Table of content

Engineering and Technology Journal

مجلة الهندسة والتكنولوجيا

ISSN: 16816900 24120758
Publisher: University of Technology
Faculty: Presidency of the university or centers
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

The Journal aims to disseminate knowledge in the fields of Engineering, Technology and Sciences .All the researches will submit to the scientific evaluation procedures of publishing and documentation. The journal under takes only the publishing of the new researches that had not been published previously on other journals or debated in conferences.

The Instructions of Submitting The Research to Scientific Evaluation:
a- The research should be Submitted in 4 copies in Arabic or English Languages, auther's name should be eliminated from 2 copies only. The abstract should be typed on the front page not exceeding (150 words) in both Arabic and English on size (A4) sheet. Pages should be numbered and not more than (15) page.
b- The researcher should fill a declaration form which states that he doesn't publish the research during the evaluation period. He must give his full address phone number and e-mail.

Firstly- The author should pay a fee of (ID55000) when he submits the research and a fee of (ID55000) when the research is accepted .These fees are obligatory for all. The sum cannot be reimbursed in any case.
Secondly- The annual subscription in the journal inside Iraq is ID250000) Iraqi dinar, and outside Iraq is (us $250) abroad.
____________________________________________
____________________________________________
Engineering and Technology Journal
Publication Ethics
The publication of science and technology include thorough, methodical and complete processes by publishers and editors which have to be handled efficiently and proficiently. To sustain high ethical values of publication, publishers attempt to work intimately at all times with editors, authors, and peer-reviewers. The ethics statement for the Engineering & Technology Journal is based on those issued by the Committee on Publication Ethics (COPE) Code of Conduct guidelines available at www.publicationethics.org. The basic publishing ethics involved in the publishing process can be summarized as follows:

Reviewers’ Responsibilities
The responsibilities of the reviewers can be identified as:
• To provide a detailed, effective, and unbiased evaluation in promptly on the scientific content of the work.
• To indicate whether the writing is relevant, brief and clear and evaluating the originality and scientific accuracy of the submitted paper.
• To maintain the confidentiality of the complete review process.
• To inform the journal editor about any financial or personal conflict of interest and reject to review the manuscript when a possibility of such a conflict exists.
• To inform the journal editor of any ethical concerns in their evaluation of submitted manuscripts; such as any violation of ethical treatment of animal or human subjects or any considerable similarity between the previously published article and any reviewed manuscript.

Authors’ Responsibilities
The responsibilities of the authors can be described as:
• To assure that all the work reported in the manuscript must be original and free from any plagiarism.
• To make confident that the submitted work should not have been published elsewhere or submitted to any other journal(s) at the same time.
• To explicitly acknowledge any potential conflict of interest.
• The author(s) must give proper acknowledgments to other work reported (individual/company/institution). Permission must be obtained from any content used from other sources.
• It is important to note that only those who have made any substantial contribution to the interpretation or composition of the submitted work should be listed as ‘Authors’. On the other hand, other contributors should be mentioned as ‘co-authors’.

Publishers’ Responsibilities
The responsibilities of the Engineering & Technology Journal can be defined as:
• Engineering & Technology Journal is committed to working with journal editors, defining clearly their relevant roles, in order to ensure appropriate decisions regarding publication procedures and maintaining the transparency of editorial decisions.
• Engineering & Technology Journal guarantees the integrity autonomy and originality of each published article concerning:
o publication and research funding
o publication ethics and integrity
o conflicts of interest
o confidentiality
o authorship
o article modifications
o timely release of content.
____________________________________________
____________________________________________

ENGINEERING AND TECHNOLOGY JOURNAL
Scientific Refereed Journal Issued by University of Technology, IRAQ
COPYRIGHT AGREEMENT

The following assignment of copyright, executed and signed by the Author, is required with each manuscript submission. If the article is a “work made for hire”, the employer must sign it. The Author warrants that he/she has full power to make this agreement on behalf of himself and all his co-authors.
To the extent transferable, copyright in and of the undersigned, Author’s article titled:
************************************************************************by: *************************************************Reference ID: ******* submitted to the Engineering and Technology Journal is hereby assigned for publication.
In consideration of the acceptance of the Article for publication, the Author assigns to the Journal with full title guarantee, all copyrights, rights in the nature of copyright, and all other intellectual property rights in the Article throughout the world (present and future, and including all renewals, extensions, revivals, restorations and accrued rights of action).
The Author represents that he is the author and proprietor of this Article and that this Article has not heretofore been published in any form. The Author warrants that he has obtained written permission and paid all fees for use of any literary or illustration material for which rights are held by others. The Author agrees to hold the Editor(s)/Publisher harmless against any suit, demand, claim or recovery, finally sustained, by reason of any violation of proprietary right or copyright, or any unlawful matter contained in this article:



Signature: Date:
Name of Author:
Institution or Company:

Loading...
Contact info

جمهورية العراق –بغداد
الجامعة التكنولوجية- مجلة الهندسة والتكنولوجيا- ص.ب. 35010
Email: etj@uotechnology.edu.iq
____________________________________________
Journal website:
http://uotechnology.edu.iq/tec_magaz/EN/index.htm
____________________________________________
Republic of Iraq, Baghdad
University of Technology, Engineering & Technology Journal.
P.O.Box.35010
Email: etj@uotechnology.edu.iq

Email: uot_magaz@yahoo.com
__________________________________________
__________________________________________

Google Scholar Citations:
________________________
https://scholar.google.com/citations?user=w1aCAoMAAAAJ&hl=en

Table of content: 2014 volume:32 issue:11 Part (A) Engineering

Article
The Visible and The Nvisible in Architecture: A study of Visibility-invisibility Duet and its Effect on Meaning in Architecture
الظاھر والمخفي في العمارة (دراسة الإظھار / الإخفاء كثنائیة وأثرھا على المعنى في العمارة)

Loading...
Loading...
Abstract

The importance of invisibility lies in the fact that it is a significant means to convey doubt and uncertainty which the consumer looks for before achieving full satisfaction. Moreover, the terms were presented as opposites, and have been studied separately or as a duet in many architectural surveys. However, those studies lacked a clear definition of the terms and the nature of transition between them as well as the meaning conveyed and how the consumer receives it. This generates the research problem which is "the lack of perception of the relationship between the visible and the invisible in architecture and its effect of the meaning". Thus, the research objective is “stating the connection between the visible and the invisible and its effect on the meaning”. The research falls in five parts, the first of which presents the definition of both terms (visibility and invisibility) and how they work as a duet. Besides, it derives a duet sample diagram which presents a group of mixed cases (visible invisibility, visibility and invisibility at the same time, and invisible visibility). The second part shows the direct and indirect architectural studies and a discusses the cases in the duet diagram; in addition to that, it analyzes the cases in which they appear (like the case of visibility that trigger invisible visibility, and the gradual transformation). The third part offers a final form of the diagram and analyzes its numerous features. The diagram also surveys its relation to the materialistic and immaterialistic, the external and internal effects, the visible and the invisible, the ideologic and material aspects, and the direct and gradual change among the stages of the diagram. The fourth part presents the analysis of two architectural examples to test the accuracy of the resulting diagram. Finally, there is the discussion of the results and a display of final conclusions.برز مفهوم الإخفاء كأحد وسائل تحقيق متعة من خلال الشك وعدم اليقين الذي يبحث عنه المتلقي في ما يراه قبل الوصول إلى حالة القناعة التامة. كما برز الإظهار كمفهوم مقابل للإخفاء في العديد من الطروحات المعمارية التي تناقش حالاتهما منفردين أو بشكل علاقة ثنائية تجمعهما معاً ليؤثر أحدهما على الآخر وعلى قراءات المعنى، ولكن تلك الطروحات إفتقدت تعريفاً شاملاً للمفهومين في العمارة وطبيعة الإنتقالات بينهما، فضلاً عن إفتقادها إلى بيان تأثير ذلك على المعنى وكيفية إدراكه من قبل المتلقي. ومن هنا تحددت المشكلة البحثية بـ(عدم وجود تصور كافٍ يوضح طبيعة العلاقة بين الظاهر والمخفي في العمارة وأثره على المعنى)، وهدفه بـ(توضيح طبيعة العلاقة بين الظاهر والمخفي في العمارة وأثره على المعنى)، أما المنهج فتحدد بخمسة مراحل؛ أولاً: التعرف على كل من مفهومي الإخفاء والإظهار ودراسة العلاقة بينهما كثنائية، ظهر منها مجموعة من الحالات البينية هي (الاخفاء الظاهر، الإخفاء والاظهار معاً، والاظهار المخفي) تم بيانها في مخطط أولي لثنائية الإخفاء والإظهار، ثانياً: عرض الطروحات المعمارية التي تناقش الثنائية بشكل مباشر وغير مباشر ثم مناقشة الحالات التي تظهر على مخطط الثنائية (كحالة الاظهار الذي يثير إخفاءاً ظاهراً، والإنتقالات المتدرجة)، ثالثاً: إشتقاق المخطط بشكله النهائي بناءاً على ما ظهر في الدراسات وبيان خصائصه المتعددة بالعلاقة مع (المادي واللا مادي، التأثير الخارجي والذاتي، المرئي واللا مرئي، الجانب الفكري والمادي، والإنتقال المباشر والمتدرج بين مراحل المخطط)، رابعاً: إختبار المخططات الناتجة بتطبيقها على عينتين منتخبتين وصفياً وتحليلياً، خامساً: مناقشة نتائج وطرح الإستنتاجات النهائية للبحث.


Article
Documentation Concept in Architecture “Documentation and Analytic Study of Foreigner’s Architecture in Basra City”
مفھوم التوثیق في العمارة " دراسة توثیقیة لعمارة الاجانب في مدینة البصرة"

Loading...
Loading...
Abstract

It has been noted that many distinguished buildings are neglected and sometimes destroyed due to misuse, carelessness or environmental factors. Some of these buildings contain evidence of architectural merits that form part of the national heritage. Documentation of architectural significant buildings is essential and vital for preservation and conservation purposes. Such documentation must be systematic, accurate and true in representing distinctive qualities; and must follow an appropriate procedures. This paper reviews relevant literature which relates to documentation procedures and tries to apply it to various merited buildings in the city of Basra (1914-1958) when many buildings were built by none-Iraqi architects. It was evident that no study was conducted to list these buildings, especially the major landmarks in Basra. It sets parameters for methodological documentation and applies to various examples in Basra which was affected by colonial style in this period. The paper presents,also,various findings relevant to this issue. هنالك مباني لها قيمه معماريه مميزه تتعرض للاندثار والزوال لاسباب ترتبط بالاهمال وسوء الاستعمال او لاسباب ترتبط بالجوانب المناخيه وغيرها من العوامل. ولغرض الحفاظ على تلك المباني لما تمثله من خزين ثقافي ومعماري, ما يتطلب توثيق تلك المباني بطرق اكاديميه وعلميه. وبذلك يمثل مفهوم التوثيق بشكل عام وفي العمارة بشكل خاص المحور العام للبحث. وقد تم التطرق الى مجموعه من الدراسات والطروحات السابقه المرتبطه بتوثيق العمارة عموماً وعمارة الاجانب بصورة خاصة, كذلك مجموعة من الدراسات والطروحات السابقه الخاصة بالعمارة في مدينة البصرة ومن خلال نقدها برزت المشكلة العامة للبحث والمتمثلة "بعدم وجود توثيق متكامل وبصور علمية لابنية عمارة الاجانب في مدينة البصرة للفترة من (1914-1958)", اما المشكلة البحثية فبرزت من خلال النقص المعرفي في السمات والمعالجات التصميمية المستخدمة في عمارة الاجانب في مدينة البصرة للفتره (1914-1958). لذلك فقد تم التركيز على المستوى المعماري (المبنى المفرد), تمت دراسة تاثير الاستعمار على العمارة لمدينة البصرة وبيان ابرز المتغيرات الحاصله عليها. بهذا فقد حقق البحث توثيق مجموعة من الابنية التي تشكل جزءاً مهماً من تراث البصرة وفق اسلوب علمي بطرح البحث إسلوباً لتوثيق البعض منها. توصل البحث الى مجموعه من الاستنتاجات من اهمها المعالجات التصميمة لعمارة الاجانب في مدينة البصرة التي تركت اثراً لعمارة هذه المدينة بعد 1958.[24]


Article
Design of Trajectory Tracking Controller for a Differential- Drive Mobile Robot Platform Based on Integral Control
تصميم مسيطر متتبع للمسار لمنصة روبوت متحركة ذات محرك فرقي بالاعتماد على السيطرة التكاملية

Authors: Siba M. Sharef --- Firas A. Raheem --- Laith K. Majeed
Pages: 2587-2607
Loading...
Loading...
Abstract

Atrajectory tracking controller based on integral control technique for the wheeled differential mobile robot using the kinematic model is proposed in this paper. The proposed controller design is achieved by using the nonlinear kinematics model of the mobile robot which is being transformed to a nonlinear error model by shifting its states to the origin and by adding a dummy integral control state variables that are augmented with the nonlinear error model, the model became ready to be used to design a controller. The nonlinear controller which will enforce the system dynamics to follow the desired trajectory guarantee that the steering control system of the mobile robot will behave as a second order reference model with specified natural frequency and damping ratio is being selected by the designer, and the average speed control system will behave as a first order reference model with specified time constant chosen by the designer. The simulation results which is achieved by using MATLAB Rev. (14.9 2009b) show the potential of the proposed controller to track the mobile robot to the desired trajectory with very slight error.في هذا البحث تم تصميم مسيطر متتبع للمسار بالاعتماد على تقنية السيطرة التكاملية للسيطرة على منصة روبوت متحركة ذات محرك فرقي. وقد تم إنجاز تصميم المسيطر باستخدام النموذج الرياضي الحركي اللا خطي المجرد لمنصة الروبوت المتحرك والذي تم تحويله إلى نموذج الخطأ اللا خطي وذلك بتحريك الحالات إلى نقطة الأصل ، ومن ثم بإضافة حالات السيطرة التكاملية الوهمية التي تم دمجها مع النموذج الرياضي أصبح النموذج الرياضي جاهزاً لغرض تصميم المسيطر. أن المسيطرة اللا خطي الذي سوف يجبر ديناميكية نظام الروبوت المتحرك لإتباع المسار المطلوب سوف يضمن أن نظام السيطرة الموجه لمنصة الروبوت المتحرك سوف يتصرف كنموذج رياضي من الدرجة الثانية مع تحديد التردد الطبيعي ونسبة التخميد من قبل المصمم ، وكذلك يضمن أيضاً أن نظام السيطرة على معدل السرعة لمنصة الروبوت سوف يتصرف كنموذج من الدرجة الأولى مع تحديد الثابت الزمني من قبل المصمم أيضاَ. أن نتائج المحاكاة التي تم انجازها باستخدام برنامج ماتلاب (14.9 2009b) تظهر إمكانية الروبوت لجعل منصة الروبوت المتحرك يتبع المسار المطلوب مع نسبة خطاً جداً قليلة.


Article
The Effect of Machine Vibration on the Settlement and Excess Pore Water Pressure in Saturated Sand
تاثيراهتزاز الماكنة على الهطول وضغط ماء المسام الفائض للتربة الرملية المشبعة

Loading...
Loading...
Abstract

This paper focuses on the effect of machine vibration on the variation of excess pore water pressure and settlement of saturated sand. A special setup is designed and manufactures to simulate the vertical vibration of the machine. A total number of 36 model tests are conducted on sand using three relative densities (35, 60 and 85%) representing loose, medium and dense sand respectively. These tests were performed on saturated sand, and tested under dynamic load. Different load amplitudes (0.4, 0.6 and 0.8 kN) and different frequencies (0.16, 0.5, 1 and 2 Hz) were used. The results show that, the settlement in saturated sand under vibrating load increases with increasing load amplitude while it decreases with increasing frequency and relative density, but the rate of settlement decreases as the load increment increases. The maximum increase in settlement ratio reaches about 36% when the load amplitude changes from 0.4 to 0.6 kN while it is only 21% when the load amplitude changes from 0.6 to 0.8 kN. The excess pore water pressure increases with increasing the load amplitude, frequency and relative density. The rate of change in excess pore water pressure increases about 30% as the load amplitude increases from 0.4 kN to 0.6 kN while it increases only 21 % when the load amplitude increases from 0.6 kN to 0.8 kN under the same frequency and relative density. هذا البحث تركز على تاثير اهتزاز الماكنة على تغير ضغط الماء المسام الفائض والهطول في الرمل المشبع, تم تصميم وتصنيع منضمومة خاصة لتمثيل الاهتزاز العمودي للماكنة. بلغ مجموع الفحوصات التي انجزت في هذا البحث ٣٦فحصا استخدمت فيها ثلاث كثافات نسبية (٣٥,٦٠و٨٥%) والتي تمثل التربة الضعيفة, المتوسطة والقوية على التوالي. هذة الفحوصات انجزت على تربة رملية مشبعة وتحت تاثير الحمل الديناميكي .استخدم في الفحوصات احمال ديناميكية وهي (۰٫٤,٠٫٦و٨,۰) كيلو نيوتن وبترددات مختلفة (٫١٦.,٠٫٥,١و٢) هيرتز. اظهرت النتائج ان الهطول في الترب المشبعة وتحت تأثير الحمل الديناميكي يزداد مع زيادة الحمل المسلط بينما يقل مع زيادة التردد و الكثافةالنسبية. ولكن معدل الهطول يقل مع زيادة الحمل . ان اعلى زيادة في معدل الهطول بلغ حوالي ٣٦% عندما يتغير الحمل من ۰٫٤ الى ٠٫٦ كيلونيوتن ولكن هذه الزيادة تصل ٢١% عندما يتغير الحمل من ٠٫٦ الى ٨,٠كيلونيوتن ان ضغط ماء المسام الفائض يزداد بزيادة مقدار كل من الحمل الديناميكي والتردد والكثافة النسبية. ان معدل التغير في ضغط الماء الفائض يزداد بحدود ٣۰% عندما يتغير الحمل من ۰٫٤ الى ٠٫٦ كيلونيوتن بينما تصل الزيادة الى ٢١% عندما يتغير الحمل من ٠٫٦ الى ٨,٠ كيليونيوتن تحت نفس التردد والكثافة النسبية


Article
Design and Implementations of a Mobile Target Tracking System Using FPGA
تصميم وتنفيذ نظام تتبع للهدف المتحرك باستخدام الFPGA

Authors: Laiyth M. Al-Rawi --- Dhafer R. Zaghar --- Ekhlas H. Karam
Pages: 2627-2647
Loading...
Loading...
Abstract

The design and implementations of a mobile target tracking system using field-programmable gate array (FPGA) are presented in this work. The idea of variable dimension (VD) filter which is used for tracking the nonmaneuver and maneuvering target is simplified and demonstrated by the FPGA implementations. In general, the VD filter consist of two different Kalman filter dimensions and the fading memory detection scheme. In this tracking algorithm, the first Kalman filter is operates in its normal mode in the absence of any maneuvers, at same time, from the property of the innovation sequence and state estimates of this filter, the fading memory detector switch is used to determine that a maneuver is occurring, once a maneuver is detected the second augmented Kalman filter which uses a different state model is used to track the target in maneuvering motion course. In this paper, the single Kalman filter is used to replace the second augmented filter of the VD algorithm, in this case when the maneuver is occur, the single filter is used in parallel with the first Kalman filter to track the target in maneuvering motion course without modifying the operation of the first Kalman filter. This step will simplified and reduce the calculation of the VD filter.The implementation for this system using FPGA will discuss in details, it will resulted to implement a low cost and mobile tracking system with high flexibility. Many of the general results presented in this paper are also useful for performance evaluation of this simplified variable dimension (SVD) filter algorithm as a compared with the VD filter algorithm. في هذا العمل تم عرض التصميم والتنفيذ لنظام تتبع الهدف المتحرك باستخدام بوابة مجموعة الميدان للبرمجة (FPGA). حيث ان فكرة البعد المتغير (VD) مرشح الذي يستخدم لتتبع لهدف المناور وغير المناورة ا يتم تبسيطه وتعزيزة بواسطة تنفيذ ال FPGA. بشكل عام، مرشح VD يتكون من مرشحي كالمان مختلفين ألابعاد ونظام الكشف fading memory. في خوارزمية التتبع هذه ، مرشح كالمان ألاول يعمل في الوضع العادي في غياب أي مناورات، في الوقت نفسه، من خصائص التقديرات المتسلسله وتخمين الحالة لهذا المرشح، يتم استخدام الكاشف fading memory لتحديد أن مناورة حدثث، بمجرد الكشف عن مناورة فان مرشح كالمان المضاف الثاني والذي يستخدم نموذج مختلف يستعمل لتتبع الهدف خلال فترة المناورة. في هذا البحث, تم استخدام كالمان فلتر المفرد ليحل محل المرشح الثاني المضاف في خوارزمية ال VD ، في هذه الحالة عند حدوث المناورة ، يتم استخدام مرشح كالمان المفرد في نفس الوقت مع مرشح كالمان ألاول لتتبع الهدف خلال فترة المناورة دون تعديل في عمل مرشح كالمان الاول. وهذه الخطوة سوف تبسط وتقلل من حسابات مرشح VD. التنفيذ لهذا النظام باستخدام FPGA سوف يناقش بالتفاصيل، وسوف يؤدي إلى تنفيذ نظام تتبع للهدف المتحرك منخفض التكاليف و ذات مرونة عالية. العديد من النتائج العامة الواردة في هذا البحث هي أيضا مفيدة لتقييم أداء خوارزمية التصفية (SVD) هذه مقارنتا مع خوارزمية التصفية (VD).


Article
Determination of Optimum Tool Design for FSW AA2024- T351
إيجاد التصميم الامثل لعدة لحام الخلط الاحتكاكي لسبيكة الالمنيوم (AA2024-T351)

Loading...
Loading...
Abstract

Friction stir welding is a relatively new joining process, which involves the joining of metals without fusion or filler materials. In this study, the effect of tool pin profile on the mechanical properties of aluminum alloys AA2024-T351 joints produced by FSW was investigated. Four different tool pin profiles were developed, (straight cylindrical, taper cylindrical, triangular, and square) to weld the joints. All the welds were produced perpendicularly to the rolling direction for aluminum alloys. Tensile and bending tests were performed to evaluate the mechanical properties by using computerized universal testing machine. Among the four tools, square pin profile gives better tensile strength (265 MPa), elongation (4.9), maximum bending force (1450 N), and maximum welding efficiency (61%) in terms of tensile strength.اللحام بالخلط الاحتكاكي هو عملية لحام جديدة نسبيا ، والذي يسستلزم لحام المعادن بدون استخدام الانصهار او المواد المالئة. في هذه الدراسة، تم التحقق من تاثير شكل وتد الاداة على الخواص الميكانيكية لسبائك الالمنيوم (AA2024-T351) الملحومة بطريقة لحام الخلط الاحتكاكي. أربعة اشكال وتد الاداة تم تهيئتها ، (اسطواني مستقيم ، اسطواني مسلوب ، مثلث، ومربع) من اجل إجراء عملية اللحام. جميع الوصلات الملحومة تم لحامها بشكل عمودي على اتجاه سحب سبائك الالمنيوم. تم اجراء اختبارات الشد والانحناء لتقييم الخواص الميكانيكية باستخدام ماكنة اختبار مبرمجة عامة. من بين الادوات الاربعة، شكل الوتد المربع يعطي مقاومة الشد الافضل(265 ميكا باسكال)، أقصى قوة إنحناء (1450 نيوتن)، وأقصى كفاءة لحام (61%) بدلالة مقاومة الشد.


Article
Behavior of Aluminum Columns Enhanced with CFRP and Filled by Lightweight Concrete
تصـرف اعمدة الالمنيــوم المعــززة بأليــاف الكاربــون و الممــلوءة بالخرســانة خفيفــة الـوزن

Authors: Sa'ad Fahad Resan
Pages: 2658-2672
Loading...
Loading...
Abstract

An experimental study of composite columns of hollow circular aluminum tubes enhanced with a fibers reinforced polymer (FRP) sheet and filled by lightweight concrete are presented in this paper. The study's scope is introducing and developing lightweight columns to be advantageous in lightweight and size limited structures. The test results discussed the influence of internal and external confinement effectiveness introduced by lightweight concrete and carbon fiber reinforced polymer (CFRP) retrofitting sheet, respectively. The column specimens were subjected to uniform axial compression load. Structural aluminum alloy circular hollow section has been used in this investigation. Carbon fiber reinforced polymer (CFRP) is used to piling aluminum tubes. Light weight expansion clay aggregate (LECA) is used to fabricate light weight concrete filling aluminum tubes. The strengths, shortening displacement, axial strains, lateral strains, and failure modes of columns were presented. The test results indicated that confinement and composite action between the constituent materials resulted in enhanced compressive strength, ductility and energy dissipation capacity of the proposed composite column. Finally, a simplified design equation is proposed to predict the compressive load capacity of this type of composite column.تم اجراء دراسة عملية لبيان تصرف اعمدة دائرية الشكل مكونة من انابيب الالمنيوم المملوءة بالخرسانة خفيفة الوزن والمعززة بألياف الكاربون. ان هدف الدراسة هو تقديم وتطوير اعمدة خفيفة الوزن تكون مفيدة في المنشآت خفيفة الوزن و ذات الفضاءات المحددة. ان النتائج المختبرية ناقشت تأثير التقييد الداخلي بواسطة الخرسانة خفيفة الوزن والتقييد الخارجي بواسطة الياف الكاربون على الاداء الانشائي لهذه الاعمدة. واختبرت جميع النماذج تحت تأثير حمل الانضغاط المحوري. وتم استخدام مقاطع المنيوم انشائية دائرية الشكل بينما الركام المستخدم في صناعة الخرسانة الخفيفة المالئة لأنابيب الالمنيوم هو الركام الخفيف المصنوع من الطين المحروق المنتفخ و المعروف باسم ليكا. وتم تعيين مقاومة الاعمدة للانضغاط, العلاقة بين الحمل والنقص في الطول المحوري, الانفعالات المحورية و الجانبية, و نمط الفشل للأعمدة. ان تأثير التقييد الجانبي و تراكب المواد المختلفة نتج عن زيادة في مقاومة الانضغاط و مقاومة التشوهات اللدنة. كما تم اقتراح معادلة مشتقة من النتائج المختبرية لتحديد تحمل هذا النوع من الاعمدة المركبة.


Article
Experimental Study of The Performance of The Dual Purpose Solar Collector
دراسة عملية لاداء المجمع الشمسي المزدوج الغرض

Authors: Ahmed A. Mohammed Saleh --- Maytham A. Jasim
Pages: 2673-2683
Loading...
Loading...
Abstract

In the present work, experimental study has been done to estimate the performance of solar heating system by air-water (Dual) solar collector. Flat plate dual solar collector with dimensions (120 cm length, 80 cm width and 15 cm thickness) has been used for heating the test space with dimensions (2×2×2.5) m. In this study, the system has been operated in Al-Najaf city with 45o tilt angle to the south. The results obtained that the dual flat plate solar collector daily efficiency is 52.02 %.They also showed the ability to use dual solar collector absorber as heat exchanger in the night to maintain room temperature in the comfort condition for space heating in the winter season. في هذا البحث تم اجراء دراسة عملية لتخمين اداء منظومة تدفئة بالطاقة الشمسية باستخدام مجمع شمسي هوائي مائي (مزدوج) لهذا الغرض . تم استخدام مجمع شمسي مستوي بابعاد 120 سم طول، 80 سم عرض و 15 سم سمك لتدفئة حيز بأبعاد 2 م طول، 2 م عرض و 2.5 م ارتفاع . تم تشغيل هذه المنظومة في مدينة النجف (الكوفة) و بزاوية 45o نحو الجنوب بالنسبة للمجمع الشمسي . لقد بينت النتائج العملية لهذه الدراسة ان الكفاءة اليومية للمجمع الشمسي المزدوج تساوي 52.02% . و كذلك اثبتت النتائج العملية انه من الممكن استخدام هذا النوع من المجمعات الشمسية كمبادل حراري في الليل للحفاظ على درجة حرارة فضاء معين ضمن درجات حرارة الراحة للأنسان كعملية تدفئة في فصل الشتاء.


Article
Real Time Wireless Smart Electrical Energy Meter System
نظام لا سلكي ذكي لقياس الطاقة الكهربائية المستهلكة في الزمن الحقيقي

Authors: MofeedTurky Rashid
Pages: 2684-2699
Loading...
Loading...
Abstract

Real time smart electrical energy meter network is one of the backbones for modern smart grid. It is very critical to have the right technologies for the efficient operation of smart meter network. In this paper, real time wireless smart electrical energy meter system has been designed and implemented which PIC microcontroller is used for real time energy measurements. In this system, all real time energy measurements will be send to base station through ZigBee wireless sensor network (WSN) for managements and monitoring. Also database will be design to record and manage all data and information of consumers.شبكة مقاييس الطاقة الكهربائية الذكية تعتبر واحدة من الاعمدة الفقرية للشبكة الذكية الحديثة لتوزيع الطاقة الكهربائية. ولتشغل شبكة المقاييس الذكية بكفائة عالية فمن المهم استخدام التقنيات الحديثة المناسبة. في هذا البحث، تم تصميم شبكة لا سلكية ذكية لقياس الطاقة الكهربائية في الزمن الحقيقي حيث تم استخدام PIC microcontroller لقياس الطاقة الكهربائية في الزمن الحقيقي. في هذا النظام قرائات الطاقة الكهربائية في الزمن الحقيق سوف يتم ارسالها لا سلكيا باستخدام ZigBee wireless sensor network (WSN) الى المحطة الرئيسية حيثم يتم معالجتها ومراقبتها. كذلك تم تصميم قاعدة بيانات لتخزين وادارة معلومات الزبائن.


Article
Investigating Forward kinematic Analysis of a 5-axes Robotic Manipulator using Denavit-Hartenberg Method and Artificial Neural Network
استقصاء التحليل الحركي الأمامي لإنسان آلي مناول ذو خمسة محاور باستخدام طريقة دينافيت – هارتنبيرغ و الشبكة العصبية الصناعية

Loading...
Loading...
Abstract

Robot Forward kinematic equations' analysis is an essential and important manner to analysis the position and orientation of the end effectors of a robotic manipulator, where in this paper, Denavit-Hartenberg notation and method (D – H) is used to represent the relative kinematic relationships precisely between each two adjacent links of this robot , besides a kind of artificial neural network (ANN) which is known as the supervised learning training sets network is investigated to solve the problem of kinematic analysis of this laboratory five - axes robot, it shows that the using of the artificial intelligence method which is the neural networks had offered the facility of dealing with this non linear robotic system by a simple manner with acceptable faster solution as compared with the traditional forward kinematic equations analysis method .إن تحليل المعادلات الحركية الأمامية للإنسان الآلي هو أسلوب أساسي و مهم لتحليل موقع و اتجاه النهاية المؤثرة للإنسان الآلي المناول , حيث انه في هذه الدراسة تم استخدام ترميز و طريقة دينافيت – هارتنبيرغ لتمثيل العلاقات الحركية النسبية بين كل وصلتين متجاورتين للإنسان الآلي بدقة . إلى جانب ذلك , تم الأخذ بأحد أنواع الشبكات العصبية الصناعية و التي تعرف بشبكة مجموعة المحاولات التعليمية المشرف عليها , لحل مشكلة التحليل الحركي لهذا الإنسان الآلي ألمختبري ذو الخمس درجات لحرية الحركة , و ظهر أن استخدام طريقة الذكاء الاصطناعي متمثلا بالشبكات العصبية وفرت إمكانية التعامل مع منظومة الإنسان الآلي اللاخطية باسلوب مبسط و حل مقبول و سريع مقارنة بطريقة التحليل التقليدي للمعادلات الحركية الأمامية .


Article
Iterative Method of Data Transfer from CAD to CAM Systems for the Profile of Stamping Dies
طريقة تكرارية لنقل البيانات من انظمة التصميم المعان بالحاسوب الى انظمة التصنيع المعان بالحاسوب لنماذج قوالب الطبع

Authors: Ali Abbar Khleif --- Ahmed A. A. Duroobi --- Ali Mohammed
Pages: 2714-2721
Loading...
Loading...
Abstract

A proposal method for data transfer from CAD to CAM program has been investigated in the present work using iterative process for the stamping dies. The Bezier and B-spline equations forcurves and surfaces of n-degree had been derived as a matrix and formulated using MATLAB program, then a computer program had been constructed for the data transfer as a case study. The procedure of converting the profile of stamping dies from CAD program to CAM program without any geometrical distortion had been presented. The implementation of data transfer and the simulation using UGS(UniGraghics Solutions) program observed that the transformation of any complex profile shape from CAD to CAM program done without any distortion in final shape of the profile in CAM program. The present method matched the experimental result conformity and used in short time as compared with other methods. تم تحقيق أسلوب مقترح لنقل البيانات من CAD إلى برنامج CAM في العمل الحالي باستخدام عملية تكرارية لقوالب الختم. معادلات بيزر وبي سبلاينللمنحنيات والأسطحمن الدرجة(n) تم اشتقاقها باستخدام برنامج MATLAB لبناء برنامج كمبيوتر لنقل البيانات كحالة دراسية. قدمت إجراءات تحويل نموذج قالب الختم من برنامج CAD لبرنامج CAM من دون أي تشويه في هندسية الشكل. بينت عملية نقل البيانات والمحاكاة باستخدام برنامج UGS بإمكانيه تحول أي نموذج شكليللأشكال المعقدة من برنامج CAD الى برنامج CAM دون أي تحريف في الشكل النهائي. الأسلوب الحالي يطابقالنتيجة التجريبية واستخدامها في وقت قصير بالمقارنة مع الطرق الأخرى.


Article
Image Based Vehicle Traffic Measurement
اعتماد التصوير في قياس الكثافة المرورية

Authors: Hamid M. Hasan
Pages: 2722-2733
Loading...
Loading...
Abstract

This research deals with measurement of the density of vehicles traffic. The traffic density is estimated from an image captured using the ordinary optical camera. An image processing methods is used and the edge of the objects is extracted. A two dimensional wavelet transform is used as a feature extraction. The extracted features were reduced by Multiple Region Centroid Estimation. A neural network is trained using many sets of images with different Traffic densities then it is used for traffic measurement. A classification rate of 98% can be achieved.يتناول هذا البحث عرض طريقة لقياس الكثافة المرورية للمركبات في الطرق. تتضمن الطريقة تخمين الكثافة المرورية من خلال اخذ صورة بواسطة الكامرا العادية ( الضوئية) . وبواسطة طرق معالجة الصور يتم تحويل الصورة الى شكل اخر يتضمن الحافات لمكونات الصورة فقط. ثم بواسطة خوارزمية (2D-Wavelet) يتم تحديد الخواص المهمة والتي يتم تقليص حجمها بواسطة الطريقة المقترحة ( Multiple Region Centroid Estimation MRCE). ان قياس الكثافة المرورية تم باستخدام شبكة عصبية تم تدريبها على خواص منتزعة من صور لكثافات مرورية مختلفة تم تصنيفها يدويا . ان الشبكة العصبية تقوم بتصنيف الكثافة المرورية بمعدل تصنيف 98%.


Article
Effect of Height to Diameter Ratio on The Behaviour of High Performance Concrete Specimen with Different Shapes under Compression Load
تاثير نسبة الارتفاع للقطرباختلاف الشكل للنموذج على سلوك الخرسانه عالية الاداء تحت احمال الانضغاط

Loading...
Loading...
Abstract

The strength of concrete is considered as the most basic and important material property in the design of reinforced concrete structures. The two standard methods (ASTMC39-03 and BS1881-part 116) for determining the compressive strength of concrete are the testing to failure of cylinder and cube specimens respectively. It has become a problem to use this value as the control specimen sizes and shapes are different from country to another. This study is made to comparison between propose hexagonal specimens with the standard cylindrical one in behaviour of specimens with different sizes under compression load. The new hexagonal specimen has a cross sectional area 4% greater than the cylindrical cross section. The volume of the hexagonal specimen is approximately equal to the cylindrical ones to give a greater uniformity of results. This proposed shape has height to average diameter ratio (H/D) = 1.95. The hexagonal mould has the ease of making a control specimen while avoiding the capping process which is necessary in cylinders and reducing the cost and time it takes to prepare. When the hexagonal specimen cast in horizontal plane so no need for end preparation because the top and bottom surface of the specimen who will be in contact with platen of testing machine, are 100 % levelled and orthogonal to the height of the specimen. Results show that the mean ratio of compressive strength for hexagonal to cylindrical specimen is 0.95.The results of testing specimens show that the compressive strength of the specimen obviously increases with decreasing the ratio of H/D. This behaviour is proving that the hexagonal specimen acts like the standard cylindrical in stress distribution. The using of hexagonal specimen to find the strength of concrete give better factor of safety in structural design that because strength determined from hexagonal specimens will be slightly smaller when compared with results determined from cylindrical and the behaviour of the hexagonal shape is similar to cylindrical one. تعتبر مقاومة التحمل للخرسانه من اهم الخواص التي تعتمد في تصميم المنشاءات الخرسانية المسلحة. وهناك عدة طرق قياسية لتحديد مقاومة التحمل والتي تتفق بطريقة الفحص وهي تحميل النموذج حتى حدوث الفشل النهائي ولكنها تختلف في اعتماد شكل وابعاد العينات المستخدمة في الفحص. فبعضها يختبر عينات مكعبة ( مثل المواصفة البريطانية 1881-part 116BS) والاخر يفضل اختبار عينات اسطوانية (مثل المواصفة الامريكيةC39-03ASTM). تهدف هذه الدراسة للمقارنه بين النموذج المقترح ذو الشكل السداسي مع النموذج القياسي ذو الشكل الاسطواني في السلوك عند التعرض لاحمال الانضغاط مع تغير نسبة الارتفاع الى قطر النموذج. تم اختيار ابعاد العينات السداسية المقطع لتكون مقاربة الى درجة كبيرة لحجم ومساحة مقاطع النماذج الاسطوانة القياسية ليسهل مقارنة النتائج وبيان مدى اعتمادها. ان الشكل السداسي للنموذج المقترح يمتلك 1.95 كنسبة معدل القطر لارتفاع النموذج. تمتاز هذه القوالب الجديدة بخاصية سهولة تصنيع العينات والتي ولاتحتاج الى الجهد والوقت المبذولين في تهيئة النهايات. عند صب النموذج بشكل افقي لن تكون هنالك حاجة الى تهيئة النهايات للفحص وذلك بسبب كون السطح العلوي والسطح السفلي للنموذج واللذين سيكونان بتماس مع صفائح التحميل في جهاز الفحص مستويان بنسبة 100% ومتعامدان مع ارتفاعه. اظهرت نتائج الفحوصات المختبرية ان معدل نسبة مقاومة الانضغاط للنماذج هي 0.95 عند مقارنتها مع النماذج الاسطوانية. ومن الواضح في النتائج ان مقاومة الانضغاط تزداد مع نقصان نسبة الارتفاع للقطر. وهذا السلوك يتشابه مع النماذج الاسطوانية القياسية والذي يثبت كون النموذج السداسي القترح يعمل بشكل مشابه من ناحية توزيع الاجهادات داخل النموذج مع النموذج القياسي (الاسطواني). ان استعمال الشكل السداسي في ايجاد مقاومة الخرسانه يعطي المصمم الانشائي مقدارا اكبر من معامل الامان وذلك كون النتائج المستحصلة من فحص النماذج السداسية هي اقل بمقدار قليل من نتائج المستحصلة من فحص النماذج الاسطوانية.

Keywords


Article
Sliding Mode Controller for Nonlinear System Based on Genetic Algorithm
مسيطرات النمط الأنزلاقي للأنظمة اللا خطية بالأعتماد على الخوارزمية الجينية

Authors: Ahmed Khalaf Hamoudi
Pages: 2745-2759
Loading...
Loading...
Abstract

Sliding Mode Controller (SMC) is a simple and effective method to recognize a robust controller for nonlinear system. It is a strong mathematical tool which gives a nonlinear robust controller with acceptable performance. The chattering phenomenon is the major drawback that sliding mode control suffers from. This phenomenon causes a zigzag motion along the sliding surface. In this work to design SMC, the Saturation function (i.e., boundary layer) has been used instead of the Sign function that was used in classical sliding mode controller in order to reduce the chattering phenomena which are appearing in the sliding mode phase. The genetic algorithms have also been proposed in this work for the parameter selection method of Sliding Mode Controller and the results showed a high speed of the system state for reaching the sliding surface during the reaching phase and a chattering reduction during the sliding phase. A pendulum system has been used for testing the designed sliding mode controller. The simulation results showed good validity of the suggested method. Matlab programming and simulink were adopted for the simulation results.تعتبر طريقة أستخدام مسيطرات النمط الأنزلاقي بسيطة وفعالة للحصول على مسيطر متين وجيد للتعامل مع الأنظمة اللاخطية, وهي طريقة رياضية فعالة تعطي مسيطر متين لا خطي يعطي نتائج ذات خصائص ومواصفات جيدة ومقبولة. وتعتبر ظاهرة التذبذب هي أكثر صفة سيئة تعاني منها أنظمة النمط الأنزلاقي. وتسبب هذه الظاهرة حركة متعرجة على أمتداد السطح الأنزلاقي. في هذا البحث وعند تصميم مسيطرات النمط الأنزلاقي تم أستخدام دالة الأشباع بدلا من دالة الأشارة المستخدمة في أنظمة السيطرة الأنزلاقية التقليدية من أجل تقليل ظاهرة التذبذب التي تظهر في مرحلة الأنزلاق. كذلك تم أقتراح الخوارزمية الجينية في هذا البحث من أجل أختيار العناصر المكونة لمسيطر النمط الأنزلاقي و أظهرت النتائج سرعة عالية لحالة النظام للوصول الى السطح الأنزلاقي خلال مرحلة الوصول وكذلك تقليل في ظاهرة التذبذب في مرحلة الأنزلاق. تم أستخدام نظام البندول لأختبار مسيطر النمط الأنزلاقي الذي تم تصميمه. أن التنفيذ من خلال المحاكاة بالحاسوب أظهر نتائج جيدة وأيجابية للطريقة المقترحة في هذا البحث. لقد تم أستخدام البرمجة بلغة ماتلاب لأيجاد نتائج المحاكاة بأستخدام بالحاسوب.


Article
Effect of the Magnetic Field on the Fuel Consumption of a Spark Ignition Engine
تأثير المجال المغناطيسي على استهلاك الوقود لمحرك إشتعال بالشرر

Authors: Adil Mahmood Salih --- Maythem Mohammed Raheem
Pages: 2760-2772
Loading...
Loading...
Abstract

The present work deals with the effect of the magnetic field on the performance of spark ignition engine. The engine performance was observed by examining the fuel consumption and brake specific fuel consumption for different values of octane number (68, 75, 83 and 85), to find out what sample of octane number is affected by a magnetic field significantly more than the others. The experimental results showed that the fuel of octane number 75 exhibited a reduction in fuel consumption (L/h) up to (11.73%) and (21.48%), and brake specific fuel consumption (Bsfc) up to (11.11%) and (19.9 %), for one and two magnets respectively. Fuel of octane number 83 showed a reduction in fuel consumption (L/h) up to (0.907%) and (2.13%), and for brake specific fuel consumption (Bsfc) up to (0.96%) and (1.83%), for one and two magnets, respectively. For fuel of octane number 85, the reduction in fuel consumption (L/h) was (0.322%), and for brake specific fuel consumption (Bsfc) was (0.47%), for two magnets only. تناولت هذه الدراسة تأثير المجال المغناطيسي على اداء محرك اشتعال بالشرر عن طريق ملاحظة معدل استهلاك الوقود المكبحي النوعي لأربعة نماذج من الوقود مختلف العدد الاوكتاني وهي (68,75,83 and 85) ومعرفة أي نموذج من الوقود هو الاكثر تأثرا عند تسليط المجال المغناطيسي. أظهرت النتائج العملية ان الوقود ذو العدد الاوكتاني 75 أظهر أستجابة لتأثير المجال المغناطيسي إذ انخفض أستهلاك الوقود بنسبة (11.37%) و (21.48%) على التوالي، وأستهلاك الوقود النوعي المكبحي بنسبة (11.11%) و (19.9%) على التوالي، بأستخدام مغناطيس وزوج من المغانط. كما أظهرت النتائج العملية ان الوقود ذو العدد الاوكتاني 83 تأثر بالمجال المغناطيسي بشكل أقل من النموذج السابق إذ انخفض أستهلاك الوقود بنسبة (0.907%) و (2.13%)، و أستهلاك الوقود النوعي المكبحي بنسبة (0.96%) و (1.83%)، بأستخدام مغناطيس واحد وزوج من المغانط على التوالي. أما بالنسبة للوقود ذو العدد الاوكتاني 85 فقد أظهرت النتائج أن تأثير المجال المغناطيسي يكون أقل من سابقيه إذ انخفض أستهلاك الوقود بنسبة (0.322%)، وأستهلاك الوقود النوعي المكبحي بنسبة (0.47%) ولم يلاحظ أي تأثير على الوقود بأستخدام مغناطيس منفرد


Article
Effects of Welding Position, Heat Treatments, and Surface Roughness on the Fatigue Behavior of Welded Aluminum Alloys Using Friction Stir Welding
تأثيرات موقع اللحام, المعاملات الحرارية, وخشونة السطح على سلوك الكلال لسبائك الألمنيوم الملحومة بأستخدام لحام الخلط الأحتكاكي

Loading...
Loading...
Abstract

The present work is aimed to study the fatigue behavior of friction stir welding for the similar and dissimilar joints taking into account the effects of welding position, post welding heat treatments, and surface roughness. The materials were used AA2024T3 and AA6061T6. The maximum welding efficiency achieved at friction stir welding process was 62.8 % of the base metal for the similar 2024-T3 joint, and this value was improved by using post welding heat treatments and reach to 67.9%. Results showed that fatigue strength at 106 cycles depended strongly on welding line position where for welding line at a distance 0.35L from loading side, the reduction in fatigue limit with respect to 2024T3 base material was 45% for similar joint and 58% for dissimilar joints, and for welding line at a distance 0.7 L, the reduction in fatigue strength was 56% for similar joint and 67% for dissimilar joints. While, it was a large reduction in the fatigue strength reaching to 70% in both similar and dissimilar joint for the welding joint at a distance L (i.e at the fixing end). The heat treatments improved the fatigue strength about 31% more than non heat treatments of the similar 2024T3 joint by fsw at 0.7L in high cycle regime. Finally, the non-finishing samples showed a reduction in fatigue strength reaching to 10% more than the finishing samples of the similar 2024T3 joint at 0.7L.يهدف البحث الحالي الى دراسة تصرف الكلال للمفاصل المتماثلة والمتباينة الملحومة بلحام الخلط الأحتكاكي مع الأخذ بنظر الأعتبار تأثير موقع اللحام, المعاملات الحرارية للمفاصل الملحومة, وخشونة السطح. وقد استخدمت سبائك الالمنيوم 2024T3 و 6061T6. بينت النتائج ان أعلى كفائة لحام وصلت الى62.8% لمقطع ملحوم بمواد متشابهة (2024T3) و هذه القيمة ازدادت بعد اجراء المعاملات الحرارية لنفس المقطع ووصلت الى67.9% . أظهرت النتائج أن مقاومة الكلال عند من الدورات تعتمد بقوة على موقع خط اللحام , اذ وجد ان مقاومة الكلال لخط لحام على بعد 0.35L من جهة تسليط القوة كانت 45٪ للمفاصــــــــل المتماثلة (2024T3- 2024T3) و 58٪ للمفاصل المتباينة 2024T3-6061T6)) نسبة الى 2024T3 المادة الأساسية الغير ملحومة. وللعينات التي يكون خط اللحام فيها على بعد 0.7L كان الانخفاض في مقاومة الكلال 56٪ للمفاصل المتماثلة 67% للمفاصل متباينة. في حين، كان هناك انخفاض كبير في مقاومة الكلل تصل إلى 70٪ للمفاصل المتماثلة والمتباينة لموقع اللحام على مسافة L (اي عند نقطة التثبيت). تم تحسين مقاومة الكلال باستخدام المعاملات الحراية لعينات 2024T3 المتماثلة الملحومة تصل الى 31٪ عن نفس العينات التي لم يجرى لها معاملات حراية. أخيرا، كان هناك انخفاض في مقاومة الكلال تصل 10٪ للعينات غير منعمة السطح لعينات 2024T3 المماثلة من العينات المنعمة.


Article
An Experimental Study on Heat Transfer Enhancement for Porous Heat Exchange in Rectangular Duct
دراسة تجريبية لزيادة انتقال الحرارة لتبادل حراري مسامي في مجرى مستطيل المقطع

Authors: Kifah H.Hilal --- Adel M.Saleh --- Muntaha H.Ebraheem
Pages: 2788-2802
Loading...
Loading...
Abstract

Forced convection heat transfer of air in porous rectangular duct was investigated experimentally . The pad consist of (zig-zag ) metallic wire mesh insert with two different porosities ( ε) namely ( 0.97 ) and ( 0.99) .The experiments were carried out for Reynolds number (7682,12497 and 17323 ) and constant heat flux (192,297 and 422 W/m2 ) .The results indicated that Nusselt number was increased with increasing Reynolds number and heat flux but decreased with increasing pad porosity .The Nusselt number in the porous duct was increased up to (144% ) for (ε=0.97) and (72% ) for (ε=0.99) when compared to clear duct at the same tested condition . For optimization between heat transfer enhancement and pad weight added into clear duct , it is found that [ (Nuporous - Nuclear ) / weight of pad ] equal to (84.34 ) and ( 40.49 ) for (ε=0.99 and ε=0.97) respectively and this is good improvement in heat transfer through porous rectangular duct and reducing size and weight of original duct .انتقال الحرارة بالحمل القسري للهواء المار خلال مجرى مسامي مستطيل المقطع تم دراسته عمليا في هذا البحث . تتكون الحشوة من مشبك سلكي معدني متعرج بمسامية تتراوح بين( 0.97 ، 0.99 ) . اجريت التجارب لرقم رينولدز Re) ) ( 17323 , 12497 , 7682 ) وفيض حراري ثابت ( q ) ( 422 , 297 , 192 واط / م2 ) . بينت النتائج ان رقم نسلت (Nu ) يزداد بزيادة رقم رينولدز (Re ) والفيض الحراري (q ) ولكن يقل بزيادة مسامية الحشوة (ε ) . رقم نسلت للمجرى المسامي يزداد بمقدار (144 % ) عند (ε=0.97 ) و (72 % ) عند (ε=0.99) عند مقارنته مع المجرى الخالي من الحشوة عند نفس الظروف التشغيلية ومن المفاضلة بين الزيادة في انتقال الحرارة ووزن الحشوة المضافة الى المجرى الخالي ، وجد ان[( Nuخالي - Nuمسامي ) / وزن الحشوة المضافة] يساوي ( 84.34 ) و ( 40.49 ) عند مسامية (0.99 ) و (0.97 ) على التوالي وهذا يعتبر تحسين جيد في انتقال الحرارة خلال المجرى المستطيل المقطع اضافة الى تقليل حجم ووزن المجرى الاصلي .


Article
Effect of Internal Curing on StrengthDevelopment of High Performance Concrete by Using Crushed Lightweight Porcelinite
تاثير الانضاج الداخلي على تطور المقاومة للخرسانة العالية الاداء وباستخدام البورسيلينايت المكسر الخفيف الوزن

Loading...
Loading...
Abstract

High performance concrete, HPC, requires a low water-to-cementitious materials mass ratio w/cm and supplemental cementitious materials with silica fumes in the mixture, and use of a superplasticizer. Because of the low w/cm and rapid reaction at early ages, it becomes more difficult to provide curing water from the top surface and this water will be inadequate to satisfy the conventional curing. Therefore, there is a need to use internal curing that is supplied via internal materials, such as absorbent lightweight aggregate, which will be pre-saturated. The use of internal curing was investigated in this study by two ways. The first way was through the use of partial replacement of original coarse aggregate (gravel), meanwhile, the second was by replacing partiallythe original fine aggregate (sand)by crushed Porcelinite.The results showed that the fine Porcelinite replacement as internal curing material caused better enhancement instrengthof HPC than coarse Porcelinite. The replacement of original fine crushed Porcelinite caused an increase in compressive strength from 3.36 to 5.25percent, for splitting tensile strength from 5.48 to6.85 percent and for flexural strength from 11.76 to 12.74percent.الخرسانة العالية الاداء تتطلب كمية مياه قليلة نسبة الى المواد الاسمنتية مع اضافة مواد اسمنتية مثل السليكا فيوم الى الخليط واضافة المواد الملدنة الفائقة . بسبب قلة الماء الى المواد الاسمنتية وسرعة التفاعل في الاوقات المبكرة يصبح من الصعوبة انضاج الخرسانه من السطح الخارجي بالطرق التقليدية . لذلك نستخدم الانضاج الداخلي الذي يتم تطبيقه عن طريق مواد داخلية مثل الركام الخفيف ذو الامتصاص العالي ويستعمل كركام مسبق التشبع بالماء عند الخلط .في هذا البحث جرى دراسة تأثير الانضاج الداخلي علىالخواص الميكانيكية مثل المقاومة .تم اعتماد اسلوبين في انجاز الانضاج الداخلي وهما : استبدال جزئي للركام الخشن وبأستخدام حجر البورسيلينايت المكسر. وتم في الاسلوب الثاني استبدال جزئي للركام الناعم وايضا بأستخدام حجرالبورسيلينايت المكسر.اظهر البحث ان استبدال الركام الناعم لحجر البورسيلينايت المكسر كمادة أنضاج داخلي كان الافضل في تعزيز الخواص الميكانيكية (المقاومة) من استبدال الركام الخشن لحجر البورسيلينايت المكسر. وكمثال على ذلك فقد كان استبدال الركام الناعم الاصلي بمواد الانضاج الداخلي سببا في زيادة مقاومة الانضغاط بعمر 28 يوم وبمقدار يتراوح ما بين 3.36 و 5.25 في المائة . بينما لمقاومة الشد كانت الزيادة من 5.48 الى 6.85في المائة ومقاومة الانحناء كانت الزيادة تتراوح بين 11.76 الى 12.74 في المائة .


Article
Fluid Dynamic in Bubble Columns with Heat Exchanger Internals
ديناميكية السوائل في الاعمدة الفقاعة ذات اعمدة التبادل الحراري الداخلية

Authors: Burhan Sadeq Abdulrazzaq
Pages: 2815-2829
Loading...
Loading...
Abstract

The effects of vertical cooling internals on the gas hydrodynamics was studied in gas-liquid system (bubble columns) for column diameters, 15 and 30 cm in the absence and presence of internals (the % occluded area by internals 5, 10, and 20%). The superficial gas velocity was varied in the range 0.8-30 and 0.8-7.6 cm/s for 15 and 30 cm column diameters respectively. The effect of internals on the bubble dynamics in columns was assessed using the electroresistivity probe technique. The overall gas holdup is measured experimentally by bed expansion technique. The experimental results show that the increased in percentage coverage of cross sectional area by internals causes an increase in the overall gas holdup values, gas holdup radial profiles, bubble rise velocity, bubble frequency and reduce average bubble diameters. Correlations have been used for the estimation of the gas holdup in gas-liquid system bubble column. The overall gas holdup can be easily predicted from .Comparison of the model predictions with the experimental data shows agreement with error 0.017 which ensure the reliability and confidentiality of the adopted the correlations to be used in further designation and scale-up purposes.تمت دراسة تاثير الاعمدة الدخلية المستخدمة في عملية التبريد في الاعمدة الفقاعية على هيدروديناميكية الغاز في منظومة غاز – سائل باعمدة فقاعية ذات اقطار 15 و 30 سم بغياب ووجود الاعمدة الداخلية (بتغطية المقطع العرضي بنسب مئوية 5 ، 10 و 20% من المساحة الكلية). وقد اختلفت سرعة الغاز السطحية بين 0.8-30 و 0.8-7.6 سم/ثا لاعمدة فقاعة ذات اقطار 15 و 30 سم على التوالي. تم تقييم وقياس تاثير االاعمدة الداخلية على ديناميكية الفقاعة باستخدام تقنية المجس. تم قياس محتوى الغاز الكلي تجريبيا بتقنية تمدد الحشوة والسائل. اظهرت النتائج ان الزيادة في نسبة التغطية من مساحة المقطع العرضي بواسطة الاعمدة الداخلية يسبب زيادة في محتوى الغاز الكلي وزيادة في محتوى الغاز الشعاعي وسرعة انطلاق الفقاعة وتقليل متوسط قطر الفقاعة. يمكن التنبؤ بمحتوى الغاز الكلي من خلال المعادلة وقد استخدمت إرتباطات لتقدير محتوى الغاز في نظام غاز سائل للعمود الفقاعي. تمت مقارنة تنبؤات النموذج مع البيانات التجريبية واظهرت تطابقها مع نسبة خطا تصل الى 0.01 مما يعطي الاعتمادية والموثوقية لاستخدام الموديل في الحسابات التصميمية للاعمدة الفقاعية.


Article
Optimization of Mild Steel Anodizing using Box-Wilson Experimental Design
ايجاد الظروف المثالية لانودة الصلب الكربوني المطاوع باستخدام تصميم تجريبي بطريقة (Box-Wilson)

Authors: Sami Abualnoun Ajeel --- Abeer Abdulhussein Radhi
Pages: 2830-2845
Loading...
Loading...
Abstract

In this study, a mild steel alloy has been used to determine the influences of voltage, temperature, concentration and time on the film growth, thickness, characteristics and properties of anodic oxide film. A Box–Wilson experimental design method was used to determine effects of parameters and optimum conditions for anodized mild steel alloy. Anodizing of the mild steel alloys in potassium hydroxide solution generates the barrier and porous layers of anodic films according to the conditions used. Mild steel alloy is anodized under different conditions in the KOH solution. Constant voltage technique is used to form oxide films on mild steel alloys in (KOH) electrolyte as a function of the anodization voltage of (1-6V), concentration of (40-70Vol. %), temperature of (20-100°C) and anodization time of (5-75 min). The second order response surface model is given in equations. The model is used in the formulation of objective and constraint functions for the optimization of a optimum conditions of mild steel: T=2.949+0.781X1+0.131X2+1.240X3+0.334X4+0.047X11+0.003X22+0.377X33-0.153X44+0.041X12+0.115X13+0.026X14+0.046X23+0.025X24+0.141X34 Optimum conditions for anodizing mild steel in the alkaline solution were determined by Hook and Jeeves method. The optimum conditions were found as follows: voltage (1V), KOH concentration (40Vol.%), temperature (20°C), and time (5 min). The thickness for mild steel alloy was [0.65µm]. The electrical conductivity characteristic of the oxide was measured; it was found that it has electrical conductivity but with different values depending on anodizationconditions. Different colors of anodic oxide film are formed on carbon steel alloys and change with different conditions. The pores diameter for mild steel was [91.78 nm]. AFM topography shows the roughness values of mild steel is [0.496 nm]. The microhardness of anodic oxide film was [1477.5 Hk]. استخدمت في هذه الدراسة سبيكة فولاذ طري لتحديد تأثير كل من الجهد المسلط , درجة الحرارة , التركيز والزمن على نمو الطبقة , السمك , خصائص وصفات طبقة اوكسيد الانودة. تم انودةهذا الفولاذ الطري في محلول هيدروكسيد البوتاسيوم لتكوينطبقة الانودة المتآلفة من طبقة حاجزة وطبقة مسامية اعتمادا على الظروف المستخدمة. يتم انودة الفولاذ الطري بظروف مختلفة في محلول هيدروكسيد البوتاسيوم (KOH). وتتم عملية الانودة باستخدام تقنية الجهد المسلط الثابتة لتشكيل طبقة اوكسيد على سطح سبائك الفولاذ الطري في المحلول الالكتروليتيأعلاه , جهد الانودة الثابتكان من (1-6V) , التركيز من (40-70Vol.%) , درجة الحرارة من (20-100°C) وزمن الانودة من (5-75min). ولغرض تصميم التجارب العملية تم استخدام طريقة (Box- Wilson) لربط المتغيرات اعلاه بمعادلة من الدرجة الثانية تشير الى العلاقة بين المتغيرات الاربعة وسمك طبقة الانودة المتكونة على سطح الصلب الكاربوني الخامد والطري من خلال ايجاد ثوابت للمعادلات المتعددة الحدود. المعادلة التي تم الحصول عليها كانت كما يلي: T=2.949+0.781X1+0.131X2+1.240X3+0.334X4+0.047X11+0.003X22+0.377X33-0.153X44+0.041X12+0.115X13+0.026X14+0.046X23+0.025X24+0.141X34 تم تحديد الظروف المثالية لأنودةالصلب الطري بأستخدام برنامج (Hook - Jeeves) للحصول على امثل سمك لطبقة الانودة وكانت الظروف كما يلي:(5min ,20°C ,40Vol.% ,1V). سمك الطبقة كانت (µm0.65) فحصت الموصلية الكهربائية للطبقة الاوكسيدية ووجد انها موصلة للكهربائية وتعتمد على ظروف الانودة.وجد بان الموصلية الكهربائية للطبقة تتغير بقيم مختلفة تعتمد على ظروف الانودة. تظهر الوان مختلفة لطبقات الانودةالاوكسيدية على سبائك الصلب الكاربوني والتي تتغير بتغير ظروف الانودة المختلفة. قطر المسام للصلب الطري كان (nm91.78). من خلال طبوغرافية سطح العينات بجهاز (AFM) لوحظ ان قيم خشونة للصلب الطريكان (nm0.496) مقارنة بالعينة قبل الانودة. من خلال فحص الصلادة الدقيقة (microhardness) للسبيكةالمؤنودة بالظروف المثالية تم ملاحظة زيادة الصلادة للصلبالطري وكانت القيمة (HK1477.5).

Keywords

Table of content: volume:32 issue:11 Part (A) Engineering