جدول المحتويات

مجلة نابو

ISSN: 24114650
الجامعة: جامعة بابل
الكلية: الفنون الجميلة
اللغة: Arabic and English

This journal is Open Access

حول المجلة

مجلة فنية محكمة تصدرها كلية الفنون الجميلة - جامعة بابل .
صدر العدد الاول لها سنة 2006 .
وهي مجلة متخصصة بالمعرفة الفنية والثقافة الجمالية والحوارات المعرفية .
اما الاعداد التي تصدرها فهي فصلية .

Loading...
معلومات الاتصال

nabu.journal@gmail.com

جدول المحتويات السنة: 2016 المجلد: العدد: 14

Article
Identity and its relationship to rebellion against parental authority crisis
أزمة الهوية وعلاقتها بالتمرد على السلطة الابوية

Loading...
Loading...
الخلاصة

The psychologists and education of adolescent psychological and date the real birth of the individual as having had a unique and very important stage in terms of the individual personality take shape and take final shape in all the psychological characteristics and social and psychological, where the same individual discovers the true philosophy of realism and determine his future. It is also the storm and the stage is full of problems and tensions and pain and psychological conflicts, but is the beginning of the emergence of the problems, which is due in its entirety to the frustration and the various conflict experienced by the adolescent in his life within the family and outside the school and the community in which it belongs and this necessarily lead to a teenager suffering from anxiety, loss, rebellion, pessimism and reduce the level of activity and enthusiasm and optimism. Appear in this stage need teenager to the formation of identity and the continuing search for identity or self, as seen by Ericsson, which seeks the adolescent to determine the meaning of existence and life goals and plans to achieve those goals (Who am I, what I want, and how can that I what I want), and if not This is achieved, it can be argued that the adolescent suffers from bipolar disorder identity or embracing the identity of a negative may lead to behavioral disorders or Almtdhad may reach this case to the extent of extremism to the degree that some teens go to the practice of social deviance, and sexual and the use of violence and neglect of the study and a sense of despair. The rebellious teenager to control and guidance and act as an independent and this is reflected in its rejection of the pattern of behavior directed by adults as the only kind desirable. Therefore, research is an attempt to identify the nature of the relationship between the crisis of identity and rebellion against parental authority and school among adolescents. The researchers demonstrate a range of psychological theories that dealt with identity crisis and the resulting patterns of behavior is not desirable. Also addressed the subject of rebellion against parental authority and the school from the Muslim perspective. He also presented the research group of local studies that dealt with this topic that the researchers did not find studies on Arab and foreign countries related to the subject matter and because of the scarcity of studies in this area. To achieve the goal of current research promising researchers two measurements are the measure of identity crisis and a measure of rebellion against parental authority and the school authority and to verify the validity of the paragraphs of the scales, the researchers introduced the scales at a group of experts as they follow scientific measures in the collection and analysis of paragraphs and extract the validity and reliability of the two measurements and became the scales appended the final made up of ( 30) paragraph for the crisis of identity and (20) for a paragraph to the measure of rebellion against parental authority and the school authority. The sample consists of (100) students were selected random sample from a secondary school in the city of Hilla, have shown search results that are statistically significant relationship between the identity crisis in teens and rebellion against parental authority and the school authority where it reached the correlation coefficient between the two variables (63%) . In the light of the results of search They recommend a number of recommendations, including increased attention by extension the psychological and educational in schools and the preparation of scientific personnel efficient and specialized to carry out this task and also recommended the holding of councils of parents and teachers on an ongoing basis to educate parents manifestations of growth at this critical stage of the life of the individual and the interest in clubs, sports and entertainment in schools. They also proposed a number of future research, including: 1 - a crisis of identity and their relationship is concerned, aggression, fear. 2 - to rebel against the dictatorship of power and its relationship to parents, academic achievement. 3 - to benefit from standard research in similar studies.يعتبر علماء النفس و التربية مرحلة المراهقة الميلاد النفسي و الميلاد الحقيقي للفرد كذات متفردة و مرحلة في غاية الاهمية حيث تتبلور فيها شخصية الفرد و تتخذ شكلها النهائي في جميع الخصائص النفسية و الاجتماعية و العقلية حيث يكتشف الفرد ذاته الحقيقية الواقعية و تحدد فلسفة حياته المستقبلية . وهي ايضا فترة عاصفة و مرحلة مليئة بالمشكلات و التوترات و الالام والصراعات النفسية بل هي بداية ظهور المشكلات و الذي يرجع في مجمله الى عوامل الاحباط و الصراع المختلفة التي يتعرض لها المراهق في حياته داخل الاسرة و خارجها في المدرسة و في المجتمع الذي ينتمي اليه و هذا يؤدي بالضرورة الى معاناة المراهق من القلق والضياع والتمرد والتشاؤم وخفض مستوى النشاط والحماس والتفاؤل . وتظهر في هذه المرحلة حاجة المراهق الى تشكيل هويته والبحث المستمر عن هذه الهوية او الذاتية كما يراها اريكسون حيث يسعى المراهق الى تحديد معنى لوجوده واهدافه في الحياة وخططه لتحقيق تلك الاهداف ) من انا ، ماذا اريد ، و كيف يمكن ان احقق ما اريد ( واذا لم يتحقق ذلك فانه يمكن القول بان المراهق يعاني من اضطراب الهوية او تبني هوية سالبة وقد يؤدي هذا الى السلوك المضطرب او المتضاد وقد تصل هذه الحالة الى حدود التطرف لدرجة تجعل بعض المراهقين يتوجهون الى ممارسة الانحرافات الاجتماعية والجنسية واستعمال العنف و اهمال الدراسة والشعور بالياس . وقد يتمرد المراهق على المراقبة و التوجيه و يتصرف بوصفه شخصا مستقلا ويتجلى هذا في رفضه للنمط السلوكي الموجه من قبل الكبار كونه النمط الوحيد المرغوب فيه . لذا فان البحث يعد محاولة للتعرف على طبيعة العلاقة بين ازمة الهوية و التمرد على السلطة الابوية و المدرسية لدى المراهقين . ولقد عرض الباحثون مجموعة من النظريات النفسية التي تناولت ازمة الهوية وما ينتج عنها من انماط سلوكية غير مرغوبة . كما تناولوا موضوع التمرد على السلطة الابوية والمدرسية من المنظور الاسلامي . كما عرض البحث مجموعة من الدراسات المحلية التي تناولت هذا الموضوع ولم يتسنى للباحثون العثور على دراسات عربية واجنبية ذات علاقة بموضوع البحث وذلك لندرة الدراسات في هذا المجال . ولتحقيق هدف البحث الحالي اعد الباحثون مقياسين هما مقياس ازمة الهوية ومقياس التمرد على السلطة الوالدية والسلطة المدرسية وللتحقق من صلاحية فقرات المقياسين قام الباحثون بعرض المقياسين على مجموعة من الخبراء كما اتبعوا الاجراءات العلمية في جمع وتحليل الفقرات واستخراج الصدق والثبات للمقياسين واصبح المقياسين بصورتهما النهائية يتكونان من ) 30 ( فقرة بالنسبة لأزمة الهوية و) 20 ( فقرة بالنسبة لمقياس التمرد على السلطة الوالدية والسلطة المدرسية . وتكونت عينة البحث من ) 100 ( طالب اختيروا بطريقة العينة العشوائية من مجموعة الثانويات في مدينة الحلة وقد اظهرت نتائج البحث ان هناك علاقة ذات دلالة احصائية بين ازمة الهوية لدى المراهقين وبين التمرد على السلطة الوالدية والسلطة المدرسية حيث بلغ معامل الارتباط بين المتغيرين ) 63 %( وفي ضوء نتائج البحث اوصى الباحثون بعدد من التوصيات منها زيادة الاهتمام بالارشاد النفسي والتربوي في المدارس واعداد الكوادر العلمية الكفوءة والمتخصصة للقيام بهذه المهمة وكذلك اوصوا بعقد مجالس للاباء و المدرسين بشكل دوري ومستمر لتوعية الاباء بمظاهر النمو في هذه المرحلة الحرجة من حياة الفرد والاهتمام بالاندية الرياضية والترفيهية في المدارس . كما اقترحوا عددا من الابحاث المستقبلية منها : -1 ازمة الهوية وعلاقتها بالقلق ، العدوان ، الخوف . -2 التمرد على السلطة وعلاقته بدكتاتورية الاباء ، التحصيل الدراسي . -3 الاستفادة من مقياسي البحث في دراسات مماثلة .

الكلمات الدلالية


Article
Representations sustainability of life in the old Iraqi art (pottery of Samarra, the fifth millennium BC
تمثلات ديمومة الحياة في الفن العراقي القديم (فخاريات سامراء، الألف الخامس ق.م

Loading...
Loading...
الخلاصة

The research currently in place (representations sustainability of life in the old Iraqi art (pottery of Samarra, the fifth millennium BC), where the man was old close to the surrounding nature Vansjm with them first and then claimed Looking at her, trying rating movements and regulating its relationship with them. Before we explain the phenomena of the universe and looking for the etiology of transformations of nature was facing these phenomena and transitions psychological emotions, Veptahj to suggest joy where and depressed and sad to suggest melancholy and sadness. he even promised these feelings has necessarily inherent natural interactions, and wrote her rituals and holidays free he shared them as a reaction to what is changing around him, he scenes, and whole scenes with emotions was excited and felt the desire to struggle alongside the likes and feels the desire in giving and sacrifice for what tends to him and wishes the NFL. And ensure search of four chapters neither those first on the methodological framework of the research consisted of identifying the research problem and its importance and the need for him and also its target (b detection and encoding of the concept of sustainability of life in the old Iraqi porcelain mechanism (fifth millennium BC). While the second chapter contains the theoretical framework which Ahthy on the terms of reference of the sustainability of life in humans since ancient times. while Chapter III contains measures research community and appointed consisting of 10 samples analyzed .. down to the fourth quarter, which contained the search results and the most important are: 1. You can not separate the image of the ancient Iraqi art for thought, the old Iraqi art sheer robe wearing the sacred, and formed a central focus of the conflict structure move in its orbit image expression of the sustainability of life in Samarra, as in the sample different models Pettmthelat. 2. The parent unit and configuration: Iraqis said the ancients their firm belief that the things of the universe back to the origin of one, a (water) has been shown to us in the sample model (3) in lines or linear configurations, or by reference to him Pets water like fish, or birds living in an aqueous environment. As well as to contain some of the most important conclusions: 1. The energy expressive creative with the old Iraqi artist for philosophical with placed after Antlogi refers to the authenticity of this civilization and depth of the intellectual and ability deep in conclusion, contemplation and interpretation, and thus formed the first building blocks in the human thought to contest the midst of the great questions of existential, Iraqi art and ancient pottery and conclude cylindrical The statues and murals bus so. Down to the proposals where researchers conduct some of these studies including: (environmental impact in shaping the contours of the speech live in the old Iraqi Arts.)تناول البحث الحالي موضوعة )تمثلات ديمومة الحياة في الفن العراقي القديم )فخاريات سامراء، الألف الخامس ق.م( حيث كان الإنسان القديم قريباً من الطبيعة المحيطة به فانسجم معها أولاً ثم راح يتأملها محاولاً تصنيف حركاتها وتنظيم علاقته بها. وقبل ان يعلل ظواهر الكون ويبحث عن سببيات تحولات الطبيعة كان يواجه هذه الظاهرات والتحولات بانفعالات نفسية، فيبتهج لما يوحي بالبهجة فيها ويكتئب ويحزن لما يوحي بالكآبة والحزن. حتى انه عدّت هذه المشاعر لديه ملازمة بالضرورة التفاعلات الطبيعية، فنظم لها طقوساً وأعياداً خال انه يشارك بها كقوة فعل في ما يتغير حوله، فهو مشاهد، وككل مشاهد ذي عواطف كان ينفعل ويحس بالرغبة في الصراع إلى جانب من يحب ويشعر بالرغبة في البذل والتضحية من اجل ما يميل اليه ويتمنى انتصاره. وتضمن البحث من اربعة فصول احتى الاول على الاطار المنهجي للبحث وتألف من تحديد مشكلة البحث واهميته والحاجة اليه وايضا هدفه المحدد ب )كشف آلية التشفير والترميز لمفهوم ديمومة الحياة في الخزف العراقي القديم )الألف الخامس ق.م(. بينما احتوى الفصل الثاني على الاطار النظري والذي احتةى على مرجعيات ديمومة الحياة لدى الانسان منذ العصور القديمة . في حين احتوى الفصل الثالث على اجراءات البحث من مجتمع وعينته المكونة من ) 10 ( نماذج التي تم تحليلها .. وصولا الى الفصل الرابع الذي احتوى نتائج البحث والتي من اهمها : 1. لايمكن فصل الصورة في الفن العراقي القديم عن الفكر، والفن العراقي القديم محض رداء يرتدي المقدس، وشكلت بنية الصراع بؤرة مركزية تدور في فلكها صورة التعبير عن ديمومة الحياة في سامراء كما في نماذج العينة بتمثلات مختلفة. 2. وحدة الأصل والتكوين: اكد العراقيون القدماء اعتقادهم الراسخ بان أشياء هذا الكون تعود إلى اصل واحد، وهو )الماء( وقد ظهر لنا في نموذج العينة ) 3( بصورة خطوط أو تكوينات خطية، او من خلال الاشارة اليه بالحيوانات المائية كالسمك، او الطيور التي تعيش في بيئة مائية. فضلا على احتواء بعض الاستنتاجات من اهمها : 1. ان الطاقة التعبيرية الخلاّقة لدى الفنان العراقي القديم عن موضوعة فلسفية ذات بعد إنطلوجي يشير إلى إصالة هذه الحضارة وعمقها الفكري وقدرتها العميقة في الاستنتاج والتأمل والتأويل، وبذلك شكلت اللبنات الأولى في الفكر الانساني بخوضها غمار التساؤلات الوجودية الكبرى، والفن العراقي القديم من فخار وأختم أسطوانية وتماثيل وجداريات حافلة بذلك. وصولا الى المقترحات حيث الباحثان إجراء بعض الدراسات التالية اهمها : أثر البيئة في تشكل ملامح الخطاب الحي في الفنون العراقية القديمة.

الكلمات الدلالية


Article
Thought and composition in the artist Mahmoud Sabri, from realism to expressionism realistic quantum fees
الفكر والتشكيل في رسوم الفنان محمود صبري من الواقعية التعبيرية الى واقعية الكم

المؤلفون: 13/5000 Bloom inside Hassan ازهر داخل حسن
الصفحات: 57-82
Loading...
Loading...
الخلاصة

Thought and Plastic Art in Sabri’s Paintings: From Realism to Quantum Realism Plastic artists have been trying to give their work further dimensions such as the scientific dimension. One of the leading figures in this respect is the Iraqi plastic artist Muhmood Sabri , who is a good representative of this trend in contemporary plastic arts and his theory is said to stem from some European roots. Anyhow the artist, in question, is worth being focused upon. Chapter One is a frame of the study. Hence this work starts with the problem of the study which takes the form of these questions: What is the range of the auto mental visions that Muhmood Sabri enjoys? What mechanism does he apply to his mental and scientific approach to his product? And what are the common features both quantum realism and the abstract engineering painting have? Besides, this chapter includes the significance or importance of the study as well as its limitations and the procedural definitions of relevant terms. Chapter Two is a review of literature. It divides into two sections: the first section is on the mental content and discourse of modern art whereas the second section presents the mental content of Sabri’s painting. Chapter Three is on the procedures of the study. It is concerned with the population of the research work, its sample, approach and tools of data collection. This chapter ends with the analysis of the sample models. Chapter four deals with the results and conclusions of the study. Here are three results: 1. Sabri’s paintings, which can be considered to be examples of expressive realism, generally reflect a tragic atmosphere reflecting the artist’s own social world. Sabri’s products form but a hidden frame in his pure abstract (quantum realism) paintings. 2. Sabri’s plastic dialectics is coloured first by his Marxism. Secondly, he tends to be scientific in his treatment . Finally, despite his innovation and creativity, he never gives up his deeply-rooted ideology while his aesthetic transfer and mental and ideological displacement on his way to his scientific mentalism . 3. Design is an overriding feature of Sabri’s paintings. His expressive realism (or socialism) or what he later called quantum realism, is a common characteristic of his aesthetic mental and ideological objectives. The research worker has also arrived at conclusions such as the following: 1. The interdisciplinary relationship that governs both the mental vision and discourse of plastic art has been the focus of the majority of modern European artistic trends. This very interest or focus has led to plastic art values that provide a global track for artists to follow and the contemporary plastic artists are not an exception. 2. Sabri’s painting certainly matches with most requirements of the trends of modernism in art. The broadest matching has been found to be with cubism and aesthetic abstraction. Cubists have sacrificed content for form. On the other hand, advocates of abstract plastic art deal with formal beauty in terms of what is lying behind the visual text for they are after what is spiritual rather what is depicted by the senses. That is why, Sabri assumes that quantum realists are not content with just displaying all that is abstract. They are rather rendering the essence of what is abstract via simulation or virtual presence.يرتبط الفكر مع سائر نشاطات الإنسان بدون إستثناء لذا كان للعمل الفني لا سيما التشكيلي يتصل بشكل كبير مع الفكر لأن العمل الفني حامل للفكر ، لذا ترادف الفكر والتشكيل بعلاقة ذات معنى وإبداع يبثها الفنان لأنه يسعى الى خلق جدلية جديدة تؤطرها العديد من التأويلات أخذت مسارها بشكل ملفت حاول بعض الفنانين من تمييزها لإعطاء العمل الفني بعداَ آخراً ) علمياً ( إلى جانب كونه بعداً جمالياً ، تمثلت هذه الظاهرة في الرسم الحديث وتأطرت في الرسم المعاصر في العراق مع الفنان محمود صبري بفعل طرحه نظرية واقعية نسغها العام علمي دون أن يلغي الجانب الجمالي ، وبالضرورة هذه الرؤية لم تكن مجرد صدفة ، إنما كانت مرجعياتها مستمدة من الرؤية العلمية الأوروبية للفن ، لذا سعى الباحث الى تأسيس بحثه على الهيكلية الآتية الفصل الأول ) الاطار العام للبحث ( ويشمل مشكلة البحث وتلخصت بالتساؤلات الآتية : ماهي مديات الرؤية الفكرية الذاتية للفنان محمود صبري ؟ ماهي آلية إشتغاله الفكري والعلمي في منجزه التشكيلي ؟ ماهي القواسم المشتركة لواقعية الكم مع اللوحة التجريدية الهندسية ؟ الى جانب أهمية البحث وهدفه وحدود وتحديد وتعريف المصطلحات ، بينما الفصل الثاني ) الاطار النظري والدراسات السابقة ( شمل مبحثين : المبحث الأول : المحتوى الفكري وخطاب الرسم الحديث ، والمبحث الثاني : تمثلات المحتوى الفكري في رسوم الفنان محمود صبري ، على ضوئها طرح الباحث المؤشرات التي أسفر عنها الإطار النظري ، أما الفصل الثالث ) إجراءات البحث ( وتضمن : مجتمع البحث وعينة البحث والمنهج المستخدم وأداة البحث ومن ثم تحليل عينة البحث ) النماذج ( كما شمل الفصل الرابع ) النتائج والاستنتاجات ( ومن أهم النتائج ما يأتي : -1 غلبت التراجيديا لوحات الفنان ذات السمات التشخيصية الصرفة ) الواقعية التعبيرية ( بوصفها الواقعية الإشتراكية التي تتبعها الفنان بفعل ، وهي لا ريب شكلت إطاراً متخفياً في لوحاته التجريدية الصرفة ) واقعية الكم ( لكنها إبتعدت عن التشخيصية المعتادة لتكمن في النص التجريدي . 2 - ظهر الجدل الفكري والتشكيلي في أعمال الفنان محمود صبري ضمن مسارات ، تمثل بالجدل الفكري ضمن إطار توجه الفنان الآيديولوجي الماركسي ، أما الثاني فتمثل في إنتقال تصوراته الأيديولوجية إلى مساحة علمية ) الذرة والعصر التكنو- نووي ( شابها العديد من الإشكالات التطبيقية نتجت عنها لوحات ذات مساحات لونية ، أما الجنبة الثالثة عند الفنان هو التحول في التصور الجمالي للفنان والإنزياح الفكري الآيديولوجي إلى العقلية العلمية مع الحفاظ على الثوابت الأيديولوجية في السلوك الذاتي للفنان . 3 - التصميمية التي غلبت على لوحات الفنان الواقعية التعبيرية ) الإشتراكية ( كانت تمثل خط شروع لطروحاته العلمية التي أفرزت لوحات تجريدية تصميمية صرفة أسماها واقعية الكم ، فكان العامل المشترك جلياً في أعمال الفنان بكل توجهاته الجمالية كما تم التوصل إلى الإستنتاجات الآتية : -1 يمثل التداخل الفكري مع الخطاب التشكيلي منظومة متراصة المبنى ، إشتغلت عليها معظم التوجهات الفنية الحداثية في أوروبا مما أنجزت قيم تشكيلية خالدة عدت مساراً كبيرا ومهماً للتشكيل العالمي ، لا شك تبناها الفن التشكيلي المعاصر في العراق فتمثلت في منجز الفنان محمود صبري بوصفه مؤطر بعقلية مفكر وباحث علمي سعى إلى إحداث تكسرات في منظومة لوحته وآلية تحليل وتفسير وتأويل . 2 - إلتقت لوحة الفنان محمود صبري مع أغلب توجهات الحداثة في الرسم ، لكنها بدأت أوسع مع التكعيبية والتجريدية ، فإلتقت مع التجريدية من خلال تصور التجريديين للجمال لأنهم حطموا المعنى من أجل الشكل الحامل له ، والإبتعاد عن الحسي والجنوح نحو الحدس .، فالتكعيبيون ومحمود صبري لا يرون ما في الطبيعة بأعينهم بل يرونها حسب تصوراتهم الفكرية ، أي المعنى الثاوي خلف النص البصري ، أما التجريديون فأنهم عالجوا الجمال الشكلي بتصور يقربهم إلى الحقائق كمعطى روحاني صوفي مطلق برفض كل ما هو حسي ، لأن الأشكال والمساحات التجريدية مستمدة من السياق الواقعي ، فهي تقدم رؤية جديدة للوجود ، فإشتغلوا على الأشكال المطلقة بكياناتها المستقلة التي يمكن توظيف طاقاتها الكامنة للوصول إلى ماهو مخفي وغير مرئي ، وهذا التقارب الذي سعى إليه الفنان محمود صبري ، مع أنه إفترض في تجريديته ) واقعية الكم ( أنها لا تكتفي بإظهار المجردات إنما قراءة ماهيتها بوجود إفتراضي للواقع .

الكلمات الدلالية


Article
Critical discourse of the theater of the absurd structure in accordance with the phenomenological approach
بنية الخطاب النقدي لمسرح اللامعقول وفق المنهج الظاهراتي

المؤلفون: Utmost Tariq Hussain منتهى طارق حسين
الصفحات: 83-97
Loading...
Loading...
الخلاصة

In the wake of World War II, the Theatre of the Absurd, as a social and psychological conduct, outlined a setback for humanity, due to losing its balance which signalled the deficiency of intellectual reasoning. The drama of the Absurd was a departure from the Aristotelian constants in dramatic structure of the theatrical text, as playwrights of The Theatre of the Absurd tended to rotate the dramatic structure of the text so that to let it move in a non-fortitudinous whirlpool. Hence, traditional endings disappeared and dramatic events kept spinning around itself. This led to the creation of a theatrical space based on differentiation or abstraction and condensation. Thus, the introduction of multiple philosophical concepts to the spaces of theatrical performance changed the movement of theatrical phenomenon through multiple interpretive Phenomenological readings in order to achieve aesthetical recognition, and to engage in a more spacious space in the study and analysis of text and performance as an Apocalyptic philosophy, along with the participation of the recipients and the events they had sought. Hence, Phenomenological approach constituted a methodology and direction for things which assigned them a meaning and established their indications within direct experience. Existentialism philosophy had a clear and concrete dominance on Phenomenology and the futility philosophies which it formed their essence. Therefore, Theatre of the Absurd and the Phenomenology philosophy adopted the visual side in clear visibility to offer the recipient the greatest part in the explanation and interpretation. As a need had arisen for a study which specialises in the structure of the critical discourse of the Theatre of the Absurd in light of the Phenomenological approach, within a specific objective aiming at detecting Phenomenological characteristics in the Futile Critical Discourse Structure. It was also essential to analyse an applied sample based on the Phenomenological approach in the analysis of information.وظفت الظاهراتية في ميادين انسانية كثيرة ، كان الفن المسرحي ابرزها في تمظهر دراما اللامعقول، حيث اعتمد كتاب اللامعقول ببث افكار وتلاعب على الثوابت الارسطية، فان ثمة روابط وثيقة بين الرمز اللفظي المتداول اجتماعيا وبين الشفرة المعطى الاشاري المرافق له، والتي ظهرت ضمن تمظهر فضاءات العروض المسرحية بمظاهر قصدية تدخل ضمن مضمونها الفكري والجمالي من خلال ادخال الفلسفة في القراءات التاويلية الظاهراتية بمفاهيم متعددة واكثر ادراكا واتساعا. من هنا كان للباحثة النظرة المتفحصة في رصد وتتبع )بنية الخطاب النقدي لمسرح اللامعقول وفق المنهج الظاهراتي( في تضمين اربعة فصول للبحث هي: ضم الفصل الاول عنوان رئيسا )الاطار المنهجي ( والذ احتوى بين طياته مشكلة البحث ثم تبعه اهمية البحث فأدافه وحدوده، ليتم نهايته في تعريف المصطلحات. ثم جاء الفصل الثاني وعنوانه )الاطار النظري( ليكشف لنا عن مبحثين تحدث الاول عن عوامل البنية الدرامية وخصائصها في مسرح اللامعقول, ثم يليه المحور الثاني ليكون مكملا ومتمما للمحور الاول في عنوان، الخصوصية الاتجاهية للفلسفة الظاهراتية . ثم خرجت الباحثة بمؤشرات لتؤسس عليها اجرائتها وذلك ضمن الفصل الثالث الذي نسب تحت عنوان الاطار الاجراثي والذي تم فيه تحليل عينة تحت عنوان) في انتظار كودو( ل)صموئيل بيكيت( ،واخيرا جاء الفصل الرابع الذي كشف عن اهم ماتوصلت اليه الباحثة من نتائج واستنتاجات. لتكمل سلسلة بحثها بقائمة المصادر التي تم التاسيس عليها في الاطار النظري، لتكون الخاتمة عليها في الاطار النظري، لتكون الخاتمة ملخص باللغة الانكليزية نهاية رحلة البحث.

الكلمات الدلالية


Article
Features doctrines literary texts Ali Abdul Nabi al-Zaidi play
ملامح المذاهب الادبية في نصوص علي عبد النبي الزيدي المسرحية

Loading...
Loading...
الخلاصة

Renaissance has seen a lot of intellectual and scientific developments that created a radical correlation between the philosophical origins and their knowledge frames. This era has also seen major shifts in strengthening literary phenomena, which associated with the process of historical, social and mental development of nations. Literature movement has been able to inspire the historical path of the evolution of the literary doctrines, which helped in the study of its intellectual references of mind and imaginary. The intellectual studies and their creative concepts are characterized by the laparoscopic fields –formal and substantive – and the relations of the self and the subject, the nature of the literary genre and its multi-fields. the difference in literary doctrines depends on the operation functions as well as the nature of the literary genre and its multi-fields. it also depends on the nature of the self and the objective vision to the concept of Art. The inspiration of the historical path has helped in the sequential study for its procedures. But it is the experimental flexibility of these doctrines that make of them a field for evolution and knowledge. Therefore, it gets to be a collective legacy in the course of the human development. Literary and philosophical studies were full of these doctrines features in terms of origins constructivism and its entry in literary Genres and so it provides a vision on its features and characteristic as a modern phenomena and present a field for study and research to highlight the roles and basics to create models that are linked organically by the historical and social development process. The multiplicity of literary doctrines has come to picture the nature of physical and imaginative reality which attempt to build an artistic image able to picture the variable relationships. So, This research has come in four chapters. Chapter one has included the methodological framework – the problem of the research under the following question: Are There Features for the Literary Doctrines in the Theatrical Texts of Ali Abdul Nabi al-Zaidi? This chapter has also contained the importance of the research, the need for it, the aims and the temporal, spatial and objective limits. Chapter two in this research has included the theoretical framework which has divided into two sections: the first section has discussed the literary doctrines – a historical reading. The second section has discussed the dramatic constructivism for literary doctrines. Then the previous studies and the indications of the theoretical framework have been discussed in this chapter as well. Chapter three has contained the society of the research, the sample and the curriculum of the research. Then, the sample has been analyzed by the researcher. While chapter four has contained the results of the research and some of these results are as follows: 1. In the play (the Eighth Day of the Week), the language was belonging to the symbolic doctrine and was near to the expressionist doctrine, as its epic was approaching the romantic doctrine and so it stands far from the classic and the realistic. 2. In the play (Macbeths Counting down), the text was romantic in its language and epic, but it was the realistic doctrine that was dominating through characters and their thoughts. The play stands far from the classic, the expressionist and the pioneer doctrines. And from the conclusions of the research are the following: 1. It is the sensitivity of the changing and variable reality – historically, socially and politically, and the way of looking at it, is considered the crucial factor to the variety of the literary doctrines. 2. There is no pure doctrine in the sample of the research, but there are assorted collection of the features of the literary doctrines in the text – the sample of the research. Then, the researcher has submitted two proposals to illustrate the scientific benefit , one of these is studying the hero features in the texts of (Ali Abdul Nabi al-Zaidi), and the other proposal is studying the code and the encoding in the texts of (Ali Abdul Nabi al-Zaidi). Then, this research is concluded by the list of resources and references and an abstract in English.عصر النهضة الكثير من التطورات الفكرية والعلمية التي اوجدت ترابطا جذريا مابين الاصول الفلسفيه واطرها المعرفية، وبين مناهج البحث في الادب ،كما شهد هذا العصر التحولات الكبرى في ترصين الظواهر الأدبية التي ارتبطت بعملية التطور التاريخي والاجتماعي والنفسي للشعوب، كما استطاعت حركة الادب ان تستلهم المسار التاريخي لتطور المذاهب الادبية، مما ساعد في دراسة مرجعياتها الفكرية التي انطلقت من مفهوم العقل والمخيلة ،كما تميزت الدراسات الفكرية ومفاهيمها الابداعية بدخول مجالاتها التنظيرية الشكلية والمضمونية وعلاقاتها المتكررة كعلاقة الذات بالموضوع وطبيعة الجنس الادبي وفروعه المتعدده ، كما ان اختلاف المذاهب الادبية وتنوعها يجري وفق معطيات وظيفتها الاشتغالية وطبيعة الجنس الادبي وفروعه المتعددة ،كما ان اختلاف المذاهب الادبية وتنوعها يجري وفق معطيات وظيفتها الاشتغالية وطبيعة النظره الذاتية والموضوعية لمفهوم الادب ،كما ان استلهام المسار التاريخي لتطور المذاهب الادبية قد ساعد في الدراسة التعاقبية لاجراءاتها التي وضعت التي وضعت قواعد رصينة واسسا ثابته لطبيعتها التطورية ،لكن المرونه التجريبية لهذه المذاهب جعل منها حقلا تطوريا ومعرفيا،الامر الذي سمح بالدخول في جميع المسائل التي تتعلق بنموها وتطورها لتصبح ارثا جماعيا بوصفها اكتمالا تاريخيا واستيعابا معرفيا في مجرى التطور الانساني، فقد حفلت الدراسات الادبية والفلسفية بتاكيد ملامح هذه المذاهب من حيث اصولها البنائية ودخولها في الجنس الادبي مما وفر قدرة معرفية على وضوح ملامحها وسماتها بوصفها ظاهره متقدمة، تمتلك مقومات تنظيرية جديدة تعد نموذجا متحولا للبحث والتقصي،ومن اجل ابراز القواعد والخصائص فقد وضعت المذاهب الادبيه في سياقها التأريخي لابراز قدرتها الداخلية في تحقيق التماسك والتفرد والتعبير عن جوهرها والدخول في سماة العصر الذي يطبعها، من اجل خلق نماذج ترتبط ارتباطا عضويا بعملية التطور التاريخي والاجتماعي. ان تعددية المذاهب الادبية جاء ليصور طبيعة الواقع المادي والخيالي اللذان يسعيان الى بناء صوره فنية قادرة على تصوير العلاقات المتنوعة، فقد جاء البحث في اربعة فصول وقد تضمن الفصل الاول اطارا منهجيا ليشمل مشكلة البحث التي احتوت على السؤال التالي : هل يوجد ملامح للمذاهب الادبية في نصوص علي عبد النبي الزيدي المسرحية ؟ كما احتوى على اهمية البحث والحاجة اليه واهداف البحث وحدوده الزمانية والمكانيه والموضوعية، اما الفصل الثاني فيشمل الاطار النظري الذي تضمن مبحثين الاول: المذاهب الادبية قراءة تاريخية.والثاني:البنائية الدرامية للمذاهب الادبية ثم الدراسات السابقة ثم مؤشرات الاطار النظري . اماالفصل الثالث فقد تضمن مجتمع البحث وعينة البحث ومنهج البحث. ثم حللت الباحثة عينة البحث. وقد احتوى الفصل الرابع على نتائج البحث ومنها. اولا-في مسرحية )ثامن ايام الاسبوع (كانت اللغة تنتمي للمذهب الرمزي واقتربت من المذهب التعبيري ،كما كانت حبكتها تقترب من المذهب الرومانسي،وابتعدت عن المذهب الكلاسيكي والواقعي. ثانيا_النص )العد التنازلي لمكبث( رومانسيا في لغته وحبكته، الا ان المذهب الواقعي كان مهيمنا من خلال الشخصيات وافكارها،وابتعدت المسرحية من المذهب الكلاسيكي والتعبيري والطليعي. ومن الاستنتاجات التي احتوى عليها البحث. اولا_ان حساسية الواقع المتنوع والمتغير تاريخيا واجتماعيا وسياسيا وطريقة النظر اليه هو العامل الحاسم لتنوع المذاهب الادبية . ثانيا_لا يوجد مذهب خالص في عينة البحث وانما هنالك مجموعة متعددة من سمات المذاهب الادبية في النص – عينة البحث.ثم وضعت الباحثة مقترحين توضيحا للفائدة العلمية ومنها دراسة اولا- سماة البطل في نصوص)علي عبد النبي الزيدي( ثانيا-دراسة الرمز والترميز في نصوص علي عبد النبي الزيدي. ثم ختم هذا البحث بقائمة المصادر والمراجع وملخص باللغة الانكليزية .

الكلمات الدلالية


Article
The use of titanium dioxide to produce ceramics with a white darkness of multiple degrees
استخدام اوكسيد التيتانيوم لإنتاج خزف ذو عتمة بيضاء بدرجات متعددة

Loading...
Loading...
الخلاصة

This paper examines the possibility of using titanium dioxide (Tio2) for the production of white porcelain multiple degrees and that gives an aesthetic effect on the ceramic surface, it can also be used as a base (basis) to cover the body and hide the effects potter unwanted color. Where was added titanium dioxide (Tio2) to the glass and Alkaline rates (3.6, 9.12, 15), and Tina was used is the red mud of Najaf, and the degree of maturity was the heat (970 m) using electric furnace . To see the results, the researcher developed a scale (for fusion, transparency and tonal, the texture, the gloss, and the analysis of chromatography (Photo shop & Excel)). Where varied fusion values between the beginning of fusion very severe and fusion, while varied transparency and tonal results between semi-transparent very color and white color, and the roughness of the glass surface (texture) The disparity between fine and coarse, while note-gloss glass surface between the enamel contrast and hydrated, and the results of chromatography analysis Vtbaant proportions of color. Find achieved any results of the first hypothesis (can produce varying color Porcelain White. Achieved any results the first hypothesis (can produce white porcelain multiple shades using titanium dioxide (Tio2) level of significance (0.01). The most important conclusions: 1. not change alkali glass specifications (Alkaline) when few additions of titanium dioxide (Tio2) as in the form (1.2). 2. Titanium dioxide is increasing interaction with glass compounds with increasing temperature as the rise in temperature increases the degree of egg-white. Then proposal: the aesthetics of white color in contemporary ceramics, and ends with a list of search sources.يتناول هذا البحث امكانية استخدام أوكسيد التيتانيوم ) Tio2 ( لانتاج خزف أبيض بدرجات متعددة والذي يعطي تأثير جمالي على السطح الخزفي, كما يمكن ان يستخدم كقاعدة )أساس( لتغطي الجسم الفخاري وإخفاء تأثيراته اللونية الغير مرغوب بها. حيث تم اضافة أوكسيد التيتانيوم ) Tio2 ( الى زجاج Alkaline وبنسب ) 3, 6, 9, 12 , 15 (, وكانت الطينة المستخدمة هي طينة النجف الحمراء, أما درجة حرارة النضج فكانت ) 970 مْ( باستخدام الفرن الكهربائي. ولمعرفة النتائج قام الباحثان بوضع مقياس )للانصهارية, للشفافية والدرجات اللونية, للملمس, للمعان, وللتحليل اللوني ) Photo shop & Excel ((. حيث تباينت قيم الانصهارية مابين بداية الانصهار وانصهار شديد جداً, في حين تباينت نتائج الشفافية والدرجات اللونية مابين اللون شبه الشفاف واللون الأبيض جداً, أما خشونة سطح الزجاج )الملمس( فتباين مابين الناعم والخشن, في حين نلاحظ لمعان السطح الزجاجي تباين مابين اللماع والمطفأ, أما نتائج التحليل اللوني فتباينت نسبها اللونية. أي حققت نتائج البحث الفرضية الأولى )يمكن انتاج خزف أبيض بدرجات اللونية . أي حققت نتائج البحث الفرضية الأولى )يمكن انتاج خزف أبيض بدرجات لونية متعددة باستخدام أوكسيد التيتانيوم ) Tio2 ( بمستوى دلالة ) 0.01 (. أما أهم الاستنتاجات: 1. لاتتغير مواصفات الزجاج القلوي ) Alkaline ( عند الاضافات القليلة من أوكسيد التيتانيوم ) Tio2 ( كما في النموذج ) 1, 2(. 2. يزداد تفاعل أوكسيد التيتانيوم مع مركبات الزجاج بزيادة درجة الحرارة إذ إن الارتفاع في درجات الحرارة يزيد من درجة بياضه. ثم مقترح البحث: جماليات اللون الأبيض في الخزف المعاصر, وينتهي البحث بقائمة المصادر .

الكلمات الدلالية

جدول المحتويات السنة: 2016 المجلد: العدد: 14