Table of content

Iraqi Journal of Physics

المجلة العراقية للفيزياء

ISSN: 20704003
Publisher: Baghdad University
Faculty: Science
Language: English

This journal is Open Access

About

The Iraqi Journal of Physics (IJP) was issued in 2002 by the college of science, university of Baghdad. It is a national journal devoted to publication of significant, original and current scientific research results in the field of physics. The journal publishes three volumes per year a full form refereed papers, research works of national conferences and symposiums.

Loading...
Contact info

Physics Department, College of Science, University of Baghdad, Baghdad, Iraq.

Table of content: 2015 volume:13 issue:27

Article
Microscopic study of nuclear structure for some Si-isotopes using Skyrme-Hartree-Fock-method
دراسة مجهرية للتركيب النووي لبعض نظائر نواة السليكون باستخدام طريقة سكيرم-هارتري-فوك

Loading...
Loading...
Abstract

In this paper the nuclear structure of some of Si-isotopes namely, 28,32,36,40Si have been studied by calculating the static ground state properties of these isotopes such as charge, proton, neutron and mass densities together with their associated rms radii, neutron skin thicknesses, binding energies, and charge form factors. In performing these investigations, the Skyrme-Hartree-Fock method has been used with different parameterizations; SkM*, S1, S3, SkM, and SkX. The effects of these different parameterizations on the above mentioned properties of the selected isotopes have also been studied so as to specify which of these parameterizations achieves the best agreement between calculated and experimental data. It can be deduced from this study that it is SkX parameterization that achieves such agreement. Furthermore, comparison between the theoretical and experimental results of charge form factors has been performed. يتناول هذا البحث دراسة التركيب النووي لبعض نظائر السيليكون 28,32,36,40Si من خلال حساب خواص الحالة الارضية لها مثل كثافة كل من الشحنة, البروتون, النيوترون والكتلة مع انصاف الاقطار المرافقة لها و كذلك حساب السمك النيوتروني وطاقات الربط وعوامل تشكل الشحنة. تم استخدام طريقة سكيرم هارتري فوك في تنفيذ هذه الدراسة مع باراميترات مختلفة وهي SkM* وS1 وS3 وSkM وSkX. لقد تمت دراسة تاثير هذه الباراميترات المختلفة على خواص النظائر المذكورة اعلاه وذلك لتحديد اي من هذه الباراميترات يحقق افضل تطابق مع الحسابات العملية لتلك الخواص. ويستنتج من هذه الدراسة ان SkX يتفوق على بقية الباراميترات في تحقيق هذا التطابق. كما تمت المقارنة بين النتائج النظرية والتجريبية لعوامل تشكل الشحنة.


Article
Spectroscopic measurements of the electron temperature in low pressure microwave 2.45 GHz argon plasma
قياسات طيفية لدرجة حرارة الالكترون في بلازما الاشعة المايكروية 2.45GHz لضغط الأركون المنخفض

Loading...
Loading...
Abstract

The main goal of this work is to obtain the plasma electron temperature Te by optical emission spectroscopy of low pressure microwave argon plasma, as a function of working pressure and microwave power. A plasma system was designed and constructed in our laboratory using a magnetron of domestic microwave oven with power 800W without any commercial part. The applied voltage on the magnetron electrical circuit is changed for the purpose of obtaining the variable values of the microwave power. The spectral detection is performed with a spectrometer of wavelength range (200−1000nm). The working pressure and magnetron applied voltage were 0.3-3.0mbar and 180-240V, respectively. Two methods had been applied to estimate the electron temperature, the ratio of two lines’ intensity and Boltzmann plot method. It was found that, for the plasmas investigated, an increase of the electron temperature when the applied voltage has been increasing, while the electron temperature decreases when the working pressure is increasing.الهدف الرئيس من هذا العمل هو حساب درجة حرارة الكترونات البلازما بواسطة طيف الانبعاث الضوئي لبلازما الاشعة المايكروية لضغط الأركون المنخفض كدالة لضغط العمل وقدرة الاشعة المايكروية. تم تصميم وبناء منظومة البلازما في مختبرالبلازما (قسم الفيزياء، كلية العلوم، جامعة بغداد) باستخدام مجهز اشعة مايكروية (ماكنترون) المستخدم في فرن الميكروويف المنزلي وبقدرة 800W و بدون أي جزء تجاري. لغرض الحصول على قيم قدرة اشعة مايكروية متغيرة يتم تغيير الجهد المطبق على الدائرة الكهربائية للماكنترون. اجريت قياسات طيفية بمطياف مدى الطول الموجي له (200-1000nm). وكان مدى ضغط العمل والجهد المطبق على الماكنترون (0.3-3.0mbar) و (180-240V) على التوالي. استخدمت طريقتين لحساب درجة حرارة الإلكترون، نسبة الشدة لخطين وطريقة مخطط بولتزمان. وقد وجد أن درجة حرارة إلكترونات البلازما تزداد مع زيادة الجهد المسلط، في حين تنخفض درجة حرارة الإلكترونات عند ازدياد ضغط العمل.


Article
Gamma ray effect on the properties of R590 and C480 laser dyes
تأثير أشعة كاما على خواص الصبغات الليزريه الرودامين 590 والكومارين 480

Loading...
Loading...
Abstract

In the current research, we investigated the absorption spectrum for R590 and C480 dyes in ethanol solvent for different dye solution concentrations of 10-4, 10-5 and 10-6M. These dyes have been prepared and studied before and after gamma irradiation (first, second ionization) using cesium-137 source with absorbed doses of 18.36 Gy (time exposure of 10 days) and 73.44 Gy (with time exposure of 40 days). We noticed that the absorption intensity was decreased with decreasing concentration, before gamma irradiation while the absorption spectrum peak shifted towards the short wavelength (blue shift). It was also found that the intensity of absorption spectrum increased and shifted the absorption spectrum peak towards the long wavelength (red shift) when irradiation exposure times and doses by gamma rays from (Cs137) source increased في البحث الحالي، تم التحقيق في امتصاص الطيف لـلـ R590, C480)) الأصباغ في مذيب الإيثانول للتركيز محاليل الصبغات المختلفة من 10-4و 10-5 و10-6 M. وتم إعداد هذه الأصباغ ودراستها قبل وبعد التشعيع باستخدام مصدرالسيزيوم 137بجرعات أمتصاص من 18.36 كراي (لفترة تعرض 10 يوما) و 73.44 كراي (لفترة تعرض 40 يوما). لاحظنا أن شدة الامتصاص قد انخفضت مع تناقص التركيز، في حين أزيحت قمة طيف الامتصاص نحو الاطوال الموجية القصير (أزاحة زرقاء) قبل التشعيع بكاما. ووجد أيضا أن شدة أمتصاص الطيف زادت وأزيحت قمة طيف الامتصاص نحو الاطوال الموجية الطويل (أزاحة حمراء) عندما زادت فترات التعرض وجرعة التشعيع من أشعة كاما من مصدر السيزيوم 137.


Article
Temperature estimation of EXDRA and SSUMI dwarf Nova systems from spectroscopic data
تخمين درجات الحرارة لأنظمة المستعرات القزمية SSUMI and EXDRA من بيانات التحليل الطيفي

Loading...
Loading...
Abstract

The seasonal behavior of the light curve for selected star SS UMI and EXDRA during outburst cycle is studied. This behavior describes maximum temperature of outburst in dwarf nova. The raw data has been mathematically modeled by fitting Gaussian function based on the full width of the half maximum and the maximum value of the Gaussian. The results of this modeling describe the value of temperature of the dwarf novae star system leading to identify the type of elements that each dwarf nova consisted of.تم دراسة المنحني الضوئي للنجوم من خلال دورة التوهج العظمى, هذا التغير له علاقة كبيرة مع درجات الحرارة خلال فترة التوهج. هذه الارصادات تم وضع معادلات رياضية لها من خلال تمثيلها بدوال كاوس معتمدة على عرضها الكلي عند منتصف المسافة وكذلك قيمتها العظمى. من خلال هذه الدوال تم تخمين درجات الحرارة لهذه المستعرات القزمية وعليه تم تحديد انواع العناصر الكيميائية الداخلة في تركيبها.


Article
Environmental study of groundwater in southwest of Baghdad, Yusufiyah using GIS
دراسة بيئية للمياه الجوفية في جنوب غرب بغداد (اليوسفية) باستخدام GIS

Loading...
Loading...
Abstract

Ground water hydrochemical study in Yusufiyah depends upon (25) wells where major cations and anions were obtained as well as trace elements. The hydrochemical properties include the study of (pH, EC, TDS, and TH). The groundwater of the study area is odorless and colorless except the wells (13 and 16) with a salty taste due to the elevated (TDS) concentration in it, where the wells depth ranges between 7-20 meters. Depth of water in these wells was about 25-35 meters above sea level. Groundwater generally flows from east to west and from north east to south west. The resource of groundwater depends upon surface water. Physical specifications are measured in the water samples included temperature, color, taste, odor, pH, electrical conductivity (EC) and total dissolved solids (TDS). The chemical specifications included major cations (Ca2+, Mg2+, Na+, and K+) and major anions (NO3, SO42- ,Cl-, and HCO3-) in addition to the trace elements (Fe, Ni, Co, Cd, Cu, Zn, Pb, Mn). The groundwater in the study area is polluted with some heavy elements like (Fe, Ni, Cd and Pb) because their concentrations are higher than the permissible limits according to WHO (2007) and IQS (2009). الدراسة الهيدروكيميائية للمياه الجوفية في اليوسفيه تعتمد على 25 بئرا حيث تم الحصول على الكاتيونات والأنيونات الرئيسية وكذلك العناصر النزرة. وتشمل الخصائص الهيدروكيميائية دراسة PH وEC و TDS وTH المياه الجوفية من منطقة الدراسه وجد ان مياه الابار عديمه الرائحة واللون باستثناء البئر (13و16) واغلب مياه الابار في المنطقه تمتاز بطعم مالح بسبب ارتفاع في تركيزTDS . حيث مدى عمق الآبار ما بين (7-20 m). كان عمق المياه في هذه الآبار حوالي (35 m-25) فوق مستوى سطح البحر. المياه الجوفية تتدفق عادة من الغرب الى الشرق ومن الشمال الغربي إلى الجنوب الشرقي. الموارد من المياه الجوفية يعتمد على المياه السطحية. تم قياس المواصفات الفيزيائية لعينات المياه وشملت درجة الحرارة، واللون والطعم والرائحة، ودرجة الحموضة، التوصيله الكهربائيه (EC) والمواد الصلبة الذائبة .(TDS) وتضمنت المواصفات الكيميائية الكاتيونات الرئيسيه (الكالسيوم والمغنيسيوم والبوتاسيوم والصوديوم). والانيونات (الكبريتات والهيدروكاربونات والنترات والكلوريد). بالإضافة إلى العناصر النزرة (الحديد، النيكل، الكوبلت، الكادميوم، والنحاس، الزنك، والرصاص، المنغنيز.( معظم الآبار في منطقة الدراسة نوع المياه فيها (Na2SO4)، وتتراوح الآبار الأخرى بين النوعين (MgCl2) و .(MgSO4) (الكالسيوم، الصوديوم، كبريتات، وكلوريد)، هي أيونات وفيرة في عينات المياه الجوفية. جميع عينات المياه الجوفية ليست مناسبة للشرب والأغراض الصناعية ومناسبة للمواشي واغراض الري. وتلوث المياه الجوفية في منطقة الدراسة مع بعض العناصر الثقيلة مثل (الحديد، النيكل، الكادميوم والرصاص) بسبب تركيزاتها أعلى من الحدود المسموح بها وفقا لمنظمة الصحة العالمية (2007) و IQS (2009).


Article
A study of the Zn:Sn mixing ratio effect on the gas detector properties
دراسة تأثير نسبة خلط Zn:Sn على خصائص الكاشف الغازي

Loading...
Loading...
Abstract

Semiconductor-based metal oxide gas detector of five mixed from zinc chloride Z and tin chloride S salts Z:S ratio 0, 25, 50, 75 and 100% were fabricated on glass substrate by a spray pyrolysis technique. With thickness were about 0.2 ±0.05 µm using water soluble as precursors at a glass substrate temperature 500 ºC±5, 0.05 M, and their gas sensing properties toward CH4, LPG and H2S gas at different concentration (10, 100, 1000 ppm) in air were investigated at room temperature which related with the petroleum refining industry. Furthermore structural and morphology properties were scrutinize. Results shows that the mixing ratio affect the composition of formative oxides were (ZnO, Zn2SnO4, Zn2SnO4+ZnSnO3, ZnSnO3, SnO2) ratios mentioned in the above respectively, and related with the sensitivity of the reduction tested gases, best sensitivity was for H2S gas, have sensitivity about 80.61% and a response time of 10 seconds for the binary oxides and 89.57% and a response time of (5-2) seconds for the mixed ternary oxides. في هذا البحث حضر كاشف شبه موصل اوكسيدي من خمس خلطات من أملاح كلوريد الزنك Z و كلوريد القصديرS و بنسب خلط Z:S بلغت %100, 75, 50 ,25 ,0 بطريقة الرش الكيميائي الحراري و بسمك حوالي (0.2 ± 0.05 µm) على قواعد من الزجاج و باستخدام الماء كمذيب, و بدرجات حرارة ترسيب بلغت500 ±5 C° و بتراكيز 0.05 M ككاشف للغازات الملوثة مثل(CH4 ,LPG و H2S ) و بتركيز(10, 100, 1000 ppm) في الهواء و بدرجة حرارة الغرفة والمرتبطة مع صناعة تكريرالنفط. تم تشخيص التبلور و مورفولوجية سطح الأغشية المحضرة بواسطة قياسات حيود الأشعة السينية XRD و المجهر الالكتروني الماسح SEM ومجهرة القوة الذري AFMلها. بينت النتائج أن نسبة خلط تؤثر على تبلور الأكاسيد المتكونة و المركبات الثلاثية المتكونة حيث كانت ZnO, Zn2SnO4, Zn2SnO4+ZnSnO3, ZnSnO3, SnO2)) للنسب المذكورة في أعلاه على التوالي وترتبط مع حساسية الغازات المختزلة المفحوصة, وكانت أفضل حساسية للغازH2S 80.61 ٪ وزمن الاستجابة 10 ثانية للأكاسيد الثنائية و89.57٪ وزمن الاستجابة من (5-2) ثانية لخليط الأكاسيد الثلاثية.


Article
Measuring the concentrations of natural radioactive isotopes and radiation dose rates for Missan Province
قياس تراكيز النظائر المشعة الطبيعية ومعدلات الجرعة الاشعاعية لمحافظة ميسان

Loading...
Loading...
Abstract

This research included measuring the concentrations of natural radioactive isotopes U-238 and Th-232 and radiation dose rates for selected areas of Missan province, GR-460 system was used which has the potential to measure the concentrations of natural radioactive isotopes in (ppm) unit and measuring the radiation dose rates in µR/h unit. It was also used with the system the mobile device FH-40 which measures the radiation dose rates in units µSv/h the measurement results showed the absence of a significant increase in the U-238 and Th-232 concentration where the concentration of isotopes of U-238 and natural Th-232 (3.35-5.46) ppm respectively it is authorized and universally accepted. In terms of radiation dose rates it ranged between 45-65ոSv/հ by GR-460 system and FH-40 device and all these values are within the natural background radiation. Except for one outlying villages that affiliate to the Kahla area were found the radioactive source type 137Cs was left in a swamp of water rancid. Dose rate reached about 6 meters distance from the source 5.3 mSv/h by FH-40 device and GR-460 system 90.6 µR/h where equivalent 815 ոSvհ. The radioactive source has been transferred safely to the main store in AlTuwaitha site.تضمن هذا البحث قياس تراكيز اليورانيوم- 238 والثوريوم-232 ومعدلات الجرعة الاشعاعية لمناطق منتخبة من محافظة ميسان، حيث استخدمت منظومة GR-460 المتنقلة التي لها الامكانية في قياس تراكيز النظائر المشعة الطبيعية بوحدة ppm و قياس معدلات الجرعة الاشعاعية بوحدة Rhµ. كما واستخدم مع المنظومة الجهاز المحمول FH-40 الذي يقيس معدلات الجرعة الاشعاعية بوحدات հ vSµ. اظهرت نتائج القياسات عدم وجود زيادة ملحوظة في تراكيز النظائر المشعة لليورانيوم -238 والثوريوم -232 في المناطق المنتخبة حيث بلغ تركيز نظيري اليورانيوم والثوريوم الطبيعي ppm(3.35- 5.46 ) على التوالي وهي قيم مصرح بها ومقبولة عالميا. اما من حيث معدلات الجرعة الاشعاعية فقد ترواحت بين ոSvհ) 45-65 ) قيست بواسطة منظومة GR-460 وجهازFH-40 وجميع هذه القيم هي ضمن الخلفية الاشعاعية الطبيعية. باستثناء احدى القرى النائية التابعة لقضاء الكحلاء حيث عثر على مصدر مشع نوع Cs137 كان متروكاً في بركة للمياه الاسنة حيث بلغ معدل الجرعة الاشعاعية على بعد 6 امتار mSvհ 5.3 بواسطة الجهاز المحمول FH-40 اما قراءة المنظومة فقد بلغت µR/h 90.6 اي ما يعادل ոSvհ815 و نُقل المصدر بصورة امنة الى المخزن الرئيسي في التويثة.


Article
Rapid thermal oxidation of copper nanostructure thin film for solar cell fabrication
الأكسدة الحرارية السريعة للتراكيب النانوية لاغشية اوكسيد النحاس في تصنيع الخلايا الشمسية

Loading...
Loading...
Abstract

In the present work is the deposition of copper oxide using the pulsed laser deposition technique using Reactive Pulsed Laser as a Deposition technique (RPLD), 1.064μm, 7 nsec Q-switch Nd-YAG laser with 400 mJ/cm2 laser energy’s has been used to ablated high purity cupper target and deposited on the porous silicon substrates recorded and study the effect of rapid thermal annealing on the structural characteristics, morphological, electrical characteristics and properties of the solar cell. Results of AFM likelihood of improved absorption, thereby reducing the reflection compared with crystalline silicon surface. The results showed the characteristics of the solar cell and a clear improvement in the efficiency of the solar cell in the case of copper deposition or not. في العمل الحالي تم ترسيب أكسيد النحاس باستخدام تقنية الترسيب بالليزرالنبضي، حيث تم استخدام لیزرندیمیومیاك النبضي یعمل بضابط عامل نوعیة بطولموجي 1.06 مایكرومتر وامد نبضة 7 نانوثانیة وبطاقة 400 مليجول/سم 2لغرض اجراء عملیة الاستئصال لسطح معدن النحاس عالي النقاوة والترسیب على سطح القواعد السليكون المسامي. حيث تم دراسة تأثير التلدين الحراري السريع على الخصائص التركيبية والسطحية والخصائص الكهربائية وخصائص الخلية الشمسية. اظهرت نتائج AFM احتمال تحسين الامتصاص، مما يقلل من الانعكاس مقارنة مع سطح السيليكون البلورية و أظهرت النتائج تحسنواضح بخصائص الخلايا الشمسية (الكفاءة) في حالة ترسيب اوكسيد النحاس من عدمه.


Article
Diagnostics of low-pressure capacitivelycoupled RF dischargeargon plasma
تشخيص التفريغ الكهربائي عند الضغط الواطئ لمنظومة الاقتران السعوي ذو الترددات الراديوية لبلازما الاركون

Loading...
Loading...
Abstract

Low-pressure capacitively coupled RF discharge Ar plasma has been studied using Langmuir probe. The electron temperature, electron density and Debay length were calculated under different pressures and electrode gap. In this work the RF Langmuir probe is designed using 4MHz filter as compensation circuit and I-V probe characteristic have been investigated. The pressure varied from 0.07 mbar to 0.1 mbar while electrode gap varied from 2-5 cm. The plasma was generated using power supply at 4MHz frequency with power 300 W. The flowmeter is used to control Argon gas flow in the range of 600 standard cubic centimeters per minute (sccm). The electron temperature drops slowly with pressure and it's gradually decreased when expanding the electrode gap.As the gas pressure increases, the plasma density rises slightly at low gas pressure while it drops little at higher gas pressure. The electron density decreases rapidly with expand distances between electrodes.تم دراسة التفريغ الكهربائي لبلازما الاركون عند الضغط الواطئ لمنظومة الاقتران السعوي ذو الترددات الراديوية باستخدام مجس لانكمور. وكذلك تم حساب درجة حرارة الالكترون وكثافة الالكترون وطول ديباي مع اختلاف الضغوط والمسافة بين القطبين. في هذا العمل صمم مجس لانكمور ذو الترددات الراديوية باستخدام مرشح 4 ميكا هيرتز كدائرة تعويض وبحثت العلاقة بين الفولتية والتيار. تم تغيير الضغط من 0.07 الى 0.1 ملي بار بينما تم تغيير المسافة بين القطبين من 2 الى 5 سنتمتر. استخدم مجهز قدرة ذو تردد 4 ميكا هيرتز لتوليد البلازما بطاقة 300 واط. وكذلك استخدم مقياس التدفق بمدى 600 سنتمتر مكعب بالدقيقة للسيطرة على تدفق غاز الاركون.ووجد ان درجة حرارة الالكترون تتناقص مع زيادة الضغط وتتناقص ايضا مع زيادة المسافة بين الاقطاب بينما تتزايد كثافة الالكترون عند زيادة الضغط وتتناقص عند زيادة المسافة بين الاقطاب.


Article
Enhancement of the solubility of polyaniline and studying the optical properties of (PANI+PVA) polymers blends.
تحسين الذوبانية للبولي انلين ودراسة الخواص البصرية لخليط البوليمرات (البولي انلين +بولي فاينيل الكحول)

Loading...
Loading...
Abstract

The optical transmission and UV-VIS absorption spectra have been recorded in the wavelength range (200-1100m) for different composition of polyaniline and polyvinyl Alcohol(PVA ) blends thin films. Polyaniline was prepared in acidic medium to enhancement the solubility and processibility, The optical energy gap (Eopt) refractive index and optical dielectric constant real and imaginary part have been evaluated.The effects of doping percentage of prepared polyaniline on these parameters was discussed and the non –linear behavior for all these parameters was investigated.لقد تم تحضير خلائط من البولي انلين المحضر بنسب وزنية مختلفة مع بولي فاينيل الكحول. وتم تعيين قيم فجوة الطاقة البصرية و الثوابت البصرية مثل معامل الانكسار و عامل الخمود و غيرها بواسطة النفوذ البصري ضمن مدى الاطوال الموجية (1100-200 نانومتر). لقد تم تحضير البولي انليين النقي في وسط حامضي من حامض الكبريتيك و بتركيز 2 مولاري لغرض تحسين الذوبانية اشارت النتائج الى ان البولي انليين ولمختلف النماذج تمتلك الانتقال المباشر المسموح. وكذلك وجد بأن فجوة الطاقة البصرية تعتمد على شروط التحضير و النسبة المئوية الوزنية من البولي انليين.


Article
Effect of NaOH on some physical properties of Novalac /TiO2 composite
تأثير دقائق السليكا النانوية على بعض الخصائص الفيزيائية لخلط المتراكب بولي يورثان/بولي استر

Loading...
Loading...
Abstract

Aim of present work is to evaluate the tensile strength, impact strength, and hardness of (Novalac/TiO2) composite with (Vf = 12% optimum value of volume fraction for calculating properties) of prepared by open molding (hand lay-up) technique. Thermal conductivity (k), and weight gain % after immersed in NaOH solution 0.5 M for 60 days were calculated. Results showed a decreasing in mechanical properties with different ratios, Diffusion coefficient (D) calculated (D=2.3 *10-12 m2/sec). تم في هذا البحث دراسة خصائص متانة الشد، الصدمة، والصلادة لمتراكب (النوفالاك / اوكسيد التيتانيوم TiO2) بكسر حجمي (12 %)والذي يمثل أفضل قيمه للخواص المدروسة في هذا البحث بطريقه القولبة اليدوية، معامل التوصيل الحراري (K value) والربح في الوزن تم حسابه بعد الغمر في محلول NaOH 0.5 M ولفترة60 يوم. أظهرت النتائج التدني في الخواص الفيزيائية مع زيادة زمن الغمر، وتم حساب معامل الانتشار للمحلول D فوجد يساوي (2.3 *10-12m2/sec).


Article
Indoor risk assessment of radon gas in the science college buildings-University of Mustansiriyahusing RAD-7 detector
تقييم المخاطر الداخلية لغاز الرادون في أبنية كلية العلوم- الجامعة المستنصرية باستخدام كاشف RAD-7

Loading...
Loading...
Abstract

In the present work, a set of indoor Radon concentration measurements was carried out in a number of rooms and buildings of Science College in the University of Mustansiriyah for the first time in Iraq using RAD-7 detector which is an active method for short time measuring compared with the passive method in solid state nuclear track detectors (SSNTD's). The results show that, the Radon concentrations values vary from 9.85±1.7Bq.m-3 to 94.21±34.7Bq.m-3 with an average value 53.64±26Bq.m-3which is lower than the recommended action level 200-300 Bq/m3 [ICRP, 2009]. Thevalues oftheannual effective dose(A.E.D) vary from 0.25mSv/y to 2.38mSv/y, with an average value 1.46±0.67mSv/y which is lower than the recommended the range 3-10 mSv/y [ICRP, 1993]. While thevalues of lung cancer cases per year per million person vary from 4.50 per million person to 42.84 per million person with an average value 24.35±12 per million person which is lower than the recommended range 170-230 per million person [ICRP, 1993]. Thevalues ofthe potential alpha energy concentration were found to vary from 10.18mWLto 1.06 mWL, with anaverage value 5.79±2.8mWL which is lower than the recommended value of 53.33 mWL given by [UNSCEAR, 1993]. تم في هذا العمل قياس تراكيز غاز الرادون داخل عددمن بنايات وغرف كلية العلوم في الجامعة المستنصرية ولاول مرةفي العراق باستخدام كاشف RAD-7والذي يعتبر من الكواشف الفعالة لزمن قياس قصير مقارنة بالكواشف الاخرى ككواشف الاثر النووي للحالة الصلبة،وقد تراوحت تراكيز غاز الرادون بين (9.85±1.7Bq.m-3) الى(94.21±34.7Bq.m-3) وبمعدل(53.64±26 Bq.m-3)حيث كانت اقل من المستوى الموصى به من قبلالوكالة الدولية للطاقة الذرية[ICRP,2009] والذي هو(Bq.m-3200-300). في حين تراوحت القيمة الفعالـة للجرع السنوية بين ((0.25 mSv/y و (2.38mSv/y) وبمعدل (1.46±0.67mSv /y) وهـو أيضا اقـل مـن المستوى الموصى به من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية[ICRP,1993] و الذي هــو ((3-10mSv/y. في حين تراوحت القيم النظرية لحالات الإصابةبسرطان الرئة في السنة لكل مليون شخص بين (4.50الى42.84 إصابة لكل مليون نسمة) وبمعدل 24.35±12 اصابة لكل مليون نسمة وهو اقل بكثيرمن المستوى الموصى به من قبل الوكالة الدولية[ICRP,1993] والذي هو 170-230اصابة لكل مليون نسمة. امــا عــن قيــم تراكيز طاقــة ألفــافقـد تراوحت بيـن(1.06 mWL) و 10.18mWL)) وبمعـــدل 5.79±2.8 mWL)) وهي اقـــل من القيمة الموصي بها من قبل[UNSCEAR ,1993] والذي هو(53.33 mWL).


Article
Evaluated the level density for proton induced nuclear resonances in (P+48Ti) reaction using different models
تقييم كثافة المستوي لبروتون يحرض رنين نووي للتفاعل (P+48Ti) باستخدام نماذج متعددة

Loading...
Loading...
Abstract

The experimental proton resonance data for the reaction P+48Ti have been used to calculate and evaluate the level density by employed the Gaussian Orthogonal Ensemble, GOE version of RMT, Constant Temperature, CT and Back Shifted Fermi Gas, BSFG models at certain spin-parity and at different proton energies. The results of GOE model are found in agreement with other, while the level density calculated using the BSFG Model showed less values with spin dependence more than parity, due the limitation in the parameters (level density parameter, a, Energy shift parameter, E1and spin cut off parameter, σc). Also, in the CT Model the level density results depend mainly on two parameters (T and ground state back shift energy, E0), which are approximately constant in their behavior with the proton energy compared with GOE model. The RMT estimation used to calculate the corrections of the incompleteness proton resonance measurement data by using two methods; the conventional analysis method, which depends on the resonance widths and the updated, developed, tested and applied a new analysis method, which depends mainly on the resonance spacings. The spacing analysis method is found much less sensitive to non-statistical phenomena than is the width analysis method. Where the analysis of a given data set via these two independent analysis methods indicated the increasing in the reliability of the determination of the missing fraction of levels, the observed fraction f between0.87■(+0.13@-0.11) – 0.68■(+0.12@-0.12) for different spin-parity of this reaction and then the distinguishability in the level density calculations can be achieved. The modified Porter Thomas distribution along with the maximum likelihood function have been used to get the missing levels corrections for 5 proton resonance sequences in the present reaction. To estimate the present long-range correlations for pure sequence of levels the mean square of the deviation of the cumulative number of levels from a fitted straight line represented by the Dyson and Mehta Δ3 statistic has been employed for spin parity 〖1/2〗^+, and calculated the <Δ3> against the cumulative number of proton levels.استخدمت بيانات رنين البروتون العملية للتفاعل P+48Ti لحساب وتقييم كثافة المستوي باستخدام نماذج GOE مجاميع جاوس المتعددة, BSFGالازاحة الخلفية لغاز فرمي و CTالنموذج الثابت لدرجة الحرارة, عند برم –تماثل معين ولطاقة بروتون متغيرة. وجد ان نتائج نموذج GOE تتوافق مع الاخرين لنفس النموذج , بينما بينت كثافة المستوي المحسوبة لنموذج BSFG ذات قيم اقل اعتمادا على البرم اكثر من التماثل وذلك بسبب المحددات في المعلمات (a, E1 and σc). كذلك, عند النموذج CTأعتمد نتائج كثافة المستوي اساسا على المعلمات (T and E0), والتي وجدت ان قيمها ثابتة التصرف مع طاقة البروتون مقارنة مع نموذج GOE. في تقدير RMT استخدم حساب تصحيحات البيانات المقاسة لرنين البروتون غير المتكاملةباستخدام طريقتين: الاولى طريقة التحليل الاعتيادية والتي تعتمد على عرض الرنين والثانية التحليل المطور والمحور والذي وجد ان طريقة التحليل الفضائي اقل حساسية الى الظاهرة غير الاحصائية منها الى طريقة تحليل العروض. بينما بين التحليل لمجموعة البيانات باستخدام هذه الطريقتين امكانية ايجاد الجزء المفقود من المستويات, حيث لوحظ ان الجزء المرئي ضمن حدود0.87■(+0.13@-0.11)– 0.68■(+0.12@-0.12) الى برم-تماثل مختلف لهذا التفاعل ومنها يمكن تمييز امكانية حساب كثافة المستوي.تم استخدام توزيع بورتر-ثوماس المعدل مع دالة الاحتمالية العظمى لإيجاد تصحيحات مستويات مفقودة ولسلسلة متكونة من خمس رنين بروتون في التفاعل الحالي. لغرض تقدير التلازم الطويل لسلسلة نقية من المستويات الرنينية تم الاستعانة بإحصاء مهاتا Δ3 لنموذج برم-تماثل 〖1/2〗^+ مع العدد الكلي لمستويات البروتونات الجديدة.


Article
A study of Fermi hole and partial Fermi hole for Li- and C-Atoms in different states 1s 2p, 1s 3p, 1s 3d and 2s 2p
دراسة فجوة فيرمي وفجوة فيرمي الجزئية لذرتي الليثيوم والكاربون في حالات مختلفة 1s 3d , 1s 3p , 1s 2p و 2s 2p

Loading...
Loading...
Abstract

The electron correlation effect for inter-shell have been analysed in terms of Fermi hole and partial Fermi hole for Li-atom in the excited states (1s2 3p) and (1s2 3d) using Hartree-Fock approximation (HF). Fermi hole ∆f(r12) and partial Fermi hole ∆g(r12 ,r1) were determined in position space. Each plot of the physical properties in this work is normalized to unity. The calculation was performed using Mathcad 14 program.تم تحليل الترابط الألكتروني للاغلفة البينية من خلال فجوة فيرمي وفجوة فيرمي الجزئية لذرة الليثيوم في الحالات المتهيجة (1s2 3p) و(1s2 3d) بأستخدام الدالة التقريبية لهارتي-فوك (HF). تم تحديد فجوة فيرمي∆f(r12) وفجوة فيرمي الجزئية ∆g(r12 ,r1) في الفضاء المكاني. كل رسم للخصائص الفيزيائية في هذا البحث يحقق شرط العيارية للواحد. الحسابات تم تنفيذها باستخدام برنامج Mathcad 14.


Article
Chemical sensor based on asolid-core photonic crystal fiber interferometer
بناء متحسس كيميائي باستعمال مقياس التداخل المستند على ليف بصري بلوري ذو قلب الصلب

Loading...
Loading...
Abstract

Photonic crystal fiber interferometers are used in many sensing applications. In this work, an in-reflection photonic crystal fiber (PCF) based on Mach-Zehnder (micro-holes collapsing) (MZ) interferometer, which exhibits high sensitivity to different volatile organic compounds (VOCs), without the needing of any permeable material. The interferometer is robust, compact, and consists of a stub photonic crystal fiber of large-mode area, photonic crystal fiber spliced to standard single mode fiber (SMF) (corning-28), this splicing occurs with optimized splice loss 0.19 dB In the splice regions the voids of the holey fiber are completely collapsed, which allows the excitation and recombination of core and cladding modes.The device reflection spectrum exhibits a sinusoidal interference pattern which shifts differently when the voids of the PCF are infiltrated with VOC molecules. The volume of voids responsible for the shift is less than 5microliters whereas the detectable levels are in the nanomole range. Laser diode with a wavelength 1550nm has been used as a pump light source. Two types of chemical liquids used (N-Hexane, and Propanol). The detection limits of our device associated with the maximum shifts of the wavelength is 4.4 nm for N-Hexane vapor when the length of the head sensor 20mm. In this work, the maximum sensitivity obtained of volatile organic compounds is 15420 nm/molat the vapor of N-Hexane.لقد استخدمت مقاييس تداخل الالياف البلورية الفوتونية في العديد من التطبيقات. وفي بحثنا هذا تم استخدام مقياس تداخل (ماخ- زندر) المستند على اليف البلوري الفوتوني ذو القلب الصلب, والذي يبدي حساسية عالية للتغيرات الحاصلة في معاملات الانكسار للمركبات العضوية المتطايرة المختلفة ومن دون الحاجة الى الى أي مواد قابلة للاختراق. يتكون مقياس التداخل المدمج القوي من نهاية ليف بلوري فوتوني يرتبط بالليف التقليدي (ذو النمط المفرد SMF-28) وبأدنى خسارة (0.19) dB في منطقة الارتباط, حيث تنهار فتحات فجوات الليف كليا, وتسمح بالتهيج واعادة التركيب للأنماط القلب والكسوة. ويعكس الجهاز الطيف الضوئي مظهرا نمط تداخل جديد هو دالة جيبية تبين ازاحة الطيف بشكل مختلف بعد تسلل جزيئات المركب العضوية المتطاير الى فتحات الليف الفوتوني البلوري. ان حجم الفرغات لليف البفوتوني البلوري المسؤلة عن ازاحة طول الموجة الليزر المستخدم اقل من (5µm) في حين ان المستويات التي يمكن الكشف عنها هي في حدود النانو متر. استخدم في بحثنا هذا ليزر الدايود كمصدر ضوئي وبطول موجي 1550nm, حيث تم استخدام محلل الطيف الضوئي (OSA) الحساس للغاية في رصد وتسجيل الطيف المنعكس ,كما استخدم نوعان من السوائل الكيميائية وهي (الهكسان, البروبانول) ان هذه السوائل وابخرتها تمتلك شفافية عالية في منطقة الطيف المرئي والمنطقة تحت الحمراء القريبة.وفي هذا البحث وجدنا افضل زمن استجابة لهذا المتحسس هو من (30-35) دقيقة لكميات قليلة جدا من هذه السوائل تقدر بمايكرو لتر, كما تم دراسة تأثير طول جهاز الاستشعار على قيمة الازاحة للطول الموجي, تم اختبار خمسة اطوال مختلفة (70,50,40,30,20)mm وكانت حدود الكشف المسجلة لجهازنا في ازاحة الطول الموجي هي 4.4nm لبخار الهكسان عندما كان طول راس المتحسس 20 mm. كما ان الحد الاعلى للحساسية المستحصلة هي 15420 nm/mol لبخار الهكسان.


Article
Determination of the energy and kick velocity of Crab Nebula pulsar from the distribution morphology of the remnant
حساب طاقة وسرعة الركلة لنابض سديم العقرب باعتماد التوزيع الجغرافي للبقايا

Authors: Lana T. Ali لانه طالب علي
Pages: 144-150
Loading...
Loading...
Abstract

The Plerion nebula is characterized by its pulsar that fills the center of the supernova remnant with radio and X-ray frequencies. In our galaxy there are nine naked plerionic systems known, of which the Crab Nebula is the best-known example. It has been studied this instance in order to investigate how the pulsar energy affect on the distribution and evolution of the remnant as well as study the pulsar kick velocity and its influence on the remnant. From the obtained results it's found that, the pulsar of the Crab Nebula injects about (2-3)x〖10〗^47 erg of energy to the remnant, although this energy is small compared to the supernova explosion energy which is about 〖10〗^51erg but still plays a significant role in the distribution and the morphology as well as the dynamical expansion of the remnant. However, most of this energy is concentrate in the direction of the pulsar rotational dipole axis which makes the remnant expanding in this direction further than other regions and consequently has more density. Moreover, it's found that the pulsar kick velocity which is in order ≈110 km.s-1 also adds an expansion energy to the remnant in the direction of the kick (North West direction) added to its initial energy and due to this kick the pulsar will be shifts to the opposite direction of the kick the South East direction, which cause the pulsar to leave its birth position and finally leave the remnant itself. يتميز سديم العقرب بنابضه الذي يعد مصدراً للتردادات الراديوية والسينية في مركز بقايا المستعرة العظمى. في مجرتنا هناك تسعة انظمة فريدة و معروفة لهذا النوع من السدم ويعتبر سديم العقرب من افضل الامثلة عليها. تمت دراسة هذا النظام لمعرفة كيفية تاثير طاقة النابض و سرعة ركلته على توزيع وتطور البقايا. وجد من النتائج المحصلة أن نابض سديم العقرب يضخ تقريبا (2-3)x〖10〗^47 أرك من الطاقة الى البقايا، و بالرغم من ان هذه الطاقة صغيرة مقارنةً بطاقة انفجار المستعرة العظمى والتي تساوي 〖10〗^51 أرك الا انها لا تزال تلعب دوراً هاماً في التوزيع والشكل اضافة الى التوسع الديناميكي للبقايا.ووجدان معظم هذه الطاقة تكون مركزة في اتجاه المحور الدوراني لثنائي قطب النابض مما يؤدي الى توسع البقايا في هذا الاتجاه اكثر من الاتجاهات الاخرى وتبعاً لذلك سوف تكون كثافتها اكبر من كثافة باقي مناطق البقايا. بالاضافة الى ذلك، لقد وجد أن سرعة الركلة للنابض والتي هي 110≈ كم/ثا تعد مصدراً اضافياً للطاقة التوسعية للبقايا الواقعة في اتجاه الركلة (الاتجاة الشمالي الغربي) تضاف الى طاقتها الابتدائية وبسبب هذه الركلة فان النابض سوف يتحرك الى الاتجاه المعاكس للضربة (الاتجاة الجنوبي الشرقي) مما يجعله يغادر موقع ولادته وبالتالي مغادرته البقايا نفسها.


Article
Electrical, thermal and optical characteristicsof plasma torch
تشخيص شعلة البلازما كهربائيا وحراريا وبصريا

Loading...
Loading...
Abstract

Non thermal argon plasma needle at atmospheric pressure was constructed. The experimental set up was based on simple and low cost electric components that generate electrical field sufficiently high at the electrodes to ionize various gases which flow at atmospheric pressure. A high AC power supply was used with 9.6kV peak to peak and 33kHz frequency. The plasma was generated using twoelectrodes. The voltage and current discharge waveform were measured. The temperature of Ar gas plasma jet at different gas flow rate and distances from the plasma electrode was also recorded.It was found that the temperature increased with increasing frequency to reach the maximum value at 15 kHz, and that the current leading the voltage, which demonstrates the capacitive character of the discharge.The electron temperature was measured at about 0.61 eV, and we calculated the electron number density to be 4.38×1015 cm-3.تم توليد ابرة بلازما الاركون غير الحرارية وتحت الضغط الجوي. باستعمال مكونات الكترونية بسيطة وواطئة الكلفة. لها القدرة على توليد مجال كهربائي عالي عند الاقطاب يكفي لتاين الغازات المختلفة والمتدفقة عند الضغط الجوي. ولدت البلازما التي تم دراستها بفولتية متناوبة عند الاقطاب 9.6 كيلو فولت من القمة الى القمة, وتردد المجال المسلط 33 كيلو هرتز. قدم هذا العمل معلومات عن قياس الفولتية والتيار اللذان استعملا في توليد البلازما. كذلك تم قياس درجة حرارة الغاز (Ar) الاركون لابرة البلازما المتدفق بمستويات تدفق مختلفة من نهاية القطب الكهربائي. وجدت أن درجة الحرارة أرتفعت بأزدياد التردد للوصول إلى القيمة القصوى15 كيلو هيرتز ويبدا بالانخفاض مرة اخرى, ويمكن ان نرى ان سلوك التيار والفولتية يدل على شكل التفريغ ذو خواص سعوية. كما تم حساب درجة حرارة الالكترون وكانت بحدود 0.61 الكترون فولت, وحساب كثافة عدد الالكترونات وكانت بحدود 4.38×1015سم-3.


Article
Structure dependence of gamma ray irradiation effects on polyurethane and epoxy resin studied by PAL technique
دراسة تأثير اشعة كاما على البنية التركيبية لبولي يوراثين وراتنج الايبوكس باستخدام تقنية عمر فناء البوزترون

Loading...
Loading...
Abstract

Positron annihilation lifetime (PAL) technique has been employed to study the microstructural changes of polyurethane (PU), EUXIT 101 and epoxy risen (EP), EUXIT 60 by Gamma-ray irradiation with the dose range (95.76 - 957.6) kGy. The size of the free volume hole and their fraction in PU and EP were determined from ortho-positronium lifetime component and its intensity in the measured lifetime spectra. The results show that the irradiation causes significant changes in the free volume hole size (Vh) and the fractional free volume (Fh), and thereby the microstructure of PU and EP. The results indicate that the γ-dose increases the crystallinity in the amorphous regions of PU and increase the cross-linking of EP. استخدمت تقانة عمر فناء البوزترون لدراسة التغيرات في البنية المجهرية الناتجة من تعرض البولي يوراثين(EUXIT 101) و راتنج الايبوكسي (EUXIT 60) الى جرع من اشعة كاما ضمن المدى (95.76- 957.6) كيلوكري. تم حساب حجم الفجوات الحرة و نسبة الفجوات الحرة في البولي يوراثين والايبوكسي من خلال مركبة عمر البوزترونيوم وشدته في طيف عمرالفناء. بينت النتائج بان معدل الاشعاع يسبب تغيرات بليغة في مقدار حجم الفجوات الحرة و نسبة الفجوات الحرة، وبالتالي التغيرات في البنية المجهرية. تظهر النتائج انه بزيادة جرع اشعة كاما يزداد تبلور مادة البولي يوراثين ويزداد تشابك اواصر الايبوكسي.


Article
Naturally occurring radioactive materials and related hazard indices in Ahdeb oil field
النظائر المشعة الطبيعية ومعاملات الخطورة في حقل الاحدب النفطي

Loading...
Loading...
Abstract

In this work, measurements of activity concentration of naturally occurring radioactive materials(NORM) isotopes and their related hazard indices for several materials such as crude oil, sludge and water in Ahdeb oil fields in Waste governorate using high pure germanium coaxial detection technique.The average values for crude oil samples were174.72Bq/l, 43.46Bq/l, 355.07Bq/l, 264.21Bq/l, 122.52nGy/h, 0.7138, 1.1861, 0.601 mSv/y, 0.1503mSv/y and 1.8361 for Ra-226, Ac-228, K-40, Ra eq, D, H-external and H-internal respectively. According to the results; the ratio between 238U to 232Th was 4, which represents the natural ratio in the crust earth; therefore, one can be strongly suggested that thegeo-stricture of the Ahdeb oil fields dose not contents any kind of rocks. Although the results indicate the rising in the activity concentration of NORM isotopes, the national and international comparisons proved that it is still in the world range limits.في هذا البحث تم قياس تراكيز النظائر المشعة الطبيعية المنشأ ومعاملات الخطورة المرافقة لها لبعض المواد مثل النفط الخام والحمأة والماء في حقل الاحدب النفطي في محافظة واسط بأستخدام تقنية الجرمانيوم عالي النقاوة المحوري. متوسط القيم لعينات النفط الخام هي 174.72Bq/l و 43.46 Bq/l و 355.07Bq/l و 264.21Bq/l و 122.52 nG/h و 0.8317 و 1.1681 و 0.106mSv/y و 0.1503 mS/y و 1.8361 الى Ra-226 أو AC-228 ، K-40 ، مكافئ الراديوم، والجرعة، H الخارجية، - H الداخلية، على التوالي. كانت - النسبة بين 238-U إلى 232-Th هي 4 ، وهو ما يمثل النسبة الطبيعية في قشرة الأرض . وبالتالي، يمكن أن نستنتج أن تركيب حقل نفط الاحدب لا تحتوي على أي نوع من الصخور. على الرغم من أن النتائج تشير إلى ارتفاع في تركيز النشاط الاشعاعي للنظائر المدروسة في هذا البحث، أثبتت المقارنات الوطنية والدولية ان هذه القيم لا تزال في حدود القيم العالية.


Article
Frequency analyses of human voice using fast Fourier transform
التحليل الترددي للصوت البشري بأستخدام تحويل فورير

Loading...
Loading...
Abstract

Quantitative analysis of human voice has been subject of interest and the subject gained momentum when human voice was identified as a modality for human authentication and identification. The main organ responsible for production of sound is larynx and the structure of larynx along with its physical properties and modes of vibration determine the nature and quality of sound produced. There has been lot of work from the point of view of fundamental frequency of sound and its characteristics. With the introduction of additional applications of human voice interest grew in other characteristics of sound and possibility of extracting useful features from human voice. We conducted a study using Fast Fourier Transform (FFT) technique to analyze human voice to identify different frequencies present in the voice with their relative proportion while pronouncing selected words like numbers. Details of findings are presentedالتحليل الكمي للصوت البشري موضوع مهم واكتسب اهمية عندما تم تحديد الصوت البشريكنموذجلمعرفة صوت الإنسان وهويتة. الهيئة الرئيسية المسؤولة عن إنتاج الصوت هي الحنجرة وهيكل الحنجرة جنبا إلى جنب مع خصائصه الفيزيائية ووسائط الاهتزاز يتم تحديد طبيعة ونوعية الصوت المنتج. كان هناك الكثير من العمل من وجهة نظر تردد الصوت الاساسي وخصائصه. مع إدخال تطبيقات إضافية لصوت الإنسان نمت خصائص اخرىللصوت وإمكن استخراج الخصائص المفيدة من الصوت البشري. أجرينا دراسة باستخدام تحويل تقنية فوريير السريعFast Fourier Transform لتحليل الصوت البشري لتحديد ترددات مختلفة موجودة في الصوت مع بنسبة نسبيا في حين لفظ الكلمات المختارة مثل أرقام. وسيتم في هذا البحث عرض تفاصيل النتائج.

Table of content: volume: issue: