Table of content

Journal of Education for Pure Science

مجلة التربية للعلوم الصرفة

ISSN: 20736592
Publisher: Thi-Qar University
Faculty: Education
Language: English

This journal is Open Access

About

The Journal of Education for Pure Sciences (hereafter JEPS) is double blind peer-reviewed academic journal operated by Thi-Qar University. It is devoted to publish high-quality contributions covering a wide range of subjects in sciences.

Frequency: The JEPS is published in one volume annually having four issues.The first issue was published in 2010.
ISSN: 20736592

Loading...
Contact info

Website: jceps.utq.edu.iq

Email:jceps.utq.edu.iq@gmail.com

mobile:009647800900415

College of Education for Pure Science
University of Thi-Qar

Table of content: 2016 volume:6 issue:1

Article
Diagnostic and Histological study of breast cancer diseases and knowledge of role steroid hormones (estrogen and progesterone) in the disease progression in Thi-Qar province
دراسة تشخيصية ونسجية لسرطان الثدي ومعرفة دور الهرمونات الستيرويدية ( البروجستيرون والاستروجين ) في تطور المرض في محافظة ذي قار

Loading...
Loading...
Abstract

Collected 172 blood and tumor tissue samples from the patients with breast cancer(166 woman ,6 men)in al-hussein hospital educational in thi-qar province ( encology department ). found the females patient 97%, while the male patient 3%.the pathological examination by microscope for tissues after tissue preparation steps, the results showed that histopathological changes in the breast tissue affected by cancer ,are big size nucleus like swallowed and the nucleolus is clear with dense chromatin and irregular tissue. also measure the levels of serum estrogen hormone, serum progesterone hormone and serum testosterone hormone by using vidias method revealed to there are a statistically significant relationship between (estrogen , progesterone and testosterone) hormone and progression of breast cancer risk . and also revealed to there is a relationship between sexual hormones (estrogen, progesterone and testosterone) and hormonal receptors ( ER and PR receptor). also there is a relationship between sexual hormones and human growth factor receptor (Her2). تم جمع 172 عينه دم وعينات من النسيج الورمي للمرضى المصابين بسرطان الثدي ( 166 أمرأه مصابة ، 6 رجال مصابين) من مستشفى الحسين التعليمي في محافظة ذي قار.قسم الأورام السرطانية.وكانت نسبة النساء المصابات 97 % بينما كانت نسبة الرجال المصابين 3 %.تم ملاحظة التغيرات النسجية تحت المجهر بعد أجراء خطوات التحضير ألمجهري للنسيج.وأظهرت النتائج أن التغيرات النسجية التي تحصل لنسيج الثدي المصاب بالسرطان هي ان االنواه تكون كبيره الحجم أشبه بالمنتفخه و بارزه والنوية واضحة ويكون شكل النسيج غير منتظم والكروماتين كثيف .كما تم قياس مستويات هرمون الأستروجين المصلي ,وهرمون البروجستيرون المصلي وهرمون التستوستيرون المصلي باستخدام طريقه فايدس MiniVidias .كما أظهرت النتائج أن هناك علاقة ذات دلالة إحصائية بين هرمون الاستروجين والبروجستيرون التستوستيرون وزيادة خطر الإصابة بسرطان الثدي,كما ان هناك علاقة بين الهرمونات الجنسية ( الاستروجين ، البروجستيرون التستوستيرون) والمستقبلات الهرمونية ER and PR receptor .والعلاقة بين الهرمونات الجنسية ومستقبل عامل النمو البشري HER2 .


Article
Carrier Heating Effects in Quantum Dot Semiconductor Optical Amplifiers
تأثيرات الحاملات الحرارية في المضخمات البصرية الشبة موصلة الكمية النقطية

Loading...
Loading...
Abstract

In this paper, we are introduce a new model to simulate the influence of carrier heating in quantum dot optical amplifiers. depending on density matrix theory, rate equations for two-level and the analytical solution of pulse propagation in quantum dot (QD) the nonlinear gain coefficient due carrier heating has been derive. The effects of energy splitting, detuning, carrier density and time of spectral hole burning versus nonlinear gain coefficient have been investigated.Also, the time recovery of ground state (GS) with carrier heating effects hasbeen calculated, the resultsshows a good agreement with research.في هذا البحث نقدم نموذج جيد لمحاكاة تأثير حرارة الحاملات في المضخم البصري شبة الموصل النانوي.بالاعتماد على نظرية كثافة المصفوفة و معادلات التغير الزمني لنظام مستويين. و أن نموذج الحل التحليلي لسريان النبضات في النقط الكمية. ان معاملات الربح اللاخطية بسبب حرارة الحاملات مشتق. كذلك زمن الاستعادة بوجود تأثير حرارة الحاملات تم حسابه و النتائج توضح توافق جيد مع البحوث العالمية .


Article
A new relation to find all natural solutions to hyperbola and Diophantine equations using Pell's equation
علاقة جديدةلايجاد كل الحلول الطبيعية لمعادلة القطع الزائد والمعادلة الديفونتية باستخدام معادلة بيل

Loading...
Loading...
Abstract

In this paper a new relation has been found between any natural solution to the hyperbola equationx^2-dy^2=c^2, where cϵN,d a positive square free numberand a form that gives allnatural solutions to Pell'sequationx^2-dy^2=1. Which enable us to obtain all natural solutions for the above hyperbola equation thena square natural numberu for the Diophantine equation u=(m^2+n^2)/(1+mn) where (m,n)∈N. في هذا البحث وجدنا علاقة جديدة بين اي حل طبيعي لمعادلة القطع الزائد 〖 x〗^2-dy^2=c^2حيث c عدد طبيعي و dعدد صحيح موجب لا تحتوي مجموعة عواملة عدد مربع,والصيغة التي تعطينا كل الحلول الطبيعية لمعادلة بيل 〖 x〗^2-dy^2=1. هذه العلاقة تمكنا من ايجاد كل الحلول الطبيعية لمعادلة القطع الزائد أعلاهثم ايجادكل الازواج الطبيعية (m,n) التي تجعل u عدد طبيعي مربع في المعادلة الديفونتيةu=(m^2+n^2)/(1+mn).


Article
The Relationship Between Smoking Habit and Sensitivity Testing of Phenylthiocarbamide (PTC)
العلاقة بين التدخين وحساسية تذوق مادة الفينايلثايوكاربامايد(PTC) لدى النساء

Loading...
Loading...
Abstract

The present study aims at revealing the relationship between smoking habit and sensitivity of Phenylthiocarbamide (PTC) substance for (87) non-smoker, the age range is (20-40) years. The results was showed a decline in the taste thresholds distribution between them (6) , (13) respectively, which indicate the smokers were less Sensitivity to taste (PTC) substance than non-smokers. The results also detected significant percentage of tasters among two groups (smokers and non-smokers) (66.6%), (81.6%) respectively.هدفت الدراسة الحالية الكشف عن العلاقة بين عادة التدخين وحساسية تذوق مادة الفينايلثايوكاربامايد (PTC) phenylthiocarbamide ل(87)عينة من المدخنين (العينة التجريبية) و (87) عينة من غير المدخنين (مجموعة السيطرة) وبأعمار تراوحت (40_20) سنة , وقد أظهرت النتائج وجود اختلاف واضح في قيمة الحد الحرج بين المجموعتين , اذ بلغت قيمة المنوال (6) و(13) في كل من المدخنين وغير المدخنين على التوالي. كما تبين انخفاض نسبة النمط المظهري للمتذوقين في عينة المدخنين مقارنة بغير المدخنين حيث كانت (%66.6) و (%81.6) على التوالي. وأظهرت النتائج الاحصائية وجود فرقآ معنويا في نسبة النمطين المظهريين (المتذوقين وغير المتذوقين) لهذه المادة بين أفراد العينتين, وبهذا فأن نتائج البحث الحالي تؤكد وجود انخفاض معنوي في حساسية تذوق مادة (PTC) لدى المدخنين.


Article
Epidemiological study on Cutaneous Leishmaniasis in infected persons in Thi- Qar governorate
دراسة وبائية لداء اللشمانيا الجلدية Cutaneous Leishmaniasis للاشخاص المصابين في محافظة ذي قار

Loading...
Loading...
Abstract

The present study was done on Cutaneous Leishmaniasis from both diagnostic and epidemiological aspect in Thi Qar province and included 125 suspect infected persons from the beginning of October 2013 to the end of May 2014. Results of the study showed that the number of females infected was 37 (75.5%) higher than the number of males 49 (64.5%), it was found that the highest percentage of infection was in April (75%) and lower percentage in October (55.6%), the highest rate of infected was found in age of (81-90) years 100% while the lowest rate of infected was in age of (51-60) years 62.5 %, and there have been no infection in the age groups (61-70) and (71-80 years). The current study showed that the highest percentage found in the educational level of the holders of a bachelor's degree (80%) and the lowest rate of infection in diploma holders to approximately (50%). The geographical distribution of infected cases was referred to the highly rate of infected cases found in Al-Fahod and Al-Fajer districts (100%) and the lowest rate was in sid dokheil‎‏, Al-Islah and Al-Nassr districts (50%), and the highest infection rate found in rural housing type (73.2%) while the incidence in people who live in urban areas amounted to (65.2%), and the high percentage found to holders of dry ulcers (79.5%) while the lowest percentage of infections in patients who have dry and ulcerative leishmaniasis together (2.46%), and the number of ulcers as the highest percentage found in the patient whose carries 12 ulcer (100%) while the rate amounted to lower in patients with 7 ulcers (33.3%). The incidence of skin disease leishmaniasis and location of ulcers in the body where the highest percentage found in the legs (88%) while the lowest infection rate in the trunk, amounting to 33.3%. As for the dimensions of ulcers When studying relationship with the skin leishmaniasis, as observed the highest infection percentage in patients whose suffers ulcers dimensions less than 1 cm (81.8%) while the lowest percentage with ulcers dimensions 6 cm (50%), and when studying the relationship between skin leishmaniasis and the history of the emergence of ulcers where the highest percentage found in patients whose have ulcers date appearing 2 a month (3.94%) while the lowest percentage in whose have ulcers date appearing 4 months (33.3%). As shown by the current study, the skin leishmaniasis was highest percentage found in patients who have Nodle and papule form (70%) while the lowest in patients whose have plaque type (65.7%), As for the skin leishmaniasis and the presence of sand flies the high infection rate emerged in patients whose sand flies exist in their homes (70.2%) while the lowest infection rate recorded in patients whose homes without of sand flies (61.9%). It is concluded from the current study that the skin leishmaniasis endemic in Iraq and in the province of Thi Qar, especially. As well as the Sovereignty of infection from rural type on the urban type and the Sovereignty of dry ulcers on ulcerated sores. اجريت الدراسة الحالية على داء اللشمانيا الجلدية من الناحية الوبائية وشملت الدراسة 125 شخصا مشكوك باصابتهم بداء اللشمانيا الجلدية في عموم محافظة ذي قار من بداية شهر تشرين الاول2013 الى نهاية شهر ايار 2014م. بينت نتائج الدراسة ان عدد الاناث المصابات 37 وبنسبة 75.5% كانت اعلى من عدد الذكور المصابين 49 وبنسبة 64.5 %, وجد ان اعلى نسبة اصابة كانت في شهر نيسان اذ بلغت 75% واقل نسبة اصابة في شهر تشرين الاول 55.6%, سجلت اعلى نسبة اصابة ضمن الفئة العمرية (81 – 90) سنة اذ بلغت %100 واقل اصابة في الفئة العمرية (51- 60) سنة اذ بلغت 62.5% بينما لم تسجل اية اصابات في الفئات العمرية (61- 70) و(71- 80) سنة. اظهرت الدراسة الحالية ان اعلى نسبة اصابة في المستوى التعليمي من حاملي شهادة البكالوريوس اذ بلغت 80% و اقل نسبة اصابة من حاملي شهادة الدبلوم حيث بلغت 50% , سجلت الدراسة الحالية اعلى نسبة اصابة في ناحيتي الفهود والفجر اذ سجلت نسبة الاصابة فيهما 100% بينما اقل نسبة اصابة في كل من سيد دخيل والاصلاح والنصر اذا بلغت 50%, اظهرت نتائج الدراسة الحالية ان اعلى نسبة اصابة في السكن من النوع الريفي اذ بلغت 73.2% بينما بلغت نسبة الاصابة في الاشخاص الذين يسكنون في الحضر 65.2%, سجلت اعلى نسبة اصابة لحاملي القرح الجافة اذ بلغت 79.5% بينما كانت اقل نسبة اصابة في المرضى الذين يحملون القرحتين الجافة والمتقرحة معا اذ بلغت 2.46%.سجلت اعلى نسبة اصابة في مريض يحمل 12 قرحة اذ بلغت 100% بينما بلغت اقل نسبة في المرضى الحاملين 7 قرح اذ بلغت 33.3%, كما سجلت اعلى نسبة اصابة في الاطراف السفلى اذ بلغت 88% بينما كانت اقل نسبة اصابة في الجذع اذ بلغت 33.3% , لوحظت اعلى نسبة اصابة في المرضى الذين بحملون قرحا ابعادها اقل من 1)) سم اذ بلغت 81.8% بينما كانت اقل نسبة اصابة في المرضى الحاملين لقرح ابعادها 6) ) سم اذ بلغت 50 %, سجلت اعلى نسبة اصابة بداء اللشمانيا الجلدية في المرضى الذين يحملون قرحا تاريخ ظهورها شهرين اذ بلغت 3.94% بينما كانت اقل نسبة اصابة في المرضى الحاملين لقرح يعود تاريخ ظهورها الى 4 اشهر اذ بلغت 33.3%. سجلت اعلى نسبة اصابة في المرضى الذين يكون شكل القرحة لديهم على شكل (عقدة Nodle ) و(حطاطة papule) اذ بلغت 70% بينما كانت اقل نسبة اصابة في المرضى الحاملين لشكل القرحة الذي يكون (لويحة Plaque type) اذ بلغت65.7%, اما بالنسبة لعلاقة الاصابة بداء اللشمانيا الجلدية وتواجد الحرمس فقد ظهرت اعلى نسبة اصابة في المرضى الذين يتواجد الحرمس في منازلهم اذ بلغت 70.2% بينما اقل نسبة اصابة سجلت في المرضى الذين تخلو بيوتهم من الحرمس اذ بلغت 61.9%. ويستنتج من الدراسة الحالية ان داء اللشمانيا الجلدية من الامراض المتوطنة في العراق عموما وفي محافظة ذي قار خصوصا , ويستنتج كذلك سيادة الاصابة من النوع الريفي على النوع الحضري وسيادة القرح الجافة على القرح المتقرحة.


Article
Isolation and identification of some Candida species causing superficial Candidiasis
عزل وتشخيص بعض أنواع خميرة Candida المسببه لداء المبيضات السطحي Superficial Candidiasis

Loading...
Loading...
Abstract

isolate some of the aetiology of the superficial Candidiasis . the isolate and diagnose of the disease depending on patients who are treating at advisory of dermal disease in Imam Al- Hussain Hospital in the Province of Thi-Qar. 207 samples were collected a collect according to the position, sex and age . They were different ages , They were different position of the paitents bodies and for both sexes and from different ages . They were collected from September in 2013 toJunein2014 . can be used for transplanting and its rate is 44.92% . the infection in male consists of female is 44.1% .Then, this study show that there were five types of Candida. They are C.albicans ,C.dublinesis, C.tropicalis ,C.krusei and C.parapsilosis . C.albicans is the most widespread species. With occurrence percentage of 45.16% . C.dubllinensis was a new record as acausing agent of superficial candidiasis in Thi-Qar province .with an occurancee percentage of 3.22%. The area under the breasts is the most area which is affected by the superficial Candidasis. Patients with ages between 21-30 years old had the infection rather than others , and the area under the breast was the most affected with superficial candidiasis . عزلت بعض المسببات المرضية لداء المبيضات السطحي Superficial Candidiasis من المرضى كانوا يراجعون استشارية الأمراض الجلدية في مستشفى الأمام الحسين (ع) في محافظه ذي قار حيث جمعت 207 عينة مرضية من مختلف مناطق الجسم ولكلا الجنسين ولمختلف الفئات العمرية وللفترة من شهر أيلول 2013 إلى شهر حزيران 2014 . كان عدد العينات المرضية الموجبة للزرع 93 عينة من أصل 207 وبنسبة 44.92% ، شكلت نسبة إصابة الذكور 55.9% و إلاناث 44.1 % . تم عزل خمسة أنواع من خميرة Candida هي C. albicans ، C.dubliniesis C.tropicalis ، C.krusei ، C.parapsilosis . وقد تبين أن نوع C.albicans كان الاكثر ظهوراً من بين الأنواع الأخرى بنسبة 45.16% . وظهر النوع C .dubliniensis لأول مرة في محافظة ذي قار كإحدى مسببات المبيضات السطحي ،إذ ظهر في 3 عينات مرضيه مأخوذة من مواقع مختلفة من الجلد وشكلت نسبة ظهورهُ حوالي 3.22% . وكانت منطقة تحت الأثداء هي أكثر مناطق الجسم إصابة بداء المبيضات السطحي .


Article
Seasonal differences in physical and chemical factors and algal content of the Euphrates River at the city of Nasiriyah
الاختلافات الفصلية في العوامل الفيزيائية والكيميائية والمحتوى الطحلبي لنهر الفرات عند مدينة الناصرية

Loading...
Loading...
Abstract

studied a number of environmental characteristics of physical and chemical water Euphrates River at the city of Nasiriyah, on a monthly basis for one year for the period from June 2011 to 2012 Machtbert two for completion of the study was the first leg of a kilometer before entering the city of Nasiriyah and the second leg was in the city centernear a bridge victory. Results of the study showed a clear monthly changes in the values of all the factors studied Allahiatih. The recorded lower values for air temperature and water for two in January while the highest score recorded in July. The salinity marked rise during July for two consecutive recorded the highest value of the light transmittance in the first leg, amounting to (140) cm in February while the lowest value for the light transmittance, which amounted to (80) cm in the second leg in October. Recorded the lowest concentrations of oxygen dissolved in July, either values requirement vital for oxygen characterized upside during the summer months. Results also showed that the water base and Tzhada value in the summer and was returning to bicarbonate, and found that the river water in the plants were ten very highest value in the month of February. Recorded concentrations of plant nutrients (nitrate - nitrite - phosphate - silicate) increased significantly in the study locations. Where the minimum values for nitrate in the second location in the summer while the highest values recorded her in the first position in the winter while the highest value of the nitrite reached recorded in the first position in the winter while the highest value was at the second site in the summer. As for the less valuable phosphate (0.7) Micro g / l in the first position while the highest amounted to (8.0) Micro g / l recorded at the second site in the summer. The results also showed a rise in the values of silicates in the summer and Ankhvazaa in the spring and fall, where she was the highest value in the first position (152) Micro g / l. Less value in the second location and hit (42) Micro g / l. Observed that there is an increase in the total number of plant Haúmat in spring and autumn and low numbers in winter and summer in my study with approximately(26) unit rated mostly dating back to aldaitwmat in addition to the presence of algae green and blue –greens. درست عدد من الخصائص البيئية الفيزيائية والكيميائية لمياه نهر الفرات عند مدينة الناصرية وعلى اساس شهري لمدة سنة للفترة من حزيران 2011 ولغاية مايس 2012 اذاختبرت محطتين لانجاز الدراسة كانت المحطة الاولى على بعد كيلومتر قبل دخول مدينة الناصرية والمحطة الثانية كانت في مركز المدينة قرب جسر النصر . اظهرت نتائج الدراسة وجود تغيرات شهرية واضحة في قيم كافة العوامل اللاحياتية المدروسة . وقد سجلت اوطا القيم لدرجات حرارة الهواء والماء للمحطتين في كانون الثاني في حين كانت اعلى درجة مسجلة في تموز . اما الملوحة تميز ارتفاعها خلال الصيف للمحطتين على التوالي، سجلت اعلى قيمة لنفاذية الضوء في المحطة الاولى اذ بلغت (140) سم في شهر شباط في حين سجلت أدنى قيمة لنفاذية الضوء والتي بلغت (80) سم في المحطة الثانية في تشرين الأول . سجلت أدنى تراكيز للأوكسجين المذاب خلال شهر تموز ,اما قيم المتطلب الحيوي للأوكسجين تميزت بارتفاعها خلال أشهر الصيف .كما أظهرت النتائج بان المياه قاعدية وتزداد قيمتها في فصل الصيف وكانت تعود الى البيكربونات وجدت أن مياه النهر في المحطتين كانت عسرة جدا وسجلت أعلى قيمة في شهر شباط . سجلت تراكيز المغذيات النباتية ( النترات – النتريت – الفوسفات – السيليكات )ارتفاعا ملحوظا في مواقع الدراسة . حيث كانت أدنى القيم للنترات في الموقع الثاني في الصيف في حين اعلى القيم سجلت لها في الموقع الأول في فصل الشتاء في حين ان أعلى قيمة للنتريت سجلت في الموقع الأول في فصل الشتاء في حين ان أعلى قيمة كانت في الموقع الثاني في فصل الصيف . اما بالنسبة للفوسفات فان اقل قيمة كانت (0,7) مايكرو غرام / لتر في الموقع الأول في حين أعلاها بلغت (8,0 ) مايكرو غرام / لتر سجلت في الموقع الثاني في فصل الصيف . كما ان النتائج أظهرت ارتفاع في قيم السيليكات في فصل الصيف وانخفاضها في فصلي الربيع والخريف حيث كانت اعلى قيمة في الموقع الأول.واقل قيمة في الموقع الثاني. لوحظ ان هناك زيادة في العدد الكلي للهائمات النباتية في فصلي الربيع والخريف وانخفاض أعدادها في فصلي الشتاء والصيف في موقعي الدراسة حيث سجلت حوالي (26) وحدة تصنيفية في غالبيتها تعود الى الدايتومات إضافة الى وجود الطحالب الخضر والخضر المزرقة .


Article
Interleukin-2 and Interleukin-12 levels of Type 1 Diabetes Mellitus Patients inThi-qar Province
مستويات انترلوكين2 وانترلوكين 12 لمرضى داء السكري النوع الاول في محافظة ذي قار

Loading...
Loading...
Abstract

أجريت الدراسة الحالية في مركز السكري والغدد الصماء في مديرية الصحة في محافظة ذي قار، خلال الفترة من تشرين الاول 2013 إلى ايار 2014. هدفتالدراسة الى تقييم الحالة المناعية لمرضى السكري من النوع الأول عن طريق قياس مستويات الحركيات الخلوية ، التي شملت (IL-2، IL-12) في مصل الدم باستخدام تقنية الإمتزاز المناعي المرتبط بالإنزيم (ELISA) , شملت الدراسة دراسة 72 فردا من المرضى الذين يعانون من داء السكري من النوع الأول (37 ذكور و 35 إناث) تراوحت أعمارهم بين 1-40سنة. بالمقارنة مع 12 شخصا من الأصحاء ظاهريا. وأظهرت النتائج زيادة معنوية (P ≤ 0.01) في مستويات الحركيات الخلوية في المصل (IL-2، IL-12) في جميع المرضى الذين يعانون من داء السكري من النوع الأول مقارنة مع مجموعة السيطرة.

Keywords

IL-2 --- IL-12 --- T1DM --- Thi-Qar


Article
The effect of using the generative learning model in the teaching of Physics on the gaining and retention of the physical concepts to the secondary stage Students
اثر استخدام أنموذج التعلم التوليدي في تدريس الفيزياء على اكتساب المفاهيم الفيزيائية واستبقائها لدى طلاب المرحلة المتوسطة

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this study is to know the effect of using the generative learning model in the teaching of Physics on the gaining and Retention of the physical concepts to the secondary stage students. The researcher chose the research sample in a purpose which is (Al- Rabee Secondary school for boy) of the Directorate of Education of Dhi Qar/ Qalat Suker district for the 2014-2015 educational year/ morning study. The researcher used the two equivalent groups’ experimental design, these groups with posttest, in a number of variables (the first course scores, the student’s previous information, the age in months, the Intelligence, and the parents’ educational level); the first group is experimental while the second one is normal or traditional group. The research sample consisted of (60) students, (30) students in the experimental group and (30) students in the normal group. A physical concepts test was prepared by the researcher with a (40) paragraphs characterized by honesty and consistency. After applying the previous test on the research sample, the data was analyzed statistically using the T test for two independent samples, Kay rectangle, and kuder- Richardson Formula using the Statistical Package for the Social Sciences (SPSS). This study showed a presence of differences with statistically significant between the two groups in the posttest in the gaining and retention of the physical concepts particularly for the experimental group. One of the important conclusions of this study is that the generative learning model was effective and better than the teaching normal method of gaining the physical concepts. The researcher offered a number of recommendations such as, adopting of the generative learning model in the physics teaching for the first secondary class due to the ability of this model on the growing of the scientific thinking and material’s arrangement which lead to gain and retain the physical concepts. Also, the researcher offered a number of suggestions such as; make a study of using the generative learning model and its effectiveness of the student’s final scores and the creative thinking development.يهدف البحث الحالي إلى معرفة أثر استخدام أنموذج التعلم التوليدي في تدريس الفيزياء على اكتساب المفاهيم الفيزيائية واستبقائها لدى طلاب المرحلة المتوسطة، فقد اختار الباحث عينة البحث بصورة قصدية وهي (متوسطة الربيع للبنين) التابعة لمديرية تربية ذي قار/ قضاء قلعة سكر للعام الدراسي (2014- 2015)/ الدراسة الصباحية واستخدم الباحث التصميم التجريبي ذو المجموعتين المتكافئتين ذوات الاختبار البعدي في عدد من المتغيرات (درجات الفصل الأول، المعلومات السابقة، العمر الزمني بالأشهر، الذكاء والتحصيل الدراسي للأبوين)، إحداهما تجريبية والأخرى ضابطة، تكونت عينة الدراسة من (60) طالبا بواقع (30) طالب في المجموعة التجريبية و(30) طالبا في المجموعة الضابطة، أعد الباحث اختبارا للمفاهيم الفيزيائية مكونا من (40) فقرة اختبارية اتسمت بالصدق والثبات، وبعد تطبيقه على عينة البحث تم معالجة البيانات إحصائيا باستخدام الاختبار التائي لعينتين مستقلتين ومربع كاي ومعادلة كيودر ريتشاردسون مستخدما الحزمة الإحصائية للعلوم الاجتماعية (SPSS)، وكشفت النتائج التي توصل إليها الباحث عن وجود فروق ذات دلالة إحصائية بين مجموعتي البحث التجريبية والضابطة فيما يتعلق بالاختبار البعدي في اكتساب المفاهيم الفيزيائية وفي استبقائها ولصالح المجموعة التجريبية، وفي ضوء النتائج توصل إلى عدد من الاستنتاجات أهمها "ان أنموذج التعلم التوليدي اثبت فاعليته وتفوقه على الطريقة التقليدية في اكتساب المفاهيم الفيزيائية"، كما قدم الباحث عددا من التوصيات منها "اعتماد أنموذج التعلم التوليدي في تدريس الفيزياء للصف الأول المتوسط لقدرته على تنمية التفكير العلمي وتنظيم المادة بما يساعد في تعلم المفاهيم الفيزيائية واستبقائها"، وعدد من المقترحات أهمها "إجراء دراسة لمعرفة أثر استخدام التعلم التوليدي في تحصيل الطلبة وتنمية التفكير الإبداعي".


Article
Estimation of Reference Values for Liver Function ParametersinNeonates individuals from Missan district ,S. Iraq
تقدير القيم المرجعية لوظائف فعالية الكبد لدى الاطفال حديثي الولادة من محافظة ميسان جنوب العراق

Loading...
Loading...
Abstract

This paper offers an insight to generalists on how to extract greater information from these tests in order to improve the investigation and management of liver disease.. The activities of (total serum bilirubin (T.S.B) ,aspartate aminotransferase (AST), alanine aminotransferase (ALT), alkaline phosphatase(ALP), total proteins (TP) and albumin (ALB),. AST, ALT and bilirubin ,total protein were measured in 150 neonates (85 males and 65 females) from at Al-Sadder Teaching Hospital environs with collaborative arrangement of clinical biochemistry lab.in medicine college ,Missan University with age rangedbetween (1-4 days) were included in this study. The serum activities of the liver enzymes (AST, ALT and ALP) were found to be elevated (p≤0.001) with respect to subjects on WHO. At the same time, T.S.B was abnormally elevated (p ≤0.001) in the serum of neonates test, While theT.Premainedconstantwithout anychanging . تم قياس مستويات نشاط كل من نسبة البلروبين الكلي, ناقلة امين الاسباراتات (AST- (Aspartate aminotransferase ناقلة امين الالانين (ALT - (Alanine aminotransferase, ,الفوسفاتاز القلوي (ALP - (Alkaline phosphatase والبروتين الكلي TP.بالاضافة الى فحص مستوى الالبومينAlb., لدى 150 حديثي الولادة ( 85ذكور و 65 إناث)الذين تراوحت اعمارهم مابين (1الى4) يوم ,والذين اخذت نماذج الدممن الاطفال الرضع في ردهات مستشفى الصدر لتعليمي في محافظة ميسان جنوب العراق وجرت القياسات في مختبرات فرع الكيمياء السريرية, كلية الطب جامعة ميسان. وجد ان النشاط الانزيميلل(AST، ALT و ALP) له قيمة معنوية احصائية مرتفعة ((p≤0.05 . وفي الوقت نفسه، ففي قياسT.S.B اظهر قيمة معنوية مرتفعة بشكل غير طبيعي ((p≤0.05 في مصل اختبار حديثي الولادة، بينما ظلت قيم الالبومين T.P Alb. ثابت دون أي تغيير ضمن القيم المرجعية للمختبر.


Article
Extending Application of Adomian Decomposition Method for Solving a Class of Volterra Integro-Differential Equations within Local Fractional Integral Operators
توسيع تطبيق طريقة تحليل ادوميان لحل صنف من معادلات فولترا التكاملية التفاضلية ضمن المؤثرات التكاملية الكسرية المحلية

Loading...
Loading...
Abstract

In this paper, we consider the local fractional Adomian decomposition method for solving the second kind Volterra integro-differential equations within local fractional integral operators. This application maintains the efficiency and accuracy of the Adomian analytic method for solving local fractional integral equations. An illustrative examples are given to show the accuracy and reliability of the results.في هذا البحث ندرس طريقة تحليل ادوميان الكسرية المحلية لحل معادلات فولترا التكاملية التفاضلية من النوع الثاني ذات المؤثر التكاملي الكسري المحلي. هذا التطبيق يؤكد كفاءة ودقة طريقة ادوميان التحليلية لحل المعادلات التكاملية الكسرية المحلية. قدمت امثلة توضيحية تبين دقة النتائج.


Article
The mutation frequency C677T for gene MTHFR inGlucom a patient in the province of Thi Qar and effect the diabetes and family history for it
تردد الطفرة C677T في جين MTHFRلدى مرضى داء الزرق في محافظة ذي قار وتأثير داء السكري والتاريخ العائلي عليه

Loading...
Loading...
Abstract

Glaucoma is a common and non-infection disease that occurs for certain reasons Hypertension in eye is the most important reason for the occurrence of Glaucoma which leads to admage the optic nerve.It affects the both sexes and in most often cases its affects people over the age of forty . The present study aims to examine the relationship between the mutation C677T and the occurrence of Glaucoma in Thi Qar province . Asample awas collected and also asample of 100 blood tests was considered as a control grop. The samples were saved in tubes contains material to prevent coagulation EDTA temperature of (20-) Celsius.DNA was extracted and gene was amplified using Polymerase chain Reaction(PCR) technology and then the gen was cut it using cutter restriction enzyme Hind I.from this study we found that the highest age group infected by the disease was (50-59) with percentage 40% and we also concluded that the hazard ratio increased three time in the patients who have afamily history (OR= 3.73,95%Cl =1.27-1089) while hazard ratio increased by (OR= 2, 95% Cl0.45.10) for the diabetics patients. يعتبر داء الزرقGluacoma من الامراض الشائعه عالميا وغير المعدية يحدث لاسباب عديدة اهمها ارتفاع ضغط العين الذي يؤدي الى تلف العصب البصري يصيب الجنسين اغلب الاحيان يصيب الاشخاص فوق سن الاربعين .تهدف الدراسة الحالية لمعرفه العلاقه بين الطفره C677T ونشوء داء الزرق في محافظة ذي قار .جمعت 100 عينه دم من الاشخاص المصابين بهذا المرض بأعمار تتراوح من 35فأكثر و100 عينه دم من غير المصابين كمجموعه مقارنه ,تم حفظ العينات بأنابيب حاويه على ماده مانعه للتخثر EDTA بدرجه حراره (20- م) . تم استخلاص ال DNA وتضخيم الجين بتقنيه polymerase chain Reaction (PCR). بعد ذلك تم قطع الجين بألانزيم القاطع Hind I .وجد من هذه الدراسة ان اعلى فئه عمريه مصابه بالمرض هي (59-50) بنسبه بلغت 40% .ووجدت الدراسة ان نسبه الخطر تزداد بمقدار ثلاث مرات في المرضى الذين يملكون تاريخ عائلي OR = 3.73 , 95% Cl = 1.27 – 1098)) . بينما تزداد الخطوره بمعدل ((OR = 2 ,95 % Cl =0.45 – 5.10 في مرضى الزرق المصابين بداء السكري .

Table of content: volume:6 issue:1