Table of content

Journal of University of Babylon

مجلة جامعة بابل

ISSN: 19920652 23128135
Publisher: Babylon University
Faculty: Science
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Journal of University of Babylon (JUB) is an official journal of University of Babylon in Iraq, established in 1995.

JUB is publishing peer-reviewed, high-quality research papers and reviews in all branches of Engineering Sciences, Pure Sciences, and Humanity Sciences.

JUB publishes twelve issues of rigorous and original contributions in the Science disciplines of Biological Sciences, Chemistry, Geology Sciences, and Physics, and in the Engineering disciplines of Material, Civil, Computer Science and Engineering, Electrical, Mechanical, Chemical, and Architecture Engineering.

https://www.journalofbabylon.com/index.php/JUB/issue/archive

Loading...
Contact info

info@journalofbabylon.com,

jub@itnet.uobabylon.edu.iq.

+9647823331373

https://www.journalofbabylon.com

Table of content: 2016 volume:24 issue:7

Article
Data Provenance Survey Based On It's Applications

Authors: Ahmed A. Hussein --- Esraa H. Alwan --- Majid J. Jawad
Pages: 1716-1735
Loading...
Loading...
Abstract

Data provenance is defined as the origin and process history of a derived data item, which is becoming increasingly important for scientific research work. Although provenance can be very valuable for applications, research on data provenance is on its beginning and there is still a series of work that needs to be done. In this paper, some categories, which are provenance granularity, data granularity, data status, provenance computing, semantics of provenance, provenance storage and applications, are proposed to classify and analyze present provenance techniques. In this work we introduce a provenance classification for different applications based on proposed categories, to help the researchers in this field to understand the existing problems and the current challenges and how to enable the current techniques for solving these challenges.يمكن تعريف تتبع البيانات بأنه عبارة عن الاساس التاريخي والاصلي لعناصر البيانات المستخرجة، سيما وان تتبع البيانات اصبحت وبصورة متزايدة من العمليات المهمة بالنسبة للباحثين. بالرغم من ان عملية التتبع للبيانات مهمة جدا وذات قيمة عالية، لكن البحوث في هذا المجال ما زالت في مراحلها الابتدائية وتعتبر مشكلة جدية و تحتاج البحث عنها بصورة اكثر جدية. هنالك القليل من التصنيفات التي تم اقتراحها لغرض تصنيف وتحليل التقنيات الحالية لمشكلة تعقب البيانات، ومنها تفاصيل المصدر، تفاصيل البيانات، حالة البيانات، حوسبة البيانات، دلالات المصدر، تطبيقات وخزين البيانات. في بحثنا هذا سوف نعمل على تصنيف البحوث المقترحة الحالية اعتمادا على مختلف التطبيقات لمساعدة الباحثين في هذا المجال لفهم المشكلة الحالية وصعوباتها وكيفية تلك التقنيات تمكننا من حل تلك الصعوبات.


Article
Motion Detection Surveillance System for Human Head

Authors: Mohamed Ibrahim Shujaa --- Ahmed bahaa aldeen
Pages: 1736-1744
Loading...
Loading...
Abstract

Motion detection for human head and its coordinates is one of the important areas with multiple applications at the present time, such as control of devices for people with disabilities and other modern control devices estimation model to detect human head and follow up coordinates. This system uses frame subtracting to detect motion with development the background frame is to eliminate the problem of wrong alarm for motion when the background frame still without change. Gaussian smoothing filter also has been used to reduce noise caused by bad illumination or web camera low quality, so there is no need for kalman filter, then using Laplacian filter which is dependent on second derivation in order to detect edges of the frames(background and current) , at last detecting the human head using the sum of gradient magnitude around the perimeter of ellipses equation. The system has been tested on several samples indoor and out door , two of these samples for females it head hooded (with Islamic hijab) and the results were very good in detecting heads and tracking their coordinates. The system has been built using visual C# which is considered faster than interpreted MATLAB that have been used in other researches in the same area.ان مجال كشف حركة رأس الانسان وتقدير احداثياته من المجالات المهمة ذات تطبيقات متعددة في وقتنا الحالي مثل اجهزة التحكم للاشخاص المعاقين و اجهزة السيطرة الحديثة وغيرها. اعتمد عمل النظام لكشف الحركة على طرح الاطارات مع تطوير الاطار الاولي ( الخلفية) كل مرة لتطوير المشهد و التخلص من مشكلة كشف خاطئ للحركة في حالة ثبات الاطار الاولي، كما تم استخدام مرشح كاوس على الاطارات الفديويه لتقليل الضوضاء الناتجة عن سوء الاضاءة او قلة جوده كاميرات الويب و بذلك تنتفي الحاجة لاستخدام مرشح كالمان ، ومن ثم استخدام مرشح لابلاس المعتمد على المشتقة الثانية لاستخلاص حواف صورة الاطار الفديوي وصولا الى عملية تحديد الرأس البشري بأستخدام معادلة تقدير الشكل البيضوي التي تعمل على جمع حجوم الانحدار للنقاط المحيطة بالشكل البيضوي . تمت تجربة النظام على عينات عدة منها عينتان لرأسين بالحجاب الاسلامي وهذا قد جرب لاول مرة في هذا البحث و كانت نتائج كشف رأس الانسان و متابعه احداثيات حركته جيده جدا و في مختلف الظروف داخل بناء او خارجه، واخيرا تم بناء هذا النظام بلغة سي شارب و التي تعتبر اسرع من ماتلاب المفسرة و التي استخدمت سابقا في بحوث اخرى بنفس المجال.


Article
FPGA Implementation of MIPS RISC Processor for Educational Purposes

Authors: Safaa S. Omran --- Ali J. Ibada
Pages: 1745-1761
Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this research is to design a 32-bit MIPS (Microprocessor without Interlocked Pipeline Stages) for RISC (Reduced Instruction Set Computer) processor. This MIPS can be used for teaching computer structure. This design defines MIPS ISA (Instruction Set Architecture), and divides the processor into two parts: the datapath unit, and the control unit. Next, a top level is implemented by connecting data and instruction memories to the processor. The VHDL (Very High Speed integrated circuit Hardware Description Language) to design hardware modling is used. The single cycle and top level is designed by using (Xilinx ISE Design Suite 13.4) software. This design is conducted on FPGA (Field Programmable Gate Array) Spartan-3AN starter kit and results from the kit are obtainedالهدف من هذا البحث هو بناء معالج بدون خط انابيب مشابك ((MIPS ذو 32- بت لجهاز حاسوب ذي مجموعة الايعازات المختصره (RISC) الذي يمكن استخدامه لتدريس بنية الحاسوب. يقوم هذا التصميم بتعريف معمارية مجموعة الايعازات (ISA), ثم يقوم بتقسيم المعالج الى جزئين: مسار البيانات و وحدة التحكم. ثم بناء المستوى الاعلى بواسطة توصيل ذاكرتي الايعازات والبيانات الى المعالج. استعملت لغة وصف الكيان المادي للدوائر المتكاملة ذات السرع العالية (VHDL) في تصميم الكيان المادي. صُمم المعالج والمستوى الاعلى بواسطة برنامج (Xilinx ISE Design Suite 13.4). هذا التصميم طبق على جهاز حقل مصفوفة البوابات القابلة للبرمجة (FPGA) نوع (Spartan-3AN starter kit) وتم الحصول على النتائج.


Article
Adaptive Message Authentication Protocol for Performance Improvement in ZigBee Wireless Sensor Network

Authors: Saif M. Kh. Alalak --- Sahar A. Kadhum --- Majid J. Jawad
Pages: 1762-1776
Loading...
Loading...
Abstract

ZigBee is used as a low power and low rate wireless sensor network. Many applications utilize it for data transfer. It provides some security options, including message authentication, message encryption and defense against replay attack. The security algorithms used in the ZigBee are run for each packet transfer when the security mode is on. This study tested the impact of message authentication over the network performance in terms of the throughput and data packet delivery ratio. The message authentication leads to performance degradation for the network. The blocks of the message are encrypted by using Advanced Encryption Standard (AES) algorithm for authenticating in CBC-MAC algorithm. The performance of the network is improved over the original state when AES algorithm is replaced by MKP-AES algorithm and DMAC algorithm is used to parallelize the authentication. MKP-AES is tested within two and three secret keys. The network is simulated using NS-2 to measure the performance improvement.تعتبر شبكة الزك بي احدى شبكات المتحسسات اللاسلكية ذات الاستهلاك الواطيْ لمعدل الطاقة. وقد تم استخدامها من قبل عدة تطبيقات لنقل البيانات، فهي توفر عدد من الامكانيات الامنية المتضمنة توثيق الرسائل وتشفيرها والدفاع ضد هجوم اعادة الارسال. ان الخوارزميات الحالية المستخدمة في شبكة الزك بي، تطبق على كل حزمة منقولة حسب احتياجاتها الامنية. في هذا البحث تم اختبار توثيق الرسائل على كفاءة الشبكة المتضمنة كمية الانجاز ونسبة البيانات المستلمة. ان توثيق الرسائل تؤدي الى تقليل نسبة كفاءة الشبكة حيث ان مقاطع الرسالة تشفر بأستخدام خوارزمية AES)) لغرض الموثوقية في خوارزمية CBC-MAC. في هذا البحث تم تحسين كفاءة الشبكة لتكون افضل من الوضع السابق لها من خلال استخدام خوارزمية MKP-AES و DMAC بدلا من خوارزمية AES الاعتيادية لتوثيق الرسائل بالتوازي. تم اختبار خوارزمية MKP-AES بحالتين، الحالة الاولى بأستخام مفتاحين والحالة الثاني بأستخدام ثلاثة مفاتيح امنية. متم استخدام برنامج NS2 لقياس درجة تحسن كفاءة الشبكة.


Article
Biochemical and Physiological Changes of Callus Growth and t-anethole Essential Oil Production from pimipinella anisum L. under Salinity Stress

Authors: Mohammed A. Jebor --- Ammar R. Obayis --- Kareem T. Khashan
Pages: 1777-1789
Loading...
Loading...
Abstract

This experiment was performed in faculty of Science labs, Babylon University, carried out during 2014-2015 for extraction, and Quantitative of essential oil t-anethole , from seeds , leaves and callus tissue of (pimipinella anisum L.). This study include sterilized anise seeds were germinated in free MS medium and callus induction from leaves (2cm pieces) by using same MS medium supplemented with plant regulator 2,4-Dichlorophenoxiactic acid (2,4-D) at different concentration (1, 2, 3) mg/l (induced phase). Callus tissue induced sub-cultured on MS medium with (BA) benzyl adenine at concentration of (1, 2, 3) mg/l and 2,4-D at concentration of 2 mg/l. Then, identically callus fresh weight sub-cultured on the same MS Medium supplemented with different concentration of NaCl (6, 9, 12 and 15Ds/m), Finally, comparisons study were made between in vitro and in vivo grown plant. Solution of control (t-anethole) used as standard. The content of t-anethole compound was done by using HPLC (high performance liquid chromatography), and compare of the quantity of t-anethole in callus with these content in seeds and leaves of mother plant. The result showed significant increased (P<0.05) of t-anethole production in callus tissue than the content in seeds and leaves of mother plant. Antioxidant enzymes activity like Catalase (CAT), were high in callus under different stresses conditions than in callus grown without stress. However, Proline was higher levels in callus under salt stress than in callus grown without stress تم اجراء التجربة في مختبرات كلية العلوم / جامعة بابل خلال الفترة 2014-2015 لاستخلاص والكشف عن الزيت الاساسي الانيثول في اوراق وبذور وكالس نبات اليانسون (pimpinella anisum L.) . تتظمن الدراسة تعقيم بذور اليانسون وزراعتها على وسط MS (Murashinge and Skooge, 1962 ) خالي من منظمات النمو النباتية واستحثاث انسجة الكالس من الاوراق (2سم/قطعة) باستخدام وسط MS مزود بمنظم النمو ال 2,4-D (2,4-dichlorophenoxiactic acid ) وبتراكيز مختلفة (3,2,1) ملغرام/لتر (طور النشوء) . اعادة زراعة الكالس على وسط MS حاوي على منظم النموBenzyl adenine (BA) وبتراكيز مختلفة (3,2,1) ملغرام/لتر مع منظم النمو 2,4-D عند التركيز 2 ملغرام/لتر. بعد ذلك تم اعادة زراعة الكالس على وسط MS مزود بتراكيز مختلفة من NaCl (15,12,9,6) ديسيمنز/متر. تم تحديد الوزن الطري والجاف للكالس في جميع المعاملات. استخدمت تقنية ال HPLC للكشف عن نوعية وكمية مركب الانيثول في اوراق وبذور وكالس نبات اليانسون من خلال استخدام محلول قياسي للانيثول ومقارنة كمية الانيثول في انسجة الكالس لجميع المعملات مع كميته في البذور والاوراق . اظهرت النتائج وجود زيادة معنوية (P<0.05) لمركب الانيثول في انسجة الكالس عند مقارنتها مع كمية المركب في الاوراق والبذور. تم قياس بعص المؤشرات الكيموحيوية في انسجة الكالس تحت الاجهاد وبدون اجهاد مثل فعالية انزيم الكتليز وكمية الحامض الاميني البرولين. حيث لوحظ زيادة في فعالية انزيم الكتليز في انسجة الكالس المعرض للاجهاد مقارنة مع انسجه الكالس غير معرضه للاجهاد. اما كمية البرولين فقد ازدادت مع زيادة الاجهاد الملحي.


Article
Molecular Screening of Some β-Lactam Resistance Genes Producing Clinical Isolates of Acinetobacter baumannii

Authors: Nabil S.S. Tuwaij
Pages: 1799-1809
Loading...
Loading...
Abstract

Acinetobacter baumannii is currently as a main opportunistic bacteria to human that posing an rising risk to persons admitted to the hospital, causing them satisfactory infection. Subject of this work aimed to study the dissemination and the frequency of some plasmid genes that encoding Extended Spectrum β-Lactamase (ESBL) and Metallo β-Lactamase (MBL) among A. baumannii isolates. A total of 235 of various samples (burns, urine and blood) from hospitalized patients in Al-Hussain General Hospital during a period of five months between June to October 2014. The isolates were identified using microscopic examination, all positive bacterial samples were submitted to conventional biochemical tests and the suspected isolates were candidate to detect 16-23S rRNA using PCR and finally was diagnosed bacteria to confirm the species level, depending on the results of Vitek 2 System. The results were revealed that only 9 isolates identify as A. baumannii and 1 isolate as A. baumannii complex. The results revealed high resistance to different groups of antibiotics, all isolates were resistance 100% to Ampicillin, cefoxitin, ceftazidime, cefotaxime, cefepime and aztreonam, while it was 70% to ciprofloxacin and 60% to gentamicin and amikacin while 50% of isolates were resistant to imipenem. Molecular screening of tested antimicrobial resistance genes were performed, results revealed that different percent of occurrence as following: bla TEM-1(100%), bla TEM-2(90%), bla OXA-1(90%), bla OXA-2(20%), bla OXA-10(30%), and bla IMP(10%). While bla (OXA-23, OXA-48 and KPC ) genes were no detected in this work. Conclusion. The spread of β-lactam resistance genes especially ESBLs that produced by A. baumannii which detected in this study is a large worry therefore, must take the necessary measures and procedures to reduce this prevalence in the hospitals. تعد بكتريا Acinetobacter baumannii من المسببات المرضية الانتهازية المهمة التي تزايدت اهميتها من الناحية السريرية خصوصا للأشخاص العاملين او المرضى الراقدين في المستشفى. هدفت الدراسة الحالية الى تقييم انتشار انزيمات البيتالاكتاميز واسعة الطيف وانزيمات الميتالو بيتالاكتاميز المرتبطة بالبلازميدات في عزلات بكتريا A. baumannii . جمعت 235 عينة من مصادر سريرية مختلفة شملت الحروق، الادرار والقشع)من عينات مختلفة للمرضى الراقدين لمستشفى الحين الام في محافظة كربلاء المقدسة لمدة خمسة اشهر من حزيران الى تشرين الاول من العام 2014. زرعت جميع العينات وبعد نموها شخصت باستعمال الفحص المجهري و الاختبارات الكيموحيوية ثم اجري التشخيص التأكيدي للعزلات قيد الدراسة باستعمال جهازي (16-23S rRNA gene) PCR و Vitek 2 عائدية 9 عزلات الى A. baumannii و1 عزلة الى A. baumannii complex. اكدت نتائج اختبار الحساسية وجود مدى واسع من المقاومة المتعددة للمضادات الحيوية، اذ بلغت 100% تجاة المضادات الحيوية (Ampicillin، cefoxitin،ceftazidime ، cefotaxime ، cefepimeو aztreonam ). بينما اظهرت 70 % من العزلات مقاومة للمضاد الحيوي ciprofloxacin، اما المضادان gentamicin و amikacin قد بلغت 60% وكانت نسبة المقاومة 50% عند المضاد الحيوي imipenem. اظهرت الفحوصات الجزيئية للجينات المختلفة نتائج توزعت كالتالي، انزيمات البتالاكتام نوع TEM-1 (100%)، TEM-2 (90%), OXA-1 (90%)، OXA-2 (20%)، OXA-10(30%) و IMP (10%) . اما الجينات OXA-23 ، OXA-48 و KPC فلم تظهر في جميع العزلات.


Article
Investigation of Colanic acid and Malonyldialdehyde in the Urine samples of patients with Hematuria

Authors: Sawsan Hassan Kadum
Pages: 1810-1813
Loading...
Loading...
Abstract

This study was carried out to estimate the concentration of colanic Acid in the urine samples obtained from 66 patients with hematuria , where (21 ) patients with microscopic hematuria , (32) patients with gross hematuria , and (13) patients with terminal hematuria . Also , (15) healthy individuals with no history of hematuria were included in this study as control group. The results of this study showed that colanic acid was detected at high levels in (10) patients with microscopic hematuria and in (16) patients with gross hematuria where the results are above the control group ( 27± 9.0 and 18.0 ± 3.9 respectively) where as the urine samples of patients with terminal hematuria had normal levels similar to that in control group. Malonyldialdehyde (MDA) was also estimated in the urine of patients with hematuria . The results of MDA were not significant although some patients showed high levels for this parameter in their urine samples. في هذه الدراسة تم تقدير حامض الكولانيك في عينات إدرار مأخوذة من 66 مريض بالتبول الدموي حيث كان (21) من المرضى يعانون من التبول الدموي غير الظاهري و 32 مريض يعانون من التبول الدموي الظاهري و 13 مريض من المصابين بالتبول الدموي النهائي كما تم جمع 15 عينة إدرار من أصحاء كسيطرة . أظهرت النتائج ان حامض الكولانيك كان في اعلي مستواه في (10) مرضى من المصابين بالتبول الدموي غير الظاهري و في 16 مرضى من المصابين بالتبول الدموي الظاهري ( 27 ± 9.0 ) في حين لم تظهر أي زيادة في مستويات الحامض لدى المصابين بالتبول الدموي النهائي . كما تم تقدير(MDA) في عينات الإدرار وقد أظهرت النتائج عدم وجود زيادة واضحة ومعنوية في مستويات الحامض لدى جميع المرضى.


Article
Assessment of Zinc, Copper, Cobalt and Chromium Levels in Sera of Diabetic Menopausal Women

Authors: *Noor T. Tahir --- **Enas J. Hasan --- *Aufira S. Nsiaf
Pages: 1814-1819
Loading...
Loading...
Abstract

The comparative study included 60 women their age ranged between (45-55) years from April 2014 to November 2014. The study categorized them into two groups, 30 diabetic menopausal women and 30 a non diabetic menopausal women as a control. Subjects trace elements were determined using atomic absorption spectrophotometer, and some hormones estrogen, prolactin, FSH, and LH hormones were determined using minividas. All measurements were done in the National Diabetic Center (NDC)/ Al-Mustansiriya University and Ministry of Science and Technology/ Baghdad. – Results indicated that there is a significant higher level of serum copper and follicle stimulation hormone in diabetic menopausal women compared with the control group. While the levels of zinc, cobalt, chromium, prolactin, luteinizing hormone, and estrogen were a significantly lowered in diabetic menopausal women compared with control group. There were no significant correlation between trace elements measured and prolactin, follicle stimulation hormone, luteinizing hormone, and estrogen, except a significant negative correlation between FBS and copper. اجريت الدراسة على60 امراة اعمارهم تتراوح بين( 45- 55) سنه من شهر نيسان الى تشرين الثاني 2014 وقسموا الى مجموعتين : 30 امراة مصابة بالسكري و 30 امراة غير مصابة بالسكري كمجموعة ضابطة وكلا المجموعتين في مرحلة انقطاع الطمث, تم قياس تراكيز العناصر النزرة باستخدام جهاز الامتصاص الذري اللهبي وقياس تراكيز الهرمونات النسائية بجهاز المنيفيداس. بينت الدراسة ان هنالك ارتفاع معنوي في مستوى النحاس والهرمون المحفز للجريبات لدى النساء المصابات بالسكري في مرحلة انقطاع الطمث مقارنة بالمجموعة الضابطة, بينما كانت مستويات الزنك, الكوبلت, الكروم, الهرمون اللوتيني، والاستروجين أقل معنوياً لدى النساء المصابات بالسكري في مرحلة انقطاع الطمث مقارنة بالمجموعة الضابطة, وكذلك وجد انه لا توجد علاقة ترابطية إحصائية بين العناصر النزرة وتركيز هرمون الحليب، الهرمون المحفز للجريبات, الهرمون اللوتيني، والاستروجين، ما عدا العلاقة المعنوية السالبة التي تربط بين مستوى السكر في الدم والنحاس. نستنتج من هذه الدراسة نقصان مستوى الزنك, الكوبلت، والكروم في المصل بينما زيادة مستوى النحاس في مصل النساء المصابات بداء السكري في مرحلة انقطاع الطمث عند مقارنتهم بمجموعة النساء غير المصابات بداء السكري في مرحلة انقطاع الطمث . يعزى النقص في تراكيز العناصر النزره لدى النساء المصابات بداء السكري في مرحلة انقطاع الطمث في احيانا كثيره الى الخلل الهرموني الحاصل لديهن.


Article
New Innovative Valve for Flow Injection to Determine the Total Phenols and Antioxidant in Mushroom

Authors: Dakhil N. Taha --- Kadhim K. Hashim --- Suhaam T. Ameen
Pages: 1820-1835
Loading...
Loading...
Abstract

In this study a new valve B had been designed and constructed in the analytical laboratory by using local available facilities and resources. This was applied to determine the total phenols (TP) in plants extracts using gallic acid (GA) as a standard. The results were compared to those obtained from a standard valve A. It was found that under the optimized experimental conditions and using calibration graphs with range of 1.0 - 40.0 mgL-1 (r2=0.9986) and 1.0–50.0 mgL-1 (r2=0.9993) for the valves A and B respectively, the limit of detection (LOD) in the aqueous solution was 0.05 mg.L-1 for both valves. Total phenol content and antioxidant activity of methanol extracts from mushroom were determined and compared to those values obtained for gallic acid. Flow injection analysis (FIA) determination of the TP content was performed using the Folin-Ciocalteu Reagent (FCR), while antioxidant activity was measured by reaction with 1,1-diphenyl-2-picry RCydrazyl radical (DPPH assay). The values of phenolic compounds content and antioxidants activity which were determined by valve B were notably higher than these in valve A. Finally, both valves A and B showed high sensitivity, flexibility, extend range of linearity, rapidity and ease of use. Also their material were not expensive, therefore using them is successful to determine the total phenols and antioxidants. تم تصميم وتركيب صمام جديد (ب) لمنظومة الحقن الجرياني في مختبر الكيمياء التحليلية باستعمال مواد متوفرة تجاريا, وقد استعمل هذا الصمام في تقدير الفينولات الكلية ومضادات الاكسدة في المستخلصات النباتية باستخدام حامض الكاليك كمحلول قياسي. تم مقارنة النتائج مع تلك المستحصلة من استعمال الصمام (أ) وتحت نفس الظروف التجريبية للصمامين حيث وجدت الخطية ضمن مدى (1.0-40.0 mgL-1 ) (R2 = 0.9986 ( و( 1.0 -50.0 mgL-1 ) (R2 = 0.9993 ) للصمامين (أ) و (ب) على التوالي, مع حد كشف ((LOD = 0.05 mgL-1 لكلا الصمامين. المحتوى الكلي للفينولات وفعالية مضادات الاكسدة للمستخلص الكحولي للفطر قدرت وتمت المقارنة بين النتائج المستحصلة لحامض الكاليك حيث تم تقديرها باستعمال تقنية الحقن الجرياني واستعمال كاشف فولن للكشف عن الفينولات الكلية بينما استعمل كاشف (DPPH ) لقياس فعالية الاكسدة وقد لوحظ ان قيم المركبات الفينولية ومضادات الاكسدة التي قيست باستعمال الصمام (ب) كانت نوعا ما اعلى من تلك المقاسة باستعمال الصمام (أ). في النهاية كلا الصمامين اظهرا مرونة وحساسية عالية, مدى واسع من الخطية, سهولة في الاستعمال, سرعة في القياس كذلك فان المواد الاولية المستعملة في تركيب الصمامين متوفرة ورخيصة الثمن ولهذا تم استعمالها بنجاح في تقدير الفينولات الكلية ومضادات الاكسدة.


Article
Synthesis and Study of Antibacterial Activity of some New Bis-pyrazolines Derivatives

Loading...
Loading...
Abstract

A series of novel bis-pyrazolines (13-24) were prepared by the reaction of two moles of substituted chalcones, diarylidene acetone and dienylidene acetone (1-12) in a Claisen 1, 2-addition with succinohydrazide. Some of the new compounds were characterized using 1H, 13C-NMR and all new compounds were characterized using FT- IR. The antibacterial activity of these compounds was studied. تم تحضير سلسلة من مركبات ثنائية حلقة االبيرازولين ( (13-24من خلال تفاعل مولين من الجالكونات وأريليدينات الأسيتون الثنائية وأينيالينات الأسيتون الثنائية (1-12) بواسطة ميكانيكية أضافة كليزن 1-2 مع السكسنيك هيدرازايد وشخصت بعض المركبات الجديدة باستخدام طيف (H1، 13C-NMR) وشخصت جميع المركبات الجديدة باستخدام الأشعة تحت الحمراء.كما و تم تقييم النشاط المضاد للبكتيريا لهذه المركبات.


Article
Evaluation the Atomic Properties in Momentum Space for Three-electronSystems (Z=10-14) using Hartree-Fock Method

Authors: Qassim Shamkhi. AL – Khafaji
Pages: 1848-1857
Loading...
Loading...
Abstract

In This paper we study the atomic properties for three-electron systems Ne+7, Na+8, Mg+9, Al+10 and Si+11 in momentum space Like ,one-electron radial density function D(p1),inter –electron distribution function f(p12),Fermi hole one- particle expectation value ,inter- particle expectation value , for n= -2 to 2 . All properties calculated using atomic units .درس في هذا البحث الخواص الذرية لأنظمة ثلاثية الالكترونات Si+11و Ne+7, Na+8, Mg+9, Al+10 في فضاء الزخم مثل دالة الكثافة القطرية لجسيم واحد ، دالة التوزيع البينية، فجوة فيرمي، القيمة المتوقعة لجسيم واحد، القيمة المتوقعة لجسيمين n= -2 to 2. كل الخواص الذرية حسبت باستخدام الوحدات الذرية.


Article
Using Single Molecule Microscopy Technique to Achieve Elongated Time-Period Blinking using Total Internal Reflection Technique

Authors: Asma Hadi Mohammed
Pages: 1858-1866
Loading...
Loading...
Abstract

Recent advances in field of optical microscopy have made it possible to detect image and obtain spectroscopic data from individual molecules, revealing information about population distributions (both static and dynamic) as well as photophysical information. As higher levels of time resolution become available layers of dynamic information are uncovered, elucidating the fine detail of chemical reaction normally hidden within the ensemble. Single molecule (SM) techniques are especially relevant to macromolecular biochemistry as chemical processes occurring within large molecules are often too complicated to study in the ensemble. Single Molecule Fluorescence Microscopy (SMFM) is achieved using coherent laser light to excite the fluorophore to a singlet excited state, from which it can relax rapidly. However this can be followed by either absorption of additional photons, eventually lead to an ionised or “photo-bleached” state, or spin-inversion and non-radiative intersystem crossing to a triplet state. The excitation volume has been reduced to achieve elongated time-period blinking using Total Internal Reflection ان التطورات الحديثة في مجال المجهر الضوئي جعلت من الممكن الكشف عن الصورة والحصول على البيانات الطيفية من الجزيئات الفردية، وكشف عن المعلومات حول توزيعات الكثافة (الساكنة والدينامية على حد سواء)، بالاضافة الى المعلومات الاضافية عن الفيزياء الضوئية .Photophysicalكما ان زمن التحليل يتواجد في المستويات العليا وطبقات عن المعلومات الحيوية تكون غيرمتاحة، توضيح التفاصيل الدقيقة للتفاعل كيميائي عادة مخفية. التقنيات ذات الصلة بالجزيء الواحد (SM) والمتعلقة بالكيمياء والعمليات الكيميائية التي تحدث داخل الجزيئات الكبيرة غالبا ما تكون معقدة للغاية للدراسة. مجهر جزيء المضان واحد(SMFM) والذي يتحقق باستخدام ضوء الليزر لإثارة fluorophore إلى الحالة المثارة، والذي يمكن ان يعاني الاسترخاء بسرعة. ولكن هذا يمكن اتباعها من قبل أي من امتصاص الفوتونات إضافية، تؤدي في نهاية المطاف إلى حالة "الصورة ابيض" مؤينة أو، أو تدور، وانعكاس معبر intersystem غير الإشعاعي إلى حالة الثلاثي. تم تخفيض حجم الإثارة لتحقيق ممدود الفترة الزمنية للومض باستخدام الانعكاس الداخلي الكامل.


Article
Role of Electrocardiogram for Rapid Detection of Arrhythmia in End Stage Renal Disease Patient in Babylon Province

Loading...
Loading...
Abstract

The cardiovascular diseases and their complications are the major causes of death of patients with chronic kidney disease and on dialysis. Aim : Role of non invasive rapid methods, like ECG, in predicting arrhythmias in end stage renal disease patients on hemodialysis. Methods: 60 patients (23 female, 37 male) with end stage renal disease on hemodialysis were enrolled in this cross sectional study with mean age (52 ± 5.5), A resting 12-lead surface ECG was recorded for each patient, measurement of the longest and shortest intervals QT interval and correction of these intervals by using Bazett's square root formula. QT-dispersion is measured by finding the difference between these intervals. The Tp-Te is measured in each precordial lead and is obtained from the difference between QT interval and QTpeak interval. The LVH is evaluated by Two-dimensional echocardiography. Measurement of QRS duration and PR interval were done. Results : Percentage and range of Abnormal values of these parameters includes: QTc interval 83.3 % (456-554 mSec) , QT-dispersion 67% (81-111mSec), TpTe 22.2%(110-120 mSec), PR interval 5% (0.22-0.24 Sec) with no abnormal QRS duration (0%) . Other findings : peaked T-wave (20%).70% of the patients had LVH. Patients were divided into those with LVH and those without LVH, maximal QT-dispersion is greater in the group with LVH than those without LVH (44%, 22% respectively), but statistically there is no significant difference. Conclusion : Electrocardiograms are low cost diagnostic tools for renal therapy centers, and nephrologists must consider QT interval, as measurement of QT and QTc dispersion is a simple bedside method to be used for analyzing ventricular repolarization during hemodialysisأمراض القلب والأوعية الدموية و مضاعفاتها هي الأسباب الرئيسية للوفاة في المرضى الذين يعانون من مرض الكلى المزمن و على غسيل الكلى. الهدف: دور الطرق السريعة، مثل تخطيط القلب لتشخيص عدم انتظام ضربات القلب للتنبؤ لمرضى الفشل الكلوي. اجراءات البحث: 60 مريضا ( 23 أنثى، 37 ذكر) مع المرض الكلوي النهائي على غسيل الكلى مسجلين في هذه الدراسة المقطعية مع متوسط العمر ( 52 ± 5.5). تم اجراء تخطيط القلب لكل مريض ، قياس أطول و أقصر فترات QT ثم تصحيح هذه الفواصل الزمنية باستخدام صيغة الجذر التربيعي Bazett. تم قياس Tp-Te والحصول عليها من الفرق بين فترة QT و . QTpeak تقييم تضخم البطين الأيسر عن طريق 2D Doppler .وقد أجري قياس مدة QRS وPR interval ايضا. النتائج : نسبة القيم الغير طبيعية من هذه المعايير ما يلي : QT interval 83.3 ٪ ( 456-554(mSec ، QT dispersion 67 ٪ ( 81-111(mSec ، TpTe 22.2٪ ( 110- mSec 120) و PR interval 5٪ 0،22-0،24) ثانية) ) مع عدم وجود مدة QRS غير طبيعية ( 0٪ ) . النتائج الأخرى : peaked T wave (20 ٪ ) . 70 ٪ من المرضى يعانون من تضخم البطين الأيسر. تم تقسيم المرضى إلى مجموعه مع و مجموعه بدون تضخم البطين الأيسر ،نسبة QT-dispersion أكبر في المجموعة مع تضخم البطين الايسر من تلك بدون تضخم البطين الأيسر ( 44 ٪ ، 22 ٪ على التوالي )، ولكن إحصائيا الفرق غير معنوي. الاستنتاجات: تخطيط القلب هي أدوات منخفضة التكلفة وسريعه في تشخيص المرضى المعرضين عدم انتظام ضربات القلب ، قياس QTc interval و QT dispersion هي طريقة سريرية بسيطة التي يمكن استخدامها لتحليل عودة الاستقطاب البطيني خلال غسيل الكلى.


Article
Renal Function Status of Fallujah Patients (IRAQ) Infected with Chronic Hepatitis B

Loading...
Loading...
Abstract

The present study focuses on the kidney function in patients with chronic hepatitis B. The patients were divided into two groups including patients with chronic hepatitis B; some of the patients were HBSAg positive, HBeAg positive and HBeAb negative; others were HBSAg positive, HBeAg negative and HBeAb positive. The results were compared to those of healthy individuals. There were about sixty patients with chronic hepatitis B and thirty healthy individuals. Transaminases (AST and ALT) enzymes activities in patients, T.S.B and amount of albumin in addition to serum electrolyte, urea and creatinine were measured using standard laboratory methods. Viral load (HBV PCR) was also measured in patients. Results from this study showed low serum albumin and higher serum urea and creatinine with chronic hepatitis B compared to those of healthy individuals. Serum potassium, chloride and phosphorus concentration were higher in the patients with chronic hepatitis B compared to those of healthy individuals (5.25389±.78565 )( 6.518±.58370); and in comparison to healthy individuals (4.5185 ±.33948) while chloride measures (101.4±10.2682), (104.2821±19.63813) compared to healthy individuals (100.4133±8.32457) while phosphorus measured (36±5.88) (35.6283±11.6) compared to healthy individuals (34.7100±5 ).While serum sodium was significantly low in patients with chronic hepatitis B compared to those of healthy individuals (143±7.144±6.76) and compared to healthy individuals (145±6.89).The results from this study showed a possible relationship between hepatitis B infection and insufficient renal function. تم التركيز في الدراسة الحالية على وظائف الكلىء لدى مرضى التهاب الكبد الفيروسي تم اختيار مجموعتين من المرضى الاولى تحمل ((HBe Ag positive اما المجموعة الثانية تحمل (HBe Ag negative) بالاضافة الى مجموعة الاصحاء. حوالي ستين عينة دم تم جمعها من مرضئ التهاب الكبد الفيروسي نوع B من مستشفى الفلوجة التعيلمي بالاضافة الى ثلاثين عينة دم من مجموعة الاصحاء وتم تقدير انزيمات الكبد بالاضافة الى اليوريا والكرياتين والالبومين والالكتروليتات الموجبة والسالبة مع حسباب عدد الفايروسات الكلي .اظهرت نتائج الدراسة الحالية انخفاض نسبة الالبومين وارتفاع نسبة اليوريا والكرياتيين مقارنة مع مجموعة الاصحاء وارتفاع تركيز البوتاسيوم وايون الكلوريد والفسفسور بينما انخفض تركيز الصوديوم مقارنة مع مجموعة الاصحاء . وتم الاستنتاج من خلال دراستنا الحالية امكانية وجود تاثير لمرض التهاب الكبد الفيروسي على وظائف الكلئ .


Article
Relationship between Prostate Sspecific Antigen and Testosterone, Insulin, Adeponectin on Prostate Cancer Patients with Metabolic Syndrome

Loading...
Loading...
Abstract

Prostate cancer (PCa) is a very common visceral malignancy in men it counts about one-third of all male cancers and it is the second cause of cancer death in males in United States of America. The conduction of this trail is to know the relationship between prostate specific antigen PSA, testosterone T , insulin and adiponectin in prostate cancer patients suffering From metabolic syndrome (MetS). There is significant difference (p< 0.05) in PSA level (39.04 ± 5.05, 2.93± 0.26) ng/ml respectively in prostate cancer group compared with control group.Significant Difference (p<0.05) in prostate cancer testosterone level (2.44±0.15, 3.10± 0.14) ng/ml respectively compared with control group.Significant difference (p<0.05) in prostate cancer adiponectin level (3.82 ±0.12, 4.50± 0.39) µiu/ml respectively compared with control group.Significant difference (p<0.05) in prostate cancer insulin level (6.13±0.86, 3.77± 0.27) µu/ml respectively compared with control group. There is weak negative correlation between PSA and T (-0.29).weak negative correlation between PSA and insulin (-0.11). Correlation between PSA and adiponectin is undetectable. بعد سرطان البروستات من الاورام الحشويه الخبيثه الشائعه في الرجال ويشكل نسبه 1/3 سرطانات الرجال والمسبب الثاني للموت بالسرطان للرجال في الولايات المتحده الامريكيه .صممت التجربه لمعرفة العلاقه بين المستضد الخاص بالبروستات وهرمون التيستيستيرون وهرمون الانسولين وهرمون الاديبونكتين في مرضى سرطان البروستات اللذين يعانون من المتلازمه الايضيه .تبين من الدراسه وجود فرق معنوي بمستوى (p≤0.05 )في مستوى مستضد الخاص بالبروستات لمرضى سرطان البروستات مقارنه مع مجموعة السيطره(39.04±5.02,2.93± 0.26) ng/mlعلى التوالي. وجود فرق معنوي بمستوى (p≤0.05 )في مستوى هرمون الشحمون الخصوي لمرضى سرطان البروستات مقارنه مع مجموعة السيطره( 2.44±0.15,3.10± 0.14)ng/ml على التوالي مقارنه مع مجموعة السيطره. وجود فرق معنوي بمستوى (p≤0.05 )في مستوى هرمون الاديبونكتينن لمرضى سرطان البروستات مقارنه مع مجموعة السيطره (8.79±0.14 ,9.80 ± 0.19) µiu/ml على التوالي. وجود فرق معنوي بمستوى (p≤0.05 )في مستوى هرمون الانسولين في مرضى سرطان البروستات بالمقارنه مع مجموعة السيطره( 6.13±0.68 ,3.77± 0.27) µu/ml على التوالي .وجود علاقه عكسيه ضعيفه بين مستوى مستضد الخاص بالبروستات وهرمون الشحمون الخصوي (-o.29) وهرمون الانسولين -0.11)).علاقه ايجابيه ضعيفه بين مستوى مستضد الخاص بالبروستات وهرمون الاديبونكتين (0.21).


Article
Prevalence of Pericardial Effusion in Patients on Maintenance Hemodialysis in The Iraqi Dialysis Center

Authors: Ali Jasim M. AL-Sultani,
Pages: 1888-1897
Loading...
Loading...
Abstract

Background: Patients with end stage renal disease (ESRD) on regular hemodialysis (HD) are presented in significant percentage with pericardial effusion that was associated with significant morbidity and little mortality. Aim: This study concern to estimate the prevalence of uremic pericardial effusion (UPE) amoung patients on regular hemodialysis and its possible associated factors. Patients and Methods :In this cross section study, the data was conducted at the Iraqi Dialysis Center of Baghdad Teaching Hospital in Medical City, mainly assessed by echocardiography to 100 patients on regular hemodialysis included in this study attending our hospital for hemodialysis as part of thier long term treatment. Results: The prevalence of UPE was 23% among HD patients and the result was significant with P<0.001, mainly associated with aging, those with hypertention (HTN), diabetes mellitus (DM) ,ischaemic heart disease (IHD) , hypoalbuminaemia, anaemia and inadequate HD , but the prevalence interstingly was low in patients with heptitis C virus infection. Conclusion: the prevalence of UPE was higher than previous study that show dialysis-associated pericardial effusion account to 8-12% of patients on hemodialysis الخلفية ان مرضى عجز الكلى المزمن كثيرا ما يعانون من انصباب التامور الذي كثيرا ما يعرضهم الى درجة ملحوضة من المرض وبعض الاحيان يهدد حياتهم. الهدف دراستنا تركز على تخمين مدى الانتشار بالانصباب التاموري لدى مرضى الفشل الكلوي الذين يجرون غسيل الكلى الدموي ومعرفة الاسباب المرتبطة بالاصابة. الطرائق في هذه الدراسة تم جمع البيانات في المركز العراقي لغسل الكلى في مستشفى بغداد التعليمي في مدينة الطب ل 100 مريض ياتون للمستشفى لاجراء الغسل الكلوي الروتيني لهم وتم التشخيص عن طريق اجراء فحص الايكو. النتائج اظهرت الدراسة ان معدل الانتشار بانصباب التامور كانت 23 % بين مرضى الغسل الكلوي الدموي حيث كان نسبة الاصابة عالية مع التقدم بالعمر,الاصابة بارتفاع ضغط الدم او السكري ,انخفاض نسبة الالبومين بالدم ,فقر الدم ,امراض تصلب الشرايين والمرضى الذين لايخضعون لجلسات غسل كافية (مرتان اسبوعيا),بينما ينخفض المعدل بالنسبة للمرضى المصابين بالتهاب الكبد الفايروسي نوع سي. الاستنتاج تم الاستنتاج من هذه الدراسة انها اثبتت تاثير بعض العوامل في حدوث الاصابة بانصباب التامور لدى المرضى الذين يعانون من الفشل الكلوي المزمن وبالخصوص تقدم عمر المرضى , الاصابة بارتفاع ضغط الدم او السكري ,انخفاض نسبة الالبومين بالدم,فقر الدم ,امراض تصلب الشرايين والمرضى الذين لايخضعون لجلسات غسل كافية (مرتان اسبوعيا) , بينما ينخفض المعدل بالنسبة للمرضى المصابين بالتهاب الكبد الفايروسي نوع سي.


Article
Assessment of Impaction Pattern and Associated Symptoms for Mandibular Third Molar. (DPT study)

Loading...
Loading...
Abstract

245 patients their aged 16 years and above (mean 25.86, standard deviation 5.72 years: 55.51 % were females and 44.49 % males) were seen. They presented with 358 impacted mandibular third molars. (67.88 %) impaction were seen in patients between the ages of 16 to 25 years, while (89.67 %) impaction were seen between the ages of 16 to 30 years. Assessing the level of impaction using PELL and G R E G O RY classification showed that 154 (43.02 %) impaction were in position A, 135 (37.71 %) were in position B while 69 (19.27 %) were in position C. 89 of impacted teeth were in position I (24.86 %), 211 (58.94 %) were in position II, while 58 (16.20 %) were in position III. Between 358 impacted mandibular third molars, (62.29 %) had symptoms of pain. (67.6 %) impacted teeth were associated with pathological lesions. Out of these, 50.84% were periodontal disease and pericoronitis, 15.64% were caries, while 1.12 % were associated with cysts. In conclusion, the level of impaction suggests that a remarkable number of impacted mandibular third molars should be removed under general anesthesia. There is need for further studies to determine the levels of impaction, the types of anesthesia used during extraction and the outcome. تمت دراسة 245 مريض تبدا اعمارهم من 16 عاماً فاكثر (بمتوسط عمر 25,86 وبمعامل انحراف 5.72 سنة: كانت نسبة الاناث بين العينات المدروسة 55,51% في حين ان نسبة الذكور كانت 44,49%). وقد وجد ان عدد الحالات التي تكون فيها اسنان العقل السفلية مطمورة هي 358, وقد وجد ان 67,88% من هذه الحالات موجودة عند الاعمار بين 16 الى 25 سنة كذلك وُجد ان 89,67% من الحالات تقع بين 16 الى 30 سنة. تم تقييم مستوى الاسنان المطمورة باستخدام طريقة تصنيف بيل وكريكوري واظهرت هذه الدراسة ان 154 من الحالات كانت موجودة في التصنيف A وبنسبة 43,02%, في حين ان 135 من الحالات في التصنيف B (بنسبة 37,71%), بينما اظهرت النتائج ان 69 حالة (19,27% من الحالات) حصلت على التصنيف C. كما بينت نتائج هذه الدراسة ان 89 حالة من الاسنان المطمورة وجدت في الوضع I وبنسبة 24,86%, بينما وجد ان 211 حالة (58,94%) ظهرت في الموضع II, اما عدد الحالات التي كانت في الموضع III هي 58 وبنسبة 16,20. من بين الحالات التي كانت فيها اسنان العقل السفلية مطمورة (358), بينت الدراسة ان 62,29% من هذه الحالات كانت مصحوبة بالالم و67.6% منها مصحوبة بافات مرضية, كما ظهر ان امراض اللثة رافقت 50,84 % من الحالات كذلك وجد ان تسوس الاسنان صاحب 15,64% منها بينما نسبة قليلة جدا من الحالات (1,12 %) مصحوبة باكياس او خراجات مرضية. في الختام، نجد إن نتائج الدراسة تشير إلى أن عددا ملحوظا من اسنان العقل السفلية يجب إزالتها جراحياً باستخدام التخدير العام. كما ان هناك حاجة لمزيد من الدراسات لتحديد مستويات الانطمار في الاضراس، وأنواع التخدير المستخدمة أثناء عمليات قلع الاسنان ونتائجها.


Article
Clinical Correlation and Immunological Study about Th1 Cytokines Profile in Patients with Alopecia Areata

Authors: Ifad Kerim Abd Alshibly
Pages: 1916-1924
Loading...
Loading...
Abstract

Several studies have shown that within the cascade of pathogenesis of alopecia areata, cytokines and other molecules that coordinate cyclical hair growth play a crucial role. In this research, we attempt to review the immunological role of some of Th1 cytokines namely γ-INF and TNF-α, in the pathogenesis of alopecia areata, alongside with the exploration of their clinical correlation to disease severity. This is a case controlled study conducted upon fifty four patients (twenty nine males and twenty five females, mean age 32 years) complaining from alopecia areata, and thirty apparently healthy subjects (who are age and sex-matched with the patients group). All patients and the control subjects were investigated for serum concentrations of γ-IFN, and TNF-α through a solid phase sandwich enzyme amplified sensitivity immunoassay (EASIA) . Results about the serum concentrations of γ-INF and TNF-α evaluated in this study shows that there is a significant difference in the concentrations of these two cytokines between patients of alopecia areata and control group(P<0.05). Serum concentrations of γ-INF and TNF-α were also found to be logically clinically correlated to the size of affected area of hair loss among patients with severe type of alopecia areata.أظهرت عدة دراسات أن السيتوكينات وجزيئات أخرى تنسق نمو الشعر الدوري وتلعب دوراً حاسما داخل تتالي الحالة المرضية من الحاصة البقعية. في هذا البحث، نحاول استعراض الدور المناعي لبعض سيتوكينات Th1 هي γ-INF و TNF-α في الآلية المرضية الثعلبة، جنبا إلى جنب مع استكشاف ارتباطها السريري لشدة المرض . هذه دراسة للحالة والحالة المسيطرة أجريت على أربعة وخمسين مريضا (الذكور تسعة والعشرين و الإناث خمسة وعشرين ، متوسط عمر 32 عاماً) يشكون من الحاصة البقعية، ومجموع ثلاثين حالة سيطرة (الذين هم العمر والجنس متطابق مع مجموعة المرضى). تم التحليل المختبري في جميع المرضى و السيطرة الاصحاء لتركيزات المصل من γ-IFN و TNF-α عن طريق الاختبار المناعي (EASIA) وكانت النتائج عن تركيزات مصل γ-INF و TNF-α التي تم تقييمها في هذه الدراسة تبين أن هناك فرق كبير في تركيزات هذه السيتوكينات بين المرضى من الحاصة البقعية ومجموعة السيطرة (P<0.05). كما وجدت تركيزات مصل γ-INF و TNF-α تكون مرتبطة ارتباطاً منطقياً سريرياً بحجم المنطقة المتأثرة من تساقط الشعر بين المرضى مع النوع الشديد من الحاصة البقعية.


Article
Prevalence of Anti-GAD65 Positive Diabetes among Adults with New Onset Diabetes

Loading...
Loading...
Abstract

This study showed that among older adults presented with newly diagnosed diabetes there is certain percentage actually have type 1 diabetes as detected by positive anti-GAD65 antibody test and they shouldn’t be misdiagnosed as having type 2 diabetes.استهدفت الدراسة معرفة مدى انتشار الجسم المضاد بين مرضى السكري البالغين الكبار لتحديد Anti-GAD65 antibody وتمييزالمصابين بالنوع الاول لداء السكري لأهمية ذلك في اختيار العلاج المناسب.


Article
Effect of Age and Sex On Immunological Activation In Relation To Infection With Echinococcus granulosus

Authors: Raed Fanoukh Alaouadi
Pages: 1935-1946
Loading...
Loading...
Abstract

Background: Human cystic echinococcosis (CE) was caused by the larval stage of Echinococcus granulosus (E. granulosus) and characterized by its chronicity. It had been believed that chronicity of CE might be favored by a skewing of the host’s immune response to a Th2 response which was affected by age and sex. Aim of study: to assess some cytokines (IL-2, IL-6, IL-12 and TNF- α) in relation to age and sex as a part of host-parasite relationship. Materials and Methods: A total of 50 patients suffering from CE and 38 apparently healthy control that consulted Bagdad Teaching Hospital/Medical City from February to July, 2005 were enrolled in this study. Ultrasonography was done to all patients and control while Computed Tomography was done to confirm the Ultrasonography diagnosis. Blood sera were stored in (-20C˚) to be used for evaluation of the serum cytokines level of IL-2, TNF- α, IL-6 and IL-12 by enzyme immunoassay (ELISA). Results: This study showed that in male patients with CE more than 60 years, the IL-2 , TNF- α ,IL-6 and IL-12 were (1348 ±97.33 ; 11.51±1.10; 29996 ±385.10 and 27.91±3.8) in comparison to (1804 ±111.49; 5.46±0.84; 20987 ±223.54 and 42.6 ±3.56) in patients aged (40-60) and (1820 ±103.50; 4.89±1.03; 21228 ± 209.71 and 40.04 ±4.47) in patients aged < 40 years with statistical significance ( P value < 0.05). The IL-2, TNF- α and IL-6 were significantly changed (2425 ± 104.52 ; 14.2± 2.85; 19973 ± 266.75 ) in menopausal patient group in comparison to childbearing age (2103 ± 354.19; 10.3±1.20; 23412 ±539.4) while they were insignificantly changed (2425 ± 104.52; 14.2± 2.85; 19973 ± 266.75)( P value >0.05) in menopausal female patients in comparison to aged matched male patients(2211 ±132.7; 9.92±1.32; 21039 ± 315.29) and significantly changed in childbearing female patients (2103 ± 354.19; 10.3±1.20; 23412 ±539.4) in comparison to aged matched male patients (1832± 355.6; 7.9±1.06; 20873 ± 638.21) respectively (P value < 0.05). Conclusions: young and middle age groups male patients with CE had a more predominant protective Th1 immune response than elderly male patients while the female menopausal women had a more protective Th1 immune response than childbearing women. Female in the childbearing age had a more protective Th1 immune response against CE in comparison to aged matched male group while there was insignificant immune response in menopausal women in relation to aged matched male group. Predominant Th2 immune response in elderly male and childbearing female might favor more parasite growth . Higher estrogen level might augment more growth of CE , and it is advisable to decrease the frequency of pregnancy rate unless surgical treatment of CE performed. Hormonal replacement therapy containing estrogen in menopause should be given with caution for patients with CE as the may favor more parasite growth. . الخلفية: داء الحويصلات المائية البشري هو عدوى مزمنة تسببها المرحلة اليرقية للحبيبية الشريطية المشوكة. ويعتقد أن الحالة المزمنة قد تفضل انحراف في استجابة المضيف المناعي نحو استجابة Th2 والتي تتأثر بحسب العمر والجنس. الهدف من الدراسة: تقييم بعض الحركيات المناعية (IL-2، IL-6، IL-12 و TNF- α) تبعا للعمر والجنس كجزء من علاقة المضيف مع الطفيلي. المواد وطرق العمل: تمت دراستهم مجموع 50 مريضا يعانون من داء الحويصلات المائية و 38 شخص كمجموعة سيطرة على ما يبدو اصحاء الذين راجعوا مستشفى بغداد التعليمي/المدينة الطبية للفترة من شباط إلى تموز 2005. وقد تم التصوير بالموجات فوق الصوتية لجميع المرضى ومجموعة السيطرة في حين تم الفحص بجهاز المفراس الحلزوني لتأكيد التشخيص بالموجات فوق الصوتية. تم تخزين امصال الدم في (-20 C˚) ليتم استخدامها لتقييم مستوى الحركيات المناعية IL-2، TNF- α ، IL-6 و IL-12 بواسطة الفحص بانزيم المناعية (ELISA). النتائج: أظهرت هذه الدراسة أن في المرضى الذكور المصابين بداء الحويصلات المائية الذين تكون اعمارهم اكبر من 60 عاما كانت نتائج IL-2، TNF- α ، IL-6 و IL-12 (1348 ± 97.33، 11.51 ± 1.10، 29996 ± 385.10 و 27.91 ± 3.8) مقارنة مع (1804 ± 111.49، 5.46 ± 0.84، 20987 ±223.54 و 42.6 ±3.56) في المرضى الذين تتراوح أعمارهم بين (40-60) و (1820 ± 103.50، 4.89 ± 1.03، 21228 ± 209.71 و 40.04 ± 4.47) في المرضى الذين تتراوح أعمارهم <40 عام وكانت ذات قيمة احصائية معنوية (P <0.05). و تغيير كل من IL-2، TNF- α وIL-6 بشكل ملحوظ (2425 ± 104.52، 14.2 ± 2.85، 19973 ±266.75 ) في مجموعة مرضى سن اليأس بالمقارنة مع سن الإنجاب (2103 ± 354.19، 10.3 ± 1.20، 23412 ± 539.4) في حين أنها تغيرت بفارق احصائي غير معنوي (2425 ± 104.52، 14.2 ± 2.85، 19973 ±266.75 ) في المرضى من النساء بعد سن اليأس بالمقارنة مع الذكور من نفس العمر (2211 ± 132.7، 9.92 ± 1.32، 21039 ±315.29 ) وتغيرت بشكل كبير في المرضى بسن الإنجاب (2103 ± 354.19، 10.3 ± 1.20، 23412 ± 539.4) بالمقارنة مع المرضى الذكور من نفس العمر (1832 ± 355.6، 7.9 ± 1.06، 20873±638.21) على التوالي مع فرق احصائي معنوي (value P <0.05). الاستنتاجات: الفئات العمرية الشابة والمتوسطة من المرضى الذكور المصابين بداء الحويصلات المائية كانت لديهم استجابة مناعية وقائية ((Th1 أكثر من المرضى المسنين بينما النساء اللاتي في سن اليأس تكون لديهن الاستجابة المناعية الوقائية ((Th1 اكثر من النساء في عمر الانجاب. وتكون النساء في سن الانجاب لديها مناعة وقائية اكثر من الذكور من نفس الاعمار ولا يوجد اختلاف بين الاستجابة المناعية بين النساء في سن اليأس بالمقارنة مع الذكور بنفس الاعمار. الاستجابة المناعية ( Th2) السائدة في الذكور كبار السن والنساء بعمر الانجاب ممكن ان تحبذ نمو طفيلي داء الحويصلات المائية. مستوى هرمون الاستروجين العالي قد يزيد نمو داء الحويصلات المائية أكثر ، ويستحسن أن يتم تخفيض وتيرة معدل الحمل ما لم يتم العلاج الجراحي لداء الحويصلات المائية. وينبغي تعاطي العلاج الهرموني البديل الحاوي على الاستروجين في سن اليأس بحذر للمرضى الذين يعانون من داء الحويصلات المائية لأنه قد يفضل مزيد من نمو الطفيلي.


Article
Study on Diabetes Mellitus and the Balance of Electrolytes

Loading...
Loading...
Abstract

The study was designed to investigate the relationship between some of extracellular and intracellular electrolytes with type2 diabetes mellitus. Sixty one patients suffering from type 2 diabetes mellitus (26 males, and 35 females) aged between (40) to( 79) years with a mean age of (55.96 ± 10.72;55.68±9.79) were included in this study respectively. All patients have a history of duration of disease and no one of them has another disease. The control group is comprised of (61) healthy individuals (30 males and 31 females) aged between (40) to (79) years with a mean age of (55.5 ± 9.08; 55.16 ± 7.34) for male and female respectively. The control subjects were selected from the hospitals of Babylon city. They had no history of diabetes mellitus or any other disease. The results of this study showed that serum sodium was significantly decreased (P<0.05)in patients(male and female)with diabetes type2 as compared to control (male and female)groups. Serum potassium was significantly elevated (P<0.05) in patients (male and female) with diabetes type 2 as compared to control male group while the comparison to control female group was non-significant. Serum calcium indicated reduction in male patients and elevation in female patients with diabetes type 2 and compared to control male and female groups respectively but was non-significant.صممت هذه الدراسة للتقصي عن طبيعة العلاقة بين بعض الايونات الداخل والخارج خلوية مثل(صوديوم, بوتاسيوم,كالسيوم) مع مرض السكري النوع الثاني. تضمنت الدراسة احدى وستون مريضا يعاني من مرض السكري النوع الثاني منهم 26 مريض من الذكور و35 من الاناث وقد تراوحت اعمارهم بين (40-79) سنة ومتوسط الاعمار والانحراف المعياري (55,96±10,72) للذكور و(55,68±9,79) للاناث. تم التحقق من تاريخهم بمرض السكري وليس لديهم مرض اخر . تمت المقارنة مع مجموعة السيطرة وقد بلغ عددهم 61( 30 من الذكور و31 من الاناث ) وتراوحت اعمارهم بين (40-79) سنة ومتوسط اعمارهم والانحراف المعياري (9,08±55.5)7.34) ,± ( 55.16 للذكور والاناث على التعاقب لقد تم اختيار عينات الدراسة من مرضى مشخصين في مستشفيات محافظة بابل قيد الدراسة وليس لديهم تاريخ بمرض السكري او أي مرض اخر. اظهرت النتائج انخفاض معنوي(P<0.05) في مستوى ايونات الصوديوم لدى المرضى المصابين بالسكري النوع الثاني(الذكور والاناث) مقارنة بمجموعة السيطرة (للذكور والاناث). اظهرت النتائج ارتفاع معنوي(P<0.05) في مستوى ايونات البوتاسيوم لدى المرضى المصابين بالسكري النوع الثاني عند مقارنتهم بمجموعة السيطرة للذكور في حين ان المقارنة مع مجموعة السيطرة للاناث كانت غير معنوية .(P>0.05) كما بينت نتائج مستوى ايونات الكالسيوم نقصان غير معنوي (P>0.05) لدى المرضى الذكور المصابين بالسكري النوع الثاني وارتفاع غير معنوي (P>0.05) لدى الاناث عند مقارنتها مع مجموعة السيطرة للذكور والاناث على التعاقب.


Article
Overlap of Vitamin D and Cholesterol, Triglyceride and High Density Lipoprotein in Prostate Cancer Patients (with Metabolic Syndrome)

Loading...
Loading...
Abstract

Prostate cancer PCa represents a heterogeneous disease with different degrees of aggressiveness, patterns of metastasis and response to therapy (Vesovic, 2005) It occur from a complex etiology that include both exogenous (diet, environment, etc.) and endogenous (hormonal imbalance, family history) factors. Our attempt designed to know the overlap of vitamin D and lipid profile in prostate cancer patients and its relationship in incidence and progression of PCa .Data showed high prostate specific antigen PSA in Pca patients compared with control subject (33.01±6.01, 2.93±0, 62) ng/ml respectively .decline in vitamin D level in Pca patients compared with control subject (17.34 ± 1.15, 26.42 ± 1.05 ±) mg/dl respectively. Significant difference (p≤0.05) in triglyceride level compared with control subject (129.63± 8.99, 101.26± 3.50) mg/dl respectively, no Significant difference (p>0.05) in HDL and cholesterol levels in PCa patients compared with control group .Weak Negative correlation between Vitamin D with cholesterol (-0.24) .Correlation between vitamin D and high density lipoprotein, triglyceride undetectable. يعتبر سرطان البروستات من الامرا ض مختلفة المنشا مع الاختلاف في الشده وطربقة الانتقال داخل الجسم والاستجابه للعلاج (Vesovic, 2005) 0 ويحدث للاسباب خارجيه (طعام ،بيئه)وداخليه (عدم التوازن الهرموني و التاريخ العائلي )؟صممت التجربه لمعرفه تاثير فيتامين( د) وتحليل الدهون في مرضى سرطان البروستات وعلاقتهم بالاصابه وسير المرض. ارتفاع في مستوى مستضد البروستات الخاص في المرضى المصابين بسرطان البروستات مقارنه مع مجموعة السيطره (33.01±6.01 ,2.93.0.62) ng/mlعلى التوالي .نقص في مستوى فيتامين( د) في مرضى سرطان البروستات مقارنه مع مجموعة 1.05 ,17.34.15±26.42) mg/dlعلى التوالي .لايوجد فرق معنويp> 0.05) ) في مستوى الكوليستيرول في مجموعة المصاين بسرطان البروستات مقارنه مع مجموعة السيطره184.47± 9.18 ,159.74± 4.96)) mg/dl وكذلك الدهون عالية الكثافه (35.09± 6.01 ,38.15± 1.20 (. يوجد فرق معنوي بمستوى p≤0.05))بين الدهون الثلاثيه في مجموعة المصابين بسرطان البروستات مقارنه مع مجموعة السيطره (129.63±8.99 ,101.26 ±3.50) mg/dl .ارتباط سالب ضعيف بين فيتامين( د) والكوليسترول( r=-0.24 (والعلاقه بين فيتامين (د) والدهون عالية الكثافه والدهون الثلاثيه غير ملموس


Article
On Symmetric Left Bi-( )-Derivation on Gamma Rings

Authors: Rajaa C.Shaheen
Pages: 1954-1962
Loading...
Loading...
Abstract

In this paper ,we introduce the concept of symmetric left bi- ( )- derivation on gamma rings and study this concept on completely prime Gamma ring also we study it if acts as homomorphism and we show that if D nonzero Jordan left bi-( , )derivation on 2-torsion free completely prime gamma ring M then M is commutative or D be left bi-( , ) derivation في هذا البحث ,قدمنا مفهوم الاشتقاق اليساري الثنائي المتناظر-( )على الحلقات من نوع كاما ودرسنا هذا المفهوم على الحلقات الاولية الكاملة من نوع كاما وكذلك درسناه اذا كان يعمل كتشاكل واثبتنا اذا كان Dاشتقاق جوردان اليساري الثنائي-( , )غير صفري على الحلقة الاولية الكاملة وطليقة الالتواء من النمط الثاني من نوع كاما Mفانه اما أن تكونM حلقة ابدالية او يكون Dاشتقاق يساري ثنائي- ( , ).


Article
Doxorubicin Induced Nephrotoxicity: Protective Effect of Rosmary leaves

Authors: Sura Salman Ejam
Pages: 1989-1908
Loading...
Loading...
Abstract

Background: Doxorubicin (DOX) is a potent anthracycline antibiotic. It is a widely used drug in the cancer to treat a wide variety of human malignancies. Cardiotoxicity has long been recognized as a complicating factor of DOX. This study was designed to investigate the acute DOX-induced cardiotoxicity, nephrotoxicity, hepatotoxicity. Material and Methods: Twenty eight male Swiss Albino mice were randomly divided into four groups including group1 (negative control), treated with distill water (D.W) intraperitoneal (i.p) injection , group 2 (positive control), treated with 15 mg/kg DOX as a single (i.p) injection, groups 3 received 30mg/kg of the aqueous extract of Rosmarinus officinalis leaves (ROE) orally (p.o), once daily for 2 weeks, then injected i.p with 15 mg/kg DOX. Two days after DOX or D.W (in control group) injection, animals in all groups were scarified and the levels of the blood urea and serum creatinin were measured. Also the possible cardiac histopathological changes were investigated. Results: The administration of DOX (15 mg/kg i.p.) induced nephrotoxicity which manifested by significant elevation (p<0.05) in blood urea and serum creatinin levels. In addition, kidneys histopathological sections showed development of sever glomerulosclerosis, tubular necrosis and tubulointerstitial lesion. Oral administration of 30mg/kg ROE 2 weeks prior to DOX produced a significant protection which was evidenced by significant reduction (p<0.05) in blood urea and serum creatinin levels. Moreover, histopathological sections showed only mild tubular necrosis and in comparison to DOX positive control group (p<0.01). Conclusion: Administration of 30mg/kg ROE protect against DOX-induced nephrotoxicity مضاد حيوي فعّال من مجموعة الانثراسايكلين وهو (doxorubicin) المقدمة: إن الدوكسوروبيسين يستعمل كعقار كيمياوي لمُعَالَجَة عدة أنواع من الأورام السرطانية. التأثير السمي على الكلى هو من أهم الآثار الجانبية لهذا العقار. لقد أجريت هذه الدراسة لمعرفة فاعلية نبات إكليل الجبل للحماية ضد التأثير السمي للدوكسوروبيسين على الكلى في ذكور الفئران. المواد وطرائق العمل: لقد تم استخدام 21 ذكرا من الفئران البالغة لإجراء هذه الدراسة حيث قسمت عشوائيا إلى أربعة مجاميع. أعطيت المجموعة الأولى الماء المقطر عن طريق الفم (بواسطة الأنبوب المعدي) لمدة أسبوعين, أما المجموعة الثانية فقد تم حقنها (داخل البريتون) بعقار الدوكسوروبيسين (15 ملغمكغم) كجرعة مفردة, إما المجموعة الثالثة فقد عولجت بجرعة 30 ملغمكغم من المستخلص المائي لأوراق نبات إكليل الجبل عن طريق الفم مره واحدة يوميا لمدة أسبوعين ومن ثم تم حقنها (داخل البريتون) بعقار الدوكسوروبيسين (15 ملغمكغم) كجرعة مفردة. تم سحب الدم بعد يومين من حقن الماء المقطر( للمجموعة الأولى) او الدوكسوروبيسين ( لبقية المجاميع) حيث تم قياس مستوى اليوريا في الدم والكرياتينين في مصل الدم. كما تم تقطيع كلى الفئران بعد قتلها وتحضير المقاطع النسيجية وصبغها بصبغة الهيماتوكسلين والايوسين حيث فحصت تحت المجهر الضوئي للكشف عن أي تغيرات نسيجية محتملة. النتائج: لقد بينت نتائج هذه الدراسة حصول انخفاض معنوي (p<0.05) في مستوى اليوريا في الدم والكرياتينين في مصل الدم للمجموعة التي عولجت بالمستخلص المائي لأوراق نبات إكليل الجبل بجرعة 30 ملغمكغم لمدة أسبوعين قبل حقنها بالدوكسوروبيسين مقارنة بالمجموعة التي حقنت بالدوكسوروبيسين فقط كما أكد هذا بنتائج الفحص النسيجي حيث حصل انخفاض معنوي (p<0.01) في نسبة التغييرات النسيجية المرضية في العضلة القلبية لهذه المجموعة. الاستنتاجات: إن نبات إكليل الجبل المعطى بجرعة 30 ملغمكغم لمدة اسبوعين قبل حقن الدوكسوروبيسين كان له دور في حماية الكلى من التأثير السمي لعقار الدوكسوروبيسين.


Article
Anti-fungal Activity of Lectin Isolated from Whole Body of Fasciola gigantica (Cobbold, 1856)

Loading...
Loading...
Abstract

Lectin with molecular weight of 71 Kilo dalton was isolated from whole body of adult worm of Fasciola gigantica parasite and purification by using sephadex G-200. This lectin is protein in nature (3.6 gm. / ml and 0.329 gm. / ml before and after purification, respectively), agglutinate human erythrocytes (1: 5120 and 1: 1280 before and after purification, respectively) and T lymphocytes mitogen by using one week age of chicken as model. Antifungal activity of this material was tested by using four pathogenic fungi (Alternaria solani, Aspergillus flavus, Fusarium globosum and Penicillium exsporum) and by using three methods (pouring one milliliter on PDA, method of holes and the mixing method). From the results of present study show the better inhibition rat of lectin against fungi were founded in F. globosum (57.8%, 55.6% and 41.1%, respectively in three methods) and the lower rate of inhibition was founded in A. solani in mixing method. تم في الدراسة الحالية عزل لكتين ذو وزن جزيئي 71 كليو دالتون وتنقيته باستعمال مادة Sephadex G-200 من كامل جسم طفيلي المتورقة الكبدية العملاقةF. gigantica . وجد ان اللكتين المعزول ذو طبيعة بروتينية (3.6 و 0.329 غم / مل قبل التنقية وبعدها، على التوالي) وملزن لكريات الدم الحمر للانسان بمعيار1:5120 و 1:1280 قبل التنقية وبعدها، على التوالي ومشطر للخلايا اللمفية التائية في الجسم الحي من خلال استعمال أفراخ دجاج بعمر اسبوع. اختبرت الفعالية المضادة لنمو الفطريات للكتين المعزول وذلك باستعمال أربعة انواع من الفطريات الممرضة وهي:Alternaria solani, Aspergillus flavus) Fusarium globosum و ( Penicillium exsporum باستعمال ثلاث طرائق هي نشر واحد مليليتر من اللكتين على وسط البطاطا دكتروز اكار وطريقة عمل حفر في الوسط وطريقة مزج اللكتين مع الوسط. وجد من نتائج الدراسة الحالية ان اللكتين المعزول له افضل قدرة تثبيطية ضد الفطر F. globosum بنسب 57.8% و 55.6% و 41.1%، بالثلاث طرائق، على التوالي أما اقل قدرة تثبيطية فكان ضد A. flavus بطريقة المزج اللكتين مع الوسط. نستنتج من نتائج الدراسة الحالية ان لهذه الديدان القدرة على استعمال هذا اللكتين ضد أي تهديد يواجهها.

Table of content: volume:24 issue:7