Table of content

Alustath

الاستاذ

ISSN: 0552265X 25189263
Publisher: Baghdad University
Faculty: Education Ibn Rushd
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

About the magazine
Issued by the Faculty of Education, Ibn Rushd scientific journal entitled (Journal of the professor), was her first release in 1952. In the beginning. It deals with scientific research, literature and the Arab and Islamic civilization, and contributes to the professors of colleges according to their competence to define the educational community in the Arab countries and abroad.
• the name of the magazine: -Alustath( Professor)
• Produced by: - Faculty of Education / Ibn Rushd
• the international number ((ISSN)):-0552-265X/E-2518-9263
• E-mail to the magazine: - alustath.journal@ircoedu.uobaghdad.edu.iq
• Year Released: --1952
• Type of release (quarterly, semi-annual): - quarterly.

Loading...
Contact info

Email : alustath.journal@ircoedu.uobaghdad.edu.iq

Table of content: 2014 volume:1 issue:209

Article
الأستاذ الدكتور ناصر رشيد حلاوي

Loading...
Loading...
Abstract

ارتأت هيأة التحرير أنْ تُعيد العملَ بنافذة ( مع الخالدين ) التي ستكون مُفتَتَحًا لكلِّ عددٍ من مجلَّتنا ( الأستاذ ) ؛ لتسليط الضَّوء على السيرة العلميَّة وأهمِّ النتاجات العلمية للأساتذة الرّواد ، الذين تركوا بصماتِهم واضحةً جليَّةً في جسد المشهد الثقافي والأدبي في بلدنا المعطاء،وهو جزءٌ بسيط لردِّ الدين الذي أودعه هؤلاءُ العلماءُ في رقابنا. رحمهم الله جميعا وأعطاهم بقدر ما بذلوا لخدمة العلم والثقافة


Article
Dictionary Quartet refined in Arabic D and Dh Books
مُعْجَمُ الرُّبَاعِيِّ المُكَرَّر فِي العَرَبِيَّةِ ) كتابا الدال والذَّال (

Loading...
Loading...
Abstract

This research paper comprises the d and dh books of the Quartet Dictionary reiterated in the Arabic Language . We mean by reiterated quartet is that in a word the first consonant and the third are the same, and the second consonant and the fourth are the same, without being assimilated . the d book consists of sixteen utterances. They are : dada , dabdab , dajdaj , dahdah, dakhdakh , dardar , dasdas , dada , dafdaf , daqdaq , dakdak , daldal , damdam , dandan. The dh book consists of ten utterances . They are : dhadha , dhabdhab , dhahdhah , dhakhdhakh , dhardhar , dhadha , dhafdhaf, dhaqdhaq , dhaldhal , dhamdham . ضمَّ هذا البحثُ كتابي الدال والذال من معجم الرباعي المكرر في العربية، ونعني بالرباعي المكرر: ما كان أولُهُ وثالثُهُ من جنسِ واحدٍ، وثانيه ورابعُهُ كذلكَ، من غير إدغام. أمَّا كتاب الدال؛ فضمَّ ست عشرة لفظة، هي: دأدأ، دبدب، دجدج، دحدح، دخدخ، دردر، دصدص، دعدع، دغدغ، دفدف، دقدق، دكدك، دلدل، دمدم، دندن. وأما كتاب الذال؛ فضمَّ عشرة ألفاظٍ، هي: ذأذأ، ذبذب، ذحذح، ذخذخ، ذرذر، ذعذع، ذفذف، ذقذق، ذلذل، ذمذم.

Keywords


Article
The other in the novels of Abdul Rahman Munif
الآخر في روايات عبد الرحمن منيف

Loading...
Loading...
Abstract

Whomonitoredseveralmanifestations , Have hadan important role inArab societyinthe era in whichthey lived .When readingnovelsMunifnoticed thatan important aspect studentsdid not care abouthim (other) ,Whichis often arecipehero andhiscounterpartin the novel ,Munif used his sense ofdelicateturns totheimportant thingsof whichhe made( other ) in some novelsas inanimate or things. And made his human beingsinother novels ,but who tracks (other ) in his novels Whichaffectsthe life ofthe hero andinfluencedby him, The heroin the novel ( the Eastern Mediterranean ) Live aloneinthe darksadscientist; So it wasnecessary to havethe ( other ) inanimate ,Thecaseis similar tothe hero in thenovel(now here) , Inthe dark of his worldin which they livealone ,So it wasthe otherinanimateandsomething different ,asMunifexpert inthe field of petroleumand worked inmany of theoil companies , Making himawareof the economics ofoil ,ownedbecauseof thatunderstandingandchangingthe size ofsensations ,that the oil wealthmade different ofthe structure ofthe ArabGulf societies . يعد عبد الرحمن منيف من الروائيين العرب المشهورين الذين رصدوا في رواياتهم مظاهر عدة، كان لها دور مهم في المجتمع العربي في الحقبة التي عاشوها .وقد لاحظت في روايات منيف عندما قرأتها أن فيها مظهرا مهما لم يلتفت إليه الدارسون هو (الآخر) الذي غالبا ما يكون صنو البطل ،ومقابلا له في الوجود الروائي .وقد استطاع منيف بحسه المرهف أن يلتفت إلى أمور مهمة منها أنه جعل (الآخر) في بعض الروايات أشياء ،وجمادا . وجعلها في روايات أخرى بشرا ،ولكن من يتابع الآخر في رواياته يلاحظ أن الروائي يلتفت إلى (الآخر) المؤثر في حياة البطل ،والمتأثر به ؛ لكونه بطل الرواية ومحورها . فالبطل في رواية (شرق المتوسط) ، يعيش وحده في عالمه المظلم الكئيب ؛ لذا كان من الضروري أن يكون الآخر جمادا ، ويماثل حال البطل في رواية (الآن...هنا) ، في عالمه المظلم الذي يعيش فيه وحده ؛ لذا كان الآخر جمادا ؛ لكن غيرها من الروايات يكون الآخر شيئا مختلفا ، ولما كان منيف خبيرا في مجال البترول ، وعمل في العديد من الشركات النفطية ، مما جعله مدركا لاقتصاديات النفط ، وامتلك بسبب من ذلك معايشة ، وإحساسا بحجم التغيرات التي أحدثتها الثروة النفطية في صميم بنية المجتمعات الخليجية العربية.

Keywords


Article
Pause with Arab civilization in the Arab lexicon.
وقفة مع الحضارة العربية في المعجم العربي

Loading...
Loading...
Abstract

Search was held on a single water and significance in the Arab Maajimna in the water element of human existence and the survival of a mystery of human communities and the sustainability of the rally and the basis of our civilization and the building projects and major milestones of civilization, referring to it dictionaries, including Arabic Dams - backfill - Paving - channels and their synonyms eyes and synonyms .. wells and related docks . أقيمَ البحث على مفردة (ماء) ودلالاتها في معجماتنا العربية، فالماءُ عنصرٌ من عناصرِ وجودِ الإنسان وبقائِهِ. وهو سِرُّ التجمُّعاتِ البشريَّة وديمومة هذا المجتمع وأساس بقاءِ حضارتها، وقد بُنِيت على أساسِ هذا الجانب مشاريع معالم حضارةٍ كبرى أفادت فيها البشريَّة وأشارت إليها المُعجمات العربيَّة، منها: السدود، الرصف، الردم. أنواع الأنهار ومسمياتها المختلفة. القنوات ومرادفاتها. العيون ومرادفاتها. النواعير وأنواعها. الآبار وما يتعلَّقُ بها، الأحواض ثُمَّ المصانع وغيرها. كُلُّ هذهِ معالم كبرى للحضارة العربية الإسلامية سجَّلتها معجماتنا العربيَّة.

Keywords


Article
الوظيفة الجمالية للتطور الدلالي في النص القرآني

Loading...
Loading...
Abstract

Language is a list of words and from that they finished whatever abounded, and that the meanings open list is limited, the development of the meanings of words or change and transition showed what is in the evolution of the system of language at all levels; acoustic and morphological and grammatical that are semi-fixed to a large extent, this does not mean that development in the form of words is the reality, but it remains much lower than in the semantic evolution, and this is a common phenomenon in all languages because of social factors and life changes that matched languages impose it. The case of changing the meaning, and the metaphor was the most important influences in the interpretations of the Koran, and were the main sticking points between the teams and schools of thought Quranic; the engaged interpretation of the Qur'an divided into teams, among those in favor of a literal reading of the text of the Qur'an and ather team is flying in the sky of metaphors, so different interpretations of Quranic text .In this Search we discussed this in trying to stand on the aesthetic function of the evolution of semantic words in the Koran, and we are noted semantic developmentsتعد اللغة قائمة الألفاظ وانطلاقاً من أنها منتهية مهما كثرت، وأنّ المعاني قائمة مفتوحة غير محدودة، فإنّ تطور معاني الكلمات أو تغييرها وانتقالها أظهر ما يكون في تطور النظام اللغوي في جميع مستوياته؛ الصوتية والصرفية والنحوية التي تكون شبه ثابتة إلى حدٍّ بعيد، وهذا لا يعني أنّ التطور في صورة الكلمات غير واقع ولكنّه يظل أقل بكثير من التطور في الجانب الدلالي، وهذه ظاهرة شائعة في كلّ اللغات وذلك لأنّ العوامل الاجتماعية والتغيرات الحياتية التي تواكبها اللغات تفرض ذلك. ولقد كانت قضية تغيير المعنى، والمجاز من أهم المؤثرات في التفسيرات القرآنية، وكانت من أبرز نقاط الخلاف بين الفرق والمدارس الفكرية القرآنية، فانقسم المشتغلون بالتفسير القرآني بين من يؤيد القراءة الحرفية للنص القرآني ومن يُحلّق في سماء الاستعارات والمجازات، فاختلفت التفسيرات ومن ثم التأويلات للنص القرآني. ونحن في بحثنا هذا نحاول أن نستقصي الوظيفة الجمالية للتطور الدلالي للألفاظ في القرآن الكريم ونلحظ تطوراتها الدلالية.

Keywords


Article
وجوه التأثر بالتراث العربي الإسلامي في أدب الهوسا أعمال الحاج أبي بكر إمام القصصية ‏أنموذجًا

Loading...
Loading...
Abstract

This study investigates the transformation of literary and aesthetic genres from one civilization to another in a global scheme despite their local and national peculiarity; examines the stages through which the story of Hausa underwent—from the naivety of admiration, tradition and imitation to creativity and prosperity. In addition, this study is concerned with the literary works produced by al-Haj Abu Bakr on short stories and how this oeuvre has been influenced by the Arabic-Islamic heritage; first in terms of the usage of Arabic-Islamic models; second in terms of the usage of mechanisms and symbols of that heritage so as to express a similar vision and sometimes contradictive. This, as a matter of fact, suggests that there is a unity of human emotion and thought, in the realm of literary arts تنظر هذه االدراسة في انتقال الأجناس الأدبية والفنية من حضارة إلى أخرى، في طابع عالمي رغم خصوصيتها المحلية والقومية، والمراحل التي مرت بها قصة الهوسا من سذاجة الإعجاب والتقليد والمحاكاة إلى الإبداع والازدهار، وما قدمه الحاج أبو بكر إمام من أعمال أدبية قصصية، ووجوه تأثره بالتراث العربي الإسلامي، في استخدام نماذج عربية إسلامية وآلياتها ورموزها للتعبير عن رؤية مشابهة، وتارة مخالفة، للدلالة على وحدة النفس والفكر الإنسانيين بين الفنون الأدبية.

Keywords


Article
Linguistic explanation between creativity and analysis a glimpse in the light of received theory
التأويلُ اللّغوي بينَ الإبداعِ والتفكيك نظرة في ضوء نظرية التلقي

Loading...
Loading...
Abstract

The theory of analytical procedure can be considered one of the speech literary theory in recent time for its contribution in giving an addition to the linguistic lesson. This theory of Hans Robert yaws and Volvang Iscor has concentrated on the relation of the text with the addressee (reader) . For this reason Iscor had established for the tentative reader a concept that reforms the text all the abilities for better explanation and it fills all the gaps that prevent or obstacle such clear explanation. Arab linguists have concentrated on the relation of the text to the reader when they clarify the necessity of the exactness of the speech that applies to the necessity of the reader . All the metaphorical expressions are for the service of the text explanation to rise to the level of creativity , so to let the explanation process creative , the one who explains should own all the factors that enable him to reach creativity and if he did not possess such factors and recognize such spaces, this will lead the explanation to the process of weak text analysis with many defects. تعدّ نظرية التلقي من أهم النظريات الأدبية اللسانية في العصر الحديث فقد أعطت إضافة الى الدرس اللغوي، وقد ركز منظرا هذه النظرية-هانس روبرت ياوس وفولفغانغ إيزر- على علاقة النص مع المتلقي باعتبارأن العملية التواصلية هي نتاج تفاعل النص مع القاريء(المتلقي)، ولهذا أسس إيزر لمفهوم القاريء الضمني الذي يقوم بإعادة صياغة النص بما يمتلكه من مقومات التأويل فيقوم بسدّ الفجوات والثغرات في عملية تأويلية للنص. وقد ركز علماء اللغة العرب على علاقة النص بالمتلقي فكان تعريف الكلام عند النحاة مؤسسا لهذه الفكرة وغير ذلك من المباحث النحوية التي ركزت على وجوب وضع المتكلم القرائن التي تزيل اللبس عند المتلقي ليصح التأويل ولايكون تأويله فاسدا، وكذلك اهتم علماء البلاغة بالعلاقة بين النص والمتلقي حين شرطوا لبلاغة الكلام أن يكون مطابقا لمقتضى حال المتلقي، وماالاستعارات والكنايات إلا من قبيل تفاعل المتلقي مع النص في عملية تأويلية تسمو لتصل الى الإبداع، ولكي يكون التأويل ابداعيا فلا بد أن يمتلك المؤول آليات التأويل ويعرف مساحاته فيصح تأويله بل قد يرتقي الى الإبداع، وأما إن لم يمتلك المؤول هذه الآليات ويعرف هذه المساحات فقد يقع المؤول(المتلقي) في عملية تفكيك للنص وانفراط عقده.

Keywords


Article
Major Formal and Stylistic Aspects of Disagreement among Translators of the Qur’an
أهم مظاهر الاختلاف الشكلية والأسلوبية بين مترجمي معاني القرآن الكريم إلى اللغة الإنكليزية

Authors: د. علي يونس الدهش
Pages: 139-167
Loading...
Loading...
Abstract

Many translators from a variety of religious, dogmatic, linguistic, cultural, ideological, political and sectarian backgrounds have translated the Qur’an. Those translators deviated, to a great degree, in the ways by which they approach the scripture, and the manners by which they deal with it. Such a deviation manifested in a number of aspects, most important of which are the dogmatic, methodological, formal, and stylistic aspects. This paper focuses on the last two aspects, i.e., the formal and stylistic aspects. It adopts the comparative descriptive approach, and aims at tracing the major formal and stylistic aspects of disagreement among translators of the Qur’an. It also aims at highlighting the major characteristics of those aspects, and the factors that motivated the translators to adopt them. The paper is made up of an introduction, two sections, and a conclusion. The first section deals with the formal aspects of disagreement among the translators of the Qur’an. It includes seven subsections. They are: on translating the title of the scripture and its adjectives, on ordering the Qur’anic Ayas (verses) and Surahs (chapters), on numbering the Qur’anic Ayas, on employing the punctuation marks and the paragraphing system utilized in English, on presenting the original Arabic text next to the English translation of the Qur’an, on applying italics, and on the ways by which the translators introduced their translations. The second section, on the other hand, deals with the stylistic aspects of disagreement among the translators of the Qur’an. It includes three subsections. They are: on using archaic English, on using poetic and/or prose language, and on the issue of consistency in employing the vocabulary. It is worth mentioning that this study does not cover all the available translations of the Qur’an into English. It, however, covers twenty translations, which are considered the most important and the most circulated ones among academics and stakeholders. تصدى لترجمة معاني القرآن الكريم عدد غير قليل من المترجمين الذين تعددت عقائدهم وانتماءاتهم الدينية٬ وتنوعت خلفياتهم اللغوية والثقافية٬ وتشعبت مشاربهم الفكرية٬ وتلونت ميولهم السياسية٬ وتباينت اصطفافاتهم المذهبية. ومن أبرز الأمور التي تلفت انتباه المطلع على ترجمات القرآن الكريم أن المترجمين تباينوا إلى درجة كبيرة في مقارباتهم لكتاب الله وطرق تعاملهم معه. وقد تمثل هذا التباين في وجوه عدة منها العقدية ومنها المنهجية ومنها الشكلية ومنها الأسلوبية. تتبنى هذه الدراسة المنهج الوصفي المقارن٬ وتهدف إلى استقراء وجوه التباين الشكلية والأسلوبيةبين مترجمي معاني القرآن الكريم إلى اللغة الإنكليزية والوقوف عند أهم مميزاتها والدوافع التي حدت بالمترجمين إلى تبنيها. وتقع في تمهيد ومبحثين وخاتمة. يتناول المبحث الأول مظاهر اختلاف المترجمين من حيث الشكل الذي أخرجوا به ترجماتهم لمعاني القرآن الكريم. وينقسم هذا المبحث على سبعة مطالب وهي: المطلب الأول: اختلاف المترجمين في تهجئة اسم القرآن وصفاته المطلب الثاني: اختلاف المترجمين في ترتيب آيات القرآن الكريم وسوره المطلب الثالث: اختلاف المترجمين في ترقيم آيات القرآن الكريم المطلب الرابع: اختلاف المترجمين في إدخال علامات الترقيم Punctuation واتباع نظام الفقرات Paraphrasing المعمول به في اللغة الإنكليزية المطلب الخامس: اختلاف المترجمين في عرض النص العربي للقرآن الكريم إلى جانب النص الإنكليزي المطلب السادس: اختلاف المترجمين في استخدام آلية الحروف المائلة Italics المطلب السابع: اختلاف المترجمين في طرق التمهيد لترجماتهم ويتناول المبحث الثاني مظاهر الاختلاف المتعلقة بالأسلوب الذي تبناه كل مترجم. ويقع في ثلاثة مطالب: المطلب الأول: توظيف المفردات الإنكليزية المهجورة Archaic English في ترجمات معاني القرآن الكريم المطلب الثاني: ترجمة معاني القرآن بين اللغة الشعرية واللغة النثرية المطلب الثالث: الاتساق Consistancy في توظيف المفردات في ترجمات معاني القرآن الكريم. وتجدر الإشارة إلى أن هذه الدراسة وإن لم تغط جميع ترجمات معاني القرآن الكريم إلى اللغة الإنكليزية إلا أنها غطت أكثر من عشرين ترجمة تعد الأهم والأكثر تداولا منها في الأوساط الأكاديمية وبين الناطقين باللغة الإنكليزية من مسلمين وغير مسلمين.

Keywords


Article
The condition of reason on the linguistics and syntaxes studies
شرط صفة (العقل) في الدرسين اللغويّ والنَّحْويّ

Loading...
Loading...
Abstract

The Grammarians and linguists stipulated in codification some of grammatical and linguistics issue “The reason mark”, according to their induction to Arab`s speech, and under the influence of juristic and logical studies, such as the jurisprudents that stipulated the obligated (Almukalaf) to be sane to act the ordinances of Islam, the grammarians and linguists stipulated that in some of the derivation and the structures, so I have tried here to trace some of these issues. The jurisprudents definition to “Reason” is different from the grammarians and linguists definition. The jurisprudents meant by sane: “The person who realized the matters, and distinguished the useful things from harmful, and they confined the meaning of (Rational) just on the human. Whereas the grammarians think the (Rational) includes “the rational like the human and Angels, so this definition will contain the mad who lost his mind. اشترط اللغويون والنحويون في تقنين بعض المسائل اللغوية والنحوية ( دلالة العقل ) وفقا لاستقرائهم كلام العرب، وتأثرا بالدراسات الفقهية والمنطقية، فكما اشترط الفقهاء في ( المكلف ) للقيام بالأحكام الشرعية شرط العقل وجدنا اللغويين والنحويين يشترطون ذلك في بعض الاشتقاقات وفي بعض التراكيب، فحاولت هنا استقصاء بعض هذه المسائل، ولكن من المهم أن نعرف أن تعريف ( العقل ) عند الفقهاء يختلف عما هو عليه عند اللغويين والنحويين، فأهل الفقه يقصدون بـ( العاقل ) هو المدرك للأمور المميِّز بين النافع والضار . وهم يحصرون معنى ( العاقل ) بالإنسان وحده دون غيره. أما اللغويون فيرون أن ( العقل ) يعني : (( من كان من جنس العاقل كالآدميين والملائكة )) فيدخل تحت هذا التعريف ( المجنون الذي فقد عقله ).

Keywords


Article
الفريدُ اللفظيّ في القرآن الكريم ، البناء والدلالة ( جَمّا ) أُنموذجا

Loading...
Loading...
Abstract

( جمّا ) ، لفظة قرآنية فريدة لورودها مرّة واحدة في القرآن الكريم ، ومجيئها على وزن فَعْل برّز دلالتها على الحدث دون تقييد ، فهي تصنف ضمن المصادر الدالة على العموم المستحصل من الصيغة لا من التركيب اللفظي . ووردت صفة للمال من باب الوصف بالمصدر للدلالة على أن الحب صار كأنه الجمّ نفسه كما نقول رجل عدل فكأنه العدل عينه ، وهذا في عرف البلاغيين يسمى بالتشبيه البليغ كقولنا : زيد أسد أي كالأسد . والتعبير القرآني زاخر بمجيء الفريد اللفظي على الصيغة ( فَعْل ) إذ تنوعت دلالاته ، ففضلا عن المصادر – وهي الدلالة الغالبة – جاءت الأمثلة الفريدة دالة على الصفات والأسماء الإفرادية وأسماء الأجناس وغير ذلك . ومن ائتلاف أصوات اللفظة وتعاقبها بهذه الشاكلة يتضح أن معنى الجمع والتراكم والضم قد تمّ في الجيم والميم وجاء التثليث بميم أخرى ليخص اللفظة بمعنى يختلف عن النظائر في باب الاشتقاق الأكبر فالجمّ هو جمع خفيّ للمعنويات فوُصف به حب المال لا المال نفسه . أي إن اللفظة ( جمّا ) وصفت بها الكثرة المتزايدة الكامنة في النفس لا الظاهرة للعيان ، على حين دلت سائر النظائر على ضروب أخرى من الجمع جاءت في الغالب للدلالة على الظاهر المحسوس كالجمع والجملة والجمر والجمود والجموس . وثمة ألفاظ أخرى وردت في التعبير القرآني وصفا للمال كاللبد والكنز والمدّ والاقتراف والتعديد والجمع أظهرت أنماطا مختلفة من نعوت المال بشكلها الحسي الظاهر .

Keywords


Article
دور النظريات الحديثة في تحديد المعنى

Loading...
Loading...
Abstract

There is no doubt that the issue of the meaning of the issues that preoccupied scientists from philosophers and linguists since the early, and remained this issue arena fertile ground for curriculum thinking that tried to determine what effect, and it was the Arabs posts and clear was her prized in going into this field since the emergence of the Arab Studies that took place in the orbit of the Quranic text after the coming of Islam. In the modern era crystallized many of the ideas that have addressed the subject of semantics, Vtaddt theories that were discussed this aspect of the language, and this research is an attempt to shed light on these theories, which focused on the issue of the challenge of meaning through a brief presentation to her and how they coped Bhama this topic. لا شك أن قضية المعنى من القضايا التي شغلت العلماء من فلاسفة ولغويين منذ وقت مبكر ، وظلت هذه القضية ميدانا خصبا لمناهج التفكير التي حاولت تحديد ماهية المعنى ، و قد كان للعرب إسهامات واضحة كان لها قصب السبق في الخوض في هذا الميدان منذ نشأة الدراسات العربية التي دارت في فلك النص القرآني بعد مجئ الإسلام . وفي العصر الحديث تبلورت العديد من الأفكار التي عالجت موضوع علم الدلالة ، فتعددت النظريات التي بحثت هذا الجانب من اللغة ، ويعد هذا البحث محاولة لتسليط الضوء على هذه النظريات التي اهتمت بقضية تحدي المعنى من خلال عرض موجز لها وللكيفية التي تعاملت بها مع هذا الموضوع .

Keywords


Article
The effectiveness of feminist discourse in the Quranic method
فاعلية الخطاب النسوي في الأسلوب القرآني

Authors: م. د. يسرى خلف حسين
Pages: 231-258
Loading...
Loading...
Abstract

Quran through his speech and presentation - Btnoath different - establishes a means of expression achieved by the consistency between units of construction and style , To brighten the windows of a variety of indications exceeding the standard to multiple readings, Broadened significance depending on the shifts in style and diversity of the components of the structure, To give context to the first reference to extrapolate the role of discourse and knowledge Madaha functionally through diversity in the structure of the image , Because of this diversity leaves the images ready and significance of conventional spin that remain in the lexicon millstone, Or remain hostage vision interpreted to conform with the taste and spirit without flying in space image, And beyond the perceived limits of the world; Tstafa image to read the exuberant visions and perceptions, Read involving the character and the word and the context and the receiver together, What makes the Quranic discourse Taatsahir where relationships and compositional formats prepared in advance, Or stomach to unpack specific cognitive or semantic, which cancels thinking and meditation disclosed for the new attitudes that would regulate relations communicative; they approach more than the soul and emotions. Valoslob manner and dimensions that would awaken the self-contained self embodies the aspirations abroad , Which in turn is almost a sense of meaning, including the effectiveness of owned channels raise awareness of the recipient when it turns to the Quranic discourse is aware of significant or audible or imagined or connoisseur depending on the openness of the fields of the senses and its repercussions in the mailing and receiving while Nt oblique images in front of him, Became an impact to make the recipient opens the fields of meditation and interpretation, The Taataalq expressive compositions and overlap, Do not let the viewer determine Alaúgaha restrictions and ties. القرآن الكريم عبْرَ خطابه وعرضه - بتنوعاته المختلفة- يؤسس لوسائل تعبيرية تحقق جانب التناسق بين وحدات البناء وأسلوبه؛ لتشرق من نوافذه دلالات متنوعة تتجاوز المعيارية إلى قراءات متعددة، فتتسع الدلالة تبعاً للتحولات في أسلوبه، وتنوع مكونات البنية فيه، لتعطي للسياق مرجعية أولى لاستقراء الخطاب ومعرفة دور مؤديها وظيفياً عبْرَ تنوعها في بنية الصورة؛ لأنّ التنوع يغادر الصور الجاهزة والدلالة التقليدية التي تبقى تدور في رحى المعجم، أو تبقى رهينة الرؤية المفسرة لتتوافق مع الذائقة والروح دون أن تحلق في فضاء الصورة، وتتخطى حدود العالم المدرك؛ لتصطفي للصورة قراءة طافحة بالرؤى والتصورات، قراءة يشترك فيها الحرف والكلمة والسياق والمتلقي معاً، ما يجعل لغة الخطاب القرآني تتصاهر فيها العلاقات والأنساق التركيبية المعدة سلفاً، أو المعدة لفضاءٍ معرفيٍ أو دلاليٍ محددٍ، والتي تلغي التفكير والتأمل المفصح عن الجديد من المواقف التي من شأنها تنظيم العلاقات التواصلية؛ لأنها تقترب أكثر من النفس وانفعالاتها. فالأسلوب بصوره وأبعاده من شأنه أنْ يوقظ كوامن النفس ويجسّد تطلّعاتها في الخارج، وهو بدوره يقرّب المعنى من الحسّ بما يملكه من فاعلية تثير قنوات الإدراك لدى المتلقي عندما يتحول الخطاب القرآني إلى مدرك محسوس أو مسموع أو متخيّل أو متذوّق تبعاً للانفتاح على ميادين الحواس وتداعياتها وتراسلها في التلقي حين نعدو صورها مائلة أمامه، فأصبح له أثر جعل متلقيها ينفتح إلى ميادين التأمل والتأويل، إذ تتعالق التراكيب التعبيرية وتتداخل، فلا تجعل للمشاهد قيود تحدد علائقها وروابطها. إنَّ وصف تلك التنوعات الخطابية التي جسّدتها النصوص القرآنية في سياقاتها التركيبيّة، والتي وردت مشحونة بطاقات دلالية وإيحاءات متعددة الجوانب، مما جعلها تظهر ببنية تستدعي أنماطاً فنيّة وجمالية في التعبير النصّي- تحليلاً وتشكيلاً- بحيث يمكننا من الدخول إلى فضاء الحدث، ورسم أبعاد الشخصيات في الخارج والداخل، وتحليل أفكارها عبْرَ التفكيك والتشريح والتفسير، فتظهر فاعليّة الدلالات المتنوعة بتنوع زوايا النظر إلى الأسلوب بتنوعاته، وإلى البنية اللغوية بأنماطها وأقسامها، في وصف الشخصية النسوية الفاعلة بجميع مستوياتها، وما الخطاب النسوي في القرآن الكريم إلاّ اعلام بالجانب التشريفي وترغيب بالاقتداء بهن؛ لخصوصية تلك الشخصية المنتقاة؛ ولأن الشخصيات الفاعلة جميعها في المجتمع جعلت محط عناية الخالق سبحانه، وقد اتسمت صورتهن في الأسلوب القرآني بالدهشة والرهبة والجمال والعطاء والإعجاز.

Keywords


Article
المعنى العام في القاموس المقارن لألفاظ القرآن الكريم

Loading...
Loading...
Abstract

The monitoring Researchers importance of tracking historical vocabulary, and its development, and growth; to see the assets and branches of them, the "stand on assets first semantics in Arabic requires Back to the image as it was those words in the beginning to use within its semantic one, and was symbolized by their votes, it indicates between speakers ". And looks great importance to the glossary comparative detection of the historical development of the Single within the scope of her family to which they belong, thus blocking the lexicon of comparative gap in the lexicon of a language one; being seen researchers unless made in a language one out walking across the generations, history and diverse cultures pregnant change, and influence mutual speaking in tongues by revealing the voice changes, morphological, and semantic that have taken place it on according to the culture of all belonged language need. Did not show another study combines vocabulary Quran in a dictionary comparative until noon Lexicon A comparative Lexical Study Of Qur'ānic Arabic, followed dictionary comparative words of the Koran to Prof. Dr. Khaled Ismail Ali, They were the first , Reveal for Capacity informed in Specialization flour, and the proportion of languages, and the statement of chronological order. The first dictionary of them in English, Arabic and the second, which is the subject of this research study. This research tries to read some notes cash analytical reading in the light of the comparative approach. Having examined the important observations about the general meaning in the dictionary, Dr. Khaled Ismail, including: - First: select the language affecting the meaning-making year. - Second: the sensory meaning, and abstract sense, industry and the general meaning. - Other observations. رصد الباحثون أهمية التتبع التاريخي للمفردات ، وتطورها ، ونموها ؛ لمعرفة الأصول والفروع منهنّ ، فإن " الوقوف على الأصول الأولى لدلالات الألفاظ في العربية يقتضي العودة إلى الصورة التي كانت عليها تلك الألفاظ في مبتدأ استخدامها ضمن مجالها الدلالي الأول ، وما كانت ترمز إليه بأصواتها ، وتدلّ عليه بين متكلميها " . وتبدو الأهمية الكبرى للمعجم المقارن في كشفه للتطور التاريخي للمفردة في نطاق أسرتها التي تنتمي إليها ، وبذا يسدّ المعجم المقارن ثغرة في المعجم ذي اللغة الواحدة ؛ كونه يطلع الباحثين على ما لم يُرصد في اللغة الواحدة من أصل يسير عبر الأجيال والتاريخ والثقافات المتنوعة حاملاً التغيير ، والتأثير المتبادل في ألسنة الناطقين به كاشفاً عن التبدّلات الصوتية ، والصرفية ، والدلالية التي طرأت عليه على وفق ثقافة كلّ لغة انتمى إليها . ولم تظهر دراسة أخرى تجمع مفردات القرآن الكريم في معجم مقارن حتى ظهر معجم A comparative Lexical Study Of Qur'ānic Arabic وتلاه القاموس المقارن لألفاظ القرآن الكريم للأستاذ الدكتور خالد إسماعيل علي ، فكانا الأول في بابهما هذا ، ينمانّ على سعة اطلاع في تخصصهما الدقيق ، ونسبة اللغات ، وبيان ترتيبها الزمني . والمعجم الأول منهما باللغة الإنكليزية ، والثاني باللغة العربية ، وهو موضع دراسة هذا البحث . وهذا البحث يحاول قراءة بعض الملاحظات قراءة تحليلية نقدية في ضوء المنهج المقارن . وقد درست فيه ملاحظات مهمة عن المعنى العام في قاموس الدكتور خالد إسماعيل، منها : - أولاً : تحديد اللغة المؤثرة في صنع المعنى العام . - ثانياً : المعنى الحسّيّ ، والمعنى المجرد ، وصناعة المعنى العام . - ملاحظات أخرى . وأشير هنا إلى قلّة المصادر التي تخصّ الدراسات المقارنة في المكتبة الافتراضية لجامعة بغداد ، إذ لم تفد البحث بشيء ملموس على الرغم من تتبعي الدقيق لمصادر هذا الموضوع فيها.

Keywords


Article
The Context and its Influence to change the Meaning of Utterances in Al kahaf
أثر السياق في تغيير دلالة الألفاظ - سورة الكهف أنموذجا -

Loading...
Loading...
Abstract

The present paper sheds light on the context and its influence to change the meaning of utterances in Glorious Quran. It further shows how Semantics has a strong relation with the context and its types. The paper studies the grammatical, phonological and morphological aspects of utterances in alKahaf chapter and how these effect the meaning إنَّ علم الدلالة لهُ ارتباطٌ وثيق بتوضيح دلالة السياق بأنواعه، وبدراسته المعنى عند النحويين والبلاغيين، وجاء بحثنا بعنوان « أثر السياق في تغيير دلالة الألفاظ – سورة الكهف أنموذجاً » تناولنا فيه أثر دلالة السياق في كل لفظة من الألفاظ التي اخترناها في هذا البحث من الآيات التي وردت فيها في سورة الكهف أو في سور أخرى من القرآن الكريم، أو جاءت في سياق شعري أو نثري من كلام العرب، وقد تغيّرت دلالة اللفظة في ذلك السياق ضمن التعبير القرآني أو غيره. ثم لبيان ماهية السياق على تغيير دلالة الألفاظ. سبب اختيار الموضوع: وقد وقع اختيارنا على سورة الكهف لما فيها من ألفاظ وكلمات كان لها الأثر الواضح في تغيير دلالتها، وأثر ذلك التغيير في بيان جمالية سياق اللفظة وإثراء الدلالات بما احتوته من جمال كاشفاً عن بعض وجوه إعجاز القرآن الكريم مصداقاً لقوله تعالى: قُل لَّوْ كَانَ الْبَحْرُ مِدَادًا لِّكَلِمَاتِ رَبِّي (سورة الكهف: 109).

Keywords


Article
The Two Accepted Female Narrators in Taqreeb Altahtheeb Mentioned in Alsaheehain (Critical Study)
الراويات المقبولات في تقريب التهذيب الوارد ذكرهن في الصحيحين دراسة نقدية

Pages: 289-308
Loading...
Loading...
Abstract

Praise be to (Allah), and the best peace and prayers be to His honorable prophet (Mohammed) and upon whose followers and companions . Allah had supported this nation with witness to be as a means to maintain His Prophet Sunnah from corruption, substitution and any disgraceful thing, so the eldest scholars used to write down , keep and study them in a narrative, knowledge critical, and examining way. Thus I aimed in thus research to focus light on one aspect which Allah had saved the Prophet's Sunnah ; that is the men science, and I focus on one of its partial of its parts; that is the word "Accepted" for IBN HAJAR which is upon the female narrators whom are described with and mentioned in Alsaheehain . This research is divided in to a foreword and three sections and an end. In the foreword I mentioned the reason of choosing this title and its importance, while in the first section I introduced IBN HAJAR and his book "Altaqreeb" , while in the second section I introduced the rank "accepted" for IBN HAJAR and his condition upon it. The third section consists the practical application upon the Accepted female Narrators by applying a summarized study about their status and the scholar's opinion upon them, then I end the with an end in which I stated the main results of the research and the recommendation I concluded. I pray (Allah) to accept this work pure to His Face. الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وأصحابه اجمعين ، وبعد : فقد خص الله سبحانه وتعالى هذه الامة بالاسناد الذي هو وسيلة من الوسائل التي حفظت بها السنة المطهرة من تحريف الغالين وانتحال المبطلين وتأويل الجاهلين ، وقد عكف المتقدمون على تدوينها وحفظها ودراستها ونقدها وتمحيصها، فأردت في هذا البحث ان اسلط الضوء على جانب مهم من الجوانب التي حفظت به السنة النبوية الا وهو علم الرجال فتناولت فيه جزئية من جزئياته وهي لفظ المقبول عند ابن حجر مطبقاً ذلك على الراويات اللواتي وصفن به في التقريب والوارد ذكرهن في الصحيحين ، فانقسم عملي فيه على مقدمة وثلاثة مباحث وخاتمة ، فأما المقدمة فقد ذكرت فيها سبب اختيار الموضوع وأهميته ، وقد حمل المبحث الاول التعريف بالحافظ ابن حجر وبكتابه التقريب ، في حين تضمن الثاني التعريف بمرتبة مقبول عند ابن حجر وشروطه فيه ، وأما الثالث فقد شرعت فيه بالتطبيق العملي على الراويات المقبولات وذلك باجراء دراسة موجزة عن احوالهن وآراء العلماء فيهن ، ثم ختمت البحث بخاتمة أشرت فيها إلى اهم النتائج والتوصيات التي توصلت اليها ، والحمد لله رب العالمين .

Keywords


Article
Names ( used for bribery) as One of the Most Important Reasons of Administrative Corruption
تسميات (حلت بدل الرشوة ) من أهم أسباب الفساد الإداري ودواعيه

Loading...
Loading...
Abstract

This paper consists of three sections , the first includes three issues : the meaning of what is used as brie like gift or bestowal , giving , fee , reward ,expenditures , tip , and the difference between bestowal and gift; and between bestowal and giving and what refers to these words which imply the meaning of the words used for bribery in the Holy Quran . The second section also includes the rules of what is paid in the synonymous names of bribery to raise oppression and the rules of gifts paid to officials and common people . The third section enfolds sayings of scientists in prohibiting what is paid as bribes to rulers , officials and so on , not devoting in accepting bribes and their effects in the administration of the state , prevention of the impacts of accepting bribes and their synonymous names. لقد تألف موضوع بحثي هذا من ثلاثة مباحث , المبحث الأول : وذكرت فيه ثلاثة مطالب : معاني ما حل بدل الرشوة كالهدية أو الهبة , والعطية، والأجرة , والرزق , والإكرامية , والمكافأة , والمصاريف , والبخشيش , والأتعاب , والفرق بين الهبة والهدية , وبين الهبة والعطية , وما يدل علي معاني هذه الألفاظ مما حل محل الرشوة في القرآن الكريم. المبحث الثاني : بينت فيه أحكام ما يدفع وقد حل محل الرشوة لرفع الظلم , وحكم ما حل بدل الرشوة كالهدايا وما في معناها للموظفين , الهدايا إلى العوام ممن ليس لهم ولاية . المبحث الثالث : وضحت فيه أقوال العلماء في تحريم الهدايا وما في معناها مما حل بدل الرشوة على الحكام والموظفين ونحوهم , وعدم التورع في قبول الهدايا وما في معناها وتأثيرها في إدارة الدولة , والوقاية من آثار قبول ما حل بدل الرشوة كالهدايا ومرادفاتها .

Keywords


Article
The Science of Matching in Al-Mujadala Sura
علم المناسبة في سورة المجادلة

Loading...
Loading...
Abstract

This research tackles Almunasaba the science of matching in Al-Muajdala Sura. We showed the meaning of the Science of Matching, which is the branch of science that shows the interpretation of the connections among the verses and suras within the system of inimitable. The choice of the subjectivity in the social and domestic and legislative. The research proves that the term is one of the Quranic sciences which arranges the verses and the sauras. It tackles the aspects of the vocal suitability of the semantic in the Quranic rhetoric. The Almunasaba is an important pillar in the curricle of the interpretation of the verse. Both try to the construct the Book of Allah in which the unity of the Quranic suras are proved and the miracles nature. The researcher shows that the sura of Almujadala is like other suras in the holy Quran has been linked to the content and the essence with the theme of the Sura. تناول هذا البحث علم المناسبة في سورة المجادلة ، وقد قمنا ببيان علم المناسبة وهو علم اضطلع ببيان سر الترتيب والروابط بين الآيات والسور ضمن النظم المعجز . وجاء اختيار هذه السورة لما لها من أهمية موضوعية في الجانب الاجتماعي والبناء الأسري والتشريعي . وأثبت البحث أن المناسبة مصطلح من مصطلحات علوم القرآن يقوم على الترتيب والروابط بين الآيات السور ويتناول أوجه التناسب الصوتي واللفظي والمعنوي في البيان القرآني . وإن علم المناسبة ركن أساس في منهج التفسير وكلاهما يقف على مقاصد السور وأهدافها في تفسير كتاب الله الكريم وبها تثبت وحدة السور القرآنية والإعجاز القرآني . وبيّن البحث أن آيات سورة المجادلة مترابطة مع بعضها من أولها إلى آخرها مثلها كمثل جميع سور القرآن الكريم ، وقد ارتبط أسمها بمضمونها وتناسبت فاتحتها مع خاتمتها وإن فاصلة كل آية من آياتها لها علاقة مع موضوع الآية .

Keywords


Article
The fact that the tattoo in terms of legitimacy and medical
حقيقة الوشم من الناحية الشرعية والطبية

Loading...
Loading...
Abstract

That God created man in the best stature and was filed instinct adornment and beautification , but Islam did not leave a free rein to these instincts , but tuned according to the rules of Islam and Islamic law . Although the motivation for taking this subject is opening up to the outside world and Ancharalvesad in the country and for the generation and abandon the customs and traditions , has been scientifically proven and legitimate that the tattoo several risks , including infection Pfyrus hepatitis and AIDS ... etc. . Among the most important results : The tattoo is not a recent phenomenon , but is an old phenomenon was prevalent in earlier civilizations , and a tattoo of a large role in the demolition of the values and behaviors , and this in turn affects all areas of life , whether it is health or physical, mental or moral . The most important recommendations : - Be on the lookout for this phenomenon and the statement of risks in all areas . - Scientists must show us that the phenomenon of tattoo is not an ornament, but is changing the creation of God, and that by holding seminars and courses . - Activating the role of institutions and educating young people the dangers of cross tattoo and modern means of communication and internet TV إن الله خلق الإنسان في أَحسن تقويم وأودع فيه غريزةَ التزيُّن و التجمل ، ولكن الإسلام لم يترك العنان لهذه الغرائز ، ولكن ضبطها وفقا لقواعد الإسلام و الشريعة الإسلامية . وإن الدافع للكتابة في هذا الموضوع هو الانفتاح على العالم الخارجي وإنتشار الفساد في البلاد و وتخلي الجيل عن العادات والتقاليد ، وقد ثبت علمياً وشرعياً أن للوشم مخاطر عدة منها الإصابة بفايروس التهاب الكبد و الإيدز...الخ . ومن أهم النتائج : إن الوشم ليس بظاهرة حديثة بل هو ظاهرة قديمة كانت سائدة في الحضارات السابقة ، و للوشم دورا كبير في هدم القيم والسلوكيات ،وهذا بدورة يؤثر على جميع مجالات الحياة ، سواء كانت صحية أو بدنية أو نفسية أو معنوية . و من أهم التوصيات : - ضرورة التنبه لهذه الظاهرة وبيان مخاطرها في جميع المجالات . - يجب أن يبين العلماء لنا إن ظاهرة الوشم ليست من الزينة، ولكن هي تغيير لخلق الله وذلك عن طريق عقد الندوات والدورات. - تفعيل دور المؤسسات و تثقيف الشباب بمخاطر الوشم عبر وسائل الاتصال الحديثة كالانترنيت والتلفاز .

Keywords


Article
Conversations related to the education of girls (Analytical Study)
الأحاديث المتعلقة بتربية البنات (دراسة تحليلية)

Loading...
Loading...
Abstract

Eating this search a range of women, who are girls, study the prophetic education and care, which shows the position of street Karim  girls. Include on the education of girls only, do not address the disproportionately female, as it does not address the conversations related to the education of children in general, because the research seeks to highlight privacy in the education of girls, and the extent of Islam care for them. As analytical approach of the study, examining the graduation talk, then judge him, and then a strange statement from him and then explained, and then the most important statement instructs him. Were these conversations either in the charity for girls, or forbidding and anoint, or in playing education, or the virtue brought up. The search is divided these divisions, followed by the conclusion set out the main findings and recommendations. تناول هذا البحث طائفة من النساء ، وهنَّ البنات ، بدراسة الأحاديث النبوية التي خصَّتهنَّ بالتربية والرعاية ، التي تُبيِّن موقف الشارع الكريم من البنات . فاشتمل على تربية البنات فقط ، فلا يتناول غيرهن من الإناث ، كما إِنَّه لا يتناول الأحاديث المتعلقة بتربية الأبناء عموماً ، ذلك لأنّ البحث يسعى إلى إبراز الخصوصية في تربية البنات ، ومدى عناية الإسلام بهنَّ . كما كان منهج الدراسة فيه تحليلية ، بدراسة تخريج الحديث ، ثم الحكم عليه ، ثم بيان الغريب منه ثمَّ شرحه ، وبعد ذلك بيان أهم ما يرشد إليه . فكانت هذه الأحاديث إما في الإحسان للبنات ، أو النهي عن وأدهنَّ ، أو في التربية باللعب ، أو في فضل تربيتهنَّ . فالبحث مقسم بهذه التقسيمات ، ثم تبعتها خاتمة مــبــيِّـــنـــة أهـــــــمَّ الــنــتـــائـــج والتوصــيـــات .

Keywords


Article
مفهوم العلم في الفكر الإسلامي

Authors: م.م. ساجد صبري نعمان
Pages: 397-412
Loading...
Loading...
Abstract

Puts Koran tidy great for science and reason and thought in Islam in terms of prestige and foremost is the light of science and a decent life for the well-off societies Ataattor only ignorant of science and knowledge. I knew in my research of this science and thought the language and idiomatically and showed the status of science in Islamic thought Fbalalm fear God and are getting it closer and looked forward to the greatness of his creation of the universe Budaiya in the system , accuracy and science come out of the darkness of ignorance the light of science Wen polytheism to monotheism and from slavery to freedom and cited Koranic verses that urges the flag and the honor and prestige of science is the highest honors it oversees science has gained much luck of the world and the status of a large and respect in the hearts of people and high status with Allah .يضع القرآن الكريم مرتبة عظيمة للعلم والعقل والفكر في الإسلام من حيث المكانة والمقام فالعلم هو نور الحياة الكريمة والرغيدة فالمجتمعات الجاهلة لا تتطور إلا بالعلم والمعرفة. فقد عرفت في بحثي هذا العلم والفكر لغة واصطلاحا وبينت مكانة العلم في الفكر الإسلامي فبالعلم تخشى الله وتزداد منه قربا وتطلع على عظمة خلقه لهذا الكون البديع في النظام والدقة وبالعلم تخرج من ظلام الجهل النور العلم ون الشرك الى التوحيد ومن العبودية الى التحرر وأوردت الآيات القرآنية التي تحث على العلم ومكانته وان شرف العلم هو اعلى مراتب الشرف فمن تشرف بالعلم فقد نال حظا وافرا من الدنيا ومكانة كبير واحترام في قلوب الناس ومنزلة عالية عند الله .

Keywords


Article
دراسة تحليلية لاسباب الفقر من وجهة نظر العراقيين في محافظة ديالى دراسة ميدانية 2013

Loading...
Loading...
Abstract

يعد شبح الفقر من أكثر المشكلات التي باتت تؤرق سكان المعمورة وقد تضافرت جملة من الاسباب والعوامل على المستويين المحلي والعالمي لتوسيع دائرة الفقر على الصعيد العالمي. وفي العراق تعرض النسيج الاجتماعي الى ما يشبه الصدمة العنيفة "ولاسيما بعد عام 2003 ولحد الآن" وتبرز آثار هذه الصدمة من خلال تفاقم حجم الفقر والتهميش والاقصاء الاجتماعي، ويتجه الرأي حالياً الى أن القضاء على الفقر يتطلب تركيز الجهود على تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية وايجاد خدمات الامان الاجتماعي والرعاية الاجتماعية للنهوض باوضاع الفقراء. إن محاصرة الفقر والتخفيف من آثاره المدمرة يتطلب دراسة مستفيظة لظاهرة الفقر والاسباب الاقتصادية والاجتماعية والديمغرافية التي أدت الى ظهورها وتفاقهما وانتشارها ولتحقيق ذلك تم تحديد عينة الدراسة من 1526 أسرة مبحوثة، وقد تم تصميم استمارة استبانة لجمع البيانات والمعلومات حول هذه الظاهرة، وتم توزيعها بشكل عشوائي على الوحدات الادارية من جهة وحسب التصنيف الحضري والاقليمي للمحافظة من جهة اخرى. لقد استخدم الباحث الاحصاء التحليلي وخاصة التحليل العاملي Factor analysis وتحليل الانحدار Regression analysis من خلال الحزمة الاحصائية "SPSS" لتحليل بيانات البحث، ويتضح من خلال نتائج التحليل أن المبحوثين قد حددوا مجموعة من الاسباب المؤدية الى ظاهرة الفقر منها اسباب اقتصادية، واجتماعية واخرى ديمغرافية. وقد كشفت نتائج التحليل الاحصائي وجود علاقات ذات دلالة احصائية بين "عدم توفر فرص العمل، والاعاقة والمرض، والكسل وعدم السعي الحقيقي لزيادة الدخل، والفساد المالي والاداري" والفقر في المحافظة.

Keywords


Article
Esidents of the Cities of Iraq 1997-2009
سكان مدن العراق 1997-2009

Loading...
Loading...
Abstract

The study aims to highlight the urban population in Iraq for the period between the years 1997-2009. To achieve the objectives of the study, required to show three Detectives first one devoted to the study of urbanization trends in Iraq while eating II volumetric mattresses for Iraq's cities, and came in third section the geographical distribution of thirty major cities in Iraq. The study found among other conclusions, including the presence of 12 Iraqi city in 2009 exceeded the number of population of the urban 12%, as noted declining share of the province, which represents the capital was attended by the country in 2009, as demonstrated by the trends of the urban population it is less toward category volumetric first (5000 -10000) people in favor of the volumetric Category sacond and third, which is reflected in the forms of urban Ahram her. And that most of the provinces includes the city of one major, while popping three provinces with more than a city like Basra included (4) Cities and Nasiriyah (3) Cities and Mosul (3) cities, and finally "showed the geographical distribution of Iraq's cities and presence (19) major city in the alluvial plain and (5) major cities in the semi-mountainous region and (3) cities in the mountainous region whil the west dosert includ (2) majer cities . تهدف الدراسة الى تسليط الضوء على السكان الحضر في العراق للمدة الواقعة بين عامي 1997-2009 . ولتحقيق هدف الدراسة ، اقتضى ان تظهر بثلاث مباحث خصص ألاول منها لدراسة اتجاهات التحضر في العراق بينما تناول الثاني المراتب الحجمية لمدن العراق ، وجاء في المبحث الثالث التوزيع الجغرافي للمدن الثلاثون الكبرى في العراق . وقد توصلت الدراسة الى جملة استنتاجات منها وجود 12 مدينة عراقية في عام 2009 تجاوز عدد سكانها 12% ، كما لوحظ تناقص حصة المحافظة التي تمثل العاصمة من حضر القطر في عام 2009 ، كما تبين من اتجاهات السكان الحضر انها تقل باتجاه الفئة الحجمية الاولى (5000-10000 ) نسمة لصالح الفئة الحجمية الثانية والثالثة مما انعكس على اشكال الاهرام الحضرية لها . وان اغلب المحافظات تضم مدينة كبرى واحدة ، في حين ظهرت ثلاث محافظات تضم اكثر من مدينة كبرى مثل البصرة ضمت ( 4) مدن والناصرية (3) مدن والموصل (3) مدن ، واخيرا" اظهر التوزيع الجغرافي لمدن العراق وجود (19) مدينة كبرى في السهل الرسوبي و (8) مدن كبرى في المنطقة الجبلية و شبة الجبلية في حين لم تضم منطقة الهضبة الغربية سوى مدينتان .

Keywords


Article
Cartographic analysis of the distribution of the population in Al-Amil district
تحليل خرائطي لتوزيع السكان في حي العامل

Loading...
Loading...
Abstract

The mapping of the human distributions big role in the analysis of quantitative aspects represented on the maps . Among the most prominent types of maps of human are maps of the population that help professionals in the geographic population to analyze geographic information , in order for this geographical analysis right had to be maps Representative by the population distribution and density is very accurate (and relying on satellite images ) to give the actual picture of the population. Among the most prominent methods used to represent the population maps conscious , my way of charts , and the spatial gradient , has been used in digital G.I.S software that was given so that the outputs of accurate maps showed points of concentration of population and density and growth . Through the analysis of maps of the population in the Amil district between censuses (1997-2009) m shows that the biggest number of residents in the locality ( 805 ) , and the growth rate was negative in the neighborhood except the locality ( 801 ) was credited , and recorded the highest population density in the neighborhood in the locality ( 813 ) amounted to more than 300 people / hectare while the actual density in this camp to the ( 368 ) p / h in 2009. إن لخرائط التوزيعات البشرية دور كبير في تحليل الجوانب الكمية الممثلة على الخرائط . ومن أبرز أنواع الخرائط البشرية هي خرائط السكان التي تساعد المختصين في جغرافية السكان على تحليل المعلومات الجغرافية ، وكي يكون هذا التحليل الجغرافي صحيحاً توجب أن تكون الخرائط الممثل عليها توزيع السكان وكثافتهم دقيقة جداً (وذلك بالاعتماد على المرئيات الفضائية) لإعطاء الصورة الفعلية للسكان . ومن أبرز طرائق تمثيل خرائط السكان استخداماً وادراكاً ، طريقتي الخرائط البيانية ، والتدرج المساحي ، وقد تم استخدامهما بشكل رقمي ببرمجيات GIS بحيث اعطيت مخرجات دقيقة لخرائط بينت نقاط تركز السكان وكثافتهم ونموهم . ومن خلال تحليل خرائط السكان في حي العامل مابين تعدادي (1997-2009)م تبين ان اكبر عدد سكان في محلة (805) ، وكان معدل النمو بالسالب في الحي عدا محلة (801) كان بالموجب ، هذا وسجلت أعلى كثافة سكانية في الحي في محلة (813) بلغت أكثر من 300 شخص/هكتار بينما بلغت الكثافة الفعلية في هذه المحلة الى (368) شخص/هكتار في عام2009م.

Keywords


Article
HOUSING NEED & HOUSING DEMAND us acase study Al Falluja
الاسس العلمية لتقدير الحاجة السكنية والطلب السكني دراسة تطبيقية لمدينة الفلوجة

Loading...
Loading...
Abstract

The lack of housing units is considered as a weakness in the housing sector which is formed one of the basic sectors in the national economy. Housing demand mast be studied and scientifically estimated by the factors affecting it in order to demolish the gap between the existed assets of housing and the expected demanded assets, during the followed period. Therefore this paper attempts to present the scientific principles to estimate the housing need and housing demand ib one of Iraqi cities which has a lack in its housing assets, because of the increasing need for housing units. يشكل نقص الوحدات السكنية ضعفاً في قطاع الاسكان الذي يشكل احد القطاعات الاساسية في الاقتصاد الوطني لذلك يتوجب دراسة الحاجة السكنية وتقديرها بشكل علمي من خلال معرفة العوامل المؤثرة بها سعياً الى ردم الفجوة بين ماهو موجود من رصيد سكني وما هو متوقع او مطلوب خلال الفترة الزمنية اللاحقة . لذلك يسعى هذا البحث الى تقديم الاسس العلمية لتقدير الحاجة السكنية والطلب السكني في احد المدن العراقية التي بات رصيدها السكني لايسد الحاجة المتزايدة الى الوحدات السكنية.

Keywords


Article
الخصائص السكانية للأقليات المسلمة في الولايات المتحدة الامريكية الواقع والافاق المستقبلية

Loading...
Loading...
Abstract

The estimated number of Muslims in the Americas, including nearly four million Muslims .And includes the Muslim community in North America more than three million Muslims from more than two million of them of African descent. The estimated number of Muslims in South and Central America about 400 thousand Muslims. There are many Islamic organizations in the United States have significant activity , such as the Muslim Students Federation and the Union branches in most states, and this has helped in the establishment of the Union other associations such as the Union of Muslim Social Scientists . The Union of Concerned Scientists and engineers Muslims and the Federation of Muslim doctors. In addition to these unions there are numerous Islamic centers and associations. Perhaps the biggest problems facing the Muslim minorities in the United States , the problem of partisanship or fragmentation due to regional differences , which they carried with them from their homes , in addition to cluttering and lack of concentration in certain areas because of the breadth of the United States. يقدر عدد المسلمين في الأمريكتين بما يقرب من أربعة ملايين مسلم . وتضم الجالية الإسلامية في أمريكا الشمالية أكثر من ثلاثة ملايين من المسلمين منهم أكثر من مليونين من أصل أفريقي . ويقدر عدد المسلمين في أمريكا الجنوبية والوسطى بنحو 400ألف مسلم . وهناك منظمات إسلامية عديدة في الولايات المتحدة الأمريكية لها نشاط ملموس مثل: اتحاد الطلبة المسلمين ولهذا الاتحاد فروع في أكثر الولايات ، وقد أسهم هذا الاتحاد في إنشاء اتحادات أخرى مثل اتحاد العلماء الاجتماعيين المسلمين . واتحاد العلماء والمهندسين المسلمين واتحاد الأطباء المسلمين. وإلى جانب هذه الاتحادات هناك المراكز الإسلامية العديدة والجمعيات. ولعل أكبر المشكلات التي تواجه الأقليات المسلمة في الولايات المتحدة ، مشكلة التحزب أو التشرذم بسبب الخلافات الإقليمية التي حملوها معهم من أوطانهم ، بالإضافة إلى التبعثر وعدم التركز في مناطق محددة بسبب اتساع الولايات المتحدة .

Keywords


Article
التحديات التي تواجه الوطن العربي في القرن الحادي والعشرين

Loading...
Loading...
Abstract

Enjoy the Arab world potential human and material is enormous, in addition to the strategic location qualify him to play a leading role in the contemporary international system, at a time has the Fed several Arab countries a huge stock of oil is accounted for (45%) of the global stock of this wealth, and reaches the value of investment Arabic external to the ( 1400 Billion $). A number of Arab backwardness of scientific, cultural, social and weigh the debt burden of a number of other Arab countries, with an estimated total debt Arab in 2006, about (800 billion $). In this paper we will review the challenges facing the Arab world countries, which are many and serious, as a part of Geopolitics is designed to examine the elements of strength and weakness in the construction of Arab States, therefore embarked study to discuss and diagnose phenomena geopolitical and down to determine effective solutions to insure that the Arab world a bright future among the nations of the earth through the debate and simulate minds and purpose solutions according to in-depth understanding of the problems of political and tracks the economic and its social. Through study of the challenge of civilization faced by the Arabs and the crisis of Arab identity in a changing world and a and renewed and discussed issues of development and underdevelopment in the Arab world , then the implications of the new international order on the Geopolitical realities Arab, and finally challenge the Zionist, which is (motivation contrast). The sustainability of the Arab nation and the loss or fragmentation of identity in a globalized world , with other nations enjoy the distinct character of civilization , spread over continents of this planet. =يتمتع الوطن العربي بإمكانات مادية وبشرية هائلة إضافة إلى موقع إستراتيجي تؤهله لأن يلعب دوراً ريادياً في النظام الدولي المعاصر، وفي الوقت الذي تمتلك فيه دولاً عربية عدة مخزوناً هائلاً من النفط يشكل ما نسبته (45%) من المخزون العالمي لهذه الثروة، وتصل قيمة الاستثمارات العربية الخارجية إلى (1400) مليار دولار أمريكي، يعاني عدد من الدول العربية التخلف العلمي والثقافي والاجتماعي وتثقل الديون كاهل عدد آخر من الدول العربية، إذ يقدر إجمالي الدين العربي في عام 2006 بحوالي (800) مليار دولار أمريكي، وفي هذا البحث سنستعرض التحديات التي يواجهها الوطن العربي في القرن الحادي والعشرين وهي كثيرة وجسيمة وذلك في إطار جيوبولوتيكي يتوخى دراسة عناصر الضعف والقوة في بناء الدول العربية، لذا عكفت الدراسة على مناقشة وتشخيص الظواهر الجيوسياسية وصولاً إلى تحديد الحلول الناجعة التي تكفل للوطن العربي مستقبلاً زاهراً بين أمم الأرض عبر إثارة النقاش وشحذ العقول واقتراح الحلول وفق فهم معمق لمشكلاته السياسية ومساراته الاقتصادية وتداعياته الاجتماعية وذلك عبر دراسة التحدي الحضاري الذي يواجهه العرب وأزمة الهوية العربية في عالم متغير ومتجدد وبحث قضايا التنمية والتخلف في الوطن العربي ثم تداعيات النظام الدولي الجديد على الواقع الجيوسياسي العربي.

Keywords


Article
Effect of the rational Emotive Therapy in Reducing the Future anxiety for Students university
اثر العلاج العقلاني الانفعالي في خفض قلق المستقبل لدى طلبة الجامعة

Authors: م.د نادرة جميل حمد
Pages: 559-586
Loading...
Loading...
Abstract

The Future Anxiety phenomcna is Shaping ahuge danagerous for students univer sity especially for the Fourth Class that’s the Finally stage in the study ther fore the aim of this research is idcntifying ffect of the connseling program in Reducing . The Future anxiety for those students sothat to replay the amblance state and to veduce the psychological Disorders there fore the researcher used Alabadi scale (2012) then investigated the validty and reliability and The item power of Discrimination . The statistical Tools that the rescar cher used are Man whl they Test – Qi squar .Ttest for cne sample by using and constructing the counseling pvogram by using 1- Rational 2- Emotive 3- therapy for (Ellise) consisted of (12th) sessions . The period on one session (45) minutes for the Fourth classes. The Researcher veached to the Folloing Results : The Connseling program affected in Reducing the Future anxity For the students university Tinally the researcher sets many suggestions 8 Recommendations. ان ظاهرة قلق المستقبل تشكل خطورة كبيرة على طلبة الجامعة وخاصة طلبة صفوف الرابعة وهي المرحلة الاخيرة في الدراسة لذلك هدف البحث الى تعرف مستوى قلق المستقبل وبناء برنامج ارشادي ومعرفة اثر البرنامج الارشادي في خفض قلق المستقبل لدا هؤلاء الفئة من اجل ان تعيد اليهم حالة التوازن والتخلص من الاضطرابات النفسية لذلك استخدمت الباحثة مقياس العبادي 2010 واستخرج الصدق والثبات له واستخرج تميز الفقرة ، ومن الوسائل الاحصائية التي استخدمتها الباحثة هي اختبار مان وتني واختبار مربع كاي واختبار التائي لعينة واحدة واستعمال الحقيبة الاحصائية spss وكذلك قامت الباحثة ببناء برنامج ارشادي بأسلوب العلاج العقلاني الانفعالي لـ (الس) يتكون من 12 جلسة مدة الجلسة 45 دقيقة على طلبة الصف الرابع وتوصلت الباحثة الى ان للبرنامج الارشادي اثر في خفض قلق المستقبل لدا طلبة الجامعة وتوصلت الى جملة من التوصيات والمقترحات . مفاتيح الكلمات ( Keyword) Future anxiely Rational Emoive therapy

Keywords


Article
The Annual And Monthly Variation Reoccurence For The Tropical Cyclones(Hurricane) And Other Phenomena That Have An Impact On
تباين التكرار السنوي والشهري للأعاصير المدارية (الهيريكين) وبعض الظواهر المؤثرة فيها

Loading...
Loading...
Abstract

Tropical cyclones formed between latitudes (10-20) north and south of the equator and sometimes wit hen (5) degree north and south of the equator, and composed without the lack of Coriolis force on the equater itself > The phenomenon liturgical do not occur only if a number of conditions with high temperature water to (27 degrees clesius) or more and the depth (50 meters),leading to low pressure to(850 mb) sometimes generators instability of the air column above the water ,which increases the evaporation process unit with a severe decrease in temperature to rise with no wind shear because it hinders the process of the evalution of cyclone. The availability of these conditions consists hurricane eye component that of a few kilometers in diamter and features reposefully air and free of clouds revolve around cumulus clouds in a spiral pattern component huge wall with heavy rain clouds rising up to (150 miles). The move hurricane in generally from west to east and fades once it enters the land.And be for the Intertropical Convergence Zone big role in control sites of hurricanes, and the phenomenon of the items in increasing occurrences hurricanes. It also AL-Nino to increase reoccurence hurricane unlike lanina that reduces reoccurence ,in addition to the Global Warming has been instrumental in increasing frequency hurricane which is the largest repetitions in the Western Pacific Ocean , followed by East Ocean itself and then the North Atlantic and South Pacific and finally the Northern Indian Ocean تتكون الأعاصير المدارية (الهيريكين) فوق المسطحات المائية بين دائرتي عرض(10-20) درجة شمال وجنوب خط الاستواء وأحيانا شمال (5) درجة شمال وجنوب الاستواء,ولا تتكون دون ذلك لانعدام قوة كوريوليس, وليتكون الهيريكان يجب أن تكون درجة حرارة سطح الماء (27) درجة مئوية ولعمق (50) مترا مصحوبة بحالة من عدم الاستقرار الهوائي فوق المياه لحدوث انخفاض ضغطي شديد قد يصل إلى (850) مليبارا مما يساعد على حدوث عملية تبخر كبيرة, فضلاً عن عدم وجود قطع هوائي في طبقات الجو العليا لأنها تعرقل تطور الهيريكان. وتبلغ مساحة عين الإعصار عدة كيلومترات يدور حولها جدار من الغيوم التراكمية المزنية, وحركته العامة من الغرب إلى الشرق و يتلاشى ويندثر بمجرد دخوله اليابس. ومعظم حالات تكونه تكون ضمن نطاق الجبهة الاستوائية, وقد وجد أن معدل تكراره يتزايد في سنوات النينو وتتراجع في سنوات اللانينا, كما أن لظاهرة الاحترار العالمي دور في زيادة تكراراته. وقد وجد أن اكبر تكرار سنوي للهيريكين يحدث في غرب المحيط الهادي يليه شرق المحيط نفسه ثم جنوب المحيط الهندي ثم شمال الأطلسي ثم جنوب الهادي وأخيرا شمال المحيط الهندي.

Keywords


Article
Distribution the size population of the urban centers in Baghdad Governorate
توزيع أحجام سكان المراكز الحضرية في محافظة بغداد

Authors: م.د. رعد مفيد أحمد
Pages: 607-636
Loading...
Loading...
Abstract

This research is aiming to stand on the nature of the herarichy of the urban centers in Baghdad province, through the size spreading of the centers, passing by the base of the rank-size, reaching to the relation among these centers and the distances among them, and identifying the layers of the urban centers and their services for one year period in 2012, i.e. putting general standards for the series of the urban centers in accordance to the population sizes reaching to an integrate urban system, depending on descriptive and quantities curriculum in analyzing the phenomenon. The most important result reached by the thesis is that Baghdad civilization degree in 2012 was (87.3%) with inclination degree of (18.1) from the urbanism general level which is (69.2%), they represent the first class province among Iraq provinces. And the size category is (100001-500000) people, which the head of the rest of the categories, where it attract the greatest number of the urban centers which are (20) centers, to constitute a ratio (62.5%) and with a population of (4110687) people to reach a ration increasing of (56%) of the total population, and this category is the most spread on the area of Baghdad province, The urban centers do not take the relation between the size and the number which is said of the increase of the urban centers number in the small size category, where it appeared that numbers are increased by the size category increasing, i.e. the relation is direct, this depends on the power of influence the city of Baghdad in its provinces and districts. يستهدف البحث الوقوف على طبيعة هرمية المراكز الحضرية في محافظة بغداد، من خلال التوزيع الحجمي للمراكز، مروراً بقاعدة المرتبة- الحجم، وصولاً إلى العلاقة بين أحجام تلك المراكز وتباعدها بعضها عن بعض، وتحديد طبقات المراكز الحضرية وخدماتها في زمن محدد لسنة 2012، أي وضع معايير عامة لتسلسل المراكز الحضرية حسب أحجامها السكانية للوصول إلى نظام حضري متكامل، معتمداً في ذلك المنهج الوصفي الكمي في تحليل الظاهرة. وأبرز ما توصل اليه الباحث ان درجة تحضر محافظة بغداد لسنة 2012 بلغت (87.3%) بدرجة انحراف ايجابي (18.1) عن المستوى العام للتحضر البالغ (69.2%)، لتحتل المرتبة الأولى بين محافظات العراق. وان الفئة الحجمية (100001- 500000) نسمة، تعد المتسيدة على باقي الفئات الحجمية، اذ استقطبت العدد الأكبر من المراكز الحضرية البالغة (20) مركزاً، مكونة نسبة (62.5%) بحجم سكاني كبير بلغ (4110687) نسمة زادت نسبته على (56%) من المجموع الكلي للسكان، وهذه الفئة هي الأكثر انتشاراً على مساحة محافظة بغداد، ولا تتخذ أعداد المراكز الحضرية العلاقة بين الحجم والعدد التي تقول بازدياد أعداد المراكز في الفئة الحجمية الصغيرة، إذ ظهر ان الأعداد تزداد كلما ازدادت الفئة الحجمية، أي العلاقة بينهما طردية، وهذا يعتمد على قوة تأثير مدينة بغداد في اقضيتها ونواحيها.

Keywords


Article
Extract some of Geomorphologic features from Digital elevation model DEM data for Koi basin Northern Iraq
استخلاص الخصائص الجيومورفولوجية من بيانات نموذج الارتفاع الرقمي DEM لحوض وادي كوي شمال العراق

Loading...
Loading...
Abstract

IN these research was extract more important Geomorphologic features of Koi basin area which located Geographically south west Erbil government between latitude(40 00_39 70 ) and longitude (47 50_45 00 ) from Digital elevation model DEM was represented the area with DEM firstly then construct many types of map from it like contour line map, The Triangulated Irregular Network (TIN) ,fixing types of slopes in district which ranging from flat to steep , limitation hydrological drainage network was Determine four secondary basin in it within use GIS Geographical Information System Arc GIS.9 which include features of Spatial analysis, 3Danalysis. تم في هذا البحث استخلاص بعض اهم الخصائص الجيومورفولوجية لمنطقة حوض كوي التي تقع جغرافيا جنوب شرق محافظة اربيل بين دائرتي عرض(70̎ o 39_00̎ o 40 )وخطي طول(̎00 o 45_50̎ o47)من نموذج الارتفاع الرقمي DEM اذ تم تمثيل المنطقة بنموذج الارتفاع الرقمي اولا ثم تنشأ عدة خرائط منها خريطة خطوط الارتفاعات المتساوية وشبكة المثلثات غير المنتظمة (TIN) وتعيين انواع الانحدارات في المنطقة والتي تتراوح ما بين المستوية الى الشديدة الانحدار (1.3 o _63 o) و كذلك تحديد شبكة الصرف الهيدرولوجي في المنطقة اذ تم تحديد اربع احواض ثانوية فيها من خلال استخدام برنامج نظم المعلومات الجغرافية.9 GIS ARC ضمن خاصيات التحليل المكاني Spatial analysis والتحليل ثلاثي الابعاد 3D Analysisالموجودة في البرنامج المذكور آنفا .

Keywords


Article
Digital model of electoral map and its role in determining the spatial relationships between the total number of voters and voters of Iraqi and state of law coalitions
نموذج الخريطة الانتخابية الرقمية ودورها في تحديد العلاقات المكانية بين عدد الناخبين الكلي وناخبي ائتلافي العراقية ودولة القانون

Loading...
Loading...
Abstract

تعرف الجغرافية السياسية بأنها العلم الذي يهتم بدراسة الدولة وظواهرها السياسية وتحليلها مكانياً، وبما ان الانتخابات هي إحدى تلك الظواهر فقد اتجهت إليها الجغرافية السياسية لدراستها وتحليلها عبر فرعها المعاصر جغرافية الانتخابات تعد جغرافية الانتخابات الوجه التطبيقي للجغرافية السياسية والتي تدرس الدولة كظاهرة على سطح الأرض، ويمكن اعتبار جغرافية الانتخابات من أكثر فروع الجغرافية السياسية فعالية وتعلقاً بالدول وشؤونها. الانتخابات هي عملية صنع القرار والتي يقوم بها الشعب باختيار فرد منهم لمنصب رسمي وهي الطريقة المعتادة التي تتبعها الديمقراطية الحديثة في ملء المقاعد في المجلس التشريعي ( البرلمان ) تتمثل الخريطة الانتخابية بالتوزيع الجغرافي للأصوات والمقاعد التي يحصل عليها الكيان السياسي ضمن حدود الدوائر الانتخابية التي تقسم اليها الدولة ودلك من اجل الحصول عل تفسير منطقي للظاهرة الانتخابية وترسم الخريطة الانتخابية بعدة طرق اعتمادا على مجموعه من التقنيات الكمية حيث يتم تصنيف البيانات الانتخابية إحصائيا ويتم تمثيل هده البيانات على الخريطة الكترونيا او موضوعيا لكي يبرز التباين المكاني للظاهرة الانتخابية في كون أين تتركز القوة الانتخابية للحزب او الكيان السياسي او مراكز ضعفه الانتخابي وبالتالي معالجة هدا الضعف علميا من خلال الدراسات والبحوث العلمية لذلك استخدم البحث تقنية نظم المعلومات الجغرافية GIS في رسم الخريطة الانتخابية لحالة البحث الدراسة والتي تتميز بكونها مرتبطة بقاعدة بيانات يمكن تحديثها الكترونيا في كل انتخابات تجرى وذلك توفيرا للجهد والمال والوقت . وقد اتخذ البحث من نتائج انتخابات ائتلافي العراقية ودولة القانون حالة دراسية للبحث لتوضيح كيفية تحديد مراكز القوة والضعف الانتخابي لكلا الائتلافيين من خلال نموذج الخريطة الرقمية الانتخابية كذلك استخدام تقنية الارتباط والانحدار في تحديد العلاقات المكانية وقد تكون البحث من اربعة مباحث كان المبحث الأول يوضح الاطار النظري للبحث من مشكلة وفرضية ومنطقة دراسة واهمية البحث وتنظيمه فيما برز المبحث الثاني بالمفاهيم الاساسية للخريطة الرقمية الانتخابية وطرق بناءها وتحديثها فيما كان المبحث الثالث يتناول حالة الدراسة الانفة الذكر وكان المبحث الرابع يتناول العلاقات المكانية بين عدد الناخبين الكلي ومتغيرات القاسم الانتخابي وعدد ناخبي العراقية ودولة القانون ليخلص البحث الى مجموعة من الاستنتاجات تعرف الجغرافية السياسية بأنها العلم الذي يهتم بدراسة الدولة وظواهرها السياسية وتحليلها مكانياً، وبما ان الانتخابات هي إحدى تلك الظواهر فقد اتجهت إليها الجغرافية السياسية لدراستها وتحليلها عبر فرعها المعاصر جغرافية الانتخابات تعد جغرافية الانتخابات الوجه التطبيقي للجغرافية السياسية والتي تدرس الدولة كظاهرة على سطح الأرض، ويمكن اعتبار جغرافية الانتخابات من أكثر فروع الجغرافية السياسية فعالية وتعلقاً بالدول وشؤونها. الانتخابات هي عملية صنع القرار والتي يقوم بها الشعب باختيار فرد منهم لمنصب رسمي وهي الطريقة المعتادة التي تتبعها الديمقراطية الحديثة في ملء المقاعد في المجلس التشريعي ( البرلمان ) تتمثل الخريطة الانتخابية بالتوزيع الجغرافي للأصوات والمقاعد التي يحصل عليها الكيان السياسي ضمن حدود الدوائر الانتخابية التي تقسم اليها الدولة ودلك من اجل الحصول عل تفسير منطقي للظاهرة الانتخابية وترسم الخريطة الانتخابية بعدة طرق اعتمادا على مجموعه من التقنيات الكمية حيث يتم تصنيف البيانات الانتخابية إحصائيا ويتم تمثيل هده البيانات على الخريطة الكترونيا او موضوعيا لكي يبرز التباين المكاني للظاهرة الانتخابية في كون أين تتركز القوة الانتخابية للحزب او الكيان السياسي او مراكز ضعفه الانتخابي وبالتالي معالجة هدا الضعف علميا من خلال الدراسات والبحوث العلمية لذلك استخدم البحث تقنية نظم المعلومات الجغرافية GIS في رسم الخريطة الانتخابية لحالة البحث الدراسة والتي تتميز بكونها مرتبطة بقاعدة بيانات يمكن تحديثها الكترونيا في كل انتخابات تجرى وذلك توفيرا للجهد والمال والوقت . وقد اتخذ البحث من نتائج انتخابات ائتلافي العراقية ودولة القانون حالة دراسية للبحث لتوضيح كيفية تحديد مراكز القوة والضعف الانتخابي لكلا الائتلافيين من خلال نموذج الخريطة الرقمية الانتخابية كذلك استخدام تقنية الارتباط والانحدار في تحديد العلاقات المكانية وقد تكون البحث من اربعة مباحث كان المبحث الأول يوضح الاطار النظري للبحث من مشكلة وفرضية ومنطقة دراسة واهمية البحث وتنظيمه فيما برز المبحث الثاني بالمفاهيم الاساسية للخريطة الرقمية الانتخابية وطرق بناءها وتحديثها فيما كان المبحث الثالث يتناول حالة الدراسة الانفة الذكر وكان المبحث الرابع يتناول العلاقات المكانية بين عدد الناخبين الكلي ومتغيرات القاسم الانتخابي وعدد ناخبي العراقية ودولة القانون ليخلص البحث الى مجموعة من الاستنتاجات

Keywords


Article
Implications of visual techniques and their relationship to the determinants of relational Interior Design
الانعكاسات المرئية للتقنيات وعلاقتها الترابطية لمحددات التصميم الداخلي

Loading...
Loading...
Abstract

The substantive study of the techniques of production and its relationship with relational determinants of interior design and its importance within the spaces of Interior is important in interior design, where lies the study, said in a statement that the awareness of the beneficiary of the techniques have become a necessity designed nature of this era that the aim of clarifying Alatarmufahilltqanyat productivity and its relationship with relational determinants of interior design to be texture Bmanihama integrated and comprehensive and their impact on interior designs , whether existing or new elements to the interior design components For this researcher found that includes the ( first quarter ) formulation of the research problem which can be summarized by asking what is the effectiveness of the techniques in the determinants of productivity and internal spaces in terms of their relationship to interior design Kmather real terms ( form , function and material ) ? In light of this objective researcher focused research on the role of technology productivity and wealth roles Matherlvkrh of ( form , function and material ) and within the interconnected relationships of the determinants of interior spaces . Through study and exploratory .. The researcher found that the study did not address it one of the researchers .. This is found justified logically and scientifically focused on clarifying the goal of research ... As for the limits of research has identified in terms of the substantive study of the techniques of production and its relationship with relational determinants of interior design , while included limits the spatial and temporal study of determinants spaces interior length of 2000 m -2013 m .. As the researcher is also the definition of the most important terms related to the subject of thesearch . In order to reach the objective of this research was to draw the second quarter your theoretical Blotar to include the study of the cognitive effects of technology on productivity Concept .. With reference also to the study of the sensory characteristics of the determinants and relationship to production techniques as well as the effects of technology between visual perception and visual sensation and the design components of an influential career and relationship with productivity techniques . The third chapter specialization in determining the subject of research procedures , since it relied on the descriptive analytical approach has included research community determinants of construction , it has been relying on the method of selective intentional sample ( ceiling , walls and floor ) and it has been designed thoughtfully for interior design and architecture , as have been selected based on the opinions of experts in the field of scientific and professional competence . In order to achieve the goal of research and based on the descriptive approach and select axis analysis idea Altsamama and relational ties IT productivity This is in addition to the experience of the researcher in the adoption of illustrative photos Models Search designs . In order to ensure the validity and comprehensiveness of the analysis tool , Mhoralthalil Images displayed on a group of competent experts to demonstrate the comprehensiveness and suitability for achieving the goal of research extract stability analysis and results. The fourth chapter has included discussion of a number of results and in the light of the results and discuss the researcher to a range of results within this chapter and that was the most important : - unite the nature of the material and methods used in the construction of the shape the designer, the more widened knowledge of designer potential raw material and methods of its technology and processing led to increased imaginative ideas and his ability to formation to reach the performance of functional and aesthetic integrated and inspiring authenticity and luxury Finally, research recommendations included proposals as well as a list of Arab and foreign sources and a summary of the study in English . تعد الدراسة الموضوعية للتقنيات وعلاقتها الترابطية لمحددات التصميم الداخلي واهميتها داخل الفضاءات الداخلية أمراً مهماً في التصميم الداخلي ،حيث تكمن الدراسة في بيان أن توعية المستفيد للتقنيات اصبحت ضرورة صممتها طبيعة هذا العصر ان هدف توضيح الاطار المفاهيمي للتقنيات وعلاقتها الترابطية لمحددات التصميم الداخلي ليكون ملمسا بمعناهما المتكامل والشامل وتأثيرهما على التصاميم الداخلية سواء كانت القديمة او المعاصره لعناصر لمكونات التصميم الداخلي ولهذا يتضمن (الفصل الاول) صياغة مشكلة البحث التي تلخص بالتساؤل الأتي ما فاعلية الأنعكاسات المرئية للتقنيات وعلاقتها الترابطية لمحددات التصميم الداخلي وذلك من حيث علاقتها بالتصميم الداخلي كمؤثر فعلي من ناحية ( الشكل والوظيفة والمادة ) ؟ وعلى ضوء ذلك ركز الباحث هدف البحث في دور التقنيات في أظهار الانعكاسات ومالها من مؤثر لفكرة كل من (الشكل والوظيفة والمادة) وذلك ضمن علاقات مترابطة لمحددات فضاءات التصميم الداخلي . ...أما بالنسبة لحدود البحث فقد حُدد من الناحية الموضوعية بدراسة الأنعكاسات المرئية للتقنيات وعلاقتها الترابطية لمحددات التصميم الداخلي ، فيما تضمنت حدوده المكانية والزمانية دراسة محددات الفضاءات الداخلية لأحدى المولات الاجنبية للفترة من 2000م -2013م .. كما تناول الباحث ايضاً تعريف أهم المصطلحات ذات الصلة بموضوع البحث. ومن اجل الوصول الى هدف البحث تم أستخلاص الفصل الثاني الخاص بلأطار النظري ليتضمن دراسة الانعكاسات المرئية للتقنيات على الفكرة التصميمية .. مع الأشارة ايضاً الى دراسة الخصائص الحسية للمحددات وعلاقتها بالتقنيات فضلاً عن المؤثرات التقنيات ما بين الإدراك البصري والإحساس البصري والمقومات التصميمية للمؤثر الوظيفي وعلاقتها بالتقنيات.ومن ثم استخلاص المؤشرات أما الفصل الثالث فقد تخصص في تحديد موضوع أجراءات البحث ، إذ تم الأعتماد على المنهج الوصفي في التحليل وقد شمل مجتمع البحث المحددات الأنشائية ، فقد تم الأعتماد على الأسلوب الانتقائي القصدي للعينة (السقف والجدران والأرضية) ، كما تم أختيارها بالأعتماد على آراء الخبراء في مجال الأختصاص العلمي والمهني. ومن أجل تحقيق هدف البحث وأستناداً الى المنهج الوصفي المتبع وحدد محور التحليل الأنعكاسات المرئية لتقنيات المحددات ( الأرضية الجدران السقوف) وقد أعتمدت الصور الفوتوغرافية التوضيحية لتصاميم المشابهة لنماذج البحث. ولغرض التأكد من صلاحية وشمولية أداة التحليل ، تم عرض الصورو محورالتحليل على مجموعة من الخبراء ذات الاختصاص واجرى عليها تعديلات لتطبيق الاداة لبيان شموليتها وصلاحيتها استخراج ثبات التحليل والنتائج . أما الفصل الرابع فقد تم مناقشة جملة من النتائج توصل الباحث الى مجموعة من النتائج ضمن هذا الفصل والتي كان من أهمها:- تتحد طبيعة المواد الحديثة وطرق استخدامها في بناء الشكل ، فكلما اتسعت معرفة المصمم بإمكانيات المواد الحديثة وطرق تقنياتها ومعالجتها أدى ذلك إلى ازدياد أفكاره التخيلية وقدرته على التكون للوصول إلى أداء وظيفي وجمالي متكامل والموحي بالأصالة والفخامة واخيراً ضم البحث التوصيات والمقترحات فضلاً عن قائمة المصادر العربية والاجنبية وملخص الدراسة باللغة الأنكليزية ..

Keywords


Article
twin-authored poems
ئةو شيعرانةى بة دوو شاعير نووسراون

Loading...
Loading...
Abstract

This paper entitled " twin-authored poems" which is a new subject and plays a significant role in promoting and increasing the poetic genres. At first , the paper attracts attention to an old-rooted Kurdish poetic subject never been tackled previously. Such papers, clearly , broaden the scope of Kurdish literary studies and develops our poetic genres at the same time. ئةم باسة (ئةو شيعرانةى بة دوو شاعير نووسراون) بابةتيَكى تازة دةور دةكاتةوة، لةبةرةو ثيَش بردن و زيادكردنى هونةرةكانى شيعرى كوردى، رِؤلى طرنطى خؤى دةبينىَ. باسةكة وةك دةسثيَك، بابةتيَكى زؤر كؤنى شيعرى كورديمان دةوروذيَنىَ، كة تا ئيَستا هيض لاى نووسين و ليَكؤلَينةوةى لىَ نةكراوةتةوة. ئاشكراية ئةم جؤرة باسانة دةبنة هؤى ئةوةى ثانتايى ليَكؤلَينةوةى ئةدةبى كورديمان فراوانتر دةبىَ و هونةرةكانى شيعريمان طةشةى زياتر بةخؤوة دةبينن.

Keywords


Article
Discontinuity in the capillary effects for Dlawar Qaradaghi in exile
دابرِان لة بةرهةمةكاني تاراوطةي دلاوةر قةرةداغيدا

Authors: د. فاروق محمةد رِةزا
Pages: 719-740
Loading...
Loading...
Abstract

It became clear that (drop) in the literature when it comes to writers and poets caused by social conditions, psychological and national, who was living under the brunt area Codrstan because they have suffered two things and they enjoyed Bashaourotunai and a national unrivaled for them as well as great sensitivity, there is a break social resulted in awareness of the poet (Dlaoh t Ge Rh Dagi) vigilant. Has varied reaction poet about the (drop) through the curriculum redemptive myself is to go back to childhood and the restoration of the past, on the other hand for Dlaor t Ge Rdaghi preferred through the pages of literature Kurdish;; and the streets and professor and grocery, which involved on the implications of emission and the link to the past and the anointing of the immortality and resistance fighter, he P new research from the Academy Vlassbak in subject matter and there are no models have been imitated, contemporary and modern, from the modern revival of memories, where the crisis models poetic taken from the bureau first since the beginnings and the stage of the rise from 1991 _ 2005. Put the first brick structure in the contemporary history of Kurdish. دابرِان وةك زاراوةيةك فرة مانايةو وةك دةلالةتيَكي ئةدةبي لةطوزارةي زياتر ضةمكيَكي دةروني ئةنجا بةثلةي دووةم كؤمةلاَيةتي ية ، ئةوتويَذةرانةي ثيَش ئةم كارة كاريان كردووة لةثةنجةي دةست تيَناثةرِن زياتر طشتيَتيان ثيَوة ديارة ، بةلاَم ئةم تويَذينةوةية تاكة بابةتة لةرِوي ئةكاديميةوة كة (دابرِاني تاراوطةي هؤنراوةكانيدلاوةر قةرةداغي لة خؤطرتوة كاريَكي ئةدةبي شيكاري ثةسني ية بةنمونةي هؤنراوةيي بةرهةمةكاني دلاوةر قةرةداغي ثشت بةست كراوة .

Keywords


Article
The Role of Sheikh Nouri Sheikh Saleh in the Appearance of the Kurdish Literary Criticism
رِؤلَى شيَخ نوورى شيَخ سالَح لة سةرهةلَدانى رِةخنةى ئةدةبيى كوردى

Loading...
Loading...
Abstract

The literary criticism is considered as the most important departments of literature science for being of effective relevance to the literature history, the literature theory, the literature aesthetics and literary comparison. So, we can say that the prominence of literary criticism in the literature of any nation is a phenomenon promising of development and prosperity of literary genres in it, for the literary criticism in its reality is an analysis, assessment and evaluation of literary texts which consequently results in the text writer's surpassing his flaws, and also leads to an increase of the ordinary reader's understanding of criticized texts. The Kurdish literature remained until the beginning of the last century lacking the literary criticism, which made the Kurdish poets of last centuries resort to the internal criticism in their poems. With the continual prosperity of Kurdish press at the beginning of the last century, Sheikh Nouri Al-Sheikh Saleh published twenty five episode of a critical article under the title (The Kurdish Literature) in (Zian) newspaper during 1926, which was headed by him. Despite their simple language, fluency of their writer's style and the use of many Arabic words and terms in writing them in an easy understandable Kurdish, those articles are really considered the best beginning of criticism in the Kurdish literature, where their writer sheds the lights on several literary aspects like poetry, elocution, meter, rhyme, literature, science, art, logic, and poetic style… etc. Our research entitled (The Role of Sheikh Nouri Al-Sheikh Saleh in the Prosperity of the Kurdish Literary Criticism) is comprised of an introduction, two sections, a conclusion and a list of references from which we benefit. We dedicate the first section to talk about the beginnings of criticism in the Kurdish literature, the second section to address the aspects mentioned by Sheikh Nouri Al-Sheikh Saleh in the 25 episodes of his critical article which he published its first episode in the issue (20) of (Zian) newspaper issued on 10/6/1926. We benefit in our writing of our research from the deductive style to manifest the critical views of Sheikh Nouri Al-Sheikh Saleh. رِةخنةى ئةدةبي لة ئةدةبى كورديدا ، وةك ثرؤسةيةكى مةعريفى و هةلَسكاندنى دةقى ئةدةبى ، ثاش جةنطى يةكةمى جيهانيى و بةتايبةتى لة سالَةكانى بيستةكانى سةدةى رِابردوو ، نةشونماو طةشةيةكى باشى بةخؤيةوة بينى ثاش ئةوةى ضةندين دةقى ئةدةبى ( شيعر ، كورتة ضيرِؤك ، ئةدةبى منالاَن ، وتارى ئةدةبى ) لة طؤظار و رِؤذنامةكانى ئةو سالاَنة هاتة بلاَوكردن . رِؤشنبيران و نووسةرانى كوردى ئةو رِؤذطارة لة ضةند بواريَكى ئةدةبى و مةعريفى ثيَنووسى خؤيان تاقيكردةوة ، بؤ نموونة ثيرةميَرد لةهةردوو بوارى شيعرو رِؤذنامةنووسى خاوةن دةسترِةنطينى خؤى بوو ، هةروةها جةميل سائيب لةهةردوو بوارى ضيرِؤك و رِؤذنامةنووسى ئةسثى خؤى تاوداو ، شيَخ نوورى شيَخ سالَح لة بوارةكانى شيعرى كوردى و رِؤذنامةنووسى كوردى و رِةخنةى ئةدةبيى كوردى زياتر لة هاوةلَةكانى رِؤلَى بةرضاوى هةبوو ، بؤية ئيَمة بةثيَويستمان زانى ئةم ليَكؤلَينةوةية لةبارةيةوة ثيَشكةش بكةين . شيَخ نوورى شيَخ سالَح هةرضةندة وةك هؤنياريَكى ناودارى شيعرى نويَى كوردى ناسراوة ، بةلاَم لة بوارى رِةخنةى ئةدةبيشدا قةلةمى خؤى تاقيكردووةتةوةو ، لةم بوارةدا بيست و ثيَنج ئةلَقةى بةناونيشانى ( ئةدةبياتى كوردى ) لة رِؤذنامةى (ذيان) بلاَوكردووةتةوة ، كةوا هةفتانة هةموو ثيَنجشةممةيةك دةردةضوو . ئةلَقةى يةكةم لة ذمارة (20)ى رِؤذى ثيَنجشةممةى 10/6/1926 بلاَوكراوةتةوةو ، دوا ئةلَقةى لة ذمارة (58)ى ئةو رِؤذنامةية لة رِؤذى 24/3/1927 بلاَوكراوةتةوة . رِةخنةى ئةدةبيى كوردى تا بلاَوكردنةوةى بيست و ثيَنج ئةلقةى نووسينة رِةخنةييةكةى شيَخ نوورى شيَخ سالَح لة رِؤذنامةى ( ذيان )دا زياتر سةرزارى بوو ، جطة لةو جؤرة رِةخنةية لةنيَو هةندىَ لة شيعرةكانى مةلاى جةزيرى و ئةحمةدى خانى و نالى و كوردى و حاجى قادرى كؤيى و مةحوى بةرضاو دةكةويَت ، كةوا بة جؤرة رِةخنةيةكى ناوةوةى دةقى شيعرى دادةنريَت ، بةلاَم نووسينة رِةخنةييةكةى شيَخ نوورى شيَخ سالَح بة سةرةتايةكى كاريطةرى رِةخنةى نووسراوو ضاثكراوو بلاَوكراوى رِةخنةى ئةدةبيى كوردى دادةنريَت ، بؤية لةم دةلاقةيةوة ئةم ليَكؤلَينةوةيةمان سوودو طرنطيى خؤى هةية . ئةم ليَكؤلَينةوةية ، كةوا رِيَبازى ( استقرائي ) مان بؤ نووسينى هةلَبذاردووة ، لة ثيَشةكى و دوو تةوةرو ئةنجام ثيَكهاتووة ، تةوةرةى يةكةمان بؤ باسكردنى رِةوت و سةرةتاكانى رِةخنةى ئةدةبيى كوردى تةرخانكردووةو ، تةوةرةى دووةممان بؤ هةلَسةنطاندن و خستنةرِووى بؤضوونة رِةخنةييةكانى شيَخ نوورى شيَخ سالَح تةرخانكردووةو ، بةثيَى توانا لايةنكانى داهيَنان و لاساييكردنةوةى نيَو بؤضوونة رِةخنةييةكانى شيَخ نوورى شيَخ سالَحمان خستووةتةرِوو . هيوادارين ئةم ليَكؤلَينةوة كةلينيَكى لة رِةخنةى ئةدةبيى كورديمان ثرِكردبيَتةوة و ، سوودى خؤى هةبيَت بؤ خويَنةرانى .

Keywords


Article
رةوتـى نويَطـةرى لة شيعـرى كورديـدا تويَـــذةر

Loading...
Loading...
Abstract

Hussein Mahmud Ali .University of Garmian. Faculty of Education. School of Basic Education. Kurdish Department The subjects of renovation, modernism, post-modernism, etc. attracted my attention greatly until I specialized in them in my M.A. study where I chose the topic of "Renovation in the Language and Poetic Picture and Music in the Poetry of Farhad Shakali". The poet (still alive) is one of the pioneers of Kifri Group of renovation in poetry like Rwanga Group in Suleimani led by the great Kurdish poet, Sherko Bekas. The characteristics of renovation in this school can be decided upon these levels: 1. Language: Long and compound sentences were used that were characterized by questions, exclamations, conditional sentences in addition to metaphorical and quizi- metaphorical sentences. 2. The use of light poetic meters that are used inFree Verse. The group also combined the extended vowels of the light metrical units along with the use of local and syllabic feet. 3. They depended on the methods of forming poetic pictures that use direct description, simile, personification, correspondence of senses, imagination, fantasy and poetic picture. By fantasy, I do not mean surrealism that is an independent poetic school that appeared in Europe. I believe that the group of renovation individually brought about an important and noteworthy development in the Kurdish contemporary poetry because renovation has started off in Europe and America since the 19th century. As a result the literature of the nations ruled by the Ottoman Empire was influenced by the European and American phenomenon and the Kurdish literature had its due from that new trend, but this by no means, means that renovation did not appear from within that literature. Taking these notes into consideration, I wrote this paper entitled "The Caravan of renovation in the Kurdish poetry" with general and particular purposes in mind; It is general since such papers are cornerstones of the duties of the university staffs. Nevertheless, it has its own particular purpose because it aims at scientific promotion. The paper is divided into (three) chapters each one of which is subdivided into ( 2,2,3) sections, hoping that I can come out with a new idea never tackled before. Various sources are used in writing the paper and the researcher tried to analyze their contents and comment on them in order to come out with valuable results from the paper that can serve its intended purpose. ثيَناسةى ثةخشانة شيعر/ لة بةرامبةر شيعردا، ئاخاوتنيَكى بةر رةهاية، كة كيَش و سةروا نايبةسيَتةوة، جياوازى لةطةلَ ئاخاوتنى زمانى دواندن (لغة التخاطب)ى رؤذانةدا، ئةم هونةريَكى ئةدةبيية لةو بالآترة، كة دةربرِى ئازارى دةروونى، ئةزموونى هزريية بةروونبيَذييةكى كاريطةر، شيَوازيَكى هونةرى جوان. شاعيرييةت بووةتة ضنينيَكى بينيى تايبةت لة زمانيَكى ثيَكاهةتةيى جياوازدا، بة ئاوةرِ نةدانةوة (صرف النظر) لة بابةتى كيَش و سةروا، ئةمرِؤ هؤنراوةى ثةخشانى لة دةشتاية شيعرى ثةخشانكراودا وةكو هةلَبةستى ثةخشان، كةلةثووريَكى هاوضةرخ، شويَنيَكى دةركةوتوو لة بةرهةمى ئةدةبيات و شاعيران لة سةرةتاى ئةم سةدةية تاوةكو ئةمرِؤ داطيركردووة.(*) نويَبوونةوة يان نويَكردنةوة، يان نويَطةرى دياردةيةكى بةردةوامة لة بوون (الكون) و سروشت و ذياندا وةكو رووداويَكى واقيعى و سروشتيَكى جيَطير. نويَبوونةوة طشتطريية، واتة هةموو جومطةكان دةطريَتةوة، قالَب، شيَوة، ناخ، هزر، دةروون .... نويَطةرى رةوتيَكى نةبرِاوةية، طةر رابطيريَت ثيَشكةوتن و ثةرةسةندن و طةشةكردن دةوةستيَت و بةوةش ذيان خامؤش دةبيَت و دةوةستيَت، كة كؤتايى هةموو شتةكانة، مانةوةى شتةكان لة تةمةنى خؤيان دا، لة كاتيَكدا دةوروبةر لة نويَبوونةوةداية ئةو ضيَذ و خؤشى و وةرطرتنةى ناميَنيَت و بةرةو مردن دةضيَت. لة رووى فةرهةنطييةوة سوودمةند نابين، ضونكة راظةى فةرهةنطى (نويَ New)ى كردوووة، هةروةها وشةى (Newfangled)يش هاتووة بة واتاكانى (نويَخواز، سةردةميانة، بةثيَى نويَترين شيَواز)(1), بةلآم لة رووى زاراوةوة، لة فةرهةنطة دريَذكراوةكانيشدا وةكو (المعجم المفصل)دا نةهاتووة(2). ئةوةى ئيَمة مةبةستمانة لةم تويَذينةوة ئةدةبييةدا، زاراوة و ضةمك و واتاى فراوانى ستراتيذيية لة نويَكردنةوةى يةكيَك لة رةطةزة طرنطةكانى ئةدةب، كة شيعرة. دةست رةنطيني داهيَنان و ثيَنووس و هةلَكشانى هزر و دووربينى دروست لة ثلان دانان و بةجيَهيَنانى كارى ئةدةبى و شيعرى وةكو ستراتيذييةتيَكى تايبةت بةم بوارة، بةلاى منةوة ستراتيذييةتى شيعر دةبيَت بة دوو لقةوة، يةكيَكيان ستراتيذييةتى شيعر بؤ شيعرة وةكو هونةر بؤ هونةر (ستاتيكا)، واتة بة ثيَشةوةبردنى شيَوط و شيَوازى شيعرى بة هةموو بةشةكانييةوة، كة سةرةكى ترينيان زمانة، زمانى شيعر بة ثةيرِةوكردنى بنةما و ريَسا و ياساى شيعر بة طويَرةى تةوذم (تيار)، كة لة قوتابخانة طةورةترة و قوتابخانة و شةثؤل و ريَبازى شيعرى بةثيَى سةردةمةكانى لةطةلأ هونةرى جوانكارى (ستاتيكا)دا. ستراتيذى هةم ثةيطيركردن و مةزراندنى (التزام و توظيف) شيعرة بةتايبةت و ئةدةب بةطشتى بة ذيانةوة، بة ذيانى كؤمةلَ و طةل و نةتةوة، ثيَوةست و ثةيطير كردنى شيعرة بة ميَذووةوة، وةكو ستراتيذييةتيَكى ميَذوويى رةوت دار، ئةو دةمة ئةدةب و شيعر دةبنة ئاويَنةيةكى بيَطةردى بالآنماى ميَذوويى طةلان و كيَشة دريَذخايةنةكانى ناو كؤمةلَطة. شاعير دةبيَتة طةواهيَكى بيَ لايةن و ديكومنت نووسيَكى راستطؤ لة شيَوازيَكى نويَى سةردةمدا. ئةو دةمة هةردوو ديكؤميَنتى شيعرى و ستراتيذييةت يةكدةطرن. شكؤيى و نةمرى بؤ شيعر تؤمار دةكةن، ئيَستاش شيعرة نةمرةكةى مةلا حةمدونى سالَى 1916م لة وةسفى جةنطى جيهانى يةكةم و دةرهاويَشتةكانى خؤى لة خؤى دا دوكيؤمنت و شيعريشة و هةروةها بؤ نموونةيةكى تر، هؤنراوةى (نةورؤزى) ثيرةميَردى سالَى 1948م(3)، ئةمانة ستراتيذييةتيان دارِيَذا، يةكةم بؤ نةهامةتييةكانى شةرِ و دووةم بؤ خةباتى نةثساوةى طةلانى عيَراق و طةلى كورد(4)، بةلآم لة بةرطيَكى نويَدا دارِيَذرايةوة لة ناوةرِؤكدا. ئةم تويَذينةوة بريتيية لة سيَ بةش، يةكةم (ميتؤد)ة، واتة هيَلَى طشتى و ستراتيذي (مةبةستى دوور)ة لة نويَطةرى دا، كة بريتيية لة ثيَناسة و ضةمك و سةرةتاكانى سةرهةلَدانى نويَطةرى لة جيهان دا، لة ئةمريكا و لة ئةوروثا و بةتايبةت ريَنيسانس و سةرهةلَدانى رؤشنطةرى وةكو نةخشةيةكى طشتى. تةوةرى دووةم رةوتى نويَبوونةوة لة ئةوروثا و دواجار لة ئيمثراتؤرييةتى عوسمانى و بةتايبةت ولآتانى عةرب و طةلانى رؤذهةلآت، كة كورد كةوتة ذيَر كاريطةريَتى نويَبونةوة و نويَكردنةوةى عوسمانى، يان شاعيران و ئةدةبياتى تورك.

Keywords


Article
pragmatic look for a joke: a psychological study of pragmatic
تيَرِوانينيَكي ثرِاطماتيكيانة بؤ نوكتة ليَكوَلَنةوةيةكي ثرِاطماتيكي دةرونية

Loading...
Loading...
Abstract

A Pragmatic View of Jocks – A Psycho – Pragmatic Analysis Jokes are one of the most common types of humor, have not received sufficient attention in the literature of the kurdish linguistic research. This study suggests the study of jokes through a new vision based on scientific methodology suitable for its understanding and knowing its meaning, implications, functions, how to analyze it and use it in Community Research consists to two axes: The first axis include the definition of joke, types, its language, its content, its purpose and joke between reality and creativity, joke and psychological war. The second axis includes dismantling jokes and analyzed. ئيَمة لة ذياني رِوَذانة طويَ بيستي نوكتة دةبين، بةم نوكتنة دهيَينة ثيَكةين، بةلاَم ئةطةر بيَت و ضالاكانة بيريان ليَ بكةينةوة ، بيان خةينة دةوروبةر ، جطة لةوةي خةندة دةخةنة سةر ليَومان دةبينين بة مةبةست دةربرِاون، مةبةستي دةطةيَنن، كاريطةريان بةسةرمانةوة دةبيَت، يان ئةوةتة بوَ ثةند و ئاموَذطاري كردنة يان ئةوةتة بوَ شةري دةرووني و سوكايةتي ثيَ كردن و كةم كردنةوةي كةسايةتي .

Keywords


Article
Human Rights and International Low of Human Rights ( rules and advice of international Court of Justice )
حقوق الإنسان والقانون الدولي لحقوق الإنسان (أحكام وفتاوى محكمة العدل الدولية)

Loading...
Loading...
Abstract

If the International Court of Justice permanent emerged in the aftermath of the First World War and has exercised its judicial under the League of Nations had seen them do for a good role in that period, the International Court of Justice, which represents an extension of the Court of First had begun its activities in the light of the United Nations and emerged role more fully in the judicial field and starting from the eighties of the last century, where he was involved in the field of Altered to various aspects of legal rules of international human rights and then it can reach conclusions following in light of the activity of the Tribunal on human rights issues, and as a judicial organ of the United Nations, which apply international law according to the provisions of Article (38) of the Statute of the International Court of Justice: The increasing cases before the International Court of Justice reflects increased confidence in this international tribunal and the demise of a lot of objections or the circumstances that accompanied the work of the court throughout the nearly three decades of work . Development of international law of human rights, where signed many international conventions governing this issue on the level of criminal and civil reflecting the international community's attention growing this legal aspect is important, and the fact that this factor may in turn helped to activate the role of the court and sent the Spirit by increasing its judicial and. The emergence of the individual as an important factor working legal system to provide protection to him in that capacity as a result of the spread of awareness of the importance of ensuring the various human rights, and to punish those who commit international crimes associated with this modern branch of international law. The emergence of a new branch of public international law is international law of human rights who cares about various aspects of human rights and freedoms and safeguards that make these rights and freedoms into practice. تعد محكمة العدل الدولية الجهاز القضائي للأمم المتحدة في تطبيق القانون الدولي طبقاً لما ورد في المادة (38) من نظامها الاساسي، ذلك ان تزايد القضايا المطروحة أمام محكمة العدل الدولية يعكس زيادة الثقة بهذه الهيئة القضائية الدولية وزوال الكثير من الاعتراضات التي رافقت عمل هذه المحكمة طوال ما يقارب الثلاثة عقود من عملها . وبمرور تطور القانون الدولي لحقوق الإنسان أبرمت العديد من الاتفاقيات الدولية المنظمة لهذا الموضوع على المستوى الجنائي والمدني ، مما يعكس اهتمام المجتمع الدولي المتزايد بهذا الجانب القانوني المهم ، وهو ما ادى بدوره الى تفعيل دور المحكمة وبعث الروح فيها وزيادة نشاطها القضائي والإفتائي . كذلك ان بروز دور الفرد قد ساعد النظام القانوني على توفير الحماية له على اعتبار ان انسانية الانسان تسبق دوليته نتيجة انتشار الوعي بأهمية ضمان حقوق الإنسان المختلفة ، ومعاقبة من يرتكب الجرائم الدولية المرتبطة بهذا الفرع الحديث من فروع القانون الدولي ، لطبيعة ومغزى وجود هذا الفرع من القانون وهو حماية الفرد ذاته وبصورة مطلقة ، مما اقتضى إسباغ الحماية القانونية للانسان وحماية حرياته فضلا عن الضمانات التي تجعل من هذه الحقوق والحريات موضع التطبيق.

Keywords

Table of content: volume: issue: