Table of content

Iraqi Journal of Science

المجلة العراقية للعلوم

ISSN: 00672904/23121637
Publisher: Baghdad University
Faculty: Science
Language: English

This journal is Open Access

About

Iraqi Journal of Science (IJS) is a peer reviewed open access journal issued by the College of Science at the University of Baghdad. It is a monthly journal that publishes original research articles in a wide range of subjects. The prestigious interdict planar editorial board in the journal reflects the diversity of subjects covered in the journal. The journal is being published since 1956.

The journal is basically self – financed by applying fees on the researcher’s work published in the journal. However, the journal is also supported by the college of science at the University of Baghdad.

Loading...
Contact info

Baghdad University
College of Science
Baghdad
Iraq
ijs@scbaghdad.edu.iq
07903375590
http://ijs.scbaghdad.edu.iq

Table of content: 2013 volume:54 issue:5

Article
Synthesis of new 9H-Carbazole derivatives
تحضير مشتقات جديدة ل9H -كاربازول

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of the present work is to synthesis of new 9-ethyl carbazole derivatives .The 3-acetyl-9-ethyl carbazole was achieved by the reaction of compound (1) with acetyl chloride in the presence of aluminum chloride to give compound (2). Reaction of compound (2) with a ppropriate aromatic aldehyde yielded 3-(3-Phenyl -1-Oxy propen-1-yl)9-Ethyl carbazole(3a-3h).The reaction of (3) with hydrazine hydrate gave 3-(5-aryl-4, 5-Dihydro-3-pyrozolyl)9-Ethyl carbazole(4a-4h). Also compound (3) reacted with phenyl hydrazine gave 3-(1-phenyl-5-aryl-4-pyrozoline-3-yl)9-Ethyl carbazole (5a-5h). The reaction of compound (3) with guanidine carbonate in presence of NaOH (40%) gave the 3-(2-amino-6-aryl-4-pyrimidinyl)9-Ethyl carbazole (6a-6h). The prepared compounds were conformed by TLC, FT-IR and some of them 1H-NMR.يتضمن البحث تحضير مشتقات جديدة من 9-أثيل كاربيزول ومن ثم تحضير 3-استيل -9-أثيل كاربيزول(2) عند تفاعل المركب (1) مع كلوريد الاستيل بوجود كلوريد الالمنيوم ليعطي مركب(2)وعند معاملة المركب (2)مع الديهايدات اروماتية مختلفة أعطى 3-(3-فنيل-1-اوكسي بروبين-1-يل)9-أثيل كاربيزول(3أ-3د) و يتفاعل المركب (3) مع هيدريت الهيدرازين أعطى مركب 3(5-اريل-4, 5-ثنائي-3-بايروزولين)9-أثيل كاربيزول(4أ-4د) وعند مفاعلة المركب (3) مع فنيل هيدرازين تعطي مشتق 3-(1-فنيل-5-أريل-4-بايروزولين-3-يل)9-أثيل كاربيزول (5أ-5د).وعند مفاعلة المركب (3)مع كاربونات كواندين بوجود 40% هيدروكسيد الصوديوم أعطى مشتق 3-(2-أمينو-6-أريل-4-بيرميدينيل)9-أثيل كاربيزول (6أ-6د).وتم استخدام تقنية طيف الاشعة تحت الحمراء وطيف الرنين النووي المغناطيسي وتقنية كروماتوغرافيا الطبقة الرقيقة في تشخيص المركبات المحضرة .


Article
Physical–Spectroscopic Study of Charge-Transfer Complexes of Some Purine Derivatives with (π) and (σ) Electron Acceptors
دراسة طيفية فيزيائية لمعقدات انتقال – الشحنة لبعض مشتقات البيورين مع مستقبلات الإلكترون (π) و (σ)

Loading...
Loading...
Abstract

Charge-transfer (CT) complexes of adenine (Ade.), guanine (Gua.), xanthine (Xan.), and inosine (Ino.) as electron donors with 2,3-dichloro-5,6-dicyano-1,4-benzoquinone (DDQ), 2,3,5,6-tetrabromo-1,4-benzoquinone (Bromanil)(BA) as π – electron acceptors and iodine (Iod.) as σ – electron acceptor were studied and their electronic spectra recorded .In each case one (CT) band was observed and recorded. These spectroscopic investigations made in ethanol solvent at (20°C) temperature. The values of equilibrium constant (KCT), change in standard free energy (ΔG°), molar extinction coefficient (εCT(, absorption band energy (hνCT) of CT complexes and the association energy of the CT complexes-excited state (W) were calculated and studied with discussed. The ionization potential of the donors (IP) were calculated and discussed from the CT complex band lowest energy. The oscillator strength (fCT), transition dipole moment (μCT) and resonance energy (ER) were also calculated and discussed. درست معقدات انتقال – الشحنة لواهبات الإلكترون في كل من الأدنين ، الكوانين، الزانثين والانوسين مع 3,2- داي كلورو-6,5 – داي سيانو- 4,1 – بنزوكوينون (DDQ) و 6,5,3,2 - تترا برومو- 4,1- بنزوكوينون (Bromanil) كمستقبلين من نوع (π) واليود كمستقبل من نوع (σ)، كما سجلت أطيافها الالكترونية. وتم تعيين وتسجيل حزمة انتقال – الشحنة لكل معقد. تمت الفحوصات الطيفية في مذيب الكحول الاثيلي وبدرجة حرارة (20) درجه مئوية. حسبت ونوقشت قيم ثابت التوازن (KCT)، التغير في الطاقة الحرة القياسية (ΔG˚)، معامل الامتصاص المولاري (εCT) وطاقة تفكك حالة إثارة معقد انتقال – الشحنة (W). كما حسب ونوقش جهد تأين الواهبات(IP) من حزمة معقد انتقال- الشحنة الأقل طاقة. وأيضاً حسبت ونوقشت قيم شدة التذبذب (fCT) وعزم ثنائي القطب الانتقالي وطاقة الرنين لمعقدات انتقال-الشحنة المتكونة.


Article
Anticancer Activity of Sunflower (Helianthus annuns L.) Seeds oil against cell lines
فعالية زيت بذور زهرة الشمس (Helianthus annuns L.) ضد الخطوط الخلوية السرطانية

Loading...
Loading...
Abstract

This study investigated the role of sunflower (Helianthus annuns L.) seed extracts as a cytotoxic agent against two cell lines (RD and L20B) using different concentrations of sunflower seeds oil 1.3 , 2.6 , 5.2, 10.4 , 20.8, 41.6 , 83.2 and 166.4 µg / ml for different exposure time (24 ,48 and 72 hrs). The results revealed a clear cytotxoic activity of sunflower seeds oil on growth of RD cancer cell line, and the effect was concentration-dependent. The signification inhibition (P<0.05) was obtained at a concentration of 83.5 and 166.4 µg / ml as compared to control. In addition, the growth of RD cell line was more sensitive to sunflower seeds oil in comparison with the growth of L20B transform cell line. In conclusion, the extract showed inhibitory effect on cancer cell line and it is promising to use as anticancer drug. تهدف هذه الدراسة إلى التحري عن التأثيرات السمية الخلوية لزيت بذور زهرة الشمس(Helianthus annuns L.) في اثنين من الخطوط الخلوية RD و L20B باستخدام ثمانية تراكيز مختلفة 1.3 ،2.6 ، 5.2 ،10.4 ،20.8 ،41.6 ،83.2 و166.4 مايكرو غرام /مللتر وضمن فترة تعريض مختلفة (23 ،48 و72 ساعة ) .أظهرت النتائج وجود تأثير سمي واضح وبمعنوية عالية لمستخلص زيت بذور زهرة الشمس في نمو الخط الخلوي السرطانيRD ,علما ان نسبة السمية زادت بزيادة التركيز وسجل أعلى تأثير تثبيطي في نمو الخط الخلوي السرطاني RD لتركيز 83.2 و 166.4 خلال فترة تعريض24 و 72ساعة مقارنة بالسيطرة. في حين لم يكن هناك تأثير واضح للمستخلص بذور زيت زهر الشمس في نمو الخلايا المتحولة L20B.


Article
Extraction and Purification of Staphylolysin enzyme produced by Pseudomonas aeruginosa
استخلاص وتنقية أنزيم Staphylolysin المنتج من بكتريا Pseudomonas aeruginosa

Loading...
Loading...
Abstract

Pseudomonas aeruginosa was isolated from various clinical samples included urine, sputum, stool, ear, wound & burn swabs. Detection of the ability of local isolates to produce staphylolysin enzyme was studied, on Tryptic soya agar + 0.2% (wt./vol.) of heat killed Staphylococcus. aureus at temperature 100oC. medium and the diameters of lysis zone ranged from 5-22mm, then the isolate P16 was chosen to extract staphylolysin A (LasA) and its specific activity reaches 8.59 unit /mg protein, whi1e the isolate P5 was chosen to extract staphylolysin D (LasD) where it's specific activity reaches 0.66 unit /mg protein since the two isolates were the most production of enzyme. Staphylolysin enzyme was extracted by cooling centrifugation and partially purified by ammonium sulphate precipitation in saturation percentage of 80%, this step was followed by Ion exchange chromatography technique by using DEAE- cellulose column, results showed that the enzymatic activity (Staphylolytic activity) of the staphylolysin A appeared in first peak with purification folds and recovery of 10.74 fold and 14.2% respectively, while the second peak appeared the activity for staphylolysin D with purification folds and recovery of 9.1 fold and 18.14% respectively.عزلت بكتريا Pseudomonas aeruginosa من عينات سريرية مختلفة تضمنت الادرار، والقشع ، والبراز ، ومسحات الاذن ، والجروح، والحروق. واختبرت قابليتها على انتاج انزيم الستافيلولايسين على وسط ترتبك صويا الصلب + 0.2% (وزن/حجم) من بكترياStaphylococcus aureus المعزولة المقتولة بالحرارة عند درجة 100م. إذ تراوحت أقطار الهالة الشفافة 5-22ملم حيث انتخبت العزلة 16P لاستخلاص الستافيلولايسين A (LasA) ، إذ بلغت الفعالية النوعية لها (8.59) وحدة / ملغم بروتين ، والعزلة 5P لاستخلاص الستافيلولايسين D (LasD)، إذ بلغت الفعالية النوعية لها (0.66) وحدة / ملغم بروتين ،لكونهما الاغزر انتاجا للانزيم . استخلص انزيم الستافيلولايسين بالنبذ المركزي المبرد وتمت تنقيته جزئيا بترسيبه بكبريتات الامونيوم بنسبة اشباع 80% ثم بكروموتوغرافيا التبادل الايوني باستخدام المبادل DEAE-Cellulose ، بينت النتائج إن الفعالية الانزيمية الحالة للعنقوديات (Staphylolytic activity) لانزيم الستافيلولايسين A ظهرت في القمة الاولى، وبلغت عدد مرات التنقية 10.74 مرة وبحصيلة انزيمية 14.2%،فيما اظهرت القمة الثانية الفعالية الانزيمية الحالة للعنقوديات لانزيم الستافيلولايسين D بعدد مرات تنقية 9.1 مرة وبحصيلة انزيمية 18.14%

Keywords


Article
Histological Changes in the Duodenum of Mice Treated with Cobalt
التغيرات النسجية في الأثني عشر للفئران المعاملة بالكوبالت

Loading...
Loading...
Abstract

The present study was conducted using 16 adult male Swiss albino mice (weighing 40-50g). They were equally divided into four experimental groups. The first group was only given tap water as control during experimentation period (40 days). Group II, group III and group IV of mice were daily given a subcutaneous injection of cobalt as cobalt chloride (CoCl2) at a dose of 20mg, 40mg, and 60mg /Kg body weight respectively. The examination of the histological sections of the second experimental group of mice (low dose group) showed no particular changes in the columnar epithelial cells of the duodenum of mice. The examination of the histological sections of the third experimental group of mice (moderate dose group) showed abundant degenerative changes in the columnar epithelial cells of the duodenum of mice such as increased size, presence of spaces, and dark appearance of the nucleus while these changes were more abundant in the columnar epithelial cells of the duodenum of the fourth experimental group of mice (high dose group) in comparison with the third experimental group such as increased size, presence of spaces, and dark appearance of the nucleus.أجريت هذه الدراسة على ستة عشر فأراً بالغاً من الذكور ترواحت أوزانها بين 40-50غم. قسمت الحيوانات بالتساوي الى أربعة مجاميع تجريبية. المجموعة الأولى كانت بمثابة مجموعة السيطرة حيث اعطيت الماء العادي طوال فترة الدراسة البالغة (40) يوم. اعطيت فئران المجموعة الثانية والثالثة والرابعة حقنة يومية من الكوبالت (Co) تحت الجلد على شكل كلوريد الكوبالت Co Cl2 بجرعة مقدارها 20، 40، و60ملغم/ كغم من وزن الجسم على التوالي. اظهرت نتائج فحص المقاطع النسجيه لفئران المجموعة الثانية عدم وجود تغيرات ملحوظة في الخلايا الطلائية العمودية للاثني عشر(مجموعة الجرعة الواطئة).اظهرت نتائج فحص المقاطع النسجية لفئران المجموعة الثالثة تغيرات نسجية انحلالية واضحة في الخلايا الطلائية العمودية للأثني عشر (مجموعة الجرعة المعتدلة) كزيادة حجم الخلايا، وجود فراغات، والمظهر الغامق للنواة بينما كانت هذه التغيرات أكثر وضوحاً في الخلايا الطلائية العمودية للأثني عشر لفئران المجموعة الرابعة (مجموعة الجرعة العالية) مقارنة بفئران المجموعة الثالثة كزيادة حجم الخلايا، وجود فراغات، والمظهر الغامق للنواة.

Keywords

Cobalt --- Carcinogenicity --- Duodenum --- Mice


Article
Induce mutations for Bavistin resistance in Trichoderma harzianum by UV-irradation
استحداث طفرات في الفطر Trichoderma harzianum مقاومة لمبيد البافستين باستخدام الاشعة فوق البنفسجية

Loading...
Loading...
Abstract

The present study was conducted to induce mutations by UV- light in Trichoderma harzianum for tolerance of Bavistin fungicides which are commonly used to control soil born phytopathogens. The mycelium growth of T. harzianum T1, T2 was inhibited completely by 30 µg (a.i.) /ml PDA of Bavistin. Two isolates of Trichoderma harzianum T1 and T2 conidia suspensions 104 conidia / ml were irradiated by UV lights at 254, 320, 365nm wavelength for 10, 20, 40, 80, 160 min using UV dark room cabinet and spectrophotometer and cultured on PDA media containing 50, 60, 75, 100, and 150 µg (a.i) / ml Bavistin. A thirty one unstable mutants tolerant to Bavistin were obtained after irradiation the T. harzianum T1, T2 conidia suspension 104 conidia / ml by using UV dark room cabinet. While about 76975 Bavistin tolerant mutants were obtained by using UV spectrophotometer. Only twelve were stable and named (TAm1, TAm2, TAm3, TAa1, TAa2, TAa3, TAa4, TAa5, TAa6, TAa7, TAa9 and TAa11). Results daily radial growth and sporulation rate of stable mutants on fungicide culture media (Bavistin) revealed that the stable mutant TAa2 and TAa1 achevied the maximum average of (daily radial growth rate and sporulation). The stable mutants TAa1, TAa2, TAa3, TAa4, TAa5 and TAa7 which tolerates 150 µg (a.i)/ml Bavistin increased their ability to tolerate Bavistin up to 200 µg(a.i)/ml by using adaption technique.استهدفت الدراسة استحداث طفرات من الفطر Trichoderma harzianum باستخدام التشعيع بالاشعة فوق البنفسجية (UV light) لتحمل المبيد الفطري Bavistin الذي يستخدم بصورة واسعة لمكافحة فطريات التربة الممرضة للنباتات. وتم تثبيط نمو عزلتي الفطر Trichoderma harzianum T1 و T2 بصورة كلية عند تركيز 30 مايكروغرام مادة فعالة / مل للمبيد Bavistin. تم تعريض العالق البوغي بتركيز 1 × 10 4 بوغ / مل لعزلتي الفطر Trichoderma harzianum T1 و T2 الى الاشعة فوق البنفسجية عند الطول الموجي 365, 320, 254 نانوميتر للمدد 160,80,40,20,10 دقيقة باستخدام غرفة الاشعة فوق البنفسجية المظلمة (UV dark room cabinet) و مطياف الاشعة فوق البنفسجية (Spectrophotometer). ومن ثم زرعت الابواغ على الوسط الزرعي بطاطا دكستروز اكار الـ PDA الحاوي على التراكيز التالية 50 , 60 , 75, 100 و 150 مايكروغرام مادة فعالة / مل من مبيد Bavistin. تم الحصول على 31 طفرة غير مستقرة من الفطر Trichoderma harzianum T1 و T2 متحملة للمبيد Bavistin باستخدام غرفة الاشعة فوق البنفسجية المظلمة (UV dark room cabinet). بينما تم الحصول على 76975 طفرة متحملة للمبيد Bavistin باستخدام مطياف الاشعة فوق البنفسجية (Spectrophotometer) , لكن تم الحصول فقط على 12 طفرة مستقرة و تمت تسميتها كالاتي (TAm1, TAm2, TAm3, TAa1, TAa2, TAa3, TAa4, TAa5, TAa6, TAa7, TAa9 and TAa11). اظهرت نتائج معدل النمو اليومي و معدل الابواغ للطفرات المستقرة المزروعة على الوسط الزرعي الحاوي على المبيد Bavistin ان الطفرتين TAa2 و TAa1حققتا اعلى معدلات. تم زيادة قدرة الطفرات المستقرة (TAa1, TAa2, TAa3, TAa4, TAa5 ,TAa7) التي تتحمل 150 مايكروغرام مادة فعالة / مل للمبيد Bavistin لتتحمل 200 مايكروغرام مادة فعالة / مل للمبيد Bavistin باستخدام تقنية التطبيع.


Article
An Evaluation of Some Risk Factors and ABO Blood Groups in Breast Cancer Patients
تقييم بعض عوامل الخطورة ومجاميع الدم في مريضات سرطان الثدي

Loading...
Loading...
Abstract

The study involved 120 women, who were distributed into two groups of breast tumor patients (30 malignant and 30 benign) and a group of controls (60 women). The patients were referred to the Center for Early Detection of Breast Tumor at Al-Alwayia Hospital for Gynecology and Obstetrics (Baghdad) during the period June-December 2011. They were investigated for the frequency of ABO blood group phenotypes, menopausal status, oral contraceptive use, body mass index and family history of breast cancer or other cancers. The results demonstrated that 60.0% of malignant cases clustered after the age 50 years, while it was 20.0% in benign cases. Fifty percent of malignant breast tumor patients reached menopause, while in benign cases, the corresponding frequency was much lower (20.0%). It was also observed that 60.0% of malignant patients used oral contraceptives, while such frequency was lower in benign patients (20.0%). Overweight and obese cases were observed with a frequency of 43.3 and 26.7%, respectively in malignant patients, and the corresponding frequencies in benign patients were 36.7 and 33.3%, respectively. Positive family history of malignant breast cancer accounted for 43.3% in malignant cases, while in benign cases; it was less frequent (20.0%). The distribution of ABO blood group phenotypes demonstrated a significant difference (P ≤ 0.05) between malignant patients and controls, but not between benign patients and controls. Such significant difference was mainly contributed by an increased frequency of B phenotype (36.7 vs. 16.7%) and a decreased frequency of O phenotype (26.7 vs. 55.0%) in malignant patients.شملت الدراسة 120 امرأة توزعت على مجموعتين من مريضات ورم الثدي (30 خبيث و30 حميد) ومجموعة سيطرة (60 امرأة). كانت المريضات مراجعات لمركز الكشف المبكر لأورام الثدي في مستشفى العلوية للنسائية والتوليد في بغداد وللفترة حزيران-كانون الأول 2011. درست المريضات لتوزيع مجاميع الدم والحالة اليأسية واستعمال موانع الحمل الفموية ودليل كتلة الجسم والتاريخ العائلي لسرطان الثدي أو سرطانات أخرى. أوضحت النتائج بأن 60% من مريضات ورم الثدي الخبيث كانت بعد العمر 50 سنة، في حين كانت النسبة في مريضات ورم الثدي الحميد هي 20%. وكانت نسبة مريضات ورم الثدي الخبيث والتي وصلت لسن اليأس هي 50%، في حين كانت هذه النسبة أقل في مريضات ورم الثدي الحميد (20%). وفضلا عن ذلك فأن 60% من مريضات ورم الثدي الخبيث استخدمت موانع الحمل الفموية، وكانت هذه النسبة أقل في مريضات ورم الثدي الحميد (20%). وكانت نسبة مريضات ورم الثدي الخبيث التي تمتلك زيادة في الوزن والبدينات هي 43.3 و26.7%، على التوالي، في حين كانت النسب المناظرة في مريضات ورم الثدي الحميد هي 36.7 و33.3%، على التوالي. وأظهرت 43.3% من مريضات ورم الثدي الخبيث تاريخ عائلي موجب لسرطان الثدي، في حين كانت هذه النسبة أقل في مريضات ورم الثدي الحميد (20%). كما أوضحت النتائج وجود فروقا معنوية في توزيع مجاميع الدم مابين مريضات ورم الثدي الخبيث ونساء السيطرة، ولكن لم يظهر مثل هذا الفرق مابين مريضات ورم الثدي الحميد ونساء السيطرة. وتعود هذه الفروق المعنوية لزيادة تكرار مجموعة الدم B (36.7 مقابل 16.7%) وقلة تكرار مجموعة الدم O (26.7 مقابل 55.0%) في مريضات ورم الثدي الخبيث.


Article
Rapidly growing non-tuberculosis mycobacterial (NTM) in sputum samples of Iraqi T.B. patients in TB reference lab. in Baghdad
المتفطرات سريعة النمو في قشع المرضى العراقيين المصابين بالسل الرئوي في المختبر المرجعي للتدرن في بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Non tuberculous mycobacteria (NTM) present in the environment, mainly in water and not transmitted from human to human. The lung is the most common target of NTM infections in human. The symptoms of NTM infection are: fever, weight loss and abdominal pain. 114 sputum samples were examined microscopically using Ziehl-Nelsen stain, all were positive. They cultured on Lowenstein-Jensen media. The results of this study indicate presence of 3 (2.6%) of rapidly growing mycobacteria, phenotypically they resemble T.B. bacilli. They were diagnosed by biochemical tests, they were positive for catalase and pyruvate, negative for niacin, nitrate reduction test, sensitive for Thiophene-2-carboxyl acid hydrozide test& resistant for Para nitro Benzoic acid test. Drug susceptibility test showed that two of these isolates were resistant to isoniazid and rifampicin (MDR/multidrug resistance) while one isolate sensitive to all drugs. This study is a part of a subject aiming to estimate MDR-TB in Iraqi patient. المتفطرات سريعة النمو موجوده في البيئه وخصوصا في الماء ولا تنتقل من شخص الى اخر. المتفطرات سريعه النمو تصيب الرئتين واعراض الاصابه: الحمى، نقص في الوزن والم في البطن. نتائج الفحص المجهري المباشر باستخدام صبغة زيل نيلسن كانت ايجابيه في 114 نموذجا من القشع ، تم زرع جميع العينات الموجبه لفحص القشع المباشر على الوسط الزرعي الصلب لوفنشتاين جنسن ، وبينت النتائج وجود 3 عزلات وبنسبة 2.6% من المتفطرات سريعة النمو. اخضعت العزلات الثلاث للفحوصات البايوكيميائية حيث اظهرت النتائج انها موجبه لفحص الكاتالايز والبايروفيت ، سالبه لفحص النياسين واختزال النترات ، حساسة لفحص TCH ومقاومه لفحص PNB. تم اختبار حساسية هذه العزلات لمضادات الخط الدوائي الاول واظهرت النتائج ان 2 من هذه العزلات كانت متعددة المقاومة الدوائية (MDR) من خلال مقاومتها للدوائين الايزونيازيد والرفامبسين بينما كانت العزلة الثالثة حساسة لجميع

Keywords

NTM --- MDR.


Article
Urokinase – type Plasminogen Activator System in Human Breast Cancer
نظام منشط البلازمينوجين نوع يوروكاينيز في أورام الثدي

Loading...
Loading...
Abstract

Urokinase plasminogen activator (uPA), urokinase plasminogen activator receptor (uPAR) and plasminogen activator inhibitor-1(PAI-1) are essential for metastasis, and overexpression of these molecules is strongly correlated with poor prognosis in a variety of malignant tumors. This study revealed direct correlation between immunohistochemical expression of uPA with pathological stage. No significant association of immunohistochemical expressions of uPA, uPAR and PAI-1 with immunohistochemical expressions for estrogen receptor (ER), progesterone receptor (PR) and human epidermal growth factor receptor -2 (HER-2/neu), and direct association between immunohistochemical expressions of (uPA and uPAR) as well as between immunohistochemical expressions of (uPA and PAI-1). يعتبر منشط البلازمينوجين نوع يوروكاينيز ومستقبل منشط بلازمينوجين نوع يوروكاينيز ومثبط منشط بلازمينوجين نوع 1 ذات اهمية لانتشار مرض السرطان وان التعبير الكيميائي النسيجي المناعي لهذه البروتينات له ارتباط وثيق في التكهن السيء لللأورام الخبيثة, اذ توصلت هذه الدراسة الى وجود علاقة مباشرة بين التعبير الكيميائي النسيجي المناعي لمنشط البلازمينوجين نوع يوروكاينيز مع المرحلة السريرية للمرض. فضلا عن ذلك اظهرت هذه الدراسة عدم وجود علاقة معنوية بين التعبير الكيميائي النسيجي المناعي لكل من منشط بلازمينوجين نوع يوروكاينيز ومثبطه ومنشطه مع مستقبلات الاستروجين والبروجستيرون ومتلقي عامل النمو البشري النوع الثاني, وكانت هناك علاقة معنوية بين التعبير الكيميائي النسيجي المناعي لكلاً من منشط بلازمينوجين نوع يوروكاينيز ومستقبل منشط بلازمينوجين نوع يوروكاينيز وكذلك وجود علاقة معنوية بين التعبير الكيميائي النسيجي المناعي لمنشط بلازمينوجين نوع يوروكاينيز ومثبط منشط بلازمينوجين نوع يوروكاينيز.

Keywords

Breast cancer --- uPA --- uPAR --- PAI-1 --- Tissue microarray


Article
Isolation, Identification and Detection of Some Virulence Factors of Staphylococci in milk and cheese in Baghdad
عزل وتشخيص والتحري عن بعض عوامل إمراضية المكورات العنقودية في الحليب و الجبن في مدينة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

During 2011; 300 milk and white cheese samples were collected from Baghdad markets. Out of 200 staphylococcal isolates isolated from milk and white cheese samples, the predominant species was Staphylococcus aureus 97 isolates (48%), followed by S.chromogenes 82 (41%) and 21 (11%) S.epidermidis isolates. S. aureus isolates were DNase, coagulase, protease, urease, lipase, gelatinase and slime layer producers, other species were variable in the production of such virulence factors. S. chromogenes was the most prevalent isolated staphylococcal species from milk samples; while cheese samples contaminated mainly by S. aureus.جمعت 300 عينة من الحليب والجبن الأبيض من الأسواق المحلية في مدينة بغداد خلال العام 2011، وتم عزل 200 عزلة من المكورات العنقودية من العينات التي تم جمعها، وكانت المكورات العنقودية الذهبية Staphylococcus aureus هي الأكثر شيوعا في العينات إذ بلغ مجموع العزلات 97 عزلة (48%)، تلاها النوع S.chromogenes 82 عزلة (41%) ثم النوع S.epidermidis 21 عزلة (%11). كانت عزلات المكورات العنقودية الذهبية منتجة لعوامل الفوعة DNase و coagulase و proteaseوurease و lipase و gelatinase و slime layer بينما تغايرت الأنواع الأخرى من المكورات العنقودية في إنتاجها لهذه العوامل. كان النوع S.chromogenes هو النوع الأكثر انتشارا من المكورات العنقودية المعزولة من الحليب، بينما تلوثت عينات الجبن الابيض بشكل أساسي بالمكورات العنقودية الذهبية S. aureus.


Article
Study on Aeromonas spp. Isolated from raw and drinking water in Baghdad city
دراسة لانواع Aeromonas spp المعزولة من المياه الخام ومياه الشرب في مدينة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Atotal of 551 water samples drinking( five Water Treatment Plans (WTPs) and raw water( from different sites on Tigris river) were collected.According to morphological characteristics and a set of biochemical tests, one hundred twenty eight of Aeromonas spp isolates were obtained In this study The percentages of Aeromonas recovery from river water was 72.52%, from wells water was (35%).Total percentage of positive aeromonas samples of treated water(Filtration &chlorine tank, supply water of WTPs, distribution system, reserviores and other samples not related to WPTs) was 8.8%.Count of Aeromonas in positive aeromonas samples ranging from 1 to 175 cfu 100 ml. The results showed that generally no significant correlation between presence of aeromonas in distribution system water and other indicators (total heterotrophic plate counts and fecal pollution), also negative correlation between residual chlorine and recovery percentage were detected. Seasonal pattern for the incidence of isolates investigated that higher rate took place during summer months, while the lower rate occurred during winter. The results of identification to species level were: the most predominant species is A. hydrophla 63 isolates(49.21%), A. trota 21isolates(16.41%), A. veroni12 isolates(9.37%) A. salmoncida 11 isolates(8.59%), and A. schubertii, A. sobria, A. cavia four isolates for each(3.13%), and unidentified Aeromonas SPP nine isolates(7.03%). Aeromonas hydrophila isolates revealed higher resistant for most antibiotics used in the study جمعت 551 عينة ماء شرب من محطات تصفية المياه وماء خام من نهر دجلة واعتمادا على الفحوصات الكيموحيوية تم الحصول على 128 عزلة Aeromonas بنسبة عزل72.25% من ماء النهر و35 % من الابار 8.8 % من اجمالي ماء الشرب (حوض الفلترة والكلور وماء الشرب داخل المشروع والخزانات المنزلية ونماذج ماء شرب من مناطق اخرى).تراوحت اعدادAeromonas بين 1- 175cfu/100 ml .اشرت النتائج الى عدم وجود ارتباط معنوي بين وجود Aeromonas ودلائل التلوث الاخرى (بكتريا التلوث البرازي وغيرها)وكذلك بين متبقي الكلور.اظهرالنمط الموسمي لوجود العزلات ارتفاع في الصيف بينما يقل في الشتاء . اظهرت نتائج التشخيص للانواع ان السيادة كانت لنوع A.hydrophila 49.21 % ( 63 عزلة )ثم A. trota 16.41% (21 عزلة ) و A.veronii 9.37% (12 عزلة) ووجد النوع A.salamoncda بنسبة 8.59% ( 11 عزلة ) ثم A.schubrtti, A.caria, A.sobria بنسبة3.13% (4 عزلات لكل نوع) و Aeromonas spp 9 عزلات7.03% .اظهرت عزلاتA.hydrophila مقاومة عالية لاغلب المضادات الحيوية المستعملة بالدراسة


Article
Effect of Ethephon, Boron and Zinc Spray on Anatomical Characters of Sunflower Crop (Helianthus annuus L.)
تأثير الرش بالأثيفون والبورون والزنك في بعض الصفات التشريحية لمحصول زهرة الشمس ((Helianthus annuus L .

Loading...
Loading...
Abstract

The experiment field was carried out during spring season of 2006 on experimental farm of Field Crop Science Department College of Agriculture, University of Baghdad, to study the effect of foliar applications of Ethephon, Boron and Zinc on the number of vascular bundles in stem and some characteristics of xylem- in sunflower hybrid (ZahratilIraq). By using the Randomized Complete Block Design with three replications. Eight treatment were used: control treatment (with water spray only), Ethephon (0.480 kg.a.i/ha), Boron (200 g/L), Zinc (50 mg/L) and the interaction between them. The results revealed significant anatomical changes in disc peduncles of plants caused by the foliar applications of Ethephon, Boron, and Zinc treatments. Boron and Zinc increased the total number of vascular bundles and xylem vessels rows compared with control. However (Boron+Zinc) treatment caused higher increment in number of vascular bundle, xylem rows and their vessels. It is assumed that this results should be find their effects, some how positively, on growth, development and yield of sunflower crop. نفذ البحث في حقول كلية الزراعة – جامعة بغداد للموسم الزراعي 2006 لدراسة تأثير الرش بالأثيفون والبورون والزنك في عدد الحزم الوعائية في الساق مع دراسة بعض صفات الخشب فيها لنبات زهرة الشمس للهجين (زهرة العراق ZahratilIrag). استعملت في التجربة ثمان معاملات رش وهي المقارنة (أي رش النباتات بالماء فقط) والاثيفون (E)(بهيئة سائل بتركيز4800. كغم مادة فعالة/هكتار) والبورون () (Bبتركيز 200 ملغم.لتر-1 بهيئة حامض البوريك H3B03 17% B) والزنك (Zn) (بتركيز 50 ملغم.لتر-1 بهيئة كبريتات الزنك المائية ZnSo4.H2o 35% Zn ) والتداخل في ما بينها. استخدم تصميم القطاعات التامة التعشية وبثلاثة مكررات. جرى حساب عدد الحزم الوعائية الإجمالي في الأسطوانة الوعائية لمقطع عرضي يدوي في السلامية العليا (تحت القرص الزهري مباشرة) وعدد صفوف أوعية الخشب وعددها الكلي في الأسطوانة الوعائية الكاملة ثم جرى حساب عدد صفوف الخشب وعدد أوعيته في حزمة وعائية واحدة وقد اختيرت لهذا الغرض الحزمة التي تقع في النتوء الظهري من السلامية المذكورة لتكون معلومة في جميع المعاملات لغرض المقارنة. أظهرت النتائج حصول تغييرات تشريحية معنوية في عنق قرص النبات وذلك استجابة للرش بالأثيفون والبورون والزنك وتبين أن عنصري البورون والزنك سببا زيادة معنوية في عدد صفوف أوعية الخشب وفي عددها الكلي قياساً بمعاملة المقارنة. أما عند الرش بالبورون والزنك معا، فكانت الزيادة أعلى في عدد الحزم الوعائية وكذلك في عدد صفوف الخشب وأوعيته الذي من المفروض أن ينعكس بشكل ما ﺇيجابياﹰ على نمو وتكشف وحاصل زهرة الشمس.


Article
The Extraction and Partial Purification of Wedelolactone from Local Eclipta alba Plant
الاستخلاص والتنقيه الجزئيه لماده الWedelolactone من النبات المحلي العرندس

Loading...
Loading...
Abstract

Eclipta alba is a weed growing in damp, moist puddles distributed in the tropical and subtropical regions, so the most weight of the plant is water, which reached in to 90%. The extraction method by using different solvents (Methanol, Ethanol, Hexane and Aqueous) showed, the best yield with methanol reached to 76%, and the yield decreased with ethanol and hexane reached 55% and 53% respectively, while the minimum yield observed with aqueous hot and cold extraction reached 11% and 5% respectively. The phytochemical compound characterization showed the compounds (Coumarines , Flavones ,Volatile Oil ,Tannins , Saponines , Glycosides ,Carbohydrates ,Alkaloids , Resins) with different percentage. The thin layer chromatography detection for wedelolactone showed appositive result according to the appearance of purple to a violet color under UV .light, and the value of RF was reached to 0.56 cm .The purification method showed one main peak between the fractions (7-22). The melting point for wedelolactone was 328. The HPLC result showed compatibility between both sample and standard wedelolactone in shape, and the retention time for the sample was 2.157 which is closely related with the standard one 2.163 , and the concentration of the wedelolactone was 99.27نبات Eclipta alba العشبي ينمو في البرك والمناطق الاستوائيه وشبه الاستوائيه الرطبه لذا معظم الوزن من النبات هو الماء ,اذ بلغت الرطوبه 90% .وتم استخلاص المركبات الفعاله في النبات باستخدام الميثانول والايثانول والهكسان والمائي . وافضل نتائج تم الحصول عليها باستخدام الميثانول وصلت نسبه الاستخلاص به 76% والايثانول الى 55% والهكسان وصلت الى 53% بينما المذيب المائي الساخن 11% والباردالى 5% .كذلك تم توصيف المركبات الكيميائيه للنبات فوجد (الكومارينات, الفلافونات, الفينولات, الزيوت الطياره, التانينات, صابونيات, الكلايكوسيدات, كاربوهيدرات, القلويدات, الراتنجات) ولكن بنسب مختلفه .تم الكشف عن ال Wedelolactone باستخدام كروموتوكرافي الطبقه الرقيقه TLC.)) اظهرت نتائج وجود اللون البنفسجي الى الارجواني تحت الUV. وحسبت قيمه الـRF بلغت 0.56سم .اظهرت التنقيه اعلى قراءه في الـfractions مابين( 7-22 ).وكانت درجه الانصهارللـ wedelolactone 328 درجه ,اظهرت نتائج التحليل للـHLPC وجود توافق بين كل من العينه المنقات جزئيا والعينه القياسيه من خلال زمن الاحتجاز لكل منهما اذ بلغ 2.163 للقيمه القياسيه بينما للعينه المنقاة جزئيا 2.157 ومنها تم قياس تركيزالـWedelolactone اذ بلغ 99.27 .


Article
Potential use of Dry Metallic Copper and Colloidal silver solution to reduce survival of Pseudomonas aeruginosa isolates from healthcare environment
استعمال النحاس المعدني ومحلول الفضة الغروي في تقليل تواجد بكتريا Pseudomonas aeruginosa في بيئة الرعاية الصحية

Loading...
Loading...
Abstract

The objective of this study was to evaluate the activity of dry metallic copper and colloidal silver solution to reduce the viability of P.aeruginosa isolates compared with stainless steel as a control. Three clinical isolates of P.aeruginosa (108, 110 and 111 ) which were multi antibiotics resistant tested by inoculating 107 CFU/ml on to coupons( 1cm x 1cm) of copper and stainless steel and incubated at room temperature for various time periods ranging from 30minutes up to 180 minutes .Bacterial viability was determined by plate viable count CFU/ml. The results on copper coupons shows complete killing of isolates after 120 min in contrast to stainless steel, viable organisms were detected after 180 min, indicating a significant P value (P > 0.0001) . To the evaluation of colloidal silver activity on P.aeruginosa isolates, 107 CFU/ml of the resistant bacterial isolates were tested against 5ppm and 10 ppm of colloidal silver solution at room temperature for various time periods ranging from 30min up to 180 min also by using agar dilution method and killing rate technique .The results shows that bacterial isolates were sensitive to colloidal silver in both concentrations and complete killing of microorganisms achieved using 10 ppm concentration after 180 min with a significant P value (P >0.0001) . هدفت الدراسة الحالية إلى تقييم مدى فعالية النحاس ومحلول الفضة الغروي في تقليل حيوية بكتريا P.aeruginosa مقارنة مع الفولاذ المقاوم للصدأ كنموذج سيطرة . تم اختبار ثلاث عزلات سريريه متعددة المقاومة للمضادات من بكتريا( 108, 110 و 111 )P.aeruginosa وذلك بحقن لقاح بتركيز 107 خليةمل على صفائح بمساحة (1 سم x 1 سم ) لكل من النحاس و الفولاذ المقاوم للصدأ وتم حضنها بدرجة حرارة الغرفة لمدد زمنية تتراوح من 30 دقيقة إلى 180 دقيقة . تم بعدها تحديد الأعداد الحية للبكتريا بطريقة حساب العدد الحي للبكتريا من الطبق, حيث أظهرت النتائج انعدام البكتريا وقتلها بالكامل على صفائح النحاس يعد مرور 120 دقيقة بينما أظهرت النتائج وجود أعداد من البكتريا على صفائح الفولاذ المقاوم للصدأ بعد مرور 180 دقيقة بقيمة احتمالية (0.0001 > p). لتحديد فعالية محلول الفضة الغروي أخذت العزلات السريرية نفسها من بكتريا P.aeruginosa وذلك بحقن لقاح بتركيز 107 خليةمليليتر في محلول الفضة الغروي بتركيز 5 جزء من المليون و 10 جزء من المليون على التوالي ودراسة التأثير في البكتريا بطريقة الانتشار من الحفر و تحديد مستوى القتل بحساب العدد الحي للبكتريا بعد حضنها بدرجة حرارة الغرفة لمدد زمنية مختلفة, أظهرت النتائج حساسية العزلات البكتيرية لمحلول الفضة الغروي بكلا التركيزين المستخدمين ونتائج حساب العدد الحي للبكتريا أظهرت حدوث القتل التام للبكتريا بمحلول الفضة الغروي ذو تركيز 10 جزء من المليون بعد مرور 180 دقيقة .


Article
Study of the Thermal Durability of Refractory Mortar Prepared from Local Clay Mixed with Different Percentage of Silica
دراسة قوة التحمل الحراري للاسمنت الناري المحضر من الاطيان المحلية والمخلوط مع نسب مئوية مختلفة من السليكا

Loading...
Loading...
Abstract

Refractory mortar was prepared from the mixing of locally fire clay with different percentage of silica powder (30,40,50,60)wt% by using Pyrometric Cone Equivalent PCE . According to the U.S. Standard ASTM C24, the samples were prepared by using Hand – molding method and dried at temperature 110⁰C and finally firing at different temperature (1000,1100,1200,1300)⁰C according to burning program to study the effect of temperatures for these specimens on the thermal durability .It was shown that the increasing in the percentage of silica content increased the durability of heat specimens, and the best degree of burn was 1300°C. الاسمنت الناري الذي تم تحضيره من خلال استخدام اطيان حرارية متوفرة محليا وتم خلطه مع نسب مؤية مختلفة من السليكا % ( 30,40,50,60) من خلال استخدام طريقة التحمل الحراري للحراريات وحسب المواصفة الامريكية (24 CASTM ) وقد استخدمت طريقة القولبة اليدوية لتحضير النماذج وبعدها تم تجفيفها في درجة حرارة (110°م) واخيرا حرقت بدرجات حرارة مختلفة (1000,1100,1200,1300°م) وحسب برنامج حرق معين لحساب قابلية تحملها الحراري في هذه الدرجات وقد اظهرت النتائج ان زيادة نسبة السليكا في الاسمنت الناري تزيد من قابليتها لتحمل درجات الحرارة, وان افضل درجة حرارة حرق كانت 1300°م.

Keywords

Refractory --- Mortar --- Clay --- Silica --- Refractoriness


Article
Effect of Argon Gas on the Structure and Optical Properties of Nano Titanium Oxide Prepared by PLD
تاثير غاز الاركون على الخصائص البصرية و التركيبية لاوكسيد التيتانيوم النانوي المحضر باستخدام طريقة الترسيب بالليزر النبضي

Authors: Farah A. Hattab فرح انور حطاب
Pages: 1102-1107
Loading...
Loading...
Abstract

In this research the effect of laser energy by using argon gas on the some physical properties of semiconductor film of TiO2, was studied used Q-Switch Nd:YAG laser in different energies (600-1000) mJ with temperature 100 0C for glass substrate under vacuum nearly 10-3 mbar. From X-ray diffraction we found the film characterized as crystal with plane (110) at 2-θ equal to 27.3̊, and by AFM test the roughness of films increased when the energy of laser increased too. The values of roughness between (6.77-13) nm, therefore the thicknesses increased to change from (34.88 - 165.48) nm, so the absorption of film increased because of the thickness of the film increased and we can get the optical energy gap between (3.6-3.9) eV. يتناول البحث دراسة تاثير التغير في طاقة الليزر باستخدام غاز الاركون على بعض الخواص الفيزيائية لغشاء شبه موصل كااوكسيد التيتانيوم حيث تم استخدام ليزر الانديوم ياك النبضي بطاقات مختلفة تتراوح مابين (1000-600) ملي جول وبدرجة حرارة قاعدة 1000م للقاعدة الزجاجية و تحت الفراغ بقدار يصل الى 10-3 ملي بار. فحص حيود الاشعة السينية يبين ان الغشاء متعدد البلورات يظهر عند المستوي (110) عند زاوية حيود 27.3˚ و من خلال فحص AFM وجد ان خشونة السطح تزداد بزيادة طاقة الليزر و تتراوح ما بين ( 13-6.77 ) نانومتر لذلك فان سمك الغشاء يزداد بشكل ملحوظ من (165.8-34.88) نانومتر وعليه فان قيم الامتصاص تزداد ايضا بسبب زيادة سمك الغشاء وايضا يمكن الحصول على قيمة فجوة الطاقة البصرية مابين (3.9-3.6) الكترون-فولت.


Article
Simulation and Evaluation of Soliton Signal Effects In Fiber Optics
حساب ومحاكاة تأثيرات الموجة الانفرادية في الألياف البصرية

Loading...
Loading...
Abstract

A soliton is a solitary wave whose amplitude, shape, and velocity are conserved after a collision with another soliton. Solitons, in general, manifest themselves in a large variety of wave/particle systems in nature: practically in any system that possesses both dispersion (in time or space) and nonlinearity. Solitons have been identified in optics, plasmas, fluids, condensed matter, particle physics, and astrophysics. Yet over the past decade, the forefront of soliton research has shifted to neuroscience. The Soliton model in optical fiber is a recently developed model that attempts to explain how signals are propagated within optical fiber without dispersion. In this research, it proposes that the signals travel along the Single Mode Optical Fiber in the form of certain kinds of sound (or density) pulses known as solitons. The three pulses are generated by the Korteweg-deVries equation with Matlab Program. The results of simulation represent the behaviors of the soliton signal in Fiber Optics. Computer simulation results demonstrated that the soliton signal can be successfully used to reduce the dispersion and attenuation effects and travel for a far distance along an optical fiber compared to Gaussian Signal. تتسم الموجة الانفرادية الـ Soliton بان صفاتها من اتساع وشكل وسرعة تكون محفوظة من التغير بعد تصادمها مع موجة منفردة اخرى. تظهر الموجات الانفرادية، على العموم ، في الطبيعة على شكل تَشْكِيلة كبيرة مِن لأنظمة الموجيةِ / الجسيمية. اما من الناحية العملية فانها تظهر في اي نظام يمتلك خاصيتي التشتت ( الزماني والمكاني) و اللاخطّيةِ. لقد وجد ان الموجات الانفرادية يمكن ان تنشأ في البصريات، البلازما، الموائع، المواد المتكثفة، فيزياء الجسيمية والفيزياء الفلكية. مع كل ذلك فلقد تغيرت طليعة البحث في الموجة الانفرادية باتجاه عِلْمِ الأعصاب. ان النموذج الانفرادي للموجة في الالياف البصرية هو حاليا في طور التطور والذي يحاول ان يوضح كيفية مرور الاشارة داخل الكابل الضوئي بدون تشتت. في هذا البحث يقترح ان الاشارات تنتقل خلال كابل ضوئي احادي النمط على شكل انواع معينه من النبضات الصوتية والمعروفة بالموجات الانفرادية. تم توليد ثلاث نبضات باستخدام معادلة Korteweg-deVries وبرنامج Matlab. حيث مثلت نتائج المحاكاة تصرف الموجة الانفرادية في الالياف البصرية. لقد اظهرت نتائج المحاكاة الحاسوبية ان الموجات الانفرادية يمكنها ان تستخدم بنجاح لتقليل تاثيرات التشتت والتوهين ويمكنها ان تنتقل لمسافاة بعيدة خلال الكابل الضوئي مقارنة باشارة غاوس.


Article
Study of rock slope stability of formation outcrops in Hamrin Anticline /NE Tikrit.
دراسة استقراريه المنحدرات الصخرية للتكوينات المنكشفة في طيه حمرين الشمالية / شمال شرق تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

This Study aims to engineering geological evaluation of Fatha and Injana Formations in northern Hamrin anticline throughout geological and engineering geological Survey including Preparing engineering geological map (Scale1:90000) and Studying rock Slopes Stability in (6) Stations ,representing all types of failures (taken place and possible).General Survey for rock Slopes included Classification and engineering description according to [1], [2]. The slopes in the area are Classified based on the direction of the Strike Slopes and Strike of beds into Parallel, Oblique Lateral and orthogonal Slopes according to [3].Classification and the Slope Types are Concordant Slope and discordant Slope . The rocks in the area consists of two engineering geological units on basis of unconfined Compressive Strength(which derived from point load test),these units are: 1-Moderately Strong Compressive Strength and 2-Weak-Very Weak Compressive Strength.The main reasons for failures occurring are differential Weathering Which Cause to over hanging Slopes by under Cutting ,using rocks in various purposes and the role of the discontinuities which exist in the rocks.. تهدف الدراسة الحالية إلى التقييم الجيولوجي الهندسي لتكوين الفتحة وانجانة في طيه حمرين الشمالية من خلال إجراء مسح جيولوجي تضمن إعداد خارطة جيولوجية هندسية بمقياس(1: 90000) لمنطقة الدراسة , و دراسة استقراريه المنحدرات الصخرية وبواقع (6)محطة ممثله لكافة أنواع الانهيارات السائدة الحاصلة والمحتملة في منطقة الدراسة وفي كل محطة تم إجراء مسح شامل للمنحدرات الصخرية شمل تصنيفها ووصفها هندسيا على ًوفق 2] ,[1],], بينت الدراسة أن المنحدرات الصخرية في المحطات المدروسة هي من نوع الموازية ،الجانبية المنحرفة ،والمتعامدة حسب علاقة مضرب المنحدر مع الطبقات واعتماداً على تصنيف [ [3 .وتكون هذه المنحدرات أما من النوع المتوافق أو من النوع غير المتوافق, كما أظهرت الخارطة الجيولوجية الهندسية المرسومة اعتماداً على قيم المقاومة الانضغاطية غير المحصورة المشتقة من فحص حمل النقطة (المقاومة الانضغاطية أحادية المحور) ،أن صخور المنطقة تنقسم إلى مجموعتين جيولوجيتين هندسيتين: الأولى: ذات مقاومة عالية باعتدال، والثانية: ذات مقاومة ضعيفة –ضعيفة جداً .ومن خلال العوامل المؤثرة في استقراريه المنحدرات الصخرية تبين أَن السبب الرئيس لحدوث الانهيارات هو التجوية والتعرية التفاضلية حيث أنها تؤدي إلى تكوين منحدرات معلقة بفعل الحت السفلي وكذلك عملية قطع الصخور لاستخدامها في الإغراض المختلفة , ودور الانقطاعات داخل الكتل الصخرية .


Article
The Microfacies Analysis of Mishrif Formation in Gharraf Oil Field
تحليل السحنات الدقيقة لتكوين المشرف في حقل الغراف النفطي

Loading...
Loading...
Abstract

Six main microfacies are identified which are Lime Mudstone, Bioclastic Wackeston, Bioclastic Packstone-Wackestone, Bioclastic Wackestone- Mudestone, Pelagic Mudstone–Wackestone, Bioclastic Packstone -Grainston Microfacies in addition to their associated depositional environment. The diagenesis process have affected the Mishrif rocks and played a role in deteriorating reservoir porosity in well Ga-2 and enhancing it in well Ga1,3.These processes include: cementation, micritization, recrystallization,dissolution,compaction pressure solution and dolomitization. تم تحديد ست سحنات دقيقة رئيسية وهي سحنة الحجر الجيري الطيني, سحنة الحجر الجيري الواكي الفتاتي العضوي, سحنة الحجر الجيري المرزوم-الواكي الفتاتي العضوي,سحنة الحجر الجيري الواكي-الطيني, سحنة الحجر الجيري الطيني- الواكي البحري وسحنة الحجر الجيري المرزوم-الحبيبي الفتاتي العضوي بالإضافة إلى تحديد بيئاتها الترسيبية. العمليات التحويرية أثرت على صخور المشرف ولعبت دورا في تدمير مسامية المكمن في البئر Ga-2 وتحسينها في البئرين Ga-1,3. هذه العمليات تضمنت السمنتة, المكرتة, إعادة التبلور,الإذابة,الانضغاط ومحاليل الضغط و الدلمتة.


Article
Time Series Analysis of Baghdad Rainfall Using ARIMA Method
تحليل السلاسل الزمنية لامطار بغداد باستخدام تقنية ARIMA

Authors: Sawsan M. Ali سوسن مجيد علي
Pages: 1136-1142
Loading...
Loading...
Abstract

Monthly rainfall data of Baghdad meteorological station were taken to study the time behavior of these data series. Significant fluctuation,very slight increasing trend and significant seasonality were noticed. Several ARIMA models were tested and the best one were checked for the adequacy. It is found that the SEASONAL ARIMA model of the orders SARIMA(2,1,3)x(0,1,1) is the best model where the residual of this model exhibits white noise property, uncorrelateness and they are normally distributed. According to this model, rainfall forecast for four years was also achieved and showing similar trend and extent of the original data. استخدمت البيانات الشهرية للامطار في محطة بغداد للأنواء الجوية لدراسة السلوكية الزمنية لها حيث تم ملاحظة تذبذبات واضحة فيها مع وجود نمط تزايدي طفيف جدا اضافة الى الدورية الواضحة فيها. تم اختبار نماذج متعددة لل ARIMA واخضاع النموذج الافضل لاختبار الوائمة. لوحظ ان افضل نموذج كان ذا المعالم SARIMA(2,1,3)x(0,1,1) اذ تعكس بواقي هذا النموذج خصائص سلسلة الضجة البيضاء. تم استخدام هذا النموذج للتنبؤ بقيم الامطار لفترة اربع سنوات قادمة بعد التحقق من موائمته لتمثيل المعلومات الاصلية

Keywords

ARIMA --- Time Series --- Baghdad


Article
The impact of Ground oil Fields on the human resources
تأثير أراضي الحقول النفطية على الموارد البشرية

Loading...
Loading...
Abstract

This research includes the study of the harsh environment areas in which engineers and workers operate in drilling oil wells, and their own characteristics in terms of nature and the climate and other surrounding factors, that negatively large amount affect on all the staff, present in comparison with other lands, so the study showed the preparations administrative and methodology that must be taken to confront the problems that may arise or for the purpose of avoiding. One of these things should be addressed is the process of adaptation of the staff live in the remote desert land and under difficult living conditions. The study also demonstrated all kinds of diseases and ill health which afflict the staff due to climatic conditions that accompany their daily business and physical stress and intellectual effort. The study explains methods of preventing and treating diseases that occur in such areas simultaneously and rapidly in order not to influence the morale of other workers. The study showed the standard amounts for drinking water and salts to be allocated for each worker Who are exposed to physical stress while working in the pits and the use of heavy equipments through the practical testing some of the engineers and workers drilling to see the impact of this environment and purpose for obtaining the result and estimated the conclusions. تناول البحث دراسة البيئة القاسية للأراضي التي يعمل بها مهندسو وعمال حفر آبار النفط والصفات الخاصة بها من ناحية طبيعة الأرض والمناخ وبعض الظروف المحيطة والسائدة الأخرى والتي تؤثر سلبا وبشكل كبير على جميع الموظفين المتواجدين فيها مقارنة مع الأراضي الأخرى، لذلك بينت الدراسة الاستعدادات الإدارية والمنهجية التي يجب اتخاذها لمجابهة المشاكل التي قد تظهر أو لغرض تفاديها، ومن الأمور التي يجب الاهتمام بها هي عملية تأقلم الموظفين للعيش في الأراضي الصحراوية والنائية تحت الظروف المعيشية الصعبة، كما بينت الدراسة جميع الأمراض والاعتلال الصحي الذي يصاب بها الموظفون جراء الظروف المناخية غير الطبيعية والتي تصاحب إعمالهم كالإجهاد البدني والفكري المبذول فيها، لقد وضحت الدراسة طرق الوقاية ومعالجة الأمراض التي تحدث في مثل هذه الأرضي بشكل آني وسريع بغية عدم التأثير على معنويات العاملين الأخرين جراء حدوثها بينهم، كما بينت الدراسة المقادير القياسية لمياه الشرب والأملاح التي تخصص لكل عامل ومنهم الذين يتعرضون للإجهاد البدني أثناء عملهم في الحفر واستخدام المعدات الثقيلة من خلال إجراء التجارب العملية على بعض مهندسي وعمال الحفر لمعرفة تأثير هذه البيئة ومايرافقها من درجات حرارة غير طبيعية خلال الليل والنهار وبعض الظروف غير المريحة المصاحبة لمنطقة العمل للحصول على نتائج حقيقية لغرض إصدار بعض القرارات والتوصيات الملائمة لتفادي الأمراض النفسية والبدنية والعضوية التي تحدث في هذه الأراضي نتيجة تواجدهم فيها مما يؤدي إلى هدر الطاقات البشرية المخصصة لساعات العمل وتقليل الإنتاج الاقتصادي المخطط الحصول عليه.

Keywords

impact --- oil field --- human resources.


Article
2D Resistivity Imaging of an oil spill site at Koya town, Iraq-Kurdistan Region
تطبيق صورة المقاومة ذات البعدين في دراسة حالة تسرب النفط في مدينة كويسنجق – اقليم كردستان العراق

Loading...
Loading...
Abstract

An oil spillage has been a great threat to human life in parts of Koya district, especially through the contamination of domestic water. An attempt was made to find and map the extent of pollution in the area. According to a field survey, more than 17 springs and 34 hand-dug and artesian wells have been contaminated with crude oil. The contamination was recorded recently after loading began of tens of oil tankers in the Taq-Taq oil field, and as a result hundred barrels of oil have spilled into the creeks and soil daily. Hence, 2D resistivity imaging was adopted via four laid-out traverses running normal to the strike of the outcrops. A Wenner-Schlumberger array configuration was used to achieve both vertical and lateral resistivity distributions for the investigated site; profiles were surveyed using 5-metre electrode spacing. The interpretation shows that after one year, contamination anomalies of high resistivity represent the locations of contaminated zones, and the migration of the spilled oil is detected within the dry sandstone of the Enjana (Upper Fars) Formation. So, there is contamination by crude oil of the sandstone above the water table, and after one year this has led to a decrease in conductivity of the contaminated zone owing to the absence of natural bioactivity. The migration paths of the crude oil beneath the subsurface were mapped and were found within the sandstone and siltstone layers, trending NW-SE. يهدد تسرب النفط حياة الانسان في قضــــاء كويسنجق ، خصوصـا عندمــا يلوث مـــاء المحلي. اجريت هذا البــــحث لايجاد التلوث في منطقة الدراسة و لرسم الخـــــارطة لها. لقد تلوثت اكثرمن 17 ينبوعا و 34 بئرا يدويا و ارتوازيا بالنفط الخام. سجلت التلوث حديثا بعدما حملت عشـــرات النـــاقلات في حقل نفط طق طق، و تسربت يوميا مئـــــات البراميل من النفط الى الشقوق والتربة. اجريت المسح الهربــــائي ذو الـبعدين بمقـــاطع اربــعة عمودـــا على مضـرب الطـــبقات. استعملت نشروينر-شلمبرجر للحصول على توزيع المقــاومة العمودية والجـانبية في منطقة البحث بفاصل 5 امتار بين الالكترودات. اظهرت النتــائج بعد عـــام واحد ان الشذوذ ذات المقـــــاومة العاليـــة تمثل مواقــع نطاق التـــــلوث ورصدت هــــجرة النفط ضمن الصخرالرملي الجاف لتكوين انجانة (الفارس الاعلى). لقد حصلت التلوث بالنفط الخام للصخر الرملي فوق مــــستوى الماء الجوفي، و ادى هذا بعد عــــام واحد الى تقلص التوصــيلفي النطاق الملوث مما ادى الى اختفــاء النشــاط الحيوي الطبيعي. رسمت مسارات الهجرة للنفط الخـــام ووجدت ضمن طبقات الصخر الرملي و السلتي و باتجاه شمال غرب-جنوب شرق.


Article
Reverse *-Centralizers on *-Lie Ideals
تــمركــزات *-العكسية فـي مـثـالـيـات *- لــي

Loading...
Loading...
Abstract

The purpose of this paper is to prove the following result : Let R be a 2-torsion free prime *-ring , U a square closed *-Lie ideal, and let T: RR be an additive mapping. Suppose that 3T(xyx) = T(x) y*x* + x*T(y)x* + x*y*T(x) and x*T(xy+yx)x* = x*T(y)x*2 + x*2T(y)x* holds for all pairs x, y  U , and T(u) U, for all uU, then T is a reverse *-centralizer. الهدف من البحث هو برهان النتيجة الآتية : لتكن R *-حلقة أولية طليقة الالتواء من الدرجة الثانية وU *-مثالي لي مغلق تربيعيا في R و T: RR دالة تجميعيه وT تحقق المعادلتين التاليتن لكل x,y في U 3T(xyx) = T(x) y*x* + x*T(y)x* + x*y*T(x) و x*T(xy+yx)x* = x*T(y)x*2 + x*2T(y)x* اذا كان T(u) U  لكلu U  فان T تكون دالة تمركزات-* العكسية.


Article
Fully Principally Extending Module
مقاسات التوسع–FP

Loading...
Loading...
Abstract

In this work, We introduce the concepts of an FP-Extending, FP-Continuous and FP-Quasi-Continuous which are stronger than P-Extending, P-Continuous and P-Quasi-Continuous. characterizations and properties of FP-Extending, FP-Continuous and FP-Quasi-Continuous are obtained . A module M is called FP-Extending ( FP-Continuous, FP-Quasi-Continuous) if every submodule is P-Extending (P-Continuous, P-Quasi-Continuous) . قدمنا في هذا البحث مفاهيم جديدة هي مقاس التوسع-FP, مقاس التوسع المستمر-FP, مقاس التوسع شبه المستمر-FP. يقال عن مقاس على الحلقة R انه مقاس توسع-FP (مقاس التوسع المستمر-FP, مقاس التوسع شبه المستمر-FP ) اذا كان كل مقاس جزئي من هو توسع-P(مقاس التوسع المستمر-P, مقاس التوسع شبه المستمر-P). ميزنا تلك المقاسات ودرسنا خصيصاتها ووالعلاقة فيما بينها وعلاقتها بالاصناف الاخرى من المقاسات.


Article
Classification of Cardiac Arrhythmia using ID3 Classifier Based on Wavelet Transform
تصنيف الاضطرابات القلبية بأستخدام المصنف ID3 وتحليل المويجة

Loading...
Loading...
Abstract

Accurate detection of Electro Cardio Graphic (ECG) features is an important demand for medical purposes, therefore an accurate algorithm is required to detect these features. This paper proposes an approach to classify the cardiac arrhythmia from a normal ECG signal based on wavelet decomposition and ID3 classification algorithm. First, ECG signals are denoised using the Discrete Wavelet Transform (DWT) and the second step is extract the ECG features from the processed signal. Interactive Dichotomizer 3 (ID3) algorithm is applied to classify the different arrhythmias including normal case. Massachusetts Institute of Technology-Beth Israel Hospital (MIT-BIH) Arrhythmia Database is used to evaluate the ID3 algorithm. The experimental result shows that the accuracy of ID3 is 92% in the case of Haar transform and 94% with Daubeshies4 transform. في الاغراض الطبية يكون الكشف الدقيق لخصائص الاشارة القلبية (ECG) مطلبا مهما لذلك نحتاج الى خوارزمية دقيقة لكشف تلك الخواص. في هذا البحث, في هذا البحث تم اقتراح نهج لكشف وتصنيف الاضطرابات القلبية بالاعتماد على تحليل المويجات. في الخطوة الاولى تم تقليل الضوضاء في الاشارة بأستخدام تحليل المويجات المتقطع (DWT) وفي الخطوة الثانية تم استخلاص الخصائص من الاشارة القلبية ثم طبقنا خوارزمية ID3 لتصنيف مختلف الاضطرابات القلبية مع الحالة الطبيعية للقلب. لتعليم واختبار الخوارزمية تمت الاستفادة من قاعدة البيانات MIT-BIH وللحصول على الاشارات الخاصة بالاضطرابات القلبية. ان النتائج العملية تبين ان دقة تصنيف الخوارزمية هو 92% عند استخدام تحويل Harr و94% بأستخدام تحويل Duabechies4.


Article
A Secure Session Management Based on Threat Modeling
نظام أمن لادارة الجلسة بالاعتماد على نموذج التهديدات

Loading...
Loading...
Abstract

A session is a period of time linked to a user, which is initiated when he/she arrives at a web application and it ends when his/her browser is closed or after a certain time of inactivity. Attackers can hijack a user's session by exploiting session management vulnerabilities by means of session fixation and cross-site request forgery attacks. Very often, session IDs are not only identification tokens, but also authenticators. This means that upon login, users are authenticated based on their credentials (e.g., usernames/passwords or digital certificates) and issued session IDs that will effectively serve as temporary static passwords for accessing their sessions. This makes session IDs a very appealing target for attackers. In many cases, an attacker who manages to obtain a valid ID of user’s session can use it to directly enter that session – often without arising user’s suspicion. A secure session management must be implemented in the development phase of web applications because it is the responsibility of the web application, and not the underlying web server. Threat modeling is a systematic process that is used to identify threats and vulnerabilities in software and has become popular technique to help system designers think about the security threats that their system might face. In this paper we design the threat modeling for session’s ID threat by using SeaMonster security modeling software, and then propose a secure session management that avoids the vulnerabilities. The proposed secure session management is designed to give trust authentication between the client and the server to avoid session hijacing attack by using both: server session’s ID and MAC address of the client.Visual Studio. Net 2008 is used in implementing the proposed system. عندما يتصفح المستخدم شبكة الانترنت فان هنالك جلسة تستمر لفترة من الوقت تبدأ مع دخول المستخدم الى الموقع وتنتهي هذه الجلسة عندما يغلق المستخدم الموقع. ان هذه الجلسة ستكون معرضة الى الهجوم عن طريق السرقة او التزوير. حيث ان لكل جلسة رقم معين سيستخدم لتحديدها وكذلك يستخدم للتخويل ايضا، وهذا يعني عند التحقق من المستخدم عن طريق اسم المستخدم او كلمة السر فان الجلسة ستكون محددة لذلك المستخدم المخول. ان رقم الجلسة سيكون عرضة للهجوم عن طريق الحصول على هذا الرقم واستخدامه والدخول الى الجلسة بدون ان يشك المستخدم بذلك. لذا يجب ان يكون هنالك اسلوب امن في ادارة الجلسة يتم تنفيذه في مرحلة تصميم تطبيق الانترنت وليس بالاعتماد على مزود الخدمة فقط. ان نموذج التهديد سوف يحدد جميع التهديدات التي تتعرض لها البرامج مما يساعد المصممين عند التصميم على بناء نظام امن خالي من التهديدات. فــــي هـــــــــــذا البــحث تــــم تـــصميم نـــــموذج التهديدات الخـــــــاص بالتهديدات المؤثــــــــرة عــلى رقــــم الجلســة باستخدام بــــــــرنـــــامـــــح SeaMonster لتصميم نماذج امنه، ثم اقتراح نظام امن لادارة الجلسة. ان نظام ادارة الجلسة الامن تم تصميمه لاعطاء ثقة وتخويل بين المستخدم ومزود الخدمة لتجنب الهجوم عن طريق استخدام رقم الجلسة وذلك عن طريق الاعتماد على عنوان جهاز مستخدم الانترنت حيث تم استخدام برنامج2008 Visual Studio.Net لتنفيذ النظام المقترح.


Article
Monthly Carbone Monoxide (CO) Distribution Based on the 2010 MOPITT Satellite Data in Iraq
التوزيع السطحي لأول أوكسيد الكاربون (ОϹ) الشهرية في العراق لعام 2010 بالأعتماد على بيانات القمر الصناعي (MOPITT)

Loading...
Loading...
Abstract

Carbon monoxide (CO) plays an important indirect greenhouse gases due to its influences on the budgets of hydroxyl radicals (OH) and Ozone (O3). The atmospheric carbon monoxide (CO) observations can only be made on global and continental scales by remote sensing instruments situated in space. One of instrument is the Measurements of Pollution in the Troposphere (MOPITT), which is designed to measure troposphere CO and CH4 by use of a nadir-viewing geometry and was launched aboard the Earth Observing System (EOS) Terra spacecraft on 18 December 1999. Results from the analysis of the retrieved monthly (1ºх1º) spatial grid resolution, from the MOPITT data were utilized to analyze the distribution of CO surface mixing ratio in Iraq for the year 2010. The analysis shows the seasonal variations in the CO surface fluctuate considerably observed between winter and summer. The mean and the standard deviation of monthly CO was (172.076 ± 62.026 ppbv) for the entire study period. The CO value in winter was higher than its values in summer season and its values over Industrial and congested urban zones higher than its values in the rest of regions throughout the year. Maximum values occurred in the northern region (234.105 ppbv) on February at Erbil, were attributed to the increased human activity, geographic nature of the areas and climatic variations. The elevation of CO values on the south-eastern region during the June - November period was due to the emissions from the oil extraction and the burning of agricultural residues in the paddy fields. A greater draws down of the CO occurs over pristine desert environment in the western region (110.047 ppbv) on July at Al Anbar (41.5°log. × 32.5°lat.). The monthly CO surface VMR maps for 2010 were generated using kriging algorithm technique. The MOPITT data and the Satellite measurements are able to measure the increase of the atmosphere CO concentrations over different regions. أول اوكسيد الكاربون (ОϹ) يلعب دور مهم وغير مباشر كغازات البيت الزجاجي بسبب تاثيره الرئيسي على توازن الهيدروكسيدل راديكال (HО) والأزون (3О). أن الارصادات لأول أوكسيد الكاربون العالمية والقارية يمكن الحصول عليها فقط عن طريق أجهزة الأستشعار عن بعد الموضوعة في الفضاء. وأحد هذه الأجهزة هي قياسات التلوث في التروبوسفير(MOPITT), والتي صممت لقياس الأوزون والميثان في التربوسفير بأستخدام أرصادات نظير السمت الهندسي و المحمولة على نظام مراقبة الأرض (EOS) على القمر الصناعي تيرا (Terra) في 18 كانون الاول عام 1999. النتائج من تحليل البيانات للاسترجاع الشهرية وبالدقة المكانية (1ºх1º) أستخدمت من بيانات جهاز MOPITT لتحليل توزيع نسبة خلط ОϹ السطح في العراق لعام 2010. التحليل بين بأن التغييرات الموسمية في قيم ОϹ لوحظت الى حد كبير تتقلب مابين موسمي الشتاء والصيف. أن المتوسط والأنحراف المعياري الشهري لقيم ОϹ كان (vbpp 172.076 ± 62.026) على طول فترة الدراسة. أن قيم ОϹ في فصل الشتاء كان أعلى من قيمها في فصل الصيف, وقيمها فوق المناطق الحضرية المزدحمة والصناعية أعلى من قيمها في بقية المناطق على مدار السنة. القيم العليا ل ОϹ كانت على المنطقة الشمالية (vbpp 234.105) في شهر شباط في أربيل, نتيجة لأزدياد النشاطات البشرية وطبيعة المنطقة الجغرافية والتغييرات المناخية. أن أرتفاع قيم ОϹ على المنطقة الجنوبية الشرقية خلال الفترة من حزيران – تشرين الثاني كان نتيجة الأنبعاثات من أستخراج النفط وحرق بقايا المخلفات الزراعية في حقول الرز. أكبر أنخفاض لقيم ОϹ حدثت على البيئة الصحراوية النظيفة في المنطقة الغربية (vbpp 110.047) في شهر تموز في الأنبار (41.5º طول, 32.5º عرض). أن خرائط نسب الخلط السطحية الشهرية لأول أوكسيد الكاربون أنتجت بأستخدام تقنية ،Kriging Interpretation . بيانات MOPITT ومقاييس القمر الصناعي قادرة على قياس زيادة تراكيز ОϹ في الجو وللمناطق المختلفة.


Article
The Effect of SRP and Lunar Attraction on the Inclined MEO Satellite
تأثير ضغط الإشعاع الشمسي وجذب القمر على الأقمار الصناعية الأرضية المائلة المتوسطة الارتفاع

Loading...
Loading...
Abstract

In this paper some perturbations of a satellite orbit with heights more than 10000 km are studied. The two perturbations are due to the presence of other gravitational bodies such as Moon as a conservative perturbing forces and from the non-conservative perturbing forces such as SRP for satellite with A=5.1 m2 and m=900 kg. The position, velocity and momentum components are calculated for the perturbed equation of motion at any instant of time and thus calculate the orbital elements of each perturbation. The orbital elements for the perturbed orbit will deviate from initial elements with time. The equations of motion solved numerically using the fourth order of Runge Kutta method. The results show that the secular variation for orbital elements are true but very small.تم في هذا البحث دراسة تأثير بعض الاضطرابات في مدار القمر الصناعي للارتفاعات الأكثر من 10000كم اضطرابات جذبية كجذب القمر واضطرابات غير جذبية كضغط الإشعاع الشمسي مع اعتبار مساحة القمر الصناعي 5.1 م2وكتلته 900 كيلوغرام . حيث تم حساب إحداثيات الموضع والسرعة والزخم للقمر الصناعية خلال أي لحظة زمنية من معادلة الحركة المضطربة وبالتالي حساب العناصر المدارية لكل اضطراب . وجد أن العناصر المدارية للمدارات المضطربة سوف تنحرف عن قيمها الابتدائية . معادلة الحركة تم حلها عدديا باستخدام طريقة رانج كوتا للمرتبة الرابعة . النتائج تبين أن التغير على مدى عدة دورات للعناصر المدارية هو حقيقي لكنه صغير نسبيا.


Article
Study the Variation of Gamma - Ray Backscattered Count Rate for Halley’s Nucleus
دراسة التغير في العد للأستطارة الخلفية لأشعة كاما لنواة المذنب هالي

Loading...
Loading...
Abstract

In this paper, the single scatter model for gamma backscatter densitometer has been used to investigate the materials of Halley’s nucleus. Monte Carlo simulation tool is used for the evaluation and calibration of gamma backscatter densitometer; and also used to calculate the bulk density. A set of parameters effecting detected count rate of γ – ray backscattering, mainly the source energy, the source – detector separation (sonde length), density and composition, were calculated. Results obtained with the present method are compared with experimental data and the computed data may be considered entirely satisfactory. في هذا البحث، استعملت الأستطارة المنفردة لأشعة كاما المرتدة او المنعكسة في مقياس الكثافة الظاهرية للبحث عن تركيب المواد في نواة المذنب هالي. كما استعملت محاكاة مونتي كارلو كأداة لتقييم و تدريج مقياس الكثافة لاشعة كاما المرتدة، التي ساهمت ايضاً في حساب الكثافة الظاهرية. لقد تم حساب مجموعة المعلمات المؤثرة في معدلات العد لاشعة كاما المنعكسة مع مصدر طاقة اشعة كاما، المسافة ما بين المصدر المشع والكاشف، الكثافة وايضاً تركيب عناصر نواة المذنب. لقد قورنت النتائج المستحصلة للتقنية الجديدة المستعملة مع البيانات العملية والمحسوبة وكانت متوافقة بشكل جيد.


Article
Remotely Sensing Digital Methods For Dust Storms Monitoring In Iraq
طرق استشعار عن بعد رقمية لمراقبة العواصف الترابية في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

In this research, attempt to overcome and quantities the problem of the large number of frequency of dust storms and the areas that generated and then identifying these areas in order to be held by the agricultural areas, as has been the adoption of many of the techniques and methods of processing image in remote sensing and geographic information systems and linking them together to identify those areas in Iraq or the neighbors, especially the northern and north-west wind of the fact that Iraq is in the northern and north - western most days of the year. Research has included the use of images from the satellite (MODIS) with quality (Aqua) and (Terra) with the assembly of the amount of dust, these storms, it was determining the values of size and density of the dust and the amount (> 10μm) and (ρ = 1.58 mg/m3) respectively, note that this dust has collected from the University of Baghdad during a sandstorm brief summary on July 2010, because this month is the most higher month temperature in the year and it was about 50 thousand ton of dust in each dust storm. To extract all the results and information that obtained from the operations account amounts that the soil is expected calculated annually for these storms and to determine the threshold line density of this dust in the air. Finally, developing a system to monitor these storms, depending on the capacity of scientific instruments of modern used in the countries of the world and its establishment in Iraq. في هدا البحث تم دراسة مشكلة العدد الكبير من العواصف الترابية ومناطق نشأتها وأيجادها. حيث أن هده المناطق تؤثر بشكل كبيرعلى المساحات الزراعية وتم أستخدام العديد من تقنيات وطرق معالجة الصور الرقمية في التحسس النائي و نظم المعلومات الجغرافية والربط مابين هده الطرق والتقنيات لأيجاد هده المناطق ومساحاتها في العراق بشكل خاص .بصورة خاصة فأن الرياح في العراق في معظم أيام السنة هي رياح شمالية وشمالية-غربية . تضمنت الدراسة أستخدام صور فضائية رقمية للقمر(MODIS)دو نوعية ,(Aqua) (Terra) لنمدجة الغبارفي هده العواصف حيث تم دراسة الحجم والكثافة والتي كانت(> 10μm) and (ρ = 1.58 mg/m3)حيث تم جمع النمادج في جامعة بغداد خلال العواصف الترابية في شهر السابع شهر تموز بسبب أن هدا الشهر هو ألأكثر أرتفاعآ لدرجات الحرارة والعواصف الترابية في هدا الشهر جهزت غبار حوالي 50000 طن من الغبار وتم تحديد مناطق نشأت هده العواصف في العراق.

Keywords

Table of content: volume: issue: