جدول المحتويات

مجلة آداب المستنصرية

ISSN: 10860258
الجامعة: الجامعة المستنصرية
الكلية: الاداب
اللغة: Arabic and English

This journal is Open Access

حول المجلة

تأسست مجلة آداب المستنصرية عام 1976 وكانت في بداية اصدارها تمثل الاصدار الوحيد للجامعة المستنصرية, اذ كانت تسمى حينذاك ب (مجلة الجامعة المستنصرية), وتعد مجلة آداب المستنصرية من المجلات العلمية التي تعنى بالبحوث الانسانية وهي من المجلات المحكمة المعترف بها في الترقيات العلمية وتعضيد البحوث , تصدر المجلة بحوثها باللغات العربية والانكليزية والفرنسية, وتتم طريقة تقييم البحوث عن طريق ارسالها الى ثلاثة مقوميين من ذوي الالقاب العلمية.

Loading...
معلومات الاتصال

journalofarts@yahoo.com

جدول المحتويات السنة: 2013 المجلد: العدد: 62

Article
Participations Of Egyptian Scientists In The Recovery Of Intellectual Movement In Egypt In Fourth Century AH/ Tenth Century AD
إسهامات العلماء المصريين في انتعاش الحركة الفكرية في مصر في القرن الرابع الهجري/ العاشر الميلادي

المؤلفون: KAREEM MAHOOD MNATI كريم ماهود مناتي
الصفحات: 1-45
Loading...
Loading...
الخلاصة

This research is aiming to focus the light on the most Scientifics and thinkers, sophists, literatures and historians who have been shown by their works in Egypt during the fourth century A.H. and they took from the mosques of "Amro Bin Al-A'as" and "Ahmed Bin Toloun" as their cultural centers. Egypt became the center of Islamic world and the core of its flowing scientific activity which led to prosperity of intellectual movement in Egypt. The efforts of many participated in its recovery through the paying attention to scientists and scholars and providing everything necessary for its continuing and rising for its effect to reach all parts of Islamic Arab Nation until many scientists and scholars traveled towards it to gain its culture and supremacy in all fields of science. يهدف هذا البحث إلى تسليط الضوء على ابرز العلماء والمتحدثين والمتصوفة والأدباء والشعراء والمؤرخين الذين برزوا في مصر خلال القرن الرابع الهجري/ العاشر الميلادي، واتخذوا من جامعي عمرو بن العاص واحمد بن طولون مركزاً ثقافياً لهم . واصبحت مصر تشكل قلب العالم الإسلامي ومحور نشاطها العلمي الدافق مما أدى إلى ازدهار الحركة الفكرية في مصر . وقد اسهمت جهود اولي الامر في انتعاشها من خلال رعايتهم للعلماء والمفكرين وتقديم كل ما هو مجدي من اجل استمرارها ورقيها ليصل تأثيرها الى بقية امصار الدولة العربية الاسلامية حتى ارتحل اليها العلماء والمفكرين من كل حدب وصوب لينهلوا من علمها وتفوقها في ميادين العلوم كافة .


Article
The Asian – Amercans and there Political&Economic role in the United States of America
الامريكيون من اصول اسيوية ودورهم السياسي والاقتصادي في الولايات المتحدة

المؤلفون: Amer Hashim Awad عامر هاشم عواد
الصفحات: 1-25
Loading...
Loading...
الخلاصة

The United States of America is considered one of the countries that accept the largest number of emigrants around the world from its beginning because of two reasons; The First is the emigrant's view towards America which is the country of dreams. While the second is that the American policies concerning the emigrants especially in the 20th century which facilitate emigration to it. The new American policies for emigration tend to prefer the emigration of the qualified and scientific efficiencies. The most prominent of the qualified emigrants, those who came from the East and Southeast Asia and the Indian subcontinent, especially those who have scientific qualifications that benefit the progressive American project, the project that leads America to its status since the end of the cold war. Therefore, the research is going to deal with the political and economic roles of the Asian minority in the United States of America. تعد الولايات المتحدة الدولة التي استقبلت اكبر عدد من المهاجرين في العالم طوال مرحلة صيرورتها، وذلك لسببين: الاول؛ نظرة المهاجرين اليها على انها بلد الاحلام وتحقيق الامنيات. والثاني، للسياسات الامريكية الخاصة بالهجرة لا سيما في مطلع العقد الثاني من القرن العشرين والتي ركزت على نوعية العناصر المهاجرة اليها. لقد قامت سياسة الهجرة في الولايات المتحدة الأمريكية على تفضيل الأوروبيين والحد من أعداد المهاجرين إليها من خارج القارة الأوروبية. إلا أن صعوبة حصولها على احتياجاتها من العقول المفكرة والأيدي العاملة الفنية، جعلتها تقوم بتعديل سياسة الهجرة لديها وذلك في سنة 1962 ومن ثم في سنة 1965 حيث اتجهت السياسة الجديدة إلى تفضيل هجرة الكفاءات العلمية والفنية والمؤهلين من العمال، وكان من بين ابرز اولئك المؤهلين، المهاجرين الذين جاءوا من شرق وجنوب شرق اسيا ومن شبه القارة الهندية، لاسيما ذوي المؤهلات العلمية الذين افادوا المشروع الامريكي النهضوي، هذا المشروع الذي اوصل الولايات المتحدة لمركزها الريادي العالمي بعد نهاية نهاية الحرب الباردة. ان قصة النجاح الآسيوي قصة راسخة تماماً، فالمهاجرون الآسيويون، سواء كانوا صينيين أو كوريين أو هنودا أو تايلانديين، ينظر إليهم بأنهم أناس يبذلون جهوداً جبارة في العمل، ويحققون مستويات مرتفعة من الإنجازات، وينجحون في التعليم ثم يتحولون للعمل كمهنيين محترفين، غالباً في المجالات الفنية. وقد أطلق عليهم في مرحلة من المراحل وصف "الأقلية النموذجية"، وينظر إليهم كمثال للاندماج في المجتمع، مقارنة بالمشكلات الاجتماعية والاقتصادية التي تواجه القادمين من أمريكا اللاتينية أو السود. ووفقاً للإحصاء السكاني في سنة 2005، فإن متوسط دخل الأسرة الآسيوية يمثل تقريباً ضعف دخل الأسرة من السود، وأعلى بكثير من دخل الأسرة من البيض. وفي الولايات المتحدة وعلى صعيد مراكز الدراسات، ثمة قناعة فحواها ان مزيدا من الاسيويين في الولايات المتحدة، يعني فرصا اكبر في مواكبة القرن الحادي والعشرين، كما انه يعني ايضا فرصا اكبر في استمرار الولايات المتحدة قوة عالمية مهيمنة. ان هذا التصور ما كان ليكون لولا ارتقاء دور الاسيويين الامريكيين اجتماعيا واقتصاديا وحتى سياسيا، حتى اصبح اكثر المهاجرين تفوقا في المجال العلمي منهم، كما زاد دورهم في المجال الاقتصادي بشكل كبير، ناهيك عن مسؤوليتهم عن الاستثمارات الاسيوية الكبيرة في الولايات المتحدة. ان هذا كله دلالة على الدور المتصاعد لهؤلاء داخل الولايات المتحدة.


Article
Al sharif al idrissi,describing of Al shamiya religious monuments in his book picnic al mushtaq in penetrating prospects
الشريف الإدريسي ووصفه للمعالم الدينية الشامية في كتابه نزهة المشتاق في اختراق الأفاق

Loading...
Loading...
الخلاصة

Of findings research is that Idrissi is of the greatest geographic Arabs in the sixth century AH, particularly voyage by and are the basis of Arab scholars in the supply of science and Know ledge direct ly and it seems he took scientific know ledge that prevailed in his day knew jurisprudence and speech and language as well as other sciences, suarithmetic, geometry, astronomy,geography,science and herbal attributed to him by many works in geography and plant and maps. And a visit to Sicily only cause of his scientific and thus had a signifiticant impact in his works and even Maps and desire king in preparation Encyclopedia geographic include the world was his great book (Nuzhat penetrate the prospects) where it is known as the book of roger or book Alrjari was one of geographer Muslims who visited the Levant during the Crusades Vord signals important with respect to shrines and religious Christian and was careful to mention because of his relation ship with King Roger of Sicily ,especially that of the Levant ,was Diar prophets and center righteous and holy land ,including mosques and convents ,schools, ligaments and angles andGorges. من النتائج التي توصل اليها البحث هو أن الادريسي يعد من اهم جغرافيي العرب في القرن السادس الهجري ، ولا سيما الرحلة التي قام بها والتي تكون اساس علماء العرب في التزود بالعلم والمعرفة بشكل مباشر ويبدو انه احاط بالمعرفة العلمية التي كانت سائدة في عصره فعرف الفقه والحديث واللغة فضلاً عن علوم اخرى مثل الحساب والهندسة والفلك والجغرافية والعلم بالاعشاب وما ينسب اليه من اعمال عديدة في الجغرافية والنبات والخرائط وما زيارته الى صقلية إلا سبباً من أسباب انتاجه العلمي وبالتالي كان له تأثير كبير في اعماله وحتى خرائطه ورغبة ملكها في اعداد موسوعة جغرافية تشمل العالم فكان كتابه الكبير (نزهة المشتاق في اختراق الافاق) حيث يعرف بأسم كتاب روجار او الكتاب الرجاري فكان واحد من الجغرافيين المسلمين الذين زاروا بلاد الشام خلال الحروب الصليبية فأورد اشارات هامة فيما يتعلق بالمزارات الدينية والمسيحية وكان حريصاً على ذكرها بسبب علاقته بالملك روجار ملك صقلية خصوصاً وان بلاد الشام ، كان ديار النبيين ومركز الصالحين والارض المقدسة بما فيها من مساجد وجوامع وكنائس واديرة ومدارس وربط وزوايا وخوانق .

الكلمات الدلالية

Al idrissi --- milestones --- Al sham --- الإدريسي --- المعالم --- الشام


Article
American - Egyptian Relations during President Hosni Mubarak's reign: A Historical- Political Study
العلاقات المصرية - الامريكية في عهد الرئيس حسني مبارك دراسة تاريخية – سياسية

المؤلفون: Baydaa M. Ahmed بيداء محمود احمد
الصفحات: 1-33
Loading...
Loading...
الخلاصة

This research deals with the nature of Egyptian - American relations during President Hosni Mubarak's reign, as these relations were not on the same manner. it exposes the reality of the Relations during The reign of President Hosni Mubarak's, which Reflected the requirements of their common interests, and regional circumstances, and characterized by cooperation and Mutual coordination at the beginning, then tepidity and separation in the last period of Mubarak's reign. Despite their cooperation was at its peak, but since 2001 these relations went throw a crucial period, as The American Administration directed crucial criticism to the Egyptian Political system Claimed its deriation from the Democratic method. That was cleared when Mubarak's stopped visiting The United States of America for along time after visiting it continuously during the one year. the relations continued to be tepid until the end of Mubarak's reign in 2011 after a large peaceful public Revolution which brought Egypt to a new Rule leding by the Muslim Brotherhood. يناقش البحث واقع العلاقات المصرية - الامريكية طوال مدة حكم الرئيس المصري حسني مبارك، وهي علاقات لم تكن على وتيرة واحدة. وينطلق البحث من فرضية مؤداها ان العلاقات المصرية - الامريكية في عهد الرئيس حسني مبارك شكلت انعكاساً لمتطلبات المصالح المشتركة ولطبيعة الظروف الدولية والاقليمية، والتي طغى عليها طابع التعاون والتنسيق المتبادل اولاً، ثم الفتور والجفاء في المدة الاخيرة لعهد مبارك. ورغم ان العلاقات كانت على اوجها من حيث الجانب التعاوني ، بيد انه ومنذ عام 2001، مرت العلاقات المصرية - الأمريكية بمنعطف حاد اثر في شكل العلاقة، ووجهت انتقادات حادة للنظام السياسي في مصر بدعوى الابتعاد عن النهج الديموقراطي، شهدت العلاقات بسببها انتكاسة واضحة تجلت في عزوف الرئيس المصري عن زيارة الولايات المتحدة طيلة سنوات عدة بعد ان كان يزورها في العام الواحد مرة في الاقل. وقد استمرت العلاقات يطغى عليها طابع البرود حتى انتهاء حكم الرئيس المصري حسني مبارك عام 2011 اثر الثورة الشعبية السلمية الكبيرة، ثورة الشباب التي اوصلت مصر لنظام حكم جديد يقوده الاسلاميون وفي مقدمتهم الاخوان المسلمين


Article
Maran Historical study
مران دراسة تأريخية

المؤلفون: Bushra Jaafer Ahmed بشرى جعفر احمد
الصفحات: 1-20
Loading...
Loading...
الخلاصة

Moran received historical importance since antiquity and it's importance that figured out stemming from it's natural geographic , which led to the emergence automatically is planned by virtue of this circumstances, where an abundance of water from the eyes and fertile soil led to the emergence of agricultural activity helped to settle its family . where as it was an important station on the road from Basra to Mecca recognized it gained the attention of the caliphs as apart of their interest in this way for facilitate Hajj things that behaves this way . But what we have observed when you start studying the history that the historical sources had scant came in said history did not provide only blazer us little and tell it that what we got from information did not help us to draw picture of the reality of the political and social life , this is what we have committed to provide brief study of it. Because the information even though its little in the fact from moving in our search mission on the subject of this progress to the reader part of its history حظيت مران بأهمية تاريخية منذ القدم ، وأهميتها جاءت من موقعها الجغرافي والطبيعي الذي ادى الى ظهورها تلقائيا من غير التخطيط لها بسبب وفرة المياه في اراضيها من عيون وآبار فضلا عن التربة الخصبة ، مما ادى الى ظهور نشاط زراعي ساعد على استقرار سكانها فيها ،تقع مران على طريق الحاج من البصرة الى مكة ، وبسبب موقعها هذا نالت كباقي المحطات الواقعة على هذا الطريق اهتمام الخلفاء وولاتهم لتسهيل امور الحاج الذي يسلك هذا الطريق . لكن ما لاحظناه عند البدء بدراسة تاريخها ان الروايات التاريخية قد جاءت شحيحة في ذكر تاريخها ولم تزودنا إلا بالنزر اليسير من اخبارها وان ما حصلنا عليه من معلومات لم يسعفنا برسم صورة لواقع حياتها السياسية والاجتماعية ، وهذا ما الزمنا بتقديم دراسة موجزة عنها ، اذ ان قلة المعلومات التي حصلنا عليها لم تثنينا في الواقع عن المضي في مهمتنا في موضوع بحثنا هذا لنقدم للقارئ شئ من تاريخها . والله الموفق .


Article
Protected Interest, in the Crimes of, Polluting the Environment, and Implementation Mechanisms
المصلحة المحمية في جرائم تلويث البيئة وآليات تنفيذها

المؤلفون: Hussein Ali Mohsen حسين علي محسن
الصفحات: 1-20
Loading...
Loading...
الخلاصة

Pollution is one of the main dangers and important that threaten the environment if not the most important all, ever with the progress of societies began increasing the sources of pollution of the environment inherent in the context in the field of industry, agriculture, and other components and has become the living and environmental resources and non-living suffer from toxic fumes gases and toxic compounds and hazardous waste, noise and radiation and other general portends the coming of the case of collective suicide slow all beings on the planet which is almost dying. يعد التلوث من الاخطار الرئيسية والهامة التي تهدد البيئة وان لم يكن أهمها على الاطلاق ، فمع تقدم المجتمعات بدأت تتزايد مصادر تلويث البيئة الملازمة للسياق العموم في مجال الصناعة والزراعة وغيرها وباتت مكونات وموارد البيئة الحية وحتى غير الحية تعاني من سموم الادخنة والغازات والمركبات السامة. ومن النفايات الخطرة والضوضاء والاشعاعات وغيرها على عموم ينذر بقدم حالة انتحار جماعي بطيء لكل الكائنات على كوكب الارض الذي يكاد يحتضر.


Article
Cultural transformations in the structure of the modern poetic text Butterfly and Crutch" Hassab Sheikh Jaafar as a model
أثر التحولات الثقافية في بنية النص الشعري الحديث - الفراشة والعكاز لحسب الشيخ جعفر أنموذجاً

المؤلفون: Kareem Shghedl كـــــريم شــــــغيدل
الصفحات: 1-25
Loading...
Loading...
الخلاصة

Cultural transformations of the text literary, in recent times, received with some students' interest, given to its importance in uncovering of the cultural dimensions of the artificial phenomena. The technical and substantive aspects have won the bulk of the studies. And we do not believe that we will add some important thing, if we focused attention the aesthetic side of the text or studying it according to external or internal curriculum, without what we have proposed in this research as a cultural, entrance. We hope it be appropriate to determine the nature transitions and background of cultural contexts in which they produced, hence we focused on cultural orientation for the shifts of poetic text. We chose a significant shift that made a phenomenon accompanied with movement of poetic modernity, namely employment of structures in building the modern poetic text. And in intentional methodology we chose the work (butterfly and crutch) of the great poet (Hasab Al-Sheikh Jaafar) as a procedural model to cover the phenomenon, for two main reasons: first, the fact that the texts in this work were built in intentional conscious to recall the narrative side and employ it as broadest recruitment process as could be, which means entire recruitment according to hypotheses aesthetic - cultural and semantic. Second: it maintained the basic necessities for free poetry (rhyme and rhythm), and did not go out on the metric rhythms of al Al-Khalil only in incidental places. This means that the poet wanted intentionally to find areas of interpretation narrative in the language of poetry and its known rhythms. We have tried in our research to trace part of the scene of Iraqi poetry, to refer to the implications of a cultural shift on the structure of the text and its recruitments. We tried also to reveal linking cultural transformations with nearby political and social and economic structures. Then we stood at the most prominent cultural motives of osmosis of paronomasia phenomenon between prose and poetry. We wanted to emphasize the case of compensation for oral features that began to dwindle because of the direct decrease of communication channels with poetry audience on one hand, and cultural march of arts of narrating on the other. حظيت التحولات الثقافية للنص الأدبي، في الآونة الأخيرة، باهتمام بعض الدارسين، لما لذلك من أهمية بالغة في الكشف عن الأبعاد الثقافية للظواهر الفنية، على أن الجوانب الفنية والمضمونية قد نالت القدر الأكبر من الدراسات، ولا نعتقد بأننا سنضيف شيئاً مهماً، إذا ما انصب اهتمامنا على جمالية النص أو دراسته على وفق المناهج الخارجية أو الداخلية، من دون ما اقترحناه في هذا البحث من مدخل ثقافي، نأمل أن يكون ملائماً للوقوف على طبيعة التحولات وخلفية السياقات الثقافية التي أنتجتها، ومن هنا جاء تركيزنا على المنحى الثقافي لتحولات النص الشعري. لقد اخترنا تحولاً مهماً شكّل ظاهرة رافقت حركة الحداثة الشعرية، ألا وهو توظيف البنى السردية في بناء النص الشعري الحديث، وبقصدية منهجية قمنا باختيار ديوان (الفراشة والعكاز) للشاعر الكبير(حسب الشيخ جعفر) أنموذجاً إجرائياً للإحاطة بالظاهرة، لسببين رئيسين: أولهما كون النصوص في هذا الديوان بنيت بقصدية واعية على استدعاء السردي وتوظيفه شعرياً بأوسع ما تكون عليه عملية التوظيف، أي توظيف كلي على وفق فرضيات جمالية – ثقافية ودلالية. ثانيهما: أنها حافظت على(المستلزمات الأساسية) للشعر الحر(الوزن والقافية)، ولم تخرج على إيقاعات الأوزان الخليلية إلا في بعض المواضع العرضية. وهذا يعني أن الشاعر أراد عن قصد، البحث عن مناطق التأويل السردي بلغة الشعر وإيقاعاته المعروفة، وقد حاولنا في بحثنا هذا أن نتتبع جانباً من المشهد الشعري العراقي، للإشارة إلى انعكاسات التحول الثقافي على بنية النص وتوظيفاته، مبينين ارتباط التحولات الثقافية بالبنى المجاورة، السياسية والاجتماعية والاقتصادية، ثم وقفنا عند أبرز الدوافع الثقافية لظاهرة التنافذ الأجناسي بين السرد والشعر، مؤكدين حالة التعويض عن السمات الشفاهية التي بدأت تتضاءل بسبب انحسار قنوات الاتصال المباشر بجمهور الشعر من جهة، والزحف الثقافي لفنون السرد من جهة أخرى.


Article
The Names of The Cities and Urban in The Holy Quran (Linguist Study))
أسماء المدن والحواضر في القرآن الكريم ((دراسة لغويّة))

Loading...
Loading...
الخلاصة

This is a Simple Search about the names of the cities and urban which are mentioned in the holy Quran, listed according to the Alphabet, we aim to demonstrate their civil or not, were some people have confused idea about them. We study these names as seeking their linguist origin, derivations, semantic. Without depend on specific method, but investigation and display these name obviously, as well indicating to the matter which linguistics aroused, thus, may be talk about the structure of certain name with a certain word, but don’t talk about the structure of another name. هذا بحث متواضع في أسماء المدن والحواضر الواردة في القرآن الكريم الثابتة مدنيتها وغير الثابتة، مبوبة على حروف المعجم، عرضناها لإزالة الخلط الحاصل لدى بعض الناس، ولاسيما المختصين في بعض هذه الألفاظ ودلالاتها على المدنية أو عدمها، تناولناها بالدراسة اللغوية، من حيث الأصل اللغوي، اشتقاقاتها ودلالاتها، وما يتعلق بها من مسائل لغوية، ولم نفرق في ذلك بين ما هو مدينة أو قرية أو بلد وما إلى ذلك من ألفاظ بينها فروق لغوية معلومة، ولم نتبع في دراستها منهجاً معيّناً وثابتاً غير استقصائها وعرضها عرضاً واضحاً وافياً، واكتفينا بما ورد من مسائل أثارها اللغويون، فقد نتحدث في اسم من الأسماء عن نسبته ولا نتحدث في غيره عنها، كما نتحدث عن تركيب اسم ما مع لفظ ما، ولا نتحدث عن هذا التركيب في غيره يحددنا في ذلك ما آثاره اللغويون من مسائل في هذا الاسم دون غيره.


Article
Problematic of Skillful Poetic Transition ‎in Pre-Islamic Poetry
إشكالية حسن التخلص في القصيدة الجاهلية

المؤلفون: Abdul Sattar Jabur Adday عبد الستار جبر عداي
الصفحات: 1-27
Loading...
Loading...
الخلاصة

Skillful poetic transition is how the poet does best transition from theme to theme inside his poem. This is, in general, what the old Arabic critics and rhetoric scholars had been consensus about it; with some differences between them. A general opinion had been formed beside this consensus says that Pre-Islamic poetry is less than Islamic poetry in skillful poetic transition, or without it, or in the best ways demands on limited phrases to do this skill. In addition, this consensus asserted that the Islamic poets, specially the Abbasside, were brilliants in this technique than Pre-Islamic poets. This research tries to argue that: this consensus on Jahili poems is inaccurate, by understanding how it’s formed, with studying the critical opinions and poetic examples.حُسنُ التخلص هو أن يُحسن الشاعرُ الإنتقال أو الخروج من غرض إلى آخر أو من موضوع إلى غيره أو من معنى إلى سواه داخل قصيدته. هذا هو، بشكل عام، ما أجمع عليه أغلب البلاغيين والنقاد العرب القدامى، مع تفاوتهم في توضيح هذا المصطلح والتعريف به وضرب الأمثلة المناسبة له وحتى في تسميته أيضاً. وقد صاحب هذا الإجماع موقف عام تجاه القصيدة الجاهلية رأى أنّها دون القصيدة الإسلامية في حسن التخلص، وأنها تأرجحت بين الافتقار للتخلص أو الاعتماد على عبارات محدودة تقوم بوظيفة التخلص. وأنّ الشعراء الإسلاميين المحدثين؛ وتحديداً العباسيين، كانوا أكثر براعة في حسن التخلص من الشعراء الجاهليين. سيسعى هذا البحث إلى اثبات عدم دقة هذا الموقف تجاه القصيدة الجاهلية من خلال كشف الموجهات التي أسهمت في بلورته، عبر تحري الآراء النقدية وفحص النماذج الشعرية.


Article
Noun after (except) in the exception relating to an unfixed
الاسم الواقع بعد (إلّا) في الاستثناء المتّصل غير الموجب

المؤلفون: Ali Nasser mohammed علي ناصر محمد
الصفحات: 1-16
Loading...
Loading...
الخلاصة

The study dealt with the dispute between Arab Scientists applicants to express the fact, after the name (except) in the exception relating to is positive, in about our saying: (the students did not succeed except Mohammed), and built on this dispute out of trouble in understanding the significance of the language text, with an indication of weaknesses in directing grammarians to this issue, and out another opinion contrary to what went to them Candidates.تناولت هذه الدراسة الخلاف بين علماء العربية المتقدّمين في إعراب الاسم الواقع بعد (إلّا) في الاستثناء المتّصل غير الموجب، في نحو قولنا: (ما نجحَ الطلابُ إلّا محمدٌ)، وما بُنِي على هذا الخلاف مِن اضطراب في فَهْم دلالة النصّ اللغوي، مع بيان جوانب الضعف في توجيه النحويين لهذه المسألة، والخروج برأي آخر مخالف لما ذهبَ إليه المتقدّمون


Article
Domonstration in narraitve porty sayab -Selected models -
السرد الإيضاحي أو السكوني في شعر السياب – نماذج مختارة –

المؤلفون: Alia Msear Resan علية مسير رسن
الصفحات: 1-36
Loading...
Loading...
الخلاصة

Embodied narrative demonstration in poet Sayab by standing at the descriptive passages in these poems, as the narrative stops time, giving the opportunity to those sections to clarify the place and the parameters and Preliminaries and customs elaborate narrative prose like with Reports and comments made by a poet-free relay time. And Sayab Like many of the poets of his generation who employed this style of poetic narrative, as well as those texts which lies in the themes and unity of the poem and the idea to hold it against them poet surpassing the limits of time in employment for religious and historical legend يتجسد السرد الايضاحي في شعر السياب من خلال الوقوف عند المقاطع الوصفية في تلك القصائد اذ يتوقف السرد الزمني مانحا الفرصة لتلك المقاطع لإيضاح المكان والمعلمات والتمهيدات والعادات بتفصيلات سردية نثرية اشبه بالتقريرات والتعليقات التي يدلي بها الشاعر وهي خالية من التتابع الزمني 0 وان السياب شانه في ذلك شان الكثير من شعراء جيله الذين وظفوا هذا النمط من السرد فضلا عن شعرية تلك النصوص التي تكمن في موضوعات القصيدة ووحدتها والفكرة الي يقف عندها الشاعر متجاوزا حدود الزمن في توظيفه للأسطورة الدينية والتاريخية .


Article
Novel of Negro and witness - Analytical Study-
رواية الشاهدة والزنجي - دراسة تحليلية -

المؤلفون: Farah Khanem Saleh فرح غانم صالح
الصفحات: 1-29
Loading...
Loading...
الخلاصة

The narrator tries to present a female who can be repeatedly accure in Iraq society where women are misused and defored – Najat- the central character is vital witness of amas-culine age. She is the central character who is raped by a black colonizer (Negro). Due to her unability to distinguish between rapers, because the are all same dewer, she could not prove her innocence. In her search for sympathy from her society, she is triched by the one who pretends to help her until she decides to commit asaicide to be the eye witness of her village يسعى القاص الى تقديم أنموذج أنثوي من الراجح أن يتكرر شبيهه في مجتمعنا العربي، حيث استلاب المرأة واستغلالها, فالشخصية المحورية (نجاة) شاهد على عصر الذكورية، فهي الضحية التي تتعرض للاغتصاب من لدن محتل زنجي، ومع ذلك لا تستطيع ان تثبت براءتها لتشابه ملامح المعتدين وعدم قدرتها على التمييز بينهم، ولم تجد تعاطفاً معها في مجتمعها، بل هي تتعرض مرة اخرى للاستدراج من قبل من يدعي مساعدتها، حتى تُقرر ان تُنهي حياتها إنتحاراً لتكون شاهدة على زمنها الرديء.

الكلمات الدلالية

Deliverance --- Colonial --- River --- نجاة --- الكولونيل --- النهر


Article
Contradiction of Two Predicates and its Treatment Methods for Fundamentalists Comparative Study
تعارض الخبرين وطرق علاجه عند الأصوليين (دراسة مقارنة)

Loading...
Loading...
الخلاصة

The research emanated from the Master thesis titled "In congruity of two Informed Speeches and the Fundamentalists" Remedy Methods- A Comparative Study" which I supervised and was written by Mr. Salman Kadum Alsadkhan Albahadili, a student in the College of Basic Education- Almustansiriya University- Islamic Sciences Dept. in 2008.The thesis includes important matters in Fundamentalism, substantially:It exhibits the idioms in which this disassociation is based upon and the most important one is the Logical Basis that processes the incompatibles as well as simplifying the quote when dismissing it, with the sources, and with those who conveyed it. It became well known with the late era of the 12-Imams. The relevance is of little importance since the research is specialized in the inconsistency of the passed down information. This disassociation does not apply to all the aspects of the informed speech.The liability connotation of the disassociated is an important matter since it specifies where the contravening is in the matter of evidence irrelevancy, which is of important consequence such as affecting the informant speech by halting it.Then the thesis shows a very important issue which is ((Having a Consensus on the quote as much as possible)). Those who recommend this concept are the Veterans of the fundamentalists who are not of the 12 Imam followers. Some referred this concept to have been recommended by the Alallama* Alhilly (*a religious rank) and the Second Martyr, and the fixed by sequences that the 12 Imam followers say be sequence, i.e. first the consensus, then the more probable, then the replaced, then the likely or the dismissed.The research also shows the informed speech by being likely and those who conveyed it as well as the insignificance of being a primal origin while in the informed speech there is a secondary origin which is the probable informed speech that does not permit going back to the primal origin.Then the research conveyed informed speech by halting and the difference between halting, the spare, and the dismissed. We found out that the fundamentals of the non-12 Imam followers research the halting according to the informed speech by equivalence in the same mater sometimes and other times by logic. It also conveyed other types of informed speech in processing the contradictories as a primal origin as the 12 Imam principle or as grades of logical processes. It conveyed as well the spare informed speech, its resources, and what Alghazali Imam said that if the contradictory is in duties then what is likely is chosen due to the fact that being likely is not religiously forbidden, as well as what the Iraqi inspectors demonstrated and explained when mentioning a part of the contradictory and researched its rules and that the fundamentalists have specialized in it, which is: the contravene between two informed speeches by science after the two informed speeches appeared even for the reason of suspicion by one of conveyers of the speech that the story behind the appearance of the informed speech by the Imam (peace on him).إن البحث المستل من رسالة الماجستير التي أشرفت عليها والتي عنوانها "تعارض الخبرين وطرق علاجه عند الأصوليين- دراسة مقارنة" والتي كتبها الطالب سلمان كاظم السدخان البهادلي في كلية التربية الأساسية- الجامعة المستنصرية- قسم العلوم الإسلامية عام 2008. يتضمن على وجه الاختصار أموراً مهمة في علم الأصول: فيعرض إلى المصطلحات التي يقوم ويؤسس عليها هذا الفصل وأهمها القاعدة العقلية التي تعالج المتعارضين، وكذلك بسط القول في التساقط وموارده والقائلين به، وانه اشتهر عند متأخري الإمامية، وان أهمية التساقط قليلة لأن البحث مختص بالتعارض بين الاخبار ولا يأتي هذا الاصل في كل اقسام الخبر. وتناول الدلالة الالتزامية للمتعارضين وهي مسألة مهمة تحدد محل التنافي في عدم شمول الحجية، ويترتب على ذلك آثار مهمة، منها أثره على القول بالتوقف. ثم عرض مسألة مهمة جداً وهي (القول بالجمع مهما أمكن) والقائلين بهذه المسألة هم قدامى الأصوليين من غير الامامية، ونسب البعض القول بها للعلامة الحلي والشهيد الثاني، والثابت بالتتبع ان الامامية يقولون بالترتيب أي: يقدم الجميع أولاً، ثم الترجيح، ثم النسخ، ثم التخيير أو التساقط. وعرض إلى القول بالتخيير والقائلين به وان اهمية التخيير ضعيفة لانه أصل أولي، في حين يوجد في الروايات أصل ثانوي وهي روايات الترجيح ولا مجال معها للرجوع إلى الأصل الأولي. ثم تناول القول بالتوقف والفرق بين معنى التوقف والاحتياط والتساقط، ووجدنا ان غير الامامية من الاصوليين يبحثون التوقف تارة وفقا للقول بالتعادل في نفس الامر وتارة وفقاً للتعادل الذهني. كذلك تناول الاقوال الاخرى في معالجة التعارض كأصل أولي كما عليه الامامية أو كمراتب من المعالجات العقلية، وعرض البحث إلى القول بالاحتياط وموارده وما عرضه الامام الغزالي من ان التعارض ان وقع بالنسبة إلى الواجبات فالتخيير، إذ لا يمتنع التخيير في الشرع، وكذلك ما فصله المحقق العراقي حيث ذكر قسماً للتعارض وبحث حكمه، وانهاختص به الاصوليون وهو: ان يكون التنافي بين الخبرين من جهة العلم بعد صدور كلا الخبرين ولو لاشتباه احد الراويين في حكاية صدور مضمون الخبر عن الإمام (ع).

الكلمات الدلالية


Article
Morphological the Study of Broken Plurals in the Holy Quran
دراسة صرفية لجموع التكسير في القرآن الكريم

المؤلفون: Yusra N.Ghazi يسرى ناصر غازي
الصفحات: 1-25
Loading...
Loading...
الخلاصة

Amorphological the Study of Broken plurals in the Holy Quran The broken plural has been one of the morphological subjects that has draw the interest of scholars and researchers in this morphological study, the researchers has shown an analytical study for broken plurals in the Glorious Quran by showing some illustrative examples. The study is not only based on statistical basis, but also on an eclectic principle The paper has been divided into three morphological sections: In abstract is devoted for giving definitions of broken plurals. Section One deals with the study on fewness plurals in terms of their structures recited in the Glorious Quran as well as mentioning the expressions referring to these structures. Section Two tackles a morphological study of abundance plurals. It also sheds light on their structures. and examples recited in the Holy Quran. Section Three comprises the other rules dealing with the plurals in terms of expressing plural in one singular utterance. The paper has arrived at some conclusions noting that the researcher has not confined the paper to the mentioning of the examples only, but also to the mentioning of examples which are worth investigating. تناول العلماء دراسة جموع التكسير الواردة في القرآن الكريم وتحليلها وذكر الشواهد والأمثلة فيه بالبحث والتقصي وبينت فيه اختلاف الآراء في تأصيل بعض الكلمات وفي اختلاف جمعها فضلاً عن اختلاف دلالاتها وقسمته وفق تمهيد وثلاثة مباحث صرفية من حيث ذكر جموع القلة والكثرة فضلاً عن الأحكام الأخرى في الجموع من جمع الجمع واسم الجمع وختمته بأبرز النتائج وختاماً أسال الله تعالى التوفيق فيه.


Article
Message in reply to Marashi (Sagkulai Zadeh), Ali al-Maqdisi in the correct daad, Taktithma Z Egyptians The Mohammed bin Crown bin Messenger Alkirchehri, Alazimiri (d. s)
رسالة في الرد على المرعشيّ ( ساجقلي زاده) في مبحث تصحيح الضّاد لمحمد بن ولي بن رسول القيرشهري الإزميري (ت ق 12هـ )

المؤلفون: Falah Hassan Gatea فلاح حسن كاطع
الصفحات: 1-29
Loading...
Loading...
الخلاصة

That effort voice when Arabs see the impact of a large them in this field, but perhaps scholars Bdhu others in this field; since the Arab scholars of ancient efforts valuable in studies voice showed significant right to absorb firm and briefing deep and early voting, and a speech and its members, as well as they put rules The laws of the votes of Arab characteristics and advantages and relationships to each other, and it appears this is evident with accomplished pioneers of scientists Arab, were Sunni Arabs eloquent straight Do not confuse daad and others, although difficult to pronounce that Kdha scientists, however, that corruption tongues and the prevalence of melody and mixing العجمة of eloquence, missed speech True to this sound, leaving it confined to the public, but Taadahm to employers Alaqra and intonation Venhd Oulu science Atdarqua dilemma works many of structured and strewn; order to remain the Arab tongue retains slogan and glory and splendor, and remains unharmed and intact from aberration pronunciation and ills العجمة and melody . and this message is achieved by means care of the matter, as corrected by the author, Rada, and has shown that the cause of done Remember unanimity, and cut the wrong way, in order to not continue, and save letters Koran إنّ الجهد الصوتي عند العرب يشهد بأثر كبير لهم في هذا الميدان بل لعلّ علماءهم بذو غيرهم في هذا الحقل ؛ إذ لعلماء العرب القدماء جهود ثمينة في الدراسات الصوتية دلّت دلالة حقٍّ على استيعابٍ راسخٍ وإحاطةٍ عميقةٍ ومبكرةٍ بالأصوات ، وجهاز النطق وأعضائه ، فضلاً عن أنّهم وضعوا القواعد والقوانين لأصوات العربية وخصائصها ومزاياها وعلاقات بعضها ببعضٍ ، ويظهر هذا جلياً فيما أنجزه الرّوّاد من علماء العربية ،وكانت ألسنة العرب الفصحاء مستقيمةً لا تخلط بين الضّاد وغيره ، على الرغم من صعوبته نطقه التي وكّدها العلماء ، بيد أنّ فساد الألسنة وشيوع اللحن ومخالطة العُجمة للفصاحة ، أضاع النطق القويم لهذا الصوت ، ولم يبق الأمر محصوراً في العامّة ، بل تعدّاهم إلى أرباب الإقراء والتجويد فنهد أولو العلم ليتداركوا المعضلة بالمصنفات الكثيرة من منظوم ومنثور ؛ من أجل أن يبقى اللسان العربي محتفظاً بشعاره وبهائه ورونقه ، ويبقى سليماً معافًى ومصوناً من زيغ اللفظ وأدواء العجمة واللحن .وهذه الرسالة التي حققتها تعنى بهذ الأمر ، إذ كتبها مؤلفها مصححاً وراداً ، وأبان ان سبب عمله حفظ الاجماع ، وقطع السبيل على الخطأ ، بغية أن لا يستمر ، وحفظ حروف القرآن

الكلمات الدلالية


Article
Ibn Abi AL Saqr Wasti (d.498 AH THE poets The collection and study)
شعر ابن أبي الصقر الواسطي(ت498هـ) جمع ودراسة

المؤلفون: BALQEES KHALAF Roih بلقيس خلف رويح
الصفحات: 1-30
Loading...
Loading...
الخلاصة

Singled out this research collected poetry of Ibn Abi AL Saqr Wasti belonging to the fifth century Hijri as born in the year (409 AH) and died in (498AH), has relied on the mothers of the books that contained the remaining hair poet Wasti, Fasttana to collect nearly percent and sixty-seven betapoetic, and we tried to provide a comprehensive study of the poetry of both substantive and technicalاختص هذا البحث بجمع شعر ابن ابي الصقر الواسطي المنتمي الى القرن الخامس الهجري إذ ولد سنة( 409هـ) وتوفي سنة (498هـ)، وقد اعتمدنا على أمهات الكتب التي احتوت على ما تبقى من شعر شاعرنا الواسطي، فاستطعنا ان نجمع ما يقارب المئة وسبعة وستون بيتا شعريا، وحاولنا ان نقدم دراسة شاملة لشعره من الناحيتين الموضوعية والفنية.

الكلمات الدلالية

Hair --- study --- collection --- شعر،جمع، دراسة


Article
Prison Poetry in the Ummoyad Era
شعر السجون في العصر الأموي

المؤلفون: zainab abdul-kareem زينب عبد الكريم
الصفحات: 1-22
Loading...
Loading...
الخلاصة

Praise in due to the Almighty One Allah, and peace be upon His Family and Followers. The study of Prison Poetry helps focus on feelings of the imprisoned Persons because of their lack of normal freedom, the imprisoned suffers because of his existence in Prison even if he gets all the facilities he wants in his Prison. The source of the suffering is caused by the lack of the simplest things which the imprisoned needs or wants, things that he cannot live without in addition to the daily bad treatment, bitter words and ugly food. Here, the Researcher tries to introduce a brief account for Prison Poetry focusing on its means, aims and techniques that helps us to understand it. The research begins with a brief account that gives on introduction to the linguistic terminology of Prison and its employment in normal or ordinary life in addition to the kinds of prisons and their circumstance with relation to the imprisoned and the causes of their imprisonment. The research is based on two parts: the first part focuses on the poetic devices and aims of the prison poetry. This part is divided into sub-sections. The first deals with the '' woman'' and her employment in prison poetry. The second one deals with ''lamenting'' which was introduced by different ways by the imprisoned poets. The third sub-section is dedicated to ''patience'' that the poets rely on after their surrender to the life of the prison and its bitterness. The fourth, however, deals with poets are characterized by their genuine feelings and truthful aims. The fifth deals with ''wisdom'' to which the poets return after their experiments. The sixth one deals with ''apology'' whereas the last sub-section focuses on ''repentance''. The second part focuses on an artistic study to the poetry of the prison. This part falls into four sub-sections. The first one deals with the literary validity and faith fullness of the prison poetry. The second deals with repetition whereas the third sub-section focuses on the image on the portrait. Finally, the last sub-section gives the main conclusions of the present research. The Almighty on Allah we ask to make this research of benefit for Researchers in Arabic literature. الحمد لله وكفى والصلاة والسلام على النبي المصطفى محمد وعلى اله وصحبه الكرام.وبعد: فان دراسة شعر السجون تساعد على رصد مشاعر السجين بسبب فقدانه حريته الطبيعيه فالسجين يتعذب كونه سجينا حتى ولو توفرت له ظروف أفضل داخل السجن.وان مصدر المعاناة الاساسي للسجين هو فقدانه لأبسط الاشياء التي تعود على ان لايحيا من دونها أضافة الى المعاناة اليومية المتصلة بالأهانات والضرب.ورداءة الطعام وغيرها. ولقد حاول البحث ان يقدم لشعر السجون دراسة موجزة تلقي الضوء على اغراضه وفنياته التي تساعد على فهمه الشعر .فبدأ البحث بتمهيد تناول فيه المفهوم اللغوي للسجن ومفهوم السجن في الحياة العامة وأنواع السجون وأوضاعها أضافة الى أنمبحثواع المساجين وأسباب سجنهم.وقد بُني البحث عل ىمبحثين الاول:يتحدث عن الاغراض الشعرية البارزة في شعر السجون ،حيث قُسم الى سبعة مطالب. الاول تناول فيه المرأة في شعر السجون والثاني تحدث فيه عن العتاب الذي كان يقدمه الشعراء بطرق شتى في أشعارهم و الثالث تناول فيه الصبر الذي لجأ اليه الشعراء بعد استسلامهم للسجن ومرارته و الرابع تناول فيه موضوع الوصف الذي امتاز فيه الشعراء المساجين بالصدق واما الخامس فجعلته للحكمه التي انتهى اليها الشعراء بعد ان خاضوا التجارب العديده . و السادس تحدث فيه عن الاعتذار اما المطلب السابع والاخير تناول فيه موضوع التوبة. أما بالنسبة المبحث الثاني فقد كان مخصصا للدراسة الفنية لشعر السجون حيث قسمته الى اربعة مطالب فتناول في الاول الصدق الفني في شعراء السجون والثاني تحدثت فيه عن التكرار والثالث الاسلوب والرابع كان حديثي فيه عن الصورة .ثم بعد ذلك اعطيت خلاصة استنتاجية لما جاء في البحث. وأسأل الله ان يكون هذا البحث مفيداً للباحثين في الأدب العربي .. والله الموفّق

الكلمات الدلالية

Grave --- Prison --- Death --- Isolation --- sadness --- القبر --- السجن --- الموت --- العزلة --- الحزن


Article
Features of Education in Islam
ملامح من التربية والتعليم في الإسلام

Loading...
Loading...
الخلاصة

Praise be to Allah and peace and blessings on the completed creation breeding and note on The God of the good and virtuous Eating a researcher at the first section Introduction to Education in Islam has proven educators contemporaries that education is the process intentional or unintentional adopted by the society to nurture new generations and in a manner that allows the development of their energies and their potential to the maximum extent possible within the framework of a given culture texture curriculum, trends and ideas and systems that the society in which they arise, including making them aware of their jobs in this community, and the impact of all of them in the service of the community, and personal style of his choice, then the type of behavior that he must being supplied. In the second part, the researcher highlighted the aspects of education in the Koran, as the Koran stressed the importance of education, pointed out in a number of verses to it. The third section contains the positions and speeches emphasize the educational aspects in the Hadith. The researcher chose in the last section views of the imams of the Muslims as well as scientists and curricula of parents in the education of their children الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أكمل الخلق تربية وعلماً وعلى آله الطيبين الطاهرين تناول الباحث في المبحث الأول مقدمة عن التربية والتعليم في الاسلام وقد اثبت التربويون المعاصرون ان التربية هي تلك العملية المقصودة أو غير المقصودة التي اعتمدها المجتمع لتنشئة الأجيال الجديدة وبطريقة تسمح بتنمية طاقاتهم وإمكاناتهم إلى أقصى درجة ممكنة ضمن إطار ثقافي معين قوامه المناهج والاتجاهات والأفكار والنظم التي يحدوها المجتمع الذي تنشأ فيه بما يجعلهم على وعي بوظائفهم في هذا المجتمع، وأثر كل منهم في خدمة ذلك المجتمع، ونمط الشخصية التي يختارها، ثم نوع السلوك الذي يجب عليه أنْ يسلكه. وفي المبحث الثاني سلط الباحث الضوء على جوانب من التربية والتعليم في القران الكريم، إذ انَّ القرآن الكريم أكد أهمية التربية والتعليم وأشار في عدد من الآيات الى ذلك. أما المبحث الثالث فقد احتوى على مواقف وأحاديث تؤكد الجوانب التربوية والتعليمية في الحديث النبوي الشريف. وقد اختار الباحث في المبحث الأخير أراء الأئمة من المسلمين وكذلك العلماء ومناهج الأباء في تعليم أبناءهم

الكلمات الدلالية

teaching --- upbringing --- Educational --- تربية --- تنشئة --- تعليم


Article
The use of internet by the member of teaching staff in Al _ Nahrin University for the year 2011-2012
واقع استخدام الانترنت لدى أعضاء الهيئة التدريسية في كليات جامعة النهرين للعام الدراسي 2011-2012

Loading...
Loading...
الخلاصة

The study aims to shed light on the use of internet application by University teachers in scientific research and teaching in Al_ Nahrin University , then apply this study on ( 7 )colleges in all their scientific departments . We apply this study on (760) University teachers. The Study results are: 1. The research and scientific sites are the best sites for teachers. 2. .The research use internet daily. The best recommendations are: 1. Encourage the activities in internet for the best Blogs, forum , Electronic magazine……etc. 2. Put a condition in appointment that insists on internet knowledge تهدف الدراسة الى معرفة واقع استخدام الاستاذ الجامعي لتطبيقات الانترنت في البحث العلمي والتدريس في كليات جامعة النهرين ،اذ تم اتباع المنهج الوثائقي المسحي على (7) كليات بأقسامها العلمية المختلفة والبالغ عددهم (760) تدريسي . خرجت الدراسة بعدد من النتائج الاتية : 1.تعد المواقع العلمية و البحثية من اكثر المواقع التي يفضل التدريسيون زيارتها . 2.افادت الدراسة ان التدريسيين يستخدمون شبكة الانترنت بشكل يومي . اما اهم التوصيات تتمثل بالآتي : 1.تشجيع اجراء نشاطات عبر الانترنت لاحسن مدونة ، ملتقى او منتدى ،مجلة الكترونية .....الخ. 2.جعل اتقان اولويات الانترنت شرط من شروط التوظيف في الجامعة


Article
Entering of the disabled into the society
دمج ذوي الاحتياجات الخاصة بالمجتمع

المؤلفون: Intisar Mohammad Jawad انتصار محمد جواد
الصفحات: 1-24
Loading...
Loading...
الخلاصة

The title of our research " Entering of the disabled into the society" is a subject that serve both of the disabled and society at the same time and the entering program is of importance where we tried to show that in our research where it include in its introduction, the research problem, its importance, its goals and its fields. As for chapter one and its title was the program of educational entering for the disabled in the society inquiry one of it was entitled the scientific concepts and idioms, inquiry two contained Iraqi study, Arabic study and foreign study, and inquiry three was entitled the machinery of entering the disabled into the society and the categories of pupils who have difficulties in learning and the reasons of these difficulties and after that we showed the most important problems where these pupils who are in need of educational entering and then we showed the most important types of educational entering and the trends toward the thought of educational entering, finally we wrote an important subject in this chapter and that is the most important pros of the educational entering for the disabled and then we identified the most important cons of this program, then came the field study in chapter two to include in inquiry one the research curriculum and the most important axies were shown in detail from identifying the sample, testing the credibility, showing data gathering means, measuring the bill credibility, and bill stability, showing the basic data for the sample units came in the first axis, as for the second axis we showed the specialized questions about the operation of entering the disabled into society. As foe inquiry two in this chapter it showed the most important results and recommendations came out by this research. إن موضوع بحثنا (دمج ذوي الاحتياجات الخاصة بالمجتمع) هو من المواضيع التي تخدم ذوي الاحتياجات الخاصة والمجتمع في نفس الوقت وان برنامج الدمج ذو أهمية وقد حاولنا تجسيد ذلك في ثنايا هذا البحث فقد ضم في مقدمته مشكلة البحث والأهمية منه واهداف البحث ومجالاته، أما الفصل الأول تضمن عنوان برنامج الدمج التربوي لذوي الاحتياجات الخاصة بالمجتمع وجاء فيه المبحث الأول وعنوانه المفاهيم والمصطلحات العلمية أما المبحث الثاني فضم دراسة عراقية ودراسة عربية وأخرى أجنبية، وكان المبحث الثالث بعنوان آلية دمج ذوي الاحتياجات الخاصة بالمجتمع وفئات الطلاب الذين لديهم صعوبات في التعلم والأسباب التي أدت إلى صعوبات التعلم وبعدها عرضنا أهم المشكلات التي يعاني منها الطلبة الذين يحتاجون للدمج التربوي ثم عرضنا أهم أنواع الدمج التربوي والاتجاهات نحو فكرة الدمج التربوي وأخيراً عرضنا موضوعاً مهمة في هذا الفصل الا وهو أهم ايجابيات الدمج التربوي لذوي الاحتياجات الخاصة وبعدها تعرفنا على أهم سلبيات هذا البرنامج، ثم جاء الجانب الميداني في الفصل الثاني ليضم المبحث الأول وفيه عرضنا منهجية البحث وأهم محاور هذا المبحث عرضناها بشكل مفصل من تحديد العينة واختبار مصداقيتها وكذلك عرض وسائل جمع البيانات وقياس صدق الاستمارة وقياس ثباتها وعرض البيانات الاساسية لوحدات العينة جاءت في المحور الأول أما المحور الثاني فعرضنا الاسئلة الاختصاصية عن عملية دمج ذوي الاحتياجات الخاصة بالمجتمع أما المبحث الثاني في هذا الفصل فضم في ثناياه أهم النتائج والتوصيات التي خرج بها هذا البحث.

الكلمات الدلالية

Needs --- cooperation --- special --- احتياجات ، دمج ، خاصة


Article
Rites of passage Enthropological felid study of death rites in Qalat Salih city - Messan Governorate
(طقوس العبور) دراسة انثروبولوجية ميدانية لشعائر الوفاة في مدينة قلعة صالح

Loading...
Loading...
الخلاصة

The research problem in this field enthoroplogical is to study the rites of "Rites passage " of death inlocal urban society and that is Qualat – Salih one of Misan Governorate cities . The research aim to diagnose the concept of "Rites of passage " of "death" which is the last circle of rites passage and the most terified event which can occure to the humanbeing and break him . The study deal with this circle starting from predeath stage and lament of the dead mody ending with barrying and followed by tradition of announcing of death, treating the dead body and caring of his close family by sharing their sadness by the social arrangement of the family, big family, close friends and neaghbors and so on, whom have the sympathetic feelings with the family. The study conclusions : 1. The men insist and made it important for them the "will" especially about the money left by the dead person , and the place of barying more than women . 2. The lament rite and closing the dead eyes is general , not differ for sex , age groups , especially when reading "ALshateadaten" and Quran parts and praying. 3. The dead body "man" washed in the big mosque because there is special for that , while dead " women " and children under ten years of age usually washing rites done in the house , following the same way , no difference of the way in Mosque. 4. After fenoral gatherings (Fawateh) changed according to the social status and arrangement when whealthy and well known families , shakhes leaders can attend these gathering , the relatives and family of the dead person do this gathering in big tents or big mosques halls , the number of attendance usually very big , from the city and outside it cost a lot of money . Some people take this as a show matter and source of superiority and un usually from the normal rites. تتمثل مشكلة هذا البحث الميداني في مجال الانثروبولوجيا الثقافية بدراسة طقوس العبور الخاصة بالموت في مجتمع محلي حضري هو مدينة قلعة صالح احدى مدن محافظة ميسان . ويهدف البحث الى تشخيص ماهية طقوس الموت باعتبارها تشكل الحلقة الاخيرة من حلقات طقوس العبور ومن أكثر الأحداث التي ترهب الإنسان وتفجعه. ويعالج البحث هذه الحلقة بدءاً من طقس الاحتضار والتسجية وانتهاءاً بالدفن وطقوس ما بعد الدفن بإشهار الموت وإكرام الميت ومواساة ذويه بتقديم التعازي اليهم ومشاركتهم أحزانهم وبيان ذلك في النسق القرابي للجماعة القرابية للمتوفي والجماعات القرابية الأخرى المرتبطة بها بعلاقات ودية. وتوصل البحث إلى جملة من الاستنتاجات أهمها :- 1. يؤكد الرجال على الوصية من ناحية الميراث ومكان الدفن اكثر من النساء. 2. طقس التسجية وإغماض عيني الميت عام ولا يختلف لكلا الجنسين وكذا الفئات العمرية من ناحية التوجه نحو القبلة وذكر الشهادتين وقراءة بعض السور القرآنية والأدعية. 3. يتم غسل الرجال في الجامع الكبير لوجود(مغيسل).أما النساء والأطفال دون سن العاشرة فيتم طقس الغسل في المنازل، وتجري طقوس الغسل بصورة متماثلة دون تمييز . 4. تختلف مجالس العزاء(الفواتح) باختلاف المكانة الاجتماعية والمنزلة حيث يحضى السادة والشيوخ والوجهاء والأغنياء بمجالس عزاء كبيرة وبحضور الكثير من المعزيين من داخل المدينة وخارجها وتكلف مبالغ كبيرة وكثافة الاطلاقات النارية و(العراضات) وباتت عند البعض مصدراً للتباهي والتفاخر وخروجها عن المألوف .


Article
Al-Imam Muhammad al-Jawad (peace be upon him) educational conception
فكر الإمام محمد الجواد (عليه السلام) التربوي

Loading...
Loading...
الخلاصة

The educational conception of Al-Imam Muhammad al-Jawad (peace be upon him) have all the importance to represent his principles upon all generations of human kind to give them endless blessings from this inventive spring revealing the genuine, of the identity of Al-Imam (peace be upon him) and his peace chaste descent from the messenger of God –muhammad (god s praise and peace be upon him and his family )and Our prophet never talk from his inclination our current research aims to studying the educational conception of Al-Imam Muhammad al-Jawad (peace be upon him) for that researcher concluded several results, including * Al-Imam (peace be upon him) Encourages to seek for the knowledge and reveal the favor of scholars and there superiority upon people. *establishing the ideological aspect in the personality of Muslim and obviously to the viewer at the legacy of Al-Imam (peace be upon him) which we inherit it from him. لأهمية هذا الفكر التربوي علينا عرضه على الأجيال لتتعلم وتغرف من هذا النهر المبدع الذي يتحدث عنه وعن أبائه وأجداده وعن رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم ) ورسول الله لا ينطق عن الهوى .يهدف البحث الحالي إلى دراسة فكر الإمام محمد الجواد (عليه السلام) التربوي وقد توصل الباحث لعدة نتائج منها: *حث الإمام (عليه السلام) على طلب العلم وبين فضل العلماء ومكانتهم بين الناس * بناء الجانب العقائدي في شخصية الإنسان المسلم وقد كان واضحا للناظر في تراثه الذي ورثناه

جدول المحتويات السنة: 2013 المجلد: العدد: 62