Table of content

Alustath

الاستاذ

ISSN: 0552265X 25189263
Publisher: Baghdad University
Faculty: Education Ibn Rushd
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

About the magazine
Issued by the Faculty of Education, Ibn Rushd scientific journal entitled (Journal of the professor), was her first release in 1952. In the beginning. It deals with scientific research, literature and the Arab and Islamic civilization, and contributes to the professors of colleges according to their competence to define the educational community in the Arab countries and abroad.
• the name of the magazine: -Alustath( Professor)
• Produced by: - Faculty of Education / Ibn Rushd
• the international number ((ISSN)):-0552-265X/E-2518-9263
• E-mail to the magazine: - alustath.journal@ircoedu.uobaghdad.edu.iq
• Year Released: --1952
• Type of release (quarterly, semi-annual): - quarterly.

Loading...
Contact info

Email : alustath.journal@ircoedu.uobaghdad.edu.iq

Table of content: 2014 volume:2 issue:211

Article
Morphological characteristics of the gravel deposits in the fan Peggy and importance Applied
الخصائص المورفولوجية للترسبات الحصوية في مروحة بيجي واهميتها التطبيقية

Loading...
Loading...
Abstract

Represent groupings gravel deposits local areas valleys in which the water and be this sediment usually varying in thickness and may extend for great distances, and is affected by the form of granular greatly influenced by a direct process of being transferred and the length of time it took the transfer process and the nature of the rocks that descended to add to the impact of the quality of the prevailing climate when been deposited , gravel formations differ among themselves in terms of their physical properties and chemical from one place to another depending on the circumstances of their presence and origins and the factors that led to collected and depositions. The most gravel quarries in the study area are depositions of fan floodplains and mostly fall within the standard Iraqi No. (45) for the year 1980 adopted in the construction of roads, bridges and other construction works. تمثل تجمعات الحصى ترسبات محلية في مناطق الوديان التي تجري فيها المياه وتكون هذه الترسبات عادة متفاوتة في سمكها وقد تمتد لمسافات شاسعة ، ويتأثر شكل الحبيبية تأثراً كبيراً مباشرا بعملية نقله والمدة الزمنية التي استغرقتها عملية النقل وطبيعة الصخور التي انحدرت منها إضافة إلى تأثير نوعية المناخ السائد عندما تم ترسيبها فضلاً عن تركيب التضاريس التي نشأة عندها تجمعات الحصى , تختلف التكونات الحصوية فيما بينها من حيث خصائصها الفيزيائية والكيميائية من مكان إلى أخر تبعاً لظروف تواجدها ونشأتها والعوامل التي أدت إلى تجمعها وإرسابها . إن اغلب محاجر الحصى في منطقة الدراسة هي ترسبات المروحه الفيضية والمتميزة بمتانتها وتكورها ومخزونها الاحتياطي الكبير واغلبها تقع ضمن المواصفة القياسية العراقية رقم ( 45) لسنة 1980 المعتمدة في إنشاء الطرق والجسور وإعمال البناء الأخرى .

Keywords


Article
The Middle East economic conferences …..aims and results
المؤتمرات الاقتصادية الشرق أوسطية - الاهداف والنتائج

Authors: د. حامد عبيد حداد
Pages: 17-36
Loading...
Loading...
Abstract

The study is about the Middle East economic conferences. It consists of three parts and conclusion : First part: The concept and meaning of Middle East , Most famous theorists of this project and the most important agreements were exposed. Second part: It is about the economic conferences in Middle East and North Africa. Third part: the most important results of economic summit conferences were explained. Conclusion indicated to the economic political results achieved by Israel from these conferences on account of Arabic economy and people. تناولت الدراسة موضـــــوع : المؤتمرات الاقتصادية الشرق اوسطية ، اذ تضمنت ثلاثة مباحث وخاتمة وكما يأتي : المبحث الاول : تناول موضوع الشرق اوسطية من حيث المفهوم والدلالة ، وابرز المنظرين لهذا المشروع ، فضلاً عن اهم الاتفاقيات التي افرزها هذا الموضوع . المبحث الثاني : تناول المؤتمرات الاقتصادية للشرق اوسطية وشمال افريقيا . المبحث الثالث : تناول ابرز النتائج الاقتصادية التي تمخضت عنها مؤتمرات القمم الاقتصادية . اما الخاتمة : فأشارت الى المكاسب الاقتصادية والسياسية والامنية التي حققتها ( اسرائيل ) من خلال تلك المؤتمرات على حساب الاقتصاد العربي والشعب العربي .

Keywords


Article
البدائل التخطيطية للتجديد الحضري لمدينة الكاظمية المقدسة

Loading...
Loading...
Abstract

City/society are two sides of the same coin takes created by Urban and cultural identity of the model, which is reflected on the urban development of the city in order to achieve the human/community quality of life and housing. The subject of this paper revolves around one of the problems plaguing the ancient city, which is a problem of urban renewal and development, which refer to the software re- development and improvement of large tracts of neighborhoods in different areas of the main cities. Kadhimiya city is one of the cities of the Islamic world, it suffer from slow disintegration investigator. It is therefore necessary to examine in order to explore the city and the reality of the situation and draw a picture of the causes of morbidity in the facilities and buildings. Through study and research in a manner of urban renewal, it was concluded that the long history of the city of Kadhimiya goal of sanctity and the content of the architectural heritage of civilization, making the orientation of scientific schematic of the city, is moving towards the development of schemes aimed at urban renewal. تمثل المدينة / المجتمع وجهان لعملة واحدة تأخذ هيأتها العمرانية وهويتها الحضارية من مرجعيات نموذجها الثقافي Cultural Model ، وبذلك يتوافق الوجهان مما ينعكس على تطوير المدينة عمرانيا بما يحقق للانسان / المجتمع جودة الحياة والسكن . موضوع ورقة البحث هذا تدور حول واحدة من المشكلات التي تعاني منها المدن العريقة ، تلك هي مشكلة التجديد الحضري والتطوير،اللتان تشيران الى برامج اعادة تطوير مساحات كبيرة من الاحياء المختلفة في المناطق الرئيسة من المدن وتحسينها. مدينة الكاظمية المقدسة تعد واحدة من مدن العراق المقدسة وواحدة من مدن العالم الاسلامي ، تسربت اليها امراض التهري التراكمي المتفاقم فبدأت هذه المدينة الغنية بمعالمها تعاني من تفسخ محقق بطىء .لذا بات من الضروري دراسة المدينة بهدف استكشاف واقع الحال ورسم صورة لاسباب الاعتلال في مرافقه ومبانيه . ومن الدراسة والبحث بأسلوب التجديد الحضري ، تم التوصل الى ان عراقة مدينة الكاظمية المتمثل في قدسيتها وما تحويه من تراث معماري حضاري ، جعل من التوجه العلمي التخطيطي للمدينة ، يسير باتجاه وضع مخططات تسعى الى التجديد الحضري.

Keywords


Article
تقييم طرق الاستنباط في بيئة الـ GIS

Loading...
Loading...
Abstract

في حقل الرياضيات الخاص بالتحليل المكاني يعرف الاستنباط Interpolation على انه طريقة لإيجاد نقاط لبيانات مكانية جديدة من مجموعة منفصلة Discrete من النقاط المعلومة. أما في سياق أل GIS فيعد الاستنباط طريقة لتقدير القيم لخلايا البيانات التي بالصيغة الشبكيةRaster من عدد محدود من النقاط لبيانات العينة. ولذلك فأن تطبيقه هو لحساب القيم المجهولة لأي بيانات نقطية جغرافية,على سبيل المثال: الارتفاع, سقوط الأمطار, التراكيز الكيماوية, مستويات الضوضاء, وهكذا. إن جميع البيانات من كل موقع من منطقة الدراسة لتحديد الارتفاع , القيمةMagnitude أو التركيز لأي خاصية فيزياوية ربما لايكون ممكنا عمليا ولا يكون مجدي اقتصاديا. لذلك فأن الاستنباط يستعمل لخلق سطح مستمرContinuous عن طريق تحديد قيم جديدة من المعلماتParameters عند النقاط التي لم يكن قد تم ضمها إلى العينة بشكل مباشر. إن الطلب على البيانات المكانيةSpatial Data في تزايد مستمر, وحتى التقنيات الحديثة لايمكنها أن تضمن قاعدة بيانات خالية كليا من الخطأ في نظم المعلومات الجغرافية . في الموارد الطبيعية ,العينة الحقلية النقطية غالبا ما تستعمل للمشاريع ذات التوجه المكانيOriented Spatially وان طرق الاستنباط تنفذ للتنبؤ بقيم النقاط الغير موجودة في العينة ومن ثم توليد خارطة منها. ولغرض تقييم الأداء للطرق المختلفة في بيئة ألـGIS لابد من تحليل الأخطاء للطرق المختلفة ومقارنتها مع بعضها باستخدام معلمات إحصائية أساسية. كما انه لابد من تطبيق الطرق المختلفة على عينات مختلفة لمعرفة تأثير نوع العينة وحجمها على دقة الطرق, وكذلك لابد من مقارنة نتائج الاستنباط مع قيم مقاسه حقليا.

Keywords


Article
التحليل المكاني لواقع حال الفندقة في العراق لسنة 2007 وعلاقاته المكانية بالنشاط الاقتصادي الفندقي

Loading...
Loading...
Abstract

The hotel is a social and economic phenomenon is very old industries have emerged, hotels in early times as one of the exploits of civilizations, especially in the ancient Middle social system based on free hospitality to its reputation for hospitality community at the time, and this so-called hospitality unpaid Does not show variables uniformly or tight, but shows a significant difference and variation on the extension spatial these variables on the map is the research problem contrast spatial patterns spatial variables hospitality in Iraq for the year 2008, that the process of interpreting this difference and spatial variation of patterns spatial variables hospitality in Iraq depends on the assumptiontake the spatial relationship to economic activity for Hospitality mainly in her eulogy spatial, was the study area political borders of the Republic of Iraq at the level of 18 provinces, either temporal boundaries of the study has been the 2007 data for the hotel industry and research found to a set of conclusions يعد الفندق ظاهرة اجتماعية واقتصادية ومن الصناعات القديمة جداً، فقد ظهرت الفنادق في العصور الأولى كأحد مآثر الحضارات وخصوصاً في بلاد الشرق القديمة كنظام اجتماعي قائم على أساس الضيافة المجانية لاشتهار المجتمع بكرم الضيافة آنذاك، وهذا ما يطلق عليه الضيافة غير المدفوعة لا تظهر متغيرات الدراسة بشكل متجانس او متقارب وإنما يظهر اختلاف كبير وتباين على الامتداد المكاني لهذه المتغيرات على الخريطة تتمثل مشكلة البحث بالتباين المكاني للأنماط المكانية لمتغيرات الفندقة في العراق لسنة 2008 ،ان عملية تفسير هذا الاختلاف والتباين المكاني للانماط المكانية لمتغيرات الفندقة في العراق يعتمد على فرضية تأخذ من العلاقة المكانية لها بالنشاط الاقتصادي للفندقة اساسا في التابين المكاني لها، تمثلت منطقة الدراسة بالحدود السياسية لجمهورية العراق على مستوى 18 محافظة ، اما الحدود الزمانية للدراسة فقد تمثلت في بيانات عام 2007 لقطاع الفنادق وخلص البحث الى مجموعه من الاستنتاجات .

Keywords


Article
تقويم كتاب التاريخ للصف الخامس الادبي من وجهة نظر المدرسين والاختصاصيين التربويين

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of stuyding the book is to evaluate the book of history for the fifth literary class from the teachers point of view and education specialists. To achieve this instrument which was formed including (70) items including six areas (introduction of the book , contents of the book , educational aids , evaluation,activitiesof the book) . This study reached to the powerful and weak sides in the history book ,some of the powerful points are : the introduction of the book gave a brief idea about each chapter of the book ,all the pages are suitable with the time specified for teaching it , the educational aids are connected with the educational objectives for the history book ,being empty printed mistakes , each chapter is ended with enough number of questions and the activities of the book urge to more from the knowledge. As for the weak points ; here are some of them the introduction of the book didn’t contain any general recommendations or suggested ways for teaching it , it didn’t vary in displaying the inner material and there were no basics elements for the maps. هدفت الدراسة الى تقويم كتاب التاريخ للصف الخامس الادبي من وجهة نظر المدرسين والاختصاصيين التربويين. ولتحقيق ذلك أعدت اداة تكونت من (70) فقرة شملت ستة مجالات هي ( مقدمة الكتاب , محتوى الكتاب , الوسائل التعليمية , والاخراج الفني للكتاب , التقويم وانشطة الكتاب ). وتوصلت الدراسة الى جوانب القوة والضعف في كتاب التاريخ , ومن جوانب القوة ان مقدمة الكتاب اعطت فكرة موجزة عن كل فصل من فصوله وتناسب عدد صفحاته مع الوقت المخصص لتدريسه وارتباط الوسائل التعليمية بالاهداف التـربوية للمادة وخلوه من الاخطاء المطبعية وانتهاء كل فصل بعدد كاف من الاسئلة التقويمية كما ان انشطة الكتاب حثت الطلبـــة على الاستزادة من مصادرالمعرفة. اما جوانب الضعف فمنها ان مقدمة الكتاب لم تحتوي على توجيهات عامة وأساليب مقترحة لتدريسه ولم يتنوع الكتاب في لم تتوفر في الخرائط عناصرها الاساسية ولم يحتوى الكتاب على قائمة بالخرائط والصور المستخدمة .

Keywords


Article
التشوه الإدراكي وعلاقته بأساليب التعلم وعوامل الشخصية الخمسة الكبرى لدى طلبة المرحلة الإعدادية

Loading...
Loading...
Abstract

1 - What is the level of cognitive distortion among secondary school students, and is the level of cognitive distortion different according to sex and academic specialization or interaction between them?. 2 - What is the predominant style of experiential learning among secondary school students and whether different the nature of styles depending on sex and academic specialization?. 3 - What is the order of the big five personality factors among secondary school students and whether the variables of sex and academic specialization or the interaction between them have any role in the arrangement of these factors?. 4-What is the relationship between cognitive distortion and both learning styles and the big five personality factors? The research aimed to find out: First: the level of cognitive distortion at the Students of preparatory Stage. Second: learning styles among the Students of preparatory Stage. Third: The big five personality factors among the Students of preparatory Stage. Fourth: the relationship between cognitive distortion and learning styles among the Students of preparatory Stage. Fifth: the relationship between cognitive distortion and the big five personality factors among the Students of preparatory Stage. Sixth: statistically significant differences in the level of cognitive distortion among the students of preparatory Stage depending on the variables:: A-Sex. B - Academic specialization. Seventh: Statistically significant differences in learning styles among the Students of preparatory Stage depending on the variables: A - sex. B- Academic specialiation. Eighth: Statistically significant differences in the big five personality factors among the Students of preparatory Stage depending on variables A - sex. B - Academic specialization. In order to achieve the aims of the research, the researcher used three foreign scales are: 1-Cognitive Distortion Inventory ) Yurica & DiTomaso, 2001).2- Learning Style Inventory (Kollb, 2007).3- Big Five Inventory (John, et al, 1991). Researcher regarded sample statistical analysis to extract the sample results. By using Pearson correlation coefficient, the correlation coefficient (Baacyrial), the t-test for one sample and two independent samples, Z-test, "chi-square" for good conformity and independence, and analysis of variance and bilateral interaction. The most important results as follows: 1- The sample has a low level of cognitive distortion, and perfectionism factor was most visible factor among the members of the sample. 2 - divergent learning style is the most preferred style among the Students of preparatory Stage "research sample". 3- According to the respondents, the order of the big five factors of personality appearance is (open-mindedness, Extraversion, Agreeableness Conscientiousness, neuroticism) respectively. 4 - There is no relationship between cognitive distortion and learning styles among the Students of preparatory Stage. 5 - There are statistically significant positive relationship between cognitive distortion and factors neuroticism, and Conscientiousness, and Agreeableness. There is no relationship between cognitive distortion and open-mindedness and extraversion. 6 - There are differences in the cognitive distortion variable depending on the academic specialization, and there are no differences in cognitive distortion depending on sex, or depending on the interaction between sex and academic specialization. 7 - There are no differences in learning styles depending on the variables of sex and academic specialization. 8 - There are no differences in the big five personality factors depending on sex, or academic specialization or the interaction between them, except the difference that has emerged in Extraversion factor depending on the sex variable استهدف البحث تعرف العلاقة بين التشوه الادراكي واساليب التعلم وعوامل الشخصية الكبرى لدى طلبة المرحلة الاعدادية، ولغرض تحقيق اهداف البحث تم تبني ادوات ثلاث تقيس متغيرات البحث والمتمثلة ب(قائمة التشوه الادراكي ليوركا ودايتوماسو،2002 , قائمة اساليب التعلم لكولب ،2007 , وقائمة عوامل الخمسة الكبرى لجون واخرين , 1991 ). وبعد تطبيق ادوات البحث الثلاثة على العينة البالغ عددها(400) طالب وطالبة اظهرت النتائج بان العينة البحث تتمتع بمستوى منخفض من التشوه الادراكي وان اسلوب التعلم التباعدي هو الاكثر تفضيلا لدى الطلبة وان ترتيب عوامل الشخصية الخمسة بحسب ظهورها هي ( التفتح الذهني ، الانبساطية ، المقبولية ، حيوية الضمير، العصابية.)

Keywords


Article
الفلسفة التربوية للشهيد زيد بن علي(عليه السلام)

Loading...
Loading...
Abstract

The Heritage holds originality, giving it a culture, a communication with the past, an ability to be contemporary and future development, it provides the humanity a lifestyle, and many types of behavior, values, customs and traditions, it is then a pure knowledge, depth of thinking, and endless richness. It is a firm foundation for everything new, the educational thinking is one of the important scopes which may achieve a direct impact in forming people believes and directions. So the interest in heritage today became weak, this led to a real intellectual crisis in our contemporary education, thus, the significance of this study became clear which is to study the educational philosophy of the martyr Imam Zeid bin Ali (may peace be upon him). Indeed the study has found out several results which are: • Imam had been investigating the high-end implications either in the intellectual, or educational, or political, or social, or moral field, and exploring the concepts, theories, and strong opinions, which is undoubtedly the richest path of Islamic thought. • The thinker (Imam) had paid a lot of attention to an important section of society who are scientists and he had given many of instructions to the scientists. • Imam had stressed on the educational and moral aspect to protect the society from corruption in all its forms and staying away from the bad actions which may affect the true work. • Imam had presented a good picture of martyrdom and explained that the Jihad does not aim to get cheap worldly benefits for himself and his relatives, but rather seeks to spread Islam and highlights the word of Allah and extension of Islam. التراث يحمل عناصر الأصالة و يمنحها الثقافة والتواصل مع الماضي والقدرة على المعاصرة والتطور في المستقبل, ويمنح الإنسان أسلوب الحياة وأنماط السلوك والقيم والعادات والتقاليد، فهو أصالة في المعرفة وعمق في التفكير وغنى لا يفنى وأساس وطيد لكل جديد فالفكر التربوي هو احد المجالات الهامة التي يمكن عن طريقها التأثير المباشر في تكوين معتقدات الناس واتجاهاتهم. فضعف الاهتمام بالتراث اليوم أدى إلى أزمة فكرية حادة في تربيتنا المعاصرة من هنا تتجلى أهمية هذا البحث بدراسة الفلسفة التربوية للشهيد الإمام زيد بن علي (عليه السلام) وقد خرج البحث بعدة نتائج من أهمها 1-لقد كان ألإمام يبحث في المضامين الراقية سواء في المجال الفكري، أم التربوي, أم ألسياسي، أم الاجتماعي، أم الأخلاقي، ويستكشف المفاهيم والنظريات ، والآراء الشديدة ،مما أغنى ولا شكَّ مسيرة الفكر الإسلامي 2- لقد أهتم مفكرنا اهتماماُ كبيراً بشريحة مهمة من شرائح المجتمع وهم العلماء وقد أعطى العديد من الإرشادات التي يتمثل بها العالم وتأثير العلماء على عامة الناس 3- أكد الإمام على الجانب التربوي والأخلاقي لحماية المجتمع من الفساد بكل أشكاله وابتعاده عن كل عمل منحرف يزيل السبيل إلى العمل القويم 4- لقد كان الإمام صورة مجسدة للشهادة وعرف العالم ان الجهاد في سبيل الله لا يهدف إلى الحصول على المنافع الدنيوية الرخيصة له ولأقاربه بل يهدف إلى نشر الإسلام وإعلاء كلمة الله وبسط الدين وبما أن أهدافه هي أسمى الأهداف لذا ينال أرفع المقامات.

Keywords


Article
Under the title of "ideas and to demonstrate proof towards a new vision in the measurement of psychological and educational assessment"
افكار للبرهنة والاثبات نحو رؤية جديدة في القياس النفسي والتقويم التربو عينات بناء المقاييس النفسية والتربوية والاجتماعية - مقارنات تطبيقية احصائية

Loading...
Loading...
Abstract

Sought researcher to try to find a solution to its problem of confusion large and many questions for researchers whoever they are about the right size for samples at Mqaaashm , and whether the sample sizes in the literature of psychometrics fixed and can be adopted always , or is it you need to test the statistical and ensure its accuracy and validity of results and quality in achieving building accurate the sound of the scale , and began seeking procedures to achieve the goals of research identified three different scales in the concepts and the number of paragraphs and number of alternatives for experiments statistical analysis and extract the most important two properties in building standards honesty discriminatory and sincerity of internal consistency , after applying the standards of this on the sizes of the samples building standards , according to the literature of psychometrics any size of which is the best in the improvement in the accuracy of Statistics paragraphs standards and achieve the best results for the genuineness and sincerity of discriminatory internal consistency of the results were as follows: 1 . Results varied experiences statistical analysis between the two samples of the three metrics , and results varied between grades as well as the pieces of the two extremes in giving clear results unreliable. 2 . Results between the two samples proved that the size of the sample ( 400 ) individual best number in the improvement in the accuracy of Statistics to give discriminatory sincerity and genuineness good internal consistency for the construction of scales , from the size of the sample is equal to ( the number of paragraphs of any scale * ( 5 ) members each paragraph ) . 3 . Unresolved results of any degree cut from grades three segments (25 % .27 % .33 % ) , according to the literature of measurement is the best between the two extremes for my sample construction in giving good results to improve the accuracy of statistics paragraphs , and finally recommended that the researcher has proposed recommendations and proposals of several serving studies and theoretical literature measurable psychological . سعت الباحثة الى محاولة ايجاد حل لمشكلتها من الحيرة الكبيرة والتساؤلات الكثيرة للباحثين ايا كانوا عن الحجم المناسب لعينات بناء مقاييسهم، وهل احجام العينات في ادبيات القياس النفسي ثابتة ويمكن اعتمادها دائما، ام انها تحتاج الى الاختبار الاحصائي والتاكد من دقتها وصحة نتائجها وجودتها في تحقيق بناء دقيق وسليم للمقياس، وبدأت الباحثة اجراءاتها لتحقيق اهداف البحث بتحديد ثلاثة مقاييس مختلفة في المفاهيم وعدد الفقرات وعدد البدائل لاجراء تجارب التحليل الاحصائي واستخراج اهم خاصيتين في بناء المقاييس وهي الصدق التمييزي وصدق الاتساق الداخلي، بعد تطبيق المقاييس هذه على حجمين من عينات بناء المقاييس بحسب ادبيات القياس النفسي وأي حجم منها هو الافضل في التحسن في دقة الاحصائيات لفقرات المقاييس وتحقيق افضل النتائج للصدق التمييزي وصدق الاتساق الداخلي فكانت النتائج كالآتي : 1. اختلفت نتائج تجارب التحليل الاحصائي بين العينتين للمقاييس الثلاثة، واختلفت النتائج كذلك بين درجات القطع للمجموعتين المتطرفتين في اعطاء نتائج واضحة يمكن الاعتماد عليها. 2. أثبتت النتائج بين العينتين ان حجم العينة (400) فرد افضل بالعدد في التحسن في دقة الاحصائيات لاعطاء صدق تمييزي وصدق اتساق داخلي جيدين لبناء المقاييس، من حجم عينة يساوي (عدد فقرات اي مقياس*(5) افراد لكل فقرة). 3. لم تحسم النتائج أي درجة قطع من درجات القطع الثلاثة (25%، 27%، 33%) بحسب ادبيات القياس هي الافضل بين المجموعتين المتطرفتين لعينتي البناء في اعطاء نتائج جيدة لتحسين دقة احصائيات الفقرات، وأخيرا أوصت الباحثة واقترحت توصيات ومقترحات عدة تخدم الدراسات والادب النظري للقياس النفسي.

Keywords


Article
Engineering self and its relation to the misuse of the Internet
هندسة الذات وعلاقتها بسوء استخدام الانترنت لدى طلبة الجامعة

Authors: م.د.هدى كامل منصور
Pages: 223-254
Loading...
Loading...
Abstract

The significance of the present research in the necessarily of skills and abilities development to student that give him success in all his life especially through NLP skills that’s made student overcome good and pad thinks in internet world wherein he become able to internet controlee because this world made hem suffer from serious problems. The study aims at the following 1- Measuring NLP2- Measuring internet abuse3- Identifying the relation between the degree of internet abuse .And to learn information the research instrument used are:1-An Instrument to measure Internet abuse The research sample was selected in purposive method from Baghdad university students to college of education/Ibn –Rushed and the number of the students was (100) males and (100) females. The NLP scale it consisted of (30) items , the internet abuse scale consisted of (15) items The t- test was used for the equal separate groups . the Pearson correlation coefficient . the findings of the research were as follow: 1- the students have middle level of NLP skills 2- The female have lease level of internet abuse . 3- research shown negative relation between the NLP and Internet In the light of these findings the research has mad suggestion and recommendations. تتركز أهمية البحث الحالي في ضرورة تنمية مهارات وقدرات الطالب الجامعي التي تساعده في النجاح والتقدم في كل جوانب حياته ولاسيما مهارة هندسة الذات التي من خلالها يمكن أن يواجه الطالب عالم الانترنت بكل ما يحمله من ايجابيات وسلبيات بحيث يصبح قادرا على التحكم بما يأخذه من هذا العالم الذي قد يوقع المستخدمين له في مشكلات خطيرة ، ويستهدف البحث الحالي : 1. قياس هندسة الذات . 2. قياس سوء استخدام الانترنت 3. - التعرف على العلاقة بين هندسة الذات وسوء استخدام لانترنت وقد استخدمت إجراءات البحث للحصول على المعلومات حيث اشتملت عينة البحث على 200 طالب وطالبة (100) طالب و(100) طالبة تم اختيارهم بطريقة قصديه وتم إعداد مقياس هندسة الذات حيث تكون المقياس من (30) فقرة بثلاثة مجالات ومقياس سوء استخدام الانترنت تكون من (15) فقرة . وفي المعالجات الإحصائية استخدم الاختبار التائي للعينات المستقلة ومعادلة معامل ارتباط بيرسون إضافة إلى الحقيبة الإحصائية وتوصلت الدراسة الى النتائج الآتية : 1. أن لدى طلبة الجامعة مستوى متوسط من هندسة الذات. 2. لدى الذكور من طلبة الجامعة مستوى أعلى من الإناث في استخدام الانترنت. 3. توجد علاقة ارتباط سلبية بين هندسة الذات وسوء استخدام الانترنت وعلى ضوء هذه النتائج توصل البحث إلى عدد من التوصيات والمقترحات .

Keywords


Article
Evaluating the level of performance expressive creative writing students at the Secondary school
تقويم مستوى الأداء التعبيري الكتابي الإبداعيّ لدى طلبة الصف الخامس الإعدادي

Loading...
Loading...
Abstract

Aims Current search to know the level of performance expressive writing creative year with fifth grade students secondary science and literary branches and both sexes Boys and girls in Maysan province, and also aims to know the significance of the difference statistically between the level of performance expressive writing creative year among the students of the fifth grade intermediate in Maysan province. according to the variables of specialization and sex, And is determined by current research students of the fifth grade secondary science and literary branches and both sexes Boys and girls in secondary school affiliated to the Directorate General for Education in Maysan province /study day (center), and the semester first the academic year 2013-2014, and the three themes of topics written expression creative. The researcher followed the research methodology descriptive and analytical, and consisted of a society of this research from the Secondary school affiliated to the Directorate General for Education in Maysan province, for the academic year (2013-2014), of which there were 17 secondary schools, the rate of (9) secondary school for boys, and (8) secondary school for girls, and fifth grade students secondary branches of scientific and Literary- study Morning- totaling (7657) students, the rate of (4114) students, and (3543) Student, are divided on the branch of scientific and literary reality (3584) students in the scientific section, and (4073) students in the literary section. The number of sample applied from secondary school for this search (4) Secondary school, by (2) Secondary school for boys, and (2) Secondary school for girls, and the number of respondents applied for fifth grade students secondary science and literary branches (200) students, by (100 students), and (100) students, are divided on the branch of scientific and literary reality (100) students in the scientific section, and (100) students in the literary the current results indicate low level of performance expressive writing creative with the fifth grade students secondary. science and literary branches and both sexes Boys and girls, and the superiority of the students the scientific section statistically. the students of literary section, as well as the superiority of the students on the students' average year for test scores written expression of creative three. يرمي البحث الحالي إلى تعرف مستوى الأداء التعبيري الكتابي الإبداعيّ العام لدى طلبة الصف الخامس الإعدادي بفرعيه العلمي والأدبي ولكلا الجنسين البنيين والبنات بمحافظة ميسان, وتعرف دلالة الفرق إحصائياً بين مستوى الأداء بحسب متغيري التخصص والجنس. ويتحدد هذا البحث بطلبة الصف الخامس الإعدادي بفرعية العلمي والأدبي ولكلا الجنسين البنيين والبنات, في المدارس الإعدادية التابعة للمديرية العامة للتربية بمحافظة ميسان/الدراسة النهارية (المركز), من العام الدراسي2013-2014م, وبالتعبير الكتابي الإبداعيّ. واتبع الباحث منهج البحث الوصفي، وتألف مجتمع هذا البحث من المدارس الإعدادية التي بلغ عددها (17) مدرسةً إعداديةً, بواقع (9) مدارس للبنين, و(8) مدارس للبنات, ومن طلبة الصف الخامس الإعدادي بفرعيه العلمي والأدبي- الدراسة الصباحية- والبالغ عددهم(7657) طالباً وطالبةً, بواقع (4114) طالباً, و(3543) طالبةً, ينقسمون على الفرع العلمي والأدبي بواقع (3584) طالباً وطالبةً في الفرع العلمي, و(4073) طالباً وطالبةً في الفرع الأدبي. وبلغ عدد العينة التطبيقية من المدارس الإعدادية لهذا البحث(4) مدارس إعداديةً, بواقع مدرستين للبنين, ومدرستين للبنات, وبلغ عدد أفراد العينة التطبيقية لطلبة الصف الخامس الإعدادي بفرعيه العلمي والأدبي(200) طالبٍ وطالبةٍ, بواقع (100) طالبٍ, و(100) طالبةٍ, ينقسمون على الفرع العلمي والأدبي بواقع (100) طالبٍ وطالبةٍ في الفرع العلمي, و(100) طالبٍ وطالبةٍ في الفرع الأدبي. ولتحقيق أهداف هذا البحث استعمل الباحث ثلاثة اختبارات للتعبير الكتابي الإبداعيّ المقالي والتي تضمنت ثلاثة موضوعات للتعبير الكتابي الإبداعيّ كأداة لتحقيق أهداف البحث. وتوصل البحث الحالي إلى النتائج تدل على انخفاض مستوى الأداء التعبيري الكتابي الإبداعي لدى طلبة الصف الخامس الإعدادي, بفرعيه العلمي والأدبي ولكلا الجنسين البنيين والبنات, وتفوق طلبة الفرع العلمي إحصائياً على طلبة الفرع الأدبي, وكذلك تفوق الطالبات على الطلاب.

Keywords


Article
Human Resources Management and its Importance if the Central Library of University
إدارة الموارد والتنمية البشرية ومدى أهميتها في المكتبات المركزية الجامعية

Authors: م. م. هناء شاكر عباس
Pages: 291-332
Loading...
Loading...
Abstract

The study aims at knowing the importance human resources management and its importance if the central library of university of Al-Mustansriya. The descriptive approach was followed (the case study). The data were collected through interview with the Secretary of the library and the questionnaire form distributed to the sample of 64 employees. The answers were analyses and the percentage was used in the statistical analysis. The study comes up with many findings like: 1- There is no section of division to manage human resources and development, but there is the Staff Unit which is changed into Human Resources Management later. 2- There is a clear dysfunction in the choice and appointment as it was found that the highest rate of the staff are the B.A. degree holders of 47%m while the holders of primary education 16% and the least rate are holders of high degrees (MA and PhD degrees). 3- There is weakness and deficiency in the active administrative specializations in the library of university. Only 4% rate of the total staff are active in the library(see table 4). The Study Recommends: 1- The necessity of devising a new department for the Human Resources Management and Development for the proportion of the Central Library of University. 2- The necessity of devising a new department for accounting and finance of the library as a self-existing cultural foundation with a balance. 3- The necessity of giving and expanding the authorities of the secretary of the library with absolute authorities and to raise the level of the central library. Key Words : 1- Directors 2- Modren Scientific management 3- Human Resource .management 4- University Libraries . يهدف البحث إلى التعرف على مدى أهمية إدارة الموارد والتنمية البشرية في المكتبة المركزية للجامعة المستنصرية. اتبع المنهج الوصفي ( دراسة الحالة ) وجمعت البيانات من خلال المقابلة مع الأمين العام ونموذج للاستبيان تم توزيعها على عينة المجتمع (الجمهور الداخلي للمكتبة) الخاضع للبحث والبالغ عددهم 64 موظف وموظفة. تم تحليل إجابات العينة وقد استخدمت النسب المئوية في التحليلات الإحصائية وجاء البحث بنتائج عديدة أهمها: 1 – لا توجد شعبة ولا حتى وحدة لإدارة الموارد والتنمية البشرية ولكن توجد وحدة الأفراد التي تغير اسم الوحدة فيما بعد إلى إدارة الموارد والتنمية البشرية وبشكل شكلي فقط. 2– هناك خلل واضح من الاختيار والتعيين إذ تبين أعلى نسبة من الملاك البشري العامل التي تعتمد عليه المكتبة في تقديم خدماتها هم من حملة شهادة البكالوريوس التي تمثل نسبة 47% وتليها من حملة ابتدائية التي تمثل (16%) وأقل نسبة هم من حملة الشهادات العليا الماجستير والدكتوراه(الاختصاصات الدقيقة) التي تمثل نسبة 4% فقط (أنظر جدول 5) 3 – هناك ضعف ونقص واضح في الاختصاصات الإدارية العاملة في المكتبة المركزية للجامعة حيث تمثل وبنسبة 4% فقط من المجموع الكلي للملاك الفعلي العامل في المكتبة ( أنظر جدول رقم 4). وجاءت التوصيات :- 1– ضرورة استحداث شعبة لإدارة وتنمية الموارد البشرية من أجل الاهتمام وتطوير الموارد البشرية وتسعى الى تنميتها لصالح الملاك العامل والمكتبة معاً. 2– ضرورة استحداث شعبة خاصة بالحسابات والمالية للمكتبة باعتبارها مؤسسة ثقافية علمية قائمة بحد ذاتها ورصد الميزانية الخاصة لها أسوة بالمكتبة المركزية لجامعة بغداد. 3– ضرورة إعطاء وتوسيع من صلاحيات الأمين العام للمكتبة وإطلاق الصلاحيات المطلقة له من اجل استطاعة التصرف والسعي لخدمة والرفع من مستوى هذه المؤسسة الثقافية ( المكتبة المركزية ). الكلمات المفتاحية / الإدارة / الإدارة العلمية الحديثة/ إدارة الموارد البشرية / المكتبات الجامعية .

Keywords

Table of content: volume: issue: