Table of content

Journal of International studies

مجلة دراسات دولية / تصدر عن مركز الدراسات الأستراتيجية والدولية

ISSN: 19929250
Publisher: Baghdad University
Faculty: center for strategic and international studies
Language: Arabic

This journal is Open Access

About

Journal of international studies is a specialized quarterly, and acknowledged Journal published by center for international studies which is concerned by the international and strategic affairs , as it published researches about international and strategic relationship for Asia,Africa,Europe and America .
The Journal publishes the researches that depend on the scientific techniques in writing documentation ,objectivity and accuracy according to the followed scientific and academic rules.
Its also published the reviews of books and thesis as it covers the scientific seminars and conference

Loading...
Contact info

جمهورية العراق- بغداد- الجادرية - مركز الدراسات الأستراتيجية والدولية - جامعـة بغداد
p.o.B 47018

jour.cis@cis.uobaghdad.edu.iq
j.inters@cis.uobaghdad.edu.iq
0096417784204

Table of content: 2015 volume: issue:62

Article
Syria reforms in the political
الاصلاحات في سوريا في ظل الحراك السياسي

Loading...
Loading...
Abstract

Throughout more than four decades the political system in Syria faced attempts to political and economic reform , which was urged by the opposition by adoption of police action authoritarian and not talk with his people had been treated and occurs built by political, administrative and economic , but the regime has sought hiring authority power to suppress the forces that opposes reform and feign various styles and mechanisms to prevent the devolution of power as peacefully resisted external pressures on the grounds that any change or reform+ will lead to the rise of extremist Islamic groups Escalated the standoff between the regime and the opposition at the end of the nineties of the last century about the opposition's demands to cancel some of the practices of the system through the elimination of the state of emergency and the release of political detainees and hold a dialogue on several issues but those attempts failed . After Bashar Assad succeeded his father in 2000, encouraged by the opposition that there is a shift in the policy regime towards its own people , but it was disappointed with the result of the continuity of the system policy not to correct the path of the system in the prosecution of the opposition and restrict public liberties with the absence of political and economic reform . With the escalation of popular protests that swept some Arab countries ruled the Syrian regime erupted in Syria , but this soon turned to it to be triggered first in the capital, Damascus, and extended to the provinces of Syria, another and , despite attempts by the regime to contain the protests , but it turned out after less than two months to an armed conflict between the army founded by dissidents and army knew the free and the regular army . طوال أكثر من أربعة عقود واجه النظام السياسي في سوريا محاولات الاصلاح السياسي والاقتصادي التي نادت به المعارضة باعتماد التدابير الضبطية السلطوية وليست الحوارية مع شعبه ولم يعالج ويحدّث بناه السياسية والادارية والاقتصادية بل سعى النظام توظيف السلطة لقمع القوى المتصدية للاصلاح واختلق مختلف الاساليب والاليات للحيلولة دون تداول السلطة بشكل سلمي كما قاوم الضغوط الخارجية بدعوى ان أي تغيير او اصلاح سيؤدي الى صعود الجماعات الاسلامية المتطرفة. تصاعدت الازمة بين النظام والمعارضة في نهاية تسعينيات القرن الماضي حول مطالب المعارضة بالغاء بعض ممارسات النظام من خلال الغاء حالة الطوارىء واطلاق سراح المعتقلين السياسيين واجراء حوار حول قضاياعدة ألا ان تلك المحاولات باءت بالفشل. بعد تولي بشار الاسد خلفا لوالده عام 2000 استبشرت المعارضة بان هناك تحولاً في سياسة النظام تجاه شعبه ألا انها أُصيبت بخيبة أمل نتيجة لاستمرارية نهج النظام في عدم تصحيح مسار النظام في ملاحقة المعارضة وتقييد الحريات العامة مع غياب الاصلاح السياسي والاقتصادي.


Article
Iraq between the Dualism of Chaos and Stability
العراق بين ثنائية الفوضى و الاستقرار

Loading...
Loading...
Abstract

Since 2003 ,Iraq has entered a new phase , something that it did not experience before in spite of all what it had undergone ,this time it was something different, it was occupied by the strongest power on the international scene ,the United States of America ,with other powers like U.K ,Spain, Japan ,etc. The occupier has imposed his will on the country and its inhabitants, so the state was dismantled completely and reestablished in a new way, the regime was changed from presidential to parliamentary and the people were promised of turning into genuine democracy. It is perceived that changing from one phase to another cause nations to pass through transitional periods which might take some time, and this differs from one state to another, and it is applied to Iraq which is since 2003 has been gravitated by two polls, chaos and stability ,and it isn't quite clear which direction or which poll is the strongest , and this is what we are trying to explore in this research . منذ 2003 دخل العراق مرحلة جديدة لم يشهدها مسبقا رغم كل ما مر به من حروب و احداث ، الا ان هذه المرة كان الحدث جللاً اذ تم احتلاله من قبل اكبر قوة موجودة على الصعيد الدولي ـ الولايات المتحدة الامريكية ـ بالاشتراك طبعا مع بعض القوى الأخرى في مقدمتها بريطانيا ـ المحتل القديم الجديد ـ و دول أخرى مثل اسبانيا ، اليابان ، استراليا و غيرها . و بحكم طبيعة الأمور فرض المحتل شروطه على البلد الواقع تحت الاحتلال ، فتم حل النظام القائم باكمله و تغيرت الأسس التي اقيمت عليها الدولة و وضع دستور جديد و تحول شكل النظام من رئاسي الى برلماني وعد المواطنون فيه بالتحول نحو ديمقراطية حقيقية، ومن المعروف ان الانتقال من حالة الى أخرى يؤدي بالدول الى الدخول في مرحلة انتقالية قد تطول او تقصر بحسب ظروف كل دولة، وهنا فان المرحلة الانتقالية التي يمر بها العراق لم تنته بعد تتجاذبه خلالها حالتين هما الفوضى والاستقرار و ليس من الواضح الى من ستكون الغلبة ذلك اننا نجد الكفة تميل الى احدى الحالتين مدة من الزمن ـ قد تطول او تفصر ــ تنتقل بعدها الى الأخرى في حركة اشبه ما تكون تعاقبية، ونحاول هنا ان نوضح الفوضى والعوامل التي تساعد في تجنبها والتوجه نحو نقيضها اي الاستقرار والانتظام.

Keywords


Article
Political stability and security problem in Iraq after 2003
مشكلة الأمن والاستقرار السياسي في العراق بعد العام 2003

Loading...
Loading...
Abstract

Is that security problems and political stability is a complex problem overlapped by several internal and external factors, and the reason most important and most dangerous which lies in the internal factors that are distributed between the structural imbalance in the Iraqi state structure since it was founded and until the present time. Since 2003 and until the present time been the scene of security present on a file the Iraqi government, and present in the Iraqi citizen thinking, and during that period over the Iraq Bonattafat serious as a result of the lack of security. But the most important and most dangerous juncture represents the fall of the city of Mosul in (06.09.2014), which left the obvious repercussions on the political and security stability in Iraqأصبحت مشكلة الأمن أحد أهم المشكلات التي يواجهها المواطن العراقي اولاً؛ لكونه المتضرر الاكبر منها، ولكون المشكلة ارتبطت باداء حكومي اصيب ببعض بالعثرات بعد العام 2003 لعوامل متعددة اهمها ضغط البيئتين الداخلية والاقليمية والتي سيتم الحديث عنها في أثناء البحث. فضلا عن أن تلك العوامل قد دفعت باتجاه تنشيط بعض الجماعات الارهابية العاملة في العراق والتي ترى في غياب الأمن واستمرار حالة عدم الاستقرار السياسي في العراق هدفا لمصالحها وأجندتها. ونظراً لكون الأمن حاجة أنسانية فطرية لا غنى للبشر عنها وفقا لما ورد من اولويات في سلم ماسلو وسواه للحاجات الانسانية والتي وصفت في مقدمة الحاجات


Article
the Iraqi women political participation after election 2014
المشاركة السياسية للمرأة العراقية في انتخابات عام 2014 " ـ الواقع والتحديات ـ

Loading...
Loading...
Abstract

Women political participation is not only limited with having her political rights but it is an embodiment to respect her social rights in a legislative expression for her ideas freely within the group and community organizational framework participation and practices in social political decision making. Political participation for Iraqi women were connected, after the 9th of April 2003 ingeneral, and during the 2014 elections inparticular, with political and social factors that might be considered as one of the most effective factors in this participation. Accordingly, there has to be an expansion for women political skills through improvement of training chances and leadership courses, program exchanging , removing barriers and institutional legal obstacles that limit the Iraqi women political participation. Iraqi women should realize today that the qualitative transformations she is seeking should enhance her humanity and impose her personality and that means she should be a woman not a body and equal to men in his rights. لا تقتصر المشاركة السياسية للمرأة على مجرد حصولها على حقوقها السياسية فحسب، انما هو تجسيد احترام لحقوقها الاجتماعية في شرعية التعبير عن افكارها بحرية ضمن اطار مؤسسات المجتمع وجماعاته، والمشاركة في اتخاذ القرارات السياسية المجتمعية وممارستها. حيث ارتبطت المشاركة السياسية للمرأة العراقية بعد التاسع من نيسان/2003، عموماً، وخلال انتخابات عام 2014، على وجه الخصوص، بالعوامل السياسية والاجتماعية التي يمكن عدها من أكثر العوامل الأكثر تأثيراً في هذه المشاركة. لذلك لابد من توسيع المهارات السياسية للمرأة عن طريق تحسين فرص التعليم والدورات القيادية وتبادل البرامج، وازالة الحواجز والعوائق المؤسساتية والقانونية التي تحد من المشاركة السياسية للمرأة العراقية. على المراة العراقية اليوم ان تدرك ان التحول النوعي الذي تسعى اليه ينبغي ان يعزز انسانيتها ويفرض شخصيتها، بمعنى ان تكون انساناً لا جسداً، وان تتساوى مع الرجل في الحقوق.


Article
EU's role in supporting change in Libya: Motives and gains expected
دور الاتحاد الأوروبي في دعم التغيير في ليبيا: الدوافع والمكاسب المتوقعة

Loading...
Loading...
Abstract

This research deals with the European Union role in supporting the Libyan people in its call for Gaddafi to give up authority, and it is desire for a new political system. The European countries found that its interests require it to support the demands of the Libyan people, and to provide military support for Libyan rebels in their fight against the Gaddafi regime. As the European countries, hopes to strengthen its influence and expand its interests in Libya after the fall of the Gaddafi regime.Therefor theEuropean military force intervention was within NATO to achieve the objectives of the European and ensure unexpected gains in Libya after Gaddafi.يتناول البحث دور الاتحاد الأوروبي في مساندة الشعب الليبي في مطالبته للقذافي التخلي عن الحكم, ورغبته في نظام سياسي جديد. ووجدت الدول الأوروبية أن مصالحها تقتضي منها تأييد مطالب الشعب الليبي, وتقديم الدعم العسكري للثوار الليبيين في قتالهم ضد نظام القذافي.اذ ان الدول الأوروبية تأمل في تعزيز نفوذها وتعظيم مصالحها في ليبيا بعد سقوط نظام القذافي. ولهذا كان التدخل العسكري الأوروبي ضمن حلف شمال الأطلسي لتحقيق أهداف أوروبية وضمان مكاسب متوقعة في ليبيا بعد القذافي.


Article
The foundations of voting behavior In the United States of America.
أسس السلوك التصويتي في الولايات المتحدة الامريكية

Loading...
Loading...
Abstract

Voting behavior is considered one of the most importantand major courses of the democratic process , in transition, transformation, and consolidation ,So it acquires significance on bothfields , theoretical and practical as well as at various levels, from the individual access reaching to the system. That means it representsabridging manner among those fields and levels. This is on the theoretical field, while on the practical level,the voting factor represents an urgent need for Iraq and the region in the midst of the current path of change and transition,which includes the electoral processes in that path. It is noticeable that the voting behavior represents afalsifier and shifting synthesis , so that the experiments and studies have shown that it depends inherent and unconscious factsas much as important, if not the most important, in many cases, from relying on logical or rational facts , Though some believe that complementary approaches,accordingly, the voting behavior as it turns out theories and modelslisted, not just a proceduralissue, as it seems at first the sight, in the sense that means it is not just the issue of choice, but it isan issue of process at all levels,It stems from the historical process of socialization, culture , society , economy and policy.يمثل السلوك التصويتي أحد أهم مجريات العملية الديمقراطية , انتقالاً , وتحولاً , وترسيخاً , لذا فأنه يكتسب أهميةً على الصعيدين النظري والتطبيقي , وعلى مختلف المستويات انطلاقا من الفرد وصولا الى النظام, بمعنى انه يمثل تجسيراً بين تلك المستويات والأصعدة , هذا على الصعيد النظري , أما على الصعيد العملي فأن المعطى التصويتي يمثل حاجة ماسة للعراق والمنطقة في خضم مسار التغيير والانتقال الراهن , وما يتضمنه من عمليات انتخابية في سياق ذلك , والملاحظ ان هذا السلوك - نظرياً وعملياً – يمثل مركباً مموهاً ومخاتلاً, ذلك انه وكما أظهرت التجارب والدراسات يعتمد المعطيات الكامنة واللاشعورية بقدر أهم ان لم نقل أكبر في احيان عديدة مما يعتمد المعطيات المنطقية أو العقلانية , وان كان البعض يعتقد بتكاملية تلك المقاربات , عليه فأن السلوك التصويتي كما تبين النظريات والنماذج الواردة , ليس مجرد عملية أجرائية , كما يبدو للوهلة الاولى , بمعنى انها ليست مجرد قضية اختيار , انما هي عملية تمثل سيرورة على كل الأصعدة , انها عملية تاريخية من تنشأة وثقافة ومجتمع واقتصاد وسياسة .


Article
NATO's post-Cold War strategy
إستراتيجية حلف شمال الأطلسي بعد الحرب الباردة

Loading...
Loading...
Abstract

NATO was founded or the so-called B (NATO) during the period of the Cold War and was intended at the time known in order to put pressure on the Soviet Union, but after 1990 and the end of that war Tsaat views and claims in order to explain the reason for maintaining it, especially if the target problem for him faded, Here came the US to respond to all these questions as a leader and directed the alliance when he said that the alliance will remain in order to fight terrorism in the world and identify future goals for him, so it was the expansion of the number of members of the alliance in order to expand its base to achieve those goals as there are justifications from the American perspective Expandable to make them stable Eurasia and normalize to banish the idea that the return of Russian control over the republics that separated them from this side, on the other hand There were motives which is most of all for expansion is to ensure oil supplies and that there is not a hindrance for his arrival to them and normalize contain the consolidated European countries which are afraid of Russian thinking back to the old situation and think about re prestige of the old Soviet Union, which invited them to join the alliance and all these things led to Scaling the Russian role in the region Also, China was one of the goals of the United States of America, where cordoned off from the previous indicators, it is worth Balzkrban join NATO successively since 1993, note that the last country joined NATO in 2010 Albania is to be the number of members of the alliance (28) members أسس حلف شمال الأطلسي أو مايسمى ب ( الناتو ) خلال مدة الحرب الباردة وكان الهدف في حينه معروف من أجل الضغط على الأتحاد السوفيتي , لكن بعد عام 1990 وإنتهاء تلك الحرب تصاعت الأراء والمطالبات من أجل تفسير سبب الإبقاء عليه خصوصا وإن الهدف المشكل من أجله تلاشى , هنا جاء الرد الأمريكي على كل هذه التساؤلات بوصفه القائد والموجه للحلف حيث أكد إن الحلف باق من أجل محاربة الإرهاب في العالم وتحديد أهداف مستقبلية له , لذلك تم التوسع في عدد أعضاء الحلف من أجل توسيع قاعدته لتحقيق تلك الأهداف كما ان هناك مبررات من وجهة النظر الأمريكية للتوسيع منها جعل منطقة أوراسيا مستقرة وأيضاً لإبعاد الفكرة التي مفادها عودة السيطرة الروسية على الجمهوريات التي إنفصلت منها هذا من جانب , ومن جانب آخر كانت هناك دوافع وهي الأهم من كل ذلك للتوسع تتلخص في ضمان إمدادات البترول وأن لايكون هناك عائق لوصوله إليهم وأيضاً إحتواء الدول الأوربية الموحدة والتي تخشى من التفكير الروسي بالعودة الى الوضع القديم والتفكير بإعادة هيبة الإتحاد السوفيتي القديم مما دعاهم إلى الإنضمام للحلف وكل هذه الأمور أدت إلى تحجيم الدور الروسي في المنطقة . كما أن الصين كانت من أهداف الولايات المتحدة الأمريكية حيث فرضت طوقا عليها عن طريق المؤشرات السابقة , ومن الجدير بالذكربإن الإنضمام للحلف توالى منذ عام 1993 علما بإن آخر دولة إنضمت للحلف هي ألبانيا عام 2010 ليكون عدد أعضاء الحلف ( 28) عضوا.

Table of content: volume: issue:62