Table of content

Tikrit Journal of Pure Science

مجلة تكريت للعلوم الصرفة

ISSN: 18131662
Publisher: Tikrit University
Faculty: Science
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

The Tikrit Journal of Pure Science is annual refereed periodical devoted to the publication of articles that conform to its scope and editorial standards. The scope encompasses various disciplines of experimental and theoretical original studies in pure and applied sciences.
The Journal publishes original research articles, review articles, short communications, case studies, and letters to the editor. Abstracts of meetings and symposia will also be considered for publication. All submitted papers are subjects to an extensive peer review by a panel of referees.
Submission
Contributions should be sent to the Executive Editor: Chief Editor
College University of Tikrit-Iraq, E.mail : tik_jsci@yahoo.co.uk
The original manuscript and two copies should be submitted. The manuscript should be written in a good English or Arabic language. Submitted papers will be referees and, if necessary, authors may be asked to revise their manuscripts.
By submitting a paper for publication in Tikrit Journal of pure science the authors state explicitly that the paper has not been published nor has been submitted totally or partially for publication elsewhere, the author has no right to withdraw his article while it is under processing unless he presents a written


1 - Name of Journal: Journal of Tikrit Pure Science
2 - the jurisdiction of the magazine: pure sciences
3 - Produced by: Faculty of Science / University of Tikrit
4 - the international number (ISSN): 1813-1662
5 - E-mail to the magazine: tik_jsci@yahoo.com.uk
6 - Web site of the magazine: www.jsci-tikrit.com
7 - Release Year: 1994
8 - type version (quarterly, semi-annual): quarterly
9- the achievements of the magazine: deploying 1,200 scientific research during the period of 1994-2011
10- Awards by winning the magazine:
11- Objectives of the magazine tagged: Dissemination of scientific research in the field of pure science
12- Language of publication: Arabic + English
13- the scope of distribution: Regional
14- method of arbitration (evaluation research): three residents of scientists from outside the university
15- Sources of funding: self-
16- price version: for individuals (15000) JD / institutions (50000) JD
17- Almstalat and numbers: Mstltan each researcher

Loading...
Contact info

Tik_jsci@yahoo.com.uk
009647706641748
www.jsci-tikrit.com

Table of content: 2016 volume:21 issue:1

Article
Purification and Characterization of Phytase from Fruit Bodies of Local mushroom Pleorotus ostreatus Grown by Solid State Fermentation
تنقية وتوصيف الفايتيز من الاجسام الثمرية للفطر Pleorotus ostreatus والمنمى تحت ظروف تخمر الاوساط الصلبة

Loading...
Loading...
Abstract

Phytase produced from an edible local mushroom P.ostreatus11L was purified in three steps, in precipitation with ammonium Sulfate (saturation ratio70%), the specific activity of phytase increased from 0.38u/mg protein in crude extract to 0.77 u/mg protein with purification of 2.03 fold and the enzyme yield was 92.05%, in ion exchange chromatography(DEAE-cellulose) step, specific activity was 3.6 u/mg protein with purification of 9.47 fold with a yield of 71. 82%. In the last step, with gel filtration chromatography using Sephadex G75 which gave the highest specific activity reached 7.5 U/mg with the purification folds arrived to 19.74 and enzyme yield was 42.61%. The results showed that there is only one band appeared in SDS-PAGE technique indicating a high purity of phytase enzyme , the purified phytase behaved as a monomeric protein with a molecular mass of about 25.12 kDa . The phytase was active over a broad range of incubation temperature (20 - 50ºC), maximal activity was 0.83 unit/ml when phytase incubated at 30ºC while the enzyme has thermal stability over a broad range of temperatures (20-60ºC) for one h since more than 50 % of the relative enzyme activity was retained after incubation. Phytase was active over a broad range of pH (4-8), maximal activity was 0.81unit/ml when phytase incubated at pH 6 followed by 0.79 unit/ml when phytase incubated at pH 5 without significant differences between them. In addition , the enzyme was full stable at pH 5 and 6 for 1 h of incubation at 37oC. phytase activity didn’t reach 70% at the other pH values. Hence it is inferred that the phytase was active over a broad range of pH 4-8. Among various metal ions, only MgSO4 has a syregenic effect with phytase activity in which activity increased as residual activity was 117.36% , while CuSO4 and ZnCl were the most inhibitory agents for P.ostreatus phytase.اجريت تنقية الفايتيز من الفطر P.ostreatus (11L) بثلاث خطوات شملت الترسيب بملح كبريتات الامونيوم (نسبة الاشباع 70%) وفيها ارتفعت الفعالية النوعية من 0.38 وحدة/ملغم بروتين في المستخلص الخام الى 0.77 وحدة/ ملغم بروتين بعدد مرات التنقية 2.03 مرة وبحصيلة انزيمية 92.05% ، وعند خطوة كروماتوغرافيا التبادل الايوني باستخدام DEAE-cellulose بلغت الفعالية النوعية 3.6 وحدة/ملغم بروتين بعدد مرات التنقية 9.47 مرة وبحصيلة انزيمية 71.82% وفي اخر خطوة باستخدام كروماتوغرافيا الترشيح الهلامي باستخدام الهلام Sephadex G 75 وصلت اعلى فعالية نوعية عند 7.5 وحدة/ ملغم بوتين بعدد مرات التنقية 19.74 مرة وبحصيلة انزيمية 42.61 %, اظهرت نتائج الترحيل الكهربائي باستخدام هلام الاكريلامايد المتعدد وجود حزمة بروتينية واحدة دليل على نقاوة الانزيم، بلغ الوزن الجزيئي للفايتيز المنقى 25.12 كيلودالتون، ابدى الفايتيز المنقى فعالية بمدى حراري 20-50م وبلغت اعلى فعالية انزيمية 0.83 وحدة/مل عند درجة حرارة 30م , بينما كان الانزيم ثابت عند مدى 20-60م لمدة ساعة واحدة اذ لم تنخفض الفعالية عن 50% ، كما كان الفايتيز المنقى فعالا عند مدى 4-8 من الرقم الهيدروجيني واعلى فعالية بلغت 0.81 وحدة/مل عند الرقم الهيدروجيني 6 تليها 0.79 وحدة/مل عند التحضين بالرقم الهيدروجيني5 مع عدم وجود فرق معنوي بينهما كما وكان الانزيم ثابت تماما عند قيم 5 و6 من الرقم الهيدروجيني عند التحضين مدة ساعة واحدة بدرجة حرارة 37م ولم تنخفض الفعالية عند اقل من 70% عند قيم الرقم الهيدروجيني الاخرى وعليه فيعد ثابت عندى المدى 4-8. بين مختلف المواد المعدنية سجلت كبريتات المغنيسيوم فقط تاثير تازري في زيادة فعالية الانزيم اذ بلغت الفعالية المتبقية 117.36% بينما ادت كل من كبريتات النحاس وكلوريد الخارصين الى اعلى تثبيط في فعالية الانزيم.


Article
Some haematological and biochemical parameters assessments in sheep infection by Haemonchus contortus
تقدير بعض القيم الدموية و القيم الكيموحيوية في الاغنام المصابة بالهيمونكس

Loading...
Loading...
Abstract

The study was conducted on (100) sheep naturally infested with Haemonchus contortus, (1-3 years old), in Tikrit city, from ist January 2014 to 31th May 2014. Affected sheep exhibited clinical signs included, emaciation, weakness, pale mucous membranes, rough, easily detached and lusterless coat. Ten ml of blood samples were collected from the jugular vein of all the sheep's using disposable syringes, then take 2.5 ml from blood sample was used to determine CBC the Red blood cells (RBC), white blood cells (WBC) , Haemoglobin estimation (Hb), Packed cells Volume (PCV). The study showed reduction in RBC, hemoglobin, hematocrit and neutrophils (4.7±0.68), (6±0.74), (18±0.19), and (20±0.73) respectively. And reveled leukocytosis; Lymphocyte, eosinophil's and monocyte (11.6± 0.41), (65± 0.51), (10± 0.64) and (5± 0.29) respectively in infected sheep. and the remind samples were centrifuged at 3000 rpm for 10 minute and serum was separated and stored at -20 °c until used for measure the biochemical change by use spectrophotometer. The results showed a significant decrease (P < 0.05) in the rates of total protein concentration, albumin , iron, and zinc (5.02± 0.59 g/dl), (1.7 ± 0.45g/dl), (89.3 ± 12.41 µg/dl), (42.37± 16.22 µg/dl) respectively in the serum of infected sheep according the compared with normal sheep.أجريت الدراسة على (100) من الأغنام المصابة بطفيلي Haemonchus contortus، في عمر(1-3 سنة)، في مدينة تكريت، من كانون الثاني2014 الى ايار 2014. اذ عانت الاغنام المصابة من العلامات السريرية التي شملت الهزال والضعف، وشحوب الأغشية المخاطية، وخشونة الصوف، وسهولة نزعه وفقدان لمعانه. وتم جمع 10 مل من عينات الدم من الوريد الوداجي من الأغنام المصابة باستخدام المحاقن، ثم تم أخذ 2.5 مل من عينة دم لاستخدامها في تحديد CBC وعد كريات الدم الحمراء (RBC)، وكريات الدم البيضاء (WBC)، وتقدير الهيموغلوبين (خضاب الدم)، وحجم خلايا الدم المرصوصة (PCV). حيث اظهرت الدراسة انخفاض معنوي (P <0.05)في كل من عدد كريات الدم الحمر، الهيموجلوبين، وحجم الخلايا المرصوص والعدلات (4.7 ± 0.68)، (6 ± 0.74)، (18 ± 0.19)، و (20 ± 0.73) على التوالي. كما اظهرت الدراسة زيادة معنوية في عدد كريات الدم البيض، الخلايا الليمفاوية، الحمضات والوحيدات (11.6 ± 0.41)، (65 ± 0.51)، (10 ± 0.64) و (5 ± 0.29) على التوالي في الأغنام المصابة. والمتبقي من عينات الدم تم وضعه في جهاز الطرد المركزي وفصل المصل ووضعه في 20- درجة مئوية لحين استخدامه في تقدير القيم الكيموحيوية بواسطة المطياف الضوئي. أظهرت النتائج انخفاضا معنويا(P <0.05) في معدلات تركيز البروتين الكلي، الالبومين، والحديد، والزنك (5.02 ± 0.59 غرام / ديسي ليتر)، (1.7 ± 0.45 غرام/ديسي ليتر)، (89.3 ± 12.41 ميكروغرام / ديسي لتر)، (42.37 ± 16.22 ميكروغرام / ديسي لتر) على التوالي في مصل الأغنام المصابة مقارنة مع الأغنام سليمة.


Article
Cadmium Accumulation in Some Organs of Mosquito Fish Gambusia holbrooki
التراكم الحيوي للكادميوم في بعض اعضاء اسماك البعوض Gambusi holbrooki

Loading...
Loading...
Abstract

The cadmium contents in muscle, brain, gills, liver , intestine and testis from exposed and control animals were determined by atomic absorption spectroscopy. The experiments were planned in three series of a total of 95 fish employing the static test method of acute toxicity. Five fishes were placed in each concentrations of three sublethal concentrations (5, 15 and 25mg/l) for two acute periods (24 and 96h). The experiments were performed as 3 replicates, the Cd accumulation in different fish organs were determined. This showed that the effect of acute Cd on different organs Cd accumulation in the G. holbrooki was found to be time dependent fashion. Atomic absorption examination showed that the Cd-content in both testis and intestine increased significantly time dependent by 502%, 167%, 168%, 146%,490%,214% in muscle ,brain, liver, gills, intestine and testis , respectively at short-acute term treatment whereas for long- acute term treatment this increasing were 44%,82 %,170%,127%,350%,400% in muscle ,brain, liver, gills, intestine and testis respectively. قدر الكادميوم الموجود في العضلات والدماغ والغلاصم و الكبد والامعاء والخصى في الاسماك المعرضة للكادميوم فضلا عن مجموعة السيطرة بواسطة جهاز الامتصاص الذري ،اجريت التجارب بثلاثة مكررات وبعدد كلي للاسماك (95) سمكة. اجري الاختبار الاحصائي لمعرفة السمية الحادة للكادميوم. وضعت خمسة اسماك لكل تركيز من التراكيز تحت القاتلة الثلاثة (5 ، 15 ، 25) ملغرام/ لتر،لفترتي التأثير الحاد (24 ، 96) ساعة.اجريت التجارب بثلاثة مكررات.حدد التراكم الحيوي للكادميوم في الاعضاء المختلفة في الاسماك .اشارت النتائج بان التأثير الحاد للكادميوم المتراكم في الاعضاء اعتمد على الوقت .اشارت تجارب الامتصاص الذري ان الكادميوم الموجود في الاعضاء يزداد بصورة معنوية بالاعتماد على الوقت بنسبة 502% و167% و168% و146% و 490% و 214% في العضلات والدماغ و الكبد والغلاصم والامعاء والخصى على التوالي اثناء فترة التعريض الحاد القصيرة .بينما بلغت الزيادة اثناء فترة التعريض الحادة الطويلة 44% و82% و170%و 127% و 350%و400% في العضلات والدماغ والكبد والغلاصم والامعاء والخصى على التوالي.


Article
Anti–biotypes of Different Bacteria Isolated from Different Clinical Sources
مضادات النمط الحيوي لبكتيريا مختلفة معزولة من مصادر سريرية مختلفة

Loading...
Loading...
Abstract

A collective of 1178 different isolates were collected and identified from clinical specimens of human patients and these sources include urine (n=641), swab (n=483), wound (n=29) and blood (n=25). A present study were confirmed on antibiotic resistance against some pathogenic bacterial genera (n=1178) which include Escherichia coli (n=417), Staphylococcus aureus (n=377), Klebsiella pneumoniae (n=212), Pseudomonas aeruginosa (n=145) and Streptococcus spp. (n=27) isolates; was carried out in Internal Lab from Teaching Hospital in Erbil city, in September 15, 2012 to June 20, 2013. Susceptibility was determined by the disc diffusion method recommended by the Clinical and Laboratory Standard Institute (CLSI). The following antimicrobials were tested: AMC 20µg, AK (30µg), AM (30µg), AZM (15µg), ATM (30µg), CAR (100µg), CF (30µg), CEC (30µg), CFZ (15µg), CD (5µg), CFM (30µg), CPO (30µg), CP (75µg), FOX (30µg), CPR (30µg), CXM (30µg), KF (30µg), C (30µg), CN (100µg), CIP (5µg), CLM (15µg), DA (2µg), CT (10µg), E (15µg), G (10µg), GIP (5µg), IPM (10µg), DP (5µg), NAF (1µg), NF (30µg), F (300µg), NOR (10µg), OX (1µg), PG (10µg), PIP (100µg), RA (5µg), TE (30µg), TC (75µg), TOB (10µg), SXT (1.25/23.75µg), and VA (30µg). The resistances percent of all bacterial isolates show different range of resistant which start from 0.00% and reach to 100%. تم اخذ و تشخيص 1178 عزلة من انواع مختلفة لبكتيريا من اشخاص مصابين من مصادر مختلفة تضمنت البول (عدد 641)، مسحة (عدد 483)، جروح (عدد 29) والدم (عدد 25)، لقد أكدت الدراسة الحالية على مقاومة المضادات الحيوية ضد بعض الأجناس البكتيريا المرضية و التي شملتE. coli (عدد 417) وS. aureus (عدد 377) و K. pneumonia (عدد 212) و P. aeruginosa (عدد 145) و Streptococcus spp. (عدد 27) والتي أجريت في المختبر الداخلي من المستشفى التعليمي في مدينة أربيل، في 15 من سبتمبر 2012 الى 20 يونيو2013, ولقد تم تحديد الحساسية عن طريقة الانتشار القرصي الموصى به من قبل(NCCLS) . اضافة الى ذلك تم اختبار المضادات الحيوية التالية: اموكسيكلاف AMC (20μg) و اميكاسين AK (30μg) و اموكسيلين AM (30μg) و ازترومايسين AZM (15μg) و ازترونام ATM (30μg) و كاربينسيلين CAR (100μg) و سيفاكلور CF (30μg) و سيفوتاكسيم CEC (30μg) و سيفازولين FZ (15μg) و سيفدينيار CD (5μg) و سيفيكزيم CFM (30μg) و سيفونيسيدCPO (30μg) و سيفوبيرازون CP (75μg) و سيفوكزيتين FOX (30μg) و سيفبروزيل CPR (30μg) و سيفوراكسيم CXM (30μg)و سيفالوثينKF (30μg) و كلورامفيكول C (30μg) و سينوكزاسين و سيبروفلوكساسين CIP (5μg) و كلاريثرومايسين CLM (15μg) و كليندامايسين DA (2μg) و كوليستين CT (10μg) و ارثرومايسين E (15μg) و جنتامايسين G (10μg) و جريبافلوكساين GIP (5μg) و اميبينيم IPM (10μg) و مثيسيلين DP (5μg) و نافسيلين NAF (1μg) وحامض ناليديكسيك NF (30μg) و نايتروفيورانتن F (300μg) و اوكساسيلين OX (1μg) و بنسيلين ج PG (10μg) و بايبرسيلين PIP (100μg) و ريفامبين RA (5μg) و تتراسايكلين TE (30μg) و تيكارسيلين TC (75μg) و توبرامايسين TOB (10μg) و ترايمثوبريم-سلفاميثوكسازول SXT (1.25 / 23.75μg) و و فانكومايسين VA (30μg).لقد اظهرت نسبة المقاومة لجميع العزلات البكتيرية مديات مختلفة من المقاومة والتي بدأت من 0.00٪ إلى 100٪. صنفت العزلات البكتيرية (عدد 1178) الى 23 مجموعة وفقا لمستويات المقاومة للمضادات الحيوية و التي استخدمت في هذه الدراسة، كما هو موضح في الجدول (5) والمعروفة باسم مضادات النمط الحيوي. يوضح الجدول مقاومة انواع البكتريا لهذه المضادات الحيوية, الطريقة السائدة و التي تشمل العزلات الاكثر مقاومة ممثلة في الوضع (1)، و المقاومة لـ 85.36٪ من جميع مضادات الحيوية، عدا FOX و CPR و PIP و RA وTE و VA، بينما تراوح نمط مقاومة المضادات للمجموعات المتبقية بين 43.9٪ 78.04٪.


Article
Histological Study for Skin of Horse
دراسة نسجية لجلد الحصان

Loading...
Loading...
Abstract

The present study was done on skin of horse,samples are taken from six animals after anaesthetized the animals and slaughttered . Samples are taken from dorsal back area ,the collected tissues were fixed in 10% formalin for 24 hrs. tissue was prepared for light microscopic examination . the result showed skin of horse composed of Epidermis & dermis .epidermis are keratinized stratified squamous epithelium ,that divided into four cellular layers from the top (stratum corneum ,granulosum ,spinosum and basale), stratum basale are consist of simple cubiodal epithelium cells were rest on the basement membrane, Melanocytes cells are located in stratum basale .Dermis composed of papillary layer and dermal papilla. Papillary layer composed of bundles of collagenouse fibers with fibroblast. Primary hair follicles. primary hair follicle which surrounded by sweat glads and sebaceous glands. sweat glands was simple tubular gland which lined by simple cuboidal epithelium, the alveoli of sweat gland that surrounded by Myoepithelial cells. Sebeceous gland, Like double saccule, lined by simple cubiodal epithelium cells that contain fat dropletes. Primary hair follicle, that consist of Hair shaft in the center which represented the medulla, it was enclosed by cortical layer of stratified squamous epithelium.The primary & secondary hair follicle were attached to the smooth muscle bundles, was represented the arector pilli muscles. Small artery near the hair follicle that supply the oxygen and nutrient to the skin.أجريت الدراسة الحالية لجلد الحصان على ست حيوانات بعد تخدير الحيوانات وذبحها، أخذت العينات من المنطقة الظهرية، تم تثبيت العينات بمثبت الفورمالين بتركيز10% لمدة 24 ساعة , تم تحضير العينات لغرض الفحص المجهري، أظهرت النتائج، ان جلد الحصان يتألف من طبقتين رئيسيتين البشرة والأدمة .البشرة عبارة عن نسج حرشفي مطبق متقرن إذ يتميز الى اربعة طبقات خلوية من الأعلى (الطبقة المتقرنة ,الحبيبية، الشائكة والطبقة القاعدية). الطبقة القاعدية تتكون من خلايا ظهارية مكعبة بسيطة تستند على الغشاء القاعدي , تحتوي الطبقة القاعدية أيضا على خلايا الميلانين. أما الأدمة تتميز الى طبقتين هما الطبقة الحليمية التي تتكون من حزم من الالياف البيضاء والخلايا المولدة للألياف والطبقة الشبكية. تحتوي الادمة على جريبات الشعر الأولية والثانوية. إذ ترافق الجريبة الأولية الغدد العرقية، والزهمية. تكون الغدد العرقية نبيبية بسيطة , مبطنة بطبقة من خلايا ظهارية مكعبة الشكل، ويحاط جسم الغدة بطبقة من خلايا ظهارية عضلية. أما الغدد الزهمية عبارة عن غدد سنخية بسيطة متفرعة مبطنة بطبقة من خلايا ظهارية مكعبة بسيطة، يحوي سايتوبلازم خلايا الغدد الزهمية على قطيرات دهنية. الجريبات الشعرية الاولية تتألف من قصبة الشعرة في الوسط المتمثلة بمنطقة اللب وتحاط بطبقة من خلايا حرشفية مطبقة التي تدعى بالقشرة. ترتبط الجريبات الاولية والثانوية بحزمة من الألياف العضلية ملساء التي تكون مُقفة الشعرة، إضافة الى وجود الأوعية الدموية الشعرية في الأدمة بالقرب من الجريبات الشعرية التي تعمل على تزويد الجلد الاوكسجين والمغذيات.

Keywords


Article
Seroprevalence of Herpes Simplex Virus type-1antibodies (IgM,IgG) in smokers in Kirkuk city-Iraq
انتشار اضداد فايروس الهيربس البسيط_ النوع الاول (IgM (IgG,في المدخنين في محافظة كركوك- العراق

Loading...
Loading...
Abstract

Herpes Simplex Virus type-1 (HSV-1) is classified in the α-herpes virus group of the Herpesviridae and HSV-1 infections are very common in the human population. The objective of this study is to determine the prevalence of anti-herpes simplex virus type-1 IgM and anti-herpes simplex virus type-1 IgG among smokers and nonsmokers. In the current study, A total of one hundred two serum samples from males were collected (70 smokers and 32 nonsmokers), there ages were ranged between 20- 50 year; this study which was done during the period between September 2014 to the January 2015. All obtained sera samples from all persons were tested using ELISA method for determine of Herpes simplex virus type-1 antibodies. Results in this study showed that the herpes simplex virus type-1 IgM seropositivity among smoker persons was 24 (34.3%). In addition, the result revealed that the percentage rate of the herpes simplex virus type-1 IgG among smokers was 61(87.1%). There was a significant effect of smoking on the seroprevalence of Herpes simplex virus type-1 antibodies (IgM , IgG).فايروس الهيربس البسيط النوع الاول مصنف من مجموعة الفا هيربس فايروس وعائلة هيربس فيريداى. ان اصابات فايروس الهيربس البسيط النوع الاول شائع جدا في الانسان. ان هدف هذه الدراسة هو تقـديـر اضـداد فايروس الهيربس البسيط_النوع الاول( IgM ,IgG ) ايجابية المصل في المدخنين و غير المدخنين. في الدراسة الحالية جمعت مائة واثنان عينة مصل من الذكـور (70 مدخنين و 32 غير مدخنين ) وقـد تراوحت اعمارهـم بين (20-50) سنة, اجريت هـذه الدراسـة في محافظة كركوك للفترة من شهر ايلول/2014 ولغـايــة شهر كانون الثاني/2015 . جميع المصول التي تم الحصول عليها من جميع الاشخاص المشمولين بالدراسة تم اختبارها باستخدام طريقة ال ELISA لتحديد الاجسام المضادة لفايروس الهيربس البسيط_ االنوع الاول. بينت االنتائج في الدراسة الحالية ان نسبة انتشار اضـداد فايروس الهيربس البسيط_االنوع الاول)IgM( في المدخنين كان موجبا بنسبة( 24 (34.3% , وان نسبة انتشار اضـداد فايروس الهيربس البسيط_االنوع الاولIgG) ) في المدخنين كان موجبا بنسبة 61(87.1%). حيث بينت الدراسة ايضا انه توجد دلالة معنوية في تاثير التدخين على انتشار اضداد فايروس الهيربس االبسيط_النوع الاول( IgM ,IgG ).


Article
Determination of The Lethal Concentration 50% (Lc50) of Cadmium Chloride in mosquito fish Gambusia holbrooki.
تحديد التركيز المميت الوسطي للكادميوم في اسماك البعوض Gambusia holbrooki

Loading...
Loading...
Abstract

In this study 24,48 and 96-h exposure of male mosquito fish Gambusia holbrooki to cadmium chloride (CdCl2.H20) was accomplished to determine the cadmium lethal concentration 50 (LC50) in mosquito fish G. holbrooki, The data obtained were statistically evaluated by the use of EPA computer program based on Finney’s Probit Analysis Method and a (24,48 and 96h) LC50 values for Gambusia holbrooki were found to be(37.29 , 42.733 and 50.178) mg/l respectively .في هذه الدراسة عرضت ذكور اسماك البعوض Gambusia holbrooki للفترات (24 و48 و 96) ساعة الى كلوريد الكادميوم (Cdcl2 .H2O) لتحديد التركيز القاتل للكادميوم لنصف العدد الكلي (LC50) لاسماك البعوض Gambusia holbrooki. البيانات التي احرزت حللت احصائيا بواسطة برنامج الحاسوب EPA وذلك بالاعتماد على طريقة Finney,s probit Analysis وان قيم ( LC50) للفترات (24 و 48 و 96) ساعة لاسماك البعوض كانت كالاتي (37.298 و 42.733 و 178.50 ) ملغم/لتر على التوالي.


Article
Study of Some Physiological and Biochemical Parameters in Women with Breastfeeding and Non-Breastfeeding in Erbil City
دراسة لبعض القياسات الفسيولوجية والبيوكيميائية في المرأة مع الرضاعة الطبيعية وعدم الرضاعة الطبيعية في مدينة أربيل

Loading...
Loading...
Abstract

Blood samples from one hundred healthy women (29-33 year) have been taken. The women were divided into 2 groups: group 1 including 50 women that exclusively breast-fed for 6 months, and group 2 composed of 50 women in whom lactation was inhibited with formula feeding. The two groups were comparable in lipid profile, random blood sugar, serum calcium and phosphors, tumor markers, and testosterone hormone (P-value < 0.01). Low density lipoprotein cholesterol (LDL-C) and random blood sugar (RBS) were significantly less in the breastfeeding group (P-value < 0.01). The mean totals LDL-C were 56.01± 0.35 and 71.90 ± 0.43mg/dl in groups 1 and 2, respectively. High-density lipoprotein cholesterol (HDL-C) was higher in the breastfeeding groups than in non-breastfeeding mothers (44.21±068mg/dl vs. 40.83±0.14mg/dl) but the difference was not statistically significant. Nevertheless, serum cholesterol, serum triglyceride, and serum very low density lipoprotein cholesterol (VLDL-C) were insignificantly lowers in breastfeeding group (95.37±1.02 mg/dl) in comparison to non-breastfeeding group (112.8±1.02 mg/ dl). Tumor marker were determined with chemiluminescent immunometric methods in each group via an automatic hormone analyzer. However, breastfeeding mothers have slightly less percentage of CA 15-3 and CA 125 than formula-feeding mothers (9.67 ± 0.071 U/ml and 9.79 ± 0.079 U/ml versus 12.84 ± 0.13 U/ml and 12.34 ± 0.14 U/ml, respectively), but the difference was not statistically significant. تم أخذ عينات الدم من مائة امرأة في حالات صحية جيدة (29-33 سنة). النساء تم تقسيمهن الى مجموعتين: المجموعة الأولى تضمنت 50 امرأة مرضعة لمدة 6 أشهر، و المجموعة الثانية ضمت 50 امرأة و اللاتي قد توقفت عندهن إنتاج الحليب بسبب الرضاعة غير الطبيعية (الصناعية). المجموعتين تم مقارنتهما من خلال مستوى الدهون وسكر الدم العشوائي و كالسيوم وفسفور المصل و علامات التورم وهرمون التيستوستيرون مع احتمالية ((P-value < 0.01. كان كولسترول البروتين الدهني منخفض الكثافة (LDL-C) ونسبة السكر في الدم العشوائي (RBS) أقل بكثير في مجموعة الرضاعة الطبيعية (P-value < 0.01). وكان مجموع متوسطات الـ LDL-C مساوياً ل 56.01 ± 0.35 و 71.90 ± 0.43ملغم / ديسيلتر في المجموعات 1 و 2 على التوالي. كولسترول البروتين الدهني عالي الكثافة (HDL-C) كانت أعلى في مجموعة الرضاعة الطبيعية بالمقارنة مع الأمهات اللاتي لاترضع طبيعياً (44.21 ± 068 ملغم / ديسيلتر مقابل 40.83 ± 0.14 ملغم / ديسيلتر) ولكن الفرق غير معنوي إحصائيا. ومن الجدير بالذكر فإن الكولسترول والدهون الثلاثية وكولسترول البروتين الدهني منخفض الكثافة جدا (VLDL-C) في المصل كانت منخفضة معنويا في مجموعة الرضاعة الطبيعية (95.37 ± 1.02 ملغم/ ديسيلتر) بالمقارنة مع مجموعة الرضاعة الغير طبيعية (112.8 ± 1.02 ملغم/ ديسيلتر). ومع ذلك، الأمهات المرضعات لديها نسبة مئوية أقل من علامات التورم (CA) 3-15 و125 الأمهات الرضاعة غير الطبيعية (9.67 ± 0.071 وحدة / مل و 9.79 ± 0.079 وحدة/ مل مقابل 12.84 ± 0.13وحدة / مل و 12.34 ± 0.14 وحدة / مل على التوالي )، ولكن الفرق لم يكن معنويا إحصائيا.


Article
On sex hormones in infertiled men The effect of ghrelin
تاثير هورمون الكرلين على الهورمونات الجنسية للرجال المصابين بالعقم

Loading...
Loading...
Abstract

The present study was designed to evaluate the effect of ghrelin on sex hormones, follicle stimulating hormones, luteinizing hormones, Testosterone, and prolactin in infertiled men. Abnormal spermatogenesis is often associated with altered serum gonadotropins and testosterone. follicle stimulating hormones, luteinizing hormones, and testosterone levels They were estimated in 50 infertiled men. Results showed statistically significant increase (p< 0.05) in the mean of ghrelin, follicle stimulating hormones, luteinizing hormones, Thyroid stimulating hormones, Prolactin, fasting blood sugar , Triglyceride, High density lipoprotein, Very low density lipoprotein, in all the studied infertiled males patients when compared with the fertiled control (n=20). In addition there was no significant differences in the levels of testosterone , Cholesterol ,and Low density Lipoprotein, between the infertiled and fertiled men. صممت الدراسة الحالية لتقييم تاثير هرمون الكرلين على الهرمونات الجنسية مثل الهرمونات المحفزة للقند والهرمونات اللوتينية والتيستوسترون والبرولاكتين في الذكور العقماء. ان تخليق الحيامن غير الطبيعي غالبا مايرتبط مع تغيرات الكونادوتروبين والتسيتوسيرون في الدم. ان مستوى الهرمونات المحفزة للقند والهرمونات اللوتينية والتسيتوستيرون قد تم تقديرها في خمسين عينة لاشخاص عقماء وقد اثبتت النتائج ان هناك زيادة معنوية (p< 0.05) في مستوى هرمون الكرلين والهرمونات المحفزة للقند والهرمونات اللوتينية والهرمونات المحفزة للدرقية والبرولاكتين وكذلك في مستوى السكر ثلاثي الكليسيروات وكل من البروتينات الدهنية عالية الكثافة جدا HDL-c وواطئة الكثافة VLDL-c في كل العينات الماخوذة من الاشخاص العقماء مقارنة مع مجموعة السيطرة (n=20) . اضافة الى ذلك فان النتائج اوضحت عدم وجود فروق معنوية في مستويات التسينوسترون والكولسيزول والبروتينات الدهنية واطئة الكثافة LDL-c في الاشخاص العقماء مقارنة مع غير العقماء.

Keywords

Ghrelin --- FSH --- LH --- Testosterone --- prolactin --- TSH --- lipid profile --- FBS.


Article
Phytochemical constituents and nutrient evaluation of date palm (Phoenix dactylifera, L.) pollen grains
التركيب الكيميائي والتغذوي لحبيبات لقاح طلع نخيل التمر Phoenix dactylifera, L.

Loading...
Loading...
Abstract

The pollen of date palm -DPP (Phoenix dactylifera L. variety El- Ghannmi Ahmar.) has been analyzed for the main phytochemical composition , nutrient and mineral composition. The phytochemical screening of chemical constituents of the plant showed that the DPP grains contains phytosterols, flavonoids, alkaloids, protein, carbohydrates, glycosides, phenolic compounds, tannins, terpenoids, saponins, coumarins, lignin, oil and fats, with absent of quinones. The quantitative contents of alkaloids, tannin, phenolic compounds and sterols were (2416±0.034, 2279.6±35.769, 115±5 and 110.1±0.87) mg/100g in DPP grains. While the moisture content of palm pollen grains was 8.041 ± 0.1%, and 91.959 ± 0.1 % for the total solids. Values 0.113±0.003 % and 5.585 ± 0.144 % were estimated for crude fiber and ash contents respectively. Crude fat content of DPP grains was 7.678 ±0.149%, 19.45%, for crude protein and 26.25±0.315 g/100g for carbohydrates ,the energy value was 291.902 Kcal/100g. The predominant minerals were potassium 73.5 mg/g, followed by magnesium 19.6 mg/g , calcium 10.8 mg/g and iron 8.5 mg/g. Comparable amounts of sodium 4.34 mg/g and copper 3.658 mg/g with equal amounts of molybdenum, nitrogen and boron (3.169, 3.11 and 3.024) mg/g respectively were found in DPP grains. Palm pollen also contain useful amount of zinc 2.799 mg/g, manganese 2.702 mg/g, selenium 2.51 mg/g, cobalt 1.986 mg/g, nickel 1.698 mg/g and cadmium 0.12 mg/g. From all the results we can conclude that the date palm pollen was as rich source of antioxidant, energy, and important minerals, so its suitability as a regular component in human diet.تم دراسة التركيب الكيميائي والتغذوي لحبوب لقاح نخيل التمر Phoenix dactylifera, L. (صنف الغنامي الاحمر) اضافة الى مكوناته من العناصر المعدنية. وقد اظهرت النتائج ان النبات يحتوي على الستيرولات، الفلافونات، القلويدات، البروتينات، الكربوهيدرات، الكلايكوسيدات، مركبات فينولية،تانينات، تربينات، صابونيات، كيومارين، لكنين، زيوت ودهون مع غياب الكوينونات. اظهرت نتائج التقدير الكمي احتواء حبيبات طلع نخيل التمر على 2416±0.034،2279.6±35.769، 115±5 و 110.1±0.87 ملغم/100غم من القلويدات، التانينات، المركبات الفينولية والستيرولات على الترتب، كما ويحتوي على8.041 ± 0.1 % رطوبة و91.959 ± 0.1 % مواد صلبة كلية. اما نسبة الالياف فقد بلغت 0.113±0.003% و 5.585 ± 0.144% من الرماد، هذا بالاضافة الى احتواء حبيبات الطلع على 7.678 ±0.149% من الدهن الخام، 19.45% بروتين خام و 26.25±0.315 غم/100غم من الكربوهيدرات، كما ويعطي قيمة طاقوية تقدر بـ 291.902 كيلو سعرة/100غم. كما ويحتوي طلع نخيل التمر على 73.5 ملغم/غم من البوتاسيوم، 19.6 ملغم/غم من المغنسيوم، 10.8ملغم/غم من الكالسيوم و8.5%ملغم/غم من الحديد، اضافة الى 4.34 ملغم/غم من الصوديوم، 3.658 ملغم/غم من النحاس، مع كميات متقاربة من المولبديوم، النايتروجين والبورون(3.169 ، 3.11 و 3.024) ملغم/غم على الترتب،اضافة الى كميات مفيدة من الزنك 2.799 ملغم/غم، المنغنيز2.702 ملغم/غم، السلينيوم 2.51 ملغم/غم، الكوبلت 1.986 ملغم/غم، النيكل 1.698 ملغم/غم، والكادميوم0.12 ملغم/غم. من النتائج اعلاه يمكن ان نستنتج ان حبيبات طلع نخيل التمر ممكن ان تعتبر مصدر غني بمضادات الاكسدة، الطاقة والعناصر المعدنية المهمة، لذا يمكن اعتماده في تعديل مكونات الغذاء للانسان.

Keywords


Article
Studying the structural properties of Mg-Zn ferrite nano partical prepared by auto combustion Sol-gel method
دراسة الخواص التركيبية لفرايت Mg-Zn المحضرة بطريقه Sol-gel

Loading...
Loading...
Abstract

In the present work the Magnesium-zinc ferrite chain ( Mg1-xZnxFe2O4) with x=0-1,were synthesized using sol-gel auto combustion as a modern chemical ‎methods .Nitrates, citric acid and ammonia were used ‎in order to get ferrite nano powders at temperature 2200C , which characterized a higher dispersion ‎and homogeneity with particle size in the range of (27.47-68.9) nm. The obtained ferrite nano powder calcined at temperature 5000C for a period three hours . Samples examined by Fourier transform infrared spectroscopy (FTIR) and Scanning electron microscopy (SEM). From FTIR spectral analysis the structure of the spinel ferrites shows two absorption bands, υ_1 andυ_(2 ) , due to vibration of octahedral and tetrahedral metal oxygen bonds. SEM results show the presence of uniformly distributed and almost spherical shaped particles. تم في هذا البحث تحضير فيرايت المغنيسيوم المعوضة بأيونات الزنك ذات السلسلة الفيراتية Mg1-xZnxFe2O4), حيث تأخذ X قيم من الصفر الى (1 بالطريقة الكيميائية الحديثة (sol-gel auto combustion) وقد استخدمت النترات وحامض الستريك والامونيا للحصول على مسحوق فيرايتي ذات دقائق نانوية عند درجة حرارة قيمتها 220oC يتميز بالتشتت والتجانس العالي وبأحجام نانوية في المدى (27.47-68.9)نانومتر,وتم كلسنه المسحوق المنتج بدرجه حرارة 500oC ولمدة ثلاث ساعات متواصلة. فحصت العينات بواسطه المجهر الالكتروني الماسح وطيف الأشعة تحت الحمراء. من تحليل الأشعة تحت الحمراء تبين تركيب السبنل فرايت يتكون من آصرتين 1υ و2υ ناتجه من هتزاز معادن رباعيه السطوح وثمانية السطوح المرتبطة بالأوكسجين. نتائج المجهر الالكتروني الماسح بينت وجود توزيع موحد والجسيمات ذات شكل كروي.

Keywords


Article
Radon Concentration measurement in an Imported Tea using Nuclear Track Detector CN-85
قياس تركيز الرادون في الشاي المستورد باستعمال كاشف الاثر النووي CN-85

Loading...
Loading...
Abstract

The present paper aims to determine the radon concentration in a ten different imported samples of tea collected from Iraqi local markets. Solid state nuclear track detectors CN–85 was used to record the tracks of alpha particles released from radon content within the samples. A cylindrical chambers of U-shape containing the grained samples were used for irradiating the detector. The results showed that the highest concentration of radon was 45.97 kBq/m3 found in Jihann tea, while the lowest value is recorded in Mahmoud tea which was about 25.44 kBq/m3. The radioactivity of radon content in the samples which is equivalent to obtained values is found between (811.46-1446.29) pCi/kq. The obtained radon levels is within the natural limits of the activity concentrations of the naturally occurring radionuclides in foods, and this will not form any risk on the human being life.يهدف البحث إلى قياس تركيز الرادون في عشر عينات مختلفة من الشاي المستورد والتي جُمِعت من الأسواق المحلية العراقية. اُستعمل كاشف الأثر النووي الصلب CN-85 في تسجيل آثار جسيمات ألفا المنبعثة من الرادون المُتضَمن في النماذج، وقد اُستعملت حجرات اسطوانية على شكل-U تحتوي على النماذج المطحونة في عملية تشعيع الكاشف. أظهرت النتائج إن أعلى تركيز للرادون بلغ 45.97 kBq/m3 في شاي جيهان وان اقل تركيز وُجِد في شاي محمود وكان بحدود 25.44 kBq/m3. إن النشاط الإشعاعي للرادون المحتوى في النماذج والمكافئة للقيم التي تم الحصول عليها هي في مدى (811.46-1446.29) pCi/kq. إن مستويات الرادون التي قيست تقع ضمن الحدود الطبيعية لتراكيز النشاط الإشعاعي الناتج من النويدات المشعة في الأغذية، وهي لا تشكل خطورة على الحياة البشرية.


Article
The effect of UV – Radiation on Thermal and Mechanical Properties of (PP/LDPE) Blends
تأثير الاشعة فوق البنفسجية على الخصائص الحرارية والميكانيكية لخلائط (PP/LDPE)

Loading...
Loading...
Abstract

UV-rad effected on thermal and mechanical properties (density, Shore D hardness, melt flow index, DSC) properties were studied for polypropylene (PP) blended with low density polyethylene (LDPE) at different ratios (10% PP+90% LDPE), (25%PP+75%LDPE). Results shows decreasing of blend density with increasing of PP content and increasing of it after UV-RAD for (15 hr.), also Shore D hardness decreased at the first ratio of PP (10%) then it increased with increasing of PP contain. Also Shore D increases after UV rad for (15 hr.). Melt flow index (MFI) decreased after UV rad, also the UV rad leads to increasing of crystallinity regions of blends. تم في هذا البحث دراسة تاثير اشعه UV على بعض الخواص الميكانيكية (شور D , الكثافة ) وكذلك على بعض الخواص الحرارية مثل معامل الانسياب الانصهاري وكذلك تحليل الخواص الحرارية من درجات الانصهار ودرجات التبلور باستخدام المسعر الحراري التفاضلي للبولي اثيلين واطئ الكثافة وخلائطه من البولي بروبلين(LDPE/PP) بنسب خلط مختلفة. اثبتت النتائج نقصان كثافه الخليط مع زياده محتوى البولي بروبلين، وكذلك نقصان كثافه الخليط بعد تعرضه لأشعة UV لمدة(15 hr) ، صلادة شور تقل بعد اول نسبه من الخلط (10%) PP ثم تبدا بالزيادة بزيادة محتوى البولي بروبلين، كما ان اشعة UV تؤدي الى زيادة صلادة شور ، معامل الانسياب الانصهاري يقل بعد تعرض الخليط الى اشعة UV ، كما لوحظ هناك تغير في مناطق ودرجات تبلور الخليط بعد التعرض لأشعة UV ، حيث لوحظ هناك زيادة في مناطق تبلور الخليط وزياده في درجات التفكك الحراري للخليط.

Keywords

LDPE blends --- Melt flow index --- UV rad --- shore D --- DSC


Article
Photoluminescence lifetime in porous silicon
العمر الكلي للتألق الضوئي في السليكون المسامي

Loading...
Loading...
Abstract

Lifetime of photoluminescence emitted by porous silicon has been investigated by using pulsed nitrogen laser as excitation source. This research also involved sample preparation. This in itself necessitated software and hardware development to enable interfacing and data logging using PC. Orange and orange/red photoluminescence emitted from porous silicon samples have been studied at temperatures (77 - 295) K. The photoluminescence decay was intrinsically nonexponential at different temperatures. The photoluminescence lifetime, defined as 1/e times the initial intensity, decreased as emission energy increased, and increased with decreasing temperature. The time evolution of photoluminescence lifetimes and for orange porous silicon sample has been investigated. تمت دراسة العمر الكلي للتألق الضوئي المنبعث من السليكون المسامي باستخدام ليزر النتروجين الومضي كمصدر تهيج. تضمن هذا البحث تحضير عينات، وكذلك استلزم تطوير برامجيات واجهزة مختبرية لربط الحاسوب الشخصي مع اجهزة القياس لغرض تسجيل البيانات باستخدام الحاسوب الشخصي. درس التألق الضوئي ذو اللون البرتقالي واللون البرتقالي المحمر المنبعث من عينات السليكون المسامي عند درجات حرارة مختلفة تتراوح بين (77 – 295) كلفن. لقد وجد بان انحلال التألق الضوئي كان غير اسيا عند درجات الحرارة المختلفة. يعرف العمر الكلي للتألق الضوئي بانه، 1/e مضروبا بالشدة الابتدائية، ويتناقص هذا العمر كلما ازدادت طاقة الانبعاث ويزداد بانخفاض درجة حرارة العينات. لقد تم حساب عمري التألق الضوئي و المنبعث من عينات السليكون المسامي الباعثة للضوء البرتقالي لعينة لم تتعرض للظروف الجوية المخترية ثم تعرضت بعد ذلك لفترات زمنية مختلفة للظروف الجوية المختبرية الطبيعية.


Article
Stopping Power for Tungsten
قدرة الإيقاف لعنصر التنكستن

Loading...
Loading...
Abstract

In this paper we report the values of radiative, collisional and total stopping power of electrons (β-) for Tungsten element by using Bethe-Bloch relativistic formula. All related equations were inputted into MathCad2012 using the ionization potential value for Tungsten in the energy range (0.1 - 10) MeV. The results show that the collisional stopping power dominates radiative stopping power. This is in excellent agreement with the values of Estar in the energy range (0.01 – 3) MeV, but at energy levels greater than 3 MeV the Bethe-Bloch relativistic formula requires some corrections to minimize errors in results. قدمنا في هذا العمل البحثي قيم قدرة الإيقاف الاشعاعية (SRad) والتصادمية (SColl) والقدرة الكلية (Stot) لجسيمات بيتا السالبة (β-) الساقطة على مادة التنكستن باستخدام معادلة بيث – بلوخ النسبية ، حيث كتب جميع المعادلات خلال البرنامج الحسابي (MathCad2012) ولمدى طاقة من )0.1 – (10 ميكا إلكترون فولت ، وقد بينت النتائج التي حصلنا عليها الهيمنة الكبيرة لقدرة الإيقاف التصادمية اكثر من قدرة الايقاف الاشعاعية في قيم قدرة الايقاف الكلية. وبمقارنة النتائج مع (Estar code) وجدنا انها تطابق بشكل جيد لمدى الطاقة من (0.1 – 3) ميكا إلكترون فولت، اما بالنسبة للطاقة الاكثر من 3 ميكا إلكترون فولت فان معادلة بيث – بلوخ النسبية تتطلب ادخال بعض التصحيحات لتقليل نسبة الخطأ.


Article
Center of Sums based Defuzzifier Unit VLSI Architecture
مركز الجموع اعتمادا على وحدة فك الضبابية بمعمارية دوائر متكاملة ذات كثافة عالية جداً

Loading...
Loading...
Abstract

Defuzzification is a process of getting a crisp value from the fuzzy data. Since the fuzzy data cannot be used directly for the real time applications, therefore it has to be converted into a crisp value. In designing the defuzzification unit in this work, the center of sums has been used, because of its computationally efficient nature. The Center of Sums (COS) is faster than many defuzzification method and the method is not restricted to symmetric membership function is simple and is being generally used in comparison to more complex Center of gravity (also called Center of area or Centroid method) defuzzification method. The proposed architecture has been modeled in VHDL and implemented in XILINX and Spartan field programmable gate arrays (FPGA). The proposed architecture is more efficient in area (the area of implementation of VLSI Architecture) and the speed of operation in comparison to a more complex architecture used for the Center of gravity. The functional analysis has revealed that the proposed architecture is implementing COS based defuzzifier efficiently and accurately.فك الضبابية هو عملية الحصول على قيمة واضحة من البيانات الغامضة. لأن البيانات الغامضة لا يمكن استخدامها مباشرة للتطبيقات في الوقت الحقيقي، وبالتالي فإنه لا بد من تحويلها إلى قيمة واضحة في تصميم وحدة فك الضبابية. في هذا العمل تم استخدم طريقة مركز الجموع لفك الضبابية ، بسبب الطبيعة الفعالة حسابيا. و طريقة مركز الجموع من فك الضبابية هي أسرع من بقية طرق فك الضبابية وهي ليست مقيدة على عضوات الدوال المتناظرة فقط وهي طريقة بسيطة ويتم استخدامه بشكل أوسع بالمقارنة إلى طريقة مركز الثقل لفك الضبابية (تسمى أيضا طريقة مركز المساحة أو الطريقة المركزية) الأكثر تعقيدا من طريقة مركز الجموع لفك الضبابية. تم كتابة وتنفيذ كودات البرنامج بطريقة تنفيذ الدوائر الالكترونية عالية الدقة المعروفة ((VHDL وتنفيذها على (XILINX) والجهاز المستخدم لهذا الغرض ((Spartan في مجموعة بوابة حقل برنامج FPGA)). المعمارية المقترحة هو أكثر كفاءة في المساحة (المساحة المستخدمة لتنفيذ المعمارية المقترحة) وسرعة العملية بالمقارنة مع معمارية أكثر تعقيداً المستخدمة في طريقة مركز الثقل. وقد كشف التحليل الوظيفي أن المعمارية المقترحة بتنفيذ COS لفك الضبابية ذات كفاءة ودقة.


Article
On Interval-valued Anti Fuzzy Prime bi-ideal of Semigroup
حول قيم عكس الضبابية الاوليه للمثاليات الثنائية لشبه الزمرة في فترة

Loading...
Loading...
Abstract

In this paper, we introduce the notions of interval-valued anti fuzzy prime (resp. strongly prime and semiprime) bi-ideals of semigroup. By using these ideas, we characterize those semigroup for which each interval anti-fuzzy bi-ideal is semiprime and strongly prime.في هذا البحث قدمنا فكره قيم عكس الضبابية الاوليه في الفترة (الاوليه بقوة, شبه الاوليه) للمثاليات الثنائية لشبه الزمره . باستخدام هذه الافكار وصفنا شبه الزمرة والتي فيها قيم عكس الضبابية للمثاليات الثنائية في فترة تكون شبه اوليه واولية بقوة

Keywords


Article
Study Some Properties of a Circulant Matrix
دراسة بعض الخصائص للمصفوفة الدائرية

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this paper is to study the properties of idempotent, nilpotent and stability to a circulant matrix which generated by the first row, finally we showed the relation between this properties with eigenvalues of this matrix. الهدف من هذا البحث هو دراسة خواص, متساوية القوى, معدومة القوى والاستقرارية لمصفوفة دائرية سعة وعناصرها تنتمي إلى حقل الأعدادالحقيقية, وهذه المصفوفة مولدة من الصف الأول, وأخيرا بينا العلاقة بين خواص هذه المصفوفة والقيم الذاتية لها .


Article
A New Parameterized Conjugate Gradient Method based on Generalized Perry Conjugate Gradient Method
طريقة تدرج مترافق بمعلمة جديدة معتمدة على تعميم طريقة التدرج المترافق لبيري العامة

Loading...
Loading...
Abstract

A New Parameterized Conjugate Gradient Method based on Generalized Perry Conjugate Gradient Method is proposed to be based on Perry's idea, the descent condition and the global convergent is proven under Wolfe condition. The new algorithm is very effective for solve the large-scale unconstrained optimization problem.طريقة تدرج مترافق بمعلمة جديدة معتمدة على تعميم طريقة التدرج المترافق لبيري العامة قدمت خوارزمية معتمدة على فكري بيري، مع تحقيق خاصية الانحدار والتقارب الشمولي تحت شروط وولف. النتائج العددية للخوارزمية الجديدة اثبتت فعاليتها في حل مسائل الامثلية غير المقيدة ذات القياس العالي.


Article
K- constant type Kahler and Nearly Kahler manifolds for conharmonic curvature tensor
النوع الثابت (K) لمنطويات كوهلر ومنطوي كوهلر التقريبي لتنزر الانحناء الكونهورموني

Loading...
Loading...
Abstract

The constant of permanence conharmonic type kahler and nearly kahler manifold conditions are obtained when the Nearly Kahler manifold is a manifold conharmonic constant type (K). and also proved that M nearly kahler manifold of pointwise constant holomorphic sectional conharmonic (PHKm(X)) – curvature) curvature tensor if the components of holomorphic sectional (HS- curvature) curvature tensor in the adjoint G-structure space that satisfies condition .ان الشروط الثابتة للأنواع الكونهورمونية لمنطوي كوهلر ومنطوي كوهلر التقريبي نحصل عليها عندما يكون منطوي كوهلر التقريبي هو منطوي كونهورموني من النوع الثابت (K). وكذلك اثبات ان (M) هو منطوي كوهلر تقريبي ذات ثابت نقطي هلومورفك في القاطع الكونهورموني (PHKm(X)) – curvature ) لتنزر الانحناء اذا كانت محتويات القاطع الهولومورفك (HS- curvature) لتنزر الانحناء في بنية الفضاء المركب – G يحقق الشروط محدد.


Article
Strong Essential Submodules And Strong Uniform Modules
المقاسات الجزئية الجوهرية بقوة والمقاسات المنتظمة بقوة

Loading...
Loading...
Abstract

A non-zero submodule K of an R-module M is called essential if K ∩ L ≠ (0) for each non-zero submodule L of M . And an R-module M is called uniform if each non-zero submodule of M is an essential . In this paper we give generalization of essential submodule and uniform module that are strong essential submodule and strong uniform module. A non-zero submodule N of M is called strong essential if N ∩ P ≠ (0) for each non-zero strongly prime submodule P of M . And an R-module M is called strong uniform if each non-zero submodule of M is a strong essential . المقاس الجزئي الغير صفري K من المقاس M يسمى بالمقاس الجزئي الجوهري اﺫا كان لكل مقاس جزئي L من M . ويسمى المقاس M مقاس منتظم اﺫا كان كل K ∩ L ≠ (0) مقاس جزئي من M جوهري . لقد عمم الباحث ﻫﺫين المفهومين الى مقاس جزئي جوهري بقوة ومقاس منتظم بقوة , حيث عرف المقاس الجزئي الغير صفري N بالمقاس الجوهري بقوة لكل مقاس جزئي اولي بقوة P من M . كما عرف الباحث المقاس N ∩ P ≠ (0) اﺫا كان M بانه منتظم بقوة اﺫا كان كل مقاس جزئي من M جوهري بقوة. ثم عمم بعض صفات المقاس الجزئي الجوهري الى المقاس الجزئي الجوهري بقوة ، فضلا عن ﺫلك قدمنا تعميم لبعض خصائص المقاس المنتظم الى المقاس المنتظم بقوة، وﺫلك بوضع بعض الشروط الواجب توفرها للحصول على التعميم.


Article
New A hybrid Hestenes-Stiefel and Dai-Yuan conjugate gradient algorithms for unconstrained optimization
خوارزمية جديدة مهجنة بين هستينس-استفيل وداي-يوان في التدرج المترافق في الامثلية غير المقيدة

Loading...
Loading...
Abstract

In this Research we developed a New Hybrid method of conjugate gradient type, this Method depends basically on combining Hestenes-Stiefel and Dai-Yuan algorithms by using spectral direction conjugate algorithm, which is developed by Yang Z & Kairong W [19]. The developed method becomes converged by assuming some hypothesis. The numerical results show the efficiency of the developed method for solving test Unconstrained Nonlinear Optimization problems.في هذا البحث تم تطوير طريقة جديدة من طرائق التدرج المترافق الهجينة. وتعتمد هذه الطريقة في الأساس على تهجين خوارزميات هستينس-استفيل وداي-يوان. وذلك بأستخدام خوارزمية متجهات مترافقة طيفية المطورة من قبل [19] Yang Z & Kairong W. والطريقة المطورة ذات تقارب شامل تحت فرضيات معينة. وأشارت النتائج العددية الى كفاءة هذه الطريقة في حل دوال الاختبار اللاخطية في الامثلية غير المقيدة المعطى.

Keywords


Article
New A hybrid conjugate gradient Fletcher-Reeves and Polak-Ribiere algorithm for unconstrained optimization
خوارزمية جديدة مهجنة بين فليتشير-ريفيس وبولاك-ريبير في التدرج المترافق في الامثلية غير المقيدة

Loading...
Loading...
Abstract

In this Research we developed a New Hybrid method of conjugate gradient type, this Method depends basically on combining Fletcher-Reeves and Polak-Ribiere algorithms by using spectral direction conjugate algorithm, which is developed by Yang Z & Kairong W [19]. The developed method becomes converged by assuming some hypothesis. The numerical results show the efficiency of the developed method for solving test Unconstrained Nonlinear Optimization problems.في هذا البحث تم تطوير طريقة جديدة من طرائق التدرج المترافق الهجينة. وتعتمد هذه الطريقة في الأساس على تهجين خوارزميات فليتشير-ريفيس وبولاك-ريبير. وذلك بأستخدام خوارزمية متجهات مترافقة طيفية المطورة من قبل [19] Yang Z & Kairong W. والطريقة المطورة ذات تقارب شامل تحت فرضيات معينة. وأشارت النتائج العددية الى كفاءة هذه الطريقة في حل دوال الاختبار اللاخطية في الامثلية غير المقيدة المعطى.

Keywords


Article
The efficiency of Color Models layers at Color Images as Cover in text hiding
كفاءة طبقات المجالات اللونية للصور الملونة كغطاء في اخفاء النص

Loading...
Loading...
Abstract

The color images are used widely as a cover in hiding of the information. Since the variety of applications of the color image there are several color models of color image. Most color models consist of three layers. The nature of the color mode of the cover plays a main role in determining the robustness and security of hiding algorithm. The objective of this paper tests the layers, components, of the color models of cover color images, to figure out which color layer of each color model is best (less affected) to use as a cover to hide information within each color model in the hiding process. The experiments concentrate on the hiding texts in two positions of each layer, 7th bits and 8th bits (LSB). Mean Square Error (MSE) and Peak Signal to Noise Ratio (PSNR) were used to measure the affected of hidden text in layers. The tests were done on nine colors models: RGB, HSV, HIS, HSL, HSB, YCbCr, La*b*, LUV and CMYK. The results show that some of color models have best layer to hide text such as YCbCr, HSI, CMYK, HSL and LUV . In other color models which have been tested, there is not a distinctive layer. The layer H is the worst because any hiding leaves a clear impact on the cover image. تستخدم الصور الملونة على نطاق واسع كغطاء في اخفاء المعلومات .ونظرا لتطبيقات الصور الملونة ، ظهرت العديد من النماذج اللونية للصورة الملونة. تتكون معظم نماذج الألوان من ثلاث طبقات. وتلعب طبيعة المجال اللوني للغطاء دور مهم في تحديد قوة وأمن خوارزمية الاخفاء. يهدف هذا البحث الى فحص مكونات (طبقات) مجالات الألوان لصور الغطاء لمعرفة أي طبقة لونية في كل نموذج لوني هو أفضل (أقل تأثرا) بحيث يمكن ان تستخدم كغطاء لإخفاء المعلومات ضمن النموذج اللوني في عملية الاختباء. ركزت التجارب على اخفاء المعلومات في موقعين من كل طبقة، هما الموقع الثنائي الثامن (البت الاقل اهمية) والموقع السابع . وبعد ذلك استخدم المقياسين متوسط مربع الخطأ (MSE) والذروة إشارة إلى نسبة الضوضاء (PSNR) لقياس كفاءة كل من نماذج الألوان وطبقات كل نموذج. تم اجراء الاختبارات على النماذج اللونية التالية : RGB, HSV, HIS, HSL2, HSB, YCbCr, LUV, HSL La*b*, CMYK, . اوضحت النتائج بان بعض المجالات اللونية فيها طبقات اقل تأثرا من اخفاء النصوص ضمنها . بينما في نماذج اخرى لاتوجد طبقة متميزة بقدرتها على اخفاء المعلومات . وكانت الطبقة H هي الاسوء لان اي اخفاء يترك تأثير واضح على الصورة الغطاء.


Article
EVALUATION OF VOIP TRAFFICS OVER TIKRIT UNIVERSITY NETWORKS
تقييم أداء الـ VoIP في شبكة جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

In recent years, VoIP is a rapidly evolving technology that could possibly revolutionize the telecommunication industry. When implemented on wireless data networks, VoIP could prove to be instrumental in the convergence of existing fixed and cellular telephony networks with the fast growing wired and wireless data networks. Whereas, the growth of the VoIP applications with additional mobile devices in the institution of higher education and increasing number of users led to slow VoIP services. In addition, the throughput and latency (or delay, jitter, and jabber) are two of the most important issues that need to be resolved before the commercial deployment of wireless VoIP. The trace composes of two parts: firstly, collecting of data, secondly, performing the traffics analysis. Therefore, we have analyzed the performance offered by SCTP, TCP and UDP over VoIP at Tikrit University, Iraq. In this paper, we can see that the kind of performance given by SCTP is best then UDP, but the latency is decreased it performance significantly compared to UDP and the SCTP throughput is looks in a better manner. The measurements were verified by simulating the VoIP traffics using Network Simulator 2في السنوات الأخيرة، VoIP هي تكنولوجيا تطورت بسرعة وأحدثت ثورة في مجال الاتصالات السلكية واللاسلكية. وخصوصاً مع الشبكات اللاسلكية Wireless. في حين، أدى نمو تطبيقات VoIP و الأجهزة المحمولة في مؤسسات التعليم العالي، إضافة إلى تزايد عدد المستخدمين إلى إبطاء خدمة الـ VoIP. بالإضافة إلى ذلك، فإن الإنتاجية (Throughput) والتأخير ((Latency هي من أهم القضايا التي تحتاج إلى حل قبل الانتشار التجاري لخدمة VoIP. تتألف منهجية الدراسة من جزئين هما: أولا: جمع البيانات، وثانيا: إجراء تحليل للبيانات. ولذلك ، قمنا بتحليل الأداء المقدم بواسطة بروتوكولات الـ SCTP, UDP , TCP عبر الـ VoIP في جامعة تكريت، العراق. في هذه الدراسة، نحن نلاحظ بأن الأداء المقدم بواسطة بروتوكول الـ SCTP هو الأفضل ثم بروتوكول UDP ، ولكن التأخير (Latency) قلل من الأداء مقارنة ببروتوكول الـ UDP، وإنتاجية (Throughput) بروتوكول الـ SCTP تبدو بشكل أفضل . وتم التحقق من القياسات من خلال محاكاة بيانات الـ VoIP باستخدام برنامج المحاكاة NS2.

Table of content: volume:21 issue:1