Table of content

AL-AMEED JOURNAL

مجلة العميد

ISSN: 22270345 23119152
Publisher: Shiite Endowment
Faculty:
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Quarterly Adjudicated Journal, for Humanist and Research Studies, Issued by : Al-Abass Holy Shrine, Licensed by Ministry of Higher Education and Scientific Research, Republic of Iraq, Reliable for Scientific Promotion, the first issue has been published in 2012

Loading...
Contact info

Mob :+9647719487257
mob :+9647602355555
http://alameedcenter.iq
Email: alameed@alameedcenter.iq

Table of content: 2014 volume:3 issue:2

Article
Formal Semantics or Dual Pragmatics

Authors: Prof. Dr. Majeed Al-Maashta
Pages: 19-28
Loading...
Loading...
Abstract

The purpose of this paper is to see how each of these two schools studies meaning. Semantics, as we all know, is concerned with the literal meaning of a lexical item and a sentence and the relations pertaining among them. Driven more use-invariantly, formal semantics (FS) studies language “in terms of the formal features of linguistic expression…”, as Borg, on whom this study has relied largely, says, “independently, to some extent at least, of the use to which the language is being put”, Borg 15. It inspects literal meaning in the sense that it overlooks such semantic properties as metaphor and irony… which are “often held to occur post-semantically,” Borg 18, once the literal meaning is settled. So, to look at the meaning of a sentence formally is to view its words through their formal properties as we view their phonetic features and their syntactic or logical combination into a sentence. Thus, meaning is not affected by context.يهدف هذا البحث إلى التعريف بمدرستين تتصارعان في العقدين الأول والثاني من القرن الحالي على أحقية دراسة المعنى اللغوي: الدلالة الشكلية أو ما تسمى بالدلالة الدنيا والتداولية الثنائية. تذهب الاولى إلى أن دراسة معنى الجملة تتحقق بالشكل الصحيح بفحص البنية النحوية والصيغة المنطقية للجملة وبتهميش السياق. وتسعى المدرسة الثانية إلى إعطاء الأولوية في فهم المعنى بربط الجملة بالسياق الذي ترد فيه. ينتهي البحث بترجيح كفة الدلالة الدنيا علماً أن أحداً لمَا يكتب عنها بالعربية حسب علمي, وان عدد المصادر بالانكليزية لا يتجاوز عدد أصابع اليدين أفضلها في رأيي كتاب Borg الذي اعتمدت عليه بشكل خاص.


Article
Contest Culture and the Efficacity of Creativity Development Al-Jud Contest as a nonpareil
ثقافة التنافس وفعالية التنمية الابداعية (مسابقة الجود انوذجاً)

Loading...
Loading...
Abstract

Culture is manmade; that certain acts lay foundation to it gives nurture to a linguistic act from which it emanates. So it is dynamic as the acts ascend and descend in the chronicle of communities. Contests take priority in being one of these acts steering such a chronicle: they stipulate acceptance, declination, rectification and solidification; Global Al-Jud Contest for Poetry inclusive. The research paper endeavours to reconnoiter such contest efficacity: the reasons for its emergence, values of its rejuvenation and its goals of continuity. الثقافة صناعة بشرية، تؤسس لها مجموعة أفعال تنال عناية المجموعة اللغوية التي وُلدت فيها، فهي بذلك متحرّكة بفعل تحرّك الأفعال صعودًا وهبوطًا في مسيرة المجتمعات. وتأتي المسابقات واحدة من الأفعال التي تؤثّر وجه تلك المسيرة: قبولًا ورفضًا وتعديلًا وتمكيناً، ومسابقة الجودة العالمية للشعر العمودي من ضمنها. حاولت هذه الدراسة أن تقرأ فاعلية هذه المسابقة: من أسباب انبعاثها، ومرورًا بقيم تفعيلها، وانتهاءً بمرامي استمرارها.


Article
Flouting and Violation of the Maxim of Quantity in Shakespeare’s Hamlet

Authors: Dr. Muayyad Omran Chiad
Pages: 29-57
Loading...
Loading...
Abstract

This study focuses on analysing the extent to which the maxim of quantity is either violated or flouted by the main characters in the play “Hamlet” by Shakespeare. The reason for selecting this play is that it has a tragedy genre and it is famous among the most tragedies. In addition , the play tackles many themes which are timeliness and they transcend time and space in themselves and still present in the modern world such as familial relationships, beingness of ghosts, political conflicts , struggles with a mother, stepfather, and beloved, surveillance and what happens after death . If this is the case, then the play is old, yet modern therefore it is a kind of super-literature. It is expected that characters favorably and expectedly either violate or flout the conversational maxims through the talkative trait in which people frequently disobey these maxims in order to achieve certain purposes. Therefore, it is noteworthy to take a close look at conversational exchanges in such a play. The findings of this study indicate that in many occasions the characters violated the maxim of quantity. Based on the findings of the study, it can be concluded that, people frequently violate this maxim in order to accomplish certain goals although cooperative principles describe the optimal practices in interaction in order to promote the process of conversation to be smoother for the interactants. In most of the instances, Polonius was talkative, redundant, and occasionally uninformative, and sometimes goes to the other extreme when too little information was given and these factors were in line with his genuine character in the play. تركز هذه الدراسة على تحليل مدى تجاهل وانتهاك الشخصيات الرئيسية في مسرحية هاملت لشكسبير لمبدأ الكمية اللغوي. ويعود السبب في اختيار هذه المسرحية أنها مأساة ادبية تشتهر من بين أكثر المآسي في الأدب العالمي. بالإضافة إلى ذلك، تناول المسرحية العديد من المواضيع التي هي صالحة لكل زمان بحيث تتجاوز الزمان والمكان في حد ذاتها حيث لا تزال موجودة في العالم الحديث مثل العلاقات الأسرية، ووجود الاشباح، والصراعات السياسية والصراعات مع الأم وزوج الأم والحبيبة، وماذا يحدث بعد الموت. وإذا كان هذا هو الحال، تكون المسرحية قديمة وحديثة بنفس الوقت، ولذلك هي نوع من أدب العظماء. ومن المتوقع أن الشخصيات في المسرحية تنتهك ثوابت التخاطب بشكل إيجابي من خلال كثرة الكلام فالشخصيات كثيرا ما تخالف هذا المبدا لتحقيق أغراض معينة. ولذلك من الجدير بالذكر أن نلقي نظرة فاحصة على التبادلات الحوارية في المسرحية. ونتائج هذه الدراسة تشير إلى أن الشخصيات في مناسبات كثيرة انتهكت مبدأ الكمية. واستنادا إلى النتائج التي توصلت إليها الدراسة، يمكن أن نخلص إلى أن الناس في كثير من الأحيان يخالفون هذه الثوابت من أجل تحقيق أغراض معينة على الرغم من تعارض ذلك لمبدأ التعاون الحواري والذي يصف الممارسات الفضلى في مجال الاتصال من أجل تسهيل عملية المحادثة لتكون أكثر سلاسة للمستمع والمتكلم على حد سواء، فقد انتهك بولونيوسفي معظم حالات هذا المبدا بكثير من الكلام الزائدة عن الحاجة، وأحيانا لا يزود باي معلومة، ويذهب أحيانا إلى النقيض الآخر عندما يعطي معلومات قليلة جدا، وهذه العوامل تتماشى مع شخصيته الحقيقية في المسرحية.


Article
Individuality Repertoire Explication to the Winning Texts in the First Global Al-Jud Contest
كمون الفرادة (مقاربة تحليلية للنصوص الفائزة بمسابقة الجود العالمية الاولى)

Loading...
Loading...
Abstract

Creative contests is a cultural act participating in providing literature with the best ; Al-Jud takes priority in being one of these cultural acts and prominent in the literature of Arabic creativity. Such a study is to investigate its efficacity in explicating the tenth winning texts in the first contest, the reason for the first contest choice lurks in the fact that it represents the cornerstone of the previous contests. The research paper concludes that the first three winning texts come with creativity precocity ; each has created a world of individuality and surprise ; then the individuality level recedes in the other texts; as of the fourth to the seventh, the last three texts are not in individuality line with the previous , that is the stratification appears acceptable and credible. المسابقات الإبداعية هي فعل ثقافي يسهم في رفد الساحة بما هو متميز، وتأتي مسابقة الجود واحدة من هذه الأفعال الثقافية التي أثبتت حضورها في الساحة الإبداعية العربية، وحاولت في هذه الدراسة مقاربة فاعليتها عبر تحليل النصوص العشرة الفائزة بالدورة الأولى؛ وسبب اختياري لهذه الدورة؛ لأنها تمثّل الأساس الذي اعتكزت عليه الدورات اللاحقة. وقد خرجت هذه الدراسة بنتائج أهمها: أنّ النصوص الثلاثة الأولى تميّزت بصناعة إبداعية فارقة لما سواها من النصوص؛ بحيث شكّل كل واحد منها عالمًا خاصًّا يتمتع بالفرادة والصدمة، وقلّ منسوب الفرادة في النصوص الأخرى، بحيث لحظنا التدرّج ابتداءً من النصّ الرابع إلى النصّ السابع، كما ولم تكن النصوص الثلاثة الأخيرة بمستوى الفرادة الكافي لتكون بمصافّ النصوص السابقة ؛ ممّا يمنح تراتبيتها على هذا النحو مقبولية ومصداقية.


Article
Conventionality Absence from Elegiac Diction A Reading on the Poems of the Global Al-Jud Festival
غياب الشائع من ألفاظ الرثاء (قراءة في قصائد مهرجان الجود العالمي )

Loading...
Loading...
Abstract

Such a research paper deals with elegiac utterances mentioned in the Global Al-Jud Festival, sets a comparison between the old ones and them in stating the most convenient elegiac utterances used in the past and explicating their shades of meaning in a poem with certain examples. Moreover, the study focuses upon the differences between the poets who elegize Al-`Abbas Ibin Ali in terms of morale and intrepidity, and compassion and intimacy. Finally, it showers some modernized utterances such as tip of fingers, the eye, the wound, blood-weltered, sacrifice, the rent, the chopped, agony journey.يتناول هذا البحث بالدراسة الألفاظ الرثائية التي وردت في قصائد مهرجان الجود العالمي، ويقارن بينها وبين ألفاظ الرثاء القديمة، وذلك من خلال بيان موجز لأشهر ألفاظ الرثاء التي كانت تستعمل قديماً مع بيان دلالاتها في القصيدة، وذكر مجموعة من الشواهد، وسلّط البحث الضوء على الفرق بين ألفاظ الشواعر والشعراء الذين رثوا العباس بن علي (عليه السلام) من حيث القوة والرجولة من جهة، والعطف والحنان من جهة أخرى، وفي الختام ذكر لمجموعة من الألفاظ المستحدثة أيضاً كـ (الأنامل، العين،الجراح، أراقوه، فادي، المقطّع، الموزع، رحلة الألم)..


Article
Quranic Utterances Semantics in Imam Ja`afar Al-Sadaq (Peace be upon him)
دلالة الألفاظ القرانية عند الامام جعفر الصادق(عليه السلام)

Loading...
Loading...
Abstract

The best of those who delves into the secrets of the Glorious Quran is the prophet progeny (Peace be upon them) as the guidance imams and salvaging ships ; it is of convenience to ponder over one of faith pillars; Imam Ja`afar Al-Sadiq and how he explicates certain Quranic utterances to take cognizance of their perception. The study ramifies into two sections: The first deals with the real semantic utterances that cover both the linguistic and the religious. The second tackles the figurative semantics; here come the utterances Imam Al-Sadiq explicates in a way tantamount to their figurative use; as the contextual meaning stipulates, in time it could not be justified regardless of its real reference; since the real content runs counter to the desired meaning .الحمد لله واهب النعم، والصلاة والسلام على المصطفى هادي الأمم، وعلى آله أعلام الهدى، وأرباب القلم، وبعد: فإنّ خير مَنْ وقف على أسرار القرآن، وفتّش عن جوهره الثمين، هم آل بيت النبي (صلى الله عليه واله وسلم ) ، فهم أئمة الهدى، وسفن النجاة، وهم أهل القرآن الذين وهبوا أنفسهم، وأرواحهم لخدمته، ورعايته، والوقوف على أسراره العجيبة، وغرائبه الفريدة، وإعجازه الذي أذهل أهل الفصاحة والبلاغة. لذا ارتأينا أنْ نقف على تفسير أحد أعلام الهدى، وهو الإمام جعفر الصادق (عليه السلام) لعدد من ألفاظ القرآن الكريم؛ لنتعرف جانباً من جوانب علمه الغزير، وسعة فهمه للكتاب الجليل؛ وللوقوف على فكره الذي طالما استنار به متبعوه، واستهدى بهديه محبوه، وبيان لطائف توجيهه لهذه الألفاظ توجيها يستدل به القارئ في معرفة دقائق اللغة، واستعمالها الحقيقي والمجازي؛ لذا اقتضت خطة البحث أن يقسم على مبحثين: المبحث الأول: يتناول دلالة الألفاظ الحقيقية التي تشمل اللغوية والشرعية. المبحث الثاني: يتحدث عن الدلالة المجازية، وفي هذا المبحث تناولنا الألفاظ التي فسّرها الإمام تفسيرا يتناسب مع استعمالها المجازي، بحسب ما يقتضيه السياق فضلاً عن ذلك أنها لا يمكن أن تحمل على دلالتها الحقيقية؛ لأنّ الدلالة الحقيقية تتنافى مع المعنى المراد منها.


Article
Semantic Efforts of Old Arab Scientists
الجهود الدلالية عند العلماء العرب القدماء

Loading...
Loading...
Abstract

The importance of semantics emerges into horizon as the Glorious Quran is revealed to the Prophet Mohammed (Peace be upon him and his progeny). It is to decipher the meaning of such a sacred book and delve into the details of its utterances. In this regard, Ibin Mandhur (711Higra) manifests the allusion of such a concept. That is why the present paper reviews and analyses the meant viewpoints.ترجع أهمية البحث الدلالي عند العرب منذ نزول القرآن الكريم على خير البشرية (صلى الله عليه واله وسلم) فبدأ الاهتمام به والوقوف على معانيه من السبل الأولى في فهمه والبحث في دلالته، والدّرس الدلالي عند العرب قديم بقدم الأمة البشرية، بل تُعد جذوره ضاربة في أعماق التراث العربي، الذي تبيَّن من خلال وقوفنا عند بعض العلماء لتبيان ذلك الدرس من خلال مؤلفاتهم أمثال ابن فارس، وابن جني، والجرجاني. ودون نسيان وجوده عند بعض العلماء الذين لم يتسع المقام لذكرهم أمثال: ابن سينا، والغزالي، وفخر الدين الرازي. زيادة على بعض البحوث الدلالية مثل: الترادف، والاشتقاق، والمشترك اللفظي، والتضاد، والحقيقة والمجاز. وتلك الأعمال التي قام بها بعض اللغويين في الصناعة المعجمية أمثال الثعالبي، وابن سيده. مع الإشارة إلى توظيف جوانب هذا الدّرس عند علماء الأصول في أبحاثهم لغرض تطبيقه في الكتاب والسُّنة لاستنباط الأحكام الفقهية من تلك النصوص.


Article
Impact of the Old Tanwyren on Literature and Linguistics Al-Jahadh and Al-Mabarid as Paraneils
اثر التنويرين القدامى في الادب واللغة(الجاحظ والمبرد أنموذجاًً)

Loading...
Loading...
Abstract

It is commonly agreed that the past is just an act of imitation to the past; the old Arabs never invent or innovate anything, they just repeat the past achievements, but the fact is that they do invent and innovate many products in different fields. So it is necessary for the researchers to take such facts which represent the Muslim ideological heritage into their consideration.قد يتوارد في أذهان كثير من جمهور المثقفين أن عصور المسلمين الأولى كانت بطبيعة تكوينها أميل إلى المحافظة والانغلاق وأن ما قدمته حضارتهم خلال قرونها الأولى كان ينصب في قالب تقليدي عقيم ينظر للماضي ويقلد اللاحق فيه السابق، ولا يستطيع أن يخلع ربقة التقليد والمتابعة أو يخرج على الإطار الذي رسمه الأسلاف، ووضعوا له المعالم والأسس! والحق أن هذا التصور - وإن وجدت له مبرراته ودواعيه - ينبغي أن نتوقف فيه، ويجب أن يعيد الباحثون النظر في تراث المسلمين الفكري في مختلف جوانبه. وأنا هنا أركز على النتاج الفكري لعلمين من أعلام مدينة البصرة في ميدان النقد الأدبي والتنظير الفني للأساليب الأدبية والموازنة بين أجناس الأدب وفنونه وهما: أبو عثمان الجاحظ، وأبو العباس المبرد، وأولهما ( وهو الجاحظ ) طبقت شهرته الآفاق كاتبا أديبا، وناقدا أريبا، ومبدعا في ميادين شتى، والآخر (وهو المبرد) اقتصرت شهرته على التدقيق في علوم اللغة، وسأميط اللثام - في هذه الدراسة الموجزة - عن جانب آخر من جوانب مهاراته وسبقه في ميدان النقد الأدبي والبحث البلاغي. وتجدر الإشارة إلى أنني سأكتفي في هذا السياق بالإشارات الدالة، والإلماحات الكاشفة؛ خشية الإطالة والاستطراد الذي ربما لا يتسع له المقام في مثل هذه الوريقات المحدودة، وسأدل القارئ على المظان التي يجد فيها طلبته إذا أراد الاستزادة.


Article
Constructivism and its Application in British Social Anthropology Anthropological Vision to the View of Rad Clive Brown
البنائية البرطانية وتطبيقاتها في الانثروبولوجيا الاجتماعية(رؤية انثروبولوجية في اراء راد كيلف بران)

Loading...
Loading...
Abstract

There is no doubt that there are several millstones in the history of the origins and evolution of anthropology , one of which is Rad Clive Brown who makes certain contributions to scientific fields of social anthropology that lead to support the development and consolidation of this important branch of anthropology. Many researchers agree that it is necessary for a philosopher to deepen his knowledge through anthropology; Brown refers to the writing of Aristotle to acquire more biological information; it is important for researcher to delve into Brown's works and in specific for his study on the people of Andaman Islands. In such a study it is to shed light on the life and works of Rad Clive Brown as a person and an anthropologist in the theoretical and practical fields that lead to develop the social anthropology that emerges as the main focus of certain universitiesاذا ما اراد دارس الانثروبولوجيا الاجتماعية ان يتعمق في دراستها فان عليه ان يتعمق بدراسة أعمال راد كليف براون وخاصة في دراسته الحقلية عن سكان جزر الإندمان واذا ما كانت المدرسة البريطانية في الانثروبولوجيا الاجتماعية فان (راد كلف براون) واحدٌ من أقطاب هذه المدرسة وأبرز أعلامها، ويعد من أهم علماء الانثروبولوجيا الرواد الذين قدموا لنا اسهامات عميقة الجذور لدعم وتقدم هذا الفرع من فروع الانثروبولوجيا، وانطلاقا من ذلك الأمر فاني وفي هذا البحث سأستعرض حياة (راد كليف براون) كشخص وكعالم انثروبولوجي رائد مع التركيز على ابراز معالم دوره واسهاماته النظرية والميدانية التي ادت وبالقطع لترسيخ وتطوير الانثروبولوجيا الاجتماعية الأمر الذي مكن لهذا العلم الانثروبولوجي من ان يحتل مكانه اكاديمية راقية في معظم جامعات العالم .


Article
Semiotic Concomitance of Alaniss in The Glorious Quran
نظرة في التعليل النحوي بين القدماء والمحدثين

Loading...
Loading...
Abstract

Such a research paper throws light on so great a matter that takes priority in the mind of both the classic and innovative grammarians; the linguistic reasoning pertains to measurement, there was a kind of controversy in the Arabic linguistic lesson. The classic pays much shrifts to such a mater to the extent it became preponderant to the linguistic lesson, in particular the late grammarians. In time, the mind of the innovative runs into controversy about the benefit of the reasoning to the linguistic lesson. Some endeavor to find a headway between the classic and the innovative to have a universal glance to such an issue. The research paper consists of two sections with an introduction and a conclusion: the first section tackles the acts of reasoning for the classic and the second focuses upon the innovative in this concern.جاء هذا البحث ليسلط الضوء على قضية نحوية مهمة شغلت بال النحويين القدماء والمحدثين، وهي قضية التعليل او العلة النحوية التي ارتبطت بالقياس ارتباطاً وثيقاً، وقد كثُر الجدل عن أهميتها في الدرس النحوي العربي، فقد اعتنى القدماء بها عناية خاصة حتى طغت على الدرس النحوي صبغة القياس والتعليل، ولاسيّما عند متأخري النحويين ،في حين تباينت آراء المحدثين في فائدة التعليل للدرس النحوي، فحاول البحث أن يفاتش هذه الآراء والأقوال قديمها وحديثها ليخرج بنظرة شمولية عن هذا الموضوع الذي قسمت خطته على مبحثين سبقهما توطئة، وتبعهما خاتمة بأهم النتائج التي توصل إليها البحث. اما المبحث الأول فتكفل ببيان التعليل النحوي عند القدماء، وانعقد الثاني لبيان التعليل النحوي عند المحدثين، وشفعت نتائج البحث بقائمة المصادر والمراجع.


Article
The Nontackled (Semantic –Syntactic Study)
المسكوت عنه(دراسة نحوية دلالية)

Loading...
Loading...
Abstract

The first-graded grammarians erect themselves to erect universal and specific rules to grammar the expounders pay much heed to such rules and explain most of the grammatical semantics meaning in the light of these rules. Most of researchers study such rules and determine the mutual points between syntax, linguistics and pragmatics. There are many studies and theses compiling such these rules and the Nontackled inclusive; the traditionalists focus upon such a rule and mention while they explicate some allusions in Quranic Ayats and whatever religious consequences there should be; they call such a rule with different shades of terms; nontackled, the omitted or the left and so forth. The paper is to manifest such points of differences.لقد عُني النحويون الاوائل بوضع القواعد الكلية والفرعية لعلم النحو عناية فائقة كما اعتنى المفسرون بهذه القواعد وراحوا يخضعون توجيه كثير من الدلالات النحوية تبعا للقواعد التي وصفها اخوانهم النحاة ، ثم ان الاصوليين درجوا على استنباط القواعد التي تخص علم الاصول وربطوها ربطا منطقيا بقواعد النحو. وقد درس كثير من الباحثين في ميدان اللغة والنحو هذه القواعد ونبهوا على ال قواسم المشتركة بين علم النحو وعلم الاصول وعلم التفسير على سبيل المثال. ووضعت بذلك الدراسات و الرسائل الجامعية ولعل من بين تلك القواعد قاعدة المسكوت عنه، فقد أولى الأصوليون و المفسرون هذه القاعدة عناية جيدة، وأشاروا إليها وهم يتناولون تفسير بعض الدلالات في الآيات القرآنية الكريمة، وما يبتني على تلك الدلالات من أحكام شرعية. وكانوا يطلقون عليها تعبيرات مختلفة فتارة يسمونها (المسكوت عنه) وأخرى (غير المنطوق به) أو (المحذوف) أو (المتروك) كما سيتضح في هذا البحث.


Article
Dynamic Structure in the Responsive Literature (Reading on the Digital Aspect)
البنية الحركية في الادب التفاعلي(قراءة في التجريب الرقمي)

Loading...
Loading...
Abstract

The responsive literature is considered as a shadow to many a genre; for it never yields to complete procedures, experiments, in terms of form and content. Such a literature makes use of digital means to keep pace with edification that creates a kind of innovative communication between product, text and perception. Though having certain obstacles, such a trend erects culture to communicate with readership via a digital revolution that flouts distance and channel conditions delimiting the paper world; provisos, scope and rules of supervision boards determined in the acts of writing and publishing. يعد الأدب التفاعلي امتداداً لكثير من الأجناس والأنواع الأدبية، بالاستناد إلى الصيغة غير المكتملة، ذات الأفق التجريبي، في المستوى الشكلي والمضموني. إذ يشتغل هذا الأدب الجديد على معطيات تكنولوجية متمثلة في تأثيث النسق المتضمن صيغ التواصل والقراءة بوساطة الأجهزة الرقمية. الامر الذي أحدث تحولاً كبيراً في وحدات التواصل الإبداعي (المنتج والنص والتلقي). ولاسيما عند الآخر الغربي الذي قطع أشواطاً كبيرة في الإفادة من تلك المعطيات في المجالات كافة ومنها المجال التداولي للفكر والثقافة والأدب . وعلى الرغم من السلبيات التي لحقت بهذا النسق الا انها أسست صرحاً من المثاقفة والتواصل مع المتلقي عبر الثورة الرقمية التي تختزل المسافات وعوائق القنوات الأخرى التي كانت مهيمنة في عالم الكتابة الورقية، كالقيود والحدود والضوابط التي تفرضها دور الرقابة لكل ما يكتب وينشر

Table of content: volume:3 issue:2