Table of content

Journal of Engineering

مجلة الهندسة

ISSN: 17264073 25203339
Publisher: Baghdad University
Faculty: Engineering
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

The Journal Engineering was issued in 1986. It was Stopped from 1990 – 1997 because of the economic blockade. It restarted publication after the fourth scientific engineering conference for it published the papers that were accepted in the conference.
It is a scientific engineering journal refereed by specialized and qualified professors in most of the engineering fields and those Specialists in the issued by the college of Engineering university of Baghdad .It was serenely publibued , but from 2011 it has issued of monthly for the numerous papers submitted to the journal to publish their papers in this scientific journal in addition to some of the Arabs professors because the journal is considered one of the valued journals in the Arabic homelan .
Many professions were the head editor of the journal from its first issue. The first one was prof.dr. Laith Ismail Namiq then prof.dr. Mohammed A.Alawis ,prof.dr.Ali A Al – kilidar prof.dr. Abdul-Ilah Younis and currently Prof.dr.Qais S. Ismail.

AIMS AND SCOPE

The Journal of Engineering is an open access, monthly, refereed, peer-reviewed journal. It focuses on the different disciplines of engineering.

Its scope is to cover almost all the aspects of engineering and technology and their related topics. The Journal of Engineering tries to emphasize on publishing high-quality papers with an acceptable, professional and considerable background.

The submitted papers undergo plagiarism, a double-blind peer review by professionals in the paper specific specialty. This process is accomplished according to the Journal criteria of evaluation, where the manuscript, contents, and organization of the paper are to be checked. The papers will be available online for the readers.

Loading...
Contact info

Jadriyah, Baghdad
Iraq
Mobile:+964 7714076860
Email: info@jcoeng.edu.iq
https://www.jcoeng.edu.iq

Table of content: 2016 volume:22 issue:1

Article
Assessing Close Range Photogrammetric Approach to Evaluate Pavement Surface Condition
إستخدام إسلوب المسح التصويري ذي المدى القريب لتقييم حالة سطح الرصفة

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this research is to adopt a close range photogrammetric approach to evaluate the pavement surface condition, and compare the results with visual measurements. This research is carried out on the road of Baghdad University campus in AL-Jaderiyiah for evaluating the scaling, surface texture for Portland cement concrete and rutting, surface texture for asphalt concrete pavement. Eighty five stereo images of pavement distresses were captured perpendicular to the surface using a DSLR camera. Photogrammetric process was carried out by using ERDAS IMAGINE V.8.4. The results were modeled by using a relationship between the photogrammetric and visual techniques and selected the highest coefficient of determination (R2). The first technique is efficient in evaluating the rutting with (R2) range between (0.985-0.997), (R2) for the scaling range between(0.990–0.999),as compared to the visual evaluation. The macrotexture of the asphalt concrete with a high (R2) range between (0.982-0.999) and (R2) for the cement concrete pavement surface texture range between (0.980 - 0.998), as compared to the sand patch method. الهدف من البحث اعتماد تقنية المسح التصويري ذي المدى القريب لتقييم حالة الرصفة السطحية ومقارنة نتائجه بما يعادلها من التقييم البصري. تم تنفيذ هذا التطبيق على شبكة الطرق في حرم جامعة بغداد في منطقة الجادرية لتقييم حالة سطح الرصفة الكونكريتية والرصفة الأسفلتية مثل (سمك نسجة السطح، تدهور السطح، التخدد ). ثم التقاط خمسة وثمانين زوج من الصور المجسمة العمودية لأنواع مختلفة من فشلات سطح الرصفة باستخدام كاميرا رقمية ، ثم اُجريت عملية المعالجة بأستخدام برنامج ERDAS IMAGINE V.8.4 . إن مقارنة النتائج بين تقنية المسح التصويري وتقنية الفحص البصري كانت من ناحية الحساب الكمي للفشلات و حساب شدة الضرر ثم نمذجتها بأستخدام اعلى قيمة لمعامل الترابط R2. حيث إن تقنية المسح التصويري تعطي نتائج دقيقة لسطح الرصفة تتراوح اعلى قيمة لمعامل الترابط للتخدد R2 مابين (0.985- 970.9). ومابين (0.990- 0.999) لتدهور الرصفة الكونكريتية مقارنة بطريقة الفحص البصري. اما بالنسة لحالة نسجة سطح الرصفة الاسفلتية كانت R2 تتراوح ما بين (0.982- 0.999) ، ولنسجة سطح الرصفة الكونكريتية كانت R2(0.980- 0.998) مقارنةّ بالطريقة التقليدية sand patch.


Article
Some Durability Test of No-Fine Concrete
بعض فحوصات ديمومة الخرسانه الخاليه من الركام الناعم

Loading...
Loading...
Abstract

In this study, two types of mixes were adopted by using two grading of coarse aggregate. The practical side of this study was to produce no-fine aggregate concrete by using crushed clay brick aggregates. The durability of the produced concrete and internal sulfate attack was studied. For durability assessment, it is found that the no-fine concrete made with crushed brick aggregate lost about (15-25) % of its compressive strength after being subjected to 60 cycles of wetting and drying with age 120 days. The curing condition showed that the water curing improved the compressive strength with a rate higher than that when sealed or air dry curing were used. The crushed brick no-fine concrete deteriorated in compressive strength after exposure to internal sulfate attack for 60 cycles; the percentage decrease was about (23.33-25) and (25-27.5) % for 0.57 and 0.83sulfate content respectively.تم خلال هذه الدراسه استخدام نوعين من الخلطات الخرسانيه الخفيفه الوزن حاويه على تدرجين من الركام الخشن. تضمن الجانب العملي من البحث انتاج خرسانه خاليه من الركام الناعم باستخدام الركام الاعتيادي ومكسر الطابوق. وتم دراسة ديمومة الخرسانه الخفيفه في البحث. لتقيم الديمومه وجد ان مقاومه الانضغاط للخرسانه الخاليه من الركام الناعم تنخفض من (15-25) % بعد تعرضها الى 60 دورة ترطيب وتجفيف بعمر يعادل 120 يوم. كما وجد ان مقاومه لانضغاط عند انضاج النماذج في الماء افضل مقارنا مع انضاجها في الهواء الجاف او المغلفه باستخدام النايلون. كما دلت النتائج على تدهور الخرسانه الخاليه من الركام الناعم بعد تعرضها الى 60 دوره ترطيب وتجفيف كما وجد ان معدل النقصان في مقاومه الانضغاط يصل الى (25-27.5) % عندما يكون محتوى الاملاح 0.57 و 0.83 على التوالي.


Article
Some Properties of Polymer Modified Self-Compacting Concrete Exposed to Kerosene and Gas Oil
بعض خواص الخرسانة المعدلة بالبوليمر ذاتية الرص المعرضة إلى النفط وزيت الغاز

Loading...
Loading...
Abstract

This thesis aims to study the effect of addition polymer materials on mechanical properties of self-compacting concrete, and also to assess the influence of petroleum products (kerosene and gas oil) on mechanical properties of polymer modified self-compacting concrete (PMSCC) after different exposure periods of (30 ,60 ,90 ,and 180 days). Two type of curing are used; 28 days in water for SCC and 2 days in water followed 26 days in air for PMSCC. The test results show that the PMSCC (15% P/C ratio) which is exposed to oil products recorded a lower deterioration in compressive strength's values than reference concrete. The percentages of reduction in compressive strength values of PMSCC (15% P/C ratio) was (6.03%) and (9.61%) up to 180 days of exposure to kerosene and gas oil respectively, relative to the same mix immersed in water, while the percentages of reduction in compressive strength values of SCC (reference concrete) was (21.18%) and (25.19%) up to 180 days of exposure to kerosene and gas oil respectively, relative to the same mix immersed in water. Flexural strength results present improvement for all ages and for all concrete mixes with all percentages of polymer content. The total water absorption values of PMSCC (15% P/C ratio) showed a better performance than reference concrete mix when exposed to oil products. It was (1.34, 2.21, 2.17) % up to 180 days with samples immersed in water, kerosene, and gas oil respectively, with percentages of reduction of (23.86%), (33.83%), and (31.33%) relative to the SCC (reference concrete).الهدف من هذا البحث هو دراسة تأثير أضافه مواد بوليمرية على الخواص الطرية والميكانيكية للخرسانة ذاتية الرص, وكذلك أيجاد تأثير المشتقات النفطية (النفط الأبيض وزيت الغاز) على الخواص الميكانيكية للخرسانة المعدلة بالبوليمر ذاتية الرص والخرسانة ذاتية الرص بــعد التعرض لفترات مختـلفــة ( 30 ،60،90،180) يوم. نوعين من الانضاج تم استعمالهما حيث كانت 28 يوم غمر بالماء للخرسانة ذاتية الرص بينما 2يوم غمر بالماء متبوعة 26 يوم بالهواء للخرسانة المعدلة بالبوليمر ذاتية الرص. أظهرت نتائج فحص الخرسانة ذاتية الرص والخرسانة المعدلة بالبوليمر ذاتية الرص المغمورة بشكل مستمر في الماء تطوراً في خواصها الميكانيكية عند زيادة فترة الغمر بالماء . بينما تأثرت الخواص الميكانيكية للخرسانة ذاتية الرص والخرسانة المعدلة بالبوليمر ذاتية الرص المعرضة بشكل مستمر للمشتقات النفطية سلبياً. سجلت نتائج فحص الخرسانة المعدلة بالبوليمر ذاتية الرص المعرضة للمنتجات النفطية ادني تدهور في قيم مقاومة الانضغاط من الخرسانة المرجعية. حيث كانت النسبة المئوية للنقصان في مقاومة الانضغاط (6,03)% ، (9,61)% بعد 180 يوما من التعرض للنفط الأبيض وزيت الغاز على التوالي نسبة الى نفس الخلطة للنماذج المغمورة في الماء, بينما النسبة المئوية للنقصان في مقاومة الانضغاط للخرسانة المرجعية كانت (21,18)% و (25,19)% بعد 180 يوما من التعرض للنفط الأبيض وزيت الغاز على التوالي نسبة إلى نفس الخلطة للنماذج المغمورة في الماء. أظهرت نتائج مقاومه الانحناء إلى حصول تحسن في كل الأعمار وفي جميع نسب البوليمر. أظهرت نتائج امتصاص الماء الكلي للخرسانة المعدلة بالبوليمر ذاتية الرص وبنسبه استبدال 15% من مادة البوليمر إلى الاسمنت أداء أفضل من الخلطة المرجعية عند تعرضها للمنتجات النفطية, حيث كانت نسب الامتصاص الكلي هي (1.34 , 2.21 , 2.17 ) بعد 180 يوما من التعرض للماء والنفط الأبيض وزيت الغاز وبنقصان مقداره (23.86 ، 33.83 ، 31.33)% نسبة إلى الخرسانة ذاتية الرص (الخرسانة المرجعية).


Article
Studying the Combination Effect of Additives and Micro Steel Fibers on Cracks of Self-Healing Concrete
دراسة ألتأثير المشترك لكل من المواد المساعدة على شفاء الشقوق والالياف الحديدية الدقيقة على تكون الشقوق وشفاؤها في الخرسانة ذاتية الشفاء

Loading...
Loading...
Abstract

In this study, the effect of the combination of micro steel fibers and additives (calcium hydroxide and sodium carbonate) on the size of cracks formation and healing them were investigated. This study aims to apply the use of self-healing phenomenon to repair cracks and to enhance the service life of the concrete structures. Micro steel fibers straight type were used in this research with 0.2% and 0.4% by volume of concrete. A weight of 20 and 30 kg/m3 of Ca(OH)2 and 2 and 3 kg/m3 of Na2CO3 were used as a partial cement replacement. The results confirm that the concrete cracks were significantly self-healed up to 30 days re-curing. Cracks width up to 0.2 mm were completely self-healed after re-curing for 90 days by using the combination of micro steel fiber of 0.4% by volume of concrete and 25 kg/m3 of Ca(OH)2 and 2.5 kg/m3 of Na2CO3 as a partial replacement of cement. Products of Self-healing are observed by Scanning Electron Microscopy (SEM) with Energy Dispersive X-Ray Analysis (EDX). It was found that self-healing occurred mainly due to precipitation of calcium carbonate.في هذا البحث تم دراسة اصلاح شقوق الخرسانة ذاتيا باستعمال مواد مضافة تساعد على التئام الشقوق وتأثير ذلك على خواص الخرسانة ، حيث يهدف البحث من خلال تطبيق طريقة الشفاء الذاتي لشقوق الخرسانة الى تقليل اصلاحات الخرسانة وكلفتها و تحسين ديمومتها من خلال معالجة الشقوق و تقليل الاضرار الناتجة عنها.تم استخدام الالياف الحديدية الدقيقة و المواد المضافة المساعدة على شفاء الشقوق والمتمثلة ب(هيدروكسيد الكالسيوم وكاربونات الصوديوم) والتي تم استبدالها بنسب من وزن السمنت ،تم اضافة الالياف الحديدية بنسب 0.2% و 0.4% و المواد المساعدة على الشفاء بنسب استبدال 20كغم /م3 الى 30 كغم/م3 لهيدروكسيد الصوديوم ،وبنسب استبدال 2كغم/م3 و 3كغم/م3 لكاربونات الصوديوم و من ثم دراسة التأثير المشترك لكل من الالياف الحديدية الدقيقة والمواد المساعدة على الشفاء. النتائج اعطت تغير واضح جدا بسمك الشقوق بعمر 30يوم واعطت التئام تام للشقوق بعمر 90يوم ، حيث ان الشقوق لغاية سمك 0.2ملم تم شفاؤها تماما وافضل نتائج كانت للخلطات الحاوية على الياف حديدية بنسبة 0.4 والمواد المساعدة على الشفاء بنسبة 25 كغم/م3 من هيدروكسيد الكالسيوم و 2.5كغم/م3 من كاربونات الصوديوم. اظهرت نتائج فحص المجهر الالكتروني الماسح لتحليل المادة المالئة للشقوق ان كاربونات الكالسيوم هي المادة التي ترسبت في الشقوق وأدت الى غلقها وشفاؤها.


Article
Zirconium Sulfate as Catalyst for Biodiesel Production by Using Reactive Distillation
كبريتات الزركونيوم كعامل مساعد لأنتاج البايوديزل بأستخدام التقطير التفاعلي

Loading...
Loading...
Abstract

Production of fatty acid esters (biodiesel) from oleic acid and 2-ethylhexanol using sulfated zirconia as solid catalyst for the production of biodiesel was investigated in this work. The parameters studied were temperature of reaction (100 to 130°C), molar ratio of alcohol to free fatty acid (1:1 to 3:1), concentration of catalyst (0.5 to 3%wt), mixing speed (500 to 900 rpm) and types of sulfated zirconia (i.e modified, commercial, prepared catalyst according to literature and reused catalyst). The results show the best conversion to biodiesel was 97.74% at conditions of 130°C, 3:1, 2wt% and 650 rpm using modified catalyst respectively. Also, modified catalyst gave identical results to that of commercial one. Simulation study was adopted from basic principles of reactive distillation and the results were close to an acceptable degree.في هذا البحث تم دراسة أنتاج البايوديزل باستخدام التقطير التفاعلي خلال تفاعل حامض الاوليك مع كحول ٢– أثيل هكسانول واستخدام كبريتات الزركونيوم كعامل مساعد صلب. مثل هذه العوامل المساعدة يمكن فصلها بسهولة من محلول التفاعل واعادة استخدامها مرة أخرى وليس كما في العوامل المساعدة السائلة وكذلك ممكن أستخدامها في العمليات المستمرة. على الرغم من أن كفاءتها أعلى من السائل الا انها مستخدمة في السنوات الاخيرة. المتغيرات التي تم دراستها هي درجة حرارة التفاعل, النسبة المولية للكحول الى الحامض الشحمي, تركيز العامل المساعد, سرعة الخلط, طرق مختلفة لتحضير كبريتات الزركونيوم. أظهرت النتائج ان أعلى تحول يصل ال ٩٧.٧٤% عند ظروف ١٣٠ م°, ١:٣ , ٢% وزنا, ٦٥٠ دورة/دقيقة عند أستخدام العامل المساعد المحسن. كذلك أظهرت النتائج أن التجاري أقرب الى العامل المساعد المحسن. تم أيضا دراسة محاكاة لنتائج التقطير التفاعلي ولوحظ أن هناك تقارب بينهم.


Article
Mobile Position Estimation using Artificial Neural Network in CDMA Cellular Systems
تقدير موقع الهاتف المحمول بأستعمال الشبكة العصبية الصناعيــة في أنظمة CDMA الخليويــة

Loading...
Loading...
Abstract

Using the Neural network as a type of associative memory will be introduced in this paper through the problem of mobile position estimation where mobile estimate its location depending on the signal strength reach to it from several around base stations where the neural network can be implemented inside the mobile. Traditional methods of time of arrival (TOA) and received signal strength (RSS) are used and compared with two analytical methods, optimal positioning method and average positioning method. The data that are used for training are ideal since they can be obtained based on geometry of CDMA cell topology. The test of the two methods TOA and RSS take many cases through a nonlinear path that MS can move through that region. The results show that the neural network has good performance compared with two other analytical methods which are average positioning method and optimal positioning method.ان استعمال الشبكات العصبية كنوع من الذاكرة المترابطة سيطرح ضمن هذا البحث من خلال تقديم مشكلة تقدير موقع الهاتف المحمول حيث ان الهاتف سيقوم بتقدير موقعة بالاعتماد على شدة الاشارة المستلمة من قبل عدة محطات مجاورة له حيث ان الشبكة العصبية ممكن ان تبنى داخل الهاتف. استخدمت طرق تقليدية مثل طريقة زمن الوصول وطريقة قوة الاشارة المستلمة وتمت مقارنتها مع طرق تحليلية و هي طريقة المعدل والطريقة الفضلى. وكانت البيانات التي استخدمت في تدريب الشبكة مثالية اعتمدت من التصميم المعتمد ضمن النظام الخليوي للCDMA ثم تم اختبار هذه الشبكة على مسار تم تحديده ضمن منطقة معينة ومقارنة نتائج الشبكة مع الطريقتين التحليليتين.


Article
Enhanced Chain-Cluster Based Mixed Routing Algorithm for Wireless Sensor Networks
الخوارزمية المحسنة سلسلة المجموعة على اساس التوجيه المختلط لشبكات الاستشعار اللاسلكية

Loading...
Loading...
Abstract

Energy efficiency is a significant aspect in designing robust routing protocols for wireless sensor networks (WSNs). A reliable routing protocol has to be energy efficient and adaptive to the network size. To achieve high energy conservation and data aggregation, there are two major techniques, clusters and chains. In clustering technique, sensor networks are often divided into non-overlapping subsets called clusters. In chain technique, sensor nodes will be connected with the closest two neighbors, starting with the farthest node from the base station till the closest node to the base station. Each technique has its own advantages and disadvantages which motivate some researchers to come up with a hybrid routing algorithm that combines the full advantages of both cluster and chain techniques such as CCM (Chain-Cluster based Mixed routing). In this paper, introduce a routing algorithm relying on CCM algorithm called (Enhanced Chain-Cluster based Mixed routing) algorithm E-CCM. Simulation results show that E-CCM algorithm improves the performance of CCM algorithm in terms of three performance metrics which are: energy consumption, network lifetime, and (FND and LND). MATLAB program is used to develop and test the simulation process in a computer with the following specifications: windows 7 (32-operating system), core i5, RAM 4 GB, hard 512 GB.كفاءة الطاقة هي جانب هام في تصميم بروتوكولات توجيه قوية لشبكات الاستشعار اللاسلكية(WSNs) . بروتوكول التوجيه الموثوق يجب أن يكون كفوء في استخدام الطاقة ومتكيف مع حجم الشبكة. لتحقيق الحفاظ العالي على الطاقة وتجميع البيانات، يوجد اثنين من التقنيات الرئيسية: مجموعات وسلاسل. في تقنية التجميع، غالبا ما تنقسم شبكات الاستشعار إلى مجموعات فرعية غير متداخلة تسمى مجموعات. في أسلوب السلسلة، سيتم ربط عقد الاستشعار مع أقرب جارين، بدءا من ابعد عقدة عن المحطة الأساسية حتى أقرب عقدة إلى المحطة الأساسية. كل تقنية لها مزايا وعيوب خاصة بها الأمر الذي حث بعض الباحثين الى طرح خوارزمية التوجيه الهجينة التي تجمع بين المزايا الكاملة لكلا الطريقتين المجموعات والسلاسل مثل CCM (سلسلة-المجموعة على اساس التوجيه المختلط). في هذا البحث، نقدم خوارزمية توجيه بالاعتماد على خوارزمية CCM يسمى (الخوارزمية المحسنة سلسلة-المجموعة على اساس التوجيه المختلط) .E-CCM نتائج عملية المحاكاة تبين ان خوارزمية E-CCM تحسن من أداء خوارزمية CCM من حيث ثلاثة معايير للأداء وهي : استهلاك الطاقة , عمر الشبكة, و (FND and LND). تم استخدام برنامج MATLABلتطوير واختبار عملية المحاكاة في حاسوب يحمل المواصفات التالية : ويندوز 7 (نظام التشغيل 32 بت), كور i5, ذاكرة الوصول العشوائي 4 GB, القرص الصلب 512 GB.


Article
A Mathematical Model of a Thermally Activated Roof (TAR) Cooling System Using a Simplified RC-Thermal Model with Time Dependent Supply Water Temperature.
نموذج رياضي لمنظومة تبريد باستخدام سقف محفز حراريا باستخدام موديل RCالحراري المبسط باستخدام ماء متغير درجة الحرارة مع الوقت.

Loading...
Loading...
Abstract

This paper presents a computer simulation model of a thermally activated roof (TAR) to cool a room using cool water from a wet cooling tower. Modeling was achieved using a simplified 1-D resistance-capacitance thermal network (RC model) for an infinite slab. Heat transfer from the cooling pipe network was treated as 2-D heat flow. Only a limited number of nodes were required to obtain reliable results. The use of 6th order RC-thermal model produced a set of ordinary differential equations that were solved using MATLAB - R2012a. The computer program was written to cover all possible initial conditions, material properties, TAR system geometry and hourly solar radiation. The cool water supply was considered time dependent with the variation of the ambient wet bulb temperature. Results from RC-thermal modeling were compared with experimental measurements for a second story room measuring 5.5 m x 4 m x 3 m at Amarah city/ Iraq (31.865 ˚N, 47.128 ˚E) for 21 July, 2013. The roof was constructed of 200 mm concrete slab, 150 mm turf and 50 mm insulation. Galvanized 13 mm steel pipe coils were buried in the roof slab with a pipe occupation ratio of 0.12. The walls were constructed of 240 mm common brick with 10mm cement plaster on the inside and outside surfaces and 20 mm Styrofoam insulation on the inside surface and covered with PVC panel. Thermistors were used to measure the indoor and outdoor temperatures, TAR system water inlet and outlet temperatures and temperature distribution inside the concrete slab. The effect of pipe spacing and water mass flow rate were evaluated. Agreement was good between the experimental and RC-thermal model. Concrete core temperature reaches the supply water temperature faster for lower pipe spacing. Heat extracted from the space increased with water mass flow rate to an optimum of 0.0088 kg/s.m². يستعرض هذا البحث نموذج محاكاة باستخدام الحاسوب للسقوف المنشطة حراريا ((TAR باستخدام ماء بارد من برج تبريد من النوع الرطب. تمت النمذجة باستخدام ما يسمى دائرة المقاومة- المتسعة الحرارية (نموذج (RC لسطح متناهي الابعاد. أعتبر انتقال الحرارة من شبكة الانابيب, ثنائي البعد(2-D) حيث نحتاج الى عدد قليل من العقد(nodes) للحصول على نتائج واقعية. أن استخدام النمذجة الحرارية(RC) من الرتبة السادسة سينتج عنه مجموعة من المعادلات التفاضلية الاعتيادية التي تم حلها باستخدام برنامج ماتلاب ((Matlab R2012a. تمت صياغة البرنامج بحيث يغطي كل الاحتمالات الممكنة من ظروف ابتدائية و نوع مواد البناء و ابعاد منظومة TAR و التغير الزمني في شدة الاشعاع الشمسي. أعتبر الماء البارد المجهز متغير درجة الحرارة بسبب التغير الزمني لدرجة الحرارة الرطبة للهواء الخارجي. قورنت النتائج المتحصلة من النمذجة الحرارية(RC)مع النتائج العملية المستخلصة من غرفة تقع في الطابق الثاني ذات ابعادx 5.5 x 4 3م في مدينة العمارة جنوب العراق (31.865 ˚N, 47.128 ˚E). يتركب السقف من 200 ملم خرسانة و 50 ملم عازل حراري و 150 ملم تراب. دفنت اربع شبكات انابيب من الحديد المغلون بقطر 13 ملم داخل الصبة الخرسانية للسقف مع نسبة اشغال انابيب بلغت 0.12. تتركب الجدران من 240 ملم طابوق عادي مع 10 ملم سمنت على جانبي الجدارين الداخلي و الخارجي و 20 ملم عازل الستايروفوم من الداخل الذي تم تغليفه بصفائح البلاستك الملونة. استخدمت متحسسات لقياس درجة حرارة الهواء الداخلية و الخارجية و درجة حرارة الماء الداخل و الخارج من منظومة TAR و التوزيع الحراري داخل الخرسانة. تمت دراسة تأثير التباعد بين الانابيب و الموقع العمودي لشبكة الانابيب داخل الخرسانة و تأثير معدل جريان الماء على اداء المنظومة. وجد ان هناك تطابق جيد بين النتائج العملية و تلك المتحصلة من نموذج RC الحراري وقد اعطى استخدام هذا النموذج نتائج قريبة من القياسات العملية. ان اقتراب درجة حرارة الخرسانة من درجة حرارة الماء المجهز يكون اسرع عند تباعد انابيب بمسافات اصغر. ازدادت الحرارة المسحوبة من الغرفة مع زيادة معدل جريان الماء الى 0.0088 كغم/ثا.م〖 و 〗^2بعدها كان هناك تغير طفيف.


Article
Thermal Characteristics of Closed Wet Cooling Tower Using Different Heat Exchanger Tubes Arrangement
الخصائص الحرارية لبرج تبريد رطب مغلق باستخدام ترتيب مختلف لانابيب المبادل الحراري

Loading...
Loading...
Abstract

This paper presents thermal characteristics analysis of a modified Closed Wet Cooling Tower (CWCT) based on heat and mass transfer principles to improve the performance of this tower in Iraq. A prototype of CWCT optimized by added packing was designed, manufactured and tested for cooling capacity of 9 kW. Experiments are conducted to explore the effects of various operational and conformational parameters on the thermal performance. In the test section, spray water temperature and both dry bulb temperature and relative humidity of the air measured at intermediate points of the heat exchanger and packing. Heat exchangers consist of four rows and eight columns for an inline tubes arrangement and six rows and five columns for staggered tubes arrangement. According to experimental data, the inline tubes arrangement has a better thermal performance than the staggered tubes arrangement. The inline tubes arrangement enhanced thermal efficiency more than (7%) compared to the staggered tubes arrangement. Furthermore the effect of added packing to CWCT on thermal performance was significant compared to CWCT without packing. Comparing CWCT with packing, it has been observed that the best performance for the CWCT with packing under heat exchanger. It can be watched that the thermal efficiency for CWCT with packing under heat exchanger and CWCT with packing above heat exchanger approximately (28%) and (16%) higher than that CWCT without packing respectively. This study provides correlations to predict heat and mass transfer considering the influences of operational parameters for both inline and staggered heat exchanger tubes arrangement. يتناول هذا البحث تحليل الخصائص الحرارية لبرج تبريد مغلق مطوّر وفقاً لمبادئ انتقال الحرارة والكتلة لتحسين أداء هذا البرج في العراق. تم تصميم وتصنيع واختبار نموذج لبرج تبريد رطب مغلق مطوّر بإضافة الحشوات لسعة تبريد (9kW) . أجريت التجارب لبيان تأثيرات المعاملات التشغيلية والتصميمة على الأداء الحراري للبرج. في مقطع الاختبار تم قياس درجة حرارة ماء الرش وكلاً من درجة الحرارة الجافة والرطوبة النسبية للهواء في نقاط متوسطة للمبادل الحراري والحشوة . المبادل الحراري يتكون من أربعة صفوف وثمانية أعمدة للترتيب المتتالي للأنابيب و ستة صفوف وخمسة أعمدة للترتيب المتعاقب للأنابيب.أوضحت النتائج المستحصلة إن الأداء الأفضل للمبادل الحراري هو عند ترتيب الأنابيب المتتالي مقارنة بالترتيب المتعاقب .الترتيب المتتالي للأنابيب يحسن الكفاءة الحرارية بمقدار يزيد على (7%) مقارنة مع الترتيب المتعاقب. علاوة على ذلك فان إضافة الحشوة إلى البرج المغلق له تأثير فعّال على الأداء الحراري للبرج .مقارنة مع برج التبريد المغلق بوجود الحشوة لوحظ أن افضل أداء في حالة إضافة الحشوة اسفل المبادل الحراري .لوحظ إن الكفاءة الحرارية عند إضافة الحشوة اسفل واعلى المبادل الحراري بأفضية تصل إلى نسبة (40%) و(25%) مقارنة مع برج التبريد المغلق بدون إضافة الحشوة على التوالي . زودت هذه الدراسة عدد من العلاقات التجريبية للتنبؤ بمعاملي انتقال الحرارة والكتلة بدلالة للمتغيرات التشغيلية للترتيب المتتالي والمتعاقب لأنابيب المبادل الحراري .


Article
The Effective of Pressure and Sintering Temperature for Hardness Characteristics of Shape Memory Alloy by Using Taguchi Technique
تأثير الضغط ودرجة حرارة التلبيد على الصلادة لسبيكة ذكية باستخدام تقنية تاكوشي

Loading...
Loading...
Abstract

This paper presents the Taguchi approach for optimization of hardness for shape memory alloy (Cu-Al-Ni) . The influence of powder metallurgy parameters on hardness has been investigated. Taguchi technique and ANOVA were used for analysis. Nine experimental runs based on Taguchi’s L9 orthogonal array were performed (OA),for two parameters was study (Pressure and sintering temperature) for three different levels (300 ,500 and 700) MPa ,(700 ,800 and 900)oC respectively . Main effect, signal-to-noise (S/N) ratio was study, and analysis of variance (ANOVA) using to investigate the micro-hardness characteristics of the shape memory alloy .after application the result of study shown the height hardness at the level 2 of pressure and level 1 of temperature (A2B1) by taguchi technique at magnitude value 500MPa and 700 ºC. The best effective factor at ANOVA has pressure 36.39%. the interaction given the best pressure 500 MPa and Temperature 800 ºC. هذا البحث بين استخدام طريقة تاكوشي للوقوف على امثلية الصلادة لسبيكة ذكية وتضمن المتغيرات المؤثرة على صلادة نماذج مصنعة بطريقة ميتالورجيا المساحيق.تقنية تاكوشي و تحليل التباين, استعملت في عملية تحليل تسع عينات تمت تصنيعها اعتمادا على خوارزمية تاكوشي لمتغيرين اساسين للدراسة (ضغط ودرجة حرارة التلبيد) لثلاث مستويات مختلفة (300,500and 700) Mpaودرجة حرارة التلبيد (700,800 and 900) ºC على التوالي تم دراسة تأثير العامل الرئيسي ونسبة الضوضاء وكذلك تمت تحليل التباين للصلادة المايكروية للسبيكة الذكية.نتائج الدراسة بينت بعد التطبيق ان اعلى صلادة كانت في A2B1) )اي عند المستوى الثاني للضغط والمستوى الاول للحرارة وكانت قيمة الضغط 500Mpaوحرارة التلبيد 700 ºC تحليل التباين بين ان افضل عامل مؤثر هو الضغط بنسبة36.39 % .العامل المؤثر ضمن مستويات مختلفة(interaction) بينت ان افضل ضغط 500MPa ودرجة حرارة التلبيد 800 ºC.


Article
Improve the Performance of PID Controller by Two Algorithms for Controlling the DC Servo Motor
تحسين اداء المسيطر التناسقي التكاملي التفاضلي باستخدام خوارزميتان للسيطرة على محرك تيار مستمر

Loading...
Loading...
Abstract

The paper uses the Direct Synthesis (DS) method for tuning the Proportional Integral Derivative (PID) controller for controlling the DC servo motor. Two algorithms are presented for enhancing the performance of the suggested PID controller. These algorithms are Back-Propagation Neural Network and Particle Swarm Optimization (PSO). The performance and characteristics of DC servo motor are explained. The simulation results that obtained by using Matlab program show that the steady state error is eliminated with shorter adjusted time when using these algorithms with PID controller. A comparative between the two algorithms are described in this paper to show their effectiveness, which is found that the PSO algorithm gives better results to improve the PID controller for controlling the DC servo motor compared to the neural network algorithm.يقدم هذا البحث طريقة (DS) في تحديد معاملات المسيطر التناسقي التكاملي التفاضلي للسيطرة على محرك تيار مستمر. حيث استخدمت خوارزميتين لتحسين اداء المسيطر التناسقي التكاملي التفاضلي هما: وحدة تحكم الشبكة العصبية وخوارزمية الحركة المثلى لاسراب الجسيمات. محرك التيار المستمر والخوارزميتان تم تمثيلهما باستخدام برنامج المحاكاة ( ,(Matlabوقد تمت المقارنة بين الخوارزميتين لبيان تاثيرهم على المسيطر المقترح حيث اظهرت نتائج المحاكاة ان خوارزمية الحركة المثلى لاسراب الجسيمات اعطت نتائج افضل لتحسين اداء المسيطر المستخدم من حيث سرعة الاستجابة للسيطرة على محرك التيار المستمر بالمقارنة مع خوارزمية الشبكة العصبية.


Article
Application of SWAT Model for Sediment Loads from Valleys Transmitted to Haditha Reservoir
تطبيق نموذج SWAT لحساب الحمل الرسوبي المنقول من الوديان الى خزان سد حديثة

Loading...
Loading...
Abstract

This study included the extraction properties of spatial and morphological basins studied using the Soil and Water Assessment Tool (SWAT) model linked to (GIS) to find the amount of sediment and rates of flow that flows into the Haditha reservoir . The aim of this study is determine the amount of sediment coming from the valleys and flowing into the Haditha Dam reservoir for 25 years ago for the period (1985-2010) and its impact on design lifetime of the Haditha Dam reservoir and to determine the best ways to reduce the sediment transport. The result indicated that total amount of sediment coming from all valleys about (2.56 * 106 ton). The maximum annual total sediment load was about (488.22 * 103 ton) in year 1988 due to the surface runoff about 167.79 * 106 m3, while the minimum annual total sediment load was about (8.62 * 103 ton) in year 2007. This due to the total runoff volume that was 5.67×106 m3. Model calibration and verification were carry out using flow rate and sediment yield data observed at the study area and the results were satisfactory.تهدف الدراسة الى تحديد كمية الرسوبيات القادمة من الوديان وتصريفها الى خزان سد حديثه ل 25 سنة للفترة من 1985 لغاية 2010 وتأثيرها على العمر التصميمي لخزان سد حديثة وتحديد أفضل الطرق لتقليل الرسوبيات الواصلة إليه. شملت الدراسة استخراج الخواص المساحية والمورفولوجية للأحواض المائية المدروسة وتم تطبيق اداة النمذجة المعروف باسم Soil and Water Assessment Tool (SWAT) مرتبطة بنظم المعلومات الجغرافية Geographic Information System (GIS) لأيجاد كمية الرسوبيات ومعدلات الجريان التي تصب في خزان حديثة. اشارت النتائج الى ان الكمية الكلية للرسوبيات القادمة من جميع الادوية بلغت حولي 2.56 * 106 ton)). وكانت أعظم كمية رسوبيات خلال الفترة 1985-2010في سنة 1988 وبلغت (488.22 * 103 ton) وكان حجم الجريان السطحي في هذه السنة (167.79 * 106 m3)، بينما اقل كمية رسوبيات خلال هذه الفترة كانت سنة 2007 وبلغت (8.62 * 103 ton) وكان حجم الجريان السطحي في هذه السنة (5.67×106 m3). خلصت الدراسة بمعايرة النموذج واختياره بالاعتماد على بيانات التصاريف والرسوبيات المقاسة حقليا في منطقة الدراسة وكذلك اشارت النتائج الى قدرة النموذج على تمثيل منطقة الدراسة.


Article
Theoretical and Experimental Stress Analysis of Cam With Simple Harmonic Motion
تحليل الإجهادات نظرياً وعملياً للحدبات ذات الحركة التناغمية البسيطة

Loading...
Loading...
Abstract

Cams are considered as one of the most important mechanical components that depends the contact action to do its job and suffer a lot of with drawbacks to be predicted and overcame in the design process. this work aims to investigate the induced cam contact and the maximum shear stress energy or (von misses) stresses during the course of action analytically using Hertz contact stress equation and the principal stress formulations to find the maximum stress value and its position beneath the contacting surfaces. The experimental investigation adopted two dimensions photoelastic technique to analyze cam stresses under a plane polarized light. The problem has been numerically simulated using Ansys software version 15 as FE solver and depending on Lagrange and Penalty contact algorithm. The effect of cam geometry, characterized by some parameters such as follower radius, face width, rise and return angles, and modulus of elasticity on the contact stress is investigated aiming to minimize the induced stresses.تعتبر الحدبات كواحدة من اهم العناصر الميكانيكية التي تعتمد فعل التلامس للقيام بوظيفتها وتعاني العديد من المعوقات التي يجب تنبأها والتغلب عليها في عمليات التصميم. يهدف هذا العمل لتحري اجهادات التلامس واجهادات طاقة القص العظمى خلال العمل نظريا باستعمال معادلة اجهادات التماس لهيرتز وعلاقات الاجهادات الاساسية لايجاد قيمة الاجهاد الاعظم وموقعة تحت سطوح التلامس . التحري العملي اعتمد تقنية المرونة الضوئية ثنائية البعد لفحص اجهادات الحدبة تحت الضوء مستوي الاستقطاب. تمت محاكات المشكلة عدديا باستخدام برنامج Ansys النسخة الخامسة عشر كمحلل عناصر محدد بأعتماد خوارزمية (Lagrange and penalty) . تم تحري تأثير شكل الحدبة , مميزا بمجموعة من العوامل كنصف قطر الحدبة وعرض الوجه وزوايا الصعود والنزول ومعامل المرونة , على إجهاد التماس بهدف تقليل الاجهادات المتولدة .


Article
Semantic Similarity Assessment of Volunteered Geographic Information
تقييم دقة تصنيفات عوارض الخرائط المُنتجة على الشبكة العنكبوتية

Loading...
Loading...
Abstract

The recent development in communication technologies between individuals allows for the establishment of more informal collaborative map data projects which are called volunteered geographic information (VGI). These projects, such as OpenStreetMap (OSM) project, seek to create free alternative maps which let users add or input new materials to the data of others. The information of different VGI data sources is often not compliant to any standard and each organization is producing a dataset at various level of richness. In this research the assessment of semantic data quality provided by web sources, e.g. OSM will depend on a comparison with the information from standard sources. This will include the validity of semantic accuracy as one of the most important parameter of spatial data quality parameters. Semantic similarity testing covered feature classification, in effect comparing possible categories (legend classes) and actual attributes attached to features. This will be achieved by developing a tool, using Matlab programming language, for analysing and examining OSM semantic accuracy. To identify the strength of semantic accuracy assessment strategy, there are many factors should be considered. For instance, the confusion matrix of feature classifications can be assessed, and different statistical tests should be passed. The results revealed good semantic accuracy of OSM datasets. سمحت التطورات الأخيرة في تكنلوجيا جمع المعلومات والإتصالات بين الأفراد لتأسيس وإنتاج الخرائط التعاونية الغير رسمية على الشبكة العنكبوتية والتي تسمى بالمعلومات الجغرافية المنتجة من قبل المتطوعين. إن هذه المشاريع، مثل خارطة الشارع المفتوح (OSM) تسعى لانتاج خرائط مجانية بديلة للخرائط التي تنتج من المصادر الحكومية الرسمية. غالبا ما تكون البيانات المنتجة من المصادر المختلفة للبيانات المكانية المجانية غير متوافقة مع أي معيار وكل مجموعة من المتطوعين تنتج بيانات على مستويات مختلفة من الدقة والنوعية. يهدف هذا البحث إلى تقييم جودة التصنيفات الاسمية للعوارض المنتجة للخرائط على الشبكة العنكبوتية. لقد تم مقارنة البيانات الاسمية المنتجة من خارطة الشارع المفتوح (OSM) مع المعلومات من المصادر القياسية مثل المسح الحقلي. إن هذا الفحص يتضمن مقارنة تسميات العوارض الطبيعية والصناعية المعرفة ضمن مفتاح الخارطة او العناصر المرفقة كجداول مع البيانات الجغرافية. لإنجاز ذلك تم بناء برنامج متخصص باستخدام لغة الماتلاب لقياس وتحليل دقة البيانات الاسمية لخارطة الشارع المفتوح (OSM) ، ولتحديد قوة استراتيجية الاسلوب المتبع في هذه الدراسة هناك عدة عناصر يجب أن تؤخذ بنظر الاعتبار مثل تكوين وتقييم مصفوفة التمييز الإسمي فضلاً عن إجراء فحوصات احصائية متعددة. لقد أظهرت نتائج البحث في هذه الدراسة إن دقة التصنيفات الإسمية لخارطة الشارع المفتوح جيدة الى حدٍ ما.

Table of content: volume: issue: