جدول المحتويات

مجلة كلية الفقه

ISSN: 19957971
الجامعة: جامعة الكوفة
الكلية: الفقه
اللغة: Arabic

This journal is Open Access

حول المجلة

تعنى مجلة كلية الفقه بنشر البحوث العلمية الرصينة ذات العلاقة بمختلف العلوم الاسلامية واللغة العربية والتاريخ ومختلف الاختصاصات الانسانية والتي لم تنشر او تقدم للنشر سابقاوهي مجلة علمية فصلية تصدرها كلية الفقه-جامعة الكوفة تاريخ اول عدد صدر سنة 2005عدد الاعداد التي تصدر في السنة2

Loading...
معلومات الاتصال

E-mail: fqh@uokufa.edu.iq

جدول المحتويات السنة: 2016 المجلد: 22 العدد: 22

Article
((الليل والنهار في القرآن الكريم دراسة دلالية))

المؤلفون: فضيلة عبد العباس الأسدي
الصفحات: 1-31
Loading...
Loading...
الخلاصة

Abstract Praise be to Allah who made the night a covering, and the day, a pension, and the earth an expanse and the mountains as pegs, and prayed to Allah to His Prophet, and every home PornStars too: And then: This research, entitled ((day and night in the semantic study of the Koran)) is a joint research submitted by both the researcher's belief in the virtue of Moussaoui and researcher Abdul-Abbas al-Asadi. May chose to write this topic because we did not find it followed tracked fully, though there are laudable efforts preceded us (such as search night and day in the Holy Quran) to Professor Ghalib Hassan, however, that this research like other Dershma hand Aajazhma, and how to demonstrate the oneness of God and his ability and discussed (the effect of direct significance in the context of the verses of the day and night in the Holy Quran) to Professor Farhan Ali Kurdi, this study has been focused on the contextual study of context in the text. The study will examine semantic language - God willing - The research is divided on the boot Mbgesan, take the boot (significance), and (night), and (day) language idiomatically, as he stopped at the role of context in guiding significance. And the holding of the first part, a balance between (night) in the literature of pre-Islamic, and ( night) in the Qur'an, and the balance (daylight) in the literature and pre-Islam (the day) in the Quran. and took care of the second part, the issue of semantic concordance to prove the corresponding day and night in the Qur'anic text. Then came the conclusion, highlighting the most important search results. After May Allah guide us to what we today do not claim perfection to be the work of humans which is characterized by the limitations of his mind and Adrakath. Finally, we ask God's payment, reconciliation and acceptance, for He is Lord and the patron. - هذا البحث بعنوان ((الليل والنهار في القران الكريم دراسة دلالية)) وهو بحث مشترك مقدم من قبل كل من الباحثة إيمان صاحب الموسوي والباحثة فضيلة عبد العباس الاسدي. وقد آثرنا الكتابة بهذا الموضوع لأننا لم نجد من تتبعه تتبعاً تاما، وإن كانت هناك جهود مشكورة سبقتنا مثل (بحث الليل والنهار في القرآن الكريم )للأستاذ غالب حسن ،إلا أن هذا البحث شأنه شأن غيره درسهما من ناحية إعجازهما ،وكيف يدلان على وحدانية الله وقدرته، وبحث (أثر السياق في توجيه الدلالة لآيات الليل والنهار في القرآن الكريم ) للأستاذ علي فرحان الكردي ، وقد كانت هذه الدراسة دراسة سياقية ركزت على السياق في النص القرآني.أما هذه الدراسة فستكون دراسة دلالية لغوية –إن شاء الله- وقد قُسم البحث على تمهيد ومبحثين ،تناول التمهيد(الدلالة)،و(الليل)،و(النهار)لغة واصطلاحاً،كما عرّج على دور السياق في توجيه الدلالة .وعقد المبحث الأول موازنة بين (الليل)في أدب ما قبل الإسلام ،و(الليل)في القرآن الكريم،وموازنة بين (النهار)في أدب ماقبل الإسلام و(النهار) في القرآن الكريم .واعتنى المبحث الثاني بقضية التقابل الدلالي لأثبات تقابل الليل والنهار في النص القرآني .ثم جاءت الخاتمة مبرزة أهم نتائج البحث. وبعد أن وفقنا الله إلى ما نقدمه اليوم لا ندعي كماله لأنه من عمل البشر الذي يتميز بمحدودية عقله وإدراكاته .


Article
البحث الصوتي في سورة الرحمن

المؤلفون: علاء ناجي جاسم
الصفحات: 31-81
Loading...
Loading...
الخلاصة

Throughout this study, the researcher concludes a number of results that could be summarized as following:- *- The holy Qur'an uses the term " jana" for one time next to the term" janatain" , any receiver would realize their phonetic coherence which mad them seem as one compound term could not be saperated. *- The holy Qur'an uses the term "Tameth" in a miracle phonetic using , its roots correspondence with its meaning, and this creates a music that represents one of the phonetic miracle for the whole context in general and for this term in particular. *- The sounds of " Al-Yaqhoot" are of phonetic features and phonetic- linguistic significances so that the term has a distinguished phonetic aspect that attracts the receiver, so does the term" Al-Marjan" which has variable sounds that are seldom to be in one word, these sounds are distinguished by emphatic pronunciation and a high level of phonetic performance. *- The harmonized syllables of " Al-Yaqhoot" had a clear effect by adding a distinguished phonetic tone because the open syllable involves more efforts to prolong the sound. Moving to" Al-Marjan", of the closed syllables adds more phonetic tone to the pronounciation. *- Al- RehmanSura includes some of the foreign term that are used Arabic terms (Arabicized) such as ( Barzekh, Jahnnem, Istabriqh and Al-Yaqhoot), the study reveals that the changes that occurred to these terms are phonetics, not far from the Arab phonetic rules and principles, these changes are to gain light pronunciation. There are some terms that are said, rarely, as (Arabicized) such as ( Al-Rehman, Al-Qhest, Al-Marjan, Wardah, Aan, and Batai'nuha). It worthy to say that these so- called (Arabicized) had don’t been taken from one language that the Arab knew, rather they had been taken from different languages. *- Al-Rehmansura witnessed clear repetition on different levels as we find a repetition of the syllable, of the term roots ands of the terms their selves, these types of repetition resulted in clear phonetic effects as the repeatedsyllable, term roots and terms have distinguished phonetic tones that attract the receiver, so repetition would multiple the attraction. Finally the research studies the Quranic stop point in Al- RehmanSura where three sounds come alternatively ( Noon= 70 times, Meem= 6 times and Raa= two time), these sounds represent a group of sounds have many common characteristics, as well as their internal sound agreements and distinguished with the phonetic clearness, and this make the stop points distinguished with special rhythms and rhymes. كان من مقتضيات البحث أن نقسمه على عنواناتٍ رئيسة تُدرج تحتها العنوانات الفرعية , وقد اخترنا الانسجام الصوتي بين الدال والمدلول لنستهلَ به الحديث عن البحث الصوتي وقد اصطفينا نماذج تطبيقية لعقد الصلة بين الدوال ومداليلها معتمدين في ذلك على ما أُثرِ من مسلَّمات الصفات الصوتية . ثم انتقلنا بعد ذلك إلى دراسةٍ تحليليةٍ صوتيةٍ للألفاظ التي حُكِم عليها بأنها معرَّبةٌ وقد ضمَّتها سورةُ الرحمن . وفي هذا المضمار تعّرفنا على الأُصول التي نشأت منها تلك الالفاظُ وما جرى عليها من تحوّلاتٍ صوتيةٍ قبل اندماجها بلغة العرب ثم يأتي القرآنُ ويضمّها بين دفتيه , ثم انتقل الباحثُ ليقف عند التكرار الصوتي فإنَّ سورة الرحمن قد أولت هذا الجانب عناية سامية فيُشاهد المتدبر التكرار قد كان شاهداً بمستويات صوتية عدة لذا كان جديراً بالدراسة والتمعن فيه , اما الفاصلة القرآنية فهي آخر ما وقف الباحث عنده ليكشف مدى توافق أصوات الفاصلة فيما بينها والأثر المباشر الذي استجلبته تلك الأصوات على الجو الموسيقي والإيقاعي داخل السورة . ثم تُطوى صفحاتُ البحث عند الخاتمة التي ذُكِرَ فيها ابرز ما ظهر من الرحلة الصوتية مع عروس القرآن . وابرز ما تبين من البحث يمكن ان نبينه في النقاط الآتية : • استعمل القرآن الكريم لفظ ( جنى ) مرة واحدة, وقد جاءت هذه اللفظة مجاورة لقوله ( جنتين ), وكان لتجاور هاتتين الكلمتين صدى صوتي متماسك مما جعلهما كأنهما لفظ مركب واحد لا يمكن عزل احد طرفيه عن الآخر . • استعمل القرآن الكريم لفظ ( طمث ) استعمالاً اعجازياً صوتياً فقد كانت اصوله موافقة لمعناه , واللفظ موافق لسياقه فلا يسد مسده غيره لذا أضفى على الكلام نغماً موسيقياً كانت بحق احد الوجوه الإعجازية الصوتية لعموم السياق ولهذه اللفظة على وجه الخصوص . • إن الأصوات التي تألفت منها كلمة ( الياقوت ) هي أصوات ذات سمات صوتية ومعاني صوتية لغوية جعلت للفظ بروزاً صوتياً مميزاً له الاثر الواضح في استدعاء المتلقين وكذا الحال بالنسبة الى لفظ ( المرجان ) فقد اجتمعت فيه اصول قلما تجتمع في كلمة واحدة وقد اتسمت تلك الأصوات بدرجات سمعية عالية تتميز بالفخامة في النطق وارتفاع في مستوى الاداء الصوتي . • لقد كان لتجانس المقاطع الصوتية التي تألفت منها ( الياقوت ) اثر واضح في منح الآية نبراً صوتياً مميزاً وذلك لأن المقطع المفتوح يتطلب جهداً نطقياً ومداً في كمية الصوت , وهذا الجهد النطقي والمد واطالة الصوت قد اكسب اللفظ قوة صوتية متسقة اتساقاً داخلياً في بنية الكلمة وفي داخل سياقها أيضاً . اما لفظ ( المرجان ) فقد كان للمقاطع الصوتية فيه اثر في النبر الصوتي نتيجة الانتقال المتجانس من مقطع الى آخر , وحين يختم اللفظ بمقطع مغلق فذلك راجع الى تقليل الجهد النطقي وهو أمر مستحسن . • ضمت سورة الرحمن بعض الالفاظ المعرّبة وقد كانت تلك الالفاظ مقطوعاً بتعريبها من قبل ( برزخ , جهنم , استبرق , الياقوت ) وقد كشف خلال البحث أن التغييرات التي طرأت على تلك الالفاظ هي تغييرات صوتية وحين أُريد نقل اللفظ من أحد اللغات الاعجمية وجلبه الى العربية اقاموا فيه بعض التغييرات ولم تكن تلك التغيرات بعيدة عن الاصول والقواعد الصوتية التي ألفت عن العرب بل كانت موافقة لها وفي عموم التبدلات الصوتية كان المبتغى هو الخفة في النطق ومن جهة ثابتة وجدنا بعض الالفاظ التي قيل – نادراً – إنها معربة لكنها غير متواتر فيها هذا القول من أمثال ( الرحمن , القسط , المرجان , وردة , آن , بطائنها ) ومن الجدير بالذكر أن نقول : إن الالفاظ التي قطع القول بتعريبها التي لم يقطع القول بتعريبها إنها لم تؤخذ من لغة واحدة عرفها العرب بل كانت من لغات مختلفة . • شهدت سورة الرحمن تكراراً ملحوظاً وقد كان التكرار على مستويات عدة فقد وجدنا تكراراً للمقطع الصوتي وتكراراً لإصول الكلمة وتكراراً للألفاظ وقد كان لهذه الانواع من التكرار آثار صوتية واضحة وذلك يعود الى ان المقاطع المكررة أو الأصوات او الكلمات تحمل نغمات صوتية بارزة مما ولدت انجذاباً سمعياً نحوها , فكيف إذا أعيد تكرار تلك الأصوات او المقاطع او الكلمات فبلا أدنى ريب أن الانجذاب السمعي سيكون مضاعفاً وستشهد الآيات تجانساً صوتياً للمعنى والدلالة . وأخيراً وقف البحث عند الفاصلة القرآنية وقد وجدنا الفاصلة القرآنية في سورة الرحمن قد تناوب عليها ثلاث اصوات هي ( النون 70 موضع , الميم 6 مواضع , الراء موضعان ) وهذه الأصوات تمثل حزمة صوتية متوافقة في كثير من الصفات فضلاً عن توافقها في المعاني الصوتية الداخلية , لذلك كان انتخاب هذه الأصوات في الفواصل يضاف الى ذلك أن هذه المجموعة الصوتية تتميز بالوضوح الصوتي والسمعي مما جعل فواصل سورة الرحمن مميزة الايقاع ومتوافقة الاجراس.


Article
أثر دَلالات التَّكْرارِ في فهم النص القرآني تفسير الأمثل إنموذجاً

المؤلفون: حسن كاظم أسد
الصفحات: 81-99
Loading...
Loading...
الخلاصة

يعد التكرار من الظواهر الأسلوبية التي تستخدم لفهم النص الأدبي وقد درسها البلاغيون العرب وتنبهوا عليها عند دراستهم لكثير من الشواهد الشعرية والنثرية وبينوا فوائدها ووظائفها فضلاً عن أن دراستهم للنص القرآني والبحث في إعجازه قد دفعتهم إلى البحث في مثل هذه الظواهر، خصوصاً أنه قد ورد في القرآن الكريم بعض نماذج من التكرار في القرآن الكريم، قام على دراستها وتفسيرها بعض البلاغيين فحاولوا تفسير هذه الظواهر وبيان دلالتها ضمن السياق القرآني مع العلم أن هناك بعض المباحث المبثوثة في كتب النحو والبلاغة، عرض لها علماء النحو والبلاغة, لكنهم لم يستوفوا البحث فيها وبقيت حتى جاءت الدراسات الحديثة لتثبت جدية البحث فيها، ومن هذه المباحث : "التكرار" الذي يعد أحد وسائل تحقق الترابط اللفظي والتماسك النصي فالتكرار يسهم في تشكل مجموعة من الجمل لتحدث نصا، فهو عبارة عن وحدة واحدة تشد من أواصر النص, فالتكرار فنّ قولي من الأساليب المعروفة عند العرب، بل هو من محاسن الفصاحة. يقول الجاحظ في رسائله: 3/181. "إن الناس لو استغنوا عن التكرير - التكرار - وكفوا مئونة البحث والتنقير لقلّ اعتبارهم. ومن قلّ اعتباره قلّ علمه، ومن قلّ علمه قلّ فضله، ومن قلّ فضله كثُر نقصه..."، فهذا في حال لو استغنى البشر في الكلام عن التكرار، فكيف بكلام الله تعالى؛ لذا لابد من التصدي لمعرفة الوظائف التي يؤدّيها التكرار في القرآن، ففيه الفائدة العظيمة التي تفضي بالقارئ إلى فهم المراد ولبيان هذه الظاهرة البلاغية, التي هي سر من أسرار إعجازه لا بدّ من معرفة ماهيّة التكرار, وقد وقع اختيار البحث على دراسة دلالات التَّكرار من خلال كتاب الأمثل للشيخ ناصِر مكارم الشيرازي. واستدعى ذلك أن يتوزع البحث على: أولا: مفهوم التكرار التَّكرار لغة واصطلاحاً ثانياً: دلالات التَّكرار في تفسير الأمثل دلالات التَّكرار في الأمثل, دلالة الإعجاز, دلالة الإقرار والثبات واليقين, دلالة الأهمية, دلالة التوكيد, دلالة التوضيح, دلالة الفهم والبيان. ثالثاً: القضايا المهمة التي لها علاقة بالتَّكرار اللاتي تناولها الشيرازي في تفسيره تكرار الوصف (الجملة), تكرار موضوع العهد, تكرار الخطاب لليهود والنصارى,تكرار الأحاديث المرتبطة بيوم القيامة,تكرار طلب الاستفادة من الأطعمة


Article
الحكم الشرعي : حقيقته وتقسيماته

المؤلفون: مهند جمال الدين
الصفحات: 99-160
Loading...
Loading...
الخلاصة

Addresses Find the divine laws reached by the researcher through fundamentalists mechanisms, which is Sharia as the laws that God wanted for the purpose of organizing people's lives -afrada and Mojtamaa-, it is not only identify elements or introductions that preceded the creation of those laws, which is expressed by the fact Islamic ruling, associated as well as determine its divisions and learn about them and their realities, which represents the element systematically to reveal to be, since we want to get to what the Islamic ruling in the context of objective knowledge and the college that are subject to controls and logical rules in the understanding and delivery, reporting, and down to determine the advantage of knowledge of exit for condemnation and legal accountability by the street, no doubt that all that stipulated in the street falls under the jurisdiction of either the respect of acts charged directly or not, everything is provided by the street as possible to be as falling under placed the legitimate government, which is why Counting the cornerstone of the fundamentalist studies. البحث عن القوانين الالهية التي توصل لها الباحث يتم من خلال آليات الاصوليين،وهي تتمثل بالأحكام الشرعية بوصفها القوانين التي ارادها الله تعالى لغرض تنظيم حياة الناس -افرادا ومجتمعا- ، ولا يتم الا بتحديد العناصر او المقدمات التي سبقت انشاء تلك القوانين، وهو ما عبر عنهابحقيقة الحكم الشرعي، ويرتبط البحث بتحديد اقسام الحكم الشرعيوالتعرف عليها وعلى حقائقها، التي تمثل عنصرا منهجيا للكشف عن المراد، إذ اننا نريدالوصول الى ماهية الحكم الشرعي في سياق المعارف الموضوعية والكلية التي تخضع للضوابط والقواعد المنطقية في الفهم والايصال والتبليغ، وصولا الى تحديد ميزة الحكم المعرفية المتمثلة بالخروج عن الادانة والمساءلة القانونية من قبل الشارع، ولا شك ان كل ما ينص عليه الشارع يندرج تحت مظلة الحكم الشرعي سواءتعلق بأفعال المكلفين أو لم يتعلق،فكل شيء منصوص من قبل الشارع ممكن ان يكون مندرجا تحت موضوعة الحكم الشرعي، وهو السبب الذي عُدّ فيه ركنا اساسيا في الدراسات الاصولية.


Article
مفهوم السلطة في القرآن الكريم

المؤلفون: أياد حميد إبراهيم
الصفحات: 160-208
Loading...
Loading...
الخلاصة

- توضح لدينا الفرق الكبير بين ما ذكره فقهاء القانون الوضعي والدستوري تحديداً حول أركان السلطة وبين ما ذكره القرآن الكريم ، فعبر القرآن عن أركان السلطة شاملا ًبذلك الأشخاص الطبيعيين والمعنويين فترددت كلمات (الأمانة ، الأمارة ، الشورى ، الملك ، البيعة ، السيادة ، القضاء ، الحكم ، الطاعة ، المدينة ، الجند....) وهذا يدل على شمولية السلطة وأحتوائها لمتطلبات الدولة العصرية تذكر السلطة المرتبطة بالعقيدة وصفات القيادة التي هي أساس السلطة ثم ذكر هيكل الدولة وتشكيلاتها ومبادئ الحكم العامة وهو كما وصفه تعالى بأنه (تبياناً لكل شيء)( ). 2- أن القرآن الكريم يطرح مبادئ وأسسا ًلنظام الحكم وتنفيذ السلطة ويترك شكليات التنظيم للتطبيق العملي. 3- أن السلطة هي القوة الممنوحة أو المرخص بها من الله والمعنى الذي يتبناه علماء القانون عن السلطة بأنها حق إصدار الأوامر هو قريب من المفهوم القرآني للسلطة ، وهذا دليل واضح على أهمية أتخاذ القرآن كمرجع للمفاهيم السياسية المختلف عليها اليوم أو كمرجع للمشكلات السياسية المعقدة التي لم تصل البشرية لحلها إلى الآن. 4- يفهم مما جاء في صفحات البحث أن الإسلام متمثلاً بدستورهِ (القرآن الكريم) ليس دين عبادة فحسب وأنه لا علاقة له بالحكم والسياسة ولذا حريَّ بنا اليوم أن تكون الثقافة القرآنية منهاج حياتنا وأن تتضافر الجهود لدراسة القرآن والتعمق في معارفه لأستخراج الأفكار القادرة على بناء صرح أمتنا ومستقبلها


Article
الصلاة على النبي محمد ()في الصحيفة السجادية

المؤلفون: باسم باقر جريو
الصفحات: 208-223
Loading...
Loading...
الخلاصة

Indeed, God by his power and his sultan sent our prophet Mohammed (God's blessing and peace be upon him) a mercy to people and honored him to inform the divine message, and made him a guide to the right way, and imposed on the slaves his obedience and the commitment with his orders. And of his rights is that God pertained him with blessing upon him and his virtuous and kind household which is of the most attached duties in the life of the Muslim human. That because it is the key of secrets and the door of the intents and of the most important means in ascending the deeds and the complying of the invocation, this besides the ample reward and the great vantage which the prayer upon the prophet and his household blessings of God upon them all obtains. So the vantage of the prayer upon the prophet (God's blessing and peace be upon him) and his household (peace be upon them) its benefit returns to the suppliant, beside that this gift which he presents for them (peace be upon them) they face it with the gift and the invocation for him. And the suppliant benefits more from this invocation because the suppliant do the asking of mercy for the prophet (God's blessing and peace be upon him) and his household (peace be upon them) and their blessed existence is full of divine mercy and doesn't need any addition on it. Therefore, this mercy, when it dwelled on upon them will transude and dwell on from them (peace be upon them) upon other of whom he is devotee with them and considered a follower under their guardianship. The condition of the acceptance of this prayer upon the prophet to mention his virtuous household, because of the prophet saying (God's blessing and peace be upon him). ((Who prayed upon me a prayer and did not pray in it upon me and my household would not accept from him)) (60).That the household of the prophet whom God pertained with this blessed prayer. They are the fife chums of the garment (Fatima Al-Zahraa , Ali bin Abi Talib , Hassan and Hussein (peace be upon them) and follow them the infallible imams from the progeny of Imam Hussein (peace be upon him). Everyone who tried impeaching in this immaculate truth so he got off the boulevard of the truth and the right, and considered discrepant to the book of God and the Sunna of his prophet. Since the transferable proofs which pointed out to them (peace be upon them) by the discrepant and the agreeing can't deny them or trending of them. إن الله بقدرته وسلطانه بعث نبينا محمد () رحمة للعالمين وشرفه بتبليغ الرسالة الإلهية ، وجعله هادياً إلى الطريق القويم ، وأوجب على العباد طاعته والالتزام بأوامره ، ومن حقوقه أن الله أختصه بالصلاة عليه وعلى آله الطيبين الطاهرين فهي من ألصق الواجبات في حياة الإنسان المسلم ، وذلك لأنها مفتاح الأسرار وباب المقاصد ، ومن أهم الوسائل في صعود الأعمال واستجابة الدعاء ، هذا فضلاً عن الثواب الجزيل والفضل العظيم الذي يحرزه المصلي على النبي وآله صلوات الله عليهم أجمعين . ففضل الصلاة على النبي ( ) وآل بيته ( ) ترجع فائدتها إلى شخص الداعي ، بالإضافة إلى أن هذه الهدية التي يقدمها لهم ( ) يقابلونها بالهدية والدعاء له ، ويستفيد الداعي أكثر من هذا الدعاء لأن الداعي يقوم بطلب الرحمة للنبي ( ) وأهل بيته ( ) . ووجودهم المقدس مليء بالرحمة الإلهية ولا يحتاج أي إضافة عليه ، لذا فإن هذه الرحمة عندما تفاض عليهم سترشح وتفيض منهم (  ) على غيرهم ممن هو متعلق بهم ويعد تابعاً تحت ولايتهم ، ويشترط في قبول هذه الصلاة على النبي أن يذكر أهل بيته الطاهرين لقول النبي ( ) (( من صل علي صلاة ولم يصل فيها عليّ وعلى أهل بيتي لم تقبل منه)) ( ) . وأن أهل بيت النبي الذين خصهم الله بهذه الصلاة المباركة هم أصحاب الكساء الخمسة فاطمة الزهراء وعلي بن أبي طالب والحسنان (  ) ويلحقهم الائمة المعصومون من ذرية الإمام الحسين (


Article
موقف الامامية ازاء الاسماعيلية

المؤلفون: علي فيصل عبد النبي
الصفحات: 223-247
Loading...
Loading...
الخلاصة

I took the Ismaili movement - ratio to Ishmael the son of Imam Jafar Sadeq (peace beupon him) and the partition of the Shiite front after the death of the last the year 148 A.H. / 765 A.D.- in their historical context character socially inclusive and a large covered influence a large area of the Arab and Muslim world, and was seeking to curb the Abbasid influence and statehood Ismailia sprawling, and demanded the lifting of injustice and all forms of oppression, violence and managed to earn a lot of those who have suffered from discrimination, deprivation and narrow the freedom of expression and opinion, and thought leaders, innovators, and resulted after the emergence of leaders excelled in the military and political spheres who have had a long way in realizations humanitarian and scientific influence, And was able to Ismailia of the establishment of a major Shiite state in Africa (Tunisia), the year 296 A.H. / 909 A.D. and is the Fatimid state and that the transfer of Fatimid Caliph Muez lidin allah ( 941-965 A.H. / 953-975 A.D. ) capital to Egypt after its founding city of Cairo in 358 A.H./ 968 A.D. and continued spiritual and political influence until its fall at the hands of Saladin in 567 A.H. / 1171 A.D. having achieved tangible success in many aspects in the Muslim community on the Upper Egypt and abroad in intellectual، cultural and architectural aspects نسبت الحركة الاسماعيلية - الى اسماعيل بن الامام جعفر الصادق() وانشقت عن الشيعة الامامية بعد وفاة الاخير سنة 148هـ/765م - وأخذت في سياقها التاريخي طابعا اجتماعيا شموليا كبيرا وغطى نفوذها مساحة واسعة من العالم العربي والاسلامي، وكانت تسعى الى تحجيم النفوذ العباسي واقامة دولة اسماعيلية مترامية الاطراف، وطالبت برفع الجور وكل اشكال الاضطهاد والعنف ونجحت بكسب الكثير ممن عانوا من التمييز والحرمان وتضييق الحريات في التعبير وابداء الرأي ونجحت بضم قادة الفكر والمبدعين، وتبلور بعد ذلك ظهور قادة برعوا في المجالين العسكري والسياسي الذين كان لهم شأو بعيد في انجازاتهم الانسانية والعلمية المؤثرة، واستطاعت الاسماعيلية من اقامة دولة شيعية كبرى في افريقية (تونس ) سنة296هـ/909م وهي الدولة الفاطمية التي نقل الخليفة الفاطمي المعز لدين الله (941-965هـ/953-975م) حاضرتها الى مصر بعد تأسيسه مدينة القاهرة سنة 358هـ/968م واستمر نفوذها الروحي والسياسي حتى سقوطها على يد صلاح الدين الايوبي سنة 567هـ/1171م بعد ان حققت نجاحا ملموسا في جوانب كثيرة في حياة المجتمع الاسلامي على صعيد مصر وخارجها في النواحي الفكرية والثقافية والعمرانية .

الكلمات الدلالية

نشوء الحركة الاسماعيلية :.

جدول المحتويات السنة: 2016 المجلد: 22 العدد: 22