Table of content

Journal of Engineering

مجلة الهندسة

ISSN: 17264073 25203339
Publisher: Baghdad University
Faculty: Engineering
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

The Journal Engineering was issued in 1986. It was Stopped from 1990 – 1997 because of the economic blockade. It restarted publication after the fourth scientific engineering conference for it published the papers that were accepted in the conference.
It is a scientific engineering journal refereed by specialized and qualified professors in most of the engineering fields and those Specialists in the issued by the college of Engineering university of Baghdad .It was serenely publibued , but from 2011 it has issued of monthly for the numerous papers submitted to the journal to publish their papers in this scientific journal in addition to some of the Arabs professors because the journal is considered one of the valued journals in the Arabic homelan .
Many professions were the head editor of the journal from its first issue. The first one was prof.dr. Laith Ismail Namiq then prof.dr. Mohammed A.Alawis ,prof.dr.Ali A Al – kilidar prof.dr. Abdul-Ilah Younis and currently Prof.dr.Qais S. Ismail.

AIMS AND SCOPE

The Journal of Engineering is an open access, monthly, refereed, peer-reviewed journal. It focuses on the different disciplines of engineering.

Its scope is to cover almost all the aspects of engineering and technology and their related topics. The Journal of Engineering tries to emphasize on publishing high-quality papers with an acceptable, professional and considerable background.

The submitted papers undergo plagiarism, a double-blind peer review by professionals in the paper specific specialty. This process is accomplished according to the Journal criteria of evaluation, where the manuscript, contents, and organization of the paper are to be checked. The papers will be available online for the readers.

Loading...
Contact info

Jadriyah, Baghdad
Iraq
Mobile:+964 7714076860
Email: info@jcoeng.edu.iq
https://www.jcoeng.edu.iq

Table of content: 2014 volume:20 issue:10

Article
Comparison between Linear and Non-linear ANN Models for Predicting Water Quality Parameters at Tigris River
المقارنة بين نموذج الشبكة العصبية الأصطناعية ذو المدخلات الخطية و اللاخطية لتخمين معاملات نوعية المياه في نهر دجلة

Loading...
Loading...
Abstract

In this research, Artificial Neural Networks (ANNs) technique was applied in an attempt to predict the water levels and some of the water quality parameters at Tigris River in Wasit Government for five different sites. These predictions are useful in the planning, management, evaluation of the water resources in the area. Spatial data along a river system or area at different locations in a catchment area usually have missing measurements, hence an accurate prediction. model to fill these missing values is essential. The selected sites for water quality data prediction were Sewera, Numania , Kut u/s, Kut d/s, Garaf observation sites. In these five sites models were built for prediction of the water level and water quality parameters. the following (Biological Oxygen Demand(BOD_5), Phosphate,(PO_4) Sulfate(SO_4), Nitrate(NO_3), Calcium(Ca), Magnesium(Mg), Total Hardness(TH), Potassium(K), Sodium (Na), Chloride (CL), Total Dissolved Solids (TDS), Electric conductivity (EC), Alkalinity(ALK)). The ANN models tried herein were the Multisite- Multivariate ANN models (5-sites, 14 variables), five models were built, one for each of the five stations as the missing data station. The linear ANN (traditional) models fail to make the prediction of all variables with high correlation coefficient simultaneously. Hence a non- linear input ANN model was developed herein and believed to be a new modification in ANN modeling. It was found that the ANNs have the ability to predict water level and water quality parameters at all the sites with a good degree of accuracy, the range of correlation coefficients obtained are (12.9%-97.2%) for linear models, while for this model with Non-linear terms, The range of correlation coefficients obtained is (71.8%-99.6%). في هذا البحثِ طُبّقتْ تقنية الشبكات العصبية الإصطناعية (ANNs) في محاولةِ لتَخمين مستوياتِ المياه والبعض مِنْ معايير نوعية المياه في نهرِ دجلةِ في محافظةِ واسط لخمسة مواقعِ مختلفةِ. هذه التخمينات مفيدة في التخطيط و الإدارة و تقييم مصادرِ المياه في المنطقةِ. أن البيانات المكانية على طول النظام نهري أَو مواقع المنطقةِ المختلفةِ في المنطقةّ لَها قياساتُ مفقودُ عادة، لِذلك فأن من الضروري بناء نموذج تخمينِ دقيقِ لمَلْئ هذه القِيَمِ المفقودةِ ُ. المواقع المختارة لتنبؤِ بياناتِ معايير نوعية المياه و منسوب الماء هي( الصويرة و النعمانية و الكوت u /s و الكوت d /s والغراف). في هذه المواقعَ الخمسة بُنِيتْ نماذج تخمين لمنسوب الماءو معايير نوعية المياه. معايير نوعية المياه تمثلت في (أحتياج الأوكسجينِ الحيويِ و فوسفات و كبريتات و نترات و كالسيوم و مغنيسيوم و عسرة المياه الكليّة و بوتاسيوم و صوديوم و كلوريد و المواد الصلبة الكلية و التوصيلية الكهربائية و القاعدية). أستخدام ANN في هذا البحث كان كنموذج متعدد المواقع متعدد المتغيراتُ (5 – مواقع و 14 متغيّر)، حيث تم بناء خمس نماذج واحد لكُلّ مِنْ المواقع الخمس حيث تم أعتبارموقع واحد مفقود لكل نموذج. نماذج ANN الخطيّة (التقليدية) فشلت في تخمين كُلّ المتغيّرات بمعاملِ الإرتباطِ عالي بشكل آني. لذلك تم تطوير نموذج ANN ذو المدخلات اللاخطية للحصول على معاملات أرتباط عالية. و قد تم أثبات قابلية (ANN) لتَخمين مستوىِ الماء و معايير نوعية المياه في كل المواقعِ مَع درجة جيدة مِنْ الدقةِ،و كان مدى معاملاتِ الإرتباطِ (%12.9-%97.2) للنموذج الخطي، أما للنموذج اللاخطّيِ فكان مدى معاملاتِ الإرتباطِ (%71.8-%99.6).


Article
المخاطر المسببة للمطالبات والإجراءات التي يمكن إتباعها من اجل تجنبها أو تخفيضها إلى اقل ما يمكن

Loading...
Loading...
Abstract

Talking about the construction industry, they frequently characterized by risk, where most of the construction projects involved in the property being fraught with risks and uncertainty, and this is due to the complexity of the industry and the length of the project, and the large number of parties that have a relationship with them. The risks in the projects is a reality that can not be neglected or ignored or canceled, but must be managed properly and so transferred, distributed or transferred, and in any case be required to avoid the impact (if possible) or reduce the losses caused them to a minimum. It is noted that the bulk of the claims between the contracting parties arising from those risks where those claims either extension or compensation or extension and compensation together, causing an increase in the cost and duration of the project construction and thus exposed the project manager and architect of the cost problem of building the project within budget and the prescribed period. Recognizes Parties on those claims to be settled through follow-up and resolution takes time and effort "significant" and which may extend for many years after the end of the contract, as well as no one can predict the final outcome of this settlement, although it was in many cases in additional losses to the party who made those Claims believing they ستعوضه for some of the losses incurred by the former, and therefore called for the need to conduct a study of the risks that lead to get these claims and to analyze them in order to identify risks causing compensation claims, as well as causing claims extension and its impact on construction projects and how departments and actions that can be taken to avoid or minimize those risk (in addition to the use of methods and modern techniques to predict the impact of those risks on the cost of the project, which help control and minimize the impact of those claims in construction projects). Results showed that risks causing compensation claims, as well as causing claims ot the most prominent "were errors in guessing, paras created in addition to changes in designs, has also been reached on a number of actions that would lead to avoid or reduce these risks to as little as possible.بالحديث عن الصناعة الإنشائية فإنها تمتاز بكثرة المخاطر حيث تشترك اغلب المشاريع الإنشائية في خاصية كونها محفوفة بالأخطار وعدم التأكد وذلك يعود لتعقيد هذه الصناعة وطول مدة المشاريع ، وكثرة الأطراف التي لها علاقة بها. فالمخاطر في المشاريع أمر واقع لا يمكن إهماله أو تجاهله أو إلغاؤه، ولكن يجب إدارتها بالشكل الصحيح وذلك بنقلها أو توزيعها أو تحويلها ، وفي كل الأحوال يتطلب الأمر تفادي تأثيرها (إن أمكن) أو تقليل الخسائر الناتجة منها إلى أدنى حد ممكن . ويلاحظ إن القسم الأكبر من المطالبات بين الإطراف المتعاقدة ناجمة عن تلك المخاطر حيث تكون تلك المطالبات إما بالتمديد أو التعويض أو التمديد والتعويض معا" مما تسبب زيادة في كلفة ومدة المشروع الإنشائي وبالتالي تعرض مدير المشروع ومهندس الكلفة مشكلة بناء المشروع ضمن الميزانية والمدة المقررة. وتدرك الأطراف المعنية بتلك المطالبات أن تسويتها من خلال متابعتها وحلها يستغرق وقتاً طويلاً وجهدا" كبيرا" والذي قد يمتد لسنوات عديدة بعد انتهاء المقاولة ، فضلاً عن أن أحداً لا يستطيع التنبؤ بالنتائج النهائية لهذه التسوية رغم أنها تمثلت في كثير من الحالات في خسائر إضافية للطرف الذي قدم تلك المطالبات معتقداً أنها ستعوضه عن بعض الخسائر التي تكبدها سابقاً , ولذلك دعت الحاجة إلى عمل دراسة للمخاطر التي تؤدي إلى حصول هذه المطالبات وإجراء تحليل لها وذلك لتحديد المخاطر المسببة لمطالبات التعويض وكذلك المسببة لمطالبات التمديد وتأثيرها على المشاريع الإنشائية وكيفية إداراتها والإجراءات الممكن اتخاذها لتجنب أو تقليل تلك المخاطر (بالإضافة إلى استخدام الوسائل والتقنيات الحديثة للتنبؤ بتأثير تلك المخاطر على كلفة المشروع مما تساعد في السيطرة والتقليل لتأثير تلك المطالبات في المشاريع الإنشائية). وأظهرت النتائج إن المخاطر المسببة لمطالبات التعويض وكذلك المسببة لمطالبات التمديد الأكثر بروزا" كانت أخطاء في التخمين , الفقرات المستحدثة بالإضافة إلى التغييرات في التصاميم , كما تم التوصل إلى عدد من الإجراءات التي من شأنها إن تؤدي إلى تجنب أو تخفيض تلك المخاطر إلى اقل ما يمكن .


Article
Assessing the Effect of Using Porcelanite on Compressive Strength of Roller Compacted Concrete
تقييم تأثير اضافة مادة البورسيلنايت على مقاومة الانضغاط للخرسانة المرصوصة بالحدل.

Loading...
Loading...
Abstract

Roller-Compacted Concrete (RCC) is a zero-slump concrete, with no forms, no reinforcing steel, no finishing and is wet enough to support compaction by vibratory rollers. Because the effectiveness of curing on properties and durability, the primary scope of this research is to study the effect of various curing methods (air curing, emulsified asphalt(flan coat) curing, 7 days water curing and permanent water curing) and different porcelanite (local material used as an Internal Curing agent) replacement percentages (volumetric replacement) of fine aggregate on some properties of RCC and to explore the possibility of introducing more practical RCC for road pavement with minimum requirement of curing. Cubes specimens were sawed from the slabs of (38*38*10) cm for determination of compressive strength. The results show that using (5) % porcelanite improved the compressive strength of RCC (with air curing) as compared with reference RCC (with permanent curing) by percentage ranging from(-2.9 to 6)%.الخرسانة المرصوصة بالحدل هي الخرسانة العديمة الهطول والتي لا يتم فيها أستعمال القوالب أوحديد التسليح ولا تحتاج الى عمل الانهاءات ،ويجب ان تكون ذات رطوبة كافية لتحمّل الحدل بواسطة الحادلة الهزازة.بسبب تأثير الانضاج على خصائص وديمومة لذا فإن الهدف الرئيسي من هذا البحث هو دراسة تأثير طرق الانضاج المختلفة (الانضاج بالهواء،الانضاج بالمستحلب الاسفلتي (الفلنكوت) ،الانضاج 7 ايام بالماء،الانضاج الدائمي بالماء ) وبأستخدام البورسيلنايت (مادة محلية تستعمل كعامل أنضاج داخلي) وبنسب استبدال مختلفة (استبدال حجمي من الركام الناعم) على بعض خواص الخرسانة المرصوصة بالحدل واستكشاف مدى امكانية انتاج هذه الخرسانة لرصف الطرق لتكون اكثر عملية وبأستعمال الحد الادنى من متطلبات عملية الانضاج.يتم نشر الواح خرسانة بأبعاد (38*38*10) سم لتشكيل مكعبات لفحص مقاومة الانضغاط.تظهر النتائج ان استعمال (5%) بورسيلنايت يقوم بتحسين مقاومة الانضغاط للخرسانة المرصوصة بالحدل (بأستعمال الانضاج بالهواء) مقارنة مع الخرسانة المرصوصة بالحدل المرجعية (بأستعمال الانضاج الدائمي) بنسبة تتراوح بين (6 – 2.9 - )%.


Article
Iron Permeable Reactive Barrier for Removal of Lead from Contaminated Groundwater
الجدار الحديدي التفاعلي التفاذ لازالة الرصاص من المياه الجوفية الملوثة

Loading...
Loading...
Abstract

The possibility of using zero-valent iron as permeable reactive barrier in removing lead from a contaminated groundwater was investigated. In the batch tests, the effects of many parameters such as contact time between adsorbate and adsorbent (0-240 min), initial pH of the solution (4-8), sorbent dosage (1-12 g/100 mL), initial metal concentration (50-250 mg/L), and agitation speed (0-250 rpm) were studied. The results proved that the best values of these parameters achieve the maximum removal efficiency of Pb+2 (=97%) were 2 hr, 5, 5 g/100 mL, 50 mg/L and 200 rpm respectively. The sorption data of Pb+2 ions on the zero-valent iron have been performed well by Langmuir isotherm model in compared with Freundlich model under the studied conditions. Finite difference method and computer solutions (COMSOL) multiphysics 3.5a software based on finite element method were used to simulate the one-dimensional equilibrium transport of lead through sand aquifer with and without presence of barrier. The predicted and experimental results proved that the reactive barrier plays a potential role in the restriction of the contaminant plume migration and a reasonable agreement between these results was recognized.تهدف الدراسة الحالية الى معرفة امكانية استخدام الحديد صفر التكافؤ كحاجز تفاعلي نفاذ في ازالة الرصاص من المياه الجوفية الملوثة. في اختبارات الدفعة تم دراسة تأثير عدة متغيرات تشغيلية مثل زمن التماس بين المادة المازة والممتزة (0-240 دقيقة), الدالة الحامضية (4-8), كمية المادة الممتزة (1-12 غم/100 مليلتر), التركيز الابتدائي للمعدن (50-250 ملغم/لتر), وسرعة الاهتزاز (0-250 دورة/دقيقة). أن افضل قيم لهذه المتغيرات والتي تم من خلالها الحصول على اعلى كفاءة ازالة للرصاص (=97%) هي 2 ساعة, 5, 5 غم/100 مليلتر,50 ملغم/لتر, و 200 دورة/دقيقة على التوالي. اظهرت نتائج الامتزاز للرصاص ان نموذج لانكمير هو الافضل في تمثيل بيانات الامتزاز مقارنة بنموذج فريندلج تحت الظروف التي تم دراستها. تم استخدام طريقة الفروقات المحددة وبرنامج حاسوبي جاهز يعتمد على طريقة العناصر المحددة لتمثيل انتقال ملوث الرصاص باتجاه واحدة في الطبقة الرملية في حالة وجود وعدم وجود الجدارالتفاعلي النفاذ. اثبتت النتائج المحسوبة من النماذج الرياضية والتجارب المختبرية ان هذه الجدران تلعب دور مهم في ازالة وتقييد حركة الملوث كما يوجد توافق معقول بين تلك النتائج.


Article
Solar Powered Air-Conditioning Using Absorption Refrigeration Technique
منظومة تبريد هواء تعمل بالطاقة الشمسية بأستخدام تقنية التثليج بالامتصاص

Loading...
Loading...
Abstract

The present work includes design, construction and operates of a prototype solar absorption refrigeration system, using methanol as a refrigerant to avoid any refrigerant that cause global warming and greenhouse effect. Flat plate collector was used because it’s easy, inexpensive and efficient. Many test runs (more than 50) were carried out on the system from May to October, 2013; the main results were taken between the period of July 15, 2013 to August 15, 2013 to find the maximum C.O.P, cooling, temperature and pressure of the system. The system demonstrates a maximum generator temperature of 93.5 oC, on July 18, 2013 at 2:30 pm, and the average mean generator temperature Tgavr was 74.7 °C, for this period. The maximum pressure Pg obtained was 2.25 bar on July 19, 2013 at 2:00 pm. The current system shows cooling capacity of 0.15 ton with coefficient of performance of 0.48, and minimum evaporator temperature obtained was 14.2oC. A comparison of the present with previous works, showed that most of the previous work used ammonia as the main refrigerant, and even that used methanol it was as aqua methanol, or to be part of pair refrigerant, while the present work use the methanol as the main and the only refrigerant in the system. The results and the factors that provided by the current work, give a good understanding for using the methanol as a refrigerant with the solar absorption system. And the system can work in continuous operation cycle. This work gave fundamental understanding for designing solar refrigeration system, by using the results of present study to design air-conditioning unit, with one ton capacity, using the solar energy, and the methanol as a refrigerant. البحث الحالي يشمل على تصميم وتصنيع نموذج اولي لنظام تبريد بتقنية الامتصاص يعمل بالطاقة الشمسية، ويستخدم الميثانول كمادة مبردة في المنظومة كونه لايحمل اثار سلبية تزيد من عملية الاحتباس الحراري ولا يسبب تلاشي طبقة الاوزون، حيث تم استخدام مولد شمسي من نوع اللوح السطحي كونه سهل التصنيع وقليل الكلفة وله كفاءة جيدة في عمل المنظومة. اجريت العديد من التجارب على النموذج الاولي من شهر ايار الى تشرين الثاني 2013 ، وبصورة رئيسية في الفترة مابين 15 تموز الى 15 اب لعام 2013 للحصول على اقصى معامل اداء وطاقة وحرارة وضغط مطلوب لتشغيل المنظومة. واظهرت التجارب اقصى درجة حرارة ومقدارها 93.5 درجة مئوية بتاريخ 18 تموز 2013 الساعة 2:30 بعد الظهر، وكذلك معدل درجة للمولد مقدارها 74.7 درجة مئوية للفترة ذاتها، وكذلك اقصى ضغط تشغيلي مقداره 2.25 بار، بتاريخ 19 تموز 2013. واعطت المنظومة الحالية قدرة تبريد مقدارها 0.15 طن ومعامل اداء مقداره 0.48 مع ادنى درجة تبريد في المبخر مقدارها 14.2 درجة مئوية. الدراسة الحالية تضع المفاهيم الاولية والاساسية لعملية تصميم منظومة تبريد بالامتصاص تعمل بالطاقة الشمسية بالاعتماد على نتائج الدراسة الحالية، وتوضح الدراسة خطوات اساسية لتصميم منظومة تبريد هواء بالامتصاص تعمل بالطاقة الشمسية وبقدرة واحد طن بأستخدام الميثانول كوسط تبريد رئيسي. كذلك تم اجراء مقارنة بين العمل الحالي والأعمال السابقة ، أظهرت أن معظم الطرق الاخرى تستخدم الأمونيا كغاز تبريد رئيسي .


Article
Proposed Modification to Increase Main Swept Back Wing Efficiency for Aircraft Aermacchi Siai S211
التعديل المقترح لزيادة كفاءة الجناح المتراجع الى الخلف لطائرة Aermacchi Siai S211

Loading...
Loading...
Abstract

A winglet is devices attached at the wing tips, used to improve aircraft wing efficiency by reduction influence wing tips vortices and induct drag, increasing lift force at the wing tips and effective aspect ratio without adding greatly to the structural stress and weight in the wing structure. This paper is presented three-dimensional numerical analysis to proposed modification swept back wing by adding Raked winglets devices at the main wing tips belong the two seat trainer aircraft type Aermacchi Siai S211 by using Fluent ANSYS 13 software. CFD numerical analysis process was performed at the same flight boundary conditions indifferent wing angle of attacks with constant air flow velocity V∞ =50 (m/sec), ambient pressure Po=101325 (Pa), ambient temperature To=288.14 (K), and at air density ρo=1.225 (kgm3) to both proposed wing model and the main aircraft wing model. The results are shown an improvement in aerodynamic parameters including increment lift coefficient to (0.22%-5.95%), reduction drag coefficient to (0.34% - 3.60%), increment wing load efficiency ratio to (2.62% - 7.30%), reduction induct drag coefficient CDi to (7.65% - 13.11%) compared with the main aircraft wing model and achieved an improvement in aircraft flight maneuver abilities and stability controls especially during descent, approach, landing and takeoff with lower speed with shortage runway.الجنيحات الطرفية عبارة عن اجهزة تركب على اطراف الاجنحة تستخدم لتحسين كفاءة جناح الطائرة عن طريق تقليل تاثير الدوامات الهوائية الطرفية، وتاثير الكبح الحثي، زيادة قوة الرفع عند طرفي الجناح التي تؤدي الى زيادة تاثير نسبة باع الجناح الى المساحة الكلية بدون اضافة احمال واجهادات اضافية كبيرة لهيكل الجناح. يقدم هذا البحث التحليل العددي ثلاثي الابعاد لتعديلات مقترحة لجناح متراجع الى الخلف باضافة جنيحات طرفية مسلوبة الى الخلف الى الجناح الاساسي لطائرة تدريب ثنائية المقعد طراز (Aermacchi Siai S211) باستخدام البرنامج التحليلي (ANSYS 13. ). تم تنفيذ عملية التحليل العددي لكلا الجناح المقترح والجناح الاساسي للطائرة في نفس ظروف الطيران المحددة لمختلف زوايا هجوم الجناح مع بثبوت سرعة جريان الهواء V∞ = 50 (m/sec), الضغط الجوي Po=101323 (Pa) ودرجة حرارة To=288.14 (K) و كثافة الهواء ρo=1.225 (kgm3). اظهرت نتائج التحليل العددي تحسن في البارامترات الايروديناميكية لنموذج الجناح المقترح التي تتضمن زيادة معامل قوة الرفع معامل الرفع الى ( 0.22% - 5.95%), وتقليل معامل قوة الكبح الى (0.34% - 3.72%), وزيادة نسبة كفاءة الجناح الى (2.62% - 7.30%) , وتقليل معامل الكبح الحثي الى (7.65% - 17.37%) بالمقارنة مع الجناح االاساسي للطائرة وحققت تحسن في قابلية الطائرة للمناورة واستقرارية السيطرة خصوصا اثناء النزول،والتقرب،والهبوط والاقلاع في سرعات طيران اقل في مسافة مدرج اقصر.


Article
Improving the Performance of Construction Project Information and Communication Management Using Web-Based Project Management Systems (WPMSs)
تحسين أداء إدارة المعلومات والاتصالات في المشاريع الإنشائية باستخدام أنظمة إدارة المشاريع التي تعتمد على تكنولوجيا الويب

Loading...
Loading...
Abstract

This paper presents a brief study undertaken for improving the performance of information and communication management of construction projects through investing in information and communication technologies (ICT). The work aims at first to investigate and diagnose the problems, challenges, weaknesses, and inefficiencies related to information and communication management in projects in the construction industry of Iraq. Studying the diagnosed matters and the different solutions of ICT to improve project management performance is following the investigation process. The research presents a technological system suggested to process a lot of the diagnosed problems, challenges, weakness, and inefficiencies of the construction projects and to improve the current performance of project management and execution. The suggested system principles and fundamentals, benefits, features, classification and types, and the different solutions are described to ease and improve the process of development, adoption, and implementation of the system. The results show that the proposed system can improve the performance of the current state of project management through improving the processes of information and communication management.يقدم هذا البحث دراسة موجزة تهدف إلى تحسين أداء إدارة المعلومات والاتصالات في المشاريع الإنشائية في العراق. يهدف العمل أولا" إلى تقصي وتشخيص المشاكل، التحديات، نقاط الضعف، العمليات غير الكفؤة وغير الفعالة المتعلقة بإدارة المعلومات والاتصالات في المشاريع الإنشائية في العراق. يتبع هذه العملية دراسة وتحليل لهذه الأمور المشخصة ودراسة الحلول المختلفة لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات لمعالجة هذه الأمور وتحسين أداء إدارة المشاريع. يقدم البحث نظاما" مقترحا" لمعالجة الكثير من المشاكل والتحديات ونقاط الضعف والعمليات غير الفعالة المذكورة أعلاه للنهوض بالمستوى الحالي لإدارة وتنفيذ المشاريع. تم في هذا البحث توضيح أساسيات النظام المقترح وفوائده وميزاته وأنواعه من اجل تسهيل عملية بناء وتبني وتنفيذ النظام وجعله أكثر فعالية أثناء الاستخدام. تظهر النتائج اهمية النظام المقترح وفعاليته في تحسين عمليات ادارة المعلومات والاتصالات وتحسين اداء ادارة وتنفيذ المشاريع.


Article
Behavior of Spliced Steel Girders under Static Loading
تصرف الروافد الفولاذية الموصولة تحت تاثير الحمل الساكن

Loading...
Loading...
Abstract

In this paper, the behavior of spliced steel girders under static loading is investigated. A group of seven steel I-girders were tested experimentally. Two concentrated loads were applied to each specimen at third points and the load was increased incrementally up to the yield of the specimen. Two types of splices were considered; the bearing type and the friction-grip type splices. For comparison, an analytical study was made for the tested girders in which the finite element analysis program (Abaqus) was used for analysis. It was found that the maximum test load for spliced girders with bearing type splices was in the range of (34%) to (67%) of the maximum test load for the reference girder. For girders spliced by using friction-grip type splices, the maximum test load was in the range of (90%) to (99%) of the maximum test load for the reference girder. The analytical results show a good agreement with the experimental results with a difference in maximum deflection at midspan was not more than (15%) at maximum load for all girders. في هذا البحث تم دراسة سلوك الروافد الفولاذية ذات الوصلات تحت تأثير الأحمال الإستاتيكية. تم إجراء فحص مختبري لمجموعة مكونة من سبعة روافد(رافدة مرجعية و ستة روافد ذات وصلات). تم تسليط قوتين مركزتين في نقاط الثلث لكل نموذج على مراحل حتى الوصول الى حمل الخضوع. لأغراض المقارنة, تم إجراء دراسة تحليلية للنماذج التي تم فحصها بإستخدام برنامج العناصر المحددة (Abaqus). من خلال النتائج المختبرية التي تم الحصول عليها وجد ان الحمل الأقصى للنماذج ذات الوصلات من نوع تحميل (Bearing Type Splices) يتراوح بين (34%)و (67%) من الحمل الأقصى للرافدة المرجعية. أما بالنسبة للروافد ذات الوصلات من نوع إحتكاك (Friction-grip Type Splices) ,فقد كان الحمل الأقصى يتراوح بين (90%) و(99%) من الحمل الأقصى للرافدة المرجعية. تم الحصول على توافق جيد بين النتائج التحليلية والمختبرية حيث كان الفرق في الإنحراف لايتجاوز (15%) عند الحمل الأقصى.


Article
Selection of Optimal Conditions of Inulin Extraction from Jerusalem Artichoke (Helianthus Tuberosus L.) Tubers by using Ultrasonic Water Bath
اختيار افضل الظروف لاستخلاص الانولين من درنات نبات الالمازة باستخدام حمام مائي بالموجات الفوق الصوتية

Authors: Wasan Omar Noori وسن عمر نوري
Pages: 110-119
Loading...
Loading...
Abstract

Ultrasonic extraction is an inexpensive, simple and efficient alternative to conventional extraction techniques, as compared with other novel extraction techniques such as microwave-assisted extraction & supercritical fluid extraction techniques, the ultrasound apparatus is cheaper and its operation is easier. Ultrasound assisted extraction has risen rapidly in the latest decade, and for most applications it has proven to be effective compared to traditional extraction techniques. In this paper, a method of ultrasonic-assisted extraction was used to extract Inulin from tubers of Jerusalem artichoke, which have been reported to have several medicinal properties and uses. Inulin is a storage carbohydrate found in many plants especially in chicory root, Jerusalem artichoke and dahlia tuber. In this study, the effect of time, temperature, pH and solid to liquid ratio on Inulin extraction from Jerusalem artichoke tubers by using ultrasonic water bath. The highest yield of Inulin were investigated from Jerusalem artichoke tuber was (99.47%) at temperature of 70°C, pH=7, 60 min and ratio of solid to solvent was (10gm/100ml). Then, The UV detector by colorimetric method with vanillin–sulfuric acid was used for the quantification of Inulin. الاستخلاص باستخدام الموجات الفوق الصوتية تقنية غير غالية وبسيطة وذات كفاءة عالية في تحول الاستخلاص مقارنة مع تقنيات الاستخلاص التقليدية الاخرى مثل تقنيات الاستخلاص بالموجات المساعدة و الاستخلاص بالمائع الحرج، يعتبر الاستخلاص بالموجات الفوق الصوتية رخيص وسهل التشغيل وبدا استخدامها تدريجيا في اغلب التطبيقات واثبتت كفائتها مقارنة مع تقنيات الاستخلاص المعروفة. في هذا البحث استخدمت طريقة الاستخلاص بالموجات الفوق الصوتية لاستخلاص الانولين من درنات نبات الالمازة الذي يستخدم في العديد من الاستخدامات الطبية.الانولين خازن للكاربوهدرات موجود في العديد من النباتات وخاصة الخرشوف والالمازة ودرنات الداليا. حيث تم دراسة تاثير الوقت ودرجة الحرارة ودرجة الحموضة ونسبة الصلب الى السائل على استخلاص الانولين من درنات نبات الالمازة باستخدام الحمام المائي بالموجات الفوق الصوتية . اعلى نسبة انولين تم الحصول عليها عند درجة حرارة 70 مئوية وفي وسط متعادل وبمدة 60 دقيقة وباستخدام 10 غرامات من قطع درنات الالمازة في 100 مل ماء مقطر ثم تم تحليل المستخلص بجهاز UV بالطريقة اللونية باستخدام الفنلين مع حامض الكبريتيك وذلك لمعرفة نسبة الانولين في المستخلص.


Article
Defects Analysis of Tee-Section Welding Using Friction Stir Welding Process of Aluminum
تحليل العيوب لمفصل لحام نوع ( T ) بأستخدام عملية اللحام بالاحتكاك والمزج على الالمنيوم

Loading...
Loading...
Abstract

Friction stir welding (FSW) of Tee-joints is obtained by inserting a specially designed rotating pin into the clamped blanks, through top plate (skin) to bottom plate (stringer), and then moving it along the joint, limiting the contact between the tool shoulder and the skin. The present work aims to investigate the defects occur for Tee-joint of an Aluminum alloy (Al 5456) with dimensions (180mm x 70mm) for the skin plate, (180mm x 30mm) for stringer plate and thickness of (4mm). The effects of welding parameters such as rotational speed, linear speed, plunging depth, tool tilting, and die radii of welding fixture on the welding quality of Aluminum Alloy will be studied. Weld defects had been summarized and studied, and then the best conditions that led to good welds had been estimated.يتم الحصول على مفصل من النوع (T) بطريقة اللحام بالاحتكاك والمزج بغرس أداة دوارة بتصميم معين في الصفيحة العليا الأفقية المكونة للمقطع(skin) وصولا إلى الصفيحة السفلى العمودية (stringer) بعمق معين ثم إعطاءها (الأداة) سرعة تغذية مناسبة مع التماس التام لكتف الأداة الدوارة مع سطع الصفيحة العليا على طول خط اللحام وذلك بعد تثبيت الصفيحتين المكونتين للمفصل الى بعضهما بواسطة فكوك حديدية. يهدف هذا البحث الى التحري عن العيوب التي ممكن أن تظهر في هذا النوع من اللحام لهذا المفصل باستخدام صفائح مصنعة من سبيكة الألمنيوم-المغنيسيوم (Al5456) بأبعاد (180x70) للصفيحة العليا و (180x30) للصفيحة السفلى وبسمك (4 ملم) لكليهما حيث تم دراسة تأثير متغيرات العملية مثل (سرعة دوران الأداة , سرعة اللحام, عمق تغلغل الاداة , نصف قطر حافة المثبت , و زاوية إمالة محور الاداة ) على جودة اللحام. كما تمت دراسة و تحليل العيوب ومن ثم تعيين الظروف التي تقود للحصول على لحام ذو جودة عالية .

Table of content: volume: issue: