Table of content

Adab Al-Kufa

مجلة اداب الكوفة

ISSN: 19948999
Publisher: University of Kufa
Faculty: Arts
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Humectations Quarterly Journal, College of Arts, University of Kufa.The Journal had been established in 2008, the first issue had publishedin Jonuary of 2008 , to be a scientific Journal of Humanities with the International serial No. (19948999), . since its first issue three editor in chiefs occupied this position :- prof .Dr. Abd Ali Hasen Al- Khafaf . And prof .Dr. Hasen Easa Al- Hakeem and Assist .prof. Dr. Alaa Hussain Al- Rehaimy and Assist .prof. Dr.Hadi Abdul - Naby Al- Temimy
The Journal aimsat diffusing the cultural and scientific awareness in all the Humanities fields aswell as publishing the faculty members researches for the promotion purpose .Due to its High scientific efficiency , it attracts many researchers from Iraq and out of Iraq . It is Worthly to say that the Journal is issued auarterly , grants the researcher afree copy of the issue that carries their researches.

Loading...
Contact info

• توجه المراسلات الرسمية إلى رئيس تحرير المجلة وعلى العنوان الآتي:
جمهورية العراق / محافظة النجف الأشرف/ المدينة الجامعية / كلية الآداب/
مجلة (آداب الكوفة)
د. هادي عبد النبي التميمي (رئيس التحرير)
نقال 07808504092 و07801423265 و 210550
E – mail: Adab_Kufa@yahoo.com
arts@kuiraq.com
haady.altemeemy@yahoo.com
www.arts.kuiraq.com

• تطلب المجلة من: كلية الآداب - جامعة الكوفة .

• Official Correspondence is directed to the journal editor in chief director on the following address:
Republic of Iraq, Holy Najaf Governorate, University City , College of Arts
Dr. Hadi Al-timemy / Mobile:
07808504092, 07801423265, 210550
haady.altemeemy@yahoo.com
www.arts.kuiraq.com
E – mail: Adab_Kufa@yahoo.com
arts@uokufa.edu.iq

Table of content: 2011 volume:1 issue:9

Article
The Use ofApologyStrategies by Iraqi EFL Learners
استخدام ستراتيجية الاعتذار من قبل مستعملي اللغة الانكليزية كلغة أجنبية من العراقيين

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Apology is an expressive illocutionary act. It is a social act, the goal of which is to maintain harmony between the speaker and hearer. To perform the act of 'apologizing', the offender who perceives the need to apologize should employ certain strategies of apology: opting out, evasive strategies, direct strategies and indirect ones. This study aims at categorizing the types and percentages of the strategies used in performing the speech act of 'apologizing' by Iraqi EFL learners of English as a foreign language. It also attempts at pointing out the breakdowns committed in using these strategies. To this end, the discourse completion test was practiced to twenty-five participants of Iraqi EFL learners of English as a foreign language. The findings after analyzing their responses reveal that Iraqi EFL learners of English as a foreign language lack knowledge for most of the strategies of apology . الخلاصــــــــــــــــــــة استخدام ستراتيجية الاعتذار من قبل مستعملي اللغة الانكليزية كلغة أجنبية من العراقيين يعد الاعتذار أحد أفعال الكلام التعبيرية. إنه فعل اجتماعي الهدف منه هو المحافظة على الانسجام بين المتكلم والمخاطََب. يعمل المُسيئ الذي تقع عليه مسؤولية الاعتذار على استخدام استراتيجيات عديدة مثل: إنكار المسؤولية, التملص من المسؤولية, إستراتيجيات الاعتذار المباشرة والإستراتيجيات غير المباشرة. تهدف الدراسة الحالية إلى بيان إلانواع والنسب المئوية للإستراتيجيات المستخدمة في الاعتذار من قبل الطلبة العراقيين المتعلمين للغة الإنكليزية كلغة أجنبية. كما تهدف إلى الإشارة إلى بعض الإخفاقات المرتكبة من قبلهم عند إنجازهم لهذه الاستراتيجيات. ولأجل تحقيق الأهداف السابقة الذكر, تم استخدام ما يسمى باختبار إكمال المحادثة الذي تم تطبيقه على خمسة وعشرين طالباً وطالبةً من الطلبة العراقيين.وقد بينت النتائج بعد تحليل إجاباتهم بان الطلبة العـراقيين المتعلمين للغة الإنكليزية كلغةٍ أجنبية تنقصهم المعرفة لأغلب إستراتيجيات الاعــتذار.


Article
The optimum metlod to Face Building Globalization in Arab Homeland
الأسلوب الأمثل في محاربة العولمة في العمارة في الوطن العربي

Loading...
Loading...
Abstract


Abstract
The concept of globalization appeared firstly in the field of economy to express a wide spreading phenomenon in last decades that is the phenomenon of increasing production, trade, and all world markets. Some researchers consider the globalization as a feature of the current stage of the development of capitalism, while other researchers regard it as an achievement of a series of development and economic evolution of the fifteenth century (European Renaissance). This achievement is represented in what is provided by the new technology in the field of communication, media, and technology.
This research tries to introduce the concept of globalization and identify its essence so as to define and know it in order to clarify its positive or negative effects in various areas (economically, socially, culturally, ....), especially, in the field of architecture, the topic of the research.
In order to get to the best way in striving the globalization of architecture and reduce its effects on architecture in the Arab world, a set of conclusions and recommendations are concluded in this research.


Article
Prophecy Phenomna and its General Environmental and biotic Effects
ظاهرة النينو وتأثيراتها البيئية والحياتية العامة

Loading...
Loading...
Abstract

الملخص:
كان هدف البحث هو دراسة ظاهرة النينو . اسبابها وتآثيراتها البيئية والحياتية العامة, حيث ان هذه الظاهرة قديمة, فبعض الدراسات دلت على انها موجودة منذ الاف السنين, الا ان اول تسجيل موثق لها كان في القرن الخامس عشر ويصادف حدوث النينو مع الفصل الذي تكون فية الرياح التجارية ضعيفه وتقل التيارات البحرية الصاعده في صيف النصف الجنوبي, وكان يعتقد في بداية الامر ان النينو تيار محلي دافئ ناتج من استبدال تيار همبلت او بيرو البارد الذي يجري جنوبا على طول سواحل الاكوادور وبيرو, في شرق المحيط الهادي خلال اعياد الميلاد من كانون الثاني وحتى نيسان, ويصل تآثير هذا التيار الى خط الاستواء حيث تعمل المياه الدافئة له على قطع تصاعد الماء البارد من الاسفل, ويحل محل شريط المياه الساحلية الباردة الناتجة من تصاعد الماء البارد من الاعماق والغنية بالمواد العضويه, ويساعد هذا التغير الى سقوط امطار غزيرة على سواحل الاكوادور وبيرو وشمال شيلي الجاف نتيجه تحرك الجبهة الاستوائية الى الجنوب, اما الان فآن النينو يستعمل لوصف ظاهره أكبر تعمل على تسخين شرق المحيط الهادي الاستوائي بعد خط طول 180 ْ ليصل الى دائره عرض15 جنوبا اي يغطي ربع الكره الارضية.
تعددت الآراء حول أسباب حدوث هذه الظاهره إلا أن اغلب الاراء ترجح علاقة حدوث النينو بهبوب الرياح التجارية الجنوبية الشرقية حيث ان هبوبها بقوة لأكثر من سنة يسبب تكدس الماء في غرب المحيط الهادي الاستوائي, لذلك سيبدو هنالك انحدار في مستوى الماء من الغرب الى الشرق, وحالما تضعف هذه الرياح فآن الماء المتكدس في غرب المحيط الهادي, سيبدآ بالحركه شرقا مما يؤدي الى وصول كميات كبيرة من الماء الدافئ الى سواحل الاكوادور وبيرو, وبذلك يبدآ النينو . وقد يرجح البعض من ان ضعف الرياح التجارية الجنوبية الشرقية سببه ازاحة موقع الضغط العالي في النصف الشمالي جنوب موقعه خلال الصيف الجنوبي, أما فيما يتعلق بتأثيرات النينو فإن لهذه الظاهره تآثيرات مناخية كبيرة ربما نتعدى الحدود الاقليمية الى التأثيرات على المناخ العالمي برمته . حيث يمكن إجمال التأثيرات المناخية لهذه الظاهرة بما يلي, التغير في درجة الحرارة والضغط الجوي والرياح, التفاوت الكبير في كميات التساقط, تغير نسبة غاز co2 وغاز الاوزون, التغير في تكرار ومسارات العواصف المدارية (الهيريكين), التآثير على إمتدادات وحركات الامواج العليا للغلاف الغازي, أما التأثيرات المادية والبشرية فإنها كبيرة أيضا فمثلا قتل حوالي 2000 شخص في نينو 1982-1983 وقدرت خسائره بـ13 مليون دولار, وتآتي هذه الخسائر من خلال الحرائق والفيضانات والامطار الغزيره التي تدمرالزراعه والطرق والمنازل والبنى التحتية, كما يؤدي النينو الى اضرار صحية نتيجة تغير المناخ فقد تنتشر العديد من الفطريات والبكتريا والفايروسات وتنتعش الامراض المعديه. كما يعتقد البعض ان هذه الظاهره احد اسباب القضاء على الحضارات القديمة في بعض دول امريكا الجنوبية كحضارة (الموسن) في بيرو القديمة من خلال تدمير نظام الري الناجح في هذه الحضاره في احدى مرات حدوث هذه الظاهرة.


Article
Animal Wealth Globalization (changes, Effect on the International Markets)
عولمة قطاع الثروة الحيوانية(تأثير التغيرات في الأسواق العالمية)

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The term extracted the term globalization emerging in the literature of political, economic and cultural because the concept of globalization has close ties to the economy and capital and this made a number of the book go to the fact that globalization means: mainstreaming of a model of western civilization . Could be considered being of the globalization of economies through rade and the flow of money, knowledge and ideas and the people. And globalization in the livestock sector clear in Greater international flows animal wealth and their products in addition to capital and the exchange of information and the spread of standards, which is becoming more stringent and changes in sectoral structures towards focus and integration. It is in this way may affect the work of the local markets animal wealth was clear from the study that globalization affected international flows animal wealth and their products in terms of the increasing volume of animal production in developing countries steadily since the early 1980s, both for domestic consumption or export. At the same time, the consumption of meat and dairy products in the world continued to rise as markets show animal wealth under globalization in three forms: a series of international markets include animal products from a country for spearheading to retailers and consumers in another country chains facility by means of direct foreign investments local markets affected by globalization. الملخص: مصطلح العولمة مصطلح حديث الظهور في الأدبيات السياسية والاقتصادية والثقافية، لأن مفهوم العولمة له علاقة وطيدة بالاقتصاد والرأسمالية وهذا ما جعل عدداً من الكتاب يذهبون إلى أن العولمة تعني : تعميم نموذج الحضارة الغربية يمكن النظر للعولمة كتكامل للاقتصادات من خلال التجارة، وتدفق الأموال، والمعرفة، والأفكار، والناس. والعولمة في قطاع الثروة الحيوانية واضحة في زيادة التدفقات الدولية للثروة الحيوانية ومنتجاتها، بالإضافة إلى رؤوس الأموال، وتبادل المعلومات والتقانات، وانتشار المعايير التي تزداد تشددا، والتغييرات في الهياكل القطاعية باتجاه التركيز والتكامل. وهي بهذه الطريقة قد تؤثر على عمل الأسواق المحلية للثروة الحيوانية اتضح من الدراسة إن العولمة أثرت على التدفقات الدولية للثروة الحيوانية ومنتجاتها من حيث ازدياد حجم الإنتاج الحيواني في البلدان النامية بصورة مطردة منذ أوائل الثمانينات، سواء للاستهلاك الداخلي أو للتصدير. وفي نفس الوقت، فإن استهلاك اللحوم والألبان في العالم ظل يواصل زيادته إذ تظهر أسواق الثروة الحيوانية الخاضعة للعولمة في ثلاثة أشكال هي :سلسلة أسواق دولية تورد المنتجات الحيوانية من بلد لتصدره إلى تجار التجزئة والمستهلكين في بلد آخر ، سلاسل منشأة بواسطة الاستثمارات الأجنبية المباشرة ، الأسواق المحلية المتضررة من العولمة .


Article
The Interprtive Schools Real OrImagination
المدارس التفسيرية حقيقة أم خيال

Loading...
Loading...
Abstract

الملخص
ليس من الجديد القول أن حدود المصطلحات المستعملة في الدلالة على ماهيتها تجنح في كثير من الأحيان إلى المجاز من جهة والى العموم من جهة أخرى فتصبح حينئذٍ الدقة والتلازم العلمي المشترط في الأكاديميات مع أن العنوان يجب أن يطابق المعنون.
وليس ثمة شك أن للمنطق وأصوله أثراً فيما يصطلح عليه من عنوانات للعلم والفنون ، ويشترط المناطقة في حد كل مصطلح صفة الجمع والمنع في تصوره أي هو جامع للشرائط ، مانع من دخول ما ليس منه فيه ، وإذا أضفت إلى ذلك أصول وجذور تكون المصطلحات التي لها شان في تقعيد ووضع المصطلحات وتداولها جرت وانتظمت الأسماء وفقا لمسمياتها.
والمدارس التفسيرية اصطلاح كثر استعماله في أوساط المهتمين بعلوم القران والتفسير ومناهجه ولكنه غائم الدلالة، غبش المعنى ،وسبب ذلك أن الذين استعملوه لم يقصدوا به معنى واحداً محددا فتعددت مصاد يق مفهومه مرة وتعارضت مع أصول اختيار المصطلح مرة أخرى فضلا عن كونه حديث الاستعمال في مجال التفسير( ) ومع كل ذلك تجد من يستعمل ويؤلف فيه يجعله بديلا عن قواعد واتجاهات تفسيرية هي أحق بالإشارة والتصريح .


Article
AL-Adel Najafy Magazine –Its intellectual contributions and Philosophical Attitudes , 1965-1971
مجلة العدل النجفية ...إسهاماتها الفكريةومواقفها السياسية 1965-1971

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract AL-Adel-najafy magazine for said Ibraheem AL-Fadhly is an example of the press of Najaf which had flourished during the 60s and the early 70s of the twentieth century ,that it may described as avery valuable historical document ,wrote the history of avery important period and rapid developments that contemporary Iraq had witnessed on all level, especially the political one. It could be a resource that we cannot neglect in studying the history of Najaf during that period, because it had dealt with the different social and economic issues ,represents the national point of view and tried to express its deep belief on the Arab issue’s unity and explain the imperialistic policy nature which some of the West countries followed towards Iraq and the other Arab countries. The importance of the information and facts that AL-Adel-published. The subject comes with in a preface and three topics. The preface gives a brief explanations of the stage that the Najafy press had passed and examples of the magazines and journal of that time. The first topic dealt with rise of the founders (Ibraheem AL-Fadhily and Abdul-Hadi AL-Esamy), throws light on their roots social environment, their features, their scientific activities, and the most distinctive effect that effect their mental structure. The second topic is devoted to the rise and development of the magazine, administration, finance, organizing structure and the motives of founding it by AL-Fadhily and AL-Esamy. The magazine intellectual trends, social relation political attitude and its role in the life of that time society, had been dealt with in the third topic. The study depends on different resources, first of which the magazines issues for the five years 1965-1971 ,in addition to anumber of the biographies and the books of the local history for AL-Najaf city. الملخص: تعد مجلة العدل النجفية لصاحبها السيد ابراهيم الفاضلي انموذجاً معبراً عن صحافة النجف التي ازدهرت في ستينات القرن العشرين ومطلع السبعينات منه ؛ اذ يمكن وصفها بأنها وثيقة تاريخية ذات قيمة عالية أرّخت لمرحلة مهمة وتطورات متسارعة شهدها تاريخ العراق المعاصر على الصعد كافة لاسيما السياسية منها، بل الى مصدرٍ لا يمكن الاستغناء عنه في دراسة تاريخ النجف في تلك المرحلة، لأنها خاضت في مختلف القضايا الاجتماعية والاقتصادية، ومثلت وجهة النظر الوطنية والقومية، وحاولت التعبير عن ايمانها العميق بوحدة القضايا العربية وتوضيح طبيعة السياسة الاستعمارية التي تنتهجها بعض دول الغرب وحلفائها تجاه العراق وبقية البلدان العربية الاخرى. وترتبط أهمية هذه الدراسة بأهمية الحقائق التي بسطتها (العدل) على صفحاتها وهي كثيرة ومتنوعة. وجاء الموضوع في تمهيد وثلاث مباحث، أعطى التمهيد صورة موجزة للمراحل التي مرت بها الصحافة النجفية وأمثلة للصحف والمجلات التي ظهرت آنذاك. وتناول المبحث الاول منها نشأة مؤسس المجلة (ابراهيم الفاضلي وعبد الهادي العصامي)، وسلّط الضوء على جذورهم الاسرية ومحيطهم الاجتماعية وصفاتهما وانشطتهما العلمية وأبرز المؤثرات التي ساهمت في تكوينهما العقلي. واختص المبحث الثاني بدراسة ظهور المجلة وتطورها، ادارتها، ماليتها، طباعتها، اطارها التنظيمي، والدوافع التي كانت تقف وراء تأسيس الفاضلي والعصامي لها. أما المبحث الثالث فقد عالج توجهاتها الفكرية وعلاقاتها الاجتماعية ومواقفها السياسية ودورها في حياة مجتمعها . اعتمد البحث على مصادر متنوعة، تأتي في مقدمتها اعداد مجلة العدل لسنواتها الخمس 1965-1971، وهي المنهل الاساس لمادة البحث، تدعمه ايضاً عددٌ من كتب التراجم والتاريخ المحلي لمدينة النجف.


Article
Ibraheem AL-Khaleel between ur the city and the state in the torah text
إبراهيم الخليل بين أور المدينة والدولةدراسة في النص التوراتي

Loading...
Loading...
Abstract

الملخص
بعد طرح هذا الموضوع الخاص بدراسة نص توراتي يتعلق بقضية النبي إبراهيم الخليل من حيث مكان إقامته وهجرته وما تزامن معه من ظروف ارتبطت به وبدعوته ، واهم ما توصل إليه البحث:
إن التوراة لم تشر إشارة واضحة ودقيقة إلى مكان وجود إبراهيم الخليل وإنما عالجته بنص مبهم (اور الكلدانيين) دون إعطاء إي تفسير لهذا المعنى.
قد أرجعنا كل لفظة من النص إلى جذورها التاريخية فلم يتبين أن لأور المدينة الواقعة في جنوب بلاد الرافدين إي علاقة بالقبائل الكلدية وإنما النص كان محض إشارة فقط.
أرادت التوراة من ذلك النص الجمع بين تاريخ ومكان هجرة ابراهيم الخليل ، وأرجعت تاريخ هجرته وفق ماتطرقنا إلى عصر أور الثالثة لان المعنى يتوافق مع ما جاء في المضمون مرتبطا بشخصية الملك الذي حاور إبراهيم الخليل وهو النمرود.
ثبتت التوراة مكان ذلك العمل وهي منطقة بابل اذ قصدت بالكلديين المكان وليس الشعب على اعتبار إن هذه الأقوام استطاعت إن تؤسس لها كيان سياسي في بابل.


Article
The Fectuals Member Direction Towords the Students Evaluation of the university Training Practice
اتجاهات أعضاء هيئة التدريس نحو تقييم الطلبة للممارسات التدريسية الجامعية

Loading...
Loading...
Abstract

الملخص إن الهيئة التدريسية في الجامعات حجر الزاوية للنشاط العلمي والأكاديمي,وتعد أكثر العناصر حيوية وأهمية. وان تقويم الأداء الأكاديمي يحتل مكانه مهمة وبارزه في مؤسسات التعليم العالي في بلدان العالم المختلفة. ففي الولايات المتحدة الأمريكية وغيرها من الدول التي تستخدم تقييم الطلبة للمدرسين كعامل أساسي في القرارات التي تتخذ بخصوص تثبيت المدرسين أو ترقيهم,أصبح يؤثر تأثيرا بالغا في شرعية وقانونية التقييم الأداء التدريسي في الجامعات والمعاهد العليا. وكما هو معروف ومتبع يتم تقييم أداء الموظف عن طريق المشرف المباشر الذي يرأسه لتقييم نموه وإنتاجيتة بشكل مباشر. وهنا تبرز أهمية أراء أشخاص آخرين غير هؤلاء المشرفين المباشرين في عملية التقييم وهم الطلبة الذين يدرسهم المدرس ويقيم أعمالهم ويمنحهم الدرجات. وتجمع آراء هؤلاء عن طريق استخدام أداء قد يثير الاستياء أحيانا من قبل الأساتذة. ويعتبر هذا الأسلوب في التقييم حديث العهد في الجامعات العربية وجامعات الدول النامية بالرغم أنه قد بدأ في أوربا وأمريكا منذ أكثر من مائة عام. وكانت المعلومات التي يتم الحصول عليها من خلال هذا النوع من تقييم يعتبر مصدرا من مصادر المعرفة الذي يساعد المدرسين لتحسين طرائق تدريسهم وكيفية توصيل المعلومات لطلبتهم .ورغم ذلك كان هذا الأسلوب يواجه كثيرا من الاعتراضات بحجة عدم كفاءة الطلاب وقلة خبرتهم والتي تؤهلهم للحكم على المدرسين كما أنهم غير ناضجين أو واعين لهذه المهمة,وبالتالي أن مثل هذه الممارسات من قبل الطلبة لها اثر سلبي على الروح المعنوية للمدرسين ,وزيادة على ذلك أنها تعطي الطلبة رؤية مبالغ بها ونفوذ غير مبرر يمكن أن يتمتعوا به من خلال تقييمهم لأساتذتهم .ومع كل هذه الاعتراضات لهذه النمط في التقييم فلقد استمر في كثير من الجامعات الأجنبية وبعض الجامعات العربية التي تؤمن بهذا الأسلوب. علما إن هذا الأسلوب كان يستخدم بهدف مساعدة الأساتذة على تفهمهم بطريقة أفضل لمواقف طلابهم واتجاهاتهم, وتحديد مدى استفادتهم من المقررات الدراسية.ولكن بعد ذلك حدث تغير جوهري في رؤية القائمين على إدارات الكليات والجامعات بخصوص استخدام الاستبيانات والمعلومات المتضمنة لها باتخاذ القرارات التي تتعلق برفع رواتب المدرسين أو ترقيتهم أو تثبيتهم بعد فترات الاختبار المقررة. وللأهمية المتزايدة لهذا النوع من التقييم الذي يقوم به الطلبة قد ضاعف من اهتمامات المدرسين وعنايتهم بالعملية التربوية بأكملها. وفي عدد من الجامعات الأمريكية توزع منظمات الطلبة موجزا أو مجملا لتقديرات المدرسين السابقة. وقد عرف عن الطلبة بتدبير الخطط للنيل من أستاذ ليس على درجة من الشعبية من قبل طلابه، وذلك بمنحه تقديرات غير مرغوب فيها ولذلك نجد كثيرا من المدرسين لايقفون مكتوفي الأيدي، حيث يستخدمون مختلف السبل والوسائل للتأثير على الطلبة أثناء فترة التقويم. ويبدوا إن رفض هذا النوع من التقييم ليس هو الحل المناسب لهذه المشكلة، فالطلبة بإمكانهم القيام بتقييم أساتذتهم إذا كان في متناول يديهم أداة يعتبرون بواسطتها عن رأيهم فيما يتلقوه من تعليم بعد تدريبهم وتوعيهم بأهمية هذا العمل الذي يدل على تقديرهم واحترامهم لإنسانيتهم ورغباتهم. كما إن تنوع أساليب التقويم المعقولة والغير مغالاة فيها والنظر أليها بموضوعية والقيام بتحليل وعزل الوظائف والمهام والأعمال التي يؤديها المدرس,والتي تمكن الطلبة من إبداء آراءهم على أفضل وجه ,وبناء أداة جيده للتقييم الهدف منها تجميع تقديرات موضوعيه لهذا الأعمال أو المهام المحددة فقط. فإذا ما اتبعت هذه الأفكار, فقد تكون الأستفاده من المعلومات التي تجمع من تقييم الطلبة لأساتذتهم تسهم بشكل موضوعي في رفع كفاءة الأداء التدريسي التعليمي في العملية التعليمية في الجامعات والمعاهد العليا. (2:ص 140ـ 145).


Article
Sebawi Army in India and his effect in 1857 revelation
جيش السيبوي في الهند ودوره فيثورة عام 1857 م

Loading...
Loading...
Abstract

الملخص
إن التوسع التجاري لشركة الهند الشرقية الإنكليزية في شبه القارة الهندية(1)، على أثر الامتيازات التي منحها لهم الإمبراطور المغولي جيهان كير ( 1605- 1627 )(2 )، وحصولها على مراكز تجارية في سورات عام 1608 وفي ماسوليباتام عام 1611، الذي جاء متزامنا مع التوجهات السياسية التي تفوقت على الدوافع الاقتصادية وصدور المرسوم الملكي عام 1661 الذي وسع من صلاحيات الشركة وخولها إعلان الحرب أو السلم مع أي أمير غير مسيحي باسم التاج (3).
وتتويجا للموقف المساند من الملك البريطاني شارلس الثاني
( 1660- 1685)، للشركة منح جزيرة بومباي لهم عام 1668 مقابل عشر باونات كإيجار سنوي (4) علما إن الملك حصل عليها اثر عقد معاهدة تحالف وصداقة مع ملك البرتغال الفونسوا السادس ترسخت بزواج شارلس الثاني من الأميرة البرتغالية كاثرين بركنزا (أخت ملك البرتغال) عام 1663 ونصت المادة الأولى منها على تخلي ملك البرتغال للملك البريطاني عن جزيرة بومباي كجزء من دوطة زواج ملك بريطانيا من أخت الملك كاثرين (5).
وبذلك أصبحت جزيرة بومباي مستوطنة بريطانية وأحضر المستوطنون من بريطانيا وتمت المصادقة على المال اللازم لتطوير وتحسين حصون وحاميات الجزيرة. وشرع قانون بعدم السماح لأكثر من عشرين جندي للعودة الى أوربا في كل عام، فبلغ عدد حراسها حوالي 90 رجلا وضمت الحامية حوالي 400 رجل وذلك في عام 1674 وارتفع العدد الى 600 رجل في عام 1684(6) وتجدر الإشارة الى إن المركز الرئيسي للشركة انتقل من سورات الى بومباي لما عانته التجارة في سورات من سياسة شيفاجي ومن حربه ضد ملك بيجابور التي أثرت سلبا على نشاط الشركة (7) كما إن الشركة كانت في حاجة ماسة لمرفأ أمن للوقوف بوجه المنافسين والحروب الجانبية مع البرتغال وهولندا وفرنسا .
وهذا ما دفع الشركة إلى توسيع في قوتها المسلحة لتتمكن من مواجهة الأخطار التي تواجهها لاسيما تأثر شبه القارة الهندية بالصراع الأوربي بعد تحول المحيط الهندي الى منطقة صراع بريطاني – فرنسي سبقه صراع بريطاني هولندي، أعقب ما كان قبله من صراع مرير مع البرتغال(8). ومما سهل على بريطانيا توسيع نفوذها في شبه القارة حملات الفرس المتكررة عليها في النصف الأول من القرن السادس عشر، والأفغان عام 1761 عندما تمكن احمد شاه القضاء على جيش المهراتا في معركة باني بات بالقرب من مدينة دلهي (9) مما أدى الى إضعاف الإمبراطورية المغولية.
من جانب أخر كانت فرنسا تكافح من اجل السيادة والتفوق لملئ الفراغ الذي أوجده تشتت وضعف إمبراطورية المغول، فأسست شركة الهند الشرقية الفرنسية عام 1664 بمبادرة من قبل وزير المالية الفرنسي كولبير( 1619- 1683)(10) تلاها تحول مهم للنفوذ التجاري الفرنسي في شبه القارة تمثل باستيلائها على موريشيوس ( ايل دي فرانس ) عام 1815 وتحويلها الى قاعدة لنشاطها البحري في الشرق (11)، وبعد وصول جوزيف دوبليكس (1741 – 1754) الى القاعدة حقق الحلم الفرنسي في السيطرة على أراضي شبه القارة وأصبحت بوند شيري عام 1674 قاعدة للإدارة الفرنسية تلاها إنشاء محطات تجارية في كاريكال وماهي وشاندرناكور وكادت الشركة الفرنسية أن تهدد مركز بريطانيا على نحو خطير(12) .
لقد كانت الشركتان البريطانية والفرنسية في شبه القارة على خلاف دائم بسبب تأثرهما بحرب الوراثة النمساوية(13) ( 1740- 1748 ) وحرب السبع سنوات ( 1756- 1763 )(14) وجاءت النتيجة تفوق بريطاني على جميع الصعد. وما ذكره رمزي ميور إلا دليل على ذلك حين قال(15) :
" لم تشيد إمبراطورية في التاريخ من دون تخطيط مثلما حصل في تشييد الإمبراطورية البريطانية "
أما على الصعيد المحلي فإن المعركة التي خاضها روبرت كلايف (1757- 1763) والمعروفة بمعركة بلاسي(16) في 23حزيران 1757 ضد جيش النواب سراج الدولة إلا دليل على التفوق البريطاني وسيطرتها على أراضي تزيد عن 880 ميل مربع. واستمرارا للتفوق البريطاني استولت الشركة على بوند شيري عام 1761(17) وبهذا دمرت الشركة أمال فرنسا في بناء إمبراطورية في الهند. وقد أشار كلايف الى انجازاته حين قال أمام المجلس العمومي(18) :
" أرجو أن تنظروا الى ثمار معركة بلاسي ... إن الشركة حازت في الهند على إمبراطورية اكبر مساحة من مساحة أي دولة في أوربا. . "
وفي عام 1764 دخلت الشركة في عهد الحاكم هكتور مونرو في حروب مع نواب إقليم البنغال شجاع الدولة يسانده الإمبراطور شاه علم الثاني 1759- 1806) كانت النتيجة انتصار ساحق للشركة (19)، وحصولهم على حق الديواني(20) الذي جعلها تسيطر على اغلب الضرائب المفروضة على الشعب الهندي.
وبذلك أصبحت شركة الهند الشرقية قوة إقليمية في شبه القارة الهندية لما تمتلكه من قوة عسكرية وبحرية فضلا عن نظمها المالية والإدارية التي جعلت منها دولة يرأسها حاكم عام وشملت مراكز تجارية مهمة ورئيسة في مدراس، سورات، ماسوليباناتام وكلكتا ومحطات تجارية أخرى في اقليم البنغال.
وكانت تدافع عن أهم مراكزها التجارية في مدراس وكلكتا المحميتان من قبل حصن القديس سان جورج وحصن فورت وليم بتحشيد الجنود البريطانيين والهنود الذين انتظموا في مجاميع مستقلة عديدة مثلت البدايات الأولى لتأسيس جيش السيبوي في الهند.


Article
The Moslem Philosophers Attitude Towards ProPhecy
موقف الفلاسفة المسلمين من النبوة

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract
The study of the prophet and of prophecy and the signs of prophecy and miracles that accompanied the Prophet during communicated the message of his Lord to humans , and the characteristic of the Prophet and other topics taking care of theologians and theology of all the teams and religions, including our Islamic religion, with blackened pages of books and many volumes in this selection, and make the study of the prophecy of the detective nodule infrastructure after study of the Deity in the literature, was considered to theologians and theology from the perspective of doctrinal because God had told the Prophet in his books of heavenly bodies, and make him the qualities and conditions and miracles and dignities, etc, and to find out who wants to review the views of theologians and theologians to return to the origins of books on different teams, made no exception for this research into the question of prophecy philosophers and mystics, scholars and fundamentalists and others,(and discussed here is studying the position of those speakers or Sufis or fundamentalists or scholars of Prophet hood).
Rather, the research head lesson and analysis and testing for the positions of Muslim philosophers exclusively, and philosophers such as Canadian and Abu Bakr al- Razi doctor and Farabi, Ikhwan al-Safa and Abu Sulaiman logical Sajistani, Ibn Sina and Miskaweih and Ibn Khadun in order to indicate the positions of these philosophers of prophecy, and to show how varied attitudes towards??.


Article
Twentieth Revolution and Iraqi nationalism
ثورة العشرين الوطنية العراقية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Many writers and historians wrote about the Twentieth Revolution, but the current circumstances require to review this revolution, recalling its demonstration and inspiring of its heroes' biography and what was achieved during its time and after. During these situations, Iraq is suffering from the danger of sectarianism, and the Twentieth Revolution was able to collect and unify the Iraqis in its national without sectarianism and within a period in which our country is in an urgent need for a strong and national unity. It has achieved this unit while it was the basic rule for it, and its geographical, political and social sense for Iraq. For the time being, our country is facing several challenges and dangers of partition, trying to take advantage of democracy and freedom in the dismantling of Iraq's national unity. This great revolution has set up for Iraq its character and the political essence, shaping the way to gain recognition for independence and emergence as an independent state in the international community. In addition, the national of Twentieth Revolution is the outstanding and most important aspect, and this may be the axis of its most information and details. We have shed light on it briefly for highlighting the difference between what it was the situation in Iraq before the revolution and what it was fulfilled of changing in the national side. For this, we have appointed the first section to the Iraq reality during the Ottoman Empire where it was suffered from national weakness due to its internal and external reasons. Some of these reasons belongs to the policy of the Ottoman over Iraq, and others are resulting from the implications of this policy to the internal situation. However, the national side of the revolution did not achieve the practical level only, but also the intellectual level as well. As for this subject is an agreement point from many politicians and historians, we have allotted a section for each, with title "Revolution and the Intellectual Framework for National Identity", the other subjects of other sections have been focused on the scientific contexts in the process of Revolution . The third chapter deals with the role of the religion men in reflecting and enhancing the national role of the revolution. The fourth one addresses the national frameworks of Iraqi components. Consequently, the fifth section has been dedicated to address the national role of heads and sons of the tribes in the revolution


Article
Evaluating the under ground water for cultivating some corps in AL-Najaf AL- Ashraf Governoeate (by using wastsuit Model)
تقييم نوعية المياه الجوفية لزراعة بعض المحاصيل في محافظة النجف الأشرف (باستعمال موديل (Watsuit Model)

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract This study was included some chemical tests on samples of groundwater (wells) in the certain locations of Al-najaf Al ashraf, like (acidity, electrical conductivity, total dissolved solids, total hardness, chlorides, magnesium ion, sodium ion and calcium ion ) . The results of these tests were admitted in mathematical model named (Watsuit Model) to predict the soil bearing to the salinity and toxicity problems resulting from irrigation water in steady – state conditions. In this away salinity or concentration of contaminated was calculated by multiplying the conductivity of irrigation water (Ec) or salt concentration with A concentration factor (Cf) with corresponds to the washing factor and depth in the root zone. Finally, the suitability of water irrigation was evaluated by comparison with الملخص : تضمنت هذه الدراسة اجراء بعض الفحوصات الكيمياوية على نماذج من المياه الجوفية(آبار) لمواقع منتخبة في محافظة النجف الأشرف ومنها (الحامضية, التوصيلية الكهربائية, الأملاح الذائبة الكلية, العسرة الكلية, الكلوريدات, ايون المغنيسيوم, ايون الصوديوم, ايون الكالسيوم) وتم ادخال هذه القراءات او النتائج في موديل رياضي يسمى (Watsuit Model) وهي طريقة لتوقع تحمل التربة لمشاكل الملوحة والسمية الناتجة من مياه الري في الظروف الثابتة (steady-state conditions ) بهذه الطريقة تحسب الملوحة أو تركيز الملوث بواسطة ضرب موصلية ماء الري (Ec) أو تركيز الملح بمعامل التركيز (Cf) الذي يقابل معامل الغسل والعمق في منطقة الجذور. هذه المعاملات معطاة في الجدول رقم (1), وتقييم ملائمة ماء الري تحسب بالمقارنة مع مقاومة محاصيل معينة للملوحة (Ec) وللصودية (SAR) .


Article
The Logical Thought For Sader AL-Deen AL- Shirazy
الأفكار المنطقية عندصدر الدين الشيرازي

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract
Sader Al-deen Al-Shirazy is considered as one of the late moslem philosophers who dealt with the divine science.
The researchers dealt with his divine philosophy as well as the natural and Sufism , but no one has dealt with the logical proplems this philosophers left us abook in logical which is Al- Tangheeh fi Al- Mantigh and athesis entitled ((Resalt al- Tasawer Waltusdeegh)) so the research is dealing with these two compositions. Throughout this research we deduce that Sader al- deen Al-shirazy did not restricted to studying the theology and sufism are ther he deals with the problems of logic but in brief.
Besides we find that he connected Gnosticism with logic and made the logical thought as the base of it.
We also find that Sader al- deen in this science is of the followers of Aristotle and he did not go beyond the Aristotle logic in its issues , analogy and induction


Article
The Political Thought for Sayed Hasen AL – Shirazy
دور وسائل الاتصال في التنمية الزراعية(دراسة ميدانية)

Loading...
Loading...
Abstract

الملخص
كشفت هذه الدراسة عن عدة استنتاجات مهمة توضح علاقة وسائل الاتصال في التنمية الزراعية يمكن إجمالها على النحو الآتي:-

أولاً: تفوق وسائل الاتصال الشخصية على وسائل الاتصال الجماهيرية في تزويد الفلاحين بالمعلومات الزراعية الصحيحة التي تتطلبها التنمية الزراعية وبدرجة كبيرة خاصة في المجالات الآتية :
أ‌. في مجال تنعيم الأرض: احتل الأصدقاء والجيران المرتبة الأولى وبنسبة 27.4% والتجربة بنسبة 24% والمرشد الزراعي بنسبة 22.8%، بينما احتل التلفزيون نسبة 14.3% والراديو بنسبة 9.2% والصحف بنسبة 2.3%.
ب‌. في مجال استخدام البذور المحسنة: احتلت محطة أبحاث الرز في المشخاب المرتبة الأولى وبنسبة 26.5% ، وكل من المرشد الزراعي والندوات الإرشادية نسبة 22.5% ، بينما احتل التلفزيون نسبة 15% والراديو نسبة 10.5% والصحف نسبة 3%.
ت‌. في مجال الاستخدام الأمثل للمياه: أكد المبحوثون أن المرشد الزراعي قد أفادهم بكل ما يتعلق بهذا الموضوع مع وجود أثر واضح من قبل التلفزيون في توعيتهم بذلك.
ث‌. في مجال استخدام الأسمدة الكيمياوية: احتل المرشد الزراعي نسبة 26.4% ونال الأصدقاء والجيران نسبة 25% والتجربة بنسبة 22% بينما نال التلفزيون نسبة 17.6% والراديو نسبة 9%.
ج‌. في مجال تشجيع الفلاحين على زراعة محصول الحنطة في حقول الرز: نالت الندوات الإرشادية نسبة 35% ، والمرشد الزراعي 31% بينما نال التلفزيون نسبة 20% والراديو نسبة 14%.
ثانياً: إن دور وسائل الاتصال الجماهيرية في تزويد الفلاحين بالمعلومات الصحيحة وفي كافة المجالات الزراعية كان محدوداً


Article
Al-Bayroni A study in his historic characteristic and scientific activities
البيروني أبو الريحان محمد بن أحمد الخوارزمي( دراسة في سيرته التأريخية وآثاره العلمية)

Loading...
Loading...
Abstract

حفل التاريخ العربي الاسلامي بالعديد من المؤرخين الذين تركوا بصمات واضحة على مسيرة ذلك التاريخ، ولم يكن اولئك العظام مهتمين بدراسة التاريخ حسب، حيث برعوا في علوم ومعارف متعددة حتى اصبحوا موسوعات علمية متنقلة ينهل من علومها مجتماعاتهم في حياتهم، ونهلت منهم البشرية ولا تزال بعد وفاتهم.
من هؤلاء العظام الذين كان لهم دور كبير في مسيرة التاريخ العربي الاسلامي والانساني، المؤرخ العربي الشهير ابو الريحان محمد بن احمد الخوارزمي البيروني (ت بحدود 440هـ/ 1048م). اذ قسم البحث الى مقدمة وثلاث مباحث، سلط الضوء في المبحث الاول على البيروني من حيث الولادة والنشاة والحياة والخلافات الحاصلة في الكثير من مراحل حياته لدى المؤرخين، فيما تناول المبحث الثاني، اهم مؤلفاته من خلال عرض لاهم الجوانب التي كتب فيها هذا العالم الموسوعي الكبير اضافة الى عرض لابرز مؤلفاته، وفي المبحث الثالث تم بيان اهم مميزات منهج البحث التاريخي لدى البيروني، وكانت الخاتمة مع ابرز النقاط التي حواها البحث ولعل من المفيد ان نذكر ان كتاب معجم الادباء لياقوت (ت 626هـ/ 1228م) انفرد من بين كل المتاخرين بتناول حياة البيروني، بشيء من التفصيل حيث لم اجد في كتب المتاخرين التي اطلعت عليها شيئا يروي ضما الباحث عنه، وعلى ما يبدو ان البيروني كان احد المراجع التي اخذ عنها ياقوت كما يقول هو عن نفسه.


Article
Historic Metuod For Dr. Ali AL- Wardi
المنهج التاريخي عند الدكتور علي الوردي

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract A social theoretical study in an analytical style of the content of the most important of Dr. Ali Al- Wardi's works, in addition to the opinion of some of those who wrote about him in an attempt to reveal one of the most significant research methods of sociology which is the historical method and the way he applied this method in study of the Iraqi society and the analysis of the social phenomenon through following up this history. Therefore, this study starts with an introduction revealing its importance and its purpose as well as the problem that it tackles. Then it dealt with revealing the concepts of the basic studies, the history, the method and the historical method. After which, a rapid review of the bibliography of Dr. Ali Al- Wardi. Finally, the researcher discussed the way he applied the historical method in the social research. الملخص : دراسة اجتماعية نظرية بأسلوب تحليل المضمون لأهم مؤلفات الدكتور علي الوردي إضافة إلى مرجعة أراء بعض من كتب عنه في محاولة للكشف عن واحد من أهم مناهج البحث في علم الاجتماع وهو المنهج التاريخي وطريقة استخدام الوردي لهذا المنهج في دراسته لمجتمع العراقي وتحليل الظواهر الاجتماعية من خلال متابعة تأريخها لذا فأن هذه الدراسة تبدأ بمقدمة تمهيدية توضح أهميتها والهدف منها والمشكلة التي تحاول معالجتها وثم توضيحات لمفاهيم الدراسة الأساسية و المنهج والتاريخ والمنهج التاريخي ثمر استعراض سريع للسيرة الذاتية والعلمية للدكتور علي الوردي، ثم مناقشة طريقة استخدمه للمنهج التاريخي في البحث الاجتماعي.


Article
Imam Muhammed Abda – A Study in his ….. and political thoughts
الإمام محمد عبده دراسة في آراءه الدينية والسياسية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract

The demise of the Arabs politically in Baghdad and Cordoba and the seizure of the Mongols and Turks and Christian Crusaders on most of theirs, and about the weakness in the activity of philosophers and theologians, despite the emergence of some media such as pride Razi, and humerus religion Alobjee, and Sanusi The author of the "mother of evidence", and Sheikh Bagoury) (the "jewel" in the science of faith, and did not emit life in the religious thought of Islam, but the mid-nineteenth century after increased confrontation intellectual and cultural, as an extension between the Christian West and the world of Islam, by Christian missionaries and preachers secular thought, and men of Orientalism heavily critical of the ideology of the Islamic mystic rigid, which ran on the religious life of Muslims throughout the Ottoman Empire, the spread of Sufi orders and angles, which called reformers Salafi new, led by Afghan in his book "message Aldahryn" in 1881, to respond to these, and Sheikh Muhammad Abduh in his letter known as the "message of monotheism" .

Table of content: volume:1 issue:9