Table of content

karbala journal of pharmaceutical sciences

مجلة كربلاء للعلوم الصيدلانية

ISSN: 70272221
Publisher: Kerbala University
Faculty: Medicine
Language: English

This journal is Open Access

About

Scientific journal issued by the College of Pharmacy University of Karbala
Date first number was issued in 2010
Numbers that are published in the year (1)
Publications which topped during the period between 2010-2012
(3)issue.

Loading...
Contact info

Email:kerbala.jps@uokerbala.edu.iq

Table of content: 2013 volume: issue:6

Article
Preparation and Evaluation of ketoprofen as Dermal Spray Film
تحضير وتقييم الفلم الرذاذي الجلدي للكيتوبروفين

Loading...
Loading...
Abstract

Ketoprofen is one of the very potent and safe non steroidal anti-inflammatory drugs (NSAIDs) that belong to the propionic acid derivatives group. The aim of this study was to prepare spray film of ketoprofen and evaluate its properties as pH, viscosity, volume of solution delivered per each actuation, spray angle, evaporation time, content uniformity, and in vitro drug release. Different types of film forming polymer were investigated. The best formula containing mixture of 0.05% w/w poloxamer 407 and 0.05% w/w carbopol 940 was found to have pH, content uniformity, viscosity, drying time, volume per each actuation, and spray angle of 5.2, 100.6%, 1.5 mpse, 91sec., 0.09 ml, and 79.90 respectively. Drug release of the selected film was found to be 49.7% at 20 hrs with kinetic release of Higuchi model (R 2 of 0.9). Based on abstained results, it was concluded that ketoprofen can be prepared as dermal spray film using a mixture of 0.05% w/w for both poloxamer 407 and carbopol 940 as film forming polymer. كيتوبروفين هو واحد من العقاقيير المضادة للالتهابات غير الستيرودية قوية جدا التي تنتمي الى مجموعة مشتقات حامض البرويونك. ان الهدف من هذه الدراسة هو اعداد فيلم رذاذ من كيتوبروفين باستخدام عدد من البوليمر المكون للفلم وتقييم خصائصه كدرجة الحموضة , اللزوجة , حجم المحلول لكل جرعة , زاوية الرذاذ , وقت التبخر , وتجانس المحتوى بالأضافة الى نسبة تحرير الدواء خارج الجسم. وكانت افضل صيغة للفلم تحتوي على 0,05 نسبة مئوية (وزن/ وزن)من البولكسيمر 407 و0,05 نسبة مئوية (وزن/ وزن) من كاربابول 940 ولقد وجد ان لديها درجة حموضة , تجانس المحتوى , اللزوجة , وقت التبخر, حجم المحلول لكل جرعة , زاوية الرذاذ , , 5,2 , 100,6 , 1,5 , 91 ثانية , 0,09 مل , 79,9 درجةعلى التوالي. وكان نسبة تحرير الدواء من الصيغة المختارة 49,7 نسبة مئوية خلال 20 ساعة . واستنتج ان الكيتوبروفن يمكن تحضيره على شكل فلم جلدي رذاذي باستخدام خليط بنسبة 0.05 وزن/ وزن لكل من البولكسيمر407 و كاربابول 940.


Article
Obesity And Inflammation Induces By High Fat Diet Concomitant With Mild Fatty Streak In Coronary Artery: Immuno-Histopathological Study
السمنة والالتهاب المستحثة بالغذاء عالي الدهن تتزامن مع تراكم خفيف للدهون في الشريان التاجي: دراسة مناعية-مرضية نسجية

Loading...
Loading...
Abstract

This research was designed to study the obesity which induced by rats fed on high fat diet which characterized by gain in body weight and elevation of some immunological parameters which often concomitant with mild to moderate fatty streak in coronary artery and the effects of atorvastatin treatment of male albino rats, the result showed: High significant increase(p<0.0005)in total and gain body weight of positive control rats, while atorvastatin treatment caused significant decrease(p<0.005) in both total and gain body weight of hyperlipidemic rats as compared with positive control group, also atorvastatin reduce gain body weight in normolipidemic rats as compared with negative control group. There were high significant increase(p<0.0005)in C3,C4 in normolipidemic rats which treated with atorvastatin, while there were significant increase(p<0.0005)in CRP,C3,C4 in hyperlipidemic rats of positive control group, whereas the treatment by atorvastatin result in returned the concentration of CRP,C3,C4 to its normal values as compared to negative control rats. The histological sections of coronary arteries and its some branches were revealed the presence of fatty streak, infiltration of fat laden cells(foam cells)in subintimal layer of coronary arteries of positive control rats ted on HFD,also smooth muscle cell proliferation, vacuolar of tunica media were observed in the coronary arteries of these animals as a signs of onset of atherosclerosis, whereas atorvastatin reduced completely the presence of all these changes after three months of treatment.Thus our conclusions that atorvastatin reduced the body weight gain in hyperlipidemic animals, induce inflammatory changes in normolipidemic animals and reduced all signs of atherosclerosis in coronary arteries. صمم هذه البحث لغرض دراسة السمنة المستحثة بالغذاء عالي الدهن والتي تتصف بزيادة الوزن المكتسب وارتفاع المعايير المناعية الالتهابية والتي غالبا مايرافقها تراكم خفيف الى معتدل للدهون في الشريان التاجي وتاثير العلاج بعقار الاتورفاستاتين على ذكور الجرذ الامهق. وقد اوضحت نتائج الدراسة مايلي: حدوث زيادة معنويةعالية جدا (p<0.0005) في وزن الجسم المكتسب والكلي في مجموعة السيطرة الموجبة,فيما تسبب عقار الاتوتورفاستاتين في حصول انخفاض معنوي عالي((p<0.005 في وزن الجسم المكتسب والكلي في الجرذان الطبيعية الدهن, وحدوث انخفاض معنوي عالي جدا(p<0.0005) في وزن الجسم المكتسب و الكلي في الجرذان مفرطة الدهن والتي عولجت بالعقار المذكور اذا ماقورنت بمجموعة السيطرة الموجبة. ارتفع معنويا(P<0.0005) كل من مكوني المتمم C3,C4 في الجرذان طبيعية الدهون والمعاملة بعقار الاتورفاستايتن,فيما ارتفع بروتين الطور الحاد ومكوني المتمم C3,C4 في الجرذان مفرطة الدهن-مجموعة السيطرة الموجبة ,فيما ادى العلاج بعقار الاتورفاستاتين الى اعادة التركيز الطبيعي لبروتين الطور الحاد وكذلك تركيز مكوني المتمم C3,C4الى مستوياتها الطبيعية اذا ماقورنت بالسيطره السالبة. اوضحت المقاطع النسجية للشريان التاجي وبعض فروعه وجود تراكم وارتشاح للخلايا المحملة بالدهن تحت الطبقة البطانية للشريان التاجي للجرذان في مجموعة السيطرة الموجبة والتي تغذت على غذاء عالي الدهن طيلة فترة الدراسة,كما كثرت الخلايا العضلية الملساء في الغلالة الوسطى وكثرت الفجوات في هذه الطبقة ,كعلامات لبدء تصلب هذه الشرايين في هذه الحيوانات.فيما ازال العلاج بعقار الاتورفا ستاتين معظم الاثار السلبية المترتبة على فرط الدهون والتي ظهرت بشكل تصلبات خفيفة في بعض الشرايين التاجية. وعليه يمكن الاستنتاج ان عقار اتورفاستاتين قد خفض وزن الحيوانات مفرطة الدهن واستحث تغيرات التهابية في الحيوانات طبيعية الدهن واختزل جميع العلامات الدالة على تصلب الشرايين التاجية.


Article
High Fat Diet Induce Hyperlipidemia Incidences With Sever Changes in Liver Tissue of Male Albino Rats: A Histological and Biochemical Study
الغذاء عالي الدهن يستحث حدوث فرط الدهن مع تغيرات حادة في نسيج الكبد لذكور الجرذان المهق:دراسة نسجية وكيموحيوية

Loading...
Loading...
Abstract

This study was designed to investigate the effects of high fat diet on liver tissue as well as biochemical changes of lipid profiles of hyperlipidemic and normolipidemic rats which treated with atorvastatin before and after induction of hyperlipidemia by feeding the rats with high fat diet, the result showed: There was high significant increase(p<0.0005)in TC,TG,LDL,VLDL , and AI, but there was high significant decrease in HDL in rats fed on HFD for seven months if compared with negative control group, while atorvastatin treatment caused high significant decrease(p<0.0005)in lipid profile parameters after three months of treatments if compared to positive control group. Atorvastatin treatment result in high significant decrease (p<0.0005,p<0.005)in TC,TG,LDL,VLDL, and AI in normolipidemic rats as compared with negative control group. The histological sections of liver were revealed presence of severe histopathological changes which classified into grades between 0-4. The most severe changes were in liver sections of hyperlipidemic rats which consist: infiltration of lipids in micro, mid, and macro vascular steatosis, while some livers were observed to contain onset of fat sacs, damage of unique radial appearances of hepatocytes in hepatic lobule, lymphocytes infiltration, congestion also observed in some liver section of these animals, whereas the histopathological changes in livers of normolipidemic rats which treated with atorvastatin were less severity as compared with positive control rats these changes included: sever lymphocytes infiltration especially around central portal vein, pyknotic nuclei, severe congestion and loss radial appearances of hepatocytes also there was dilatation of central portal vein and some bile ducts, while atorvastatin treatment reduce the effects mentioned in some hyperlipidemic individuals. صمم هذا العمل لغرض دراسة تاثير الغذاء ذات النسبة العالية من الدهون على نسيج الكبد والمتغيرات الكيموحيوية لدهون الدم وايضا تاثير العلاج بعقار الاتورفاستاتين على ذكور الجرذان المهق بعداستحثاث توليد حالة فرط الدهن في حيوانات التجربة وذلك بتغذيتها على غذاء عالي الدهون., وقد اوضحت نتائج الدراسة مايلي: ارتفع كل من الكوليستيرول,الكليسيريدات الثلاثية,الدهون البروتينية واطئة الكثافة وواطئة الكثافة جدا وكذلك معامل تصلب الشرايين ارتفاعا معنويا عاليا جدا(P<0.0005) فيما كان هناك انخفاض معنوي عالي جدا في الدهون البروتينية عالية الكثافة في الجرذان التي تناولت غذاء عالي الدهون لمدة سبعة اشهر اذا ما قورنت المتغيرات المذكوره اعلاه بمجموعة السيطرة السالبة,فيما تسبب عقار الاتورفاستاتين بحدوث انخفاض معنوي عالي جدا(P<0.0005)في المتغيرات المذكورهTC,TG,LDL,vLDL, AI بعد ثلاثة اشهر من العلاج اذا ماقورنت بمجموعة السيطرة الموجبة. ادى العلاج بعقار الاتورفاستاتين الى حدوث انخفاض معنوي عالي((p<0.0005,p<0.005في كل مستويات الدهون TC,TG,HDL,LDL.vLDL في الجرذان اعتيادية الدهن اذا ماقورنت بقيم هذه المتغيرات بمجموعة السيطره السالبة . اوضحت المقاطع النسجية للكبد الى حدوث تغيرات مرضية-نسجية حادة وعديدة قسمت على اثرها الى درجات توزعت بين 0-4كان اكثرها حدة في المقاطع النسجية لاكباد الجرذان مفرطة الدهون حيث وجد ارتشاح وترسب للدهون وبهيئة فجوات دهنية صغيرة ومتوسطة وكبيره , فيما وجد في البعض منها بداية تكون للاكياس الدهنية,وتخريب للترتيب الشعاعي المميز للفصيصات الكبدية وارتشاح للخلايا المفية واحتقان وعائي.فيما وجدت تغيرات مرضية نسجية الا انها بدرجة اقل حدةفي الجرذان طبيعية الدهن والمعامله بعقار الاتورفاستاتين حيث وجد ارتشاح شديد للخلايا اللمفية حول الوريد المركزي تنكز وتفتت لانويه الخلايا الكبدية ,احتقان دموي شديد وكذلك تخريب للترتب الشعاعي المميز للخلايا الكبدية مكذلك توسع كل من الوريد المركزي وبعض القنوات الصفراوية.فيما خفف العلاج بعقار الاتورفا من الاثار المذكوره اعلاه في بعض الافراد المفرطة الدهون .


Article
A Comparison Study of Lead Poisoning of Occupational Workers in Acid Battery Factory
دراسة مقارنة بين التسمم بالرصاص من العمال المهنية في مصنع حمض البطارية

Loading...
Loading...
Abstract

In this investigation, a comparison study of blood lead levels (BLL) were performed for occupational workers of Babil -1 Acid Battery Factory in Baghdad when the plant was fully operational, in 1987, and after eight years 2003 closer. A substantial amount of lead, 22%, was excreted as compared to that of 1987 results. Such finding has been confirmed as normal values by the widely used indicator of oxidative stress, malonaldehyde were reduced in a similar fashion. The poor correlation between BLL and malonaldehyde level in plasma has R2 value of 0.0013. Forty two volunteers were randomly selected, twelve served as control.في هذا البحث اجرينا دراسة مقارنة للتسمم بالرصاص من خلال قياس تراكيز الرصاص في دم المتعاملين بشكل مباشر بالرصاص في معمل بابل -1 لبطاريات الرصاص في بغداد وذلك عندما كان المعمل في حالة تشغيل قصوى في عام 1987 وبعد ثمان سنوات من وقف العمليات الانتاجية في اذار 2003 مع بقاء العاملين بدوام نصفي . اظهرت الدراسة تناقص مستويات الرصاص بنسبة ملحوظة( 22% ) في دم العاملين نتيجة طرحه من الجسم بمرور الزمن . وقد تأكدت مصداقية هذه النتيجة من خلال تناقص تراكيز مادة المالون الديهايد (للمستوى الطبيعي)المعروفة بكونها افضل مقياس لحالات الاجهاد التاكسدي . العلاقة بين مستوى الرصاص في الدمضعيفة ومعامل التشتت R2 = 0.0013 اشترك 42 متطوعا في الدراسة من منتسبي المعمل اختيروا بالطريقة الاحصائية العشوائية واختيراثناعشر منهم كمجموعة سيطرة.


Article
Biological activitity of nano hybrid from Rifampicin intercalated with Ni/Al and Mg/Al Layered double hydroxides
النشاط البيولوجي لمركب نانوي من الرافمبسين المجسر لمركبات ثنائية الهيدروجين من نيكلالمنيوم و مغنسيومالمنيوم

Loading...
Loading...
Abstract

This work included synthesis of Rafampicin intercalated with both Mg/Al and Ni/Al Layered double hydroxide to give a nano hybrid materials, these materials were characterized by X-Ray diffractions (XRD) and Fourier transformation Infra red(FTIR), controlled release and Biological activity tests of the resulted nano materials was evaluated against both gram positive and gram negative bacteria.هذا العمل يتضمن تخليق الرافبمسين المجسر لطبقات ثنائية الهيدروكسيل متكونة من مغنسيومالمنيوم و نيكل المنيوم ليكون مواد ذات تهجين نانوي تم تشخيصها بواسطة حيود الاشعة السينية وطيف الاشعة تحت الحمراء, درست السيطرة على تحرر الدواء من كلا الطبقتين وحدد الموديل الرياضي الذي ينطبق على سير التحرر كذلك اجريت الفحوص البيولوجية التي تخص النشاط البيولوجي على نوعين من البكتريا الموجبة والسالبة وعينت نسبة النشاط البايولوجي


Article
Biochemical studies of thyrotrophin,L-fucose,cathepsin B and some parameters in blood serum of patients suffering from breast tumour
دراسة بايوكيميائية لثايروتروبين , ل-فيوكوز,كاثابسين وبعض المتغيرات الكيميوحيوية في امصال اورام الثدي

Loading...
Loading...
Abstract

A developed methed was established to 70 patients suffering from breast tumour(negative axilliary node) from kirkuk city to determine the level of total fucose (TF),protein bound fucose (PBF),iron(Fe),total iron binding capacity(TIBC),unsatuted iron binding capacity(UIBC),transferrien,transferrien saturation,alkalin Phosphate(ALP),total protein(TP),albumin(ALB),glubuline(GLUB). The study also determines the level of thyrotropin (TSH),cathepsin B ,cholestol(CH),high density Lipoprotein cholestol (HDL-c),low density lipoprotein(LDL) in sera of three groups(benign, pre-post menopausal malignant of breast tumour. The results obtained showed highly significant increase in the level of TF,PBF, ALP,TP,GLUB,TIBC,and for(15-25),(36-45)age group for Fe and transferrien saturation,while there are highly significant decrease in UIBC,TIBC,Transferrien,ALB concentration in sera of breast tumour patients compared with control group. The results obtained about TSH,cathepsin B showed that there is significant decrease in sera of women affected by benign tumour and significant increase in sera of premenopausal breast tumour ,while in postmenopausal breast there is more significant increase of cathepsin B and more significant decrease of TSH,and also there is elevation in CH,LDL, and decrease in HDL-c for benign to pre to Postmenopausal breast tumour. استخدمت طرق مطورة ل 70 مرضى يعانون من الاورام الثدي (negative axilliary node) في محافظة كركوك لقياس مستويات الفيوكوز الكلي TF ,فيوكوز المرتبط بالبروتين PBFالحديد FE ,سعة ارتباط الحديد الكلي TIBC ,سعة ارتباط الحديد غير مشبع UIBC ,ترانسفيرين,ترانسفيرين المشبع, الفوسفيت القاعدي ALP ,البروتين الكلي TP ,الالبومين ALB ,الكلوبيولين GLUB وكذالك تم دراسة قياس مستوى ثايروتروبين TSH,كاثابسين-ب ,كولستيرول,البروتينات الدهنية عالية الكثافة HDL ,البروتينات الدهنية واطئة الكثافة LDL في امصال مرضى لثلاث مجاميع (الحميدة ,الخبيثة ما قبل انقطاع الطمث,الخبيثة ما بعد انقطاع الطمث ) لاورام الثدي. اظهرت النتائج ارتفاع معنوي عالي في مستويات الفيوكوز الكلي ,البروتين المرتبط بالفيوكوز ,الفوسفيت القاعدي ,البروتين الكلي ,كلوبيولين ,السعة الارتباط الحديد الكلي وللاعمار (15-25) و(36-45) لترانسفيرين المشبعة بينما هنالك انخفاض المعنوي عالي لتراكيز سعة ارتباط الحديد غيرمشبع ,سعة ارتباط الحديدالكلي, ترانسفيرين والالبومين في مرضى امصال الاورام الثدي مقارنة مع مجموعة السيطرة.اما بالنسبة لثايرويروبين وكاثابسين –ب فاظهرت النتائج انخفاض معنوي في امصال المرضى باورام الحميدة وارتفاع المعنوي في امصال اورام الثدي ما قبل انقطاع الطمث اما في مرضى اورام الثدي ما بعد انقطاع الطمث فعنالك ارتفاع معنوي عالي لكاثابسين-ب وانخفاض معنوي عالي لثايروتروبين ,وزيادة لكولستيرول والبروتينات الدهنية واطئة الكثافة وانخفاض في البروتينات الدهنية عالية الكثافة من الحميدة الى الخبيثة ما قبل انقطاع الطمث الى الخبيثة ما بعد انقطاع الطمث الاورام الثدي.


Article
Anticonvulsant activity of Apium graveolens in male mice
تأثير نبات الكرفس المضاد للتشنجات في ذكور الفئران

Loading...
Loading...
Abstract

Epilepsy is a heterogeneous symptom complex—a chronic disorder characterized by recurrent seizures. Seizures are finite episodes of brain dysfunction resulting from abnormal discharge of cerebral neurons. The aim of this study was to investigate the anticonvulsant effect of Apium graveolens. Convulsions were induced by lidocaine in four groups of male albino mice. Group one and two received two different oral doses of Apium graveolens (A. graveolens) daily for 10 days, at day eleven convulsions were induced by lidocaine, group three and four were injected with distill water (D.W) and diazepam (DIZ) respectively 30 minutes before lidocaine injection. Onset and duration of convulsions were recorded and compared as a main effect to lidocaine, the onset of ataxia and drowsiness were also recorded. No significant differences were found (p>0.05) in the onset of convulsion between D.W and other treated groups. A. graveolens at 15 g/kg not significantly delayed the onset of convulsion in comparison to other groups. Regarding the duration of convulsion it was high significantly increased (p<0.01) in D.W. group in comparison to other groups, The duration of convulsion was non significantly (p>0.05) reduced in 15 g/kg A. graveolens compared to DIZ, while it was high significantly decreased (p<0.01) in A. graveolens 15 g/kg compared to 7.5 g/kg. Ataxia did not occurred in both 7.5 g/kg A. graveolens and D.W groups. The 15 g/kg A. graveolens significantly (p<0.05) delayed the onset of ataxia in comparison to DIZ. The onset of drowsiness was significantly (p<0.05) delayed in 15 g/kg A. graveolens compared to D.W, while it was non significantly (p>0.05) delayed in 15 g/kg A. graveolens compared to 7.5 g/kg A. graveolens and DIZ groups. In conclusion Apium graveolens has anticonvulsant activity. At the dose 15g/kg the anticonvulsant effect of A. graveolens was higher than that of DIZ, while at the dose 7.5g/kg of A. graveolens it was less than that of DIZ. هدفت هذه الدراسة لمعرفة تأثير أوراق وقصبات نبات الكرفس كمضاد للتشنّجات في ذكور الفئران حيث تم إحداث التشنجات بواسطة حقن عقار الليدوكائين (lidocaine) داخل البريتون للفئران التي كانت قد أعطيت أوراق وقصبات نبات الكرفس (Apium graveolens) بجرعتين 7,5 و15 غم/كغم من وزن الجسم يوميا ولمدة 10 أيام متتالية. تم مقارنة تأثير الكرفس مع مجموعتين من الفئران إحداهما حقنت بالماء المقطر والأخرى حقنت بعقار الديازيبام (diazepam) قبل نصف ساعة من حقن عقار الليدوكائين. لقد تم مراقبة كل حيوان على حده لمعرفة وقت بدأ ومدة التشنجات الحاصلة كتأثير أساسي لعقار اليدوكائين، كما تم تسجيل وقت بدأ ترنح (عدم القدرة على الحركة بشكل طبيعي) وخمول (المتمثل بنوم الحيوان) الفأر كتأثير ثانوي لليدوكائين. لقد بينت نتائج هذه الدراسة عدم وجود فارق مهم إحصائيا (p>0.05) في وقت بدأ التشنجات بين المجموعة التي أعطيت الماء المقطر وباقي المجاميع, كما ازداد وقت بدأ التشنجات (أي تأخر بدئها) بفارق غير مهم إحصائيا (p>0.05) في المجموعة التي أعطيت 15 غم/كغم كرفس مقارنة بباقي المجاميع (p>0.05), في حين قلت مدة التشنجات بفارق عالي الأهمية إحصائيا (p<0.01) في المجاميع التي أعطيت الكرفس (بجرعتيه) أو الديازيبام مقارنة بمجموعة الماء المقطر. من خلال نتائج هذه الدراسة يتبين إن للكرفس بجرعة 15 غم/كغم تأثير مضاد للتشنجات أعلى من ذلك الذي للديازيبام


Article
Asensitive colorimetric method for the determination of Methyldopa in pharmaceutical preparation via oxidative coupling organic reaction with Thiamine Hydrochloride in the presence of potassium periodate
طريقة لونية حساسة لتقدير عقار المثيل دوبا في المستحضرات الصيدلانية من خلال تفاعلات الأكسدة والازدواج العضوي مع ثيامين هيدروكلورايد بوجود بيرايودات البوتاسيوم

Loading...
Loading...
Abstract

A simple, accurate and sensitive spectrophotometric method for the determination of Methyldopa in pure and pharmaceutical preparations has been developed .The proposed method uses Thiamine Hydrochloride as anew chromogenic reagent . The method is based on the oxidative coupling reaction of Methyldopa with Thiamine Hydrochloride with potassium periodate in neutral media to form orange water soluble dye product , that has a maximum absorption at λmax 480 nm . Linear calibration graph was in the range of (1.00–25.00) µg.ml-1 with molar absorptivity of (0.53 ×104 L.mol-1.cm-1) ,a sandall sensitivity of (4.49 ×10-5 µg.cm-2) , correlation coefficient of (0.9997) , detection limit (0.38 µg.ml-1) and the relative standard deviation of RSD% (0.97) . The method was applied successfully for the determination of Methyldopa in pharmaceutical preparations and the value of recovery % was better than (102%) يتضمن البحث تطوير طريقة طيفية بسيطة ومضبوطة وحساسة لتقدير العقار مثيل دوبا في صيغته النقية وفي مستحضراته الصيدلانية . الطريقة المقترحة تعتمد على ازدواج مثيل دوبا مع الكاشف اللوني ثيامين هيدروكلورايد وبوجود بيرايودات البوتاسيوم في الوسط المتعادل حيث يتكون ناتج برتقالي يعطي امتصاص أعظم عند الطول الموجي (480)نانوميتر . أظهرت النتائج ان مدى الخطية بين (25.00 - 1.00) مكغم .مل-1 وبمعامل امتصاص مولاري مقداره(0.53×104) لتر .مول -1.سم-1 ودلالة ساندل مقدارها (4.49×10-5) مكغم .سم-2 وبمعامل ارتباط (0.9997) وحد كشف للطريقة (0.38) مكغم .مل-1 وبمعدل انحراف قياسي نسبي (0.97%) . طبقت الطريقة بنجاح لتقدير مثيل دوبا في مستحضراته الصيدلانية وكانت حدود الاسترداد المئوي أفضل من (102%) .


Article
Total Serum IgE Level in Relation to Some Risk Factors of Childhood Asthma
مستوى المصل الكلي للغلوبيولين المناعي نوع E وعلاقته ببعض عوامل خطورة الإصابة بالربو عند الأطفال

Loading...
Loading...
Abstract

Measurement of total serum IgE (TSIgE) levels in asthmatic children can be used for supporting the diagnosis of allergic asthma, predicting asthma severity and monitoring response to therapy. Elevated TSIgE level is important risk factor for persistent childhood asthma. The present study aims to determine the extent of elevation in TSIgE levels among asthmatic children and its association with some risk factors of childhood asthma. This cross sectional study was conducted in Kerbala Teaching Hospital for Children on 154 asthmatic children. An interview was conducted with patients (including their parents) through a questionnaire prepared for this purpose to report patient's information and clinical data. All patients were screened for the presence of elevated TSIgE by a qualitative method followed by quantitative measurement of TSIgE concentration. Absolute eosinophils count was also determined. Seventy five (48.7%) patients showed positive IgE screening test and 79 (51.3%) patients showed negative IgE screening test. 61.4% of asthmatic children in the age group 5-10 years and 55.5% of patients in the age group >10 years were IgE (+ve), while only 33.3% of patients in the age group <5 years were IgE (+ve). The mean TSIgE level was 874.97±1323.85 IU/ml for IgE (+ve) patients (56% had levels <500, 21.3% between 500-1000, and 22.7% >1000 IU/ml) and 38.19±19.23 IU/ml for IgE (-ve) patients. The ages of patients in the IgE (+ve) group were significantly higher (P<0.01) than those for patients in the IgE (-ve) group. No significant differences (P>0.05) were observed between patients in both groups regarding absolute eosinophils count, patient's weight, gender, positive personal history of atopic dermatitis and/or allergic rhinitis, positive family history of asthma and exposure to smoking . In conclusion, there is high association between age and TSIgE levels in asthmatic children, with elevated levels mostly seen in older children. No association present between elevation in TSIgE and other risk factors for childhood asthma like; male gender, positive family history of asthma, exposure to tobacco smoke and peripheral blood eosinophilia. إن قياس مستوى المصل الكلي للغلوبيولين المناعي نوع E (IgE) في الأطفال المصابين بالربو يستخدم في دعم تشخيص الربو التحسسي بالإضافة لتحديد شدة المرض ورصد الاستجابة للعلاج. يعتبر ارتفاع مستوى المصل الكلي للغلوبيولين المناعي نوع E أحد عوامل الخطورة المهمة للإصابة بالربو عند الأطفال. .إن الهدف من هذه الدراسة هو تحديد مدى الارتفاع في مستويات المصل الكلي للغلوبيولين المناعي نوع E بين الأطفال المصابين بالربو وارتباطه مع بعض عوامل خطورة الإصابة بالربو عند الأطفال. أجريت هذه دراسة في مستشفى كربلاء التعليمي للأطفال على 154 طفل مصاب بالربو. بعد مقابلة المرضى وملئ الاستمارات الخاصة بالدراسة, تم إجراء الفحص النوعي على أمصال المرضى لتحديد وجود مستويات مرتفعة من الغلوبيولين المناعي نوع E تلاها قياس كمي لتركيز الغلوبيولين المناعي نوع E في المصل و كذلك تم حساب العدد المطلق لكريات الدم البيضاء الحمضية لجميع المرضى. أظهرت الدراسة أن 48.7٪ من المرضى لديهم مستويات مرتفعة من الغلوبيولين المناعي نوع E (IgE+ve) بينما 51.3٪ كانت لديهم مستويات طبيعيــــــــة (IgE-ve). كانت المستويات مرتفعة في 61.4٪ من المرضى في الفئة العمرية (5-10 سنوات), 55.5٪ من المرضى في الفئة العمرية (أكثر من 10 سنوات) و 33.3٪ من المرضى في الفئة العمرية (أقل من 5 سنوات). إن متوسط مستوى المصل الكلي للغلوبيولين المناعي نوعE هو 874.97 ± 1323.85 وحدة دولية لكل مليليتر في المجموعة مرتفعة المستوى (56٪ لديهم مستويات أقل من 500، 21.3٪ بين 500-1000، و 22.7٪ أكثر من 1000 وحدة دولية / مل) و38.19 ± 19.23 وحدة دولية لكل مليليتر في المجموعة طبيعية المستوى. كانت أعمار المرضى في المجموعة مرتفعة المستوى (IgE+ve) أعلى إحصائيا من أعمار المرضى في المجموعة طبيعية المستوى (IgE-ve). لم تلاحظ أي فروقات ذات دلالة إحصائية بين المرضى في كلا المجموعتين فيما يتعلق بالعدد المطلق لكريات الدم البيضاء الحمضية، الوزن، الجنس، التهاب الجلد التأتبي أو التهاب الأنف التحسسي، إصابة أحد أفراد العائلة بالربو و التعرض للتدخين. من ذلك نستنتج ارتباط ارتفاع مستوى المصل الكلي للغلوبيولين المناعي نوع E بالعمر لدى الأطفال المصابين بالربو حيث تكون المستويات مرتفعة في الغالب في الأطفال الأكبر سنا. وعدم وجود علاقة بين ارتفاع مستوى المصل الكلي للغلوبيولين المناعي نوع E مع عوامل الخطورة الأخرى للإصابة بالربو عند الأطفال مثل جنس الذكور، التاريخ العائلي الإيجابي للربو،التعرض لدخان التبغ وارتفاع نسبة كريات الدم البيضاء الحمضية في الدم.


Article
A potential role of Cinnamon in improvement of glycemic control in untreated diabetic patients
الدور المحتمل للقرفة في تحسين السيطرة على سكر الدم في مرضى السكري غير المعالج

Loading...
Loading...
Abstract

Objectives: The purpose of this study was to determine the effects of supplementation with a whole cinnamon on glycemic control measurements. Methods and materials: forty eighth patients with Diabetes mellitus type II who are not received any hypoglycemic agents nor on insulin therapy, (aged ≥ 38 years and body mass index ≤ 30kg/m2),their fasting blood glucose: levels between (186–332mg/dl) were randomly assigned to supplement cinnamon 1g, 2g, and 4g or a placebo for three months. Main outcome measures were changed in fasting blood glucose, postprandial blood glucose, glycated hemoglobin, kidney function tests like: blood urea nitrogen and serum creatinine , and liver function tests represented Aspartate aminotransferase, Alanine aminotransferase ,Alkaline phosphatase measured after three months of supplementation. Results: After 3months, all three doses of cinnamon 1g, 2g, and 4g showed significant decreases in the fasting blood glucose (16.91–18.37%), postprandial blood glucose (16.16–16.6%), and glycated hemoglobin (15.02-17.3%) levels; no significant changes were noted in the placebo groups or in kidney function tests; blood urea nitrogen, serum creatinine, and liver function tests; Aspartate aminotransferase, Alanine aminotransferase, and Alkaline phosphatase. Conclusions: The results support the efficiency of cinnamon supplementation on reducing fasting blood glucose, postprandial blood glucose, and glycated hemoglobin in patients with the diabetes mellitus and suggest that this naturally-occurring spice can reduce risk factors associated with diabetes. اجريت هذه الدراسة لمعرفة التأثير المحتمل للقرفة(الدارسين) على المرضى المصابين بداء السكر النوع الثاني, حيث تناول 48 مريضا من الذين لا يتناولون ادوية مخفضة للسكر فضلا عن الانسولين وكانت اعمارهم 38 عاما فما فوق وعامل الوزن المثالي لهم اقل من 30 كغم /المتر المربع وكان نسبة السكر لهم قبل الافطار يترواح بين 186-332 ملغم وتم توزيعهم عشوائيا لتناول جرعات مضاعفة 1 ,2 ,4 غم من القرفة(الدارسين) ومجموعات السيطرة التي فيها المرض تناولوا طحين الحنطة وبنفس القوى للجرعات الدوائية ولمدة 3 اشهر. وتم اخذ القياسات التالية لمقارنتها قبل التجربة وبعدها من اجل ملاحظة الفروق المعنوية ان وجدت وهي : نسبة السكر بعد الصيام fasting blood glucose ونسبة السكر العشوائي postprandial blood glucose ونسبة السكر التراكمي في الخلية الحمراء glycated hemoglobin وهي تسمى مقاسات التي تخص مراقبة السكر بالدم (glycemic control) والقياسات الخاصة بالاداء الكلوي وهي اليوريا نيتروجين والكرياتينين بالدم والقياسات الخاصة بالاداء الكبدي وهن:ألانين أمينوترانسفيريز Alanine aminotransferase, أسبارتيت أمينوترانسفيريز Aspartate aminotransferase و ألكالاين فوسفيتيز Alkaline phosphatase. النتائج: بعد 3 أشهر لوحظ ان الجرعات الثلاثة للقرفة(الدارسين) 2,1, و4 غم استطاعت ان تخفض(بدلالة معنوية) نسبة السكر بالدم بعد الصيام(16.91-18.37%) ونسبة السكر بالدم العشوائي(16.16-16.6%) و نسبة السكر التراكمي هي (15.02-17.3%) وبالمقابل لم يحصل اي فرق معنوي بما يخص مجاميع السيطرة وقياسات الاداء الكلوي والكبدي مما ينفي اي تاثير للقرفة(الدارسين) على الكلى والكبد


Article
Molecular detection and production of mcrocin from Escherichia coli isolated from different clinical samples
الكشف الجزيئي وإنتاج المايكروسين من الإشريكية القولونية المعزولة من عينات سريرية مختلفة

Loading...
Loading...
Abstract

In this study, nine genes responsible for microcins production were detected, from seventeen clinical isolate of E.coli collected from 50 samples by using PCR techniques. catechol microcin was present in all isolates, and microcin H47 are present in 6 isolates ,where microcin M are found in 5 isolates. Also partial purification of microcin by ammonium sulphate and dialysis are conducted in this study, and find the relationship between microcin production and virulence factors of UPEC in patients with UTI. Where microcin consider narrow spectrum antibacterial peptide that inhibit the growth of other bacteria from related species during nutrition deficiency specially in low iron level.في هذه الدراسة، تم الكشف والتحري عن تسع جينات مسؤولة عن إنتاج المايكروسين، من اصل سبعة عشرعزلة سريرية من الايشريشيا القولونية التي تم جمعها من 50 عينة، باستخدام تقنيات بي سي ار،حيث كان الكاتيكول مايكروسين موجودة في جميع العزلات، والمايكروسين اج 47 موجود في 6 عزلات، بينما تم العثور على المايكروسين ام في خمس عزلات فقط. كما تم خلال هذه الدراسة إجراء تنقية جزئية للمايكروسين بواسطة سلفات الأمونيوم والديلزة في هذه الدراسة، وإيجاد العلاقة بين إنتاج المايكروسين وعوامل الضراوة للاشيرشيا القولونية المسببة لامراض المسالك البولية في المرضى الذين يعانون من التهاب المسالك البولية. حيث يعتبر المايكروسين بروتين مضادة للجراثيم ضيق الطيفوالذي يمنع نمو البكتيريا الأخرى من الأنواع ذات الصلة خلال نقص التغذية وخاصةعند انخفاض مستوى الحديد.


Article
The Gastroprotective Effect of Proton Pump Inhibitors on Ethanol - Induced Gastric Erosion in Rats
التأثير الإتقائي لمثبطات مضخة البروتون في القرحة المعدية المستحثَة بالإيثانول في الجرذان

Loading...
Loading...
Abstract

Peptic ulcer diseases are one of the wide spread diseases. The causes of peptic ulcer diseases are increases gastric acid secretion. Studies focusing on the harmful effect of intra-gastric administration of ethanol which results in gastric mucosal injury, characterized by mucosal edema, sub-epithelial hemorrhage and inflammatory cell infiltration. Omeprazole and pantoprazole are proton pump inhibitors used in the treatment of gastric ulcer and gastroesophageal disease that inhibit gastric acid secretion by blocking the H+/K+- adenosine triphosphate enzyme. The present study was carried out to determine the anti-ulcer activity of proton pump inhibitors ( omeprazole 10mg/kg and pantoprazole 3 mg/kg) on ethanol- induced ulcer rat model. Healthy Sprague Dawley rats with 12-14 weeks of age of either sex weighing between 150-200 gm. were used for present study. The animals were divided into three groups six animals in each .The ulcer was induced by administering ethanol 50% orally and the treated groups was drenched 10mg/kg omeprazole and pantoprazole 3mg/kg. The anti-ulcer activity of omeprazole and pantoprazole was able to protect against ulcer formation by ethanol was indicated by a decrease in ulcer index of both treated groups. From this study it can be concluded that omeprazole and pantoprazole possess anti-ulcerogenic activity. Besides , omeprazole might be better than pantoprazole in protection against ethanol- induced ulcer. تعد القرحة المعدية واحدا من الامراض الواسعة الانتشار ، وان اسباب هذا المرض هو الزيادة المفرطة في الاحماض المعدية المفرزة والمؤدية لحدوث المرض. لقد ركزت الدراسات والبحوث التي اجريت في هذا المجال على التأثيرات المضرة للايثانول والتلف الذي يسببه في مخاطية المعدة والمتمثل بالوذمة المخاطية والنزف تحت البطانة والارتشاح للخلايا الالتهابية. استخدمت الكثير من الادوية المضادة للقرح المعدية وامراض المرئ الناتجة من ارتفاع الحموضة وقد استخدمت الادوية التالية في دراستنا وهي الاوميبرازول والبانتوبرازول وهما من مجموعة الادوية التي تعمل كمثبطات لمضخات البروتون. اجريت هذه الدراسة للتحقق من التاثيرات المضادة للقرح المعدية للادوية قيد الدراسة وذلك باستخدام الحيوانات المختبرية ( الجرذان ) كموديل، حيث استحدثت القرحة المعدية فيها بواسطة الايثانول. استخدمت الجرذان المهقاء بعمر 12-14 اسبوع من كلا الجنسين وبمعدل وزن يتراوح بين 150-200 غم . قسمت الحيوانات الى مجاميع ثلاث وبواقع ست حيوانات للمجموعة الواحدة . استحدثت القرحة المعدية في المجاميع الثلاثةباستخدام الايثانول بتركيز 50% وبجرعة 10مل/ كغم عن طريق الفمفيما جرعت مجاميع المعاملة دواء الاوميبرازول و البانتوبرازول بجرعة 10 ملغ/كغم و 3ملغ/كغم على التعاقب قبل ساعة من اعطائها الايثانول. اشارت نتائج الدراسة الى امكانية الادوية قيد الدراسة من توفير الحماية اللازمة لمواجهة تكون القرح المعدية في الجرذان المجرعة بالايثانول و كان ذلك واضحا من خلال الانخفاض الواضح في دليل التقرح بكلا مجموعتي المعالجة مقارنة مع مجموعة السيطرة . يمكننا ان نخلص من هذه الدراسة الى امتلاك الاوميبرازول و البانتوبرازول الفعالية المضادة للتقرح والذي ربما يعزى الى الفعالية المضادة لافراز الحامض المعدي والتي كانت نتائجه لصالح الاوميبرازول عند مقارنته بالبانتوبرازول كما هو موضح في نسب الحماية من القرح المعدية.


Article
Hepatoprotective effect of green tea (Camellia sinensis) on female rats drenched with paracetamol
تأثير الشاي الأخضر في حماية الكبد لإناث الجرذان المجرعة بالباراسيتامول

Loading...
Loading...
Abstract

Hepatotoxicity is an acute adverse effect of paracetamol overdose which could be fatal, so in this research we studied the effect of paracetamol on liver enzymes (GPT, GOT, total protein , glucose ,uric acid ) of female rats that drenched green tea. twenty laboratory female rats housed in plastic cages in animal house at Karbala university/ college of pharmacy , the animals divided randomly into five groups ,(G1 control, G2 drenched with 300 mg/kg green tea and 500 mg/kg paracetamol, G3 drenched with 500 mg/kg green tea and 500 mg/kg paracetamol , G4 drenched with 500 mg/kg paracetamol ,G5 drenched with 500 mg/kg green tea ) , the present study found the ability of green tea to protect liver enzyme against the poisonous effect of paracetamol by reducing the higher value of GPT,GOT, Glucose, and evaluated the lower value of Uric acid and total protein causing by paracetamol.يعد التسمم الكبدي نتيجة خطيرة للجرع المفرطة من البراسيتامول مؤديا الى الوفاة في معظم الحالات ،في هذا البحث درس تاثير هذا الدواء فيانزيمات الكبد لإناث الجرذان المختبرية المجرعة بالشاي الاخضر. حيث استخدم 20 جرذا مختبريا وضعت في اقفاص بلاستيكية في البيت الحيواني التابع لكلية الصيدلة /جامعة كربلاء2013 ،وقسمت الحيوانات عشوائيا الى خمسة مجاميع (مجموعة 1 مجموعة السيطرة ،مجموعة2 جرعت 300 ملغم/كغم شاي اخضر و500 ملغم/كغم براسيتامول ،المجموعة 3 جرعت500 ملغم/كغم شاي اخضر و500 ملغم/كغم براسيتامول ،مجموعة 4 جرعت500 ملغم/كغم براسيتامول ،المجموعة 5 جرعت 500 ملغم/كغم شاي اخضر),توصلت الدراسة الى قابلية اوراق الشاي الاخضر في حماية انزيمات الكبد من تسمم الباراسيتامول


Article
Molecular study of Methicillin Resistant Staphylococcus lugdunensis (MRSL) Isolates in Hilla city, Iraq
الدراسة الجزيئية للميثيسيلين المكورات العنقودية المقاومة للاللقدوننسية (MRSL) يعزل في مدينة الحلة، العراق

Loading...
Loading...
Abstract

Out of 690 clinical samples collected from different site (wound, burn, blood culture, sub axillary, urine, stool , sputum, throat, ear, skin lesion, high vaginal, and other different swabs), a total of 178 coagulase negative Staphylococci (CoNS) isolates were recovered. Based on phenotypic characteristics, CoNS were identified into 10 different species; 22 isolates were belonged to Staphylococcus lugdunensis. Two specific genes for S. lugdunensis were used (tanA gene and fbl gene) to confirm identification. Both of these specific genes were detected in 15 (68.1 %) of 22 isolates that identified phenotypically. The remaining 7 isolates (31.9 %) were re-identified as S. pseudolugdunensis. β-lactam resistance screening test showed that 11 (73.3 %) of S. lugdunensis isolates were ampicillin resistant. The results of oxacillin screening test and Oxacillin MIC showed that 7 of the 15 (46.6 %) S. lugdunensis isolates were oxacillin resistant; all these were resistant to ampicillin. The antibiotic susceptibility test by Disc Diffusion test and MIC to 16 antibiotics showed that resistance rates towards these antibiotics. Eight of fifteen S. lugdunensis isolates (53.3 %) were β-lactamase producer. All these isolates were Ampicillin resistant. Results of mecA gene found that mec A gene was detected in 6 (40 %) of 15 S. lugdunensis. All of these 6 isolates (S1, S2, S3, S4, S5, and S6) were resistant to oxacillin. One isolate (S7) was resistant to Oxacillin but mecA was not detected in this isolates. This study is a first record of isolation and characterization of MRSL form clinical samples in Iraq. تم في ھذه الدراسة جمع 690 عینة سریریة مختلفة (حروق, جروح, دم, تحت الابط, ادرار, براز, قشع, حنجرة, اذن, افات جلدية, ومسحات مهبلية) كانت من بینھا 178 مكورات عنقودیة سالبة لانزیم الكوكیولیز . اعتمدت الصفات المظھریة لتشخیص عشرة أنواع مختلفة ، من بینھا 22 تعود الى النوع (Staphylococcus lugdunensis) . استخدم نوعین من المورثات الخاصة ببكتریا (S. lugdunensis) للتاكد من التشخيص المظھري وھما (fbl وA tan) على التوالي. تم التحري عن ھذه المورثات الخاصة في 68.1 %) 15 ) من مجموع 22 عزلة التي شخصت على اساس الصفات المظھریة حیث ظھرت عائدیة ھذه الزلات الى النوع S. lugdunensis اما البقية (7 عزلات) فقد كانت عائدة للنوع ( S. pseudolugdunensis ) . اظھرت نتائج المسح الاولي للتحري عن العزلات المقاومة للبیتالاكتام مقاومة 11عزلة ( 73.3 %) للامبیسیلین من بين 15 عزلة التي شخصت وراثيا في حین كانت نتائج مقاومة ھذه العزلات للاوكساسلین بطریقة المسح الاولي والــ MIC مقاومة ( 46.6 %) جمیعھا مقاومة للامبیسلین. أظھرت اختبارات المقاومة لستة عشر نوعا من المضادات الحیاتیة بطریقة انتشار الاقراص Disc diffusion والتركیز المثبط الأدنى MIC نسب مقاومة لھذه المضادات. اظھرت ثمانیة عزلات من بین الخمسة عشر عزلة قدرتھا على انتاج انزیم البیتالاكتامیز بطریقة الیود السریعة وكانت جمیعھا مقاومة للامبیسلین ،. اظھرت نتائج ال PCR أن من بین 15 عزلة 6 (40%) كانت حاویة على مورثة mecA وجمیع ھذه العزلات كانت مقاومة للاوكساسلین والامبیسلین في حین وجد ان عزلة واحدة كانت مقاومة للاوكساسلین ولكنھا لا تحتوي على مورثة mecA . تعد ھذه الدراسة ھي الاولى في العراق لعزل وتوصیف بكتریا S. lugdunensis المقاومة للمثیسللین (MRSL) من عینات سریریة مختلفة.


Article
Activity assay of plasma fibrinogen in patients with diabetes.
تقييم نشاط الفايبرينوجين في بلازما الدم لدى المرضى المصابين بداء السكري

Loading...
Loading...
Abstract

Thrombosis secondary to atherosclerosis or hypercoagulability state in diabetes mellitus may be the cause of death in many patients. Patients with diabetes mellitus (n=28, 16 males and 12 females), together with 28 age and sex matched healthy individuals (as controls), were studied after their consent. For each individual (patients and controls), following medical history, 4 ml of venous blood sample was obtained and investigated for HbA1c level, fibrinogen level by doing Claus technique and blood sugar estimation. Hyperfibrinogenaemia in patients with diabetes mellitus (mean plasma fibrinogen 6.8±1.1) is statistically significant (P< 0.05) as compared to control (mean plasma fibrinogen 3.3±1.3). Plasma fibrinogen level is high in patients with diabetes mellitus, suggesting that plasma fibrinogen can contribute to vascular diseases in patients with diabetes mellitus like vascular thrombosis.خثرة الدم بسبب تصلب الشرايين او بسبب زيادة قابلية الجسم للتخثر الدموي يمكن ان يكون سببا للوفاة في المرضى المصابين بداء السكري. تمت دراسة 28 شخصا (16 من الذكور ؛ 12 من الاناث) مع دراسة 28 شخصا من نفس الجنس والعمر من الاصحاء للمقارنة بعد اخذ الموافقة منهم. تم سحب 4 مليليتر من الدم الوريدي من كل شخص وتم اجراء الفحوصات المختبرية الخاصة بنسبة الهيموغلوبين نوع أي وان سي الخاص بنسبة السكر التراكمي في الدم بالطريقة الكيميائية وقياس نشاط او فعالية الفايبرينوجين بطريقة التخثر باستخدام مادة الثرمبين لاجراء الاختبار بطريقة كلاوس العالمية و قياس نسبة السكر في الدم بالطريقة الكيميائية.تبين ان نشاط او فعالية الفايبرينوجين في الدم عالية بفرق احصائي مهم لدى المرضى المصابين بداء السكري(6,8±1,1) مقارنة بالاصحاء(3,3±1,3) لذا فان نشاط او فعالية الفايبرينوجين عالية لدى مرضى داء السكري ويمكن ان يسبب او يساهم مع بقية العوامل في تخثر الدم في الاوعية الدموية.


Article
The microbial contamination study of some herbal cosmatics products used in traditional medicine in Iraq
دراسة التلوث الميكروبي لبعض المنتجات العشبية cosmatics المستخدمة في الطب التقليدي في العراق.

Loading...
Loading...
Abstract

Herbal Cosmetic products contain variable amounts of natural material such as nutrients that support microbial growth. Most contaminants in herbal cosmetic products include bacteria sach as Staphylococcus ,Pseudomenas ,Klebsiella, Achromobacter and Alcaligenes. Contaminated water is likely source of organisms found in herbal cosmetic produets, extractes and crude of natural material. Herbal cosmetic products sach as shampoo ,hand and body lotion ,facial cleanser,and liquid soaps were analyzed .In this study out of sixty herbal cosmetic products analyzed,27.3% were found to be contaminated.Most of the contamination was from bacteria while no fungal contamination was detected, The highest level of contamination occurred in shampoo. Viable bacterial were not recovered from 100%,92.7, 91.5% and 88.3% of showed herbal bath soaps,herbal facial cleanser ,hand and body herbal lotion and herbal shampoos, respectively .Coliforms were recovered from one sample of herbal shampoos. One isolate of shigella and paseudomonas earuginosa was detected from two samples of herbal shampoo. تتعرض مستحضرات التجميل العشبية للتلوث الجرثومي نتيجة المواد الغذائية والطبيعة المضافة اليها والتي تساعد على نمو الملوثات وتشمل هذه الملوثات انواع مختلفة من البكتريا مثل Alcaligenes ,Aachromobcter ,Klebsilla ,Pseudomonas ,Staphylococcus يعتبر الماء من مصادر التلوث الرئيسية التي تتعرض لها مسحضرات التجميل العشبية مثل الشامبوات ،مستحضرات التجميل العشبية السائلة ،المنظفات والصابون العشبي السائل. شملت هذه الدراسة فحصا مايكروبيا" لستون من المستحضرات العشية التجميلية واظهرت نتائج الدراسة ان حوالي 27.3% من هذه المستحضرات كانت ملوثة وان معظم هذا التلوث كان بكتيرياً وان اعلى معدل للتلوث كان في الشامبوات العشبية ووصل الى حوالي 11% وان بكتريا الـ coliforms موجوده في احد انواع الشامبوات وايضا وجدت بكتريا shigella وpuseudomonas في نوعين اخرين من الشامبوات وهي من البكتريا المرضية Pathogenic microorgisms))


Article
Antibacterial activity of the volatile oils from Mentha piperia L. and Vitex agnus-castus L on Pseudomonas aeruginosa isolated from burn injuries
الفعالية ضد المايكروبية للزيوت الطيارة لنبات النعناع الفلفليM. piperita ونبات كف مريمV . agnus castus على بكتريا الزائفة الزنجارية المعزولة من خمج الحروق

Loading...
Loading...
Abstract

This study was aimed to extract the volatile oils from two medicinal plants (Mentha piperia, and Vitexagnus-castus)and evaluation of biological activity against the bacteria Pseudomonas aeruginosa isolated from burn injuries that collected from patients in Al Hussein Hospital / Karbala .The present experimental in vitro study was carried out to evaluate the antibacterial activities of essential oils on the isolates was determined by disc diffusion method . Microdilution broth susceptibility assay was used in order to determine the MICs of essential oils. The essential oils of M. piperia had strong antimicrobial activity (inhibition zone22.5–10 mm) when 0.5µl and 0.25 µl where as V. agnus castus had moderate antibacterial activity (inhibition zone reached 12.5mm at 0.5 µl) .According to the results, essential oils exhibited moderate to strong antibacterial activity against the tested bacteria هدفت الدراسة استخلاص الزيوت الطيارة من نباتي النعناع وكف مريم ومن ثم تقييم الأثر التثبيطي ضد بكتريا الزائفة الزنجارية المعزولة من خمج الحروق من المرضى الراقدين في مستشفى الحسين (عليه السلام ) في كربلاء. تم اختبار هذه العزلات وتحديد التركيز المثبط الادنى لزيت النعناع وزيت كف مريم . من خلال النتائج لوحظ ان تلك الزيوت اعطت فعالية ضد ميكروبية عالية الى متوسطة وقد بلغت اقطار التثبيط لزيت النعناع 22.5-10ملم عند تركيز 0.5 مايكروليتر في حين بلغت 12.5 ملم عند تركيز 0.5 مايكروليتر لزيت كف مريم . وعليه فان زيت النعناع يكون ذو تأثير اقوى من زيت كف مريم


Article
Is There Any Association Between Type 2 Diabetes Mellitus and Biochemical Evidence of Vitamin D Deficiency?
هل توجد علاقة بين داء السكري/ النوع الثاني ودلائل نقص فيتامين د الكيموحياتية؟

Authors: Riyadh Mustafa Murtadha
Pages: 147-152
Loading...
Loading...
Abstract

Background: Type 2 Diabetes Mellitus is a major public health problem, known to be multifactorial in origin. Over the last years, a number of observational studies have suggested an association between type 2 diabetes mellitus and vitamin D deficiency. Objective: To identify any association between type 2 diabetes mellitus and biochemical evidence of vitamin D deficiency in our population. Methods: This study was conducted at outpatient clinic in Karbala throughout the year 2011, with a cross-sectional design. The populations were patients with type 2 diabetes mellitus and non-diabetic subjects, who visited the clinic for treatment; all of them had normal renal function. Data collected including characteristics, such as age, sex & body mass index; and the laboratory data such as serum level of calcium, phosphorus, albumin and alkaline phosphatase. Statistical analysis was done by using Chi-Square test and multivariate analysis. Results: A total number of 64 subjects (Age 45-75 years; 67% female); of them, 32 subjects with Type 2 diabetes mellitus, and 32 subjects without diabetes mellitus. The biochemical evidence of vitamin D deficiency was found in 22% (7 out of 32) of diabetic patients, while it was in 25% (8 out of 32) of non-diabetic subjects. So, there was no statistical difference between the two groups. Moreover, among diabetics, there was no effect of vitamin D deficiency on blood sugar control by measuring HbA1C level. Conclusions: The association between type 2 diabetes mellitus and biochemical evidence of vitamin D deficiency cannot be proven statistically in this study.خلفية البحث: يعتبر داء السكري/ النوع الثاني مشكلة رئيسية للصحة العامة ، وله عدة عوامل مسببة. عدد من الدراسات المشاهداتية خلال السنوات الماضية تقترح وجود علاقة بين داء السكري- النوع الثاني ونقص (فيتامين د). الهدف: إيجاد أيّ علاقة بين داء السكري/ النوع الثاني ودلائل نقص (فيتامين د) الكيموحيوية. الطرق: أجريت الدراسة في كربلاء في عام 2011، بتصميم مقطعي عرضي. قسّم الاشخاص الى مجموعتين؛ مرضى داء السكري/ النوع الثاني وأشخاص اصحاء. تضمنت البيانات خصائص مثل العمر، الجنس ومؤشر كتلة الجسم؛ وبيانات مختبرية مثل المستوى المصلي للكالسيوم ، الفسفور، الالبومين وانزيم الفوسفاتيز القلوي. التحليل الاحصائي اجري باستخدام مربع كاي والتحليل متعدد المتغيرات. النتائج: كان العدد الكليّ 64 شخص (العمر 45-75 سنة ، 67% اناث)؛ منهم 32 شخص مصاب بداء السكري/ النوع الثاني ، و32 شخص غير مصاب بالسكري. وجدت دلائل نقص (فيتامين د) عند 22% من مرضى السكري بينما كانت عند 25 % من ﺍﻷﺷﺨﺎﺹ ﻏﻴﺮ ﺍﻟﻤﺼﺎﺑﻴﻦ ﺑﺎﻟﺴﻜﺮﻱ. لذا لم يكن هناك اختلاف احصائي بين المجموعتين. كما أنه نقص (فيتامين د) لم يؤثر على السيطرة على سكر الدم عند مرضى السكري وذلك بقياس مستوى HbA1C الاستنتاجات: العلاقة بين داء السكري/ النوع الثاني ودلائل نقص (فيتامين د) الكيموحياتية لم تثبت إحصائياً في هذه الدراسة.


Article
Preparation and In-vitro Evaluation of Metoprolol Tartrate Proniosomal Gel
تحضير وتقييم مختبري لهلام البرونايوسوم للميتوبرولول تارتريت

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this research is to prepare metoprolol tartrate niosomal gel as transdermal drug delivery system and also to evaluate procedure related variables like type of surfactant and release of drug from niosomes. Metoprolol tartrate niosomes are formulated by coacervation-phase separation method using different types of non-ionic surfactant (Span or Tween of different HLB value), lecithin and cholesterol. The prepared formulations are estimated for its entrapment efficiency, vesicle size (optical microscope and ABT-9000 NANO Laser particle size analyzer), the compatibility of the drug and additives used (Fourier Transform Infra Red -FT-IR spectroscopy) and morphological characters (Scanning Electron Microscopy- SEM). Fourier Transform Infra Red (FT-IR) studies, confirm that there is no interaction between drug and other formulation components of niosome. Higher entrapment efficiencies are obtained with Span 40 and span 60 (86.6%±8.07 and 78.09±15.44 respectively) and the release rate at 11 hr from span 40 niosomes is found to be 31.18%. In conclusion, the niosomal gel formulation could be a promising transdermal delivery system for metoprolol tartarate with prolonged drug release profilesالهدف من هذا البحث هو تحضير هلام النايوسوم لعقار الميتوبرولول تارتريت كنظام اعطاء للدواء عبر الادمة وكذلك تقييم المتغيرات المتعلقة بالطريقة كنوع العامل الفاعل وتحرر الدواء من النايوسوم.متوبرولول طارطريت حضرت بطريقة التقوصر باستخدام انواع مختلفة من العامل السطحي الفاعل الغير ايوني ( سبان او توين لقيم مختلفة من HLB) , الليسثين والكولسترول. إن الصيغ المحضرة قد قيمت لكفاءة التحميل ,حجم الحويصلة (المجهر الضوئي واليزري), توافق الدواء مع المواد الاضافية المستخدمه (مطياف الاشعة تحت الحمراء) والصفات التشكيلية (الماسح الاكتروني الدقيق). دراسات مطياف الاشعة تحت الحمراء اثبتت بأنه لا يوجد تفاعل بين العقار وبقية مكونات صيغة النايوسوم . كفاءات تحميل عالية تم تحصيلها مع سبان 40 و سبان 60 (86.6%±8.07 و78.09±15.44 بالتوالي) وسرعة التحرر عند الساعة 11 من سبان نايوسوم كانت 31.18%. بالنتيجة صيغة الهلام للنايوسوم قد تكون نظام واعد للاعطاء عبر الادمة لعقار الميتوبرولول تارتريت مع إطالة صور تحرر الدواء.


Article
Determination of Nitrofurantoin in Drug Formulations by High Performance Liquid Chromatography
تحديد نتروفورانتوين في المخدرات عن طريق صياغات عالية الأداء اللوني السائل

Authors: Imad Tarek Hanoon --- Hussian Hassan Kharnoob
Pages: 164-178
Loading...
Loading...
Abstract

In the present work the Nitrofurantoin drug is determined in its pharmaceuitical preparation using High Performance Liquid Chromatography (HPLC) technique with L1 column length 25cm and 4.6mm diameter. The mobile phase of acetonitrile ,and buffer solution pH 3.3 and ratio (30:70) for used.The flow rate was 1.0 m1 min -1 , Injection volum was 100 µl of 5ppm of (NFT) . The signal was detected at 254 nm with retention time 4.592 min in the range 5-25 ppm and detectiom limit 0.3425. This method was succefully applied for the determinarion of Nitrofurantoin its pharmuceuitical preparation with recovery of not less than 106.8%تم تطوير طريقة دقيقة وحساسة لتقدير النايتروفيورنتين في المستحضرات الصيدلانية باستخدام تقنية كروماتوغرافيا السائل عالي الاداء. إذ تم حقن 100 مايكروليتر من محلول الدواء ذو التركيز 5 جزء من المليون من العقار بأستخدام عمود نوع L1 بطول 25سم وقطر 4,6 ملم وباستخدام الاسيتونتريل والمحلول المنظم بنسبة (70:30) كطور متحرك عند سرعة الجريان 1.0 مل . دقيقة -1 وباستخدام كاشف الاشعة فوق البنفسجية عندالطول الموجي 254 ناتوميتر وقد تم استقصاء الظروف التجريبية من( نوع العمود , والطور المتحرك , pH, الطول الموجي , الكاشف , معدل سريان الطور المتحرك ) تراوحت خطية الطريقة بين (5-25 ppm ) وزمن الاحتجاز 4.592 دقيقة, وحد الكشف 0.3425 وكانت معدل الاسترجاعية للطريقة 106.8%.


Article
Copper (I) Catalyzed Synthesis and Antibacterial activity of 1,2,3-Triazoles Based on D-Fructose
تحضير 3,2,1-ترايزولات باستخدام النحاس(I) كعامل مساعد بدءاً من سكر د- فركتوز وفحص الفعالية المضادة للبكتريا للمركبات المحضرة

Loading...
Loading...
Abstract

Four n-alkyl azides; n-heptyl azide, n-octyl azide, n-decyl azide and n-dodecyl azide (1a-d) were prepared via SN2 reaction of alkyl halides and sodium azide. In different step, D-fructose was converted to 2,3:4,5-di-O-isopropylidene-D-fructopyranose (3) using acetone and sulfuric acid as catalyst. The reaction of compound (3) with propargyl bromide in DMF afforded the terminal acetylene (4) in very good yield. The derivative (4) was reacted with synthesized n-alkyl azides (1a-d) via cycloaddition reaction using Cu(I) as catalyst afforded D-fructose based 1,2,3-triazoles (5a-d). The acetal groups of triazoles (5a-d) were removed under acidic conditions to give the deprotected triazoles (6a-d). All synthesized compound were identified by TLC, FTIR and most of them were characterized by 1H NMR, 13C NMR, COSY, HSQC and HRMS. The synthesized compounds showed antibacterial activity in vitro against two kinds of bacteria: Escherichia coli (-) and Staphylococcus aureus (+). تضمنت هذه الدراسة تحضير وتشخيص مجموعة جديدة من مشتقات -3,2,1-ترايزولات باستخدام النحاس(I) لتحفيز تفاعل الإضافة الحلقيه 3,1-الكاين-أزايد بدءاً من سكر د- فركتوز. حضرت أربعة أزايدات ألكيل مستقيمة (1a-d) عن طريق تفاعل التعويض الباحث عن النواة الثنائي الجزيء لمركبات هاليدات الألكيل الاولية المقابلة مع أزيد الصوديوم في خطوات مختلفة. وفي خطوة منفصلة تم تحضير المشتق5,4:3,2 -ثنائي-O-ايزوبروبايلدين-D - فركتوبايرانوز ((3 بتفاعل د- فركتوز مع الأسيتون بوجود حامض الكبريتيك كعامل مساعد. أجري تفاعل وليمسون لتكوين الإيثر للمركب (3) مع بروميد البروبرجيل في وسط قاعدي مع ثناثي مثيل فورمأمايد لينتج المركب (4). تفاعل الإضافة الحلقية [3+2] لمشتق الألكاين الطرفي (4) مع أزيدات الألكيل الاولية المحضرة (1a-d) بوجود النحاس الأحادي كعامل مساعد أنتج مشتقات 3,2,1-ترايازول د-فركتوز(5a-d). تم ازالة مجاميع الأسيتال لمشتقات الترايازول (5a-d) في ظروف حامضية ليعطي الترايازولات السكرية (6a-d) بمنتوج جيد. تم تشخيص كل المركبات المحضرة بواسطة كروموتوغرافيا الطبقة الرقيقة, مطيافية الأشعة تحت الحمراء و معظمها بإستخدام مطيافية الرنين النووي المغناطيسي البروتوني والكاربوني, وتقنيات الرنين النووي المغناطيسي ثنائية الأبعاد; HMQC, HSQC ,COSY و مطيافية الكتلة عالية الدقة HRMS. كذلك تم فحص الفعالية البيولوجية ضد البكتريا السالبة الغرام (Escherichia coli) والبكتريا الموجبة الغرام (Staphylococcus aureus) للمركبات المحضرة وبتراكيز مختلفة.


Article
Determination of Glimepiride in Drug Formulations by High Performance Liquid Chromatography
تقدير الغليميبيرايد في المستحضرات الصيدلانية بواسطة كروماتوغرافيا السائل عالي الأداء

Loading...
Loading...
Abstract

غليميبرايد , أسيتونتريل , ماء , ميثانول- In the present work the Glimepiride drug is determined in its pharmaceuitical preparation using High Performance Liquid Chromatography (HPLC) technique with L1 column length 25cm and 4.6mm diameter. The mobile phase of acetonitrile ,water, methanol and sodium phosphate mono basic and ratio (60:20:10:10) for used.The flow rate was 1.5 m1 min -1 , Injection volum was 20 µl . The signal was detected at 230 nm with retention time 8.916 min in the range 10-50 ppm and detectiom limit 2.7×10-5. - This method was succefully applied for the determinarion of Glimepiride its pharmuceuitical preparation with recovery of not less than 100.23ِِ% تم تطوير طريقة دقيقة وحساسة لتقدير الغليميبيرايد في المستحضرات الصيدلانية باستخدام تقنية كروماتوغرافيا السائل عالي الاداء. إذ تم حقن 20 مايكروليتر من محلول الدواء ذو التركيز 10 جزء من المليون من العقار بأستخدام عمود نوع L1 بطول 25سم وقطر 4,6 ملم وباستخدام الاسيتونتريل والماء والميثانول وفوسفات الصوديوم احادية القاعدة بنسبة (10:10:20:60) كطور متحرك عند سرعة الجريان 1.5 مل . دقيقة -1 وباستخدام كاشف الاشعة فوق البنفسجية عندالطول الموجي 230 ناتوميتر وقد تم استقصاء الظروف التجريبية من( نوع العمود , والطور المتحرك , pH , الطول الموجي , الكاشف , معدل سريان الطور المتحرك ) تراوحت خطية الطريقة بين (10-50 ppm ) وزمن الاحتجاز 8.916 دقيقة, وحد الكشف 5-10×2.7. وكانت الطريقة ذات دقة وضبط جيدين ذات استرجاعية 100.23 % . وطبقت الطريقة بنجاح لتقدير الغليميبرايد في المستحضرات الصيدلانية .

Table of content: volume: issue:6