند عبد بن حميد هو المسند الصغير له، أما المسند الكبير فلا يُعرف عنه شيء، وقد صحت نسبته إلى مؤلفه وهو قول الجمهور من العلماء. 3- بلغت مرويات الصحابي الجليل زيد بن ثابت  في المنتخب من مسند عبد بن حميد سبع عشرة رواية، كان عدد الأحاديث الصحيحة منها (8) ثمانية أحاديث، والأحاديث الحسنة منها (2) حديثان، والأحاديث الضعيفة (7) سبعة أحاديث. 4- تضمنت هذه الأحاديث موضوعات عدة منها ما هو في العقائد ومنها ما هو في الأحكام وما هو في الفضائل وغير ذلك. 5- ترجمة لـ(63) رجلاً من رجال الأسانيد التي ساقها عبد بن حميد في مسنده. 6- بلغت المصادر والمراجع التي اعتمدت عليها (69) مصدراً ومرجعاً. وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين


Article
الهجرة الى الحبشة أسبابها ونتائجها

Loading...
Loading...
Abstract

 لقد كان الأذى الذى أصاب أصحاب النبي ﷺ في عقيدتهم وعبادتهم وأنفسهم ، وراء ما جرى لهم حسبة لله تعالى من الهجرة وترك الاهل والاوطان ، والمال .  ولقد كان اختيار جعفر بن أبي طالب (رض) أميراً للجماعة الاسلامية في دار الهجرة اختياراً موفقاً ، إذ استطاع بحسن منطقه وسرعة بديهته وحسن توكله على الله جل وعلا من الخروج من مؤامرات قريش لردهم ، برأس مرفوعة فضلاً عن كسب الملك إلى جانبه.  لقد دخل الاسلام في الحبشة ، وعدّ أولئك المسلمون نواة ، للوجود الاسلامي في غرب البحر الاحمر ، ثم في وسط وجنوب القارة الافريقية، بعد ذلك .  بل وكان اقتحام هذا الدين بلاط الملك ، امتحاًناً مبيناً لأولئك المهاجرين الذين لمسوا ثمرات دعوتهم في اسلام وفد الملك القادم من نجران إلى مكة، ثم اسلام آخرين في المدينة المنورة ، وتشرفوا جميعاً بخدمة النبي ﷺ لهم ، مكافأةً لهم .  عُدّت الهجرة إلى الحبشة ، هجرة إلى المدينة أيضاً ، ونالهم من الأجر ما نال أولئك وزيادة .  ويمكن القول أن باب الهجرة ما زال مفتوحاً ، ما دام هناك إيمان وتوبة ..  وكانت عودة المهاجرين قد اثلجت صدر الرسول عليه الصلاة والسلام ، بعد أن نجح في إقامة دين الله ودولة الاسلام ، ودحر أهل الكفر والشرك ، وأهل الفساد ، ودعاة الباطل ..  وهكذا كانت دروس الهجرة ، بذل المال والنفس ، وتضحية بالأهل والاحباب والوطن ، مقابل ما عند الله أولاً ، وطاعة الرسول ﷺ وأولى الأمر ، أحدى مظاهر طاعة الله جل وعلا ، فإذا ما وضعت الطاعة في ما يرضى الله متى أراد رسول الله أو متى أراد ولي الأمر من المؤمنين فعند ذلك ستكون قد تمسكت بركن حصين وقانون متين من سنن الخالق جل وعلا التي لا تتغير إلا إذا حدث التغيير .. سلباً أو ايجاباً بإذنه جل وعلا . والحمد لله رب العالمين


Article
ظل الله سبحانه وتعالى ومَنْ يندرج تحته في الأحاديث النبوية المقبولة

Loading...
Loading...
Abstract

الحمد لله كما ينبغي لجلال وجهه ولعظيم سلطانه ، وأصلّي وأسلّم على أشرف مخلوق مست قدماه وجه معمورته ، وعلى آله وصحابته ومن سار على نهجه وسلم تسليماً كثيرا . وبعد ؛ فقد انتهت رحلتي في البحث عن أصحاب الخصال المنعّمين في الظلال يوم لا ظل إلاّ ظل العزيز الجبّار ، يوم لا ينفع مال ولا بنون إلاّ من أتى الله بقلب سليم ، وخصلة من خصال صاحب الخلق العظيم . ففي بداية عملي في هذا البحث كان ظني ومعرفتي أن الذين يظلهم الله بظلّه يوم القيامة هم سبعة فقط كما ورد في الحديث الصحيح ، ولكن بعد القراءة والمتابعة وجدت أن هناك خصالاً أخرى قليلة جاءت بأحاديث مقبولة وخصالاً أخرى كثيرة جاءت بأحاديث ضعيفة مردودة ، فقد تمكنت من جمع بعض الأحاديث التي ذكرت بعض الخصال الموصلة إلى الظلال ، وكما أن لكل عمل علمي نتائج محددة يصل إليها الباحث في خاتمة عمله فإني بتوفيق من الله وفضله قد توصّلت إلى النتائج الآتية : 1- اختلف العلماء في تفسير معنى الظل المراد في الحديث . 2- إن العدد المذكور في الحديث وهو سبعة ليس المراد به الحصر . بل ربما على سبيل المبالغة كما جرت عادة العرب في ذلك . 3- إن أصحاب الخصال المنعّمين في الظلال هم عشرة وردت بهم أحاديث مقبولة . 4- إن أصحاب الخصال المذكورين في أحاديث ضعيفة مردودة بلغت سبعين خصلة . 5- ذكر الرجال في الحديث لا مفهوم له بل يشاركهم النساء أيضاً ، وهو على سبيل تغليب المذكر على المؤنث وهذا ثابت في القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة . 6- هناك من العلماء من جمع هذه الخصال في أبيات شعر . 7- إن العلماء الذين بحثوا في هذا الموضوع هم قليلون جداً . وفي الختام لك الحمد ربّي على ما أنعمت عليّ من فضلٍ مكّنني من إكمال هذا البحث المتواضع وأصلّي وأسلّم على خير الأنام وسيّد المرسلين محمد صلى الله عليه وسلم وعلى آله وصحابته أجمعين . وإني لأرجو من الله العلي القدير أن أكون قد وِفِّقتُ في عملي هذا ، وأسأله المغفرة عن كل خطأ وتقصير ، وأرجو أن يقبل عملي هذا خالصاً لوجهه الكريم ، ويجعله في ميزان حسناتي يوم العرض عليه ، ويجعلنا من أصحاب هذه الخصال الكريمة ، ويظلنا بظله الكريم يوم لا ظل إلا ظله سبحانه . وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين .


Article
حديث الغرباء دراسة حديثية نقدية

Loading...
Loading...
Abstract

يمكن أن نلخص أهم النتائج التي توصلت إليها في هذا البحث : 1- الحديث ثابت صحيح الإسناد وان كان هناك بعض الطرق ضعيفة ولكن الحديث جاء أيضا من طرق صحيحة ، وهو من الأحاديث المشهورة . ولم يبلغ حد التواتر . 2- هذا الحديث أصل جامع للأمر بالمعروف والنهي عن المنكر واصل جامع لأصول الدين . 3- كما أن هذا الحديث شامل لمعاني التكليف والتشريف معا . 4- يحث الحديث إلى أن الضعف الحاصل في آخر الزمان أو الغربة الحاصلة هو دافع قوي للثبات على هذا الدين فالعزة والكرامة إنما تكون بالطاعة لا بالمعصية كما حصل للغرباء في بداية الدعوة وكيف أعزهم الله بعد ذلك بأمتثالهم ومضيهم في الطاعة واعتصامهم بحبل ربهم . 5- يخبر النبي محمد ﷺ أن الإيمان سينحاز إلى المدينة ثم يجتمع بين هذين المسجدين أي مسجد مكة والمدينة كما قال العلماء . 6- بين النبي محمد ﷺ معنى الغربة وهم الذين يصلحون ما أفسده الناس ولا يكفرون أهل القبلة بذنب . وصلى الله على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم


Article
التصحيف والتحريف وما ينشأ عنه من اختلاف في الحديث الشريف

Loading...
Loading...
Abstract

الحمدُ لله الذي بنعمتهِ تتم الصالحات, والصلاةُ والسلامُ على خاتم الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين الذين ساروا على نهجه واتبعوا ملته فرفع الله ذكرهم في الحياة وبعد الممات. أما بعد: أخيراً بعد هذه الرحلة المباركة في رحاب العلم، وبين أهله، تم انجاز هذه البحث بعونِ الله تعالى وتوفيقهِ, وعشت معه في رحلةٍ ممتعةٍ لا تخلو من معاناةٍ أحتسب أجرها عند الله تعالى, وأستعين به على إيراد خلاصة ما توصلت إليه فيه بالنقاط البارزة التالية: 1- علم التصحيف والتحريف فن جليل, وإنما يحققه الحذاق من العلماء, فأهميته كبيرةولا غنى لكل عالم أو دارس عن تعلمه ومعرفته وخصوصاً دارس العلم الشرعي وعلى وجه الدقة دارس السنة النبوية وعلوم الحديث عموماً, فالجهل به يوقع صاحبه بأخطاء كثيرة وشنيعة, فأهميته كبيرة جداً؛ فهو واحد من الطرق والعلوم التي يستخدمها المحدثون في تنقية وتصفية الأحاديث النبوية الشريفة مما يقع فيها من شوائب نتيجة للتغيير والتبديل والخطأ في بعض كلمات أسانيدها أو متونها مما يعين على الوقوف على الأسماء والألفاظ الحقيقة التي تم تصحيفها وتحريفها ومعرفة المراد منها قبل أن يشوبها التصحيف والتحريف. فنرجع الكلمة إلى لفظها الصحيح فنعرف معناها المراد ونفهم مبتغاه. 2- التصحيف: هو تغيير في نقط الحروف أو حركاتها مع بقاء صورة الخط. ويعرف أيضاً تحويل الكلمة من الهيئة المتعارفة إلى غيرها أي هو تغيير لفظ الكلمة وإبداله بلفظ غيره مع بقاء أصل شكل الكلمة فالتغيير بسيط, ويطرأ على الكلمة بسبب تشابه الحروف أو الحركات في الكلمة فبعض الحروف متشابه في شكلها إلا أنها تختلف في تنقيطها كالحا والخاء والجيم والدال والذال والراء والزاي ... الخ, أو بسب تغيير في بعض الحركات كالفتحة والضمة والكسرة. 3- التحريف: تغيير وتبديل الكلام وقد يكون بزيادة حرف أو حروف فيه أو نقصها منه أو بتبديل وتغيير بعض الحروف أو الكلمات مكان بعض فيتحول اللفظ على صورة غير مرادةفتتبدل إلى كلمة أخرى مقاربة من لفظ الكلمة الأصلية إلا أن بناء بعض حروفها فيه اختلاف مع الأصل, فهو إذن يكون في بناء شكل الحروف. فنلحظ أن بين تعريفهما عموم وخصوص, فمجرد التغيير بأي صفة كان يسمى تصحيفاً عند البعض، ويخصّه البعض بالتغيير بالنقط فقط. 4- نجد أن بعض العلماء لم يفرق بين التصحيف والتحريف فعدوهما بمعنى واحد أي أن أي تغيير أو تبديل في الكلام يعدوه تصحيفاً وتحريفا بلا فرق, وهذا نجده عند أكثر القدماء. أما جمهور العلماء المتأخرين فقد فرقوا بينهما على التعريف الذي ذكرته أول الخاتمة. 5- قسمه أكثر العلماء إلى تقسيمات مختلفة, وأشهرها إلى ستة أقسام هي: وتصحيف وتحريف: 1- الإسناد 2- المتن 3- السمع 4- البصر5- اللفظ 6- المعنى. وبعضهم الآخر قسمه إلى تقسيمات أخرى أكثر تشعبا وتفرعا وإطالة من غير جدوى. ومن إطلاعي واستقرائي لما وقع من تصحيف وتحريف وجدت أنه من الأرجح تقسيمه إلى قسمين رئيسين: 1- التصحيف والتحريف في المتن. 2- التصحيف والتحريف غي السند. فإنه إذا وقع في الحديث النبوي الشريففلا يخلو وقوعه إما أن يكون في أسماء رجال السند أو في ألفاظ المتن ولا احتمال ثالث لهما؛ فعليه ارتأيت هذا التقسيم وأراه أكثر دقة ومطابقة لمنهج البحث العلمي السليم, وتبسيطا للأمور ومراعاة للدقة في التقسيم وعدم تحميل الأمر أكثر مما يستوجب. وتتفرع عن هذين القسمين الرئيسين أربعة فروع هي: تصحيف وتحريف: 1- بالسمع 2- بالبصر 3- باللفظ 4- بالمعنى. وتكون هذه الفروع الأربعة مشتركة بين القسمين الرئيسين: تصحيف وتحريف (السند والمتن). ويعتبر قسم تصحيف وتحريف السند أي (أسماء الرجال) وهو اشد الأقسام سوءا وضررا؛ وذلك لأنه يؤدي إلى الاشتباه في أسماء رجال السند مما يؤدي إلى تغيير وتبديل الرجل الثقة المتقن الضابط لروايته بآخر قد يكون ضعيف أو مردود الرواية أو العكس 6- هذا العلم يكاد يعنى ويدخل في كل العلوم والأدب، حيث ان مداره القرآن الكريم وتفسيره، والأحاديث النبوية الشريفة من أسانيدها ومتونها، والشعر، والنثر، وغيرها من علوم يقع فيها التصحيف والتحريف؛ فكثير من الناس يقع في الخطأ والنسيان والتصحيف والتحريف إلا قلة من الناس ممن عصمه الله من الخطأ والنسيان؛ فألف وكتب فيه أهل العلم كثيراً فبعضهم أفرده بكتاب مستقل وبعضهم جعله ضمن كتاب معين يختص بعلوم الحديث أو نحوه من العلوم. 7- إن السبب الرئيس لتسمية هذا العلم بهذا الاسم هو أن بعض من يأخذ الحديث النبوي والعلم من بطون الكتب والصحف لا من أفواه العلماء فقد يخطأ في فهمه للحديث. فهذا الأمر يؤدي إلى وقوع الشخص بالتصحيف أو التحريف, وكذلك لغفلة بعض الرواة أو ضعف فطنته أو ذكائه أو تركيزه أو بعضاً من حواسه كسمعه أو بصره أو ضعف ضبطه وحفظه، أو بسبب عدم مراجعة ومذاكرة ما يحفظه فيمر عليه الوقت الطويل من غير مذاكرةٍ له فينسى أو يتوهم أو يخلط فيما يحفظه فعندما يسمع أو يقرأ حديثا نبويا تحصل له أوهام فيه. 8- إن ما وقع من تصحيف أو تحريف من بعض الرواة لم يكن عن قصد وعمد بل وقع لما ذكرت من أسباب سابقة. 9- قال أكثر المُحَدِّثين بتصحيح ما وقع من التصحيف والتحريف رواية. وقال أكثر المُحَدِّثين: بعدم جواز تصحيح التصحيف والتحريف كتابةً, بل يشار إلى التصحيح بالهامش.


Article
اللعن في السنة النبوية دراسة موضوعية

Loading...
Loading...
Abstract

بعد ان من الله سبحانه وتعالى علي بإتمام هذا البحث اذكر هنا أهم النتائج التي ظهرت لي من خلال هذا البحث وهي : 1- أن معنى اللعن هو الطرد والإبعاد على سبيل السخط . 2- إن الله سبحانه وتعالى حرم اللعن ولعن أي شيء وخاصة المؤمن لأنه يخشى أن تجاب دعوة اللاعن فيهلك الملعون كما وقع لصاحبه الناقة وهو مبين في حديث لعن المؤمن . 3- يجب على كل مسلم الاقتداء بقول النبي ( صلى الله عليه وسلم ) لما روته السيدة عائشة ( رضي الله عنها ) قالت : ( ما لعن رسول الله ( صلى الله عليه وسلم ) مسلماً لعنة تذكر ولا انتقم شيئاً قط إلا لن يضرب بها في سبيل الله )( ). 4- تبين أن عدد الأحاديث يزيد عن ( 52 ) حديث من غير الالفاظ المتقاربة ومن غير المكرر . 5- تبين من الأحاديث أن اغلبها ان لم يكن صحيحاً فحسن الأسبعة أحاديث ضعيفة وهي لعن كسرى والذي ياخذ العشر من الناس والتكلف في الكلام و من أم قوماً وله كارهون وقطع السدر ولعن المؤمن الحديث الأول والثالث مع العلم إن معناها صحيح وقد وردت بعضها في صيغ اللعن .


Article
الشيخ عبدالرزاق محمود حبيب الهيتي ( رحمه الله ) ومسيرته العلمية والعملية

Loading...
Loading...
Abstract

بعد أن انتهينا من كتابة هذه الصفحات في مسيرة الشيخ عبد الرزاق (رحمه الله) العلمية والعملية نذكر هنا بعض فضائله وشمائله التي عرف بها وقد تناول بعضا منها الشيخ الدكتور احمد جمعة (حفظه الله) في قصيدته التي رثاه بها بعد موته جمع فيها كثيرا من خصاله لذا سنقتصر في هذه الخاتمة على ذكر هذه القصيدة


Article
اثر آراء المفسرين في اثراء الاقتصاد الإسلامي ( الاستخلاف والثمن – أنموذجا)

Authors: صبحي فندي الكبيسي
Pages: 1054-1076
Loading...
Loading...
Abstract

بعد هذه الدراسة لاثر المفسرين في اثراء الاقتصاد الإسلامي ، تبين أن لهذه الاراء اثار على كل مفاصل الاقتصاد الإسلامي ، الأمر الذي يستوجب من مدرس هذه المادة أن يتبع منهجية معينة في تدريس هذه المادة ، تنطلق من كتاب الله ، ويستعين في تلك المنهجية بآراء المفسرين ، كي يصل إلى المقصود ( بحسب ما ذهب إليه المفسرون) من ذلك الكلام ليصل في النهاية إلى بيان المعلومة الاقتصادية ، وقد أسلمنا البحث إلى النتائج الاتية:- 1 – ان لاراء المفسرين اثرٌ مهم في بيان نظرية الاستخلاف عموماً ونظرية الاستخلاف الاقتصادي خصوصاً ، وهذه النظرية تعبر في جانبها الاقتصادي عن الملكية في النظام الاقتصادي الإسلامي ، ولاشك في أن قضية الملكية من أكثر الموضوعات التي أثارت نقاشاً ساخناً عبر تاريخ الفكر الاقتصادي ، وعلى وفق هذه النظرية يمكن للباحث أو المدرس أن يوظف الآيات التي نسبت الملك لله جل ذكره باعتبار المالك المطلق ، وهو الخالق المطلق من قبل ذلك ، وهو المسخر المطلق ، وهو المستخلف المطلق، وان الإنسان خليفة ، وعلى الأخير أن يتصرف بموجب ما أملاه عليه المالك الأصيل، أو أن الإنسان يملك على وجه المجاز ، والله جل ذكره على وجه الحقيقة ، ثم يمكن لمدرس المادة يسترسل مع الآيات الأخرى التي تحدثت عن شروط مزاولة المهمة الاستخلافية للإنسان ونتائجها ، من أمثال الآيات المتحدثة عن كسب المال وانتقاله ، و ما ورد في ذلك من ضوابط ، تصل إلى انتقال المال بعد وفاة المالك وسبل توزيعه . 2- كشفت الدراسة عن اثر اراء المفسرين في مقولة الثمن وهي المقولة الأكثر أهمية من بين مقولات الاقتصاد الإسلامي ، وكشفت عن عمق نظرة المفسرين لآلية تحديد الثمن؛ وعلاقته بالقيمة، وما يترتب على إعادة البيع من ربح ، و ما هو مسموح به من الوجهة الشرعية ، وكل هذا يمكن لمدرس الاقتصاد الإسلامي أن يوظفه في تدريسه لهذه المادة ، مما يعطي المعلومة الاقتصادية بُعداً تأصيلياً . 3 – كشفت الدراسة عن ضرورة أن ينطلق المدرس للمادة من اراء المفسرين في بيان مراحل العملية الاقتصادية كالإنتاج والتوزيع والاستهلاك والتبادل. 4 – كشفت الدراسة عن عمق النظرة النقدية لدى المفسرين ، وذلك لورود النقود في العديد من الآيات مما يستوجب الوقوف عند النقود الشرعية ( الذهبية و الفضية ) ، وعلاقة ذلك بالأحكام ذات الطابع النقدي كالزكاة النقدين والربا والصرف وحد السرقة. 5 – كشفت الدراسة عن اثر اراء المفسرين في تحقيق العدالة التوزيعية ، والأدوات التي شرعت لتحقيق ذلك كالإرث والزكاة والصدقة ،... الخ. 6 – يمكن لمدرس الاقتصاد الإسلامي أن يكشف عن اثر أراء المفسرين في النظام المالي الإسلامي ودور الدولة في الاقتصاد الإسلامي من هذه الزاوية ، عبر بيت المال وإيراداته ونفقاته. 7 – والتوصية التي يتقدم بها الباحث ضرورة توجيه المزيد من العناية إلى كتابات المفسرين وأثرها في صياغة النظرية الاقتصادية الإسلامية ، كما يوصي الباحث على صعيد الدراسات العليا بضرورة توجيه الاطاريح والرسائل لخدمة جهود المفسرين الاقتصادية ، فمن الممكن أن يكتب في: أ – جهود الطبري في الاقتصاد الإسلامي. ب – الآراء الاقتصادية للقرطبي في الجامع . ج – الفكر الاقتصادي للزمخشري في الكشاف. د – مساهمات صاحب المنار الاقتصادية. ه – الآراء الاقتصادية لأبي الثناء الالوسي. و – الاستخلاف عبر آراء المفسرين. ز – عدالة التوزيع في ظل آراء المفسرين. ح – مساهمات المفسرين في النقود . ط – الأبعاد القيمة للاقتصاد الإسلامي من خلال كتابات المفسرين. ى- الأبعاد الاقتصادية للقصص القرآني . ك – التكامل بين تحريم الربا وفرض الزكاة من خلال آراء المفسرين. وغير هذا ، إذ ما أوردت ما سبق إلا على سبيل المثال لا الحصر .... هذا ما من به المنان ، اسأل الله العظيم أن يكون خالصاً لوجهه . والله من وراء القصد ، وهو ولي التوفيق .


Article
التقنيات الحديثة وأثرها في خدمة القرآن الكريم

Loading...
Loading...
Abstract

يشهد العالم اليوم تغيرات سريعة ، وتطورات ضخمة في عالم الاتصالات ودنيا التقنيات، ويعيش انفجارا معرفيا هائلا،وثورة نوعية كبرى في مجال المعلومات وتمثل الشبكة العالمية (الانترنت) والفضائيات والبرامج الحاسوبية وتقنيات حديثة متنوعة منتهى ما توصل إليه الإنسان في هذا الميدان ، وأضحى العالم من خلاله قرية صغيرة بل غرفة صغيرة يحيط بها المرء في ثوان وفي ظل التوجه العالمي والذي يعتمد بشكل أساسي على التقنيات الحديثة لاستغلال المعرفة في رفع مستوى الرفاه الاجتماعي واستغلال الموارد المختلفة خير استغلال، أصبحت تكنولوجيا المعلومات والإتصالات وسيلة بقاء وأداة لا يمكن الاستغناء عنها في ظل عالم مفتوح يعتمد على القدرة التنافسية كمعيار للتقدم والازدهار( ) . ولا تخلو هذه التقنيات من خطورة وفتن إذ دخلت زائراً إجبارياً إلى لبيوت، وقد نبه المربي الرسول الكريم محمد(صلى الله عليه وسلم) في رواية : أَشْرَفَ النَّبِىُّ ـــ صلى الله عليه وسلم ــ عَلَى أُطُمٍ مِنْ آطَامِ الْمَدِينَةِ ، فَقَالَ : هَلْ تَرَوْنَ مَا أَرَى ؟ قَالُوا : لاَ . قَالَ : إِنِّي لأَرَى الْفِتَنَ تَقَعُ خِلاَلَ بُيُوتِكُمْ كَوَقْعِ الْمَطَر)( ) . التقنيات الحديثة تتسم بأنها سلاح ذو حدين فإنها من الممكن أن تستخدم في أعمال الخير فتكون خيراً ويمكن أن تستخدم في أعمال الشر والسوء فتكون شراً ، والعاقل من يطوع هذه التقنية لتخدم في أعمال الخير وتخدم دينه ومجتمعه فيما يرضي الله فيكون عند الله شاكراً للنعمة غير جاحدٍ ، أما من يجعل منها بابا للفساد والضلال والغي فقد أخرجها تماماً من دائرة الخير وجعلها نقمة عليه ووبالاً على آخرته وخاتمته وكان بذلك ناكراً للنعمة جاحداً لفضل الله، ولنذكر أيضا كم شخصا اسلم بسبب تصفحه للمواقع الإسلامية


Article
أحكام الخدمات الهاتفية التحفيزية في الفقه الإسلامي

Authors: إبراهيم محمود عباس
Pages: 1103-1143
Loading...
Loading...
Abstract

فبعد أن استوى الزرع على سوقه ، وآت البحث أكله ،وقبل أن أبرح هذا الميدان اليانع بالفوائد والمسائل الفقهية ، يطيب لي أن أخط بعض النتاج والتوصيات التي خلصت إليها من هذا البحث: 1. أن الأصل في استخدام الهاتف الإباحة لا الحظر، ومع ذلك فإن استخدام الهاتف تعتريه الأحكام التكليفية الخمسة. 2. أن الاتصالات الخلوية من أهم الأدوات المعاصرة التي تؤثر في تقديم والمجتمعات . 3. ضرورة إتباع بعض إجراءات السلامة العامة مستخدمي الهواتف النقال 4. جواز فتح شركات الاتصال الخلوي أبوابها للتعامل التجاري شريطة الالتزام بالأحكام الشرعية . 5. مراعاة الضوابط الشرعية الإباحية في المسابقات الهاتفية والالتزام بها. 6. ان الهدية الترويجية خرجت مخرج الهبة المطلقة،من حيث حكم هذه الهدية وأنها جائزة؛ لأن الأصل في الهدية الحل،الااذا يعرض للهدية أسباب تخرجها عن ذلك إلى الكراهة أو التحريم وفي نهاية المطاف أسأل الله أن يُوفق الجميع لخدمة دينه القويم، وأن ينفع بهذا البحث المتواضع كاتبه، والناظر فيه، وأن يغفر لي ما فيه من خلل أو تقصير إنه حسبي ونعم الوكيل ، وصلى الله وسلّم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين ..


Article
الأحكام الفقهية الخاصة بأهل البادية

Authors: ثامر ماجد عبد العزيز
Pages: 1144-1185
Loading...
Loading...
Abstract

في نهاية هذا المطاف أود ان أسجل أهم النتائج التي يمكن إيجازها وهي كما يأتي: 1. ا ن اهل البادية هم فئة عربية اصيلة من فئات المجتمع العربي. 2. الأحكام الشرعية التي يخاطب بها أي مسلم تسري على البدو. 3. هناك بعض الاحكام يتميز بها البدوي عن نظيره الحضري هي: • عدم وجوب الجمعة في البادية. • يحق لهم التضحية بعد طلوع فجر العيد. • لايعتبر راي اهل البادية في استطابة واستخباث الصيد. • لايكره لهم الصيد. • يحق للمعتدة التنقل مع اهلها.


Article
مفهوم الإجماع عند الإمام المبجل أحمد بن حنبل

Loading...
Loading...
Abstract

الحمد لله رب العالمين وأفضل الصلاة وأتم التسليم على سيد المرسلين ، سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين ، والتابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين . أما بعد : ان أهم ما توصلنا اليه من نتائج هي : - قمنا بدراسة نبذة مختصرة عن حياة الامام أحمد بن حنبل ، ذكرنا فيها شيء عن حياته ، وشيوخه ومؤلفاته ، بما يتطلبه منا التعريف به . - قمنا بدراسة عبارات الاصوليين في معناه الاصطلاحي ، والوقوف على اختلافاتهم في ذلك تبعا لاختلافهم في القيود التي من الواجب توفرها في الاجماع ، من حيث الزمان ، والاشخاص ، ومسائل الاجماع . - قمنا بدراسة المسائل التي ترد في كتب الأصول ، والتي تجمع على ان الإجماع في مذهب الامام أحمد هو : ( نفي وجوده في غير الصحابة ، نفي العلم به ،نفي وجوده مطلقا ) . - قمنا ببيان رأي الامام أحمد في هذه المسألة حسب ما أوردته كتب الاصول في ذلك مع ذكر أدلة كل مذهب ومناقشتها ، والوقوف على ما رأيناه راجحا . - قمنا بتوجيه رأي الامام أحمد في هذه المسألة لما ذهب اليه من أنه لم يرد بهذا التباين في الآراء أنه لا إجماع في مسائل الدين عموماً، أو لا ينضبط الإجماع . - رد بعض الشبهات التي تعترض مفهوم الاجماع عند الامام أحمد ، مع بيان ما حمله المعنى عند الأئمة الحنابلة من توجيهات وتخريجات . - ان الامام أحمد رحمه الله قد صرح بحجية الإجماع وتحريم مخالفته وفق مسائل ونصوص صريحة عنه ، فدل على أنه يرى حجية الإجماع ولا ينكره . - ان الإمام أحمد لم يقصد بإمكانه مخالفة ما بلغنا من أقوال السابقين والخروج عنها قطعاً؛ لأنه هو نفسه صرح بأنه لا يجوز الخروج عن أقاويل الصحابة التي بلغتنا. - الواضح من كلام الإمام أحمد بقوله: (من ادعى الإجماع فهو كاذب ) أنه وجّه النقد إلى دعوى الإجماع الصادرة من مثل بشر المريسي والأصم. وختاما نسال الله تعالى أن يوفقنا لما يحبه ويرضاه ، وان يتقبل منا هذا العمل ، وان يجعله في صحائف أعمالنا انه سميع مجيب الدعاء .


Article
التطوع للمصلحة العامة دراسة أصولية فقهية

Loading...
Loading...
Abstract

أولاً: النتائج: 1 - يدور معنى مادة (ط - و - ع) لغةً: حول البذل والعطاء والسماح بالشَّيء، فالإنسان المطيع هو المنقاد الباذل، والفرس المطيع هو السلس، والشجر المطيع هو المنتج المثمر - ويدور معنى التَّطوع حول بذل الفعل في مصلحة الآخرين والتَّبرع به لهم، فهو تفعُّل من الطاعة. والمتطوع ما تبرع من ذات نفسه مما لا يلزمه قرضه، والمطوعة هم المتطوعون الباذلون المتبرعون بالخير، وغالب استخدامات لفظة " التَّطوع في الخير". 2 - التَّعريف بالتَّطوع اصطلاحًا: إمَّا أن يكون باعتبار طبيعة العمل التَّطوعي وأهدافه، وهو ما أخذ به غالب علماء الشَّرع، وإمَّا أن يكون باعتبار مفهوم المنظمات التَّطوعيَّة في علاقتها بالكيانات المجتمعيَّة المختلفة، وهي الدَّولة والقطاع الخاص والعائلة، والأخذ بالاعتبار الأول - من وجهة رأي البحث - أقرب إلى جوهر التَّطوع. 3 - ورد التَّطوع في القرآن الكريم بصيغة الفعل مرتين في سورة واحدة هي سورة البقرة في الآيتين الثامنة والخمسين بعد المائة، والرابعة والثمانين بعد المائة، وورد بصيغة الاسم بلفظة "المطوعين" مرة واحدة في سورة التَّوبة في الآية التاسعة والسبعين. - وفي الآية الأولى: اختصَّ التطوع فيها بالتطوع في العبادة؛ زيادة الطواف بعد الواجب - كما يدل ظاهر الآية الكريمة، وإن كان فريق - منهم الحسَن وغيره - قد قال: إنَّ المراد التطوع في سائر الأعمال. - وفي الآية الثانية: اختص التَّطوع بالبذل والعطاء والتَّصدق بزيادة عدد المساكين المطعومين، أو إطعام المسكين صاعًا، أو إطعام مساكين عن كل يوم، أو التَّطوع بالصيام مع الفدية، أو التَّطوع بزيادة المسكين في طعامه، وهي معانٍ كلها تدل على حث الشَّرع الإسلامي على التَّطوع بجميع صوره؛ لأنَّ الله تعالى قد عمَّم فلم يخصص معاني الخير دون بعض، فيمكن أن تكون المعاني كلها محتملة ومقصودة. - أما الآية الثالثة: فاختصت بهؤلاء الذين يعيبون على المطوعين الباذلين المتبرعين في مجالات الخير بالكثير أو القليل، فقد سخر هؤلاء من الذين جادوا بالكثير - كعبدالرحمن بن عوف - وسخروا أيضًا من الذين جادوا بجهدهم وطاقتهم بالقليل الذي عندهم - كالحبحاب، فقابلهم ربنا - سبحانه وتعالى - سخرية بسخرية أشد، جزاء على سوء صنيعهم واستهزائهم بالمتطوعين، وانتصارًا لمن يتطوعون في التصدق وفي فعل جميع الخيرات، والجزاء من جنس العمل. 4 - ورد معنى التَّطوع ضمنًا في كل ما فيه خير في التَّطوع للمصلحة العامَّة في آيات عديدة في القرآن الكريم؛ بما يشير على حث الشَّرع الإسلامي على التَّطوع بالتَّصدق والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، وإصلاح ذات البيت، والتَّعاون على البر والتَّقوى ورعاية المحتاجين من ذوي القربى واليتامى والمساكين وأبناء السبيل والتَّصدق عليهم، وفي كل ما هو خير مهما كان قدره صغيرًا أو كبيرًا، وكذلك في كل ما يفعله المسلم - غير الفرض - من عمل صالح، وهو ما وعد ربنا سبحانه بالجزاء الحسن في الدنيا والآخرة، كما طمأن ربنا سبحانه أصحاب الأعمال الصالحة في مجالات البذل والتَّطوع بالهداية وبشرهم بالجنة التي: {دَعْوَاهُمْ فِيهَا سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَتَحِيَّتُهُمْ فِيهَا سَلَامٌ وَآَخِرُ دَعْوَاهُمْ أَنِ الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ} [يونس: 10]. 5 - التَّطوع يتردَّد بين المندوب والواجب الكفائي أو العيني، وبذلك تكون أعمال التَّطوع: إمَّا مندوبة، وإمَّا واجبات كفائيَّة أو عينيَّة: فتكون أعمال التَّطوع مندوبة: إذا كان طلب الشَّرع من المكلفين للفعل طلبًا غير حتمي، ودلَّتِ الصيغة على ذلك أو دلَّت قرينة على هذا، وهو باب يتَّسع لغالب الصدقات والإسهاب مع جماهير المجتمع في الأعمال الخيريَّة؛ مثل: مساعدة الضعفاء، والإحسان إلى الأرامل، والعطف على اليتامى فعلاً وقولاً، والإسهام في محو أمية بعض الأميين، ومساعدة طلبة العلم وغير ذلك، من غير أن تكون في أمر خوطب المكلفون جميعًا بفعله وتعين على المجموع أن تقوم به فئة، وهو الواجب الكفائي. وقد تكون أعمال التَّطوع واجبات كفائيَّة: إذا كان طلب الشَّرع لمجموع المكلفين بفعله طلبًا حتميًّا، ودلَّت على هذه الحتمية الصيغة أو أية قرينة أخرى، وهذا يكون في كل مسائل الواجبات الكفائيَّة، مثل: تجهيز الموتى من حيث الغسل، والتكفين، والحمل، والصلاة عليهم، والدفن وغير ذلك، ومثل: التقاط اللقطاء ورعايتهم... وغير ذلك. فالواجب الكفائي يلزم المكلفين في مجموعهم بأداء هذه الواجبات الكفائيَّة، وذلك يحرص من توفَّرت فيه القدرة على الفعل وكان أهلاً بمباشرته وكفاية الباقين مؤنته، وهو ما يسقط الحرج والإثم على الجميع، ويثبت المباشرة للفعل. كما أنَّ الواجب الكفائي يرشد المكلفين - في الوقت ذاته - إلى ضوابط اختيار من يصلح للفعل بأن تتوفَّر فيه شروط الفعل أولاً، ويكون به ميل نحو ذلك القصد، وهو ما يجب أن يلاحظه الذين يختارونه لأداء هذا الفعل، ويتعهدونه بالتدريب والتأهيل حتى يصلح للقيام به، حتى تتحقق المصلحة العامة المرجوة. وتكون أعمال التَّطوع واجبات عينيَّة: إذا انحصر الواجب الكفائي في فرد معين أو فئة معينة أو فئات معينة، فهنا يتعيَّن الواجب إمَّا في هذا الشخص؛ كالمفتي الوحيد للبلد، أو الطبيب أو البيطار الوحيدين بها، وإمَّا في فئة معينة - كأساتذة الشَّرع في الأمر بالمعروف والنَّهي عن المنكر، وتعريف الناس بأمور دينهم، وكجماعة من الناس حال حدوث حريق وليس ثمة جهة متخصصة بإطفاء الحريق، وانعدمت وسيلة الاتصال بهذه الجهة... وغير ذلك. 6 - قدَّمت السنَّة النبويَّة صورًا في المجالات كافة التي تحيط بحياة الإنسان، فشرحت كيفية تطوع المسلم في حالاته المتعددة، وكيف يكون دائمًا في مصلحة أمته، وكانت حياة الصحابة - رضي الله عنهم جميعًا - ترجمة صادقة لهذا المنهج الشرعي، حتى رأينا نماذج عديدة للصحابة فيما يجب أن يكون عليه المسلم في سلوكه التَّطوعي. والنماذج التي قدم لها بحث أدلة من السنة وحياة الصحابة هي: أولاً: التطوع في المجال الطبي، والصحي، والإغاثة: وهذا المجال يشمل صورًا متعددة منها: 1 - تجهيز الموتى؛ من حيث: الغسل، والتكفين، والحمل، والصلاة عليهم، والدفن... وغير ذلك. 2 - تقديم الخدمات الإسعافيَّة وغيرها لمصابي الحوادث والكوارث، وجرحى الحروب، والأسرى، والغرقى، والهدمى... وغيرهم. ويلحق بهاتين المسألتين مسألتان معاصرتان، تمثلان مجالين متاحين للتَّطوع هذه الأيام، وهما: المسألة الأولى: التَّطوع في تعلم ثقافة الوقاية من الأمراض الخطرة المعاصرة التي انتشرت هذه الأيام، أو بدأت في الانتشار؛ مثل: الإيدز، وأنفلونزا الطيور... وغير ذلك، ثم التَّطوع - بعد التعلم - في تعليم هذه الثقافة للآخرين ونقلها إليهم والمشاركة في التوعية في هذا المجال. والمسألة الثانية: التَّطوع بالتَّبرع بالدم، والمشاركة في حملات التَّبرع بالدم من الآخرين، وفي هذا إنقاذ لمرضى محتاجين لهذا الدم، ومساعدة في علاجهم. ثانيًا: التَّطوع في المجال الاجتماعي وخدمة أفراد المجتمع: وقد ورد بالسنَّة حديث شامل مُبَشِّر لكل من نفس عن أخيه المسلم كربة من كرب الدنيا بأن الله - سبحانه - سينفس عنه كربة من كرب يوم القيامة، ويشمل هذا المجال صورًا متعددة منها: 1 - خدمة المعاقين والمسنين والعجزة، وهو أمر مهِم، حيث يسرت الشريعة الإسلاميَّة على هؤلاء على حين عسَّر عليهم الناس بما نلاحظه من سوء معاملة لهؤلاء المعاقين والمسنين والعجزة. 2 - إغاثة المستغيثين في النائبات، ودفع الضَّرر عن فقراء المسلمين: كسوة وطعامًا، وغير ذلك. 3 - رعاية الأطفال اليتامى وكفالتهم في أسرهم. ويلحق بالمسائل السابقة مسائل أخرى، وهي وإن كانت مسائل قديمة تحدَّث الفقهاء القدامى عنها إلاَّ إنَّها مستأنفة الآن بواقع جديد مثل المسائل التالية: المسألة الأولى: أسرى المسلمين وتخليصهم من قيود الأسر والسجن. المسألة الثانية: التقاط الأطفال اللقطاء ورعايتهم وفقًا للمنهج الشرعي. 7 - يقرر البحث إجمالاً - في النهاية - أنَّ أبواب التَّطوع ليس منصوصًا عليها نصًّا، وإنما هي أبواب يحدها وصف الخير، فكل باب هو باب خير ترغب الشَّريعة الإسلاميَّة فيه، وكل أمر يكون للمجتمع فيه مصلحة تطلبها حياة الناس وتقتضيها وتقبلها المقررات الشَّرعية هو أمر مطلوب من الجميع أن يسارعوا في الإسهام والمشاركة فيه، فالتَّطوع أمر واجب على المجتمع عامَّة فيما تستقيم به حياة الناس في هذا المجتمع. هذا جهد المقل ، فان أصبت فبتوفيق من الله تعالى ومنّه وكرمه ، وان جانبني الصواب ، فمن نفسي ، واستغفر الله تعالى ،وصلى الله تعالى على سيدنا ونبينا الاكرم ، وعلى آله الطيبين ، وصحابته الكرام ، وآخر دعوانا : ان الحمد لله ربّ العالمين .


Article
آراء فقهية شاعت مع أن أصحابها رجعوا عنها

Authors: عبد الرحمن حمدي شافي
Pages: 1261-1298
Loading...
Loading...
Abstract

1. معظم علماء الأمة الإسلامية وردت عنهم آراء شرعية في شتى مجالات العلوم الشرعية ثم عادوا عنها ، وهو أمر حدث في زمن الصحابة رضوان الله عليهم أجمعين وإلى حد الآن ، وهو أمر طبيعي لا يمنعه مانع شرعي ولا عرفي . 2. عودة الفقيه عن رأي رآه ، دليل على إخلاص الفقيه ودقته ، وخشيته لله تبارك وتعالى ، ومؤشر على عدم إصراره على الخطأ الذي يكتشفه ، وربما هو واجب يحتمه تقوى الله ، فالفقيه مبلّغ عن الله تعالى حكمه للناس . 3. لابد أن يكون هناك سبب وجيه يدعو الفقيه إلى التراجع عن قوله ، كدليل لم يكن يعرفه ثم اطلع عليه ، أو تبين له ضعف دليله الأول ، وصحة دليل يعارضه ، لكن لابد أن يكون الدافع له على الرجوع دليلاً أقوى مما اعتمده في قوله الأول ، وأن لا يحمله على الرجوع هوى أو تعصب أو ميل عن الحق . 4. وإذا رجع المفتي أو الفقيه عن رأي رآه ، لم يعد ذلك قولاً له ، بل هو في حكم القول المنسوخ ، لاسيما إذا عُرف أن له رأياً ثانياً متأخراً عن ذلك الرأي ، وصرح بترك رأيه الأول ، أو قال : رجعت عنه ، أو أن الأصح هو قولي الثاني ، فإن لم يًعرف تاريخ أولهما ، أو لم ينص الفقيه على ترجيح أحد قوليه ، فيُعتد بالقولين عن ذلك الفقيه في تلك المسألة . 5. إذا ثبت رجوع الفقيه عن قوله ، ولم يكن غيره قال بذلك القول ، فلا يجوز للمقلد العمل به ، وعليه الرجوع عنه إن كان قد عمل به ما أمكن ذلك ، فإن تعذر الرجوع كأن تزوج بموجبه بامرأة وتم الدخول أو حصل له منها ولد ، فلا يلزمه فسخ النكاح إلا إذا كان الرأي يناقض دليلاً قطعياً كقرآن أو سنة متفق عليها أو إجماع مقظوع به فيجب الفسخ حينها . لكن يجوز للمقلد إن كان قادراً على التمييز بين الأدلة أن يصحح ما رجع عنه الفقيه إذا دلّ الدليل الصحيح عليه بشرط أن يوجد عالم آخر سبقه إلى القول بهذا الرأي ، حتى لا يكون مبتدعاً قولاً لم يسبقه إليه أحد . 6. اختلاف الأقوال المروية في بعض المذاهب عن شيخ المذهب محمول على وجود قولين له في المسألة في وقتين مختلفين ، كالشافعي في العراق ومصر ، وربما كان ذلك بسبب الخطأ في النقل والغلط من الرواة ، كما في أغلب الروايات عن أبي حنيفة وأحمد ، ففي هذين المذهبين إذا لم تصح رواية عن الفقيه تفيد تراجعه عن قوله ، وجب الأخذ بالأقوى من الدليلين ، لأن أئمة المذاهب نصوا على : أن مذاهبهم هي ما وافق الحديث الصحيح (إذا صح الحديث فهو مذهبي ). 7. الأرجح في عقوبة الخمر أنها كانت حداً بلغ أربعين جلدة بفعل النبي صلى الله عليه وسلم ، وما زاده الصحابة فيما بعد إنما كان تغليظاً في التعزير والتأديب ، في بعض الحالات على بعض الشاربين للخمر ، وليس حكماً عاماً للجميع ، ولذلك نجدهم سرعان ما عادوا عن ذلك إلى الأربعين ، لما تأكدوا أن العقوبة حد لا تجوز مجاوزته . 8. الأرجح أن الصحابة اتفقوا (لاسيما عمر وعلي رضي الله عنهما) على أن من تزوج امرأة في عدتها من زوج آخر فعليهما التأديب ، ويفرق بينهما إلى حين انتهاء عدة الأول ، ثم تعتد من الثاني أيضاً ، وإن شاءا تزوجا بعد ذلك ولا تحرم عليه مؤبداً كما هو مشهور ، لأن ذلك لم يصح عن عمر ، وعلى فرض صحته فقد ثبت رجوعه عنه ليتفق مع علي عليه . 9. الراجح أن أبا حنيفة رجع عن قوله : بأن نهاية وقت المغرب بغياب الشفق الأبيض ، وأن الذي استقر عليه رأيه هو بغياب الشفق الأحمر ، ولا يصح روايته عن أبي حنيفة على أنه رأي له . 10. الراجح أن أبا حنيفة رجع عن النهي عن أكل لحم الخيل ، وقال بإباحتها . 11. الراجح عند أئمة المذاهب الثلاثة غير الحنفية أنهم رجعوا عن قولهم : إن علة الربا في النقدين ( مطلق الثمنية ) إلى القول بأنها : ( جوهر الثمنية ، أو الثمنية الغالبة ) . فلا يجوز البقاء على القول الأول لعدم وجود قائل به ، ولا يصح نسبته إلى الأئمة الثلاثة . 12. لا يجوز إفتاء من حلف بالطلاق بأن عليه كفارة يمين إذا نوى اليمين ، لأنه لم يقل بذلك أحد من أهل العلم سوى ابن تيمية ، ثم حرمها على نفسه ومنع غيره من القول بها .


Article
تأصيل القضايا الفقهية المعاصرة بين المقاصد والنصوص

Loading...
Loading...
Abstract

وفي نهاية هذه الدراسة المتعلقة بتأصيل القضايا الفقهية المعاصرة بين ظاهر النصوص وضوابط المقاصد الشرعية ، أمكننا التوصل إلى جملة من النتائج ، أبرزها : 1 ـ الأصل في التشريع هو الأخذ بظاهر النصوص ، وأنه لا يجوز العدول عن ظاهرها إلا بقرائن ملزمة ، وبناء على ذلك أجمع المسلمون على أن العمل بالظاهر واجب حتى يرد دليل شرعي صارف عنه إلى المحتمل المرجوح ، وعلى هذا كل من تكلم في الأصول والمقاصد الشرعية . 2 ـ وجد في المجتمعات الإسلامية من يسلك مسلك التطرف في التمسك بظواهر النصوص دون فقهها ، ومن غير الوقوف على مقصد الشرع منها . حتى ظهر في العصور المتأخرة من يتصور أنه يكفي للشخص ليكون مجتهدا بأمور الشرع أن يكون عنده مصحف ، أو كتاب من كتب الصحاح أو السنن ، وقاموس من قواميس اللغة ليمارس الاجتهاد أو يقول بحكم الشرع ، وهذا الصنف من الباحثين يصح أن يطلق عليهم مصطلح " الظاهرية الجدد " فهؤلاء اشتغلوا بالحديث ، ولم يتمرسوا في الفقه وأصوله ، ولم يعرفوا أسباب اختلاف الفقهاء ، ولم تصل مداركهم إلى ما وصل إليه الفقهاء في الاستنباط والتوجيه ، حتى أنهم أهملوا النظر إلى مقاصد الشريعة وغاياتها وأهدافها ، وابتعدوا عن تعليل الأحكام ومدى ارتباطها بالزمان والمكان والبيئات . 3 ـ بعض من تصدى للفتوى في القضايا المعاصرة بناء على ظاهر النصوص نجد أنهم قد أقدموا على تحريم كثير من المعاملات المباحة ، وإغلاق العديد من أبواب العلم والمعرفة ، وإخراج أقوام من الملة ، بزعم مخالفة النص القطعي وعدم الالتزام بالثابت من ظاهر الدليل ، والحقيقة أن الأمر لا يمكن أن يعالج بهذه الطريقة ، وإنما لابد للنص من ضوابط وقواعد يستند إليها المفتي أو المجتهد للتعامل معه والاستنباط منه ، وفي هذا يقول الإمام ابن القيم رحمه الله " لا يجوز للمفتي أن يشهد على الله ورسوله بأنه أحل كذا أو حرمه أو أوجبه أو كرهه إلا لما يعلم أن الأمر فيه كذلك مما نص الله ورسوله على إباحته أو تحريمه أو إيجابه أو كراهيته ،،، قال غير واحد من السلف: ليحذر أحدكم أن يقول : أحل الله كذا أو حرّم كذا ، فيقول الله له كذبت لم أحل كذا ، ولم أحرمه " . 4 ـ المتابع لمسيرة الاجتهاد الفقهي منذ عهد الصحابة رضي الله عنهم يدرك أن الأخذ بمقاصد الشريعة قد واكب حركة الاجتهاد منذ بداياتها ، فقد كان فقهاء الصحابة مثل أبي بكر وعمر وعثمان وعلي وابن مسعود ومعاذ بن جبل وابن عمر وابن عباس رضي الله عنهم يعتمدون في فتواهم النظر إلى ما وراء الأحكام من مصالح وعلل وحكم ومقاصد ، ولم يفت عن بالهم في أي مسألة حكموا بها مقاصد الشريعة وغاياتها وأهدافها رغم وفرة النصوص الشرعية الجزئية في كل من القرآن والسنة ، فربطوا الجزئيات بالكليات والفروع بالأصول والأحكام بالمقاصد والغايات ، وهو الأمر الذي أكده علماء الأصول من مختلف المذاهب الفقهية ، كالإمام الشافعي في الرسالة ، والجصاص في أحكام القرآن وغيرهم الكثير . ومن هنا وصف ابن القيم بأنه " الفقه الحي الذي يدخل على القلوب بدون استئذان ". 5 ـ إن الأمة اليوم بحاجة ماسة إلى اعتماد البعد المقاصدي في الفقه ما دام أنه يمثل منهج السلف من الصحابة والتابعين ومجتهدي الأمة على اختلاف مذاهبهم ليستمر الفقه متسما بالمرونة في مواجهة المستجدات والنوازل ، وليكون عاملا من عوامل تجديد الفقه وتقوية دوره ومكانته في حياة الأمة ، والحقيقة أن الفقه المقاصدي لا يختلف كثيرا عن منهج السلف في الكشف عن العلة ومناطها تخريجا وتهذيبا وتحقيقا ، إذ لولا ذلك لتعطلت أحكام الشريعة في مواجهة النوازل والوقائع المستجدة . 6 ـ إن الاكتفاء بالنصوص والاعتماد على ظواهرها إنما يمثل منهج غلاة الظاهرية ، الذين نفوا أن تكون الشريعة معقولة المعنى معللة بمقاصدها وعللها ومصالحها ، كما أن الانكفاء على المقاصد والإنفراد في اعتمادها ، دونما اعتبار للنصوص الشرعية وقواعدها وصيغها وأساليبها ، إنما يمثل غلاة أهل التأويل الذين أفرطوا في العدول عن الظواهر ، وبالغوا في التفسير المقاصدي ، وعولوا كثيرا على ما وراء النصوص والأدلة من معان ومصالح من غير قيود وحدود ، وبمنأى عن الشروط والضوابط ، فشذوا عن منهج الاجتهاد الأصيل وأوقعوا أنفسهم في مزالق عقدية وفقهية جعلتهم محل قدح وذم ، وأبعدتهم عن التعامل المباشر مع معطيات الوحي وألفاظه وعباراته . 7 ـ إن على الفقهاء المعاصرين المهتمين بمعالجة القضايا الفقهية المعاصرة أن يجمعوا في منهجيتهم الاستنباطية بين النص الشرعي ، وبين المصالح والمقاصد ، لتكون اجتهاداتهم وفتاواهم مناسبة للعصر ومواكبة للتطور العلمي والفكري والمنهجي ، مع عدم التفريط بثوابت التشريع من آيات القرآن الكريم والسنة النبوية ، ذلك أنه قد تسللت كثير من أفكار الحضارة المادية المعاصرة إلى عدد من الباحثين الذين وجهوا أعينهم صوب الغرب ومدنيته ، فتخيلوا جملة من المصالح الموهومة ، وحاولوا أن يلصقوها بالمصالح الشرعية المعتبرة بحجة تحقيق المقاصد الكلية ، ثم يستولدون من هذا اللقاح الهجين وغير الشرعي نتيجتهم المطلوبة التي يريدون التوصل إليها في: أن معظم أو جميع ما تعصف به علينا رياح الغرب أو الشرق أمور مرعية شرعا . 8 ـ ليس من سبيل للتخلص من هذا الخلط المتعمد في منهج البحث والاستدلال ، إلا أن يكون المهتم بفقه القضايا المعاصرة جامعا بين منهج النص والقواعد ، وأن يكون على بينة من الخصائص الجوهرية للمصالح والمقاصد الشرعية التي اعتبرها الشارع الحكيم ، وملاحظة تلك الخصائص والضوابط مع ما يسمى بالمصالح في الحضارة المادية المعاصرة ، ثم المقارنة بين خصائص كل منهما ، فإذا كانت تلك المصلحة التي يراد اعتمادها منضبطة بتلك الضوابط الشرعية ، فتلك مصلحة حقيقية تجدر مراعاتها وإن كانت خارجة عليها متجاوزة لحدودها فتلك مصلحة متوهمة ، وربما تكون مفسدة يجب دفعها وعدم مراعاتها . 9 ـ إن مراعاة مجمل الضوابط التي أشرنا إليها في هذه الدراسة ، سواء الضوابط التي يجب توافرها في العمل بالنص الشرعي من خلال التأكد من نسبة النص إلى مصدره والتوثق من صحته ، والتعرف على أسباب النزول ومناسبات الورود ، واعتماد قواعد اللغة ولسان العرب ودلالات الألفاظ وتحديد معانيها، واعتماد المنهج السياقي في فهم النص ، واعتماد مراتب النصوص من حيث كونها قطعية أو ظنية في ثبوتها ودلالتها ، والقراءة التكاملية الشاملة للنص ، والتجرد والموضوعية في فهم النصوص من جهة ، وكذلك الضوابط التي يجب توفرها في العمل بالمقاصد من حيث شرعية المقاصد وإسلاميتها وربانيتها ، وشموليتها وواقعيتها ، وعقلانيتها ومواءمتها للفطرة ، وعدم مخالفتها لنص قطعي صريح ، وعدم تفويتها لمقصد أهم منه أو مساو له ، وعدم معارضتها للإجماع ، وعدم معارضتها للقياس المنضبط ، كل هذه الضوابط تثبت أنه لا يمكن إنفراد أحد المنهجين في دراسة القضايا الفقهية المعاصرة واختيار الحكم الشرعي لها ، لأن هذه الضوابط تضعنا على الطريق العلمي الدقيق في منهج الاستنباط والاستدلال الصحيح الذي لا يخرج عن دائرة النص الشرعي ، ولا يتناقض مع المقاصد الشرعية ، وبهما يمكن تنزيل النصوص والمصالح على واقع الحياة ، ذلك أن العمل بالضوابط المرتبطة بكل من النص والمقاصد هو نفسه يمثل العمل بالمقاصد الشرعية ، وأن الإخلال فيها أو في ضابط من ضوابطها إنما يمثل في الحقيقة إخلالا بالنصوص الشرعية وبالمقاصد الشرعية وبمراد الله تعالى من تلك النصوص والمقاصد . حسبناأننا اجتهدنا ،،، ومن الله التوفيق


Article
صيرورة الدَين الآجل عاجلاً أو نافذاً

Loading...
Loading...
Abstract

بعد توفيق من الله تعالى على إتمام هذا البحث أرى أن أضع في خلاصته أهم النتائج التي توصلت إليها وهي: 1. الصيرورة بمعانيها الاصطلاحية واللغوية متقاربة من بعضها البعض ومشتركة في بعض المفردات، كالتحول والانتقال. 2. الدين يقسم إلى أقسام منها: الحال، والمؤجل أو الآجل، وإن هذا الأخير ممكن في حالات أن يتحول إلى عاجل أو نافذ، بمعنى آخر انقلاب العين وتحول ماهيتها إلى ماهية أخرى، وهو الذي يعني بالصيرورة. 3. اتفق الفقهاء عموماً على أن الدين هو فعل خير محمود تدعو وتشجع عليه شريعتنا الإسلامية الغراء، وإنه إلى أجل محدود حال في الذمة جائز. 4. أجمع العلماء على أن الدين الذي للميت إلى أجل فهو إلى أجله لا يحل بالموت. 5. حصل خلاف بين علمائنا –رحمهم الله تعالى- بالنسبة إلى الدين المؤجل على شخص ومات هل يعتبر حالاً بالموت أو لا؟ على مذهبين: الجمهور على أنه حال بالموت للأدلة الصريحة الصحيحة على ذلك والقول الآخر إنه إلى أجله. 6. من خلال أقوال الفقهاء واستعراض أدلة المذاهب المختلفة في هذه المسألة تبين أن الراجح هو حلول الدين المؤجل بالموت إبراءً لذمة الميت. 7. حقيقة التفليس هو الانتقال من حالة اليسر إلى حالة العسر، ولا يكون الرجل مفلساً إلا بقضاء القاضي وبطلب من غرماء المديون. 8. حصل خلاف بين علمائنا –رحمهم الله تعالى- في حلول الدين المؤجل بالتفليس هل حكمه حكم الموت في حلول الأجل أم لا على مذهبين: جمهور العلماء على أن الدين الذي على المفلس إلى أجل لا يحل بالإفلاس يبقى إلى أجله، بينما ذهب فريق آخر من العلماء أن الديون المؤجلة تعتبر حالة بالإفلاس أي بقضاء الحاكم. 9. من خلال استعراض أقوال الفقهاء وأدلة المذاهب المختلفة في هذه المسألة تبين أن الراجح هو عدم حلول الديون المؤجلة بالإفلاس بل تبقى إلى أجلها، لأن الإجماع انعقد على أن ديون المفلس المؤجلة على الناس لا تحل بالإفلاس، فكذا ما عليه لا يحل قبل أجله. 10. الخلاف الحاصل بين علمائنا الأفذاذ، وسادتنا من أصحاب المذاهب الإسلامية، هو خلاف رحمة وتوسعة، هدفه إصابة الحق، غير مبني على هوى أو عصبية أو انتصار للنفس. 11. وأخيراً... إن هذا الخلاف الذي عده بعضهم مراتب اجتهاد هو دليل على ملكة هؤلاء الأئمة الكبار، ويعد مفخرة من مفاخر الأمة ونهضتها وثروة عظيمة هائلة أنتجته عقول جبارة من نصوص الكتاب والسنة لها القدرة على السبر والتقسيم في المسائل الفقهية. الله أسال التوفيق والسداد... وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


Article
ولايـــــة المظـــالـم واختصاصاتها في الفقه السياسي الإسلامي

Authors: عقيل عبد الرزاق عفان
Pages: 1370-1399
Loading...
Loading...
Abstract

بعد حمد الله تعالى والصلاة والسلام على رسوله، فإنه لابد في ختام البحث أن أوجز أهم النتائج التي توصل إليها وهي: 1. رد المظالم إلى أصحابها دعت إليه الشريعة الإسلامية، وأصّلت له نصوص الكتاب والسنة، والواقع العملي التطبيقي للخلفاء الراشدين. 2. ولاية المظالم ولاية مستقلة تهدف إلى إنصاف المظلومين والحفاظ على حقوقهم من الجائرين من رجال الدولة أو المتنفذين وأصحاب السلطة والقوة، أو الحفاظ على المال العام من سطوة هؤلاء. 3. لم يكن رد المظالم قد تبلور كولاية مستقلة في الصدر الأول، بل تطور أداؤها حتى احتاج النظام السياسي في الإسلام إلى استحداث ولاية خاصة تعنى بهذا الواجب، وكان ذلك في خلافة بني العباس. 4. اشترط علماء الفقه السياسي شروطاً عدة لوالي المظالم كجلالة القدر والهيبة والعفة والورع. 5. يشترط في والي المظالم ان يُقلد من قبل الخليفة أو رئيس الدولة إذا لم تكن له ولاية عامة. 6. اشترطوا لمجلس المظالم ان يضم مع والي المظالم خمسة أصناف هم: الحماة والقواد، والفقهاء، والقضاة، والكتّاب والشهود. 7. تخصيص مكان ووقت معين للنظر في المظالم ليسهل على أصحاب الظلامات من إيصال شكاياتهم ومظالمهم. 8. حدد علماء الفقه السياسي اختصاصات والي المظالم في عشرة أمور: تعدي الولاة، والنظر في كتاب الدواوين، وجور العمال، وتظلم المسترزقه، ورد الغصوب، ومشارفة الوقوف، وتنفيذ ما عجز عنه القضاة، أو المحتسبة، ومراعاة العبادات الظاهرة، وفض النزاعات بين المتشاجرين. 9. النظر في المظالم يختلف عن النظر في القضاء من عشرة أوجه، وعن نظر الحسبة من وجهين. 10. ولاية المظالم ولاية ممتزجة بين قوة السلطة ونصفة القضاء، فهي أعلى رتبة من القضاء والحسبة. والله أسأل أن يجعل ما كتبته خالصاً لوجهه الكريم، وأن ينفع به وينفعنا به يوم نلقاه انه جواد كريم.


Article
قراءة تأمّلية في كتب الحنفية العبادات" الحكم على ظواهر الأعمال وإن كانت خلاف النية الأسباب والدوافع

Authors: قاسـم صالح علي العاني
Pages: 1400-1424
Loading...
Loading...
Abstract

أفرز البحث الأمور الآتية: أولا: لا يجوز فقهاء الحنفية كل أمر فيه تشبه بالملل الأخرى وإن كان خلاف النية ،مما يؤكد لنا حرص فقهاء الحنفية على نقاوة العقيدة من كل شائبة وإن كانت بالمظهر دون الجوهر، لخطورة مسائل العقيدة. ومذاكرة الحنفية للملل الأخرى في شئون العقائد، ومجادلة الأفكار والعقائد الزائفة مما انعكس على بعض المسائل التشدد مخالفة لأهل الكتاب وغيرهم. ثانيا: وجدت في كتب الحنفية و لاسيما في باب العبادات مسائل حكم عليها فقهاء الحنفية على الصور الظاهرة منها وإن كانت خلاف النية ، وهذا ما دعاني إلى تحرير هذه المسائل لبيان الدوافع والأسباب التي دعتهم في حكمهم هذا، مما يرفد كتب أسباب اختلاف الفقهاء بسبب جديد للحنفية. ثالثا: السعة في الفروع ، فقد قام الحنفية بتشقيق المسائل والبحث في الاحتمالات القريبة والبعيدة فكثر عندهم ما يسمى بالفقه الافتراضي، فضلا عن الاهتمام بمقاصد التشريع وفلسفته ، والإكثار من التعليلات والتبريرات للفروق بين المسائل المتشابهات ظاهرا. رابعا: كثرة الأقوال والكتب والروايات فضلا عن أن البعض يرى أن أدلة المذهب الحنفي ضعيفة ، وهذا الكلام مخالف للحقيقة، ويعود السبب إلى أن اعتناء الحنفية بالقواعد العامة والأصول العريضة للتشريع أكثر من اعتنائهم بموافقة الأدلة الجزئية. خامسا: من خلال عرض أقوال فقهاء الحنفية فيما يخص القراءة من المصحف ، يتضح لنا جواز القراءة للإمام في المصحف في أثناء صلاته ، فهو مروي عن عائشة رضي الله عنها والحسن ، وشعبة وغيرهم على أن لا تتخذ عادة ولاسيما في شهر رمضان مما يؤدي إلى التقاعس وضعف الهمة في حفظ القرآن الكريم . سادسا: فقهاء الحنفية حكموا على ما ظهر من الصور وإن كانت بخلاف الباطن في كراهية الصلاة تحريما في مواجهة النار الملتهبة أو الجمر في الكانون أو تتبع الجنائز بنار إلى قبره، وذلك للتشبه بالمجوس وأهل الكتاب. سابعا: ويكره لبس ثوب فيه تماثيل ذي روح ، وأن يكون فوق رأسه أو بين يديه أو بحذائه يمنة أو يسرة أو محل سجوده تمثال و لو في وسادة منصوبة لا مفروشة. واختلف فيما إذا كان التمثال خلفه ، والأظهر الكراهة، و لا يكره لو كانت تحت قدميه أو محل جلوسه ، لأنها مهانة، والتمثال خاص بذي الروح، وغير ذي الروح لا يكره.وفي الخلاصة : وتكره التصاوير على الثوب صلى فيه أو لا، وهذه الكراهة تحريمية. ثامنا: كره فقهاء الحنفية تحريما على من صلى وأمامه الصليب ، معللين ذلك ، لأن فيه تشبها بالنصارى ، ويكره التشبه بهم في المذموم وإن لم يقصده.فحكموا على ما ظهر من الصور الظاهرة وإن كانت خلاف النية. قال ابن عابدين: ويلحق الصليب وإن لم يكن تمثالا ذا روح، لأن فيه تشبها بالنصارى .....قياسا على التمثال الذي له روح يكون فوق رأسه أو بين يديه أو محل سجوده أو وسادة عليها الصليب. تاسعا: لا يكره أن يصلي وأمامه مصحف أو سيف سواء كانا معلقين أو بين يديه ، لأنهما لا يعبدان ، فالكراهة في القراءة منه لا في استقبال المصحف. أما المصحف فلأن في تقديمه تعظيمه عبادة والاستخفاف به كفر ، فانضمت هذه العبادة إلى عبادة أخرى فلا كراهة . ومن قال بالكراهة إذا كان معلقا معللا بأنه تشبه بأهل الكتاب مردود لأن أهل الكتاب يفعلونه للقراءة منه. وأما السيف فلأنه سلاح و لا يكره التوجه إليه ، فقد صح عن النبي صلى الله عليه وسلم يصلي للعنزة وهي سلاح. وغيرها من المسائل التي حكم فقهاء الحنفية على الصور الظاهرة وإن خالفت النية. عاشرا: تبين لنا من أقوال الحنفية الدوافع والأسباب في حكمهم على الصور الظاهرة وإن كانت خلاف النية ما يأتي: 1: الحفاظ على العقيدة نقية من كل شائبة وانحراف وزيغ. 2: ذم كل عادة جاهلية مقتها الإسلام. 3: مخالفة اليهود والنصارى والمجوس في عباداتهم. 4:المحافظة على العبادات من الانشغال عنها واللهو بغيرها فضلا عن تحقيق الخشوع في العبادة ولاسيما الصلاة.


Article
احكام القسم بين الزوجات في الشريعة الاسلامية

Authors: مجيد صالح الكرطاني
Pages: 1425-1472
Loading...
Loading...
Abstract

الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات ، والصلاة والسلام على المؤيد بالمعجزات وعلى اّله وصحبه أولي الفضل والكرامات وبعد :- فبعد أن رست سفينة رحلتي في ساحل مرساها لا بد من تسجيل أهم النتائج التي توصلت إليها في البحث وكما يأتي : • جاء هذا البحث لبيان معالم العدالة في واقع التعامل الأسري بين الزوجة والزوجات وزوجهنَ ليبين الحقوق فتحل بذلك المشاكل ويرضى كل طرف بحقه . • لكي يجب القسم على الزوج لا بد أن يكون للزوج زوجتان فأكثر . وإلا يعتزل الزوج كل زوجاته وإلا يكون القسم في الحب القلبي وإنما بما يظهر من التصرفات . • ترجح للباحث أن الزوجة إذا خرجت إلى الحج فلا يقضي لها زوجها ما فات ، لان السفر قد يطول وتتضرر الزوجة الأخرى بطول غيبته عنها بلا ذنب منها . • ظهر للباحث جواز جعل الزوج القسم ثلاث ليال متتابعة لكل واحدة بدلا من ليلة واحدة. • رجح الباحث حرمة وطء الزوج إحدى زوجاته مع علم الأخرى بذلك أو أنها تسمع ذلك للضرر المعنوي المترتب عليه . • رجح الباحث جواز أخذ الزوجة المال أو الحصول على منفعة مقابل إسقاط حقها في القسم أو تنازلها لشريكتها أو لزوجها . • رجح الباحث جواز بقاء الزوج عند زوجته الجديدة ثلاثة أيام للثيب وسبعة أيام للباكر ولا يشترط رضا باقي الزوجات . • رجح الباحث أن من لم يعدل في قسمه بين زوجاته فانه يستحق العقوبة بعد عرضه على القضاء . والقاضي يعاقبه العقوبة التعزيرية المناسبة . وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين .


Article
حكم تزويج الصغار بين الشريعة والقانون

Loading...
Loading...
Abstract

بعد انتهاء هذا البحث بتوفيق الله سبحانه وتعالى، أودُّ أنْ أُلخص النتائج الَّتِي توصلت اليها، وهي ما يلي: 1. بعد عرض تعريفات الفقهاء للزواج أرى ان التعريف المناسب هو: العقد عَلَى امرأة بلا مانع شرعي بقصد الاستمتاع بها، وحصول الولد، وغير ذَلِكَ من مصالح النكاح. 2. ثبتت مشروعية النكاح فِي الكِتَاب، والسنة، والاجماع. 3. يعقد الزَّوَاج وفي ظل نظامه تتكون الاسرة السليمة الصالحة المتماسكة، وينشا فيها الأولاد ذوو النسب المعروف، ومن مجموع هذه الاسر يتكون المجتمع المتماسك، بخلاف المجتمع الَّذِي يعج باولاد السفاح. 4. ان البلوغ يتحقق بوجود اماراته، ولا يحدث عند الصغار فِي سن واحدة، وهذا تتفاوت فيه الشعوب كما يتفاوت الافراد؛ لأَنَّهُ يعود إلَى عوامل مختلفة. 5. يجوز تزويج الصغار فِي الشريعة الاسلامية بشرط ان تكون للصغير مصلحة فِي هذا الزَّوَاج والصغيرة صالحة للمباشرة الجنسية. 6. ان المشرع العراقي راعى الاوضاع الاجتماعية فِي العِرَاق، ولا سيما خارج المدن؛ حيث يكثر الزَّوَاج فِي سن مبكرة، فأجاز للقاضي أن يأذن بزواج من بلغ الخامسة عشر من العمر إذَا وجد ضرورة قصوى تدعو إلَى ذَلِكَ، ويشترط لاعطاء الاذن تحقق البلوغ الشرعي والقابلية البدنية. 7. المستحقون ولاية الاجبار عَلَى الصغار فِي الزَّوَاج هما الاب والجد؛ لأَنَّهُمَا أدرى بمصالح أبنائهم، وأكثرهم حنوا وإشفاقا. 8. خلو قانون الاحوال الشخصية العراقي رقم 188 لسنة 1959 المعدل من الاشارة إلَى أحكام الولاية، وهذا يحسب عَلَى المشرع العراقي. والحمد لله الَّذِي بنعمته تتم الصالحات


Article
فقه الكلام وخطورة التقول على الله بغير علم

Loading...
Loading...
Abstract

قد تبيّن ممّا سبق معنى الفُتْيا، وحكمها، وأهميتها، وشروط المفتي، وخطورة القول على الله بغير علم، وأسبابه، ومظاهره، وآثاره . وقد أدى البحثُ إلى نتائج عديدة أهمها : 1- أهميَّةُ الفُتْيا، وأنَّها تبْيينُ أحكام الشرع، ووسيلةُ الحِفاظِ على الشريعة وديمومتِها، وأنَّ النَّاسَ محتاجونَ إليها دائماً . 2- جلالةُ منصب الفُتْيا، ولذا اشترطوا له شروطاً صعبةً، وقيدوا ذلك بقيودٍ ثقيلةٍ . 3- إنَّ أعظمَ المحرماتِ القولُ على اللهِ بغير علمٍ، وهو مضاهاة لربوبيةِ اللهِ تعالى وحاكميَّتِهِ . 4- إنَّ التساهلَ في الفُتْيا فتح باباً عظيماً للعبث بالمقدّساتِ واستهانة الناس بالدِّينِ حتى قيل : ((لا شيءَ أحبّ إلى فاسقٍ مِنْ زلّةِ عالِمٍ ))( ). وفي ختام هذا البحث أذكر عدةَ توصياتٍ تتعلقُ بهذا الموضوع: 1- ضرورةُ الاعتناء بموضوع الفُتْيا، مِنْ خلال دراستِها وتدريسها مستقلة لأهميتها. 2- العملُ على إيجاد المفتي المؤهَّل؛ لحاجةِ الناس إليه، وذلك من خلال نشر العلم الشرعي وتدريسه والاعتناء البالغ بطلبته ومصادره ومدارسه . 3- توعيةُ عوامِّ المسلمينَ بمعنى المفتي، وجَعْلُهم يميّزونَ بين أنصافِ المتعلمينَ وبين العلماء، أو بين العلماء وبين الخطباء المجرَّدينَ . 4- ينبغي أنْ تكون ثمّة مؤسساتٍ تعمل على مراقبة الفُتْيا؛ لضبط أمرها، وبيان خطر الدُّخلاء والأدعياء، على أنْ لا تكونَ هذه المؤسساتُ مرتبطةً بأنظمة حكمٍ جائرةٍ ذاتِ هوى، ويجب أنْ يدير هذه المؤسساتِ أهلُ العلمِ المعروفونَ بعلمهم وفطنتهم ودينهم وشجاعتهم . 5- على العلماء أنْ يكونوا قائمين بالميثاق الذي أخذه الله تعالى عليهم إذ قال :  وَإِذْ أَخَذَ اللَّهُ مِيثَاقَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ لَتُبَيِّنُنَّهُ لِلنَّاسِ وَلا تَكْتُمُونَهُ فَنَبَذُوهُ وَرَاءَ ظُهُورِهِمْ وَاشْتَرَوْا بِهِ ثَمَناً قَلِيلاً فَبِئْسَ مَا يَشْتَرُونَ  [آل عمران:187] فالميثاق - وهو العهد الثقيل المؤكد – أخذه الله تعالى على كلِّ ما أعطاه الكتب وعلمَه العلم أن يبين للناس ما يحتاجون إليه مما علّمه الله .( ) قال العلامة عبد الرحمن السعدي : ((  بِمَا اسْتُحْفِظُوا مِنْ كِتَابِ اللَّهِ وَكَانُوا عَلَيْهِ شُهَدَاءَ  [المائدة: 44] أي : بسبب أنَّ الله استحفظهم على كتابه وجعلهم أمناء عليه، وهو أمانة عندهم، أوجب عليهم حفظه من الزيادة والنقصان والكتمان، وتعليمه لمن لا يعلمه . وهم شهداء عليه بحيث إنهم المرجوع إليهم فيه، وفيما اشتبه على الناس منه، فالله تعالى قد حمّل أهل العلم مالم يحمله الجهال، فيجب عليهم القيام بأعباء ما حملوا، وأنْ لا يقتدوا بالجهّال بالإخلاد إلى البطالة والكسل، وأنْ لا يقتصروا على مجرّد العبادات القاصرة، من أنواع الذكر، والصلاة، والزكاة، والحج، والصوم، وغير ذلك من الأمور التي إذا قام بها غير أهل العلم سلموا ونجوا . وأما أهل العلم فكما أنهم مطالبون بالقيام بما عليهم أنفسهم، فإنهم مطالبون أنْ يعلّموا الناس وينبهوهم على ما يحتاجون إليه منْ أمور دينهم، خصوصاً الأمور الأصلية والتي يكثر وقوعها، وأنْ لا يخشوا الناس، بل يخشون ربَّهم، ولهذا قال :  فَلا تَخْشَوُا النَّاسَ وَاخْشَوْنِ وَلا تَشْتَرُوا بِآيَاتِي ثَمَناً قَلِيلاً  [المائدة: من الآية44] فتكتمون الحق، وتظهرون الباطل، لأجل متاع الدنيا القليل . وهذه الآفات إذا سلم منها العالم فهو من توفيقه وسعادته، بأنْ يكون همه الاجتهاد في العلم والتعليم، ويعلم أنَّ الله قد استحفظه ما أودعه من العلم واستشهده عليه، وأنْ يكون خائفاً مِنْ ربِّه، ولا يمنعه خوفُ الناس وخشيتهم من القيام بما هو لازمٌ له، وأنْ لا يؤثر الدنيا على الدين . كما أنَّ علامة شقاوة العالم أنْ يكون مخلداً للبطالة، غير قائم بما أمر به، ولا مبالٍ بما استحفظ عليه، قد أهمله وأضاعه، قد باع الدين بالدنيا، قد ارتشى في أحكامه، وأخذ المال على فتاويه، ولم يعلِّم عباد الله إلا بأجرة وجعالة . فهذا قد منَّ اللهُ عليه بنعمة عظيمة كفرها )) .( ) 6- ليس الكلام بغير عليم خطير فحسب ؛ بل إنَّ السكوت في موطن وجوب التكلم خطير أيضاً .


Article
أشكال التعبير عن الإرادة في العقد الإلكتروني بين الشريعة والقانون - دراسة تأصيلية –

Loading...
Loading...
Abstract

بسم الله والحمد لله ، والصلاة والسلام على اشرف خلق الله سيدنا محمد وعلى آله وصحبه ومن والاه ، وبعد: يشهد العالم الآن العديد من المتغيرات الحديثة على الصعيد الدولي ، التي تستدعي الوقوف عليها ودراستها دراسة جدية تميط اللثام عن الكثير من جوانبها لاسيما الفقهية والقانونية . ولعل من أهم هذه المتغيرات ثورة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات التي قضت على عنصري الوقت والمسافة ، والتي أدت الى تخطي الحدود الفاصلة بين الدول وعبر القارات ؛ حيث أصبح من السهل على أي شخص في أي مكان أن يحصل على جميع المعلومات التي قد يحتاج اليها في أي مجال من المجالات المختلفة عن طريق شبكة الانترنيت بمجرد الضغط على أزرار جهاز الحاسوب الالكتروني وأصبح العالم كله كقرية واحدة ينتشر فيها الخبر في التو واللحظة من أدناها الى أقصاها وفي كل اتجاه دون ان يكون للفوارق الزمانية ، والفواصل الجغرافية والسياسية أي تأثير . ومن أبرز النوازل في هذا المجال خصوصاً في مجال المعاملات المالية العقد الألكتروني فقد ظهر هذا العقد في ظل هذه الظروف العلمية المتسارعة واصبح التعامل به بين الأفراد المتباعدين في شتى انحاء الأرض وكأنهم في مجلس واحد ؛ نتيجة للزيادة المضطردة في معاملات التجارة الالكترونية التي أدت الى زيادة كبيرة في العقود الالكترونية المبرمة . فالعقد الإلكتروني يعد بمثابة القلب النابض للتجارة الإلكترونية، حيث أنه يمثل ترجمة شرعية وقانونية لتلاقي الإرادات بين البائع ومقدم الخدمة من ناحية والمشتري أو المستهلك من ناحية أخرى . لذا اخترت أن أكتب عن العقد الألكتروني وعن اهم ركن فيه الا وهو الايجاب والقبول وما هي الأشكال والوسائل التي يعبر بها عن هذا الركن المهم بالطرق الالكترونية ؛ فكان عنوان بحثي هو (( أشكال التعبير عن الارادة في العقد الالكتروني بين الشريعة والقانون)) – دراسة تأصيلية- لما ينطلي تحت هذه النوع من العقود من الجوانب الفقهية والقانونية ، علماً أن هذه الدراسة لن تكتمل وتستوي على سوقها- على ما يبدو لي- ان درست هذه الأنواع من العقود من وجهة النظر الشرعية فقط ؛ لأنها من العقود المستحدثة التي لا نجد لها ذكراً في مصنفاتنا الفقهية القديمة ، الأمر الذي دعاني الى إستخدام الكثير من المصادر والمراجع التي تكلمت على هذا النوع من العقود بالاضافة الى المصادر القانونية التي تناولت الجوانب القانونية للعقد الالكتروني ؛ ومن خلال هذه الدراسة الجامعة استطعت – بفضل الله – ان اعكس صورة واضحة عن اشكال التعبير عن الارادة في العقود الالكترونية مؤصلاً جوانبها من الناحيتين الشرعية والقانونية . وعلى هذا كان منهجي في البحث هو الموازنة بين العقد التقليدي الذي ذكره فقهاء الشريعة في مصنفاتهم ثم اردفه بالرأي القانوني – والذي غالباً ان لم يكن دائمًا لا يخرج عن الرأي الشرعي- ومن ثم أُخرِّج جوانب التعبير عن الارادة في العقد الالكتروني مستندا على الأقوال الفقهية والقانونية المتعلقة في العقود في هذا الجانب ؛ وما تفرد به العقد الألكتروني عن العقد التقليدي من خصائص او ميزات استخلصتها من المصادر ذات الصلة والتي بمجموعها لم تخرج عن القواعد العامة للعقود من وجهة النظر الشرعية والقانونية ، فكانت هذه الدراسة ، دراسة تأصيلية لأشكال التعبير عن الارادة في مثل هذه العقود . وأقتضت طبيعة البحث ان أقسمه على مقدمة ، وأربع مطالب ثم خاتمة واستنتاجات . المطلب الأول : تكلمت فيه عن مفهوم العقد في الشريعة والقانون وطرق التعبير عن الارادة ، وفي المطلب الثاني : طرق التعبير عن الإرادة في التعاقد عبر شبكة الانترنيت ، تكلمت فيه عن الايجاب والقبول الالكتروني وما يخصهما ، وفي المطلب الثالث : خصائص الإيجاب الالكتروني ولغته وصوره عبر الانترنيت ، وقد أحتوى هذا المبحث الكثير من الفروع كخصائص الايجاب والقبول الالكتروني وغيرها ، والمطلب الرابع : القبول الالكتروني : خصص للكلام عن القبول الالكتروني فقط وما يتعلق به من شروط ، ثم خاتمة واستنتاجات تضمنت اهم ما توصل اليه البحث من نتائج واخيراً قائمة بالمصادر والمراجع المستخدمة في البحث . هذا جهد المقل فما كان فيه من صواب فمن الله وبتوفيقه ، وما كان غير ذلك أستغفر الله العظيم منه واتوب اليه . وآخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين ، وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.


Article
الشيخ إبراهيم رحيم جدي الهيتي علم من أعلام الأنبار 1933- 1984م

Loading...
Loading...
Abstract

الحمد لله والصلاة والسلام على محمد رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه: وبعد: فلا بد لكل عمل من نهاية وها أنا أصل إلى نهاية المطاف في هذا البحث المتواضع لأسجل أهم ما توصلت إليه فيما يأتي: 1 - لقد عشنا في كنف رجل بذل نفسه وما يملك من أجل أن يوصل أحكام الله إلى أفراد مجتمعه، ألا وهو ( الشيخ إبراهيم رحيم جدي الهيتي ). 2 – كان الشيخ الهيتي حاد الذكاء وعالي الهمة وقوي العزيمة، لا تأخذه في الله لومة لائم. 3 – كان مميزاً بين أقرانه وزملائه ومحبباً إلى شيوخه ومُقدَّراً بين أفراد مجتمعه. 4 – تتلمذ – رحمه الله – على يد الأعلام العلماء الأجلاء في عصره كالشيخ أمجد الزهاي والشيخ عبد العزيز السامرائي. 5 – أعاد فتح المدرسة الدينية في مدينة هيت بعد أن أغلقت لسنوات وأصبح مديراً ومدرساً فيها. 6 – أنشأ جامعاً ومدرسةً دينيةً في هيت وأسماها ( جامع عثمان بن عفان ) و ( مدرسة عثمان بن عفان الدينية ). 5 – انتدبه شيخه السامرائي- بعد أن اشتد به المرض - ليكون خليفته في الجامع الكبير والمدرسة الدينية في الفلوجة. 6 - كان منهجه إلقائياً حيث يقوم بشرح المتون وتوضيح عباراتها والغور في التعليلات. وكان يعطي طلبته فرصة للمناقشة والحوار العلمي، وقد سار منهجه في التدريس على طريقة التحلق – أي أن الطلاب يكونون دائرة حول شيخهم – جالسين على الأرض، يستمع لكل واحد منهم عما حفظه في اليوم السابق من المتون ويسأله عن معاني الألفاظ وبعض العبارات، حتى إذا أدرك أن جميع من في الحلقة قد ضبطوا درسهم السابق – من غير توقيت للزمن الذي يستغرقه تلاميذه في حفظهم للدرس - انتقل بهم إلى درس جديد. 7 - بذل الشيخ إبراهيم جهدا غير طبيعي من أجل بناء وإدارة عدد من المساجد والمدارس الدينية في كل من هيت وكبيسة والبغدادي والفلوجة والرطبة وضواحي تلك المناطق. 8 – لم يكتف الشيخ إبراهيم الهيتي بالتدريس وإدارة المسجد، بل كان رجلاً يدعو إلى سبيل ربه بالحكمة والموعظة الحسنة، يعض الناس ويذكرهم بأمور دينهم والواجبات الملقاة على عاتق كل واحد منهم. 9 – كان الشيخ الهيتي – رحمه الله - ذا مكانة اجتماعية مرموقة، يحبه الناس ويجلوه؛ لأنه كان يمشي في حاجاتهم ويمد يد العون والمساعدة ويحل مشاكلهم، وكان يتدخل كثيراً في حل النزاعات والخلافات التي تحصل بين الناس أفراداً وجماعات وعشائر، ولا يتوانى في التدخل لإصلاح ذات البين، بل يسارع إلى المتخاصمين ليجمع بينهما من غير حيف على أحد. 10 – وصفه طلابه وأقرانه بأن من سماته الخشية والخوف من الله عز وجل، وبالمقابل فقد كان جريئاً في قول الحق والتعبير عن رأي الدين في أي مسألة من غير مجاملة لأي شخص مهما كان مقامه ومركزه، وكان عالما ورعا تقيا – رحمه الله تعالى. 11 – منحه مشايخه الإجازة العلمية التي يصل سندها إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم. 12 – تتلمذ على يديه كثير من طلاب العلم الشرعي حتى وصل عددهم إلى ما يزيد الثلاثمائة. 13 – له مؤلفات في علوم مختلفة استطعت الحصول على أربعة منها. وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين.


Article
وسائل إثبات النسب في الشريعة الإسلامية

Authors: محمد نجيب الجوعاني
Pages: 1625-1666
Loading...
Loading...
Abstract

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى اله وأصحابه الغر الميامين... بعد هذه الرحلة العلمية في (وسائل إثبات النسب في الشريعة الإسلامية) أوجز أهم ما خلصت إليه من نتائج وهي الآتي: 1. اهتم الإسلام اهتماماً كبيراً بالنسب باعتباره من مقاصد الإسلام الكلية الخمس وباعتبار تعلق الكثير من الأحكام المهمة به كـ(الميراث، والنفقة، والزواج) فحرم الزنا، والتبني، وتزوير الأنساب، وأباح الزواج واوجب الإشهاد عليه، واهتم بعلم الأنساب وندب إليه. 2. من الوسائل التي يثبت بها النسب (الفراش) فقد اجمع الفقهاء على أن قيام الزوجية الصحيحة سبب لإثبات النسب عند توفر الشروط وانتفاء الموانع. 3. بعد استعراض آراء الفقهاء في مسالة بم تصير الزوجة فراشاً؟ ترجح لدي قول جمهور العلماء بان الزوجة تصبح فراشاً بالعقد عليها مع إمكان الوطء، وذلك لما ساقوه من أدلة وجيهة في هذا المجال. 4. يثبت النسب كذلك بـ(الإقرار) وهو على قسمين: الأول: إقرار فيه تحميل النسب على نفسه خاصة، والثاني: إقرار فيه تحميل النسب على غيره. ولكل قسم شروط سبق ذكرها. 5. ويثبت النسب أيضاً بـ(البينة) ونوع البينة التي يثبت بها النسب هي الشهادة، وهي على نوعين: 1. شهادة بالتسامع والاستفاضة. 2. شهادة بالمعاينة. 6. كما يثبت النسب (بالقيافة) عند جمهور الفقهاء من المالكية والشافعية والحنابلة خلافاً للحنفية، ويكون الأخذ (بالقيافة) حيث لم يوجد دليل لإثبات النسب أو يوجد دليلان متعارضان حول إثبات النسب، وللأخذ بالقيافة شروط ذكرت في محلها. 7. ومن الوسائل العلمية الحديثة التي يثبت بها النسب (البصمة الوراثية) والتي تعرف بأنها: البنية الجينية نسبة إلى الجينات أي الموروثات التي تدل على هوية كل إنسان بعينه. إلا إنه لاستخدام هذه التقنية الحديثة ضوابط ينبغي الأخذ بها لكي يثبت بها النسب. أخيراً: وليس آخراً أرجو أن أكون قد أسهمت في بحثي المتواضع هذا في خدمة وإغناء المكتبة الإسلامية بما ينفعني وينفع غيري... وأخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين..


Article
حكم تحمل دية خطأ القاضي في الحكم

Loading...
Loading...
Abstract

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد: فبعد الخوض في هذا البحث والذي كان بعنوان ( حكم تحمل دية خطأ القاضي في الحكم – دراسة مقارنة في ضوء الفقه الإسلامي والقانون العراقي- ) نصل إلى نهاية المطاف حيث نلخص أهم النتائج التي توصلنا إليها من خلال رحلتنا في هذا البحث، والتي تمثل خاتمةً اشتملت على أهم الأقوال التي رأينا أهل العلم يرجحونها وعلى النحو الآتي : 1. نرى أن التعريف المختار للدية: أنها المال الذي يجب بمقابلة الآدمي أو طرفٍ منه يؤدى إلى المجني عليه أو وليه أو ورثته بسبب جناية، وهو ما قال به الحنفية رحمهم الله في أحد تعريفاتهم وكذلك الحنابلة. 2. جاءت مشروعية الدية في نصوصٍ قطعية الثبوت والدلالة في كتاب الله تعالى وسنة النبي محمد صلى الله عليه وسلم وإجماع أهل العلم، أما أصلها فستة أنواع وهي: الإبل، والذهب، والورق، والبقر، والغنم، والحلل، فإن عدمت فتجب قيمتها بنقد البلد الغالب بالغةً ما بلغت. 3. أن العاقلة تعطي عدة معانٍ بحسب وقوع الخطأ، لذا فتشمل بيت المال، والوزارة، والنقابة، أو عصبة الجاني وذا قرابته. 4. إن الحكمة من تشريع العاقلة – على اختلاف معانيها السابقة – هي حفظ النفس الإنسانية من الانتهاك وصون الدماء وعدم إراقتها بغير حق، وفي نفس الوقت زجرٌ للجناة وردعٌ للقتلة، وكذلك تخفيفاً عن كاهل الجاني إذا وقع منه ذلك خطأً، مواساةً وإعانةً له وتخفيفاً عنه حتى لا يتضرر تضرراً مادياً كبيراً يضاف إلى ضرره النفسي، وكذلك دعم أواصر الألفة والمحبة بين جميع أفراد العاقلة. 5. تناول الفقه الإسلامي أهم الأسباب التي من الممكن أن يقع فيها خطأٌ من القاضي وتتلخص فيما يأتي: أ‌. إذا تعمد القاضي الخطأ بأي وسيلةٍ كانت فإنه يتحمل ما يترتب على خطأه ولذا فيقتص منه. ب‌. من الأسباب التي يقع فيها القاضي اعتماده على إحدى وسائل الإثبات سواءٌ كانت في الشهادة، أو الإقرار، أو خطأ المفتي، أو اجتهاد القاضي نفسه وإلى غير ذلك من وسائل الإثبات. 6. اتفق فقهاء الشريعة الإسلامية كما هم فقهاء القانون على أن الخطأ الشخصي الذي يقع من القاضي يتحمله القاضي وعاقلته (عصبته وذوو قرابته)، واتفقوا أيضاً على القاضي إذا تبين خطأه في الحكم ولم ينفذ وكان مما يمكن تداركه فيبطل ذلك الحكم ولا ينفذ سواء كان في حدٍّ أو غيره. 7. بعد الخوض في أقوال الفقهاء في مسألة (حكم تحمل دية خطأ القاضي في الحكم) نرى أن المذهب الراجح في هذه المسألة هو ما ذهب إليه الحنفية والمالكية الحنابلة وغيرهم من الفقهاء إلى أن دية خطأ القاضي يتحملها بيت المال (الدولة) وذلك حمايةً لمصلحة المتضرر من جهةٍ وصيانةً لمركز القضاء والحفاظ على قدسيته من جهةٍ أخرى. 8. نرى أن المشرع العراقي في تناوله لأسباب خطأ القاضي لم يتطرق إلى جميع الأسباب التي من الممكن أن يخطأ القاضي فيها لذا نوصي المشرع العراقي في صياغته للقانون المدني أن يستعين بالنصوص الشرعية والادلة الاجتهادية وأقوال الفقهاء لتقصي جميع الأسباب التي يمكن أن يخطئ القاضي فيها. 9. يرى المشرع العراقي أن الدولة مسؤولةٌ عن الخطأ الذي يقع من تابعيها ومنهم القاضي، لكن تعود الدولة بعد ذلك على القاضي بدفع ما تحملته من تعويضٍ وعليه فإن القانون يوافق الشريعة الإسلامية في الشطر الأول وهو تحمل الدولة التعويض أو الدية، لذا فنوصي المشرع العراقي بأن يأخذ بالقول الراجح من أقوال الفقهاء وهو أن تتحمل الدولة خطأ القاضي المبني على اجتهاده دون الرجوع إليه فيما بعد ما لم يتعمد الخطأ أو يكون خطأً شخصياً. 10. نص المشرع العراقي على أن الخطأ الذي يمكن أن تتحمله الدولة ثم تعود به على القاضي هو الخطأ الجسيم أو المبني على غشٍّ أو محاباة أو غيرها من الأسباب التي ذكرتها المادة (286)، بينما لم تفرق الشريعة الإسلامية في ضمان خطأ القاضي بين أن يكون الخطأ جسيماً أو غير جسيمٍ، فإن بيت المال (الدولة) تتحمل خطأ القاضي المبني على أي سببٍ من الأسباب المتقدمة التي يمكن أن يقع فيها خطأٌ من القاضي، لذا نوصي المشرع العراقي أن يأخذ بما ذهبت إليه الشريعة الإسلامية تحقيقاً للعدالة. 11. إن المشرع العراقي ينص على أن تعويض المتضرر من جراء خطأ القاضي يعود إلى اجتهاد القاضي وفقاً لما يصيب المتضرر من خسارةٍ أو ما يفوته من كسب، بينما تناولت الشريعة الإسلامية تعويض المتضرر من جراء خطأ القاضي بدقةٍ متناهيةٍ وبنصوصٍ محددةٍ لمقدار الدية ولم تترك ذلك خشية أن يقع ظلمٌ من القضاة في اتباع الهوى أو محاباةً لأحد، لذا نوصي المشرع العراقي ايضاً بان يحدد تعويض المتضرر بمقدار الدية بأي نوعٍ من أنواعها المذكورة في النصوص الشرعية تحقيقا للعدالة .


Article
الشيخ عبدالعليم السعدي وأثره في التدريس والدعوة والإرشاد

Loading...
Loading...
Abstract

الحمد لله والصلاة والسلام على سيدنا محمد رسول الله وعلى اله وأصحابه ومن تبعه ومن والاه وبعد: فان هذا البحث الذي أسميته (الشيخ عبد العليم السعدي وأثره في التدريس والدعوة والإرشاد)قد بينت فيه سيرته من حيث نسبه وولادته ومسيرته العلمية والاجتماعية ومواقفه السياسية وآثاره ومناصبه ووفاته وكان مايلي: 1. الشيخ من مواليد 1942من عشيرة البوعباس من أكابر عشائر مدينة سامراء التابعة لمحافظة صلاح الدين انحدر احد أجداده-السابع-إلى مدينة هيت احد مدن محافظة الانبار واجدا لقمة العيش فيها وعرف لقبه بالسعدي نسبة إليه,واستقروا في هيت. 2. نشأ في اسرة متواضعة كان أبوه بناءا وله خمسة أشقاء وشقيقتان وخمسة أبناء وخمس بنات ,أما أشقاؤه فأشهر من أن يعرفوا,وأما أبناؤه فكلهم يحملون الشهادات العليا وهم يمارسون الإمامة والخطابة في مساجد الرمادي والتدريس في الكليات ذات الاختصاص. 3. درس في هيت والفلوجة وبغداد ومارس الإمامة والخطابة فيها ومنح الإجازة العالمية عام 1993وحصل على شهادة الماجستير عام1995 والدكتوراه عام1998الى أن بقي ملازما للإمامة والخطابة والتدريس في مدرسة عبد الله بن المبارك الدينية في الرمادي. 4. كان له مشايخ وأساتذة من العراقيين والمصريين المشهود لهم بالعلم والورع والتقوى , وكان يتأسى بهم أمثال الشيخ عبد العزيز سالم السامرائي والشيخ عبد القادر الخطيب والشيخ نجم الدين الواعظ وغيرهم ,وقد تتلمذ على يديه كثير ممن هم اليوم من الأمة والخطباء وأساتذة الجامعات. 5. كان حريصا على العلم الشرعي تدريسا ودراسة وتطبيقا وتربية , وكان سهلا في إيصال المادة العلمية إلى الطلبة وكيفية التعامل مع الطلاب, الأمر الذي يجعلهم يحترمونه ويحبونه ,وكان حريصا على تدريس الميراث الشرعي وعلم الفرائض ,وكان معتمدا في المحاكم الشرعية في حل كثير من المسائل المعضلة لدى المحكمة 6. كان يدعو لمنهج الوسطية في دعوته وخطبه وكان منهجه شموليا غير متعارض مع الاصول والثوابت التي جاء بها الشارع الحكيم. 7. كان معتمدا في سفرات الحج والعمرة في الإرشاد والتوعية الدينية وفي أحكام الحج وغيرها, حيث كان الصمام الأمان لكثير من الخلافات التي تحصل بين المرشدين 8. لم يكن معروفا على مجال السياسة ,حيث كان مستقلا من أي حزب وهيئة اوحركه, وقد سجن في كل عهد, وكان يحارب الأفكار الإلحادية ومن يأت بها. 9. كان له دورا كبيرا في إصلاح ذات البين وفتاوى الطلاق وإحكام البيع والشراء, وانتخب رئيسا للجنة الإصلاح في محافظة الانبار لحل المشاكل التي تحصل بين العوائل والقبائل. 10. لم يكن لديه رغبة في اعتلاء المناصب الإدارية ولكنه رأى من الواجب الشرعي وجوده في بعض المناصب الدينية والعلمية, لاسيما بعد وجود الاحتلال الأمريكي,مثل: رئاسة رابطة علماء الانبار ,ورئاسة المجلس العلمي في الأوقاف ,وإدارة المدرسة الدينية في الرمادي وغيرها 11. كتب وألف في الفقه والعقائد والتفسير والحديث والسيرة ,وابرز مؤلفاته سلسلة-ايهاالمسلم- المشهورة 12. كانت وفاته يوم الجمعة الموافق 2/7/2010بعد المغرب حيث اختاره الله شهيدا على يد زمرة ضالة وذالك من خلال أسلحة كاتمة للصوت .فكان خبر وفاته وقعا كبيرا أذهل الجميع سواء داخل العراق اوخارجه. نسأل الله أن يوفقنا لإكمال المسير العلمية والدينية بعده وان تكون أعمالنا خالصة لوجهه تعالى انه نعم المولى ونعم المجيب


Article
العقاقير الطبية وأثرها في تأخير الدورة الشهرية في المنظور الشرعي

Loading...
Loading...
Abstract

أهم التنائج التي توصلت إليها من خلال هذا البحث أمران . الأمر الأول : أن الراى الراجح هو جواز استخدام الأدوية لتأخير الحيض حيث انه يتماشى مع الواقع الذي نعيشه وتحتاجه النساء وخاصة في الحج ، والعمرة، والصيام. الامر الثاني : الراجح أن المرأة تكون في حكم الطاهرات وقت انحباس الدم بسبب تعاطي الأدوية لتأخير الحيض. وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد خاتم الأنبياء والمرسلين وعلى آله وصحبة جمعين.


Article
بيع التلجئة في الفقه الإسلامي

Loading...
Loading...
Abstract

الحمد لله رب العالمين والصلاة على النبي الأمي وعلى اله وأصحابه أجمعين. بينّا في هذا البحث بيع التلجئة وما فيه من اختلاف بين فقهاء الشريعة، واهم نتائج هذا البحث: 1- بيان معنى التلجئة لغة واصطلاحاً. 2- التلجئة في أنشاء البيع والراجح ماذهب إليه القول الثالث محمد بن الحسن أجازه البيع بتراضيهما وذلك خوف من السلطان. 3- يكون البيع جائز بالشروط والأركان الموجود في عقد البيع. 4- اما البيع بالأثمان الراجح فيه هو البيع الباطن والله اعلم لان المسلمون على شروطهم وقد اشترطوا ثمن السر 5- في جنس البيع ما ذهب اليه الشافعية البيع يكون الف درهم ثم يظهر البيع بمائة دينار فيكون البيع بالثمن المعلن.


Article
تخصيص العام بالمصلحة المرسلة وبعض تطبيقاتها الفقهية

Loading...
Loading...
Abstract

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين أما بعد : حمداً لله شكراً على توفيقنا وتيسيره لنا إنجاز هذا البحث الذي أهتم بموضوع (تخصيص العام بالمصلحة المرسلة وبعض وآثارها الفقهية ) ، وقد توصلنا من خلال بحثنا هذا إلى عدة نتائج يمكن إجمالها بما يلي نقول :- 1. المصلحة او التخصيص بالمصلحة المرسلة في حقيقية الامر هي المصلحة التي تستند الى اصل كلي وليست هي المصلحة المرسلة المجردة كما قال بها الدكتور البوطي :- فمن الخطأ البين الذي لايغتفر ان اطلع على حكم في مذهب الامام مالك مثلاً , ينطوي ظاهرة على تخصيص او تقيد لنص ما , من اجل مصلحة مجردة...)) وقوله ايضاً :- (( المصلحة التي تخالف النص تنقسم الى مصحلة مجردة لا شاهد لها في اصل معتبر وهي المرسلة , والى مصلحة لها شاهد معتبر وهي ما استند الى دليل القياس...)) وانما ماهو بما استندت اليه من اصل كلي , وماتفرع عنه من قواعد كلية فهو ليس تخصيص بالتشهي والرأي المجرد.التعارض بين النص العام والمصلحة المرسلة هو تعارض بين عامين هو عام من جهة الصيغ وهو حقيقه الامر العام الوارد من قران او سنة وبين عام استفيد منه من الاستقراء الوارد من النصوص وهو القاعدة الكلية والمصلحة المرسلة جزء من هذه القواعد 3. تبين من الاستقراء الوارد من النصوص ألعامه , وهي إما أن تكون ذات دلاله قطعية , وإما أن تكون ظنية ، وهذا المعنى أورده مصطفى الشلبي في كتابه قليل الاحكام ويبنى على ذلك العموم امران : الاول : التخصيص بالمصلحة المرسلة المستندة الى قاعدة كلية قطعية , معتبر مطلقاً سواء اكان النص العام متواتراً او احاداً عند جمهور العلماء بما فيهم الحنفية الثاني : التخصيص بالمصلحة المرسلة المستندة الى قاعدة الكلية الظنية , وهو محل بحث واجتهاد 4. التخصيص بالمصلحة هي تعطيل مؤقت لبعض افراده العموم للحاجة والمصلحة فأذا زالت الحاجة والمانع رجع ذلك الفرد المستثنى الى حكمه الاصلي والله تعالى نسأل أن يغفر لنا زلاتنا وأن يرزقنا التقوى والصلاح حسن الختام. وصلى الله وبارك على سيدنا محمد  وعلى آله وصحبه ومن تبع هداه واستن بسنته الغراء إلى يوم الدين ، والحمد لله رب العالمين .


Article
المسائل الشهيرة في علم المواريث

Authors: امجد مراقب داود عبيد
Pages: 1830-1881
Loading...
Loading...
Abstract

من خلال جهدي المتواضع في هذا البحث فإني توصلت الى النتائج التالية : 1ـ ان علم الفرائض من أعظم العلوم قدرا ، وكفاه فخرا وشرفا ان الله سبحانه وتعالى هو الذي تكفل بوضعه ، حيث فرض المواريث مفصَّلة بحكمته البالغة وقسمها بين اهلها برحمته الواسعة . 2ـ ثم تولت السنة النبوية شرح احكام المواريث بمتضافر الاخبار ومشهور الاثار . 3ـ حظي هذا العلم بمنزلة رفيعة لدى الصحابة رضوان الله عليهم ومن تبعهم من الفقهاء حتى عده بعضهم علما بذاته ، ولم يعتبروه باباً كسائر ابواب الفقه . 4ـ قضاء الصحابة رضوان الله عليهم بهذه المسائل بخلاف ما هو مألوف من قواعد الميراث وبما لا يتعارض مع النص ما هو الا دليل على مرونة التشريع الاسلامي وسعته وشموليته لكل زمان . 5ـ اعطاء الام ثلث الباقي بقضاء سيدنا عمر رضي الله عنه انما هو عمل بنص القران كما بينت ذلك 6ـ لَمْ يَرِدْ نَصٌّ فِي الْكِتَابِ وَلاَ فِي السُّنَّةِ فِي مِقْدَارِ مِيرَاثِ الجد مَعَ الإخوة والأخوات الأشقاء أو لأب وَإِنَّمَا ثَبَتَ الْحُكْمُ بِاجْتِهَادِ الصَّحَابَةِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ ، ولذلك كان كثير منهم يتوقفون في امره ويتخوفون من البت في حكم توريثه 7ـ المسألة الاكدرية كدَّرت على زيد رضي الله عنه مذهبه من ثلاث نواح : أ ـ اعال بالجد ولا عول عنده في مسائل الجد ب ـ فرض للاخت ، ولا يفرض عنده للأخوات مع الجد ج ـ جمع سهام الفرض للجد والأخت وقسمها على التعصيب ولا نظير لذلك 8ـ تشريك الإخوة الأشقاء مع الإخوة لأم في المسألة المشتركة لأن لهم رحمًا بالأمِّ وليس سقوط تعصيبهم يوجب سقوط رحمهم وإِذَا لَمْ يَزِدْهُمُ الْأَبُ قُوَّةً لَمْ يَزِدْهُمْ ضَعْفًا ، وَأَسْوَأُ حَالِهِ أَنْ يَكُونَ وُجُودُهُ كَعَدَمِهِ كَمَا قَالَ السَّائِلُ : هَبْ أَنَّ أَبَاهُمْ كَانَ حِمَارًا 9ـ اجمع الصحابة رضوان الله عليهم على القول بالعول عند تزاحم الحصص وبذلك يحرم مخالفة هذا الاجماع وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على سيدنا محمد ، وعلى آله وصحبه الطيبين الطاهرين .


Article
المسائل المالية المعاصرة المتعلقة بالمسجد

Loading...
Loading...
Abstract

الحمد لله الواحد المنان الذي منا علينا بإتمام هذا البحث والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم فببركته انجزناه ونحب أن نوجز القول فيما أهـم ما توصلت إليه من نتائج وهي : • اتفق جمهور الفقهاء على كراهة غرس الأشجار في المسجد ومنهم من اعتبرها تشبه باليهود لانها تشغـل مكان الصلاة . • جوز أكثر العلماء نقل مال المسـجد إذا المسجد غير محتاج لماله ففي هذه الحالة يصرف فيما هو الأقرب إلى قصد الواقف من نقله إلى مسجد آخر . • إن يكون ذلك في نظر صاحب المسجد, لا احد يتصرف في الوقف • لا يتصرف الناس أو يتعـجل في النقل , ولم تظهر في هذا النقل المصلحة الراجحة . • أن ينقل إلى شيء من جنسه لأن هـذا اقرب إلى قصد الواقف فالمال الموقوف على مسـجد لمسـجد والموقوف على الجهاد للجهاد وهكذا . • أن يـكون ذلك بعـلم صاحب الوقف إن وجد . فإن لم يوجد فـكل أمره إلى ناظر الوقف أو ولي الأمـر . وأن الحمد لله رب العالمين وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .


Article
أثر صبغة الألوان في المعاملات المالية المعاصرة

Loading...
Loading...
Abstract

الحمد لله رب العالمين في البدء والختام على توفيقه وعونه على إتمام هذا البحث الذي تناولنا فيه مسألة فقهية مهمة في معاملاتنا المالية والتي كانت غائبة عن بال الكثير منا, فمسألة اللون وأثره في المعاملات المالية مسألة فقهية قديمة وحديثة واردة في كثير من معاملاتنا ومع هذا فنحن في غفلة عنها,من خلال هذا البحث خرجت بعدة نتائج اهمها:ـ 1 . إن كلمة الصبغة قد ذكرها الله في كتابه العزيز . 2.إن كلمة اللون كذلك ذكرها الله تعالى بكتابه الحكيم . 3. إن للون تأثير بالعبادات. 3.إن للون اثر في تغير كثير من أحكام المعاملات سواء القديمة أو المعاملات المعاصرة. 4.إن للون اثر في حياتنا اليومية حيث يدخل من باب إكمال الزينة ، حيث تناسق الألوان بين الملابس وكذلك تغير الألوان في فصل الصيف والشتاء . 5.إن علمائنا الاكارم لم يتركوا شي في الفقه إلا وذكروه ، حتى النوازل لابد أن نجد لهم منه نصيب ،رحمهم الله تعالى أجمعين. وصلى الله على على سيدنا محمد وعلى اله واصحابه اجمعين ......وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين......


Article
القاعدة الفقهية التحري يقوم مقام الدليل الشرعي عند انعدام الأدلة دراسة فقهية مقارنة

Loading...
Loading...
Abstract

الحمد لله رب العالمين , والصلاة والسـلام على سيدنا محمد صلى الله عليه وسـلم , وعلى آله وصحبه , ومن سار على نهجه إلى يوم الدين 0 بعد هذا العرض , المتضمن القاعدة الفقهية التحري يقوم مقام الدليل الشرعي عند انعدام الأدلة , أوجز النتائج التي توصلت إليها بما يلي : 1 ـ أن القواعد الفقهية لها أهمية كبيرة في معرفة أحكام المسائل , والحوادث , والوقائع على مر الأزمان والعصور 0 2 ـ أن التحري دليل شرعي عند انعدام الأدلة وذلك ثابت من القرآن الكريم , والسنة النبوية , وأيده العقل 0 3 ـ أن التحري لا يجوز في وقت الاختيار , وإنما يجوز في حالة الضرورة فقط 0 4 ـ أن التحري يكون في الأقوال والأفعال , كما جُعل معياراً في العبادات والمعاملات 0 5 ـ أن التحري لا يجوز في الفروج , لأن التحري دليل ضروري , فكل ما لا يباح عند الضرورة لا يجوز فيه التحري 0 6 ـ أن التحري جائز في الفروض , والسنن , وفضائل الأعمال 0 وبهذا راجياً من الله العلي القدير , أن يتقبل منا خالص الأعمال , وأن يجعل عملي هذا خالصاً لوجهه الكريم , آمين 0


Article
الخلاف والخروج منه

Loading...
Loading...
Abstract

تناول البحث الخلاف الذي هو ذهاب أحد المذهبين خلاف ما ذهب إليه الآخر، والخلاف من سنن الله الكونية منه ما هو محرم ومنه ما هو مباح ومنه ما هو مستحب وفيه خلاف ، ويكون الخلاف رحمة وسعة في حالات وشر ونقمة في حالات ، وأسباب الخلاف تدور حول اختلافهم في ثبوت أو فهم الدليل أو اختلافهم في القواعد الأصولية واللغوية ، وأقسام الخلاف ثلاثة أقسام خلاف عبارة وهو خلاف لفظي فلا يجوز فيه الإنكار لأنَّه لا يتفرع عليه حكم قطعاً، وخلاف تضاد وهو القولين المتضادين الذي يكون فيه احدهما مخالف للدليل البين بغير دليل وهو أنواع وكلها يجب فها الإنكار والرجوع إلى الحق ، خلاف تنوع وهو أن يكون كل قول معه دليل معتبر يستند إليه وهو نوعان خلاف أولوية ويجوز لكل شخص أن يأخذ بأي قول لان الخلاف في الأولى وليس في الجواز أو عدمه وخلاف راجح ومرجوح وهو معتبر ويستحب الخروج منه . وتناول البحث أيضاُ الخروج من الخلاف الذي هو إعطاء كل واحد من القولين ما يقتضيه الآخر أو بعض ما يقتضيه ، ويجب الخروج منه في حالة الخلاف المذموم ويكون الإثم على من خالف الحق ويستحب في أغلب الأحوال إذا كان الخلاف غير مذموم ، وأنَّ الخروج من الخلاف أعم من مراعاة الخلاف ، ولا يعمل بالخروج من الخلاف إلَّا بشروط ، وللخروج من الخلاف طرق ثلاثة: الطريقة الاولى: الأخذ بقول المخالف بعد وقوع الفعل لعدم إمكانية رفعه الطريقة الثانية: أن يراعى كلا القولين فيعمل بهما جميعاً إنْ أمكن الجمع أو يعمل بقول الاول من وجه وبالقول الثاني من وجه آخر، الطريقة الثالثة: أنْ يراعى أحد القولين دون الآخر من باب الترجيح إحتياطاً . والله اسأل أن التوفيق والصواب فإن كان كذلك فلله الحمد والمن وإن كان بخلاف ذلك فأستغفره وأتوب إليه وصلى الله على وسلم على سيدنا محمد وعلى آله وأصحابه أجمعين.


Article
حقيقة صوم يوم عاشوراء

Loading...
Loading...
Abstract

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين والذي جاء بشريعة ختم بها الشرائع جميعاً ودين يصلح لكل زمان ومكان وما فيها من الأحكام التي تخص البشر إلى قيام الساعة . ونبين أهم النتائج في البحث :- 1- الراجح ان المقصود بعاشوراء هو اليوم العاشر من محرم 2- كان صيام عاشوراء في بداية الاسلام واجبا واستمر ذلك سنه واحده ثم نسخ الوجوب الى الاباحة بصيام رمضان 3- لم يصم رسول الله (صلى الله عليه وسلم) والمسلمون عاشوراء كواجب الا سنة واحدة ثم صاموه من باب الاباحة 4- قوله (صلى الله عليه وسلم) لئن بقيت الى قابل لاصومن التاسع لايمكن ان يكون ولا يصح مهما قيل لان ذلك يتناقض مع كونه عالما بالامر من السنة الثانية للهجرة وهذا الحديث يقتضي ان يكون في السنة العاشرة ولا يعقل ان يبقى (صلى الله عليه وسلم) غير عارف بذلك ويأمر الناس بصيام يشبه عمل اليهود وهو الذي ينهى عن تقليدهم ويحذر اصحابه منهم ولايطلعه الله على ذلك عشر سنين 5- على الرغم من كون قريش كانت تصومه في الجاهلية لانه يحتمل ان اليهود علموهم اياه 6- الراجح ان من السنة صيام اليوم التاسع من محرم لا غير ولا يضم اليه يوم اخر قبله او بعده لان ذلك هو المنصوص في السنة الصحيحة لكن بشرط ان ترافقه نية مخالفة اليهود 7- نقول صام رسول الله (صلى الله عليه وسلم) يوم عاشوراء في السنة الثانية لما فرض رمضان نسخ صوم عاشوراء والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وندعوا الله تعالى ان يوفقنا لما فيه خير البلاد والعباد


Article
أحكام التصريح والتعريض في خطبة المعتدة دراسة مقارنة

Loading...
Loading...
Abstract

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين وبعد،فلا بد من وقفة تأمل واستذكار لما حققه البحث من مقاصد وما توصل إليه من نتائج بعد أن اكتملت صورته بالشكل الذي رسمناه له. 1- أوضح البحث بان التعريض في خطـبة المعتـدة هو القـول المفهـم لمقصـود الشيء، وليس ينص فيه ، مأخوذ من عرض الشيء، وهو: ناحيته كأنه يحوم على النكاح، ولا يسف عليه، ويمشي حوله، ولا ينزل به 2- كما بين البحث بان التصريح هو التنصيص على النكاح والإفصاح بذكره وهو تلك الخطبة التي تتم بعبارة صريحة، لا تحتمل غير طلب الزواج بالمرأة، و إظهار الرغبة الصريحة في الزواج، كأن يقول الخاطب: أريد أن أتزوجك أو يقول لوليها: أريد الزواج منها . 3- بين البحث الألفاظ التي استخدمها الفقهاء وأدرجوها ضمن الألفاظ الصريحة أو ضمن ألفاظ التعريض كما بين البحث الألفاظ المختلف فيها بين الفقهاء. 4- ذكر البحث اتفاق الفقهاء، على أن التصريح بخطبة معتدة الغير، حرام سواء كان من طلاق رجعي، أم بائن، أم وفاة . 5- بين البحث اختلاف الفقهاء في إمكان التعريض بخطبة المعتدة من طلاق بائن بينونة كبرى على قولين، الأول:¬- يجوز خطبتها تعريضا، وهذا قول الجمهور واليه ذهب المالكية، والحنابلة، والشافعية، في الأظهر عندهم. والثاني ،يجوز خطبتها تعريضا، وهذا قول الجمهور واليه ذهب المالكية، والحنابلة، والشافعية، في الأظهر عندهم . 6- بين البحث اختلاف الفقهاء في خطبة المعتدة من طلاق بائن بينونة صغرى بين مبيح ومانع .


Article
استثناءات النبي (صلى الله عليه وسلم) في بعض الأحكام

Loading...
Loading...
Abstract

بعد هذا العرض أوجز أهم النتائج بما يأتي : 1 ـ أن الرسول ( صلى الله عليه وسلم ) له أن يختص من الصحابة ـ رضي الله عنهم ـ بما يشاء من أحكام وإن كانت خارجة عن القياس . 2 ـ أن هذه الأمور التي استثنيت لا يصح القياس عليها والعمل بها. 3 ـ أن بعض المسائل المختلف فيها والتي جرى حولها نزاع أو لغط يمكن تلافيها ببساطة بالإقرار بخصوصية الحكم فيها لبعض الصحابة مثل النزاع الحاصل حول رضاع الكبير . والله ولي التوفيق


Article
يوسف القرضاوي ورعايته للمقاصد الشرعية

Authors: محسن علاوي خلف
Pages: 2077-2112
Loading...
Loading...
Abstract

هو الشيخ الدكتور يوسف ابن عبد الله ابن الحاج علي ابن يوسف القرضاوي يكنى بأبي محمد , ولد في مصر بتاريخ9/9/1926م ونشأ فيها. وكانت ولادته في قرية ( صفط تراب ) من توابع المحلة الكبرى من أعمال المحلة الغربية , ويصف الشيخ قريته هذه ويقول انها عريقة في القدم وقد شرفت بقبر أخر صحابي توفي في مصر وهو عبد الله ابن الحارث بن جزء الزبيدي رضي الله عنه , وقد شاء الله أن يستأثر بوالده الذي لم ينجب سواه , وهو في الثانية من سنيه , وقد كفله عمه وقد أحاطه بالعناية والرعاية , وفي الخامسة من عمره ألحق بأحد الكتاتيب ليحفظ القرآن , ثم في السابعة من عمره أدخل المدرسة الإلزامية , يقول الدكتور عن نفسه : وقبل أن أبلغ العاشرة أكرمني الله فأتممت حفظ القرآن الكريم حفظاً لا أكاد أضيع منه حرفاً مع الإلمام بأحكام التجويد , ويتابع الشيخ قائلاً : " ومن يومها أصبحت في نظر أهل قريتي (الشيخ يوسف) وبسبب ما من الله به علي من حسن التلاوة كثيراً ما كانوا يقدمونني لأؤمهم في الصلاة وبخاصة الصلاة الجهرية . وقد أحيط الشيخ في طفولته بعناية وحب من أهل والده ووالدته على حد سواء , فقد كان محبوبا ومكرماً . وفي أعقاب تخرجه في المدرسة الإلزامية ، بعد حفظ القرآن ، كان لا بد له وعلى الأصح لأهله من أن يختاروا له الطريق الذي سيسلكه من الحياة . ويتابع الدكتور محمد مجذوب وهو يتحدث عن بداية الشيخ العلمية فيقول : أما الشيخ القرضاوي حينها فلم يكن أحب إليه من متابعة المسلك العلمي الذي اجتاز مرحلته الأولى ، وراح يتطلع إلى ما وراءها ، وقد شاقه ما تحقق للمشايخ المرموقين أبناء قريته من مستوى أهلهم لاحترام الناس ، فود لو يتاح له مثل سبيلهم إلى الأزهر. إلا أن عمه لم يكن على مثل رأيه ، فهو على الرغم من حبه للعلم ، وحرصه على تشجيع ربيبه الذكي ، لا يرى ذلك من مصلحته لأن طريق العلم طويل طويل ، ومع طوله لا يضمن لصاحبه العيش المنشود ، هذا فضلاً عن انصرافه إلى طلب العلم يتطلب من النفقة ما تضيق عنه قدرتهم ، ولهذا حاول إقناعه بتعلم حرفة توفر له وسائل العيش من أقرب طريق . غير أن رغبة الفتى كانت أقوى من حجة عمه ، فما زال يحاوره في ذلك ، ويسهل له الأمر بما يظهر من استعداده للاكتفاء بأقل القليل من النفقة ، حتى انشرح صدر عمه لتحقيق أمنيته ، وساعده في ذلك أبناء عمه الذين أعلنوا استعدادهم للتضحية بكل شيء في سبيل تعليمه ، وكان لوجود ابن عمة له طالباً في الأزهر أثر مشجع على ذلك لأنه سيرعاه هناك ويسكن معه.


Article
الشيخ الدكتور (أبو اليقظان عطية فرج الجبوري) وجهوده العلمية

Loading...
Loading...
Abstract

الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات والصلاة والسلام على سيدنا محمد سيد الكائنات وعلى اله وصحبه وسلم تسليما كثيرا فبعد هذه الجولة المباركة في سيرة شيخنا الفاضل والوقوف عند جهوده العلمية الثمينة تبين لنا بعض النتائج الاتية -انه بحق الشيخ العلامة والجهبذ الفهامة صاحب الخلق الرفيع والشرف المنيع عالم المواريث ذو الصيت الحثيث فقيه مصره وفريد عصره العالم المتواضع الصابر الورع الزاهد البكاء وحقا يصدق فيه قول القائل:(ابو حنيفة الصغير) -ان الشيخ رحمه الله كان موسوعة علمية متنوعة نتجت عنها مصنفات مختلفة فقد كتب في الفقه والقانون وفي التفسير ورجاله وفي الحديث واحكامه وغير ذلك -ان الشيخ رحمه الله كان حنفي المذهب لكنه غير متعصب فهو يدور مع الدليل وان خالف مذهب اصحابه ، واخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمــــين والصلاة والسلام علــــــــــــى سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم .


Article
الفسخ بين الزوجين بسبب العيب

Authors: محمد هادي --- ماجد هادي طلال
Pages: 2140-2156
Loading...
Loading...
Abstract

والحمد لله حمدا كثيرا طيبا مباركا ملئ السموات والأرض ما شاء ربنا من كل شيء بعد ، أهل الثناء والحمد ، والصلاة والسلام على النبي الخاتم المبعوث رحمة للعالمين ونذيرا وبشيرا لقوم يعلمون ، وبعد: فان أهم النتائج التي توصلت إليها من خلال بحثي هذا هو انه يجوز فسخ النكاح بين الزوجين بالعيب ، وذلك لان وجود العيب يخرم الإرادة ، وفي عقد الزواج اخص لما للنكاح من خطر ، وما يعتبر وجود المرض الوراثي في احد الزوجين عيبا يفرق به بينهما بالشروط والضوابط المذكورة في البحث ، وذلك لما في الأمراض الوراثية من خطر يهدد بهدم ضرورة من الضروريات الخمس وهي النسل. نسأل الله التوفيق والسداد والهداية والرشاد ...


Article
ثوابت الشريعة أمام المتغيرات

Authors: حاتم أحمد عباس
Pages: 2157-2170
Loading...
Loading...
Abstract

وبعد أن فرغت بحمد الله تعالى وفضله من كتابة هذا البحث المتواضع فقد توصلت من خلاله الى النتائج التالية : 1. إن هذه الشريعة جاءت بمنطلق الثوابت وتعني : جملة الشرائع التي نزل بها الوحي على رسول الله  الى حـيـن انقطاعـه من غير نسخ ولا تبديل ولا تغيير ولا تحريف ، مما ورّثها أن تكتسب صفة الإحكام والنيل لدرجة القطع والتسليم ، فلا يمكن للمقاصد والمصالح أن تتصرف في تغييرها لأنها ثابتة فيها ، ومنها تنبثق كل التعاليم في إطار هذا الدين وفي كل مجالاته . 2. إن هذه الشريعة لها تحول في الفروع ولا تبقى على وتيرة واحدة عندما يكون السبب جارياً لتحقيق مصلحة وفق الضوابط والثوابت الشرعية مع مراعاة حالة الاختلاف من الأحوال والأزمان وهي التي يطلق عليها بـ (المتغيرات ) ، وتكون في المجال الظني حينما تكون المسألة لها احتمال لأكثر من حالة واحدة ولأكثر من وجه من حيث معناه والحكم عليه . 3. خضوع هذه المتغيرات للاجتهاد من المنظور المصلحي والمقاصدي والنظر الى الأقيسة واعتبار المآلات عند وجود المقتضي لأجل تحصيل مصلحة ، أو دفع مفسدة ، كون الأحكام الشرعية التي قرنت بها المتغيرات يكون منطلقها منبعثاً من النظر الى الثوابت والقطعيات التي تضمنت المقاصد العليا والمصالح الكبرى وذلك لأن أحكام الشريعة تجري على نوعين : ثابت لا يمكن الاجتهاد فيه ، ومتغير قابل للاجتهاد فيه بشروطه وضوابطه . ختاماً : أسـأل الله تعالى أن يتقـبـل مني صالح العـمـل وأن يجـعـل هذا البحث خالصاً لوجهه الكريم وأن أكـون قـد وفـقـت فيه ( وما توفيقي إلا بالله عليه توكلت وإليه أنيب ) وصلى الله وسلم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .


Article
حجية ألفاظ الصحابة (رضي الله عنهم) في نقل أخبار النبي (صلى الله عليه وسلم )

Loading...
Loading...
Abstract

نود الإشارة هنا الى اهم النتائج التي توصلنا إليها وهي: 1_ تعد مسألة قول الصحابي أوحجية الفظه من مسائل علم الفقه وأصوله لذا أختلف العلماء في حجية قوله ودلالة الفظه. 2_ لايعد قول الصحابي دليلا شرعيا مستقلا معصوما عن الخطأ بل هو قول صادر عن اجتهاد ونضر. 3_ الفظ الصحابة(رضي الله عنهم) متفاوتة في قوة دلالتها فاعلاها قوله: سمعت رسول الله (يقول كذا،أو اخبرني كذا، أو شافهني بكذا، أو حدثني بكذا). 4_ قول الصحابي( رضي الله عنه) من السنة كذا ،يحمل على سنة النبي r وان كان قوله مقيد بقيد فأنه يحمل على ما يدل عليه القيد. 5_ قول الصحابي ( رضي الله عنه) : كانوا يفعلون كذا، أو كنا نفعل كذا، لا يعد كالمسند إليه لأنه لا يمكن الجزم بأن النبي صلى الله عليه وسلم قد أقره. وأما قوله : كنا نفعل في عهد النبي صلى الله عليه وسلم كذا أو كانوا يفعلون كذا في عهده r فهو حجة شرعية يجب المصير إليها.


Article
موقف الأصوليين من معنى ( أو ) في القرآن الكريم وأثره في اختلاف الفقهاء

Loading...
Loading...
Abstract

إن الأحرف في اللغة العربية تنقسم على قسمين أولهما أحرف المباني وهي الأحرف التي تبتنى منها الكلمة العربية ، وثانيهما أحرف المعاني وهي الأحرف التي تربط الأسماء بالأسماء والأفعال بالأفعال ، وقد تكون أحادية أو ثنائية أو ثلاثية أو رباعية أو خماسية ، وتنقسم أحرف المعاني من حيث الاستعمال على أنواع فمنها أحرف النفي وأحرف الاستفهام وأحرف الشرط وغيرها ، ومن هذه الحروف الحرف ( أو ) وهو يستعمل بعدة معان ، وهو كثير الورود في اللغة ، وقد ورد في القرآن الكريم مائتان وست وستون مرة موزعة على اثنتين وستين سورة ، مستعملا لعدة معان فقد استعمل هذا الحرف في القرآن الكريم للشك ، وللتخيير ، وبمعنى الواو ، وللتقسيم والتنويع ، والإبهام ، والإباحة ، وبمعنى إلا ، وبمعنى إلى ، وبمعنى حتى ، وبمعنى بل ، وبمعنى ولا بعد النفي أو بعد النهي، وبمعنى إلا أن ، وللتقريب ، ويستعمل بمعنى الشرط . وقد اختلف الأصوليون في المعنى الحقيقي للحرف ( أو ) ، وتبعا لاختلاف الأصوليين فقد اختلف الفقهاء في كثير من الأحكام ، كاختلافهم في حد الحرابة ، فقد اختلف الفقهاء فيه تبعا لاختلاف الأصوليين في معنى الحرف أو الوارد في قوله تعالى ( إِنَّمَا جَزَاءُ الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الْأَرْضِ فَسَادًا أَنْ يُقَتَّلُوا أَوْ يُصَلَّبُوا أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُمْ مِنْ خِلَافٍ أَوْ يُنْفَوْا مِنَ الْأَرْضِ ذَلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنْيَا وَلَهُمْ فِي الْآَخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ ) ، فقد ذهب الأصوليون إلى أن أو للتخيير وعليه يكون الإمام مخيرا بين العقوبات الواردة في الآية الكريمة ، فان شاء قتل وصلب ، وان شاء قتل ولم يصلب ، وان شاء قطع الأيدي والأرجل من خلاف ، وان شاء نفى من الأرض . وكذلك اختلف الفقهاء تبعا لاختلاف الأصوليين في معنى أو الوارد في قوله تعالى ( لَا يُؤَاخِذُكُمُ اللَّهُ بِاللَّغْوِ فِي أَيْمَانِكُمْ وَلَكِنْ يُؤَاخِذُكُمْ بِمَا عَقَّدْتُمُ الْأَيْمَانَ فَكَفَّارَتُهُ إِطْعَامُ عَشَرَةِ مَسَاكِينَ مِنْ أَوْسَطِ مَا تُطْعِمُونَ أَهْلِيكُمْ أَوْ كِسْوَتُهُمْ أَوْ تَحْرِيرُ رَقَبَةٍ فَمَنْ لَمْ يَجِدْ فَصِيَامُ ثَلَاثَةِ أَيَّامٍ ذَلِكَ كَفَّارَةُ أَيْمَانِكُمْ إِذَا حَلَفْتُمْ وَاحْفَظُوا أَيْمَانَكُمْ كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمْ آَيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ ) ، فذهب بعض الفقهاء إلى أن كل المذكورات في الآية واجبة على التخيير فلا يجوز الإخلال بأجمعها ولا يجب الجمع بين اثنين منها لتساويهما في وجه الوجوب، وذهب جمهور الفقهاء إلى أن الواجب منها واحدا لا بعينه فالمكلف مخيرا بين الإطعام والكسوة والعتق ، ومن لم يجد واحدا من هذه الثلاثة فعليه الصوم .


Article
الموازنات بين المصالح والمفاسد في القضايا الطبية المستجدة (تشريح جثث الموتى ) - انموذجاً

Loading...
Loading...
Abstract

واشتملت على أهم ما توصلت إليه من نتائج : 1: إن فقه الموازنات خاضع للاجتهادات، فقد يصيب صاحبه، وقد يخطئ، فلذلك يجب أن تتسع النفوس للاختلاف، ويتكامل بعضها مع بعض لتحقيق الائتلاف . 2: فقه الموازنات هو العلم بالأحكام الشرعية التي لها حق التقديم على غيرها، بناءً على العلم بمراتبها وبالواقع الذي يتطلبها. أي إعطاء كل عمل أو حل قيمته وقدره في ميزان الشرع . 3: فقه الموازنات مدخل جديد لنعيش الواقع المعاصر بكل تحدياته، إيجابياته وسلبياته . 4: إن التشريح هو أحد ركائز علم الطب بل من مقدماته ومقوماته، وهو مرتكز أساسي لحذق الطبيب . 5: إن حاجة عصر الأوائل لم تقتضِ مباشرة تشريح جثة الإنسان إلا بموضعين، هما: شق بطن الحامل الميت لإخراج جنينها إذا ترجحت حياته، أو شق بطن الميت لو بلع مال غيره أثناء حياته . 6: إن التشريح يهدف، إلى ثلاثة أمور: هي : التشريح لمعرفة سبب الوفاة عند الاشتباه في جريمة، أو التشريح للتحقق من الأمراض، أو التشريح لمعرفة تركيب الجسم وأعضائه . 7: إن الباحثين الذين قالوا بالتشريح لم يطلقوا القول في جوازه بل أحاطوه بشروط شرعية يجب توافرها فمتى فُقد شرطاً، فقد الصفة الشرعية، من هذه الشروط : اشتراط التحقق من موت من يراد تشريحه والتأكد من صحته، ووجود الضرورة والحاجة الماسة التي يباح التشريح من أجلها، ووجوب احترام الجثة بحيث لا يؤدي إلى التمثيل، والابتعاد عما لا يقتضيه التشريح، وكذلك يجب لنقل الأعضاء وزرعها أن يكون الانتفاع بها جائز في ميزان الشريعة . 8: إن حكم التشريح النظري جرياً على قاعدة تعلم العلوم المباحة وتعليمها وحاجة الناس إلى علم الطب، فهو جائز، بل من فروض الكفاية للحاجة أليه. 9: إن الأساس الشرعي الذي يبنى عليه التشريح العملي هي : قواعد الشريعة ومقاصدها، ومن هذه القواعد : الترجيح بين المصالح والمفاسد وتفاوتهما، فأعظم مفسدة تترتب على تشريح جثة الإنسان هي انتهاك كرامته، أما المصالح المترتبة على التشريح فترجع إلى سبب التشريح وهدفه، وبالموازنة بينهما تفيد رجحان المصالح على تلك المفاسد . وكذلك على قاعدة الترجيح بين مصلحتين فترجح مصلحة التشريح على مصلحة حفظ كرامة الميت، فمصلحة الأمة في تشريح الميت أرجح لكونها كلية عامة، وهي عائدة إلى حفظ نفوس الناس، وحفظها من الضروريات التي جاءت بمراعاتها وصيانتها جميع شرائع الرسل، وكذلك على قاعدة الضرورات تبيح المحظورات، وقاعدة ما لا يتم الواجب إلا به فهو واجب . 10: إن التشريح في ذاته تكريماً للإنسان؛ لأنه يبرز عظمة خلق الله  . 11: التشريح لا يعمل به على إطلاقه، فكل تشريح ليس فيه غرض شرعي يحرم الإقدام عليه . وختاماً أرجو أن أكون قد وفقت في إعطاء صورة واضحة عن الموازنة بين المصالح والمفاسد والتي خرج العلماء عليها حكمهم في تشريح جثث الموتى، ولا أدعي أنني استوفيتها، ولكن يمكن القول أنني ذكرت أهمها . وأسأله تعالى أن يرزقنا والعاملين على هذا المؤتمر، نوراً نمشي به في الظلمات، وفرقاناً نميز به بين المتشابهات، وفقهاً يهدينا في مفارق الطرقات، أنه سميع مجيب الدعوات . والحمد لله أولاً وأخراً وأفضل الصلاة وأتم التسليم على الرحمة المهداة أبي القاسم محمد وعلى آله وصحبه وسلم .


Article
المستشرقون والسيرة النبوية آراء ومواقف

Loading...
Loading...
Abstract

ومما تقدم نخلص بأنة كان للمستشرقين اهتمام واسع بالإسلام بصورة عامة والسيرة النبوية المطهرة والقران الكريم بصورة خاصة ونتيجة لهذا الاهتمام رفدوا المكتبة الإسلامية بوافر من البحوث والمصنفات والمعاجم وغيرها وقد تركزت كتباتهم حول القران الكريم والسيرة النبوية المطهرة،وقد نشا من ذلك حركة استشراقية واسعة لها اهتمام باللغة العربية والدراسات الإسلامية في الجامعات المختلفة واخذ مكانه مهمة في عدد من الدول الغربية منها اسبانيا والنمسا وايطاليا ...الخ،وأثمرت جهودهم نهضة واسعة أدت إلى تحديد مواضع الضعف والقوة من خلال منظورهم العلمي والسياسي والاقتصادي والاستعماري ،الذي ولد لديهم مزيج متناقض وفق قدراتهم وإمكاناتهم على فهم العربية ودلالات ألفاظها كان غير متساو ومتكافئ في اغلب الأحيان ،لذا كانت أهدافهم ليست واحدة ولاسيما الدينية منها التي نشأت على أيدي الرهبان فكان لها طابعها الديني التبشيري ذو الطبيعة المجردة والمصلحيه أدى إلى نتاجات تتناسب وقدراتهم،فمنهم الحصين ومنهم حاطب الليل لايدري أين يضع كلمته ومنهم المتجرد الباحث عن الحقيقة المنصف،ومنهم من أدى به إنصافه إلى إعلان إسلامه قناعه ويقينا.


Article
أثر علم الكلام في تعزيز مفاهيم الوحدة بين المسلمين

Authors: عمر عيسى عمران
Pages: 2264-2282
Loading...
Loading...
Abstract

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه. وبعد: فلا بد من وقفة تأمل واستذكار لما حققه البحث من مقاصد وما توصل إليه من نتائج بعد أن اكتملت صورته بالشكل الذي رسمناه له، فأقول: 1) أوضح هذا البحث حقيقة موضوع علم الكلام الذي قاد بدوره إلى معرفة وظيفة المتكلم، إذ إن علم الكلام وظيفته الدفاع عن الإسلام شريعة وعقيدة وسلوكا، وحينما يتهم الإسلام منهجا ونظما وتشريعات بالتطرف فان على المسلم والمتكلم على وجه الخصوص بيان زيف هذا الادعاء وكذبه. 2) أوضح هذا البحث بأن مفهوم ومضامين الوحدة وجدت لها أرضية خصبة في الدراسات الكلامية وقد تم التأسيس لها. 3) بين البحث أن أكبر عامل أسهم في شيوع مفاهيم الوحدة هو الصورة الأليمة التي رسمها المتشددون والغلاة والمتعصبون لأفكارهم وما نتج عن ذلك من جرائم يندى لها جبين الإنسانية. 4) أكد البحث على أهمية إبراز القدوة الحسنة أو الرمز فمن المعروف انه يوجد في كل مذهب من المذاهب ومدرسة من المدارس من يمكن عده متساهلا أو متشددا لكننا يجب ان نغض الطرف عن الاثنين ونبرز النماذج الوسطية لضرورة العصر، يروي ابن عساكر عن إلامام الأشعري انه حين قرب حضور اجله في بغداد قال لأحد تلامذته: اشهد علي أني لا اكفر أحدا من أهل هذه القبلة، لان الكل يشيرون إلى معبود واحد وإنما هذا كله اختلاف عبارات. • التوصيات 1) إعادة فهم وقراءة بعض المسائل الكلامية والتي على أساسها جنح كثيرون إلى التشدد والذي قاد بدوره إلى التبديع والتفسيق والتكفير. 2) محاولة التأسيس لقراءة جديدة لنصوص الولاء والبراء سواء في الكتاب أو السنة وحتى أقوال الصدر الأول من الصحابة وآل البيت وصولا إلى فهم مشترك وواقعي ينسجم مع متغيرات العصر الحديث وتحدياته. 3) ضرورة مقارعة أمية العقيدة قبل أمية الكتابة والقراءة وذلك من خلال تحذير العوام من الولوج في فهم القضايا العقدية وبناء تصوراتهم على وفق قراءاتهم الخاصة وغير المنضبطة بأصول وقواعد التفكير العلمي والأكاديمي. 4) وجوب تضمين مفردة الوسطية في البحوث الكلامية المعاصرة ومعالجتها معالجة دقيقة وفق مناهج وآليات رصينة. 5) عقد المؤتمرات الدورية والندوات العلمية واللقاءات المشتركة بين كافة المدارس الكلامية لتعميق النهج الوسطي في الدراسات العقائدية. 6) إنشاء مجمع علمي أو مؤسسة علمية تأخذ على عاتقها نشر الدراسات الفكرية والبحوث العلمية التي تؤسس للوسطية وتدعو لها، مع عدم إغفال دعم التوجهات الوسطية ومكافأتها بما يكون حافزا للآخرين لسلوك النهج الوسطي. 7) ضرورة تأليف الكتب المنهجية التي تعمق مفهوم الوسطية في كافة العلوم الشرعية العلوم العقائدية والفقهية. 8) إصدار القوانين المحرمة على الآخرين استخدام المفردات التي من شأنها إثارة النعرات الطائفية أو الاستخفاف بمعتقدات الآخرين ورموزهم الدينية تحت أي مسوغ كان. 9) ملء الوسط التعليمي والتربوي بالكفاءات؛ إذ إن دور المؤسسات التعليمية خطير في إرساء دعائم السلام الفكري وفعاليته وخاصة في المرحلة الجامعية التي يصبح الشباب فيها في قمة الحيوية والنشاط وتدافع الأفكار، وتجاذب الأطراف من خير وشر، فإذا قامت الكفاءات داخل هذه المؤسسات بواجبها في بناء العقول وترشيد المعارف فإنها قد تعيد بناء عقول ناشئتنا بما يؤهلهم للمساهمة في تفعيل المشروع الحضاري. 10) تدريب أفراد المجتمع على البحث العلميوإكسابهم مهارات استخدام تقنيات المعلومات وإطلاق الفكر في التصور والبحثوالاستقراء، مع تنمية المهارات الإبداعية. 11) تقديم الأنشطة المتنوعة التي تعمل على تنمية شخصيةأفراد المجتمع وغرس مفاهيم الحوار والوسطيةوتقبل الرأي الآخر.


Article
إسلامية المنهج في الفكر التربوي الإسلامي

Authors: سدير طارق علي العاني
Pages: 2283-2316
Loading...
Loading...
Abstract

عملية تأصيل وأسلمت المناهج هامة في المدارس ، فهي تعطي المناهج البعد والصيغة الإسلامية بربط المواد الدراسية بمبادئ الإسلام مثل القيم الخلقية والدينية وربط هذا كله بحياة الطالب في مجتمعه . وهذه العملية تتطلب إعادة صياغة المناهج الحالية على ضوء الإسلام من حيث المعلومات وتنسيقها وربطها ببعضها منطقياً . هذا كله يتطلب صياغة الأهداف بطريقة تجعل فروع المعرفة المختلفة تثري التصور الإسلامي لتربية الطالب ليكون عاملاً ومشاركاً في بناء مجتمعه بصورة جادة ونشطه ، ويتمكن من أداء دوره بإيجابية وفعالية. لهذا يجب أن يتسم المنهج بالثبات الذي يشتق من ثوابت القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة وسير الصحابة وعلماء المسلمين والإجماع والقياس . كما يجب أن يكون منهجاً متكاملاً يهتم بحياة الفرد والجماعة وينميها من جميع جوانبها المختلفة . وعلى المنهج أيضاً أن يعالج التعليم في ظل أهداف التربية الإسلامية التي تبني الفرد البناء الكامل المتكامل من جميع جوانبه بناءً متوازناً . كذلك يجب أن يكون المنهج متوازناً ومرناً وقابلاً للتعديل بالإضافة أو الحذف فيما يتعلق بالفروع وفق ما تتطلبهوتقتضيه مصلحة المجتمع المسلم وبهذا يواكب المجتمع المسلم التطور الذي يحدث من حوله في المجتمعات الأخرى. يتضح أن هنالك توجهات لطبيعة المنهج التوجه الأول، هو مراعاة طبيعة الطالب، وهو توجه سيكولوجي ، والتوجه الثاني، هو مراعاة طبيعة المجتمع وهو التوجه الاجتماعي، فالمنهج يجب أن يجمع بين الطالب والمجتمع، كما لا يجوز فصل المؤسسة التربوية كمؤسسة اجتماعية عن المجتمع وما يدور فيه لأنها هي جزء لا يتجزأ عن المجتمع، فالاهتمام بالنواحي الاجتماعية ودراسة البيئة والظروف المحلية للشكل الذي يجعله مواطناًً صالحاً مستنيراً مدركاً لجميع الأوضاع المحلية به لا يكون إلا بالتعاون بين المجتمع والمؤسسة التعليمية، عليه يجب أن تكون هناك علاقة وثيقة بين المنهج وكل من خصائص المجتمع وحاجاته وأهدافه الرئيسة ومشكلاته، لهذا عند وضع أي منهج يجب أن تدرس هذه النواحي جميعها وتوضع في شكل خيارات يكتسبها الطالب حسب رغبته واهتمامه وقدراته واستعداده للوصول إلى حاجاته المنبثقة من حاجات المجتمع الذي يعيش فيه والتي لا تتعارض وعقيدته الإسلامية. وهذا معناه أن نأخذ ما نراه صالحاً لحياتنا من المجتمعات الأخرى على ألا يتعارض مع القيم والعادات والتقاليد المستمدة من الشريعة. ما هي الخطوات التي أشار إليها المنهج التربوي الإسلامي لتجنب الأسرة المسلمة ظاهرة الحرمانالعاطفي،التي لا تهدد فقط مصير الطفل وشخصيته بل لها تأثيرات تدميرية على مستوى الأسرة وتخريب البناء والتماسك الاجتماعي؟ في هذا الموضع سنكتفي فقط بالإشارة إلى أهم تلك الخطوات التي تجنب الأسرة المسلمة ظاهرة الحرمان العاطفي : * إشاعة مبدأ التعاطف والتسامح والأخوة والتكافل والتعاون بين أفراد المجتمع الإسلامي والحث على ما يزيد من هذه الروابط المبدئية بين مكونات المجتمع الإسلامي سواء أكانوا أفراداً جماعات أم مؤسسات وعلى المستويات الدينية والاجتماعية والاقتصادية والثقافية كافة، وتكريس جزء مهم من الجانب ألعبادي لترسيخ وإشاعة هذا المبدأ. وهذا ما يجعل الأسرة الإسلامية وأفرادها ضمن نسيج حي من العاطفة الاجتماعية التي يدعو إليها المنهج التربوي الإسلامي. ** هناك تشريعات اقتصادية تكفل حياة كريمة لليتيم في المجتمع الإسلامي ، وهناك تشريعات اجتماعية وتربوية تكفل حياة طبيعية تمكن لليتيم أن ينمو سليماً معافى من أي انحراف نفسي أو اجتماعي . * وهناك تشريعات قانونية تحمي الطفل وحقوقه في الإسلام بصورة عامة وتحمي حقوق اليتيم بصورة خاصة ، وتوفر سوراً من الرعاية والاهتمام به. *** يعتبر المنهج التربوي الإسلامي أن فترة الإعداد النفسي والاجتماعي في الإسلام تبدأ من فترة الطفولة ، ومن أساسيات التربية الإسلامية في كيفية التعامل مع الجنس الآخر ومهمات ووظائف كل جنس ودوره في الحياة ورسالته. **** قدم المنهج التربوي الإسلامي فلسفة خاصة بمفهوم الأسرة ورسالتها ودورها في بناء المجتمع وتكليف المسلم أو المسلمة إزاءه ودور المجتمع في تكوينه وديمومته ، من إن لكل فرد مسؤوليته انطلاقا من قول الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم (( كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته )ارتبطت بإعدادات أسرية واجتماعية ونفسية يحافظ من خلالها المشرّع الإسلامي على صورة الأسرة وديمومة أثرها بما لا يؤدي إلى تدمير الروابط الاجتماعية وتخريب شخصيات الأطفال. ***** ركز المنهج التربوي الإسلامي على أهمية العاطفة الأسرية واعتبرها الأساس الحقيقي للتكوين الاجتماعي من خلال الزواج وإن ضعفها أو انعدامها يؤدي إلى تفكيك وتدمير العلاقات الأسرية


Article
شباب الأمة والوسطية الفكرية- الغلو والانحلال في الأديان أنموذجا

Loading...
Loading...
Abstract

لقد توصلنا من خلال بحثنا عن ابتعاد الشباب عن الوسطية الفكرية الغلو والانحلال أنموذجا وكما يلي أولا:.وجدت فكرة الغلو والانحلال ،في جميع الأديان ،سواء السماوية التي خرجت عن إطارها المرسوم من قبل الخالق جل في علاه اليهودية والمسيحية ،أو في الأديان الوضعية من أقصى الشرق إلى أقصى الغرب ،ذلك بسبب الابتعاد عن المنهج السوي الذي جاء به الأنبياء والمرسلين عليهم الصلاة والسلام عبر التاريخ . ثانيا:.كان الغلو والانحلال ظاهرة كونية في المجتمعات البشرية ،وكان الظلم أهم أسبابه وكذلك عدم استقرار الشرائع ،كونها إما كانت محرفة أو كانت من وضع البشر. ثالثا:.إن منهج الإسلام واضح في محاربة الغلو والانحلال والدعوة صريحة في آيات القرآن الكريم والأحاديث الشريفة تدعو المجتمعات الإسلامية والبشرية .بأنه  دين وسط لاإفراط ولا تفريط وهذه السياسة لابد أن تزحف على جميع مجالات الحياة الاجتماعية ،والاقتصادية والسياسية الموافقة للشرع الشريف والفكرية . رابعا:.أما في مسألة العباد فان هناك أحاديث كثيرة وتوجيهات نبوية كريمة ، رسمت منهج الوسطية للمسلمين في العبادة والحث على الاقتصاد والاعتدال فيها ،والنهي عن التعمق والتشدد والاقتصاد على ما لا يطاق من العبادة والابتعاد عن تكلف ما لا يطاق . أما أهم التوصيات فهي أولا:.الاهتمام بدراسة فكر الغلو والانحلال في الأديان المنحرفة .والوضعية بصورة أكاديمية .علمية ،والأسباب التي أدت إلى هذا الغلو والانحلال ثم تحصين شباب الأمة الإسلامية ،من زحف هذا الفكر الأثيم على مجتمعاتنا الإسلامية، وعقد المؤتمرات العلمية، لرد وإجهاض مثل هذا النموذج ،كي تقف الأمة بشبابها حصنا منيعا وتمنع تسرب هذه الأفكار المدمرة . ثانيا:.إيجاد الجو الملائم في الجامعات في الدول العربية والاسلامية للطلاب والطالبات ،وفتح مراكز مدعومة ماليا ومعنويا ،مع توفير مستلزمات الدراسة .وتخصيص راتب لكل طالب وطالبة في الدراسات الأولية ومابعدها،وسيكون ذلك سبب في تشجيعهم للدراسة وتخفيف أعباء نفقةالدراسة على ذويهم ،والتعامل معهم بمحبة على قاعدة وسطية ،كون الظروف ،تتطلب ذلك ولكي لا تنقل عدوى المدارس المتشددة في الأديان الأخرى كاليسوعيين ،إلى واقع عملي في حياتهم . ثالثا:.بعد الأحداث المؤلمة التي عصفت بالأمة الإسلامية ،كالدعوة إلى العولمة الدعوات المتفردة المشبوهة ، والصراع بين الحضارات أو الثقافات ،وما استتبع ذلك من محاولات للنيل من الإسلام ،واتهامه بأنه دين إرهاب وتخلف ،كل ذلك يجعلنا ننادي دائما أن نتجه كباحثين ودارسين ودعاة إلى المزيد من الاهتمام والدعوة إلى الوسطيةالذي جاء به الإسلام ،دين السماحة والإسلام ورد الحملات المشبوهة عنه ،ويوم تنشط وتسود هذه الفكرة ،ستخبو ترهات الباطل ،وتتضح معالم الحق ،وليس هذا اليوم ببعيد ان شاء الله تعالى . رابعا:.ليس المقصود بدعوتناالى الوسطية ان نفسح المجال لمن يريد مسح الأمة من الخارطة السياسية والفكرية ،على أساس أننا سنتعامل معه بوسطية أن المقصود بالدعوة الى الوسطية في الفكر والتعامل مع الآخرين ،وسنكون في مواجهةأقوى لمن يريد الحاق الضرر بالامة وبفكرها لأن قوتنا على أساس الوسطية الفكرية ستمنحنا قوة أعلى للمواجهة ،لأن الأمة عندما تجتمع على الوسطية الفكرية فمن يقدر على مواجهتها ،إضافة إلى ذلك ،أننا لابد أن ندعو الآخرين من أهل الأديان الأخرى إلى الدين الوسط لأن الله تعالى وصف الأمة الإسلامية بالوسطية فعلى الآخرين أن يكونوا كذلك في جميع المجتمعات البشرية .


Article
أثــر التكامـــــل بيــن العلوم الإسلامية (الدعوة والعقيدة- أنموذجاً)

Authors: حسين عبد عواد الدليمي
Pages: 2340-2369
Loading...
Loading...
Abstract

لعلَّ هذه مناسبة للوقوف على أبرز النتائج التي اضطلع بها بحثنا، وذلك من خلال بيان الآتي: - إنَّ ثمة ترابطاً فكرياً بين العلوم الشرعية، وأنه لا يمكن استغناء أحدها عن الآخر، فهي وحدة متكاملة مترابطة، ولهذا التكامل والترابط أثر بالغ في جني ثمار الدعوة الإسلامية. وهذا الترابط ملحوظ بين الدعوة والعقيدة، فصاحب الدعوة لا يستغني عن معرفته بتفاصيل العقيدة الإسلامية حتى يبلغها للمدعوين، مثلما أنَّ العقدي لا ينفعه علمه ما لم يبلغه ويسعى جاهداً في تبليغه للآخرين. - إنَّ هناك أهمية بالغة لعلمي (الدعوة) و(العقيدة)، بل إنَّ هذين العِلمين يعدان من أهم العلوم الشرعية على الإطلاق. وقد ثبتت أهمية الدعوة في الكتاب والسنة، وثبتت أيضاً أهمية العقيدة، وما تتمتع به من دور فاعل في إصلاح الفرد والمجتمع. - إنَّ أول ما يلزم الداعية المسلم من عدة فكرية أن يتسلح بثقافة إسلامية ثابتة الأصول، باسقة الفروع، تؤتي أكلها كل حين بإذن ربها. وإنَّ المتعين على الداعية التعرف على ثقافة الإسلام ومصادره وأصوله وعلومه المتعلقة به، المنبثقة عنه. وهذا أمر منطقي؛ فإنَّ الداعية الذي يدعو إلى الإسلام لابد أن يعرف: ما الإسلام الذي يدعو إليه؟ ولابد أن تكون هذه المعرفة معرفة حقيقية عميقة، لا سطحية مضطربة. - إنَّ صلة الدعوة بالعقيدة -فضلاً عن صلتها بالعلوم الإسلامية الأخرى- وثيقة، بل هي في غاية الوثوق، حتى أنَّ الباحث المتفحص للصور المتنوعة لذلك التكامل لا يمكن له أن يتصور انفكاكاً بينهما في أيّ مناسبة من المناسبات.وقد تنوعت العلوم الإسلامية، وتعددت تخصصاتها وموضوعاتها، وكان هذا التنوع في نشأته مبنياً على طبيعة العلوم الشرعية التي تتجه في مناحٍ ثلاثة، تعدّ الأساس. وهي: (الملة) و(الشريعة) و(المنهاج). - إنَّ على الدعاة إلى دين الله إيضاح واقع القوى العالمية المعادية للإسلام وعقائدها المختلفة التي تهدف للنيل من الإسلام وطمس معالمه. وتتمثل تلك القوى بالمثلث الرهيب: (اليهودية العالمية) و(الصليبية العالمية) و(الشيوعية الدولية)، وهي -في الحقيقة- تختلف فيما بينها، ولكنها متفقة علينا. - لعلَّ مما يؤصل لحالة التكامل بين علمي (الدعوة) و(العقيدة) أننا نجد العلماء المتخصصين بالعقيدة قد اهتموا اهتمالاً بالغاً بالدعوة الإسلامية، والسعي الحثيث لنشرها، والعمل الدؤوب لبيان معالمها للمدعوين، حتى تحسَّ وأنت تقرأ سيرة هؤلاء العلماء أنك تقف أمام علماء كبار أدركوا الحالة المثالية للتكامل بين العلوم الإسلامية جميعاً. وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين وصلى الله وسلم وبارك على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


Article
الاستشراف والتخطيط النبوي في التنمية الاقتصادية و الاجتماعية

Loading...
Loading...
Abstract

1- تعزيز الدراسات في علم الاستشراف المستقبلي و التخطيط في السنة النبوية في جميع الجوانب ولاسيما الاقتصادية لأهميتها على واقع ومستقبل الامة. 2- الارتقاء بعلم الاستشراف المستقبلي في عالمنا الإسلامي، وتجريده من الدجل والشعوذة والتنجيم. 3- الدعوة إلى الإفادة من منهجه صلى الله عليه وسلم في التخطيط والاستشراف للتنمية الاقتصادية ومعالجة الأزمات الاقتصادية و الاجتماعية، و بخاصة في هذه الظروف التي تتسم بالتضخم وارتفاع الأسعار . 4- التأكيد على شكر النعمة في حق الأفراد و المجتمعات،وجميع السبل التي تحافظ عل النعم و عدم استمراء حياة الدعة و الترف التي باتت تخيم على كثير من أجوائنا استبقاء للنعمة. والحمد لله رب العلمين


Article
الإعلام المعاصر ودوره في مواجهة الشبهات المثارة حول الإسلام

Authors: نزار عامر حسين
Pages: 2438-2461
Loading...
Loading...
Abstract

لقد تطرقنا خلال بحثنا هذا إلى مسألة مهمة جداً وهي قضية الإعلام المعاصر إذ تبين لنا أهمية هذه القضية والدور الذي يؤديه الإعلام المعاصر في بث الأفكار الغربية على المجتمعات الإسلامية ، لاسيما وأننا عرضنا قضية مهمة وهي قضية العولمة ومالها من دور كبير في القضايا الإعلامية ، فضلاً عن عرضنا لنماذج من شبهات الغربيين ضد الإسلام وأنظمته ، وقد توصلنا إلى بعض النتائج والتي كان أبرزها : _ إن قضية الغزو الفكري قضية مهمة لابدّ من الحذر منها باستمرار ، لاسيما ما يتعلق بمحاولات النيل من الدين الإسلامي ، أو من رموزه ، أو حتى من المسلمين. _ كما أن أسباب الغزو الفكري كثيرة ، وغالباً ما تحاول الدول الغازية أن تنال من الأمم ومن تراثها ودينها ، وذلك باختلاق الأعذار والحجج الواهية . -يعد الإعلام اليوم من أهم وسائل الغزو الفكري المعاصرة والمستعملة ضد المسلمين ، لا سيما وأن وسائل الإعلام الحديثة من فضائيات وصحف وإذاعات وغيرها يمتلكها أصحاب رؤوس الأموال من غير المسلمين ، بل ويوجهون ما فيها لتدمير الإسلام والمسلمين . -مسألة إثارة الشبهات حول الإسلام عموماً وحول الفكر الإسلامي خصوصاً مسألة ليست جديدة ،بل تمتد جذورها إلى زمن النبي  ، فقد تعرضت الأمة إلى العديد من الضربات والطعنات من قبل المنافقين ، وهذا الأمر لا يخفى على مسلم. لكن يبقى المطلوب من كل المسلمين اليوم الدفاع عن دينهم وعن عقيدتهم وعن مقدساتهم والوقوف صفاً واحداً ضد أعداء الإسلام ، ولايمكن أن يتحقق ذلك دون تظافر الجهود وتوفير الدعم المادي للمؤسسات الإعلامية الإسلامية والتي تعاني من نقص شديد في هذا الجانب ، حتى تتمكن من الوقوف بوجه تلك الشبهات والأباطيل التي يثيرها خصوم الإسلام وأعدائه، وهذا أفضل مانوصي أنفسنا وإياهم به . وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين التوصيات _ لا يكفينا فقط أن ندرك أهمية الإعلام المعاصر فحسب ، بل الواجب على المسلمين أن يبذلوا قصارى جهدهم للنهوض بواقع الإعلام الإسلامي ليواجه الأفكار الوافدة والدخيلة على المجتمع الإسلامي . _ لابد من تفعيل مادة الإعلام الإسلامي في الكليات والمعاهد والجامعات الإسلامية من خلال إعطاءها أولوية في تلك الدراسات ، وكذلك اعتبار تلك المادة من المواد الأساسية لاسيما في أقسام الفكر والدعوة . _ لابد من الاهتمام بوسائل الإعلام الإسلامية كالإذاعات والصحف الإسلامية ودعمها مادياً ومعنوياً ، فضلاً عن ضرورة تضافر الجهود لدعم الفضائيات الإسلامية والتي تقوم بدور متميز في رد الشبهات حول الإسلام .


Article
التقدم العلمي المعاصر وأثره في ترسيخ العقيدة الإسلامية

Authors: خالد عامر عبيد الشويخ
Pages: 2462-2488
Loading...
Loading...
Abstract

الحمد لله الذي بنعمته تَتُم الصالحات ، أحْمَده سبحانه وأشكره على تيسيره لي وتوفيقه على إتمام هذا العمل، واسأله الإخلاص والهداية والقَـبول، والصلاة والسلام على اشرف رسله ، وأزكى خًـلْقه سيدنا محمد وعلى آلـــــه وصحبه أجمعين. وبعد : فبعد أن انتهيت بفضل الله من كتابة هذا البحث، اذكر أبرز النتائج التي توصّلت إليها وهي : 1- لا يوجد تعارض بين العلم والإسلام مطلقا، والدين الإسلامي يدعو إلى الاستفادة من التقدم العلمي والتقنيات الحديثة ما دامت لا تتعارض مع مبادئ الدين الإسلامي وتشريعاته. 2- البحث العلمي المتجرد عن الهوى والعناد والتعصب المذموم ،لابد أن يصل بالباحث إلى الإيمان بالله تعالى وصفاته الجليلة، وإلى كل مبدأ قرّره الإسلام ، مما يجعل الإنسان في دائرة العقيدة الصحيحة السليمة التي توحّد الخالق سبحانه وتعالى 3- الاتجاه السلبي الموجود في بعض الدراسات العلمية الحديثة والتي تخالف أصول الدين الإسلامي ، هو ليس في العلم الحديث نفسه، بل فيمن يحمل لواء الفكر الإلحادي من المختصين في المجالات العلمية ، فالمشكلة ليست بالعلم وإنما بالفلسفة التي توجه هذا العلم ، فالعلم محايد يتوجه لصالح الخير، وبالإمكان توجيهه لصالح الشر. 4- توصَّلَت الاكتشافات العلمية إلى أن لهذا الكون بداية زمنية ومكانية ، وجاءت هذه الاكتشافات موافقة لما اقره الإسلام من حقائق، ومن ابرز تلك الاكتشافات العلمية هي : نظرية الانفجار العظيم ، وحقيقة الاتساع في الكون ، وقانون الديناميكا الحرارية– أي الحرارة المتحولة –، وهي من أبرز الأدلة العلمية المعاصرة على مسالة حدوث العالم في علم العقيدة الإسلامية 5- مسألة أصل الحياة وبثّـــها في هذا الكون كانت محل نزاع بين أهل الدين والملحدين ، وجاء العلم الحديث ليُـــثبت لنا عَجْز العالم المادّي عن بثّ الحياة في أي جُـــرْم من هذا الكون ، وإن بثّ الحياة والروح هي من الخصائص الإلهية ، وهي متعلقة بمشيئة الله سبحانه وتعالى وبقدرته ، وأن ما يقوم به الإنسان في ضوء العلم الحديث، هو فقط التعامل مع خلايا حيّة وُجِــدت فيها الحياة ليس إلا، واكتشاف عظمة الله في فيها 0 وختـامـا :أسال الله عز وجل أن يتقبّل منّي هذا العمل ، وأن يَجْعله خالصا لوجهه الكريم،وان ينفعني بما علّـمني ، وان يُعلّمني ما ينفعني، واستغفر الله تعالى عن كل زلـل أو تقصير قمت به في هذا البحث وفي غيره0 وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين ، وصلِّ اللهم وسلّم على سيدنا وحبيبنامحمد ،وعلى آله وصحبه أجمعين 0


Article
آراء المتكلمين في القضاء والقدر

Loading...
Loading...
Abstract

بعد هذا العرض لمسألة القضاء والقدر يمكن بيان لأهم ما ورد في تلك المباحث من خلال ما يلي: - اننا نعلم ان لهذه الوجود خالق أوجده من العدم الى الوجود وانه واحد وهذا من صلب العقيدة. - ان الايمان بالقضاء والقدر من أهم مباحث العقيدة فهو ركن من اركان الايمان, والايمان تمام التوحيد ودل علية الكتاب والسنة والاجماع والفطرة والعقل. - القدر هو تقدير الله للكائنات حسبما سبق علمة واقتضته حكمته, وان الحديث عن القدر لا يمنع بإطلاق, ولا يفتح بإطلاق , ويكون الحديث بالمنهج العلمي الصحيح المعتمد على الكتاب والسنة. - ان الصفات المشتركة بين الله والانسان كالقدرة والإرادة والمشيئة مشترك لفظي فقط . اذ ان صفات الله ازلية ثابته لا تتغير بتغير المخلوقات ولا بتغير الزمان والمكان, اما صفات المخلوقات, فمحدودة, ومخلوقة متغيره بتغير الزمان والمكان, فلا تشابه بين الخالق والمخلوق ولا يجوز القياس فيها. - الواجب على العبد في باب القضاء والقدر ان يؤمن بقضاء الله وقدره , ويؤمن بشرع الله وامره ونهيه , فعليه تصديق الخبر وطاعة الامر. فاذا احسن حمد الله تعالى وان اساء استغفر الله تعالى وعلم ان ذلك بقدر الله. - الشر لا ينسب الى الله تعالى فهو منزه عن الشر ولا يفعل الا الخير والقدر من حيث نسبته الى الله تعالى لا شر فيه بوجه من الوجوه . - ضل في باب القدر فرق عديدة خرجت عن اصول الكتاب والسنة وخاضوا في بحار من الاخطاء , تم ذكرها ببعض التفصيل في هذا البحث منهم الجبرية والقدرية وغيرهم. وفي الختام اسأل الله تعالى جل في علاه ان ينفع به وان يجعله خالصا لوجهه الكريم انه على ذلك قدير وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبة وسلم.

Keywords


Article
تعدد الآراء في الحكم على نقص الإيمان وانعكاسه على التنوع الفكري و العلمي

Loading...
Loading...
Abstract

الحمد لله الذي تتم بنعمته الصالحات والصلاة والسلام على نبينا محمد الداعي إلى المكرمات، ورضي الله عن أصحابه أولي العزم على الطاعات، وبعد: فقد جمعت فيما سبق من كلام أهل العلم ما يتعلق بنقص الإيمان لمرتكب الكبيرة والمسائل المتعلقة به مما يذكرونه ويدرجونه في أبواب الاعتقاد ويتلخص ما سبق في النقاط الآتية: أولاً: أن أهل العلم اختلفوا في التعبير عن تعريف الكبيرة مع اتفاق أكثرهم على المضمون وأن أرجح التعريفات، هو أن يقال: إنها كل ذنب ختمه الله أو رسوله بوعيد أو عذاب في الدنيا أو الآخرة أو لعن أو غضب ونحو ذلك. ثانياً: أن أهل العلم لم يتفقوا على عدد محدد للكبائر، والراجح في ذلك أن عددها غير محصور وإنما يمكن معرفتها وتمييزها بالوصف ومن التعريف السابق لها. ثالثاً: أن السلف أجمعوا على أن مرتكب الكبيرة ينقص إيمانه على قدر ذنوبه. رابعاً: أن السلف اتفقوا على عدم تكفير مرتكب الكبيرة، وإن كانوا اختلفوا في مسماه فمنهم من يرى جواز تسميته مؤمناً على اعتبار دخوله فيه ابتداءً وإن لم يكن استكمله. خامساً: أن أقوال أهل العلم في نقص إيمان مرتكب الكبيرة قد أرتكب جرماً وذنباً عظيماً في حق نفسه أولاً وحق مجتمعه ثانياً، تفسير اهل العلم. سادساً:إن النصوص الدالة على نقص إيمان مرتكب الكبيرة يعمل على إيجاد منهج إسلامي متكامل يعمل على تنظيم سلوكيات المجتمع المسلم. سابعاً: يترتب على نقص الإيمان الاحكام العقائدية في الدنيا والآخرة. ثامناً: ويترتب على نقص الإيمان الفساد الاخلاقي والعقدي للفرد والمجتمع.


Article
شبهات المستشرق الألماني رودي باريت حول السنة النبوية من خلال كتابه ( محمد والقرآن )

Loading...
Loading...
Abstract

الحمد لله حقّ حمده ، والصلاة والسلام على خير خلقه . بعد هذا العرض ألخص أهم ما جاء فيه بما يأتي : 1 ـ اتصفت غالبية جهود المستشرقين بمناوئتها للإسلام وإن ادعت الموضوعية ، أو الحيادية ، وأنها مهما كانت موضوعية في مضمونها ومحتواها إلا أنها لم تسلم من تعصب وهوى والعمل على خدمة نزعات دينية واستعمارية . 2 ـ لا تخرج أفكار رودي باريت عن أفكار غيره من المستشرقين السابقين الذين يدعون العلمية والموضعية ، سواء في محاولة رد كل مجد أو مفخرة إلى غير العرب وإلى غير المسلمين ، أو في إنكار النبوة . 3 ـ إن ابرز المنطلقات الفكرية لرودي باريت قامت على مبدأ إنكار النبوة ، وهو يرى أن الإسلام عبارة عن مزيج من الأفكار الدينية التي كانت شائعة في جزيرة العرب ، وفي مقدمتها اليهودية ، ثم النصرانية ، والوثنية ، والجن ، والكهان . 4 ـ تعامل رودي باريت مع السنة النبوية وقد وضع نصب عينيه أن يوظف ما فيها للطعن بالنبوة وتكذيب الوحي ، فكان منهجه في هذا : تجاهل النصوص التي توافق غرضه مع أنها قد وردت في مصادره التي اعتمدها في كتابه ( محمد والقرآن ) ، والاعتماد على الروايات الموضوعة ، وليّ النصوص وتحريفها أو تأويلها تأويلاً مغلوطاً ، وينتقي ما يشاء مما يوافق أغراضه .


Article
فكر التنصير المعاصر وسبل مواجهته إلكترونيا

Authors: عماد محمد فرحان
Pages: 2569-2595
Loading...
Loading...
Abstract

تبين لنا من صفحات البحث ما قام ويقوم به المنصرون والمستشرقون من تدبير المؤامرات ضد الإسلام والمسلمين، وتشويه الصورة المشرقة للدين الإسلامي الحنيف، والرسالة المحمدية، وذلك بنشر الأضاليل حتى يفقد المسلمون الثقة بأنفسهم، فيعتقدون أن الإسلام هو سبب انحطاطهم وأن المبشرين والمستعمرين أصابع التنصير، وتعاليمهم هي الطريق الوحيد لنهضتهم ورقيهم. لكن سرعان ما استيقظ المخلصون من رجال الإسلام، فأرشدوا إلى هذه الهاوية التي يكاد المسلمون يتردون فيها، فبدأ المسلمون يحسون ويتألمون، ثم وقفوا يعملون لطرد المستعمرين وأذنابهم من المنصرين، وبعد ذلك اتجهوا إلى ماضيهم المجيد ورجعوا إلى كتابهم الرشيد، فبدأت في كل قطر يقظة، وفي كل أمة إسلامية نهضة، ولكن هل نكتفي بذلك بحجة أن الإسلام له من القوة الذاتية ما يستحيل على أعدائه أن يؤثروا فيه لصفاء جوهره وقدسية تعاليمه وقوة حجته وسلامة منطقه؟ الجواب: لا نكتفي بذلك. إن واجب المسلمين يقتضيهم القيام بنشر الإسلام والدعوة إليه، ولأن الرسالة الإسلامية موجهة إلى البشر جميعا، وهي على الرغم من ثرائها بالحجج والبراهين فهي دائما في حاجة إلى من يقوم بعرضها بأسلوب يتماشى مع كل بيئة ويتخذ من الوسائل ما يتوفر لكل عصر. والقرآن الكريم قد أهاب بالرسول الكريم بأن يبذل ما في وسعه لنشر الدعوة بين الأمم، والمسلمون مأمورون تبعا له بحمل الشعلة وتبليغ الرسالة الإسلامية، ويمكن تلخيص واجب المسلمين حاليا في موجهة النصرانية وفي نشر الدعوة الإسلامية وفي اتباع الآتي: 1. تمسّك المسلمين بتعاليم الإسلام وآدابه، حتى يضعوا المثل الكامل والقدوة الحسنة لجذب الناس إليه، وهذه مهمة العلماء المسلمين والوعاظ وأئمة المساجد وأولياء الأمور والآباء والأمهات، والعمل على ربط البيت المسلم بالمسجد. 2. تطوير مناهج التعليم في مراح التعليم المختلفة مما يجعلها تتلاءم مع طبيعة العلوم الإسلامية، واستيعابها، مع الاهتمام بدراسة القرآن الكريم وحفظه، حتى ينشأ جيل يفهم الإسلام ويتأثر بتعاليمه. 3. العمل على إزالة العوامل والأسباب التي فرقت بين المسلمين، وجعلتهم أحزابا مختلفة، ومذاهب شتى، سياسية واجتماعية، وذلك يكون بالرجوع إلى جوهر الإسلام وعماده القرآن الكريم، والسنة النبوية المطهرة، وهدي الخلفاء الراشدين المهديين بعد رسول الله . 4. يجب على الحكومات الإسلامية أن تتجه نحو التشريع الإسلامي؛ لأن فيه أسباب النهضة والرقي، وأن تطهر قوانينها وتشريعاتها مما علق بها من قوانين ومواد أجنبية تختلف عن بيئتها وطباع أهلها، فإذا تحقق ذلك تحول المجتمع في فترة وجيزة إلى مجتمع إسلامي صحيح في نظمه وأخلاقه. 5. العمل على تطوير الكتب الدينية والمؤلفات الإسلامية، حتى يظهر الإسلام بصورته الجميلة المبسطة السهلة؛ لأن الإسلام دين يخاطب العقل، ولا يدعو إلى الانطلاق من دون التجارب الأخرى والحضارات العلمية المختلفة، بل ويدعو إلى القراءة والعلم. 6. تثقيف الدعاة المسلمين المزمع إرسالهم إلى الدول الأجنبية، وتطوير مهمتهم، حتى يكونوا على المستوى الذي يليق بالإسلام، وأن يكونوا على دراية بكيفية نشر الدعوة الإسلامية واللغة العربية على أوسع نطاق، لأنه للأسف أغلب الدعاة أرسلوا فقط لتعليم الحساب والخط وقواعد الإملاء واللغة العربية. 7. إنشاء المنظمات الإسلامية المختلفة التي تخدم الإسلام على أن تكون مهمة هذه المنظمات منحصرة في كشف أساليب التنصير، ومؤامرات المنصرين والمستشرقين أولا بأول، والرد عليهم، وعلى افتراءاتهم وأضاليلهم ضد الإسلام والمسلمين ونشر هذا الرد على العالمين، ثم بالقيام بالدعوة الإسلامية في جميع أنحاء العالم، وهذه يجب أن يحشد لها الشخصيات المفكرة الواعية، وأن توضع تحت تصرفها الإمكانيات الواسعة من المال ووسائل الإعلام والدعاية والنشر. 8. على الدول والحكومات الإسلامية إعادة النظر في مراكز التطبيب والتمريض، كالمستشفيات والمستوصفات، وكذا دول العلم من مدارس وجامعات، وكذا الأندية الاجتماعية والرياضية، وكذا دور الضيافة والنشر التي أقامها المبشرون. 9. تحصين الدعوة الإسلامية وذلك بإنشاء هيئة إسلامية علمية في كل دولة إسلامية مع التنسيق فيما بينها وتكون مهمتها إحصاء أضاليل المستشرقين وجمعها في سفر واحد يتضمن الردود المقنعة التي كتبت عليها، وتعقب الكتب التي يصدرها المبشرون والمستشرقون والرد عليها، وإيجاد حلول علمية لمشكلة إرسال البعوث العلمية التي ترسلها الجامعات العربية إلى بلاد الاستشراق في أوروبا وأمريكا. 10. إنشاء جمعيات خيرية مهمتها جمع المواد العينية والنقدية من المتبرعين والمؤسسات والدول لمساعدة فقراء المسلمين، وتوفير حاجاتهم الأساسية من تعليم ومؤسسات صحية وتزويج الشبان وتوفير فرص العمل لهم؛ لمجابهة ما تبذله المؤسسات التنصيرية من أموال طائلة لكسب الشباب.


Article
محنة الاساءة الى النبي صلى الله عليه وسلم

Loading...
Loading...
Abstract

بعد ما مر بين أيدينا من موضوع المحنة، والنصرة لنبينا عليه أفضل الصلاة والسلام، أوجز التالي: 1. أن النصرة واجبة على كل مسلم، ومسلمة بكل ما أوتي من علم، وبيان، لا يستثنى منها أحد أبداً. 2. قد تكون النصرة بالقول، وقد تكون بالفعل. 3. الدعوة الى الله تعالى، وتفنيد الشبه والرد على الطعون من باب النصرة. 4. من أهم أنواع النصرة التأسي بالنبي صلى الله عليه وسلم والعمل بسنته، والدعوة إليها. 5. إن المسلم الذي ينال من عظمة النبي صلى الله عليه وسلم مهدور الدم، ولا يستتاب، بل يقتل تنكيلاً له على فعله الشنيع، فليس له حرمة، وكذلك كل من أساء اليه  واجب قتله. 6. إن الله سبحانه وتعالى قيض لأعظم الأنبياء منزلة، أعظم الأمم والأصحاب فقادهم النبي  لفتح شعوب وإمبراطوريات، لم تعرف الهزيمة، والخذلان يوماً وأكملوا المشوار بعد رحيله، فما عرفت الدنيا جيلاً مثلهم على مر العصور. 7. لقد كانت تربية محمد صلى الله عليه وسلم لصحابته ولا زالت معجزه خالدة، تتخذ مثالاً يحتذى ويقتدى. 8. إن النبي محمد صلى الله عليه وسلم ليس محتاجاً للنصرة، فقد تعهد الله بحفظه، ورعايته، وكفايته، ولكننا نحن المحتاجون إليه صلى الله عليه وسلم والى نصرته، والى شفاعته.


Article
منهج الحوار الإسلامي في التعامل مع الآخر

Loading...
Loading...
Abstract

في ختام الحديث عن منهج الحوار الاسلامىفى التعامل مع الاخر ، فإن الباحث قد توصل إلى جملة من النتائج والتوصيات، من أهمها: أولا: أهم النتائج. 1- الحوار أمر ضروري لإقامة علاقات طيبة مع الآخرين، لأن الإنسان لا يستغني عن أخيه الإنسان في معاملاته اليومية وحياته الشخصية. 2- حث الشريعة الإسلامية على الحوار الهادف بين مختلف التوجهات وعلى جميع المستويات، مع حرصها على توفير المناخ المناسب لهذه الحوارات. 3- أن يصدر الحوار من أناس على مستوى من العلم والذكاء، مع عرض للمسائل عرضا موضوعيا وبأسلوب شيق ومهذب، ويتصفون بسلامة القلب من الغرور والتباهي والأنانية، ولا يخالطها الهوى. 4- حتى يحقق الحوار مقاصده لا بد أن يكون فعالا، وذا مضمون هادف يثير اهتمام الجهة المخاطبة، ومن مستلزمات هذا الأمر معرفة رغبات المخاطَبين وآمالهم وأهدافهم، مع توفر الحرية في إبداء الرأي. 5- الحوار من أنجح الوسائل لتحقيق جملة من المقاصد الشرعية، مثل:  التعارف، فالحوار يساعد على إيجاد مساحة من التفاهم مع الآخر، يستطيع المسلم وغير المسلم التعامل من خلالها ضمن قدر مشترك من القيم الإنسانية النبيلة.  التعاون، فالحوار يحقق دعوة الإسلام التعاونية التي لا تنحصر في نطاق الأمة التي كونها، بل تكون على نحو من السعة والشمول بحيث يسع "الحياة الإنسانية" بأكملها، دون تخصيص جانب على جانب، ولا طرف على طرف،  الحوار يسهم في إحقاق الحق، ويساعد على التعرف على الإسلام، وشمولية رسالته العالمية العظيمة. 6- ليس من المقاصد الشرعية للحوار أن تتوحد الأديان في دين واحد، يختلط فيه الحق والباطل، لأن الحق يكشف زيف الباطل ويدحضه، لا يحقق أي حوار مقاصده وأهدافه المرجوة منه ما لم يكن قائما على جملة من الأسس ومنضبطا بجملة من الضوابط، مثل: التواضع، والمحاورة بالتي هي أحسن، والالتزام بالأسلوب الهادف.


Article
ضوء البدر في إحياء ليلة عرفة والعيدين والنصف من شعبان وليلة القدر

Authors: محيي هلال سرحان
Pages: 2664-2694
Loading...
Loading...
Abstract

تحقيق مخطوط ضوء البدر في إحياء ليلة عرفة والعيدين والنصف من شعبان وليلة القدر


Article
كتاب الأخوة والأخوات تأليف علي بن عمر بن أحمد بن مهدي الدارقطني (ت 385هـ) دراسة وتحقيق

Loading...
Loading...
Abstract

كتاب الأخوة والأخوات تأليف علي بن عمر بن أحمد بن مهدي الدارقطني (ت 385هـ) دراسة وتحقيق


Article

Article
كتاب النكاح من مخطوط ملتقى الأبحر للشيخ إبراهيم بن محمد الحلبي المتوفى (956هـ) دراسة وتحقيق

Loading...
Loading...
Abstract

كتاب النكاح من مخطوط ملتقى الأبحر للشيخ إبراهيم بن محمد الحلبي المتوفى (956هـ) دراسة وتحقيق


Article
الإدراك لضعف أدلة تحريم التنباك للإمام محمد بن إسماعيل الصنعاني المتوفي (1182هـ) دراسة وتحقيق

Loading...
Loading...
Abstract

الإدراك لضعف أدلة تحريم التنباك للإمام محمد بن إسماعيل الصنعاني المتوفي (1182هـ) دراسة وتحقيق


Article
سعادة الماجد بعمارة المساجد ورغبة طالب العلوم إذا غاب عن درسه من أخذه المعلوم تأليف العلامة حسن الشُّرُنْبِلالي الحنفي دراسة وتحقيق

Authors: نعمان سرحان عطية
Pages: 2987-3011
Loading...
Loading...
Abstract

سعادة الماجد بعمارة المساجد ورغبة طالب العلوم إذا غاب عن درسه من أخذه المعلوم تأليف العلامة حسن الشُّرُنْبِلالي الحنفي دراسة وتحقيق


Article
شرح الفقه الأكبر للإمام أبي المنتهى أحمـد بن محمد المغنيسـاوي الحنفي المتوفى سنة (1090)هـ ( قسم الالهيات ) دراسة وتحقيق

Authors: أحمد هاشم رحيم
Pages: 3012-3051
Loading...
Loading...
Abstract

شرح الفقه الأكبر للإمام أبي المنتهى أحمـد بن محمد المغنيسـاوي الحنفي المتوفى سنة (1090)هـ ( قسم الالهيات ) دراسة وتحقيق


Article
عقد الجمان في شأن حدود البلدان وما يتعلق بها من الضمان دراسة وتحقيق

Loading...
Loading...
Abstract

عقد الجمان في شأن حدود البلدان وما يتعلق بها من الضمان دراسة وتحقيق


Article
هدية ابن العماد لِعُبّادِ العِباد تأليف عبد الرحمن بن محمد بن عماد الدين العمادي الحنفي ت 1051 هـمن بداية الكتاب الى فرائض الغسل دراسة وتحقيق

Authors: عمر عبد عباس
Pages: 3103-3121
Loading...
Loading...
Abstract

هدية ابن العماد لِعُبّادِ العِباد تأليف عبد الرحمن بن محمد بن عماد الدين العمادي الحنفي ت 1051 هـمن بداية الكتاب الى فرائض الغسل دراسة وتحقيق


Article
إتحافُ الإنسِ في الكلامِ على العَلَمَينِ واسمِ الجِنسِ للعلّامة محمد بن محمد بن أحمد الأمير (ت 1232 هـ) دراسة وتحقيق

Loading...
Loading...
Abstract

إتحافُ الإنسِ في الكلامِ على العَلَمَينِ واسمِ الجِنسِ للعلّامة محمد بن محمد بن أحمد الأمير (ت 1232 هـ) دراسة وتحقيق


Article
إعراب القاري علــى أوّل بــاب البخــاري تأليف علي بن سلطان محمّد القاري الهروي ّ المتوفّى سنة 1014هـ دراسة وتحقيق

Loading...
Loading...
Abstract

إعراب القاري علــى أوّل بــاب البخــاري تأليف علي بن سلطان محمّد القاري الهروي ّ المتوفّى سنة 1014هـ دراسة وتحقيق


Article
اليد البسطى في الصلاة الوسطى الامام السيوطي دراسة وتحقيق

Loading...
Loading...
Abstract

اليد البسطى في الصلاة الوسطى الامام السيوطي دراسة وتحقيق

Table of content: volume:4 issue:13