Table of content

Al-Qadisiyah Journal of Veterinary Medicine Sciences

مجلة القادسية لعلوم الطب البيطري

ISSN: 18185746 23134429
Publisher: Al-Qadisiyah University
Faculty: Veterinary Medicine
Language: English

This journal is Open Access

About

Scientific Journal of Veterinary Medicine Science, Issued by College of Veterinary Medicine, University of Al-Qadisiyah

Loading...
Contact info

جمهورية العراق - الديوانية- جامعة القادسية- كلية الطب البيطري
Iraq-Al-Diwaniyah, University of Al-Qadisiyah, College of Veterinary Medicine.
Email of Journal: vmjou@qu.edu.iq
Email of Editorial Manager: Saad.Ghmeiss@qu.edu.iq
Mobile: +964 7809236348
Web site: http://qu.edu.iq/vmjou

Table of content: 2015 volume:14 issue:1

Article
Detection of Giardiasis in apparently healthy cattle by using direct ELISA technique
الكشف عن داء الجيارديا في الابقار المعافاة ظاهريا باستخدام تقنية الممتز المناعي المرتبط بالأنزيم

Loading...
Loading...
Abstract

The study was conducted to detect the Giardiasis in apparently healthy cattle by using direct ELISA technique. 85 fecal samples were collected and preserved in formalin saline 10% until testing. 76.4% (65 out of 85) of samples were revealed positive result of infection, and highest rate was recorded among young and males. The study revealed that there is highly distribution of Giardiasis among the apparently healthy cattle, and the calves and males are more infective. أجريت هذه الدراسة لتشخيص داء الجيارديا في الابقار السليمة ظاهريا (المعافاة) باستخدام طريقة الممتز المناعي المرتبط بالأنزيم المباشر . تم جمع 85 عينة براز من الابقار السليمة ظاهريا وحفظت بالفورمالين سلاين 10% لحين الفحص . 76.4% (65 من 85) من النماذج المفحوصة أعطت نتيجة ايجابية للإصابة وكانت النسبة الاعلى للإصابة في الحيوانات الصغيرة والذكور. أظهرت الدراسة ان هناك انتشار واسع لداء الجيارديا في الابقار السليمة ظاهريا .


Article
Isolation and diagnosis of the ectoparasites of house chickens in the province of Baghdad and study their effects on the blood
عزل وتشخيص الطفيليات الخارجية ودراسة تأثيراتها الدموية في الدجاج المنزلي في محافظة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The study was conducted to detect the ectoparasite infestation in some chicken in different areas of Baghdad province by survey examining of (180) house breeding chickens of both sexes and of blood samples were also taken to identify the effect of the rate of infection on the some hematological changes. Results declared that the chicken were infested with one Lice species (Gonicotes gallinae), the whole rate 29.44%. The highest infestation rate was 36.6% in October and the lowest rate 20% was in June, and the highest infestation in females was 38.88% in July and the lowest 20% was in June; while the highest infestation in male was 44.44% in May and the lowest rate 16.66% in July. The results were show that the chicken were infested with one tick species (Argas persicus), in a whole rate of 17.22%. The highest infestation rate was 23.33% in May and the lowest rate 10% in August. The highest infestation rate in females was 35% in June and the lowest 4.76% in August, while the highest infestation in male was 25% in May and the lowest rate in June with no rate of infection. Chicken blood examinations declared the presence of anemia in blood sucking ectoparasites infected birds with significant decrease in total erythrocyte count concentration in chicken especially in severe infestation with soft ticks and mites. Results also showed increase in total white blood cells (Leukocytosis) with increase eosinophils in infected chickens with ticks and lice compared with non-infected chicken of control group. اجريت الدراسة للكشف عن الاصابة بالطفيليات الخارجية في الدجاج المنزلي من خلال مسح ميداني لبعض مناطق محافظه بغداد حيث تم فحص 180 عينه من الدجاج ومن كلا الجنسين وكذلك تم اخذ عينات دم لدراسة مدى تأثير نسب الاصابة على التغييرات الدموية. بينت نتائج الدراسة اصابة الدجاج بنوع واحد من القمل Gonicotes gallinaeبنسبة كلية بلغت 29.44 % وسجلت اعلى نسبة اصابة في شهر تشرين الاول %36.33واوطأها في شهر حزيران %20 . و بلغت نسبة الإصابة الكلية للذكور والاناث 28.98% , 29.72% على التوالي. بينت نتائج الدراسة اصابة الدجاج بنوع واحد من القراد Argas persicus بنسبة كلية بلغت %17.22, وسجلت اعلى نسبة اصابة في شهر آيار بنسبة بلغت 23.33% وكان اوطأها في شهر ايلول 10%. وقد سجلت نسبة الاصابة الكلية في الاناث والذكور من الدجاج %18.91, %14.49 على التوالي. اشارت نتائج فحوصات الدم الى وجود فقر دم في الدجاج المصاب بالطفيليات الخارجية الماصة للدم (القمل والقراد), مع انخفاض العد الكلي لخلايا الدم الحمرErythrocyte Count)) مقارنة مع الدجاج الغير مصاب في مجموعة السيطرة. كما لوحظ زيادة العد الكلي لخلايا الدم البيض (Leukocytosis) وكذلك زيادة نسبة الخلايا الحمضة (Eosinophilia) في الدجاج المصاب بالقمل والقراد مقارنة مع مجموعة السيطرة.


Article
Study the effect of green tea extract on lipid profile in nitrate treated rabbits
دراسة تأثير المستخلص المائي للشاي الاخضر على الدهن في الارانب المعاملة بالنترات

Loading...
Loading...
Abstract

The present study was conducted to determine the effected of using an aqueous extract of green tea in lipid profile in rabbits treated with sodium nitrate. To achieve this goal, 28 local adult female rabbits, were randomly divided into four equal groups in different cages. The first group has been arranged as control group and has been drenched the distilled water daily for 60 days. While the second group (T1) has been drenched aqueous extract of green tea at a dose of 200 mg / kg of body weight for a period of 60 days, while the third group (T2) has been drenched the aqueous extract of green tea at a dose of 200 mg / kg of body weight and at the same time they have been dosed with sodium nitrate dissolved in distilled water at a dose of 300 mg / kg of body weight, while the fourth group (T3) have been drenched with sodium nitrate dissolved in distilled water at a dose of 300 mg / kg of body weight for a period of 60 days. The results of lipid profile test show significant increase in total cholesterol and low density lipoprotein in a (T3) group, as well as there was a significant decrease in a (T1) group, with no significant differences between (T2) and control group. While in the triacylglycerol and very low density lipoprotein show significant incense in the T3 group compared with the rest of the groups. In concern to the high density lipoprotein concentration significant decrease in (T3) group and significant increase in the (T1) group, while the concentration of (T2) was no significant increase close to the concentration of the control group.اجريت الدراسة الحالية لمعرفة مدى تأثير المستخلص المائي للشاي الاخضر في صورة الدهن في الارانب المعاملة بنترات الصوديوم. ولتحقيق هذا الهدف استخدمت 28 انثى من الارانب المحلية البالغة قسمت عشوائيا الى اربعة مجاميع متساوية في اقفاص مختلفة بعد ذلك تركت المجموعة الاولى كمجموعة السيطرة وجرعت الماء المقطر يوميا لمدة 60 يوم. وجرعت المجموعة الثانية (T1) بالمستخلص المائي للشاي الاخضر بجرعة 200 ملغم كغم من وزن الجسم لمدة 60 يوم , في حين جرعت المجموعة الثالثة T2)) المستخلص المائي للشاي الاخضر بجرعة 200 ملغم كغم من وزن الجسم وفي نفس الوقت جرعت بمادة نترات الصوديوم المذابة في الماء المقطر بجرعة 300 ملغم كغم من وزن الجسم , بينما جرعت المجموعة الرابعة (T3) مادة نترات الصوديوم المذابة في الماء المقطر بجرعة 300 ملغم كغم من وزن الجسم لمدة 60 يوم. وكانت نتائج فحوصات الدهن حصول ارتفاع معنوي في الكولسترول الكلي و البروتين الدهني واطئة الكثافة في مجموعة T3)), كذلك حصول انخفاض معنوي في مجموعة (T1) , مع عدم وجود فروق معنوية بين T2)) ومجموعة السيطرة. في ما يخص الكلسيريدات الثلاثية و البروتين الدهني واطئة الكثافة جدا حصول ارتفاع معنوي في مجموعة T3)) بالمقارنة مع بقية المجاميع اما فيما يخص البروتين العالي الكثافة لوحظ وجود انخفاض معنوي في مجموعة (T3) وارتفاع معنوي في مجموعة T1)) في حين كان التركيز في مجموعة (T2) ارتفاع غير معنوي قريبا من تركيز مجموعة السيطرة.


Article
Measurements of some heavy metals in intestinal helminthes of two kinds of fishes in AL-Diwaniya province
قياس بعض المعادن الثقيلة في الديدان المعوية المتطفلة في نوعين من الاسماك في محافظة الديوانية

Loading...
Loading...
Abstract

Eight heavy metals were measured. They included Cadmium, Lead, Zinc, Nickel, Copper, Manganese, Mercury and Chromium by means of an atomic absorption spectrophotometer, were measured these heavy metals for two kinds of intestinal worms (Cestode and Nematode) isolated from two types of fishes the year in four parts of Diwaniya (Diwaniya center, Shamiya, Hamza and Afaq). Cestodes isolated from the Barbus grypus registered high of mercury concentrations that reached 37.667 Microgram/ gram and 37.300 in Hamza and Diwaniya rivers, chrome concentrations was low in the tape worms 0.166 Microgram/ gram while nematodes, the concentrations was 0.157 Microgram/ gram in Shamiya river. cestoda and nematodais isolated from the intestines of Liza abu registered high concentrations in autumn, cestoda had the most of the concentrations of heavy metals, Mercury and nickel had high concentrations of (35.783, 25.840) Microgram/gram, copper and chrome had lower concentrations (1.881, 0.174) Microgram/gram in Hamza river, nematode registered high concentrations that reached 33.994 Microgram/ gram in mercury in Hamza river. تم قياس ثمانية معادن ثقيلة هي الكادميوم والرصاص والزنك والنيكل والنحاس والمنغنيز والزئبق والكروم , بواسطة جهاز المطياف الذري وقيست تلك المعادن الثقيلة في أنسجة نوعين من الديدان المعوية هي الديدان الشريطية والخيطية المتطفلة في أمعاء نوعين من الأسماك هما الشبوط الاعتيادي والخشني في أربعة أقضية في محافظة الديوانية هي؛ مدينة الديوانية والشامية والحمزة وعفك خلال فصول السنة كما سجلت الديدان الشريطية المعزولة من أسماك الشبوط الاعتيادي تراكيز مرتفعة خلال فصل الخريف بلغ أعلى تركيز لعنصر الزئبق 37.677 مايكرو غرام/غم و 37.300 مايكرو غرام/غم في نهر الحمزة ونهر الديوانية بينما سجل عنصر الكروم اقل تركيز في الديدان الشريطية بلغ 0.166 مايكرو غرام/غم تلته الديدان الخيطية بتركيز 0.157 مايكرو غرام/غم في نهر الشامية أما الديدان الشريطية والخيطية المعزولة من أمعاء اسماك الخشني فقد سجلت تراكيز عالية خلال فصل الخريف وكانت الديدان الشريطية الأكثر تجمعاً للمعادن الثقيلة اذ سجل عنصر الزئبق والنيكل تراكيز مرتفعة بلغت 35.783و 25.840 مايكرو غرام/غم في حين كان النحاس والكروم ذو تراكيز اقل بمعدل 1.881 و 0.174 مايكرو غرام/غم في نهر الحمزة. كما سجلت الديدان الخيطية تراكيز مرتفعة بلغت 33.994 مايكرو غرام/غم لعنصر الزئبق في نهر الحمزة.


Article
Estimation the alkaline phosphates level in partial hepatectomy rabbits
قياس مستوى انزيم الفوسفيت القاعدي في الارانب بعد ازالة جزء من الكبد

Loading...
Loading...
Abstract

Fifteen local breed rabbits of both sexes were used to evaluate the alkaline phosphatase (ALP) level in the blood before and after partial hepatectomy. Blood sample were collected directly from the heart two times before surgery and consider as control, then one time in a week for eight wks. post-surgery. Partial hepatectomy were employed under general anesthesia, with highly aseptic techniques. The result shows that, the mean value of (ALP) of the control was (69.00 ± 5.33). During the two weeks after operation the level was seen within the normal. There was elevation of the (ALP) level at the 3rd wk. (73.53 ± 4.17) post operation, followed by decrease in the enzyme level through the period from the 4th wk. to the 7th wk. post operation, and the less (ALP) level reading was is in the 7th wk. (50.60 ± 4.97). Then the enzyme level in the 8th wk. was elevated after the 7th wk. to the 8th wk. to reaching near the normal level (57.13 ± 3.07). There was no significant change in the ALP value between the control reading and the post operation reading, but there was significant changes between the reading of after operation at (P<0.05).استخدم في الدراسة (15) خمسة عشر ارنبا محليا من كلا الجنسين لقياس مستوى انزيم (ALP) في الدم قبل وبعد عملية الازالة الجزئية للكبد. تم سحب عينات الدم من القلب مباشرة لمرتين قبل العملية واعتبرت كمجموعة سيطرة , ثم جمعت عينات الدم مرة واحدة اسبوعيا لمدة (8) اسابيع بعد العملية الجراحية, اجريت عملية ازالة جزء من الكبد تحت التخدير العام وباستخدام شروط التطهير والتعقيم المتعارف عليها. اظهرت النتائج ان معدل مستوى الانزيم في مجموعة السيطرة هو (96.00±5.33) وكان مستوى الانزيم في الاسبوعين الاولين بعد العملية ضمن الحدود الطبيعية , وسجل ارتفاع في نسبة الانزيم في الاسبوع الثالث وبمستوى (73.53±4.17), اما في الاسابيع الرابع الى السابع فقد تم تسجيل انخفاض في مستوى الانزيم وبلغت اقل قيمة لمستوى الانزيم في الاسبوع السابع (50.60±4.97), ثم تلى ذلك ارتفاع تدريجي في مستوى الانزيم ليقترب من الحدود الطبيعية عند الاسبوع الثامن والبالغة (57.13±3.07) ، مع عدم وجود فروقات معنوية بين مجموعة السيطرة والقراءات ما بعد العملية الجراحية بينما وجدت فروقات معنوية بين القراءات بعد العملية الجراحية وعند مستوى احتمال (P<0.05).


Article
Skin histological study in local breed sheep) Ovis ovis)
دراسة نسيجية لجلد الأغنام المحلية Ovis ovis

Loading...
Loading...
Abstract

The research was including histological study of the skin of local breed sheep (Awassi). The study carried out by using ten adult healthy skin rams specimens were taken during Autumn season from (12) different anatomical regions involving (ventral and dorsal surfaces of ear, neck, middle of back, scrotum, anterior and posterior ends of tail, medial and lateral surfaces of thoracic and pelvic limbs and muzzle).The histological results revealed that the epidermis was thin in most anatomical regions and composed of four secondary layers arranged from the inner to the outer larger as: stratum basale, stratum spinosum, stratum granulosum and stratum corneum. Results were found, presence of thick epidermis in muzzle and posterior end of the tail and it was characterized by presence of stratum lucidum beside the mentioned four layers. The mean thickness of the epidermis reaches 250.30 um in the muzzle region while the epidermis of the ventral surface of the ear was the least and reaches 45.25 um. In general, we observed that was a direct relation between the whole thickness of the epidermis and the thickness of the stratum corneum in all of the studied skin regions, the results revealed that the dermis of Awassi sheep composed of two essential layers: The superficial called papillary layer, and deep reticular layer. The histometric results refers to that the highest mean thickness (2520.70) um of the dermis was observed in the posterior region of tail, and least thickness(570.20) um in the skin of the ventral surface of ear. Two types of wool follicles in the dermis also noticed; the primary wool follicles, and the secondary wool follicles.اجريت الدراسة على عينات جلدية من عشرة أكباش بالغة من الأغنام المحلية (العواسية) السليمة سريرياً في فصل الخريف وقد تم أخذ العينات المراد إجراء الدراسة عليها من (12) منطقة تشريحية شملت المناطق التالية (السطحان البطني والظهري لصيوان الأذن ، الرقبة ، وسط الظهر ، الصفن ، مقدمة ومؤخرة الذيل ، السطحان الأنسي والوحش للقائمتين الصدرية والحوضية ، والخطم). بينت نتائج الدراسة النسجية أن طبقة البشرة في أغلب المناطق التشريحية المدروسة كانت رقيقة واحتوت على أربع طبقات ثانوية هي على الترتيب من الداخل نحو الخارج: الطبقة القاعدية والطبقة الشوكية والطبقة الحبيبية والطبقة المتقرنة ، وأشارت النتائج إلى وجود البشرة السميكة في منطقتي الخطم ومؤخرة الذيل واتصفت بوجود طبقة ثانوية خامسة هي الطبقة الشفافة ، وأظهرت الدراسة تبايناً واضحاً في سمك البشرة في المناطق التشريحية المختلفة وقد بلغ أعلى معدل سمك للبشرة في منطقة الخطم (250,30) مايكرو ميتر في حين بلغ أقل معدل سمك لها في بشرة منطقة السطح البطني للأذن (45,25) مايكرو ميتر, كما لوحظ وجود علاقة طردية بين سمك البشرة الكلي وسمك الطبقة المتقرنة في جميع المناطق المدروسة. أكدت النتائج أن أدمة الجلد في الأغنام العواسية تتكون من طبقتين من الخارج للداخل هما: طبقة سطحية تسمى بالطبقة الحليمية , وطبقة عميقة تسمى بالطبقة الشبكية. اتصفت الطبقة الأولى التي وقعت أسفل الغشاء القاعدي مباشرة بكونها طبقة رقيقة وخلوية اشتملت على الحليمات الأدمية التي تكونت نتيجة تموج الغشاء القاعدي بدرجات مختلفة في المناطق التشريحية المدروسة واتصفت الطبقة الثانية بكونها سميكة وليفية احتوت بشكل رئيسي على نسيج ضام كثيف غير منتظم احتوى على الألياف الغراوية التي ترتبت بموازاة السطح فضلاً عن الألياف المرنة والقليل من الألياف الشبكية. أما نتائج القياسات الخلوية ظهر أن أعلى سمك للأدمة كان في منطقة مؤخرة الذيل وبلغ (2520,78) مايكرو ميتر، وأقل سمك لها في جلد السطح البطني للأذن وبلغ(570,23) مايكرو ميتر كما لوحظ وجود نوعين من جريبات الصوف في أدمة الجلد هما جريبات الصوف الابتدائية وجريبات الصوف الثانوية.


Article
Prevalence of coccidiosis in local breed rabbits (Oryctolagus cuniculus) in Baghdad province
الانتشار الوبائي لداء الاكريات في الأرانب المحلية (Oryctolagus cuniculus) في محافظة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The study aimed to investigate the prevalence of Eimeria species in local breed rabbits. Eighty local breed rabbits of both sexes were examined. The results revealed, that (58) rabbits were infected with a total prevalence rate of (72.5%). The intestinal Eimeria were recorded the higher prevalence rate (55%) compared with the liver Eimeria (3.75%), and the mixed infection of intestinal and liver Eimeria (13.75%). The infection with oocyst of Eimeria perforans species display the highest prevalence rate (31.25%) followed by the E. piriformis, E. irresidua, E. media, E. flavescens, E. coecicola, E. exigua, E. intestinalis, E. magna and Eimeria stiedae with an prevalence rate of (27.5, 11.25, 17.5, 28.75, 13.75, 18.75, 23.75, 28.75 % and 17.5%) respectively. The mean and the SE of the length and the width of Eimeria species oocyst were found as: Eimeria stiedae (32.5±0.64) x (20.5±0.30) (µm), E. perforans (20.07±0.64) x (14.21±0.40), E. piriformis (24.38±0.41) x (16.54±0.29), E. irresidua (24.38±0.41) x (16.54±0.29), E. media (27.14±0.96) x (17.10±0.76), E. flavescens (30.30±0.59) x (19.93±0.46), E. coecicola (32.22±1.07) x (19.90±0.62), E. exigua (32.22±1.07) x (19.90±0.62), E. magna (33.78±0.62) x (20.52±0.58) and E. intestinalis (26.5±0.39) x (17.6±0.24) (µm). The mixed infection was most common with no significant differences appeared between males and females.هدفت الدراسة الى معرفة الانتشار الوبائي لأنواع الايميريا التي تصيب الأرانب المحلية من خلال فحص 80 أرنباً محلياً من كلا الجنسين. بلغت عدد الحالات الخمجة 58 وبنسبة خمج كلية 72.5% . وكانت الإصابة بالايميريا المعوية اعلى (55%) مقارنة مع الإصابة بالايميريا الكبدية (3.75%) والإصابة المشتركة للايميريا المعوية والكبدية (13.75%). شكَل الخمج بنوع Eimeria perforans أعلى نسبة خمج بلغت (31.25) يليه الخمج بكل من الأنواع: E. piriformis , E. irresidua , E. media , E. flavescens , E. coecicola , E. exigua , E. intestinalis , E. magna و Eimeria stiedae وبنسبة 27.5, 11.25, 17.5, 28.75, 13.75, 18.75, 23.75, 28.75 و 17.5 %على التوالي. بلغت ابعاد المعدل الحسابي والخطأ القياسي للطول والعرض لأكياس بيض الايميريا في الارانب المحلية للأنواع التالية: Eimeria stiedae (32.5±0.64) x (20.5±0.30), E. perforans (20.07±0.64) x (14.21±0.40), E. piriformis (24.38±0.41) x (16.54±0.29), E. irresidua (24.38±0.41) x (16.54±0.29), E. media (27.14±0.96) x (17.10±0.76), E. flavescens (30.30±0.59) x (19.93±0.46), E. coecicola (32.22±1.07) x (19.90±0.62), E. exigua (32.22±1.07) x (19.90±0.62), E. magna (33.78±0.62) x (20.52±0.58) و E. intestinalis (26.5±0.39) x (17.6±0.24) مايكرون. الخمج المختلط كان الأكثر شيوعاً مع عدم وجود فرق معنوي في الإصابة بين الذكور والإناث.


Article
Detection and identification of Salmonella serotypes in fecal specimens from horses in Baghdad province
الكشف والتعرف على الأنماط المصلية للسالمونيلا في عينات براز من الخيول في محافظة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Perhaps this is the first study which has been done in Iraq concerning the prevalence of the Salmonella disease in horses (isolation and identification of salmonella from horses). Six hundred and twenty fecal samples were taken from different horse stables in Baghdad Province for 18 months. The results indicated that 34 animals were infected with percentage of 5.48% and the isolated serotypes were included (13) serotypes and the Salmonella anatum has been isolated mostly with the percentage of 38.2%. Four newly serotypes have been isolated which they are not mentioned in the literature and were included S.degania, S. chester, S. amsterdam and S. 40:z4,z24. Equestrian Club showed the highest ratio of infection. No statistical significance of gender on case account while it was significant that horses aged 6-10 years have the highest ratio.تعتبر هذه الدراسة الاولى في العراق التي تعنى بعزل جراثيم السالمونيلا من الخيول ومعرفة الانماط المصلية ومدى انتشار المرض في الخيول. تم جمع عينات البراز من مراكز تجمع الخيول المختلفة في محافظة بغداد على مدار 18 شهرا وبواقع 620 عينة وقد اظهرت نتائج التشخيص الكيموحيوي بعد زرع البكتريا على الاوساط الخاصة ان عدد الخيول الحاملة للسالمونيلا 34 وبنسبة 5.48 % وان الانماط المصلية المعزولة شملت (13) نمط مصلي وقد كانت جرثومة Salmonella anatum هي اكثر الانماط المصلية المعزولة حيث كانت نسبتها هي 38.2 % وقد تم عزل اربعة انماط مصلية جديدة لم يشار اليها بأي بحث سابق وهي S. degania و S. chester و S. Amsterdam و S.40:z4,z24. اظهرت اسطبلات نادي الفروسية اكبر عدد من الحالات الموجبة في حين لم نجد فارقا احصائي معنويا لتأثير جنس الحيوان على نسب الاصابة في الوقت الذي شكلت الخيول البالغة 6-10 سنة نسبة 40% من مجموع الخيول المصابة.


Article
Rapid detection of infectious bronchitis virus in broilers in Al-Diwaniya governorate by using Real-Time reverse transcriptase Polymerase Chain Reaction
التحري السريع عن فايروس التهاب القصبات المعدي في فروج اللحم في مدينة الديوانية باستخدام اختبار تفاعل سلسلة البلمرة المنعكس ذي الوقت الحقيقي

Loading...
Loading...
Abstract

Infectious Bronchitis (IB) is currently one of the most important viral diseases in poultry flocks all over the world caused by infectious bronchitis virus (IBV), and it causes huge economic losses in poultry industry. Infectious bronchitis virus has many serotypes that do not confer cross protection against each other. This study was conducted to detect Infectious bronchitis virus in broilers chicken farms in Diwaniya governorate. Tracheal swab from 30 infected chicken flocks located in different areas of Diwaniya governorate were collected to make Rapid immunochromatography test for IBV by using Anigen Rapid IBV Antigen Test Kit and tissue samples were collected from flocks which showed positive for rapid test to make rRT-PCR. Twenty eight (93.33%) flocks were positive for IBV by rapid immunochromatography test. The molecular detection of IBV showed that all flocks (100%) were positive for IBV. In conclusion the IBV was the most important cause of respiratory diseases in this study. The real-Time RT-PCR was found very efficient and rapid in detection of IBV in infected chickens.يعد التهاب الشعب الهوائية المعدي (IB) حاليا واحدا من الأمراض الفيروسية الأكثر أهمية في قطعان الدواجن في جميع أنحاء العالم ، يتسبب عن فيروس التهاب القصبات المعدي (IBV)، ويسبب خسائر اقتصادية هائلة في صناعة الدواجن , أن فيروس التهاب الشعب الهوائية المعدي يملك العديد من الأنماط المصلية التي لا تمنح الحماية الكاملة ضد بعضها البعض، وقد أجريت هذه الدراسة للكشف عن فيروس التهاب الشعب الهوائية المعدي في حقول فروج اللحم في مدينة الديوانية ، وقد تم جمع (30) مسحة من القصبة الهوائية لقطعان الدجاج المصابة لحقول تقع في مناطق مختلفة من محافظة الديوانية وقد تم فحصها عن طريق الترحيل المناعي السريع للتحري عن التهاب القصبات المعدي وذلك باستخدام عدة اختبار مستضد فايروس التهاب القصبات المعدي وجمعت عينات الأنسجة من القطعان المصابة التي أظهرت نتيجة إيجابية للاختبار السريع وذلك لعمل اختبار تفاعل سلسلة البلمرة المنعكس ذي الوقت الحقيقي ، وقد تم استخلاص الحامض النووي الرايبي من عينات الأنسجة ، وأظهرت 28 (93.33٪) من القطعان نتيجة موجبة لمرض القصبات المعدي بواسطة اختبار الترحيل المناعي السريع ، في حين أظهر التحري الجزيئي للمرض أن جميع القطعان (100٪) كانت موجبة لمرض التهاب القصبات المعدي ، يستنتج من الدراسة أن مرض التهاب القصبات المعدي من أهم مسببات أمراض الجهاز التنفسي في الطيور ، وان اختبار تفاعل سلسلة البلمرة المنعكس ذي الوقت الحقيقي يعد فحصا كفوءا و سريعا في التحري عن المرض في الدواجن المصابة .


Article
Some molecular and sero – prevalence study of Anaplasma marginale in cattle in Wassit province
دراسة مصلية و جزيئية عن مرض الانابلازموسس في الابقار في محافظة واسط

Loading...
Loading...
Abstract

The study was designed to investigate the prevalence of bovine anaplasmosis among cattle from various areas in Wassit governorate. The investigation was performed on 184 blood samples collected from suspected cattle including (85) males and (99) females, aged from < 1year to > 2 years. Samples were collected during the period from October 2012 to April 2013, from AL-Kut, AL-hayy, AL-Bashair, AL-Moufaqia and AL-Noamania areas for investigations about the presence of antibodies against Anaplasma parasite by using indirect ELISA test and to determinate the species of genus Anaplasma by using RFLP-PCR technique. The suspected cattle suffering from fever (41°C), severe anemia, pale mucus membrane, progressive emaciation and drop in milk yield. The results of ELISA test showed that the rate of infection was 13.04 %; the rate of infection was different between age groups and was 8 %, 11.25 % and 16.45 % in ages < 1year, 1-2 year and 2 - 3 years respectively. The study revealed that females were given higher percent of infection 14.14 % than males 11.7 %, and there were no significant differences under p > 0.05 according to age groups and sex. The highest rate of infection was recorded in AL-Kut 17.14 % followed by AL-hayy 14 % and AL-Bashair 10 % and the lowest rate was recorded in AL-Noamania 8.33 % and AL-Moufaqia 5%. The study showed significant differences in incidence of disease between the studied districts and areas in Wassit governorate under p < 0.05. The most sensitive method for the diagnosis of Anaplasmosis was the method of polymerase chain reaction. The DNA extraction was performed only on 24 blood samples which positive for Anaplasma spp. by ELISA test. The extracted DNA from blood cells were analyzed by PCR and PCR-RFLP technique using primers derived from 16S rRNA gene and restriction endonuclease Bst1107I enzyme which can recognizes the sequence (GTATAC) in corresponding PCR product of A. marginale and cut it in the position 68 and 509, whereas the used restriction enzyme cannot cut the corresponding PCR product of other Aanaplasma spp., and the result was 20 out of 24 was positive for Aanaplasma spp. by PCR and 18 out of 20 was positive for A. marginale.صممت الدراسة للبحث في انتشار مرض الانابلازموسسس بين قطعان الابقار في مناطق مختلفة من محافظة واسط وقد اجري البحث على 184 عينة دم جمعت من ابقار مشكوك في اصابتها وشملت (85) ذكر و (99) انثى تتراوح اعمارها بين اقل من سنة الى اكثر من سنتين , جمعت العينات خلال الفترة من تشرين الثاني 2012 الى نيسان 2013 من مناطق الكوت , الحي , البشائر, الموفقية و النعمانية للبحث عن الجسام المضادة الخاصة لطفيلي الانابلازما بواسطة طريقة الاليزا الغير مباشر ولتحديد النوع الخاص بجنس الانابلازما بواسطة تقنية تفاعل سلسلة البلمرة (PCR) وتفاعل سلسلة البلمرة نوع تقييد طول الجزء متعدد الأشكال (RFLP-PCR). الابقار المشكوك بها تعاني من الحمى (41م° ) , فقر دم شديد , شحوب الاغشية المخاطية , هزال شديد وانخفاض في انتاج الحليب. أظهرت نتائج فحص الاليزا ان نسبة الاصابة (13.04%) , وكانت نسبة الاصابة مختلفة بين مجاميع الاعمار فكانت بنسبة 8)%) , ((%11.25 و(16.45%) بعمر أقل من سنة , 1 - 2 سنة ومن 2 – 3 سنة على التوالي. أظهرت الدراسة نسبة الاصابة في الاناث ( %14.14) أعلى منها في الذكور11.7) %) , الا انه لا يوجد فرق معنوي تحت مستوى احتمال 5%. اعلى نسبة اصابة سجلت في الكوت17.14 % تتبعها الحي %14 و البشائر10% أما اقل نسبة اصابة سجلت في النعمانية% 8.33 و الموفقية 5% مع فرق معنوي تحت مستوى احتمال 5% . بينت النتائج ان الطريقة الأكثر حساسية في تشخيص الانابلازموسس هي تفاعل سلسلة البلمرة (PCR) حيث تم استخلاص الحمض النووي DNA من 24عينة فقط والتي كانت موجبة لفحص الاليزا وقد تم تحليل الحمض النووي المستخرج بواسطة تقنية PCR و (RFLP_PCR ) باستخدام بادئات مستمدة من 16S rRNA و انزيم القطع endonuclease Bst1107I الذي يميز تتابع القواعد النتروجينية (GTATAC) لنواتج PCR الخاصة A. marginale ويقوم بقطعها بالموقع 68 و 509 في حين ان الانزيم لا يقطع نواتج PCR الخاصة بالأنواع الاخرى لطفيلي الانابلازما وكانت النتيجة20 من24 عينة موجبة لل Anaplasma spp.و18 من 20 موجبة للنوع A. marginale .


Article
Rapid detection of Yersinia enterocolitica by using Real-Time PCR technique in some types of foods in Al-Qadisiya province
الكشف السريع عن اليرسينيا القولونية المعوية باستخدام تقنية تفاعل البوليمر السلسلي الموًلف في بعض انواع الغذاء في محافظة القادسية

Loading...
Loading...
Abstract

The present study was carried out for direct and rapid detection of pathogenic Y. enterocolitica in some types of foods such as (raw milk, local sweet cheese and minced beef meat) exist in local different markets of Al-Qadisiya province. A total of 192 samples were collected randomly from markets of Al-Qadisiya province involved 79 raw milk samples, 58 local sweet cheese samples and 55 minced beef meat samples. Real-Time PCR technique based SYBER Green dye were used for detection of this bacteria by amplifying invasion locus protein (ail) gene which is found especially in Y. enterocolitica, The results revealed that positive samples for this (ail) gene were 49 samples out of 79 examined raw milk (62%), also 6 samples out of 58 samples observed in local sweet cheese (10.3%) and 49 samples out of 55 samples of minced beef meat (89%). A total of positive samples were 104 out of 192 examined samples, samples of minced beef meat recorded highly significant contamination (p<0.05) as compared samples of raw milk which occupied second rank in contamination with pathogen and then samples of local sweet cheese which recorded less degree of contamination. The Real-time PCR technique was very specific and efficient for detection Y. enterocolitica in variety foods, when compared with culture method which have many problems.اجريت الدراسة الحالية للكشف المباشر والسريع عن الـ يرسينا القولونية المعوية في بعض انواع الاغذية الموجودة في الاسواق المحلية في محافظة القادسية كالحليب الخام، الجبن الحلو المحلي، ولحم العجل المفروم جمعت 192 عينة عشوائياً من اسواق محافظة القادسية شملت 79 عينة حليب خام و58 عينة جبن حلو محلي و55 عينة لحم عجل مفروم. أستخدمت تقنية تفاعل البوليمر السلسلي المولف والمعتمد على صبغة السايبر غرين لكشف هذه البكتريا وذلك بمضاعفة بروتين الغزو الموضعي للـ (ail) جين والذي يتواجد حصرياً في بكتريا اليرسينيا القولونية المعوية. بينت النتائج ان العينات الموجبة للـ(ail) جين كانت 49 عينة من 79 عينة من الحليب الخام المفحوصة (62 %) و 6 عينات من 58 عينة من عينات الجبن الحلو المحلي المفحوصة ( 10.3%) وفي 49 عينة من 55 عينة من عينات لحم العجل المفروم المفحوصة (89%) ، مجموع العينات الموجبة كانً 104 من 192 عينة مفحوصة. سجلت عينات لحم العجل المفروم أرتفاعا معنويا (p<0.05) في التلوث مقارنة بعينات الحليب الخام والتي جاءت بالمرتبة الثانية تلوثاً بالبكتيريا ومن ثم عينات الجبن الحلو المحلي والتي كانت اقل تلوثاً. وأظهرت النتائج ان تقانة تفاعل البوليمر السلسلي الموًلف تعد طريقة دقيقة جداً وفعالة في تشخيص الـ يرسينا القولونية المعوية في الاغذية المتنوعة مقارنة مع طريقة الزرع الجرثومي الاعتيادية والتي لها معوقاتها العديدة.


Article
The effect of running at many speeds on some synovial fluid constituents in Iraqi Arabian horses
دراسة تأثير السرع المختلفة على مكونات السائل الزلالي في الخيول العراقية

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of the study is to investigate the effect of running at different speeds (walk, trot, canter, and gallop) on the synovial fluid constituents which had been aspirated from the mid- carpal joint of each horse before and after running. The study was conducted on ten Iraqi Arabian horses in Arabic horses' center, Al-Qadisiya University. The synovial fluid samples were drawn aseptically and transferred directly to the clinical pathological laboratory examinations. Many physical and biochemical markers was studied, clarity, color, pH, viscosity, spontaneous clot formation, glucose (mg/dl), total protein (g/dl), alkaline phosphatase enzyme (IU/L) and WBC count. The results showed turbidity, dark yellow color, low pH, low viscosity and increase of spontaneous clot information in various degrees especially in case of canter and gallop. The glucose was decreased, while total protein, alkaline phosphatase and (WBCs) count was increased significantly at (p<0.05). شملت الدراسة عشرة خيول من النسل العربي العراقي في مركز الخيول العربية الاصيلة / جامعة القادسية , الهدف منها دراسة تأثير السرع المختلفة للجري [المسير الاعتيادي ، و الخبب ، و الهذب ، و الحضر(الجري السريع)] على مكونات السائل الزلالي المفصلي لمفصل الركبة لكل جواد. أخذت عينات السائل المفصلي تحت ظروف تعقيميه مشددة قبل وبعد كل سرعة للجري وأرسلت مباشرة للفحص المختبري حيث تمت دراسة العديد من المعايير الفيزيائية والكيميوحيوية , درجة النقاوة ، اللون ، الاس الهيدروجيني ، اللزوجة ، التخثر التلقائي ، نسبة سكر الكلوكوز ، كمية البروتين الكلي ، مستوى انزيم الفوسفيتيز القاعدي ، عدد خلايا الدم البيضاء. أظهرت نتائج الدراسة زيادة في تعكر السائل المفصلي مع تغيير لونه الى الاصفر الغامق وانخفاض الاس الهيدروجيني واللزوجة اضافة الى نقصان التخثر التلقائي وبدرجات مختلفة خصوصا في سرع الهذب والحضر . كما أظهرت النتائج وبشكل ملحوظ احصائيا عند مستوى احتمال 5% نقصان نسبة سكر الكلوكوز بينما كانت هناك زيادة في كمية البروتين الكلي ومستوى انزيم الفوسفيتيز القاعدي اضافة الى زيادة عدد خلايا الدم البيضاء.


Article
Study the pathogenicity of Enterobacter cloacae in rats that isolated from diarrheatic buffalos calves in Babylon province
دراسة إمراضية جرثومة الانتيروبكتركلويكا المعزولة من عجول الجاموس المصابة بالإسهال في محافظة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

The study was aimed to isolate Enterobacter cloacae from feces of buffalo calves suffering from diarrhea and shows its pathogenicity in rats, 150 fecal samples were collected and cultured directly on MacConky agar then tested biochemically and with EPi 20 test to confirm diagnosis of Enterobacter cloacae. After that injected 4 groups of rat with (106,107 and 108 CFU/ml) respectively, while the fourth group not treated and consider as a control group, also extracted the cell wall from Enterobacter and used four groups of rat to injected with different concentration (150, 250 and 350 µ/ml) of extracted cell wall respectively, while fourth group consider as a control group. Results shows that 10 isolates of Enterobacter were obtained from stool and out of 10 isolates 7 isolates belong to Enterobacter cloacae. Bacterial isolation from internal organs shows very heavy isolation of bacteria in dose 108 CFU/ml as compared with other dose, histopathological changes in organs (liver and spleen) of animals which injected with live bacteria and extracted cell wall reveal severe changes as compared with control groups. أجريت الدراسة لعزل جراثيم الانتيروبكتركلويكا من براز العجول المصابة بالإسهال , تم جمع 150 عينة إسهال وزرعت مباشرة على اكار الماكونكي واستخدمت الفحوصات الكيموحيوية وتم استخدام نظام Epi لتأكيد وتشخيص الجرثومة , بعدها استعملت اربع مجاميع من الجرذان المختبرية لتحديد إمراضية الجرثومة وذلك بحقن هذه الحيوانات بتراكيز مختلفة من الجرثومة الحية (106,107 and 108 CFU/ml) على التوالي بينما تركت المجموعة الرابعة مجموعة سيطرة , وتم استخلاص الجدار الخلوي من جرثومة الانتيروبكتر لمعرفة دوره الحقيقي بالامراضية , اظهرت النتائج الحصول على 10 عزلات لجرثومة الانتيروبكتر منها 7 عزلات تعود لنوع الانتيروبكتركلويكا اثبت العزل الجرثومي من الاعضاء الداخلية (الكبد و الطحال) بان هناك عزل جرثومي عالي من الحيوانات المحقونة بالجرعة العالية وان الجراثيم الحية ومستخلص الجدار الخلوي سبب درجات عالية في الشدة من التغيرات المرضية النسيجية للأعضاء الداخلية مقارنة بمجموعة السيطرة .


Article
Behavioral, hormonal, and testicular histological study to evaluate the effect of season on mating in local breed free housing tom cats in Al-Diwaniya city
دراسة سلوكية وهرمونية ونسجيه للخصى لتقييم تأثير الموسم على تزاوج ذكور القطط المحلية حرة المعيشة في مدينة الديوانية

Loading...
Loading...
Abstract

The current study was conducted in the center of Al-Diwaniya city, Al-Qadisiya province in Iraq during a period of one year from (15/1/2012 to 15/1/2013) divided according to the sexual activity of males into three periods: the 1st period extended from mid of January to February, the 2nd period from February to November, and the 3rd period from November to mid of January. During these entire periods forty seven male local breed cats, (ten for each of the 1st and 3rd periods, while the other twenty seven were included in the 2nd period). All males were monitoring during the night and early morning to evaluate the behaviors, and then hunted to evaluate hormonal and histological changes in the male genital system. The results of behavioral study during the 1st period revealed that the male showed caterwaul sound, urination and following of the females with foreplay but without mating; in the 2nd period the same notes were observed with a huge desire to mating and obligating females for mating; the behaviors in the 3rd period were as the same of the 1st period. The ratios of studied periods during year were (4.16%, 75% and 20.84%) respectively. The results of the hormonal assay revealed that the testosterone levels were (0.42, 1.31 and 0.35 ng/ml) for the three periods of study respectively, while the LH concentrations were (1.31, 4.86 and 1.23 ng/ml) respectively. The histological study of testis showed that the seminiferous tubules characterized by very active vacuolated Sertoli cells filled with secretions with presence of all developmental stages of spermatogenesis, while the 1st and 3rd period characterized by thickening of connective tissue and peritubular tissue as well as not all developmental stages of spermatogenesis. أجريت الدراسة الحالية في مركز مدينة الديوانية على مدار سنة كاملة للفترة من 15/1/2012 إلى 15/1/2013 . قسمت فترات الدراسة حسب النشاط الجنسي للذكور إلى ثلاث فترات: الفترة الأولى والتي امتدت من منتصف كانون الثاني وحتى شباط ، الفترة الثانية من شباط إلى تشرين الثاني والفترة الثالثة من تشرين الأول إلى منتصف كانون الثاني. اشتملت الدراسة على سبعة وأربعين ذكرا من القطط (السلالة المحلية)، بواقع عشرة ذكور لكل من الفترتين الأولى والثالثة وسبعة وعشرون للفترة الثانية. تم مراقبة الذكور لرصد نشاطها خلال فترة الليل وفي الصباح الباكر لتقييم التغيرات السلوكية ومن ثم اصطيدت لدراسة التغيرات الهرمونية والنسجية في الجهاز التناسلي الذكري. أظهرت نتائج رصد سلوك الذكور خلال الفترة الأولى: أصوات المواء ، و التبول ومن ثم مداعبة الإناث ولكن من دون التزاوج ، بينما لوحظ نفس السلوك في الفترة الثانية على الذكور ولكن مع رغبة جامحة للجماع وإرغام الإناث على التزاوج وكان السلوك خلال الفترة الثالثة مشابها للسلوك خلال الفترة الأولى. النسبة المئوية لفترات الدراسة خلال السنة كانت (4.16%،75%و20.84%) على التوالي. و على مستوى الفحص الهرموني كان مستوى هرمون التستوستيرون 0.42 ng/ml ، 1.31 ng/ml و 0.35 ng/ml في الفترات الثلاثة على التوالي ، في حين كانت تراكيز الهرمون اللوتيني 1.31ng/ml ، 4.86ng/ml و 1.23 ng/ml على التوالي. كما أظهرت الدراسة النسيجية للخصى خلال الفترة الثانية من الدراسة أن النبيبات المنوية تميزت بنشاط واضح من خلال تميز خلايا سرتولي بكبر حجمها وامتلائها بالإفرازات مع وجود جميع مراحل نمو الحيوانات المنوية ، في حين تميزت الدراسة الشكلية لنسيج الخصية خلال الفترة الأولى والثالثة بسمك النبيبات المنوية حيث لوحظ سمك النسيج الخلالي الضام وكذلك عدم اكتمال في مراحل تطور الحيوانات المنوية.


Article
RAPD-PCR based genetic variation of Candida albicans of animal and human origin
الاختلاف الجيني المبني على اساس تقنية تضخم الدنا العشوائي بتفاعل سلسلة البلمرة للمبيضات البيض الحيوانية والبشرية المنشأ

Loading...
Loading...
Abstract

The objective of this work was to compare the usefulness of a randomly amplified polymorphic DNA (RAPD) assay by using OPA-18 oligonucleotide for identification and genetic relation detection among different Candida albicans strains isolated from animals and humans. Thirty isolates were obtained from human and animals and genotyped in previous study according to 25S rDNA into genotypes A,B,C and T, identification was documented by germ tubes production, chlamydospores production on Corn-Meal-Tween 80 agar, characteristic green color on Candida-CHROMagar media (CHROMagar microbiology, France), and the final identification was confirmed by HiCandida Identification kit (HiMedia, India), RAPD-PCR fingerprinting which was carried out by using OPA-18 oligonucleotide. Results indicate that RAPD fingerprinting obtained by OPA-18 primer was not useful for C. albicans identification and these patterns were consistent under same genotype, but there were differences among different genotypes of C. albicans. Also this study indicates that same genotypic patterns were genetically identical but there was different degree of genetic relation between different genotypes. RAPD-PCR using OPA-18 primer was a very specific and sensitive method for epidemiological study at molecular level because of easy, reliable and highly sensitive to subgenotyping of C. albicans but it was of less value in identification of this microorganism.الهدف من هذه الدراسة هو مقارنة اهمية استخدام تقنية تضخم الدنا العشوائي بتفاعل سلسلة البلمرة باستخدام باديءOPA-18 لتحديد وايجاد العلاقة الجينية بين عزلات مختلفة من المبيضات البيضاء المعزولة من الانسان والحيوان. ثلاثون عزلة جمعت من الانسان والحيوان وصنفت جينيا بدراسة سابقة تبعا ل(25s rDNA) الى الصنف الجيني أ، ب، ج والصنف ت . التشخيص تم باستخدام Candida-CHROMagar ، تكوين الابواغ الجرثومية، تكوين الابواغ الزقية على وسط اكار دقيق الذرة المضاف له توين-80، واخيرا أًكد التشخيص باستخدام HiCandida identification kit. اجريت البصمة الوراثية باستخدام تقنية تضخم الدنا العشوائي بتفاعل سلسلة البلمرة باستخدام الباديء OPA-18. اظهرت النتائج ان البصمة الوراثية المنتجة باستخدام باديء OPA-18 غير مفيدة لتشخيص عزلات المبيضات البيضاء ولكن الشكل الجيني الحاصل منها ثابت تحت الصنف الجيني الواحد المستحصل بطريقة (25s rDNA) ومختلف مع الاصناف الجينية المختلفة. وكذلك اثبتت هذه الدراسة ان الشكل الجيني الواحد الناتج باستخدام تقنية تضخم الدنا العشوائي بتفاعل سلسلة البلمرة هو متطابق جينيا ولكن هناك نسب متفاوتة من الاختلافات الجينية بين الاصناف الجينية المختلفة المستحصلة بطريقة (25s rDNA). ان تقنية تضخم الدنا العشوائي بتفاعل سلسلة البلمرة باستخدام باديء OPA-18 هي طريقة متخصصة جدا وحساسة للدراسات الوبائية المبنية على الاسس الجزيئية لسهولتها وحساسيتها العالية لتحت النوع الجيني للمبيضات البيضاء ولكنها غير مفيدة في تشخيص هذا الجرثوم.


Article
Prevalence of toxoplasmosis in renal infections patients in Al-Muthanna province/ Iraq
مدى انتشار داء المقوسات لدى مرضى الجهاز البولي في محافظة المثنى – العراق

Loading...
Loading...
Abstract

This study aimed to investigate the prevalence of anti-T. gondii antibodies in hemodialysis patients with chronic renal failure and patients with urinary tract inflammation by using On site IgG/ IgM and ELISA IgM from November 2012 to February 2013. Anti-IgG and IgM T. gondii antibodies positivity were found to be 13.04% and 1.09% respectively by using On Site IgG, while there were no IgM antibodies by using ELISA. The significant effect of age, sex and type of infection wasn’t observed in proportion rate, highest rates was in 1-10 years old group, while lowest at 31-40 years and ≥51years while anti IgM antibodies found only in 21-30 years old. Proportion rates of IgG in female more than in males which were 13.9% and 13.04% respectively, while the rates of IgM2.2 in male only. Proportion rates of IgG in urinary tract inflammations patients more than in renal failure patients who were 14.6% and 11.4% respectively, while the rates of IgM 2.1% in urinary tract inflammations patients onlyهدفت هذه الدراسة الى تحديد انتشار الاجسام المضادة لطفيلي مقوس غونديToxoplasma gondiiفي المرضى المصابين بالتهابات المجاري البولية او الفشل الكلوي والذين يجرون الغسل الكلوي باستخدام اختيار Onsite IgG/IgM واختبار الاليزاIgM للمدة من تشرين الاول 2012 الى شباط 2013 واخذت العينات من مستشفى السماوة العام. حددت الاجسام المضادة IgG و IgM في 13.4% و 1.09% على التوالي باستخدام فحص Onsite ولم نجد الاجسام المضادة باستخدام فحص الاليزاIgM . لم نلاحظ اي تأثير معنوي للعمر او الجنس او نوع المرض على نسب تواجد الاجسام المضادة لطفيلي المقوسات وكانت اعلى نسبة تواجد عند الفئة العمرية 1-10 سنوات واقلها عند الفئة العمرية 31-40سنة و51 سنة فما فوق بينما تواجدت الاجسام المضادة IgM عند الفئة العمرية 21-30سنة فقط. نسبة تواجد IgG في النساء اعلى منها في الذكور اذ بلغت 13.9%و 13.04% على التوالي. بينما IgM تواجدت في الذكور فقط بنسبة 2.2% .نسبة تواجد IgG في الاشخاص المصابين بالتهابات المجاري البولية اعلى منها في الاشخاص المصابين بالفشل الكلوي اذ وصلت الى 14.6% و11.4% على التوالي بينما IgM تواجدت في الاشخاص المصابين بالتهابات المجاري البولية فقط بنسبة 2.1%.


Article
A comparison of gravid uterine parameters of local breed ewes between single and twin pregnancies in different gestational stages
مقارنة بعض معايير الارحام الحوامل في النعاج المحلية في حالتي الجنين المفرد والتوائم

Loading...
Loading...
Abstract

The study was carried out from the period of September 2012 to March 2013 in An Najaf province. Thirty gravid uteri (15 single and 15 twins) were collected from An Najaf and Al- Kufa slaughter houses. The results showed that in single pregnancies the mean of measurements of fetal weight, uterus weight, allantoic fluid and numbers of cotyledon in first trimester were 26.75 gm, 331.75 gm, 250.25 ml and 74.5 respectively. In second trimester it were 226 gm, 1002.66 gm, 545 ml and 90.75, while in third trimester it were reach 815 gm, 2168 gm, 621.42 ml and 89.75 respectively. In twin pregnancies the mean of measurements of fetal weight, uterus weight, allantoic fluid and numbers of cotyledon in first trimester were 13.5 gm 432.25 gm, 275.5 ml and 105.25 respectively. In second trimester it were 105 gm, 1316.5 gm, 786 ml and 100, while in third trimester it were reach 450 gm, 3470 gm, 1158 ml and 129 respectivelyاجريت الدراسة للفترة من ايلول 2012 ولغاية اذار 2013 في محافظة النجف حيث تم جمع 30 رحم حامل (15 حمل مفرد و15 توائم) من مجزرتي النجف والكوفة. اظهرت النتائج ان معدلات قياس كل من وزن الجنين ، وزن الرحم ، حجم السائل الالنتوي وعدد الفلقات الجنينية للحمل المفرد في الثلث الاول من الحمل كان 26,75 غم ، 331,75 غم ، 250,25 غم و 74,5 على التوالي. اما في الثلث الثاني من الحمل المفرد فكانت معدلاتها 226 غم ، 1002,66 غم ، 545 مل و 90,75 . اما في الثلث الاخير من الحمل المفرد فكانت 815 غم ، 2168 غم ، 621,42 مل و89,75 على التوالي . في الحمل للتوائم كانت معدلات وزن الجنين ، وزن الرحم ، حجم السائل الالنتوي وعدد الفلقات في الثلث الاول من الحمل 13,5 غم ، 432,25 غم ، 275,5 مل و 105,25 على التوالي ، في الثلث الثاني من الحمل كانت المعدلات 105 غم ، 1316,5 غم ، 786 مل و 100 فلقة على التوالي ، اما في الثلث الاخير من الحمل التوأم وصلت تلك المعدلات الى 450 غم ، 3470 غم ، 1158 مل و 129 فلقة على التوالي.


Article
The effect of pregnancy and lactation on blood biochemical and immunological values in ewes after enterotoxaemia vaccination
تأثير الحمل و الرضاعة على المعايير البايوكيميائية والمناعية في الأغنام بعد تطعيمها ضد التسمم المعوي

Loading...
Loading...
Abstract

The current study was conducted on sixteen ewes at the average age of 2years ±1.2month and the average weight of 33.01±2.4 kg. Animals were divided into two groups: Group A, eight pregnant ewes, and Group B, eight lactating ewes. The group A were subdivided into two groups: pregnant group (P) including 4 ewes and control group (C) including 4 ewes non-pregnant, also group B were subdivided into two groups: lactating group (L) and control group (C) non lactating. The ewes were vaccinated against enterotoxaemia before parturition (about one month). The blood samples were withdrawn from group (A) before one week from parturition and one week after parturition in group B. IgG and IgM proteins concentrations were determined by radial immunodiffusion plate. Plasma levels of urea, ALT, GGT, K and creatinine were determined using Reflatron apparatus. The results revealed non-significant differences in values of urea between pregnant (0.59±0.05) and control group (0.81±0.15), as well as, there were no significant differences (P>0.05) between pregnant group (0.59±0.05) and lactating group (0.5±0). The values of K+, GGT and ALT didn't appear any significant differences (P>0.05) between pregnant group and control group, while there was significant difference (P≤ 0.05) between levels of K +, GGT and ALT of pregnant group (7.58 ± 1.7, 4.26 ± 0.61 and 55.93 ± 0.7) and lactating group (5.91 ± 0.47, 9.61 ± 0.81 and 63.18 ± 0.72) respectively. The levels of bilirubin in pregnant group (3.05 ± 0.12) appear significant differences (P≤ 0.05) as compared with control group (0.74 ± 0.03), as well as no significant difference between pregnant and lactating group (3.05 ± 0.12 and 3.05 ± 0.12) respectively. Serum IgG and IgM concentrations in pregnant was significantly increased (695.073±0.64mg/dl, 786.005±0.46mg/dl) respectively while in lactating group was (541.013±0.32mg/dl, 786.005±0.46mg/dl) respectively.أجريت الدراسة الحالية على ستة عشر نعاج متوسط عمرها سنتان وبمتوسط وزن 33.01 كجم ± 2.4 و قسمت الحيوانات إلى مجموعتين: المجموعة الأولى ثمانية نعاج حوامل ، و المجموعة الثانية ثمانية نعاج مرضعة. المجموعة (A) تم تقسيمها إلى مجموعتين: مجموعة النعاج الحوامل (P) تضمنت 4 نعاج و المجموعة الضابطة (C) 4 نعاج غير حوامل ، كما تم تقسيم المجموعة (B) إلى مجموعتين : المجموعة مجموعة المرضعات (L) ومجموعة التحكم (C) غير المرضعات . تم تلقيح النعاج ضد لقاح التسمم المعوي قبل الولادة (حوالي شهر واحد). تم سحب عينات دم من المجموعة (A) قبل أسبوع واحد من الولادة و بعد الولادة أسبوع واحد في المجموعة B. مفتش و الكلوبيولين المناعي تم تحديد تركيزات البروتينات بواسطة شعاعي لوحة المناعي . تم تحديد مستويات البلازما من اليوريا ، ALT ، GGT ، K و الكرياتينين باستخدام جهاز الرفراترون. أظهرت النتائج أنه لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية في القيم اليوريا بين الحوامل (0.59 ±0.05) و المجموعة الضابطة (0.81 ±0.15) ، وكذلك ، لم تكن هناك فروق ذات دلالة إحصائية (P> 0.05) بين مجموعة الحوامل (0.59 ±0.05) و مجموعة المرضعات (0.5 ±0). لم تظهر قيم K + ، GGT و ALT أي فروق ذات دلالة إحصائية (P> 0.05) بين مجموعة الحوامل و المجموعة الضابطة ، بينما كانت هناك فروق معنوية (P ≤ 0.05) بين مستويات K + ، GGT و ALT مجموعة الحوامل (7.58 ± 1.7 ، 4.26 ± 0.61 و 55.93 ±0.7) و مجموعة المرضعات (5.91 ± 0.47 ، 9.61 ± 0.81 و 63.18 ±0.72) على التوالي. تظهر مستويات البيليروبين في مجموعة الحوامل (3.05 ±0.12) فروق ذات دلالة إحصائية (P ≤ 0.05) بالمقارنة مع مجموعة المراقبة (0.74 ± 0.03) ، وكذلك لا يوجد فرق كبير بين مجموعة الحوامل والمرضعات (3.05 ± 0.12 و 3.05 ±0.12) على التوالي. تم زيادة تركيزات مصل مفتش في الحوامل بشكل ملحوظ في (P ≤ 0.05) (695.073 ± 0.64mg/dl) ، في حين كان في مجموعة المرضعات (541.013 ± 0.32mg/dl) ، الفارق كبير بين مجموعة الحوامل والمرضعات تركيز الغلوبولين المناعي كشفت زيادة كبيرة (P ≤ 0.05) في المجموعة الحوامل (786.005 ± 0.46mg/dl) ، في حين كان التركيز في مجموعة المرضعات (722.032 ± 0.29mg/dl) بالمقارنة مع مجموعة السيطرة (365.045 ± 0.31mg/dl)


Article
Hematological and biochemical changes following Ivermectin treatment in mange infested goats
التغييرات الدمية و الكيموحيوية بعد العلاج بعقار الافرمكتين للماعز المصابة بالجرب

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of the present study was to describe the clinical features of mange and to evaluate the effectiveness of Ivermectin in treatment of affected goats referring to hematological and biochemical aspects. For this purposes local 180 female goats (does) kept in Farm Animal-College of Veterinary Medicine-Baghdad University were examined. Their ages were (1-2) years and had a mean average weight of (27.50 ± 2.25) kg. Thirty-six goats out of 180 were infested with mange. Other 36 was chosen from the herd and regarded as a control group. The infested group received Ivermectin 1% injected by subcutaneous route at a dose rate of 0.2 mg/kg B.W., in a single dose, while the control group received none. Blood samples were collected aseptically via jugular vein puncture at zero time, as well as 28 days post-Ivermectin treatment. Results indicated that the causative agent was Sarcoptis scabiei var caprae with a percent of 20% which were noticed on the muzzle, ears, neck, face, shoulder and back. White blood cells (WBCs) were increased in the untreated goats compared with the treated goats after 28 days of the experiment. Red blood cells (RBCs), hemoglobin (Hb) content and packed cells volume (PCV) increased significantly (p< 0.05) at four weeks after the commencement of treatment. Total protein, albumin, globulin, bilirubin and glucose were significantly decreased (p< 0.05) in untreated group compared with treatment and control groups. In conclusion, the treatment goats were much more active and had gone back to feed with the absence of lesion after 28 days post-treatment beside retaining the hematological and biochemical parameters to nearly normal values.هدفت الدراسة الحالية الى معرفة العلامات السريرية للجرب في الماعز وتأثير العلاج بعقار الافرمكتين للحيوانات المصابة مع التطرق الى المعايير الدمية والكيموحيوية. اجريت الدراسة على قطيع اناث من ماعز محلي مكون من (180) حيوان تابع الى حقل كلية الطب البيطري – جامعة بغداد. تراوحت اعمار الماعز من (1-2) سنه وبمعدل وزن (27.50± 2.25). بلغ عدد الحيوانات المصابة بالجرب (36) حيوان من مجموع (180) حيوان ، وتم اختيار (36) حيواناً سليما من باقي القطيع حيث عدت مجموعة سيطرة . عولجت المجموعة المصابة بعقار الافرمكتين 1% بجرعة مفردة (0.2) مليغرام كغم من وزن الجسم حيث حقن تحت الجلد، بينما لم يستعمل اي شيء لمجموعة السيطرة. جمعت نماذج دم من الوريد الوداجي في الوقت ( صفر ) وكذلك في يوم 28 بعد العلاج . اشارت النتائج الى ان مسبب الجرب كان من نوع (Sarcoptis scabiei) وبنسبة 20 % حيث لوحظ على مناطق المخطم والاذان والرقبة والوجه والكتف والظهر. اظهرت كريات الدم البيض زيادة في المجموعة المصابة قبل علاجها بالمقارنة مع اليوم (28) بعد العلاج. اما كريات الدم الحمر وخضاب الدم وحجم كريات الدم المضغوطة فقد سجلت اختلافاً احصائياً معنوياً بنسبة (p< 0.05) حيث انخفضت في الحيوانات قبل العلاج وعاودت الارتفاع لغاية اليوم 28 بعد العلاج. كذلك سجلت نفس المشاهدات بالنسبة للبروتين الكلي و الالبومين والكلوبلين والبليروبين والسكر. يستنتج مما سبق أن الحيوانات المعالجة عاودت نشاطها وتناولها العلف بصورة طبيعية مع اختفاء الجرب بعد (28) يوماً كما ان المعايير الدمية والكيموحيوية عاودت الى القيم المقاربة للطبيعية.


Article
Prevalence of Rota virus, Escherichia coli O157:H7 and Cryptosporidium spp. in feces of buffalo in Babil governorate
انتشار فايروس الدوار – الاشريشيا القولونية 157: H7 O وطفيلي الخبيئات في براز الجاموس في محافظة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of present study to determine the prevalence of rotavirus, Escherichia coli O157:H7 and Cryptosporidium spp. in feces of buffalo in Babil governorate. Fecal samples were collected from (30 male, 50 female and 50 calves) of buffalo during the period of October 2013-March 2014. The percentage of infection with Rota virus was 10% in male, 8% in female and 12% in calves. The rate of isolation of E.coli O157:H7 was 10% in male, 8% female and 2% in exanimated calves. The oocystes of Cryptosporidium spp. was identified in feces of 13.3% of male, 12% of female and in 6% of calves. As a result of this study it can be concluded that buffalo serve as good reservoirs of most important enteropathogens and consider a potential source of infection to both domestic animals and human.الهدف من الدراسة الحالية تحديد انتشار فايروس الدوار – الاشريشيا القولونية 157: H7 O وطفيلي الخبيئات في براز الجاموس في محافظة بابل . جمعت عينات البراز من (30 ذكر ، 50 انثى ،50 عجل) خلال الفترة من تشرين الاول 2013– اذار 2014. كانت نسبة الاصابة بفايروس الروتا 10% في الذ كور ، 8% في الاناث و 12% في العجول. سجلت نسبة عزل الاشريشيا القولونية O157:H7 في الذ كور 10% ، في الاناث 8% وفي العجول 2% . شخصت اكياس طفيلي الكربتوسبوريديوم في براز 3,13%من الذ كور ، 12% من الاناث وفي 6% من العجول. نستنتج من الدراسة ان الجاموس يعمل كخازن جيد لأغلب الممرضات المعوية ويعد مصدر خمج فعال لكل من الحيوانات والانسان.


Article
Comparative anatomical and histological study of the esophagus of local adult male and female homing pigeon (Columba livia domestica)
دراسة تشريحية ونسجية مقارنة لمريء الذكر والأنثى في الحمام الزاجل المحلي البالغ (Columba livia domestica)

Loading...
Loading...
Abstract

The purpose of this study was to unveil the comparison of the macroscopic and microscopic features of the esophagus in males and females homing pigeons, 10 males and 10 females of health adult local homing pigeons of all anatomical and histological studies, the present study showed that the mean total length of the esophagus of male was longer than that of female, mean length, diameter of lumen of cervical esophagus was greater than that of thoracic esophagus in each sex. The esophageal wall was composed of the four tunicae (mucosa, submucosa, muscularis and adventitia). Mucosa consist of epithelium formed by non-keratinized stratified squamous epithelium, lamina propria was a loose connective tissue contain mucous glands, these glands were less developed in cervical esophagus than that in thoracic esophagus of each sex and muscularis mucosa was a thick layer of longitudinal bundler of smooth muscles, mean thickness of mucosa in male was thicker than that in female, and longitudinal folds in the cervical esophagus were great deep than that in the thoracic esophagus of each sex. Submucosa consist of thin layer of loose connective tissue, mean thickness of submucosa in male was thicker than that in female, means the thickness of mucosa and submucosa in cervical esophagus were thicker than that in thoracic esophagus of each sex. Muscular is composed of a circular and longitudinal smooth muscle layer, mean thickness of muscularis in male was thicker than that in female and mean it thickness in thoracic esophagus was thicker than that in cervical esophagus of each sex. Adventitia made up of loose connective tissue with blood vessels, mean thickness of adventitia in male was more than that in female and in cervical esophagus was more than that in thoracic esophagus of each sex. تهدف الدراسة الحالية لمعرفة الفروقات في المظاهر العيانية والمجهرية للمريء بين الذكر والأنثى للحمام الزاجل المحلي. أجريت الدراسة على 10 ذكور و10 إناث لحمام الزاجل المحلي السليم البالغ لكلا الدراستين التشريحية والنسجية. أظهرت الدراسة الحالية إن متوسط الطول الكلي للمريء في الذكور أطول من الإناث ، ومتوسط طول وقطر التجويف للمريء العنقي يكون اكبر من المريء الصدري في كلا الجنسين. جدار المريء يتكون من أربع غلالات (مخاطية ،تحت المخاطية ، العضلية والبرانية). الطبقة المخاطية تتكون من نسيج ظهاري مؤلف من نسيج حرشفي مطبق غير متقرن ،الصفيحة الأصلية المكونة من نسيج رابط يحتوي غدد مخاطية ،هذه الغدد تكون اقل تطور في المريء العنقي مما هي عليه في المريء الصدري لكلا الجنسين ، والمخاطية العضلية المكونة من طبقة سميكة من الحزم الطولية للعضلات الملساء ، متوسط سمك الطبقة المخاطية في الذكور تكون اسمك مما هي عليه في الإناث. والطيات الطولية في المريء العنقي تكون أكثر عمقا مما هي عليه في المريء الصدري لكلا الجنسين. الغلالة تحت المخاطية تتكون من طبقة رقيقة من النسيج الرابط الرخو , وان متوسط سمك الغلالة تحت المخاطية في الذكور تكون اسمك مما هي عليه في الإناث ، وان متوسط سمك الطبقتين المخاطية وتحت المخاطية في المريء العنقي تكون اسمك مما هي عليه في المريء الصدري لكلا الجنسين. الطبقة العضلية تتكون من طبقتين دائرية وطولية من العضلات الملساء ، متوسط سمك الطبقة العضلية في الذكور تكون اسمك مما هي عليه في الإناث ومتوسط سمكها في المريء الصدري يكون اسمك مما هو في المريء العنقي لكلا الجنسين. الغلالة المصلية مكونه من نسيج رابط رخو مع أوعية دموية ،متوسط سمك الغلالة المصلية في الذكور تكون اسمك مما هي عليه في الإناث وسمكها في المريء العنقي يكون اسمك مما هي عليه في المريء الصدري لكلا الجنسين.


Article
Effects of sub lethal doses of endosulfan on histopathological and biochemical parameters of common carp (Cyprinus carpio)
تأثير الجرعة تحت القاتلة لمبيد الاندوسلفان على بعض الصفات المرضية النسيجية والكيموحيوية لأسماك الكارب الاعتيادي (cyprinus carpio)

Loading...
Loading...
Abstract

The study aim to determine the LD50 of endosulfan in fishes. Sixty (60) fishes of common carp 140-160 gm. body weight were utilized. The fishes were adapted and acclimated to the laboratory conditions in the college of Veterinary Medicine, AL-Qassim Green University for 2 days before starting of the experiment, then were exposed to (10 mg/L, 5mg/L, 3mg/L, 2mg/L, 1mg/L) of endosulfan for 24 hours. Results were demonstrated that the LD50 of endosulfan in fish was (2.28mg/L). The ALT and AST Liver enzymes were show significant elevation compare with control. Kidney sections show inflammatory cells infiltration particularly macrophage and neutrophils around the tubules with necrotic area in addition to vacuolar degeneration of epithelial lining cells of renal tubules. Histological sections of liver show cellular hypertrophy, swelling, and apoptosis of hepatic cells, and at the same time hepatocytes lost their normal polygonal structure in addition to necrosis of hepatocytes.هدفت الدراسة الى تحديد الجرعة نصف القاتلة لمبيد الاندوسلفان في الاسماك. استخدمت في التجربة 60 سمكة من اسماك الكارب الاعتيادي (Cyprinus carpio) تراوحت اوزانها ما بين 140- 160 غرام. أجريت التجربة في مختبر كلية الطب البيطري / جامعة القاسم الخضراء. حيث تم تكيف الأسماك وتأقلمها على ظروف المختبر لمدة يومين قبل إجراء التجربة بعدها تعرضت الأسماك إلى تراكيز مختلفة من الاندوسلفان لمدة 24 ساعة (10mg/L, 5mg/L, 3mg/L, 2mg/L, 1mg/L) اظهرت النتائج ان الجرعة نصف القاتلة كانت (2.28mg/L) ، ومن جانب أخر أظهرت فحوصات أنزيمات الكبد زيادة معنوية مقارنة بمجموعة السيطرة ، وقد أظهرت المقاطع النسيجية للكلية ارتشاح حول النبيبات الكلوية مع مناطق تنخريه بالإضافة إلى وجود الفجوات في بطانة النبيبات الكلوية وارتشاح خلايا البلعمة والعدلة حول المناطق التنخرية والنبيبات. أظهرت المقاطع النسيجية للكبد وجود تضخم في خلايا الكبد وكذلك تورم الخلايا الكبدية ، تفمم الخلايا الكبدية وفقدان شكلها الطبيعي بالإضافة إلى زيادة الخلايا التنخرية .


Article
Laparoscopic colotomy suture using clips and Connell techniques in goats: A comparative study
استخدام الجراحة المنظارية لخياطة القولون في المعز بتقنيتي المشبك المعدني و كونيل: دراسة مقارنة

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of the study was to investigate and evaluate the colotomy closure via laparoscopic device using clips and Connell mattress suture technique. Sixteen adult female healthy local breed goats were used. They were divided randomly into two equal groups, Connell suture technique and clips mattress groups. The operations were done under the effect of general anesthesia using IM injection of xylazine 2% (0.05 mg/kg BW) and ketamine 5% (3mg/ kg BW) mixture. Under aseptic technique colotomy were done laparoscopically, the colotomy incision was closed by connell suture pattern in connell's group using 2/0 polygalactin 910 suture material, and by clips technique in clips group using 10 Medium- Large titanium legating clips. Each group was divided into two equal subgroups depended on follow up of histopathological examination at a periods of 7 and 21 days post- surgery. The results of clinical examination revealed that the activity and appetite of animals were return early to the normal level, also the physical findings returned to the normal level value with a short time after operation in both groups. The histopathological findings of two groups appeared that there was an inflammatory phase at a period of 7 days post operation, but the granulation tissue and collagen fiber formation was more prominent in connell's group compared with clips group, while at the 21 days post operation in both groups revealed that a granulation tissue in the incision site which covered by epithelial layer with thick fibrous connective tissue and presence of myofibroblast at the incision site. This indicated that the wound was in a mature phase which was clear in connell's group than in the clips group.هدفت الدراسة لتحقق وتقييم التئام شق القولون باستخدام طريقة المنظار باستعمال تقنيتي كونيل والمشبك المعدني. سته عشر من اناث المعز المحلي استخدمت. قسمت الحيوانات عشوائيا" الى مجموعتين متساويتين (مجموعات خياطه بتكنيك كونيل ومجموعات المشبك المعدني). اجريت العمليات الجراحية تحت تأثير التخدير العام باستعمال الزايلازين 2% (0.05 ملغم كغم من وزن الجسم والكيتامين 5% (3ملغم كغم من وزن الجسم) حقنا" بالعضل، تحت تقنية التطهير الجراحي وبطريقة الجراحة المنظارية تم عمل شق القولون وتم اغلاق شق القولون بخياطة تقنية كونيل في المجموعة كونيل وباستعمال الخيط الجراحي الممتص بولي كلاكتين 910 (حجم 0-2). وبتقنية المشبك المتقطع في المجموعة المشبك المتقطع باستعمال مشبك التيتانيوم حجم كبير - متوسط . قسمت كل مجموعة الى مجموعتين فرعيتين اعتمادا" على اختبار فحص المتابعة النسيجية المرضية للفترات 7 و21 يوما" بعد العملية. اظهرت نتائج الفحص السريري الى ان الفعالية والشهية عادت مبكرا" الى المعدلات الطبيعية وكذلك المعايير الفيزيائية اصبحت ضمن المعدلات الطبيعية وبوقت قصير بعد العملية. أوضح الفحص النسيجي المرضي لكلا المجموعتين ان المجموعتين في الطور الالتهابي في اليوم السابع بعد العملية و تكون النسيج الحبيبي والياف الغراوين (الكولاجين) كان اكثر وضوحا" في مجموعة كونيل مقارنة بمجموعة المشبك المعدني بينما اظهر الفحص المرضي النسجي لكلا المجموعتين لفترة اليوم الحادي والعشرين بعد العملية الى وجود النسيج الحبيبي في منطقة الشق الجراحي مغطى بطبقة من الظهارة مع وجود نسيج ليفي ضام ووجود خلية الارومة العضلية الليفية في مكان الشق الجراحي والتي تشير الى ان الجرح أصبح في مرحلة النضوج التي كانت اكثر وضوحا "في مجموعة كونيل مقارنة بمجموعة المشبك المعدني.


Article
Study the association between Enterobius vermicularis infection and enuresis among children in Al-Najaf city
دراسة العلاقة بين الإصابة بطفيلي Enterobius vermicularis والتبول اللاإرادي في الأطفال في مدينة النجف الاشرف / العراق

Authors: Huda A S Al-Shadood
Pages: 104-108
Loading...
Loading...
Abstract

Enterobius vermicularis or pinworms infection is one of the most prevalent worms found in children worldwide, nocturnal enuresis is an involuntary and un desirable bedwetting beyond age of anticipated bladder control. There is a possible association between certain infection and the propensity to develop nocturnal enuresis including intestinal helminthes infection. Prospective study included (285) randomly selected children aged range (3-14) years from both sex. The children were examined for E. vermicularis infection by adhesive cellotape anal swap. Nocturnal enuresis rates were investigated before and after mebendazole treatment in children with E. vermicularis to search for the association between E. vermicularis infection and enuresis. The overall infection infection rate reported in this study was 37.89% (108/285) divided as 53.70% infection rate for females and 46.29%for males, there are no significant differences between male and female infection. The results showed that E. vermicularis is one of the most frequent intestinal helminthes with nocturnal enuresis among children in Al-Najaf city. From the results, the percentage of children who had entrobiasis and enuresis before treatment mebendazole drug was 26.66%, whereas the percentage after treatment was 14.03%.الإصابة بطفيلي E. vermicularis أو الديدان الدبوسية واحدة من أكثر الديدان السائدة عند الأطفال في العالم ، التبول اللاإرادي التلقائي الغير مرغوب به يحدث في عمر ما بعد السيطرة على المثانة المتوقع ، هنالك علاقة محتملة متوقعة بين الاصابة بالديدان وتطور حالة التبول اللاإرادي عند الأطفال. تضمنت الدراسة 285 طفل تم اختيارهم بطريقة عشوائية بعمر14-3 سنة من كلا الجنسين تم فحص الأطفال بطريقة الشريط الشرجي اللاصق للتحري عن الاصابة ب E. vermicularis كذلك تم التحري عن وجود التبول اللاإرادي عند الأطفال قبل وبعد العلاج بالمبيندازول. ذكرت الدراسة إن نسبة الاصابة العامة كانت 37.89% (285/108) منها 46.29% ذكور و53.70% إناث ، ولا وجود لفرق معنوي للإصابة بين الذكور والإناث. بينت النتائج إن الاصابة بالطفيلي E. vermicularisأكثر الديدان المعوية المتكررة مع التبول اللاإرادي بين الأطفال في محافظة النجف. من نتائج الدراسة وجد إن نسبة الأطفال الذين لديهم إصابة بالطفيلي وتبول لاإرادي قبل العلاج بالمبيندازول كانت 26.66% بينما كانت نسبة الاصابة بعد العلاج%14.03.


Article
Effect of Punica granatum rinds ethanolic extract on healing of fungated wounds in rabbits
تأثير المستخلص الايثانولي لقشور نبات الرمان Punica granatum على شفاء الجروح المصابة بالفطريات في الأرانب

Loading...
Loading...
Abstract

Pomegranate (Punica granatum) is an ancient fruit used in various systems of medicine for a variety of ailments. The study has been designed to investigate the role of ethanolic extract of rinds of Punica granatum as antimicrobial on 6 types of bacteria includes; Pseudomonas aeruginosa, Salmonella typhi, Staph aureus, E.coli, Streptococcus spp. and Klebsiella pneumonia and antifungal activity on 4 types of fungi includes; Candida albicans, Aspergillus niger, Aspergillus fumigates and Aspergillus valvas. Also the study build to assessment the ability of rinds ethanolic extract of Punica granatum to reduced the oxidative intention as a result of fungal infection and to accelerate the wound healing in normal and wound model infected with fungi using local rabbits as experimental animals. To achieve this goal 30 adults rabbits were used and divided into three groups, one as control group and the others as treated groups. Two wounds models via incision were make and infected with fungi. The first infected group was treated with ethanolic extract of Punica granatum and the second group treated with 0.5 g ointment of ethanolic extract of Punica granatum. The results of antimicrobial assessment exhibited significant antibacterial and antifungal activity against almost all tested bacteria and fungi, and the used of rinds ethanolic extract of Punica granatum for each treated groups (300 mg/kg and 500 mg/kg) also showed significant (P<0.05) improvement in percentage of wounds contraction and healing. In addition the oxidative stress was assessed by estimating the serum levels of antioxidant enzymes: malondialdehyde (MDA), catalase (CAT), glutathione (GSH), and SOD. Also the results shows that the treatment with ethanolic extract of rind of Punica granatum markedly prevented oxidative stress by increasing of catalase (CAT), glutathione (GSH) and decreasing the level of MDA and SOD. In conclusion the study revealed that use of rinds ethanolic extract of Punica granatum as a lotion and ointment improve the wounds healing properties.أجريت الدراسة لمعرفة الفعالية التثبیطیة للمستخلص الایثانولي لقشور نبات الرمان granatum) (Punica اتجاه 6 أنواع بكتيرية متمثلة Pseudomonas pycoaneous و Salmonella typhiو Staph.aureusوE. coli و Streptococcus spp. و Klebsiella pneumoniaفضلا عن خمائر مثل Candida albicansوفطريات مثل Aspergillus niger و Aspergillus fumigatusو Aspergillus valvas وكذلك تهدف الدراسة إلى تقييم فعالية المستخلص الايثانولي لقشور الرمان في تقلل الإجهاد التأكسدي الناتج من الاصابة الفطرية وشفاء وإعادة بناء الجروح المستحدثة والمصابة بالفطريات في الأرانب المحلية. استخدم في هذه الدراسة 30 أرنبا بالغا تم تقسيمها إلى ثلاث مجاميع احدها مجموعة سيطرة والأخيرتان مجاميع معالجة وتم احداث الجروح واصابتها بالفطريات وتم علاج إحدى المجموعتين بسائل المستخلص الايثانولي والمجموعة الثانية بمرهم المستخلص الايثانولي. وأظهرت النتائج وجود تأثير تثبيطي معنوي بالنسبة للأحياء المجهرية كافة , وان استخدام المستخلص الايثانولي لنبات Punica granatum لكل المجموعات المعالجة (300 ملغ/كغ و 500 ملغ/كغ) قد أظهرت وجود تحسن معنوي(P<0.05) في النسبة المئوية لسرعة تقلص الجروح المعالجة وشفاءها. وتم خلال فترة المعاملة قياس مستوى الإنزيمات المضادة للأكسدة MDA,TBARS,CAT,GSH,SOD وأظهرت الدراسة إمكانية المستخلص الايثانولي في تقليل الاجهاد التأكسدي من خلال زيادة CAT و GSH ونقصان MDAو SOD. وأخيراً كشفت نتائج هذه الدراسة أن استخدام المستخلص الايثانولي لنبات Punica granatum كمحلول او مرهم يعمل على تحسين خصائص شفاء الجروح.


Article
Histomorphological and morphometrical comparative study of the kidney between Quail (Conturnix coturni) and Green-winged Teal (Anas crecca) according to their environment type
دراسة مقارنة نسجيه شكلية وقياسية في الكلية بين طائر السمان (Conturnix coturni) وطائر الحذاف الشتوي(Anas crecca) اعتمادا على نوع البيئة

Loading...
Loading...
Abstract

The present work was designed to investigate the morphometrical and histological differences in kidneys of two species (Quail and Green-winged Teal) belong to different orders varied in their environments. The study was performed on ten healthy male (five birds for each species). After the kidneys were removed the samples were taken. Three stains were used (H&E, PAS, and Van-Gieson). The result revealed that the kidneys in both birds were coated by a thin capsule. The thickness of capsule was higher significant in Green-winged Teal than in Quail. There was no clear delineation of cortical and medullary regions as there was in the mammalian kidney. The result showed the high significant of number of glomerulus in Green-winged Teal than in Quail, also the height of epithelial cells and of proximal convoluted tubules diameters were high significantly in Green-winged Teal. The height of epithelium cells and distal convoluted tubules diameters were significantly high in Green-winged Teal than in Quail. The study was examined and compared the morphometric and histomorphologic of the kidney in the two species according to their environment which live in it. صمم هذا البحث لمعرفة الاختلافات القياسية و النسجية في كلى نوعين من الطيور (السمان والحذاف الشتوي) التي تقع تحت رتب منفصلة ومتنوعة في بيئتها . استخدمت عشر طيور من الذكور فقط خمسة من كل نوع بعد رفع الكلية واخذ العينات ، استخدمت ثلاث صبغات (هيموتوكسلين و ايوسين، كاشف شف الدوري ، وفان كيزين). اظهرت النتائج ان الكلية في كلا النوعين من الطيور تحاط بمحفظة رقيقة. سجل سمك القشرة في كلية الحذاف الشتوي فرقا معنويا اعلى مما هو علية في السمان. كما وجد انه ليس هنالك تحديد واضح بين طبقات القشرة واللب كما هو الحال في اللبائن. بينت النتائج فرقا معنويا اعلى في عدد الكبيبات في الحذاف الشتوي وأيضا ارتفاع الخلايا البطانية واقطار النبيبات الملتوية الدانية اعلى معنويا في الحذاف الشتوي . كما بينت النتائج هنالك فرق معنويا اعلى في ارتفاع الخلايا البطانية واقطار النبيبات الملتوية القاصية في الحذاف الشتوي مما هي علية في السمان . أن النتائج السابقة بينت أن كلية الحذاف الشتوي أعلى فعالية وذلك للحفاظ على التوازن الداخلي وكذلك كثرة أعادة امتصاص للماء والايونات


Article
Detection of hemolysin virulence factor gene of Enterohemorrhagic Escherichia coli (EHEC) isolated from feces of infected sheep by using Polymerase Chain Reaction Technique
تشخيص جين عامل الفوعة الهيمولايسين لبكتيريا الايشيريشيا القولونية النزفية المعزولة من براز الاغنام المصابة باستخدام تقنية تفاعل سلسلة البلمرة

Authors: Saba Aboud Ali صبا عبود علي
Pages: 127-131
Loading...
Loading...
Abstract

Enterohemorrhagic Escherichia coli (EHEC) are the most important recently emerged group of food-borne pathogens. It can cause severe gastrointestinal disease, including fatal infections, and is being detected more frequently worldwide. In this study the Polymerase chain reaction technique (PCR) were used for detection of hemolysin toxin gene (hlyA) as virulence factor producing by Enterohemorrhagic Escherichia coli (EHEC) isolated from diarrheic sheep. The PCR primers for hlyA gene were designed according to a program from NCBI-Genbank published sequence (Genbank code: X94129.1). Fifty fecal samples were collected from sheep suffering from diarrhea, (32) isolates (64%) of Escherichia coli were detected and diagnosed by routine laboratory tests. The results were shown only (13) positive isolates in PCR technique for detection of hemolysin toxin gene at (40.62%) which present as Enterohemorrhagic Escherichia coli out of (32) E. coli. In conclusion, hemolysin toxin gene (hlyA) is important virulence factor of Enterohemorrhagic Escherichia coli infected sheep and using PCR was appeared very sensitive and highly specific assay serve as suitable molecular diagnostic tool for detection Enterohemorrhagic Escherichia coli producing hemolysin toxin.تعد بكتيريا الايشيريشيا القولونية النزفية المعوية (EHEC) في الوقت الحاضر من اهم المجاميع البكتيرية الممرضة التي تنقل بواسطة الاغذية, وتكون سببا لأمراض الجهاز الهضمي الحادة وقد تكون سببا للوفاة, وتم تشخيصها بكثرة في جميع انحاء العالم. في هذه الدراسة استخدمنا تقنية تفاعل سلسلة البلمرة للكشف عن وجود جين ذيفان الهيمولايسين (hlyA) كعامل ضراوة ينتج من قبل بكتيريا (EHEC) المعزولة من حالات اسهال من الاغنام. تم تصميم البادئات لجين (hlyA) حسب برنامج من قبل بنك الجينات NCBI (Genbank code: X94129.1). جمعت (50) عينة من اغنام تعاني من حالات اسهال , وجدت (32) عزلة من بكتيريا الايشيريشيا القولونية (64%) وتم تشخيصها بطرق التشخيص الروتينية بالمختبر. اظهرت نتائج فحص تفاعل سلسلة البلمرة وجود (13) عزلة موجبة حاوية على جين ذيفان الهيمولايسين بنسبة (40.62%) من مجموع (32) عزلة من بكتيريا الايشيريشيا القولونية النزفية المعوية (EHEC). استنتجت الدراسة ان الجين المسؤول عن انتاج ذيفان الهيمولايسين هو عامل ضراوة مهم لبكتيريا الايشيريشيا القولونية النزفية المعوية EHEC)) التي تصيب الاغنام وان فحص تقنية تفاعل سلسلة البلمرة هو فحص حساس وذو خصوصية عالية لتشخيص بكتيريا الايشيريشيا المعوية (EHEC) الفارزة لذيفان الهيمولايسين.


Article
Evaluation the clinical effects of neuroleptanalgesia (Remifentanil-Acepromazine, Remifentanil-Xylazine, and Remifentanil-Midazolam) during intubation and some minor surgical operations in dogs
تقييم التأثير السريري لحالة التسكين المقلدي المحدث في الكلاب باستخدام (الريمفنتانيل والاسيبرومازين ، الريمفنتانيل والزيلازين ، الريمفنتانيل والميدازولام) من خلال اجراء بعض العمليات الجراحية و ادخال انبوب الرغامى

Loading...
Loading...
Abstract

The present study intends to evaluate and compare the clinical effects of neuroleptanalgesia induced by using one of the sedative-opioid or tranquilizer-opioid (neuroleptanalgesia) combinations during intubation and some minor surgical operations in dogs. Twenty seven apparently healthy dogs weighing from (15-20 kg) and aged (2-4 years) were divided into three groups, all animals were premedicated with atropine (0.03 mg/kg BW) IM, after 15 minutes Neuroleptanalgesia induced as following: Group 1, giving Acepromazine 1mg/kg BW IM and remifentanil 0.5 μg/kg BW IV. Group 2, giving Xylazine 2mg/kg BW IM and remifentanil 0.5 μg/kg BW IV. Group 3, giving Midazolam 0.2mg/kg BW IM and remifentanil 0.5 μg/kg BW IV), in 10 minutes interval respectively in all groups. The following parameters were used for evaluation during the state of (neuroleptanalgesia), eye reflexes, duration and degree of surgical analgesia, degree of sedation, muscle relaxation, respiratory rate, rectal body temperature, and heart rate and rhythm. The results of the study was characterized by good sedation with minor change in heart and respiratory rates and body temperature with excellent analgesia and muscle relaxation quite enough to performed intubation, docking and declawing in groups one and two and less in quality in third group. Neuroleptanalgesia programs in all groups are good for reduce fear and induce restraint necessary for diagnostic procedures, physical examination or some minor surgical operations.اجریت ھذه الدراسة لغرض تقییم ومقارنة التأثیر السریري لحالة التسكین المقلدي المحدث باستخدام المسدرات ، المھدئات مع الافیونات من خلال اجراء بعض العملیات الجراحية البسيطة او ادخال انبوب الرغامي في الكلاب. استخدمت في التجربة سبعة وعشرين من الكلاب (والتي تبدوا معافات) يتراوح وزنها مابين (15-20 كغم) واعمارها مابين (2-4 سنوات) جرى اعطاءها الأتروبين (0.03 ملغ/كغم) قبل 15 دقيقة من اعطاء ادوية التسكين المقلدي . قسمت الحيوانات إلى ثلاث مجموعات: المجموعة 1، تم إعطاءها الاسيبرومازين 1 ملغ/كغم بالعضلة والريميفنتانيل 0.5 ميكروغرام/كغم من وزن الجسم وريديا. المجموعة 2، اعطيت الزيلازين 2 ملغ/كغم بالعضلة والريميفنتانيل 0.5 ميكروغرام/كغم من وزن الجسم وريديا. المجموعة 3، تم إعطاءها الميدازولام 0.2 ملغ/كغ والريميفنتانيل 0.5 ميكروغرام/كغم من وزن الجسم وريديا في فترة 10 دقائق على التوالي في جميع الفئات. تم استخدام المعلمات التالية لتقييم حالة التسكين المقلدي: منعكسات العين، مدة ودرجة التسكين الجراحي، درجة التسدير، استرخاء العضلات، ومعدل التنفس، ودرجة حرارة المستقيم ، معدل ضربات القلب. اظهرت النتائج حصول تسدير جيد مع تغير قليل في معدل التنفس ومعدل ضربات القلب ودرجة حرارة الجسم مع حصول تسكين وارتخاء عضلات ممتازين في المجموعتان الاولى والثانية كافيان لإدخال انبوب الرغامى واجراء عملية ازالة الضفر وعملية بتر الذيل. اما المجموعة الثالثة كانت اقل في الجودة. نستنتج من هذا ان برامج التسكين المقلدي في جميع المجموعات كان جيدا لإزالة الخوف واحداث السيطرة اللازمة لإجراءات التشخيص و الفحوصات البدنية أو اجراء بعض العمليات الجراحية البسيطة.

Table of content: volume:14 issue:1