Table of content

Iraqi Journal of Agricultural Science

مجلة العلوم الزراعية العراقية

ISSN: 00750530/24100862
Publisher: Baghdad University
Faculty: Agriculture
Language: English

This journal is Open Access

About

The Iraqi Journal of Agricultural Science (TIJAS) was established in 1966 in the college of Agriculture – University of Baghdad. It was published with two issues each volume. In 2000, TIJAS started with six issues each volume till now. This year the volume number of TIJAS is (47). TIJAS covers papers in plant & animal sciences, besides, Agricultural Economics, Agricultural Extension, Agricultural Mechanization and basic sciences, such as Chemistry and Physics Related to light, heat, water, and winds. Each volume includes around 75 articles, about 20-25 articles/issues depending on a reliable accepted paper for publication.

Loading...
Contact info

tijasub@yahoo.com
tel :
009647804541817
009647512748875
address:
college of Agric. / Univ. of Baghdad
Al Jadreah, Baghdad, Iraq

Table of content: 2014 volume:45 issue:7 - special issue

Article
EFFECT OF SPRAYING SOME PLANT EXTRACTIONS AND ANTI-OXIDANT ON GROWTH AND YIELD OF SUNFLOWER
تأثير رش بعض المستخلصات النباتية ومضادات الأكسدة في نمو وحاصل زهرة الشمس

Loading...
Loading...
Abstract

To investigate the effect of spraying some plant extraction and anti-oxidants on growth and yield of two cultivars of sunflower, a field experiment was conducted during fall season of 2009 and spring season of 2010 at the Experimental Farm, Department of Field Crop Science, College of Agriculture/ University of Baghdad. RCBD with three replications as factorial at two factors was used. First factor was cultivars Akmar and Shmoss, second was spraying with extraction of karkade at 25%, liquorices at 50%, vitamin C at concentration 1.5 mg.l-1 and nutrient which content 15 elements at concentration 15 % in addition to control treatment which sprayed with distilled water only. The result showed no significant differences between the two cultivars in leave numbers per plant and leaf area for both seasons. Shmoss cv. Was superior in plant height (231.49 cm), stem diameter(3.27cm) in fall season of 2009, and yield (8.850 and 7.329) ton.ha-1 for both seasons respectively, while Akmar cv. Superior in protein (27.91 and 27.81)% respectively. All the spraying treatments were superior in all aspects except protein percentage for both seasons compared with control treatment. Karkade treatment was superior in yield (9.952 and 7.689) ton.ha-1 respectively. Liquorices treatment was superior in leave number (33 and 30) leaf.plant-1 and protein percentage (27.61 and 27.59) % respectively. Nutrient treatment was superior in stem diameter (3.25 and 2.97) cm for both seasons respectively. We can concluding that Shmoss cv. was significantly superior at grain yield, while Akmar cv. gave highest mean for protein percentage. In addition to, the plant extractors was significantly effect on studied traits. Therefore, we can recommend using plant extractors and anti-oxidants as alternative nature safety to increasing grain yield per area unit.لدراسة تأثير رش بعض المستخلصات نباتية ومضادات الأكسدة وتأثيرها في بعض صفات نمو ونوعية صنفين من زهرة الشمس, نفذت تجربة حقلية للموسمين الخريفي 2009 والربيعي 2010 في الحقل التابع لقسم المحاصيل الحقلية-كلية الزراعة-جامعة بغداد, بتصميم القطاعات الكاملة المعشاة بثلاثة مكررات كتجربة عاملية. مثلت الأصناف (شموس وأقمار) العامل الأول والعامل الثاني مثًل رش المستخلصات (الكجرات بتركيز 25% وعرق السوس بتركيز 50% وفيتامين C بتركيز 1.5 غم.لتر1- ورش مغذي يحتوي 15 عنصر بتركيز 15% فضلا عن معاملة المقارنة التي رشت بالماء المقطر فقط). اظهرت النتائج عدم اختلاف الصنفين معنويا في عدد الأوراق والمساحة الورقية لكلا الموسمين. بينما تفوق الصنف شموس في ارتفاع النبات (231.40 سم) وقطر الساق (3.27 سم) في الموسم الخريفي 2009, وتفوق في الحاصل الكلي (8.850 طن.ه-1 و7.329 طن.هـ-1) لكلا الموسمين, وتفوق الصنف أقمار في نسبة البروتين (27.91 و27.81%) لكلا الموسمين. تفوقت جميع معاملات الرش على معاملة المقارنة في جميع الصفات باستثناء نسبة البروتين ولكلا الموسمين. تفوقت معاملة الرش بمستخلص الكجرات في الحاصل الكلي (9.952 طن.ه-1 و7.689 طن.ه-1), وتفوقت معاملة رش عرق السوس في عدد أوراق النبات (33 و30 ورقة.نبات-1) ونسبة البروتين (27.61 و27.59%) أما رش المغذي فقد تفوق في قطر الساق (3.25 و2.97سم) لكلا الموسمين بالتتابع. نستنتج من هذا البحث تفوق الصنف شموس معنويا في حاصل البذور في حين أن الصنف أقمار قد حقق أعلى نسبة بروتين في البذور, كما أن استخدام المستخلصات النباتية كان لها تأثيرا واضحا في الصفات المدروسة وانعكاسها الإيجابي في حاصل البذور ونسبة البروتين, عليه نوصي باستخدام المستخلصات النباتية ومضادات الأكسدة كبدائل طبيعية أمنة للحصول على أفضل إنتاج في وحدة المساحة.


Article
EFFECT OF MAGNETIC TECHNIQUE ON GROWTH OF WHEAT
تأثير التقانة المغناطيسية في نمو الحنطة

Loading...
Loading...
Abstract

A field experiment was carried out during winter seasons of 2008 and 2009 at the farm of Field Crop Science Dept., College of Agriculture-University of Baghdad. Randomized complete block design by split plot arrangement was used with three replications, to evaluate the effect of irrigation water and seeds magnetization on growth of wheat (var. Ipa 98). The main plots included four levels of magnetic water strength (0, 500, 1000 and 2000) Gs, while the subplots included four levels of magnetized seeds with same strength of magnetic water. The results showed that there is no significant effect of magnetized irrigation water on all studied characteristics such as plant height, the total number of tillers, single leaf area, flag leaf area, dry weight, crop growth rate, relative growth rate and Net Assimilation Rate for the periods after 60 and 96 days from sowing, in both seasons. Similarly the treatment of magnetized seeds did not lead to significant effects on all studied characteristics except number of tillers. However treatment of magnetized seeds with 2000 Gs reduced number of tiller to 362.17 tiller.mֿ² as compared with control treatment which gave 373.42 tiller.mˉ² and treatment of magnetized seeds with 1000 Gs which gave 376.92 tiller.mˉ². It was concluded that there was no response of wheat cultivar IPA 99 to magnetized irrigation water. The treatment of magnetized seeds did not lead to significant effects on all studied characteristics except number of tillers which affected negatively with greater levels of magnetic strength.نفذت تجربة حقلية خلال الموسمين الشتويين 2008 و2009 في حقل قسم المحاصيل الحقلية-كلية الزراعة-جامعة بغداد-ابو غريب، على وفق تصميم القطاعات الكاملة المعشاة بترتيب الألواح المنشقة وبثلاثة مكررات، بهدف تحديد تأثير التقانة المغناطيسية المتمثلة بمغنطة مياه الري ومغنطة البذور في صفات نمو الحنطة صنف إباء 99. اشتملت المعاملات الرئيسة أربعة مستويات من شدد مغنطة مياه الري (0 و500 و1000 و2000) Gs ، بينما اشتملت المعاملات الثانوية أربعة مستويات من مغنطة البذور قبل الزراعة بالشدد نفسها. بينت النتائج أن معاملات مغنطة مياه الري لم تظهر تأثيرا معنويا في كافة صفات النمو قيد الدراسة المتمثلة في ارتفاع النبات وعدد الاشطاء الكلي ومعدل مساحة الورقة ومساحة ورقة العلم والوزن الجاف ومعدل نمو المحصول ومعدل النمو النسبي وصافي التمثيل الضوئي للمدتين بعد 60 و96 يوم من الزراعة، ولكلا الموسمين. كما لم تؤثر معاملات مغنطة البذور معنويا في الصفات كافة قيد الدراسة باستثناء معاملة مغنطة البذور بالشدة 2000 كاوس فقد اظهرت تأثيرا تثبيطيا بسيطا في عدد الأشطاء في الموسم الأول، وسجلت اقل عدد اشطاء بلغ 362.17 شطأ.م-2 قياسا بعدد الأشطاء في معاملة البذور غير الممغنطة (0 Gs) الذي بلغ 373.42 شطأ.م-2 ومعاملة مغنطة البذور بالشدة 1000 Gs الذي بلغ 376.92 شطأ.م-2، بينما لم تتأثر هذه الصفة في الموسم الثاني. نستنتج من هذه الدراسة عدم استجابة محصول الحنطة صنف إباء 99 لمعاملات مغنطة مياه الري، ولم تتأثر صفات نمو المحصول بمعاملات مغنطة البذور باستثناء صفة عدد الأشطاء التي تأثرت سلبيا وبشكل بسيط مع المستويات العالية من شدد مغنطة البذور.


Article
RESPONSE OF MAIZE TO DURATION OF IRRIGATION, DEPTH AND METHOD OF PLANTING
استجابة الذرة الصفراء لفترات الري وطريقة وعمق الزراعة

Loading...
Loading...
Abstract

A field experiment was conducted at the Research Station of State Board for Agricultural Research in Abu- Ghraib during the fall season of 2008 and 2009 to study the response of maize to irrigation frequency, planting depth and planting methods. The layout of the experiment was a split-plot in RCBD with four replications. The results showed that irrigation every five days gave high value of ears number per plant 1.27 number seeds per ear 601.0 and 546.6 , weight of seeds per ear 282.8 and 279.1 mg.ear-1 at both seasons, therefore it gave highest grain yield 13.723 and 12.237 ton.ha-1 respectively. Treatment rows then furrowing high value most character, as number of seeds per ear 500.6 and 563.6 at both seasons so it gave superior grain yield at both seasons 10.922 and 9.612 respectively. Treatment of planting depth 16cm gave highest grain yield 12.275 and 10.343 ton.ha-1 respectively at both seasons, among other treatments of planting depth. Treatment of irrigation every five days with rows the furrowing gave high value of grain yield were 14.622 and 12.690 ton.ha-1 respectively at both seasons. Treatment of rows the furrowing with planting depth 16 cm gave superior grain yield were 13.807 and 10.988 ton.ha-1 respectively at both seasons. Treatment of irrigation every 5 days with row the furrowing and planting depth 16 cm gave high grain yield at first season 18.154 ton.ha-1 and 14.390 ton.ha-1 at second season. نفذت تجربتان حقليتان في محطة ابحاث المحاصيل الحقلية التابعة للهيئة العامة للبحوث الزراعية في ابي غريب خلال العروة الخريفية لعامي 2008 و2009 بهدف معرفة استجابة محصول الذرة الصفراء (صنف 5012) للري كل خمسة وعشرة ايام وطريقة الزراعة (خطوط وخطوط ثم تمريز ومروز وباطن المرز) واعماق الزراعة (4 و8 و12 و16 سم) واثر ذلك في حاصل الحبوب ومكوناته. استخدم تصميم القطاعات الكاملة المعشاة لترتيب الألواح المنشقة. اعطت معاملة الري كل خمسة ايام اعلى متوسط لعدد عرانيص النبات في كلا الموسمين بلغ 1.27 عرنوص.نبات-1 وعدد حبوب العرنوص 601.0 و546.6 حبة.عرنوص-1 ووزن الحبة 282.8 و279.1 ملغم.حبة-1 وحاصل الحبوب 13.723 و12.237 طن.هـ-1 لكلا الموسمين بالتتابع. اعطت طريقة الزراعة على خطوط ثم تمريز اعلى متوسط لعدد حبوب العرنوص 563.6 و500.6 حبة.عرنوص-1 وزن الحبة 243.1 و234.3 ملغم. حبة -1 وحاصل الحبوب 10.922 و9.612 طن.هـ-1 لكلا الموسمين بالتتابع. سجل عمق الزراعة 16 سم اعلى متوسط في كلا الموسمين 576.3 و502.3 حبة.عرنوص-1 ووزن الحبة 267.5 و249.7 ملغم.حبة-1 وحاصل الحبوب 12.275 و10.343 طن.هـ-1 لكلا الموسمين بالتتابع. اعطت معاملة تكرار الري كل خمسة ايام مع طريقة الزراعة خطوط ثم تمرز اعلى متوسط لعدد الحبوب في العرنوص بلغ 617.8 و553.5 حبة.عرنوص-1 وحاصل الحبوب 14.622 و12.690 طن.هـ-1 لكلا الموسمين بالتتابع. اعطت طريقة الزراعة خطوط ثم تمريز مع عمق الزراعة 16 سم اعلى متوسط لعدد الحبوب بلغ 597.5 و505.6 حبة واعلى حاصل حبوب بلغ 13.807 و10.988 طن.هـ-1 في كلا الموسمين بالتتابع. اعطت معاملة تكرار الري كل خمسة ايام مع طريقة زراعة خطوط ثم تمريز وعمق 16 سم اعلى متوسط في حاصل الحبوب بلغ في الموسم الأول 18.154 طن.هـ-1 وفي الموسم الثاني 14.390 طن.هـ-1.


Article
ROLE OF YEAST EXTRACT IN THE GROWTH OF BLACK SEED CALLUS AND PRODUCTION OF SECONDARY METABOLISM COMPOUNDS
دور مستخلص خميرة الخبز في نمو كالس الحبة السوداء وإنتاجه لبعض مركبات الأيض الثانوي

Loading...
Loading...
Abstract

An experiment was conducted at the tissue-culture laboratory, Coll. of Agric.-Univ. of Baghdad during the period of 15/1 – 10/10/ 2012, to investigate the effect of yeast extract on the induction of black seed callus and its products of secondary metabolism. The callus was grown in the MS medium supplemented with the yeast extract Saccharomyces cerevisiae (Sac.) of three concentrations (0.4, 0.8 and 1.2) mg.liter-1. The experimental design was complete randomized design. The results inducted that the best concentration of NaOCl for black seed sterilization was 6% for 15 minutes and the best combination of 2,4-D and kin to callus induction from the stems of black seed seedlings was the MS medium supplied with (3 and 1) mg liter-1, respectively. The Sac concentration significantly increased the callus fresh and dry weights by 36, 227, 72, 48, 292 and 108% for sac (0.4, 0.8 and 1.2 ), respectively. The sac0.8 treatment gave the highest concentration of Thymol (THY), Thymoquinone (TQ) and Thymohydroquinone (THQ). While the sac1.2 gave the highest concentration of Trans-anethole (Trans.) compound.نفذت تجربة في مختبر زراعة الأنسجة في كلية الزراعة-جامعة بغداد للمدة من 156-10102012، لمعرفة إمكانية زيادة كمية كالس الحبة السوداءL. Nigella sativa وحثه لزيادة انتاج وتراكم المركبات الثانوية عن طريق تنميته في وسط MS مدعم بمستخلصات خميرة الخبزSaccharomyces cerevisiae (Sca.) بالتراكيز (0.4 و0.8 أو 1.2) ملغم.لتر-1 وفقاً للتصميم العشوائي الكامل. بينت نتائج التجربة أن أفضل تركيز منNaOCl لتعقيم بذور الحبة السوداء هو 6% ولمدة 15 دقيقة وأفضل توليفة من 2,4-D وKin لاستحثاث الكالس من قطع سيقان بادرات الحبة السوداء هو وسط MS مجهز بالتراكيز 3و1 ملغم.لتر-1 بالتتابع. أعطت المعاملاتSac0.4 و Sac0.8و Sac1.2 فروق معنوية في وزن الكالس الطري بنسبة زيادة عن معاملة المقارنة بلغت 36 و227 و72% بالتتابع، وأعطت المعاملات فروق معنوية في وزن الكالس الجاف بنسبة زيادة عن معاملة المقارنة بلغت 48 و292 و108% بالتتابع. نالت المعاملة Sac0.8 المرتبة الأولى في وزن الكالس الطري والجاف وتركيز كلاً من THYوTQ وTHQ, وأعطت معاملة Sac1.2أعلى تركيز من مركب Trans.


Article
EFFECT OF DEPTH OF IRRIGATION WATER AND NITROGEN ON LINT YIELD AND LINT PROPERTIES*
تأثير عمق ماء الري والنيتروجين في حاصل القطن الشعر وصفات التيلة

Loading...
Loading...
Abstract

An experiment was conducted at the experiments field of department of Field Crop Sciences, College of Agriculture, University of Baghdad during two summer seasons 2010 and 2011 in order to increase water use efficiency when increasing of nitrogen fertilizer. Randomized complete block design under arrangement of split plot with four replications was used. Main factor was depth of irrigation water (959 mm.season-1 (control treatment) and 80% and 60% of the value of the comparison), and secondary factor was nitrogen (150, 200 and 250 kg N.h-1). 959 mm.season-1 was significantly superior in dry weight (94.57, 98.02) gm.plant-1, lint yield (994.4, 1243.90) kg.ha-1 and strength lint (19.51, 19.74) gm.tex-1 in both season, respectively, while ginning percentage was significantly at 2011 season only. Application of depth of irrigation didn’t significant effect in length and fineness lint. Result showed that application 250 kg N.ha-1 gave high value of dry weight (93.89, 97.01) gm.plant-1, lint yield (922.3, 1194.6) kg.ha-1, ginning percentage (37.50, 37.71)%, length lint (26.66, 27.08) mm and strength lint (19.54, 19.86) gm.tex-1 in both season, respectively. There was no significant effect in fineness lint. Interaction between 959 mm.season-1 with 250 kg N.ha-1 was significantly superior in lint yield (1282.9, 1033.1) kg.ha-1 in both season, respectively, while Interaction between 959 mm.season-1 with 200 kg N.ha-1 was significantly superior in ginning percentage at 2010 season only. There was no significant effect of Interaction between irrigation depth and nitrogen levels in dry matter, length lint, strength lint and fineness lint in both seasons.طبقت التجربة في حقل قسم المحاصيل الحقلية-كلية الزراعة-جامعة بغداد في الموسم الصيفي للسنتين 2010 و2011 بهدف زيادة كفاءة استعمال الماء عند زيادة كميات السماد النيتروجيني. استخدم تصميم القطاعات الكاملة المعشاة RCBD بترتيب الالواح المنشقة، باربع مكررات. العامل الرئيس عمق ماء الري (959 ملم موسم-1 (معاملة المقارنة) و80% و60% من قيمة المقارنة)، والعامل الثانوي النتروجين (150 و200 و250 كغمN.هـ-1). تفوقت معاملة 959 ملم.موسم-1 معنوياً في صفة وزن المادة الجافة 94.57 و98.02 غم.نبات-1 وحاصل القطن الشعر 994.4 و1243.9 كغم.هـ-1 ومتانة التيلة 19.51 و19.74 غم.تكس-1 لكلا الموسمين بالتتابع, والنسبة المئوية لتصافي الحلج 37.97% خلال الموسم 2011 فقط, ولم تكن لمعاملات عمق الري تأثيرا معنويا في صفة طول التيلة ونعومتها. اوضحت النتائج ان اضافة 250 كغمN.هـ-1 قد اعطت اعلى القيم لوزن المادة الجافة 93.89 و97.01 غم.نبات-1 وحاصل القطن الشعر 992.3 و1194.6 كغم.هـ-1 والنسبة المئوية لتصافي الحلج 37.50 و37.71% وطول التيلة 26.66 و27.08 ملم ومتانة التيلة 19.54 و19.86 غم.تكس-1 لكلا الموسمين بالتتابع, ولم تكن لمعاملات التسميد النتروجيني تأثيرا معنويا في صفة نعومة التيلة. كان تأثير التداخل بين معاملات الري والسماد النتروجيني معنوياً في عدد من الصفات المدروسة, إذ اعطت معاملة 959 ملم.موسم-1 مع التسميد بكمية 250 كغمN.هـ-1 اعلى المتوسطات لصفة حاصل القطن الشعر 1033.1 و1282.9 كغم.هـ-1 لكلا الموسمين بالتتابع, في حين اعطت المعاملة 959 ملم.موسم-1 مع التسميد بكمية 200 كغمN.هـ-1 أعلى نسبة مئوية لتصافي الحلج 37.88% خلال الموسم 2010, ولم يكن هناك تداخل معنوي بين عاملي الدراسة في وزن المادة الجافة وطول ومتانة ونعومة التيلة وللموسمين بالتتابع. يعني هذا ان اسلوب ادارة الري المستعمل في هذا البحث كان مهماً من خلال النتائج التي تم الحصول عليها.


Article
EFFECT OF SULFUR AND NPK FERTILIZERS ON NPK CONCENTRATION IN WHEAT LEAVES AND GRAINS
تأثير الكبريت والاسمدة النيتروجينية والفوسفاتية والبوتاسية في تركيزNPK في أوراق وحبوب الحنطة

Loading...
Loading...
Abstract

A field experiment was conducted during 2010 and 2011 seasons at the experimental farm, department of field Crop Science, College of Agriculture, University of Baghdad to study the effect of sulfur and nitrogen, phosphorus and potassium fertilizers on its concentrations in leaves and grains of wheat. RCBD with four replications used as Factorial experimental, involved two factors, first was sulfur application with four levels (0, 2, 4 and 6 ton.ha-1), the second was application nitrogen, phosphorus and potassium fertilizers as recommendations ( 200 kgN. ha-1, 100 kg P2O5.ha-1 and 120 kg K.ha-1) and half of recommendations. Results showed that 4 ton S.ha-1 was superior in nitrogen concentration in leaves and grain in increasing about 48.27%, 57.22%, 29.98% and 26.40% compared to control for both seasons, respectively, and for phosphor concentration in grain was 0.504%, in the second season, 6 ton S.ha-1 was superior in phosphorus concentration in leaves at the second season and in grain at first season about 0.346% and 0.472% and potassium concentration in leaves and grain was 4.630%, 4.162%, 0.210% and 0.250%. Application NPK AS recommended was superior in increasing nitrogen concentration in leaves and grain for both season and phosphorus concentration in leaves and grain for second season only and in increasing 15.22%, 28.56%, 8.73%, 24.91% and 1.33%. While application half of the recommended was superior in phosphor concentration in leaves and grain increasing for first season and potassium concentration in leaves for first season and grain for both season in increasing 3.81%, 10.23%, 12.36%, 6.28% and 12.97%. Results of this study was demonstrate that sulfur application with NPK fertilizers as recommended was increasing this elements concentration in leaves and grains and we can recommend 4 ton h-1 with NPK fertilizers as recommended to get the best concentration for this elements and affected in growth. نفذت تجربة حقلية في حقل تجارب قسم المحاصيل الحقلية-كلية الزراعة-جامعة بغداد للموسمين 2010 و2011 بهدف دراسة تأثير إضافة الكبريت الزراعي والاسمدة النيتروجينية والفوسفاتية والبوتاسية في تركيز NPK في أوراق وحبوب الحنطةTriticum aestivum L.) ). استخدم تصميم القطاعات الكاملة المعشاة كتجربة عاملية بأربعة مكررات, تضمنت عاملين العامل الاول إضافة الكبريت بأربعة مستويات (0 و2 و4 و6) طن S.هــ-1 والعامل الثاني إضافة الاسمدة بمستويين, المستوى الاول إضافة كامل التوصيات (200 كغم N.هــ-1 و100 كغم P2O5.هــ-1 و120 كغم K.هـ-1) والمستوى الثاني إضافة نصف هذه المستويات. اظهرت النتائج تفوق المستوى 4 طن S هــ-1 معنويا بإعطاء أعلى متوسط لتركيز النايتروجين في الاوراق والبذور وبزيادة بلغت 48.27% و57.22% و29.98% و26.40% قياساً بمعاملة المقارنة وللموسمين بالتتابع, وأعلى متوسط للفسفور في البذور بلغ 0.504% في الموسم الثاني. تفوق المستوى 6 طن S.هــ-1 بإعطاء أعلى المتوسطات لتركيز الفسفور في الاوراق للموسم الثاني وفي البذور للموسم الاول بلغ 0.346 و0.472% وأعلى متوسط للبوتاسيوم في الاوراق والبذور بلغ 4.630% و4.162% و0.210% و0.250%. تفوقت معاملة إضافة الاسمدة حسب التوصيات في زيادة تركيز النايتروجين في الاوراق وبزيادة بلغت 15.22% و17.48% والبذور بزيادة بلغت 28.56% و8.73% وللموسمين بالتتابع, والفسفور في الاوراق والبذور للموسم الثاني فقط وبزيادة بلغت 24.91% و1.33% في حين تفوقت معاملة إضافة نصف هذه الاسمدة في زيادة تركيز الفسفور في الاوراق والبذور للموسم الاول وبزيادة بلغت 3.81% و10.23% والبوتاسيوم في الاوراق للموسم الاول وفي البذور للموسمين وبزيادة بلغت 12.36% و6.28% و12.97%. نستنتج من هذه الدراسة أن إضافة الكبريت وكامل توصياتNPK أدت الى زيادة نسب هذه العناصر في الأوراق والحبوب لذلك ممكن أن نوصي باستخدام 4 طن S.هـ-1 مع كامل توصيات NPK للحصول على أفضل نسب لهذه العناصر وانعكاسها في النمو.


Article
EFFECT OF WATER STRESS AND POTASSIUM FERTILIZATION ON SOME GROWTH TREATS OF SUNFLOWER
تأثير الإجهاد المائي والتسميد البوتاسي في بعض صفات النمو الفسلجية لزهرة الشمس

Loading...
Loading...
Abstract

A field study was conducted at the experimental farm of Field Crop Department, College of Agriculture, University of Baghdad during two spring seasons of 2011 and 2012, in order to study the effect of different irrigation and potassium levels on some growth traits, of sunflower (Helianthus annuus. L) variety Eurofloer by using Randomized Complete Block Design (R.C.B.D.) in the arrangement of a split-plot with three replications. Irrigation treatments: control treatment (depletion of 50% of available water), 75%, 50% and 25% of the water amount of the control treatment were assigned in the main plots while potassium levels (0, 60, 120 and 180) kg K.ha-1 were assigned in the sup-plots. Result showed that there was no significant difference between I1 (control treatment) and I2 irrigation treatment (75% of the watering amount of the control) in stem diameter , number leaf area , biological yield which means a 950 m3 amount of water per hectare could be saved in both seasons. Also the plants of these treatments gave the maximum amount of chlorophyll and relative water content. However I4 treatment watering (Irrigation of 25% amount of water of the control) gave the maximum amount of proline. The applications of potassium significant increase all growth traits. Fertilization with 180 kg K.ha-1 gave the highest high plant (139.05and 137.57) cm, Leaf area (3214 and 2743) cm2, chlorophyll content (42.58 and 36.09) mg.g-1 fresh weight, relative water content (78.82% and 78.01%), stem diameter (2.88 and 2.73) cm, biological yield (10.98 and 10.79) ton.ha-1 in both seasons. We therefore, recommend in the case of the limited possibility of irrigation water by 75% of the irrigation needs (50% depletion of available water) amount 345mm and possibility of applying K fertilizer 180 kg K.ha-1 to decrease negative effect of water deficiency.نفذت تجربة حقلية في حقل تجارب قسم المحاصيل الحقلية-كلية الزراعة-جامعة بغداد خلال الموسمين الربيعيين 2011 و2012. بهدف معرفة تأثير الاجهاد المائي ومستويات التسميد البوتاسي في بعض الصفات المظهرية والفسلجية لمحصول زهرة الشمس Helianthus annuus L.)). استخدم ترتيب الالواح المنشقة بتصميم القوالب الكاملة المعشاة بثلاثة مكررات. أحتلت معاملة القياس I1 (استنزاف 50% من الماء الجاهز) والمعاملات I2 وI3 وI4 التي تمثل 75% و50% و25% من كمية المياه لمعاملة القياس الالواح الرئيسة, بينما أحتلت مستويات البوتاسيوم (0 و60 و120 و180) كغم K.هـ-1 والتي رمز لها K0 وK1 وK2 وK3 الألواح الثانوية. اظهرت النتائج عدم وجود فروق معنوية بين معاملة القياس (استنزاف 50% من الماء الجاهز) ومعاملة 75% من كمية الماء لمعاملة القياس فيما يخص قطر الساق وعدد الاوراق والمساحة الورقية وحاصل المادة الجافة, مما يدل امكانية توفير كمية ماء تصل 950 م3.هـ-1 في الموسمين كليهما. كما تميزت نباتات هاتين المعاملتين باحتوائهما على أعلى محتوى من الكلوروفيل والماء النسبي في حين أحتوت نباتات معاملة الري بنسبة 25% من معاملة القياس على أعلى معدل من البرولين. أدى التسميد بمستوى 180كغمK .هـ-1 إلى زيادة الصفات المدروسة جميعها, فزاد متوسط ارتفاع النبات (139.05 و137.57) سم وقطر الساق (2.88 و2.73) سم والمساحة الورقية (3214 و2743) سم2 ومحتوى الكلوروفيل (42.58 و36.09) ملغم.غم -1 وزن رطب ومحتوى الماء النسبي (78.82 و78.01)% والحاصل البايولوجي (10.98 و10.79) طن.هـ-1 للموسمين بالتتابع, وعدد الاوراق في الموسم الاول فقط. لذلك نوصي في حالة محدودية المياه امكانية الري بمعدل 75% من الاحتياج الري (استنزاف 50% من الماء الجاهز) والتي تقدر بـ 345 ملم, وامكانية استخدام التسميد البوتاسيوم بمعدل 180 كغم K.هـ-1 لدوره في تقليل التأثيرات السلبية لنقص الماء.


Article
LOSSES PERCENTAGES OF SAFFLOWER CULTIVARS AS INFLUENCED BY HARVESTING DATE
نسبة الفقد في أصناف من العصفر بتأثير موعد الحصاد

Loading...
Loading...
Abstract

A field experiment was conducted at the experimental farm ,Dept. of Field Crop Sci., College of Agriculture, Abu-Ghraib during the fall seasons of 2011 and 2012. The aim was to study the losses percentages on the seeds yield and its components for different safflower (Carthamus tinctorius L.) cultivars (2018, Gila, Al- mais, Urdnie and Rabia 500) as influenced by harvesting dates (at physiological maturity, and one, two and three weeks later). This experiment was conducted as split-plot by a randomized complete block design with three replicates. The genotypes were assigned in the main plot, while the planting dates were assigned in the sup-plots. The results showed that there were significant differences between genotypes in the loss percentage of the seed yield and its components, were Gila gave the highest averages rat of loss in the number of primary branches /plant (30.80% and 29.61%), number of head/plant (47.10% and 36.06%), dry weight (56.47% and 22.19%), number of seeds/plant (32.21% and 36.52%), the weight of 100 seed(13.09% and 36.52%) in both seasons. This led to the increased seed yield/plant losses by (40.28% and 21.92%) in both seasons, respectively. However the Rabia 500 gave the lower percentage of losses(10.03% and 19.44%), via less losses percentage of seed yield components (number of primary branches /plant (14.57% and 21.48%)and number of head/plant (39.71% and 19.44%) in both seasons respectively). The delay in the harvesting date has led to increase percentage of loses for seed yield and its components. The highest increase in the percentages losses was obtained when plants harvest at three weeks after physiological maturity for primary and secondary branches/plant, number of head/plant, number of seed/plant, dry weight, 100 seed weight and seed yield, in both seasons respectively. It can be concluded that the Gila was the most sensitive cultivar to the harvesting processes, Rabia 500 was less affected by these processes. Therefore harvesting date should be based on each cultivar characteristics.نفذت تجربة حقلية في حقل التجارب التابع لقسم المحاصيل الحقلية خلال الموسمين الخريفيين لعامي 2011 و2012، بهدف دراسة نسبة الفقد في الحاصل ومكوناته لخمسة أصناف من العصفر (2018 وهيلا والميس وأردني وربيع 500)، محصودة عند النضج الفسلجي الكامل (معاملة المقارنة) وبعد اسبوع واسبوعين وثلاثة اسابيع منه. استخدم تصميم القطاعات الكاملة المعشاة بترتيب الألواح المنشقة بثلاثة مكررات. احتلت فيه الأصناف الألواح الرئيسة ومواعيد الحصاد الألواح الثانوية. اظهرت النتائج وجود اختلافات معنوية بين الأصناف في نسب الفقد للحاصل ومكوناته، أعطى فيها الصنف هيلا خلال سنتي الدراسة أعلى متوسط لنسب الفقد في عدد الأفرع الأولية (30.80% و29.61%) وعدد الرؤوس في النبات (47.1% و35.06%) والوزن الجاف للنبات (56.47% و22.19%) وعدد البذور (32.21% و36.52%) ووزن 100 بذرة (13.09% و36.52%)، والذي انعكس في زيادة نسبة الفقد لحاصل النبات (40.28% و21.92%) بحسب مواعيد الحصاد وللموسمين، بالتتابع. اما الصنف ربيع 500 فقد كان أكثر الأصناف محافظة على أجزاءه خلال سنتي الدراسة التي تمثل مكونات الحاصل، اذ اظهر أدنى متوسط لنسب الفقد للفروع الأولية (14.57% و21.48%) وعدد الرؤوس في النبات (39.71% و19.44%) وحاصل النبات (10.03% و5.44%) بالتتابع, واظهرت نتائج البحث حصول زيادة معنوية في نسب الفقد لجميع صفات الحاصل ومكوناته عند التأخر في موعد الحصاد. كانت اعلى زيادة لنسب الفقد عند حصاد البذور بعد ثلاثة أسابيع من تمام النضج الفسلجي، اذا أعطت أعلى متوسط لنسب الفقد لعدد الفروع الاولية والثانوية وعدد الرؤوس والبذور والوزن الجاف ووزن 100 بذرة ومن ثم حاصل النبات في كلا سنتي الدراسة. نستنج من هذه الدراسة أن الصنف هيلا هو أكثر الأصناف حساسية لعمليات الحصاد وموعدها، وان الصنف ربيع 500 كان أكثر الأصناف قيد الدراسة استقرارا وتحملاً لعمليات الحصاد وموعدها, وعليه يجب الأخذ بنظر الاعتبار خاصية كل صنف عند زراعته وحصاده لتقليل الخسائر قدر الإمكان.


Article
RESPONSE OF CARAWAY TO PHOSPHATE AND POTASSIUM FERTILIZATION 1- YIELD AND YIELD COMPONENTS TRAITS
استجابة الكراوية للتسميد الفوسفاتي والبوتاسي 1- صفات الحاصل ومكوناته

Loading...
Loading...
Abstract

A field experiment was carried out during the two winter seasons of 2010 and 2011 at the experimental field of Crop Science Dept., College of Agriculture–University of Baghdad/Abu Ghraib, to study the response of caraway to levels of phosphate and potassium and their impact on some growth and yield traits. The experiment included phosphate levels (0, 40 and 80 kg P2O5.ha-1) as a main factor and potassium levels (0, 100 and 200 kg K2O. ha-1) as a secondary factor. These treatments were arranged according to the randomized complete block design in a split-plot arrangement with three replicates. The results showed that the phosphate levels had significant effects on most studied traits. The level 80 kg P2O5.ha-1 was superior significantly to give highest means of plant height (109.2, 110.2 cm), number of branches (14.6, 15.3 branch.plant-1), number of inflorescence (62.3, 62.8 inflorescence.plant-1), number of sub-inflorescence (14.9, 15.2 sub-inflorescence. inflorescence-1), number of fruits (16.0, 17.0 fruit. sub-inflorescence-1) and fruit yield (993.3, 1008.1 kg.ha-1) in both seasons, respectively compare with other treatments. There are non-significant different between potassium levels (100 and 200 kg K2O. ha-1) on most studied traits. the level 100 kg K2O. ha-1 gave highest means for plant height (102.6,104.0 cm), number of branches (12.9,13.2 branch.plant-1), number of inflorescence (59.4, 59.7 inflorescence.plant-1), number of sub-inflorescence (14.2,14.5 sub-inflorescence. inflorescence-1), number of fruits (15.9, 16.6 fruit. sub-inflorescence-1) and fruit yield (951.0,964.4 kg.ha-1) in both seasons, respectively compare with control treatment. Interaction between the two factors was significantly for most studied traits. The combine between 80 kg P2O5.ha-1 and 100 kg K2O.ha-1 recorded values for interaction were non-significant different from combine 80kg P2O5.ha-1 and 200 kg K2O.ha-1 in both seasons, respectively. We recommend application 80 kg P2O5.ha-1 that gave best result for all studied traits, in addition to reduced potassium fertilization to 50%. نفذت تجربة حقلية خلال الموسمين الشتويين 2010 و2011 في الحقل التابع لقسم المحاصيل الحقلية-كلية الزراعة-جامعة بغداد/أبو غريب لدراسة استجابة الكراوية للتسميد الفوسفاتي والبوتاسي وتأثيرهما في بعض صفات النمو والحاصل. تضمنت التجربة دراسة عاملين هما التسميد الفوسفاتي بمستويي 40 و80 كغم P2O5.هــ-1 فضلا عن معاملة المقارنة (من دون إضافة) كمعاملات رئيسة، والعامل الثانوي التسميد البوتاسي بمستويي 100 و200 كغم K2O.هــ-1 فضلا عن معاملة المقارنة. طبقت التجربة بترتيب الألواح المنشقة على وفق تصميم القطاعات الكاملة المعشاة بثلاثة مكررات. اظهرت النتائج أن هناك تأثيرا معنويا لمعاملات التسميد الفوسفاتي في أغلب الصفات المدروسة. تفوقت المعاملة 80 كغم P2O5.هــ-1 معنويا بإعطائها أعلى متوسط لارتفاع النبات (109.2 و110.2 سم) وعدد الأفرع (14.6 و15.3 فرع.نبات-1) وعدد النورات الرئيسة (62.3 و62.8 نورة رئيسة.نبات-1) وعدد النورات الثانوية (14.9 و15.2 نورة ثانوية.نورة رئيسة-1) وعدد الثمار (16.0 و17.0 ثمرة. نورة ثانوية-1) وحاصل الثمار (993.3 و1008.1 كغم.هـــ-1) للموسمين، بالتتابع قياسا بالمعاملات الأخرى. كما اشارت النتائج إلى عدم وجود فروق معنوية بين مستويي التسميد البوتاسي 100 و200 كغم K2O.هــ-1 في أغلب الصفات المدروسة. اعطت المعاملة 100 كغم K2O.هـــ-1 أعلى النتائج لارتفاع النبات (102.6 و104.0 سم) وعدد الأفرع (12.9 و13.2 فرع.نبات-1) وعدد النورات الرئيسة (59.4 و59.7 نورة رئيسة.نبات-1) وعدد النورات الثانوية (14.2 و14.5 نورة ثانوية. نورة رئيسة-1) وعدد الثمار (15.9 و16.6 ثمرة. نورة ثانوية-1) وحاصل الثمار (951.0 و964.4 كغم.هـــــ-1) للموسمين، بالتتابع قياسا بمعاملة المقارنة. كان التداخل معنويا بين عاملي الدراسة لأغلب الصفات المدروسة، إذ سجلت التوليفة 80 كغم P2O5.هـــ-1 مع 100 كغم K2O.هــ-1 قيما للتداخل لم تختلف معنويا عن التوليفة 80 كغم P2O5.هــ-1 مع 200 كغم K2O.هــ-1 للموسمين، بالتتابع. نوصي بإضافة 80 كغم P2O5.ه-1 إلى نبات الكراوية, إذ حققت هذه الكمية أفضل النتائج لجميع الصفات المدروسة, فضلا عن تقليل كمية التسميد البوتاسي المضافة 50% للحصول على حاصل مماثل للذي يمكن الحصول عليه عند إضافة 200 كغم K2O.هــ-1.


Article
EFFECT OF SALT STRESS ON GERMINATION ATTRIBUTES IN MAIZE
تأثير الاجهاد الملحي في خصائص إنبات الذرة الصفراء

Loading...
Loading...
Abstract

Water and soil salinity, in arid and semi-arid zone, is considered as one of upper most important problems that affect plant growth and development, particularly at the stage of germination and seedling growth. Therefore, this study aimed to determine the physiological changes in the viability and vigour of seeds under salt stress in maize (cv. 5018). Several concentrations (0, 21, 42, 63 and 84 mM of sodium chloride) were used. The experiment was conducted according to completely randomize design with five replications, in the laboratories of Department of Field Crops, College of Agriculture, University of Baghdad, 2012-2013. The outcome results showed certain significant differences by sodium chloride concentrations on most studied attributes. The values of each one of last day germination (3.6, 5.0, 6.4 and 6.8 day), and mean germination time (1.5, 7.3, 4.0 and 4.8 day) were increased when sodium chloride concentrations increased (0, 21, 42 and 63 mM) respectively, and the lowest value was at control treatment. Also, the values of each one of germination percentage as first count (68.4, 34.7, 9.2 and 4.8%), germination percentage as final count (84.1, 54.9, 19.2 and 13.6%), coefficient of velocity of germination (68.2, 27.1, 25.1 and 20.9 %.day-1), germination rate index (31.1, 8.7, 7.3 and 3.2 %.day-1), fresh and dry weight of plumula were decreased when sodium chloride concentrations increased, and the highest value was at control treatment. Germination didn't occur at 84 Mm of sodium chloride. There was positive significant relationship between most studied attributes (germination percentage as first and final count, coefficient of velocity of germination, germination rate index, fresh and dry weight of plumula). We concluded increasing of sodium chloride concentration in germination media lead to reduce germination percentage or completely inhibited at 84 Mm of sodium chloride. We recommend conducting further tests on several varieties of maize to know the nature of the general behavior of the attributes of germination and seedling growth over different a biotic stresses.تعد الملوحة في المناطق الجافة وشبه الجافة احد اهم المشاكل التي تؤثر سلبا في نمو وتطور النبات سيما في مرحلة الانبات ونمو البادرة، لذا هدفت هذه الدراسة الى معرفة التغيرات الفسيولوجية في حيوية وقوة البذور تحت الاجهاد الملحي في الذرة الصفراء (صنف 5018). استخدمت عدة تراكيز (0 و21 و42 و63 و84 ملي مولار من كلوريد الصوديوم). نفذت التجربة وفق تصميم تام التعشية، بخمسة مكررات، في مختبرات قسم المحاصيل الحقلية– كلية الزراعة– جامعة بغداد 2012-2013. اظهرت النتائج وجود فروق معنوية بتأثير تراكيز كلوريد الصوديوم في جميع الصفات المدروسة، إذ ازدادت قيم كل من اليوم الاخير للإنبات (3.6 و5.0 و6.4 و6.8) يوم ومتوسط زمن الانبات (1.5 و3.7 و4.0 و4.8) يوم مع زيادة تركيز كلوريد الصوديوم (0 و21 و42 و63 ملي مولار) بالتتابع، وكانت اقل القيم عند معاملة المقارنة. كذلك انخفضت قيم كل من نسبة الانبات في العد الاول (68.4 و34.7 و9.2 و4.8) % ونسبة الانبات في العد النهائي (84.1 و54.9 و19.2 و13.6) % ومعامل سرعة الانبات (68.2 و27.1 و25.1 و20.9) %.يوم-1 ودليل معدل الانبات (31.1 و8.7 و7.3 و3.2) %.يوم-1 والوزن الطري والجاف للرويشة مع زيادة تركيز كلوريد الصوديوم، وكانت اعلى القيم عند معاملة المقارنة، ولم يحدث اي إنبات عند التركيز 84 ملي مولار من كلوريد الصوديوم. كما ظهرت علاقة ارتباط معنوية موجبة بين اغلب الصفات المدروسة (نسبة الانبات في العدين الاول والنهائي ومعامل سرعة الانبات ودليل معدل الانبات والوزنين الطري والجاف للرويشة). نستنتج ان زيادة تركيز كلوريد الصوديوم في وسط الانبات يؤدي الى تدهور نسبة الانبات والذي قد يثبط تماماً عند التركيز 84 ملي مولار من كلوريد الصوديوم. نوصي بإجراء المزيد من الاختبارات على عدة اصناف من الذرة الصفراء لمعرفة طبيعة السلوك العام لخصائص الانبات ونمو البادرة تحت الاجهادات البيئية المختلفة.


Article
EFFECT OF SOILS CONTAMINATED WITH DU IN THE PHYSICAL CHARACTERISTICS FOR TOBACCO
تأثير الترب الملوثة باليورانيوم المنضب في الصفات الفيزيائية للتبغ

Loading...
Loading...
Abstract

Trail conducted in Greenhouse at farm of Field of Crop Dept. College of Agriculture-University of Baghdad, During 2010 and 2011. The aim was to study the absorption and canalization of Uranium-238 and effect on physical characteristics of the plant. Three varieties of Tobacco was used {Criolo (A1), Habana (A2)} for cigar, and SH (A3) for cigarette with two doses of polluted soil {B2 (low dose) 1 kg of polluted soil and B2 (high dose) 2kg of polluted soil} in addition to control treatment (B1). Design of experiment was systematic arrangement of whole plots according to randomized complete block design (RCBD) with three replicates. Data showed that (SH vr.) superior 34% on (Habana vr.) and 26% on (Criolo vr.) in leaf number and Criolo vr. superior in leaf area with 0.08 m2 in the first year, SH vr. and Habana vr. Superior in leaf weight on Criolo vr. 19.2% and 17.2%, respectively. Control treatment superior in leaf number on high dose treatment 24%, and on low dose treatment 23% and in leaf area and gave 0.34 m2 in the first year, while in the second year, high dose not superior in leaf area of plant m2 and in absorption of Uranium-238 and was 227 the Bq.kg-1 while low dose 103 Bq.kg-1 and control 3 Bq.kg_1. In the second year the conclusion of this study was the effect absorber magnitude nuclear radiation of soil contamination in different type tobacco and ability that effect this soil in physical plant conclusion type Habana was the best in absorption of Thorium-234 and was 115.1 Bq.kg-1 .اجريت تجربة لدراسة الخواص الفيزيائية لاصناف من تبغ السيكار والسيكاير بتأثير جرع مختلفة من الترب الملوثة باليورانيوم-238 بهدف معرفة مقدار امتصاص النظائر المشعة من الترب الملوثة باختلاف أصناف التبغ وقابلية تأثير هذه الترب في صفات النبات الفيزيائية وبيان أفضل الأصناف في امتصاص وتجميع نظير اليورانيوم-238 ونظائر سلسلة تحلله ومدى تأثير هذا النظير في صفات النبات الفيزيائية. نفذت التجربة داخل البيت المغطى بالنايلون في الحقل التابع لقسم المحاصيل الحقلية-كلية الزراعة-جامعة بغداد/أبو غريب للسنتين 2010 و2011. استخدمت ثلاثة أصناف من التبغ، صنفان يصلحان لعمل السيكار هما هافانا (Habana) والمرمز له A1وكرايولو (Craiolo) والمرمز له A2وصنف SHالذي يصلح لعمل السيكاير والمرمز له A3 وجرعتان من الترب الملوثة وهما الجرعة الواطئة (B2) 1 كغم تربة ملوثة والجرعة العالية (B3) 2 كغم تربة ملوثة فضلا عن معاملة المقارنة (B1 من دون تلوث). استخدم ترتيب التوزيع النظامي للألواح على وفق تصميم القطاعات الكاملة المعشاة وبثلاثة مكررات. اوضحت نتائج البحث أن الترب الملوثة باليورانيوم كان تأثيرها مختلفا في الاصناف وظهر تفوق معنوي للأصناف في عدد الأوراق للسنة الأولى, إذ تفوق الصنف SH على الصنف هافانا بنسبة 34% وعلى الصنف كرايولو 26%. ظهرت فروق معنوية في المساحة الورقية للسنة الأولى, إذ تفوق الصنف كرايولو الذي اعطى 0.08 م2 على الصنفين الأخرين. كما بين وزن وحدة المساحة الورقية وجود فروق معنوية بين الأصناف خلال السنة الأولى وتفوق SH على الصنف كرايولو بنسبة 19.2% كما تفوق الصنف هافانا على الصنف كرايولو بنسبة 17.2%. تفوقت معاملة المقارنة للسنة الأولى في عدد الأوراق على الجرعة العالية بنسبة 24% والجرعة الواطئة بنسبة 23%، وتفوقت معاملة المقارنة في المساحة الورقية للسنة الأولى فاعطت 0.34 م2 أما في السنة الثانية فلم يظهر تفوق للجرعة العالية في المساحة الورقية للنبات. كما تفوق النبات في امتصاص نظير اليورانيوم–238 للجرعة العالية 227 بيكرل.كغم-1 على الجرعة الواطئة 103 بيكرل.كغم-1 ومعاملة المقارنة 3 بيكرل.كغم-1 في السنة الثانية. نستنتج أن الصنف هافانا كان أفضل الأصناف في امتصاص وتجميع نظير الثوريوم–234 وقد اعطى 115.1 بيكرل.كغم-1.


Article
IMPACT COMPETITION IN RICE GROWTH AND PRODUCTIVITY
أثر المنافسة في نمو وإنتاجية الرز

Loading...
Loading...
Abstract

A field experiment was conducted at Mushkab Rice Research Station for State Broad for Agricultural Researches during 2009 and 2010. The aims of the researches to investigate the impact of plant competition (through of transplanting spacings and number of seedlings per hill) in growth and yield of Furat-1 rice variety. Factorial experiment set out in RCBD with three replicates. Spacing included 10, 15 and 20 cm and 1, 2, 3 and 4 seedlings per hill. Statistical results showed that increasing plant density by narrow spacing caused a significant reduction in number of days from transplanting to 50% anthesis, number of days from transplanting to physiological maturity, plant height, panicle length, number of grain per panicle, grain weight and harvest index, on the other hand increased of number of panicles.m2, paddy yield, sterility percentage and biological yield. Increasing number of seedling per hill contribute in increasing of number of days from transplanting to 50% anthesis , number of days from transplanting to physiological maturity, plant height, number of panicles.m2, sterility percentage, paddy yield, biological yield and harvest index, while caused disincrements in panicle length, number of grain per panicle, grain weight.There was a significant interaction between spacings and number of seedling per hill in all characteristics studied, reference that highest paddy yield was attained at 10 cm spacing with 2-3 seedlings per hill, yield around from 6.8-6.98 ton.ha-1. Can be concluded to improve growth Furat-1 rice variety by narrow spacing (10 cm) with increasing number of seedlings per hill even 3 seedlings to attain optimal population density ensure higher yield.نفذت تجربة حقلية في محطة ابحاث الرز في المشخاب التابعة للهيئة العامة للبحوث الزراعية خلال عام 2009 و2010 بهدف دراسة اثر المنافسة (من خلال التحكم بمسافات الشتال وعدد النباتات في الجورة) في نمو وحاصل صنف الرز فرات 1. استخدم ترتيب التجارب العاملية على وفق تصميم القطاعات الكاملة المعشاة بثلاثة مكررات. استخدمت ثلاث مسافات شتال 10 و15 و20 سم بين شتلة وأخرى واربعة مستويات من عدد الشتلات بالجورة (1 و2 و3 و4) نبات.جورة-1. أشارت النتائج التحليل الاحصائي إلى ان زيادة الكثافة النباتية بتقليص مسافة الشتال أدت إلى خفض عدد الأيام من الزراعة إلى 50% تزهير وعدد الأيام من الشتال حتى النضج الفسيولوجي وارتفاع النبات وطول الدالية وعدد الحبوب للدالية ووزن الحبة ودليل الحصاد، فيما ازداد عدد الداليات.م-2 وحاصل الحبوب والحاصل البايولوجي ونسبة عدم الخصب. ادت زيادة عدد النباتات بالجورة إلى زيادة عدد الأيام من الشتال إلى 50% تزهير وعدد الأيام من الشتال إلى النضج الفسيولوجي وارتفاع النبات وعدد الداليات.م-2 ونسبة عدم الخصب وحاصل الحبوب والحاصل البايولوجي ودليل الحصاد، بينما انخفض طول الدالية وعدد الحبوب للدالية ووزن الحبة. حصل تداخل معتوي في الصفات المدروسة جميعها وقد أحرز أعلى حاصل حبوب عند المسافة 10 سم مع شتلتين أو ثلاث شتلات للجورة, إذ تراوح بين 6.80-6.98 طن.هـ-1. لذا يمكن ان نوصي بزراعة الصنف فرات 1 بالمسافة الضيقة (10 سم) مع امكانية زيادة عدد النبات بالجورة حتى 3 نبات وذلك لإحراز كثافة نباتية مثالية تعطي أعلى حاصل.

Table of content: volume:45 issue:7 - special issue