Table of content

journal of islamic sciencec collge

مجلة كلية العلوم الاسلامية

ISSN: 20578626
Publisher: Baghdad University
Faculty: Islamic Science
Language: Arabic

This journal is Open Access

About

scientific journal published undersupevisian of Islamic science college - Baghdad University periodical, the first edition waz in 1965. the journal is cncried with the papers thatn are related with islamic studies.
first edition : 1965
number of edition : 35

Loading...
Contact info

07735985333

journal@cois.uobaghdad.edu.iq
fatmahussen9090@gmail.com

Table of content: 2014 volume: issue:37

Article
The Matrimony Care in the Shade of the Surah of Al-Nisa'a (Women)
الــرعايـة الزوجيــة في ظــلال سـورة النـساء

Loading...
Loading...
Abstract

The will of Allah stipulates that this nation to be the concluding of all nations and that its message is the concluding of massage and the canon is the last of the canons. Therefore, Allah (Glory to Him) has chosen for the best of his creatures and prophets Mohammed ben Abdullah (Peace be upon him). The dignified life is the end which many patriarch aim to provide for their household. It means compassion in the apparent and suffering in the essence. Hence, Islam has paid a great attention to family and marital relations. It shows the responsibilities and duties of the couple for the family to be happy. The importance of the study comes from tackling the theme of ((The Matrimony Care in the Shade of the Surah of Al-Nisa'a (Women) -Thematic Study)); for the tight relationship with the Islamic social system and the seriousness of this and its role in the goodness of society. The study includes: an introduction, five inquiries preceded by a preface. The first about: dowry, the second about alimony , the third about the goodness, and the fourth about the recalcitrance and the fifth about the prohibition of women's. البحث الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على افضل الخلق ورسول الحق سيدنا محمد r الذي بلغ الرسالة وادى الامانة ونصح الامة وارسى قواعد الدين الحنيف ، فصلى الله تعالى عليه وعلى اله واصحابه ومن اهتدى بهديه الى يوم الدين . اما بعد : لقد شاءت ارادة الله I ان تكون هذه الامة خاتمة الامم وان تكون رسالتها وكتابها خاتم الكتب وشريعتها خاتمة الشرائع ولذلك اختار الله I لها صفوة خلقه من الانبياء والمرسلين سيدنا محمدا بن عبد الله r . ان الحياة الكريمة غاية يسعى إلى تحقيقها الكثير من الأزواج لأفراد أسرهم وهي تحمل في ظاهرها الرحمة وفي باطنها معاناة عظيمة للأسرة. ومن هنا أَولى الإسلام عنايةً بالغةً بالأسرة والعلاقات الزوجية ، فبيَّن مسؤوليات وواجبات الزوجين ؛ لتسعد الأسرة ، ويستقيم حالها ومن ثم المجتمع . ومن هنا تظهر أهمية موضوع : ((الرعاية الزوجية في ظلال سورة النساء دراسة موضوعية )) ؛ لعلاقته الوثيقة بنظام الإسلام الاجتماعي ، وهديه في قضية خطيرة ، لها دورٌ كبير في صلاح المجتمع ، وسعادته . وقد اشتمل البحث على : مقدمة، وعلى خمسة مطالب يسبقها تمهيد: المطلب الأول: الصداق، المطلب الثاني : النفقة ، الثالث : حسن المعاشرة، الرابع : النشوز في الحياة الزوجية. الخامس: النهي عن عضل المرأة. ثم كان في نهاية البحث : خاتمته التي فيها خلاصة البحث وأهم نتائجه


Article
المَوَدَةُ في القُرْبى

Loading...
Loading...
Abstract

Praise be to Allah and peace and blessings be upon the Prophet Muhammad and his family and companions. At the beginning of each year Hegira New overlooking us new memories, including memories of happy memory of the Prophet's migration, which was a good omen on religion set out, accompanied by those memories painful memories suggest to give a range of the nation for the commandment of the Messenger of God, and that the killing of his son Hussein and offending the great ugly to each house of the righteous. So I suggested that the state pick up the study of the holy book of God told the Prophet's affection should be valued (God bless them) form the top and told of it direct.الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه اجمعين. اما بعد: في مطلع كل عام هجري جديد تطل علينا ذكريات جديدة، منها ذكريات سعيدة بذكرى الهجرة النبوية التي كانت فاتحة خير على الدين المبين، ترافق تلك الذكريات ذكريات اليمة تشير الى التخلي طائفة من الامة عن وصية رسول الله ()، وذلك بقتل ولده الحسين() والاساءة العظيمة البشعة الى آل بيته الابرار. لذا ارتأيت ان اتناول بالدراسة اية من كتاب الله الكريم صرحت بوجوب مودة آل النبي الكرام (رضي الله عنهم ) بصيغة اعلى وابلغ من الامر المباشر.

Keywords


Article
The Variation of Punishments and the Effect of guilt in This
الإعجاز في تنوع العقوبات في القرآن الكريم وأثر المعاصي في ذلك

Loading...
Loading...
Abstract

Instructor Dr. Hayfaa Razaq Nahi The theme of The Variation of Punishments is one of the important themes which reveal the occasion between guilt and punishment. God has made punishment for each nation for the type of their guilt so that the punishment is suitable to the sins committed. The researcher show that the torment of every nation is according to their sins like polytheism and disbelief. The known code of Allah Almighty about his creature without any hurt. Allah almighty is not concerned with the perish of nations alone without any harm. But, Allah showed for all creatures that the nations were punished for the squandering which led to the perishing which is a natural result for their insistence on disbelief and for not following the divine codes which help them for not falling victims to injustice and corruption. نلاحظ أن موضوع تنوع العقوبات من الموضوعات التي تبين لنا المناسبة بين المعصية والعقوبة ، فقد عاقب الله سبحانه وتعالى كل أُمّة مكذبة بما تستحق وجعل عقابها من جنس معصيتها ، إذ تكون العقوبة مناسبة للمعاصي المقترفة . والعقوبات الإلهية للأُمم لا تختص بنوع واحد أو صيغة واحدة من الدمار والسقوط ، بل جرت سنّة الله تعالى بتنوع العقوبات وكثرة ألوانها واختلافها بطرق عديدة ، فقد تجيء صاعقة، أو غرقاً ، أو ريحاً، أو خسفاً ، كلاً بحسب ذنوبهم وجرائمهم ، وذلك من الإعجاز القرآني ، لذا سأحاول بيان ذلك في هذا البحث .


Article
Curfew and its impact on worship
حـظر التجول وأثره في العبادات (العراق انموذجاً)

Loading...
Loading...
Abstract

The pass the country's Islamic exceptional circumstances internal or external forced the governor to enact these laws, and the issuance of some of the legislation, which include law curfew which prevents whereby people from marching in the streets and roads or being in public places, and this is what Iraq has passed through and it was still many years, the incumbent on the researcher and other statement impact of this law on worship and air conditioning Method him, was this research that came in two chapters : Chapter One: what curfew , types , causes , and the two topics Chapter II : the impact of the curfew in worship , and adapted Method , and contains three sections Hence the conclusion that the most important place on record its findings and recommendations , which reached her through this searchالحمد الله ، والصلاة والسلام على رسول الله ، وعلى آله وأصحابه ومن والاه . وبعد: إذا كان تأسيس الدولة في الإسلام أحد مقاصد الشريعة باعتبارها وسيلة ضرورية لحماية المصلحة العامة متمثلة في إقامة أمة قوية مرهوبة الجانب مطمئنة البال ، وهذا يستلزم من ولاة الامور سن قوانين وإقامة جهاز تنفيذي يوكل اليه حمل الناس بالرغبة والرهبة على رعاية مصالح الامة . وقد تمر البلاد الإسلامية بظروف استثنائية داخلية أو خارجية تضطر الحاكم إلى سن هذه القوانين ، وإصدار بعض التشريعات والتي منها قانون حظر التجول والذي يمنع الناس بموجبه من السير في الشوارع والطرقات أو التواجد في الاماكن العامة ، وهذا ما مرّ به العراق وما زال من سنوات عديدة ، فان لزاما على الباحثة وغيرها بيان أثر هذا القانون على العبادات والتكييف الفقهي له ، فكان هذا البحث الذي جاء في فصلين : الفصل الأول : ماهية حظر التجول، وانواعه، وأسبابه، وفيه مبحثان . الفصل الثاني : أثر حظر التجول في العبادات، وتكييفه الفقهي، وفيه ثلاثة مباحث ومن ثم الخاتمة التي أسجل فيها أهم النتائج والتوصيات التي توصلت لها من خلال هذا البحث . وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

Keywords


Article
Revelation of Jesus Christ the son of Mary (peace be upon them) In terms of the Qur'an and Sunnah and news Sayings
نزول المسيح عيسى بن مريم(عليهما السلام) بدلالة القرآن والسنة والأخبار المأثورة

Loading...
Loading...
Abstract

After praising God and trust in Him has wire researcher path chosen theme of the topics that was and still is the subject of filling the world, but a revelation of Christ Issa ibn Maryam ( peace be upon them ) have dealt with the researcher how and when the revelation of Jesus Christ and before eating how God raised as a quasi- enemies he was crucified and died , but God has lifted his body alive to heaven , has dealt with the researcher that a document and citing verses of the Koran and the hadith disinfectant which gave to this matter aspect of knowledge , has been linked to the researcher descent of Christ the exit of Imam Mahdi ( peace be upon him ) and in terms of chatter and news and Antiquities irrigated in the process , it also discussed the researcher the issue of the emergence of so-called ( Qadiani ) and his claim he was Jesus Christ has been responded his claim with evidence incisor and the agreement of the nation's scientists and Al him determination finally how Acyprh God, as discussed researcher suspicions raised about this issue and the responses to it with evidence unequivocal which does not accept the interpretation which can not be belied a man who was only ignorant or hypocrite Mrtad , and then keeping conclusion of his findings in his research note of the researcher that the researcher had a look at this thread on the bellies of mothers books even reach this output ..... Van failed .... where you hit it myself and that it is God and God is reconciling ........... Researcherبعد حمد لله تعالى والتوكل عليه فقد سلك الباحث طريقاً بأختياره موضوعاً من الموضوعات التي كانت ولا تزال موضع شغل العالم الا وهو نزول المسيح عيس بن مريم ( عليهما السلام ) فقد تناول الباحث كيفية ومتى نزول سيد المسيح وقبل ذلك تناول كيف رفعه الله اذ شبه لاعدائه انه قد صلب ومات الا ان الله تعالى قد رفعه بجسده حياً الى السماء ، وقد تناول الباحث ذلك مستنداً ومستدلاً بآيات القران الكريم والاحاديث النبوية المطهرة التي اعطت لهذا الامر جانب من جوانب المعرفة ، وقد ربط الباحث نزول السيد المسيح بخروج الامام المهدي المنتظر ( عليه السلام ) وبدلالة الاحاديث والاخبار والاثار المروية بصدد ذلك ، كما ناقش الباحث قضية ظهور المدعو ( القادياني ) وادعاءه انه السيد المسيح وقد تم رد دعواه بالادلة القاطعة وباتفاق علماء الامة وما آل اليه المصير اخيراً وكيف اقبره الله ، كما ناقش الباحث الشبهات المثارة حول هذه القضية والردود عليها بالادلة القاطعة التي لا تقبل التأويل والتي لايمكن ان يكذبها انسان الا من كان جاهلا او منافق مرتاض ، ومن ثم مسك الختام بالنتائج التي توصل اليها الباحث في بحثه علماً ان الباحث قد اطلع في هذا الموضوع على بطون امهات الكتب حتى توصل الى هذا النتاج.. فان قصرت فيه فمن نفسي وان اصبت فمن الله تعالى والله ولي التوفيق .. الباحث


Article
Divorce through modern means of communication in the light of Islamic jurisprudence
الطلاق عبر وسائل الاتصال الحديثة في ضوء الفقه الإسلامي

Loading...
Loading...
Abstract

This research is an important issue affecting the social reality of contemporary , a divorce by using modern means of communication and are intended to electronic means of communication such as telephone mobile , and fixed , and the use of international information network ( Internet ) by use e-mail, in the written , or voice , or visual. in custom, Divorce through modern means of communication is named: electronic Divorce. and this research has shed light on it in terms of their use in divorce، and a statement of Divorce by the terms and conditions linked to the public for divorce outlined by Islamic law and Islamic jurisprudence cited sources. This included research on the paving which we explained some of the foundations for the means of communication concerned with the study and statement types, then two sections represent the heart of the matter , taking the first section ( divorce through modern means of communication that rely writing) and talk about the sayings of scholars in divorce in writing , a statement of the terms of a divorce do with if the pair use modern means to him.تناول هذا البحث مسألة مهمة تمس الواقع الاجتماعي المعاصر، وهي الطلاق باستخدام الوسائل الحديثة في الاتصال والمقصود بها وسائل الاتصال الإلكترونية كالهاتف النقال، والثابت، واستخدام شبكة المعلومات الدولية (الانترنت) عن طريق استعمال البريد الالكتروني المكتوب، أو المسموع أو المرئي، وقد جرى العرف بتسمية الطلاق الذي يتم باستعمال تلك الوسائل بالطلاق الالكتروني، وقد سلط البحث الضوء على هذه الوسائل من حيث استعمالها في الطلاق ، وبيان شروط وقوعه وربطها بالشروط العامة للطلاق التي بيّنتها الشريعة الإسلامية وذكرتها مصادر الفقه الإسلامي. اشتمل هذا البحث على تمهيد بينا فيه بعض الأسس المتعلقة بوسائل الاتصال المعنية بالدراسة وبيان أنواعها، ثم مبحثين يمثلان لب الموضوع، تناول المبحث الأول (الطلاق عبر وسائل الاتصال الحديثة التي تعتمد الكتابة) والحديث عن أقوال الفقهاء في الطلاق بالكتابة، وبيان شروط وقوع الطلاق به فيما لو تم استخدام الزوج الوسائل الحديثة لأجله. أمّا المبحث الثاني فقد حمل عنوان (الطلاق عبر وسائل الاتصال الحديثة التي تعتمد الصوت أو الصوت والصورة معًا)، وفيه تمت الإشارة إلى شروط اللفظ والإشارة في الطلاق، وموقف الفقهاء من ذلك، وربط ذلك مع شروط الطلاق عبر وسائل الاتصال الحديثة التي يستخدم فيها الصوت، والصوت والصورة معًا. وأمّا الخاتمة فقد لخصت أهم ما يستنتج من البحث، وتضمنت كذلك توصيات تتعلق بترشيد استخدام هذه الوسائل في الطلاق، ووضع الشروط اللازم توفرها حين يروم الزوجان الطلاق مستخدمين هذه الوسائل، واقتراح سن قانون لذلك.

Keywords


Article
Weakening Tradition (Hadeeth) by differing with Quran form Fundamental and applicable study
تعليل الحديث بمخالفته ظاهر القرآن الكريم

Loading...
Loading...
Abstract

Praise to Allah and Prayer & peace on passenger of Allah. The search is about the reply of some scientists of Tradition (Hadeeth) and jurists about Tradition (Hadeeth) which is differing with Quran form (outer meaning) or the thinking of differing with Quran form (outer meaning) as a type of criticizing the text of Hadeeth, we mean that is exist when the Hadeeth was correct (Saheeh) or good (Hasan) in the Hadeeth discipline. If the Hadeeth was weak (dhaeef) for any reasons or was lied (mawdhoe), the hadeeth was rejected originally and its differing for Quran form is a another indication of rejection. In this search, we want to reach for results in range of: must we offer hadeeth (Sunna) to Quran ? Is the differing is real or not? If the differing is real, is it suitable to be origin or rule in rejecting any hadeeth differing with Quran form? These are the reasons of choosing this subject. I followed the establishing the origin method firstly and then, applicable study for two samples of hadeeth to reach for results. The research was divided to introduction, three chapters and conclusion. The research reached to many results , the most important of them are: The weakening Tradition (Hadeeth) by differing with Quran form was a type of criticizing the text of hadeeth by scientists of Tradition (Hadeeth) and jurists and there is no correct hadeeth (Sunna) in narrating or in text differed with Quran in any face, the Sunna is an independent in legislating , it was established or creating rulings which are not exist in Quran. So Sunna must not offered to Quran in any الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، يتحدث البحث عن رد البعض من المحدثين والفقهاء الحديث لمخالفته ظاهر القرآن، أو مما يظن أنه مخالفة لظاهر القرآن، كنوع من أنواع نقد المتن، ونعني هنا إذا كان الحديث مقبولا من حيث الصناعة الحديثية كأن يكون حديثا صحيحا أو حسنا. أما إذا كان ضعيفا بأي سبب كان ضعفه، حتى يصل إلى كونه موضوعا فهو مردود من حيث الأصل، ومخالفته لظاهر القرآن قرينة أخرى على رده وضعفه. وفي هذا البحث نريد أن نصل إلى نتائج في هذا الموضوع من حيث: هل يجب عرض السنة على القرآن؟ وأن المخالفة هل هي حقيقية أو متوهمة؟ وأن المخالفة لو كانت حقيقية هل تصلح أصلا وقاعدة في رد أي حديث يخالف ظاهر القرآن؟ وهذه هي أسباب اختيار الموضوع. وقد اتبعت منهج التأـصيل أولا ثم الدراسة التطبيقية على نموذجين من الأحاديث للتوصل إلى النتائج، وقد توزع البحث على مقدمة وثلاثة مباحث وخاتمة. وقد توصل البحث إلى جملة من النتائج كان من أهمها: أن تعليل الحديث بمخالفته ظاهر القرآن هو صورة من صور نقد المتن عند المحدثين والفقهاء، ولا توجد سنة صحيحة سندا ومتنا تخالف ظاهر القرآن بوجه من الوجوه، و أن السنة النبوية مستقلة بالتشريع، فهي مؤسسة ومنشئة لجملة من الأحكام التي لم ترد في القرآن الكريم، لذا لا يجب عرضها على القرآن بحال من الأحوال، ولقد كان من مناهج المحدثين والفقهاء عرض السنة على القرآن، ولكن لبيان وجه العلاقة والتكامل بين الوحيين القرآن والسنة ولم يكن المقصد رد السنة وتعليلها كما جنح إليه جمع من المعاصرين، وأن خبر الآحاد حجة يجب العمل بها لأنه يكون معظم السنة ولو كان يسوغ رده بمجرد ظن المخالفة


Article
THE Dealing with non-Muslims in donations
التعامل مع غير المسلمين في التبرعات

Loading...
Loading...
Abstract

The research aims to explain the ruling to deal with non-Muslims in donations accepted and give Islamic jurisprudence has given a clear vision for the entrances and output gain and acquisitions , and the provisions dealing with this vital element in life , taking and giving . The most important are summarized our findings in the following matters: A. Islam is a religion of work and diligence has urged people to gain and not to question people. B. Donations contracts are those contracts that have ownership in which one of the parties is against the other party. C. Donations of which is cash , Kalamoal , some of which is my eyes, Kalomtah , clothing and shelter materials , and others. D. Muslim may donate to a non-Muslim , but a Muslim charity first. E. Warrior anti-Islam and his family may not be given to a charity volunteer. F. Weighting the inadmissibility of giving a non-Muslim zakat , or alms due mushrooms or money Atonement. G. If you are not aware of the Sacred eye permissible for a person to accept. H. If mingled Halal haram money , do not take it deprives no man's land , although many , but the devout left. I. Money must be disposed of no man's land , and must repent before the cause of the first to get it. J. If he knows the Sacred eye syndrome and knew the owner must reply to it , but the owner knows about the incredible by its owner.K. A person that was a poor man's land that has spent the money on himself as much as he needs and adequacy , and do not exceed it. L. May accept the donation is recognized at all the money and food , while the carcasses are not accepted unless the people of the book. And ask God to guide our steps , and avoids the error , and that takes us away from the fault , and Praise be to Allah, Lord of the Worlds, and blessings and peace be upon the Prophet Muhammad and his family and companionsيهدف البحث الى بيان حكم التعامل مع غير المسلمين في التبرعات قبولاً وإعطاء فقد أعطى الفقه الإسلامي تصوراً واضحاً عن مداخل ومخرجات الكسب والاكتساب، وبين أحكام التعامل مع هذا العنصر الحيوي في الحياة أخذاً وإعطاء. ونوجز أهم النتائج التي توصلنا إليها في الأمور الآتية: 1. الإسلام دين العمل والاجتهاد وقد حث الناس على الكسب وعدم سؤال الناس. 2. عقود التبرعات هي تلك العقود التي يكون التمليك فيها أحد الطرفين من غير مقابل من الطرف الآخر. 3. التبرعات منها ما هو نقدي، كالأموال، ومنها ما هو عيني، كالأمتعة والملابس ومواد الإيواء وغيرها. 4. يجوز تبرع المسلم لغير المسلم، لكن المسلم أولى بالصدقة. 5. المحارب المعادي للإسلام وأهله لا يجوز أن يعطى من صدقة التطوع. 6. ترجيح عدم جواز إعطاء غير المسلم من الزكاة الواجبة أو صدقة الفطر أو مال الكفارة. 7. إذا عُلم عين الحرام لا يجوز للإنسان قبوله. 8. اذا اختلط المال الحرام بالحلال، فلا يحرم أخذه وإن كثر الحرام، لكن الورع تركه. 9. يجب التخلص من المال الحرام، ويجب قبله التوبة أولاً من سبب الحصول عليه. 10. إذا علم عين الحرام المكتسب وعلم صاحبه وجب رده إليه، وإن يعلم صاحبه تصدق به عن صاحبه. 11. يجوز للشخص إن كان فقيراً أن يصرف المال الحرام على نفسه بقدر حاجته وكفايته، ولا يتجاوز في ذلك. 12. يجوز قبول تبرع غير المسلم مطلقاً بالأموال والأطعمة، أما الذبائح فلا تقبل إلا من أهل الكتاب. والله تعالى نسأل أن يسدد خطانا، ويجنبنا الخطأ، وأن يبعدنا عن الزلل، وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين، وصلى الله وسلم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

Keywords


Article
المبالغة في وصف الانسان في شعر اصحاب المعلقات

Authors: محمود احمد شاكر
Pages: 179-197
Loading...
Loading...
Abstract

the research have taken the responsibility to study the poetry of many of the poets of al- jahilli region , there were six poets (Emrou'o al-kais , taraffa ibn al –abd ,al-nabigha al-thubbiani,zuhair bin abi sulma al-mizni , antara bin shaddad al-a'absi and a'amrou bin kalthoum) and I have researched in the poetry of al- mo'alaqat owns ( another poets ) such as al-harith bin hilza al – yashkuri and labeed bin rabea'a al- a'amirri and I didn't find any over talkings in the actual poets the research have focused to the ancient scientists such as critics and the professionals of literature and they assured to the more using of the over – talking technique in their poems such as alnabigha al-thubbiani whom ibn rashiq al- qairawani had talked a bout him in his book . the best principles of poetry and it's literature and zuhair bin abi sulma whom ibn salam al – jumahi had talked a bout him in his book ( tabaqat al – shoara'a) the research had done to give clear image a bout many at mosphares of al – jahilli society exactly such as what ( poetic mitoun ) had imagined a bout the Christianity religioun to us and it's habits and prayers to the sun and what it had carried of bad jahillic symboles such as the women's habits ( for example , putting the shadow on the fants' girls lips ) as what many explainers had mentioned and this actually was represented the homeland's past and it's glory . we have studied many of rare images which many of literature artists had imagined such as similies , personifications and likens ) this is all and thanks god a lot and mohammad ( peace be upon him ) and all his followers. لقد اخذ البحث على عاتقه ان يدرس شعر عدد من شعراء العصر الجاهلي فكانوا ستة شعراء و هم ( امرؤ القيس و طرفة ابن العبد و النابغة الذبياني و زهير بن ابي سلمى المزني و عنترة بن شداد العبسي و عمرو بن كلثوم ) و قد بحثت في شعر اصحاب المعلقات الاخرين كالحارث بن حلزة اليشكري و لبيد بن ربيعة العامري و لم اجد عندهم من المبالغات ما يذكر ، و ما تناوله البحث من شعراء انما نظر اليهم العلماء الاقدمون من نقاد و بلاغيين و نصوا على كثرة استعمالهم للمبالغات في شعرهم كالنابغة الذبياني الذي تحدث عنه ابن رشيق القيرواني في كتابه العمدة في محاسن الشعر و ادابه و زهير بن ابي سلمى الذي تحدث عنه ابن سلام الجمحي في كتابه طبقات الشعراء و لقد تمكن البحث من ان يعطي صورة واضحة عن معالم متعددة للمجتمع الجاهلي كما صورتها لنا متون الشعر فمن الديانة المسيحية و ما لها من طقوس و عبادات الى الشمس و ما تحمله من رموز وثنية جاهلية الى عادات النساء الجاهليات في وضع الاثمد على شفاه البنات الوليدات كما ذكر لنا بعض الشراح فكانت هذه بحق انما تمثل تراث الامة العريق و ماضيها التليد الذي حمله الشعراء و دافعوا عنه فهذا ارثهم و تراثهم الحضاري .و لقد درسنا العديد من الصور الفريدة التي جسدتها الكثير من الفنون البلاغية من تشبيهات و استعارات و مجازات . هذا و الحمد لله رب العالمين و صلى الله على فخر الكائنات محمد بن عبد الله و على اله و صحبه اجمعين.

Keywords


Article
The Articulation of phonemes and their characteristic in AL-Wasiti (740hijra) in his book "Al-Kenz fi AL- Qiraat AL-Ashra" (Treasure of Ten Reading) in The Light of Modern Linguistic studies.
مخارج الأصوات وصفاتها عند الواسطي(ت740هـ) في كتابه الكنز في قراءات العشرة في ضوء علم اللغة الحديث

Loading...
Loading...
Abstract

The paper tackles the phonetic efforts undertaken by AL-Wasiti (740Hijra). AL Wasiti was one of the scientists who investigated the appropriate methods of readings and reciting. The paper is divided into two sections preceded by an introduction and followed by a conclusion and bibliography. The introduction is dedicated to the importance of phonemes of human being, illustrating through a preface the birth and development of phonemic studies undertaken by the ancient Arabs up till ALwasiti in the 8th century after Hijra. Section one tackles the articulation of phonemes in ALwasiti book after defining them linguistically and terminologically .this section illustrates the phonetic theories as detected in his book through which investigated to which extent he agreed or disagreed with his forerunner scientists in reciting, asserting the similarities he shared with modern phonetic studies. Section two tackles the phonetic characteristics as appeared in his book. It highlights his agreement with his forerunner scientists in readings, not overlooking the Unique and individual opinions he had about some of the illustrated characteristics as referred to in the paper. The paper ends with a brief conclusion followed by a bibliography البحث في الأصوات اللغوية تناول الجهود الصوتية عند الواسطي (ت740هـ) ، وهو عالم من علماء القراءات والتجويد ، وقد جاء البحث في مبحثين تسبقهما مقدمة وتتلوهما خاتمة مع قائمة المصادر والمراجع ، وخصصت المقدمة للحديث عن أهمية دراسة الصوت لدى الإنسان ، مع تمهيد عن نشأة الدراسات الصوتية عند العرب القدماء وصولاً الى الواسطي في القرن الثامن للهجرة . وخصص المبحث الأول لدراسة المخارج الصوتية لدى الواسطي بعد أن عرّفته لغةً واصطلاحاً ، وقد أوضحت فيه الآراء الصوتية التي ذكرها في كتابه الكنز في قراءات العشرة ، فضلاً عن مدى موافقته أو مخالفته لآراء من سبقه من علماء العربية والتجويد، مع بيان أوجه الاتفاق بينه وبين ما توصل إليه الدرس الصوتي الحديث. أما المبحث الثاني فقد تناولت فيه دراسة الصفات الصوتية عند الواسطي ، وتبيّن أنّه جاء موافقاً فيها من سبقه من علماء العربية والقراءات ، فضلاً عن الآراء التي تفرّد بها في بعض من الصفات التي ذكرها ، وقد أشرت إليها في مواضعها . ثم ختمت البحث بخاتمة موجزة ، مع قائمة بالمصادر والمراجع .


Article
Hospitals in Iraq and the treatment methods Abbasid era
البيمارستانات في العراق وطرق العلاج فيها بالعصر العباسي

Loading...
Loading...
Abstract

Hospitals in Iraq and the treatment methods Abbasid era Is a word that means a hospital Persian origin meaning "place of the patient", the hospitals in the Abbasid role for treatment and institutes For the teaching of medicine. These hospitals General addressed the internal medicine and Alrmdah and mental exercise where a surgical procedure, treatment is done where by medical staff specialist. doctors were Muslims are the first difference between the general hospital, nursing homes and clinics which isolates the lunatics and owners of serious diseases such as leprosy-in. Hospital is the real basis for contemporary in hospitals. Thanks to establish psychiatric hospitals and general hospitals and medical schools and universities of the Muslim doctors in the Abbasid in Ages. That their conditions deteriorated, neglected and abandoned what patients returned only be used to isolate the lunatics, and the word of the Marstan mean insane shelterالبيمارستان هي كلمة تعني مستشفى أصلها فارسي معناها "محل المریض"، كانت البيمارستانات في العصور العباسية دورا للعلاج ومعاهد لتدريس الطب. وكانت البيمارستانات مستشفيات عامة تعالج فيها الأمراض الباطنية والرمدية والعقلية وتمارس فيها العمليات الجراحية، يتم العلاج فيها عن طريق طاقم طبي متخصص‫.‬ كان الأطباء المسلمون هم أول من فرق بين المستشفى العام ودور العجزة والمصحات التي تعزل فيها المجانين وأصحاب الأمراض الخطيرة مثل الجذام‫.‬ ويعتبر البيمارستان هو الأساس الحقيقي للمستشفيات المعاصرة‫.‬ ويرجع الفضل في تأسيس المصحات النفسية والمستشفيات العامة والمدارس والجامعات الطبية للأطباء المسلمين في العصور العباسية‫. إلى أن تدهورت أحوالها وأهملت وهجرها المرضى فما عادت تستخدم إلا لعزل المجانين، وصارت كلمة مارستان تعني مأوى المجانين.

Keywords


Article
Muslim Women Liberation - Allegations and Suspicions: A Reading of The Book “Tanweer El-Muminat”
تحرير المرأة المسلمة دعاوى وشبهات قراءة في كتاب "تنوير المؤمنات"

Loading...
Loading...
Abstract

This study aimed at showing the Islamic Educational Ideology of Abdel-Salam Yassin, in women issues through his book "Tanweer EL-Muminat". In order to achieve the study purpose, the researcher used both; the analytical description method and the inferences method, which are mainly based on following and analyzing the reasoning of Abdel-Salam Yassin through his book "Tanweer El-muminat", conducing the major ideas of the investigated issue. In the light of what has been mentioned, the study reached to several conclusions, one of them is that the issue of women liberation is only a mean of the different means of on the Muslim world which aims at attacking Islam under the claim of women liberation. One of the main suspections addressed by those who want liberation of women are inhertance, pollygamy, and guardiance, and that the researcher uses the realistic analyitical method to reply to those suspections in addition to some mental evidence such as:narrowing the domain of suspection, the war of termonologies and the western model in this issue. Within the light of those conclusions, the study suggests more attention and research, like: the animalized postulate, the woman is worshiped doll or a tired exhausted women, in order to show an original genuine ideology that perfectly and truely express the contents of the book and its meaning. لقد تبوأت المرأة في عهد الإسلام مكانة تفرقها عن غيرها، وترفع مقامها عما كانت عليه في جاهلية العرب، أو ما سبقها من حضارات متعددة المشارب والمسميات، هندية كانت أو بابلية أو غيرها. وانتقلت بعد ذلك المرأة من حيز الاشتغال للمتعة والخدامة العمودية، لتكون صنو الرجل وعضده بمشاركة أفقية، عماد الأخيرة الشورى والكفاءة وترتيب الأعمال بما بتوافق مع الفطرة، ليكون ذلك سبيلاً لسعادة اجتماعهما في كنف أسرة نووية أو ممتدة أو كبرى ممثلة بالمجتمع؛ وبذلك ندرك الحكمة في قول النبي عليه أفضل الصلاة والسلام: « إن النساء شقائق الرجال»( ). ولما تراجع التطبيق المجتمعي في قضايا المرأة عن اللحاق بركب الحقيقة التي تعكسها قيم الإسلام السامية بحق المرأة كائناً متفرداً، أجلُّ وظائفه "أنسنة الإنسان" على حد تعبير المفكر عبد السلام ياسين أي تربية الأجيال، وتفشت تقاليد استقواء الرجل بذكورته على أنوثتها ظلماً وجهلاً، وانقلبت علاقة الود بينهما إلى نزاع وصراع، بات من السهل زعم إلصاق مصدرية تلك التقاليد ورسوخها بالإسلام من قبل أفواه وصيحات الكائدين للدين بدعاوى تحرير المرأة. تبلورت تلك الصيحات والدعاوى بما يسمى قضية تحرير المرأة- أي تحريرها من الدين بدلاً من تحرير المجتمع من جهله بالدين- والتي بدأت في نهاية القرن التاسع عشر، على أيد أناس اتسعت شهرتهم وإن خبث عملهم أمثال قاسم أمين( ) وتلاميذه، إلا أن البعض يرجع القضية لما هو أسبق من عهد العلم المذكور، أي إلى بداية القرن التاسع عشر( ). يعد دعاة التحرير أحد أيادي الاستعمار بصورته الفكرية في العالم الإسلامي، عقب تضاؤل صورته العتادية – الوجودية المكانية - فبرز بذلك الغزو الفكري تحدياً اتخذ شكلاً أيديولوجياً؛ حتم على مفكري الأمة التصدي له بما يتناسب وأداة المواجهة، لذا تم اختيار فكر عبد السلام ياسين، باعتباره أحد مفكري الأمة البارزين في التصدي لقضايا المرأة من منظور إسلامي.

Keywords


Article
Engagement in Prayer with rules
المشغلات في الصلاة وأحكامها

Loading...
Loading...
Abstract

Triggers in prayer and provisions I tried to discuss some issues related to engaging in prayer and lack of reverence , and the presence of heart failure , and ponder the meanings , and docile , and complete submission in prayer . So we discussed five issues divided Investigation , came first section prayers Injector across two demands first to identify the injector and phrases related , and the second to indicate the views of scientists in the health of prayer Injector , and the second section of the statement of the views of scientists in whichever is the best estimate of the food on the prayer or prayer for the food , the third topic: the rule of prayer in Oatan camels across two demands : first, to define Oatan camels and the illness for which they came prohibition , and the second : to explain the ruling on prayer in Oatan camels is hateful or void , and the fourth topic : the statement of the views of the scientists in the rule of prayer in the church , and section V: to demonstrate the views of scientists in the governance of the picture if the kiss is praying , and the finale was the most important results that came out of this research, and most important: an emphasis on the study of some of the molecules important for the prayer, because they still need to be completed statement , and clarify and simplify ; even be close to the minds of people .المشغلات في الصلاة وأحكامها حاولتُ أنْ أناقش بعض المسائل المتعلقة بالانشغال في الصلاة وعدم الخشوع، وعدم حضور القلب، وتدبر المعاني، والانقياد، والخضوع التام في الصلاة. لذا فقد ناقشتُ خمس مسائل مقسمة على مباحث، فجاء المبحث الأول بصلاة الحاقن عبر مطلبين الأول لتعريف الحاقن والألفاظ ذات الصلة، والثاني لبيان آراء العلماء في صحة صلاة الحاقن، والمبحث الثاني: لبيان آراء العلماء في أيهما أفضل تقدير الطعام على الصلاة أم الصلاة على الطعام، والمبحث الثالث: لحكم الصلاة في أعطان الإبل عبر مطلبين، الأول: لتعريف أعطان الإبل والعلة التي من أجلها جاء التحريم، والثاني: لبيان حكم الصلاة في أعطان الإبل هل هي مكروهة أو باطلة، والمبحث الرابع: لبيان آراء العلماء في حكم الصلاة في الكنيسة، والمبحث الخامس: لبيان آراء العلماء في حكم الصورة إذا كانت في قبلة المصلي، أَمّا الخاتمة فكانت لأهم النتائج التي خرج بها هذا البحث، ومن أهمها: التأكيد على دراسة بعض الجزئيات المهمة المتعلقة بالصلاة لأَنَّها ما زالت تحتاج إلى أتم بيان، وإيضاح، وتبسيط؛ حتى تكون قريبة من أفهام الناس.

Keywords

فقة،اصول


Article
Woman’s grant in Islamic Fiqh (Jurisprudence) Comparative and jurisprudence study
هبة المرأة في الفقه الاسلامي دراسة مقارنة

Loading...
Loading...
Abstract

The research contains of two searches and under each search there are limited demands, and it came in the introduction the place of the woman in Islam and how did the Islam free her from the injustice and rank her in high place, and granted her with all her rights in all fields, but also prescribed laws that kept these rights from being surpassed by anyone . The research then took the woman’s grant her money issue intensively without her legal guardian and her husband’s permission, the research mentioned some clerk’s sayings and their doctrines, and their proofs and discussed it in such scientific and solemn way to stand on the right opinion of it. The research ended with a topic that the woman is like the man, Islam permitted for both to own all kinds of money with all ways of properties, and everyone is dependent from the other and permitted for them in equal way to invest these properties in all legal ways, she can do these ways by herself or the one who represent her, the woman is like the man, she got eligibility with adultery or maturity ,and therefore she gets the eligibility to accomplish all the financial deals to gain and do her rights without any authority on her or her financial behavior ,whether this was her husband or others ,and she can grant her property without inquiry ,charge or avoid her .الحمد لله والصلاة والسلام على سيد الخلق و المرسلين وعلى اله و صحبه والتابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين. وبعد: أي دراسة علمية مجردة هدفها الوصول إلى الحقيقة في شان المرأة، تقود صاحبها إلى أنها قبل الإسلام كانت تعاني الأمرين، وأنها كانت محرومة من ابسط حقوقها المالية و الاجتماعية و السياسية والشخصية، وكان يُنظَرُ إليها أنها مخلوقة لمتعة الرجل والسهر على خدمته، وهي كانت كذلك إلى أن جاء الإسلام الحنيف و حررها من الظلم الواقع عليها، وجعلها رفيعة الشأن و المقام، و منحها حقوقها كافة، و اهتم بها في كل المجالات، وبين حقوقها، وشرع ما يحفظ هذه الحقوق من التجاوز عليها من أي كان، و رفعها إلى درجة لم تحظ بمثلها في أي شريعة من الشرائع، بل لم تصل إليها امة من الأمم حتى بعد الإسلام، و هذا الغرب مع تقدمه في الحضارة و مجال حقوق الإنسان، ومبالغته في احترام النساء و تكريمهن، و العناية بهن في جوانب عدة؛ منها التربوية و الفنية و التعليمية، إلا أنها دون هذه الدرجة التي رفع إليها، و لا تزال قوانين بعضه تحرمها من التمتع بالأهلية الكاملة، وتعيقها من التصرف في مالها بحرية. ومن عنده أدنى اطلاع يعرف هذه الحقيقة، ومع ذلك رأيت عالما معاصرا له وزنه في العالم الإسلامي، في كتاب له تحت عنوان (فقه المرأة) يذكر رأيا مرجوحا؛ مفاده أن المرأة الرشيدة ليس لها أن تهب شيئا من مالها إلا بإذن وليها أو زوجها، و هذا كان السبب في كتابتي لهذه المسالة في بحث مستقل، متناولا فيه أقوال ومذاهب العلماء و أدلتهم، ومناقشتها بأسلوب علمي رصين؛ للوقوف على الرأي الراجح فيها وقد جاءت خطة البحث مكونة من : مقدمة، وتمهيد، ومبحثين، وخاتمة؛ تحدثت في التمهيد عن مكانة المرأة في الجاهلية والإسلام، وتحدثت في المبحث الأول عن تعريف الهبة لغة واصطلاحا والألفاظ ذات الصلة، في مطلبين. المطلب الأول: تعريف الهبة لغة واصطلاحا. المطلب الثاني: ألفاظ ذات الصلة. أما المبحث الثاني: فاستقصيت فيه آراء العلماء في حكم هبة المرأة في مطلبين. المطلب الأول: معنى الأهلية والذمة لغة واصطلاحا. المطلب الثاني: آراء العلماء في هبة المرأة المتزوجة وغير المتزوجة. ثم الخاتمة؛ و تحدثت فيها عن النتائج التي توصلت إليها، فان أصبت فذلك بفضل الله ومن كرمه وتوفيقه، وان أخطأت فحسبي أني بذلت ما في وسعي للوصول إلى الحق في هذه المسالة، واسأله تعالى أن يمن علينا بعفوه وكرمه، وان يحسن خاتمتنا، وان ينفعنا بما كتبنا يوم لا ينفع مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم آمين.


Article
The juristic rule of imposing a financial penalty on the rich's procrastination in repaying the debts in Islamic jurisprudence
حكم الغرامة المالية على الغني المماطل في الفقه الاسلامي

Loading...
Loading...
Abstract

Money has been considered the most preoccupying problem for humans. It is the ‘backbone of life’ - so called - and as a result, the Islamic Shar'a legal system law took into account the financial aspects of human life, noting individual income and expenditure and that sharing economic benefits with others was one of the most important human needs. However, one of the consequences of economic exchange is the development of debt. This has been a reality in the lives of people from ancient times, but in the present day is becoming more prominent and pervasive. Few people today are free from being either a creditor or debtor. In modern times, of course, there are institutions such as banks and other financial companies which deal extensively with the holding and trading of debt. This expansion in dealing in debt has resulted in new issues which require an updating and clarification of the juristic rule. Procrastination in the repayment of debt by the rich, whether these are individuals or corporations, has become very common and it is rare to find someone who deals with debt (financial or moral), who has not suffered from procrastination by some debtors. Many new sanctions regarding debt are available today which were not previously in place, but this problem remains . The research included the main axes of the topic as the concept of the money according to the the jurists' point of view their disagreemnts on it and its influences on the juristic rules.فان اكثر ما شغل الانسان ويشغله وسيغشله هو المال فانه عصب الحياة – كما يقال- ونتيجة لذلك فان الشارع عندما وضع الشريعة راعى الجانب المالي في حياة الانسان ونظمها تنظيماً دقيقاً في المدخولات والمصروفات ؛ لأن أهم ما يحتاج إليه الإنسان في حياته اليومية تبادل المنافع مع غيره، وقد يترتب على هذا التبادل ترتب ديون في الذمة، وهذا واقع في حياة الناس من قديم الزمان لكنه في وقتنا الحاضر أصبح أكثر وقوعاً وبروزاً، فكثير من الناس اليوم لا يخلو من أن يكون دائناً أو مديناً، بل وجد في وقتنا الحاضر مؤسسات قائمة أصلاً على التعامل بالديون، وكثير من البنوك والمؤسسات المالية والشركات لا تخلو في تعاملاتها من ديون..، وهذا التوسع في التعامل بالديون أفرز مسائل جديدة هي بحاجة إلى بيان وإيضاح للحكم الشرعي فيها من قبل فقهاء الشريعة ، فظهرت مسائل جديدة في الديون لم تكن بارزة من قبل، كمسألة التعويض عن ضرر المماطلة بفرض عقوبة مالية ، فهذه المسألة أصبحت مما تعم بها البلوى وأضحت المماطلة في وفاء الديون على مستوى الأفراد والمؤسسات المالية والبنوك ، وقل أن نجد شخصاً يتعامل بالديون (حقيقياً أو معنوياً ) إلا وقد عانى من مماطلة بعض مدينيه ، بل لا تجد مؤسسة تمويلية أو بنكاً إلا وقد وضع نظاماً آلياً وإدارة مستقلة لتحصيل ديونه بسبب مماطلة المدينين ، ولأجل مطالبتهم بالديون المستحقة عليهم ، وما انتشار مكاتب المحاماة وتحصيل الديون إلا دليل على أن البلوى قد عمت بالمماطلة في الديون. تضمن البحث المحاور الاساس في المسألة التي ترتكز عليها كمسألة مفهوم المال عند الفقهاء واثر ذلك في اختلافهم من استعراض اراء الفقهاء قديما وحديثاً في حكم فرض غرامة مالية على الغني نتيجة لمطله .


Article
Hearing and Linguistic Usage A viewpoint between Rejection and Acceptance
في السّماع والاستعمال اللغوي نظرةٌ بين الرّفض والقبول

Loading...
Loading...
Abstract

After explain the brevet of sources of Arabic language that depend on them of the hearers ,that mean evidence translating that put the Arabic grammar and rules in Arabic speech "poets & prose" . The linguistics research was find "recently & modern" when they are hastate between refusing and excepting for these . Some Arabic speech in Holy-Quran reading and Holy words from the prophet Mohammed . The research stop with who see that readings all of them are completely . Some other call to review by researching and studying very carefully for hearing case . If that mean in evidence because that take in language items in principle of language . these follow with Arabic clear and development mannerالحمد لله ربّ العالمين والصلاة والسلام على خاتم النبيين والمرسلين وآله الطيبين الطاهرين . وبعد .. فحين انتشر رواةُ اللغةِ في الجزيرة العربية وما يجاورها كان جهدهم سلامة اللغة وتقديمها مصونةً لعلماء التدوين ، فَرَعَوها حقَّ رعايتها ، متجشمين في الحفاظ عليها الأسفار والأخطار ، حتى تنافسوا على تقييد ما أيقنوا فيه على أنَّه كلمُ مَنْ لم تشبْ لغتهم ولم تلِنْ جلودهم ، فصدر عنهم بعد الجمع والترتيب والموازنة أن يُعنونوا لِما اصطُلح عليه بالقياس تبعاً لما اطبق عليه الاستعمال العربي ، وبالسماع تبعاً لما تخلّف عنه مع تشعيبه باعتبار تفاوته قوةً وضعفاً الى كثيرٍ وقليلٍ ونادرٍ وشاذٍ . ولاشك في أنّ هذين النوعين حظيا بالعناية والاهتمام منذ بدأ التصنيف من الرعيل الأول وما تلاه ، إذ الرواية عن العرب الأقحاح وإن توقفت في الحضر منتصف القرن الثاني الهجري فقد استمرت في البوادي حتى أواخر القرن الرابع. إلّا أنّ النوع الثاني – أي:السماع – وفقاً لوضعِهِ إمّا ان يُعرض عبر القواعد القياسية ، أو يُذكر رديفاً لها ، وشأنه هذا استمر عليه طوال العصور حتى وقتنا الحاضر ، لكنّه في الحالين عند الموازنة بينه وبين القياس ترجح كفته لكثرته ، اذ الكثير من المسموع ومهما اختلفت درجته تبقى الحاجة اليه ملحّة للشاعر والخطيب والكاتب ، وبهذا تكون غزارة مادة القائل بقدر مايكتنز منه ، ومن ثم تفاوتت المنازل بين الباحثين اللغويين ، فإنَّ القياس لايعول عليه إلّا اذا أعوزه السماع ، لأنّ السماع هو الأصل ، ومعلوم أنّ اللغة العربية رواية قبل ان تكون دراية ، فضلاً عن أنّ الاستعمال اللغوي حقيقٌ بان يكون الركيزة التي يعتمد عليها في الدراسات اللغوية والنحوية ، ولهذا ستكون صفحات هذا البحث محاولة لعرض الآراء التي قيلت في السماع والإشارة الى من وقف بوجهه معارضاً له الى درجة التزمت برأيه ، ومن تسامح به وأيّده الى درجة التشبث برأيه، مع بيان أسباب كل من هذه الآراء ، والتوجه نحو الاستعمال اللغوي الفصيح الذي يتماشى مع لغة القرآن الكريم والحديث النبوي الشريف .

Keywords


Article
Book Begin into Mufti Poller (Agency, sponsorship, and transfer, and bare, and the depository
كتاب بعين المفتي بغين المستفتي (الوكالة، الكفالة، والحوالة، والعارية، والوديعة)

Authors: حيزومه شاكر رشيد
Pages: 404-474
Loading...
Loading...
Abstract

The book I'm the cook, who we are going to study and achieve the level of Imam Ibrahim bin Mohammed bin Mohieddin Aladdin bin Mohammed bin Ahmed bin Ali bin Siraj al-Din ibn Saifuddin bin Omar bin Abdul Rahman of Damascus. Title son of the cook, and also the son of al- Halabi, his father continued to the town of Hebron, was born the son of the cook in Damascus and grew up. He died in the second Shaban from year six thousand. The book (appointed Mufti again Poller) fully with all doors Hanafi - a new book to appear for readers new look, where he was his method in his book is completely different from the rest of the books entirely from the rest of the books jurisprudence where he addressed matters of doctrine for all doors on the question and answer format, this approach himself alone for the rest of the scientists of his time. Limited to achieving their own books for the following transactions: The beginning of the Book of the agency, and warranty book, and the book assignment, and bare book, and the book depository, then the conclusion, and its response to the list of sources and references.ان كتاب ابن الطباخ الذي نحن بصدد دراسته وتحقيقه منسوب للإمام ابراهيم بن محمد بن محيي الدين بن علاء الدين بن محمد بن أحمد بن علي بن سراج الدين بن صفي الدين بن عمر بن عبد الرحمن الدمشقي . لقب بابن الطباخ ، وايضاً بابن الحلبي ، اصل والده من بلدة الخليل ، ولد ابن الطباخ بدمشق وبها نشأ . توفي في ثاني شعبان من سنة ست بعد الآلف . يعد كتابه ( عين المفتي لغين المستفتي ) كاملاً لجميع ابواب الفقه الحنفي – وهو كتاب جديد بالظهور لقرائه بحلة جديدة ، حيث كان منهجه في كتابه تختلف كلياً عن باقي الكتب كلياً عن باقي الكتب الفقهية حيث تناول مسائل الفقه لجميع ابوابه على شكل سؤال وجواب ، وهذا منهج انفرد به وحده عن باقي العلماء في عصره . اقتصرت بتحقيق الكتب الخاصة بالمعاملات التالية : بداية بكتاب الوكالة ، وكتاب الكفالة ، وكتاب الحوالة ، وكتاب العارية ، وكتاب الوديعة، ثم الخاتمة ، وردها قائمة المصادر والمراجع .

Keywords


Article
The impact of poetry readings in the Abbasid Technical study
أثر القراءات القرآنية في الشعر العباسي

Loading...
Loading...
Abstract

The impact monitoring Quranic Arabic poetry such a large area for researchers has stood with him since the first century to the present day , and thus no dispute that the subject of readings is a manifestation of the good effect , but that seemed to be the impact of those readings emerged evident in studies of grammatical and linguistic . Did not receive the technical side in Arabic poetry as enjoyed by those studies ( grammatical and linguistic ) only fragments probably appeared in some of the technical studies , so I suggested to make my pitch in this section , and type in search of an independent , after mentioning gems of Astaztna virtuous Dr. Nadia Ghazi al-Azzawi when raised the idea during a discussion of my proposal in the PhD , I stayed with the idea stuck in my mind that the Astute search based on its market . I have tried in this research to detect the culture of the poets in the Abbasid period and the extent of their association with readings of Quranic after a survey of their hair lasted more than a year of research and monitoring and the extent of their impact on Mndzhm literature during that era , which saw the height of the scientific movement of the readings , as it has emerged in which readers adults. Has undergone search to approach included preparation for the definition of the sense of the readings and the origin and conditions briefly is immoral , then distributed research article on according to the readings , as it made reading the landing with the poet orbit to touch the citizen artistic creativity , good employment , taking into account the global time and place of the poet , and then came the results Find concluded God ; In all taken from sources and references that are relevant to the subject matter. God is reconciling .الحمد لله ربِّ العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الخلق، وسيد الرسل محمد بن عبد الله، وآله الاطهار، وصحبه الابرار. وبعد: فإنَّ رصد الأثر القرآنيّ في الشعر العربي مَثّلَ مساحة واسعة للباحثين فقد وقفوا عنده منذ القرن الاول الهجري الى يومنا هذا، ومما لا خلاف فيه أَنَّ موضوع القراءات القرآنيّة يعد أحد مظاهر ذلك الاثر الطيب، ولكن الذي بدا أنَّ أثر تلك القراءات برز واضحاً في الدراسات النحويّة واللغويّة. ولم يحظ الجانب الفني في الشعر العربي بما حظيت به تلك الدراسات (النحويّة واللغويّة) سوى شذرات ربما ظهرت في بعض الدراسات الفنية، لذا ارتأيت أن ادلي بدلوي في هذا الباب، وأن اكتب بحثاً مستقلاً، وذلك بعد الاشارة الكريمة من استاذتنا الفاضلة الدكتورة نادية غازي العزّاويّ حينما طرحت الفكرة اثناء مناقشة اطروحتي في الدكتوراه، فبقيت الفكرة عالقة في ذهني الى أن استوت بحثاً قائماً على سوقه. وقد حاولت في هذا البحث الكشف عن ثقافة الشعراء في العصر العباسي ومدى ارتباطهم بالقراءات القرآنيّة ــ بعد استقصاء لشعرهم استمر أكثر من عام من البحث والرصد ــ ومدى أثرها في منجزهم الأدبي خلال ذلك العصر الذي شهد أوج الحركة العلميّة للقراءات، اذ برز فيه قراء كبار. وقد خضع البحث لمنهج ضم توطئة للتعريف بمعنى القراءات ومنشئها وشروطها بشكل موجز غير مخل، ثم وزعت مادة البحث على وفق القراءات، اذ جعلت القراءة المقصودة لدى الشاعر مداراً لتلمس مواطن الابداع الفني، وحسن التوظيف، مع مراعاة لعاملي الزمان والمكان للشاعر، ثم أتيت بالنتائج التي خلص الها البحث؛ وفي كل ذلك أخذت من المصادر والمراجع التي لها صلة بالموضوع. ومن الله التوفيق.


Article
رُبَّ في العربية

Loading...
Loading...
Abstract

There is no letter of the Arabic won of research and attention also earned the character ( Lord ) , there is disagreement about I call or professionalism and the dispute over F. Lord Is dragging herself or b ( Lord ) implied some waw and there are different languages for ( employer ) delivers them to the seventy languages and this not find him in another character and this character different meanings of reducing the multiplication or two all the context is which indicates few or abundance then stated provisions different grammatical 's ( Lord ) , including the lead in the speech and the increase in expression and he did not drag him often , but the name apparently indefinite article and if the income on the conscience must be interpreted by the name of late Mansob expresses discrimination and there Alnhoyen description of the condition of the cloaca ( the boss ) and some do not require this condition and there are other provisions found during the search . The systematic research writing I spoke to start their languages and controversy in some languages and then spoke on meanings of the few or the abundance and simplified different opinions on this issue, then spoke afterwards on the provisions of different grammatical about this character , and do not pretend to take this subject , however, Arabic is not surrounded by a However, the Prophet , as Imam Shafi'i ( may Allah have mercy on him ) , and thank God or not , and another .الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيد المرسلين محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد. فليس هناك حرف من حروف العربية حاز من البحث والاهتمام كما حاز الحرف (رب) فهناك الخلاف حول اسميته أو حرفيته والخلاف حول واو رب هل تجر بنفسها أم بـ(رُبّ) مضمرة بع الواو وهناك اللغات المختلفة لـ(رُبّ) أوصلها بعضهم إلى سبعين لغة وهذا لا نجده في حرف آخر ولهذا الحرف المعاني المختلفة من تقليل وتكثير أو الأمرين جميعاً والسياق هو الذي يدل على القلة أو الكثرة ثم ذكرت الأحكام النحوية المختلفة لـ(رُبّ) منها الصدارة في الكلام وزيادتها في الإعراب وانه لا يجر به غالباً إلا الاسم الظاهر النكرة وإذا دخل على ضمير يجب أن يفسره اسم منصوب متأخرٌ يعرب تمييزاً وهناك من النحويين من اشترط وصف مجرور(رُبّ) وبعضهم لا يشترط هذا الشرط وهناك أحكام أخرى نجدها أثناء البحث. أما منهجي في كتابة البحث فتكلمت في البدء على لغاتها والخلاف في بعض لغاتها ثم تكلمت على معانيها من القلة أو الكثرة وبسطت الآراء المختلفة حول هذه القضية ثم تكلمت بعد ذلك على الأحكام النحوية المختلفة حول هذا الحرف، ولا أدعي الإحاطة بهذا الموضوع، فالعربية لا يحيط بها إلا نبيّ، كما قال الإمام الشافعي (رحمه الله)، والحمد لله أو لا وآخراً.

Keywords

فقة

Table of content: volume: issue: