Table of content

The Arabic Language and Literature

مجلة اللغة العربية وادابها

ISSN: 20724756
Publisher: University of Kufa
Faculty: Arts
Language: Arabic

This journal is Open Access

About

Al- lugha al-Arabiah wa Adabeha Journal had been established in the college of Arts luniversity of kufa in 2001,it is anational scientific Journal, it is aquerteryly , four issues ayear, and if the conditions were exceptional , the issues would be three .upto date 13 issues are published and the 14 th one is self- finanial rule

Loading...
Contact info

• توجه المراسلات الرسمية إلى مدير تحرير المجلة وعلى العنوان الآتي:
جمهورية العراق / محافظة النجف الأشرف/ جامعة الكوفة/ كلية الآداب/ مجلة (اللغة العربية وآدابها)
ص. ب.313
E – mail: ArabicLiteratureJournal@yahoo.com
arts@uokufa.edu.iq
Hkha30@gmail.com
www.arts.kuiraq.com

• تطلب المجلة من: كلية الآداب – جامعة الكوفة .
• Official Correspondence is directed to the journal editor director on the following address:
Republic of Iraq/ Al-Najaf Al-Ashraf Governorate/ Al-Furat Quarter/ College of Arts/ / P.O.B. 313.
E – mail: ArabicLiteratureJournal@yahoo.com
arts@uokufa.edu.iq
Hkha30@gmail.com
www.arts.kuiraq.com

• The journal is available at the College of Arts, University of Kufa .

Table of content: 2010 volume:1 issue:9

Article
Sibawayh in The Scale
سيبويه في الميزان

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Sibawayh in the Scale 1. He is Abu Bishr Uthmaan bin Qanbar. 2. His first book in grammar is his "al-Kitaab" (the book. 3. I observed some mistakes in: a: narration b: Treatment of the presumptive or the clement that are understood. c: Misuse of examples. d: misuse of pronouns. e: Far- fetched simile and analogy. ملخص هو ابو بشر عمرو بن عثمان بن قنبر(ت- 180هـ ) وسيبويه لقبه , يعني رائحة التفاح او ثلاثين رائحة وجدت انه يخطئ في (كتابة ) النحوي في الامور الاتية :- 1- الرواية ( السماع ) 2- التقرير 3- وضع الامثال في غير مواضعها 4- الخطأ في استعمال الضمائر 5- القياس .

Keywords

Sibawayh --- سيبويه


Article
The poetic experience and its features
الومضةُ الشعريّة و سماتها

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The poetic experience is a moment ;an event , or a passing poetic feeling that passes through the mind and in turn formed by the poet in draconic expression this isa means of poetic innovation , or it is a type of modernism that thies to cope with the modern ago . it expresses the poet's feelings and pains . In addition ; this observes the economy of the modern age . this trend was in vogue during the 1970 ' eventually it became special poetic from . the change in the frome of mind . The astitic change the needs of the new life ' and the outside (foreign) influences ore the factors that played a significant role in the emergence of this poetic experience . الملخّص الومضة الشعريّة لحظة أو مشهدٌ أو موقفٌ أو إحساس شعريّ خاطف يمّر في المخيلة أو الذّهن يصوغُهُ الشاعرُ بألفاظٍ قليلةٍ. و هي وسيلة من وسائل التجديد الشعري، أو شکل من أشکال الحداثة التي تحاول مجاراة العصر الحديث، معبرة عن هموم الشاعر و آلامه، مناسبة في شکلها مع مبدأ الاقتصاد الذي يحکم حياة العصر المعاصر. راجت الومضة في السبعينات من القرن العشرين و باتت تستقلّ بنفسها حتّی أصبحت شکلاً شعريّاً خاصّاً. من أهم العوامل التي لعبت دوراً هاماً في نشأتها هي التحول الفکريّ و الفنيّ و متطلبات الحياة الجديدة و المؤثرات الأجنبية. کان للمناصرة قصب السبق في تأسيس هذا النمط الشعريّ و من روّادها بعده، أحمد مطر، مظفر النواب، سيف الرحبي، نادر هدی، زياد العناني، عبدالله راجع، جلال الحکماوي، تتسم الومضة بالسمات العامّة للقصيدة الحديثة، منها: التفرد و الخصوصية، الترکيب، الوحدة العضوية، و الإيحاء و عدم المباشرة و تنفرد بالاقتصاد في الايقاع و الصورة و اللغة و الفکرة. تحاول هذه المقالة بعد التعريف بالومضة و ما شابهها و تاريخ نشأتها و عوامل و سمات و روّادها أن تثبت أنّ الومضة الشعرية و إن تأثرت بمؤثرات في الأدب الأوروبي ولکن ليست نسخة من الشعر الياباني أو الإنجليزي بل هي إحياء أو إعادة صياغة لما نعرفه في الشعر العربي القديم من المقطعات و امتزجت فيها الخصائص التراثية و العالمية.


Article
The Cinematic vision And Its Effectin ''Die HEILIGEHOLLE''
الرؤية السينمائية وأثرها في "الجحيم المقدس"

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract This research is trying to surround the text of " Die Heilige Holle" by studying it starting from cinematic vision that made important effects on the structure of this text and define it belonging to literary genres system . These effects appeared by using some cinematic techniques as returning , describe the event and characters and using "behind the relation" fundament , nevertheless there are secondary effects mentioned in this research . This research discovered the wrong of the author 's vision and understand for his text , he consider it "Novel" and all of its meaning . We found that the cinematic vision the author started with to build his text made him went to a new concept was the scenario . So we can say that this text is a scenario more than a novel . ملخص يحاول هذا البحث الإحاطة بنص الجحيم المقدس وذلك بدراسته انطلاقا من الرؤية السينمائية التي تركت أثارها الواضحة في بناء النص وتحديد انتمائه إلى منظومة الأجناس الأدبية . وقد تجلت تلك الآثار باستعمال بعض التقنيات السينمائية مثل الاسترجاع وتصوير الحدث والشخصيات واعتماد مبدأ ما وراء السرد , هذا فضلا عن آثار جانبية أخرى وردت في نسيج البحث . وقد كشف البحث كذلك عن اختلاف رؤية المؤلف ومفهومه لنصه إذ عده أولا رواية بكل ما لهذه الكلمة من دلالة اصطلاحية فقد وجدنا إن الرؤية السينمائية التي انطلق منها المؤلف في بناء نصه قد حادت به إلى مفهوم جديد هو السيناريو أي أن النص يمكن أن ينطبق عليه مفهوم المصطلح السينمائي "سيناريو" أكثر من انطباق مصطلح رواية عليه وكان بييان هذا الفرق وآثاره غاية هذا البحث .


Article
The Preverb in The Explanation of Nahjul-Balagha by Ibn Abid Al – Hadeed Alinguistic study
المثل في شرح نهج البلاغة لأبن أبي الحديد - دراسة لغوية –

Loading...
Loading...
Abstract

ملخص : المثل عند العرب وأحد من الفنون الأدبية العريقة , وهو فضلاً عما يوصف به الأدب الرفيع من جودة التعبير وقوة المعنى واستيفاء الدلالة على الحدث خير تعبير عن عمق التجربة الإنسانية,لذا قالوا فيه"كفاك من علم الأدب أن تروي الشاهد والمثل"وقالوا أيضاً ولذلك صرنا نجد البيت من الشعر قد سار ولم يسر ماهو أجود منه كذلك المثل السائر(البيان والتبيين 1/86 ,1/20) فعدوا المثل بمستوى القصيدة الخالدة , بل عدّوا القصيدة مثلاً أذا كانت خالدة. ومن أجل ذلك عمدت الى دراسة المثل في وأحد من أكبر الأسفار الخالدة في التأريخ,ذلكم هو شرح كلام أمير المؤمنين-عليه السلام-في نهج البلاغة فبنيت البحث على ثلاثة مباحث مسبوقة بهذا الملخص ومختومة بنتائج وملخص في اللغة الانكليزية وقائمة بهوامش البحث ومصادره. فكان المبحث الأول لعرض أهمية المثل وقيمته بين الفنون الأدبية الأخرى والثاني:عرضت فيه تركيب الجملة في المثل ودلالتها. أما المبحث الثالث:فقد أظهرت الجوانب اللغوية الأخرى التي جعلت النص مركباً لغوياً شاملاً لأصالة التعبير الأدبي بوصفه نصاً أدبياً كالجوانب الصوتية والصرفية والاشتقاقية والنحوية. وفق الله الجميع لخدمة لغة القرآن الكريم الباحث


Article
The Narrtive structure in The 70s' Novel and Invesitgating The Technical Dialogue
البُنية السردية في الرواية السبعينية وإشكالية توظيف الحوار الفني

Loading...
Loading...
Abstract

ملخص : يكتسب الحوار أهمية كبيرة في العمل الروائي عموما وذلك أن يمثل الملفوظ القصصي الذي تنطق به الشخصيات لتعبر عن نفسها ومستوى تكوينها ومجال فعلها الروائي عامة. وقد دأب الكتاب السبعينيون على توظيف عنصر الحوار في أعمالهم الروائية من اجل غايات مختلفة كان من أبرزها التعبير عن الواقع النفسي والشعوري للشخصيات , والتعبير عن المستويات الفكرية بأسلوب تمثيلي بدلا من الاعتماد على السرد أو الوصف وحده . وقد ابرزا لحوار وضوح الرأي للشخصية الروائية وتعبيره عن أحوال الشخصية المختلفة . هذا ما حاول البحث الوصول إليه بمجموعة من المباحث التي اشتملت عليها .


Article
The Morphological substitution of the Forms Ifta'el in Majmae'a Al-Bavan( Astudy in The method of The ArabicMorphology )
الإبدال الصرفِيّ الصوتِيّ في صيغة (افتعل) في مجمع البياندراسة في منهج الصرف العربي

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: This research aims at having a modern morphological study in the form of Ifta'el in the term of the Quranic examples that came in Majme'a al-Bayan fi Tafseer al-Quran for al-Sheikh al-Tabrasi because the subject of this form is a morphological subject "nd that it did not get its due of the ancient Arabic morphological studies, in addition, there was no special title for it in the modern morphological studies, rather there were scattered questions about assimilation which includes the phonetic substitutes and regular and irregular morphological substitutes which motivates the researcher to restudy this subject to put a new plan in the term of what the modern phonetics conclude, so the study plan consists of three topics. ملخص : يهدف هذا البحث إلى إقامة دراسة صرفية صوتية في صيغة (افتعل) في الشواهد القرآنية التي وردت في تفسير (مجمع البيان في تفسير القرآن) للشيخ الطبرسي ، لأن هذا الموضوع لم ينل حظه الوافر في الدراسات الصرفية العربية القديمة على حدّ علمي ، فضلا عن أنه لم يفرد بعنوان خاص له في الدراسات الصوتية الحديثة وإنما وردت مسائله مبثوثة في موضوع التماثل الصوتي الذي ضم الإبدال الصوتي (اللغوي) والإبدال الصرفيّ الصوتيّ الشائع وغير الشائع ، مما حدا بالباحثة إلى إعادة دراسة هذا الموضوع ووضع خطة جديدة له في ضوء ما توصل إليه علم الأصوات الحديث في مختبراته المتطورة ، فجاءت خطة دراسة هذه الصيغة على ثلاثة مباحث ضمها هذا البحث المتواضع .


Article
The Intellectual Bases Of The Linguistic Principles in Al- Qawa'ed Wal – Fawa'ed for The frist Martyr Mahmmad din Makky Al- Amily
الأسس الفكرية للقواعد اللغوية في كتاب "القواعد والفوائد" للشهيد الأول محمد بن مكي العاملي

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract This research study the logical foundations for alshaheed ala'wal which helping us to retrieval the meaning from alQuran like there is abase that this foundation depending on it to call the meaning from alQuran, if the reading of the text depending on three foundations the text, the reader and the meaning, there is the fourth invisible foundation which it is the base to build the rule, so we will study this fourth foundation to find out if the retrieval meaning is true. ملخـص يقوم هذه الجهد البحثي على دراسة المباني التي أسَّس عليها الشهيد الأول منظومته اللغوية تلك التي تعملُ على استنباط المعنى بعد توظيفها قراءةً في التعبير القرآني المعجز، فكأن ثمة منطلقاً ارتكازياً يكمُن وراء بناء كلِّ قاعدة تستدعي الدلالة من النصِِّ، فإذا كان معادلة (التحليل النصي) تعتمد على ثلاث ركائز (النص والقاريء والدلالة) فإنَّ هناك ثمة ركناً مفقوداً أو غير مرئي في هذه المعادلة هو (المبنى الفكري لتأسيس وسائل قراءة النص)؛ من هنا سنبحث عن هذه الركيزة الرابعة في ذهنية الشهيد الأول للتَّحقُّق من مصداقية وصحَّة الدلالة المستنبطة من النصِّّ على وفق معرفة صحَّة التأسيس نفسه.


Article
Semantic of beond Narrative in The Iraqe Modrem Novel, The novel of The Hollow Iand for Abd Al – hadi Al- Fartosi
السرد وما السرد في الرواية العراقية المعاصرة، رواية " الأرض الجوفاء" لعبد الهادي الفرطوسي أنموذجا

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The modern novel has passed the narrating techniques that rendered for it and took steps forward forming in the modern direction; this kind of novel has based on opposite duals works together to achieve a narrative structure enriched with much transcendent in place and time and function, etc…, so on the human being be the opposite of the ANALILI, surface of the land with its core, light shady sun with the strong bright sun, the heroic time with the reality time, these oppositions refer in one way or another to the opposite dual such as (the power and the peop) or) governor and those who being governed) , a single for a time and place that all real that an Iraqi citizen has been through on this land during the ninety's of last century. ملخص تعد رواية "الأرض الجوفاء" رواية تنتمي إلى ما وراء الرواية في بعض آلياتها وتقنياتها ، على الرغم من أنها تشتمل في بعض جوانبها على تقنيات السرد الروائي، فهي رواية قائمة على ثنائيات متضادة يعملان معا لتحقيق بنية سردية، مفعمة بالمفارقات الزما نية والمكانية والوظائفية والخطابية، وغير ذلك. فالإنسان يقضاد مع الانليلي ، وسطح الأرض مع جوفها ، والشمس الباهتة مع الشمس الساطعة والزمن التاريخي والأسطوري مع الزمن الحاضر أو الواقعي ، وهذه المتضادات تشير بصورة أو بأخرى إلى الثنائية المتضادة ( السلطة والشعب ) أو ( الحاكم والمحكوم ) ، إشارة إلى زمان ومكان واقعيين مر بهما كل مواطن عراقي على هذه الأرض إبان تسعينيات القرن الماضي.


Article
''Fi '' In The Hly Quran
(في) في القرآن الكريم بين المعاني المقصودة والفهم السطحي

Authors: Toman Ghazy تومان غازي
Pages: 201-249
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The paper is entitled ("Fi" in the Holy Quran). It is only one of the pletiful subjects of this great book that the researchers might deal with. The research image involved to divide it into to topics the ancient grammarian put in detail according to their own visions of Linguistics and Quranic semantic on this method of the explainers followed them. So the research is divided into the following:(1) The adverbial "Fi" which includes.(a)The adverbial "Fi" of place "the original one".(b) The adverbial "Fi" of time.(c)The adverbial Figurative "Fi", (2)"Fi" that means "with""Ma'a" (3)"Fi" reasoning or cause,(4) "Fi" that means "on""A'ala", (5)Min synonym"Fi", (6)"Fi" that means for "enda", (7)"Fi" for comparison. These topics are preceded by apperface and concluded with a conclusion, that containg the most important results, followed by a bibliography for the most impotent resources and references. Searching of the meaning "Fi" in the Holy Quran get the following results: 1. The meaning of "Fi" and what followed what it give the meaning of a container, that comprehend all what relates the origin of the Linguistic position, to compare the change that the speaker made to express the special meanings. 2. One of the reasons of the weak interpretations of"Fi" in Holy Quran might be the poor imagination and patienless of the person who studies the Quran semantic. Another reason is that the researcher has a little acquaintance with the realms that the Holy Quran express: the universe, life, the mental ability etc. 3. The Holy Quranic text is an everlasting source of significances , so the Holy verses keep their life's secret, hence the path is open for more studies ,interpretations and explainations. ملخص : يسعى هذا البحث إلى دراسة الاستعمال الخاص لحرف الجر("في" في القرآن الكريم) برفض فكرة نيابة بعض الحروف عن بعض التي اعتمدها النحاة المتأخرون، فكان نتيجة ذلك أن تحولت المعاني الدقيقة المقصودة في الاستعمال الخاص لهذا الحرف، إلى معانٍ غريبة ،حتى كان بعضها لا يليق بصفات الله تعالى ،فسبحانه عما يصفون. وقد توصل البحث من الرحلة الممتعة في معاني (في) الواردة في الاستعمال القرآني، إلى بعض النتائج وأهمها: 1ـ إن (في) من الحروف العوامل،وهي وما يليها تعطي معنى الوعاء، والاشتمال الذي يتلبس بالأصل الحسي للمفردات بوصفها أصولا لمعاني اللغة في أصل الوضع اللغوي، ليقاس عليها نسبة التحول التي يسبغها الاستعمال الخاص، لذا ينبغي أن لا نعد المعاني النحوية الأصول ممثلة للحقيقة، وأما ما عداها فمجاز، أو أنها غير مقبولة بالقياس إلى المعنى الحسي المألوف. وهذا ما وقع به بعض من تعرض لتفسير آي القرآن الكريم، فعدوا كلّ ما خرج عن الحسي المحدود خارجا عن المعنى وراحوا يلتمسون له معنى يلائم وضع القاعدة بالنسبة إلى بعض النحويين ويلائم المدركات الحسية المباشرة بالنسبة إلى بعض المفسرين، وكأن القاعدة التي وضعها الإنسان هي المطلق وكلام الله تعالى هو النسبي، أو كأن اللغة واستعمالاتها مقصورة على التعبير السطحي للواقع، وليس لها واقع ذاتي خاص وإمكانات حينما تستثمر تصبح معبرة عن الحقائق الكلية أو المطلقة أو التي لا يصل إليها الإدراك المباشر، كعالم النفس الغامض والعوالم المفارقة أو التي تختفي تحت المرئي بمسافة تقصر أحيانا وتطول أحيانا أخرى. 2ـ لعل من أسباب التأويلات البعيدة لمعاني (في) في القرآن الكريم، التي قد تعكس المعنى المقصود، يرجع إلى ضعف ملكة الخيال، وقلة صبر الناظر في دلالات القرآن،وقلة ثقافته، أو قدمها بإزاء المعاني التي يتمثلها الإنسان المعاصر اعتمادا على معطيات العلوم الحديثة. فأدى ذلك إلى تحريف معاني (في) إلى معانٍ أخرى منها: (في) بمعنى: (مع، أو على، أو من، أو السببية) وغيرها، لذا يجب أن لا نعدل عن دائرة المعنى الأصل لمعرفة التحولات المقصودة، إلا حينما نعجز عن الوصول إلى البنية التي توحي بالمعنى المتحول إليه.


Article
Addition Al- Farazdiqh Poetry
مستدرَكٌ على شعر الفرزدقـ نصوصٌ قيِّمة سقطت من ديوانه ـ

Loading...
Loading...
Abstract

ملخص ان المهمة الرئيسية لهذا البحث هي استقصاء ما تناثر من شعر الفرزدق على هيأة أبيات منفردة او مقطوعات قصيرة وردت في مصادر مختلفة ولكونها لم ترد في ديوانه المنشور نشرات كثيرة , لذا عقدت العزم وبذلت الجهد من اجل جمع ما تتأثر في تلك المصادر الكثيرة المتفرقة وجمعته في هذا البحث الذي جعلته مستدركا على الديوان ليلحق به . وقد رتبت المستدرك على طريقة الدواوين وهي حرف الروي وخرجتها بحسب مصادرها وبينت ذلك في الهوامش وأرجو أن يكون عملي هذا مستوفيا لشروط البحث العلمية التي اتبعتها الدراسات المعروفة

Table of content: volume:1 issue:9