Table of content

Journals geographic

مجلة البحوث الجغرافية

ISSN: 19922051
Publisher: University of Kufa
Faculty: Eduction for Women
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Journals geographic editer by college eduction for girls

Loading...
Contact info

edu_girls@kuiraq.com

Table of content: 2015 volume: issue:21

Article
مجلة البحوث الجغرافية

Pages: 1
Loading...
Loading...
Abstract

Keywords


Article
العلاقة المكانية بين الرطوبة النسبية والظواهر الغبارية في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

The subject of our thesis is (the spatial relationship between relative humidity and phenomena dust in Iraq) Aims to detect contrast spatial and temporal relative humidity in Iraq and the statement their relationship to what Iraq is witnessing of dust phenomena, being a climatic factors responsible for these phenomena occur which exposed Iraq, and adopted search data recorded by the weather stations for the period between (1941-2012) as the border temporal study, and selected eight weather stations as the border spatial are (Mosul, Kirkuk, Baghdad, Al-Rutbah, Al- Hay, Najaf, Nasiriyah and Basra),, which covers almost all areas of Iraq, and adopted a search on the analytical method and quantitative method in dealing with the these data have been using the program (SPSS) to extract the Pearson correlation coefficient (Person) to determine the correlation between relative humidity and phenomena dust, the study found that the relative humidity associated with an inverse relationship with the dust phenomena in most study stations and through quarterly year (cold and hot), and this relations are weak in most study stations, and this confirms that the contribution of the relative humidity in the frequency of dust phenomena in the study stations be mixed according to the factors affecting it, as well as the contribution of other variables (as do our temperatures, wind speed and rainfall amounts). يهدف موضوع البحث (العلاقة المكانية بين الرطوبة النسبية والظواهر الغبارية في العراق) إلى الكشف عن التباين المكاني والزماني للرطوبة النسبية في العراق وبيان علاقتها بما يشهده العراق من ظواهر غبارية , كونها أحد العناصر المناخية المسؤولة عن حدوث هذه الظواهر التي يتعرض لها العراق , واعتمد البحث على البيانات التي سجلتها المحطات المناخية للمدة بين (1941-2012) كحدود زمانية للدراسة , واختيرت ثمان محطات مناخية كحدود مكانية هي (الموصل وكركوك وبغداد والرطبة والحي والنجف والناصرية والبصرة) والتي تغطي تقريباً جميع مناطق العراق , واعتمد البحث على المنهج التحليلي والأسلوب الكمي في التعامل مع هذه البيانات , وقد تم الاستعانة ببرنامج (SPSS)لاستخراج معامل ارتباط بيرسون (Person) لتحديد علاقة الارتباط بين الرطوبة النسبية والظواهر الغبارية , وتوصلت الدراسة بأن الرطوبة النسبية ترتبط بعلاقات عكسية مع الظواهر الغبارية في أغلب محطات الدراسة وخلال فصلي السنة ( البارد والحار) , وهذه العلاقات تكون ضعيفة في معظم محطات الدراسة , وهذا يؤكد بأن مساهمة الرطوبة النسبية في تكرار الظواهر الغبارية في محطات الدراسة يكون متبايناً وفقاً للعوامل المؤثرة فيها , فضلاً عن مساهمة متغيرات أخرى (كاختلاف درجات الحرارة وسرع الرياح وكميات الأمطار الساقطة).


Article
رؤية مستقبلية لمواجهة الآثار المترتبة على العراق من الصراع الجيوبوليتيكي في منطقة الخليج العربي

Loading...
Loading...
Abstract

What justify the choice of this theme are the many effects caused by the geopolitical conflict on Iraq in that these effects became the most important strategic issues faced by Iraq The reasons of the conflict were determined as being the importance of the region for having a critical location as well as the wealth of the region. This made the area face a lot of colonial competition since the beginning of the sixteenth century until now. The vitality of the area and its role in the conflict among the colonial countries especially the United States, Russia and china, as well as the regional states as Turkey and Israel, and the attempt of those countries to dominate and control the region or to assure its power, all of these were factors that generated dangerous effects on the area, in general, and on Iraq, in particular, this made the area one of the most unstable areas in the region during the last three decades . لقد انطلقت هذه الدراسة من كون موضوع الصراع الجيوبولوتيكي في منطقة الخليج العربي له اثار عديدة على العراق , بحيث اصبحت هذه الاثار من اهم القضايا الستراتجية التي تواجهه. وتم تحديد اسباب هذا الصراع في تلك المنطقة التي تعد من اكثر مناطق الشرق الاوسط حساسية لما تحتله من موقع جغرافي مهم , ولما تضمه اراضيها من ثروات نفطية هائلة , مما جعلها تتعرض الى تنافس الدول الاستعمارية منذ بداية القرن السادس عشر الميلادي وحتى الوقت الحاضر . ان حيوية منطقة الخليج العربي وخطورتها في عملية الصراع بين القوى الكبرى ولاسيما الولايات المتحدة الامريكية والدول الصاعدة مثل الصين وروسيا , فضلا عن الدول الاقليمية مثل تركيا واسرائيل , ومحاولة تلك الدول الهيمنة والسيطرة على المنطقة او ان يكون لها نفوذ مؤثر فيها , والعمل الدائم من الولايات المتحدة بتحجيم ادوار هذه القوى كونهم لاعبين اساسيين في المنطقة والتي تعد الاكثر حيوية للقوى الكبرى اقتصاديا وجيوسياسيا , كلها عوامل ولدت تداعيات خطيرة على المنطقة برمتها وعلى العراق بشكل خاص , اذ اصبحت المنطقة من اكثر مناطق العالم توترا وخصوصا خلال العقود الثلاثة الاخيرة . وبينت الدراسة الخصائص الجيوبوليتيكية التي تتميز بها المنطقة والتي اصبحت على اثرها محط انظار هذه القوى , فمنطقة الدراسة تتميز بموقع جغرافي واستراتيجي مهم اكدت عليه كل النظريات الجيوبوليتيكية القديمة والحديثة وتشرف المنطقة على اهم المضايق العالمية المتمثلة بمضيق هرمز والذي يعبر من خلاله 40% من النفط العالمي لأغلب الدول الصناعية لذا ادت الاعتبارات الجيوستراتيجية لمنطقة الخليج العربي دورا مهما لبناء الاستراتيجيات الدولية والاقليمية ازاءها خصوصا بعد اكتشاف النفط فيها وانسحاب بريطانيا منها عام 1971, ثم محاولة الولايات المتحدة ملأ الفراغ بعد الانسحاب البريطاني فأخذت الولايات المتحدة الامريكية تعقد الاتفاقيات الامنية مع حكام الخليج من اجل المحافظة على مصالحها المتمثلة بديمومة الحصول على مصادر الطاقة (النفط) بالدرجة الاولى وكذلك توفير البيئة الامنة لحليفتها اسرائيل وتحجيم ادوار الدول التي تسير خارج ارادتها في حين اظهرت الدراسة ان الستراتيجية الصينية والستراتيجية الروسية ازاء المنطقة متشابهتان الى حد ما في التعامل مع دول المنطقة وذلك بالسعي للتقليل من الهيمنة الامريكية على المنطقة ودولها من خلال تعاون اقتصادي وتجاري مع مختلف هذه الدول وخصوصا ايران فيما اوضحت الدراسة سعي الدول الاقليمية لان يكون لها نفوذ في المنطقة مثل تركيا واسرائيل اللتين تبحثان وتحاولان ايجاد مجال حيوي لهما في هذه المنطقة .


Article
تحليل المتغيرات المؤثرة في الاصابة بمرض سرطان الثدي والرئة في محافظات الفرات الاوسط

Loading...
Loading...
Abstract

It has been shown through research in natural and human influences (degree of urbanization) and social (marriage, smoking) and physiological (age) It's a significant impact on the risk of breast cancer for females has been selected four stimuli Head in infection rates here and have the greatest influence (the degree of urbanization rateage, breastfeeding is natural, marriage, sterile water), and the degree of urbanization and the average age of marriage are the reasons for controlling a large margin on the causes of cancers, including breast cancer for females, while the effects key in lung cancer rates for males are (the degree of urbanization, the average age, smoking,economic level, sterile water), the degree of urbanization and the rate of age and smoking are the causes comes first prize of lung cancer for males in the study area.The search took several conclusions, including that Aasertanih diseases are caused by factors that are common with many diseases and unique some cancers Bmspb without another example of smoking cause Chairman of the disease of lung cancer, and that breastfeeding is natural cause of breast cancer in particular, as well as not to marry or delay is one of the factors thatmake a willingness by the female for breast cancer, either factor is the age of the common factors in the pathogenesis of most adult cancers, including the female breast cancer and lung cancer for males. لقد تبين من خلال البحث في المؤثرات الطبيعية والبشرية(درجة التحضر) والاجتماعية (الزواج , التدخين) والفسيولوجية (العمر) انها ذات تاثير كبير في الاصابة بسرطان الثدي للاناث وقد تم اختيار اربعة مؤثرات رئيسة في معدلات الاصابة هنا ولها التاثير الاكبر ( درجة التحضر , معدل العمر , الرضاعة غير الطبيعية , الزواج , المياه المعقمة ) وان درجة التحضر ومعدل العمر والزواج هي اسباب مسيطرة بنسبة كبيرة على مسببات الامراض السرطانية ومنها سرطان الثدي للاناث , اما المؤثرات الرئيسة في معدلات الاصابة بسرطان الرئة للذكور فهي( درجة التحضر , معدل العمر , التدخين , المستوى الاقتصادي , المياه المعقمة ) فان درجة التحضر ومعدل العمر والتدخين هي اسباب تاتي بالمرتبة الاولى للاصابة بسرطان الرئة للذكور في منطقة الدراسة . ولقد خرج البحث باستنتاجات عديدة منها ان الامراض االسرطانية تسببها عوامل تكون مشتركة مع امراض كثيرة وتنفرد بعض الامراض السرطانية بمسبب دون آخر فمثلا التدخين سبب رئيس لامراض سرطان الرئة , كما ان الرضاعة غير الطبيعية مسبب لسرطان الثدي بصورة خاصة وكذلك عدم الزواج او تاخيره يعد من العوامل التي تجعل استعدادا لدى الانثى للاصابة بسرطان الثدي , اما عامل العمر فهو من العوامل المشتركة في الاصابة بمعظم سرطانات الكبار ومنها سرطان الثدي للاناث وسرطان الرئة للذكور .


Article
حساب متطلبات الغسل للمحاصيل الزراعية في محافظة النجف

Loading...
Loading...
Abstract

irrigation agriculture need any region to know the amount of water used and what you need such cultivation according to agricultural areas first and quality of crops grown Secondly, where is determined on the basis of the amount of water that must be met as well as the quality of that water, as the water quality and suitability defines can be used to irrigate farmland, where that they contain salt, for example, the cause of damage to those lands and reflected on the loss of agricultural crops, which requires the addition of these lands to wash and dimensions of the salts by water.تحتاج الزراعة الاروائيه لاي منطقة الى معرفة كميات المياه المستخدمة وما تحتاجه تلك الزراعة وفق المساحات الزراعية أولا ونوعية المحاصيل المزروعة ثانيا ، حيث تتحدد على أساسها كمية المياه الواجب توافرها وكذلك نوعية تلك المياه ، أذ أن نوعية المياه ومدى صلاحيتها تحدد أمكانية أستخدامها لري الاراضي الزراعية ، حيث أن أحتواءها على الملوحة مثلا ي سبب أضرارا لتلك الاراضي وينعكس ذلك على هلاك المحاصيل الزراعية مما يتطلب أضافة مياه لغسل تلك الاراضي وأبعاد الاملاح عنها .


Article
مؤشرات الهيمنة الحضرية لمدينة النجف

Loading...
Loading...
Abstract

The city is a natural state of humanity, it serves as a living organism in constant and continuous change of the temporal and spatial and qualitative volumetric, so there is no city remained the same, who was born attic in size and style they both witness a change constant (increase or decrease) under the influence of a number of factors, foremost among Population growth, which is today a global phenomenon as a factor pushing in this direction, and that the problem is not the abstract but as a case in which the defect may occur in the structure of the volumetric and the consequent deformation of the case and the disruption in the urban layout. Like other cities of Najaf city I was born, and then came under the influence of temporal and spatial factors that earned it the forces of gravitational polarity enabled it to urban growth. Making it the pot of population overstock whether direct or broad territory. Under which the city gained major status or dominant urban system in the province, and the consequent negative repercussions been deeply gap between them and other counterparts economically, socially and engage in a servicing and urban, which resulted in the disruption of the urban system as a whole. The study focused on the analysis of the reality of the urban system in the province in accordance with the rules and methods and models concerned with this area and serves the perspective of urban planning and decision-makers in the city and the province تعد المدينة حالة طبيعية إنسانية فهي بمثابة الكائن الحي في تغير دائم ومستمر من الناحية الزمنية والمكانية والنوعية الحجمية ، لذا لا توجد مدينة بقيت على حالها الذي ولدت علية شكلاً وحجماً فكلاهما يشهد تغيراً مستمراً (زيادة أو نقصان) تحت تأثير عدد من العوامل ، يأتي في مقدمتها النمو السكاني الذي يعد اليوم ظاهر عالمية كعامل يدفع في هذا الاتجاه ، والذي لا تكمن المشكلة فيه كحالة مجردة بل في الخلل الذي قد يحدث في التركيبة الحجمية وما يترتب عليه من حالة تشوه واختلال في النسق الحضري العام . مدينة النجف كغيرها من المدن ولدت ثم وقعت تحت تأثير عوامل زمنية ومكانية أكسبتها قوى جذبية استقطابية مكنتها من النمو حضرياً . مما جعلها وعاء للتكدس السكاني سواء من إقليمها المباشر أو الواسع . أكتسبت بموجبة صفة المدينة الرئيسة أو المهيمنة على النظام الحضري في المحافظة ، وما ترتب عليه من أنعكاسات سلبية تمثلت بعمق الفجوة بينها وبين نظيراتها الأخرى أقتصادياً وأجتماعياً وخدماتياً وعمرانياً ، الأمر الذي تمخض عنه اختلال النظام الحضري برمته . ركزت الدراسة على تحليل واقع المنظومة الحضرية في المحافظة طبقأً لأساليب وقواعد ونماذج تعنى بهذا المجال وبمنظور يخدم التخطيط الحضري وصانعي القرار في المدينة والمحافظة .


Article
التحليل المكاني للتركيب العمري- النوعي في محافظة النجف الأشرف للمدة 1997- 2013

Loading...
Loading...
Abstract

Occupies the gender composition and age of the population in the province of Najaf, great importance in population studies and to its impact on some of the demographic measures such as birth rates or mortality or migration study aims to identify the qualitative and the age structure of the population and the factors behind the spatial variation of these elements, which have a special significance on all levels and for any community of communities, which affect and are affected by various demographic elements, and determine the temporal changes that occurred to these elements during the period covered in the study. The outcome of the study a number of results was the most important: the high proportion of type in hand Alhaidariya and 1997 and 2007 and by (100.6, 103.7), while in 2013 Vtsdrt ranked first in terms of Qadisiyah (105.6), and this increase is due to the increased number of births male, and migration between administrative units or the registration of births and deaths accurately, as well as the deportation of limitations for females married outside these administrative units. The dependency ratio in 1997 was high, as was (91.8%) due to the high volume of the working-age population without then taken to decline in 2007 and 2013 if recorded (84.5and73.3%),respectively يحتل التركيب النوعي والعمري للسكان في محافظة النجف ، اهمية كبيرة في الدراسات السكانية وذلك لاثره في بعض المقاييس الديموغرافية مثل معدلات المواليد او الوفيات او الهجرة وتهدف الدراسة الى التعرف على التركيب النوعي والعمري للسكان والعوامل التي تقف وراء التباين المكاني لهذه العناصر ، التي لها دلالتها الخاصة على كافة المستويات ولأي مجتمع من المجتمعات ، والتي تؤثر وتتأثر بالعناصر الديموغرافية المختلفة ، وتحديد التغيرات الزمانية التي حصلت لهذه العناصر خلال المدة التي تناولتها الدراسة . وتمخض عن الدراسة جملة من النتائج كان من اهمها : ارتفاع نسبة النوع في ناحية الحيدرية ولعامي 1997و2007 وبنسبة ( 100.6 ، 103.7 ) ، اما في عام 2013 فتصدرت المرتبة الاولى ناحية القادسية ( 105.6) وهذا الارتفاع يرجع الى زيادة عدد ولادات الذكور، والهجرة بين الوحدات الادارية أو تسجيل الولادات والوفيات بصورة دقيقة، فضلا عن ترحيل القيود بالنسبة للإناث المتزوجات خارج تلك الوحدات الادارية . اما نسبة الاعالة في عام 1997 كانت مرتفعة اذ بلغت ( 91.8%) وذلك بسبب ارتفاع حجم السكان دون سن العمل ثم اخذت بالانخفاض في عامي 2007 و2013 اذا سجلت ( 84.5 و 73.3 %) على التوالي .


Article
الأشكال الأرضية في منطقة أم رحل - دراسة جيمورفية -

Loading...
Loading...
Abstract

يهدف البحث الى دراسة أشكال سطح الأرض لمنطقة أم رحل التي تقع بين دائرتي عرض (31،04-31،18)ْ شمالاً وخط طول (44،42-44،57)ْ شرقاً ، أذ تعد منطقة أم رحل من المناطق الجافة التي تقع في محافظة المثنى قضاء السلمان ضمن الهضبة الغربية في أقاليم الوديان السفلى وتبلغ مساحتها (326،290) كم2 . يضم البحث , المشكلة والفرضيه , واهمية واهداف البحث , وحدود منطقة الدراسة , وتضمن البحث (الأشكال الأرضية في منطقة ام رحل) والذي شمل ستة أصناف منها أشكال أرضية ذات اصل بنيوي وأشكال ارضية تعروية مائية وأشكال أرضية تعروية ريحية وأشكال أرضية ارسابية مائية وأشكال أرضية ارسابية ريحية وأشكال الانهيارات الأرضية أضافة الى الأشكال الأرضية الناتجة عن فعل الانسان .


Article
تنمية السياحة الطبيعية واستدامتها في محافظة النجف الاشرف

Loading...
Loading...
Abstract

يهتم هذا البحث بالتنمية المستدامة نظراً لدورها الفاعل والبارز الذي تؤديه في نمو اقتصاديات معظم دول العالم، كونها تؤمن موارد مالية إضافية للسكان وتعمل على تحسين ميزان المدفوعات، فهي تمثل احدى الصادرات الفاعلة غير المنظورة وعنصرا أساسيا من عناصر النشاط الاقتصادي، وترتبط بالتنمية ارتباطا كبيرا، وتعمل على حل بعض المشكلات الاقتصادية التي تواجهها تلك الدول ،ويترتب على التنمية السياحية مجموعة من التأثيرات التنموية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والبيئية والسياسية في المقصد السياحي , وبما ان محافظة النجف الاشرف تمتلك امكانات طبيعية قادرة على تنمية السياحة ان استُغلتْ بالشكل الامثل , لذلك فقد هدف هذا البحث إلى كشف الامكانات السياحية في المحافظة لتحفيز الجهات الرسمية وغير الرسمية على استثمارها , ومن ابرز النتائج التي توصل اليها البحث كون المحافظة تحظى بوجود مناطق الجذب الطبيعية التي تتميز بكونها موزعة على جميع مناطق المحافظة الا انها تعاني من عدم الاهتمام فيها وعدم وجود خطط مستقبلية لتنميتها والحفاظ عليها من التجاوزات التي تطالها .


Article
ظاهرة المخدرات والجريمة المنظمة عبر الوطنية دراسة في جغرافية السياسة

Loading...
Loading...
Abstract

تعد ظاهرة الاتجار بالمخدرات وحيازتها وتعاطيها بأنواعها المختلفة واحدة من اخطر المشاكل الاجتماعية التي تواجه الشعوب المتحضرة منها والنامية ، الغنية والفقيرة على حد سواء، لتأثيراتها الجسيمة والقاسية التي قد تفوق الحروب والكوارث بتأثيراتها الاجتماعية والاقتصادية والسياسية، إن لهذه ألظاهرة امتدادا تاريخيا لازم بعض الشعوب من أزمنة طويلة، إلا أن التطورات والتحولات السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي طرأت على المجتمعات والشعوب العالمية والعربية قد عكست أثارها بصيغ متفاوتة على النظم السياسية والاجتماعية والاقتصادية، وقد أحدثت خللا في التوازنات القيمية للتركيب الاجتماعي والأسري في العالم والوطن العربي وخاصة الدولة العراقية التي تعرضت لصدمة الاحتلال الأمريكي وما رافقها من تغييرات سريعة في نمط الحياة السياسية والاجتماعية وخاصة لدى فئة الشباب الأكثر تقبلا وتأثرا للحداثة والتغيير وما رافقه من سلبيات كثيرة وكبيرة لشرائح اجتماعية متعددة رافقتها ظاهرة الصراعات ألاثنية فضلا عن البطالة والفقر والحرمان والهجرة القسرية وفقدان أعدادا كثيرة من أرباب الأسر أو هجرتهم للبحث عن العمل مما عرض الأسرة والفرد لضغط متراكم، كما أسهم وضع الدولة الأمني وعدم قدرتها على ضبط الحدود السياسية وانفتاحها مما سهل الظروف أمام تجارة المخدرات التي دخلت مع الاحتلال، بل وروج لها بوسائله الخاصة بغية إبعاد وإشغال الشباب عن استهداف قواته العسكرية، الحالة التي مهدت لظاهرة رواج تجارة المخدرات وتعاطيها وبروز نتائجها المتعددة كما في ظاهرة الجريمة المنظمة وعصابات القتل والسلب والنهب والسطو المسلح وقطع الطرق والخروج على القانون. تبرز أهمية هذه الظاهرة لكونها تستهدف فئة الشباب الفاعلة في الدولة بل وفي العالم والمعول عليها في خطط التنمية والأعمار والبناء والتقدم. إن ظاهرة المخدرات مشكلة خطيرة جدا وبعدة مستويات منها الزراعة والإنتاج والتجارة العالمية والتعاطي والحيازة لذا تتطلب المزيد من الدراسة والبحث من كل الاختصاصات الأكاديمية وعدم تجاوزها أو تجاهلها كونها دخيلة على مجتمعنا، مما يتوجب التعريف بها وتحديد أسبابها والآثار الناجمة عنها وسبل الوقاية منها ولكون الدولة العراقية تتأثر بالمخدرات والجريمة المنظمة عبر الوطنية كونها جزأ من المنظومة الدولية التي تواجه تلك المشكلة وربما يعد العراق اقل الدول تأثرا بتلك المشكلة ولكن خطورتها وتأثيراتها بكل المستويات جعلها محط اهتمام الدراسة.


Article
النظريات الجيوبولوتيكية الحديثة وتطبيقاتها على منطقة آسيا الوسطى

Loading...
Loading...
Abstract

تقع منطقة اسيا الوسطى في قلب العالم وهي منطقة تعتنق الدين الاسلامي كدين رسمي . وهي المنطقة الرئيسة التي تربط بين الغرب والشرق وتمتلك موارد كبيرة من الطاقة تؤهلها للعب دور مؤثر في أمن الطاقة على المستوى الدولي , لذلك فان استراتيجية الولايات المتحدة في المنطقة تسعى للاستفادة من النظريات الجيوستراتيجية , والتي هي عبارة عن افكار متسلسلة يراد تطبيقها للسيطرة على قلب العالم ,كما ان مستقبل دول منطقة الدراسة بعد تطبيق النظريات الجيوستراتيجية الحديثة عليها سوف تقسم على المدى البعيد الى دويلات وامارات على اساس عرقي .


Article
التمثيل الكارتوكرافي لخدمات الطرق في مدينة النجف الأشرف باستخدام GIS

Loading...
Loading...
Abstract

يعرف علم الكارتوكرافيا بأنه العلم الذي يبحث في محتوى الخرائط ، وتطورها ومكوناتها ووسائل إعدادها وتمثيل الظواهر عليها وتصنيفها وكذلك طرق إنتاجها ونشرها وكيفية استخدامها وقراءتها كوثيقة علمية وتاريخية ووسيلة اتصال وأداة بحث . أما الخريطة فهي عبارة عن تنظيم مكاني للمعلومات والبيانات والظواهر الجغرافية الموقعة عليها برموز وعلامات تعكس صفاتها وخصائصها ، لذا يجب ان يكون تصميم تلك الرموز والعلامات مناسباً ودقيقاً بحيث يحقق محتوى الخريطة الغرض والهدف الذي أنشأت من اجله ، كما إن تحقيق اكبر فائدة وقيمة إدراكية ممكنة من الخريطة يتوقف على حسن إعدادها وإخراجها واختيار أفضل الطرائق والوسائل في تمثيل الظاهرة عليها سواء كانت تلك الظاهرة طبيعية أو بشرية. وتقتضي عملية التمثيل الخرائطي الإلمام بكافة القواعد والأسس الخرائطية اللازمة لتصميم الخرائط وانجازها. تعد الخريطة لغة الجغرافي وأداته في التعبير عن النتائج التي يتوصل إليها وعن طريقها يستطيع إن يستنتج الحقائق ويحدد المواقع وتوزيعات الظواهر وانتشارها في المكان والتعرف على خصائصها وتأثيراتها والعلاقات القائمة فيما بينها . ومن هنا يتبين دور الخريطة في مجال خدمات البنى التحتية للمدن بشكل عام وخدمات الطرق بشكل خاص ، إذ تعد واحدة من أنجح الطرق والأساليب الفاعلة في دراسة توزيعها وتحديد أنواعها وأصنافها ووظائفها المختلفة. ونظراً للتطور الكبير الذي شهده علم الخرائط نتيجة للتطور التقني الذي أسهم في توفير أساليب أكثر تطوراً وحداثة في إعداد وتمثيل الخرائط ألا وهي برامج نظم المعلومات الجغرافية ( GIS ) وخاصة بعد التوسع في رسم الخرائط باستعمال الحاسوب الالكتروني . لذا جاءت نظم المعلومات الجغرافية وبرامجها كأساليب جديدة مفيدة للغاية لمصممي الخرائط كي يحللوا ويقارنوا ويخزنوا كميات كبيرة من المعطيات الإحصائية التي تسهل رؤية العلاقات المكانية للظواهر في أسلوب متحرك على الخرائط التي تقدمها نظم المعلومات الجغرافية. إن خرائط خدمات الطرق للمدن هي إحدى أنواع الخرائط الموضوعية التي تحتاج إلى تعامل خاص ذلك انها تحوي على الجانب الإحصائي المتغير مع الزمن . ولذلك يتطلب تصميم هذه الخرائط الدقة في التعامل مع الكم الإحصائي للوصول إلى التصميم المطلوب .


Article
تقدير حجم الجريان السطحي لحوض وادي دويريج بالاعتماد على تقنية التحسس النائي ونظم المعلومات الجغرافية

Loading...
Loading...
Abstract

حوض وادي دويريج من الاودية الموسمية البالغ مساحتها 3537كم2 يقع في محافظة ميسان جنوب شرق العراق ويمتد داخل الأراضي الإيرانية ضمن محافظة ايلام في جنوب غرب الجمهورية الإسلامية الإيرانية . تم الاعتماد على على فرضية صيانة التربة الامريكية والتي تعرف(ٍSCS-CN) لتقدير حجم الجريان السطحي وتقنية التحسس النائي لتحديد نوع التربة الهيدرولوجية وتحديد نوع الغطاء الارضي ونوع المكاشف الارضية من صخور وتربة ونبات والكشف عن التراكيب الخطية بعد تقسيم الحوض الى ثلاث اقسام متباينة المساحة لتحديد الحوض الاكثر تأثيرا حيث وجد ان حوض دويريج الرئيس يسهم بأعلى نسبة لتشكيل الجريان السطحي بقيمة (1066.7مليون /م3) ثم حوض(1) بقيمة (276.74مليون/م3) وحوض (2) بقيمة (158.91 مليون/م3) خلال عاصفة مطرية واحدة اذ تباينت ذروة التصريف ما بين (1014.4م3/ثا) و(269.1م3/ثا) بزمن تركيز تباين بين 8 – 3 ساعة وهو وقت قصير يزيد من خطر الفيضان للاحواض الثلاثة والحوض الاساسي .


Article
The proficiency of the primary education services in the AL-modienh District
كفاءة خدمات التعليم الابتدائي في قضاء المدينة

Loading...
Loading...
Abstract

This study aims to identify the reality of primary education services in the district of the city in 2013 and through a number of indicators of efficiency and application of knowledge statement degree of efficiency, The study included two aspects: first, the geographical distribution of institutions of primary education in the judiciary, while addressing the second side efficiency of these institutions and services performed and efficiency for students according to local standards, and with regard to statistical analysis, statistical analysis has been used arithmetic means and standard deviations for the three administrative units, the center of the judiciary and the aspects of Imam Sadiq Azzedine sound to enhance the degree of satisfaction for students for efficient institutions of primary education, and to achieve this goal have been distributed 600 questionnaire by 1.3% of the total number of pupils totaling 44353 spread over 54 schools were selected randomly to students in grades (fifth and sixth) and using the primary program spss يهدف البحث الى التعرف على واقع خدمات التعليم الابتدائي في قضاء المدينة لعام 2013 وذلك عبر عدد من مؤشرات الكفاءة وتطبيقها لمعرفة بيان درجة كفاءتها , وقد تضمنت الدراسة جانبين :الأول التوزيع الجغرافي لمؤسسات التعليم الابتدائي في القضاء , بينما تناول الجانب الثاني كفاءة تلك المؤسسات والخدمات التي تؤديها وكفاءتها بالنسبة للتلاميذ وفق المعايير المحلية والعالمية, وفيما يخص التحليل الإحصائي statistical analysis فقد تم استخدام المتوسطات الحسابية والانحرافات المعيارية لثلاث وحدات إدارية هي , مركز القضاء وناحيتي الإمام الصادق وعز الدين سليم لتعزيز درجة الرضا بالنسبة للتلاميذ عن كفاءة مؤسسات التعليم الابتدائي , ولتحقيق هذا الهدف تم توزيع 600 استمارة استبيان بنسبة 1,3% من مجموع التلاميذ البالغ عددهم 44353 ,موزعة على 54 مدرسة تم اختيارهم بطريقة عشوائية لتلاميذ الصفين (الخامس والسادس) الابتدائي وباستخدام برنامج spss.


Article
تحليل جغرافي للعلاقة المكانية بين خصائص الأمطار وإنتاجية وإنتاج محصول القمح في الدول العربية المتأثرة بنظام مناخ البحر المتوسط

Authors: نهاد خضير كاظم
Pages: 409
Loading...
Loading...
Abstract

The rain in the Arab world one of the most important climate that have elements of the large influential role in the cultivation and production of various field crops especially grain crops, which is the wheat crop in the forefront, and in spite of scientific development and technological witnessed in most Arab countries, but the field crop production in general and wheat In particular, it is subject to fluctuations according to the fluctuation of rainfall amounts, especially in countries that fall under the influence of rain Mediterranean system. The importance of research here to focus on the rain element to the fact that most of the factors affecting the production of winter wheat crop is more stable than rain, nature of the surface and the soil type and temperature, as well as human factors do not change or fluctuate in time and space at the same speed that fluctuate the rain, and that most spaces planted in the Arab world depends on rain and an area equivalent to (90.3%) of the total cultivated area compared to lands that rely on irrigation to water rivers and springs, which amounts to (9.7% , so these lands be subject to fluctuations in the area and productivity from year to year at the same time to Atzera mostly only once during the year, as well as large tracts of such land left Bora from year to year even recover part of fertility being can not be replanted every year, especially in countries that are rainfall winter influenced by rain Mediterranean system and on which they depend in agriculture winter crops of wheat, which is the most important Covered Arab countries vary searching variation spatially in affected productivity of wheat crop rain falling in accordance with the quantity and characteristics depending on the factors affecting it, and is the research problem here in the next Alaal (Are falling rain in the study area an influential role in the productivity of wheat in it? Is there a relationship between them? and Mabiah that relationship), so search that the characteristics of the rainfall and quantities large role on the productivity and production of wheat crop in the study area assumes that there is a relationship between them, and in order to clarify the nature of this relationship and measured the dependence in addition to the analytical approach to quantitative statistical method, as was the use of relations statistical (correlation coefficient, the coefficient of determination and coefficient of variation) of the data recorded for the countries included in the study and that have been identified in each of the (Iraq, Jordan, Syria, Lebanon, Palestine, Egypt, Tunisia, Algeria, Libya and the Maghreb) with winter rains the affected properties and quantities system rain Mediterranean, which is a percentage of the wheat production up to about 80% of field crops planted, تعد الامطار في الوطن العربي احدى اهم عناصر المناخ التي لها الدور الكبير المؤثر في زراعة وانتاجية مختلف المحاصيل الحقلية خاصة محاصيل الحبوب والتي يعد محصول القمح في مقدمتها ، وعلى الرغم من التطور العلمي والتكنلوجي الذي تشهده معظم الدول العربية الا ان انتاج المحاصيل الحقلية بصورة عامة ومحصول القمح بصورة خاصة يكون عرضة للتذبذب وفقاً لتذبذب كميات الامطار الساقطة ، خاصة في الدول التي تقع تحت تاثير نظام امطار البحر المتوسط . وترجع اهمية البحث هنا في التركيز على عنصر الامطار الى كون معظم العوامل المؤثرة في انتاج محصول القمح الشتوي اكثر ثباتا من الامطار ، فطبيعة السطح ونوع التربة ودرجة الحرارة ، وكذلك العوامل البشرية لاتتغير او تتذبذب زمانيا ومكانيا بنفس السرعة التي تتذبذب فيها الامطار ، والى ان معظم المساحات المزروعة في الوطن العربي تعتمد على الامطار وبمساحة تعادل ( 90.3 % ) من مجموع المساحة المزروعة مقارنة بالاراضي التي تعتمد في ريها على مياه الانهار والعيون والتي تبلغ ( 9.7 % ( ( )، لذا تكون هذه الاراضي عرضة للتذبذب في مساحتها وانتاجيتها بين عام واخر وفي نفس الوقت لاتزرع في معظمها الا مرة واحدة خلال العام ، فضلا عن مساحات واسعة من تلك الاراضي تترك بوراً من عام الى اخر حتى تسترد جزءاً من خصوبتها كونها لايمكن زراعتها سنويا ، خاصة في الدول التي تكون امطارها شتوية متاثرة بنظام امطار البحر المتوسط والتي تعتمد عليها في زراعة المحاصيل الشتوية والتي يعد القمح من اهمها . تتباين الدول العربية المشمولة بالبحث تباينا مكانيا في تأثر انتاجية محصول القمح بالامطار الساقطة عليها وفقا لكمياتها وخصائصها تبعا للعوامل المؤثرة فيها ، وتكمن مشكلة البحث هنا في الؤال التالي ( هل للامطار الساقطة في منطقة الدراسة دور مؤثر في انتاجية محصول القمح فيها ؟ وهل توجد علاقة بينهما ؟ ومابيعة تلك العلاقة ) ، لذا يفترض البحث بان لخصائص الامطار الساقطة وكمياتها دور كبير على انتاجية وانتاج محصول القمح في منطقة الدراسة وبان هناك علاقة بينهما ، ومن اجل ايضاح طبيعة هذه العلاقة وقياسها تم الاعتماد اضافة الى المنهج التحليلي على المنهج الكمي الاحصائي ، اذ تم الاستعانة بالعلاقات الاحصائية ( معامل الارتباط ، معامل التحديد ومعامل الاختلاف) للبيانات المسجلة للدول المشمولة بالدراسة والتي تم تحديدها في كل من ( العراق ، الاردن ، سوريا ، لبنان ، فلسطين ، مصر ، تونس ، الجزائر ، ليبيا والمغرب العربي ) ذات الامطار الشتوية المتاثرة في خصائصها وكمياتها بنظام امطار البحر المتوسط ، والتي يشكل انتاج القمح فيها نسبة تصل الى حوالي ( 80 % ) من المحاصيل الحقلية المزروعة ، شكل (1) .


Article
نظريات نشوء أهوار العراق (دراسة جيومورفولوجية

Loading...
Loading...
Abstract

Theories of the emergence of Iraqi marshlands (Geomorphological study) The study aimed to detect how the emergence of the marshes of Iraq, and that by drawing a series of events tectonic successive during antiquity and later resulted from geological formations, and the type of paleoclimate accompanied the inception stages of the alluvial plain, which occupies the marshes large part to show how Anaxas on properties nature of the surface of the water and the region. The purpose of the presentation of those facts above is to build an information base to form the point of view from which to mature evaluation of theories and opinions of many different disciplines, which interpreted the genesis of the marsh. The research shows that the region suffered from the end of the third geological time (Miocene) until the early time four-wheel (Pleistocene) to large tectonic movements led to the Zagros and Taurus Mountains are torsional. As a result of these movements southern sections landed twisting concave Vkont basin tectonic enormous size included the central and southern regions of Iraq was called (sedimentary easy). As it turns out that most of the geological formations the plain sedimentary-era quartet of modern sediments river, marine, wind, Tboukaria, while triple-time configurations appear for a period (Miocene-Albulallosan) open on the outskirts of the aspects Alantqh neighboring alluvial plain, has been influenced by easy operations tyranny and the decline of several sea water times, and formed the rocks at the bottom of the sea and beyond have been affected by several external Giomorvih processes and tectonic movements on successive periods affected the surface area and the quality of the rocks and distribution The ancient climate in the region have been subjected to pulse periods of glacial honeycomb and rainy and dry affected Djiomorvih operations and the reality of geological formations, either the surface is level shrouded Tdhars simple confined him marshes permanent and seasonal, and the main sources of water for the marshes is the Tigris and Euphrates eastern tributaries and affected in the marshes in terms of supplying water and change riverbeds in several phases. The research found that the views put forward by researchers to explain the genesis of the marshes focused on six reasons, researcher finds it difficult to return the marshes are to one reason, and it seems that it was formed because of several factors involved varying proportions in composition, and it was the biggest role of global activation tectonic and irregular distribution of sediment. The date of the existence of prehistoric times, the roles of slaves and civilization Warka and Jmdh victory or leading up to it. استهدفت الدراسة الكشف عن كيفية نشوء وتطور أهوار العراق، وذلك من خلال رسم سلسلة للأحداث التكتونية المتعاقبة خلال العصور القديمة وما نتج بعد ذلك من تكوينات جيولوجية، ونوع المناخ القديم الذي رافق فترة نشأتها ومراحل تكون السهل الرسوبي التي تشغل الأهوار جزءً كبيراً منه لبيان كيفية انعكاس ذلك على الخصائص الطبيعة لسطح ومياه المنطقة. ان الغرض من عرض تلك الحقائق أعلاه هو بناء قاعدة معلومات لتكوين وجهة نظر ناضجة يمكن من خلالها تقييم النظريات والآراء العديدة لمختلف الاختصاصات التي فسرت نشأة الأهوار. وتبين من البحث ان المنطقة تعرضت منذ نهاية الزمن الجيولوجي الثالث (المايوسين)حتى أوائل الزمن الرباعي (البلايستوسين) الى حركات تكتونية كبيرة أدت الى تكون جبال زاكروس وطوروس الالتوائية. ونتيجة لهذه الحركات هبطت الأقسام الجنوبية بشكل التواء مقعر فكونت حوضاً تكتونياً هائل الحجم شمل المناطق الوسطى والجنوبية من العراق سمي بـ(السهل الرسوبي). كما تبين ان معظم التكوينات الجيولوجية بالسهل الرسوبي تعود للزمن الرباعي الحديث لرواسب نهرية، بحرية، ريحيه، تبخيريه، بينما تظهر تكوينات الزمن الثلاثي لفترة (المايوسين-البلايوسين) مكشوفة في أطراف وجوانب الأنطقة المجاورة للسهل الرسوبي، وقد تأثر السهل بعمليات طغيان وانحسار مياه البحر عدة مرات، وتكونت صخور في قيعان هذا البحر وخارجه وتأثرت بعدة عمليات جيومورفية خارجية وحركات تكتونية على فترات متعاقبة أثرت على سطح المنطقة ونوعية الصخور وتوزيعها. اما المناخ القديم في المنطقة فقد تعرض الى تذبذب لفترات جليدية ودفيئة ومطيرة وجافة أثرت على العمليات الجيومورفية وواقع التكوينات الجيولوجية، اما السطح فهو مستوي يكتنفه تضرس بسيط انحصرت بينه الأهوار الدائمية والموسمية، ومصادر المياه الاساسية للأهوار هي دجلة والفرات والروافد الشرقية واثرت في تكون الاهوار من حيث امدادها المائي وتغير مجاري الأنهار في اطوار عديدة. وتوصل البحث الى ان الآراء التي طرحها الباحثين لتفسير نشأة الأهوار تمحورت حول ستة أسباب، ويرى الباحث انه من الصعب أرجاع تكون الأهوار الى سبب واحد، ويبدو انها تكونت بسبب عدة عوامل اشتركت بنسب متباينة في تكوينها، وكان الدور الأكبر لعاملي التنشيط التكتوني وعدم انتظام توزيع الرواسب. ويعود تأريخ وجودها لعصور ما قبل التأريخ لأدوار حضارات العبيد والوركاء وجمدة نصر أو سبقت ذلك.


Article
التحليل المكاني للنمو السكاني في دول الاسكوا للمدة 1995-2005

Loading...
Loading...
Abstract

The Population Studies of paramount importance at the present time, has more than doubled those important when the world felt that some of the contemporary problems related to population and development, directly or indirectly, studies population have a significant impact in the areas of future plans laid down by the State as well as long-term in the areas of impact political, economic and social. In spite of global efforts for several decades to solve population problems and other problems, but it's certainly not solved all the problems. But was able to make the population problem center of world attention and the political and academic levels, it is known that the dynamics of the population, expressed in population growth are of the same critical that different studies seeking to identify the components and calculation of the rates and the possibility of unpredictable, and the extent of their impact in the geographical space that demographic phenomena That can not be done only on according to a study critical variables which necessarily involved in determining the size of the population and change and the rate of growth in any region or territory, as these variables and effectiveness are affected in any community system of demographic, social, economic, environmental and psychological elements that contribute to one degree or another in their variability across the place and time From here and when are human societies in a state of control and discipline telling them good-interaction within the geographical surroundings (land and human), growth becomes the (changing) population healthy phenomenon and a way disciplined to achieve progress and advancement and welfare of the community, but if reflected Alamervisubh (growth) phenomenon burden the State and prevent progress. Accordingly, lost interest in him came a worldwide problem, as it emerged on them a lot of intellectual and philosophical currents, which looked at the causes, trends, their results and their impact, especially as it is one of phenomena demographic sensitive which is based on three critical variables are: births, deaths and migration ان للدراسات السكانية أهمية بالغة في الوقت الحاضر ، وقد تضاعفت تلك الأهمية عندما شعر العالم بأن بعضاً من مشكلاته المعاصرة ترتبط بالسكان ونموهم ، بصورة مباشرة أو غير مباشرة ، فالدراسات السكانية لها تأثير كبير في مجالات الخطط المستقبلية التي تضعها الدولة إضافة إلى أثرها البعيد المدى في المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية . وعلى الرغم من الجهود العالمية المبذولة منذ عدة عقود لحل المشكلات السكانية ومشكلات أخرى لكنها من المؤكد انها لم تحل كافة المشكلات. وإنما تمكنت ان تجعل المشكلة السكانية مركز الاهتمام العالمي وعلى المستويات السياسية والاكاديمية ، ومن المعروف أن ديناميكية السكان والمعبر عنها بالنمو السكاني هي من الظواهر الديموغرافية ذات الأهمية البالغة التي تسعى الدراسات المختلفة للتعرف على مكوناتها وحساب معدلاتها وإمكان التنبؤ بها، ومدى تأثيرها في الحيز الجغرافي على ان ذلك لايمكن ان يتم الا على وفق دراسة متغيراتها الحيوية التي تشترك بالضرورة في تحديد حجم السكان وتغيره ومعدل نموه في أي منطقة او اقليم اذ تتأثر هذه المتغيرات وفاعليتها في أي مجتمع بمنظومة من العناصر الديموغرافية والاجتماعية والاقتصادية والبيئية والنفسية التي تسهم بدرجة او باخرى في تباينها عبر المكان والزمان من هنا وعندما تتسم المجتمعات الإنسانية بحالة من الضبط والانضباط معبرة عنها بعلاقات حسن التفاعل ضمن محيطها الجغرافي (الأرض والإنسان)، يصبح النمو (التغير) السكاني ظاهرة صحية ووسيلة منضبطة لتحقيق التقدم ورقي ورفاهية المجتمع، اما إذا انعكس الامرفيصبح (النمو)ظاهرة تثقل كاهل الدولة وتحول دون تقدمها.


Article
كفاءة الخدمات الصحية في قضاء المجر الكبير

Authors: وسام عبود درجال
Pages: 495
Loading...
Loading...
Abstract

The proficincy of Health services in Al-majar Al-kabeer District Health services is one of the important sectors related to human development, which seeks to develop all countries and supplying them with all the necessary, and to achieve its goal by providing for all members of the community, they are an important criterion for measuring the development of human societies and peoples. The study aims to find out the reality of health services in the district of Hungary large and in 2013, using a number of health indicators and applied to determine the degree of adequacy and an efficient that service, has dealt with the development of health services and their geographical distribution by administrative units to eliminate and measuring their efficiency according to domestic and international standards, as well as the use of Form questionnaire to measure the efficiency indicators private health institutions have been distributed (100) form as a random sample Mitrdda distributed to health centers in the judiciary . تعد الخدمات الصحية احدى القطاعات المهمة المرتبطة بالتنمية البشرية, والتي تسعى جميع الدول الى تطويرها ورفدها بكل ما يلزمها, وتحقيق غايتها عن طريق توفيرها لجميع افراد المجتمع, كونها تعد معياراً مهماً لقياس التنمية البشرية للمجتمعات والشعوب. يهدف البحث الى معرفة واقع الخدمات الصحية في قضاء المجر الكبير لعام 2013, وذلك بأستخدام عدد من المؤشرات الصحية وتطبيقها لمعرفة درجة كفاية وكفأة تلك الخدمة, وقد تناولت تطور الخدمات الصحية وتوزيعها الجغرافي حسب الوحدات الادارية للقضاء وقياس كفاءتها وفق المعايير المحلية والدولية, فضلاً عن استخدام استمارة الاستبيان في قياس مؤشرات الكفاءة الخاصة بالمؤسسات الصحية وقد تم توزيع (100) استمارة كعينة عشوائية موزعة على مترددي المراكز الصحية في القضاء.

Table of content: volume: issue:21