Table of content

Al.Qadisiya journal for the Sciences of Physical Education

مجلة القادسية لعلوم التربية الرياضية

ISSN: 77911991
Publisher: Al-Qadisiyah University
Faculty: Education
Language: Arabic

This journal is Open Access

About

In April 15th , 1999 an agreement was obtained to issue Al-Qadisiya Journal for the Sciences of Physical Education , The first issue was published in 2000 .
Publication is quarterly. Researches go through a process of scientific and linguistic assessment. There is an internet site for this journal and its own number of depositing in the House of Documents and Books in Baghdad (1207 in 2009). It has also obtained its own ISSN (ISSN 7791 – 1991) .
It publishes specialized researches in physical education that com from the inside of Iraq and abroad.

It publishes researches in Arabic and English in accordance with the methodology of scientific research. Researches published in this Journal have their own scientific value and are not formerly published in any other Journal. They ca be used for the purpose of scientific promotion.




Loading...
Contact info

web site : www.qu.edu.iq/spojou

E-mail : journal_sport2012@yahoo.com

tel : 036631733
Mobile : 009647831001030

Table of content: 2016 volume:16 issue:2 part(1)

Article
Effect of exercises similar to performance from different areas to developing basic skills and mental abilities of youth goalkeepers in futsal
أثر تمرينات مشابهة للأداء من مناطق مختلفة في تطوير بعض المهارات الأساسية والقدرات العقلية لدى حراس المرمى الشباب بكرة القدم للصالات

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The research aims to identify the impact of exercises similar to the performance of the different regions in the development of some of the basic skills and mental capacity of the goalkeepers youth football to galleries, has been prepared in this exercise by the researcher, and I suppose the researcher for this exercise a positive impact in the development of some of the basic skills and mental capacity of the goalkeepers youth football for the galleries. The researcher used the experimental method in a manner of one set of Mlaúmtaath the nature of the research problem, have been identified community and the research sample represented guards the goal of youth football halls of the Forum for Youth Housing manner comprehensive inventory totaling (5) guards to form a ratio (100%) of the research community. Three areas have been identified for training goalkeepers in which a front and right and left of the goalkeeper, and the adoption of keeping my skills and lateral dimensions of the floor and high balls and mental capacities focus and divert attention and adoption of appropriate tests. Exploratory experiment was conducted to identify the most important obstacles and make the homogeneity of the sample Lim then conduct the pre-test and then apply the vocabulary similar to the performance of the exercise, which took implemented (8) weeks and by (3) training modules in the week to be Total training modules (24) and a training unit, and a post-test and the use of appropriate statistical methods through which Aston researcher for similar exercises To perform a positive impact in the development of the skills of maintenance and the dimensions of the side globes and high mental capacities focus and divert attention. The most important recommendation is the possibility to use these exercises to train goalkeepers to develop some skills and mental capacity and conduct studies similar to this study, and other categories. هدف البحث للتعرف على أثر تمرينات مشابهة للأداء من مناطق مختلفة في تطوير بعض المهارات الاساسية والقدرات العقلية لدى حراس المرمى الشباب بكرة القدم للصالات, وقد تم اعداد هذه التمرينات من قبل الباحث, وأفترض الباحث ان لهذه التمرينات اثر ايجابي في تطوير بعض المهارات الاساسية والقدرات العقلية لدى حراس المرمى الشباب بكرة القدم للصالات. أستخدم الباحث المنهج التجريبي بأسلوب المجموعة الواحدة لملائمته طبيعة مشكلة البحث, وتم تحديد مجتمع وعينة البحث والمتمثل بحراس المرمى الشباب بكرة القدم للصالات لمنتدى شباب الإسكان بطريقة الحصر الشامل والبالغ عددهم (5) حراس ليشكلوا نسبة (100%) من مجتمع البحث. تم تحديد ثلاث مناطق لتدريب حراس المرمى من خلالها وهي الامامية ويمين ويسار حارس المرمى , واعتماد مهارتي مسك وابعاد الكرات الجانبية الارضية والعالية والقدرتان العقليتان تركيز وتحويل الانتباه واعتماد الاختبارات المناسبة لها. تم اجراء تجربة استطلاعية للتعرف على اهم المعوقات واجراء تجانس لعينة البحث وتم بعد ذلك اجراء الاختبار القبلي ومن ثم تطبيق مفردات التمرينات المشابهة للاداء والتي استغرق تنفيذها (8) اسابيع وبواقع (3) وحدات تدريبية في الاسبوع ليكون مجموع الوحدات التدريبية (24) وحدة تدريبية ,واجراء الاختبار البعدي واستخدام الوسائل الاحصائية المناسبة والتي من خلالها استنتج الباحث ان للتمرينات المشابهة للاداء اثر ايجابي في تطوير مهارتي مسك وابعاد الكرات الجانبية الارضية والعالية والقدرتان العقليتان تركيز وتحويل الانتباه. اما اهم التوصيات فكانت امكانية استخدام هذه التمرينات في تدريب حراس المرمى لتطوير بعض القدرات المهارية والعقلية واجراء دراسات مشابهة لهذه الدراسة ولفئات اخرى.


Article
The effect of exercise approaches tactical style competitive position in the development of the self and the accuracy of the scoring football junior effectiveness
تأثير تمرينات المقتربات الخططية بالأسلوب التنافسي في تطوير فاعلية الذات ودقة التهديف بكرة القدم للناشئين

Loading...
Loading...
Abstract

The research aims to identify the impact of exercise approaches tactical style competitive position in the development of the self and the accuracy of the scoring football junior effectiveness, The use of the experimental method is the two groups that equal , The research sample consisted of (24) junior Football ages (14-16 years), Been deployed to the two groups carried out the officer exercises the trainer and experimental approaches tactical exercises carried out the neo-competitive and prepared by two researchers, The implementation of the exercise took (4) weeks of (3) units per week and a time (30-35 minutes) for each educational unit, The researchers concluded that the use of tactical approaches exercises competitive manner was a more effective exercise of the trainer in self-development and precision scoring junior football effectively الملخص هدف البحث إلى التعرف على تأثير تمرينات المقتربات الخططية بالأسلوب التنافسي في تطوير فاعلية الذات ودقة التهديف بكرة القدم للناشئين ، تم استخدام المنهج التجريبي ذو المجموعتين المتكافئتين ، تكونت عينة البحث من (24) ناشئا بكرة القدم بأعمار ( 14-16 ) سنة ، تم توزيعهم على مجموعتين ضابطة نفذت تمرينات المدرب وتجريبية نفذت تمرينات المقتربات الخططية بالاسلوب التنافسي والمعدة من قبل الباحثان ، استغرق تنفيذ التمرينات (4) اسابيع بواقع (3) وحدات في الاسبوع الواحد وبزمن (30-35) دقيقة لكل وحدة تعليمية ، واستنتج الباحثان بان استخدام تمرينات المقتربات الخططية بالأسلوب التنافسي كانت ذا فاعلية اكثر من تمرينات المدرب في تطوير فاعلية الذات ودقة التهديف بكرة القدم للناشئين .


Article
The effect of muscle strength exercises fixed and mobile in the development of extreme strength of the rectus femoris muscle according to some electrical activity variables and the achievement of the snatch
تأثير تمرينات القوة العضلية الثابتة والمتحركة في تطوير القوة القصوى للعضلة المستقيمة الفخذية على وفق بعض متغيرات النشاط الكهربائي وإنجاز رفعة الخطف

Loading...
Loading...
Abstract

The study aimed to prepare exercises fixed and mobile muscle strength to develop maximum power of the muscle rectus femora’s and the completion of the snatch identify the impact of exercises fixed and mobile muscle strength to develop maximum power rectus femora’s Quartet according to some electrical activity variables and the completion of the snatch, the researcher used the experimental method on a sample of young people of the team Maysan Weightlifting / junior's category (24) player divided into two experimental equal number and applied them exercises under each group a special type according to the study and after processing the results researchers concluded exercises fixed and mobile muscle strength contribute to increasing the length of the wave's highest peak and reduce the time electrical activity of the rectus femora’s muscle, and were developing maximum power to the junior players to lift weights, and outperform the junior players who are training exercises, muscle strength Animated who are training exercises fixed power at the top and the time of the electrical signal of the rectus femora’s muscle and the snatch with weights. الملخص هدفت الدراسة إلى إعداد تمرينات القوة العضلية الثابتة والمتحركة لتطوير القوة القصوى للعضلة المستقيمة الفخذية وإنجاز رفعة الخطف للتعرف على تأثير تمرينات القوة العضلية الثابتة والمتحركة لتطوير القوة القصوى المستقيمة الفخذية الرباعية على وفق بعض متغيرات النشاط الكهربائي وإنجاز رفعة الخطف ، وأستخدم الباحثان المنهج التجريبي على عينة من منتخب ميسان لرفع الأثقال / فئة الناشئين البالغ عددهم (14) رباع قسموا إلى مجموعتين تجريبيتين متساوية العدد وطبقت عليهم التمرينات قيد البحث لكل مجموعة نوع خاص حسب الدراسة وبعد معالجة النتائج أستنتج الباحثان ان تمرينات القوة العضلية الثابتة والمتحركة يسهمان في زيادة طول موجة أعلى قمة وتقليل زمن النشاط الكهربائي للعضلة المستقيمة الفخذية ، ويطوران القوة القصوى لدى اللاعبين الناشئين برفع الأثقال ، ويتفوق اللاعبين الناشئين الذين يتدربون بتمرينات القوة العضلية المتحركة على الذين يتدربون بتمرينات القوة الثابتة في قمة وزمن الأشارة الكهربائية للعضلة المستقيمة الفخذية و انجاز رفعة الخطف بالأثقال .


Article
The impact of the proposed training program at the stage after the treatment of patients with breast cancer at some hormonal and functional variables
تأثير برنامج تدريبي مقترح في مرحلة بعد العلاج لدى المريضات بسرطان الثدي على بعض المتغيرات الهرمونية والوظيفية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The aim of this study was to investigate of thyroid hormone, exercise training on maximum aerobic capacity, resting heart rate (RHR), blood pressure, weight, BMI and WHR. Method; six women with breast cancer who received surgery ,chemotherapy and radiotherapy with current 12 weeks combination exercise training walking for 30 minutes and exercise for leg and hand (4 sessions per week)total time 60 minutes in pre and post test TSH, VO2 Max, RHR ,BP ,body weight, BMI body mass index and waist to hip ratio (WHR) were measured in same group . Data was analyzed using analysis of (SSPS)T- test one sample. Result: significant differences were observed for TSH, VO2 max, RHR, body weight, BMI, and WHR between pre and post exercise training after (12 weeks)( P≤0.05) in fact. Exercises trainings had positive effects on TSH , Vo2 max, RHR, Body Weight ,BMI and WHR in postmenopausal women with breast cancer .No significant different pre and post exercise training P≤0.05 Conclusions It can be concluded that exercise training may improve function of TSH maximum aerobic capacity, RHR and anthropometric variables in postmenopausal women with breast cancer ملخص البحث : كان هدف الدراسة أختبار هرمون المنبه للدرقية و الاستهلاك الاقصى للأوكسجين و النبض بالراحة و ضغط الدم و الوزن و مؤشر كتلة الجسم و نسبة الخصر الى الورك .شملت عينة البحث شملت 6 سيدات من المصابات بسرطان الثدي و الخاضعات الى العمليات الجراحية و العلاج الكيمياوي و الاشعاعي بأعمار ما بعد أنقطاع الطمث لمدة 12 أسبوع ، و أشتمل البرنامج الى المشي لمدة 30 دقيقة و تمارين بدنية بسيطة للساقين والذراعين لاربعة جلسات أسبوعيا"، مدة الجلسة الواحدة 60 دقيقة . و في الاختبار القبلي و البعدي ل TSH ,VO2max,RHR,blood pressure ,weight, Body mass index (BMI),WHR نسبة الخصر الى الورك , و تمت المعالجة إحصائيا" ل SSPS لاستخراج قيمة T-Test لعينة المترابطة لاستخراج الفروق الحاصلة للعينة و المردودات الايجابية ما قبل البرنامج و بعده والنتائج كانت هنالك فروق ذات دلالة احصائية لكل من هرمون المنبه الدرقية و الاستهلاك الاقصى لاوكسجين و نبض القلب بالراحة و الوزن الجسم و مؤشر كتلة الجسم و نسبة الخصر الى الورك و كانت هنالك الفروق معنوية لهذه المتغيرات ما قبل البرنامج و بعده لمدة 12 اسبوع تحت مستوى الدلالة : P≤0.05 اي كانت هنالك مردودات ايجابية لتلك المتغيرات المفحوصة للسيدات المصابات لسرطان الثدي ما بعد العلاج المنقطع الطمث لديهن و لم تكن هنالك فروق ذات دلالة معنوية لضغط الدم للقياس القبلي و البعدي للبرنامج وكانت نتيجة الدراسة ان التمارين الهوائية لها مردودات الايجابية في تحسن حالة المريضات بسرطان الثدي ما بعد العلاج في سن ما بعد انقطاع الطمث لكل هرمون المنبه الدرقية و الاستهلاك الاقصى للأوكسجين و نبض القلب بالراحة و القياسات الانثروبومترية


Article
Educational program proposal for the development of some motor capabilities of the heterosexual community and the deaf and dumb in the performance of serve Skill in tennis for ages (10-12 years)
منهج تعليمي لتنمية بعض القدرات الحركية للأسوياء والصم والبكم واثره في أداء مهارة الارسال بالتنس للأعمار (10- 12) سنة

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Identify the impact of the curriculum for the development of motor abilities of heterosexual and a group of deaf and dumb in the performance of some basic skills in tennis for ages (10-12 years) and also identify the impact of the curriculum for the development of motor abilities of heterosexual and a group of deaf and dumb in the performance of some basic tennis for ages Skills (10_12) years of during the percentage retained, used experimental method, the sample consisted search of a group of deaf and dumb, and numbered (5) members, either bad eggs there number (5) The total number of the sample (10) members, were some of the motor capacity to adopt and choose their own testing by experts and researchers used the curriculum, and took the approach (8) weeks, three learning modules, and the researchers concluded that it was to approach educational positive effects in improving sample two experimental groups level (bad eggs, deaf and dumb) in the motor capacity and the level of transmitter performance skills between before and after the tests in favor of a posteriori . الملخص التعرف على اثر المنهج التعليمي لتنمية بعض القدرات الحركية للأسوياء والصم والبكم في أداء مهارة الارسال بالتنس للأعمار (10-12) سنة وايضا التعرف على اثر المنهج التعليمي لتنمية بعض القدرات الحركية للأسوياء و الصم والبكم في أداء مهارة الارسال بالتنس للأعمار (10_12) سنة من خلال نسبة الاحتفاظ ، تم استخدام المنهج التجريبي ، وتكونت عينة البحث من الصم والبكم ، وبلغ عددهم (5) افراد ، اما الاسوياء فعددهم (5) وبلغ العدد الكلي لعينة البحث (10) افراد ، وتم اعتماد بعض من القدرات الحركية واختيار الاختبارات الخاصة بهم من قبل الخبراء واستخدم الباحثان المنهج التعليمي ، واستغرق المنهج (8) اسابيع بواقع ثلاث وحدات تعليمية ، واستنتج الباحثان بأن كان للمنهج التعليمي اثاره الايجابية في تحسن مستوى عينة المجموعتين التجريبيتين (الاسوياء , الصم والبكم) في القدرات الحركية المدروسة ومستوى الاداء المهاري الارسال بين الاختبارات القبلية والبعدية لصالح البعدية .


Article
Study the strength difference between the lower limbs and its relationship to bear the speed and completion of riders Asian Centre for bicycles 2014-2015
دراسة فرق القوة بين الأطراف السفلى وعلاقته بتحمل السرعة وانجاز دراجي المركز الاسيوي للدراجات الهوائية 2014-2015

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Summary of the study is the lack of knowledge of the difference in the productive power of the two sides (left and right) and the relationship between these differences and Prolongation speed as well as the achievement of the riders in road races. The researcher start conduct field tests of the sample individuals taking advantage of the device ( prolonged speed and then conducted the statistical means. I found that there are differences between the lower limbs (left and right), but these differences are a significant inverse relationship with prolonged speed and achievement the more the big difference was then negatively on the completion of a cyclist الملخص تتلخص الدراسة بعدم معرفة الفرق في القوة المنتجة من الطرفين ( اليسار واليمين ) والعلاقة بين هذه الفروق وتحمل السرعة وكذلك الانجاز للدراجين في سباقات الطريق .وقام الباحث بإجراء الاختبارات الميدانية لأفراد عينة البحث مستفيدا من جهاز (watt bike) المتوفر في المركز الاسيوي وكذلك اجراء اختبارات لقياس الانجاز ومطاولة السرعة ومن ثم قام بإجراء الوسائل الاحصائية . فوجد ان هناك فروق بين الطرفين السفليين ( اليسار واليمين ) ولهذه الفروق علاقة معنوية عكسية مع مطاولة السرعة والانجاز فكلما كان الفرق كبير اثر ذلك بشكل سلبي على انجاز الدراج


Article
Study of Kinetic satisfaction among students of the Physical Education and Sports Science college at the Qadisiyah University for prepare skill of Volleyball
الرضا الحركي وعلاقته بمهارة الأعداد في الكرة الطائرة لدى طلاب كليه التربية البدنية وعلوم الرياضة في جامعة القادسية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract This study aims to identify the Kinetic satisfaction among students of the Physical Education and Sports Science college at the Qadisiyah University for prepare skill . research sample consist of (40) players . the researcher used Kinetic satisfaction scale .The statistical treatment of results included the fourth quarter research and there are differences in the pre and post tests of skill preparation and a clear evolution in the post-test of the control and experimental groups and in favor of the experimental group after the application of the curriculum. containing the kinetic satisfaction scale results Chapter 5 contains conclusions that the satisfaction Kinetic ability to develop the students' motivation when performing skill preparation volleyball and who had an influence in the development of events in the level of performance. الملخص تهدف هذه الدراسة للتعرف الى مستوى الرضا الحركي لدى طلاب جامعة القادسية /كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة ودراسة الاختلاف في الأداء ومحاولة معرفة الفروق الفردية وأستخدم المنهج التجريبي وتكونت عينة البحث من (40) طالباً. واستخدم الباحث مقياس الرضا الحركي وقام بمعالجة النتائج إحصائيا وتضمن الفصل الرابع نتائج البحث بوجود فروق في الاختبارين القبلي والبعدي ومهارةالأعداد وحدوث تطور واضح في الاختبار البعدي للمجموعتين الضابطة والتجريبية ولصالح المجموعة التجريبية بعد تطبيق المنهج التعليمي والمتضمن مقياس الرضا الحركي . وتضمن الفصل الخامس أهم الاستنتاجات ان للرضا الحركي القدرة على تنمية الدافعية لدى الطلاب عند اداء مهارة الأعداد بالكرة الطائرة والذي كان لة التأثير في احداث التطور في مستوى الأداء. وكانت أهم التوصيات العمل على زيادة فاعلية الرضا الحركي للطلاب لقدرته لرفع مستوى الاداء لديهم


Article
Comparing self-learning associated with the model and learning reverse fashioned way of partial way to learn Olympic lifts for beginners
مقارنة التعلم الذاتي المقترن مع النموذج والتعلم بالأسلوب العكسي من الطريقة الجزئية في تعلم الرفعات الاولمبية للمبتدئين

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The purpose of this study, teach the art of performing Olympic lifts (snatch and, clean and jerk) using the two methods are instructional (self-learning associated with the model) and (reverse style of partial way). Identify the effectiveness of these methods in learning the art of performance and style of the best Olympic lifting in the learning and retention of novice for Olympic lifts. The research sample consisted of 16 lifters were selected purposively representing specialist center for the care of athletic talent to weightlifting for ages 14 years. The sample was divided into two experimental, Each group (8) eight weightlifters. The experimental group used the style of the first self-learning associated with the model, while the second experimental group used the reverse style of partial way, Lifters were divided on two groups randomly, The researchers found out that style is associated with self-learning model and learning reverse fashioned way of partial way has contributed significantly to the learning Olympic Weightlifting lift among novices, Did not achieve any of the two modes user preference in learning the Olympic lifts on the other, also can adopt any of the two modes in the Olympic lifts learning and achieving results in the same time period . Two sets of the group research has made clear in the post tests using the two modes as well as different sets of research has achieved the level of retention of jerk better than in the snatch. الملخص : الغرض من هذه الدراسة تعليم فن اداء الرفعات الاولمبية ( الخطف والنتر ) باستخدام اسلوبين تعليميين هما (التعلم الذاتي المقترن مع النموذج ) و ( الاسلوب العكسي من الطريقة الجزئية ) والتعرف على فاعلية هذين الاسلوبين في تعلم فن اداء الرفعات الاولمبية والاسلوب الافضل في تعلم واحتفاظ المبتدئ للرفعات الاولمبية . تكونت عينة البحث من 16 رباعأ تم اختيارهم بالطريقة العمدية وهم يمثلون المركز التخصصي لرعاية الموهبة الرياضية برفع الأثقال لأعمار 14سنة. وقسمت العينة الى مجموعتين تجريبيتين وضمت كل مجموعة (8) ثمانية رباعين . استخدمت المجموعة التجريبية الاولى اسلوب التعلم الذاتي المقترن مع النموذج ، اما المجموعة التجريبية الثانية فاستخدمت الاسلوب العكسي من الطريقة الجزئية ، وتم تقسيم الرباعين على المجموعتين بالطريقة العشوائية, وخلص الباحثان الى ان اسلوبي التعلم الذاتي المقترن مع النموذج والتعلم بالأسلوب العكسي من الطريقة الجزئية قد ساهما وبشكل فاعل في تعلم الرفعات الاولمبية برفع الاثقال لدى المبتدئين , ولم يحقق اي من الاسلوبين المستخدمين افضلية في تعلم الرفعات الاولمبية على الاخر كذلك يمكن اعتماد اي من الاسلوبين في تعلم الرفعات الاولمبية وتحقيق النتائج بنفس المدة الزمنية وقد حققت مجموعتا البحث تطورا واضحا في الاختبارات البعدية باستخدام الاسلوبين المختلفين كذلك حققت مجموعتا البحث مستوى احتفاظ برفعة النتر افضل مما تحقق في رفعة الخطف .


Article
The effect of an educational program using super media overlap to develop some basic skills in football for the students of the preparatory stage Ages 16-17 years
اثر برنامج تعليمي باستخدام الوسائط فائقة التداخل لتطوير بعض المهارات الأساسية بكرة القدم لطلاب المرحلة الإعدادية بأعمار 16-17 سنة

Loading...
Loading...
Abstract

الملخص هدف البحث الى : التعرف على أثر الوسائط الفائقة التداخل في تطوير أداء بعض المهارات الأساسية بكرة القدم لطلاب المرحلة الإعدادية بأعمار 16-17 سنة استخدم الباحث المنهج التجريبي أشتمل مجتمع البحث على (40) طالبا في إعدادية الجمهورية للبنين ،بأعمار (16-17) سنة اختيرت العينة بالطريقة العشوائية البسيطة . عن طريق اختيار الشعبة الخامس الإحيائي والخامس الأدبي فبعد أن أستُبعد (3) طلاب من كل شعبة، وهم المصابين والذين تفوق أعمارهم أو تقل عن العمر المحدد . واستمر لمدة ثمانية أسابيع وبواقع وحدتين تعليميتين في الأسبوع, في أيام (.الاثنين .الأربعاء ) وكانت مدة الوحدة (15) دقيقة في بداية الوحدة التعليمة داخل مختبر الحاسوب إعدادية الجمهورية . The research aims to: identify the impact of hypermedia overlap in developing the performance of some of the basic skills of football to prep school students between the ages of 16-17 years The researcher used the experimental curriculum included the research community on the (40) students in the middle of the Republic of Benin, aged (16-17 years) were selected randomly sample Statistics. By choosing the fifth Division bio and fifth literary Having rule out (3) students from each division, who are infected and older than or less than the specified age. And it lasted for eight weeks and by elite educational units per week, in the days of ( Monday, Wednesday ) and the duration of the unit (10) minutes at the beginning of the instruction unit inside the computer lab preparatory Republic


Article
Design and Rationalizationtest of Put down the ball of football players in the Diwaniyah province
تصميم وتقنين اختبار الإخماد للاعبي كرة القدم في محافظة الديوانية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract This study aims to Design and Rationalization test of Putting down the ball of football players where test able to measure Putting down the ball skill for football players and imitate the development game. The research community was included at (720) players from different categories (300) players from advanced class, (260) players from the youth category, and (160) for the player junior class, samples were taken from the community for the purpose of the exploratory and construction as well as rationing experiment, the researcher has used the descriptive approach (surveys) for the purpose of achieving the goals of research. For the test building purpose researcher take out scientific bases for the test (content sincerity, consistency test in a manner and re-testing and objectivity through tow experts , as researcher extracted discriminatory ability of the test of three categories by T test between the upper and lower groups, The researcher used variance analysis between the three groups to identify the test ability to distinguish between levels of players (of advanced , youth, junior players) through the use of statistical law significantly less teams from this It was clear that the test is able to distinguish between the three categories , for the purpose of Rationalization test researcher identify standards and levels so that the test has become institutionalized and is ready to measure Putting down the ball skill. الملخص : هدفت الدراسة إلى تصميم وتقنين اختبار الإخماد بحيث تكون له القدرة على قياس مهارة الإخماد للاعبي كرة القدم ولفئات ( المتقدمين والشباب والناشئين ) بحيث يكون هذا الاختبار قادر على محاكاة تطور اللعبة . وقد اشتمل مجتمع البحث على (720) لاعبا من فئات مختلفة ( 300) لاعبا من فئة المتقدمين ، (260) لاعبا من فئة الشباب ، و(160 ) لاعبا فئة الناشئين ، تم اخذ عينات من المجتمع لغرض التجربة الاستطلاعية والبناء وكذلك التقنين ، وقد استخدم الباحث المنهج الوصفي ( الدراسات المسحية ) لغرض تحقيق اهداف البحث ، ولغرض بناء الاختبار استخرج الباحث الاسس العلمية للاختبار ( صدق المحتوى ، الثبات بطريقة الاختبار واعادة الاختبار والموضوعية من خلال الاستعانة بخبيرين ، كما استخرج الباحث القدرة التميزية للاختبار وللفئات الثلاث من خلال استخراج قانون ( ت) بين المجموعتين العليا والدنيا ، وقد استخدم الباحث تحليل التباين بين الفئات الثلاث للتعرف على قدرة الاختبار من التمييز بين مستويات اللاعبين ( المتقدمين ، الشباب ، الناشئين ) ومن خلال استخدام القانون الاحصائي اقل فرق معنوي واتضح من ذلك ان الاختبار قادر على التمييز بين الفئات الثلاث ولغرض تقنين الاختبار استخرج الباحث المعايير والمستويات وبذلك اصبح الاختبار مقننا وجاهزا للاستخدام لقياس مهارة الاخماد .


Article
The effect of anaerobic exercises lactic compound (Physical - skill) in vital regulation carrying capacity and performance the team of Al- Qadisiyah University in handball
تأثير تمرينات لاهوائية لاكتيكية مركبة ( بدني- مهاري ) في سعة المنظمات الحيوية و تحمل الاداء للاعبي منتخب جامعة القادسية بكرة اليد

Loading...
Loading...
Abstract

There are systems help the body to restore balance to the environment of internal body a so-called bio- regulator (Buffers system) which are chemicals that soften the concentration of hydrogen in the case of increase of any in acidic state and even in the case of decreasing the so-called basal and by adding the acid solution and urgent the hydrogen ion which makes it sour very weak assort does not affect the stability of the muscle or the blood of any work on balancing blood PH, it is the most vital regulator Chemical (bicarbonate, carbonic acid, hemoglobin) , Since the handball games that physically demanding depends on energy production acid system lactic must be the work of the vital regulator (Buffers system) with a high efficiency and the ability to ward off the risk of increasing the hydrogen ion Any excess acid and then stopped the player with the performance of the effort required in the game, so shall the coaches that take into account the training of the players on the basis of knowledge of the requirements of performance and affects faithful sports training integrated in the internal organs and the impact to carry the internship and how the training programs they have to bear the burdens of the games, especially in their end when they get the players tired and fatigue, and represented the research problem by noting that the university team players when on long matches during the competitions and in the form of often any possible play a team a day and may have to collect, there are two games on the same day that at the end of the matches the performance of the players significantly decline from the physical and technical skills both alike and this is clear evidence of the weakness of their potential anaerobic and represented the research sample who are the players the team the University of Qadisiyah hand reel for the academic year 2013-2014 and the 14-player after excluding goalkeepers became number of respondents 12 players and 85.7% of the original community and then the sample was divided simple random way (lottery) to experimental groups (6 players) officer (6 players), the experimental group take the vehicle anaerobic exercise (physical – skill ) in a section of the main part of either the control group shall take the Certified trainer exercises and without interferenceملخص البحث هنالك أنظمة تساعد الجسم على أعادة التوازن لبيئة الجسم الداخلية وهي ما يسمى بالمنظمات الحيوية (Buffers system) وهي عبارة عن مواد كيميائية تخفف من تركيز الهيدروجين في حالة زيادته أي في حالة الحامضية وحتى في حالة نقصانه آو ما يسمى بالقاعدية وذلك من خلال إضافة محلول الحامض وملحه الى ايون الهيدروجين الأمر الذي يجعله حامضاً ضعيفاً جداً لا يؤثر على الاستقرار التجانسي للعضلة أو الدم أي تعمل على موازنة PH الدم, ومن أهم المنظمات الحيوية الكيميائية (البيكربونات ، حامض الكاربونيك ، الهيموكلوبين) , وبما ان لعبة كرة اليد من الالعاب التي تتطلب جهدا بدنيا يعتمد على انتاج الطاقة بنظام حامض الاكتيك وجب ان يكون عمل المنظمات الحيوية (Buffers system) ذو كفاءة عالية وقدرة على درء خطر زيادة ايون الهيدروجين أي زيادة الحامضية ومن ثم توقف الاعب عن اداء الجهد المطلوب في المباراة , ولذلك وجب على المدربين ان يأخذوا بعين الاعتبار تدريب الاعبين على اساس المعرفة بمتطلبات الاداء وما يؤثر فية التدريب الرياضي المتكامل في الاجهزة الداخلية و الاثر لحمل التدريب الداخلي وكيف البرامج التدريبية لديهم لتحمل اعباء المباريات خصوصا في نهاياتها عندما يصاب اللاعبين بالإرهاق و التعب , وتمثلت مشكلة البحث بملاحظة ان لاعبي منتخب الجامعة عند خوضهم المباريات اثناء المنافسات و التي تكون على شكل تجمع غالبا أي ممكن ان يلعب الفريق يوميا و ممكن ان تكون هنالك مباراتين للفريق في نفس اليوم بان في نهاية المباريات ينخفض اداء الاعبين بشكل ملحوظ من الناحيتين البدنية و المهارية على حد سواء وهذا دليل واضح على ضعف امكاناتهم اللاهوائية وتمثلت عينة البحث وهم لاعبي منتخب جامعة القادسية بكرة اليد للعام الدراسي 2013-2014 والبالغ عددهم 14 لاعب وبعد استبعاد حراس المرمى اصبح عدد العينة 12 لاعباً وبنسبة 85.7% من مجتمع الاصل ثم قسمت العينة بالطريقة العشوائية البسيطة ( القرعة ) الى مجموعتين تجريبية (6 لاعب) ضابطة (6 لاعب ) , تأخذ المجموعة التجريبية التمارين اللاهوائية المركبة ( بدني – مهاري ) في قسم من الجزء الرئيسي اما المجموعة الضابطة فتأخذ تدريبات المدرب المعتمد وبدون تدخل.


Article
The impact of special exercises to adjust the starting position of the recipient and talk some kinematics variables during the growing speed of the effectiveness of the stage (4 × 100 m) women's relay
أثر تمرينات خاصه لضبط وضع البداية الحديث للمستلم وبعض المتغيرات الكينماتيكية خلال مرحلة تزايد السرعة لفعالية (4×100م) تتابع نساء

Loading...
Loading...
Abstract

The impact of special exercises to adjust the starting position of the recipient and talk some kinematics variables during the growing speed of the effectiveness of the stage (4 × 100 m) women's relay ملخص البحث: اشتمل على مقدمة البحث والمشكلة اذ تحتوي العاب القوى على مجموعة من الفعاليات التي لا تقل الواحدة عن الأخرى من حيث الأهمية من ناحية التنقيط أو الحصول على الأوسمة الذهبية وهناك العاب فردية وأخرى جماعية وتعتبر فعاليات التتابع ومنها فعالية (4×100م ) من الفعاليات الجماعية الوحيدة في العاب القوى ويشترك بها أكثر من متسابق داخل الفريق الواحد وهنا سعى الباحث الى الاستفادة من قوانين علم البايوميكانيك في تطوير فعالية (4×100م ) نساء عن طريق استثمار قانون القصور الذاتي من خلال استخدام الاوضاع الحديثة للعداءات المستلمة لعصا البريد وبالتالي زيادة مرحلة تزايد السرعة وتحقيق سرعة اعلى وهذا كله ينصب في مجال تطوير الانجاز لذلك قام الباحث بتصوير فريق البريد (4×100م) للطالبات وتحليل بعض المتغيرات الكينماتيكية لهذه الفعالية ومن ثم وضع تمرينات تدريبية وتعليمية لتطوير التسليم والاستلام من السرعة القصوى , ولا زالت فرق البريد العراقية تستخدم الطرق القديمة في عملية التسليم واستلام العصا وعدم استخدام اي فريق للطرق الحديثة واوعز الباحث تدني المستوى العراقي في هذه الفعالية الى هذا السبب كذلك عدم الاهتمام بفعاليات البريد وخصوصا من الناحية التسليم والاستلام وعملية تصويرها وتحليلها لذا قام الباحث بتصوير عملية الاستلام والتسليم من السرعة القصوى للعداءات وتحليل ومن ثم وضع برنامج تمرينات اما غرض البحث التعرف على أهم المتغيرات الكينماتيكية المتأثرة بالتمرينات المعدة واشتمل الفصل الثالث على المنهج وعينة البحث حيت استخدم الباحث المنهج التجريبي لملائمته طبيعة المشكلة اما مجتمع العينة فتكون من عداءات منتخب جامعة القادسية للعام الدراسي 2015/2016 أما عينة البحث فقد كانت عداءات فريق البريد (4×100م) وكان عددهن (4) عداءات واستخدم الباحث الادوات المساعدة في البحث وقام الباحث بإجراءات البحث الرئيسية باختبار العينة اختبارين قبلي وبعدي وتم استخراج الوسائل الإحصائية للبحث واشتمل الفصل الثالث على عرض وتحليل ومناقشة النتائج واشتمل الفصل الخامس على الاستنتاجات والتوصيات وكذلك المنهج التعليمي


Article
The relation between some of the anthropometric variable with kinetic changes of the speed and maximum speed for the 100 M running
علاقة بعض المتغيرات الانثربومترية بالمتغيرات الكينماتيكية لمرحلتي تزايد السرعة والسرعة القصوى لفعالية (100م) عدو

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The level of athletic achievement in the recent years in all the athletic games specially in the force games that is belong to the investment the other sciences; suck’s the Biomechanical sciences, anatomy sciences, athletic turning and mixing those sciences to gather for sake of athletic motor field beside carefulness with the other side’s which have the effect on the athletic achievement. The 100 m activity consider one of the most pleasure and suspense activities which is deal with the maximum effort with the running. Till the reach to the end line. so that the body's angle, motor direction and the parts movement of the body during the performance has the important role in achieving the ideal responding time so that the importance of the research is knowing the most important of the kinematic change of the runners during the reparative distances in the hasting stages :(20 m),(50 m), of the (100 m) activity with the relation of the another-metric. The conclusions 1-Care with the motor – analysis, using the camera with the high precision in order to Know the motors moments butter way 2-Many of the metro-an there measurements are not connected with the kinematic changes specially in the fasting and maximum speed stages. ملخص البحث تطور مستوى الإنجاز الرياضي في السنوات الأخيرة في الألعاب الرياضية عامة وألعاب القوى خاصة وهذا يعود إلى استثمار جميع العلوم الأخرى ومنها علم البايوميكانيك وعلم التشريح وعلم التدريب الرياضي ومزج هذه العلوم في مجال خدمة الحركة الرياضية والاهتمام بجميع الجوانب التي لها تأثيرا على الإنجاز الرياضي وتعتبر فعالية 100م من الفعاليات ذات المتعة والتشويق تتعامل مع أقصى جهد للمتسابق مع دقة الأداء منذ اللحظة الأولى للانطلاقة للوصول إلى خط النهاية لذا فان لزوايا الجسم ومساره الحركي وحركة أجزاءه أثناء الأداء تشكل دورا مهما في تحقيق زمن الاستجابة المثالية لذا تكمن أهمية البحث في التعرف على أهم المتغيرات الكينماتيكية للعدائين خلال المسافات الفاصلة لمرحلة التعجيل (20م) ومرحلة (50م) لفعالية (100م) عدو ومدى علاقتها بعض المتغيرات الانثربومترية. واستنتج الباحث : 1- الاهتمام بالتحليل الحركي واستخدام كاميرات ذات سرعات عالية للتعرف على دقائق الحركات بشكل أفضل. 2- الكثير من القياسات الانثربومتريه لا ترتبط بالمتغيرات الكينماتيكية بشكل كبير وخصوصا خلال مرحلتي التعجيل والسرعة القصوى.


Article
The analysis of the accordance abilities track and its relationship with the primary performance for some skills in gymnastic post students for acceptance in college of Physical Education and Sports Science- Al-Qadissiyah University
تحليل المسار للقدرات التوافقية وعلاقتها بالأداء الاولي لبعض مهارات الجمناستك للطلاب المتقدمين للقبول في كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة-جامعة القادسية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The study contains five chapters the first chapter contains the introduction-importance of the research. In it the research tacks with introduction about the tests which considered the basic in the physical education and the sciences sport because it help in student choose that have the good accordance abilities by (the motor and physical attribute)of the student which help to performance the activities and the different athletic movements. Those motor and physical attributes are enable the individuals to do the performance in good shape by the coordination and smoothly in performance. The finding of those motor and the physical attributes are enable the individuals to do the performance in good shape by the coordination and smoothly in performance. The finding of those motor and the physical attributes help the student of the physical education college in learning and performance the Methodist skills in short time. The trajectory analysis method statistical relational based on regression analysis and multi-link is used to put the possibility of a causal relationship between the variables path analysis manly relies on the analysis of relationship between variables in a causal models based on scientific or based on the logical foundations of the theory, but that does not mean that the researcher works to prove the existence of cause and effect between the variables does not mean that the independent variable is the reason for the variable or the dependent variable is the result of the independent variable. The importance of the research is to restrict and choose the good student to be in the physical education and the sport sciences. The Gymnastic skills require the special motor and physical attributes so that the tests restrict of that attribute will be very big effect in restrict the equality of the students according to the harmony abilities then will effect on the physical education and sport sciences production that will lead to produce the efficiency trainers and efficiency teachers because those tests is a key to enter the college. The problem of the research is represented that some teachers have a weak in the motor and physical attributes which suitable with the performance of money of the gymnastic skills; that is appear from the personal interviews. Also incompleteness of those attributes will affected negatively on learn and performance that skills ملخص البحث اشتمل البحث على المقدمة والأهمية فتم التطرق في المقدمة عن الاختبارات التي تعد الاساس في التربية البدنية وعلوم الرياضة كونها تساعد في اختيار الافراد الذين يتمتعون بقدرات توافقية جيدة حيث تمثلت القدرات التوافقية بـ(الصفات البدنية والحركية)للفرد والتي تساعد على اداء الفعاليات والحركات الرياضية المختلفة وان هذه الصفات البدنية والحركية تمكن الافراد من اداء الحركات بشكل جيد وضمن اطار يتسم بالانسيابية والتناسق في الاداء, ان توفر هذه الصفات البدنية والحركية تساعد طالب كلية التربية البدنية في التعلم واداء المهارات المنهجية بأقصر وقت ممكن، وتحليل المسار اسلوب احصائي ارتباطي يعتمد على تحليل الانحدار والارتباط المتعدد ويستخدم لوضع احتمال العلاقة السببية بين المتغيرات ،ويعتمد تحليل المسار بشكل اساسي على تحليل العلاقات بين المتغيرات في نماذج سببية, مبنية على نظرية علمية, او مبنية على اسس منطقية, لكن ذلك لا يعني ان الباحث يعمل على برهنة وجود سبب ونتيجة بين المتغيرات في النموذج السببي, كما ان وجود علاقة بين متغيرين لا يعني ان المتغير المستقل هو سبب للمتغير التابع, او ان المتغير التابع هو نتيجة للمتغير المستقل(6:11). وتكمن اهمية البحث في تحديد واختيار الأفراد الجيدين للقبول في كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة ولكون مهارات الجمناستك تتطلب صفات بدنية وحركية خاصة لذلك فأن تحديد اختبارات هذه الصفات سيكون له الأثر الكبير في تحديد نوعية الطلاب من حيث القدرات التوافقية وبالتالي يؤثر على نتاج كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة من مدرسين ومدربين اكفاء, لأن هذه الاختبارات تعد مفتاح الدخول الى الكلية, اما مشكلة البحث فقد تمثلت في ان بعض التدريسيين ومن خلال الملاحظة والمقابلات الشخصية اشار الى ضعف مستوى الصفات البدنية والحركية المناسبة لأداء اغلب مهارات الجمناستك وعدم شموليتها لدى المقبولين يؤثر سلبا على امكانية تعلم واداء هذه المهارات.


Article
Strength own trunk and its relationship with some biokenamatk variables and performance skills to leap hands on the front platform jumping
القوة الخاصة للجذع وعلاقتها ببعض المتغيرات البيوكينماتيكة والاداء المهاري لقفزة اليدين الامامية على منصة القفز

Loading...
Loading...
Abstract

The study aimed to use a device (Jackson) to measure the strength Paljza the elite group of players gymnastics at the Faculty of Physical Education and Sports Science. And then to identify the relationship between the strength of the trunk of some Albiukinmetekih variables and performance skills to jump forehand hands on a horse jumping. Researcher descriptive approach adopted style relationship connectivity for suitability nature of the problem and objectives Seat.kma researcher defined the research community who are elite players Aljmnastk in the Faculty of Physical Education and Sports Science totaling (6) players were giving each player (5) attempts to become the number of attempts 30 attempt a what has been dealt with Ahsaiaa.autam conduct test the maximum power of the trunk by measuring the strength of the trunk device (Jackson - strength Evaluation system) and then was a test of the performance of the skill for skill leap hands forward on the platform jumping. after processing the results statistically researcher concluded that the strength of the special trunk big role in determining the optimal variables and through which achieved the best performance of the skill of hands leap forward on the platform jump.هدفت الدراسة الى استخدام جهاز (Jackson ) لقياس القوة الخاصة بالجذع لدى نخبة من لاعبي الجمناستك في كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة . ومن ثم التعرف على العلاقة مابين القوة الخاصة للجذع ببعض المتغيرات البيوكينماتيكية والاداء المهاري لقفزة اليدين الامامية على حصان القفز. اعتمد الباحث المنهج الوصفي بأسلوب العلاقة الارتباطية لملائمته طبيعة المشكلة وأهداف البحث كما حدد الباحث مجتمع البحث وهم نخبة من لاعبي الجمناسك في كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة والبالغ عددهم (6) لاعبين وتم اعطاء كل لاعب (5) محاولات لكي يصبح عدد المحاولات 30 محاولة وهو ما تم التعامل معه احصائيا وتم اجراء اختبار القوة القصوى للجذع بواسطة جهاز قياس القوة الخاصة للجذع (Jackson - Strength Evaluation System) وبعدها تم اجراء الاختبار للأداء المهاري لمهارة قفزة اليدين الامامية على منصة القفز .وبعد معالجة النتائج احصائيا استنتج الباحث ان للقوة الخاصة للجذع دور كبير في تحديد المتغيرات البيوكينماتيكية المثلى والتي عن طريقها يتحقق افضل اداء لمهارة قفزة اليدين الامامية على منصة القفز.


Article
Exercise and psychological impact on the decline (fingertips temperature changes, and the activity of sweat glands) as an indicator of concern and tension and learn some devices skills in gymnastics
تمرينات نفسية وأثرها في خفض درجة حرارة اطراف الأصابع ، ونشاط غدد التعرق عند أداء بعض مهارات جهاز المتوازي الغير موحد الارتفاع للطالبات

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract That sports psychology is a science applied to most branches of psychology as concerned with the study of human behavior, which issued during sports practice various forms and fields in order to understand the behavior, control and predictable in order to work on the development and upgrading it and find practical solutions to various practical problems in physical education and sports and competitive sports and recreation, and planning educational and training process in the field of game gymnastics must include all physical and skill and tactical and psychological aspects, one of the most important foundations upon which to build to reach the degree of required integration and for the pursuit of higher levels, as demonstrated by the importance of research in the development of exercises psychological however teachers, trainers and workers in the field of learning and training dictated by FIG central and sub-unions when learning some hardware skills in gymnastics for the students of the faculties of physical education and sport sciences and their impact in the reduction of anxiety and tension to raise the technical performance of students or athletes novice level, the problem was when you begin the process of learning some of some of the skills devices for the students there will be a look at a very big concern and a clear and sensible to have because of the high of these devices, including the two (the horizontal bar and parallel) that may cause to have injury, so I conducted a researcher in this year's vote for them to auburn for their hair anxiety and tension about the performance of these devices only and they attain performance of ground movements very comfortable, so arrogating the researcher going into this study was to determine the level of anxiety and stress among students through indicators (changes fingertips temperature, and the activity of sweat glands) and then put the exercises psychological part of the curriculum prepared by the school to reduce anxiety and stress and put it at the disposal teachers and staff and specialists trained in this game, and the purpose of the study was prepared exercises and psychological applied with modules to reduce the anxiety and stress among students of the faculties of Physical Education and Sports Science, and recognize this anxiety and tension through physiological indicators (fingertips temperature changes, and the activity of sweat glands ) and its impact on some of the skills in hardware dictated by FIG ,, and included the research community on the students in the Faculty of Physical Education and Sports Science - Qadisiyah University for the academic year 2015-2016, and the sample included 24 student divided into two groups (experimental and control group) (12) students per group and conducted researcher homogeneity of the two groups as a whole and parity among the variables studied were implemented all field procedures of measurements of indicators anxiety and stress through Bio meter device) and evaluations before and after skills through which they have been collecting the necessary data and then make a Mini appropriate, compiled in the form of tables and analyzed and discussed and to develop appropriate conclusions The recommendations of the results achieved ملخص البحث أن علم النفس الرياضي هو العلم التطبيقي لمعظم فروع علم النفس حيث يهتم بدراسة السلوك الإنساني الذي يصدر خلال الممارسة الرياضية بمختلف أشكالها ومجالاتها وذلك بهدف فهم السلوك والتحكم فيها والتنبؤ به من اجل العمل على تطويره والارتقاء به وإيجاد الحلول العملية لمختلف المشاكل التطبيقية في التربية البدنية والرياضية والتنافسية والترويحية الرياضية ، وأن التخطيط للعملية التعليمية والتدريبية في مجال لعبة الجمناستك يجب أن تشمل جميع الجوانب البدنية والمهارية والخططية والنفسية التي تعتبر من أهم أسس التي تبنى عليها للوصول إلى درجة التكامل المطلوب ومن أجل السعي لتحقيق المستويات العليا ، إذ تجلت أهمية البحث في وضع تمرينات نفسية بيد المدرسين والمدربين والعاملين في مجال التعلم والتدريب للجمناستك والاتحادات المركزية والفرعية عند أداء بعض مهارات جهاز المتوازي غير موحد الارتفاع لطالبات كليات التربية البدنية وعلوم الرياضة وأثرها في خفض القلق لرفع مستوى الأداء الفني للطالبات أو اللاعبات المبتدئات ، والمشكلة كانت عند البدء في عملية تعلم بعض المهارات الخاصة ببعض الأجهزة للطالبات تكون هناك حالة قلق كبيرة جداً واضحة ومحسوسة لديهن وذلك لارتفاع هذه الأجهزة ومنها جهاز (المتوازي الغير موحد الارتفاع) الذي قد يسبب لديهن الأصابة ، لذلك أجريت الباحثة في هذه العام استفتاء لهن ليعبرن عن شعورهن فأجبن بالقلق والتوتر حيال الأداء على هذه الجهاز فقط وانهن يستطيعن أداء الحركات الأرضية براحة كبيرة ، لذا أرتأت الباحثة الخوض في هذه الدراسة لمعرفة درجة القلق لدى الطالبات من خلال مؤشرات(تغيرات حرارة اطراف الاصابع ، ونشاط غدد التعرق) ومن ثم وضع تمرينات نفسية ضمن المنهاج التعليمي المعد من قبل المدرسة لتقليل القلق ووضعها تحت تصرف المدرسات والعاملين والمختصين من المدربين في هذه اللعبة ، والغرض من الدراسة كان إعداد تمرينات نفسية وتطبيقها مع الوحدات التعليمية للتقليل من القلق لدى طالبات كليات التربية البدنية وعلوم الرياضة ، والتعرف على هذا القلق من خلال مؤشرات فسيولوجية (تغيرات حرارة اطراف الأصابع ، ونشاط غدد التعرق) وأثره على بعض المهارات في الأجهزة للجمناستك ، وأشتمل مجتمع البحث على طالبات كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة - جامعة القادسية للعام الدراسي 2015-2016 ، والعينة اشتملت على (24) طالبة قُسمو الى مجموعتين (تجريبية وضابطة) (12) طالبة لكل مجموعة واجرت الباحثة التجانس للمجموعتين ككل والتكافؤ بينها للمتغيرات المدروسة ، وتم تنفيذ جميع الإجراءات الميدانية من القياسات لمؤشرات القلق من خلال جهاز(Bio meter) والتقييمات القبلية والبعدية للمهارات والتي من خلالها تم تحصيل البيانات اللازمة ومن ثم إجراء الاحصائيات المناسبة وتبويبها على شكل جداول وتحليلها ومناقشتها ووضع الاستنتاجات المناسبة والتوصيات من النتائج المتحققة.

Table of content: volume: issue: