Table of content

Buhuth Mustaqbaliya Scientific Periodical Journal

مجلة بحوث مستقبلية

ISSN: 90110681
Publisher: Al-Hadba University College
Faculty:
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Journal of
Prospective Researches

JPR
Buhuth Mustaqbaliya
Scientific Periodical Journal

Style Sheet
The journal publishes the contributions on all topics relevant to the fields of administration, economics, quantitative methods, and computer sciences, according to the following conditions:
1- The subject must tackle a topic in one of the previously mentioned fields.
2- References in the text to publication should include the author’s name, the year of publication, and, if necessary, page numbers, as in the following example: (Yule, 1996: 50).
3- Bibliographical references list containing all works referred to in the text and foot notes, alphabetically arranged should be included at the end of the manuscript according to the academic standards:
- Givon, T. (1992). The grammar of referential coherence as mental processing instructions. Linguistics, 30: 5-55.
- Sperber, D. and D. Wilson. (1986). Relevance. Blackwell, Oxford.
4- Authors are expected to provide three copies of their contributions, typed double space, with wide margins, on plain standard A4, with letters sized 12,printed on a floppy disk in (Word 2000) IBM.
5- The manuscript should not exceed 25 pages, and include abstract not exceeding 250 words in English and Arabic. The research report should not exceed 120 pages to be published in the “Prospective Research” serial.
6- Both sides of the papers could be used except the page of the title, for it can be separated when the manuscript is sent to assessment.
7- The journal is concerned with conferences and symposiums through reports (not exceeding 200 words) that refer to the place, date, participants, proceedings, and recommendations of the meeting.
8- The journal publishes reviews of books not more than two years old. The reviews should contain an analysis, presentation and criticism with a summary of the contents of the book relevant to the author’s ideas, discussions, and conclusions. The title of the book, author’s name, place and date of publication, and number of pages should be mentioned clearly.
9- Papers and studies sent for publication submit to assessment and the unaccepted ones will not be returned back.
10-The contributions should not have been published or sent for publishing before.

Loading...
Contact info

e-mail: alhadbadb@yahoo.com
phone: 07713634007

Table of content: 2014 volume:1 issue:1

Article
Design and Implementation of a Two Axis Solar Tracking System Using PLC Techniques for Measuring Solar Radiation by an Inexpensive Method
تصميم نظام للمتابعة الشمسية ثنائي الإحداثيات وتنفيذه لقياس الإشعاع الشمسي

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract This paper presents the design and implementation of an experimental study of a two-axis (Azimuth and Altitude) automatic control solar tracking system to measure the solar radiation in an inexpensive way by a tracking solar PV panel according to the direction of the beam propagation of the solar radiation from dawn to dusk. The designed tracking system consists of four sensors (LDR) and a programmable logic controller (PLC) which controls two DC servomotors with control software designed for this purpose to move the system panel according to the information from the input sensors, keeping the panel always perpendicular to sun rays. The designed software contains also a backup program (override part of the software) which controls the tracker in adverse weather conditions (cloudy or partly cloudy). To investigate the effect of using two-axis sun tracker system in measuring the solar radiation, an experimental study is carried out to evaluate its performance in the territory of Mosul Technical Institute. المستخلص تم في هذا البحث تصميم تجربة لقياس الإشعاع الشمسي بطريقة منخفضة التكاليف وتنفيذها ودراستها، وذلك بتصميم منظومة تحكم آلية ثنائية الاحداثيات لمتابعة حركة الشمس على محورين (محور السمت و محور الارتفاع) بحيث تكون أشعة الشمس عمودية بصورة دائمية على اللوح الشمسي الكهروضوئي المستخدم في هذه التجربة من الفجر و حتى الغسق، تتكون منظومة التحكم التي تم تصميمها من أربعة أجهزة استشعار(LDR) ومتحكم منطقي قابل للبرمجة (PLC) الذي يقوم بالسيطرة على محركين من نوع (DC Servomotor) من خلال برمجية للمراقبة صممت لهذا الغرض اعتماداً على الاشارات التي يتم استلامها من أجهزة الاستشعار (المتحسسات) المذكورة أعلاه كي يبقى اللوح الكهروضوئي عمودياً دائماً على الأشعة القادمة من الشمس. تحتوي البرمجية أيضاً على برنامج اسناد يقوم بالتحكم في المنظومة في حالة الأجواء غير المشمسة (جو غائم أو غائم جزئي) كي لا تفقد المنظومة متابعتها لحركة الشمس. تم إجراء هذه التجربة لتقييم اداء منظومة التحكم لقياس الاشعاع الشمسي في المنطقة التي يقع فيها المعهد التقني في مدينة الموصل.


Article
Evaluation the Strategies of Supply Chains Management in the Industrial Organizations (Reality and Ambition)
تقييم استراتيجيات إدارة سلاسل التجهيز في المنظمات الصناعية الواقع والطموح

Authors: د. عامر اسماعيل حديد
Pages: 15-39 / عدد 45
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The research presents an evaluation of supply chain management strategies in the Iraqi industrial sector, which represents one of the most important pillars in the building and developing the economy of the state. The public company for the pharmaceutical industry and medical supplies/ Nineveh is chosen as sample. Data collected involves workers of both high and low Positions, in senior management represented by managers, heads of departments and units and production units, which are responsible for the activities of management of the supply chain. (30) Questionnaire forms were distributed. A combination of statistical methods included (duplicates, percentages, the mathematical community, and standard deviations, as well as coefficients of variation) were used in data analysis. Based on the results of the analysis, the research comes up with a set of conclusions; the most important is that the company surveyed has adopted a mix of strategies for managing the supply chain in their work, with different reliability levels. This researcher presented a set of recommendations as the need to give greater freedom for the company surveyed to work autonomy with regard to procurement without reference to the policies imposed on them by the Ministry of Industry and Minerals. المستخلص تناول البحث الحالي تقييم استراتيجيات إدارة سلسلة التجهيز في القطاع الصناعي العراقي, الذي يمثل احد أهم الركائز في بناء اقتصاديات الدولة وتطورها. وعدّه مجتمعاً للبحث, وتم تحديد عينة قصدية تمثلت بالشركة العامة لصناعة الأدوية والمستلزمات الطبية/ نينوى. وتم جمع بيانات البحث من الأفراد العاملين في المستويات الإدارية العليا والوسطى والممثلين بالمدراء ورؤساء الأقسام والشعب الإدارية والوحدات الإنتاجية والتي تدور أعمالهم حول نشاطات إدارة سلسلة التجهيز, وبلغ عدد الاستمارات الموزعة (30) استمارة, ولمعالجة تلك البيانات, تم استخدام مجموعة من الأساليب الإحصائية ضمت (التكرارات, والنسب المئوية, والأوساط الحسابية, والانحرافات المعيارية, فضلاً عن معاملات الاختلاف). وبناءً على نتائج التحليل توصل البحث إلى مجموعة من الاستنتاجات أهمها (أن الشركة المبحوثة تعتمد خليط من استراتيجيات إدارة سلسلة التجهيز في أعمالها, وبنسب اعتمادية مختلفة), هذا من جانب, ومن جانب آخر قدم الباحث مجموعة من التوصيات منها (ضرورة إعطاء حرية أكبر للشركة المبحوثة للعمل باستقلال ذاتي فيما يخص عمليات الشراء من دون الرجوع للسياسات التي تفرضها عليها وزارة الصناعة والمعادن).

Keywords


Article
A Study of the Perceptual Identification of the English Diphthongs by the Advanced Iraqi Student Teachers: Problems and Possible Solutions
دراسة في التمييز السماعي لأصوات العلة المركبة من قبل طالبات المرحلة المتقدمة لإعداد المعلمين: المشكلة والتوصيات

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The perceptual identification of sounds is one of the most important areas in foreign-language learning. It often sets a precedent for sound discrimination, which should be practiced thoroughly in the earlier stages of learning English as a foreign language (EFL). Nevertheless, teaching experience has shown that misidentifying the sounds perceptually can be predicted in the performance of the Iraqi student teachers (AIST) majoring in English. This is mostly applied to the identification of vowels, in general, and that of diphthongs, in particular. The purpose of this paper is to find whether or not the AIST have some difficulties identifying the English diphthongs perceptually mostly because of the vowel system operating in their L1 which prevents them have an accent-free L2 and the lack of the appropriate exposure to a natively spoken L2, with the teacher as the only available model. The paper comes up with some possible solutions that can easily be adopted by the teachers of English in both earlier and advanced stages. The database for this study consists of the subjects' responses to the oral stimuli provided by the researcher, and the samples are taken from 12 students of the 5th year/ Dept. of English of the Teacher Training Institute/ Nineveh. المستخلص لطالما كان تشخيص الأصوات سماعياً أحد الجوانب اللغوية المهمة في تعلم اللغة الأجنبية, وقد يفوق في أهميته نطق الأصوات نفسها, وعلى الرغم من أن تشخيص الأصوات يسبق نطقها في عملية التعلم, إلا أن الممارسة الفعلية للتعليم قد أظهرت أن طالبات الاختصاص في المراحل المتقدمة لمعهد اعداد المعلمات لازلن يعانين من بعض الصعوبات المترتبة من التمييز بين الأصوات المعتلة (Vowels) بصورة عامة, والمركبة (Diphthongs)، بصورة خاصة. وعليه, كان الغرض من هذا البحث التحقق من فرضية عدم قدرة الطالبات على تمييز الأصوات المركبة سماعيا بسبب التأثير الصوتي لأصوات العلة في اللغة العربية من جهة, وندرة سماعهن للفظ الانكليزي الأصيل من جهة أخرى, وتنتهي الدراسة بتقديم بعض الحلول التي يمكن أن يحققها المدرسون في المراحل المبكرة والمتقدمة من تعليم اللغة الإنكليزية. تعتمد قاعدة المعلومات على البيانات المتحصلة من أجوبة (12) طالبة من طالبات المرحلة الخامسة في قسم اللغة الانكليزية من معهد اعداد المعلمات/ نينوى.

Keywords


Article
The Role of Some Human Factors in Improving Productivity
دور بعض العوامل البشرية في تحسين إلإنتاجية

Authors: نبيل حازم محمد الشيخ
Pages: 41-76 / عدد 45
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The word “productivity” is first mentioned in the 18th century in a research of the French econmist (Franswa Kenai) in 1766. The beginging of the 20th century witnessed many countries interest in the researches and applied academic studies about productivity, its measuring methods and factors affecting it. However, in spite of the oldness of productivity subject, the current rapid scientific and technological progress have participated in increasing competition among most countries and enterprises; pushing them toward increasing consideration of scientific research in this subject, determination of factors affecting it and treatment of its reduction reasons in order to raise its competition capabilities in global markets. The studies carried about productivity indicate that there are a number of factors affecting its improvement; human factors come in the first place. So, this research is oriented to study the role of some humaneness factors in improving productivity by application in the Northern state Company of cement via studing the most affecting factors in promoting productivity theoretically and studying the role of some human factors such as organizational environment, labor force structure, wages and motivations. The data were collected depending on a five folds interval questionaire form to measure and test the research variables, the statistical program SPSS V.18 has been used to process data. The research has come up with a number of results like: There is a positive correlation and effect between human factors and productivity. Also, the research has presented a number of recommendations like: Concentrating on both materialistic and morale motivations and the fairness in giving these motivations should be considered due to their direct impact on improving workers productivity and establishing the process of workers training as its one of the main elements affecting productivity improvement. المستخلص ذكرت كلمة الإنتاجية لأول مرة في القرن الثامن عشر في بحث للاقتصادي الفرنسي فرانسوا كيناي عام 1766م, وشهدت بدايات القرن العشرين اهتمام الكثير من دول العالم بالابحاث والدراسات النظرية والتطبيقية في الإنتاجية وطرق قياسها والعوامل المؤثرة فيها, إلا أنه وعلى الرغم من قدم موضوع الإنتاجية فقد اسهم التطور العلمي والتكنولوجي المتسارع في عالمنا المعاصر بزيادة حدة التنافس بين الكثير من الدول والشركات مما دفعها إلى الاهتمام المتعاظم بالبحث العلمي في موضوع الإنتاجية وتحديد العوامل المؤثرة فيها ومعالجة أسباب انخفاضها لزيادة قدرتها التنافسية في الاسواق العالمية. وتشير الادبيات والدراسات التي تعنى بموضوع الإنتاجية إلى أن هناك عدداً من العوامل المؤثرة في تحسين الإنتاجية تأتي في مقدمتها العوامل البشرية. لذا فقد توجه بحثنا هذا إلى دراسة دور بعض العوامل البشرية في تحسين الإنتاجية بالتطبيق في الشركة العامة للسمنت الشمالية وذلك من خلال تناول أهم العوامل المؤثرة في تحسين الإنتاجية من الناحية النظرية ودراسة دور بعض العوامل البشرية منها كالمناخ التنظيمي وتركيب القوى العاملة والاجور والحوافز, إذ تم جمع البيانات والمعلومات المطلوبة بالاعتماد على استمارة استبانه خماسية الأبعاد لقياس متغيرات البحث واختبارها, ولغرض معالجة البيانات تم استخدام البرنامج الإحصائي SPSS V.18. وقد توصل البحث إلى عدد من الاستنتاجات أهمها: وجود علاقات ارتباط وأثر معنويتين بين العوامل البشرية وتحسين الإنتاجية. كما خلص البحث إلى تقديم عدد من التوصيات أهمها: التركيز على الحوافز المادية والمعنوية والعدالة في منحها لتأثيرها المباشر في تحسين إنتاجية العاملين وترسيخ منهج الاهتمام بتدريب العاملين بعدّه إحدى الدعامات الرئيسة المؤثرة في تحسين الإنتاجية.

Keywords


Article
The Role of Mass Customization Pillars in Reinforcement of Promotional Activities
دور مرتكزات الإيصاء الواسع في تعزيز الأنشطة الترويجية

Authors: نوال حازم جاسم
Pages: 77-109 / عدد 45
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Business imposes its effects on the organizations working in its environment and causes them to find best means to be engaged with. In an attempt to do so, these organizations have adopted the idea of mass customization pillars as a means and an approach to enter these business environments. However, the reality of the businesses environment is full of data contributing in the performance of many activities and work. This fact evoked the researcher and led him to raise the following questions: Do heads of departments in spinning and weaving factory have an idea about the concept of mass customization and do they know how to apply this concept and its pillars? The researcher conducts a questionnaire as a tool to collect the data of this phenomenon. Some statistical methods were used to analyze the data collected. Finally, the researcher comes up with some conclusions; the most important one is that there is a correlation and effect between mass customization pillars and business activities to a certain percentage. Accordingly, the researcher gives some suggestions and recommendations. المستخلص تفرض بيئة الاعمال وطأتها على المنظمات التي تعمل في محيطها مما أثار اهتمام الاخيرة وحدا بها إلى التماس أفضل السبل لأحتوائها، وقد وجدت تلك المنظمات من مرتكزات الإيصاء الواسع مدخلاً للنفاذ إلى واقعها علماً أن هذا الواقع يزخر بكثير من المعطيات التي تسهم في أداء الأنشطة والفعاليات الأمر الذي أثار اهتمام الباحثة وحدا بها إلى تأشير مشكلة البحث الذي انطلق من تساؤل مفاده: هل لدى رؤساء الاقسام في المعمل فكرة عن مفهوم الإيصاء الواسع وإقامة مرتكزاته؟ وقد استعانت الباحثة بالاستبانة كأداة لجمع البيانات الخاصة بالظاهرة المدروسة كما تم توظيف عدداً من الادوات الاحصائية لمعالجة تلك البيانات وقد خلصت الباحثة إلى جملة استنتاجات أبرزها وجود علاقة ارتباط وأثر بين مرتكزات الإيصاء الواسع والأنشطة الترويجية وعلى درجة من النسبية واعتماداً على تلك الاستنتاجات فقد قدم مقترحات.

Keywords


Article
Using Attribute Based Costing (ABCII) In Customer Profitability Analysis
استخدام نظام الكلفة على أساس المواصفات (ABCII) في تحليل ربحية الزبائن

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The main element of power in the Attribute Based Costing System (ABCII) lies in its ability to offer products with different specifications for different customers according to their needs and desires. Consequently it has a significant impact on product design process, the cost and marketing. However, the different product specifications required by each customer lead to different profitability generated from each customer. Hence, companies try to analyze customers’ profitability to meet the challenges of the market and maintain the customers who achieve profitability for the company and try to reduce the products cost required by customers who do not achieve profitability for the company. The current research deals with the concept of Attribute Based Costing System (ABCII) in order to analyze the profitability of customers and its contribution in the provision of information on cost required specifications of products by each customer as well as the revenue that can be realized from those specifications. The results show how effective is the Attribute Based Costing System (ABCII) in customer profitability analysis. المستخلص إن أهم عناصر القوة في نظام الكلفة على أساس المواصفات تتمثل في قدرتها على تقديم المنتجات بمواصفات مختلفة لزبائن مختلفين وكلٌ على وفق حاجاته ورغباته وبالتالي فإن لها تأثيراً كبيراً على عملية تصميم المنتجات ومن ثم على الكلف المترتبة على إنتاجها وتسويقها. إن اختلاف مواصفات المنتجات المطلوبة من قبل كل زبون يؤدي إلى اختلاف الربحية المتحققة من كل زبون، لذا تلجأ الشركات إلى تحليل ربحية الزبائن لمواجهة تحديات السوق من خلال المحافظة على الزبائن الذين يحققون الربحية للشركة ومحاولة تخفيض كلف المنتجات المطلوبة من قبل الزبائن الذين لا يحققون الربحية للشركة، وعلى هذا الأساس يتناول هذا البحث مفهوم نظام الكلفة على أساس المواصفات على عدّ أنه الاسلوب الذي يمكن من خلاله تحليل ربحية الزبائن من خلال مساهمته في توفير المعلومات عن كلف المواصفات المطلوبة في المنتجات من قبل كل زبون وكذلك الإيرادات التي يمكن أن تتحقق عن تلك المواصفات. ولقد أثبتت نتائج الدراسة التطبيقية نجاح نظام الكلفة على أساس المواصفات في تحليل ربحية الزبائن.

Keywords


Article
Gender Identification Based on Speech Signal
التعرف على جنس المتكلم بالاعتماد على إشارة الصوت

Authors: زيد جعفر فاضل
Pages: 151-170 / عدد 45
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract In this paper algorithm has been proposed to identify the speaker's gender based on the signal of her sound. This algorithm relied on deriving the features of speaker's signal in order to gain a representation of this signal and to get benefit from those features in establishing data base that includes the identity of the speaker as well as the drawn features and her gender. This paper present an algorithm confirm the speaker’s gender. The Fourier transformation is adopted here in order to derive some of the factors that depend upon the Fourier transformation factors where those factors have been adjusted to gain an equality of the 15th degree that is too close to the speaker's signal after transforming it to Fourier transformation. The practical application reveals that the amount of the approach of the derived equality is not affected by the equality degree of the polynomial after the 15th degree. This algorithm has been applied on a sample of more than 50 speakers of different groups of age of the two genders where three words of each speaker have been gained then those words are transformed to Fourier transformation where the rate is calculated after adjusting the signal into polynomial of 15th degree. The derived values will be stored after arranging them in decreasing way to be features by which the speaker's gender can be recognized. The practical application of the proposed algorithm resulted in getting on distinction ratio approaches to 72% out of 20 samples. The approaching factor is employed to determine has to do with the distinction ratio. المستخلص في هذا البحث تم اقتراح خوارزمية تعمل على تمييز جنس المتكلم بالاعتماد على اشارة صوته. الخوارزمية المقترحة اعتمدت استخلاص خواص إشارة الكلام لأجل الحصول على تمثيل لتلك الإشارة ومن ثم الاستفادة من تلك الخواص في عملية بناء قاعدة معلومات تتضمن الهوية التعريفية للمتكلم فضلاً عن الخواص المستخلصة وجنسه. يقدم هذا البحث خوارزمية للتحقق من جنس المتكلم، وتم اعتماد تحويل فورير من أجل استخلاص بعض المعاملات المعتمدة على عوامل تحويل فورير إذ تم موائمة هذه المعاملات للحصول على معادلة من الدرجة الخامسة عشر المقاربة لاشارة المتكلم بعد تحويلها إلى تحويلات فورير. يظهر التطبيق العملي بأن مقدار التقارب للمعادلة المستخرجة غير متاثر بدرجة تقارب المعادلة بعد الدرجة الخامسة عشرة. تم تطبيق الخوارزمية المقترحة على عينة تتألف من أكثر من خمسين متكلماً وفئات عمرية مختلفة ولكلا الجنسين إذ تم اكتساب ثلاث كلمات لكل متكلم، وتم تحويلها إلى تحويلات فورير إذ تم احتساب المعدل بعد موائمة الاشارة إلى متعدد الحدود من الدرجة الخامسة عشرة. يتم خزن هذه القيم المستخلصة بعد ترتيبها تنازلياً لتكون خواص لتمييز جنس المتكلم. التطبيق العملي للخوارزمية المقترحة ادى إلى الحصول على نسبة تمييز تصل إلى 72% من 20 نموذج. معامل التقارب (Correlation Factor) تم توظيفه لأجل اتخاذ اقرار حول نسبة التمييز.

Keywords


Article
Using the Artificial Neural Networks with different algorithms to estimate the daily evaporation in Mosul city by using climate Information
استخدام الشبكات العصبية الاصطناعية بخوارزميات مختلفة لتقدير التبخر اليومي لمدينة الموصل بدلالة بعض المعلومات المناخية

Authors: سوزان خالد ابراهيم
Pages: 171-191/ عدد 45
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract In this research a model of Neural Networks was applied to estimate the daily Evaporation of Mosul city using certain climate parameters (the maximum and the minimum temperature, rain, relative humidity, wind speed and the sun shine) for any day in the year using the Feed Forward Back Propagation (FFBPNN), Cascade-Forward Back Propagation (CFBPNN) and the FitNet network. Each of these networks has two architectures: architecture with four layers and five cells in the hidden layers from one hand, and architecture with five layers and five cells in the hidden layers from the other. Different algorithms were used for the training: Levenberg-Marquardt algorithm (LM), Quasi-Newton algorithm (BFGS), Conjugate Gradient algorithm (CFG), Gradient Descent algorithm (GD) and Gradient Descent with Momentum algorithm (GDM). Data were obtained from the forecast Directorate in AlRashedeyyah district in Nineveh Province for the period (1995-2008) are used in the research. Data of ten years for the period (1995-2004) were employed to develop the models and the data of four years were used to evaluate the models, to compare their outputs with the data measured. R2 and the RMSE methods were used to estimate the level of correspondence for the measured data and NN outputs to select the best prediction model from the models applied. Results show that the FitNet with (LM) algorithm is efficient in improving a prediction model to estimate the daily Evaporation as the value of coefficient estimation was )0.98(, and this is considered the best and the fastest algorithm if temperature, rain, relative humidity, wind speed and sunshine data available for any day in the year. المستخلص تم في هذا البحث تطبيق أنموذج الشبكة العصبية لتقدير التبخر اليومي لمدينة الموصل بدلالة بعض المعلمات المناخية (درجة الحرارة العظمى والصغرى، والأمطار، والرطوبة النسبية، وسرعة الرياح والإشعاع الشمسي) لأي يوم من السنة باستخدام شبكة الانتشار العكسي للخطأ Feed Forward Back Propagation (FFBPNN)، وشبكةCascade Forward Back Propagation (CFBPNN)، وشبكة الملائمةFitNet Neural Network ولكل شبكة معماريتين: معمارية بـ(4) طبقات و(5) خلايا في الطبقات الخفية، ومعمارية بـ(5) طبقات و(5) خلايا في الطبقات الخفية. تم استخدام خوارزميات مختلفة للتدريب خوارزمية ليفن بيرك ماركودت (LM)، وخوارزمية نيوتن (BFGS)، وخوارزمية الميل الصرفية (CFG)، وخوارزمية الانحدار التدريجي (GD) وخوارزمية الانحدار التدريجي المعجل (GDM). استخدمت البيانات المأخوذة من محطة الأنواء الجوية في منطقة الرشيدية في محافظة نينوى للفترة من (1995-2008) إذ استخدمت بيانات (10) أعوام وللفترة من (1995-2004) لتطوير النماذج وبيانات أربعة أعوام وللفترة من (2005-2008) لتقييم النماذج ومقارنة مخرجاتها مع البيانات المقاسة. استخدمت مقاييس معامل التحديد R2 وجذر متوسط مربع الأخطاء RMSE في الحكم على مدى تطابق البيانات المقاسة ومخرجات الشبكات العصبية لاختيار أفضل نموذج تنبؤي من بين النماذج المطبقة، بينت النتائج إن شبكة الملائمة FitNet وبخوارزمية (LM) ذات كفاءة في تحسين نموذج تنبؤي لتقدير التبخر اليومي إذ وصلت قيمة معامل التحديد إلى (0,98)، وهي أفضل وأسرع خوارزمية عند توفر درجات حرارة الأمطار، الرطوبة النسبية، سرعة الرياح والإشعاع الشمسي لأي يوم من أيام السنة.

Table of content: volume: issue: