Table of content

The Iraqi Journal of Veterinary Medicine

المجلة الطبية البيطرية العراقية

ISSN: 16095693
Publisher: Baghdad University
Faculty: Veterinary Medicine
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Since 1977- The Iraqi Journal of Veterinary Medicine is the scientific publication of the Faculty of Veterinary Medicine, University of Baghdad. It is published twice a year. The two issues comprise one volume. It Aims at improving and expanding the knowledge in all veterinary fields inside and outside Iraq to make known the research works of Iraqi Scholar to international Veterinary Sciences.

Loading...
Contact info

iraqijvm@yahoo.com

Table of content: 2016 volume:40 issue:1

Article
Prevalence of Gastrointestinal Helminthes and Protozoa among Stray Dogs in Baghdad
إنتشار الديدان والأوالي المعوية بين الكلاب السائبة في بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this study is to identify the gastrointestinal parasites and Protozoa in stray dogs. The current study include seven genera of intestinal helminthes and protozoa as follows: one cestode (Taenia sp. 29.1%), four nematode (Hookworm 86.6%, Toxocara canis 67.5%, Trichuris vulpis 51.6% and Stongyloides sp. 5%) and two protozoa (Gairdia sp. 24.1% and Cryptosporidium sp. 20.8%) from 120 fecal samples of dogs were collected from different regions of Baghdad during the period from February to July 2014.The results revealed that the intestinal parasites appeared in all months of study; however, the high rates of infection was during winter months.هدفت الدراسة للتعرف على أنواع الطفيليات المعوية والأوالي للكلاب السسائبة .أظهرت الدراسة الحالية سبعة أجناس وأنواع من الديدان 29.1% والاوالي المعوية بين الكلاب السائبة وكالآتي :دودة شريطية واحدة (التينيا )واربعة ديدان اسطوانية (الدودة الشصية 86.6% 67.5% والتوكسوكارا وترايكورس فلبس )واثنان من الاوالي (الجيارديا 5% وسترونجلوس 51.5% 20.8% والكربتوسبوريديوم 24.1% ) .سجلت 2014 عينة براز من الكلاب، جمعت من مناطق مختلفة من بغداد وللمدة من شهر شباط إلى نهاية شهر تموز 120 وذلك نتيجة لفحص كل اشهر الدراسة نسب اصابة بالطفيليات المعوية وأظهرت اشهر الشتاء اعلى النسب.


Article
5 Evaluating the bacterial culture technique by Polymerase chain reaction for the diagnosis of Brucella abortus in milk of cows suspected with brucellosis.
استعمال اختبار تفاعل انزيم البلمرة المتسلسل في تقييم طريقة الزرع الجرثومي المستعملة في تشخيص البروسيلا المجهضة في حليب الأبقار المشتبه بإصابتها بداء البروسيلات

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this study is to determine the sensitivity of bacterial culture technique in the detection of Brucella abortus in milk samples of aborted cows. Sixty samples of milk were collected from aborted cows during a period which did not exceed two months after the abortion. All of them were positive for rose bengal test. Results showed that Brucella abortus was isolated from 7 out of 60 (11.6%) from the milk of aborted cows, while PCR test showed that 32 out of 60 (53.3%) milk sample contained Brucella abortus. The specificity of culture techniques was 10%, but its sensitivity was only 21.8%. Beside the cautions in dealing with live Brucella abortus (as culture), it is also less sensitive than PCR, though it is better to use PCR technique in the diagnosis of brucellosis in aborted cows milهدفت الدراسة إلى تحديد حساسية الزرع الجرثومي في الكشف عن جراثيم البروسيلا المتواجدة في حليب الأبقار المجهضة عينة حليب من أبقار مجهضة في حقبة لم تتجاوز شهرين بعد الإجهاض وكانت جميعها إيجابية لاختبار 06 ولهذا الغرض جمعت روز بنغال .دلت نتائج البحث على أ ) عينة 06 من أصل 7( %...0 ن جراثيم البروسيلا المجهضة عزلت من حليب الابقار بنسبة .%32.2 عزلة عائدة لنمط البروسيلا المجهضة وبنسبة 23 في حين كشف اختبار تفاعل انزيم البلمرة المتسلسل عن وجود 3. %بينما حساسيته كانت .6 خصوصية الزرع الجرثومي مقارنة مع تقنية تفاعل انزيم البلمرة المتسلسل كانت . .%بالإضافة 8 فإن تقنية تفاعل انزيم البلمرة المتسلسل كانت أفضل من الزرع ، إلى المحاذير في التعامل مع الجراثيم الحية في الزرع الجرثومي لذا فإن استعمال تقنية تفاعل انزيم البلمرة المتسلسل أفضل للكشف عن جراثيم البروسيلا المجهضة ،الجرثومي لتشخيص الجرثومة في حليب الحيوانات المجهضة.


Article
Comparative effect of probiotic (Saccharomyces cerevisiae), prebiotic (Fructooligosaccharide) and their combination on some blood indices in young common carp (Cyprinus carpio L.
التأثير المقارن لكل من المعزز الحيوي ( والسابق الحيوي Saccharomyces cerevisiae) والتداخل بينهما في بعض معايير دم صغار أسماك الكارب الاعتيادي Fructooligosaccharide (Cyprinus carpio L.)

Loading...
Loading...
Abstract

This study was carried out to examine the effect of Fructooligosaccharide as a source of prebiotic, and commercial dry yeast (Saccharomyces cerevisiae) as a source of probiotic and their combination in different level as a source of synbiotic. The experiment was conducted in the fish laboratory of Animal Production Department, Faculty of Agricultural Sciences of Sulaimani University. The trials lasted for three months after 21 days of adapting period 120 common carp fingerlings with an average weight of 20 ±2 gm, were used to test the effect of different levels of the Fructooligosaccharide, yeast and their combination. In T1 fish were fed a diet with 2.5 gm/kg Fructooligosaccharide, in T2, fish were fed a diet 2.5 gm/kg yeast, T3 represents the third treatment, in which fish were fed on a diet 5 gm/kg Fructooligosaccharide. While, in T4 fish were fed a diet 5 gm/kg yeast, and T5 2.5 Fructooligosaccharide: 2.5 Yeast (gm/kg), T6 was 5 Fructooligosaccharide: 5 yeast (gm/kg), T7 2.5 Fructooligosaccharide: 5 Yeast gm/kg), while T8 5 Fructooligosaccharide, 2.5 (gm/kg) Yeast. Each treatment in three replicates in which five fingerlings common carp were stocked in plastic tanks, which fed the experimental diets twice daily. Blood parameters of tested fish showed significant differences in Red blood cell count (1012 cells/l) in T5 and T7 by 1.235 and 1.260, respectively. Hemoglobin (g/dl) data were 117.000 in the fifth treatment. The mean corpuscular hemoglobin (pg/cell) was 121.400 in T2, 137.850 in T3, 121.050 in T4, and 135.300 in T6; mean corpuscular hemoglobin concentration (g/l) was 924.000, in the seventh treatment, mean corpuscular volume were (fL) 232.500 and 233.050 in T4 and T8 respectively. There were different effects of the treatment in the studied blood parameters in which the level of 2.5 g/kg in both Fructooligosaccharide and dry yeast affect significantly the Red blood cell, White blood cell and Hemoglobin. التأثير المقارن لكل من المعزز الحيوي ( والسابق الحيوي Saccharomyces cerevisiae) والتداخل بينهما في بعض معايير دم صغار أسماك الكارب الاعتيادي Fructooligosaccharide (Cyprinus carpio L.)


Article
Selenium levels in clinically healthy Iraqi stray cats in Baghdad city
مستويات السلينيوم في القطط العراقية د

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this study was to measure the selenium level in the stray cats of both sexes. Blood samples were collected from forty four male and female stray cats from different places in Baghdad city for the estimation of selenium level. The results showed that the lowest value was 1.646 μmol/L (0.13 μg/ml (ppm)) and the highest value was 3.798 μmol/L (0.3 μg/ml (ppm)) with a mean value ± Standard Error of 2.526 μmol/L ± 0.091 (0.1995 μg/ml (ppm)± 0.007). The range in males and females was 1.646 - 3.798 μmol/L (0.13 - 0.3 μg/ml (ppm)) and 2.405 - 3.798 μmol/L (0.19 - 0.3 μg/ml (ppm)), respectively with a mean 2.45 μmol/L ± 0.108 (0.194 μg/ml (ppm)± 0.009) and 2.785 μmol/L ± 0.137 (0.22 μg/ml (ppm)± 0.011) for males and females respectively .There were no significant differences between sexes under level (P≤ 0.05). The selenium concentration in blood of local Iraqi cats was within the international lowest limit of these rangesإن الهدف من هذه الدراسة قياس مستوى السلينيوم في القطط الساائبة للااا السنساين .جمعا رربا ورربعاون ييناة دم مان ركاور 1.646 وإناث قطط يراقية سائبة في مدينة بغداد لقياس مستوى ينصر السلينيوم. ورظهرت النتائج باأن رقا مساتوى للسالينيوم كاان 0.3( مااايلارو مااو /لتاار 3.798 مااايلاروارام /ماا لتاار (جاا م ماان المليااون ))وان ريلاام مسااتوى كااان 0.13( مااايلارو مااو /لتاار مايلاروارام/ م لتر(ج م من المليون ))وبمتوسط مايلارو مو /لتر 2.526 الخطأ القياسي ± / مايلاروارام 0.1995) 0.091± م لتر (ج م من المليون) ) .وإ 0.007± – 0.13( ماايلارو ماو / لتار 3.798 - 1.646 ن المدى لمسامي الذكور والإنااث كانا ماايلاروارام / ما لتار (جا م 0.3 - 0.19( مايلارو ماو / لتار 3.798 - 2.405 مايلاروارام/ م لتر (ج م من المليون ))و 0.3 من المليون ))يلم التوالي وبمتوساطات ماايلارو ماو / لتار 2.45 ) ماايلاروارام/ ما لتار (جا م مان الملياون 0.194) 0.108± مايلارو مو / لتر 2.785 ( و 0.009± 0.011 ) مايلاروارام/ م لتر (ج م من المليون 0.22) 0.137± )للذكور والإناث يلم ± (P ولم تظهر رية فروق معنوية مابين تلك المسامي تح مستوى ،التوالي . نستنتج من هذه الدراسة رن تركي السيلينيوم في ≤0.05) دم القطط المحلية العراقية كان ضمن الحدود الدنيا للمديات العالمية.


Article
Effect of L-Carnitine and Niacin addition on some blood parameters of fry Common Carp Cyprinus carpi
Cyprinus carpio تأثير إضافة الكارنتين والنياسين في بعض المعايير الدمية لصغار أسماك الكارب الشائع

Loading...
Loading...
Abstract

The present study was conducted in order to focus on the effect of the addition of Carnitine and Niacin on some blood serum parameters of Common Carp Cyprinus Carpio. 48 fish carp mean weight 44.13 gm were distributed randomly on four feeding treatments (12 fish each) with replicates (6 fish each) in 8 glass aquaria. Treatments were as follows: fish were fed on basic diet without any addition and conducted as control (T1); addition of 200 mg Carnitine/ Kg diet, (T2) addition of 28 mg Niacin/Kg diet (T3), addition of a mixture of 200 mg Carnitine and 28 mg Niacin/ Kg diet as (T4). The experiment was conducted for 70 days and the results showed an increase in the Cholesterol concentration of T1 (187.6 mg/ 100 ml) and differed significantly (P<0.05) from T2 (163.95 mg / 100 ml), T3 (157.6 mg/ 100 ml) and T4 (162.43 mg / 100 ml) where they did not differ between them. Total protein Serum concentrations of T2 (5.11 mg/ dl), T3 (5.00 mg / dl) and T4 (5.07mg/dl) were not differ significantly but all differed significantly (P≤0.05) with T1 (4.07mg/ dl). Conclusion showed that fish fed on (200 mg Carnitine and 28 mg Niacin) had low serum cholesterol concentrations and high serum total protein أجريت هذه الدراسة لتسليط الضوء على تأثير إضافة الكارنتين والنياسين في بعض المعايير الدمية لأسما الكارب الشائع غم .وزعت ع 44.13 سمكة كارب بمعدل وزن 48 . استعمل Cyprinus carpio على أرب معاملات تغذوية ً الأسما عشوائيا )T1( أحواض زجاجية. قسمت المعاملات كالأتي :معاملة السيطرة 8 سمكة لكل مكرر) في 6( وبمكررين لكل معاملة يت على ّذُغ )T2( عليقة أساسية بدون أي إضافة، والمعاملة الثانية ، ملغرام كارنتين/كغم علف 200 يت على عليقة أساسية مضاف إليها ّذُغ ( ملغرام النياسين/كغم علف، المعاملة الرابعة 28 ) على عليقة أساسية مضاف إليها T3( المعاملة الثالثة (T4 يت على عليقة ّذُغ يوم وفي نهاية التجربة تم 70 ملغرام نياسين/كغم علف .أستمرت التجربة لمدة 28 ملغرام كارنتين و 200 أساسية مضاف إليها قياس تراكيز الكولسترول والبروتين الكلي في مصل الدم. في مصل الدم ً أظهرت النتائج انخفاض تركيز الكولسترول معنويا و T3 و T2للمجاميع المعاملة T2 مقارنة مع مجموعة السيطرة .كما لوحظ عدم وجود فروقات معنوية بين المجاميع المعاملة T4 عند مقارنتهم مع بعضهم .في حين بينت النتائج حصول ارتفاع معنوي في تركيز البروتين الكلي في مصل الدم T4 و T3و . مقارنة مجموعة السيطرة T4 و T3 و T2للمعاملات عن ذلك فقد لوحظ عدم وجود فروقات معنوية بين المجاميع ً فضلا T3و T2 عند مقارنتهم مع بعضهم .نستنتج من دراسة ذلك التأثيرالأيجابي للكارنتين والنياسين على مستوى الكولستيرول والبروتين T4و الكلي في مصل دم أسما الكارب الشائع.


Article
Morphological and morph metric study of the mandible in the local Rabbits (Oryctolagus Cunicuius)
دراسة شكلية وقياسية لعظم الفك في الأرانب المحلية

Loading...
Loading...
Abstract

Eleven adult local rabbits (6 female and 5male) were used for this study. The mandible were prepared to study the gross anatomical features. The main gross characteristics feature of the local rabbits mandible the ramus forms a broad, thin and flat plate, the surface of the ramus is greatly increased in its posteroventral portion to form the angle or angular process. The articular surface is elongated and carry on its caudodorsal end a slightly oblique condyloid process, this process in rabbit is raised much above the planes of the molar table and has a prolonged aspect in a longitudinal plan. In front of the shallow mandibular notch, the coronoid process is short and blunt process situated in front of mandibular notch. In the rabbit mandible the alveoli for the canine teeth were absent resulting in a large diastema Mandibular foramen situated on the medial surface immediately behind the last molar. There is a large retroalveolr foramen. The female local rabbit showed significant greater measurement than the male. استعمل في هذه الدراسة أحد عشر أرنب محلي ح ض ر الفك للدراسة التشريحية العيانية والقياسات الخطية. أظهرت نتائج الدراسة العيانية بتميز عظم الفك في الأرنب وذلك بوجود النتوء الزاوي وكذلك وجود الثقب خلف السنخي. كما أ ن فرعي الفك السفلي يشكلان صفيحة مسطحة رقيقة وعريضة ولوحظ زيادة توسع في سطح الفك باتجاه خلفي بطني ليشكل مايعرف بالنتوء الزاوي للفك. السطح التمفصلي ممطوط ويحمل على نهايته الخلفية الظهرية النتوء اللقمي الذي يكون مائل قليلا وهذا النتوء يرتفع بصورة واضحة فوق مستوى الطواحن وله حافة طويلة في المستوى الطولاني .أمام الثلمة الفكية الضحلة يوجد النتوء التاجي الذي يكون قصير وغير مدبب .لوحظ أ يضا عدم وجود اسناخ الأنياب في الفك السفلي للأرنب مما أدى الى تكوين فلج كبير .اظهرت نتائج القياسات الخطية وجود فروق معنوية بين الذكور والإناث حيث تفوقت الاناث في بعض القياسات على ذكور الأرانب المحلية.


Article
Histopathological changes in some tissues of Tigris river fishes, exposed to petroleum hydrocarbons, Baghdad city
التغيرات النسجية المرضية لبعض أعضاء أسماك نهر دجلة المعرضة للهيدروكاربونات النفطية، مدينة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

During the period between January till December 2012, a total of 119 fish samples were collected and examined from Tigris River between Al-Jadiriya Bridge and Al-Zaafaraniya region in two stations, the first station was located under Al-Jadiriya bridge and the second station was located at Al-Zaafaraniya region before Diayla river in order to know the effects of petroleum hydrocarbons in the tissues of the examined fishes. Fish samples belonged to (16) species (Acanthobrama marmid, Albernus caeruleus, Aspius vorax, Barbua belayewi, B. grypus, B. xanthopterus, Carassius carassius, Carasobarbus luteus, Cyprinion macrostomum, Chondrostomua regium, Gara ruffa, Heteropneustes fossilis, Leuciscus cephalus, Liza abu, Mystus pelusius and Tilapia zillii). The histopathological examination included 44 specimens from the internal and external organs of Chontrostoma regium in order to examine the histopathological changes in some organs like (gills, muscles, kidney, liver and spleen). The results revealed congestion, edema, separating, severe vacuolation and dilation of gill secondary lamella, while muscle samples showed mild hyalinization, infiltration of mononuclear cells and fragmentation. The kidney showed hydropic degeneration, necrosis changes, hyperplastic of melanomacrophages, severe dilation of blood vessels with cellular swelling of renal tubule epithelial lining and depletion of hemopoiotic tissues. Severe dilation and congestion of blood vessels and sinusoid, nucleopleomorphism were noticed with nucleomegalocytic of hepatocytes, hemorrhagic with mineral deposition in hepatic parenchyma. Lymphoid depletion in white pulp and hemopoitic tissues, congestion of red pulp, severe hyperplasia were noticed with dilation of splenic tissues. Water samples from Tigris river were analyzed for measuring the level of petroleum hydrocarbons in water and appeared that the pollution 0.0048 mg/L in Al-Jadiriya station and 0.0674 mg/L in Al-Zaafaraniya station. خلال المدة بين كانون الثاني إلى كانون الأول جسر الجادرية ومنطقة الزعفرانية وبواقع محطتين ألاولى عند جسر الجادرية وألاخرى عند منطقة الزعفرانية قبل نهر ديالى )نوعا 11( لمعرفة مدى تأثير الهيدروكاربونات النفطية في أنسجة أعضاء الأسماك المفحوصة. تعود الأسماك المفحوصة الى Acanthobrama (السمنان العريض Barbus ، طويني Aspius vorax، الشلك Albernus caeruleus ، اللصاف marmid ، الحمريCarassius carassius، الكرسين B. xanthopterus، الكطان B. grypus، الشبوط belayewi ، الكركور Chodrostoma regium، بلعوط ملوكي Cyprinion macrostoma، بنيني كبيرالفم Carasobarbus luteus ،Liza abu، الخشني Leuciscus cephalus، برعان سفالس Heteropneustes fossilis، أبو الحكم Gara ruffaالأحمر عينة من أسماك البلعوط الملوكي 44 .)تضمن الفحص المرضي النسجي Tilapia zillii و تلابيا Mystus pelusiusأبو الزمير أخذت عينات من الأعضاء الداخلية والخارجية C. regium مثل (الغلاصم، العضلات، الكلية، الكبد والطحال )وتبين من نتيجة انفصال وتوسع وتفجي شديد في الصفائح الغلصمية الثانوية .في المقاطع النسجية للعضلات تميزت ، وذمة ، الفحص وجود احتقان فرط تنسج في الخلايا البلاعم ، إرتشاح للخلايا وحيدة النواة وتكسر الحزم العضلية .تنكس مائي وتنخر ،بوجود تززجج خفيف وتورم خلوي في بطانة النبيبات الكلوية ونفاذ في النسيج المكون للدم في الكلية .توسع ، توسع الأوعية الدموية ،الكبيرة الميلانية نزف مع نفاذ معدني في متن الكبد .نفاذ لمفي ، تضخم وتوسع أنوية الخلايا الكبدية ، شديد واحتقان الأوعية الدموية والجيوب الكبدية . فرط تنسج شديد وتوسع نسيج الطحال ، في منطقة اللب الأبيض والنسيج المكون للدم في الطحال واحتقان اللب الأحمر تَلِّلُح عينات من ماء نهر دجلة عند محطتي الجادرية والزعفرانية لقياس مستوى الهيدروكاربونات النفطية في الماء وتبين إن نسبة . ملغم /لتر في محطة الزعفرانية 1.11.4 ملغم /لتر في محطة الجادرية و 1.1140التلوث .


Article
The effect of melatonin on adrenal gland and pancreas function in alloxan – induced diabetes in adult female rabbits
تأ ثير الميلاتونين في وظيفة الغدة الكظرية والبنكرياس في إناث الأرانب البالغة المصابة بالسكري المستحدث بالاوزون

Loading...
Loading...
Abstract

The present study was carried out to investigate the ameliorative effect of melatonin on pancreatic and adrenal dysfunction induced by alloxan in adult female rabbits. Twenty four adult female rabbits were randomly divided into four equal groups treated for 42 days as follows: control group received 2 ml of distal water intraperitoneally, animals of the second group received single dose of 150 mg /kg of alloxan (group T1), while the third group received single dose of 150 mg/kg of alloxan and after 7 days received 10mg/kg I/P of melatonin for 42 days of experiment (T2 group). The fourth group received 10 mg/kg I/P of melatonin for 42 days .After the 7 days of alloxan injection the blood is collected from (T1) and (T2) animals, to investigate of diabetes induction in these groups. Also blood samples were collected at zero time, 14, 28 and 42 days of the experiment for measuring the serum concentration of glucose, total protein, total cholesterol, reduce glutathione and hormones concentration (insulin and cortisol). The result of present study indicated that melatonin administration is not affected in body weight in rabbits to T2 and T3 as compared with control group, while (T1) group showed significant decrease in these parameters as compared with other groups. The adrenal gland weight to body weight ratio showed significant increase in adrenal weight in (T1) as compared with all other group while T2 and T3 groups showed significant decrease as compared with T1 groups. While the pancreas gland weight to body weight ratio showed significant increase in pancreas weight in (T3) group as compared with other groups. Animals T1 and T2 groups showed significant decrease as compared with T3 and control groups. Animals T1 group showed significant elevation in serum glucose, total cholesterol and serum cortisol concentration as compared with control, T2 and T3 groups. The results also showed a significant decrease in total serum protein, serum insulin and reduce glutathione concentrations in alloxan treated group (T1) as compared with control, T2 and T3 animals. Inferred from the result of this experiment is treatment of diabetic female rabbits with melatonin (10 mg /kg .B.W) for 42 days lead to improve the function of adrenal gland and pancreas gland. Also it showed the possibility of reducing oxidative stress triggered by alloxan through the use of melatonin. صممت هذه التجربة لمعرفة تاثير الميلاتونين للحد من الإجهاد التأكسدي للآلوكسان على وظيفة غدة البنكرياس والغدة ً )من إناث الأ 22( الكظرية في إناث الأرانب البالغة .استعمل رانب البالغة وقسمت عشوائيا إلى أربع مجاميع متساوية وعوملت لمدة يوم .حيوانات 22 مل من الماء المقطر حقنا بداخل غشاء الخلب يوميا ولمدة 3 يوم كالآتي :حيوانات مجموعة السيطرة جرعت 22 حيوانات ، ملغم/كغم من المحلول المائي للالوكزان داخل غشاء الخلب بواقع جرعة واحدة 151 )حقنت T1(المجموعة الثانية / ملغم 11 أيام أعطيت 7 ملغم /كغم من آلوكسان داخل غشاء الخلب وبعد 151 )حقنت بجرعة واحدة من T2(المجموعة الثالثة The Iraqi Journal of Veterinary Medicine, 40(1):38-46. 2016 04 ملغم /كغم من الميلاتونين 11 يوما من التجربة أما المجموعة الرابعة فقد أعطيت 22 كغم داخل غشاء الخلب من الميلاتونين لمدة . يوم داخل غشاء الخلب 22لمدة ح س ب ت أوزان الحيوانات و س ح ب )من مدة 22 و 22 و 12 و 1( ت عينات الدم من القلب في الأيام هرموني الانسولين ، كلوتاثيون ، العلاج لغرض حساب المعايير الآتية في مصل الدم :الكولسترول، الكلوكوز، البروتين والكورتزول. في نهاية التجربة تم التضحية بالحيوانات المعاملة لغرض تقدير أوزان البنكرياس والغدة الكظرية .أظهرت الدراسة أ ن إعطاء هرمون الميلاتونين سبب زيادة غير معنوية في وزن الجسم في حيوانات المجاميع و T2) (مقارنة مع مجموعة T3 بينما المجموعة ،السيطرة أظهرت انخفاضا معنويا في وزن الجسم مقارنة مع كل المجاميع الأخرى .أما نسبة وزن الغدة (T1) مقارنة مع باقي المجاميع. بينما (T1) الكظرية الى وزن الجسم فقد أظهرت النتائج زيادة معنوية في وزن الغدة في المجموعة اظهرت المجموعتان و T2) زيادة (T3) . من جهة أخرى أظهرت المجموعة (T1) (انخفاضا معنويا مقارنة مع المجموعة T3 T معنوية في نسبة وزن البنكرياس إلى وزن الجسم مقارنة مع باقي المجاميع بينما المجموعتين و 1) (أظهرت انخفاضا معنويا T2 ، ارتفاعا معنويا في تركيز مصل الكلوكوز (T1) ومجموعة السيطرة .أيضا أظهرت المجموعة (T3)مقارنة مع المجموعة ، الكولسترول وهرمون الكورتزول مقارنة مع باقي المجاميع. كذلك أظهرت النتائج انخفاضا معنويا في تركيز مصل البروتين مقارنة مع باقي المجاميع. نستنتج من هذه التجربة أن إعطاء الميلاتونيين (T1) هرمون الانسولين والكلوتاثايون في المجموعة يوما أدى إلى تحسين وظيفة الغدة الكظرية وغدة 22 ملغم /كغم من وزن الجسم )لإناث الأرانب المصابة بالسكري لمدة 11( البنكرياس .كذلك تبي ن إمكانية تقليل أثار الإجهاد التاكسدي المستحدث بواسطة الالوكسان عن طريق استخدام الميلاتونين.


Article
Diagnosis of Eimeria spp. in Capra ibex (local meriz goat)
تشخيص الأكريات الطفيلية (الكوكسيديا )في الماعز

Loading...
Loading...
Abstract

Out of 77 of local meriz goats (Capra ibex), 29 (37.67%) were diagnosed as infected with coccidia. The infection percentage was 22.08% in kids less than six months of age as compared with older age (15.59%). A moderate diarrhea was the only clinical sign which was observed in three infected kids (3.9%). Six Eimeria (E.) species were diagnosed, they were E.alijevi, E.christenseni, E.caprovina, E.minasensis, E.megaembryonica, E.ninakohlyakimovae. E.megaembryonica was suggested to be a new species as it has a bigger embryonic mass which could be depended as a new parameter for coccidia classification. The germinal disk with two layers was very clear and observed in pre-sporulation Oocyst of most diagnosed species. The last three criteria are new in their mentioning. Also, Pot. Dichromate with 5% concentration is essential for follow-up of sporulation process to prevent of high bio - pollutants of fecal samples but without any effects upon biological features of isolated coccidia speciesماعز المرعز 33 % )رأسا من 73.73( 22 لوحظت طفيليات ألآكريات (الكوكسيديا )في Capra ibex وكانت نسبة %بالأعمار الأكبر وكان الإسهال 15.52 اشهر مقارنة بنسبة 7 %في الأعمار أقل من 22.22 الإصابة في جدائها تصل إلى %. و 7.2 المتوسط هو العلامة الوحيدة في الجداء وبنسبة ش خ ص E. ( ت ستة أنواع هي alijevi, E.christenseni E.caprovina, E.minasensis E.megaembryonica ) ويعتقد إن النوع E.ninakohlyakimovae, جديدا كونه يحتوي على كتلة جنينية كبيرة مع ملاحظة القرص الجنيني محاطا بطبقتين قبل مرحلة E.megaembryonica التبييغ وهذا في أغلب الأنواع المعزولة، وتعد المعايير الثلاثة الأخيرة جديدة في ذلك .وكانت نسبة محلول البوتاسيوم ثنائي %هي الأفضل لإنجاح عملية التبييغ ومنع الملوثات الإحيائية للفضلات وبدون أن تؤثر في الصفات الحيوية 5الكرومات والبالغة للأنواع المعزولة من الكوكسيديا.


Article
Role of acellular bovine urinary bladder submucosa on skin wound healing in Iraqi goats
دور غشاء تحت المخاطية للمثانة البولية البقرية في شفاء جروح الجلد في الماعز العراقي

Loading...
Loading...
Abstract

This study is designed to assess the effectiveness of bovine urinary bladder submucosa on healing of cutaneous wound in Iraqi goats. A 32 (2X2) cm of full-thickness cutaneous wounds were induced in eight goats, two on each side of the lateral thoracic region. The wounds were divided into two equal groups (16 wounds/ group); treatment group included the wounds on the right side which were treated by covering the wound beds with strips of acellular sterilized bovine urinary bladder matrix. While, the wounds on the left side were left without any treatment (control group). The results were evaluated clinically (along) and histopathologically on 7, 14, 21, and 35 days postinducing of wounds. The clinical evaluation of treated wounds showed that the wound healing process contraction%, re-epithelization % and total wound healing % were P<0.05 significantly than that of control wounds at 35 days of the study. The histopathological results confirmed that urinary bladder matrix treated wounds have enhanced cellularity, increased vasculature, thick and large granulation tissue suggesting enhanced cutaneous healing, than those in untreated wounds. Depending on the clinical and histopathological findings, this study concluded that a cellular bovine urinary bladder matrix play an important role in stimulation of cutaneous wound healing of goats without signs of immuno-rejectionص ممت هذه الدراسة لتقييم دور غشاء الطبقة تحت المخاطية للمثانة البولية البقرية في شفاء الجروح الجلدية في الماعز العراقي . است . سم في الجانب الوحشي للمنطقة الصدرية 2×2 جرح مربع الشكل بقياس 22 حدث ق س مت الجروح إلى مجموعتين مجموعة المعالجة والتي شملت على الجروح في الجانب الأيمن للمنطقة الصدرية والتي ت ،) جرح/مجموعة 11(متساويتين عول ج بتغطية الجروح بشرائط غشاء المثانة البولية البقرية المنزوعة الخلايا، في حين تركت الجروح في الجانب الأيسر بدون علاج (مجموعة سيطرة .) تم تقييم نتائج الدراسة سريريا طيلة مدة التجربة ونسجيا مرضيا ( و 14و 7 )يوما بعد استحداث 34و 21 الجروح .أظهرت المتابعة السريرية أ ن معدلات التقلص، إعادة تكون الخلايا الظهارية وشفاء الجرح الكلي كانت مرتفعة وبفارق مقارنة بالجروح غير المعالجة في مجموعة السيطرة طيلة مدة الدراسة .في حين اثبتت المتابعة النسجية (P>0.05) إحصائي المرضية وجود تحسنا ملحوظا في التفاعل الخلوي، التجهيز الوعائي الدموي وكثافة النسيج الحبيبي في جروح مجموعة المعالجة مقارنة بجروح مجموعة السيطرة . استنادا إلى نتائج المتابعة السريرية والنسجية المرضية استنتجت الدراسة أن غشاء تحت المخاطية للمثانة البولية البقرية قد ى


Article
The protective role of Pomegranate seed oil (Pometone) on serum protein in sodium fluoride treated female rats
الدور الوقائي لزيت بذور الرمان على بروتينات مصل الدم في إناث الجرذان المعاملة بفلوريد الصوديوم

Loading...
Loading...
Abstract

This study is designed to determin the protective role of pomegranate seed oil against deleterious effect induced by sodium fluoride on serum proteins in rats. Forty (40) adult female rats were randomly divided into four equal group (10/group) and treated daily for 40 days as following: Group C administered distilled water (control), group T1 received sodium fluoride 120 ppm/liter in drinking water, group T2 received both sodium fluoride 120 ppm/liter in drinking water and Pometone 30 mg/kg B.w. orally and group T3 administered Pometone 30 mg/kg B.w. orally. Fasting blood samples were collected at 0, 20 and 40 days of the experimental periods and serum samples were aliquoted for estimation serum total protein, albumin and globulin concentrations. Also, protein electrophoresis was measured. The results revealed that sodium fluoride caused significant reduction in serum total protein, albumin and globulin concentrations, in addition to changes in the patterns of serum protein fractions % (albumin, α1-globulin, α2-globulin, β-globulin and γ-globulin) as compared with control rats. In conclusion Pomegranate seed oil caused elevation of proteins concentration as compared to group T1 and could potentially be beneficial in preventing the hepatic damage caused by sodium fluorideصممت هذه الدراسة لتحديد التأثير الوقائي لزيت بذور الرمان في تقليل التأثيراث الضارة لفلوريد الصوديوم على بروتينات قسمت عشوائيا على أربع مجاميع متساوية وعوملت لمدة ، )من إناث الجرذان البالغة 04( بلازما الدم في إناث الجرذان .استعملت فلوريد (T1) في حين أعطيت المجموعة الثانية ،) أربعين يوما. أعطيت المجموعة الأولى الماء المقطر (كمجموعة سيطرة فقد أعطيت فلوريد الصوديوم مع ماء (T2) جزء بالمليون /لتر، أما المجموعة الثالثة 024 الصوديوم مع ماء الشرب وبتركيز ملغم كغم من وزن الجسم، في حين 04 جزء بالمليون /لتر بالآضافة إلى زيت بذور الرمان بجرعة 024الشرب وبتركيز ج ر عت (T حيوانات المجموعة الرابعة ملغم كغم من وزن الجسم من وزن الجسم .جمعت عينات الدم في 04 زيت بذر الرمان بجرعة 3) ا ، الالبومين والكلوبيولين في مصل الدم ، يوم من التجربة لغرض تقدير تركيز كل من البروتين الكلي 04 و 24 و 4 المدد فضلا عن إجراء الترحيل الكهربائي لبروتينات مصل الدم .أظهرت النتائج أ ن إعطاء فلوريد الصوديوم مع ماء الشرب أ دى إلى انخفاض في ا ، الألبومين والكلوبيولينات ،مستوى البروتين الكلي فضلا عن حدوث تغيرات في النسبة المئوية لبروتينات مصل الدم (الالبومين، ، بيتا كلوبيولين وكاما كلوبيولين )مقارنة مع مجموعة السيطرة .كمـا أدت المعاملة بزيت بذور 2-، كلوبيولين الفا0-كلوبيولين الفا تستنتج الدراسة أ ، الرمان إلى ارتفاع تركيز البروتينات ن لزيت بذور الرمان دورا في حماية الكبد من التلف المتسبب بفلوريد الصوديوم


Article
Histological study of the thyroid tissue in carp fish (Cyprinus Carpio) in Summer and Winte
دراسة نسجية للنسيج الدرقي في أسماك الكارب ) (Cyprinus Carpio) صيفا وشتاء

Loading...
Loading...
Abstract

This study is designed to investigate the effect of temperature on thyroid gland of 24 adult healthy female carp fish (12/ season). Neutral buffered formalin solution10% was used for fixation and routine histological techniques. Hemotoxline and Eosine and PAS stains were, also used. The results revealed that the thyroid tissue in carp fish was closely associated with the renal and sub pharyngeal tissue. Spleen and liver did not show any thyroid follicles. The thyroid tissue of carp fish consisted of disseminate thyroid follicles not surrounded by apparent capsule. Different sizes and shapes of thyroid follicles were observed. The follicular cells form tight epithelium. Para follicular cells were distributed among the follicles. The seasonal thyroid follicles were often filled with colloid summer and winter. In conclusion the study was classified glands units of the thyroid tissue into two states: The first stat of the low activity in winter its cells were epithelial flat to squamous and follicles almost filled with homogeneous, while the state of activity in the Summer, follicular homogenous colloid cells were cuboidal follicular and sessile to high contain homogeneous diluted colloid أجريت الدراسة النسجية لتسليط الضوء على تأثيرتغير درجة حرارة الجو على نسيج الدرقية في أسماك الكارب .استعمل سمكة في كل من الصيف والشتاء) .بعد التضحية بالحيوانات ثبتت في محلول الفورمالين 24( . أسماك الكارب البالغة الخالية من الأمراض .% أجريت التقنيات النسجية الروتينية المعتادة ثم صبغت العينات بصبغتي الهيماتوكسلين والآيوزين وصبغة كاشف شف 21 المتعادل الدارئ الدوري .أظهرت النتائج النسجية أن وجود نسيج الدرقية في أسماك الكارب يرتبط بالنسيج الكلوي والنسيج تحت البلعومي (حول الابهر لم تسجل الدراسة وجود النسيج الدرقي في مناطق الجسم الأخرى .يكون النسيج الدرقي في أسماك الكارب غير مصمت وينتشر ، البطني )فقط كجريبات متفرقة غير محاطة بمحفظة واضحة وبدلا منه تكون الجريبات محاطة بنسيج ضام رخو .تمتلك الجريبات أشكال وأحجام مختلفة . يتكون متن النسيج الدرقي من طبقة مفردة من الخلايا الجريبية المتراصة التي تبطن كل جريبة وتوجد بين الجريبيات الخلايا حول الجريبية (الخلايا الصافية .)أظهرت النتائج الموسمية أن جريبات الدرقية تكون في الغالب مملوءة بالغروان صيفا وشتاء .تستنتج الدراسة الحالية تصنيف الوحدات الافرازية للنسيج الدرقي الى حالتين :حالة النشاط الواطئ في الحالة الاولى (الشتاء )والذي تكون خلاياه الجريبية الظهارية وحالة النشاط في الحالة الثانية (الصيف )والذي تكون خلاياه ،مسطحة الى حرشفية والجريبيات تقريبا مملوءة بغروان متجلط غير متجانس الجريبية مكعبة واطئة الى مرتفعة والغروان مخفف متجانس


Article
A comparative biomechanical study of repaired tendons wrapped with two biological matrices in Bucks
دراسة مقارنة لبايوميكانيكية الأوتاار الملتئمة الملفوفة بمصفوفتين إحيائيتين في ذكور الماعز

Loading...
Loading...
Abstract

This study is planned to evaluate the efficacy of two biological matrices represented by autologous platelet rich fibrin matrix, as well as a cross linked decellularized caprine pericardial extracellular matrix on enhancing healing of the experimentally severed superficial digital flexor tendon in a goat model. It was carried out on 48 adult apparently healthy bucks, which were divided randomly into three equal groups. Under the effect of sedative and local ring block anesthesia, superficial digital flexor tendon was severed at the mid metacarpal region of the right forelimb. In the first control group, tenorrhaphy was performed and left without additives. While in the second group the tenorrhaphy site was wrapped with a previously prepared autologous platelet rich fibrin strips, as well as in the third group the tenorrhaphy site was wrapped with a cross linked decellularized pericardial extracellular matrix strip which was prepared from the whole fresh caprine pericardium obtained from the slaughter house. Both matrices were fixed in their position at the tenorrhaphy site by few interrupted stitches. The biomechanical evaluation of the operated tendon indicated an increase in tensile strength with time in all groups, but the comparisons among groups showed a significant (P≤0.05) increase at day 15 in both treated as compared to control animals. On day 45 the pericardial extracellular matrix group showed a significant increase in tensile strength as compared to platelet rich fibrin matrix and control groups, but at day 75 there were no differences among groups, at day 180 the pericardial extracellular matrix group showed a significant increase in the tensile strength as compared to platelet rich fibrin matrix and control groups. In conclusion, both biological matrices led to improvement in the biomechanical properties of the operated tendons with time صممت هذه الدراسة لتقييم فعالية مصفوفتين إحيائيتين المتمثلتين بمصفوفة الفايبرين الذاتي الغني بالصفيحات الدموية ومصفوفة شغاف القلب اللاخلوي المترابط على تسريع التئام وتر القابضة الإصبعية السطحية المقطوع تجريبيا في ذكور الماعز . ، حيوان سليم وبالغ، قسمت عشوائيا إلى ثلاث مجاميع متساوية، تحت تاثير المسدر والتخدير الموضعي 84 أجريت الدراسة على ع وتر القابضة الإصبعية السطحية للقائمة الأمامية اليمنى وخيط بطريقة بانيل في المجموعة الاولى (مجموعة السيطرة )في ِطُق المجموعة الثانية لفت منطقة التفمم بغشاء الفايبرين الذاتي والغني بالصفيحات الدموية المحضرة مسبقا، أما المجموعة الثالثة فقد لفت منطقة تفمم الوتر بغشاء شغاف القلب اللاخلوي المترابط المحضر مسبقا والمأخوذ من حيوانات الماعز المذبوحة حديثا .كلا الغشائين تم تثبيتهما في مكان العملية بغرز من البسيط المتقطع .أظهرت نتائج الفحص البايوميكانيكي في المجاميع المختلفة زيادة (P≤ في قوة شد الأوتار المعالجة بمرور الوقت و بمقارنة المجاميع أظهرت الدراسة فروقا معنويا بعد العملية 15 في اليوم 0.05) بعد العملية أظهرت المجموعة الثالثة فرقا معنويا في قوة 45 في اليوم ، في المجموعتين المعالجتين مقارنة مع مجموعة السيطرة الشد مقارنة مع باقي المجاميع أما في اليوم بعد العملية لم يظهر فرقا معنويا بين المجاميع بينما أظهرت المجموعة الثالثة فرقا 75 مقارنة مع باقي المجاميع. تستنتج الدراسة أن كلا الغشائين الإحيائيتين لهما تأثير في زيادة قوة الشد للأوتار 180 معنويا في اليوم المعالجة بمرور الوقت.


Article
Distribution of E.coli O157:H7 in fecal and urine samples of cattl
انتشار جرثومة E.coli O157:H7 في عينات بول وبراز الأبقار

Loading...
Loading...
Abstract

This study was designed to isolate of Enterohaemoragic E.coli O157:H7 from feces and urine in cattle. 175 samples (80 fecal and 95 urine) were collected to isolate EHEC O157:H7 during the period from March to June 2014 from Al- Hindia slaughter house from local breeding cattle, aged between 1-2 years and over 2 years, and the samples were subjected to culture on specific media Cefixime Tellurit- Sorbitol MacConkey agar at 37 ˚C for 18-24 hrs. then the isolates were identified by biochemical tests (Indol test, Potassium cyanid test) and seriologically by Latex Kit test. The results showed that 73(91.25%) out of 80 fecal samples and 39(41%) out of 95 urine samples were E.coli O157:H7 positive, the total of positive isolates were 64%. That reveals the important role of feces and urine samples to contaminate the environment and disseminate of infection صمّمت هذه الدراسة لعزل وتشخيص جرثومة E.coli O157:H7 المعوية النزفية في الأبقار باعتبارها المصدر الرئيسي والخازن لهذه البكتريا إذ تطرحها مع البول والبراز مسبببة بذلك تلوث البيئة. جمعت 175 عينة (80 عينة براز و95 عينة بول) من الأبقار لعزل جرثومة E.coli O157:H7 للمدّة من بداية شهر آذار إلى نهاية شهر حزيران 2014 من مجزرة الهندية من كلا الجنسين ومن سلالة محلية وتتراوح أعمار الحيوانات مابين 2-5 سنوات و زُرِعَتْ على الأوساط الزرعية الخاصة لمدة 18 -24 ساعة وبدرجة حرارة 37 °م وبعدها عملت الفحوصات الكيموحيوية وثبت التشخيص المصلي باستعمال اختبار اللاتكس. أظهرت النتائج ان 73/80 (91.25%) عينة براز و39/95 (41%) عينة بول كانت موجبة لجرثومةE.coli O157:H7 ، النسبة الكلية للعزلات الموجبة لـ E.coli O157:H7 (64%) تستنتج الدراسة إن عينات براز وبول الأبقار لها دور مهم في تلوث البيئة وانتشار الاصابة.


Article
Molecular detection of lumpy skin disease virus in cattle by polymerase chain reaction in Iraq
الكشف الجزيئي لفايروس مرض العقد الجلدي الحديث في الأبقار باستعمال تقنية تفاعل انزيم البلمرة المتسلسل في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

This study is conducted to detect lumpy skin disease virus in Babylon, Al-Qadysia and Al-Muthana governorate during autumn 2014 using conventional polymerase chain reaction. A total of 150 specimens: 50 whole blood samples, 50 skin nodular biopsies and 50 tick samples were collected from infected animals of different breeds, genders and ages during lumpy skin disease outbreak. The results revealed that 104 cases (69.33%) were positive for lumpy skin disease virus by using polymerase chain reaction, with significant (P<0.05) differences between positive and negative cases. Out of 50 blood samples, 22 cases (44%) were positive for lumpy skin disease virus. The nodular skin samples collected from slaughtered animals showed 36 positive cases (72%), whereas 46 tick samples (92%) were positive for the disease, with significant (P<0.05) difference among them. According to gender, the finding showed significant results of lumpy skin disease in females (78.78%). It was recorded that higher percentage of positive cases was found in Friesian cattle (100%), crossbreed (73.58%) while native breed was (50.76%) with significant (P<0.05) difference among them. Regarding age groups, the results showed that all ages were susceptible to lumpy skin disease and significantly not different أجريت هذه الدراسة لكشف فايروس مرض العقد الجلدي في محافظات بابل والقادسية والمثنى في فصل الخريف للعام 2014 باستعمال تقنية تفاعل انزيم البلمرة المتسلسل. جمعت 150 عينة من أبقار مصابة من مختلف السلالات والأعمار ومن كلا الجنسين منها 50 نموذج دم و50 خزعه جلدية و50 قرادة وذلك خلال تفشي مرض العقد الجلدي. أظهرت نتائج التشخيص باستعمال تقنية تفاعل انزيم البلمرة المتسلسل بوجود 104 حالة (69.33%) موجبة لمرض العقد الجلدي مع ظهور اختلافات معنوية (احتمال < 0.05) بين الحالات الموجبة والسالبة. من 50 نموذج دم ظهرت 22 حالة (44%) موجبة لفايروس مرض العقد الجلدي. أظهرت عينات العقد الجلدية التي جمعت من حيوانات مذبوحة أن 36 (72%) منها كانت موجبة، فيما كانت 46 (92%) عينة قراد موجبة للفايروس مع وجود اختلاف معنوي (احتمال< 0.05) فيما بينها. وفيما يتعلق بالجنس ظهرت نتائج معنوية لمرض العقد الجلدي في الاناث (78.78%). كما سجلت نسب عالية المعنوية لحالات المرض في سلالة أبقار الفريزيان (100%) تلتها الأبقار الهجينة (73.58%) فيما بلغت النسبة (50.76 %) في السلالة المحلية وكانت الفروق بينها معنوية احصائيا. فيما يتعلق بالمجموعات العمرية أظهرت النتائج أن جميع الأعمار كانت قابله للإصابة بـمرض العقد الجلدي والاختلافات بينها غير معنوية.


Article
Histomorphological and histochemical study of stomach of domestic pigeon (Columba livia domestica)
دراسة شكلّية-نسجية وكيميائية-نسجية للمعدة في الحمام الزاجل

Loading...
Loading...
Abstract

The study aimed at describing the histomorphological and histochemical structures of the stomach wall in domestic pigeon. Twelve healthy birds were collected from local suppliers at Baghdad province. Birds were divided into three equal groups for gross, histological and histochemical approaches. All birds were euthanized and their abdomens were dissected, then their stomachs were identified and photographed in situ. Specimens from stomach were fixed as well and then processed for histological and histochemical staining techniques using Hematoxylin-eosin, Masson Trichrome, Periodic acid Schiff (PAS) and PAS -Alcian blue (AB) (pH 2.5). Grossly the stomach of the pigeon consisted of two distinguishable chambers, that were glandular or proventriculus and muscular or ventriculus. The proventriculus was tubular-shaped organ. Whereas, the ventriculus appeared fusiform in shape and surrounded by considerable amount of fatty tissue. Histologically the proventriculus mucosal lining was simple columnar epithelium cells. The submucosal consists of numerous and voluminous deep submucosal glands which occupied the greater part of the organ wall. The internal lining of the ventriculus was simple columnar cells. Muscularis mucosa appeared circularly arranged bundles interrupted by the presence of mucosal glands in the lamina propria. The tunica muscularis appeared as a very thick structure of smooth muscles fibers of three layers, thin inner, outer longitudinal and very thick intermediate circular layers. هدف الدراسة هو الوصف الشكلي-النسجي والكيمياء-نسجي لتراكيب جدار المعده في الحمام الزاجل. استعمل اثنا عشر طير، حُصِل عليها من المجهزين المحليين في محافظة بغداد. قسمت الطيور على ثلاث مجاميع متساوية للدراسة العيانيه والنسجية والكيميائيه النسجية. قتلت الطيور بشكل رحيم ومن ثم فتح جدار البطن وإظهار المعدة وتصويرها في موقعها. أخذت نماذج من المعده وتثبيتها بالماده المثبته ومرّرت بالخطوات اللازمه للتصبيغ النسجي والكيمياء-النسجي باستعمال صبغات الهيماتوكسلين-أيوسين والماسون تراي كروم والباس والألشيان الزرقاء ذو حمضية 2.5. تبيّن عيانيا أن معدة الحمام تتكون من غرفتين متميزتين وهما المعدة أالغديه والمعدة العضلية. كانت المعدة الغدية أنبوبية الشكل بينما المعدة العضلية ذات شكل مغزلي ومحاطة بالنسيج الدهني. نسجياً كانت بطانة المعدة الغدية ظهارة عمودية بسيطة. في حين أنّ الطبقة تحت المخاطية كانت تحتوي العديد من الغدد كبيرة الحجم والتي تستوعب معظم جدار المعده الغدية. تبطن المعدة العضلية ظهارة عموديه بسيطه أيضاً. ووجود غدد مخاطية في الصفيحة المخاطية ووجود ألياف عضلية ملساء دائرية للعضلة المخاطية. يتكون جدار المعدة العضلية من ثلاث طبقات من الألياف العضلية الملساء وهي طبقتان داخلية رفيعة وخارجية طولية واخرى وسطية ثخينه دائرية


Article
Antipyretic, anti-inflammatory and antibacterial effects of Datura.Innoxia leave hydroalcoholic extract in rabbits
التأثيرات الخافضة للحرارة والمضادة للالتهاب والمضادة للجراثيم لأوراق نبات الداتورا أنوكسيا في الأرانب

Loading...
Loading...
Abstract

Datura innoxia was tested as a proposed formula at concentration of 3% that evaluated in-vivo by using 12 rabbits divided equally into 3 groups (plant extract ointment, Tetracycline ointment, Vaseline vehicle). By inducing four abraded skin wound on the back of each group of rabbits by using three special scalpel device, two of the wounds were infected artificially with 250×108 cfu pathogenic Staphylococcus aureus while other two wounds were not infected. Two abraded wounds were treated topically once daily and for two weeks with 3% D.innoxia ointment or 3% tetracycline ointment and one abraded wound was left not treated and the other one was applied with Vaseline as control. Antipyretic effect was also evaluated by taking rectal temperature each 2 days. The result showed the superiority of the extract formula in the therapy of induced skin infection with S.aureus over that of tetracycline ointment at same concentration (3%), since it showed better healing activity, more anti-inflammatory and also better antipyretic effects than tetracycline and control groups. This must be due to its good pharmaceutical content that posses analgesic, anti-inflammatory, antipyretic as well as antibacterial effect than tetracycline that contain only antibacterial activity. اختُبر نبات الداتورا انوكسيا كتركيبة مرهم بتركيز 3% والتي قُيمّت على الجسم باستعمال 12 أرنب قسمت على ثلاث مجاميع متساوية (مرهم المستخلص النباتي، مرهم التتراسايكلين وتركيبة الفازلين) وذلك عن طريق إحداث أربعة جروح لكل أرنب بوساطة المشرط على ظهر الحيوانات المستعملة في التجربة باستعمال أداة خاصة ثلاثية المشرط، اثنان من الجروح أصيبت تجريبيا بواسطة المكورات العنقودية الممرضة بجرعة250×108 وحدة تكوين مستعمرة، أما الجرحان المتبقيان فلم تُصَب. عولج اثنان من الجروح موضعياً مرة واحدة يوميا ولمدة أسبوعين بمرهم المستخلص النباتي وبتركيز3% أو بمرهم التتراسايكلين وبتركيز 3% أيضا وقد ترك أحد الجروح بدون علاج أما الجرح المتآكل الرابع فقد عولج بالفازلين واعتبر جرح سيطرة. وكذك قُيّم التأثير الخافض للحرارة من أخذ درجات الحرارة بمقياس طبّي كل يومين عن طريق المستقيم. أظهرت النتائج تفوق تركيبة المستخلص النباتي في علاج الإصابات الجلدية المستحدثة بوساطة المكورات العنقودية عما أظهرته نتائج مرهم التتراسايكلين وبنفس التركيز 3%. وذلك من إظهار نشاط أفضل لالتئام الجروح وأكثر كمضاد للالتهاب وكخافض للحرارة أفضل من مجموعة التتراسايكلين ومجموعة السيطرة. من المحتمل أن تكون بسبب محتواها الصيدلاني الجيد والتي تمتلك تأثيرات مسكنة ومضادة للالتهاب وخافضة للحرارة وكذلك تأثيرات مضادة للجراثيم أكثر من التتراسايكلين الذي يحتوي على نشاط مضاد جرثومي فقط


Article
Evaluation the effect of laparoscopic unilateral ovariectomy in young Iraqi black goat on the histomorphometric of the remaining ovary at adult stage
تقييم تأثير استئصال المبيض منظارياً من جانب واحد في الماعز العراقي الأسود اليافع على القياس النسجي للمبيض الآخر الباقي عند مرحلة البلوغ

Loading...
Loading...
Abstract

The ovarian histomorphometric in adult normal and unilateral ovariectomized Iraqi black goats (Age 7 months) was studied to evaluate the effect of laparoscopic unilateral ovariectomy of young goat (age 2-3 months) on other remaining ovary histologically. Ten young female Iraqi black goats were used in the study. The goats were divided randomly into two equal groups; young goats were left normal (group A) and young goats underwent to right laparoscopic unilateral ovariectomy (group B). All animals in both groups were left to reach adult stage at 7 months age, in which they underwent to removal their ovaries laparoscopically by using the harmonic scalpel. Operations were performed under general anesthesia by using of a mixture of xylazine and ketamine intramuscularly. The ovarian histomorphometric included; height of germinal epithelium and thickness of tunica albuginea, cortex and medulla were measured at adult stage for both groups. The study revealed a significant elevation (P<0.05) in thickness value of tunica albuginea, cortex and medulla in the right ovary compared with the left one in normal adult goat (group A). The left ovary in group (B) showed significant increase in the thickness value of tunica albuginea, cortex and medulla compared with those in similar (left) ovary in group (A) which indicated that the remaining ovary in group (B) showed compensatory action in increasing their histological structures measurements. The short operative time, no intraoperative and less postoperative complications referred to that the laparoscopic ovariectomy in goats could be performed successfully with this technique and by using of harmonic scalpel دُرست القياسات النسجية للمبايض في الماعز العراقي الاسود البالغ الطبيعي والمستأصل المبيض منظاريا من جانب واحد (في عمر 7 اشهر) لتقييم تأثير استئصال أحد المبيضين في الماعز اليافع (عمر 2-3 اشهر) على القياس النسجي للمبيض الآخر الباقي عند مرحلة البلوغ. استعملت في الدراسة 10 من أناث الماعز اليافعة، والتي قسمت عشوائيا على مجموعتين متساويتين، تركت الحيوانات اليافعة في المجموعة الأولى طبيعية، أما المجموعة الثانية فأجريت لها عملية استئصال المبيض الأيمن منظاريا. تركت جميع الحيوانات في كلتا المجموعتين للوصول إلى مرحلة البلوغ في عمر 7 اشهر، وبعدها خضعت لعملية استئصال المبايض منظاريا باستعمال المشرط التوافقي. أجريت جميع العمليات الجراحية تحت التخدير العام باستعمال خليط من الزايلازين والكيتامين حقنا بالعضل. تم اجراء القياسات النسجية للمبايض لجميع الحيوانات في مرحلة البلوغ وللمجموعتين والتي تضمنت قياس ارتفاع الظهارة الجرثومية، وسمك الغلالة البيضاء، والقشرة والنخاع. أظهرت نتائج الدراسة وجود ارتفاع معنوي في سمك الغلالة البيضاء والقشرة والنخاع في المبيض الأيمن مقارنة مع المبيض الايسر في الماعز البالغ الطبيعي في المجموعة A. أظهر المبيض الأيسر في المجموعة B زيادة معنوية في سمك الغلالة البيضاء والقشرة والنخاع مقارنة مع تلك الموجودة في المبيض الأيسر المماثل في المجموعة A، والتي أعطت مؤشراً على أن المبيض الأيسر المتبقي في المجموعة B قد أظهر عملاً تعويضيا في زيادة قياسات التراكيب النسجية للمبيض. اشار قلة وقت العملية الجراحية، وعدم وجود مضاعفات اثناء العملية وقلة المضاعفات بعد العملية الجراحية إلى أنّ عملية استئصال المبايض في الماعز جيدة باستعمال المنظار والمشرط التوافقي.


Article
An effect of hyaluronan as abdominal post-operative anti-adhesive in dogs, macroscopic, laparoscopic and histopathological study
تأثير الهايلورونان كمضاد للالتصاقات في الجراحة الباطنية في الكلاب، دراسة عيانية و منظارية ونسجية مرضية

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this study was to evaluate the effectiveness of hyaluronan as abdominal anti-adhesive. Sixteen healthy adult local breed dogs, aged between (1-2 years) and weighed (15-20) kg were used. They were divided into two equal groups. First group is considered as a control group (A), the second group is the hyaluronic acid group (B); both groups underwent celiotomy under the effect of general anesthesia (combination of ketamine-xylazine at the dose rate of 15mg /kg and 5mg/kg B.W, respectively). Three sero-muscular incisions were 3cm long created at anti-mesenteric border in the descending colon and sutured with simple continuous suture using4-0chromic cat gut, abdominal wall closed in routine manner, in control group. The same procedure was performed in group B but 2 ml of 1%sodium hyaluronate was applied intra peritoneally prior to abdominal closure. Evaluation of the results was based on macroscopic, laparoscopic and microscopic examinations. Macroscopic examination showed severe adhesions in all animals in both 7th, 30thpost operative days with high grade scores (grade 3-4), except in one animal there was no adhesion in group A. While in group B, all dogs had developed mild adhesion formation at 7thpost operative day in low grade score (grade, 1). By 30thpost operative day there was no adhesion (grade, zero) except mild adhesion, in one case between omentum and abdominal wall (grade, 1). Histopathological examination showed dense fibrous connective tissue with congested blood vessels and irregular collagen fibersin group A. While in group B there were fine bundles of cellular connective tissue, granulation tissue with mononuclear cells infiltration. There were significant differences (P<0.05) between group B (1.00±0.00) and group A (3.50±0.28) at 7th, also at 30thpost operation a significant difference (P<0.05) was found between group B (*0.25±0.25) and group A (2.75±0.94) macroscopically. Histopathological examination also revealed a significant difference (P < 0.05) between group B(*1.00±0.81)and group A(2.75±0.50) at 7th and 30thpost operative days group B(*1.00±0.81) and group A(2.25±0.95).The study revealed, the effectiveness of hyaluronan in reducing intra-abdominal adhesions that occurred after abdominal surgery in dogs, in comparison with control group هدفت هذه الدراسة لتقييم عمل الهايلورونان كمضاد للالتصاقات البطنية، قيمت نتائج التجربة اعتمادا على الفحوصات العيانية، المنظارية والدراسة النسجية المرضية. استعملت لهذه الدراسة ستة عشر من الكلاب المحلية البالغة، تراوحت أعمارها ( 1-2 ) سنة ووزن (15-20) كغم. قسمت على مجموعتين متساويتين. المجموعة الأولى اعتبرت مجموعة سيطرة (A )، والمجموعة الثانية هي مجموعة (B). خضعت كلتا المجموعتين لعملية فتح البطن تحت تأثير التخدير العام (مزيج الكيتامين-الزايلازين) بجرعة (15 ملغم/ كغم-5 ملغم/كغم من وزن الجسم) بالتتابع. استحدثت ثلاثة جروح مصلية- عضلية بطول 3 سم لكل جرح في حافة مقابل المساريقي للقولون النازل، ومن ثم خيطت بالبسيط المستمر باستعمال قصابة الكروميك قياس (0-4)، وأغلق جدار البطن بالطريقة الروتينية، هذا بالنسبة لمجموعة (A). نفس التقنية أجريت في مجموعة (B) ولكن تم وضع (2) مل 1% هيلورونات الصوديوم في التجويف البريتوني قبل غلق البطن. قيمت النتائج اعتمادا على الفحوصات العيانية، المنظارية والفحص النسجي المرضي. أظهرت الدراسة فاعلية (B) في تقليل الالتصاقات داخل البطن مقارنة مع مجموعة (A). حيث بينت الفحوصات العيانية في مجموعة (A) وجود التصاقات شديدة في كل الحيوانات بالفترتين (اليوم السابع واليوم الثلاثين) بعد العملية وبدرجة (3-4)، باستثناء أحد الحيوانات حيث لم يلاحظ وجود التصاقات فيه. في حين في مجموعة (B) اظهرت تكوين التصاقات طفيفة عند اليوم السابع وبدرجة قليلة (درجة 1)، أما عند اليوم الثلاثين بعد العملية لم تظهر أي التصاقات (بدرجة- صفر) باستثناء حالة التصاقات طفيفة في احد الحيوانات والتي لوحظت بين الثرب وجدار البطن (درجة -1). بين الفحص النسجي المرضي، وجود نسيج ليفي رابط كثيف مع احتقان الأوعية الدموية وألياف غراوية غير منتظمة في مجموعة (A) بينما في مجموعة الهايلورونات كان هناك حزم دقيقة من النسيج الرابط، نسيج حبيبي وارتشاح الخلايا أحادية النواة. كانت هناك فروق معنوية عند مستوى (P<0.05) بين مجموعة B(1.00±0.00) ومجموعةA (3.50±0.28) عند اليوم السابع، وفي اليوم الثلاثين، كانت هناك فروقات معنوية (P<0.05) وجدت عيانيا بين المجموعة (B) ( (*0.25±0.25والمجموعة (A) (2.75±0.94). الفحص النسجي المرضي أيضا أظهر فرقا معنويا عند مستوى (P<0.05) بين المجموعة (B) ومجموعة (A) عند اليوم السابع وكذلك عند اليوم الثلاثين، حيث كانت لمجموعةB ((*1.00±0.81 و (A) (2.75±0.50 ثم (2.25±0.95.


Article
Optimization of ligninolytic enzymes production from Aspergillus terreus SG-777 by solid state fermentation
Aspergillus terreus الظروف المثلى لإنتاج الإنزيمات المحللة لللكنين والمنتجة من العزلة المحلية باستعمال تخمرات الحالة الصلبة SG-777

Loading...
Loading...
Abstract

The present study aimed at producing the ligninolytic enzymes extracts by growing single and co-cultures of an indigenous Aspergillus terreus SG-777 utilizing solid state fermentation (SSF) using lignocellulosic substrates. A further goal was to optimize the production condition of ligninolytic enzymes by selected fungal culture and lignocellulosic substrate. The production process was further improved by optimizing a number of physical parameters such as (substrate, incubation time, moisture level, inoculum size, pH, and temperature). By optimization of different parameters, the maximum specific activities of enzymes synthesized by Aspergillus terreus SG-777 were observed as 0.83 U/mg for manganese peroxidase (MnP), 18.03U/mg for lignin peroxidase (LiP) and 0.91U/mg for laccase, when using the banana stalks as substrate after 8 days incubation at рH 5.5 and 35°C temperature with 1×105 spore/ml ml inoculum size, 1:5 w/v moisture content, 20:1 C:N ratio (glucose and ammonium tartarate as carbon and nitrogen supplements), 1ml of 1mM MnSO4 as mediator, and 1ml of 1mM MgSO4.7H2O2 إن الهدف من هذه الدراسة هو إنتاج الإنزيمات المحللة للكنين في ظروف مثلى من العزله المحلية المنتخبة Aspergillus terreus SG-777 باستعمال تخمرات الحالة الصلبة. درست الظروف المثلى لإنتاج الانزيمات المحللة لللكنين باستعمال عدة معاييرفيزيائية مثل (الركيزة، ومدة حضانة، ومستوى الرطوبة، وحجم اللقاح، ودرجة الحموضة، ودرجة الحرارة). أظهرت النتائج أن أعلى فعالية نوعية سجلت للانزيمات المحللة لللكنين والمنتجة من العزلة المحلية المنتخبة Aspergillus terreus SG-777 والمعزولة من روث الخيول كانت لانزيم اللكنين بيروكسيديز18.03 وحدة/ملغم، انزيم المنغنيز بيروكسيد 0.83 وحدة/ ملغم وانزيم اللاكيز 0.91 وحدة /ملغم، باستعمال سيقان الموز كركيزة ومدة حضانه 8 ايام بأس هيدروجيني 5.5 ودرجة حرارة 35 °م وبحجم لقاح 1×510 وبدرجة رطوبة 5:1 وزن /حجم من وسط الترطيب والذي يحتوي على نسبة 20:1 كاربون: نتروجين (الكلوكوز والامونيوم تارتريت كمصدر كاربوني ومكملات نتروجينية) بإضافة 1مل كبريتات المنغنيز و1مل من كبريتات المغنيسيوم المائية الى وسط الترطيب.


Article
Effect of acrylamide and fructose on some parameters related to metabolic syndrome in adult male rats
تاثير الاكريلامايد والفركتوز في بعض المعايير ذات العلاقة بمتلازمة الأيض في ذكور الجرذان البالغة

Loading...
Loading...
Abstract

This study is designed to investigate the effect of acrylamide on some metabolic syndrome parameters in adult male rats relative to fructose. Forty adult male rats were randomly divided into four equal groups (ten rat/group) and treated for 60 days as follows: Control: Rats in this group were received distilled water orally, groups T1 and T2: rats of these groups were given orally 0.5 and 1mg/kg B.W acrylamide respectively. Animals in the fourth (T3) group were given 40% fructose in drinking water. Blood samples were collected by cardiac puncture technique at different periods 0, 30 and 60 day of the experiment for measuring serum concentration of the following parameters related to metabolic syndrome: Dyslipidemia (high density lipoprotein-cholesterol, and triacylglycerol), uric acid and glutathione. The result revealed that oral intubation of two concentration of acrylamide or exposure of rats to 40% fructose in drinking water caused disturbance in lipid metabolism manifested by triacylglycerolemia, lowered high density lipoprotein-cholesterol concentration, lowered serum uric acid and glutathione concentration with hyperuricemia. These functional changes were accompanied by structural changes in the kidney. Sections in rat's kidney showed renal damage manifested by desquamation and degeneration of epithelial cells of renal tubule as well as lymphocyte infiltration between renal tubules. The results of this study concluded that acrylamide succeeded to induce sever changes in parameters related to metabolic syndrome in rats as does the fructose (the well-known inducer of metabolic syndrome). According to the available literature it seems that this is the first study which showed the effect of acrylamide on some parameters related to metabolic syndrome صُمّمت هذه الدراسة للتحقق في إمكانية استحداث متلازمة الأيض باستعمال الأكريلاميد مقارنة مع الفركتوز في ذكور الجرذان البالغة. أُخِذَ أربعون من ذكور الجرذان البالغة وقسمت عشوائيا على اربع مجاميع كل مجموعة تحتوي على 10 جرذان، جرعت لمدة 60 يوم: مجموعة السيطرة، المجموعة الأولى والثانية جرعت الأكريلمايد (بجرعة 0.5و1 ملغ/كلغ من وزن الجسم على التوالي، في حين أعطيت حيوانات المجموعة الثالثة الفركتوز بتركيز %40 في ماء الشرب. جُمِعَتْ عينات الدم بوساطة تقنية ثقب القلب (سحب الدم مباشرة من القلب) في ثلاث حقب من زمن التجربة (اليوم الاول قبل التجريع، يوم 30و 60) لغرض قياس تركيز مصل الدم للمعاير المرتبطة بمتلازمة الايض وكالآتي: الكولسترول في البروتين الدهني عالي الكثافة، الدهون الثلاثية، حامض اليوريك والجلوتاثيون. أظهرت النتائج أن التجريع الفموي لتركيزين من مادة الاكريلمايد و تعرض الفئران إلى٪ 40من الفركتوز في مياه الشرب تسبب في حدوث حالة متلازمة الأيض تجلت في حدوث ارتفاع في تركيز الدهون الثلاثية، انخفاض تركيز الكوليسترول في البروتين الدهني عالي الكثافة في مصل الدم وفرط حمض يوريك الدم. وقد رافق هذه التغييرات الوظيفية التغيرات نسجية في الكلية. حيث أظهر الفحص النسجي لبنكرياس الجرذان المعالجة بلفركتوز شق المتوسعة بين خلايا وجزر لانكرهانز وتنخر العنيبات. اظهرالفحص النسجي لكلية الجرذان المعاملة بالأكريلمايد الى حدوث تلف كلوي تمثل بتقشر وإنحطاط في الخلايا الطلائية للنبيبات الكلوية فضلاً عن ارتشاح الخلايا الالتهابية (اللمفاوية) بين النبيبات الكلوية، كما لوحظ حدوث تلف كلوي في الجرذان المعاملة بالفركتوز. يمكن الاستنتاج بأن الأكريلمايد قد تسبب في استحداث متلازمة الأيض في الجرذان كما هو الحال مع الفركتوز (المعروف بامكانية استخدامة في استحداث متلازمة الأيض). وفقا للمراجع المتوفرة ويبدو أن هذه الدراسة هي الأولى التي أظهرت تأثير مادة الأكريلاميد في بعض المعايير المتعلقة بمتلازمة الأيض.


Article
Amygdalin and magnetic water ameliorate histological changes in liver induced by 1, 2 dimethyl hydrazine
تحسين الامكدالين والماء الممغنط للتغيرات النسجية للكبد المعرض للمركب ثنائي مثيل الهيدرازين

Loading...
Loading...
Abstract

This study aimed at evaluating the ameliorative effect of amygdalin and magnetic water on 1,2-dimethyl hydrazine induced toxic damage in tissues and oxidative stress in rat liver. Seven groups of ten rats each were selected for the study. Group I animals were treated as control. Group II rats received 1,2-dimethyl hydrazine (20 mg/kg body weight) injections subcutaneously once a week for 16 consecutive weeks and then kept without any treatment untill the end of the experimental period. Group III rats received amygdalin (20 mg/100 mg) daily via Oro-gastric tube. Groups IV rats were given magnetic water freely. Group V rats were given 1,2-dimethyl hydrazine + amygdalin. Group VI rat were given 1,2-dimethyl hydrazine + magnetic water Group VII rats were given 1,2-dimethyl hydrazine + amygdalin + magnetic water. Liver histological changes were studied. Degenerative changes were observed in different areas of liver tissue in 1,2-dimethyl hydrazine group, and these changes include: Fibrosis with the appearance of cell necrosis, hemorrhage, fatty infiltration and pleomorphic nuclei. While other groups showed normal appearance of the hepatic cells but some changes were observed in 1,2-dimethyl hydrazine + amygdalin + magnetic water group include: Fibrosis with the appearance of cell necrosis, hemorrhage, fatty infiltration and pleomorphic nuclei but changes in this group were less than in 1,2-dimethyl hydrazine group. In conclusion, the present results suggest that the amygdalin and magnetic water have the potential to ameliorate carcinogen 1,2-dimethyl hydrazine induced hepatotoxicity by antioxidant and antiinflammation activity تهدف هذه التجربة إلى دراسة التأثيرات العلاجية المفيدة للامكدالين والماء الممغنط لتثبيط الجهد التأكسدي الذي يولده المركب المسرطن ثنائي مثيل الهيدرازين في كبد الجرذ مما يؤدي إلى تغيرات نسجية. استعمل سبعين جرذاً من الإناث وُزّعت توزيعاً عشوائياً متساوياً على سبع مجموعات، وكانت على النحو الآتي: مجموعة السيطرة (المراقبة) ومجموعة المركب المسرطن ثنائي مثيل الهيدرازين فقط ومجموعة الامكدالين فقط ومجموعة الماء الممغنط ومجموعة المركب المسرطن والامكدالين معاً ومجموعة المركب المسرطن والماء الممغنط معاً وأخيراً مجموعة المركب المسرطن والامكدالين والماء الممغنط معاً. حُقِنَ المركب المسرطن ثنائي مثيل الهيدرازين تحت الجلد اسبوعياً بتركيز 20 ملغم/كغم (جرعة/وزن) في الجرذ على مدى 16 أسبوعاً متتابعاً، أما مركب الامكدالين فقد جُرّع في الحيوانات عن طريق انبوب المعدة تجريعاً يوميّاً وبمقدار 20 ملغم/100ملغم (جرعة/وزن)، أخيراً الماء الممغنط فيعطى بدل ماء الشرب إعطاءً مستمراً. استمرت التجربة لمدة سبعة أشهر، قُتِل بعد ذلك الحيوان واستؤصل الكبد لدراسة التغيرات النسجية. أظهرت النتائج النسجية للكبد وجود تغيرات نسجية واضحة إذ اتصف النسيج الكبدي بالتنكس وتليف اجزاء من الكبد كما اظهرت النتائج وجود ارتشاح دهني في خلايا الكبد في مجموعة الحيوانات المعاملة بالمركب المسرطن ثنائي مثيل الهيدرازين ولم تُلحظ هذه التغيرات في باقي مجاميع التجربة إلّا في مجموعة الحيوانات المعاملة بالمركب المسرطن والامكدالين والماء الممغنط معاً إذ لوحظ في هذه المجموعة وجود تنكس في الخلايا ووجود تليف وارتشاح دهني ولكن بصورة اقل مما هو عليه في مجموعة الجرذ المعاملة بالمركب المسرطن. واخيراً يوصى بإستعمال كل من الامكدالين والماء الممغنط كمضادات للأكسدة او كمحفزة للمركبات المضادة للأكسدة أو كمضادة للالتهابات وحماية انسجة الجسم من الإجهاد التأكسدي


Article
Anatomical and histological study of the kidneys and salt glands in great flamingos (Phoenicopterus roseus)
دراسة شكلية ونسجية للكليتين والغدد الملحية في النحام الكبير

Loading...
Loading...
Abstract

This study was designed to explain the anatomy and histology of kidneys and salt glands in Great Flamingos. Eight adult healthy Great Flamingos of both sexes have been used. The results showed that the kidneys in Great Flamingos consist of three separated lobes. The right kidney was longer 8.9±0.3 mm than the left kidney 8.4±0.4mm. The ratio of the kidneys weight to the total body weight was 0.39%. The salt gland was very large crescent shape, and occupied the supraorbital fossa and has 20.8±0.2mm long and 3.9±0.2mm in diameter. The volume of cortex was 60-70% and the medulla was 30-40%. Within the middle region of cortex there were numerous large corpuscles (mammalian type) and few of small corpuscles (reptilian type). There was a variation between the means diameters of mammalian type 59±1µm and reptilian type 42±0.9µm. The proximal and distal convoluted tubules and collecting ducts were lined by simple cuboidal epithelium and their means diameters were 46±0.9, 44±1 and 55.1±0.7µm, respectively. Within medulla the thick and thin segments were arranged at the peripheral zone of medullary cone while the collecting ducts were at the central part of cone and all were lined with simple cuboidal epithelium except thin segments were lined with squamous cells. The salt gland were consisted of lobules surrounded by thick connective tissue capsule and each has mass of branched tubuloacinar secretory unites. The latter were made up by single layer of cuboidal cells. The tubules lead into central duct lined by double layer of cuboidal cells while the main duct lined with stratified cuboidal epithelium. The secretory units of salt gland gave negative reaction to PAS and combined AB (pH 2.5) and PAS stains and this indicate the absence of neutral mucosubstances. The results concluded that the kidneys in great flamingo was small size organ with low relative weight in compare to birds size and the salt glands was active organ. صُممت هذه الدراسة لمعرفة التكوين الشكلي والنسجي للكليتين والغدد الملحية في النحام الكبير. وقد استعمل ثمانية طيور بالغة وسليمة ومن كلا الجنسين. أظهرت النتائج أن الكلىيتين في طيور النحام الكبير تتكون من ثلاثة فصوص مفصولة فصلاً كاملاً عن بعضها. الكلية اليمنى أطول 8.9±0.3 ملم من الكلية اليسرى 8.4±0.4 ملم. وإن نسبة وزن الكليتين لمجموع وزن الجسم الكلي منخفضة وقد بلغت 0.39٪. الغدة الملحية ذات شكل هلالي كبير، ويبلغ طوله 20.8±0.2 ملم وبلغ قطرها 3.9±0.2 ملم. وحجم القشرة 60-70٪ والنخاع 30-40 ٪ من متن الفص. تحوي المنطقة الوسطى من منطقة القشرة على كبيبات كلوية كبيرة من نوع الثدييات وعدد قليل من الكبيبات كلوية صغيرة من نوع الزواحف. وكان هناك تباين بين متوسط أقطار نوع الكبيبات الكلوية الثدييات 59±1 ميكرون و نوع الزواحف 42±0.9 ميكرون. النبيبات الملتوية الدانية والقاصية والقنوات الجامعة مبطنة بظهارة مكعبة وبلغ متوسط قطرها 46± 0.9 ميكرون، 44±1 ميكرون و 55.1±0.7 ميكرون على التوالي. داخل منطقة النخاع انتظمت الأنابيب السميكة والنحيفة لعروة هنلي في المنطقة الطرفية من مخروط النخاعية في حين كانت القنوات الجامعة في الجزء الأوسط من مخروط وجميعها تبطن بظهارة مكعبة بسيطة عدا الجزء النحيف كانت تبطن بالخلايا الحرشفية. تكونت الغدة الملحية من فصيصات وتحيط بها محفظة سميكة من النسيج الضام ويتكون كل فصيص من كتلة من وحدات إفرازية أنبوبية متفرعة عنيبية والتي تتكون بدورها من صف واحدة من الخلايا مكعبة. الأنابيب تؤدي إلى قناة مركزية والتي تبطن بطبقة مزدوجة من الخلايا المكعبة في حين تبطن القناة الرئيسية بظهارة مكعبة مطبقية. اظهرت الوحدات إفرازية للغدة تفاعلاً سلبياً لصبغات كاشف الشفت الايودي واليشيان الازرق وهذا يشير إلى غياب الواد المخاطية المتعادلة التفاعل. استنتج من الدراسة ان الكليتين في طيور النحام الصغير صغيرة الحجم والوزن بالمقارنة مع حجم الطير الكبير ويمتلك غدة ملحية نشطة.


Article
Seroprevelance study of Toxoplasma gondii in horses and camels animal in Wasit province
دراسة وبائية لداء المقوسات القندية في الخيول والجمال في محافظة واسط

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this study is to investigate the seroprevelance of Toxoplasma gondii in camels and horses in Wasit province. To determine the seroprevalence of Toxoplasmosis in certain animals Farm in Wasit province, this study included the extent of the disease in camels and horses within two months starting from the January until February of 2015. A total of 184 samples were collected of them 92 horses and 92 camels. The results showed that the incidence of Toxoplasma gondii in horses was 18.4%, in camels 20.6% and the infection percentage of females were more than that males in both horses and camels 21.1 and 20.2%, respectively. Also the present results revealed that younger animals infections were more than in older animals; as well, the percentage of infection in January was more than the incidence in February in each of the horses and camelsهدفت هذه الدراسة إلى التعرف على الانتشار المصلي من التوكسوبلازما كاندي في الجمال والخيول في محافظة واسط ولتحديد الانتشار المصلي لداء المقوسات في بعض حيوانات المزرعة في المحافظة، وكذلك شملت الدراسة على مدى انتشار المرض في الجمال والخيول في شهرين بدأت من يناير حتى فبراير من عام 2015. جُمِعَت 184 عينة (92 الخيول و92 الإبل). أظهرت النتائج أن حدوث التوكسوبلازما كاندي في الخيول بنسبة (18.4٪) وفي الإبل (20.6٪) ونسبة إصابة الإناث أكثر من الذكور في كل من الخيول والجمال (21.1 و 20.2٪) على التوالي. كما كشفت نتائجنا أن الأعمار الصغيرة أكثر اصابة من الأعمار الكبيرة وكذلك نسبة الإصابة في كانون الثاني اكثر من الإصابة في شباط في كل من الخيول والجمال.


Article
Study on post-partum uterine involution by Ultrasonography and progesterone profile in local goats in Iraq
دراسة الارتداد الرحمي بعد الولادة بوساطة جهاز الموجات فوق الصوتية ومستوى هورمون البروجسترون لدى الماعز المحلي في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

The study was conducted to investigate and characteriz the time of uterine involution in local goats in Iraq by measuring the uterine diameter, uterine lumen (mm) and monitoring early post-partum ovarian activity as proved by Ultrasonography and progesterone assessment in local goats. 15 goats were submitted to examine from day 3 to 40 after kidding by Ultrasonography. Trans abdominal ultrasound approach was performed from day 3 to 5 after kidding and continued by trans rectal approach to follow up the uterine involution until day 40. Progesterone levels were measured starting from day of parturition, then a weekly measure until day 34 of post-partum period. Progesterone was assayed by Radio immune assay (RIA). The obtained results showed that complete of uterine involution started at day 26 (6.67) % and completed at day 34 post-partum in all does (100%). on the other hand involution of the uterus was completed at day 26, 27, 28, 29, 31, 33 after parturition with a percentage of 6.67%, 13.34%, 33.34%, 40%, 46.67%, 66.67%, 73.34% and 80% respectively. Average uterine lumen (mm) from days 3-7, 8- 14, 15- 21, 22- 28, 29 -35 and 36-40 were 9.02, 5.82, 5.14, 3.51, 2.66, and 2.0 (mm) respectively. Average uterine diameter (mm) was 40.25, 33.9, 31.4, 25.57, 20 .15 and 16.35 at day 3-7, 8- 14, 15-28, 29-35 and 36-40 respectively. Regarding progesterone profile, results indicated that the mean value of the hormone was 0.267±0.005 ng /ml at parturition and the values were 0.320±0.007, 0.414±00.5, 0.536 ±0.013, and 1.945 ±0.129 ng/ ml at day 7, 14, 21 and day 30, respectively. It could be concluded that Ultrasonography image proved to be a valuable and safe tool in monitoring uterine involution and measuring of progesterone is a precise biological marker for the detection of resumption of ovarian cyclist during post-partum period. أجريت الدراسة لمعرفة الوقت اللازم لارتداد الرحم في الماعز المحلي بوساطة قياس قطر الرحم والتجويف الرحمي بالمليمتر بوساطة جهاز الموجات فوق الصوتية من اليوم الثالث إلى اليوم 40 بعد الولادة ومتابعة النشاط المبيضي بعد الولادة بواسطة قياس مستوى البروجستيرون في يوم الولادة ثم أسبوعيا لغاية اليوم 30 بعد الولادة. اشتملت الدراسة على 15 معزى خضعت للفحص عن طريق البطن بواسطة جهاز الموجات فوق الصوتية من اليوم الثالث إلى اليوم الخامس بعد الولادة ثم استمر الفحص عن طريق المستقيم لحين اكتمال الارتداد الرحمي. أظهرت نتائج الفحص بوساطة جهاز الموجات فوق الصوتية وبينت اكتمال الارتداد الرحمي بدأ من اليوم 26 وبنسبة %7. 66 في جميع حيوانات الدراسة بنسبة 100% في اليوم 35 بعد الولادة. أشارت النتائج إلى أنّ تركيز البروجستيرون في يوم الولادة بلغ0.267±0.005 و 0.320±0.007 و 0.414±00.5 0.536±0.013 و 1.945 ±0.129 نانوغرام/مل في الايام 7و 14و 21و 30على التوالي. نستنتج من الدراسة امكانية متابعة الارتداد الرحمي بجهاز الموجات فوق الصوتيه وقياس مستوى البروجستيرون في مدة ما بعد الولادة واكتمال ألارتداد الرحمي في اليوم 35 بعد الولادة واعتبار الارتداد الرحمي مكتملاً اعتماداً على بقاء قياس قطر الرحم ثابتاً لعدة قياسات وإن قياس مستوى البروجسترون يعتبر من القياسات المهمة في معرفة ارتداد الرحم بعد الولادة


Article
Influence of best thawing method to reduce microbial load in red meats
تأثير أفضل طريقة لإذابة اللحوم المجمدة في التقليل من الحمل الجرثومي في اللحوم الحمراء

Loading...
Loading...
Abstract

The current study was carried out at the college of veterinary medicine, University of Baghdad, for three months. The main objective of this study was to evaluate the effect of different thawing method of frozen minced red meat to reduce its bacterial load. Four thawing methods were used where the tap water at 18 °C for two hours was used in the first method, while the hot water at 40 °C for 1.5 hours was used in the second method and in the third method the frozen minced meat samples were left at room temperature (28 °C) for two hours, where as in the fourth method the frozen meat samples were stored inside the refrigerator at 4 °C for 20 hours. Data revealed that there were significant differences (P<0.05) in the mean values of total aerobic bacterial counts between the tap water, room temperature and the refrigeration thawing methods and were lower than the standard limits recorded by ICOSQ and were ranged between 4.84 to 6.0 log cfu/gm of meat. On the other hand these data revealed that thawing in hot water had non significantly (P>0.05) the highest counts of total aerobic bacterial counts in comparison to the other mentioned three thawing methods and were ranged from (6.04–7.9) log cfu/gm of meat, which were higher than the standard limits recorded by ICOSQC. In conclusion on the basis of this investigation, it is pointed out that thawing of frozen minced red meat inside the refrigerator for overnight was the best and suitable to get meat with stable microbiological qualityاجريت الدراسة في كلية الطب البيطري - جامعة بغداد، لمدة ثلاثة أشهر، وذلك لاختيار أفضل طريقة لإذابة اللحوم المجمدة والتي تقلل من العد الجرثومي في اللحوم. وقد استعملت في التجربة أربعة طرائق للإذابة وهي طريقة إذابة اللحوم بالماء البارد من الحنفية 18 °م لمدة ساعتان في الطريقة الأولى، وإذابة اللحوم بالماء الحار40 °م لفترة 1.5 ساعة في الطريقة الثانية. وإذابة اللحوم بجوالغرفة 28 °م لمدة ساعتان في الطريقة الثالثة. والطريقة الأخيرة إذابة اللحوم في الثلاجة 4 °م لمدة 20 ساعة. وقد بينت النتائج عدم وجود اختلافات في التأثير مابين الطرائق الثلاثة لإذابة اللحوم (باستعمال الماء البارد وجوالثلاجة وجو الغرفة) في اعداد الجراثيم الكلية وكانت الأعداد أقل من الحدود المسموح بها حيث تراوحت الأعداد مابين لوغارتم 4.84 – 6.0 وحدة تكوين مستعمرة/غم اللحم. اما طريقة الإذابة بالماء الحارفقد كانت غير جيدة من حيث التقليل من أعداد الجراثيم الكلية حيث كانت أعلى من الحدود المسموح بها وأعلى من الطرائق الأخرى وكانت الأعداد تتراوح مابين لوغارتم 6.4 – 7.97 وحدة تكوين مستعمرة/غم لحم. نستنتج من ذلك ان طريقة إذابة اللحم عن طريق حفظها في الثلاجة قد أعطت نتائج جيدة من حيث أعداد الجراثيم.


Article
Hepatotoxic effect of chronic exposure of Tacrolimus in male Albino rats
التأثيرات السمية الكبدية للتعرض المزمن لعقار التاكروليمس في ذكور الجرذان المهقاء

Loading...
Loading...
Abstract

This study was carried out to investigate the hepatotoxicity of chronic adminstration of an immunosuppressant Tacrolimus in male albino rats. Thirty male albino rats were randomly divided into 3 equal groups, the first one (T1) recieved therapeutic dose (70µg/kg.BW) of Tacrolimus. The second group (T2) recieved double dose (140 µg/kg.BW) of Tacrolimus, while the third group recieved distilled water for the same period and considered as control (C). Alanine aminotransferase, Aspartate aminotransferases, Alkaline Phosphatase, serum potassium and serum calcium showed significant increase in both treated groups T1 and T2 as compared with control, proportional to the dose of Tacrolimus. There were histopathological changes seen in liver at the end of exposure manifested by necrosis, hemorrhage, hyperplasia and fibrosis.It can be concluded that Tacrolimus has hepatotoxic effects when used for a long period أجريت هذه الدراسة لتقييم السمية الكبدية بعد التعرض المزمن للمثبط المناعي عقار التاكروليمس في ثلاثين من ذكور الجرذان المهقاء من خلال قياس انزيمات أذى الكبد (الانين امينوترانفيريز والاسبارتيت امينوترانسفيريز والالكلاين فوسفتيز) وبعض الكهارل (الكالسيوم والبوتاسيوم) والتغيرات النسجية المرضية للكبد. قُسِمت الجرذان على ثلاث مجاميع متساوية حيث جرعت فمويا بالعقار المذكور، المجموعة الأولى جرعت بجرعة علاجية من العقار 70 مايكروغرام لكل كيلوغرام من وزن الجسم في حين جرعت المجموعة الثانية بجرعة مضاعفة 140 مايكروغرام لكل كيلوغرام من وزن الجسم، أما المجموعة الثالثة فجرعت بالماء المقطر ولنفس الفترة (90 يوم) كمجموعة سيطرة. أظهرت النتائج زيادة معنوية في نشاط انزيمات الاذى الكبدي (الانين امينوترانفيريز والاسبارتيت امينوترانسفيريز والالكلاين فوسفتيز) وكذلك مستوى الكالسيوم والبوتاسيوم في مصل الدم لكل من مجموعتي المعالجة بالعقار مقارنة بمجموعة السيطرة حيث تناسبت الزيادة طرديا مع جرعة العقار، كما أظهرت نتائج الفحص النسجي المرضي تغيرات واضحة في نسيج الكبد للمجاميع المعالجة بالعقار تمثلت بفرط التنسج، تموت، ضمور ونزف مقارنة بمجموعة السيطرة

Table of content: volume:40 issue:1