جدول المحتويات

مجلة ديالى للعلوم الصرفة

ISSN: 83732222 25189255
الجامعة: جامعة ديالى
الكلية: العلوم
اللغة: English

This journal is Open Access

حول المجلة

مجلة جامعة ديالى للعلوم الصرفة مجلة علمية فصلية تصدر عن كلية العلوم في جامعة ديالى وباللغة وألأنكليزية وتهدف للمساهمة في تطوير المعرفة وذلك بنشر البحوث الأصيلة والمراجعات في مختلف العلوم الصرفة ، بحيث تكون سجلاّ للدراسات في هذين المجالين.

Loading...
معلومات الاتصال

admin@djps.uodiyala.edu.iq
diyalajournal@gmail.com

جدول المحتويات السنة: 2014 المجلد: 10 العدد: 3 - part 1

Article
Morphological and Histological Description of the Tongue in the Frog Rana ridibunda
الوصف المظھري والنسجي للسان في الضفدع الشجیري Rana ridibunda

Loading...
Loading...
الخلاصة

The structure of the lingual epithelium of the frog Rana ridibunda contains two types of papillae which are belived to function in gustation and in the secretion of salivary fluid. Filiform papillae are compactly distributed over nearly the entire dorsal surface of the tongue, and fungiform papillae are scattered a monge the filiform papillae.The each types of papillae are covered with pseudo stratified columnar epithelial tissue with goblet cells and a few ciliated cells. The venteral surface of the tongue is lined by a simple epithelial with the presence of goblet cells and no papillary surface. The connective tissue of the lamina propria contained large number of glandular structure, deeply there are bundles of skeletal muscle fibers and the cartilaginous or bone skeleton are abesent in the tongue. The purpose of this study was to clarify the morphological and histological structure of the lingual epithelium of Rana ridibunada.تحوي ظهارة اللسان في الضفدع الشجيري جنس Rana ridibunda نوعين من الحليمات والتي يعتقد ان لها دوراَ مهماَ في الهضم وافراز سائل اللعاب. تنتشر الحليمات الخيطية بشكل كامل على السطح الظهري للسان وتتبعثر بينها الحليمات الفطرية . يغطى كلا النوعين من الحليمات بنسيج ظهاري عمودي مطبق كاذب حاوي على خلايا كأسية والقليل من الخلايا المهدبة في حين يغطى السطح البطني بنسيج ظهاري بسيط حاوي على نسبة كبيرة من الخلايا الكأسية وفاقداَ للحليمات اللسانية. يحوي النسيج الضام للصفيحة الاصيلة على عدد كبير من التراكيب الغدية وتمتد عميقاَ منها حزم من الالياف العضلية الهيكلية ولم يلاحظ وجود اي تراكيب غضروفية او عظمية في اللسان. ان الغرض من الدراسة الحالية هو توضيح التركيب المظهري والنسجي لظهارة اللسان في الضفدع من جنس Rana ridibunda .

الكلمات الدلالية

lingual surface --- lingual papillae --- Rana ridibunda.


Article
Effect of Aqueous Extract of Melia azedarach L. Fruits on the Immature stages of Rhynchophorus ferrugineus (Coleoptera:Curculionidae)
تأثیر المستخلص المائي لثمار نبات السبحبح .Melia azedarach L في الأطوار غیر الكاملة لسوسة النخیل الحمراء (Rhynchophorus ferrugineus (Coleoptera:Curculionidae

Loading...
Loading...
الخلاصة

Effect of aqueous extract of Melia azedarach L. fruits on the Immature stages of the Rhynchophorus ferrugineus under laboratory conditions . Results showed that the 1-2 days old eggs were more affected in comparison with the 3-4 days old eggs. Moreover , the results showed that the Mortality rate of larvae exposed to the different concentrations of the extract increased with increased concentration . Furthermore , the 1 – 2 days old pupae were more affected in comparison with 6 - 7 days old pupae .عند دراسة المستخلص المائي لثمار نبات السبحبح Melia azedarach L. في الأطوار غير الكاملة لسوسة النخيل الحمراء Rhynchophorus ferrugineus تحت الظروف المختبرية ، تبين أن البيض بعمر 1- 2 يوم هو الأكثر تأثرا بالمستخلص المائي لثمار نبات السبحبح من البيض بعمر 3 – 4 يوم . كما بينت النتائج أن نسبة موت اليرقات المعاملة بالمستخلص المائي لثمار نبات السبحبح قد زادت بازدياد التركيز المعرضة له ، وكذلك نسبة تثبيط بزوغ البالغات من هذه اليرقات ، كما وجد أن العذارى بعمر 1 – 2 يوم المعرضة لتراكيز مختلفة من المستخلص المائي لثمار نبات السبحبح كانت أكثر تأثرا من العذارى المعرضة بعمر 6 – 7 يوم .


Article
Morphological Description and Histological Structure of kidney in passer domesticus
الوصف الشكلیائي والتركیب النسجي للكلیة في العصفور المنزلي Passer domesticus

Loading...
Loading...
الخلاصة

The result of the present study showed that the anatomical side in kidney of house sparrow consists of three lobes represented by cranial , middle and caudal lobes . Result of the present study showed that ureter in house sparrow extended at the uentral mid of the middle lope to the end of caudal lobe and appended in colaca ureter extends interiorly in cranial lobe of kidney . The results of the histological study revealed that kidney in house sparrow is differentiated into cortex and medulla . Cortex tissue in house sparrow contains different number of nephrons , each consist of glomerulus , proximal convoluted tubule (PCT) and distal convoluted tubule ( DCT) . The glomeruli distributed randomly within the kidney tissue but they are concentrated clrarly at the rentral surface of kidney . The medulla of house sparrow kidney appears with section of collecting tubule .Results of the histological study in house sparrow showed that the renal tubule lining by single layer of epithelial cells with brush border at its free surface within the (PCT) , while the free surface of (DCT) lack of the brush border .The results of histological showed that they are thin and thick segment of Henle loop . The results of the present study show that the lining of collecting tubules in house sparrow as it in appeared with lining represented by simple epithelium of low columnar to cubical cells .أظهرت نتائج الدراسة الحالية للجانب التشريحي والشكليائي ان الكلية في العصفور المنزلي تتألف من ثلاثة فصوص متمثلة بفص قحفي (Cranial Lobe) يكون كبيراً نسبياً وفص وسطي ( Middle Lobe) صغير وفص ذيلي ( Caudal Lobe) ، أظهرت نتائج الدراسة الحالية أن الحالب ( Ureter ) في العصفور المنزلي يمتد على السطح البطني للكلية بدءاً من منتصف الفص الوسطي وصولاً إلى نهاية الفص الخلفي ليفتح في منطقة المجمع ( Cloaca ) ويمتد الحالب اماماً في عمق الفص الامامي للكلية . اما نتائج الجانب النسجي فقد اشارت الى ان كلية العصفور المنزلي تتألف من منطقة قشرة (Cortex) ومنطقة لب (Medulla) . يحتوي نسيج القشرة في العصفور المنزلي على عدد متباين من الوحدات الكلوية من خلال وجود كبيبات ومقاطع لنبيبات دانية (PCT) وأخرى لنبيبات قاصية (DCT) . تتوزع الكبيبات بشكل عشوائي ضمن نسيج الكلية ويكون تركيزها واضحاً في حافة الجهة البطنية للكلية ، ويتضح ضمن منطقة اللب وجود مقاطع من النبيبات الجامعة . أظهرت نتائج الفحص النسجي أنّ بطانة نبيب الكلية في مواقعه المختلفة تتمثل بصف واحد من الخلايا الظهارية وتكون ذات حافة فرشاتية في سطحها الحر ضمن النبيب الملتوي الداني (PCT) ويخلو السطح الحر للبطانة الظهارية في النبيب الملتوي القاصي (DCT) من الحافة الفرشاتية ، كما أظهر الفحص النسجي وجود مقاطع للقطع النحيفة والقطع السميكة في عروة هنلي . أظهرت نتائج الدراسة الحالية أنّ بطانة النبيبات الجامعة في العصفور المنزلي تتمثل بنسيج ظهاري بسيط مؤلف من خلايا عمودية قصيرة إلى مكعبة .


Article
Study the structure and morphology of the compound (ZnO) 0.8(CuO)0.2 by using nano materials
دراسة التركيب والتشكيل الداخلي للمركب ZnO) 0.8(CuO)0.2) باستخدام مواد نانوية

المؤلفون: Zena Mohammed Ali Abbas زينة محمد علي عباس
الصفحات: 12-18
Loading...
Loading...
الخلاصة

Recent nanotechnological advances suggest that metal oxide nanoparticles (NPs) have been expected to be used in various fields. ZnO ,CuO nano powders have been characterized by X-Ray Diffraction. Was used this nanomaterial to Prepare compacted-materials of (ZnO)x(CuO)1-x, by using powder metallurgy with weight ratio (x=0.8). The particle size calculations were done using XRD Scherer’s formula (46.218 nm). The structure and surface morphology of the compound were examined by means of X-Ray Diffraction and scanning electron microscopic (SEM). XRD is an easy tool to determine the size and the shape of the unit cell for any compound .Composite nanostructures of these two oxides (CuO/ZnO) may pave the way for various new applications. تشير التطورات الأخيرة إن تقنيات النانو واكاسيد المعادن النانوية من المتوقع إن تستخدم بمجالات عديدة. مساحيق النانو لاوكسيد (ZnO) x(CuO)1-x الزنك وأوكسيد النحاس ميزت بواسطة حيود الأشعة السينية . تم استخدام مواد نانو لتحضير المركب .وقد تم حساب حجم الجسيمة باستخدام معادلة شيرر ( 46,218 نانو متر) .(x=0.8) بواسطة تقنية تعدين المساحيق بنسب تم فحص التركيب والتشكيل الخارجي للمركب بواسطة جهاز حيود الأشعة السينية والمجهر الالكتروني الماسح . مركبات النانو لهذه الاكاسيد ( اوكسيد الزنك واوكسيد النحاس) قد تمهد الطريق لمختلف التطبيقات الجديدة .


Article
Effect of Thickness on Optical Dispersion of SnO2 Thin Films
تأثیر السُمك على عامل التشتت البصري لاغشیة اوكسید القصدیر الرقیقة

Loading...
Loading...
الخلاصة

Highly conducting and transparent SnO2 thin films have been prepared by a simple and low-cost spray pyrolysis technique on glass substrates. The optical properties and dispersion parameters of tin oxide have been studied as a function of film thickness. The changes in dispersion parameters and Urbach tails were investigated. The optical energy gap Eg decreased with increasing film thicknesses from 200 to 350nm ,and this can be attributed to the increase in the density of localized states and cause an expanding in the Urbach tail and consequently decrease the energy gap from 3.60 eV to 3.49 eV. The single-oscillator parameter has been reported.حُضرت اغشية اوكسيد القصدير ذات التوصيلية العالية والشفافة بطريقة التحلل الكيميائي الحراري وهي طريقة بسيطة وواطئة الكلفة . دُرس تأثير سُمك اغشية اوكسيد القصدير على الخصائص البصرية وعوامل التشتت وقد لوحظ وجود تغير في عامل التشتت وذيول اورباخ ، اذ ان فجوة الطاقة البصرية تقل بزيادة سُمك الغشاء من 200nm الى350nm . ان زيادة المستويات الموضعية تؤدي الى توسع في ذيول اورباخ وبالتالي تقل فجوة الطاقة من 3.60eV الى 3.49eV .


Article
Optimum conditions for asparaginase production by Serratia marcescens S10-1
تعیین الظروف المثلى لانتاج الاسباراجینیز من بكتریا 1-Serratia marcescens S10

Loading...
Loading...
الخلاصة

Optimum conditions for asparaginase production by Serratia marcescens S10-1 was studied. Results showed that there was an overproduction obtained includes supplimentation of the production medium with 3% maltose (as a sole source for carbon and energy) , and 2% pepton (as a nitrogen source) , and a mixture of phosphate source 0f: K2HPO4 and KH2PO4 in a ratio of (1 : 1) in a concentration of 0.2 % , pH of the production medium was adjusted to pH 7.5 , inoculated with inoculum size of 2.2 × 108 CFU / ml and incubated at 37 °c for 24 hours in shaker incubater at 150 rpm . Under these conditions enzyme specific activity of asparaginase produced by S. marcescens S10-1 mutant was reached 57.34 U/ mg.درست الظروف المثلى لانتاج انزيم الاسباراجينيز بوساطة بكتريا Serratia marcescens S10-1 في وسط انتاج الاسباراجينيز. وقد اشارت النتائج الى ان اقصى انتاج للانزيم قد تم الوصول اليه بتدعيم وسط الانتاج بالمالتوز مصدرا وحيدا للكاربون والطاقة بتركيز 3% , والببتون مصدرا نايتروجينيا بتركيز 2% , ومزيج فوسفات البوتاسيوم ثنائية الهيدروجين وفوسفات الهيدروجين ثنائية البوتاسيوم بنسبة (1:1) وبرقم هيدروجيني أولي لوسط التخمر مقداره pH7.5 , وتلقيح وسط الانتاج بعدد حي من الخلايا البكتيرية النشطة مقداره 810×2.2 خلية/مل , ثم الحضن بدرجة 37 م لمدة 24 ساعة. اذ بلغت قيمة الفعالية النوعية لانزيم الاسباراجينيز الخام المنتج في رائق المزرعة البكتيرية تحت هذه الضروف 49.2 وحدة/ملغرام بروتين.


Article
Preparation and Characterization of Amino Acetylene Derivative by Mannich Reaction
تحضیر وتشخیص مشتق امیني استلیني بتفاعل مانخ

Loading...
Loading...
الخلاصة

A short procedure for preparation of {4-[17-(1,5-Dimethyl-hexyl)-10,13-dimethylhexadecahydro-cyclopenta[a]phenanthren-3-yloxy] –but -2-ynylamino}-acetaldehyde)(3) from reaction of terminal acetylene with N-(diphenylmethylene) glycinates (2) is described. The reaction of terminal acetylene with compound (2) promoted by amino acid gave the dehydroamino acids containing secondary amine in good yield with aldehyde in presence of CuCl via microwave technique according to Mannich reaction .The compound(2) was prepared by refluxing cholesterol with propargyl bromide in dilute ethanolic potassium hydroxide solution at 70 oC .All compounds were characterized by means of their FT.IR spectra data and melting points.تم في هذا البحث تحضير مشتق اميني استليني بطريقة مختصرة جدا حيث ان المركب الناتج هو ( 4-17 تنائي مثيل سداسي – 10 – 13- ثنائي مثيل سداسي عشر – خماسي الحلقة فينانثرولين )(3), الذي حضر بتفاعل مركب الاستلين الطرفي المحضر مع الكولسترول (مركب حيوي) مع الكلايسين (حامض اميني) وذلك بتفاعل مانخ . وقد تم اولا تحضير المركب الاستليني الطرفي بتفاعل الكولسترول من موقع مجموعة الهيدروكسيل مع بروميد البروبارجيل لتكوين مركب ايثري، وذلك بتصعيد الكولسترول بوجود هيدروكسيد البوتاسيوم الكحولي في 70 مْ ، ثم تم تفاعل المركب الاستليني الطرفي مع الكلايسين بميكانيكية SN2 بتفاعل مانخ بتقنية المايكروويف . تم تشخيص المركبات بطيف الاشعة تحت الحمراء ونقاط الانصهار حيث جاءت جميع النتائج لهذه الدراسة مطابقة للجانب النظري مؤكدة صحة التفاعلات والتحضير.


Article
Study some Immunological paramrters in some infected patients with typhoid fever in diaylia governorate
تقییم بعض الواسمات المناعیة لبعض الاشخاص المصابین بحمى التیفؤید في محافظة دیالى

Loading...
Loading...
الخلاصة

The study aimed to evaluate some immunoglobulins for some infected patients with typhoid fever, in Diyala governorate. In which 74 blood samples were collected from patients with typhoid fever as well as (40) sample collected from apparently healthy individuals has been accredited as a control group and the study, has continued during the period between September 2012 and up to May of 2013. From 74 sample the results of the study had showed that of the total (74) sample that there is a rise in the proportion of the level three immunoglobulin (IgG, IgM,IgA) for patients compared to control the mean of the (IgG)was (1743 .228 mg / dl) in patients group compared to control (1093.120 mg/dl) and The mean of IgM was (212.605mg/dl) in patients group compared to control(147.640 mg/d ) and the mean of IgA was (276.259 mg / dl) in the patients group compared to the control group (142.118mg/dl) . Also the Study aimed to Measure the complement factors (C3,C4) by using the single radial immunoassay diffusion method in patients with typhoid fever where the results of the study a high level of C3 in a group of patients was increase (109.019 mg / dl) compared to control group ( 108.475mg / dl), and this is an evidence the innate immune response in patients represented by the complement system were stimulated in patient group. and, results of the study also showed a low level of complement (C4) in a group of patients and at a rate (31.627mg/dl) compared to the control group (34.715mg/dl) this is an evidence that the patient immunity had affected in response to infection. From the above , the results of the study had revealed that both the Humoral immunity (IgG,IgM,igA) and Innate immunity were effected in patients with typhoid feverهدفت الدراسة تقييم بعض الواسمات المناعية لبعض المرضى المصابين بحمى التيفؤيد في محافظة ديالى.. تم جمع 74) ) عينة دم من المرضى المصابين بحمى التيفؤيد وكذلك تم جمع (40) عينة لاشخاص اصحاء ظاهريا تم اعتمادهم كمجموعة سيطرة , وقد استمرت الدراسة خلال الفترة المحصورة مابين شهر أيلول عام 2012 ولغاية شهر ايار من عام 2013 .اذ بينت نتائج الدراسة ان هناك ارتفاعا معنويا في نسب الكلوبيولينات المناعية الثلاثة بالنسبة للمرضى مقارنة بالأصحاء وكانت نسبة ال (IgG)1743 .228 mg/dl ) ) في مجموعة المرضى مقارنة بمجموعة السيطرة (1093.120 mg/dl) وكانت نسبة IgM (212.605mg/dl) بالنسبة لمجموعة المرضى مقارنة بمجموعة السيطرة (147.640 mg/dl) ونسبة IgA (276.259 mg/dl) في مجموعة المرضى مقارنة بمجموعة السيطرة (142.118mg/dl ). كذلك استهدفت الدراسة قياس عوامل المتمم الثالث والرابع باستخدام طريقة الانتشار المناعي في المرضى المصابين بحمى التيفؤيد اذ بينت نتائج الدراسة ارتفاعا في مستوى المتمم الثالث ( (C3في مجموعة المرضى وبمعدل (109.019 mg/dl) مقارنة بمجموعة السيطرة ) 108.475mg/dl ) وهذا دليل على تحفيز الاستجابة المناعية المتأصلة للمرضى المتمثلة بنظام المتمم , كما بينت نتائج الدراسة انخفاضا في مستوى المتمم الرابع ( (C4في مجموعة المرضى وبمعدل 31.627mg/dl)) مقارنة بمجموعة السيطرة (34.715mg/dl) وهذا دليل على تاثر مناعة المريض استجابة للإصابة. مما تقدم فان نتائج الدراسة أثبتت تاثر المناعية الخلطية (IgG,IgM.IgA) والمناعة المتاصلة ( C3,C4) نتيجة الاصابة.


Article
Optical properties of polyvinyl alcohol (PVA) films doped with CoCH3COOH salt
الخصائص البصریة لأغشیة بولي فنایل الكحول المشوبة بملح خلات الكوبلت

Loading...
Loading...
الخلاصة

The optical characteristics of polyvinyl alcohol (PVA) films doped with different concentrations (0, 1, 3, 5, 7 and 10 wt%) of CoCH3COOH salt powder were studied. The optical transmittance (T%) in the wavelength range (190-1100) nm of films deposited by using solvent casting method was measured. The results show indirect allowed transitions, and the optical band gap of the films decreases with increasing CoCH3COOH content. Optical parameters such as absorption coefficient, refractive index, extinction coefficient and the real and imaginary parts of the dielectric constant of the films were calculated as a function of doping .تم في هذا البحث دراسة الخصائص البصرية لأغشية بولي فنايل الكحول (PVA) المشوبة بتراكيز مختلفة(0, 1, 3, 5, 7 and 10 wt%) من مسحوق ملح خلات الكوبلتCoCH3COOH . قيست النفاذية البصرية (T%) بمدى الأطوال الموجية nm(1100-190) للأغشية المرسبة بطريقة الصب. أظهرت النتائج انتقالات غير مباشرة مسموحة وان فجوة الطاقة البصرية للأغشية قد قلت بزيادة تركيز خلات الكوبالت. المعلمات البصرية مثل معامل الامتصاص، معامل الانكسار، معامل الخمود، ثابت العزل بجزئيه الحقيقي والخيالي قد حسبت كدالة للاشابة.


Article
Investigating of the core antigen of the virus (Core IgM, Core IgG ) to patients with viral hepatitis B
التحري عن أضداد لب الفیروس (Core IgM, Core IgG ) لمرضى التھاب الكبد الفیروسي البائي

Loading...
Loading...
الخلاصة

Viral hepatitis is the most common epidemic disease worldwide . It is one of the serious health problems which spreading all over the world ,especially in the developing countries such as Iraq. Viral hepatitis including the five main types symbolized with (A,B,C,D, and E ) according to their discovering dates . Moreover , there are other two types such as G and F ,both are less important and no more detailed information about their effects on human health.The study samples included 103 individuals infected with viral hepatitis B, and the control group was 40 uninfected individuals. The samples were collected during December 15 – August 15 from different medical sites (National Center for Blood Transfusion, Hospitals AL-Shaheed Ghazi AL -Hariri and Baghdad Teaching Hospital ) all located in Baghdad ,Iraq .The ages of sample individuals were varying (20-60) years. Regarding the spread of viral core (core-IgG) of viral hepatitis B, the results showed that 54 individuals (52.4%) were positive indicating past infection whereas . the( core-IgM) test showed that 29 individuals (28.2%) were indicating recent or continuing infecation.يتميز التهاب الكبد الفيروسي بقابليته الوبائية على إصابة العديد من أفراد المجتمع وهو احد المشاكل الصحية في جميع أنحاء العالم ولاسيما الدول النامية ويقصد بمصطلح التهاب الكبد الفيروسي الأنواع الخمسة الرئيسة والمسماة حسب اكتشافها (A,B,C,D,E) فضلاً عن النوعين الآخرين G وهو اقل أهمية وF المكتشف حديثاً والذي لا يعرف مدى تأثيره في الإنسان, شملت الدراسة على( 103) شخص مصاب بالتهاب الكبد الفيروسي ب و(40) شخص غير مصابين (مجموعة سيطرة ) من عدة مستشفيات تضمنت (المركز الوطني لنقل الدم , مستشفى الشهيد غازي الحريري و مستشفى بغداد التعليمي ) في محافظة بغداد للفترة الممتدة من منتصف شهر آب 15/8/2012 ولغاية منتصف شهر كانون الأول15/12/2012 وبأعمار متفاوتة ضمن مدى عمري يتراوح بين (20-60) سنة. سجلت الدراسة انتشار أضداد لب الفيروس (IgG Core-) لدى المرضى المصابين بالتهاب الكبد الفيروسي البائي وأظهرت 54 (52.4%) شخص موجبين دالاً على وجود إصابة قديمة بينما أظهر الكشف عن أضداد لب الفيروس (Core- IgM) وجود 29 (28.2%) شخص موجبين دالاً على وجود إصابة حديثة .


Article
ANTIBACTERIAL ACTIVITY OF GARLIC EXTRACT ON BACTERIA ISOLATED FROM TEETH
تأثیر مستخلص الثوم كمضاد للبكتریا المعزولة من الأسنان

Loading...
Loading...
الخلاصة

Background: Allium vegetables, particularly garlic (Allium sativm) have been used for centuries to combat infectious diseases. It exhibits a broad antibiotic spectrum against many types of bacteria, and can be used for formulation of newer broad spectrum antibacterial substances. Objective: This study aimed to explore the antimicrobial activity of aqueous garlic extract on different types of bacteria which cause mouth sore and dental caries. Methods: The study was carried out in College of Medicine / University of Diyala. A total of 200 teeth swabs were collected from students of the college. The isolated bacteria were identified according to standard bacteriological methods and their susceptibility to different antibiotics was tested according to Kirby-Bauer method. Antimicrobial activity of different concentration of aqueous garlic extract was measured by MBC (Minimal Bactericidal Concentration) according to agar-dilution method. The results: Our study revealed that 187 (93.5%) were Streptococcus mutans (S.. mutans), and 144 (72%) were Staphylococcus aureus (S. aureus). The aqueous garlic extract was effective as antibacterial agent against S. aureus and S. mutans which were resistant to different antimicrobial agents. The averages of MBCs of extract against S. aureus and S. mutans were 2 mg/mL and 4 mg/mL respectively. Conclusion: Garlic extract has antibacterial activity in low concentration on S. aureus and S.mutans. Garlic extract is safe and inexpensive remedy that can be used as a better alternative especially in developing countries. استخدم الثوم ومنذ عدة قرون لمكافحة الأمراض المعدية إذ يمتلك طيفاً واسعاً ضد أنواع عديدة من البكتيريا، ويمكن استخدامه لإنتاج مضادات بكتيرية جديدة. هدفت هذه الدراسة إلى الكشف عن تأثير مستخلص الثوم المائي المضاد للبكتريا على أنواع مختلفة من البكتريا المسببة لتسوس الأسنان والتهاب الفم. وقد أجريت الدراسة في كلية الطب / جامعة ديالى حيث تم جمع 200 مسحة من أسنان طلبة الكلية، و وشخصت البكتريا المعزولة وفقاً للمعايير البكتريولوجية القياسية . ثم اختبرت حساسيتها للمضادات الحيوية المختلفة حسب طريقة كيربي باور. كما قيست فعالية تراكيز مختلفة من مستخلص الثوم المائي المضادة للبكتريا عن طريق حساب التركيز القاتل الأدنى (MBC) وفقاً لطريقة تخفيف الأكار. أظهرت النتائج أن 187 عزلة (93.5٪) كانت تعود لبكتريا mutans S. ، و 144 (72٪) كانتS. aureus . ووجد أن مستخلص الثوم المائي كان فعالا ضدS. aureus و S. mutans المقاومة لمختلف أنواع المضادات الميكروبية. كان معدل التركيز القاتل الأدنى MBC للمستخلص ضد بكتريا S. aureus و S. mutans. 2 ملغم/ مل و 4 ملغم/ مل على التوالي. ويمكن أن نخلص إلى أن مستخلص الثوم كان له تأثيراً فعالاً كمضاد بكتيري كما إنه علاج أمن وغير مكلف ويمكن استخدامه كبديل أفضل وخاصة في البلدان النامية.


Article
Studying the Activity of Renin Enzyme and Some Biochemical Variables of Patients With Chronic Renal Failure at Ramadi Educational Hospital
دراسة مستوى فعالیة أنزیم الرنین وبعض المتغیرات الكیموحیویة للمرضى المصابین بالعجز الكلوي المزمن في مستشفى الرمادي التعلیمي

Loading...
Loading...
الخلاصة

The present paper studies the activity of Renin enzyme and some biochemical variables in the serum and urine of (70) individuals with Chronic Renal Failure (37 males and 33 females) at Ramadi Educational Hospital of ages ranging between (8-80) years ,and (20) (10 males and 10 females ) healthy individuals as the control group for the period from the 1st of Nov.,2011 to the 15th of Mar.,2012. Results have shown a significant increase in the levels of Renin enzyme (72.78 ± 51.88) pg/ml, Potassium ion (5.01 ± 1.16)mmol/l, Systolic.B. Pressure (143.42 ± 25.70)mm/Hg for the patient group compared to the control group which were(18.15 ± 9.39) pg/ml, (4.20 ± 0.35)mmol/l , (122.77 ± 6.23)mm/Hg at (P0.05),respectively. Also ,there has been a significant decrease in the Glomerular Filtration Rate (GFR) (7.01 ± 5.372)ml/min in the urine ,the level of Sodium ion (132.58 ± 5.89) mmol/l , Calcium ion(7.73 ± 0.81)mmol/l, total protein level (6.16 ± 0.65) gm/cm3 , albumin level (3.65 ± 0.56) gm/cm3 , hemoglobin in blood(9.19 ± 1.86) gm/cm3 , the percentage of pack cell volume (28.5 ± 5.75) % in blood serum of the patient group compared to the control group which were (112.99 ± 17.24) ml/min , (140.75 ± 1.64) mmol/l,(9.35 ± 0.39) mmol/l ,(7.50 ± 0.31) gm/cm3 ,(4.66 ± 0.28) gm/cm3 ,(13.28 ±0.80) gm/cm3, (41.27 ± 2.46) % at (P0.05) ,respectively .There has been no significant difference in Chloride in level (103.77 ± 6.03) mmol/l and Gobulin (2.60 ± 0.50) gm/cm3 in the blood serum and the level of Diastolic B Pressure (82.28 ± 15.36) mm/Hg for the patient group in comparison with control group which were (101.38 ± 2.30) mmol/l,(2.65 ± 0.48) gm/cm3 ,(82.50 ±5.49)mm/Hg ,respectively.تضمن البحث دراسة فعالية أنزيم الرنين وبعض المتغيرات الكيموحيوية في مصل وإدرار(70) شخصاً مصاباً بالعجز الكلوي المزمن من كلا الجنسين (37) ذكر و (33) أنثى في مستشفى الرمادي التعليمي تراوحت أعمارهم بين (8-80) سنة و(20) من الأشخاص الأصحاء (10) ذكر و(10) أنثى كمجموعة سيطرة للمقارنة للفترة من 1-11-2011 ولغاية 15-3-2012.أظهرت النتائج ارتفاع معنوي في مستوى كل من فعالية إنزيم الرنين (51.88 ± 72.78) بيكوغرام/مل ومستوى كرياتنين مصل الدم (7.64±3.57) ملغم /سم3 وتركيز ايون البوتاسيوم (1.16±5.01) ملي مول /لتر ومستوى ضغط الدم الانقباضي (143.42±25.70) ملم/زئبق لمجموعة المرضى مقارنة مع مجموعة السيطرة (18.15±9.39) بيكوغرام/مل (0.88±0.07) ملغم /سم3 (4.20±0.35) ملي مول/لتر (122.77±6.23)ملم/زئبق عند مستوى احتمالية(P0.05) على التوالي. وأظهرت انخفاض معنوي في مستوى كرياتنين (1538.55±208.3)ملغم/يوم و معدل الترشيح الكبيبي (±5.372 7.01) مل/دقيقة في الإدرار ومستوى ايون الصوديوم (132.58±5.89) ملي مول/لتر وايون الكالسيوم (7.73 ± 0.81) ملي مول/لتر ومستوى البروتين الكلي(6.16 ± 0.65) غم /سم3 ومستوى الألبومين (3.60 ± 0.56)غم/سم3 وتركيز هيموكلوبين الدم(9.19 ± 1.86) غم /سم3 والنسبة المئوية لحجم الخلايا المتراصة (28.5 ± 5.75) % في مصل الدم والمساحة السطحية للجسم ( (1.67±0.31 م2 لمجموعة المرضى مقارنة مع مجموعة السيطرة (1538.55±208.3) ملغم/يوم (112.99 ± 17.24) مل/دقيقة و (140.75 ± 1.64) ملي مول/لتر و(9.35 ± 0.39) ملي مول/لتر و (7.50 ± 0.31) غم /سم3 و(4.66 ± 0.28) غم/سم3 و(13.28 ± 0.80) غم /سم3 و (41.27 ± 2.46)% (1.85 ± 0.17) م2 عند مستوى احتمالية(P  0.05) على التوالي , ولم يكن هناك أي فرق معنوي في مستوى ايون الكلورايد (103.77 ± 6.03) ملي مول/لتر ومستوى الكلوبيولين (2.60 ± 0.50) غم /سم3 في مصل الدم ومستوى ضغط الدم الانبساطي (82.28 ± 15.36) ملم/زئبق و حجم الادرار (1165.8±768.01)مل /24ساعة لمجموعة المرضى مقارنة مع مجموعة السيطرة (101.38±2.30) ملي مول/لتر و (2.65±0.48) غم /سم3 و (82.50 ± 5.49)ملم/زئبق ( 1224.44 ± 195.5 ) مل /24ساعة على التوالي.


Article
Influence of the polymer mold on the laser absorption and fluorescence spectra of Rhodamines Dyes
تأثیر القالب البولیمري على الامتصاص اللیزري وأطیاف الفلورة لصبغات الرودامینات

Loading...
Loading...
الخلاصة

This research includes influence of polymer mold of the absorption spectra and fluorescence of Rhodamine B and Rhodamine 6G in the different melts for example chloroform, methanol and dimethyl sulphoxides in the different concentrations (10-4 -10-6) mole/liter. The results show that intensity and wave length at top of absorption spectra and fluorescence for dye solutions of two dyes; Rhodamine B and Rhodamine 6G ,should be depend on the increasing polymer size ratio adding ,measure the spectra characters and Photophysical Properties for dyes solutions in the polymer molds (PMMA) ,so results show of this research that absorption spectra and fluorescence for this solutions (dyes solutions) shift towards short waves lengths (high energies) more than liquids solutions for dyes ,also the intensity of absorption spectra and fluorescence increasing, and mixing Dye solution concentration with polymer which appear active effect for polymer which increasing of efficiency of the absorption spectra and fluorescence of Rhodamine B and Rhodamine 6G.تضمن هذا البحث تاثير القالب البوليمري على اطياف الامتصاص والفلورة الضوئية لصبغتي رودامين B ورودامين 6G في مذيبات مختلفة مثل الكلوفوروم ،الميثانول وثنائي مثيل اوكسيد الكبريت وبتراكيز مختلفة (10-6-10-4) مول/لتر. وقد بينت النتائج بان الشدة والطول الموجي لقمة اطياف الامتصاص والفلورة للمحاليل الصلدة لصبغتي الرودامين B ورودامين 6G فيعتمدان على زيادة نسبة البوليمر الحجمية المضافة وقياس الخصائص الطيفية والصفات الفيزياوية الضوئية لمحاليل الصبغة الصلدة في قوالب البوليمر (PMMA) ،كذلك بينت النتائج لهذا البحث بأن اطياف الامتصاص والفلورة لهذه المحاليل (محاليل الصبغة) تزاح باتجاه الاطوال الموجية القصيرة (الطاقات العالية) اكثر من تلك للمحاليل السائلة للصبغات ،كما ان شدة اطياف الامتصاص والفلورة تزداد ايضا ،وعند مزج محلول الصبغة المركز مع البوليمر يظهر التاثير الفعال للبوليمر حيث يزيد من الكفاءه على اطياف الامتصاص والفلورة اللليزري لصبغتي رودامين B ورودامين 6G .


Article
Purification and characterization of exoinulinase from Pseudomonas putida isolated from agricultural waste materials
تنقیة وتوصیف الانیولینیز الخارجي من بكتریا Pseudomonas putida المعزولة من بقایا المواد الزراعية

Loading...
Loading...
الخلاصة

Inulinase(2,1-b-D-fructano -hydrolases EC 3.2.1.7) is an enzyme catalyzing the hydrolysis of inulin into fructose and oligosaccharides, which are widely used as food additives. In this study we report inulinase from Pseudomonas putida, as in the past decade there isn't any report on inulinase from this bacteria, especially purification and characterization of this enzyme. Pseudomonas putida wh2 gave the highest production level of inulinase, which purified to homogeneity by ammonium sulphate percipitation, gel filtration and ion-exchange chromatography with 109.1 fold of purification. The purified enzyme is a single peptide with approximate molecular mass of 72 kDa as assessed by SDS-PAGE. The enzyme is optimally active at 55 ̊c and pH 5, however it still possesses more than 70% of the maximal activity at pH ranging from 4.5 to 7.0, and it is stable at temperature up to 50 ̊c. TLC analysis of end product (enzyme) revealed that inulinase hydrolyzed inulin with a large amount of monosaccharides (fructose) and a trace amount of oligosaccharides, indicating that the purified inulinase had a high exoinulinase activity.الانيولينيز(2,1-b-D-fructano -hydrolases EC 3.2.1.7) انزيم يحفز تحلل الانيولين الى فركتوز وسكريات قليلة الوحدات التي تستخدم بشكل واسع كمضافات غذائية. في هذه الدراسة تم الحصول على الانيولينيز من Pseudomonas putida حيث لم يكن هناك في العقد الماضي اي دراسة عن هذا الانزيم من هذه البكتريا، خاصة تنقية وتوصيف هذا الانزيم. اعطت Pseudomonas putida wh2 اعلى مستوى انتاج للانيولينيز، الذي تمت تنقيته بواسطة الترسيب بكبريتات الامونيوم، كروماتوغرافي الترشيح الهلامي والتبادل الايوني بعدد مرات تنقية تعادل .109.1الانزيم المنقى هو ببتيد مفرد بوزن جزيئي يقارب 72 كيلو دالتون وفقا لما ظهر في تقنية SDS-PAGE . كانت الفعالية المثلى للانزيم بدرجة 55 ̊م ورقم هيدروجيني 5 ، فضلا عن ذلك امتلك الانزيم اكثر من 70% من فعاليته القصوى عند مدى من الرقم الهيدروجيني يتراوح بين 4.5-7.0، كما انه كان مستقرا بدرجة حرارة تصل الى50 ̊م. اظهر تحليل كروماتوغرافيا الورقة TLCللمنتج النهائي(الانزيم) انه يحلل الانيولين منتجا كميات كبيرة من السكريات الاحادية (الفركتوز) وكميات ضئيلة من السكريات قليلة الوحدات، مشيرا بذلك ان الانيولينيز المنقى يمتلك فعالية تحليلية خارجية عالية.

الكلمات الدلالية

Purification --- Inulinase --- Pseudomonas putida --- agricultural waste.


Article
Possibility of transmission the character of antibiotics resistance and heavy metals by conjugation genetic process in klebsiella pneumonia
إمكانیة إنتقال صفة مقاومة المضادات الحیویة والمعادن الثقیلة بعملیة الإقتران الوراثي في بكتریا Klebsiella pneumonia

Loading...
Loading...
الخلاصة

The total 22 isolate of K. pneumoniae which isolated from different infected cases has been active through their growth on the Brain Heart Infusion Broth Media, and then the processes of detection for bacterial producing to the Beta lactamase was done. 19 isolate (86.4%) showed ability to produce β-Lactamase enzyme , also have the ability to produce the Extendended spectrum β-Lactamase enzyme by using Disc Approximation , where was 9 isolates (40.9%), testing has been its ability to produce enzymes Metalloβ-Lactamase and using the Imp-EDTA combination disc as managed 12 isolates (54.5%) production of the enzyme. All isolates showed pattern of multiple drug resistance towards 16 anti biotics , as were all isolates (100%) were resistance to antibiotics Ampicillin , Carbencillin , and Pipracillin, while most of the isolates were sensitive to Imipenem and chloramphenicol, and varied resistance ratio for the rest of antibiotics. Detection tolerate of bacteria to different concentrations of heavy metals and that their growing them on media containing different concentrations (3, 1.5, 0.03, 0.03 and 1.5) mmol. of metals (copper, cobalt, mercury, silver, and zinc) respectively where the highest concentration tolerance the bacteria to copper(3) mmol. , and the lowest concentration tolerance to metallic mercury and silver (0.01) In the current study was conducted the bacterial conjugation for a group of bacterial isolates that have shown high resistance to antibiotics and heavy metals as well as the production of enzymes β-Lactamase with the standard strain E.coliMM294, and the Isolates were unable to achieve the conjugation in the liquid media or solid agar by Seldeen method, while 18 isolates which contain plasmids were able to achieve conjugation (100%) on solid agar by Miller method where depended on heavy growth and direct contact between the donor and recipient strains . The current study found by investigation the plasmid profile for conjugated cells that the most of the plasmids had transferred from donor strain which represent by the isolates under study to standard strain , where 15 trans conjugated isolates (83.3%) from 18 isolate can produce β-Lactamase enzyme , while 9 trans conjugated isolate (50%) can produce extended spectrum β-Lactamase enzyme , and 10 trans conjugated isolate 55.6)%) can produce Metallo β-Lactamase enzyme , in addition to the multi drug resistance and the heavy metal tolerance were transferred to the trans conjugated cells , a condition implying that they are plasmid mediated.نُشطت 22 عزلة لبكتريا K.pneumoniae المعزولة سابقا من أصابات مرضية مختلفة (ألتهابات مجاري بولية , حروق , جروح , قشع) وذلك بتنميتها على وسط Brain Heart Infusion Broth ثم أجريت عملية الكشف عن إنتاج البكتريا لأنزيمات البيتالاكتاميز β-Lactamase . أظهرت نتائج هذه الدراسة ان 19 عزلة (86.4%) لهاالقابلية على إنتاج أنزيمات البيتا لاكتاميز، و كان 9 عزلات لها القابلية على انتاج انزيمات البيتالاكتاميز الواسعة الطيف و بنسبة (40.9%) ,وكانت 12 عزلة (54.5%) قادرة على انتاج انزيمات البيتالاكتاميز المعدنية. اختبرت حساسية العزلات نمط المقاومة المتعددة تجاه 16 مضاداً حيوياً، وكانت جميع العزلات وبنسبة 100% مقاومة لمضادات الامبسيلين، و الكاربنسيلين، والببراسيلين، في حين كانت معظم العزلات حساسة لمضادي الاميبينيم والكلورامفينيكول، وتفاوتت نسبة المقاومة لباقي المضادات . تم تحديد تحمل البكتريا لتراكيز مختلفة من المعادن الثقيلة وذلك بتنميتها على أوساط تحتوي على تراكيز مختلفة ( 3 ، 1.5 ، 0.03 ، 0.03 و 1.5 ) ملي مول من معادن (النحاس، الكوبلت، الزئبق، الفضة، والزنك) على التوالي حيث كان أعلى تركيز تحملته البكتريا لمعدن النحاس (3) ملي مول، وأقل تركيز تحملته كان لمعدني الزئبق والفضة (0.01) ملي مول. تم إجراء عملية الأقتران البكتيري Conjugation لمجموعة من العزلات التي أبدت مقاومة عالية للمضادات الحيوية والمعادن الثقيلة فضلاً عن إنتاجها لأنزيمات البيتا لاكتاميز مع السلالة القياسية E.coliMM294 ولم تستطع العزلات تحقيق الأقتران في الوسط السائل والوسط الصلب ، بينما أستطاعت جميع العزلات الحاوية على بلازميدات والبالغة 18 عزلة تحقيق الأقتران بنسبة 100% على الوسط الصلب تم التحري عن المحتوى البلازميدي للخلايا الأقترانية ووجد أن اغلب البلازميدات كانت قد أنتقلت من السلالة الواهبة الى السلالة المستقبلة وقد أستطاعت 15 عزلة إقترانية (83.3%) من 18 عزلة إقترانية من إنتاج أنزيم البيتا لاكتاميز، وأستطاعت 9 عزلات إقترانية (50%) من إنتاج أنزيمات البيتا لاكتاميز الواسعة الطيف، وتمكنت 10 عزلات إقترانية 55.6)%) من إنتاج أنزيمات البيتالاكتاميزالمعدنية، فضلاً عن ذلك قد أنتقلت مقاومة مشتركة لاكثر من مضاد حيوي ومعدن ثقيل للخلايا الاقترانية مما يدل على ان هذه الصفات محمولة بلازميديا.


Article
Removal efficiency of copper (II) from aqueous solutions using Iraqi palm tree leaves
كفاءة ازالة النحاس الثنائي من المحالیل المائیة باستخدام سعف النخیل العراقي

Loading...
Loading...
الخلاصة

Iraqi palm tree leaves were used as biosorbent for removal of Cu+2 from aqueous solutions .Different parameters such as pH , biosorbent particle size , biosorbent weigh and shaking time were studied in several batch wise experiments to obtain the optimal conditions for copper removal .Complete copper recovery (100%) was obtained and the maximum biosorption capacity of palm leaves ash (burned in300 Co) was 25 mg/g. at pH 5 . Comparisons of the results obtained by this method with comparable results in the literature were carried out proved the highly efficiency of this inexpensive biosorbent type in the decontamination of water contaminated with copper (which considered as toxic heavy metals) from industrial waste water before released to the river which represents the main source of drinking water .تم في هذا البحث استخدام سعف النخيل العراقي كمادة اولية في امتزاز النحاس الثنائي من محاليله المائية . تم دراسة مجموعة من المتغيرات في هذا البحث وتتضمن الدالة الحامضية pH ، زمن المزج ، حجم دقائق المادة المازة وتأثير اوزانها المختلفة على عملية الامتزاز لتحديد الظروف المثلى للحصول على افضل امتزاز للنحاس بهذه المادة . بينت النتائج المستحصلة من هذا العمل على امكانية ازالة النحاس بشكل تام وبنسبة 100% وبسعة امتزاز بحدود 25 ملغم من النحاس لكل غرام من مسحوق السعف (المحترق بدرجة 300 م(o في pH = 5 . اجريت المقارنات بين نتائج البحث الحالي وبحوث عديدة اخرى والتي اثبتت على الكفاءة العالية لهذا النوع الرخيص من المواد المازة والمتاح بكثرة لغرض المعالجة المهمة لازالة تلوث النحاس (كمعدن ثقيل سام) من المياه الصناعية قبل طرحها الى مياه الانهار التي تعتبر المصدر الرئيس لمياه الشرب.


Article
A Study Of The Effect Of Sulfur-Reducing Bacteria On Reinforced Concrete
دراسة تأثیر البكتریا المختزلة للكبریت على الخرسانة المسلحة

Loading...
Loading...
الخلاصة

This study deals with the ability of the sulfur reducing bacteria to cause corrosion in reinforced concrete . The susceptibly of those bacteria to cause corrosion in reinforced concrete has been tested by using models manufactured in laboratory examination construction of the faculty of engineering –University of Diyala. The study deals with the effect of bacteria on the concrete mix normal resistance and the high resistance of the concrete mix by using ordinary cement and rebar diameter 16 mm and various Bodacat .It has been monitored that the corrosion using a half cell potential in the form of reinforced concrete has an impact on the bacteria –Thus reducing sulfur form concrete . this is done through a mixture which is regular as a model but with high resistance and ordinary cement which is better than using concrete mix normal resistance and ordinary cement by 21% during 28 days . This infact is advisable ; using concrete mix high resistance in quality due to the lack of porosity in the concrete high resistance as this restricte the work of bacteria تضمنت الدراسة الحالية دراسة قابيلة البكتريا المختزلة للكبريت على إحداث التآكل في الخرسانة المسلحة, إذ تم اختبار قابلية تلك البكتريا على إحداث التآكل في الخرسانة المسلحة باستخدام نماذج خرسانية مسلحة صنعت في مختبر الفحوصات الإنشائية التابع لكلية الهندسة جامعة ديالى, حيث تم دراسة تاثير البكتريا على الخلطة الخرسانية الاعتيادية المقاومة والخلطة الخرسانية العالية المقاومة بإستخدام الاسمنت العادي وحديد تسليح بقطر 16 ملم وبوضعيات مختلفة . وتمت مراقبة جهد التآكل باستخدام جهاز جهد نصف الخلية(Half cell potential) في النماذج الخرسانية المسلحة فقد كان تأثير البكتريا المختزلة للكبريت على النماذج الخرسانية ذات الخلطة الاعتيادية أعلى من النماذج ذات الخلطة الخرسانية عالية المقاومة , إذ أوضحت الدراسة إن جهد نصف الخلية لنماذج الخلطة الخرسانية العالية المقاومة والإسمنت الاعتيادي أفضل من استخدام الخلطة الخرسانية الاعتيادية المقاومة والإسمنت الاعتيادي بنسبة 21% وخلال 28 يوم , لذلك ينصح باستخدام الخلطة الخرسانية العالية المقاومة مع السمنت المقاوم ويعزى ذلك إلى قلة المسامية في الخلطة الخرسانية العالية المقاومة مما يقيد عمل البكتريا .


Article
Spectral study of some charge transfer complexes derived from some of drugs and acceptors in different solvents
دراسة طیفیة لبعض معقدات انتقال الشحنة المشتقة من بعض الأدویة والمستقبلات في مذیبات مختلفة

Loading...
Loading...
الخلاصة

New charge-transfer (CT) complexes(10) were prepared from 3- methoxy 4- hydroxyl benzyldehyde(vanillin)، dimethyl aminebenzaladehyde with some aromatic amines (sulfa drugs) derivatives compounds as donor molecules with two acceptors molecules dinitrobenzene, and 2,4,6 trinitrophenol. The CT complexes were identified by FT-IR, melting points and UV-Vis spectra. The type of bonding between the donor and acceptor depends on the interaction between components were studies by UV-Vis spectra. The electronic absorption spectra of these compounds have been estimated under different polar solvents, some physical parameters of CT complexes have been calculated at the max of each of them.Using Benesi-Hildebrands equation at25oC, the equilibrium constant has been calculated.يتضمن البحث دراسة طيفية لبعض معقدات انتقال الشحنة المحضرة من تفاعل مشتقات مركبات (3- ميثوكسي -4 هيدروكسي بنزلديهايد و ثنائي مثيل امين بنزالديهايد مع بعض الامينات الاروماتية (ادوية سلفا ) الجديدة (10 مركبات) والمشخصة طيفيا كجزيئات مانحة للالكترونات مع جزيئات مستقبلة للإلكترون هي ثنائي نيترو بنزين و 6,4,2 – ثلاثي نيترو فينول , وتم تشخيص هذه المعقدات المحضرة طيفيا باستخدام تقنية الأشعة تحت الحمراء وأطياف الأشعة فوق البنفسجية .ودرس هذا التداخل المعتمد على نوعية الجزئيتين المكونة للمعقد . بالإضافة إلى ذالك تم حساب بعض المعاملات الفيزيائية لهذه المركبات والمعقدات عند أقصى طول موجي max للمعقد ومطاوعة هذه المعقدات لمعادلة بنسي هلدبراند وفي مذيبات مختلفة القطبيةومنها تم حساب ثابت الاتزان في درجة حرارة 25 م .


Article
study the prevalence of sarcoptic mange mite on native sheep in Diyala governorate
دراسة انتشار حلم الجرب الساركوبتي على الأغنام المحلیة في محافظة دیالى

Loading...
Loading...
الخلاصة

This study was aimed to demonstrate the prevalence of mange mite Sarcoptes scabiei infection on native breed of sheep in several regions of Diyala province which involved ( Al- muradia , Al-saadia Beni-saad ,Jedidaalshatt ) during the period from September 2012 to June 2013. Atotal of 960 animals examined the infection rate was reached 22.50% , the Beni-saad region show the highest infected rate 47.22% while the lowest rate was recorded in ,Jedidaalshatt region 12.51 % with significant difference between regions p p<0.0 5 . In regard to the months of the study there were a clear significant difference between the regions p<0.0 5 with the highest rate has been recorded in February which was 45.9 % while the lowest rate in June 4.41%. Almost the dray mange mite infected wool less areas , the head region show the highest rate 84.72% compared to other body less wool regions and it was absent in belly and fat tail regions.هدفت الدراسة الى معرفة انتشار الاصابة بحلم الجرب جنس Sarcoptes scabieiفي الأغنام المحلية في مناطق متعددة من محافظة ديالى شملت ( المرادية والسعدية وبني سعد و جديدة الشط) للفترة من ايلول 2012 الى حزيران 2013 وقد بلغت نسبة الإصابة الكلية 22.50% من مجموع الاغنام المفحوصة ( 960 ) راس غنم . وكانت اعلى نسبة للإصابة في منطقة بني سعد بلغت 47.22% بينما كانت أوطأ نسبة في منطقة جديدة الشط 12.51% مع وجود فروق معنوية 0.05>p . سجلت اشهر الدراسة فروق معنوية واضحة تحت مستوى معنوية 0.05>p حيث كانت أعلى نسبة للإصابة في شهر شباط بلغت 45.19% بينما كانت أوطأ نسبة في شهر حزيران 4.41% . ان حلم الجرب الجاف تصيب على الأغلب المناطق الخالية من الصوف وكانت أعلى نسبة للإصابة في منطقة الرأس بلغت 84.72% مقارنة بمناطق الجسم الأخرى وانعدمت الإصابة في مناطق البطن والإلية .

الكلمات الدلالية

sheep --- mange mite --- prevalence --- diyala --- الأغنام --- حلم الجرب --- انتشار --- دیالى


Article
Mixing of (Prime-Matrix) to duplicate the complexity of Ciphering (Play Fair Mixed R.S.A.)
الدمج بین ( تقنیة الاعداد الاولیة وطریقة المصفوفة) لزیادة تعقید التشفیر

المؤلفون: Mohammed Sami Mohammed محمد سامي محمد
الصفحات: 114-122
Loading...
Loading...
الخلاصة

In this research mixing between two methods(Traditional), the first will be matrix technique from playfair method and the other is (prime) R.S.A. Technique for pair of characters , which take the rules of these two algorithms and mixed it in one algorithms called "Prime-Matrix" Algorithm, which we make it in this research, and then we compare between the two methods especially the letters will never repeat in the cipher text also the prime numbers are so many to hack.لزيادة صعوبة التشفير وفك الشفرة من الممكن استخدام احدى التقنيات وايجاد بعض التغييرات الخاصة في هذه الخوارزميات لزيادة صعوبة التشفير. في هذه البحث الدمج بين طريقتين وهي طريقة المصفوفة المأخوذة من طريقة Play Fair وطريقة انتقاء الاعداد الاولية من طريقة R.S.A. لزوج من الرموز، بحيث نعتمد على قوانين هاتين الطريقتين واستنتج طريقة واحدة فقط . بالاضافة الى ان فك الشفرة يكون بنفس الطريقة ولكن بشكل معكوس كما في بقية النظريات والخوارزميات الخاصة بالتشفير، وقد تمت المقارنة مع الطريقة السابقة طريقة (R.S.A.) الاعتيادية وتم بوضوح تحديد الاختلاف بين الطريقتين وشدة التعقيد واضحة بتغير الرموز وعدم تشابه حروف النص المشفر وعند التشابه من الممكن تغيير قيمة العدد الاولي لحين الحصول على حرف اخر يختلف عن البقية وبهذه الطريقة يتم توليد اكثر من حرف اولي وهذا ما يزيد صعوبة كسر الشفرة ايضا .

جدول المحتويات السنة: المجلد: العدد: