جدول المحتويات

مجلة مركز بابل للدراسات الانسانية

ISSN: 22272895 23130059
الجامعة: جامعة بابل
الكلية: رئاسة الجامعة او مراكز
اللغة: Arabic and English

This journal is Open Access

حول المجلة

مجلة مركز بابل للدراسات الانسانية هي مجلة رسمية صادرة عن مركز بابل للدراسات الحضارية والتاريخية في جامعة بابل وتختص بنشر البحوث والمقالات الاكاديمية في مجالات الدراسات الانسانية والتاريخية والحضارية تنشر المجلة بشكل فصلي اي اربعة مرات في كل عام حيث يتم تحرير المجلة من قبل فريق تحكيم علمي يعمل على تقييم البحوث المرسلة حيث ان كل بحث يتم ارساله الى ادارة المجلة يعمل خبيرين اثنين على الاقل في تقييم كل جانب من جوانبه ووفق استمارة معدة لهذا الغرض ولا نقوم بنشر اي مقالات او بحوث بدون اجازة نشر من قبل خبرائنا .
جامعة بابل
سنة الاصدار 2011
عدد الاعداد الصادرة 24 عدد
مجلة فصلية

Loading...
معلومات الاتصال

phone:030 223080
2026
1389
Dr. Firas/07801650309
website /www.bcchj.com
/ bchc.uobabylon.edu.iq

E:mail /admin@bcchj.com
info@bcchj.com
bchc@uobabylon.edu.iq
st.hesto@yahoo.com

جدول المحتويات السنة: 2016 المجلد: 6 العدد: 1

Article
Experimentation mechanisms In the Helliy city Play
آليات التجريب في العرض المسرحي الحلي

Loading...
Loading...
الخلاصة

His theater since its inception, the tendency of experimentation in the methods of expression , in order to put forward ideas for new forms keep pace with the changes that occur in the community , and to develop communication transcended the boundaries of the traditional , and is no doubt that this development led directly to the creation of new horizons for playwrights , the discovery of ways and tools and new possibilities in the embodiment of creative and artistic creation . Still this active ingredient _ experimentation _ in the history of theater actor and substantially in the reality of contemporary , where he witnessed the theater of contemporary Arab transitions essential in the field of ( experimentation ) , through the crystallization of this concept in terms of infrastructure intellectual and applied to a number of productions play, which is destined to be a model unique in terms of drafting the pilot , and the search for semantic knowledge that need to be director Achtgalat provide an effective level of formal and Alamadamina , especially as she was taking pictures experimentation ranges modernizing wide . Perhaps the experimentation of the distinctive features which dominated the contemporary theater and with the Arab theater and from Iraq , because without experimentation can not be for the theater to remain an influential and well-developed , and in particular he cares Palmsthaddt , and here lies the importance of experimentation , as a shift in the mentality of playwrights of writers, directors and technicians , as he excluded the taste of aesthetic consumer , science refuses to stand about the achievements of mankind, it is a project to destroy the constants in the creative process , and that the goal of every theatrical experience continuous research and conscious in the technical art recognized as an authority letter of theatrical classic , in order to overcome them and find the approach theatrical necessarily help to bring new elements in the form and content fit the spirit of the age . صاحب المسرح منذ نشأته ، نزعة التجريب في أساليب التعبير ، وذلك من اجل طرح أفكار جديدة بأشكال تساير المتغيرات التي تطرأ على المجتمع ، ولتطوير الاتصال تجاوزاً للحدود التقليدية ، ومما لاشك فيه أن هذا التطور أدى بشكل مباشر إلى خلق آفاق جديدة أمام المسرحيين ، باكتشاف سبل وأدوات وإمكانيات جديدة في التجسيد الإبداعي والخلق الفني . وما يزال هذا العنصر الفعال _ التجريب _ في تاريخ المسرح فاعلاً وجوهرياً في واقعه المعاصر ، حيث شهد المسرح العربي المعاصر انتقالات جوهرية في ميدان (التجريب) ، من خلال بلورة هذا المفهوم على صعيد البنى الفكرية والتطبيقية لجملة من النتاجات المسرحية التي قدر لها ان تكون أنموذجاً متفرداً من حيث الصياغة التجريبية ، والبحث عن الدلالات المعرفية التي يلزم المخرج بتقديم اشتغالات فاعلة على المستوى الشكلي والمضاميني ، لا سيما وان صور التجريب كانت تأخذ مديات تحديثية واسعة . لعل التجريب من السمات المميزة التي طغت على المسرح المعاصر ومعه المسرح العربي ومنه العراقي ، لان من دون التجريب لا يمكن للمسرح ان يبقى مؤثراً ومتطوراً ، وخاصة انه يهتم بالمستحدث ، ومن هنا تكمن أهمية التجريب ، كونه نقلة في ذهنية المسرحيين من الكتاب والمخرجين والتقنيين ، كما انه إقصاء لذائقة جمالية مستهلكة ، فالعلم يرفض الوقوف إزاء المنجزات البشرية ، فهو مشروع لتحطيم الثوابت في عملية الإبداع ، وان هدف كل تجربة مسرحية البحث المستمر والواعي في التقنية الفنية المتعارف عليها كسلطة خطاب مسرحي تقليدي، من اجل تجاوزها والعثور على منهج مسرحي يساعد بالضرورة على إحلال عناصر جديدة في الشكل والمضمون تلائم روح العصر .


Article
Trends of opinion leaders in the university community About the Ministry of Higher Education and Scientific Research Policy
اتجاهات قادة الرأي في الوسط الجامعي ازاء سياسة وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

المؤلفون: Adeem Kamel Al-Jumaili عظيم كامل الجميلي
الصفحات: 20-35
Loading...
Loading...
الخلاصة

Constitute the philosophy and the policy of the Ministry of Higher Education and Scientific Research of great significance , as it relies in its formative on a set of laws and rules and principles , standards and trends and visions managed accordingly institutions , and relies output in developed countries in both the change and development initiatives. It varies higher education and scientific research institutions from approaching the implementation , according to other factors that are related to the educational process and research , and the extent of local communities dependent on educational and research institutions outputs. In Iraq, a lot of studies and research have provided for the purpose of education and research process reform to keep pace with technical and scientific developments , and to get closer to the action and the needs of the market and the problems of the communities , but the distance is still great between the sectors of the state , society and the outputs of the educational process and research . Trying to cross this study , both theoretical and field can provide the opinions and perceptions about some aspects of the Ministry of Higher Education and Scientific Research 's Iraq policy. تشكل فلسفة وسياسةوزارة التعليم العالي والبحث العلمي من الاهمية، اذ انها تعتمد في بنيتها التكوينية على مجموعة قوانين وقواعد واسس ومعايير واتجاهات ورؤى تدار وفقها مؤسساتها، وتعتمد مخرجاتها في الدول المتقدمة في كل مبادرات التغيير والتطور. وتتفاوت مؤسسات التعليم العالي والبحث العلمي من الاقتراب من تنفيذها بحسب العوامل الاخرى التي تتعلق بالعملية التعليمية والبحثية، ومدى اعتماد المجتمعات المحلية على مخرجات المؤسسات التعليمية والبحثية. وفي العراق فقد قدمت الكثير من الدراسات والبحوث لغرض اصلاح العملية التعليمية والبحثية لمواكبة التطورات التقنية والعلمية، وللاقتراب من سوق العمل واحتياجات ومشاكل المجتمعات، الا ان المسافة لازالت كبيرة بين قطاعات الدولة والمجتمع ومخرجات العملية التعليمية والبحثية. نحاول عبر هذه الدراسة بشقيها النظري والميداني ان نقدم اراء وتصورات ازاء بعض جوانب سياسة وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في العراق.


Article
Afak Kaza in the royal era (1921 - 1958 AD) Historical Study
قضاء عفك في العهد الملكي ( 1921 - 1958م ) دراسة تاريخية

المؤلفون: Adel Madelol Ali عادل مدلول علي
الصفحات: 36-47
Loading...
Loading...
الخلاصة

The studies of academic have civil history, and spicel history of ALDiwania and between all these studies, massage of master researcher neam jouda ( AL-Diwania under Britian accopation 1917-1921), and it contained caces of political, econemical to bigining of national role . In spite of found such as these studies But it have n't provinces only simples singles don't be more from three pages , So idea of choseing of this reserch has comen ( provence of Afak in royal ago 1921-1958) to clear caces of general with no responsiplity of histories to study provence and distracts and only center of Governorates. This reserch contains four parts,part one have geographical location and historical way and naming , part two took administration systems and socral like with centers of clans,part three study econemical caces for province,part takes poitical role for clans of provence during royal age in agreement or dis agree ment of gover ment in general shape. تناولت بعض الدراسات الاكاديمية التاريخ المحلي ولاسيما تاريخ مدينة الديوانية ، ومن هذه الدراسات رسالة ماجستير للباحث ( نعيم عبد جودة ) المعنونة ( الديوانية في ظل الاحتلال البريطاني 1917 – 1921م ) ، اذ احتوت على الاوضاع السياسية والاقتصادية والاجتماعية للمدينة خلال مرحلة الاحتلال البريطاني الى بداية الحكم الوطني ، وبالرغم من وجود مثل هذه الدراسات الا انها لم تتطرق بالتفصيل عن الاقضية والنواحي ما خلا بعض الاشارات البسيطة لا تكاد تتجاوز الثلاث او الاربع صفحات ، ولذلك جاءت فكرة اختيار موضوع البحث وهو ( قضاء عفك في العهد الملكي 1921 – 1958م ) لتسليط الضوء على الاوضاع كافة بشتى ميادينها قدر الامكان ، وعدم اهتمام المؤرخين بدراسة الاقضية والنواحي والاقتصار على مركز المحافظة . ضم البحث اربع مباحث ، فتناول المبحث الاول الموقع الجغرافي والبعد التاريخي للقضاء ، وكذلك التسمية بارائها كافة، في حين تحدث المبحث الثاني عن الاوضاع العامة كالنظام الاداري والاجتماعي على غرار التركيبة الاجتماعية للقضاء ومراكز الثقل العشائري فيه ، واما المبحث الثالث فتطرق الى الاوضاع الاقتصادية مثل الزراعة ومساحات الاراضي المزروعة وبعض كميات الانتاج وبعض الحرف الصناعية في القضاء ، وبيّن المبحث الرابع الدور السياسي لعشائر القضاء خلال العهد الملكي في تاييد او رفض المواقف الحكومية بصورة عامة في تلك الحقبة التاريخية ، واعتمد الباحث على بعض المصادر التاريخية ذات الصلة بالموضوع ومنها مثلا : ( مؤيد سعيد واخرون ) وكتابه ( الدليل الاداري للجمهورية العراقية ) الذي تناول التنظيمات الادارية لمحافظات العراق كافة ، و ( عباس العزاوي ) وكتابه ( عشائر العراق ) ، والتقارير الرسمية الصادرة من الدوائر الحكومية في المحافظة والقضاء ، و ( فيصل غازي الميالي ) وكتابه ( الانتفاضات الفلاحية بوجه الاقطاع في محافظة القادسية خلال العهد الملكي ) ، فضلا الى المصادر المحلية الاخرى .


Article
Resources of Ibn al-Kayam Aljozayaa (751 AH / 1350 AD) of the AlShouiok Al Misnad for their books contained in his book (the provisions of the dhimmis)
موارد ابن قيّم الجوزية (ت، 751هـ/1350م) من الشيوخ المُسند عن كتبهم الواردة في كتابه (أحكام أهل الذمة)

المؤلفون: Oroba Hatem Obeid عروبة حاتم عبيد
الصفحات: 48-70
Loading...
Loading...
الخلاصة

The book (The Rules of Conscience's Owners) is considered one of philological books which gets out the matter of Arab Islamic State treatment towards their citizens who have got conscience. The author has depended on more information than the previous authors who are very good in writing. These information might form the most parts of the book. Ibn Gayim Al-Joziya restricted on the most important authors in philology (Al-Hanbali , Al-Shafee , Al-Maliki) , distributed in books (The sciences of Quran , The Sciences of Speech , Methods) and we are going to show that later in this research.يعد كتاب (أحكام أهل الذمة) من الكتب الفقهية التي طرحت مسألة معاملة الدولة العربية الإسلامية لرعاياها من أهل الذمة، وقد إعتمد المؤلف على فيض من المعلومات عمن سبقه من المؤلفين الذين كان لهم حظ وافر في التأليف، تكاد تشكل هذه المعلومات معظم أجزاء الكتاب، وقد اقتصر ابن قيّم الجوزية على الشيوخ من الفقه (الحنبلي، الشافعي، المالكي)، توزعت على كتب (علوم القرآن، علوم الحديث، السنن)، وسنبين ذلك لاحقاً في بحثنا هذا.

الكلمات الدلالية

Humanities --- دراسات انسانية


Article
Antithesis and bilateral relations in the poetry of the disabled
التضاد والعلاقات الثنائية في شعر المعاقين

Loading...
Loading...
الخلاصة

This study deals with the topic Antonomy as used in the poetry of the disabled poets ( the blind, the lame and the like ) Antonomy adopt different contractions whether simple or complex within the rhetorical devices used. Poets usually use such features to reveal a complicated world of relahone the poetic language follows . Lexical items were used as autonomous pairs by the disabled poets to express different situahons in different semantic meanings implying their emotional senses which shift from one situation to another . Key words: autonomy ,simple lexical items, complex lexical items, simile . يرصد البحث ظاهرة التضاد التي تجلت في شعر المعاقين ( الاعمى والاعرج والاصم) ، متخذةً الوان شتى ، مابين الافراد والتركيب او الصورة المتجسدة من خلال الفنون البديعية الاخرى التي يقتصدها الشاعر لايجاد عالمٍ متشابكٍ من العلاقات التي تحتضنها اللغة الشعرية. وقد تواردت المفردات في شعر المعاقين كثنائيات متضادة تدور في فلك الاحداث التي يرصد تفاصيلها الشاعر المعاق ، فتأتي بدلالات متعددة تترجم حالته الشعورية المتباينة من موقف لآخر . الكلمات المفتاحية : ( التضاد ، الالفاظ المفردة ، الالفاظ المركبة ، الصورة التشبيهية) .

الكلمات الدلالية

Studies; Poetry --- دراسات;شعر


Article
Cyprus issue ... Turkish - Greek conflict In light of the international situation 1960-1994 (historical study)
القضية القبرصية...والصراع التركي – اليوناني في ظل الموقف الدولي1960-1994 (دراسة تاريخية)

Loading...
Loading...
الخلاصة

The Cyprus issue is one of the main problems that Turkey attaches special importance to Turkey and are affected by the positions of other countries on the issue was negatively or positively, because it constitutes a violation of its national security as Turkey itself is responsible for ensuring the protection of the Turkish community in Cyprus. Either on the part of Greece, the Cyprus issue at the center of the most important Greek foreign policy as axes that the position of other countries on this issue is one of its view that the main criterion when approaching or moving away from these countries. Hide the island of Cyprus in the eastern Mediterranean roots of the bloody conflict almost constant between naughty population of the Greeks and the Turks, who gathered without peaceful coexistence, the circumstances of history, migration, geographical neighbors, the two countries, the motherland Turkey, and Greece. Disagreement and misunderstanding between them has arrived at the end of civil wars, and we can go back the reasons for disagreement and conflict to that population structure that characterizes the people of the island as it includes binational rival religiously and historically, Turkish, one, Greek and the other, as well as that this problem of concern to politicians Pal in Greece ..latter-day to the issue of the political balance of power within the island only, but also stems from the common features of the political system on the island since its independence in 1960 and imposed by the three countries, Greece, Turkey and Britain. تعد القضية القبرصية احد اهم المشاكل التي توليها تركيا اهمية خاصة وتتاثر تركيا بمواقف الدول الاخرى ازاء هذه القضية سلبا كان ام ايجابا، لانها تشكل مساسا لامنها القومي كما تعد تركيا نفسها مسؤولة عن تامين الحماية للجالية التركية في قبرص. اما من جانب اليونان، تشكل القضية القبرصية محورا من اهم محاور السياسة الخارجية اليونانية كما ان موقف الدول الاخرى من هذه المسالة يعد من وجهة نظرها المعيار الرئيس الذي تقترب او تبتعد فيه من هذه الدول . تخفي جزيرة قبرص الواقعة في شرق البحر المتوسط جذورا لصراع دموي يكاد يكون مستمرا بين شقي سكانها اليونانيين والاتراك، والذين جمعتهم دون تعايش سلمي ، ظروف التاريخ ، والهجرة ، والجوار الجغرافي ، ، للدولتين ، الام تركيا، واليونان . وقد وصل الخلاف وسوء الفهم بينهما الى حد نشوب حروب اهلية ، ونستطيع ان نرجع اسباب الخلاف والصراع الى ذلك التركيب السكاني الذي يميز شعب الجزيرة اذ انها تشتمل على قوميتين متنافستين دينيا وتاريخيا ، احداهما تركية ، والاخرى يونانية ، فضلا عن ان هذه المشكلة التي تشغل بال السياسيين في اليونان ..لا ترجع الى مسالة توازن القوى السياسية داخل الجزيرة فحسب ، وانما تنبع كذلك من سمات النظام السياسي المشترك في الجزيرة منذ استقلالها عام 1960م والذي فرضته عليها الدول الثلاث اليونان وتركيا وبريطانيا


Article
The phonetic and semantic structure of the Arabic Letter (Al-KAf) Compartive Study in both Arabic and Hebrew Languages
البنية الصوتية والدلالية للكاف دراسة مقارنة بين اللغتين العربية والعبرية

المؤلفون: Alaa Abdel AlDaem Zoba علاء عبد الدائم زوبع
الصفحات: 104-130
Loading...
Loading...
الخلاصة

درسنا في هذا البحث (البنية الصوتية والدلالية للكاف) في اللغتين العربية والعبرية في إطار المنهج المقارن الذي يُعنى أساساً بدراسة الظواهر الصوتية والصرفية والنحوية والدلالية في لغتين أو أكثر تنتميان إلى عائلة لغوية واحدة، بغية الكشف عن الخصائص اللغوية المشتركة بينها وإرجاعها إلى أصل عام واحد يسمى باللغة الأم التي تفرعت منها هذه اللغات. واللغتان العربية والعبرية من اللغات التي تنتمي إلى عائلة لغوية واحدة هي عائلة اللغات السامية، وتشتركان في العديد من الخصائص اللغوية التي تجعلها في مسار لغوي واحد ومن أهم هذه الخصائص إنهما تعتمدان على الصوامت في المعنى العام للمفردات، ويتغير المعنى فيهما وفقا لتغير الصوائت في الاستخدام، كما تشترك اللغتان في خصائص أخر ففيهما من الجانب الصوتي صوامت وصوائت، وعلى المستوى الصرفي تعتمد اللغتان على الأصل الثنائي والثلاثي، وتشتركان في الكثير من التراكيب النحوية وتصريف الأفعال الأسماء. كما تمتاز هاتان اللغتان بأنهما اللغتان الوحيدتان اللتان كتب لهما البقاء من عائلة اللغات السامية كلغات حية في المحادثة والكتابة، بينما اندثرت اللغات السامية الأخرى وماتت. وفي الحقيقة إن ما كتب عن حرف الكاف ما هي إلا إشارات مختصرة متناثرة في بطون الكتب القديم منها والحديث، إذ أنفرد بعضها بدراسته من الجانب الصوتي في حين أنفرد بعضها الآخر بدراسته كحرفٍ من حروف المعاني. ومن أجل الإحاطة الكاملة والشاملة بدراسة هذا الحرف فقد بحثنا في القديم والحديث من المصادر والمعاجم والموسوعات اللغوية التي اختصت بدراسة الحروف. وأخذنا ما اتفق عليه النحاة بخصوص المعاني والدلالات المختلفة التي يؤديها هذا الحرف في سياق الجملة العربية، والشيء ذاته فيما يتعلق بالمعاني والدلالات التي يؤديها هذا الحرف في سياق الجملة العبرية. وقد قسمنا البحث على ثلاثة مباحث مهدنا لها بمدخل عن الكاف في اللغات السامية ثم درسنا في المبحث الأول الكاف كصوت وبشكل تفصيلي في اللغتين العربية والعبرية موضوعة البحث ، وعملية الإبدال التي تحدث بين صوت الكاف والأصوات الأخر والكاف في اللهجات العربية القديمة ، أما المبحث الثاني فقد درسنا معاني الكاف ودلالاتها في اللغة العربية ، وفي المبحث الثالث درسنا معاني الكاف ودلالتها في اللغة العبرية وختمنا البحث بعدد من النتائج التي أفضت إليها عملية المقارنة بين اللغتين وبملخص باللغة الانكليزية وقائمة بالمصادر والمراجع العربية والعبرية والانكليزية . The phonetic and semantic structure of the Arabic Letter (Al-KAf) Compartive Study in both Arabic and Hebrew Languages We studied the phonetic and semantic structure of the (k) in both Arabic and Hebrew according to the comparison methodology which studies the phonetic, linguistic and semantic phenomena in two or more languages belonging to one family of languages. Arabic and Hebrew , which is the Semitic Languages. We divide the study into many pivots that include the study of (k) in Arabic and Hebrew languages, and a study of alteration of (k) and other letters in the old Arabic accents, and the meaning and significance which performs in the two languages. We concluded the study with a number of results. It was found that there are many similarities phonetically or semantically of this letter subject of the research.


Article
Glimpses of Visions reformist Of Mohammed Abdu in Breeding and Education
لمحات من رؤى محمد عبده الإصلاحية فيالتربية والتعليم

Loading...
Loading...
الخلاصة

Third pivot (Sheikh Mohammed Abda and his looks of public knowledge ) was interested in explaining Sheikh Mohammed Abda point of view towards the look of knowledge one time and his hard work to reform it in another time because its reform and adjusting it considered a reform for teaching and education in Egypt since it represented the top of pyramid in educational process. Fourth pivot entitled ( Official and Private Educational Associations from Sheikh Mohammed Abda point of view. ) focused on reform directions and visions for Sheikh Mohammed Abda towards governmental and private schools , Islamic schools and Al-Azher Mosque and showing weakness points and defect and presenting suitable solutions for it. Tenor say that Sheikh Mohammed Abdu summed up his vision of reform in education, saying: "The education is is all about and it builds everything, and all the missing loses losing science, and each is no presence of the flag, and any reform of the East and the East must be based on religion , so it is easy acceptance and very entrenched and deeply rooted in the hearts of the people, and education three "layers public - politicians - scientists", and must determine what is needed for each of these classes of Kmaً education and some type تناول البحث طروحات ورؤى الشيخ محمد عبده في مجال " التربية – التعليم " المصري , بعد تقسيمه إلى أربعة محاور هي : المحور الأول :" رؤاه الإصلاحية في التربية ", والمحور الثاني :" أفكاره الإصلاحية في التعليم", والمحور الثالث :" الشيخ محمد عبده ونظارة المعارف العمومية "، والمحور الرابع :" المؤسسات التعليمية الرسمية والأهلية في نظر الشيخ محمد عبده "، وتوصل الباحث إلى : إن الشيخ محمد عبده لخص رؤاه اﻹصلاحية في التربية والتعليم , قائلا : " إن أمر التربية هو كل شيء وعليه يبنى كل شيء , وكل مفقود يفقد بفقد العلم , وكل موجود يوجد بوجود العلم، وأي إصلاح للشرق والشرقيين لا بد وإن تستند إلى الدين، حتى يكون سهل القبول وشديد الرسوخ وعميق الجذور في نفوس الناس، والتعليم طبقات ثلاث " العامة – الساسة – العلماء "، ويجب تحديد ما يلزم لكل واحدة من هذه الطبقات من التعليم كماﹰ ونوعاﹰ "


Article
Novelist speech from the perspective tongue generative transformational
الخطاب الروائي من منظور لساني توليدي تحويلي

Loading...
Loading...
الخلاصة

The interest in the study discourse novelist,came the tops of the list critical studies that deal with the novel, but it is a solid cash process in this art, because the provisions of the technical construction of the novel, is the real test of the main door, which introduces him to work novelist to the world of the novel or not enter, This is what infused rhetoric novelist ability of analysis, it is the structure of the components subject to the laws governing the relation to each other, and since these components come as such coherence and complexity, it is difficult to separate them fully how a chapter check research objectives, and goals, but the scientific necessity imposed this Chapter procedural and systematic, in order to detect these aspects, and to highlight their interactions semantic and aesthetic, and from the numerous critical studies of the speech novelist multiplicity of components, and this study is trying to detect diets between literature and linguistics ,and specially the relationship between literary studies and speech analysis.إن الاهتمام بدراسة الخطاب الروائي، يأتي على رأس قائمة الدراسات النقدية التي تعنى بالرواية، بل إنه صلب العملية النقدية التي في هذا الفن، لأن أحكام البناء الفني في الرواية، هو المحك الحقيقي والباب الرئيسي الذي يدخل منه العمل الروائي إلى عالم الرواية أو لا يدخل، وهذا ما أكسب الخطاب الروائي قابلية للتحليل، فهو بنية تضم مكونات تخضع لقوانين تنظم علاقتها ببعضها البعض، ولما كانت هذه المكونات تأتي على هذا النحو من التماسك والتعقيد، فإنه يصعب الفصل بينها فصلا تاما بكيفية تحقق للبحث أهدافه، وغاياته، غير أن الضرورة العلمية تفرض هذا الفصل الإجرائي والمنهجي، بهدف كشف هذه الجوانب، وإبراز تفاعلاتها الدلالية والجمالية، ومنه تعددت الدراسات النقدية للخطاب الروائي بتعدد مكوناته، وتحاول هذه الدراسة الكشف عن العلائق بين الأدب واللسانيات، وخاصة علاقة الدراسات الأدبية بتحليل الخطاب.

الكلمات الدلالية

Humanities; novel --- دراسات انسانية;رواية


Article
The hunting Source In Arabic Language
المصــــدر المتصيّد في العربيّة

المؤلفون: Saleh Kazim Ajeel صالح كاظم عجيل
الصفحات: 162-174
Loading...
Loading...
الخلاصة

Source is the signifier name on an event of an act like hitting and honoring, an abstract of time including characters with verb in means Lafthan such as the Arabic word Alama Alman or Taqdeeran such as: Katala Ketalan, or Mu`aowethan, which deleted with an other than it, like Wa`ada Wa`dan which is a source; because the act was released and taken from it. There are two types of source: an explicit source and another perceptive interpreter source, the interpreter comes from certain structures If I want it to be past or future it is interpreted by (Enna and the verb) and if I want it to be an immediate case than it is interpreted by (Ma and the verb) and others. As our source throughout the search is the source of a perceptive interpreter but did not really include what is mentioned above, it has multiple types on context in Arab talk as a story and creation, we cannot put standard measures for it by this source as is the case of (Enna and the verb) and (Ma and the verb) and (Enna and its wrought) but it is a source that is made from context, and can read its motivations by two things: One of them: the requirements of sense, and the other grammatical industry controls. And so we can define of what it really is as much as possible, as we say: (It is the source of contextual perceptive interpreter of speech imposed by the establishment of a story or a meaning matter as conscience on what suits it or imposed by grammatical work). المصدر هو الاسم الدال على الحدث الجاري على الفعل كالضرب والاكرام ، مجرداً عن الزمان متضمناً أحرف فعله لفظاً مثل علم علماً أو تقديراً مثل: قاتل قتالاً، أو معوضاً مما حُذف بغيره مثل: وعد عدةن سُمي مصدراً؛ لأنَّ الفعل صدر عنه واُخذ منه. والمصدر على نوعين : مصدر صريح وآخر مؤول ، والمؤول يأتي من تراكيب معينة فإذا أُريد به المضي أو المستقبل فنتأوله بـ (أنْ والفعل) وإذا أُريد به الحال فنتأوله بـ (ما والفعل) وغيرهما . أمّا مصدرنا مدار البحث فهو مصدر مؤول ولكنه لم يُسبك بما تقدّم ذكره فسياقاته التي يُرصد منها متعددة تعم الكلام العربي خبراً وانشاءً، فلا يمكن أنْ نضع له معياراً يمكن أنْ نقيس عليه هذا المصدر كما هو الحال من(أنْ والفعل) و(ما والفعل) و(أنَّ ومعموليها) وإنّما هو مصدر يُرصد من السياق، ويمكن أنْ نستقي دوافعه بأمرين: أحدهما : مقتضيات المعنى ، والآخر ضوابط الصناعة النحويّة. وبذلك يمكن أن نضع له تعريفاً نلتمسُ حقيقته قدر الامكان، إذ نقول:( هو مصدر سياقي مؤول نتصيّده من الكلام خبراً أو انشاءً يفرضه المعنى كعَوْدِ الضمير على ما يناسبه أو تفرضه الصنعة النحويّة كعطفه على مثله).

جدول المحتويات السنة: المجلد: العدد: