Table of content

JOURNAL OF EDUCATION AND SCIENCE

مجلة التربية والعلم

ISSN: 1812125X
Publisher: Mosul University
Faculty: Education
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Difining summary about the Journal Education and science magazine
The first volume of the magazine was published in 1979 including papers on both pure sciences and human sciences. Then in 1987 the magazine started to publish papers in two independent volumes: one for pure sciences and the other one was for human sciences. The magazine stoped being published from 1981 to 1987 because of the Iraqi-Irania war and also in 1992 due to the sanctions imposed on iraq. The magazine is well-known inside and outside iraq in that 30 scientific establishments were publishing their papers in it. Now adays,the magazine volumer are distributed limitedly on the university libraries because of fanancial reasons.
Yet the magazine sends from time to time letters to some governmental establishment urging them to buy the scientific and human volumes of the magazine.
Since 2010, the editor in chief started to offer some free copier of the scientific and human volumes to some scientific establishments in Iraqi universites and also outside Iraq and the magazine is ready to supply it to those concerned costing 30000 Iraqi dinars.

Loading...
Contact info

education_journal@yahoo.com

Table of content: 2013 volume:20 issue:72

Article
الملوك المؤلهون في العراق القديم

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract There is a long history behind the idea of kingship even before the flood in Mesopotamia. Many cuneiform texts referred to this fact with many myths about kingship in Mesopotamia. This represents man's first attempt to control the forces of nature and their investment and the need for collective action as the beginning of the first appearance of the systems of government in Mesopotamia. Moreover the people of Mesopotamia weave myths about kingship and its style which has been associated with forces beyond the possibility of humans or supernatural powers which led to the emergence of kingship in Mesopotamia. The present research gives a clear picture of the deified Kings in ancient Iraq, it starts with presenting a summarized idea about the Kingship in Ancient Iraq. Then we come across the views and the causes of the emergence of the idea of deification, as well as an overview of the evolution of the concept of deification during different periods. Then we highlighted the deified king according to models of cuneiform texts, and we draw briefly the conclusions from the idea of deification. ملخص تعود فكرة الملوكية في العراق القديم إلى عهوداً موغلة في القدم سبقت الطوفان في بلاد الرافدين وهو ما أشارت إليه النصوص المسمارية العديدة التي حملت الكثير من الأساطير والقصص عن هبوط الملوكية من السماء في بلاد الرافدين وفق معتقداتهم الدينية آنذاك، والتي لم تكن في أساسها سوى محاولة الإنسان الأولى للسيطرة على قوى الطبيعة واستثمارها والحاجة إلى العمل الجماعي الذي كان البداية الأولى لظهور أولى أنظمة الحكم في بلاد الرافدين، والتي حاول بها سكان بلاد الرافدين نسج الأساطير عن أسلوب الملوكية ونظامها الذي ارتبط لديهم بقوى خارجة عن إمكانية البشر أدت إلى ظهور الملوكية في بلاد الرافدين. فيعنى هذا البحث بإعطاء صورة واضحة عن الملوك المؤلهين في العراق القديم، استهل البحث بتقديم موجز عن فكرة الملوكية في العراق القديم، ثم تطرق لذكر الآراء في أسباب نشأة فكرة التأليه، فضلاً عن تقديم نبذة عن تطور مفهوم التأليه عبر العصور، ثم سلط الضوء على كل ملك من الملوك المؤلهين وفق نماذج من النصوص المسمارية، وعرض بأهم الاستنتاجات التي توصل إليها البحث.

Keywords


Article
صقلية ودورها في عصر الحروب الصليبية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract This paper sheds light on one of Mediterranean Sea's Islands which Siqilia. Ilimplies a brief rwiew for its history throughout the ages since its submission to the eastern Romans Quoot and Beezantians. Then, Islamic conquer of it in the age of Al-Aghaliba′s period in the year 212 B.A/827 A.D. And the succession of Al-fatamians period till the occupation of Al-Norman in the year 484 A.H. /1091A.D. shartly befor the age of Crusads War. The paper discloses its role and its participation in second, third, fifth, sixth and seventh Crusader Campaign againet Muslims in Syria and Eygept through presenting material and human helps and equipments for many Crusals being a military base from which the European armies set aiming at occupying Islamic lands and hurt their religious saeredments and controlling their conomic capacities, in addition to its diplomatic and marine support for the Crusader Kingdom in Bay Al-maqdis in palstin. ملخص البحث: يسلط هذا البحث الضوء على احدى جزر البحر المتوسط وهي جزيرة صقلية ويتضمن عرض موجز لتاريخها عبر العصور منذ خضوعها للرومان والقوط الشرقيين والبيزنطيين ثم الفتح الإسلامي لها في عهد دولة الاغالبة سنة 212هـ /827 م وتعاقب الدولة الفاطمية على حكمها حتى احتلها النورمان سنة 484هـ/1091م قبيل عصر الحروب الصليبية بمدة قصيرة. كما يكشف البحث عن دورها ومشاركتها في الحملات الصليبية الثانية والثالثة والخامسة والسادسة والسابعة ضد المسلمين في بلاد الشام ومصر من خلال تقديم الامدادات والمساعدات المادية والبشرية للعدو الصليبي، كونها قاعدة عسكرية تنطلق منها الجيوش الاوربية بهدف إحتلال الأراضي الإسلامية وضرب مقدساتهم الدينية والسيطرة على مقدراتهم الاقتصادية فضلا عن دعمها الدبلوماسي والبحري لمملكة بيت المقدس الصليبية في فلسطين.

Keywords


Article
البربهاري (ت329هـ/940م) وعلاقته بالخلافة العباسية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The recent study concentrates on showing the attitude of Hanabilas towards political development in 4th century A.H./10th A.C. by studyibg one of its famous figures during that time, the main figure of Hanabiles of Baghdad (Shaikh of Al-Hanabilah in Baghdad) (Hassan Bin Ali Al-Barbahari). Shch a study deals with his total ideas about (Imamah) as well as its conditions that reflect the political ideology of Al-Barbahari which will appear in his relationship with the abbasian khalifate, since tha latter was in need of that relationship in order to make use of his religious status as well as his social status to support its political and raligious power against any politial antagonistic currents. المخلص اهتمت الدراسة بتبيان موقف الحنابلة من التطورات السياسية في القرن الرابع الهجري/العاشر الميلادي، وذلك من خلال دراسة متأنية لأحد أبرز أعلامها في هذه المدة، وهو شيخ الحنابلة في بغداد حسن بن علي البربهاري، وتطرقت فيها إلى مجمل أفكاره حول الإمامة ووجوبها وشروطها التي رسمت ملامح الفكر السياسي لدى البربهاري، والذي سيتضح جلياً من خلال علاقته مع الخلافة العباسية، إذ كانت الأخيرة أكثر حاجة إلى تلك العلاقة، للإفادة من نفوذه الديني، ومكانته الاجتماعية، لدعم نفوذها ومركزها السياسي والديني لمواجهة التيارات السياسية المناهضة.

Keywords


Article
حرفة الخياطة في العراق القديم

Authors: وصال فيصل حمادي
Pages: 104-126
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The study profession is regarded an old one as the humans old, that was invented and practiced by the human being to supply what he needs of cloths since early ages of his life. The dress was one of the basic living requirements besides the nourishment and housing for the human being. Mostly he made his cloths in the stone age of animal leathers which were hunted by the human and he was wearing from herbs, staks of papyrus and the fibers of the tree cortex and he was sewing them as cloths by tying them using threads of sewing. This profession had been known during the modern stone age in all the villages related to this age. Then, it had been developed in the next ages by the evidence of discovering many numbers of the spinning disks in the remains of layers of that villages. After, the human settled and learned, he began to cover his body with the tree branches and the nature inspired him to make use of what it contains of animal leathers from wool and fluff. Yet, the human wasn't satisfied for being his cloths been made of these simple materials, so that, he decorated and variegated them in next stages. A good group of the sewing equipments had been founded made from the bone such as the needles and awls in Tal-Al-Sawan area, that present proofs of practicing the sewing cloths by the resident of this residency by using leather, wool or hair that was spinned by spinning disks made of pottery or stone. Weights of stone or pottery were founded related to primitive kinds of disk sewing proving the sewing of clothes and making them ready for dresses and other requirements. As long as the clothes were part of the front appearance of human, Mesopotamia people interested in supplying the required raw material for making and sewing clothes since the old ages. مقدمة: تعد حرفة الخياطة قديمة قدم الإنسان. ابتكرها ومارسها لتوفير ما يحتاجه من الملابس ومنذ عصور مبكرة من حياته إذ كان الكساء أحد المتطلبات الحياتية الأساسية إلى جانب الغذاء والسكن للإنسان وعلى الأغلب صنع ملابسه في العصور الحجرية من الجلود الحيوانية التي كان يصطادها وكان ينسج من الحشائش وسيقان البردي وألياف لحاء الأشجار ويخيطها كملابس ومن خلال ربطها بالخيوط المستخدمة في الخياطة، وقد عُرفت هذه الحرفة خلال العصر الحجري الحديث وفي جميع القرى العائدة للعصر ومن ثم تطورت في العصور التالية بدليل الكشف عن أعداد غزيرة من أقراص الغزل في بقايا طبقات تلك القرى فبعد أن استقر الإنسان وتعلم أخذ يغطي جسده بأغصان الأشجار وألهمته الطبيعة الاستفادة مما كانت تحويه من جلود الحيوانات من الصوف والوبر، بل لم يكتفِ الإنسان بان تكون ملابسه من هذه المواد بسيطة ومتواضعة فقد جملها وزخرفها ونقشها في مراحل لاحقة. فقد تم العثور على مجموعة جيدة من عدة الخياطة من العظم كالإبر والمخارز في منطقة تل الصوان تمثل أدلة على ممارسة سكان هذا المستوطن لخياطة الملابس من الجلد أو الصوف أو الشعر الذي كان يغزل بمغازل تصنع أقراصها من الفخار أو الحجر، كذلك تم الكشف عن ثقالات من الحجر أو الفخار تعود إلى أنواع بدائية من جوم الحياكة مما يستدل على حياكة الأقمشة وتهيئتها للملابس والحاجيات الأخرى وطالما كانت الملابس جزءاً من المظهر الخارجي للإنسان فلذلك أهتم سكان بلاد الرافدين بتوفير المواد الأولية اللازمة لصناعة الملابس وخياطتها من أقدم العصور.

Keywords


Article
الأواني الطقسية والنذرية في معابد العراق القديم في ضوء المصادر المسمارية المنشورة

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Annexation of the temple of the ancient Iraqi many pots practices and rituals due o its importance in the performance of those rites and ceremonies as included stores temples many kinds of these machines and tools, including the pots in particular and has been classified and knowledge of these tools through their arrival in cuneiform texts from ages historical been inferred through religious and ritual functions which have been used where the continued use of some of these pots since ancient times down to the later eras. What should be noted that these types of names machinery, tools and pots are still used in the Arabic language to the present time which indicates the heritage. continued linguistic heritage cultural heritage. The need is the main motive of innovation and the use of these types of pots in practices ritual priesthoods since emerged priests and significantly in the development of the need for such wares as the cuneiform texts related indicate their contents to the role of priests in these religious practices they use these pots. Has also been detected in the temples old Iraqi from different eras many pots named vow pots which was dedicated (given away) to the gods by kings or priests and even ordinary people in order to appease the gods and to request his forgiveness and In historical stages and found utensils dedicated and inscriptions as well as some and shapes carved inscriptions. تمهيد ضم المعبد العراقي القديم العديد من الأواني الخاصة بالممارسات والشعائر الدينية، نظراً لأهميتها في أداء تلك الشعائر والمراسيم، إذ كان في مخازن المعابد أنواع كثيرة من هذه الآلات والأدوات ومنها الأواني بشكل خاص ولقد تم تصنيف ومعرفة هذه الأدوات من خلال ورودها في المصادر المسمارية من عصور تاريخية عدة تم الاستدلال عليها من خلال الوظائف الدينية والطقوسية التي كانت تستعمل فيها، وقد استمر استعمال بعض هذه الأواني منذ أقدم العصور وصولاً إلى العصور المتأخرة. وما تجدر الإشارة إليه أن أنواع أسماء هذه الآلات والأدوات والأواني لا تزال تستخدم في لغتنا العربية الى الوقت الحاضر مما يؤشر على تواصل الموروث اللغوي الحضاري العريق، ولقد كانت الحاجة هي الدافع الرئيس من ابتكار واستعمال هذه الأنواع من الأواني الخاصة بالممارسات الطقوسية والكهنوتية، إذ برز دور الكهنة وبشكل كبير في وضع الحاجة لمثل هذه الأواني، إذ أن النصوص المسمارية ذات العلاقة تشير مضامينها إلى دور الكهنة في هذه الممارسات الدينية وهم يستخدمون هذه الأواني. كما تم الكشف في المعابد العراقية القديمة ومن عصور مختلفة على العديد من الأواني التي سميت بالأواني النذرية والتي كانت تكرس (تهدى) للآلهة من قبل الملوك أو الكهنة وحتى الأشخاص العاديين من أجل ارضاء الآلهة وطلب مغفرتها ومن مختلف العصور وجدت أواني مكرسة وعليها كتابات فضلاً عن بعض النقوش والأشكال المنحوتة.

Keywords


Article
عبد الله بن علي الرشاطي (466-542هـ) حياته- وتراثه العلمي

Authors: د. هديل يوسف محمود
Pages: 149-178
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Abdullah Ben Ali Arrushati (466-542 A.H/1074-1148 A.D) is considered to be one of the prominent finnres which was destined to play a vital role in the knowledge life af Audalusia during both the Murabiteen Tawaif eras. He paid much attention to the study of the prophetic Hadeeth with some of his contemporary scholuls in the city of Mirriyya. He becume later a prominent figure in many fields. However, the study at Hadeeth, linguistics, history, and genealogy took the lend in his life. All these studies are remark ably found in many of his writins esbecially the one entitled "Iatibusnl Anwar wa Iltimasnl Azhar fi Ansabil Suhubati wa Ruwatil Athar". The carrent study is motirated by the significant role he has played in his time to sned light on his lineage, family, knowledye, and his frnitful writirys. The researcher, however, has tried hard to discuss the lules he has told in a scientifie way derending on his torical eneyclopedias to reach an objective evaluntion of the scholar. الملخص: يعد عبد الله بن علي الرشاطي (466-542هـ/1074-1148م) واحداً من الشخصيات التي قدر لها أن تعلب دوراً هاماً في الحياة العلمية في الأندلس في عصري الطوائف والمرابطين، أهتم بدراسة علوم الحديث الشريف على مجموعة من أعلام عصره في مدينة المرية، حتى أصبح أحد الشخصيات المرموقة والبارزة في علوم شتى، إلا أن علم الحديث الشريف، واللغة، والتاريخ، والأنساب التي أشتهر بها، وتركها واضحة في آثاره ومؤلفاته منها كتاب "اقتباس الأنوار والتماس الأزهار في أنساب الصحابة ورواة الآثار" هي الغالبة عليه. ونظراً لدوره هذا وجدتُ أن الضرورة تقتضي دراسة مفردات عدة في حياته، كنسبه، وأسرته، وثقافته وآثاره العلمية. وحاولت مناقشة ما ورد عنه من روايات بأسلوب علمي، معتمدة في ذلك على كتب التراجم التاريخية للوصول إلى تقويم علمي لحياة هذه ألشخصية.

Keywords


Article
تشييد الدلالة القصصية في قصة "أبونا" لنزار عبد الستار

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The story of "our Father" one of the stories in solidarity with other stories to form a code narrative of the Iraqi distal Nizar Abdul Sattar in his narrative, "the smell of cinema" as dealing with the text title irony to the narrative board, father present in the title do not find it effective Gaúah and presence of the narrative through it, but we return to the father "Mother" is the effective in attendance and have the power to influence who lives in the house (imprisoned) in it, the narrator or narrators who run the helm of telling are those who exercise their mother's authority and suppressed so as to reach an end the execution of their masculine identity, and alternating the narrative between the two moments in time is separated by a (door), which form a barrier material and moral exterior, which represents suppressed liberty, and the home which has become by prescription and to get used to real life with no elusion in it, making them go beyond the physical barrier to effect their memory in the construction of life packed the items inside the real and fantasies abroad, they are in All of this live double the ability to story telling as Construction what is realistic, and the inability to break the power of maternal which drove them in the end to integrate with the state of deprivation and refraction experienced is due to the absence of a father who exists the address and that surprised us text fiction its absence or And will be determined by our approach to this text in the three axes, tells the first semiotic address which caused the problem of literacy to leave him tags, and the second pays tribute to significant space consisting of elements of time and space, and overlapping visions through which, and the third axis was built architecture of self-missing in the title of present its effectiveness text represented by a female, a mother and a wife who is suffering repression, deprivation and fragmentation of consciousness. الملخص يهدف هذا البحث إلى الكشف عن مسارات تشييد الدلالة القصصية في قصة (أبونا) للقاص نزار عبد الستار، وستتحدد مقاربتنا لهذا النص في محاور ثلاثة، يتناول الأول سيميائية العنوان الذي أحدث إشكالية قرائية بمفارقته الدلالية، فيما تناول الثاني تشييد دلالة الفضاء المكونة من العنصرين الأساسين: الزمان والمكان وتداخل الرؤى من خلالهما، أما المحور الثالث فقد شيّد معمار الذات الغائبة في العنوان الحاضرة بفاعلية في المتن ممثلة بالأنثى: أماً وزوجة وهي تعاني الكبت والحرمان وتشتت الوعي وتداخل اللاشعوري بالشعوري. لقد تناول النص إشكالية السلطة الفردانية في مجتمع ذكوري، وما يؤدي غيابها إلى آثار سلبية على المستوى الأسري، مما يجعل النص ينفتح على حقبة زمنية من تاريخ البنية الاجتماعية لمدينة الموصل، فضلا عن تاريخها الحضاري المعزٍّز لمكانتها بين المدن.

Keywords


Article
الفكر الاصطلاحي في معجم (الكليات) للكفوي (1094هـ) ـ دراسة نقدية ـ

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT The terms, being practical and epistemological keys in any area of study, have become an effective tool that helps researchers in a certain discipline to understand them and to trace their true sense. The work on terms has busied a number of scholars in various areas. They exerted great efforts in the cause of illuminating concepts, and defining senses. They compiled dictionaries and encyclopedias which encompassed these terms. One of these books is Abu Al-Baqa Ul-Kafawi’s (1094 A.H.) entitled Al-Kulliyat, a dictionary of linguistic differences, which contains a great number of terms that entered different scientific fields. We opted for studying this book for its highlighting of the rhetoric terms. The present thesis comprises four chapters. Chapter One studies the rhetorical term, which had undergone no changes. Chapter Two deals with the overlapping terms. The overlapping terms are those rhetorical terms that were presented by Al-Kafawi as overlapping with such disciplines as grammar, jurisprudence, logic, etc. Chapter Three is devoted to the rhetorical terms that were presented in a rather abridged manner to which we gave the label “condensed rhetorical term”. Chapter Four is dedicated to the Rhetorical terms treated by Al-Kafawi away from their rhetorical arena. الملخص يسعى هذا البحث إلى دراسة الفكر الاصطلاحي برؤية نقدية لأحد الكتب التي تنتمي إلى ميدان المعاجم والموسوعات التي استوعبت مصطلحات أدبية ولغوية وعلمية متنوعة، وهو كتاب أبي البقاء الكفوي (1094 هـ)، (الكليات: معجم في المصطلحات والفروق اللغوية) الذي حمل بين دفتيه عدداً هائلاً من المصطلحات التي دخلت في ميادين شتى. وسيقدم هذا البحث فحصاً نقدياً لميدان الفكر الاصطلاحي في (الكليات) استقراءً وبياناً، الذي لم يكن تناول الكفوي له ـ أي لميدان الاصطلاح ـ طريقاً واحداً، ولم يتّبع أسلوباً محدداً فيه، إنما أتى بطرائق عدة؛ فقد قدّم أسلوبه في تناول المصطلحات بشكل عام في صيغة علمية محددة منضبطة بالتناول المختص مفصِّلاً القول فيه، وتناولها مرة في صيغة متداخلة بين العلوم، وتناولها مرة في صيغة مجملة دون بيان أو تفسير أو إيراد شواهد. ويتخذ البحث مساراً نقدياً لبيان عناية الكفوي بطبيعة المعرفة اللازمة للمصطلح من خلال استشهاده بمجموعة من الشواهد والأمثلة، وإيضاح الصيغ الدلالية الدقيقة للفرق بين المصطلحات، فضلاً عن بيان أهميتها وتوضيح ميدان اشتغالها. وانطلاقاً من طرائق الكفوي واشتغاله في الفكر الاصطلاحي اقتضى مسار البحث أن يكون في مبحثين اثنين: الأول: الفكر الاصطلاحي: المفهوم والإشكالية الثاني: معجم (الكليات): المنهج والقيمة

Keywords


Article
من الحدث التاريخي إلى تأسيس القدسي قراءة في رواية (في انتظار فرج الله القهّار) لسعدي المالح...

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT This study aims to read the novel (in the waiting Faraj allah Kahar) the novelist Iraqi Saadi Al malih under the assumption of the ability of the narrative text data on the different investment and deal with the open does not cancel privacy as much as paving the way for integration between different letters. This blog does not tend to provide narrative answers related to human presence as much as raise questions about the historical and existential being of the Iraqi individual in his past and current and future condition in which it does not deviate aesthetic awareness of history, which establishes the sacred and based on the quality of this history. ملخص تهدف هذه الدراسة إلى قراءة رواية (في انتظار فرج الله القهّار) للروائي العراقي سعدي المالح انطلاقاً من فرضية قدرة النص السردي على استثمار معطيات مختلفة والتعامل معها بأسلوب منفتح لا يلغي الخصوصية بقدر ما يمهد للاندماج بين خطابات متباينة الأسلوب والهدف،لا تميل هذه المدونة السردية إلى تقديم أجوبة تتعلق بالوجود الإنساني بقدر ما تثير الأسئلة التاريخية والوجودية عن كينونة الفرد العراقي في ماضيه وراهنه ومستقبله ضمن شرط لا تحيد عنه وهو الوعي الجمالي بالتاريخ مما يؤسس للمقدس المرتكز في وجوده على هذا التاريخ لذلك تنبثق من خلاله (أي التاريخ) تجليات متعددة ترتفع بالسرد إلى مقامات التقديس (وإن كان ظاهرياً) وتحديداً ما يتعلق بالأسطورة والمقدس الديني والموسيقى بوصفها نتاجاً معرفياً مقدساً

Keywords


Article
(قمر شيراز( للشاعر عبد الوهاب البياتي المرجعية التراثية (الصوفية)

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Elements of poetic composition in Abd al Wahab Al Bayati's collection of poems (Qamar shiraz- moon of shiraz). The present paper examines the artistic aspects seen in the composition of Abd Alwahab al Bayati's poetry. As a pioneer in the Arabic contemporary poetry renovation movement, Al Bayati, along with Nazek Al Malaeka and Badr Shakir Al Seyab, has been among the first contributors to the establishment of the free verse in Arabic poetry. The study has investigated the artistic aspects in Al Bayati's collection of poems (Qamar shiraz- moon of shiraz), as this collection represents a turning point in his poetic career and well represents the investigated artistic aspects. The poems also show a Sufi trend that can be easily identified throughout the poetic lines reflecting the poet's great Sufi love and view to life. Globe and man. Among the aspects explored by this study is the image characterized by ideological and psychological depth, serious language inlaid with Sufi references and symbols, mysterious implications that warp up many images and implications in the poems and the well-composed veil for the poet to hide behind ملخص البحث يدرس هذا البحث جوانب فنية عدة من شاعرية عبد الوهاب البياتي. أحد رواد التجديد في الشعر العربي المعاصر، و أبرز المسهمين الأول في إرساء قواعد حركة الشعر الحر (شعر التفعيلة), بعد نازك و السياب. اعتمد البحث, لدراسة هذه الظواهر الفنية, قصائد ديوان (قمر شيراز) الصادر عام 1976م, لما يمثله هذا الديوان من انعطافة في مسيرة البياتي الشعرية, و لكون الظواهر الفنية المقصودة بالبحث موظفة على نحو واضح في هذه القصائد, فضلا عن المنحى الصوفي الذي طبع كل الجمل الشعرية في ديوان (قمر شيراز) بمعطيات تجربة العشق الصوفي عند الشاعر، و الديوان بعد ذلك يعكس بوضوح نظرة البياتي للحياة و الكون و الإنسان. و في مقدمة الظواهر الفنية, التي عني البحث بدراستها, الصورة التي تتميز بالعمق الفكري والنفسي، و اللغة المفعمة بالجدة و البكارة, و المطعمة بالإشارات و الرموز الصوفية, و موضوع الغموض الذي يلف غير قليل من صور البياتي و معانيه, و القناع الذي برع فيه البياتي وأجاد.

Keywords


Article
مؤاخذات نقدية على النصوص المترجمة إلى اللغة العربية

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT This paper deals with the translation movement into Arabic that faces great challenges during the transference from a mother language into Arabic. Despite the fact that there are some positive aspects which may be beneficial to our Arabic in the course of the translation by expanding its vocabulary and expressing new ideas with modern expressions, and extraordinary language, it faces unskilled translators, who are not well-acquainted with its secrets. Consequently, this leads to spread some lexical items that are known only to one Arab country but not to the other ones as well as using the foreign items without trying to put them in accordance with grammatical, and morphological Arabic system, and culture by selecting item that give a misleading meaning. This may cause – if continues – an Arabic language that has hybrid terms and ungrammatical structures, with vague denotations. This confuses reader and leads to misunderstanding of the expressions, references, and meanings. This paper ends with a group of necessary recommendations which may help the translator to keep Arabic style, safe from the fatal and serious challenges of the misleading expressions and references. ملخص البحث ملخص البحث يتناول هذا البحث حركة الترجمة إلى اللغة العربية، التي تواجه تحديا كبيرا أثناء عملية النقل من اللغة الأم اليها، فعلى الرغم من النواحي الايجابية التي تفيد منها لغتنا أثناء الترجمة، كاتساع مفرداتها والتعبير عن أفكار جديدة بتعبيرات جديدة ولغة انزياحية، إلا أنها تتعرض أثناء ذلك ومن المترجمين غير المتمرسين بها والعارفين بأسرارها، وفقهها الخاص، وطبيعتها الداخلية، إلى إشاعة مفردات معروفة لإقليم عربي دون غيره أو بلد دون آخر، وإيراد اللفظ الأجنبي والمصطلح الغربي، من دون العمل على تعريبه وإخضاعه، وتكييفه لأصوات العربية ونظامها الداخلي، والإساءة إلى نحوها التركيبي وصرفها وصيغها ودلالاتها الإيحائية، باختيار ألفاظ لا توحي بدلالات اللفظ المنقول، بل تعطي معنى مغايرا موهما، مما يؤدي ذلك الصنيع – لو استمر – إلى إحداث لغة عربية مليئة بالألفاظ الهجينة والتراكيب النحوية غير الصحيحة، وشيوع الألفاظ اللهجية الخاصة واستعمال الدلالات الغامضة الغريبة، والمعاني ذات المدلولات المغايرة لمقصد الكاتب باللغة الأم، مما يحدث ارتباكا عند القارئ وسوء فهم للألفاظ والدلالات والمعاني، لنختتم البحث بجملة من التوصيات الضرورية، التي تعمل على الحفاظ على اللغة وسلامتها، من عبث بعض المترجمين، وصيانتها أمام الأخطاء التعبيرية والدلالات الموهمة. ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ للوقوف على لغة الترجمة وعيوبها، التي تنوعت بين مظهرين هما: التغييب للغة العربية داخل اللهجات المحلية، وعدم معرفة التراكيب الصحيحة نحويا والبنى الصحيحة صرفيا، أو التغريب بسبب كثرة استعمال الألفاظ الأعجمية المعربة بدلا من الترجمة، المتمثلة بالعثور على اللفظ العربي الأصيل والمناسب، كان لا بدّ من التوقف عند مجموعة من القضايا الأساسية للولوج في موضوع البحث:

Keywords


Article
صورة المناويل المعرفية لمقتضى التشبيه - مقاربة لنماذج شعرية في قصيدة (أركائب الأحباب) للمتنبي -

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The cognitive procedures image is an intellectual manuscript expressing on perception for the concepts of ontological phenomenon in the peripheral environment, like these manuscripts consist of categories in simulation interrelating with each other to form cognitive procedures _ order data_ tending into certain concepts closing with each other to give image forms with new features and characters, the creative poet must order among these categories creatively, loading of ideas, in addition to universal knowledge, reflecting the education of the poet and his cognitive inventory. Al_Mutanaby, as a creative poet, the procedures have been elaborated by his poetic experience, this is what appeared by his poetic images of various concepts enriching the receiver to identify specific situation. صورة المناويل المعرفية تعد خطاطة ذهنية تعبر عن ادراك تصوري لمفاهيم المظاهر الانطلوجية في الاشياء والعالم المحيط، وتضم مثل هذه الخطاطات على مقولات في التشبيه مرتبطة بعضها مع بعض تشكل مناويلا معرفية – معطيات نسقية – تحيل الى مفاهيم معينة ومجردة تتضايف فيما بينها لتنتج اشكالا صورية ذات سمات وخصائص جديدة، والشاعر المبدع يرتب ويؤلف بين هذه المقولات بطريقة مبتكرة مكثفة الايماءات ومحملة بحزمة من الافكار في العادات والتقاليد فضلا عن معارف كونية تعكس ثقافة الشاعر وخزينه المعرفي. والمتنبي بوصفه شاعرا مبدعا استفيضت عنده المناويل المعرفية التي انتجتها تجربته الشعرية وهذا ما تظهره صوره الشعرية من مفاهيم وتصورات منتنوعة تثري افق المتلقي في فكره وشعوره ليحدد ازاءها موقف ما.

Keywords


Article
أثر استخدام المدخل المنظومي على التحصيل الدراسي لدى طالبات الصف الخامس العلمي / الإعدادي في مادة علم الأحياء

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: The study aims at investigating the effect of systematic approach of educational achievement for scientific fifth year student in biology. The sample of (78) students are group or distributed into two groubs, (39) for each. The experimental groups is taught by Systematic approach, the other group or the controlling group is taught by traditional method which the biology teacher used to teach with. The tool study is a multiple choice of four alternatives whose reliability and validity have been found. The statistic results show the activity of the systematic approach in teaching Biology for preparatory scientific fifth year female students. ملخص البحث هدف البحث الى معرفة أثر استخدام المدخل المنظومي على التحصيل الدراسي لدى طالبات الصف الخامس اعدادي في مادة علم الأحياء. تكونت العينة من (78) طالبة موزعين على مجموعتي البحث بواقع (39) طالبة في كل مجموعة. تم تدريس طالبات المجموعة التجريبية بالمدخل المنظومي، ودرست طالبات المجموعة الضابطة بالطريقة الاعتيادية التي تعتمدها مدرسة مادة علم الاحياء مع طالبات الصف الخامس اعدادي/علمي. أما اداة البحث فكان اختبار التحصيل الدراسي للموضوعات التي درست اثناء تطبيق تجربة البحث، وكان من نوع الاختيار من متعدد ذو البدائل الأربعة، شمل (20) فقرة بعد إجراءات الصدق والثبات عليه. أظهرت النتائج الاحصائية فعالية المدخل المنظومي كطريقة في تدريس مادة علم الاحياء لطالبات الصف الخامس اعدادي/علمي.

Keywords


Article
أثر استخدام أسلوب القراءة الموجهة في الأداء التعبيري لدى طلاب الصف الخامس الأدبي وتنمية ميولهم نحو مادة التعبير

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT The research aims at investigating the impact of using Guided reading technique in Writing Composition of the fifth-literary-grade-male pupils and developing their Interests towards Composition Writing. The null hypotheses have been silted for this research To fulfill these hypotheses ,sample of 69students has been selected from fifth -literary-grade-male pupils in the centre of Nineveh governorate for the academic year 2010-2011. The sample comprise two groups; 34 students from Abd Al-Azeez Abdulla Preparatory School for boys represent the experimental group and taught by using the Guided reading, 35 students from Abu Haneefa Preparatory School for boys represent the control group and taught by traditional technique. The experimental design of equivalent groups has been used in this research. The groups has been equivalent in many variables. The experiment, which lasted for complete academic year, started in 12th, December 2010 and ended in 5th, May 2011. The collected data has been treated statistically using to T- test for two independent groups. The results show the experimental groups favor the control group in Composition Writing, Performance, and interests towards Composition Writing. ملخص البحث هدف البحث الى التعرف على أثر استخدام أسلوب القراءة الموجهة في الأداء التعبيري لدى طلاب الصف الخامس الأدبي وتنمية ميولهم نحو مادة التعبير، ولتحقيق هدف البحث وضع الباحثان فرضيتين رئيسيتين، وللتحقق من فرضيات البحث تم اختيار عينة من طلاب الصف الخامس الأدبي في مركز محافظة نينوى للعام الدراسي 2010- 2011، و بلغ مجموع أفرادها (69) طالباً، توزعت العينة على شعبتين إحداهما تمثل المجموعة التجريبية وبواقع (34) طالبا من طلاب الصف الخامس الأدبي في إعدادية عبد العزيز عبد الله للبنين، درست بأسلوب القراءة الموجهة , والأخرى تمثل المجموعة الضابطة وبواقع (35) طالباً من طلاب الصف الخامس الأدبي في إعدادية أبو حنيفة، درست بالأسلوب الاعتيادي. استخدم الباحثان التصميم التجريبي ذي المجموعات المتكافئة، وأجريت عملية التكافؤ على مجموعتي البحث في عدد من المتغيرات، وبعد انتهاء التجربة، التي بدأت في 12/12/2010 وانتهت في 5/5/2011 وبعد جمع البيانات وتحليلها إحصائياً باستخدام الاختبار التائي لعينتين مستقلتين أظهرت النتائج ما يأتي: - يوجد فرق ذو دلالة إحصائية بين المجموعة التجريبية والمجموعة الضابطة في الأداء التعبيري والميول نحو مادة التعبير ولصالح المجموعة التجريبية.

Keywords


Article
التفكير الرياضي لدى طلبة الصف الرابع العلمي وعلاقته بمهارة حل المسألة الرياضية لديهم

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The present research aims at identifying the relation between mathematical (reasoning and students skills of solving mathematical issue in the fourth- scientific grade. The sample consists of 415 students: 200 male and 215 female. They were assigned randomly from four preparatory schools in mosul city for the academic year 2009- 2010. To achieve the aim of the research, two instruments have been adopted. The first is a mathematical reasoning test which has been prepared by Al- Mukhtar (2006). This test consists of 30 items. The second is attest for the skill of solving mathematical issue which has been prepared by the researcher and consists of 4 essay items of restreeted answers. These items have been corrected in regards to the criterion of skills of solving mathematical issue. The two instruments have been administered to the sample on march, 2nd., and lasted for a week. After analyzing the collected data, The findings are: 1- There is significant correlation between mathematical reasoning and skill of solving mathematical issue for male students in the fourth-scientific grade. 2- There is significant correlation between mathematical reasoning and skill of solving mathematical issue for female students in the fourth-scientific grade. 3- There is significant difference between the two correlations; mathematical reasoning and skill of solving mathematical issue, for students in the fourth-scientific grade and for the benefit of male students. The research concluded to a positive correlation between skill of solving mathematical issue and mathematical reasoning for male and female students. The researcher recommends to make mathematical teachers be acquainted with the importance of mathematical reasoning to help them in teaching mathematical and solving the mathematical issue. The researcher also suggests to study the effectiveness of a training program in making mathematical teachers acquier the skill of solving mathematical issue and testing its impact on student achievement. ملخص البحث هدف البحث التعرف على العلاقة بين التفكير الرياضي ومهارات حل المسألة الرياضية لدى طلبة الصف الرابع العلمي. وتكونت عينته من (415) طالبا وطالبة بواقع (200) طالبا و (215) طالبة تم اختيارهم بالأسلوب العشوائي من أربع مدارس اعدادية للبنين والبنات في مدينة الموصل للعام الدراسي (2009-2010). ولتحقيق هدف البحث اعتمدت الباحثة على اداتين الاولى اختبار التفكير الرياضي الذي اعدته المختار (2006) والمكون من (30) فقرة، والثاني اختبار مهارات حل المسألة الرياضية اعدته الباحثة ومكون من (4) أسئلة مقالية محددة الاجابة تصحح وفقاً لمعايير مهارات حل المسألة الرياضية. ثم طبقت الباحثة الاداتان على افراد عينة البحث بتاريخ (2-3-2010) ولمدة اسبوع. وبعد جمع البيانات وتحليلها احصائيا باستخدام الوسائل الإحصائية المناسبة دلت النتائج على انه: 1. توجد علاقة ارتباطية دالة احصائيا بين التفكير الرياضي ومهارة حل المسألة الرياضية لدى طلاب الصف الرابع العلمي. 2. توجد علاقة ارتباطية دالة احصائيا بين التفكير الرياضي ومهارة حل المسألة الرياضية لدى طالبات الصف الرابع العلمي. 3. يوجد فرق ذو دلالة احصائية بين معاملي الارتباط للتفكير الرياضي ومهارة حل المسألة الرياضية لدى طلاب وطالبات الصف الرابع العلمي ولمصلحة الطلاب. وخرجت الباحثة بمجموعة من الاستنتاجات منها هناك علاقة ارتباطيه موجبة وقوية بين مهارة حل المسألة الرياضية والتفكير الرياضي لدى طلبة الصف الرابع العلمي، كما اوصت الباحثة على توعية مدرسي ومدرسات الرياضيات بأهمية التفكير الرياضي لاعتماده في تدريسهم لمادة الرياضيات وحل مسائلهم الرياضية، كما اقترحت اجراء دراسة مستقبلية عن فاعلية برنامج تدريبي في إكساب مدرسي ومدرسات الرياضيات مهارة حل المسألة الرياضية وأثرها في تحصيل طلبتهم.

Keywords

Table of content: volume:20 issue:72