Table of content

Sciences Journal Of Physical Education

مجلة علوم التربية الرياضية

ISSN: 19920695
Publisher: Babylon University
Faculty: Athletic Eduction
Language: Arabic

This journal is Open Access

About

Scientific journal specialized in physical education researches - issued by the Faculty of Physical Education / University of Babylon

Loading...
Contact info

Mob.07707707802 – 07801226147.
E_mail: mag_sport_babil@yahoo.com

Table of content: 2015 volume:8 issue:1

Article
The impact of the use of water environment in the development of anaerobic capacity and the skills of the jump shot and layup in basketball
تأثير استخدام الوسط المائي في تطوير السعة اللاهوائية ومهارتي التصويب بالقفز والتصويب السلمي بكرة السلة

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of the research was to use exercises in the aqueous medium and see its effect on anaerobic capacity and some offensive skills in basketball, where these skills are considered the basis for the student and the team's success in the future. The researchers adopted tests applied to the research sample, who were students of first degree of (20) students. They were randomly divided into two groups: experimental and controlling. After getting the results, which were processed statistically, the researchers reached the following conclusions: - The water environment has a positive influence in the development of anaerobic capacity among the research sample. - The water environment has a positive influence in the development of some offensive skills in basketball at the research sample, which exceeds the impact of the approach taken. الملخص كان الهدف من البحث هو استخدام تمرينات في الوسط المائي ومعرفة تأثيرها على السعة اللاهوائية وبعض المهارات الهجومية بكرة السلة،حيث تعد هذه المهارات اساس نجاح الطالب والفريق مستقبلاً،وقد اعتمد الباحثان اختبارات طبقت على عينة البحث وهم طلبة المرحلة الاولى والبالغ عددهم (20) طالب تم تقسيمهم وبشكل عشوائي الى مجموعتين تجريبية وضابطة.وبعد الحصول على النتائج ومعالجتها احصائياً توصل الباحثان الى الاستنتاجات الاتية : - للوسط المائي تأثيراً ايجابياً في تطوير السعة اللاهوائية لدى عينة البحث. - للوسط المائي تأثيراً ايجابياً في تطوير بعض المهارات الهجومية بكرة السلة لدى عينة البحث يفوق تأثير المنهج المتبع.


Article
The impact of different expressive movements in reducing emotional arousal and the development of some physical and motor abilities of volleyball players
تأثير حركات تعبيرية متنوعة في خفض الاستثارة الانفعالية وتطوير بعض القدرات البدنية والحركية للاعبات بالكرة الطائرة

Loading...
Loading...
Abstract

The research aims to identify the impact of different expressive movements in reducing emotional arousal and developing accuracy of some defensive skills for the female volleyball players. The researchers used the experimental method with the experimental design with pre and post-tests equal groups. The research community were of (24) players representing the female players of Babil province clubs teams of volleyball. The research sample was chosen randomly of (10) players, who were divided equally into two groups: experimental and control groups. The researchers used the tools and means of appropriate devices and conducted mini exploratory experience, and then found a scientific basis for the measure and skills tests. After that, the researchers conducted the pre-test and applied the training units that lasted for a period of 6 weeks, and by two units of training per week, and the time for the training unit was (90) and after the completion of the implementation of training units by applying diverse expressive movements on members of the experimental group, the post-tests were carried out, and the data was extracted and statistically processed and then displayed, analyzed and discussed. The researchers came up with several conclusions; the most important ones were the effectiveness of various expressive movements in reducing emotional arousal, as well as its effectiveness in the development of some physical and motor abilities in volleyball. In the light of these findings, the researchers recommended that the necessity of using various expressive movements in the training units for the game of volleyball, as well as coaches need to pay attention to the psychological side of the players in order to control the emotional arousal and to be able in the physical and motor abilities and make them in a good and level required.هدف البحث إلى التعرف على تأثير حركات تعبيرية متنوعة في خفض الاستثارة الانفعالية وتطوير دقة بعض المهارات الدفاعية للاعبات بالكرة الطائرة،واستعملت الباحثات المنهج التجريبي ذو التصميم التجريبي المجموعات المتكافئة ذات الاختبارين القبلي والبعدي وتمثل مجتمع البحث البالغ عدده(24)لاعبة يمثلن لاعبات فرق أندية محافظة بابل بالكرة الطائرة، وتم اختيار عينة عشوائية بلغ عددها(10)لاعبات تم تقسيمها بالتساوي إلى مجموعتين تجريبية وضابطة، واستعملت الباحثات الأدوات والوسائل والأجهزة المناسبة وإجراء تجربة استطلاعية مصغرة،ومن ثم إيجاد الأسس العلمية للمقياس والاختبارات المهارية ، وبعد ذلك إجراء الاختبار القبلي وتطبيق الوحدات التدريبية التي استغرقت مدة(6)أسابيع،وبواقع وحدتين تدريبية أسبوعياً، وكان زمن الوحدة التدريبية هو(90) وبعد الانتهاء من تنفيذ الوحدات التدريبية بتطبيق الحركات التعبيرية المتنوعة على أفراد المجموعة التجريبية أجريت الاختبارات البعدية ،واستخرجت البيانات ومعالجتها إحصائيا ومن ثم عرضها وتحليلها ومناقشتها،وقد خرجت الباحثات باستنتاجات عدة من أهمها فاعلية الحركات التعبيرية المتنوعة في خفض الاستثارة الانفعالية،فضلا عن فاعليتها في تطوير بعض القدرات البدنية والحركية بالكرة الطائرة،وفي ضوء هذه الاستنتاجات أوصت الباحثات بضرورة استعمال الحركات التعبيرية المتنوعة في الوحدات التدريبية للعبة الكرة الطائرة، فضلا عن ضرورة اهتمام المدربين بالجانب النفسي للاعبات من اجل التحكم بالاستثارة الانفعالية والتمكن من القدرات البدنية والحركية وجعلها بالمستوى الجيد والمطلوب.


Article
The impact of using the skill of serving on the final results of the teams of Iraqi universities in Ping-Pong
تأثير استخدام مهارة الارسال في النتائج النهائية لفرق الجامعات العراقية بكرة الطاولة

Loading...
Loading...
Abstract

The Ping-Pong is one of the most common sports, as it is healthy game and looks easy to be played with simple rules at first glance. But those who exercise it with carefullness and interest, it is clear to them that it needs a long-term exercise being in accordance with the rules and regulations related thereto. As practicing it without following those rules causes to lose its joy and deprive it from the signs of entertainment sought by players in the first place. The Ping-Pong is one of the games that do not play with a time limit, because the winner will be who gets three sets out of five rounds and each round has (11) points. As the modern Ping-Pong has with it a lot of qualities and movements that this simple research cannot include, i wanted to show one feature of the features and skills and that is the skill of serving. The importance of serving lies in being the beginning and the key to win and achieve victory and is considered very special and different in Ping-Pong and the advanced players depend on it so much in surprising the opponent and earn points. The serving sometimes causes the loss of players and in their victory as well. This research deals with the causes of failure in the serving because of its importance in determining the outcome of the players, and sometimes a failure in serving can be fateful in the rounds of the important games. The research aims to 1. Identify the percentage of failed servings for the Ping-Pong players. 2. Identify the relationship of the proportion of failed servings and the final results of the Ping-Pong players. ان لعبة كرة الطاولة من الالعاب الرياضية الشائعة ، فهي لعبة صحية وتبدو سهلة وبسيطة القواعد للوهلة الاولى . الا ان الذي يمارسها بدقة واهتمام يتضح له بانها تحتاج الى تمرين طويل الامد يجري وفق القواعد والانظمة العائدة لها . اذ ان مزاولتها دون اتباع تلك القواعد يفقدها بهجتها ويجردها من علائم التسلية التي ينشدها اللاعبون منها بالدرجة الاولى . وان لعبة كرة الطاولة من الالعاب التي لا تلعب بوقت محدد وذلك لان الفائز يكون من يحصل على ثلاث اشواط من اصل خمسة اشواط ولكل شوط (11) نقطة ، وبما ان كرة الطاولة الحديثة تضم في طياتها الكثير من الصفات والحركات التي لا يسعها هذا البحث البسيط اردت ان ابين فيه صفة من الصفات والمهارات الا وهي مهارة الارسال ، وتكمن اهمية الارسال كونه بداية ومفتاح لتحقيق الفوز والانتصار ويعتبر الارسال مهارة خاصة جداً في كرة الطاولة ومتنوعة ايضاً ويعول اللاعبين المتقدمين عليه كثيراً في مفاجئة الخصم وكسب النقاط والارسال احياناً يتسبب في خسارة اللاعبين وفي انتصارهم وقد تناول هذا البحث اسباب الفشل في الارسال لما له من اهمية في تحديد نتيجة اللاعبين ، واحياناً يكون فشل الارسال مصيري في اشواط المباريات المهمة . ويهدف البحث الى 1- التعرف على نسبة الارسالات الفاشلة للاعبي كرة الطاولة . 2- التعرف على علاقة نسبة الارسالات الفاشلة والنتائج النهائية للاعبي كرة الطاولة.


Article
Occupational stress among teachers of physical education in middle and junior high school levels
الضغوط المهنية لدى مدرسي ومدرسات التربية الرياضية في المرحلتين المتوسطة والإعدادية

Loading...
Loading...
Abstract

The differences in the pressures of the profession is one of the main factors that hinder the educational process, which had to be on the researcher to set goals for consideration, which is to identify the professional pressures and differences in the pressures of the profession to the male and female teachers of Physical Education. The researcher used the descriptive method, which resulted in the existence of significant differences in profession pressure among both the female teachers of middle and junior high school levels for the benefit of middle school female teachers. There were also differences in the pressures of the profession in favor of the middle school female teachers, and the rest, there are no significant differences in the pressures of the profession. Thus, the researcher recommended providing the hardware and opening sessions and giving enough time to study physical education and reduce the stressful stimuli experienced by the teacher.إن الفروق في ضغوط المهنة تعد من العوامل الأساسية التي تعيق العملية التربوية ، مما توجب على الباحثة وضع أهداف لبحثها ، وهي التعرف على الضغوط المهنية والفروق في ضغوط المهنة لدى مدرسي ومدرسات التربية الرياضية ، حيث استخدمت الباحثة المنهج الوصفي ، وتم الحصول بوجود فروق معنوية في ضغوط المهنة بين كل من مدرسات المرحلتين الإعدادية والمتوسطة ولصالح مدرسات المرحلة المتوسطة . كما توجد فروق في ضغوط المهنة ولصالح مدرسات المرحلة المتوسطة ، أما الباقي فلا توجد فروق معنوية في ضغوط المهنة . وبذلك توصي الباحثة بتوفير الأجهزة وفتح الدورات وإعطاء الوقت الكافي لدرس التربية الرياضية وتقليل المثيرات الضاغطة التي يتعرض لها المدرس .


Article
Managing climate and its relationship to the morale of managers and workers in the youth centers in the province of Erbil, Iraq
المناخ الإداري وعلاقته بالروح المعنوية للمدراء والعاملين في مراكز الشباب في محافظة أربيل- العراق

Loading...
Loading...
Abstract

Managing climate is the internal work environment by its different variables and characteristics and their interactions as this climate plays an important role in determining the moral and functional behavior of individuals working in terms of formation, modification and changing the values, customs, attitudes and behavior. The administrative climate is different from one organization to another in the difference in experiences, service and values prevailing among workers, which in turn affect the behavioral habits. Those managers of the youth do not meet the needs of workers, leading to a sense of lack of job stability, increasing morale, inequity and frustration which leads to anxiety and stress which affects the achievement and work motivation. The research aims to identify the administrative climate and morale among managers and employees of the youth of Erbil centers and to reveal the relationship and differences in the administrative climate and morale among managers and employees of the youth Erbil centers, depending on the variables (Sex, education level). يعد المناخ الإداري بيئة العمل الداخلية بمختلف متغيراتها وخصائصها وتفاعلاتها حيث أن هذا المناخ يلعب دوراً مهماً في تحديد السلوك الأخلاقي والوظيفي للأفراد العاملين من ناحية تشكيل وتعديل وتغيير القيم والعادات والاتجاهات والسلوك، ويختلف المناخ الإداري من منظمة لأخرى وذلك باختلاف التجارب والخدمة والقيم السائدة لدى العاملين والتي تؤثر بدورها على عاداتهم السلوكية. أن مديري الشباب لا يلبون حاجات العاملين، مما يؤدي إلى شعورهم عدم الاستقرار الوظيفي والرفع روح المعنوية وعدم الأنصاف والاحباط والذي يقود إلى القلق والتوتر مما يؤثر على الإنجاز ودافعيه العمل ويهدف البحث إلى التعرف على مستوى المناخ الإداري والروح المعنوية لدى مدراء ومنتسبي مراكز شباب محافظة أربيل وكشف العلاقة والاختلاف في المناخ الإداري والروح المعنوية لدى مدراء ومنتسبي مراكز شباب محافظة أربيل؟ تبعا لمتغيرات (الجنس، المستوى العلمي).


Article
A comparison in the maximum extent of prediction of oxygen consumption and vital capacity among the players of Aphrodite Sports Club and Sports Bermkron for arena football
مقارنة في الحد الاقصى التنبؤ للاستهلاك الأوكسجين والسعة الحيوية بين لاعبات نادي افروديت الرياضي وبيرمكرون الرياضي بكرة القدم الصالات

Loading...
Loading...
Abstract

The research aimed to recognize the value of oxygen consumption vo2max and vital capacity value of the female players of Aphrodite sports and Bermkron Sports Club for arena football; to identify the differences between vo2max oxygen consumption values and vital capacity among the players of Aphrodite Sports Club and Sports Bermkron for arena football. The researcher assumed the following: There were significant differences between the moral vo2max oxygen consumption values and vital capacity among the players of the Aphrodite Sports Club and Sports Bermkron for arena football and in favor of the players Aphrodite Sports Club. The researcher used the descriptive approach due to its appropriateness and the nature of the research. The research sample consisted of the players of Aphrodite Club of (7) players of Sports Bermkron Club for arena football of (7) players. The statistical Pouch (SPSS) was used to manipulate the research results. The researcher concluded the following: 1. The maximum oxygen consumption VO2Max among the players of Aphrodite Club more than that among the players of Sports Bermkron Club for arena football. 2. The vital capacity ratio among the players of Aphrodite Club is higher than it is among the players of Sports Bermkron Club for arena football. هدف البحث الى التعرف على قيمة استهلاك الأوكسجين vo2max وقيمة السعة الحيوية لدى لاعبات نادي افروديت الرياضي وبيرمكرون الرياضي بكرة القدم الصالات. التعرف على الفروق بين قيم استهلاك الأوكسجين vo2max والسعة الحيوية بين لاعبات نادي افروديت الرياضي وبيرمكرون الرياضي بكرة القدم الصالات. وقد افترض الباحث الاتي: وجود فروق ذات دلالة معنوية بين قيم استهلاك الأوكسجين vo2max والسعة الحيوية بين لاعبات نادي افروديت الرياضي وبيرمكرون الرياضي بكرة القدم الصالات ولصالح لاعبات نادي افروديت الرياضي. وقد استخدم الباحث المنهج الوصفي لملائمته لطبيعة البحث، وقد تكونت عينة البحث من لاعبات نادي افروديت والبالغ عددهن (7) ولاعبات نادي بيرمكرون الرياضي بكرة القدم الصالات البالغ عددهن (7) ، وتم استخدام الحقيبة الاحصائية (SPSS) لمعالجة نتائج البحث وقد استنتج الباحث الاتي: 1- الاستهلاك الاقصى الأوكسجين VO2 Max عند لاعبات نادي افروديت يزيد عن ما هو عليه لدى لاعبات نادي بيرمكرون الرياضي بكرة القدم الصالات 2- نسبة السعة الحيوية لدى لاعبات نادي افروديت اعلى مما هي عليه لدى لاعبات نادي بيرمكرون الرياضي بكرة القدم الصالات


Article
The effect of the exercise of motor compatibility according to the method of distributed exercise in the development of the two skills of spiking and defense walling up among the rookie players of basketball
تأثير تمرينات التوافق الحركي على وفق اسلوب التمـرين الموزع في تطوير مهارتي الضرب الساحق وحائط الصد للناشئين بالكرة الطائرة

Loading...
Loading...
Abstract

The two skills of spiking and defense walling up are considered one of the important means of playing, being one of the skills on which a team depends to earn points end the game for it, which requires that player has potential and kinetic qualifications (motor compatibility) ... Having a player a feature of motor compatibility with a high degree make it able to perform skills accurately and effectively during the game, and that means the player must possess the feature of motor compatibility with degree enables him to emerge skill level required in the field of play. Accordingly, the main research objectives were as follows: - 1. Identify the level of skills performance among the players with the two skills of spiking and defense walling up. 2. Prepare special exercises for the development of the feature of motor compatibility among the rookie players in volleyball. 3. Identify the effect of the exercises of motor compatibility according to the method of distributed exercise in learning the two skills of spiking and defense walling up in volleyball. To achieve these objectives, the researcher used the experimental approach, as the research sample was represented with the rookie players of Rumaitha Club in Volleyball - Muthanna - Iraq, as well as the means of data collection ... and after Field procedures of identification the research tests, and validating them and the preparation of the approach, the researcher started conducting the main experiment by using the appropriate statistical methods to address the results to serve the research and achieve the goals. He concluded that the exercises contributed to the development of the motor compatibility according to the method of distributed exercise and learning the two skills of spiking and defense walling up in volleyball. Kinetic Compatibility: is “arranging and organizing the effort of the human being based on the goal” (Wajih Mahjoub, Ahmad Badri, 2002, p. 15) Distributed Exercise: is 'those exercises that comfort exist between an exercise and another exercise and the period of resting is long or short based on the training approach' تعد مهارتي الضرب الساحق وحائط الصد من وسائل اللعب المهمة ، كونها من المهارات التي يعتمد عليها الفريق في كسب النقاط وانهاء اللعب لصالحه ، والتي تتطلب امتلاك اللاعب امكانات ومؤهلات حركية (التوافق الحركي) ... فامتلاك اللاعب لصفة التوافق الحركي بدرجة عالية ، تجعله قادراً على أداء المهارات بدقة وفعالية خلال المباراة ، وهذا يعني وجوب امتلاك اللاعب لصفة التوافق الحركي بدرجة تمكنه من الظهور بالمستوى المهاري المطلوب في ميدان اللعب . وعليه جاءت الأهداف الرئيسة للبحث كالاتي :- 1- التعرف على مستوى الاداء المهاري للاعبين بمهارتي الضرب الساحق وحائط الصد . 2- اعداد تمرينات خاصة لتطوير صفة التوافق الحركي للاعبين الناشئين بالكرة الطائرة . 3- التعرف على تأثير تمرينات التوافق الحركي وفق اسلوب التمرين الموزع في تعلم مهارتي الضرب الساحق وحائط الصد بالكرة الطائرة . ولتحقيق تلك الاهداف استعمل الباحث المنهج التجريبي, فيما تمثلت عينة البحث بناشئي نادي الرميثة بالكرة الطائرة - المثنى - العراق , فضلا عن وسائل جمع البيانات ... وبعد سلسلة الاجراءات الميدانية المتمثلة في تحديد الاختبارات المعنية بالبحث , والتأكد من صلاحيتها واعداد المنهج , باشر الباحث بإجراء التجربة الرئيسة وباستعمال الوسائل الاحصائية المناسبة لمعالجة النتائج بما يخدم البحث ويحقق الاهداف , إذ توصل الى .. ان التمرينات ساهمت في تطوير التوافق الحركي وفق اسلوب التمرين الموزع وتعلم مهارتي الضرب الساحق وحائط الصد بالكرة الطائرة . التوافق الحركي: هو" ترتيب وتنظيم الجهد المبذول للكائن الحي طبقا للهدف " (وجيه محجوب، احمد بدري،2002، ص15) التمرين الموزع : هو" تلك التمارين التي تكون الراحة فيها موجودة بين تمرين وتمرين أخر وتكون فترة الراحة طويلة أو قصيرة حسب المنهج التدريبي "


Article
Prediction of the most important the measurements bodily and relationship quickly and accurately perform the skill the lung of jump weapon Foil Submitted by the researchers
التنبؤ بأهم القياسات الجسمية وعلاقته بسرعة ودقة أداء مهارة الطعن من الوثب بسلاح الشيش

Loading...
Loading...
Abstract

that has occurred at the level of achievement and performance in Game Fencing result of scientific efforts big of experts and specialists in the field of sports, which contributed to the development aspects of skill and tactical to penetrate and make it more difficult task of defending and attacking the opponent's turn, as the achievement of the lung of various distances in Altbarzelh instrumental in the win, where sources refer to the importance of accuracy the lung of jump distances and different angles to increase the success rate of the player attack swordsman and instructor Maha reached his skills will not be able to make a hero of the body is not qualified so inappropriate, have to be sporty, enjoying the pattern of my body appropriate to the type of sport that is practiced so that programs training her usefulness and importance of research reflected in the development of a set of bodily the measurements that serves as an indicator can be relied upon to choose the best and most promising players in the fencing, , And hopes to researchers in potential to benefit workers in the field of training by increasing the effectiveness of selection for measurements bodily appropriate and that would develop the skill of the lung of jump as one of the most important and the most difficult skills and the most widely used and effective in a game of fencing, and to find out what are the the measurements bodily variable predictor of the accuracy of the lung of jump Mar is one of the skills that confuse an opponent and affect it and increase the motivation of the player to get the touches many and here comes the role of the most important the measurements bodily own and their impact on the confusion defender technically in the speed and accuracy of the lung of the jump has felt researchers study this relationship, and enable coaches to rely on the scientific method correct in linking between the measurements bodily and accuracy of the lung of the jump was also used researchers the descriptive method his style survey and relationships connectivity for suitability in solving the problem of the research was chosen as the research sample way intentional for the squad Diyala in fencing,'s (30) player, representing the percentage (100%) The researchers introduced a questionnaire, to explore expert opinion to determine the most important the measurements bodily appropriate for the player who leads the lung of jump, and include (30) compared to physically After collecting the forms and discharge data were excluded measurements of physical and got on without percentage (100%) also used the researchers set of measurements and standardized tests to ensure the accuracy of the results according to the objectives of the study and the conclusions reached by the researchers that the the measurements bodily among a sample group appeared inconsistent relative to the sample optimal and there is little effect of some the measurements bodily performance parameters footwork offensive to the players, the research sample, there are obvious weakness in the accuracy the lung from jump, the subject of the study through the level that obtained by the research sample, and a weakness in percentage contribution of the most important the measurements bodily (weight, age, total length, length of stop, the length of the man) quickly and accurately the lung under discussion, and either of the recommendations reached by the researchers need to pay attention bodily measurements, especially in the early stages of the selection of players for the right investment and the economy in time and effort.التطور الهائل الذي طرأ على مستوى الانجاز والأداء في لعبة المبارزة نتيجة الجهود العلمية الكبيرة للخبراء والمختصين في المجال الرياضي والتي ساهمت في تطوير الجوانب المهارية والخططية لاختراق وتصعيب مهمة الدفاع والهجوم المنافس المقابل , حيث أن تحقيق الطعن من مختلف المسافات في التبارز له دور فعال في تحقيق الفوز, حيث تشير المصادر الى أهمية دقة الطعن من الوثب من مسافات وزوايا مختلفة لزيادة نسبة نجاح اللاعب هجوم المبارز وان المدرب مها بلغت مهاراته لن يستطيع أن يصنع بطلا من جسم غير مؤهل لذلك لذى يلزم أن يكون الرياضي متمتعاً بنمط جسمي مناسب لنوع الرياضة التي يمارسها حتى تصبح برامج التدريب لها جدوى وأهمية البحث تتضح في وضع مجموعة من القياسات الجسمية التي تعد بمثابة مؤشر يمكن الاعتماد عليه في اختيار أفضل وانسب اللاعبين في المبارزة , ويأمل الباحثان في أمكانية إفادة العاملين في مجال التدريب من خلال زيادة فاعلية الانتقاء للقياسات الجسمية المناسبة والتي من شأنها تطوير مهارة الطعن من الوثب باعتبارها أحدى أهم وأصعب المهارات وأكثرها استخداما وفعالية في لعبة المبارزة , ولمعرفة ما هي القياسات الجسمية كمتغير متنبئ لدقة الطعن من الوثب آذ تعد من المهارات التي تربك الخصم وتوثر عليه وتزيد دافعية اللاعب للحصول على اللمسات الكثيرة وهنا يأتي دور أهم القياسات الجسمية الخاصة وتأثيرها على إرباك المدافع فنيا في سرعة ودقة الطعن من الوثب فقد ارتأى الباحثان دراسة هذه العلاقة , وتمكين المدربين في الاعتماد على الطريقة العلمية الصحيحة في الربط بين القياسات الجسمية ودقة الطعن من الوثب كما استخدم الباحثين المنهج الوصفي بأسلوبه المسحي والعلاقات الارتباطية لملائمته في حل مشكلة البحث وتم اختيار عينة البحث بالطريقة العمدية للاعبي منتخب ديالى في المبارزة والبالغ عددهم ( 30 ) لاعب، ويمثلون نسبة(100%) قام الباحثان بطرح استمارة استبيان , لاستطلاع رأي الخبراء لتحديد أهم القياسات الجسمية الملائمة للاعب الذي يؤدي الطعن من الوثب , وتتضمن (30) قياسا جسمياً وبعد جمع الاستمارات وتفريغ البيانات تم استبعاد القياسات الجسمية والتي حصلت على دون نسبة (100%) كما استخدم الباحثين مجموعة من القياسات والاختبارات المقننة لضمان دقة النتائج طبقاً لأهداف الدراسة ومن الاستنتاجات التي توصل لها الباحثان ان القياسات الجسمية لدى عينة فريق ظهرت غير متناسقة قياساً إلى عينة المثلى وهناك تأثير بسيط لبعض القياسات الجسمية في أداء المحددات المهارية الهجومية لدى لاعبي عينة البحث ,وهناك ضعف واضح في دقة الطعن من الوثب موضوع الدراسة وذلك من خلال المستوى الذي حصلت عليها عينة البحث , وضعف في نسبة مساهمة أهم القياسات الجسمية (الوزن، العمر، الطول الكلي، طول الكف ،طول الرجل) بسرعة ودقة الطعن قيد البحث, واما من التوصيات التي توصل لها الباحثين ضرورة الاهتمام بالقياسات الجسمية وخاصة في المراحل الأولى لانتقاء اللاعبين لاستثمارها الصحيح والاقتصاد بالزمن والجهد.


Article
A comparison study to the impact of the use of multimedia with the two methods: singular and collective in learning some motor skills on a parallel study
دراسة مقارنة لتأثير استخدام الوسائط المتعددة بأسلوبي المفرد والجمعي في تعلم بعض المهارات الحركية على جهاز المتوازي

Loading...
Loading...
Abstract

The research aims to detect effect of multimedia with two methods of individual and collective in learning some of the motor skills on a parallel device for men in gymnastics and the differences in the post-test results between the two groups of the research in learning some of the motor skills on a parallel device for men in gymnastics. The two researchers used the experimental method for its relevance to the research and the nature of its problem. The research community consisted of the second school year students in the Faculty of Physical Education - University of Dohuk for the academic year (2013 - 2014). The research sample consisted of 24 students by 12 students for each division by two experimental groups. The first experimental group used the individual method, whereas the second group used the collective method. The researchers carried out the parity for the two research groups; the researchers adopted the personal interviews, questionnaire, tests, and scales as instruments to collect data. The researchers used the arithmetic mean, standard deviation and the percentage and (T test) of the samples associated and non-associated as instruments in data collection. The researchers concluded that the multimedia: collective and individual, had made some educated motor skills on the parallel device. The experimental group, which used the collective multimedia, achieved the best level in learning some motor skills on parallel device compared to individual multimedia. The researchers recommended the need to use the collective multimedia method because of its positive impact on learning some motor skills on the parallel device.يهدف البحث الكشف عن تأثير الوسائط المتعددة بأسلوبي الفردي والجمعي في تعلم بعض من المهارات الحركية على جهاز المتوازي للرجال في الجمناستك . الفروق في نتائج الاختبار البعدي بين مجموعتي البحث في تعلم بعض من المهارات الحركية على جهاز المتوازي للرجال في الجمناستك .,استخدم الباحثان المنهج التجريبي لملاءمته لطبيعة البحث ومشكلته . تكون مجتمع البحث من طلاب السنة الدراسية الثانية في كلية التربية الرياضية - جامعة دهوك للعام الدراسي (2013 – 2014 )، اما عينة البحث فقد تكونت من (24) طالبا بواقع (12) طالبا لكل شعبة بواقع مجموعتين تجريبيتين. المجموعة التجريبية الاولى استخدمت الاسلوب المنفرد اما المجموعة الثانية استخدمت الاسلوب الجمعي اجرى الباحثان عملية التكافؤ لمجموعتي البحث, اعتمد الباحثان المقابلات الشخصية والاستبيان والاختبارات والمقاييس وسائلا لجمع البيانات , استخدم الباحثان الوسط الحسابي والانحراف المعياري والنسبة المئوية و(ت) للعينات المرتبطة وغير المرتبطة وسائلا لجمع البيانات, استنتج الباحثان ان الوسائط المتعددة بطريقتي الفردي والجمعي قد حققتا تعلماً لبعض المهارات الحركية على جهاز المتوازي. حققت المجموعة التجريبية التي استخدمت الوسائط المتعددة الجمعي مستوى أفضل في تعلم بعض المهارات الحركية على جهاز المتوازي مقارنة بالوسائط المتعددة الفردية .واوصى الباحثان ضرورة استخدام الوسائط المتعددة بالأسلوب الجمعي لما له من تأثير ايجابي في تعلم بعض المهارات الحركية على جهاز المتوازي .


Article
The direction of the physical education college students direction the referee in futsal game The researcher
اتجاهات طلاب كلية التربية الرياضية نحو تحكيم لعبة كرة القدم للصالات

Loading...
Loading...
Abstract

The study aim is to know reseasons behine un willing the students to practice the athletic referee in futsal especially in the Alqadissiyah university – physical education college championship and in other championship which is hold in the university athletic unit . The researcher user the descriptive curriculum by the trace studies because ; they are suitable with the research problem sol ration . The research community contains from (50) students from the fourth stage in the physical education college - Alqadissiyah university in (2013-2014) after dismiss the girls students , They were chosen randomly and the researcher use the question air as the tool to gather the data , Them the research use the suitable statistic coefficient in the (spss) statistic bag in order to reach to the results . The results appear the all pole has the effect in the student direction to the referee in futsal . For each pole has items which effect on the students willing to referee ; beside there un effect item is ide each pole . The Recommendation ; the researcher recommended to nessaty the care about the students willing and encourage the students to push more careful with the referee in futsal and other games through courses , lectures , and the conferences to improving the working referee money in futsal game referee beside care them amorally to be motivate to join in referee field . هدفت الدراسة الى التعرف على اسباب عدم توجه الطلاب لممارسة التحكيم الرياضي للعبة كرة القدم للصالات في بطولات كلية التربية الرياضية جامعة القادسية والبطولات التي تقيمها وحدة الرياضة الجامعية داخل الجامعة قد أستخدم الباحث المنهج الوصفي بأسلوب الدراسات المسحية لملائمتها لحل مشكلة البحث ، ويتكون مجتمع البحث من ( 50 ) طالب من طلبة المرحلة الرابعة لكلية التربية الرياضية جامعة القادسية للعام الدراسي (2013-2014) بعد استبعاد الطالبات , وتم اختيارهم بالطريقة العشوائية , واستخدم الاستبانة كأداة لجمع البيانات وبعد اجراء المعاملات الاحصائية المناسبة حيث استخدم الباحث الحقيبة الإحصائية ( SPSS ) للتوصل الى النتائج , اظهرت النتائج ان جميع المحاور كان لها تأثير على توجه الطلاب نحو تحكيم لعبة كرة القدم للصالات , وايضا في كل محور من المحاور هنالك فقرات مؤثرة على توجه الطلاب نحو التحكيم يجب الاهتمام بها وايضا داخل كل محور قرات غير مؤثرة . اما اهم التوصيات فقد اوصى الباحث بضرورة الاهتمام بتوجيه الطلبة وتشجيعهم نحو تحكيم لعبة كرة القدم للصالات وباقي الالعاب من خلال الندوات والمحاضرات والدورات .تحسين المردود للحكام العامين في تحكيم لعبة كرة القدم للصالات وايضا دعمهم معنويا ليكون دافع للالتحاق بمجال التحكيم .

Keywords


Article
The positive thinking of the heads of sports Sub-federations in Iraq from the viewpoint of its members
التفكير الايجابي لدى رؤساء الاتحادات الرياضية الفرعية في العراق من وجهة نظر أعضائها

Loading...
Loading...
Abstract

Thinking is the finest forms of mental activity for human beings as it is one of the greatest gifts given by the Almighty Creator ( Allah ) for the human beings and give preference to them over the rest of his creatures, and greatness of this gift can be inferred through its remains marked by numerous humanitarian civilizations. Thinking is the process by which the human regulates his mental experience renewably to solve the problems that face him and realize the relationships. The progress or the decline of Sports is linked in a large extent to the level of administrative leadership as well as the organizational structure formulated by the State Administration to run sports business, which has to be relevant to the nature of the sports movement as well as compatibility with the orientations of the state in its philosophy in the political, economic and social fields.التفكير أرقى أشكال النشاط العقلي عند بني البشر فهو من أعظم الهبات التي منحها الخالق سبحانه وتعالى للإنسان وفضله بها على سائر مخلوقاته , ويمكن الاستدلال على عظمة تلك الهبة من خلال أثارها التي تمثلت بحضارات الانسانية المتعددة. فالتفكير العملية التي ينظم بها الانسان خبراته العقلية بطريقة متجددة من اجل حل المشكلات التي تواجهه وادراك العلاقات. إن تقدم الرياضة أو تأخرها مرتبط إلى حد كبير بمستوى القيادات الإدارية إضافة إلى الهيكل التنظيمي الذي يصاغ من قبل الدولة لإدارة العمل الرياضي بما يتناسب وطبيعة الحركة الرياضية فضلاً عن توافقها مع توجهات الدولة في فلسفتها في الميادين السياسية والاقتصادية والاجتماعية .


Article
The positive thinking of the heads of sports Sub-federations in Iraq from the viewpoint of its members
التفكير الايجابي لدى رؤساء الاتحادات الرياضية الفرعية في العراق من وجهة نظر أعضائها

Loading...
Loading...
Abstract

Thinking is the finest forms of mental activity for human beings as it is one of the greatest gifts given by the Almighty Creator ( Allah ) for the human beings and give preference to them over the rest of his creatures, and greatness of this gift can be inferred through its remains marked by numerous humanitarian civilizations. Thinking is the process by which the human regulates his mental experience renewably to solve the problems that face him and realize the relationships. The progress or the decline of Sports is linked in a large extent to the level of administrative leadership as well as the organizational structure formulated by the State Administration to run sports business, which has to be relevant to the nature of the sports movement as well as compatibility with the orientations of the state in its philosophy in the political, economic and social fields.التفكير أرقى أشكال النشاط العقلي عند بني البشر فهو من أعظم الهبات التي منحها الخالق سبحانه وتعالى للإنسان وفضله بها على سائر مخلوقاته , ويمكن الاستدلال على عظمة تلك الهبة من خلال أثارها التي تمثلت بحضارات الانسانية المتعددة. فالتفكير العملية التي ينظم بها الانسان خبراته العقلية بطريقة متجددة من اجل حل المشكلات التي تواجهه وادراك العلاقات. إن تقدم الرياضة أو تأخرها مرتبط إلى حد كبير بمستوى القيادات الإدارية إضافة إلى الهيكل التنظيمي الذي يصاغ من قبل الدولة لإدارة العمل الرياضي بما يتناسب وطبيعة الحركة الرياضية فضلاً عن توافقها مع توجهات الدولة في فلسفتها في الميادين السياسية والاقتصادية والاجتماعية .


Article
The positive thinking of the heads of sports Sub-federations in Iraq from the viewpoint of its members
التفكير الايجابي لدى رؤساء الاتحادات الرياضية الفرعية في العراق من وجهة نظر أعضائها

Loading...
Loading...
Abstract

Thinking is the finest forms of mental activity for human beings as it is one of the greatest gifts given by the Almighty Creator ( Allah ) for the human beings and give preference to them over the rest of his creatures, and greatness of this gift can be inferred through its remains marked by numerous humanitarian civilizations. Thinking is the process by which the human regulates his mental experience renewably to solve the problems that face him and realize the relationships. The progress or the decline of Sports is linked in a large extent to the level of administrative leadership as well as the organizational structure formulated by the State Administration to run sports business, which has to be relevant to the nature of the sports movement as well as compatibility with the orientations of the state in its philosophy in the political, economic and social fields.التفكير أرقى أشكال النشاط العقلي عند بني البشر فهو من أعظم الهبات التي منحها الخالق سبحانه وتعالى للإنسان وفضله بها على سائر مخلوقاته , ويمكن الاستدلال على عظمة تلك الهبة من خلال أثارها التي تمثلت بحضارات الانسانية المتعددة. فالتفكير العملية التي ينظم بها الانسان خبراته العقلية بطريقة متجددة من اجل حل المشكلات التي تواجهه وادراك العلاقات. إن تقدم الرياضة أو تأخرها مرتبط إلى حد كبير بمستوى القيادات الإدارية إضافة إلى الهيكل التنظيمي الذي يصاغ من قبل الدولة لإدارة العمل الرياضي بما يتناسب وطبيعة الحركة الرياضية فضلاً عن توافقها مع توجهات الدولة في فلسفتها في الميادين السياسية والاقتصادية والاجتماعية .


Article
The impact of a program for motor education to reduce injuries and modify the pupils’ bodies
تأثير برنامج للتربية الحركية للحد من الإصابات وتعديل القوام للتلاميذ

Loading...
Loading...
Abstract

The researcher used the experimental method by using the experimental design to identify the most important body distortions for pupils in the first three stages of primary school by designing a program for the motor education to reduce injuries and modify the pupils’ bodies. The study aimed to the motor and hard balance; to compatibility between the eye and the hand, between the eye and leg, and between the hands and feet; and to raising awareness to the body as well as finding the casualty rate among students group which underwent a program of proposed kinetic education, and a group of students that have undergone a school program for the experimental group and find between the experimental group and the control group in the degrees of compatibility, balance and awareness of the body in favor of the experimental group tests after the application of the proposed program. The research sample was chosen intentionally from the first three-grade students in the primary level. The researcher used the method of random in the selection of rows that will be implementing the program by 412 pupils, who were divided into two groups: experimental and control, each group consists of (206) pupil so that one group form four Schools in its first three classes. After the extract the data, it was processed statistically, and then displayed, analyzed and discussed, the researcher reached several conclusions; the most important ones were: There are differences between the group (experimental) that have undergone program proposed kinetic education and the group (control group) that have undergone school program in injuries to different parts of the body rate for the experimental group, as well as there are differences among the group (experimental) and group (control group) in the body tissue injury rate (bones, muscles, joints and ligaments different) for the experimental group, as well as the proposed kinetic education program led to reducing injuries for the primary school students. In the light of these findings, the researcher recommended to pay attention to Kinetic education programs for the primary schools to include in their objectives the physical activity development in order to reduce the pupils injuries rates in schools; to apply the proposed kinetic education programs for their effectiveness in reducing the incidence of the disciples of the first three phases; to provide security and safety reasons inside schools; to activate the role of physical education teacher to take his role in guiding students to correct erroneous movements and movements in order to avoid the body distortions. استخدمت الباحثة المنهج التجريبي باستخدام التصميم التجريبي للتعرف على أهم التشوهات القوامية للتلاميذ في المراحل الثلاثة الأولى من الدراسة الابتدائية وذلك بتصميم برنامج للتربية الحركية للحد من الإصابات وتعديل القوام للتلاميذ وهدفت الدراسة إلى التوازن الحركي والثابت, والتوافق بين العين واليد وبين العين والرجل وبين اليدين والرجلين, والوعي بالجسم فضلاً عن إيجاد في معدل الإصابات بين مجموعة التلاميذ التي خضعت لبرنامج التربية الحركية المقترح، ومجموعة التلاميذ التي خضعت للبرنامج المدرسي، لصالح المجموعة التجريبية وإيجاد بين المجموعة التجريبية والمجموعة الضابطة في درجات اختبارات التوافق والتوازن والوعي بالجسم لصالح المجموعة التجريبية بعد تطبيق البرنامج المقترح. وتم اختيار عينة البحث بالطريقة العمدية من تلاميذ الصفوف الثلاثة الأولى من المرحلة الابتدائية واستخدمت الباحثة الطريقة العشوائية في اختيار الصفوف التي سوف يتم تنفيذ البرنامج عليها (412) تلميذ وتم تقسيمهم إلى مجموعتين تجريبية وضابطة تتكون كل مجموعة من (206) تلميذ بحيث تشكل المجموعة الواحدة أربعة مدارس بصفوفها الأولى الثلاثة. وبعد استخراج البيانات ومعالجتها إحصائياً ومن ثم عرضها وتحليلها ومناقشتها خرجت الباحثة باستنتاجات عدة أهمها: توجد فروق بين المجموعة (التجريبية) التي خضعت لبرنامج التربية الحركية المقترح والمجموعة (الضابطة) التي خضعت للبرنامج المدرسي في معدل الإصابات لأجزاء الجسم المختلفة لصالح المجموعة التجريبية, وكذلك توجد فروق بين المجموعة (التجريبية) والمجموعة (الضابطة) في معدل إصابات أنسجة الجسم (العظام والعضلات والمفاصل والأربطة) المختلفة لصالح المجموعة التجريبية, وكذلك برنامج التربية الحركية المقترح أدى إلى تقليل الإصابات لدي تلاميذ المرحلة الابتدائية, وفي ضوء هذه الاستنتاجات أوصت الباحثة بالتأكيد على الاهتمام ببرامج التربية الحركية للمدارس الابتدائية على أن تتضمن في أهدافها تنمية ممارسة النشاط الرياضي للتقليل من معدا إصابات التلاميذ بالمدارس, وكذلك تطبيق برامج التربية الحركية المقترحة لفاعليتها في تقليل الإصابة لدى تلاميذ المراحل الثلاث الأولى, العمل على توفير أسباب الأمن والسلامة داخل المدارس, تفعيل دور معلم التربية الرياضية لأخذ دوره في إرشاد التلاميذ على الحركات الصحيحة والحركات الخاطئة لتفادي حدوث تشوهات القوام.


Article
The effect of training with resistance rubber ropes in the length of the strike and its relationship with the completion of 50m butterfly swimmers aged (16-18 years)
تأثير التدريب بالحبال المطاطية المقاومة في طول الضربة وعلاقتها بإنجاز سباحة 50 م فراشة للسباحين بأعمار (16-18سنة)

Loading...
Loading...
Abstract

The study aimed to identify the impact of training approach prepared by the researcher by using resistance rubber ropes and their impact on the length of strikes, as well as the completion of (50 m) butterfly swimming. One of the research objectives was to identify the differences in the two groups of the research. In order to achieve the research objectives, the researcher used the training approach to assist in reaching the research objectives with the equal groups method due to its suitability to the idea of the research and, consequently, the research sample was selected, who were the swimmers of Musayyib Sports Club for the season (2012 - 2013) of (9) swimmers selected intentionally been choosing (6) swimmers of them to be the research sample, who practice the butterfly swimming and their ages arranges from (16-18) years. The homogeneity between the research samples was confirmed as they were randomly divided into two groups, the experimental group which consists of three swimmers training on resistance rubber ropes, whereas the control group consists of three swimmers training at the prepared training approach by the coach without training rubber ropes. In order to adjust the research in terms of the variables and ensure the safety of equipment and tools, the researcher conducted three exploratory experiments and then the pretests were conducted. The training approach took (8) weeks after the end of the duration of the experiment, the post-tests were conducted in the same tests conditions in the pretests as the length of strikes and the time of achieving 50m butterfly swimming were measured and calculated by video recording. After analyzing the data, the researcher suggested: - 1. The resistance rubber ropes worked on the development of resistance along the strikes. 2. The resistance rubber ropes helped the swimmers to develop a complete (50 m) butterfly swimming, and so the research objectives were achieved. هدفت الدراسة الى التعرف على تأثير منهج تدريبي أعدهُ الباحث باستعمال الحبال المطاطية المقاومة وتأثيرها في طول الضربات وكذلك انجاز سباحة (50م) فراشة، ومن اهداف البحث التعرف على الفروق في تأثير التدريب لمجموعتي البحث. ومن أجل تحقيق أهداف البحث قام الباحث باستعمال المنهج التدريبي للمساعدة في الوصول الى اهداف البحث بأسلوب المجموعات المتكافئة لملائمة هذا الاسلوب مع فكرة البحث وعليه تم اختيار عينة البحث والمتمثلة بسباحي نادي المسيب الرياضي للموسم (2012 - 2013) والبالغ عددهم (9) سباحين وبالطريقة العمدية تم اختيار(6) سباحين منهم يمثلون عينة البحث ممن يمارسون سباحة الفراشة وتتراوح اعمارهم من (16- 18) سنة، إذ تم التأكد من تجانس عينة البحث وبالطريقة العشوائية تم تقسيمهم الى مجموعتين، المجموعة التجريبية: تكونت من ثلاثة سباحين يتدربون بالحبال المطاطية المقاومة، اما المجموعة الضابطة: تكونت من ثلاثة سباحين يتدربون على المنهج التدريبي المعد من المدرب من دون حبال التدريب المطاطية. ومن اجل ضبط ما يتعلق بالبحث من متغيرات والتأكد من سلامة الاجهزة والادوات قام الباحث بإجراء ثلاث تجارب استطلاعية وبعدها تم اجراء الاختبارات القبلية. وقد استغرق المنهج التدريبي (8) اسابيع وبعد انتهاء مدة التجربة تم إجراء الاختبارات البعدية بنفس ظروف اجراء الاختبارات القبلية اذ تم قياس وحساب طول الضربات وزمن الانجاز لسباحة (50م) فراشة، بواسطة التصوير الفيديوي. وبعد تحليل البيانات توصل الباحث الى:- 1- ان الحبال المطاطية المقاومة عملت على تطوير طول الضربات. 2- ان الحبال المطاطية المقاومة ساعدت السباحين على تطوير انجاز سباحة (50م) فراشة، وبذلك تم تحقيق اهداف البحث.


Article
Psychological hesitation according to the level of superstitious thinking and its impact in the performance of the jump horse in gymnastics among the students of the Faculty of Physical Education
التردد النفسي وفقا لمستوى التفكير الخرافي واثره في اداء مهارات حصان القفز في الجمناستك لدى

Loading...
Loading...
Abstract

The researchers conducted this research as a means to solve the problem of a large number of students having obvious weakness in the performance of gymnastics skills on a jump horse. In order to solve this problem, the researcher proposed that the psychological hesitation and superstitious thinking are causing this weakness, and that there was a direct correlation between psychological hesitation and fancy thinking and their relationship was counterproductive with achievement. To achieve the research objectives that aim to identify the level of both the superstitious thinking and psychological hesitation, and also to identify the impact of superstitious thinking in psychological hesitation among the students of the Faculty of Physical Education, University of Qadisiyah when performing the jumping skill groundbreaking on a jump horse. By using the descriptive approach with the survey method to a sample of (175) students from the third phase students in the Faculty of Physical Education - University of Qadisiyah, and for that the researchers used the previously prepared psychological hesitation scale and establishing the superstitious thinking scale, followed by the necessary building standards of scientific steps, and the end of these measures we had a measure of superstitious thinking consisting of (22) items and psychological hesitation scale of (51) items. The three levels of superstitious thinking were identified, which were (weak, medium and high) and after completion of the two scales, they were applied to the sample and data were statistically treated, and so the researchers reached to the conclusions, such as: the psychological hesitation for the performance skills on a jump horse got higher when the level of superstitious thinking was high and fall down when the superstitious thinking got down and the level of performance of gymnastics skills on a jump horse was adversely affected by increasing the level of psychological hesitation.قام الباحثان بإجراء هذا البحث كوسيلة لحل المشكلة المتمثلة بان عدد كبير من الطلبة لديهم ضعف واضح في اداء مهارات الجمناستك على حصان القفز, ولحل هذه المشكلة افترض الباحث ان التردد النفسي والتفكير الخرافي سبب من اسباب هذا الضعف, وان هناك علاقة طردية بين التردد النفسي والتفكير الخرافي وعلاقتهما عكسية مع الانجاز, تحقيقا لأهداف البحث التي تبغي التعرف على مستوى كل من التفكير الخرافي والتردد النفسي, وايضا التعرف على اثر التفكير الخرافي في التردد النفسي لدى طلبة كلية التربية الرياضية جامعة القادسية عند اداء مهارة القفز فتحا على حصان القفز, وباستخدام المنهج الوصفي بالأسلوب المسحي على عينة مكونة (175) طالب من طلبة المرحلة الثالثة في كلية التربية الرياضية – جامعة القادسية, ولأجل ذلك قام الباحثان باستخدام مقياس التردد النفسي المعد مسبقا وبناء مقياس التفكير الخرافي متبعا الخطوات العلمية الضرورية لبناء المقاييس, وبانتهاء هذه الاجراءات كان لدينا مقياس للتفكير الخرافي مكون من (22) فقرة ومقياس التردد النفسي مكون من (51) فقرة, كما وتم تحديد ثلاث مستويات للتفكير الخرافي هي (الضعيف والمتوسط والعالي) وبعد اكتمال المقياسان تم تطبيقهما على عينة البحث وعولجت البيانات احصائيا, وبذلك وصل الباحثان الى الاستنتاجات منها, ان التردد النفسي لأداء المهارات على حصان القفز يرتفع بارتفاع مستوى التفكير الخرافي وينخفض بانخفاضه وان مستوى اداء مهارات الجمناستك على حصان القفز يتأثر سلبا بارتفاع مستوى التردد النفسي.

Table of content: volume:8 issue:1