Table of content

Al-Anbar Journal of Veterinary Sciences

مجلة الانبار للعلوم البيطرية

ISSN: 19996527
Publisher: University of Fallujah
Faculty: كلية الطب البيطري
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Al- Anbar Journal of veterinary sciences is published twice a year by the College of Veterinary Medicine (Fallujah)/ University of Fallujah. The journal invites original work and research in various fields of Veterinary Medicine and related papers written in Arabic and English may be sent for consideration to:
Editorial Secretary,
Al- Anbar J. Vet. Sci.
College of Veterinary Medicine,
University of Fallujah, Fallujah, Iraq.

Loading...
Contact info

تم تغيير عائدية المجلة من جامعة الانبار الى جامعة الفلوجة وحسب كتاب جامعة الانبار بالرقم 5710 في 3/12/20189

Table of content: 2017 volume:10 issue:1

Article
Antiviral Activity of leaves extract of lantana camara against the replication of A virus A/Puerto Rico/8/34(PR8)
الفعالية المضادة للفايروسات لأوراق نبات Lantana camara ضد تضاعف فيروسInfluenza A/Puerto Rico/8/34(PR8)

Loading...
Loading...
Abstract

Influenza A virus is considered as of the main causative agents of mortality due to the pandemic rate, among those pandemic infection was 1918 in which; the human population lost about 140 million worldwide. In this study, we identified anew anti-viral activity of different concentrations of Lantana camara against the replication of influenza A virus A/Puerto Rico/8/34 (PR8) after the extraction of active compound from the plant leaves using hexane extraction method and testing different concentration on A549, MDCK II cell lines extract on and we checked the effect of this extract on some cytokines like: IFNB and IRF3 using different techniques represented by Luciferase assay. Also, we investigated the effect of this extract on some viral protein expression like NS1 protein using western blotting and real time PCR techniques and we found that the plant extract played important role in restriction of viral replication when we got a low ability of virus to replicate in different cell lines efficiently like the control sample and that was due to the enhancement of activation of cytokine expression like INFB and IRF3 in the cells that were treated with this extract and in the future we can use this extract for such enhancement to resist any viral infection because of its role in regulation of cellular immunity against any viral infectionتعتبر الأنفلونزا فايروس السبب الرئيسي للوفيات في العالم بسبب الوبائية العالية ومن بينها الوبائية التي حدثت سنه 1918 والي راح ضحيتها اكثر من 140 مليون إنسان في العالم. تهدف هذا الدراسة إلى استكشاف فعالية مضادة لهذا الفايروس باستخدام تراكيز مختلفة من مستخلص أوراق نبات Lantana camara . فبعد استخلاص المواد الفعالة لهذا النبات بطريقة الاستخلاص الكحولي تم معاملة بعض خطوط الخلايا A549, MDCK II بتراكيز مختلفة من النبات. وأوجدت النتائج قابلية هذا المستخلص على تحسين قدرة الخلايا على زيادة إنتاج الانترفيرون بيتا(IFNB) والاي ار اف 3 (IRF3) والتي تعتبر احد أنواع الجينات التعبيرية الخاصة بإنتاج السايتوكاينات (cytokines) وهذا بدوره قد اثر على قابلية الفايروس بالتضاعف داخل هذا الخلايا المعاملة بالمستخلص إضافة إلى التعبير البروتيني لاحد البروتينات المهمة في حياة الفايروس وهو NS1 والذي يلعب دور مهم في تثبيط المناعة ضد أي فايروس. فعملية زيادة إنتاج الانترفيرون بيتا (IFNB) و(IRF3) أدت إلى حدوث تحسن ملحوظ في قدرة الخلايا على تقييد قابلية الفايروس على التضاعف بعد إصابتها مقارنة مع الخلايا الغير معاملة بالمستخلص والمصابة بالفايروس وبالتالي يمكن استخدام هذا المستخلص لتحسين قدرة الخلايا المناعية على مقاومة أي إصابة فايروسية من هذا النوع في المستقبل


Article
The synergistic effect of some antioxidants added to Tris extender on semen freezability of Holstein bulls following different cryopreservation periods
التأثير التآزري لبعض مضادات الأكسدة المضافة إلى مخفف Tris في قابلية تجميد السائل المنوي لثيران الهولشتاين بعد الحفظ بالتجميد لمدد مختلفة

Loading...
Loading...
Abstract

This study was undertaken to investigate the synergistic influence of adding some antioxidants to Tris extender on semen freezability of Holstein bulls following different cryopreservation periods (48 h, 1 and 2 months post cryopreservation, PC). This experiment was executed at the Artificial Insemination Department, belong to the Animal Resources Directorate, Ministry of Agriculture in Abu-Ghraib region (25 Km west of Baghdad) during the period from 15th November 2015 to 30th March 2016. Semen was collected via artificial vagina in one ejaculate per bull per week for the 6-week experimental period. Pooled semen was equally divided into five groups using Tris extender. Combinations of vitamin C + carnitine (5 and 7.5 mm/ ml, respectively; A2), vitamin E + coenzyme Q10 (0.2 and 0.5 mm/ ml, respectively; A3), vitamin E + α-lipoic acid (0.2 and 0.5 mm/ ml, respectively; A4) and carnitine + catalase (7.5 mm and 100 IU / ml, respectively; A5) were added to Tris extender and comparisons in response were made with the control group (Tris extender, A1). Greater (P≤0.01) semen freezability was noticed in the A5 group (90.00 ± 5.16%) as compared with the A1, A2 and A4 groups. However, the differences between A5 and A3 (71.66 ± 6.54%) groups, 46 h PC lacked significance. On the other hand, there were no significant differences among A1, A2 and A4 groups in this character. Moreover, the semen freezability did not significantly differ among the preservation periods within each group, in spite of the numerical decreasing percentages at 1 and 2 months PC as compared with 48 h PC. In conclusion, the synergistic effect of adding some antioxidant combinations had improved semen freezability of Holstein bulls, which will positively reflect in enhancing bull’s fertility and owner’s economic returns consequentlyأجريت هذه الدراسة بهدف بيان التأثير التآزري لإضافة بعض مضادات الأكسدة إلى مخفف Tris في صفات السائل المنوي لثيران الهولشتاين بعد الحفظ بالتجميد لمدد مختلفة (بعد 48 ساعة وشهر وشهرين من الحفظ بالتجميد). نُفِذَت هذه التجربة في قسم التلقيح الاصطناعي التابع لدائرة الثروة الحيوانية/ وزارة الزراعة للمدة من 15 تشرين الثاني/ 2015 ولغاية 30 آذار/ 2016. استخدم في هذه الدراسة خمسة ثيران هولشتاين بأعمار تتراوح بين 1.5 – 2 سنة. جُمِعَ السائل المنوي بوساطة المهبل الاصطناعي بواقع قذفة واحدة/ ثور/ أسبوع ولمدة 6 أسابيع. تم ًتجميع السائل المنوي للثيران جميعها Pooled Semen)) وتقسيمه بالتساوي على المجاميع الخمسة المختلفة باستخدام مخفف Tris. أضيف إلى مخفف Tris خليط كل من فيتامين C والكارنتين بتركيز 5 و7.5 مليمول/ مل على التوالي في المجموعة الثانية (A2)، فيتامين E وCoenzyme Q10 بتركيز 0.2 و0.5 مليمول/ مل على التوالي إلى المجموعة الثالثة (A3)، فيتامين E وα-lipoic acid بتركيز0.2 و0.5 مليمول/ مل على التوالي إلى المجموعة الرابعة (A4), بينما أضيف الكارنتين والكاتليز بتركيز 7.5 مليمول و100 وحدة دولية/ مل على التوالي إلى المجموعة الخامسة (A5)، وتمت مقارنتها مع المجموعة الأولى (A1) التي أضيف لها مخفف Tris فقط. أظهرت المجموعة A5 تفوقاً معنوياً واضحاً (P≤0.01) في النسبة المئوية لقابلية تجميد النطف (90.00 ± 5.16 %) مقارنةً بالمجاميع A1، A2 و A4، في الوقت الذي لم تختلف فيه معنوياً مع المجموعة A3 (71.66 ± 6.54 %) بعد مرور 48 ساعة من الحفظ بالتجميد. من جانب آخر، لم تختلف المجاميع A1، A2 وA4 فيما بينها معنوياً في هذه النسبة. لم تختلف النسبة المئوية لقابلية تجميد النطف بين مدد الحفظ المختلفة ضمن المجموعة الواحدة، على الرغم من وجود اتجاهاً للانخفاض حسابياً في نسبها بعد مرور شهر وشهرين مقارنة بمرور 48 ساعة من الحفظ بالتجميد. يمكن الاستنتاج إن التأثير التآزري لإضافة خليط من بعض مضادات الأكسدة قد حسن من قابلية تجميد نطف ثيران الهولشتاين مما سينعكس ايجابياً في زيادة خصوبتها ومن ثم العائد الاقتصادي للمربي


Article
Effect of Zinc Sulfate, Copper Sulfate and Lead Acetate on the some Biochemical Parameters of the New Zealand Rabbits
تأثير كبريتات الزنك وكبريتات النحاس وخلات الصوديوم على بعض المعايير البايوكيمياوية في الأرانب النيوزلندية

Loading...
Loading...
Abstract

This study conducted to investigate the effect of zinc sulfate, copper sulfate and lead acetate on the serum total protein, albumin and globulin of rabbits. Forty-two adult rabbits were divided randomly into seven groups of six rabbits, they were fed a basic ration and treated as the following; Group 1 (G1): Drenched distal water as a control group. Group 2 and 3 (G2, G3): Drenched with zinc sulfate (5, 10 mg/ kg BW respectively). Group 4 and 5 (G4, G5): Drenched with copper sulfate (2.5, 5 mg/ kg BW respectively). Group 6 and 7 (G 6, G 7): Drenched with Lead acetate (2.5, 5 mg/ kg BW respectively). Blood were collected from the heart at the end of the experiment (4 weeks). The results showed a significant increased (P<0.05) in total protein in the (G3) that treated with zinc sulfate compared with (G4, G5, G6, G7) that treated with copper sulfate and lead acetate, whereas the groups that treated with copper sulfate and lead acetate (5 mg/ kg BW) (G5, G7) showed a significant decrement (P<0.05) compare with control group (G1). The albumin concentration significantly increased (P<0.05) in the group that had treated with zinc sulfate (10 mg/ kg BW) (G3) compare with (G1, G2, G5, G7). While the globulin concentration showed a significant decrement (P<0.05) in groups the administrated copper sulfate (G4, G5) and lead acetate (G6, G7) compare with the control group (G1) and groups that treated with zinc sulfate (G2, G3). In conclusion, the copper sulfate and lead acetate caused a decrease in total protein, albumin and globulin concentration in the serum, whereas the zinc sulfate has improvement effectصممت هذه الدراسة للتحري عن تأثير كل من لكبريتات الزنك وكبريتات النحاس وخلات الرصاص على البروتين الكلي والألبومين والكلوبيولين في مصل الأرانب. تم استخدام اثنان وأربعون أرنبا بالغاً، قسمت بشكل عشوائي إلى 7 مجاميع. ضمت كل مجموعة 6 أرانب. حيث غذيت هذه الأرانب على عليقة أساسية وعوملت كما يلي: المجموعة الأولى G1 جرعت بالماء المقطر واعتبرت كمجموعة سيطرة. المجموعة الثانية والثالثة G2, G3 جرعت بكبريتات الزنك 10, 5) ملغ/ كلغ من وزن الجسم) على التوالي. المجموعة الرابعة والخامسة G4, G5 جرعت بكبريتات النحاس 5, 2.5) ملغ/ كلغ من وزن الجسم) على التوالي. المجموعة السادسة والسابعة G6, G7 جرعت بخلات الرصاص 5, 2.5) ملغ/ كلغ من وزن الجسم) على التوالي. تم جمع عينات الدم من القلب في نهاية التجربة (بعد مرور 4 اسابيع). أظهرت نتائج الدراسة وجود زيادة معنوية (P<0.05) في البروتين الكلي للمجموعة الثالثة G3 التي جرعت بكبريتات الزنك مقارنة بالمجاميع G4, G5, G6, G7 التي جرعت بكبريتات النحاس و بخلات الرصاص. بينما أظهرت النتائج انخفاض معنوي (P<0.05) في المجموعة الخامسة والسابعة G5, G7 والتي جرعة بكبريتات النحاس وخلات الرصاص بتركيز 5) ملغ/ كلغ من وزن الجسم) على التوالي مقارنة بمجموعة السيطرة G1. ان تركيز الألبومين اظهر زيادة معنوية (P<0.05) في المجموعة التي عوملت بكبريتات الزنك (10 ملغ/ كلغ من وزن الجسم) G3 مقارنة مع المجاميع الأولى والثانية والخامسة والسابعة G1, G2, G5, G7. بينما اظهر تركيز الكلوبيولين انخفاض معنوي (P<0.05) في مجموعتي التي جرعت بكبريتات النحاس المجموعة الرابعة والخامسة G4, G5 ومجموعتي التي جرعت خلات الرصاص السادسة والسابعة G6, G7 مقارنة بمجموعة السيطرة ومجموعتي التي جرعت كبريتات الزنك المجموعة الثانية والثالثة G2, G3. نستنتج من هذه الدراسة ان تجريع كبريتات النحاس وخلات الرصاص أدى انخفاض تركيز البروتين الكلي، الألبومين والكلوبيولين في المصل، في حين ان كبريتات الزنك كان لها تأثير تحسيني


Article
The synergistic Influence of some antioxidants added to Tris extender on sperm cells individual motility of Holstein bulls following different cooling and cryopreservation periods
التأثير التآزري لبعض مضادات الأكسدة المضافة إلى مخفف Tris في النسبة المئوية لحركة النطف الفردية لدى ثيران الهولشتاين بعد مدد مختلفة من الحفظ بالتبريد والتجميد

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted to explore the synergistic effect of adding some antioxidants to Tris extender on sperm cells individual motility of Holstein bulls following different cooling and cryopreservation periods (5°C, 48 h, 1 and 2 months post cryopreservation, PC). This experiment was executed at the Artificial Insemination Department; belong to the Animal Resources Directorate, Ministry of Agriculture in Abu-Ghraib region (25 Km west of Baghdad) during the period from 15th November 2015 to 30th March 2016. Semen was collected via artificial vagina in one ejaculate per bull per week for the 6-week experimental period. Pooled semen was equally divided into five groups. Was added to the first group (A1) diluted Tris just where I went back the control group, Combinations of vitamin C + carnitine (5 and 7.5 mm/ ml, respectively; A2), vitamin E + coenzyme Q10 (0.2 and 0.5 mm/ ml, respectively; A3), vitamin E + α-lipoic acid (0.2 and 0.5 mm/ ml, respectively; A4) and carnitine + catalase (7.5 mm and 100 IU / ml, respectively; A5). The individual motility (IM) was greater (P≤ 0.01) in the A5 as compared with the remaining groups at 1 and 2 months PC (44.16 ± 3.00 %). Moreover, the IM was also greater (P≤ 0.01) in A5 as compared with the A1, A2 and A4 groups at the 48 h PC time period. However, the IM was not significantly different in all groups at the cooling time period. As the percentage of individual movement of sperm was significantly different between the extended conservation at A5 Group did not differ. The Group A2 has recorded the lowest individual movement of the sperm after 48 hours of conservation freeze-reaching 22.50 ± 3.81%. In conclusion, the synergistic effect of adding some antioxidant combinations had improved sperm cells individual motility of Holstein bulls, which will positively reflect in enhancing bull’s fertility and owner’s economic returns consequentlyأجريت هذه الدراسة بهدف بيان التأثير التآزري لإضافة بعض مضادات الأكسدة إلى مخفف Tris في صفات السائل المنوي لثيران الهولشتاين بعد الحفظ بالتجميد لمدد مختلفة (بعد التبريد بدرجة 5°م و48 ساعة وشهر وشهرين من الحفظ بالتجميد). نُفِذَت هذه التجربة في قسم التلقيح الاصطناعي التابع لدائرة الثروة الحيوانية/ وزارة الزراعة في منطقة أبو غريب (25 كم غرب بغداد) للمدة من 15 تشرين الثاني/ 2015 ولغاية 30 آذار/ 2016. استخدم في هذه الدراسة خمسة ثيران هولشتاين بأعمار تتراوح بين 1.5 – 2 سنة. جُمِعَ السائل المنوي بوساطة المهبل الاصطناعي بواقع قذفة واحدة/ ثور/ أسبوع ولمدة 6 أسابيع. تم ًتجميع السائل المنوي للثيران جميعها Pooled Semen)) وتقسيمه بالتساوي على المجاميع الخمسة المختلفة. أضيف إلى المجموعة الأولى (A1) مخفف Tris فقط حيث عدت مجموعة السيطرة, أضيف إلى مخفف Tris خليط كل من فيتامين C والكارنتين بتركيز 5 و7.5 مليمول/ مل على التوالي في المجموعة الثانية (A2)، وفيتامين E وCoenzyme Q10 بتركيز 0.2 و0.5 مليمول/ مل على التوالي إلى المجموعة الثالثة (A3)، وفيتامين E وα-lipoic acid بتركيز0.2 و0.5 مليمول/ مل على التوالي إلى المجموعة الرابعة (A4), بينما أضيف الكارنتين والكاتليز بتركيز 7.5 مليمول و100 وحدة دولية/ مل على التوالي إلى المجموعة الخامسة (A5). أظهرت نتائج الدراسة تفوق المجموعة A5 معنويا (P≤ 0.01) على بقية المجاميع قيد الدراسة في الحركة الفردية للنطف بعد شهر واحد وشهرين من الحفظ بالتجميد مسجلةً 44.16 ± 3.00 % وعلى المجاميع A1 وA2 وA4 لهذه الصفة بعد 48 ساعة من الحفظ بالتجميد، في حين انعدمت الفروق المعنوية بين المجاميع المختلفة خلال مدة الحفظ بالتبريد بدرجة حرارة 5°م. كما لم تختلف النسبة المئوية للحركة الفردية للنطف معنوياً بين مدد الحفظ المختلفة لدى المجموعة A5. أما المجموعة A2 فقد سجلت أقل حركة فردية للنطف وذلك بعد 48 ساعة من الحفظ بالتجميد إذ بلغت 22.50 ± 3.81 %. يمكن الاستنتاج إن التأثير التآزري لإضافة بعض مضادات الأكسدة قد حسن من النسبة المئوية لحركة نطف ثيران الهولشتاين الفردية مما سينعكس ايجابياً في زيادة خصوبتها ومن ثم العائد الاقتصادي للمربي


Article
Comparative study of some Histomorphological observations between the tongue of the wild rabbit breed (Lepus capensis) and local rabbit breed (Oryctolagus cuniculus)
دراسة مقارنة لبعض الجوانب النسجية والشكليائية بين لسان الأرنب البريLepus capensis والأرنب المحلي Oryctolagus cuniculus

Loading...
Loading...
Abstract

This study was carried out on adult eight healthy local breed and eight adult wild rabbits of both sexes, to compare morphology and histology between the tongues of them. The tongue of wild rabbit observed relatively longer, wider and thinner than that of local rabbit. Both groups have tongue consist of root, body and tip. The dorsal surface of the tongue of wild rabbit is containing median groove and transverse ridges. Histologically, the tongue in both wild rabbit and local rabbit was covered by keratinized stratified squamous epithelium. The tongue of wild rabbit has thicker mucosa and sub mucosa than that of local rabbit and the longitudinal muscular layer externally and circular layer internally in contrast of local rabbit, also taste buds appear in lingual papillae in both wild rabbit and local rabbit excepted filiform papillae not contain taste budsشملت الدراسة ثمانية أرانب بالغة من السلالة المحلية وثمانية أرانب بالغة برية ومن كلا الجنسين سليمة صحياً للمقارنة الشكليائية والنسجية للسان في الأرنب البري والأرنب المحلي. في الأرنب البري لوحظ أطول نسبيا واعرض وانحف من اللسان في الأرنب المحلي. كلا المجموعتين لديها لسان مؤلف من جذر وجسم ونهاية. السطح الظهري للسان الأرنب البري يحوي شق وسطي وأخاديد مستعرضة. نسجيا اللسان في كلاهما مغطى بظهارة مطبقة حرشفية متقرنة. لسان الأرنب البري يملك ظهارة وطبقة تحت الظهارية اسمك من نظيرتيهما في الأرنب المحلي والطبقة العضلية الطولية تقع خارجيا أما الطبقة الدائرية تكون داخليا عكس الأرنب المحلي. أيضا وجود براعم ذوقية في حليمات الأرنب البري والمحلي بأستثناء الحليمات الخيطية تكون خالية من براعم التذوق


Article
A Comparative Study of Blood Parasites Naturally Occurring in Doves and Domestic Pigeons in Garmian Area-Iraqi Kurdistan Region
دراسة مقارنة لطفيليات الدم التي تحدث بشكل طبيعي في الفختة والحمام المنزلي في منطقة گرميان في إقليم كردستان -العراق

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this study was to compare the infection rate of the blood parasites naturally occurring in doves and domestic pigeons in Garmian area- Iraqi Kurdistan region during the period of 1st December 2015 to 1st May 2016. A total of 234 apparently healthy doves [129 (56 males and 73 females)] and domestic pigeons [105 (59 males and 46 females)] of different ages and sexes were randomly examined microscopically using Giemsa stained blood smears. The results of the study indicated that Haemoproteus columbae was the only parasite that had been detected. Out of 129 total numbers of examined doves, 14 doves were found to be infected at an infection rate of 10.85% [7 (12.50%) males and 7 (9.58%) females] and 11 pigeons out of 105 total numbers of examined domestic pigeons was found to be infected with H. columbae at an infection rate of 10.48% [6 (10.17%) males and 5 (10.87%) females], the infection rates of this haemoparasite for both bird species were non-significant (P>0.05). It was concluded from this study that the doves and domestic pigeons are susceptible to H. columbae and the rate of occurring in both bird species is somewhat the same. The current study was conducted for the first time in this area and revealed the existence of H. columbae protozoanإن الهدف من هذه الدراسة هو مقارنة معدل الإصابة بطفيليات الدم التي تحدث بشكل طبيعي في الفختة والحمام المنزلي في منطقة گرميان اقليم كردستان - العراق خلال الفترة من الأول من كانون الأول 2015 إلى الأول من أيار2016. من إجمالي 234 فختة والحمام المنزلي من مختلف الأعمار ومن كلا الجنسين الذين كانوا أصحاء ظاهريا منها 129فختة (56 ذكور و73 إناث) و105 حمام منزلي (59 ذكور و46 إناث) وفحصت العينات الدموية المصبوغة بصبغة الغيمزا مجهريا وبشكل عشوائي. من أصل129 من الفختة الذين تم فحصهم, وجدت 14 منها مصابة بنسبة %10.85 ومن ضمنها 7 (12.50%) من الذكور و7 (9.58%) إناث, حيث وجد أن 11حمام من مجموع 105 مصابين بالطفيلي columbae H. بنسبة %10.48منها(%10.17) 6 من الذكور و5 (%10.87) من الإناث، حيث كانت نسب الإصابة بهذه الطفيليات لكل من الفختة والحمام المنزلي غير معنويا . (P> 0.05)نستنتج من هذه الدراسة بأن الفختة والحمام المنزلي عرضة للإصابة بالطفيليH. columbae بنسبة إصابة متساوية. وقد أجريت هذه الدراسة الحالية للمرة الأولى في هذا المجال في منطقة گرميان


Article
Effect of recovery methods of bovine oocytes on in vitro maturation
تأثير طرائق جمع البويضات من مبايض الأبقار في المجازر في إنضاج البويضات مختبرياً

Loading...
Loading...
Abstract

This study was designed to compare between two methods collecting oocytes (slicing - ORCS) and its effect on maturation of oocytes in vitro. oocytes of cows were harvested using OCRC and slicing methods from gental organs in slaughter house. used media culture SOF for maturation oocytes (at 38.5 ͦC, 5% CO2 and 90% relative humidity for 24 hrs..( The results showed significant difference (P<0.05) in maturation rate between oocytes collected by slicing effect on maturation oocytes in vitro cows 57.76 % as compared with ORCS method 43.54 %. In conclusion, there is a difference for the maturation oocytes in vitro using bovine two methods slicing compared with ORCS, but these methods are encouraged to get a large number of oocytes, which encourages Bmdaolentha for vitro purposes (cloning, sexing manipulation of embryos)صممت هذه الدراسة للمقارنة بين طريقتي جمع البويضات (التشطيب - ORCS) من مبايض الأبقار في المجازر وتأثيرهما في معدل إنضاج البويضات, جمعت مبايض الأبقار من المجزرة, واستخرجت منها البويضات بطريقة التشطيب وORCS. واستخدم الوسط الزرعي SOF لإنضاج بويضات الأبقار (في حاضنة يتوافر فيها ثنائي أوكسيد الكاربون بنسبة 5% والرطوبة النسبية 90% ودرجة حرارة 38.5 مْ لمدة 24 ساعة). أظهرت نتائج الدراسة وجود فرق معنوي بين طريقة التشطيب لجمع البويضات مقارنة بطريقة ORCS في تأثيرها على إنضاج بويضات الأبقار في المختبر %57.76 مقارنة %43.54. نستنتج أنه يوجد فرق بالنسبة إلى معدلات إنضاج بويضات الأبقار مختبرياً باستخدام طريقتي الجمع التشطيب مقارنة مع ORCS، ولكن هذه الطرائق تشجع في الحصول على عدد كبير من البويضات، مما يشجع بمداولتها لأغراض مختبرية (الاستنساخ وتجنيس الأجنة)


Article
Histological Study of Specific IgG intake in the treatment of broiler chicks Ross 308 experimentally infected with Eimeria maxima
دراسة نسجية لاستخدام الكلوبيولين المناعي النوعي IgG في علاج فروج اللحم نوع Ross 308 المخّمج تجريبياً بطفيلي Eimeria maxima

Loading...
Loading...
Abstract

Eimeria maxima was Isolated locally by taking samples from Ileum and Jejunum area of 1050 of slaughted chickens in Ramadi city. After purification and sporulation in vivo, diagnosis was carried out depending on the shape and size of the parasite and the infected site. Diagnosis was also confirmed in Disease Diagnosis Laboratory in veterinary college/ Uni. Baghdad. Challenge strain was obtained by strengthening and increasing the isolate (five times) in Ross 308 type. Parasite was breaking by ultrasound Sonicater then Sporocyst and Sporozoite were extract, Challenge strain was injected in Albino Rabbet in different areas of the body after mixing with Freund solution's incomplete oil adjuvant. IgG was extracted from rabbet serum daily and was dialyzed. The extracted protein was then migrate by Electrophoresis with standard proteins. IgG was separated using Column Chromatography packaged with Sephacryl gel S300 HR height 95 cm and a diameter of 1.6 cm. Molecular weight was estimate by separating Blue Dextran 2000 dye. Seven proteins of different molecular weights were used to work the standard curve. IgG sample was Spectra Scanned to determine the appropriate wavelength for detection the highest peak measured. The highest peak wavelength was obtained at 280 nm (0.749). Extracted IgG concentration was measured by using the Spectrophotometer a wavelength of 280 nm. A concentration of 5 mg/ ml of IgG was ran using Electrophoresis along with standard IgG to detect Gamma globulin. ELISA was conducted for IgG to determine its concentration. IgG samples were stored at -4 °C. Results showed histological changes among samples compared to normal tissues. In addition, the best treatment found were using injections of Amprolium, then by inoculating Amprolium by mouth with anti acid compared to negative and positive controlsعُزل الطفيليEimeria maxima محلياً من خلال اخذ منطقة الصائم واللفائفي من 1030عينة من مجازر ذبح الدجاج في مدينة الرمادي، وبعد تنقيتها وتبويغها خارج الجسم الحي شخصت من خلال شكل وحجم الطفيلي ومنطقة الإصابة، كما تم تأكيد تشخيص العينة في مختبر التشخيصات المرضية في كلية الطب البيطري/ جامعة بغداد، حُصل على عتره التحدي من خلال تقوية العزلة وتكثيرها في دجاج فروج لحم نوع Ross 308 خمس مرات، تم تكسير الطفيلي بواسطة جهاز الموجات فوق الصوتية Sonicater واستخراج Sporocyst وSporozoite، حقنت العترة الضاريةChallenge Strain بعد ذلك في الأرانب Albino في مناطق مختلفة من الجسم بعد مزجها مع محلولFreund's incomplete oil adjuvant ، أُستخلص الكلوبيولين المناعي IgG من مصل دم الأرانب بشكل يومي وتمت ديلزته وترحيل البروتين المستخلص الخام بواسطة تقنية الترحيل الكهربائي العمودي Electrophoresis مع بعض البروتينات القياسية، تم فصل IgG باستخدام تقنية كروماتوكرافيا العمودColumn Chromatography المعبأ بهلام Sephacryl S300 HR بارتفاع 95 سم وقطر 1.6 سم وتقدير وزنه الجزيئي من خلال فصل صبغة Blue Dextran 2000 وسبعة بروتينات قياسية مختلفة الأوزان الجزيئية لعمل المنحنى القياسي، بعد ذلك اجري للعينة (IgG) مسح ضوئيScanning Spectra لتحديد الطول ألموجي المناسب من خلال قياس أعلى قمة، إذ تم الحصول على أعلى قمة في الطول ألموجي 280 نانوميتر وبلغت 0.749، كما تم قياس تركيز IgG المستخرج بعد الفصل بالعمود بوساطة Spectrophotometer وعلى طول موجي 280 نانوميتر، إذ بلغ مستواه 5 ملغم/ مل، تم ترحيل IgG بواسطة Electrophoresis مع IgG القياسي للكشف عن حزمة الكاما كلوبيولين، اجري كشف الاليزا للـ IgG لمعرفة تركيزه، تم حفظ عينة IgG بواسطة التجميد بدرجة -4م0، أظهرت النتائج وجود تغييرات نسيجية من خلال المقاطع الحاصلة في الخمج التجريبي بين المعاملات، وان أفضل وسيلة للعلاج كانت عن طريق إعطاء العلاج بالامبروليوم يليه طريقة الإعطاء بالفم مع مضاد الحموضة مقارنة السيطرة السالبة والموجبة ومع بقية المعاملات


Article
Detection of Haemoproteus columbae in Feral Pigeons in Sulaimani Province, Iraqi Kurdistan Region
التحري عن الطفيلي Haemoproteus columbae في الحمام الوحشي في محافظة السليمانية، إقليم كردستان- العراق

Loading...
Loading...
Abstract

تم جمع إجمالي145 حمام وحشي أصحاء ظاهريا خلال الفترة الممتدة ما بين 7 آيار إلى 30 تشرين الأول عام 2016 من الأقضية والنواحي في محافظة السليمانية من أجل التقصي عن معدل انتشار عدوى طفيليات الدم. وقد وجد أن 46 من أصل 145 حمام وحشي كانت مصابة بالطفيلي H.columbae بمعدل الإجمالي 31.72%. وكان معدل انتشار العدوى بطفيلي H.columbae في الإناث %34.43 أعلى من الذكور. %29.76 وقد تبين أن معدل انتشار الإصابة بطفيلي H.columbae في ذكور الحمام الوحشي الذي تم جمعها من قضاء جمجمال سجلت أعلى معدل للإصابة44.11 %، في حين لم تسجل أية إصابة %0 في ذكور الحمام في سيتك والإناث في كلار0تم جمع إجمالي145 حمام وحشي أصحاء ظاهريا خلال الفترة الممتدة ما بين 7 آيار إلى 30 تشرين الأول عام 2016 من الأقضية والنواحي في محافظة السليمانية من أجل التقصي عن معدل انتشار عدوى طفيليات الدم. وقد وجد أن 46 من أصل 145 حمام وحشي كانت مصابة بالطفيلي H.columbae بمعدل الإجمالي 31.72%. وكان معدل انتشار العدوى بطفيلي H.columbae في الإناث %34.43 أعلى من الذكور. %29.76 وقد تبين أن معدل انتشار الإصابة بطفيلي H.columbae في ذكور الحمام الوحشي الذي تم جمعها من قضاء جمجمال سجلت أعلى معدل للإصابة44.11 %، في حين لم تسجل أية إصابة %0 في ذكور الحمام في سيتك والإناث في كلار0


Article
Levels of five elements in the serum of cats in Baghdad city
مستويات خمسة عناصر في مصل دم القطط في مدينة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this survey was to measure the levels of copper, Iron, Magnesium, Zinc and Phosphorous in cats in Baghdad city. Samples were collected from fifty seven cats of different living conditions and different sexes. The overall results (mean ± standard error) were 19.553 μmol/L ± 1.486 for Copper, 20.612 μmol/L ± 1.934 for Iron, 1.374 mmol/L ± 0.067 for Magnesium, 11.946 μmol/L ± 1.351 for Zinc and 4.527 μmol/L ± 0.458 for Phosphorus. All values were within the international ranges except for Phosphorus was higherإن الهدف من هذا المسح قياس مستويات النحاس, الحديد, المغنيسيوم, الزنك والفسفور في مصل دم القطط في مدينة بغداد. جمعت العينات من سبعة وخمسين قطة سائبة ومنزلية ومن كلا الجنسين. أظهرت النتائج لكل القطط (المعدل ± الخطأ القياسي) للنحاس 19.553 مايكرو مول/ لتر± 1.486, وللحديد 20.612 مايكرو مول/لتر ± 1.934, بينما كانت 1.374 ملي مول/ لتر± 0.067 للمغنيسيوم, 11.946 مايكرو مول/ لتر± 1.351 للزنك, وكانت 4.527 مايكرو مول/ لتر± 0.458للفسفور. كل معدلات العناصر كانت ضمن المديات العالمية ماعدا عنصر الفسفور كان أعلى


Article
Antibacterial Activity of black grape Leaf (Vitis vinifera L.) Extracts Against Staphylococcus aureus In-Vitro
دراسة فعالية أوراق العنب الأسود ضد جراثيم المكورات العنقودية الذهبية في الزجاج

Loading...
Loading...
Abstract

أجريت هذه الدراسة لمعرفة فعالية المستخلص الكحولي لأوراق العنب الأسود في تثبيط نمو جرثومة المكورات العنقودية الذهبية المعزولة من الإصابات الجلدية في الزجاج حيث تم استخلاص أوراق العنب الأسود باستخدام الكحول الاثيلي 95%, حيث بلغت نسبة الاستخلاص 50% من وزن المسحوق الجاف وقد حضرت تراكيز متدرجة من المستخلص الكحولي (10-100 ملغم/ مل) واختيرت فعاليتها بطريقة الانتشار بالحفر باستخدام طبق الأكار المزروع بجرثومة المكورات العنقودية الذهبية مقارنة بالأثلين كلايكول, حيث أظهرت النتائج أن أقطار تثبيط نمو الجرثومة يزداد بازدياد تراكيز المستخلص الكحولي وكانت التراكيز 10-20 ملغم/ مل منخفضة الفعالية والتراكيز 40-60 ملغم/ مل متوسطة الفعالية بينما تراكيز 80-100 ملغم/ مل كانت ذات فعالية عالية ومؤثرة ضد نمو بكتريا المكورات العنقودية الذهبيةأجريت هذه الدراسة لمعرفة فعالية المستخلص الكحولي لأوراق العنب الأسود في تثبيط نمو جرثومة المكورات العنقودية الذهبية المعزولة من الإصابات الجلدية في الزجاج حيث تم استخلاص أوراق العنب الأسود باستخدام الكحول الاثيلي 95%, حيث بلغت نسبة الاستخلاص 50% من وزن المسحوق الجاف وقد حضرت تراكيز متدرجة من المستخلص الكحولي (10-100 ملغم/ مل) واختيرت فعاليتها بطريقة الانتشار بالحفر باستخدام طبق الأكار المزروع بجرثومة المكورات العنقودية الذهبية مقارنة بالأثلين كلايكول, حيث أظهرت النتائج أن أقطار تثبيط نمو الجرثومة يزداد بازدياد تراكيز المستخلص الكحولي وكانت التراكيز 10-20 ملغم/ مل منخفضة الفعالية والتراكيز 40-60 ملغم/ مل متوسطة الفعالية بينما تراكيز 80-100 ملغم/ مل كانت ذات فعالية عالية ومؤثرة ضد نمو بكتريا المكورات العنقودية الذهبية


Article
Effect of dietary HMB-Ca on productive performance and some carcass characteristics of broiler chickens
تأثير إضافةHMB-Ca إلى علائق فروج اللحم في الأداء الإنتاجي وبعض مواصفات الذبيحة

Loading...
Loading...
Abstract

This experiment was conducted to investigate the effect of adding three levels of (HMB-Ca) Beta-hydroxy-Beta-methylbutyrate Calcium to broiler diet on their productive performance and some carcass traits. A total of 216, day old Ross-308, unsexed broiler chicks were randomly distributed into 4 treatments with 3 replicates for each (18 chick/ replicate). Birds were dietary treated with HMB-Ca from day old until the end of experiment (35 day) as follows: T1control group without any addition, T2: basal diet with 0.1% HMB-Ca, T3: basal diet with 0.15% HMB-Ca and T4: basal diet with 0.2% HMB-Ca. Results showed that T4 significantly (P<0.01) improved feed conversion ratio, increased (p<0.05) the productive index at 5 weeks old and reduced (P<0.05) the weekly feed consumption as compared to control group. Furthermore, T4 didn’t record any mortality percentage during the experimental period. Concerning carcass characteristics, results showed that dressing percentage% and relative weights% of giblets (heart, liver and gizzard) didn’t affected significantly due to experimental treatments whereas the relative weight of abdominal fat was decreased significantly (P<0.05) in T4 as compared to control. From recent study we can concluded that broiler chickens dietary fed with 0.2% HMB-Ca reveled to a very important economic results with good quality concerning the improving of feed conversion ratio, increasing in the productive index, and reducing the abdominal fat أجريت هذه التجربة بهدف معرفة تأثير إضافة ثلاث مستويات مختلفة من مركب HMB-Ca(Beta-hydroxy-beta methylebutyrate calcium) الى علائق فروج اللحم في ادائها الانتاجي وبعض صفات الذبيحة. استخدم 216 فرخ فروج لحم Ross308 غير مجنسة، بعمر يوم واحد وزعت عشوائيا إلى اربع معاملات بثلاث مكررات لكل معاملة (18 فرخ/ مكرر) وعوملت منذ اليوم الأول بإضافة HMB-Ca إلى علائقها الأساسية وكما يلي: T1 معاملة سيطرة بدون إضافة، T2 إضافة 0.1%HMB-Ca، T3 إضافة 0.15% HMB-Ca وT4 إضافة 0.2% HMB-Ca. استمرت التجربة خمسة أسابيع تم فيها اخذ بيانات الصفات الإنتاجية أسبوعيا وعند النهاية أخذت بعض قياسات الذبيحة. بينت نتائج التجربة حصول تحسن عالي المعنوية P<0.01)) في معامل التحويل الغذائي وزيادة معنوية P<0.05)) في قيمة الدليل الإنتاجي للمعاملة T4عند الأسبوع الخامس من العمر وكذلك قللت هذه المعاملة من كمية العلف المستهلك الأسبوعي P<0.05)) بالمقارنة مع معاملة السيطرة فضلا عن أنها لم تسجل أي نسبة هلاكات طيلة مدة التجربة. فيما يخص مواصفات الذبيحة فقد بينت النتائج ان نسبة التصافي% ووزن الذبيحة المنظفة والأوزان النسبية لأعضاء الجسم القابلة للأكل% (القلب، القانصة، الكبد) لم تتأثر معنويا كنتيجة لمعاملات الإضافة في حين ان T4 قد أدت إلى خفض معنوي(P<0.05) في الوزن النسبي لدهن البطن% بالمقارنة مع معاملة السيطرة. نستنتج من هذه التجربة بأن إضافة المركب HMB-Ca إلى علائق فروج اللحم بنسبة 0.2% قد أدت إلى الحصول على نتائج اقتصادية ونوعية مهمة فيما يخص تحسين معامل التحويل الغذائي وزيادة في قيمة الدليل الإنتاجي مع تقليل دهن البطن


Article
Comparable LD50 of Ricinus communis extract by different routes of administration in rabbits
مقارنة الجرعة القاتلة 50 لمستخلص نبات الخروع بطرق مختلفة من التعرض في الأرانب

Loading...
Loading...
Abstract

In this study dried clean seeds of castor oil were used to obtain deafening cake which dried, obtain whitish-beige, fine powder (extract- I), this extract was submitted to addition process by mixing with water, mixed thoroughly by electric blender till homogenization then filtered and obtain more clean powder (extract II). The powder of extract I and extract II was dissolved in water and used in the experiment. The results of this study showed that; LD50 of oral administration of extract I was 352.58 mg. while LD50 of intraperitoneal, or intramuscular injections of extract I was 6.11 mg. Meanwhile LD50 of intraperitoneal, or intramuscular injections of extract II was 3.11 mg. Occurrence of death was within 10-24 hr post exposure in case of I.P. and I.M. injection, while in oral exposure two animals were died within 24 - 72hr. The remaining were died within 24 hr. The main signs monitored on exposed animal that died were depression, loss of appetite, comatose for 30-60 minutes, then die. Post mortem findings nearly all internal organs, liver, heart, lungs, kidney, brain, and digestive system showed signs of poisoning mainly congestion. In conclusion, there was no difference between I.P and I.M. administration of both extract I and II. The LD50 of extract II was half of that of extract I. which means that extract II was more purifiedاستخدمت في هذه الدراسة بذور نبات الخروع النظيفة الجافة، للحصول بعد الصم على كيكة، والتي جففت للحصول على مسحوق ناعم ابيض ببياض الصوف. واعتبر هذا المستخلص 1، اخضع المستخلص 1 إلى عملية إضافية بمزجه مع الماء ووضع في الخلاط الكهربائي لحين الحصول على خليط متجانس، والذي رشح بورق الترشيح ثم جفف للحصول على مسحوق المستخلص الثاني 11. أذيب كل من المستخلص 1 و11 في الماء واستخدمت في التجربة لتقدير الجرعة القاتلة 50 للخروع. تم تعريض الحيوانات للمستخلص 1 عن طريق الفم، والحقن داخل الخلب، وداخل العضل، بينما تم التعرض للمستخلص11 عن طريق الحقن داخل الخلب والعضل. أظهرت نتائج الدراسة أن الجرعة القاتلة 50 للخروع في الأرانب للمستخلص 1 عن طريق الفم كانت 352.58 ملغم. ينما عن طريق الحقن داخل الخلب، وداخل العضل فكانت 6.11 ملغم. في حين كانت الجرعة المهلكة للمستخلص 11 عن طريق الحقن داخل الخلب، وداخل العضل فكانت 3.11 ملغم. حدث الهلاك خلال 10- 24 ساعة من التعرض للحقن داخل الخلب، أو داخل العضل. بينما في التعرض عن طريق الفم هلكت الحيوانات خلال 24 ساعة، باستثناء حيوانان هلكت بين 24- 72 ساعة. شملت العلامات السريرية الرئيسية التي لوحظت على الحيوانات قبل الهلاك على الانخساف، فقدان الشهية، لوحظ الإغماء لمدة 30-60 دقيقة، ثم الهلاك. وفي التشريح تم ملاحظة إن جميع الأعضاء (الكبد، الكلى، القلب، الدماغ، الرئتين، والجهاز الهضمي) أظهرت علامات التسمم وبالأساس الاحتقان. ويمكن الاستنتاج بان ليس هناك فرق بين الحقن داخل الخلب أو داخل العضل لكلا المستخلصين، وان الجرعة في المستخلص 11 والذي يعتبر أكثر نقاوة وتركيزا من المستخلص 1 كانت نصف الجرعة للمستخلص 1


Article
Pathological and Immunological changes induced in male rats treated with therapeutic doses of sustanon
التغيرات المرضية والمناعية المستحدثة في ذكور الجرذان المعاملة بالجرعة العلاجية للسستانون

Loading...
Loading...
Abstract

This study was designed by using twenty male rates (Rattus Rattus) and divided equally into two groups each one (10 animels). First group treated with mixing of Sustanon and sesam oil (5 mg/kg.b.wt) by injection i/m for 60 days, Second group treated with 1ml of sesam oil only i/m. Both groups vaccinated with BCG vaccine. At 30th, 60th day animals respectively were sacrificed and lungs, liver, spleen, kidney and testes were taken for histopathology. mild lesions were seen in these organs during these periods in the sustanon treated group only. Good Immune response (humoral and cell mediated immunity) were found in both groups of rats at the end of first month and second months. Conclusion, mild pathological lesions together with good immune response in the sustanon treated group and in control- BCG groupفي دراسة صممت على 20 جرذاً من الذكور, قسمت إلى مجموعتين الأولى 10 جرذاً حقنت بالعضلة بمزيج الأندروجين النباتي (السستانون) مع زيت السمسم كمذيب بجرعة والمجموعة الثانية 10 جرذاً حقنت بالعضلة بزيت السمسم 1 مل (5mg/kg.b.wt). بجرعة 0.1 مل داخل الجلد BCG منعت المجموعتين باللقاح. بعد (30 و60) يوماً من الحقن قتلت الحيوانات واخذت الاعضاء الكبد, الرئتين, الطحال, الكليتين, والخصيتين. لغرض الدراسة المرضية حيث لحضت افات طفيفه في كل الاعضاء في المجموعة المحقونة بالسستانون في تلك الفترات واستجابة مناعية خلوية وخلطية كذلك. نستنتج من الدراسة وجود تغيرات مرضيه طفيفة في أعضاء الفئران المحقونة بالساستانون مع استجابة مناعية خلوية وخلطية


Article
Enriched eggs and nauplii Artemia parthenogenetic with effect of emulsion omega-3 in feeding common carp Cyprinus carpio L. fry
تأثير أغناء بيوض ويرقات روبيان الممالح Artemia parthenogenetica بمستحلب أوميكا -3 في تغذية يرقات اسماك الكارب الشائعCyprinus carpio L.

Loading...
Loading...
Abstract

The present study include feeding common carp Cyprinus carpio fry by using cysts and Artemia franciscana and Artemia parthenogenetica. The Iraqian Artemia had been growned in side the unit of produetion of natural food/ fish laboratory for gradute studies/ College of Agriculture/ University of Baghdad using aquarium of different volumes, and use cow manure at concentration of 4g/ liter of salty water (85 ppt, sawah lake water). The Artemia fed artifical deit (15.10% protein) also cysts of poor hatching and cheap cost Artemia franciscana were used after decapsulated by using 75 ml solution (AL wazer) and 3 ml of NaOH with continuous ventilation for 1h. Enriched emulsion of Ѡ-3 were produced in laboratory which consist of (200 ml distil water + 75 gm animal gelatin +1 gm egg yolk +2.5 gm vitamins and minerals +0.2gm β-carotene + 40mL cod liver oli). And 0.5mL/litter of salty water from enriched emulsion Ѡ-3 were add to grow nauplii in laboratory after decapsulated cysts by treating with salt solution (35 pp, 10C°, pH8, continuous airation for 4h). Experiment was conducted to feed common carp (0.12-0.18 gm) for 60 days and divided to five different treatments which was fed as follow: Artemia nauplii (T1). Artemia nauplii enriched emulsion Ѡ-3 (T2). Artemia decapsulated cysts (T3). Artemia decapsulated cysts enriched emulsion Ѡ-3 (T4). The statistical analysis of result that T2 followed by T4 had the highest (Growth rate, Waight gain) and T3, T1 had the lowest result for the Growth rate, Weight gain, this study recommend using emulsion Ѡ-3 enriched solution to fed common carp fryتضمنت الدارسة الحالية تغذية يرقات اسماك الكارب الشائع Cyprinus carpio باستخدام بيوض ويرقات روبيان الممالحArtemia parthenogenetica , إذ تمت تنمية الارتيميا العراقية داخل وحدة إنتاج الغذاء الطبيعي في مختبر الأسماك للدراسات العليا في كلية الزراعة/ جامعة بغداد باستخدام أحواض زجاجية مختلفة الأحجام, أستخدم سماد الأبقار 4 غم سماد أبقار/ لتر ماء مالح (85 جزء بالألف ملح بحيرة ساوة), غذيت الارتيميا غذاء صناعي %15.10) بروتين). استخدمت بيوض روبيان الممالح Artemia franciscana رديئة الفقس رخيصة الثمن بعد إزالة قشرتها بوساطة 75مل محلول القاصر التجاري (الوزير) و3 مل من هيدروكسيد الصوديوم NaOH مع التهوية المستمرة لمدة ساعة كاملة, صنع محلول الإغناء مختبرياً المتكون من (200 مل ماء مقطر +75 غم جيلاتين حيواني + 1 غم صفار بيض +2.5 غم فيتامينات ومعادن + 0.25 غم بيتا كاروتين +40 مل زيت كبد الحوت). أضيف 0.5 مل/ لتر ماء مالح من مستحلب الإغناء إلى اليرقات المنتجة مختبرياً والبيوض المزالة القشرة (35 جزء بالألف ملح, 10م°, pH 8, وتهوية مستمرة لمدة 4 ساعات). أجريت تجربة تغذية يرقات أسماك الكارب الشائع (0.18-0.12 غم/ يرقة) لمدة 60 يوما باستخدام اربع معاملات مختلفة, الأولى غذيت بيرقات ارتيميا غير مغناة, الثانية غذيت بيرقات ارتيميا مغناة بمستحلب أوميكا-3, الثالثة غذيت بيوض ارتيميا مزالة القشرة غير مغناة, الرابعة غذيت بيوض ارتيميا مزالة القشرة مغناة بمستحلب أوميكا-3. أظهرت نتائج التحليل الإحصائي أفضلية المعاملة الثانية وتليها المعاملة الرابعة ثم المعاملات الثالثة والأولى، سجلت انخفاض نتائجها في معايير معدلات النمو والزيادة الوزنية الكلية الرطبة. أظهرت نتائج تحليل مكونات الجسم ليرقات اسماك الكارب الشائع للمعاملتين الثانية والرابعة ارتفاع مستوى الأحماض الدهنية غير المشبعة. نستنتج من الدراسة الحالية أهمية استخدام مستحلب الإغناء اوميكا- 3في أغناء يرقات وبيوض ارتيميا في تغذية يرقات اسماك الكارب الشائع


Article
Toxopathological changes induced by high doses of sustanon in male rats treated with Alpha lipoic acid
دراسة سمية مرضية للتغيرات المستحدثة بجرع عالية من السستانون في ذكور الجرذان المعاملة بحمض ليبويك ألفا

Loading...
Loading...
Abstract

This study was designed to evaluate the toxopathological effect of high doses of anabolic androgenic steroid (sustanon) in male rats and under the effect of alpha lipoic acid (ALA). Three groups of male rats (20 rat each group) were treated with I.M injection of sesam oil (control group) and 20 mg/kg.b.wt. Sustanon-sesam oil I.M (2nd group) and 3rd group, I.M treated with sustanon-sesam oil as a 2nd group and orally giving ALA 10mg/100gm b.wt. weekly for 60 days. The results showed extensive to maderate histopathological lesions including degenerative changes and inflammatory cellular reaction in the 2nd group and in the 3rd group respectively after 30th and 60th days. In conclusion the extensive to moderate histopathological degenerative and inflammatory cellular response in male rats treated with high doses of sustanon-sesam oil and sustanon- sesam oil alpha lipoic acidصممت هذه الدراسة لتقييم التغييرات السمية المرضية الناتجة من الجرع العالية للسترؤيد الاندروجيني (السستانون) في ذكور الجرذان والتي تحت تأثير حامض ليبويك ألفا. ثلاث مجاميع من ذكور الجرذان (كل مجموعة تتكون من 20 جرذ ذكر) المجموعة الأولى (مجموعة السيطرة) حقنت عضليا بزيت السمسم, المجموعة الثانية حقنت عضليا بـ(20 ملغ لكل كغم من وزن الجسم) من السستانون المخلوط مع زيت السمسم أما المجموعة الثالثة حقنت عضليا كما في المجموعة الثانية إضافة إلى إعطائها حامض ليبويك ألفا فمويا وبتركيز (10 ملغ لكل كفم من وزن الجسم) أسبوعيا ولمدة 60 يوم. أظهرت النتائج تغيرات نسجية مرضية تراوحت بين الشديدة والمتوسطة امتازت بتنكسات في المجموعة الثانية وارتشاحات للخلايا الالتهابية في المجموعة الثالثة في اليوم 30 و60. لقد استنتج من هذه التجربة ان التغيرات النسجية المرضية كانت شديدة ومتوسطة في ذكور الجرذان في المجموعتان الثانية والثالثة


Article
Study of the early biochemical changes in chicken meat and effect of frozen storage on quality characteristics
دراسة التغيرات البايوكيمياوية الأولية للحم الدجاج المحلي وتأثير الخزن بالتجميد على صفاته النوعية

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted in the summer to study biochemical meat two pieces of the chest and thigh local chicken changes the age of 15 a week, which included the chemical composition and some physical and chemical characteristics and the effects of oxidative stress during stiffness chucking stage and after inventory degree -18 Cº temperature for a period of 3, 6, 9, 12 weeks. The results showed significant increase (p>0.05) in the value of the total nitrogen volatilized peroxide value of breast meat and thigh and the value of free fatty meat acids thigh of chicken increase the duration of storage, freeze, while decreased significantly (p>0.05) the percentage of loss when cooking for breast meat during chucking stiffness and inventory stage freeze for different periods, as decreased significantly (p>0.05) pH value (PH( while increased significantly (p>0.05) R value of chicken meat directly after slaughterأجريت هذه الدراسة في فصل الصيف لدراسة التغيرات البايوكيمياوية للحم قطعتي الصدر والفخذ للدجاج المحلي بعمر 15 أسبوع والتي شملت التركيب الكيميائي وبعض الصفات الفيزيائية والكيميائية ومؤثرات الأكسدة أثناء مرحلة التيبس الرمي وبعدها والمخزون بدرجة حرارة -18مْ ولمدة 3، 6، 9، 12 أسبوع. وقد بينت النتائج حدوث زيادة معنوية (0.05>p) في قيمة النتروجين الكلي المتطاير ورقم البيروكسيد للحم الصدر والفخذ وقيمة الأحماض الدهنية الحرة للحم فخذ الدجاج بزيادة مدة الخزن بالتجميد، في حين انخفضت معنوياً (0.05>p) نسبة الفقدان عند الطبخ للحم الصدر أثناء مرحلة التيبس الرمي والمخزون بالتجميد لمدد مختلفة، كما وانخفضت معنوياً (0.05>p) قيمة الأس الهيدروجيني ( (PHفي حين ارتفعت معنوياً (0.05>P) قيمة R للحم الدجاج بعد الذبح مباشر


Article
Comparison some native fowls (Chicken, Mallard Ducks Quail and Turkey) in components and chemical composition of the eggs in Iraq
مقارنة بعض الدواجن المحلية (الدجاج وبط الملارد والسمان والديك الرومي) في المكونات الداخلية والتركيب الكيميائي للبيض في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

A total of 400 eggs of some native fowls, 100 eggs of native chickens (Gallus gallus domesticus) 100 eggs of mallard duck (Anas platyrhynchos), 100 eggs of quail (Coturnix coturnix japonica) and 100 eggs of turkey (Meleagris gallopavo) were freshly laid collected from different traditional poultry farms in Baghdad city, Iraq during the period from January 9th 2015 to December 11th of 2016, to determined egg components percentages and chemical composition which included protein, lipids and ash percentages, also lipid profile were determined. Results showed that significant differences (P<0.05) were appeared in egg components percentages and some chemical composition values due to fowl species and yolk had high percentages of protein, lipid, cholesterol and low density lipoproteins in mallard duck and turkey eggs compared with chicken and quail eggsتم جمع 400 بيضة من بعض الدواجن المحلية والتي شملت 100 بيضة من الدجاج المحليGallus gallus domesticus و100 بيضة من بيض بط الملارد Anas platyrhynchos و100 بيضة من السمان Coturnix coturnix japonica و100 بيضة من الديك الرومي Meleagris gallopavo وتم الجمع للبيض وهو طازج من عدة حقول صغيرة لتربية هذه الدواجن في بغداد خلال المدة من 9 كانون الثاني 2015 ولغاية 11 كانون الأول 2016 لتقدير نسب المكونات الداخلية والتركيب الكيميائي الذي شمل نسب البروتين والدهون والرماد بالإضافة إلى المكونات الدهنية. اظهرت النتائج وجود فروق معنوية (P<0.05) في نسب مكونات البيضة باختلاف انواع الدواجن وان صفار بيض بط الملارد والديك الرومي متفوق في محتواه من البروتين والدهون والكولسترول والبروتينات الدهنية واطئة الكثافة مقارنة ببيض الدجاج السمان


Article
Relationship between ghrelin hormone and some thyroid hormones during seasons in Turkish Awassi Rams in Iraq
العلاقة ما بين هرمون الكرلين ومستويات بعض هرمونات الدرقية خلال فصول السنة لدى الكباش العواسية التركية في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

The present study was designed to investigate the role of seasonality changes on some physiological aspect of Ghrelin and some parameters related to thyroid function in adult rams. Ten adult Turkish Awassi rams (1.2-1.3 years in age) and bodies weights ranged (45-58kg) were used in this study, which lasted from the beginning of January 2016 to the end of October 2016. Body weights of each individual ram were taken. Fasting blood samples were collected every ten days along the experiment (considered as fasting state), and then blood samples was collected one hour after feeding for the same ten adult rams (considered feeding state). The blood was collected from the jugular vein, and divided into two parts, which was centrifuged at (3000 rpm for 20 minutes) to separate the serum which was required for estimation (Ghrelin, TSH, T3 and T4). The environmental temperature was measured by using special thermometer every day along experimental period. The results of this study revealed a significant increase (p≤0.01) in ghrelin hormone concentrations in Turkish awassi rams serum at fasting state as compared to feeding during spring months. Serum TSH, T3 and T4 levels showed a significant increase at the feeding state as compared to fasting and represent the lowest level during winter months of the year. In conclusion, there is a negative relationship between the ghrelin hormone and thyroid hormones under the effect of seasonality in the Turkish awassi rams. In conclusion, the results of this study was the first in Iraq, give an important document that ghrelin hormone correlates negatively with thyroid hormones during different seasonsاستهدفت هذه الدراسة معرفة دور التغيرات الموسمية على بعض الجوانب الفسلجية لهرمون الكريلين المتعلقة بوظائف الدرقية في الأغنام العواسي التركية. ثم استخدم عشرة كباش بالغة بعمر (1.2-1.3 سنة) وبوزن يتراوح ما بين (45-58 كغم) بدات التجربة من بداية شهر كانون الثاني 2016 واستمرت لغاية نهاية شهر تشرين الأول 2016. تم تصويم الحيوانات عن الأكل فقط لمدة 24 ساعة (اعتبرت مرحلة الصوم) وذلك لتهيئها لعملية سحب الدم التي أجريت كل عشرة أيام وعلى طول فترة التجربة وبعد ذلك تم تقديم العلف للكباش المصومة (اعتبرت مرحله التغذية) وأجريت إعادة سحب الدم بعد ساعة من تعليف الكباش وتم سحب الدم (10 مل) عن طريق الوريد الوداجي استخدم عزل المصل لإجراء الفحوصات الهرمونية والتي تشمل (قياس مستويات كل من الكرلين و,TSH T3 T4). تم قياس أوزان الكباش العواسي كل عشرة أيام وعلى طول فترة التجربة ولكل كبش على حدا. أظهرت النتائج تفوقا معنويا في كل من مستوى هرمون الكرلين في مصل الدم للكباش العواسية خلال فترة الصيام مقارنة بفترة الغذاء. كذلك أوضحت النتائج تفوق معنويا في تراكيز كل من TSH, T3, T4 في المصل خلال فترة الغذاء مقارنة بالصيام حيث سجلت اوطىء المعدلات خلال اشهر فصل الشتاء. ان مقياس الترابط ما بين المعايير المدروسة في هذه الدراسة قد أوضحت وجود ترابط معنوي سلبي ما بين هرمون الكرلين وتركيز هرمونات الدرقية. مما يؤدي إلى استنتاج علاقة عكسية ما بين الكرلين وهرمونات الدرقية في الكباش العواسية التركية خلال مواسم السنة


Article
The use of transactions biological and chemical to improve the nutritional value of wheat straw wheat and its effect on blood traits and dimensions the body in lambs Awassi
استخدام معاملات بيولوجية وكيميائية لتحسين القيمة الغذائية لتبن الحنطة وتأثيرها على صفات الدم وابعاد الجسم في الحملان العواسية

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted in the Department of Animal Production- Animal field College of Agriculture/ University of Diyala for the period from 10/01/2014 until 01/01/2015 used in this study, 20 lamb a local Awassi To find out the effect of straw wheat treatment urea and sodium hydroxide and mushroom Tricoderma harzianum in the blood traits and dimensions the body. Through statistical analysis shows no significant effect of treatment in the blood traits although existence of difference account between treatments trait for packed blood cells where superiority of straw wheat treatment sodium hydroxide arithmetically the other treatments (29.20, 28.40, 27.20 and 26.40%). and also it found to superiority the a significant straw wheat wheat fungus Tricoderma harzianum treatment to measure Triglicuridos the other treatments (69.31, 65.50, 62.83 and 62.04) mg/ dl. While significant effect between the treatments to measure height of the body found at breech where superiority of straw wheat laboratories sodium hydroxide and straw wheat treatment urea to control treatment (59.0, 58.40, 57.80 and 53.80) cmأجريت هذه الدراسة في الحقل الحيواني التابع لقسم الانتاج الحيواني– كلية الزراعة/ جامعة ديالى للفترة من 1/10/2014 ولغاية 1/1/2015 أستخدم في هذه الدراسة 20 حمل عواسي محلي لمعرفة تأثير تبن الحنطة المعامل باليوريا وهيدروكسيد الصوديوم وفطر Tricoderma harzianum في صفات الدم وأبعاد الجسم. من خلال التحليل الاحصائي تبين عدم وجود تأثير معنوي للمعاملة في صفات الدم على الرغم من وجود فرق حسابي بين المعاملات لصفة خلايا الدم المرصوصة حيث تفوقت معاملة تبن الحنطة المعامل بهيدروكسيد الصوديوم حسابياً على باقي المعاملات (29.20، 28.40، 27.20 و26.40)% وايضا وجد تفوق معنوي لتبن الحنطة المعامل بفطر Tricoderma harzianum لقياس الكلسريدات الثلاثية على باقي المعاملات (69.31، 65.50، 62.83 و62.04) ملغم/ ديسي لتر. في حين وجد تأثير معنوي بين المعاملات لقياس ارتفاع الجسم عند المؤخرة حيث تفوقت معاملة تبن الحنطة المعامل بهيدروكسيد الصوديوم ومعاملة تبن الحنطة المعامل باليوريا على السيطرة (59.0، 58.40، 57.80 و53.80) سم


Article
Sensitivity of Aspergillus flavus to methanolic and aqueous extracts of some medicinal plants
حساسية فطر الاسبريكلاس لمستخلص الميثانول ومستخلص الماء لبعض النباتات الطبية

Loading...
Loading...
Abstract

The study was conducted to investigate the antimicrobial activity of methanolic and aqueous extracts of: Melia azedarach L. fruit; Merlia stem, Lantana camara flower, Lantan camara fruit, Cordia dichotoma fruit, Ricinus seeds, Pomegranate peel, Senna leaves, using well, and discs agar diffusion methods in addition to find Minimum Inhibitory Concentration, against Aspergillus flavus which was isolated from different feed sources. Out of the two crude extracts, the methanol extracts showed the highest activity. Pomegranate peel extracts of both methanol and aqueous extract showed the best anti aspergillus activity. Well agar diffusion method showed better results in comparison with disc diffusion method. The results justify their use in traditional herbal medicine for the management of fungal based diseasesأنجزت الدراسة لبحث الفعالية المضادة لفطر الاسبريكلاس لمستخلص الميثانولي والمستخلص المائي لبعض النباتات الطبية: ثمار السبحبح، سيقان السبحبح، أزهار النتانا، ثمار النتانا، ثمار البمبر، بذور الخروع، قشرة لب الرمان، اوراق السنا، باعتماد طريقتي الحفر والأقراص، فضلا عن ايجاد التركيز الادنى المثبط للفطر المعزول من مصادر الغذاء المختلفة. اظهرت النتائج ان مستخلصات الميثانول هي الأفضل، وان مستخلصات لب الرمان كانت الأفضل كمضادات للاسبريكلاس. طريقة الحفر اعطت نتائج افضل بالمقارنة مع طريقة الاقراص. وهذا يشير إلى إمكانية اعتمادهما كأساس لعلاج الأمراض ذات الأساس الفطري


Article
Epidemiological prevalence of cutaneous Leishmaniasis In immigration people in Al-Qadissyia province
دراسة انتشار داء اللشمانيا الجلدية بين النازحين في محافظة الديوانية وتشخيص طفيلي Leishmania.major باستخدام تقنية بلمرة الحامض النووي PCR

Loading...
Loading...
Abstract

This study were conducted an epidemiological survey of prevalence cutaneous leishmaniasis in immigration people in Al-Diwaniyah city center, included shamiaa, Dagharah, Afak Sannia, eastern Hamzah, and al boddier in the period from September 2014 until April 2015 the results showed that the high population density in the province has played a role in the high rate of infected as a result of to population movements and migration of political instability, which recently witnessed diameter and Results showed diagnosed about 62 with percentage (1.58%) from 4007 individual infection cases by leishmania cutaneous. The study included some of the districts of the province where she was the highest in the district of the eastern Hamzah, and Afak by (29, 19.4)% respectively, it was noted that the highest prevalence of cases where it a through monthly January and February 2015 (17.74, 25.81)% respectively recorded infection rate among children under the age of 15at ratio 46.5% while infected rates declined with age progress. For the diagnosis and determine the type of parasite the results showed by PCR technique that 21 out of 62 sample is Leishmania major, with percentage 33.78%تضمنت هذه الدراسة إجراء مسح وبائي لحالات الإصابة باللشمانيا الجلدية بين النازحين في كل من مركز مدينة الديوانية، والشامية, والدغارة, وعفك, والسنية, والحمزة الشرقي, والشافعية وال بدير وللمدة من أيلول 2014 ولغاية نيسان 2015. حيث سجلت هذه الدراسة تشخيص 21 عزلة من اصل 62 عينة من اللشمانيا الجلدية من طفيليmajor Leishmanial ان ارتفاع الكثافة السكانية في المحافظة قد لعب دورا هام في ارتفاع نسبة الإصابات باللشمانيا الجلدية نتيجة لحركة تنقل السكان وهجرتهم لعدم الاستقرار السياسي الذي شهده القطر مؤخرا وأظهرت النتائج تشخيص حوالي 62 إصابة باللشمانيا الجلديةcutaneous leishmaniasis وبنسبة 1.58% من مجموع النازحين 4007 فرد وشملت الدراسة بعض أقضية المحافظة حيث كانت اعلى نسبة إصابة في قضاء الحمزة الشرقي وعفك حيث بلغت (29, 19.4)% على التوالي وسجلت اعلى نسبة للإصابة مرتفع خلال شهري كانون الثاني وشباط 2015 (17.74, 25.81)% على التوالي وكانت نسبة الإصابة بين الأطفال دون سن 15 من العمر هي الأعلى حيث بلغت 46.5% في حين انخفضت نسب الإصابة مع تقدم العمر، ومن خلال استخدام تقنيةPCR باستخدام عوامل الضراوة LPG1 وUDP بينت النتائج ان 21 عينة من اصل 62 عينة هيLeishmania major وبنسبة 87 .33%


Article
Study the synergistic effect of Alcoholic extract of Capparis spinose and Iraqi Dates vinegar wolution with Antibiotics on Isolates of Pseudomonas aerugenosa
دراسة التأثير التآزري لمستخلص الكحولي لنبات Capparis spinose ومحلول خل التمر العراقي مع المضادات الحياتية على عزلات محلية من Pseudomonas aerugenosa

Loading...
Loading...
Abstract

Collected 155 clinical samples were included (burns, wounds, ear infections swabs, urine and sputum) from Kirkuk and Erbil hospital patients, the isolated bacteria were diagnosed by culture, microscopic characteristics and biochemical tests, 47 (30.32%) P.aeruginosa isolation were obtained, samples and highest proportion of isolated bacteria recorded in a burns 40%, and the second highest recorded in wounds samples 35%, While sputum sample recorded lowest result 20%, Varied isolates resistant to antibiotics if indicated antibiotic Cephalexin, Amoxicillin, Tetracycline, Erythromycin, Piperacillin, resistance to 100%, While the isolates were sensitive to antibiotics for Co-Trimoxazole, Ciprofloxacin, Ceftazidime (25.53, 23.40, 23.40)% respectively, Alcoholic extract of the Capparis spinosa and dates vinegar solution effect on the sensitivity of the isolates P.aeruginosa as shown sensitivity 100%, The results showed the synergistic effect between antibiotics and alcoholic extract for capparis spinosa and dates vinegar solution, It found a significant effect on the synergy between the alcoholic extract of capparis spinosa with Piperacillin, Ciprofloxacin, Erythromycin, Tetracycline, Gentamycin, Co-Trimoxazole, It also found a significant effect on the synergy between the dates vinegar solution with Ceftazidime, Gentamycin, Rifampicillin, Piperacillin, Tetracycline, Cephalexin towards for isolates P.aeruginosa from clinical specimensجمعت 155 عينة سريرية شملت (الحروق والجروح ومسحات الأذن الملتهبة والإدرار والقشع) من المرضى المراجعين لمستشفى كركوك ومستشفى أربيل, شخصت البكتريا المعزولة بالاعتماد على الصفات الزرعية والمجهرية والاختبارات الكيموحيوية, فتم الحصول 47 (30.32%) عزلة من بكتريا P.aeruginosa وبلغ اعلى نسبة عزل للبكتريا في عينة الحروق 40% واعلى عزل للبكتريا 35% لعينات الجروح في حين بلغت عينة القشع ادنى نسبة عزل 20%, كما تباينت مقاومة العزلات للمضادات الحياتية إذ أبدت المضادات Cephalexin, Amoxylline, Tetracycline, Erythromycin, Piperacillin, مقاومة بنسبة 100% بينما كانت العزلات حساسة تجاه المضادات Co-Trimoxazole, Ciprofloxacin, Ceftazidime إذ بلغت (25.53, 23.40، 23.40)% على التوالي. كان المستخلص الكحولي لنبات Capparis spinose ومحلول خل التمر تأثير على حساسية P.aeruginosa إذ أبدت حساسية 100%، أما نتائج التآزر بين المضادات الحياتية ومستخلص الكحولي لنبات الكبار وخل التمر, وجد تأثير معنوي في التآزر بين مستخلص الكحولي لنبات الكبار والمضاداتPiperacillin , Ciprofloxacin, Erythromycin, Tetracycline, Gentamycin, Co-Trimoxazole ووجد أيضاً تأثيراً معنوي في التآزر بين محلول الخل التمر والمضادات الحياتية Ceftazidime, Gentamycin, Rifampicillin, Piperacillin, Tetracycline, Cephalexinتجاه عزلات p.aeruginosa المعزولة من العينات السريرية


Article
Antimicrobial activity of methanol and aqueous extracts of some medicinal plants against Klebsiella pneumonia
الفعالية المضادة للجراثيم لمستخلصات الميثانول والماء لبعض النباتات الطبية ضد الكلبسيلة الرئوية

Loading...
Loading...
Abstract

The study was conducted to investigate the antimicrobial activity of methanol and aqueous extracts of Melia azedarach L. fruit; M. stem, Lantana camara flower, L. camara fruit, Cordia dichotoma fruit, Ricinus seeds, Pomegranate peel, Senna leaves, using well, and discs agar diffusion methods, in addition to find Minimum Inhibitory Concentration, and Minimum Bactericidal Concentration against Klebsiella pneumonia which was isolated from (Operation rooms in hospitals, Wounds, Cow's milk, Vegetable(Salts). Out of the two crude extracts, the methanol extract showed the highest activity. The well diffusion method was better than disc diffusion method as way to evaluate the sensitivity of microorganisms. Pomegranate peel extracts of both methanol and aqueous extract showed the highest anti- Klebsiella activity. The results justify their use in traditional herbal medicine for the management of bacterial based diseasesهدفت الدراسة بحث الفعالية المضادة للكلبسيلة لمستخلصي الميثانول والماء لثمار السبحبح، سيقان السبحبح، أزهار النتانا، ثمار النتانا، ثمار البمبر، بذور الخروع، قشرة لب الرمان، أوراق السنا باعتماد طريقتي الحفر والأقراص، فضلا عن إيجاد التركيز الأدنى المثبط، والتركيز الأدنى القاتل للكلبسيلة المعزولة من (المستشفيات، الجروح، الحليب، والخضراوات). أظهرت النتائج ان مستخلص الميثانول هو الأفضل، وان طريقة الحفر كانت هي الأفضل كطريقة لتقيم الحساسية، فضلا عن ان مستخلصات لب الرمان كانت الأفضل كمضاد للكلبسيلة. وهذا يشير إلى إمكانية اعتمادها كأساس لعلاج الأمراض ذات الأساس الجرثومي


Article
The effect of adding different levels of Vitamin C, E, Aspirin and Sodium Chlorides in diet for total digestible nutrients, and some organ relative weights and carcass traits of broiler chickens during heat stress
تأثير إضافة مستويات مختلفة من فيتاميني E وC والأسبرين وكلوريد الصوديوم في العليقة في مجموع العناصر الغذائية المهضومة وبعض الأوزان النسبية لأعضاء وصفات الذبيحة لفروج اللحم المعرض إلى الإجهاد الحراري

Loading...
Loading...
Abstract

This Study was conducted in Poultry research Station, which belongs to Department of Livestock researches in Department of Agricultural researches in Iraqi Ministry of Agriculture (Baghdad/ Abu Gharib) for the period from June 6th 2016 to Nov 17th 2016, where 336, one day old chicken were used in this study. These chickens were brought from Al-Shukur hatch located in Abu-Gharib, with the primary weight of 39g of the Ross 308 Dynasty and it was naturalized. The chicken were randomly divided in 8 groups, and each groups contained 3 sub-groups with 14 chicken in each one. Where the first Group was Control Group, and the chicken in 2nd and 3rd groups were given Vitamin E with the amount of 250 and 500 mg/ kg in their feed respectably. As for the 4th and 5th groups, there were given Vitamin C with the amount of 250-500mg/kg in their feed respectively. As for the 6th and 7th groups, there were given Aspirin with the amount of 250-500mg/kg in their feed respectably. And for the 8th group, it was given the amount of 250 g/kg of Sodium Chloride in their feed. The continuous light method was used 24 hours a day in the hall and Gas incubators were used to maintain increase the temperature and achieve thermal effort until the end of the experiment (42 days) and the temperature of 35 C was maintained during the entire study. Results have shown the effects in the digesting elements of chicken, where and actual increase was shown in the digesting of fibers in 2nd group in comparison with 1st, 4th, 6th and 8th groups. As for abstract Ether, it was relatively increased in 2nd group in comparison with 1st, 5th and 7th group. As for the feed that didn’t contain any Nitrogen we can see that 1st group relatively increased in comparison with 2nd, 3rd and 8th groups. As for the effect of the additional which were added to the feeding elements that created energy they were relatively increased in comparison with all the other additions. As for their effect in weight on females’ chickens, it was relatively increased in 4th group where the liver sized was bigger in comparison with 1st, 2nd, 6th and 7th group. As for the weight of the chipset it was relatively increased for the 2nd group in comparison with 3rd group. As for the actual weight of spleen it was relatively increased in 8th group in comparison with 3rd group. As for the weights of Fabrica it was relatively increased in in 6th group in comparison with 3rd, 7th, 8th groups.As for the percentage of reflux without the edible parts it was relatively increased in group 7 in comparison with 1st Group. As for the percentage of reflux with the edible parts it has been relatively increased in the 7th and 8th Group in comparison with 1st Group. As for the effect in weight for male chicken, it was relatively increased in 5th and 7th group in comparison with 2nd group. As for the relative weight in glandular stomach it has been relatively increased in make chicken for the 2nd group in comparison with 3rd and 6th group. As for the effects of additions to the relative weights of chicken it was relatively increased in 7th group in the weight of the heart in comparison with 2nd, 3rd and 6th group. As for the relative weight in chipset it was relatively increased in in 4th and 5th group in comparison with 3rd group. As for the relative weight of spleen it was relatively increased in 8th group in comparison with 3rd group. As for the refinement ratio with edible portions of meat boilers it has been relatively increased in 8th group in comparison with 1st groupأجريت هذه الدراسة في محطة أبحاث الدواجن التابعة إلى قسم بحوث الثروة الحيوانية في دائرة البحوث الزراعية بوزارة الزراعة (بغداد-أبي غريب) للفترة من 6/10/ 2016 ولغاية 17/11/2016 إذ استُخدم في الدراسة (336) فرخاً بعمر يوم واحد جلبت من مفقس الشكر في أبي غريب وبمعدل وزن ابتدائي 39غم من سلالة Ross 308 وتم تجنيسها ، وزعت الأفراخ عشوائياً على 8 معاملات وضمت كل معاملة ثلاثة مكررات بواقع 14 فرخاً لكل مكرر، حيث كانت المعاملة الأولى معاملة سيطرة وأعطي الدجاج في المعاملتين الثانية والثالثة فيتامين E بمستوى250 و500 ملغم/ كغم علف على التوالي وفي المعاملتين الرابعة والخامسة فيتامين C بمستوى250 و500 ملغم/ كغم علف على التوالي وفي المعاملتين السادسة والسابعة أستخدم الأسبرين بمستوى 250 و500 ملغم/ كغم علف على التوالي وفي المعاملة الثامنة أستخدم كلوريد الصوديوم بمستوى 250 ملغم/ كغم علف، حيث اتبع نظام الإضاءة المستمرة 24 ساعة/ يوم في القاعة واستعملت الحاضنات الغازية لتدفئة القاعة وإحداث الإجهاد الحراري إلى نهاية التجربة 42 يوم وكانت درجة الحرارة 35°م طوال الدراسة. وأظهرت النتائج تأثير الإضافات في معامل الهضم لفروج اللحم إذ يلاحظ حدوث تفوق معنويا (P<0.05) في معامل هضم الألياف الخام في المعاملة الثانية مقارنة مع كل من المعاملة الأولى والرابعة والسادسة والثامنة، أما في مستخلص الايثر فتفوقت معنويا(P<0.05) المعاملة الثانية مقارنة مع كل من المعاملة الأولى والخامسة والسابعة، أما في المستخلص الخالي من النتروجين فتفوقت معنويا (P<0.05) المعاملة الأولى بالمقارنة مع كل من المعاملة الثانية والثالثة والثامنة، أما تأثير الإضافات في مجموع العناصر الغذائية المنتجة للطاقة فتفوقت معنويا (P<0.01) المعاملة الثامنة مقارنة مع جميع معاملات الإضافات. أما تأثير الإضافات في الوزن النسبي لأعضاء إناث فروج اللحم فتفوق المعاملة الرابعة في الوزن النسبي للكبد مقارنة مع كل من المعاملة الأولى والثانية والسادسة والسابعة، أما في الوزن النسبي للقانصة فتفوقت معنويا (P<0.05) المعاملة الثانية بالمقارنة مع المعاملة الثالثة، أما في الوزن النسبي للطحال فتفوقت معنويا (P<0.05) المعاملة الثامنة بالمقارنة مع المعاملة الثالثة، وفي الوزن النسبي لجراب فابريشيا فتفوقت معنويا(P<0.05) المعاملة السادسة بالمقارنة مع كل من المعاملة الثالثة والسابعة والثامنة، أما في نسبة التصافي بدون الأجزاء المأكولة فتفوقت معنويا (P<0.05) المعاملة السابعة بالمقارنة مع المعاملة الأولى، في حين ان نسبة التصافي مع الأجزاء المأكولة فتفوقت معنويا (P<0.05) فيها المعاملة السابعة والثامنة مقارنة بالمعاملة الأولى. إما تأثير الإضافات على الوزن النسبي لأعضاء ذكور فروج اللحم فتفوقت معنويا (P<0.05) المعاملة الخامسة والسابعة بالمقارنة مع المعاملة الثانية في الوزن النسبي للقانصة، أما في الوزن النسبي للمعدة الغدية فتفوقت معنويا (P<0.05) ذكور فروج اللحم بالمعاملة الثانية مقارنة مع كل من المعاملة الثالثة والسادسة. إما تأثير الإضافات في الوزن النسبي لأعضاء فروج اللحم فكانت هي تفوق معنويا (P<0.05) المعاملة السابعة في الوزن النسبي للقلب مقارنة مع كل من المعاملة الثانية والثالثة والسادسة، أما في الوزن النسبي للقانصة فتفوقت معنويا (P<0.05) المعاملة الرابعة والخامسة بالمقارنة مع المعاملة الثالثة، وفي الوزن النسبي للطحال فتفوقت معنويا (P<0.05) المعاملة الثامنة مقارنة مع المعاملة الثالثة، وفي نسبة التصافي مع الأجزاء المأكولة لذبائح فروج اللحم فتفوقت معنويا (P<0.05) المعاملة الثامنة مقارنة مع المعاملة الأولى


Article
Bacterial study of vagina in Awassi ewes treated with Prostaglandin (PGF2 α) and oxytocin
دراسة جرثومية على مهابل النعاج العواسية المحقونة بالبروستاكلاندين PGF2α والاوكسيتوسين بعد الولادة

Loading...
Loading...
Abstract

This study was carried on 21 Awassi ewes postpartum, the age of the animals ranged between 3-5 years. The animals were divided in to 3 groups (each group contain 7 animals). The first group was treated with 7.5 mg of prostaglandin F2α. The second group was treated with 20 IU oxytocin the third group was considered as a control group and was treated with 2 ml of normal saline. Bacterial swabs were taken from the vagina. The result revealed that there were 6 different types of bacteria, the predominant bacteria in the vagina of ewes were E.coli, and Staphylococcus aureus while Pseudomonas aeruginosa and Proteus vulgaris were less frequent isolates. The result showed that the number of all species of bacteria in PGF2α treated group less than in other groups. There were a significant differences (p>005) between the first group and the other two groups, While the number of vaginal bacteria did not affected in oxytocin treated group. It was concluded from this study that treatment of ewes with PGF2α postpartum reduce the bacterial flora of the vagina and metritis keeping of the ewes under non stressful condition is warranted to avoid clinical infection of reproductive tract with opportunistic bacteriaأجريت الدراسة الحالية على21 من النعاج العواسية. قسمت الحيوانات الى ثلاثة مجاميع كل مجموعة تتكون من (7) نعاج, عولجت المجموعه الأولى 7.5 ملغم PGF2αبالعضل المجموعة الثانية عولجت 20 وحدة دولية بالاوكسيتوسين بالعضل اما المجموعة الثالثة اعتبرت كمجموعة سيطرة فقد تم حقنها 2 مل من محلول الملح الفسلجي. أخذت المسحات الجرثومية من مهابل الاناث. اظهرت النتائج ان هناك 6 انواع مختلفة من البكتريا هي السائدة في مهابل النعاج وهيStaphylococcus aureus و E. coli بينما Proteus vulgaris وPseudomonas aeruginosa اقل العزلات تكراراً. وقد اظهرت النتائج ايضا ان اعداد جميع انواع البكتريا في مجموعة النعاج العواسية المعالجة PGF2α كانت اقل من المجاميع الأخرى. وقد لوحظ ان ان حقن النعاج PGF2α اختزل اعداد البكتريا الى ما يقارب 32% مقارنةً بمجموعة السيطرة بينما لم تتأثر اعداد البكتريا المتواجدة في مهابل النعاج المحقونة بهرمون الاوكسيتوسين. وقد استنتج من الدراسة ان المعالجة بالبروستاكلاندين F2α بعد الولادة يختزل اعداد الجراثيم المتواجدة في المهبل ويقلل من الاصابة بالتهاب الرحم


Article
Seroprevelance of Toxoplasma Gondii Among Aborted Women in Haditha
نسبة الإصابة بطفيلي التوكسوبلازما عند النساء المجهضات في مدينة حديثة باستخدام الاختبارات المصلية

Authors: R. W. Khalil رغد وليد خليل
Pages: 100-106
Loading...
Loading...
Abstract

Toxoplasmosis is a disease caused by the protozoan parasite Toxoplasma gondii. Congenital transmission may occur when a pregnant mother acquired T.gondii infection for the first time in her life during pregnancy. During a period of six months, 206 blood samples were collected from aborted women who were referred to the Maternity and Child Hospital in Haditha, in addition to fifty (50) samples from apparent healthy women as control. Their age ranged from 15-40 years .All women screened for Toxoplasma IgM antibodies by latex Agglutination Test to study the positive rate of Toxoplasmosis in the community and to investigation the effect of risk factors on the positive rate of the disease. Toxoplasma IgM antibodies were demonstrated by using IFAT and ELFA technique to distinguish between acute and chronic infections. The overall seroprevalence of Toxoplasmosis was 54.2%. The Toxoplasma antibodies increase with age especially in the age group 25-30 years.Disease was higher in area with rural life style 65.4% then that in urban area 39.5%.The frequency rate of abortion was higher in women with one abortion, than those with two or three abortion.The percentage of infected women in the first trimester 67(48.2%) was significantly different from that of other terms of gestationتهدف الدراسة إلى تقييم نسبة الإصابة بطفيلي التوكسوبلازما بين النساء المجهضات في مدينة حديثة. تم سحب عينات الدم من 206 نساء تعرضن للإجهاض خلال فترة ستة اشهر من اللواتي راجعن مستشفى النسائية والأطفال في مدينة حديثة, إضافة إلى 50 نموذجا جمعت من النساء الأصحاء واعتمدت المجموعة كسيطرة (control) وكانت أعمارهن من 15-40 سنة. فحصت النماذج بطريقة التلازن المباشرLatex Agglutination Test للكشف عن الأجسام المضادة لمقوسات كوندي ودرست نسبة وجود الأجسام المضادة إضافة إلى تقصي بعض العوامل الوبائية المسؤولة على انتشار المرض في المجتمع. استخدمت طريقة الاستشعاع المناعي غير المباشرIFAT وتقنية ELFA لقياس مستوى الكلويولين المناعي للكشف عن الحالات الحادةAcute والمزمنة Chronic. وجدت الأجسام المضادة للطفيلي في 54.2% عينة وتركزت أعلى إصابة في الفئة العمرية 25-30 سنة. يؤثر المستوى الثقافي والصحي والتعرض للحيوانات كثيرا على انتشار المرض حيث ان نسبة وجود الأجسام المضادة في نساء الريف بلغت 65.4% مقارنة مع نساء المدينة 39.5%. كان اعلى تكرار للإجهاض في النساء اللواتي عانين من إجهاض واحد مقارنة مع اللواتي عانين من اثنين وثلاث إجهاضات. لوحظ فرق معنوي بين نسبة وجود الأجسام المضادة وفترة الحمل، فكانت اعلى نسبة إصابة ضمن الأشهر الثلاث الأولى First trimester 67 (48.2%) مقارنة مع بقية الأشهر


Article
Relationship of Lectins Pseudomonas aeruginosa bacteria with some other virulence factors
علاقة لكتينات بكتريا Pseudomonas aeruginosa مع بعض عوامل الضراوة الأخرى

Loading...
Loading...
Abstract

One hundred fifty-two 152 clinical samples were collected from some Baghdad hospitals. About cystic fibrosis samples, 6 samples were obtained from post graduate students in Institute of Genetic Engineering. From different sources, 62 isolates of Pseudomonas aeruginosa had been identified. The results of electrophoresis for PCR productions of gene 16S rRNA, which considered identification gene, showed peaks in the suspected size (956 bp) in all isolates. Fifty-four 44 isolates, were selected to investigate the Susceptibility Test toward 11 types of antibiotics and the bacterial isolates exhibited a high resistance against Ampicillin, Amoxicillin and Nalidixic acid; then decreased against Cefotaxime, Ceftazidimim, Tetracycline, Amikacin, Augmantin, Vancomycin, and Chloramphenicol, while the antibiotic Imipenem recorded a low resistance. Also, 17 isolates were selected for testing their capability to produce Lectins by the agglutination with human RBCs in their groups (A, B, and O), and testing their capability for production of protease, hemolysin, and pyocyanin. Indeed, Lectins extracts of P. aeruginosa strain showed variance agglutination activity toward human RBCs at standard ranged from zero to 128. The results revealed finding variance capabilities in activity of protease of the bacteria isolate P. aeruginosa ranging from 0-340 unit/ml. Those isolates exhibited a variance in the hemolysin activity at standard ranged from 0 to 32. Results of ability for pyocyanin producing showed variance in the strength and the quantity at absorbance ranged from 0 to 0.93 at 400 nm. An extrusive Correlation is noticed among agglutinatinal activity for Lectins and protease, hemolysin, and pyocyanin pigment activities. So, the isolates which have high agglutionational activity are bioactive in protease, hemolysin and pyocyanin, and on the contraryجمعت 152 عينة سريرية من بعض مستشفيات بغداد، أما عزلات التليف الكيسي فقد حصل عليها من طلبة الدراسات العليا في معهد الهندسة الوراثية وعددها 6، عزلتﹸ وشخصت 62 عزلة من بكترياPseudomonas aeruginosa. كشف عن وجود جين 16S rRNA الذي يعد جيناً تشخيصياً وباستعمال تفاعل البلمرة المتسلسل وأظهرت نتائج الترحيل الكهربائي وجود الجين في جميع العزلات المدروسة والذي يبلغ حجمه 956 زوج قاعدي. اختيرت 44 عزلة لإجراء اختبار الحساسية تجاه 11 نوع من المضادات الحيوية وأظهرت العزلات مقاومة عالية لمضادات Ampicillin, Amoxicillin وNalidixic acid ثـم تـدرجت مــقاومة البكــتريا لمــضادات Cefotaxime, Ceftazidimim, Tetracycline, Amikacin, Augmantin, Vancomycin وChloramphenicol في حين كانت نسبة المقاومة منخفضة لمضاد Imipenem. أختيرت 17 عزلة لإختبار قابليتها على إنتاج اللكتينات عن طريق التلازن مع كريات الدم الحمر للإنسان بفصائلها (A,B,O) ، واختبار قابليتها على إنتاج البروتييز والهيمولايسين والبايوسيانين وأظهرت مستخلصات اللكتينات لعزلات بكترياP. aeruginosa تبايناً في الفعالية التلازنية تجاه كريات الدم الحمر للإنسان وبعيارية تراوحت بين صفر و128، كما أظهرت النتائج وجود قابلية متباينة لعزلات بكترياP. aeruginosa في فعالية إنزيم البروتيز تراوحت بين صفر وحدة/ مليلتر و340 وحدة/ مليلتر، أبدت هذه العزلات أيضاً تبايناً في فعالية إنزيم الهيمولايسين بعيارية فاعلية تراوحت بين صفر و32، وأظهرت نتائج اختبار العزلات قيد الدراسة في قابليتها على إنتاج صبغة البايوسيانين تبايناً من حيث الشدة والكمية وبامتصاصية تراوحت بين صفر و0.93 عند طول موجي 400 نانومتر، ولوحظ وجود علاقة طردية بين الفعالية التلازنية للكتينات وفعالية أنزيمات البروتيز والهيمولايسين وصبغة البايوسيانين وإنتاج الغشاء الحيوي إذ ان العزلات ذات الفعالية التلازنية العالية تكون فعالة في إنتاج البروتيز والهيمولايسين والبايوسيانين وبالعكس


Article
Monthly effect on ovum's and ovaries measurements in local Awassi ewes
تأثير أشهر السنة في قياسات بويضات ومبايض النعاج العواسية المحلية

Authors: A. Sh. Ahmed علي شهاب احمد
Pages: 119-122
Loading...
Loading...
Abstract

The ovaries samples were harvested from local slaughtered of local Awassi Ewe in Alfdhielia Slaughterhouse. Ewes about 1-2 years age were examined. The samples were collected 12 ovarian of each month, during period from 25/ 9/2015 to 25/ 1/ 2016. Ovarian weight were significantly (P<0.05) higher during September month (2.76 ±1.02 gm) as compared with March (1.67±0.09 gm). ovary height were significantly (P<0.05) during September month (10.13±1.17 mm) as compared with other months and ovaries length were significantly as compared with other months and ovaries width were significantly during September month. The numbers of mature follicles and immature follicles significantly (P<0.05) in September month (8.10 ±0.77) as compared with other months and significantly in the numbers of Oogonia, follicles diameter Oocyte and diameter (P<0.05) in September month. It was concluded that the September month effect significantly the ovarian changes in local Awassi Eweأجريت هذه الدراسة على الحيوانات المذبوحة في مجزرة الفضيلية كمصدر للحصول على مبايض الأغنام العواسية البالغة جنسيا بعمر1-2 سنة. تم جمع النماذج بمعدل 12 مبايض في نهاية كل شهر من اشهر البحث من 25/ 9/2015 إلى 25/ 1/.2016 سجل اعلى وزن للمبيض 1.02 ± 2.76غم أثناء شهر أيلول في حين بلغ اقل الوزن0.09 غم في شهر آذار, كذلك في ارتفاع المبيض 1.17 ±10.13 ملم في شهر أيلول بالمقارنة مع الأشهر الأخرى. أيضا في طول المبيض بالمقارنة مع الأشهر الأخرى، لوحظ أن لشهر أيلول التأثير المعنوي (P<0.05) في كل من عدد الحويصلات المبيضية الناضجة وعدد الحويصلات المبيضية غير الناضجة في المبيض, وسجل اكثر عددا من الحويصلات المبيضية الناضجة 0.77 ± 8.10 كذلك سجل فارقا معنويا في قطر الحويصلة والبويضة. نستنج من الدراسة ان لشهر أيلول التأثير المعنوي في حدوث التغيرات الفسلجية في مبايض النعاج العواسية


Article
Effect of dietary flaxseed and sesame seed supplementation on plasma lipid profile of Awassi lambs
تأثير إضافة بذور الكتان والسمسم إلى عليقة الحملان العواسي في مستوى دهون بلازما الدم

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted to investigate the influence of dietary supplementation on plasma lipid profile (cholesterol, triglycerides, high- density lipoprotein; HDL, low- density lipoprotein; LDL and very low- density lipoprotein; VLDL) of Awassi lambs. This study was executed at the Ruminant Researches Station, Ministry of Agriculture using 15 Awassi lambs with 7-9 month year old and 34.25 Kg initial body weight. The animals were divided into three equal groups (5 lambs/ group). The first group was regarded as control group fed on standard concentration ration, in addition to alfalfa hay, while flaxseed and sesame seeds were supplemented to the ration (5%) of the second and third groups respectively in addition to the alfalfa hay. Blood samples were collected from all animals via venipuncture before treatment as well as one and two months post-treatment. Plasma cholesterol concentrations did not significantly differ among groups within each period, whereas it decreased (P≤0.01) with the progress of feeding period within each group. The LDL concentrations exhibited similar trend for cholesterol data. Furthermore, the differences in plasma triglycerides concentrations among groups within each feeding period lacked significance, while it decreased (P≤0.01) in the second and third groups with the progress of feeding period. The concentration of LDL and vLDL were decreased (P≤ 0.05) with the progress of feeding period for all groups for the former trial, and in the second and third groups for later trial respectively. In conclusion, the dietary supplementation of flaxseed and sesame seeds of the Awassi lambs decreased plasma profile of cholesterol, triglyceride, HDL and vLDL, while the sesame seed lowered plasma LDL obviouslyأجريت هذه الدراسة بهدف بيان تأثير اضافة بذور الكتان والسمسم الى عليقة الحملان العواسي في مستوى دهن بلازما الدم (الكولسترول, الكليسريدات الثلاثية, البروتينات الدهنية العالية (HDL) والواطئة (LDL) والواطئة الكثافة جدا (vLDL)). نفذت هذه الدراسة في محطة أبحاث المجترات التابعة لقسم بحوث الثروة الحيوانية/ دائرة البحوث الزراعية/ وزارة الزراعة للفترة من 11/8/2011 ولغاية 18/11/2011, باستخدام 15 حمل عواسيا تتراوح أعمارها ما بين 7- 9اشهر وبمعدل أوزان 34.25 كغم، وزعت على ثلاثة مجاميع متساوية (5 حملان/ مجموعة). عدت المجموعة الاولى بمثابة مجموعة سيطرة، اذ غذيت على عليقة مركزة قياسية فضلا عن دريس الجت المقدم بصورة حرة, في الوقت الذي اضيفت فيه بذور الكتان والسمسم الى العليقة المركزة للمجموعتين الثانية والثالثة على التوالي بنسبة 5% لكل منهما فضلا عن دريس الجت المقدم بصورة حرة. تم جمع عينات الدم من الحيوانات جميعها قبل بدء التجربة وبعد شهر وشهرين من بدء التغذية. لم يختلف تركيز الكوليسترول في بلازما الدم بين المجاميع الثلاثة ضمن المدد المختلفة, في الوقت الذي انخفض تركيزه معنويا (P≤ 0.01) بتقدم مدة التغذية ضمن كل مجموعة. وقد اتخذت البروتينات الدهنية نوع HDL الاتجاه نفسه الخاص بالكوليسترول. من ناحية اخرى, لم يختلف تركيز الكليسريدات الثلاثية معنويا بين المجاميع المختلفة ضمن المدد الثلاثة المدروسة, في حين انخفضت (P≤ 0.01) تراكيزها ضمن المجموعتين الثانية والثالثة بتقدم مدة التغذية. انخفض تركيز الكولستروا نوعLDL بشكل معنوي (P≤ 0.05) بتقدم مدة التغذية لدى المجموعة الثالثة, في حين انخفضت تراكيز الكولسترول نوع vLDL بشكل معنوي (P≤ 0.05) لدى المجموعتين الثانية والثالثة مقارنة بها بعد مرور شهرين من التجربة وكذلك بتقدم مدة التغذية. يمكن الاستنتاج ان اضافة بذور الكتان والسمسم الى علائق الحملان العواسي ادت الى خفض تراكيز الكولسترول والكليسريدات الثلاثية والبروتينات الدهنية نوع HLD و LDL في بلازما الدم بتقدم مدة التغذية في الوقت الذي خفضت فيه بذور السمسم من تركيز البروتينات الدهنية vLDL بشكل واضح


Article
Effects of the Hydatid cyst anti genes on some immunological factors in Mice Balb /c
تأثير مستضدات الأكياس العذرية على بعض العوامل المناعية في الفئران البيض Balb/c

Loading...
Loading...
Abstract

This study has been done to find out the effects of the injection of 0.1 mml of germinal layer antigens of the hydatid cyst of E.granulosus in mice BalbCc on the levels of the immune globulins IgA, IgG, IgE, IgM. And this study detected the effects of 0.1 mml of protoscolices antigens on the reduction of NBT (Nitro Blue Tetrazolium) stain in mice Balbc. The results cleared that there was significant differences in (P<0.05) in the production values of the antibodies between the control groups and the experimental groups where the level of IgA (526.0) mg/dl, IgG (1377.8) mg/dl in the experimental groups while the values of the same antibodies IgA, IgG were (138.5) mg/dl, (1014) mg/dl in the control groups by using the germinal layer antigens. While the values of the IgE were (0.367) IU/L in the experimental groups while its value in the control groups were (0.206) IU/L. But there wasn’t any significant differences in the levels of IgM no there in the control groups nor in the experimental groups. In the levels of the reduction of NBT (Nitro Blue Tetrazolium) stain the maximum significant difference was (25.19)% in the experimental groups when its value in the control groups was (14.54)% by using the protoscolices antigens. We conclusion that there are significant effects of the injection of germinal layer antigens and protoscolices antigens of E.granulosus on the inducing and activation of the both humoral immune response and the phagocytosis prosesأجريت هذه التجربة في البيت الحيواني التابع إلى كلية الطب البيطري في جامعة الفلوجة للفترة من 22/9/2015 إلى 23/11/2015 استخدمت فيه (20) من (ذكور وإناث) الفئران البيضاء Balb/ c بعمر 4 أسابيع تم جلبها من دائرة الرقابة الدوائية في وزارة الصحة العراقية، تم تقسيم الحيوانات إلى 4 مجاميع، الأولى مجموعة السيطرة والثانية NBT والثالثة الطبقة المولدة والرابعة الرؤيسات الأولية. لمعرفة مدى تأثير تركيز 0.1 من الطبقة المولدة على الأجسام المضادة IgM, IgG, IgA وIgE وكذلك تأثير نفس التركيز من مستضدات الرؤويسات الأولية على اختزال صبغة NBT. أظهرت النتائج أن هناك تأثير معنوي عند مستوى (P<0.05) لجميع المعاملات إذ بلغ معدل مستوى الأجسام المضادة IgA 526.0 ملغم/ 100 مقابل 138.5 ملغم/ في مجموعة السيطرة وبلغ معدل مستوى IgG 1377.8 ملغم/ 100 مل مقابل 1014 في مجموعة السيطرة وبلغ مستوى IgM 79.06 ملغم/ 100 مل يرتفع معنوياً مقارنة بالسيطرة أما IgE فبلغ 0.369 وحدة دولية مقابل 0.206 في مجموعة السيطرة. وفي اختزال صبغة NBT فكان لتأثير حقن مستضدات الرؤيسات الأولية تأثيراً معنوياً مقارنة بالسيطرة والتي بلغت 14.54% مقارنة مع المجموعة المعاملة والتي بلغت 25.19%. نستنتج من ذلك ان لحقن مستضدات الطبقة المولدة والرؤيسات الأولية تأثير معنوي في تحفيز كل من المناعة الخلطية وعملية البلعمة


Article
Effect of adding different levels of olive leaf powder to diet on productive performance and egg quality characteristics and plasma and eggs cholesterol level of quail
تاثير اضافة مستويات مختلفة من مسحوق اوراق الزيتون للعليقة في الاداء الانتاجي والصفات النوعية ومستوى الكولسترول في بلازما وبيض طائر السمان

Authors: L. K. Bandr لمى خالد بندر
Pages: 136-144
Loading...
Loading...
Abstract

This study has been carried in the poultry research station of the office agricultural researches/ Ministry of Agriculture from 01/01/2017 to 10/04/2017 to study the Effect of adding different levels of olive leaf powder to diet on productive performance, egg quality characteristics plasma, eggs cholesterol level of quail. In this experiment 800 and quail at the age of 70 days has been used, these birds has randomly distributed on 4 dietary treatments with 4 replicates/ treatment (50 bird/ replicate) Experimental treatments were as follow T1 (Control diet) without supplement, T2, T3 and T4 adding 5, 15, 25 g/ kg olive leaf powder respectively. The results showed significant improvement (P <0.05) in most of the studied productivity traits (egg production rate, cumulative egg count, egg mass, feed consumption rate). For all the treatment to which the olive leafs powder was added compared to the control treatment, the T4 was significantly (P<0.05) the egg weight compared to the control treatment. The results also showed a significant superiority (P <0.05) in the egg quality characteristics of the egg (the diameter height and weight of the yolk, the height of the whiteness and the weight of the crust and (T4) compared to T1 control treatment. The results of this study showed a significant decrease (P<0.05) in the cholesterol concentration of plasma T4 treated blood plasma and did not differ significantly from the other treatments (T2 and T3). Also, the concentration of egg yolk cholesterol (T2, T3 and T4). The addition of olive leaf powder significantly improved (P <0.05) from the oxidation status of egg yolk with a decrease in the concentration of malondiahydride (MDA) in egg yolks T3 and T4, which added olive leaf powder by 15 and 25 g/ kg feed and did not differ (T2) added to the powder by 5 g/ kg feed. We conclude from this study the possibility of adding olive leaf powder in quail diets to improve the production performance and the eggs qualities and reduce the concentration of cholesterol in blood plasma and egg yolksأجريت هذه الدراسة في محطة ابحاث الدواجن التابعة لدائرة البحوث الزراعية/ وزارة الزراعة للفترة من 1 كانون الثاني 2017 ولغاية 10 نسان 2017 ولمدة 100 يوم باستخدام 800 طائر السمان بعمر 70 يوما لدارسة تاثير اضافة مسحوق اوراق شجرة الزيتون لعليقة طائر السمان في الاداء الانتاجي وبعض الصفات النوعية للبيض المنتج ومستوى الكولسترول في بلازما دم الطيور وتركيزه في البيض. غذيت على علائق مضاف إليها مسحوق أوراق الزيتون بالمستويات 5، 15، 25 غم/ كغم علف للمعاملات T2، T3 وT4 على التوالي وتم مقارنتها مع معاملة السيطرة T1. إذ أظهرت النتائج وجود تحسن معنوي (P<0.05) في معظم الصفات الإنتاجية المدروسة (معدل البيض المنتج، عدد البيض التراكمي، كتلة البيض، معدل استهلاك العلف) ولجميع المعاملات التي أضيف لعلائقها مسحوق أوراق الزيتون مقارنة بمعاملة السيطرة و تفوقت المعاملة T4 معنويا (P<0.05) في معدل وزن البيض مقارنة بمعاملة السيطرة. وأشارت النتائج أيضا إلى حصول تفوق معنوي (P<0.05) في الصفات النوعية للبيضة (قطر الصفار، ارتفاع الصفار، وزن الصفار، ارتفاع البياض ووزن القشرة) للمعاملات التي أضيف إليها مسحوق أوراق الزيتون (T2، T3 وT4) مقارنة بمعاملة السيطرة T1. وأظهرت نتائج هذه الدراسة انخفاضا معنويا (P<0.05) في تركيز الكولسترول لبلازما دم الطيور المعاملة T4 ولم تختلف معنويا عن باقي المعاملات الاضافة (T2 وT3) وايضا انخفض تركيز كولسترول البيبض للمعاملات (T2، T3 وT4) مقارنة بمعاملة السيطرة T1. وان إضافة مسحوق أوراق الزيتون قد حسنت معنويا (P<0.05) من حالة الأكسدة لصفار البيض بانخفاض تركيز المالون داي الديهايد (MDA) في صفار البيض المعاملات T3 و T4والتي اضيف اليها مسحوق اوراق الزيتون بنسبة 15 و25 غم/ كغم علف ولم تختلف معنويا عن T2 والتي اضيف اليها المسحوق بنسبة 5 غم/ كغم علف. نستنتج من هذه الدراسة امكانية استخدام مسحوق اوراق الزيتون في علائق طائر السمان لتحسين الاداء الانتاجي والصفات النوعية للبيضة وخفض تركيز الكولسترول في بلازما الدم وصفار البيضة


Article
Effect of melatonin implantation on Semen quality Holstein bulls:1- Ejaculate volume and Total normal morphology sperm
تأثير غرز هرمون الميلاتونين في نوعية السائل المنوي لثيران الهولشتاين:1- حجم القذفة والعدد الكلي للنطف الطبيعية

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted to investigate the effect of melatonin implantation on ejaculate volume and total normal morphology sperms of Holstein bulls. This study was executed at the department of artificial insemination pertaining to the directorate of animal resource ministry of agriculture, Abu-Ghraib (25 km west of Baghdad) during the period from 7th of December, 2015 to 1st of June, 2016 using 12 Holstein bulls of 3-5 years old and 500-750 kg live body weight the bulls were randomly distributed into three equal groups (4 bulls/ group). The first group was left without any treatment, regarding as control group (T1), whereas left, second and third group were subcutaneous-ear implanted with 54 (T2) and 72 (T3) mg of melatonin respectively Re-implantation of hormone was done, one month later, Semen was also collected from each experimental bulls via artificial vagina, as once ejaculate per bull weekly to explore the effect of melatonin implantation on fresh, cooled as well as 48hr and 1 week post cryopreservation (PC). Non- significant differences were observed among treatments in ejaculate volume among treatments, preservation periods and weeks, Greater (p≤0.05) total normal morphology (TNM) was noticed in T2 and T3 groups as compared with the T1 group for most experimental periods. In conclusion, the melatonin implantation has a positive role in improving total normal morphology sperms of Holstein bulls, which in turn enhancing the reproductive performance and fertility percentage of cows as well as increasing the artificial insemination productivity and owners incomeأجريت هذه الدراسة بهدف بيان تأثير غرز هرمون الميلاتونين في حجم القذفة والعدد الكلي للنطف الطبيعية لثيران الهولشتاين. نفذت هذه الدراسة في قسم التلقيح الاصطناعي التابع لدائرة الثروة الحيوانية/ وزارة الزراعة في منطقة أبو غريب 25) كم غرب بغداد) للمدة من 7/12/2015 ولغاية 1/6/2016 باستعمال 12 ثور هولشتاين تراوحت أعمارها بين 5-3 سنوات وأوزانها بين 500-750 كغم/ ثور. وزعت الثيران عشوائيا إلى ثلاثة مجاميع متساوية (4 ثور/ مجموعة), تركت المجموعة الأولى بدون معاملة وعدت بمثابة مجموعة سيطرة (T1). في الوقت الذي غرزت فيه المجموعتين الثانية (T2) والثالثة (T3) بهرمون الميلاتونين تحت جلد قاعدة الاذن اليسرى بمقدار 54 و72 ملغم على التوالي، وأَعيد غرز الهرمون للثيران بعد شهر من الغرزة الأولى. تم جمع السائل المنوي من الثيران بواسطة المهبل الأصطناعي (1 قذفة/ ثور/ اسبوعياً) لدراسة تأثير غرز هرمون الميلاتونين للسائل المنوي الطازج والمحفوظ بالتجميد لمدة 48 ساعة وأسبوع من الحفظ. لم يكن للمعاملات اي تاثير معنوي في حجم القذفة. في الوقت الذي ازداد فيه العدد الكلي للنطف الطبيعة لدى المعاملتين T2وT3 ولدى اغلب مدد التجربة مقارنة مع المعاملةT1. يمكن الاستنتاج ان الغرز بهرمون الميلاتونين كان له دور ايجابي في زيادة العدد الكلي للنطف الطبيعية لدى ثيران الهولشتاين مما ينعكس ايجابياً في تحسين الاداء التناسلي وزيادة انتاجية مراكز التلقيح الاصطناعي والعائد المادي لمربي الابقار


Article
Effect of melatonin implantation on semen quality Holstein bulls:2- Total number of motile sperm and integrity plasma membrane
تأثير غرز هرمون الميلاتونين في نوعية السائل المنوي لثيران الهولشتاين:2- العدد الكلي للنطف المتحركة وسلامة الغشاء البلازمي

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted to investigate the effect of melatonin implantation on semen quality of Holstein bulls as well as on fresh, cooled and cryopreserved. This study was executed at the department of artificial insemination pertaining to the directorate of animal resource ministry of agriculture, Abu-Ghraib (25 km west of Baghdad) during the period from 7th of December, 2015 to 1st of June, 2016 using 12 Holstein bulls of 3-5 years old and 500-750 kg live body weight the bulls were randomly distributed into three equal groups (4 bulls/ group). The first group was left without any treatment, regarding as control group (T1), whereas left, second and third group were subcutaneous-ear implanted with 54 (T2) and 72 (T3) mg of melatonin respectively Re-implantation of hormone was done, one month later. Semen was also collected from each experimental bull via artificial vagina, as once ejaculate per bull weekly to explore the effect of melatonin implantation on fresh, cooled as well as 48hr and 1 week post cryopreservation (PC). The results showed significant effect (P≤0.01( on the total number of motile sperm (TMS). The overall average of the T2 and T3 treatments was significantly higher (P≤0.01) compared with the T1. Total plasma membrane integrity of sperm (TPMIS x106) were noticed in T2 (48hr and one week PC as well as for overall mean) and T3 (fresh, cooled, 48hr and one week PC) as compared with the T1 group. The melatonin implantation has a positive role in improving the semen quality of Holstein bulls, which in turn enhancing the reproductive performance and fertility percentage of cows as well as increasing the artificial insemination productivity and owners incomeأجريت هذه الدراسة بهدف بيان تأثير غرز هرمون الميلاتونين في صفات السائل المنوي الطازج والمحفوظ بالتبريد والتجميد لثيران الهولشتاين. نفذت هذه الدراسة في قسم التلقيح الاصطناعي التابع لدائرة الثروة الحيوانية / وزارة الزراعة في منطقة أبو غريب 25) كم غرب بغداد) للمدة من 7/12/2015 ولغاية 1/6/2016 باستعمال 12 ثور هولشتاين تتراوح أعمارها بين 5-3 سنوات وأوزانها بين 500-750 كغم/ ثور وزعت الثيران عشوائيا إلى ثلاثة مجاميع متساوية (4 ثور/ مجموعة), وقد تركت المجموعة الأولى بدون معاملة وعدت بمثابة مجموعة سيطرة (T1). في الوقت الذي غرزت فيه المجموعتين الثانية (T2) والثالثة (T3) بهرمون الميلاتونين تحت جلد قاعدة الاذن اليسرى بمقدار 54 و72 ملغم على التوالي، وأَعيد غرز الهرمون للثيران بعد شهر من الغرزة الأولى. تم جمع السائل المنوي من الثيران بواسطة المهبل الاصطناعي (1قذفة /ثور/ اسبوعياً) لدراسة تأثير غرز هرمون الميلاتونين في صفات السائل المنوي الطازج والمحفوظ بالتبريد وبعد 48 ساعة وأسبوع من الحفظ بالتجميد. أظهرت النتائج وجود تأثيرات معنوية (P≤0.05) للمعاملات في للعدد الكلي للنطف المتحركة, اذ تفوق المعدل العام لكل من المعاملة الثانية والثالثة معنويا (P≤0.05) مقارنة مع المعاملة T1. ارتفع العدد الكلي للنطف السليمة الغشاء البلازمي (106) معنويًا (P≤0.05) لدى المعاملتين T2 (بعد 48 ساعة واسبوع من الحفظ بالتجميد وللمعدل العام) وT3 (للسائل المنوي الطازج والتبريد و48 ساعة واسبوع من الحفظ بالتجميد) مقارنة مع المعاملة T1. يمكن الاستنتاج ان غرز الثيران بهرمون الميلاتونين كانت له اثار ايجابية في تحسين نوعية السائل المنوي لدى ثيران الهولشتاين مما ينعكس هذا في تحسين الاداء التناسلي لهذه الثيران وزيادة نسبة خصوبة الابقار مما ينعكس ايجابياً في تطوير انتاجية مراكز التلقيح الاصطناعي وزيادة العائد المادي لمربي الابقار


Article
The Study of the effect of using inulin as fat replacer in the physico-chemical and sensory properties of low energy cheddar cheese
دراسة تأثير استخدام الانيولين كبديل عن الدهون في الخصائص الفيزيوكيمائية والحسية لجبن التشدر منخفض الطاقة

Loading...
Loading...
Abstract

Due to the tendency of the consumer to use low-energy dairy products, the present study was designed to manufacture cheddar cheese from milk sort by using Inulin as an alternative to fat. Three concentrations of 1, 3 and 5 g/ kg were added, These were A1, A2 and A3, respectively, Positive C +, which makes cheese from whole-fat milk and C-negative control treatment, from which milk is made from milk sort. Physico-chemical tests were conducted for moisture, protein, fat, sugars, total solids, total nitrogen, non-protein nitrogen and pH, As well as the sensory evaluation of the product immediately after manufactureing and during the storage period at a temperature of (7 ± 1) m for 3 months. the results proved that the coefficients of lipid-free cheese were characterized by high moisture content compared to the treatment of positive control (during the storage period there was a slight decrease in the moisture values for all the treatments) As for fat, it was observed a significant decrease in all milk-processed treatments compared with the positive control, while the percentage of fat increased in all the treatments during the storage period. Also The results showed an increase in sugar ratio in all the treatments added to the Inulin compared to the positive and negative control. The ratios of protein and non-protein nitrogen and pH values were close to all treatments. The results showed that the increase in the percentage of added inulin, especially 5%, improved the sensory characteristics of the lipid-free cheese, and a small amount of energy compared to C + treatmentنظراً لميل المستهلك إلى منتجات الألبان منخفضة الطاقة أجريت الدراسة الحالية وهدفها تصنيع جبن تشدر من حليب فرز باستخدام الانيولين كبديل عن الدهن إذ أضيف ثلاث تراكيز منه هي 1 و3 و5% غرام لكل كيلو غرام وتمثلت بالمعاملات A1وA2 وA3 على التوالي إضافة إلى معاملة السيطرة الموجبة C+ التي صنع منها الجبن من حليب كامل الدسم ومعاملة السيطرة السالبةC- التي صنع منها الجبن من حليب فرز وأجريت الاختبارات الفيزيوكيمائية المتمثلة بالرطوبة والبروتين والدهون والسكريات والمواد الصلبة الكلية والنتروجين الكلي والنتروجين غير البروتيني وpH، وكذلك التقويم الحسي على المنتج بعد التصنيع مباشرةً وأثناء مدة الخزن على درجة حرارة (7 ± 1)مْ مدة 3 اشهر أثبتت النتائج ان معاملات جبن التشدر الخالية من الدهن امتازت بارتفاع محتواها الرطوبي مقارنة مع معاملة السيطرة الموجبة أما أثناء مدة الخزن حصل انخفاض بسيط في قيم الرطوبة لجميع المعاملات وكانت نسبة الدهن قد انخفضت بشكل كبير في جميع المعاملات المصنعة من الحليب الفرز مقارنة بمعاملة السيطرة الموجبة في حين ازدادت نسبة الدهن في جميع المعاملات أثناء مدة الخزن كما بينت النتائج ارتفاعاً في نسبة السكريات في جميع المعاملات التي أضيف إليها الانيولين مقارنة بمعاملة السيطرة الموجبة والسالبة وكانت نسب البروتين والنتروجين غير البروتيني وقيم pH متقاربة لجميع المعاملات وأثبتت النتائج ان زيادة نسبة الانيولين المضاف وبالأخص نسبة 5% غرام لكل كيلوغرام قد حسنت الخصائص الحسية لجبن التشدر الخالي من الدهن حيث حصلت على اعلى درجات التقويم الحسي وعلى كمية طاقة قليلة مقارنة مع معاملة C+


Article
Long -Term Effect of Chlorine and Disinfection By –Products (DBPs) In Drinking Water on some healthy and Oxidative Stress Parameters in Local Female Rabbits
التأثير طويل الأمد للكلور والنواتج العرضية للتطهير في مياه الشرب على بعض المعايير الصحية والإجهاد التأكسدي لإناث الأرانب المحلية

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted to find out the long-term effect of chlorine and disinfection by-products (DBPs) in drinking water on some, hygienic and oxidative stress parameters in local female rabbits, this experimented was carried out in animal farm/ veterinary medical college Baghdad University during the period from 15th December 2015 up to 15th June 2016. Thirty two local female rabbits were used at age of approximately 2.5-3 months and randomly designed equally in four groups (eight female) per group body weight was considered as the following: First group (free of chlorine boiling water group) as a control group, second (tap water group), third (chlorine 2 ppm group), fourth (chlorine 4 ppm group). All groups were daily fed on concentrated feed (pellet 75 gm/ head), all group were offered alfalfa and specific water each group freely. Blood samples were collected and serum samples were obtained to measurement the hemoglobin concentration (Hb), packed cell volume (PCV), malondialdehyde (MDA), and glutathione were calculated to detect hygienic and oxidative stress parameters. Data were statistically analyzed, the result of this study were revealed the existence of significant (P<0.05) and non significant differences to some hygienic and oxidative stress traits among groups of different periods, also the results of second group and for hygienic parameter (Hb, PCV) (16.12±0.19) (43.40±0.30) and third, fourth groups result revealed (1.00±0.001) (1.02±0.002) for malondialdehyde, also second group result revealed (0.26±0.001) for glutathione as oxidative stress parameters. Accordingly, it could be concluded from this study that the long-term effect of chlorine and disinfection by-products (DBPs) in water lead to many changes in some hygienic traits in rabbits compare with tap water during utilization water in improving the hygienic traits so that water quality had direct effect on the animal healthاستهدفت هذه الدراسة معرفة التأثير طويل الأمد للكلور والنواتج العرضية للتطهير في مياه الشرب على بعض المعايير الصحية والإجهاد التأكسدي في الأرانب، أجريت هذه الدراسة في الحقل الحيواني التابع لكلية الطب البيطري/ جامعة بغداد للمدة من 15 كانون الأول 2015 ولغاية 15 حزيران 2016، أستخدم 32 من إناث الأرانب المحلية بعمر 3 – 2.5 شهور تقريباً وقسمت عشوائياً وبشكل متساو إلى أربعة مجاميع متساوية (8) لكل مجموعة مع الأخذ بنظر الأعتبار وزن الجسم الحي وسلامتها صحياً كما يأتي: المجموعة الأولى مجموعة السيطرة (مجموعة الماء المغلي الخالي من الكلور)، المجموعة الثانية (مجموعة ماء الإسالة) والمجموعة الثالثة (مجموعة الكلور 2 جزء في المليون) والمجموعة الرابعة (مجموعة الكلور 4 جزء في المليون)، غذيت المجموعات علف مركز (حبيبات 75 غم لكل رأس) مع تقديم الجت والمياه المخصصة لكل مجموعة بصورة حرة. سحب الدم وعزلت المصول لقياس تركيز خضاب الدم (الهيموكلوبين)، حجم الخلايا المرصوصة، المالوندي الدهايد، الكلوتاثيون، وذلك لتقدير المعايير الصحية والإجهاد التأكسدي. حللت البيانات إحصائياً وأظهرت نتائج الدراسة وجود فروقات معنوية (P<0.05) وغير معنوية لبعض المعايير الصحية والإجهاد التأكسدي بين المجاميع المعاملة ولفتراتها المختلفة. وكانت أقيام النتائج للمجموعة الثانية وللمعايير الصحية (الهيموكلوبين وحجم الخلايا المرصوصة) 0.19±16.12)) (0.30±43.40) وللمجموعة الثالثة والرابعة (0.001±1.00) (0.002±1.02) لقيمة المالوندي الديهايد وللمجموعة الثانية (0.001±0.26) لقيمة الكلوتاثيون كمعايير للإجهاد التأكسدي وطبقاً لذلك أستنتج من الدراسة أن التأثير طويل الأمد للكلور والنواتج العرضية للتطهير أدت إلى عدة تغيرات في بعض المعايير الصحية والإجهاد التأكسدي في الأرانب، مقارنة مع مياه الإسالة من خلال استخدام المياه في تحسن بعض الصفات الصحية، وذلك أن لنوعية المياه تأثير مباشر في صحة الحيوان


Article
Effect of pre-incubation in pre-storage and short periods of incubation during egg storage (SPIDES) and thermal manipulation during incubation period in embryonic development and percentage of hatching characteristics of hatching eggs of broiler breeder (ROSS 308)
تأثير الحضن المسبق قبل الخزن والحضن المسبق لفترات قصيرة خلال الخزن (SPIDES) والتحفيز الحراري خلال مدة الحضن في التطور الجنيني ونسبة وصفات الفقس لبيض التفقيس من أمهات فروج اللحم (ROSS 308)

Loading...
Loading...
Abstract

The study was conducted from 16/1/2017 to 23/2/2017 to show the effect of pre-incubation and short periods of incubation during egg storage (SPIDES) and thermal manipulation during incubation period in embryonic development and hatching characteristics of hatching eggs of broiler breeder (ROSS 308). In the study, 372 egg eggs (Ross 308) were randomly distributed in the first two experiments. The eggs were stored for 7 days and the eggs were stored for 14 days. Each experiment was divided into four treatments, each with 30 eggs. The eggs were pre-incubated at 37.5 °C and 55% RH for 6 hours before storage. Storage temperature was 15-18 °C in the first experiment, 12-15 °C in the second experiment and 55-60% relative humidity. Pre-incubation was carried out for short periods of incubation during egg storage (SPIDES) for 4 hours on days 4 and 7 of storage in the first experiment and for days 4, 7 and 10 in the second experiment. The results of the examination of the development of embryonic growth of hatching eggs prior to pre-storage and incubation prior to storage and incubation for short periods of incubation during egg storage (SPIDES) showed that most embryonic development in the experiments was between the fifth and sixth stages, Egg storage (7 and 14 days) The stages of embryonic development reached advanced stages of embryonic development, some of which reached the second stage (HH2). The results of the study showed a significant superiority (P≤0.05) Pre-incubation for short periods of incubation during egg storage (SPIDES) + Thermal manipulation in total hatching rate To 80%, 75.83% and 100% and 93.33% for hatching of eggs fertilized in eggs stored for 7 and 14 days respectively, we conclude from this experiment that the pre-incubation for short periods of incubation during egg storage (SPIDES) and then manipulation the eggs by raising The temperature of the incubator from 37.5 °C to 39.5°C for 3 hours during the 16, 17 and 18 days of incubation improved the hatching rate significantlyأجريت هذه الدراسة في الفترة من 16/1/2017 لغاية 23/2/2017، لبيان تأثير الحضن المسبق قبل الخزن والحضن المسبق لفترات قصيرة خلال الخزن (SPIDES) والتحفيز الحراري خلال مدة الحضن في التطور الجنيني وصفات الفقس لبيض التفقيس من أمهات فروج اللحم (ROSS 308). استخدمت في الدراسة 372 بيضة من بيض أمهات فروج اللحم (Ross 308) وزعت عشوائياً في تجربتين الأولى خزن البيض فيها لمدة 7 أيام والثانية خزن فيها البيض لمدة 14 يوم ووزعت كل تجربة على شكل اربع معاملات كل معاملة 30 بيضة. تم حضن البيض مسبقاً في درجة حرارة 37.5 مْ ورطوبة نسبية 55% لمدة 6 ساعات قبل الخزن، أما درجة حرارة الخزن فكانت 15-18 مئوي في التجربة الأولى و12 – 15 مئوي في التجربة الثانية ورطوبة نسبية 55- 60% ثم أجريت عملية الحضن المسبق لفترات قصيرة خلال الخزن (SPIDES) لمدة 4 ساعات في الأيام 4 و7 من الخزن في التجربة الأولى وللأيام 4، 7 و10 في التجربة الثانية. أظهرت نتائج فحص تطور النمو الجنيني لبيض التفقيس قبل إجراء عمليتي الخزن والحضن المسبق قبل الخزن والحضن المسبق لفترات قصيرة خلال الخزن (SPIDES) أن معظم التطور الجنيني في التجربتين كان ما بين المرحلة الخامسة والسادسة، أما بعد خزن البيض (7 و14 يوم) وصلت مراحل التطور الجنيني إلى مراحل متقدمة من التطور الجنيني وصلت بعضها إلى المرحلة الثانية (HH2)، وقد أظهرت نتائج الدراسة تفوقاً معنوياً (P≤0.05) بمعاملة البيض المعرض لعملية الحضن المسبق لفترات قصيرة خلال الخزن (SPIDES) + التحفيز الحراري في نسبة الفقس الكلية إلى 80% و75.83% وبنسبة 100% و93.33% في نسبة الفقس من البيض المخصب في البيض المخزون لمدة 7 و14 يوم على التوالي، نستنتج من هذه التجربة ان إجراء عملية الحضن المسبق لفترات قصيرة خلال الخزن (SPIDES) ومن ثم تحفيز البيض برفع درجة حرارة الحاضنة من 37.5 مئوي إلى 39.5 مئوي لمدة 3 ساعات خلال الأيام 16، 17 و18 من الحضن قد حسنت من نسبة الفقس وبشكل كبير


Article
Use of organic and inorganic copper in diets and its effect on production performance and some traits of broiler carcass
إضافة النحاس العضوي وغير العضوي إلى العلائق وتأثيره في الاداء الانتاجي وبعض صفات الذبيحة لفروج اللحم

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted in the farm of the Animal production Department/ College of Agriculture /University of Baghdad, during the period from 19/9/2014 to 31/10/2014. The aim of this study was to study the effect of adding different levels (0.15, 30 part/ million) and sources of copper (copper sulfate and copper acetate) to the diets of broilers on productive performance and some carcass traits .Also to determine the best source and concentration of copper, and the interaction between them. The experiment was conducted by using 540 unsexy broilers of the organ Ross at the age of one day. Birds were randomly distributed at the age of 1 day on six interactions, (90 Bird/ interaction). Bird were feed on starter for a period of 1- 21 days on diet contain 23% crude protein and 3027 Kcal metabolic energy/kg, and Finisher of diet for a period of 22- 42 days contain 20% crude protein and 3195 Kcal metabolic energy/kg. Two copper sources were used, namely inorganic copper (copper sulfate) and organic copper (copper acetate) with three concentrations for each source 0, 15.30 mg/ kg, according to the following interactions: to form 6 interactions between the copper source and its concentration. The results of the experiment showed as in following No Significant differences between organic sources of copper (copper acetate) and inorganic (copper sulfate) because the difference in the copper source had no significant effect on the productive properties. And that the addition of organic and inorganic copper sources to the diets of broilers in concentration 15 and 30 mg / kg resulted in significant improvement in each of the live body weight, gain body weight and Feed conversion, while no significant effect on feed intake. significant improvement in the productive value, Economic index of the broiler chickens at 42 days carcass relative weight, dressing percentage and the weight of the cleaned carcass, while no significant effect on feed intake. The interaction between (copper acetate, copper sulfate) and the concentrations of 15 and 30 mg/kg exceeded the interaction between (copper acetate, copper sulfate) and the concentrations of 0 mg/kg, and the interaction between copper acetate and concentration of 30 mg/ kg achieved the best results. It can be concluded that the use of 30 mg/ kg of organic and inorganic copper improves the productive performance of broiler chicksأجريت الدراسة في حقل الطيور الداجنة الكائن في قسم الانتاج الحيواني التابع لكلية الزراعة/ جامعة بغداد، للمدة من 19/9/2014 وحتى 31/10/2014. لدراسة تأثير إضافة مستويات (0، 15، 30 جزء/ مليون)، ومصادر مختلفة من النحاس (كبريتات النحاس وخلات النحاس) إلى علائق فروج اللحم في الأداء الإنتاجي وبعض صفات الذبيحة. وتحديد أفضل مصدر وتركيز للنحاس والتداخل فيما بينهما. أستعمل في التجربة 540 فرخ لحم غير مجنسة سلالة Ross بعمر يوم واحد. وزعت الطيور في عمر يوم واحد توزيعاً عشوائياً على ستة تداخلات، (90 طير/ تداخل). غذيت الطيور على عليقة بادئ للمدة 1 – 21 يومأ تحتوي على 23% بروتين خام و3027 كيلو سعرة طاقة ممثلة، وعليقة نهائية للمدة 22 – 42 يوماً تحتوي 20% بروتين خام و3195 كيلو سعرة طاقة مثلة. استعمل مصدران من النحاس هما النحاس غير العضوي (كبريتات النحاس) والنحاس العضوي (خلات النحاس) اضيفت بثلاث تراكيز تراكيز لكل مصدر (0، 15، 30 ملغم/ كغم) إلى العلائق لتشكل 6 تداخلات فيما بين مصدر النحاس وتراكيزه. توصلت النتائج إلى عدم وجود فروق معنوية بين مصادر النحاس العضوية (خلات النحاس) وغير العضوية (كبريتات النحاس) في الصفات الإنتاجية. وأن إضافة مصادر النحاس العضوية وغير العضوية إلى علائق فروج اللحم بالتركيزين 15 و30 ملغم/ كغم أدت تحسن معنوي في كل من معدل وزن الجسم الحي، الزيادة الوزنية ومعامل التحويل الغذائي، قيم الدليل الإنتاجي والمؤشر الاقتصادي والأوزان النسبية لقطعيات الذبيحة الرئيسة ونسبة التصافي ووزن الذبيحة المنظفة مع عدم وجود فروق معنوية في معدل استهلاك العلف. كما إن التداخل بين مصادر النحاس وتراكيزه أدى الى تحسن معنوي في الصفات الإنتاجية، إذ تفوق التداخل بين (خلات النحاس، كبريتات النحاس) والتركيزين 15 و30 ملغم/ كغم على التداخل بين (خلات النحاس، كبريتات النحاس) والتركيز 0 ملغم/ كغم، وأن التداخل بين خلات النحاس والتركيز 30 ملغم/ كغم حقق أفضل النتائج. يمكن الاستنتاج أن استعمال 30 ملغم/ كغم من النحاس العضوي وغير العضوي يعمل على تحسين الأداء الإنتاجي لفروج اللحم

Table of content: volume:10 issue:1