Table of content

Al.Qadisiya journal for the Sciences of Physical Education

مجلة القادسية لعلوم التربية الرياضية

ISSN: 77911991
Publisher: Al-Qadisiyah University
Faculty: Education
Language: Arabic

This journal is Open Access

About

In April 15th , 1999 an agreement was obtained to issue Al-Qadisiya Journal for the Sciences of Physical Education , The first issue was published in 2000 .
Publication is quarterly. Researches go through a process of scientific and linguistic assessment. There is an internet site for this journal and its own number of depositing in the House of Documents and Books in Baghdad (1207 in 2009). It has also obtained its own ISSN (ISSN 7791 – 1991) .
It publishes specialized researches in physical education that com from the inside of Iraq and abroad.

It publishes researches in Arabic and English in accordance with the methodology of scientific research. Researches published in this Journal have their own scientific value and are not formerly published in any other Journal. They ca be used for the purpose of scientific promotion.




Loading...
Contact info

web site : www.qu.edu.iq/spojou

E-mail : journal_sport2012@yahoo.com

tel : 036631733
Mobile : 009647831001030

Table of content: 2013 volume:13 issue:3 part (1)

Article
The effect of symmetric drills and small games on the development of some aspects of motor learning disability in the nursery school
اثر التدريبات المتناظرة والألعاب الصغيرة في تطوير بعض مظاهر صعوبات التعلم الحركي لدى رياض الأطفال

Authors: سامر يوسف متعب
Pages: 1-18
Loading...
Loading...
Abstract

The effect of symmetric drills and small games on the development of some aspects of motor learning disability in the nursery school Children who suffer from motor learning disability show a lot of aspects of low movement as a result of cerebral dysfunction such as the low level of coordination and lack of balance. Such cases have their negative effect on the children's ability to perform certain athletic skills and movements, especially the most complex ones. This requires that researchers should seriously approach such a problem if we know that there are no educational institutions dealing with such cases that require the introduction of drills and exercises. This study aims at preparing symmetrical exercises and small games to develop some aspects of motor learning disabilities (coordination, balance, and fitness) of children and exploring the effect of symmetrical exercises and small games on the development of motor skills of children. The hypotheses of the study are: symmetric exercises and small games have their positive effect on the development of some aspects of motor learning disability of children, and there are significant differences between the effect of symmetric exercises and small games and in the interest of symmetric exercises. The experimental method is used by the researchers by designing equal groups. The community of the research includes the children of Al-uroba Nursery for Children in the Babylon Governorate, who suffer from motor learning disability. The study comes up with some important conclusions. First of all, the symmetric exercises and small games and the curriculum taken by the teacher in nursery have a positive effect on the development of some aspects of motor learning disabilities of children who suffer from motor learning disabilities. Another significant conclusion is that the symmetric exercises are more effective than both the small games and the curriculum taken by the nursery on the development of aspects of learning disabilities (agility and coordination and balance) of children who suffer from motor learning disabilities. It is worth to mention that the development of motor skills in children who suffer from motor learning disabilities in the first half of the period of the curriculum is much more effective in the second half of the period of the curriculum. إن الأطفال الذين يعانون من صعوبات التعلم الحركي تظهر عليهم الكثير من مظاهر الحركة ذات المستوى الواطئ نتيجة الخلل الدماغي المصابين به مثل انخفاض مستوى التوافق وقلة الاتزان وغيرها مما تؤثر سلباً في عدم مقدرتهم في أداء الحركات والمهارات الرياضية و المعقدة منها خاصة. وقد هدفت الدراسة إلى أهداف عدهَ كان أهمها الآتي :1.وضع تدريبات متناظرة والعاب صغيرة لتطوير بعض مظاهر صعوبات التعلم الحركي (التوافق والتوازن والرشاقة) لدى أطفال الرياض 2.معرفة تأثير تدريبات متناظرة والعاب صغيرة على تطور القدرات الحركية لدى أطفال الرياض الذين يعانون صعوبات التعلم الحركي .وقد تضمنت الدراسة الفرضيات الآتية :1.للتدريبات المتناظرة والألعاب الصغيرة تأثير ايجابي في تطوير بعض مظاهر صعوبات التعلم الحركي لدى أطفال الرياض.2.توجد فروق ذات دلالة معنوية بين تأثير التدريبات المتناظرة والألعاب ولصالح التدريبات المتناظرة . وقد استخدم الباحث المنهج التجريبي بتصميم المجموعات المتكافئة ، وتكون مجتمع البحث من أطفال روضة العروبة في محافظة بابل والذين يعانون من صعوبات التعلم الحركي . الاستنتاجات كان اهمها الاتي :1. إن التدريبات المتناظرة والألعاب الصغيرة والمنهج المتبع من المعلمة في رياض الأطفال ذو تأثير ايجابي في تطوير مظاهر صعوبات التعلم (القدرات الحركية) لدى الأطفال الذين يعانون من صعوبات التعلم الحركي .2. إن التدريبات المتناظرة أكثر تأثيرا من الألعاب الصغيرة والمنهج المتبع من رياض الأطفال في تطوير مظاهر صعوبات التعلم ( الرشاقة والتوافق والتوازن ) لدى الأطفال الذين يعانون من صعوبات التعلم الحركي 3. إن تطور القدرات الحركية عند الأطفال الذين يعانون من صعوبات التعلم الحركي في النصف الأول من المدة الزمنية للمنهج هي الأكثر تأثيرا من زمن المدة الزمنية الثانية .


Article
Building and rationing a scale of self-efficiency expectations for students of the College of Physical Education
بناء وتقنين مقياس توقعات الكفاءة الذاتية لطلبة كلية التربية الرياضية

Loading...
Loading...
Abstract

Bandora is considered as one of the most significant psychological scientist and the first one who refers to the concept of self-efficiency which is connected with optimistic beliefs of the athlete as being able to deal with different forms of attitudes and difficulties faced during the performance of sports skills to achieve certain objectives. The predictions of self-efficiency have their effect on the selection of the right athletic activity, the amount of strain spent by an athlete, its duration, and the level of performance. They predict the level of an athlete's performance, depending on his physical, psychological and skill capabilities. The problem of the research lies in the absence of an instrument to measure the expectations of self-efficacy among the students the college of physical education. Thus, the study aims at building and rationing a scale to measure the expectations of self-efficiency for the students the college of physical education. This is to identify the level of self-efficacy among students and contribute to the induction of development of students during their undergraduate study. The descriptive method is used by the researchers because it highly suits the nature of this study. The community of the research includes the students of the college of physical education/ Al-Qadisiya University for the academic year (2011- 2012). The sample of the research is selected as (59%) of the research community and accordingly, the number of students (420) students and by (369) students which is a percentage (88%) of the sample, and in return (51) students, which accounts for amount (12%) of the sample are selected randomly and in the disproportionate manner. The research comes up with some conclusions and recommendations. It is concluded that the scale of self-efficiency expectations has the ability to distinguish between students and is characterized by high degree of scale stability, and that expectations are obtained on a standardized scale to measure self-efficiency among students of the college of physical education. The use of the scale of self-efficiency expectations among the students of the college of physical education is highly recommended. يعد(باندورا) أحد علماء النفس وأول من أشار الى مفهوم الكفاءة الذاتية إذ يرتبط هذا المفهوم بالاعتقادات التفاؤلية لدى الرياضي بكونه قادراً على التعامل مع أشكال مختلفة من المواقف والصعوبات التي تواجهه أثناء أداء المهارات الرياضية وصولاً للهدف المراد تحقيقه وتؤثر توقعات الكفاءة الذاتية في اختيار النشاط الرياضي المناسب وكمية الجهد الذي يبذله الرياضي وطول مدته ومستوى الاداء ،إذ أنها تنبئ بمستوى أداء الرياضي معتمداً على ما يمتلكه من قدرات بدنية ومهارية ونفسية . 0وتكمن مشكلة البحث في عدم وجود أداة لقياس توقعات الكفاءة الذاتية لدى طلبة كلية التربية الرياضية لذا أرتأى الباحثان بناء وتقنين مقياس لتوقعات الكفاءة الذاتية يساهم في التعرف على مستوى الكفاءة الذاتية لدى الطلبة والإسهام في الحث على تنميتها خلال مدة الدراسة الجامعية0 يهدف البحث إلى بناء وتقنين مقياس توقعات الكفاءة الذاتية لدى طلبة كلية التربية الرياضية . واستخدم الباحثان المنهج الوصفي بأسلوب الدراسات المسحية حيث أن جميع البحوث العلمية تلجأ إلى اختيار المنهج الملائم لحل مشكلة ما وقد اشتمل مجتمع البحث على طلبة كلية التربية الرياضية في جامعة القادسية للعام الدراسي (2011 – 2012) ومن خلال الاستعانة بقسم التسجيل في الكلية تم التعرف على أعداد الطلبة في الصفوف الاربعة الدراسية والبالغ عددهم (706). وقد تم اختيار عينة البحث بنسبة (59%) من مجتمع البحث وتبعا لذلك فقد بلغ عدد الطلبة (420) طالبا وطالبة وبواقع (369) طالبا وهو ما يشكل نسبة (88%) من عينة البحث في مقابل (51) طالبة وهو ما يشكل نسبة مقدارها (12%) من عينة البحث تم اختيارهم بالطريقة الطبقية العشوائية وبالأسلوب المتناسب. ثم قام الباحثان بمعالجة البيانات الاولية إحصائياً من خلال إستخدام الحقيبة الاحصائية (spss).ثم عرض النتائج وتحليلها ومناقشتها. وقد إستنتج الباحثان 1. أن مقياس توقعات الكفاءة الذاتية له القدرة على التمييز بين الطلبة 2. يتميز المقياس بقدر عالٍ من الثبات 3. تم الحصول على مقياس مقنن لقياس توقعات الكفاءة الذاتية لدى طلبة كلية التربية الرياضية أما التوصيات استخدام هذا المقياس لقياس توقعات الكفاءة الذاتية لدى طلبة كلية التربية الرياضية 0 والاستفادة منه في بحوث جديدة ومع متغيرات أخرى0


Article
Sports Emigration and its Relationship to psychological Endurance Kickboxing Players
الاغتراب الرياضي وعلاقته بالتحمل النفسي لدى لاعبي الكيك بوكسنغ

Authors: ضرام موسى عباس
Pages: 65-82
Loading...
Loading...
Abstract

Through follow-up observation and personal interview to identify the extent of the risk and difficulty of movements possessed by the players of kickboxing and the need of composure and strength of nerves during the competition and cases of provocation by the rival, the researchers note that there is a lack of interest by most coaches in the psychological aspects of the players. This research is conducted to identify the level of psychological capacity represented by sports emigration and the psychological endurance that the players have to overcome them and find appropriate solutions. The descriptive method in the style of surveying the relational relations as it greatly suits the nature of the research and the society of the research represented by the kickboxing players. This method also fits the tools, means of research, the scientific transactions of the two measures and the scientific foundations of the validity and reliability, objectivity and the pilot test. Appropriate statistical treatments are conducted in order to get to results that enable us to come up with the most important conclusions and recommendations. It is concluded that sports emigration is strongly associated to psychological endurance for kickboxing players of (12-16) years and the age group (23 years and more). There is also the presence of slight differences between the players and the age groups of the three in sports emigration. No differences between the players for the three age groups in the psychological endurance are found. ملخص البحث اشتمل البحث على التعريف وتمثل بمقدمة ومشكلة البحث التي تجلت للباحثين فمن خلال المتابعة والملاحظة والمقابلة الشخصية والتعرف على مدى الخطورة وصعوبة الحركات التي يمتلكها اللاعبون في هذه اللعبة ولما تحتاجه من رباطة جأش وقوة أعصاب أثناء المنافسة ولحالات الاستفزاز من قبل المنافس فلاحظ الباحثان عدم اهتمام اكثر المدربين بالناحية النفسية للاعبين فارتأى الباحثان أجراء هذه الدراسة لمعرفة مستوى القدرات النفسية المتمثلة بالاغتراب الرياضي والتحمل النفسي لدى اللاعبين من اجل تجاوزها وإيجاد الحلول المناسبة لها . كما احتوى على أهداف البحث وهي التعرف على الاغتراب الرياضي والتحمل النفسي لدى لاعبي الكيك بوكسنغ وبحسب الفئة ألعمريه ، وكذلك مجالات البحث والدراسات النظرية التي تناول الباحثان فيها كل ما له علاقة بالدراسة ، أما إجراءات البحث فقد تمثلت بمنهج البحث حيث استخدم الباحثان المنهج الوصفي بالأسلوب المسحي للعلاقات الارتباطية لملامته لطبيعة البحث ومجتمع البحث المتمثل بلاعبي الكيك بوكسينغ وكذلك أدوات ووسائل البحث والمعاملات العلمية للمقياسين والأسس العلمية من صدق وثبات وموضوعية والتجربة الاستطلاعية وتم إجراء المعالجات الإحصائية المناسبة من اجل الحصول على النتائج التي من خلالها تم التوصل إلى أهم الاستنتاجات وهي (يرتبط الاغتراب الرياضي ارتباطا قويا بالتحمل النفسي لدى لاعبي الكيك بوكسينغ وللفئة ألعمريه (12-16 ) سنة والفئة ألعمريه (23 فأكثر ) سنة ، وجود فروق طفيفة بين اللاعبين وللفئات ألعمريه الثلاث في الاغتراب الرياضي ، كذلك لم يجد الباحثان فروقاً بين اللاعبين للفئات العمرية الثلاث في التحمل النفسي ،ومما تم التوصل اليه من نتائج تم صياغة التوصيات المناسبة لها .


Article
Endurance of Performance and its Relationship to Some Biokinmatic Variables of Shooting by Jumping from ( 9m ) height for Advanced Handball Players
تحمل الاداء وعلاقته ببعض المتغيرات البايوكينماتيكية للتصويب بالقفز عاليا من (9متر) بكرة اليد للمتقدمين

Loading...
Loading...
Abstract

The skill of shooting by jumping from (9m) height is one of the most basic skills upon which achievement and the best results largely depend. The level of the technical performance of the skill must be high because of the importance of this skill and that this improvement in the performance of skill is revealed through biokinmatic indicators at the moment of shooting the ball. This study is an attempt to find an access to treat failure in the skill of performance and to obtain adequate information to be supplied for players and coaches. It is worth to mention that any sort of weakness in this respect will lead to the loss of a lot of goals and that attack will not be performed correctly. The importance of research lies in the fact that researchers have not dealt with the endurance of performance through biokinmatic variables which is considered an important part in the course of the performance of this skill. The problem of the research considers shooting as the product of efforts and that all the skills and plans become useless if not culminate in valid shooting which is the primary means to determine the result of the match. The paper comes up with several conclusions. The variables of the study in question have their direct effect on the performance of skill, specifying when and where the player begins to jump at (9m) height to shooting in handball. تعتبر مهارة التصويب من القفز عاليا من أهم المهارات الأساسية التي تتوقف عليها لعبة كرة اليد في تحقيق مستوى عالٍ من الأداء والتي من خلالها تتوقف نتيجة الفريق وتحقيق نتائج أفضل . حيث إن مستوى الأداء الفني للمهارة يجب إن يكون بمستوى عالٍ نظرا لأهمية هذه المهارة وان هذا التحسن في أداء المهارة يكشف من خلال المؤشرات البايوكنماتيكية في لحظة تصويب الكرة ، ومن خلال هذه الدراسة نحاول الوصول لمعالجة الإخفاق الذي يحصل في أداء المهارة والتوصل إلى المعلومات الكافية وتزويدها للاعبين والمدربين لأن الضعف فيها يؤدي إلى فقدان الكثير من الأهداف وعدم القيام بأي عملية هجوم صحيحة . ومن هنا تكمن أهمية البحث في كون الباحثين تناولوا تحمل الأداء مستدلا علية من خلال المتغيرات البايوكنماتيكية والتي تعتبر جزءاً مهماً ومؤشراً على أداء المهارة والذي يساعد وبشكل كبير من القدرة العالية على تحسين الأداء وتقليل الجهد مما يؤدي إلى النجاح وبالتالي تحقيق أفضل مستوى وإخراجها في أحسن صورة . وتمثلت مشكلة البحث باعتبار التصويب نتاج الجهود المبذولة بل إن جميع المهارات والخطط تصبح عديمة الفائدة إذا لم تتوج في النهاية بالتصويب على المرمى حيث ان التصويب هو الوسيلة الأساسية لتقرير النتيجة بين خصمين متكافئين وان الفريق الذي يحرز اكبر عدد من الأهداف خلال المباراة يعتبر هو الفائز ومما تقدم لاحظ الباحث تفاوتاً في مستوى الأداء من الناحية الميكانيكية الذي له علاقة بتحمل الأداء ومحاولة الكشف عن نقاط الضعف والقوة أرتأى الباحثان الخوض في المشكلة وتوفير المعلومات الدقيقة عن الأداء عند استنفاد الجهد البدني (تحمل الأداء) .ويهدف البحث التعرف على قيم المتغيرات البايوكينماتيكية وتحمل الأداء للتصويب من القفز عاليا لدى لاعبي كرة اليد. والتعرف على العلاقة بين المتغيرات البايوكينماتيكية للتصويب بالقفز عالياً بكرة اليد وتحمل الأداء. ويفترض الباحث ان هناك علاقة معنوية ذات دلالة إحصائية بين تحمل الأداء وبعض المتغيرات البايوكينماتيكية للتصويب بالقفز عاليا بكرة اليد .واستنتج الباحثان ان في ضوء نتائج البحث وتحليل البيانات إحصائياً التي تم الحصول عليها من خلال التصوير الفيديوي توصل الباحثان إلى الاستنتاجات الآتية : 1- تبين أن المتغيرات المدروسة تؤثر وبشكل مباشر بأداء المهارة حيث تحدد من أين ومتى يبدأ اللاعب في أداء التصويب بالقفز عالياً من ال 9 متر في كرة اليد. 2- أن أي تغير بايوميكانيكي في أي مرحلة يؤثر بشكل واضح على المرحلة اللاحقة نظرا لثبات محددات الأداء سواء كان ما هو مرتبط بقانون اللعبة من جهة أو من حيث استغلال القوانين البايوميكانيكية من جهة أخرى. ويوصي الباحثان بـ: 1- ضرورة إلمام القائمين على عملية التدريب واهتمامهم بقواعد التحليل الحركي التي تعتمد على المبادئ الأساسية لكل من علم الحركة والتشريح والميكانيكا الحيوية والعلوم الأخرى المرتبطة بالحركة. 2- ضرورة التركيز على القوانين البايوميكانيكية التي تتحكم بشكل أساسي في كل مرحلة من مراحل الأداء من خلال ما حققت هذه القيم من فروق معنوية اسهمت بشكل فعال في ارتفاع مستوى الأداء وبجهد اقل.


Article
Building a Scale for the privatization of sports clubs in Diwaniyah Province
بناء مقياس لخصخصة الأندية الرياضية في محافظة القادسية

Loading...
Loading...
Abstract

The problem of this research lies in the fact that many of the sports clubs complain about the permanent financial deficit fiscal deficit which becomes the main justification the negative results made in this respect. The lack of balance between the incomes and expenses of various kinds , including the dues of players, makes permanent disability the norm and that its accumulation leads to the absence of the club or group of clubs from the sports area as well as the large number of administrative problems with the Supreme Administrative Court and the scarcity of managerial and organizational qualifications working in this field as well as the absence of the scientific undertaking of procedures which is the norm in the developed countries at a time when improvised and random ways of management still prevail in running the Iraqi sports clubs. The aim of this research is building a scale for the privatization of sports clubs in Diwaniyah province in the light of contemporary global economic shifts The descriptive method is used by the researchers its suitability to the nature of the research. A model for the privatization of sports is built. The statistical community is (1172) members representing (293) sports club. The sample of the research is selected according to the method of class RAM (Stratified Random Sample). (496) members are chosen according to distribution disproportionate ( Prepositional Allocation), representing (124), which is equal to (42%) to ensure the representation of the class to the research community. One of the most important conclusions which the study comes up with is that the sports media message should be based on honesty and clarity when advertising a service or product, or sports activities. Moreover, the motives of the privatization process in the transformation of the public sector to the private sector in sports clubs is to solve the problems of financing of sports clubs. ملخص البحث لقد تبلورت مشكلة البحث في أن العديد من الأندية الرياضية تشتكي من العجز المالي بشكل دائم بل أصبح المبرر الذي تعلق عليه النتائج السلبية التي تحصدها, فما السبيل للخروج من هذا المأزق ؟ وعدم وجود موازنة بين المداخيل والمصاريف بمختلف أنواعها بما فيها مستحقات اللاعبين يجعل العجز الدائم هو القاعدة وان تراكمه يؤدي إلى غياب النادي أو مجموعة أندية على الساحة الرياضية وكذلك كثرة المشكلات الإدارية مع الجهات الإدارية العليا وندرة الكفاءات الإدارية والتنظيمية العاملة في هذا المجال وكذلك غياب التسيير العلمي الذي هو القاعدة المتبعة في دول العالم المتقدم في وقت ما زالت الارتجالية والعشوائية طاغية في هذا المجال لدى الأندية الرياضية العراقية وهدف البحث الى: بناء مقياس لخصخصة الأندية الرياضية في محافظة القادسية في ضوء التحولات الاقتصادية العالمية المعاصرة استخدمت الباحثتان المنهج الوصفي بالأسلوب المسحي لملائمته طبيعة البحث إذ قامتا ببناء إنموذج للخصخصة الرياضية أصبح المجتمع الإحصائي يساوي(1172)عضوا يمثلون(293) ناديا رياضيا وتم اختيار العينة، الأسلوب الطبقي العشوائي(Stratified Random Sample )، اذ اختير منها وبطريقة التوزيع المتناسب(Prepositional Allocation)،( 496) عضوا يمثلون (124) ناديا وشكلت نسبة (42 %) وبما يضمن التمثيل الطبقي لمجتمع البحث وقد تم توضيح إجراءات بناء الإنموذج . وكانت من أهم الاستنتاجات التي تم التوصل إليها هي: 1- ان تعتمد الرسالة الإعلامية الرياضية على الصدق والوضوح عند الاعلان عن الخدمة او المنتج او الأنشطة الرياضية المقدمة للمستفيد بالأندية الرياضية 2- دوافع عملية الخصخصة في التحول من القطاع العام الى القطاع الخاص في الأندية الرياضية هي من أجل حل مشكلات تمويل الأندية الرياضية


Article
The Effect of a Training Curriculum and the Black Bean Seeds on Some Components of the Immune System and Aspects of Muscle Strength and the Achievement of Discus Throwing
أثر منهج تدريبي وبذور الحبة السوداء على بعض مكونات الجهاز المناعي وأوجه القوة العضلية وإنجاز قذف الثقل

Authors: رحيم رويح حبيب
Pages: 127-152
Loading...
Loading...
Abstract

The problem of this research problem is that there are some fluctuations in the level of achievement in the effectiveness of discus throwing. Through the researcher's acquaintance with several championships of Athletics, especially throwing events, it is noted that there are fluctuations in the level of achievement compared to the international level, despite the emphasis of the coaches on the exercises of muscle strength, which have their high impact and significant level of achievement, as well as the lack of attention to the other physiological variables that have their impact on improving the forms of strength. It is felt that a proposed training curriculum by using black bean seeds be prepared due to the importance of some components of the black bean seeds to the immune system and achievement. The research aims at identifying the impact of the proposed training curriculum and black bean seeds on some components of the immune system and achievement in discus throwing. The experimental method in the style of equal is used by the researcher because it highly suits the nature of the research. The research comes up with several conclusions and recommendations. It is concluded that there are significant differences in the maximal strength tests as a result of the impact of the proposed program on the experimental disabled groups. There are significant differences in the protein immunity (IgA) and immune complement (C3) from the normal level in the upper direction as a result of the use of the proposed training curriculum with black bean seeds, especially for the first experimental group. The need for regular check-ups for athletes in specialized sports medicine centers to ensure the health situation in general and the immune system is highly recommended. It is also recommended that black bean seeds be considered as a supplement to the content of minerals and vitamins, proteins and salts in sufficient quantities to meet the needs of athletes from the basic materials needed by the body for the purpose of achievement. ملخص البحث اشتمل البحث على خمسة ابواب تم التركيز فيها على فئة المتقدمين إذ يعد البشر أغنى الثروات لدى الأمم، ولهذا تتسابق الدول المتحضرة على تقديم أفضل الخدمات لأبنائها بصرف النظر عن اختلاف فهمهم وثقافتهم وسنهم وفئاتهم، وأصبح يستوي في ذلك السوي والمعوق. أما مشكلة البحث فكان هناك تذبذب في مستوى الانجاز في فعالية قذف الثقل و من خلال اطلاع الباحث على عدة بطولات بألعاب القوى ولاسيما بفعاليات الرمي لاحظ ان هناك تذبذب في مستوى الانجاز مقارنة بالمستوى الدولي،على الرغم من تأكيد المدربين على تمرينات القوة العضلية التي هي ذات تأثير كبير في مستوى الانجاز وقلة الاهتمام بالمتغيرات الفسيولوجية الأخرى التي لها الأثر والعلاقة في تحسين أشكال القوة ، لذا ارتأى الباحثان إعداد منهج مقترح باستخدام بذور الحبة السوداء وأهميتها في بعض مكونات الجهاز المناعي وألانجاز. وكما هو معروف فان للجهاز المناعي دورا مهما في تطوير الحالة الصحية ومن أجل تجريب طريقة أخرى باستخدام الحبة السوداء لتطوير الجهاز المناعي و لتطوير أوجه القوة العضلية ، فضلاً عن تحسين الإنجاز في قذف الثقل، ارتأى الباحثان استخدام الحبة السوداء من أجل معرفة مدى تطور الوسائل الدفاعية للجهاز المناعي لدى المعاق وبالتالي تأثيره على تطوير القوة العضلية لغرض تحقيق الانجاز ، وهي محاولة علمية من أجل الكشف عن أثر هذه الطريقة على كل وجه من أوجه القوة العضلية التي يتناولها البحث.


Article
Identifying Standards and Levels of Some Physical Variables for First-Class basketball Referees in Iraq
تحديد معايير ومستويات بعض المتغيرات البدنية لحكام الدرجة الأولى بكرة السلة في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

The importance of this research lies in the fact that basketball is one of the widely spread sports all over the world, and that developed countries have given a special care and attention to this sport. The referee is the most important of the elements of basketball and that his success is closely associated with the success of its performance. In order to be on the safe harbor, the basketball referee must enjoy high physical fitness which is the most important pillars that qualify him to provide good levels of performance throughout the match. This research is an attempt to put in the hands of the people concerned with refereeing one of the means of objective regulation by which the level of first-class basketball referees can be identified in all fields to choose some of them to be nominated to the international emblem. This can be made by identifying the physical abilities of basketball referees and tests and then determine the standards and levels of these capabilities, as well as the need to take the scientific concept of the evaluation process in the overall framework and setting standards and levels of referees according to some of the physical variables, as the aim of the research is to identify some of the physical variables of the rulers of first-class basketball in Iraq and tests. As well as setting standards and levels of physical tests for first-class referees basketball in Iraq, Part IV also included results sample members in physical variables and determine the standards and levels of physical variables and analyze and discuss the results of the sample in physical variables. Also included Section V conclusions and most important of which determine the degrees and levels of standard of the rulers of first-class basketball in the variables physical while the researcher recommended testing rotating detect physical capacities of the rulers because tests periodic are modern scientific methods and important to know the real capabilities of the rulers. ملخص البحث تناول الباب الأول مقدمة البحث وأهميته , اذ تعد لعبة كرة السلة من الألعاب المنتشرة في العالم، فقد أولت الدول المتطورة العناية والاهتمام بهذه اللعبة، ويعد الحكم واحد من اهم هذه العناصر التي يقترن نجاح مباريات كرة السلة بنجاح أدائه. ولكي يتمكن حكم كرة السلة من قيادة مبارياته الى بر الامان وجب عليه ان يتمتع باللياقة البدنية العالية والتي تعد أهم الركائز التي تؤهله الى تقديم مستويات جيدة في المباريات من دون هبوط مستواه البدني , وتكمن أهمية البحث في محاولة الباحث أن يضع بين أيدي المهتمين بالشأن التحكيمي وسيلة من وسائل التنظيم الموضوعية التي يتم من خلالها التعرف على مستوى حكام الدرجة الأولى في كافة المجالات وذلك بأعداد معايير ومستويات لهم لاختيار البعض منهم لترشيحهم إلى الشارة الدولية, وذلك يتم عن طريق التعرف على القدرات البدنية الخاصة بحكام كرة السلة واختباراتها ومن ثم تحديد المعايير والمستويات لهذه القدرات, وكذلك في ضرورة الأخذ بالمفهوم العلمي لعملية التقييم في إطارها الشامل وتحديد المعايير والمستويات الخاصة بالحكام على وفق بعض المتغيرات البدنية , كما هدف البحث الى التعرف على بعض المتغيرات البدنية لحكام الدرجة الاولى بكرة السلة في العراق واختباراتها . وكذلك تحديد معايير الاختبارات البدنية ومستوياتها لحكام الدرجة الأولى بكرة السلة في العراق ,كما تضمن الباب الرابع عرض نتائج افراد عينة البحث في المتغيرات البدنية و تحديد المعايير والمستويات للمتغيرات البدنية و تحليل ومناقشة نتائج أفراد العينة في المتغيرات البدنية . كما تضمن الباب الخامس الاستنتاجات والتي من أهمها تحديد درجات ومستويات معيارية لحكام الدرجة الأولى بكرة السلة في المتغيرات البدنية في حين أوصى الباحث أجراء الاختبارات الدورية للكشف عن القدرات البدنية للحكام لان الاختبارات الدورية هي من الأساليب العلمية الحديثة والمهمة في معرفة القدرات الحقيقية للحكام .


Article
The most important skill indicators for selecting tennis players category (16-17) years for the clubs of Southern and Middle Region
أهم المحددات المهارية لانتقاء لاعبي التنس الأرضي فئة (16-17) سنة لأندية المنطقة الوسطى والجنوبية

Loading...
Loading...
Abstract

The problem of the research lies in fact that there is the absence of real standards based on a scientific basis for the selection of tennis players category (16-17) this year, causing a waste of effort, money and time. The aim of the study is to identify the most important skill indicators for selecting tennis players for this category. The descriptive method in the style of survey and correlation studies correlation to solve the problem of the research. The research community consists of players of the clubs of the Middle and Southern Region. The number of players is (36) players. Because of the small number of community, the researcher has to take two views for each player. Two experiments are conducted to identify the obstacles, times of tests and extract the scientific bases. Tests have taken (80) days. The research comes up with several conclusions. Several skills are extracted such as service (to test the force and strength of the performance of the service). Indicators of skill tests = 0.552 × the value of White's test for send + 0.447 × the value of testing the accuracy of the strike the front straight long) Adopting the indicators identified by this study for tennis players is highly recommended. ملخص البحث تجلت مشكلة البحث في عدم وجود معايير حقيقية مبنية على اساس علمي لانتقاء لاعبي التنس الأرضي فئة (16 – 17) سنة وهذا مما يسبب هدراً في الجهد والمال والوقت . وقد هدفت الدراسة الى التعرف على أهم المحددات المهارية فضلأ عن وضع المعايير وتحديد المستويات، وقد استخدم الباحث المنهج الوصفي بالأسلوب المسحي والدراسات الارتباطية لحل مشكلة البحث وتكون مجتمع البحث من لاعبي أندية المنطقة الوسطى والجنوبية اذ بلغ عدد اللاعبين (36) لاعبأ وبسب قلة عدد المجتمع عمد الباحث الى أخذ مشاهدتين لكل لاعب، قام الباحث بأجراء تجربتين استطلاعيتين للتعرف على المعوقات واوقات الاختبارات واستخراج الاسس العلمية وقد استغرقت مدة الاختبارات (80) يوماً توصل الباحث الى العديد من الاستنتاجات أهمها : * تم استخلاص المهارات التالية : - الارسال (اختبار هوايت لضربة الارسال، اختبار قوة أداء الارسال). مؤشر الاختبارات المهارية = 0.552 × قيمة اختبار هوايت للارسال + 0.447 × قيمة اختبار دقة الضربة الامامية المستقيمة الطويلة). * وبناء على ما تم من استنتاجات فان الباحث يوصي بالاَتي : ـ اعتماد المحددات المهارية المستخلصة لأنتقاء لاعبي التنس الأرضي فئة (16-17) سنة.


Article
"Some of the Vocational Problems of the Instructors of Fencing in the Departments and Colleges of Physical Education at the Iraqi Universities"
بعض المشكلات المهنية لتدريسيي مادة المبارزة في أقسام وكليات التربية الرياضية بالجامعات العراقية

Loading...
Loading...
Abstract

Management is one of the sciences which contribute to developing the lesson of physical education. It effectively participates to raise its level in all aspects. The recent development of physical education makes it resort to scientific procedures to treat its problems properly. Good management and programmed organization help solving all problems because the lesson of fencing, like all other lessons whether individual or team, needs good management and organization. So, the importance of this research is to look into the professional problems facing the teaching staff. The problem of the research is that there are certain problems facing teaching the material of such as (problems of the material of fencing, problems of studying fencing, problems of implementing the curriculum and other problems). The aims of the research include exploring the reality of the the material of fencing in the departments and Colleges of Physical Education at the Iraqi Universities as well as the most important professional problems which the instructor of fencing subject encounters in the departments and Colleges of Physical Education in all Iraqi Universities. The descriptive method is used by the researcher in the style of survey because it greatly suits the nature of this research and the building of the scale. The society of the research includes (44) male and female instructors of fencing. They researcher makes use of all this society because it represents a small number. According to the procedures of building the scale, there are (2) axes in the preliminary specification of the axes which are related to the professional problems of the instructors. Then, items for every one of these axis are formulated, and they are (18) items for instructors. They are distributed according to their relative importance. Also, the procedure of formulating the items is determined according to Likert Scale. However, the items are exposed to a group of experts and specialists to specify its validity, selected (14) items for measuring instructors professional problems. Moreover, after applying the scale, the statistical analyses are carried out according to their ملخص البحث من العلوم التي أسهمت في تطوير درس التربية الرياضية هو علم الإدارة الذي أسهم بشكل فاعل في رفع مستواه بكافة النواحي فالتطور الذي طرق التربية الرياضية مؤخراً جعلها تستعين بأساليب علمية لمعالجة مشاكلها بالشكل الصحيح ، إذ أن الإدارة الجيدة والتنظيم المبرمج المدروس يساعد في حل المشكلات كافة، فدرس المبارزة كَغَيْرِهِ من دروس المواد الأخرى سواءً أكانت فردية أم فرقية به حاجة إلى الإدارة والتنظيم الجيد. مما تقدم تتجلى أهمية البحث في الوقوف على بعض المشكلات المهنية التي تواجه تدريسيي مادة المبارزة. أما مشكلة البحث فهي هنالك مشكلات تواجه تدريسيي مادة المبارزة منها ( مشكلات مادة المبارزة ومشكلات درس المبارزة ومشكلات تنفيذ المنهج وغيرها من المشاكل ). وكانت أهداف البحث تشتمل التعرف على :- 1- واقع درس مادة المبارزة في أقسام وكليات التربية الرياضية بالجامعات العراقية كافة. 2- أهم المشكلات المهنية التي تواجه تدريسيي مادة المبارزة في أقسام وكليات التربية الرياضية بالجامعات العراقية كافة. وقد استخدام الباحث المنهج الوصفي بالأسلوب المسحي لملائمته بناء المقياس . وتضمن وصفاً لمجتمع البحث فكان مجتمع التدريسيين والبالغ عددهُ (44) تدريسياً وتدريسية مادة المبارزة اعتمده الباحث كله لأنه تكون من عدد قليل ، أما في إجراءات بناء المقياس فكان من حيث التحديد الأولي للمحاور التي لها علاقة بالمشكلات المهنية للتدريسيين فكان محورين، بعدها تم صياغة فقرات لكل محور من هذه المحاور وكان عددها (18) فقرة توزعت بحسب أهميتها النسبية وحدد أسلوب صياغة الفقرات وفق طريقة ليكرت بعدها تم عرض الفقرات على مجموعة من الخبراء والمختصين لبيان مدى صلاحيتها ورشحت (14) فقرة لمقياس بعض المشكلات المهنية لتدريسيي مادة المبارزة ، وبعد تطبيق المقياس تم إجراء التحليلات الإحصائية من حيث قدرتها التمييزية والاتساق الداخلي والأسس العلمية للمقياس ، كذلك عرض الباحث الوسائل الإحصائية المستخدمة في البحث. اشتمل الفصل الرابع على عرض النتائج وتحليلها ومناقشتها بشكل علمي لتحقيق أهداف البحث وصولاً للنتائج العلمية. أهم الاستنتاجات التي توصل إليها فهي: 1- لا يؤخذ بالحسبان مشاركة تدريسيي مادة المبارزة في وضع مفردات مناهجها. وكانت أهم توصيات الباحث كالأتي : 1- زيادة عدد السنوات المخصصة لتدريس مادة المبارزة بحيث تشمل السنة الأولى دراسة الحركات الخاصة بالمبارزة جميعها إما السنة الثانية فتشمل دراسة الخطط والقانون الخاص باللعبة.


Article
The effect of Using Two Kinds of Exploration in Learning Some Forms of shooting in Handball for Students
أثر استخدام نوعين من الاكتشاف في تعلم بعض أنواع التصويب بكرة اليد عند الطلاب

Loading...
Loading...
Abstract

. The importance of the research is to find modern means in learning skills of handball. The problem of the research is that a disparity in students' level in performing handball skills is noticed by the researcher. This results from teachers using traditional educational means in teaching skills which do not give significant role for the learner for enhancing his skillful level. The research aims at exploring 1- the effect of using two kinds of Exploration (directive, semi-directive) in learning some types of shooting in handball for the students of second year, College of Physical Education, University of Al-Qadissiya. 2- which one of the two kinds is better in learning some shooting types in handball for the students of second year, College of Physical Education, University of Al-Qadissiya. The hypotheses of the research includes: 1- There is a positive effect by using two kinds of Exploration (directive, semi-directive) in learning some forms of shooting in handball for the students of second year, College of Physical Education, University of Al-Qadisiya. 2- There are significant differences between the two kinds of Exploration in learning some shooting forms in handball for the students of second year, for the sake of semi-directive Exploration. The researcher applies experimental research on two experimental groups and one control group. The sample of the research includes (54) of second year students at the College of Physical Education – University of Al-Qadisiya. The study comes up with conclusion that directive and semi-directive Exploration styles have a positive effect on learning some forms of shooting. Applying the two directive styles as scientific means in teaching some shooting forms (shooting from fulcrum, shooting through forward jumping, shooting through jumping up, shooting through forward falling) is highly recommended. ملخص البحث تجلت أهمية البحث في أيجاد أساليب حديثة في تعلم المهارات بكرة اليد تركز على نشاط المتعلم وإيجابية وتساعده في تنمية المهارات الحركية الأخرى وتسرع في عملية التعلم سيما التي تعطي دورا" بارزا" للمتعلم وتعزز روح المشاركة لدى الطلاب . اما مشكلة البحث :لاحظ الباحث أن هناك تفاوتا" في مستوى الطلاب في أداء مهارات كرة اليد. ويهدف البحث للتعرف على : 1. أثر استخدام نوعين من الاكتشاف( الموجه , شبه الموجه ) في تعلم بعض أنواع التصويب بكرة اليد لطلاب الصف الثاني كلية التربية الرياضية – جامعة القادسية . 2. التعرف على إي النوعين أفضل في تعلم بعض أنواع التصويب بكرة اليد لطلاب الصف الثاني كلية التربية الرياضية – جامعة القادسية . فيما كانت فروض البحث : 1. يوجد تأثير ايجابي باستخدام نوعين من الاكتشاف ( الموجه , شبه الموجه ) في تعلم بعض أنواع التصويب بكرة اليد لطلاب الصف الثاني كلية التربية الرياضية – جامعة القادسية . 2.توجد فروق معنوية بين نوعي الاكتشاف في تعلم بعض أنواع التصويب بكرة اليد لطلاب الصف الثاني . ولتحقيق أهداف البحث استخدم الباحث المنهج التجريبي بالتصميم للتجريبي ذو المجموعات المتكافئة واشتملت عينة البحث على (54) طالباً من طلاب المرحلة الثانية في كلية التربية الرياضية – جامعة القادسية. فيما تم عرض نتائج تقييم الأداء المهاري والاختبارات القبلية والبعدية والاحتفاظ للمهارات المحددة في البحث وتحليلها ومناقشتها بصورة علمية وبالاعتماد على المصادر العلمية، وكانت أهم الاستنتاجات : 1. كان لأسلوبي الاكتشاف بنوعيه الموجه وشبه الموجه تأثير ايجابي في تعلم بعض أنواع التصويب . التوصيات : 1. تطبيق أسلوبي الاكتشاف الموجه كأساليب علميه في تعليم بعض أنواع التصويب (التصويب من الارتكاز- التصويب من القفز إماما) .


Article
Designing and Experimenting a Compensational Upper Part for Disabled Athletes in Accordance with some biokinamatic variables and their effect on the Speed and Achievement Stages of the 100m. (T46)
تصميم وتجريب طرف تعويضي علوي للمعاقين وفقا لبعض المتغيرات البايوكينماتيكية واثرها في مراحل السرعة والانجاز لعدو 100م (T46)

Loading...
Loading...
Abstract

Sporting events which include running, jumping and throwing require the use of the upper and lower limbs effectively to serve the motor duty. The activity of the 100m. freestyle deals with the maximum strain for the runner with the accurate performance from the first moment of the start and until the finish line, and require continuous swinging of the arms and high ability of the movements the legs. Throwing light on the kinmatic variables through the movement analysis of setting up the compensational upper part I accordance with the mechanical and physical bases will explain the improvement in the stages of speed and achievement for 100m running. The mechanical role of the arms is important in this event as it contributes through swinging in keeping balance and the loss of one of the arms affects the performance of this activity, causing an imbalance in achieving some biokinamatic conditions. The research aims to develop achievement through designing a compensational part according to biokinamatic variables and testing them in multiple stages to 100m. The research community is represented by the player of the Iraqi National Team for Athletics 100m. for the disabled category (T46) left arm amputated over the elbow. The test consists of 10 samples for each 10m. running with and without the compensational part. The study comes up with some important conclusions and recommendations. It is concluded that there is an effect on the total time of the race because of the improvement of the mechanical condition of setting and in the action of the arms. The need to installing artificial limbs for the disabled in the case of imputation, which in its turn serves achievement , is highly recommended ملخص البحث ان الفعاليات الرياضية والتي تشمل الركض والقفز والرمي بها حاجة ماسة الى استخدام كبير للأطراف العليا والسفلى وبشكل فعال لخدمة الواجب الحركي ، ان فعالية عدو 100 متر حرة تتعامل مع اقصى جهد للمتسابق مع دقة الاداء منذ اللحظة الاولى للانطلاق وحتى خط النهاية ، وتتطلب مرجحات مستمرة للذراعين وتوافقاً عالياً مع حركات او مرجحات الرجلين ، ان تسليط الضوء على المتغيرات البيوكينماتيكية من خلال التحليل الحركي لتركيب الطرف التعويضي وفاقاً لأسس ميكانيكية وفيزيائية سوف يفسر لنا ما يسببه من تحسين في مراحل السرعة والانجاز لعدو 100م . ان الدور الميكانيكي للذراعين مهم وبارز في هذه الفعالية اذ تسهم من خلال مرجحتها في حفظ اتزان الراكض وان فقدان احد الذراعين تؤثر في الناتج الرقمي للفعالية مما يسبب خللاً في تحقيق بعض الشروط البايوميكانيكية. يهدف البحث الى تطوير الانجاز من خلال تصميم طرف تعويضي وفاقاً للمتغيرات البايوكينماتيكية للذراع السليمة وتجريبها في مراحل عدة لعدو 100م . تمثل مجتمع البحث بلاعب المنتخب الوطني العراقي لألعاب القوى للمعاقين فئة (T46) بتر ذراع اليسار قبل المرفق في عدو 100 م اذا خضع الى (10) مشاهدات لأزمنة فواصل السباق من دون تركيب الطرف التعويضي و(10) مشاهدات اخرى بتركيب الطرف التعويضي. شملت اجراءات البحث معرفة مقدار الكتلة المفقود الذي يقوم الطرف بواجب تعويضه وهو ما يعرف بالكتلة النسبية ( كتلة الجزء الواحد نسبة لمجموع بقية اجزاء كتل الجسم التي تمثل بمجموعها كتلة الجسم بالكامل) وبعد فحص ومعاينة الحالة ( اللاعب المعاق ) تم تحديد المادة المستخدمة في صناعة أجزاء الطرف التعويضي وتحديد طريقة التثبيت بعد اخذ القياسات الخاصة بالبتر ، ثم تم عمل نسخة من تفاصيل البتر. تم استخدام اربع كاميرات من نوع (Casio EX-F1 ) ذات تردد (300 fps ) وواجبها تصوير مسافة (10م) من كل مرحلة من المراحل الفنية لعدو (100م) فضلا عن الة تصوير دوارة لحساب عدد الخطوات والزمن في الفواصل ، واشتملت المتغيرات على حساب عدد الخطوات وازمنة الفواصل والسرعة والتعجيل. وتبين ان معدل السرعة للمسافات الفاصلة في اختبار عدو (100م ) بوجود الطرف التعويضي وعدمه كانت متقاربة جدا ولصالح تركيب الطرف التعويضي مما يعني ان الطرف التعويضي لم يكن معوقا لحركة العداء . وتأثر كل من عدد الخطوات وطول الخطوات وتردد الخطوة بتركيب الطرف التعويضي في مرحلة سرعة رد الفعل وسجلت افضلية لهذه المتغيرات بتركيب الطرف التعويضي بسبب التصحيح الميكانيكي في وضع (استعد) في هذه المرحلة ، معدلات السرعة بتركيب الطرف التعويضي لجميع المراحل كانت افضل باستثناء 10 امتار الاخيرة وذلك بسبب التكرار المستمر لمرجحة الطرف التعويضي والذي شكل ثقلا على العداء بسبب عدم التكيف والتدريب عليها.


Article
(( Measurement and assessment of the general performance for the players of the Iraqi clubs of the excellent stage in handball for the sporting season 2011 –2012
قياس وتقييم مستوى الاداء العام لدى لاعبي اندية القطر للدرجة الممتازة بكرة اليد للموسم الرياضي 2011/2012

Loading...
Loading...
Abstract

The importance of the research lies in the fact that measurement and assessment of the general performance of the handball players is to be acquainted with the negative aspects and points of weakness. The problem of the research is that most players of the excellent stage cannot notice their points of weakness, their deficient performance and that competitions are not enough to expose such cases or assessing the level of their performance. The research aims at 1- measuring and assessing the level of general performance (Knowledge –Physical –Skill) of the handball players/ Iraqi clubs of the excellent stage for sporting season (2010-2011). 2 The research comes up with several conclusions and recommendations. It is shown that there is no positive response by coaches and players for applying the tests of performance and that the sporting clubs have to be aware of the importance of scientific research in this respect. It is highly recommended that paying special attention to psychological test is as important as the physical one and has its positive effect on developing the good abilities of the players. ملخص البحث تضمن المحور الأول المقدمة واهمية البحث اذ تجلت أهمية البحث قياس وتقييم مستوى الأداء العام للاعبي كرة اليد وذلك للتعرف على السلبيات ونقاط الضعف فيها .اما مشكلة البحث فتضمنت ان معظم لاعبي أندية الدرجة الممتازة لايستطيعون ان يلاحظوا نقاط ضعفهم او حالات القصور في ادائهم على اختلاف حالاته وكيفية تحليلها وان المنافسات غير كافية للكشف عن هذه الحالات او لتقويم مستوى أدائهم , اما أهداف البحث هي : 1. قياس وتقييم مستوى الاداء العام (المعرفي – البدني –المهاري ) لدى لاعبي القطر للدرجة الممتازة بكرة اليد للموسم الرياضي 2011/2012 2. تحديد الدرجات والمستويات المعيارية للاختبار المعرفي والاختبارات البدنية والمهارية لدى لاعبي القطر للدرجة الممتازة بكرة اليد للموسم الرياضي 2011/2012 وتضمن هذا المحور ايضا مجالات البحث وكانت كالاتي : 1. المجال البشري : لاعبو اندية القطر للدرجة الممتازة بكرة اليد للموسم الرياضي 2011/2012 2. المجال الزماني : المدة الزمنية الواقعة بين 10-12-2011 ولغاية 20/12/2012 وتضمن هذا البحث ايضا محور الدراسات النظرية وكانت الموضوعات منصبه على المجال المعرفي بكرة اليد وعلاقته بالمجال الحركي بكرة اليد وايضا الصفات البدنية .اما المحور الثالث فكان منهجية البحث المستخدمة من حيث المجتمع والادوات و الاختبارات المستخدمة كالاختبار المعرفي والاختبارات البدنية والمهارية . اما المحور الرابع فكان عرض النتائج وتحليل ومناقشة نتائج الاختبارات المعرفية والبدنية والمهارية . اما المحور الخامس شمل الاستنتاجات والتوصيات اذ جاءت اهم الاستنتاجات لم يكن هناك اقبال ايجابي من المدربين واللاعبين لأداء الاختبارات حيث لم يظهر الحماس والجدية الكافية لأداء التجربة الرئيسة والذي انعكس بشكل واضح في نتائج الاختبارات ,لذلك الأندية بحاجته الى توعية مستمرة حول الابحاث الاكاديمية . اما اهم التوصيات فكانت الاهتمام بالاختبارات المعرفية والنفسية اسوة بالاختبارات البدنية والمهارية وذلك لما للجانب المعرفي والنفسي من اهمية كبيرة وتأثير واضح على صقل قدرات اللاعبين وزيادة خبراتهم وامكانياتهم .


Article
Effect Using Aiding Means on learning the Skill of Circular Waving on pommel horse
أثر استخدام وسائل مساعدة في تعليم مهارة التلويح الدائري على الحصان ذو المقابض في الجمناستك

Loading...
Loading...
Abstract

The importance of research is to show that using learning aids and special apparatuses contributes to the acquisition of knowledge and skill of various fields, developing and accelerating the process of motor learning in gymnastics. The problem of the research is that it is notices that there are problems in learning the skill of circular waving for many reasons like weakness of physical features that effect on performance of handle horse for student of the college of physical education. This requires high flexibility in spine and hip joint, as well as strength of endurance for muscles of the arms for stability and changing in the arms work. So, it is very necessary to create helpful means to teach this skill through designing teaching apparatus and following gradual concept to simplify the process of motor learning. The research aims at identifying the effect of suggested multi purposes system in teaching circular waving on pommel horse The hypothesis of the research is that the suggested multi purpose apparatus has significant effect on teaching circular waving. The study comes up with several conclusions and recommendations. It is concluded that the suggested multi purposes apparatus is better than normal pommel horse apparatus in teaching circular waving skill. Generalizing this apparatus to the colleges of physical education all over Iraq to be used as a learning aid for teaching circular waving in gymnastics ملخص البحث من خلال استخدام الأجهزة والوسائل المساعدة يتم اكتساب الكثير من نواحي المعرفة والمهارة وتطوير وتسريع عملية التعلم الحركي بالإضافة إلى توفير الجهد والوقت المبذولين في تعليم وتعلم مهارات الجمناستك. تم ملاحظة وجود مشاكل في تعليم مهارة التلويح الدائري على جهاز الحصان ذو المقابض لعدة أسباب أبرزها ضعف الصفات البدنية الخاصة في أداء مهارات جهاز الحصان ذو المقابض لطلاب كليات التربية الرياضية فيتطلب مرونة عالية في العمود الفقري ومفصل الحوض بالإضافة إلى صفة مطاولة القوة لعضلات الذراعين والكتف لغرض الاستناد والتبديل بعمل الذراعين والتوافق العضلي العصبي , وكذلك في عضلات الجذع التي تعمل على رفع الجذع للجانبين بمساعدة عضلات الفخذ والساقين ، كما أن عدم تمكن اللاعب من الأداء الأولي للمهارة لا يمكنه من أخذ صورة واضحة عن الأداء، فالأداء الحركي من ضرورات التعلم الحركي، كان من الضروري إيجاد وسيلة للمساعدة في تعليم هذه المهارة عن طريق تصميم وتصنيع جهاز مقابض تعليمي واتباع مبدأ التدرج في صعوبة الأداء لتسهيل عملية التعلم الحركي. - ويهدف البحث إلى التعرف على تأثير استخدام الوسائل المساعدة في تعليم مهارة التلويح الدائري على الحصان ذو المقابض . - وكان فرض البحث أن لأستخدام الوسائل المساعدة أثر معنوي في تعليم مهارة التلويح الدائري على الحصان ذو المقابض بالجمناستك. استخدم الباحث في دراسته المنهج التجريبي ، إذ طبق على(32) طالباً من طلاب جامعة القادسية كلية التربية الرياضية الصف الثالث ، وتم تقسيمهم على مجموعتين تجريبية وضابطة وتم إعداد منهج تعليمي يتضمن تمرينات ويشتمل على استخدام الجهاز بارتفاعات وزوايا مختلفة .بعدها تم إجراء الاختبارات القبلية ومن ثم أدخل المنهج التعليمي ومن ثم الاختبارات البعدية . عولجت نتائج الاختبارات بالوسائل الإحصائية الملائمة لمعرفة مستوى الفرق . واستنتج الباحث الآتي : 1- تفوق الوسائل المساعدة في تعليم مهارة التلويح الدائري على جهاز الحصان ذو المقابض بتعليم مهارة التلويح الدائري على تعليمها من دون استخدام الوسائل المساعدة . وفي ضوء هذه الاستنتاجات يوصي الباحث بالآتي : 1- تعميم استخدام الوسائل المساعدة والجهاز المقترح في تعليم مهارة التلويح الدائري على كليات التربية الرياضية في جامعات القطر لاستخدامها وسائل تعليمية مساعدة في تعليم التلويح الدائري في درس الجمناستك .


Article
The Effect of Two Training Loads on the performance Endurance for Junior Volleyball Players of Al- Daghara Club
تأثير حمليين تدريبيين في تحمل الأداء لناشئي الكرة الطائرة على لاعبي نادي الدغارة الرياضي

Loading...
Loading...
Abstract

The importance of this research lies in the fact that it is a highly significant study from a physiological and training point of views. It deals with the effects of training with two different loads on the endurance of performance for junior volleyball players. The research has two objectives. The first objective is to prepare two different loads to develop the endurance of performance for junior volleyball players. The second one is to explore the differences of the quality of the endurance of performance for junior volleyball players of the two groups. The study comes up with some conclusions and recommendations. Among the most important conclusions is that the training loads have their positive effect on developing the components of performance endurance for Junior volleyball players. It is strongly recommended that training load be used to develop performance endurance for Junior volleyball players ملخص البحث تضمن البحث خمسة أبواب وهي : الباب الأول وشمل المقدمة و أهمية البحث وتم التطرق فيها إلى التقدم الحاصل في مجال التربية الرياضية وأهمية تقنين الاحمال التدريبية في تقدم الفعاليات الرياضية لاسيما الكرة الطائرة . أما اهمية هذه الدراسة فتأتي لكونها دراسة مهمة مـن الناحية التدريبية والفسيولوجيـة تناولت تأثيرات التدريب بحملين مختلفين في تحمل الاداء لـدى لاعبي الكرة الطائرة الناشئين. هدف البحث 1. اعداد حملين تدربيين مختلفين لتطوير تحمل الاداء للاعبي الكرة الطائرة الناشئين. 2. التعرف على الفروق لصفة تحمل الاداء للاعبي الكرة الطائرة الناشئين بين المجموعتين. مجالات البحث : المجال البشري / ناشئو نادي الدغارة بالكرة الطائرة أما المجال الزماني / 13 / 12 / 2011 إلى 15 / 2/ 2012 أما المجال المكاني قاعة نادي الدغارة المغلقة. أما الباب الثاني فشمل الموضوعات التالية (الحمل التدريبي ،حجم الحمل، كثافة الحمل، التحمل ) والباب الثالث شمل منهج البحث حيث استخدم الباحثون المنهج التجريبي وكذلك تضمن عينة البحث والأدوات المستخدمة و خطوات تطبيق الحملين التدريبيين واختبار تحمل الاداء والوسائل الإحصائية . أما الباب الرابع فتضمن عرض وتحليل النتائج ومناقشتها حيث تم عرض النتائج على شكل جداول ومن ثم تم تحليلها ومناقشتها . أما الباب الخامس فتضمن الاستنتاجات وكان أهمها . 1 إن للحملين التدريبين اثر ايجابي في تطوير مكونات ( تحمل الأداء ) لدى لاعبي الكرة الطائرة الناشئين . 2- إن للحمل التموجي تأثير أفضل من الحمل التصاعدي في تطوير( تحمل الأداء) للاعبي الكرة الطائرة الناشئين . التوصيات : 1-يمكن استخدام الحمل التدريبي (التموجي) في تطوير تحمل الأداء لدى لاعبي الكرة الطائرة الناشئين لما أظهره من أفضلية واضحة في تطوير مكونات تحمل الأداء لديهم. 2- عدم استخدام الحمل (التصاعدي) في تدريب الناشئين لأنه يشكل عبأ كبيراً على أجهزتهم وان له نتائج سلبية مستقبلا ولاسيما في صفة تحمل الأداء. 3-استخدام احمال تدريبية بحجوم كبيرة وشدد متوسطة اثناء تدريب ناشئي الكرة الطائرة وذلك لضمان الحفاض على تطور مستوى تحمل الادء لديهم. ومن ثم تضمن البحث المصادر والملاحق .

Table of content: volume: issue: