Table of content

Tikrit Journal of Administration and Economics Sciences

مجلة تكريت للعلوم الإدارية والاقتصادية

ISSN: 18131719
Publisher: Tikrit University
Faculty: Economic and Administration
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

1. Publishes Science magazine, Tikrit, administrative and economic research for sound scientific researchers in the disciplines of college (economics, management, accounting, statistics, informatics) from within and outside the university written in Arabic or English.
2. Required in the search should not have been published or submitted for publication elsewhere, and on the researcher to undertake in writing when submitting research for publication.
3. Subject research to evaluate the scientific secret duly followed.
4. Research will not be returned to their owners, published or unpublished.
5. Research is published by precedence and received by the Secretariat of editing and editorial staff reserves the right not to publication without giving reasons and its decision is final.
6. Contain a cover page search on the name and rank, scientific researcher and email address and work location and address of the research presented.
7. Referred to the sources and references in the text name of the author and year of publication and page number as follows:
(Dora, 1994: 15) and if the source is in English (Porter, 1995: 15).
8. Write a list of sources, one end of the research and arranged alphabetically.
9. Numbered tables and figures, respectively, as given in the research.
10. Researcher is committed to pay all expenses financial implications of the assessment procedures and Publishing
11. Magazine is a quarterly scientific journal sober

Loading...
Contact info

phone number : 07502178590
e-Mail :journal816@gmail.com

Table of content: 2017 volume:13 issue:38

Article
The Adoption of Agile Supply Chain Regulators (process standard and industry standards) to Improve the Organization's Response to its Customers, A descriptive Study in the General Company for the Manufacture of Medicines and Medical Supplies in Samarra
اثر اعتماد مرتكزي سلسلة التوريد الرشيقة (معيارية العملية والمعايير الصناعية) في تحسين استجابة المنظمة لزبائنها * دراسة وصفية في الشركة العامة لصناعة الأدوية والمستلزمات الطبية في سامراء

Loading...
Loading...
Abstract

Objective: The aim of the research is to test the effect of the adoption of lean supply chain regulators (process standard and industry standards) in improving the organization's response to its customers. Research Methodology: The researchers used the descriptive and analytical approach to study the problem and analyze it and to explain its variables in the General Company for the manufacture of medicines and medical supplies in Samarra as a field of study and adopted a questionnaire form as a tool to identify the reality of the research variables in the surveyed company. Research hypotheses tested by using appropriate statistical methods (implementation ratio, multiple regression analysis). Results: One of the most important results of the research is that there is a weak significant effect of the standardization of the process and the industrial standards in improving the organization's response to its customers. هدف البحث الى اختبار اثر اعتماد مرتكزي سلسلة التوريد الرشيقة (معيارية العملية والمعايير الصناعية) في تحسين استجابة المنظمة لزبائنها . منهجية الدراسة استخــدم الباحثان المنهج الوصفي والتحليلي لدراسـة المشكلة وتحليلها وبيان متغيراتها في الشركة العامة لصناعة الأدوية والمستلزمات الطبية في سامــراء كميدانــاً للدراسة ، واعتمدت استمـارة استبانة كأداة للتعرف على واقع متغيرات البحث في الشركة المبحوثة حيث تم توزيع (98) استمارة على الأفراد المبحوثين في تلك الشركة ، وتم اختبار فرضيات البحث باستخــدام الأساليب الإحصائية المناسبة (نسبة التنفيذ ، تحليل الانحدار المتعدد ) . النتائج : من أهم النتائج التي خرج بها البحث وجود تأثير معنوي ضعيف لمعيارية العملية والمعايير الصناعية في تحسين استجابة المنظمة لزبائنها .


Article
Role of reverse logistics invaders in promoting business sustainability
دور مرتدات الامدادات العكسية في تعزيز استدامة الاعمال دراسة استطلاعية في شركتي الهلال الصناعية والصناعات الخفيفة في محافظة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract : The research focuses on testing the impact of reverse logistics reversals in enhancing business sustainability,the reverse logistics approach is a modern approach for organizations to meet the requirements of customers to eliminate the aging of commodities by adopting modern methods and systems that promote and sustain the business, Increased environmental awareness and orientation towards green organizations as well as the economic savings provided by the reverse logistics of the organizations that adopt this concept. The importance of the research stems from the fact that it deals with the modern trend of industrial organizations that focuses on preserving the natural environment and human health. Which has become the ethics of contemporary organizations, and the research sample consisted of (70) of the individuals interviewed with expertise and know-how in their field. The hypothesis of the research was tested using the analysis of impact and variance using regression analysis. The research concluded with a number of conclusions, Reflected in reverse logistics returns. Based on the findings of the researcher, a set of recommendations were presented in line with these conclusions for the development of Iraqi companies. The most important of these recommendations should be that the company is given sufficient and equal attention to reverse logistics returns in order to achieve its objectives of increasing the market share. المستخلص : يركز البحث على اختبار تأثير مرتدات الامدادات العكسية في تعزيز استدامة الاعمال, إذ تعد الامدادات العكسية مدخلا معاصرا تنتهجه المنظمات بغية تحقيق متطلبات الزبائن في التخلص من تقادم السلع من خلال تبني اساليب وأنظمة حديثة من شانها ان تعزز وتحافظ على استدامة أعمالها, في ظل تزايد الوعي البيئي والتوجه نحو المنظمات الخضراء فضلا عن الوفورات الاقتصادية التي توفرها الامدادات العكسية للمنظمات التي تعتمد هذا المفهوم, وتنبع أهمية البحث من كونه يتناول الاتجاه الحديث للمنظمات الصناعية الذي يركز على المحافظة على البيئة الطبيعية وصحة الإنسان والتي تمثل محورا مهما من أخلاقيات المنظمات المعاصرة, وقد تكونت عينة البحث من(70)من الافراد المبحوثين ممن يمتلكون الخبرة والدراية في مجال عملهم, وجرى اختبار فرضيات البحث باستخدام تحليل التأثير والتباين بواسطة تحليل الانحدار, وخلص البحث إلى مجموعة من الاستنتاجات من أهمها الالتزام الفعلي من قبل الشركات المبحوثة بمرتدات الامدادات العكسية. واستنادا إلى الاستنتاجات التي توصل اليها البحث, تم تقديم مجموعة من التوصيات التي تنسجم مع هذه الاستنتاجات من اجل تطوير الشركات العراقية ومن أهم هذه التوصيات ينبغي على الشركات المبحوثة الاهتمام الكافي والمتساوي بمرتدات الامدادات العكسية بغية تحقيق أهدافها.


Article
Addressing Operational Failures Within the Framework of the Use of Sustainable Manufacturing Philosophy
معالجة الفشل العملياتي في إطار استخدام فلسفة التصنيع المستدام

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The Improving of manufacturing processes is one of the factors driving the adoption of the concept of sustainable industrialization. The basic idea of the research is to address operational failure by adopting sustainable manufacturing dimensions. The researchers depended on the nature of correlation and impact relationships between the variables of the research on a set of basic and subsidiary hypotheses related to the existence of correlation and significant effect between the dimensions of sustainable manufacturing and operational failure. A number of questions were identified to clarify the problem of research as follows: 1. Does the organization under study have a clear conception of the concept of sustainable industrialization? 2. What is the level of focus of the organization under consideration in the dimensions of sustainable industrialization? 3. Does the organization under study have a clear conception of the concept of operational failure? 4. What level of the organization's focus on knowledge and determine the dimensions of operational failure? 5. What is the nature of the relationship between the dimensions of sustainable industrialization and operational failure? The importance of research in adopting sustainable industrialization strategies to address operational failure as it is a fundamental solution to the problem of acute shortage of natural resources. In order to reach the objective of the research, Kirkuk Cement Laboratory was selected to apply the field side of the research. The researchers adopted the method of resolution, Spearman Hierarchical Hierarchy (Regression) to measure the relationship and effect between the independent variable and the dependent variable The study concluded with a number of conclusions, the most important of which is that when the emphasis is placed on sustainable industrialization, the ability to reduce the activities leading to operational failure will increase. The most important recommendations are that the company should have effective programs for sustainable industrialization. المستخلص يمثل السعي نحو تحسين العمليات التصنيعية احد العوامل التي تدفع الى تبني مفهوم التصنيع المستدام, حيث تكمن الفكرة الأساسية للبحث في معالجة الفشل العملياتي من خلال تبني ابعاد التصنيع المستدام. واعتمد الباحثان بغية التعرف على طبيعة علاقات الارتباط والاثر بين متغيرات البحث, على مجموعة من الفرضيات الرئيسة والفرعية الخاصة بوجود علاقات ارتباط واثر معنوية بين ابعاد التصنيع المستدام والفشل العملياتي وتم تحديد عدد من الأسئلة لتوضيح مشكلة البحث وعلى النحو الاتي:- 1- هل لدى المنظمة المبحوثة تصور واضح عن مفهوم التصنيع المستدام؟ 2- ما مستوى تركيز المنظمة المبحوثة على ابعاد التصنيع المستدام؟ 3- هل لدى المنظمة المبحوثة تصور واضح عن مفهوم الفشل العملياتي؟ 4- ما مستوى تركيز المنظمة على معرفة وتحديد ابعاد الفشل العملياتي؟ 5- ما هي طبيعة العلاقة بين ابعاد التصنيع المستدام والفشل العملياتي؟ وتكمن اهمية البحث في تبني استراتيجيات التصنيع المستدام لمعالجة الفشل العملياتي كونه يعد حلاً اساسياً لمشكلة النقص الحاد في الموارد الطبيعية ومن اجل الوصول الى هدف البحث تم اختيار معمل اسمنت كركوك لتطبيق الجانب الميداني للبحث, وقد اعتمد الباحثان على أسلوب الاستبانة وتم استخدام معامل الارتباط البسيط والمتعدد بطريقة Spearman الانحدار الهرمي (Hierarchal Regression) لقياس العلاقة والاثر بين المتغير المستقل والمتغير المعتمد ومن اهم الاستنتاجات تبين انه كل ما زاد التركيز على التصنيع المستدام كلما ادى ذلك الى زيادة قدرتها ونجاحها في الحد من الانشطة التي تقود الى الفشل العملياتي اما اهم التوصيات فهي ضرورة ان تمتلك الشركة برامج فعالة لتحقيق التصنيع المستدام وان يكون هناك تحول في النظرة الادارية تجاه الفشل باعتباره فرصة للتعلم.

Keywords


Article
Some of Parametric Methods for Estimation the Hazard Rate For Reliability Function (Survival ) of Mixture and Contaminated Weibull Distribution with Tow Parameters "Comparative Study’’
بعض الطرائق المعلمية لتقدير معدل الفشل لدالة المعولية ( البقاء ) ذات توزيع ويبل المختلط والملوث ذو المعلمتين’’ دراســـة مقارنــــــة’’

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: In this study some of parametric methods were used for the estimation of hazard rate for reliability function (survival function) of mixed and contaminated weibull distribution with tow parameters. These methods are represented by the methods estimation with the Minimum Distance, maximum likelihood, sample moments , Elmahdy et.al , kececioglu in addition to the graph method , and by using simulation for comparing between the results of these methods we concluded that the MDE method is the best in the case of small samples , while the MLE method is the best in case of large samples. المستخلص: تم في هذا البحث استعمال بعض الطرائق المعلمية لتقدير معدل الفشل لدالة المعولية ( البقاء ) ذات توزيع ويبل المختلط والملوث ذو المعلميتن ، وتتمثل هذه الطرائق بطريقة التقدير بأقل مسافة والامكان الاعظم وعزوم العينةوطريقةالمهدي(واخرون ) وطريقةkececioglu بالاضافة الى طريقة الرسم ، ومن خلال استخدام المحاكاة للمقارنة بين نتائج هذه الطرائق تبين ان طريقة التقدير بأقل مسافة هي الافضل في حالة العينات الصغيرة في حين كانت طريقة الامكان الاعظم هي الافضل في حالة العينات الكبيرة .

Keywords


Article
Elements Of Continuous Improvement and Its Role In Competitive Advantge Analytical Study In Carrefour Company
عناصر التحسين المستمر ودورها في تحقيق الميزة التنافسية المستدامة دراسة تحليلية في شركة(Carrefour)

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The current study deals with the elements of continuous improvement to highlight their role in achieving, maintaining and sustaining competitive advantage. This feature is a central goal of most contemporary organizations seeking to adopt a strategy (cost leadership, discrimination and concentration). In order to achieve sustainable competitive advantages appropriate to their capabilities and potentials, which enable the organization to excel in its field of specialization by providing different and unique to its customers and better than its competitors and continuously. In our study, we adopted the questionnaire form as a tool for collecting data and information from the respondents of Carrefour Company, as well as the continuous presence within the company's gallery, the close look and the attempt to identify the role of the elements of continuous improvement in achieving the organization's competitive advantage. Without hesitation, and by adopting the appropriate statistical methods and tools for the current study. The study reached a number of conclusions that were used to present the appropriate proposals and recommendations for the studied organization and the similar organizations. المستخلص نسعى من خلال الدراسة الحالية الى تناول عناصر التحسين المستمر وابراز دورها في تحقيق الميزة التنافسية والمحافظة عليها واستدامتها , اذ تعد هذه الميزة هدفاً محورياً لمعظم المنظمات المعاصرة الساعية الى تبني احد استراتيجيات (قيادة الكلفة ,التمييز ,التركيز), خاصة وان المنظمات عموماً تعيش في بيئة سريعة التغيير وذات رغبات متجددة في اذواق الزبائن مما يستلزم بلوغ المزايا التنافسية المستدامة المناسبة لقدراتها وامكاناتها و التي تمكن المنظمة من التفوق في مجال تخصصها من خلال تقديم المختلف والمتفرد لزبائنها والافضل من منافسيها وباستمرار. اعتمدنا في دراستنا استمارة الاستبانة كأداة لجمع البيانات والمعلومات من السادة المجيبين في شركة كارفور فضلا عن التواجد المستمر داخل معرض الشركة والاطلاع عن قرب والتحاول مع الزبائن للوقوف على حقيقة دور عناصر التحسين المستمر في بلوغ المنظمة المبحوثة الميزة التنافسية المستدامة التي تمكنها من الاستمرار بتفوق وسط المنافسين المتزايدن من دون هوادة , وباعتماد الاساليب والادوات الاحصائية المناسبة للدراسة الحالية. توصلت الدراسة الى عدد من النتائج والاستنتاجات التي سخرت لتقديم المقترحات والتوصيات المناسبة للمنظمة المبحوثة والمنظمات المشابهة


Article
تقييم جاهزية الشراكة المجتمعية للجامعات العراقية-إنموذج مقترح لجامعة اربيل التقنية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The research aims to determine the role of contemporary higher education institutions in the current environment , which is rich in many of the variables that established overshadowed a new concept of universities as a partner bears the responsibility occurrence of a paradigm shift for the community through its involvement with other institutions working in which various types of government , private , civil society organizations . It came through the provision of ideal framing of the contents of the partnership included a reference to what the community partnership , and display limitative that stand in the face of the growth and development of higher education and scientific research. The research descriptive approach in the presentation of themes , and built a model representing the elements that determine the readiness of universities to establish a community partnership model was derived his idea of open system theory, and finally came out Find a set of conclusions which " is determined by the readiness of universities to establish a partnership of community in its ability to serve the community through its Faculty members and students , as well as its ability to expand and keep up with scientific specializations rode scientific and technical development in various fields including indicates its potential to make a quantum leap to her and to the participating organizations and allies . " المستخلص هدف البحث تحديد الدور المعاصر لمؤسسات التعليم العالي في ظل معطيات البيئة الراهنة التي تزخر بالعديد من المتغيرات التي أسست بظلالها مفهوماً جديداً للجامعات باعتبارها شريك يتحمل مسؤولية حدوث النقلة النوعية للمجتمع من خلال مشاركتها مع المؤسسات الأخرى العاملة فيه بمختلف أنواعها حكومية ، خاصة ، منظمات مجتمع مدني. وجاء ذلك من خلال تقديم تأطير فكري لمضامين الشراكة المجتمعية تضمنت الإشارة إلى ماهية الشراكة المجتمعية ،وعرض المحددات التي تقف في وجه تنمية وتطوير التعليم العالي والبحث العلمي . اعتمد البحث المنهج الوصفي في عرض محاور البحث ،وتبنى إنموذج يمثل العناصر التي تحدد جاهزية الجامعات لإقامة الشراكة المجتمعية واستمد النموذج فكرته من نظرية النظام المفتوح ،وأخيراً خرج البحث بجملة من الاستنتاجات منها " تتحدد جاهزية الجامعات لإقامة علاقة شراكة مجتمعية بقدرتها على خدمة المجتمع من خلال كوادرها التدريسية وطلبتها ، فضلاً عن قدرتها على توسيع نطاق تخصصاتها العلمية ومجاراة ركب التطور العلمي والتقني في المجالات المختلفة بما يؤشر إمكانيتها في إحداث نقلة نوعية لها وللمنظمات المشاركة والمتحالفة معها".

Keywords


Article
The Role of Strategic Behavior Patterns in Enhancing the Capacities and Capabilities of Educational Leadership, Analytical Study of the Opinions of a Sample of Academic Leaders in Iraqi Universities
دور أنماط السلوك الاستراتيجي في تعزيز قدرات وقابليات القيادة التعليمية دراسة تحليلية لاراء عينة من القيادات الاكاديمية في الجامعات العراقية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: This study is an attempt to identify the role of patterns of strategic behavior in strengthening the capacities and capabilities of leadership, it has been applied to a sample of academic leaders in a number of universities (Tikrit, Kirkuk and Samarra). The questionnaire was used as a main tool in collecting data related to the field side of the study. The sample size was (80) head of scientific department and assistant dean. The data were tested using the SPSS program and through correlation coefficient and simple linear regression. Relationships and the impact of hypotheses, as well as providing a set of recommendations that contribute to guiding thinking towards supporting strategic behavior patterns in enhancing the leadership capacities and capabilities of educational organizations. المستخلص: سعت الدراسة إلى التعرف على دور أنماط السلوك الاستراتيجي في تعزيز قدرات وقابليات القيادة ، وقد تم تطبيقها على عينة من القيادات الأكاديمية في عدد من الجامعات (تكريت وكركوك وسامراء) ، وقد تم بناء مخطط افتراضي للدراسة واشتقت منه ثلاث فرضيات ،وتم استخدام استمارة الاستبانة كأداة رئيسية في جمع البيانات المتعلقة بالجانب الميداني من الدراسة وبلغ حجم العينة (80) رئيس قسم علمي ومعاون عميد، واختبرت البيانات باستخدام البرنامج الجاهز(SPSS) ومن خلال معامل الارتباط والانحدار الخطي البسيط، وتوصلت الدراسة إلى مجموعة من الاستنتاجات التي تؤكد علاقات الارتباط والاثر التي تضمنتها الفرضيات، فضلا عن تقديم مجموعة من التوصيات التي تسهم في توجيه التفكير نحو دعم أنماط السلوك الاستراتيجي في تعزيز قدرات وقابليات القيادة في المنظمات التعليمية.


Article
" The Conforming Relationship Between Communication Networks and Marketing Information Quality " A pilot study of The Opinions of Specimen of Employees At Rafidain Bank/ Mosul
"العلاقة التوافقية بين شبكات الاتصالات وجودة المعلومات التسويقية " دراسة استطلاعية لآراء عينة من الأفراد العاملين في مصرف الرافدين /الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: The research aims to specify the nature of the conforming relationship between communication networks and marketing information quality at two branches of Rafidain Bank – Mosul Al – Jadeedah and Khalid Ibn Al – Waleed Branches in the City of Mosul during the month of January, 2014. A number of (65) questionnaire forms were given to the employees of the two branches mentioned. The hypothesis of research was tested using Chi-square method depending on (SPSS-18) statistical program. The research arrived at several conclusions most important of which is the existence of a nominal conforming relationship between communication networks and marketing information quality on both total and partial levels. The researchers presented a number of suggestions, most important of which is that it is necessary for the bank under research to concentrate on the usage of modern communication equipment in order to gain success and so to survive. المستخلص يهدف البحث الى تحديد طبيعة العلاقة التوافقية بين شبكات الاتصالات وجودة المعلومات التسويقية في مصرف الرافدين بفرعيه: موصل الجديدة وشارع خالد بن الوليد في مدينة الموصل خلال شهر كانون الثاني 2014، ونظرا لأهمية موضوع شبكات الاتصالات في فرعي المصرف المبحوث فقد اعتمدت الباحثات على اختياره لما له من اهمية واضحة في اداء المصرف المبحوث، ومن خلال الاجابة على التساؤلات التي تعبر عن مضمون المشكلة والتي مفادها ما طبيعة العلاقة التوافقية بين شبكات الاتصالات وجودة المعلومات التسويقية لدى الافراد المبحوثين، إذ تم توزيع (65) استمارة استبيان على العاملين في هذا المصرف واختبرت فرضية البحث باستخدام أسلوب مربع كاي بالاعتماد على البرنامج الإحصائي SPSS-18)) وتوصل البحث الى عدة استنتاجات أهمها وجود علاقة توافقية معنوية بين شبكات الاتصالات وجودة المعلومات التسويقية وعلى المستوى الكلي والجزئي, وقدمت الباحثات مجموعة مقترحات اهمها ضرورة تركيز المصرف المبحوث على استخدام الاجهزة الحديثة للاتصالات لأجل النجاح والبقاء.


Article
Achieving Outstanding Performance Through ICT Tools: An Exploratory Study of a Number of Colleges of the University of Tikrit
تحقيق الأداء المتميز من خلال ادوات تقانة المعلومات والاتصالات: دراسة استطلاعية لعدد من كليات جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract. Technological development is one of the most important challenges faced by today's organizations in the external environment and has been reinforced by globalization, which has not been delivered by any organization in the business environment to their strategic role in achieving outstanding performance and sustainability in the field. The study dealt with the importance of relying on the scientific competencies and the need to evaluate them and develop their scientific capabilities through the use of modern technologies in the field of their work,The sample of the study consisted of (50) of the teachers in the studied scientific organizations. The hypothesis of the study was tested using a number of statistical tools to highlight the relationship between the study variables in the educational organizations. The results of the study revealed a number of conclusions, the most important of which are: The results of the analysis of the initial perception of the teachers of all the variables adopted in the study revealed that their general tendency toward positive trend, which shows that the teachers have a great interest in ICT tools and areas of excellence, Based on the findings of the research, the researcher presented a number of proposals, the most important of which is that the educational organizations that are interested in ICT tools and areas of performance should be distinguished in that these tools and fields are integrated among them. المستخلص: يعد التطور التقاني مرتكزا مهما لمواجهة التحديات التي تواجهها المنظمات المعاصرة في البيئة الخارجية والتي اسهمت العولمة في صيرورتها, والتي تستلزم اعتماد ما افرزته تلك التطورات التقانية بغية تحقيق الاداء المتميز وديمومة العمل في الميدان التنافسي المحتدم , وقد تناولت الدراسة اهمية الاعتماد على الكفاءات العلمية وضرورة تقويمهم وتنمية قدراتهم العلمية من خلال استخدام التقانات الحديثة في مجال اعمالهم , وتكونت عينة الدراسة من (50) من التدريسيين في المنظمات العلمية المبحوثة , وجرى اختبار فرضيات الدراسة باستخدام عدد من الادوات الاحصائية لابراز العلاقة والتاثير بين متغيرات الدراسة في المنظمات التعليمية المبحوثة , وخلصت الدراسة إلى مجموعة من الاستنتاجات من أهمها : كشفت نتائج تحليل الإدراك الأولي للتدريسيين لجميع المتغيرات المعتمدة في الدراسة ان ميلهم العام نحو الاتجاه الايجابي مما يدلل ان التدريسيين لهم الاهتمام الكبير بأدوات تقانة المعلومات والاتصالات ومجالات الاداء المتميز, واستنادا إلى الاستنتاجات التي توصل اليها البحث قدم الباحث مجموعة من المقترحات أهمها , ينبغي على المنظمات التعليمية المبحوثة الاهتمام بأدوات تقانة المعلومات والاتصالات ومجالات الاداء المتميز, من حيث إن هذه الادوات والمجالات متكاملة فيما بينها .

Keywords


Article
Measuring the Effect of Some Economic Variables on the Unemployment Rate in Iraq for the Period (2003-2013), Econometric Study
قياس أثر بعض المتغيرات الاقتصادية في معدل البطالة في العراق للمدة (2003 -2013 ), دراسة قياسية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: The study dealt with the problem of unemployment in Iraq through an econometric study for the period (2003-2013). The Iraqi society is suffering from unemployment as one of the economic problems, which affect the economic, social and security situation, this problem has been increasing, especially after the change in 2003. The study is an attempt to determine the effect of some economic variables represented by the following independent variables (inflation rate, economic growth through GDP, GDP excluding oil sector, population growth rate, government investment expenditure, domestic investment) and unemployment rate in Iraq as a dependent variable through the use of Simple regression analysis. The econometric study found that there is no correlation relationship between the unemployment rate and the rate of inflation in Iraq. The increase in GDP in one unit will contribute to the decrease of the unemployment rate by (0.162%), while the increase in GDP without the oil sector in one unit It will contribute to a decrease in the unemployment rate by 0.1440%. The increase in the population growth rate in one unit will contribute to the increase of the unemployment rate by (0.79990%), while increasing investment expenditure in one unit will contribute to the decrease in the unemployed rate (0.0560%) and increased local investment One unit, it will contribute to the decline in the unemployment rate (0.0740%). The study recommended the need to build a national center that includes information and data on employment, unemployment and the Iraqi labor market, and the operation of various sectors of the economy other than the oil sector, which is almost idle, as the agricultural sector and the industrial sector can play a greater role in eliminating unemployment, High population growth and activating the role of the private sector المستخلص: تناول البحث مشكلة البطالة في العراق من خلال دراسة تحليلية قياسية للمدة (2003-2013) ، إذ تعد البطالة من المشاكل الاقتصادية التي يعاني منها المجتمع العراقي والتي تنعكس آثارها على الوضع الاقتصادي والاجتماعي والأمني ، وتمثلت هذه المشكلة في تزايد معدلاتها خصوصاً بعد إحداث التغيير في عام 2003 ، وحاول البحث معرفة اثر بعض المتغيرات الاقتصادية المتمثلة بالمتغيرات المستقلة التالية ( معدل التضخم ، النمو الاقتصادي من خلال الناتج المحلي الإجمالي والناتج المحلي الإجمالي بدون القطاع النفطي ، معدل النمو السكاني ، الإنفاق الاستثماري الحكومي ، الاستثمار المحلي ) ومعدل البطالة في العراق كمتغير تابع من خلال استخدام تحليل الانحدار البسيط توصل البحث بحسب نتائج التحليل القياسي إلى عدم وجود علاقة بين معدل البطالة ومعدل التضخم في العراق ، وأنَّ زيادة الناتج المحلي الإجمالي بوحدة واحدة فانه سوف يساهم في انخفاض معدل البطالة بنسبة (.1620 %) ، في حين أنَّ زيادة الناتج المحلي الإجمالي بدون القطاع النفطي بوحدة واحدة فانه سوف يساهم في انخفاض معدل البطالة بنسبة (.1440 %) ، وأما زيادة معدل النمو السكاني بوحدة واحدة فانه سوف يساهم في زيادة معدل البطالة بنسبة (.7990 %) ، في حين زيادة الإنفاق الاستثماري بوحدة واحدة فانه سوف يساهم في انخفاض معدل البطالة بنسبة (.0560 %) ، وان زيادة الاستثمار المحلي بوحدة واحدة فانه سوف يساهم في انخفاض معدل البطالة بنسبة (.0740 %) وأوصى البحث بضرورة بناء مركز وطني يتضمن معلومات وبيانات عن التشغيل والبطالة وسوق العمل العراقي، وتشغيل القطاعات الاقتصادية المختلفة غير القطاع النفطي ، والتي تعد شبه متوقفة, إذ يمكن للقطاع الزراعي والقطاع الصناعي لعب دور اكبر في القضاء على البطالة ، مع إتباع سياسة سكانية للحد من معدلات النمو السكاني المرتفعة وتفعيل دور القطاع الخاص .

Keywords


Article
قياس وتحليل أثر مؤشرات الخدمات الصحية في مؤشر التنمية البشرية في العراق للمدة ( 2005-2015 )

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Health sector is one of the significant sectors affected humans’ lives, It is considered one of the most important indicators of human developments in together with education and income factors. This research is divided into three main portions. The first is about the conceptual aspect of health services and human developments. The second part dealt with analyzing the reality of indicators of health services in Iraq. The influences of health services on the human developments index in Iraq during the study period were investigated in the last part. The hypotheses of the research have proved by the obtained outcomes. It has noticed that the developments in the health services reflect positively on the human development index in the country. The study showed that there is an significant correlation between the indicators of health services and the human developments index. The explanatory power of the variables of study (R2) ranged between (0.615 and 0.834) indicating that (61-83%) of the changes in the human developments can be caused by changes in health services. It can be seen that there is a reversible relationship between the infants and under-five mortality and maternal mortality and the human development index. Whereas, there is a direct proportional between expenditure on health services and life expectancy on the one hand and the human development index on the other. المُستخلص يُعد القطاع الصحي من القطاعات الحيوية ﻹرتباطه بحياة المواطن,كما ويعدُ من أهم مؤشرات التنمية البشرية فضلاً عن التعليم والدخل,قُسمت الدراسة الى ثلاثة محاور رئيسية تناول المحور الأول الجانب المفاهيمي للخدمات الصحية والتنمية البشرية,أما المحور الثاني فتناول تحليل واقع مؤشرات الخدمات الصحية في العراق ,وتمثل المحور الثالث بقياس أثر مؤشرات الخدمات الصحية في مؤشر التنمية البشرية في العراق خلال مدة الدراسة, أنﱠ نتائج الدراسة أثبتت فرضيتها التي نصت على إنﱠ أي تطور في مؤشرات الخدمات الصحية ينعكس أثره بشكل ايجابي على مؤشر التنمية البشرية في العراق إذ أثبتت الدراسة أنﱠ هناك علاقة ارتباط جيدة بين مؤشرات الخدمات الصحية ومؤشر التنمية البشرية إذ تراوحت القوة التفسيرية لمتغيرات الدراسة (R2) بين(0.615, 0.834) الأمر الذي يدلُ على أنﱠ(61-83%) من التغيرات الحاصلة في مؤشر التنمية البشرية راجعة الى تغير مؤشرات الخدمات الصحية, أما شكل هذه العلاقة فهي عكسية بين وفيات الأطفال الرضع والأطفال دون سن الخامسة ووفيات الأمهات من جهة ومؤشر التنمية البشرية من جهة أخرى, وطردية بين الإنفاق على الخدمات الصحية والعمر المتوقع من جهة ومؤشر التنمية البشرية من جهة أخرى.

Keywords


Article
Effects of Economic Reform Policy and Privatization on Unemployment in Arab Countries
آثار سياسة الاصلاح الاقتصادي والخصخصة على البطالة في الدول العربية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract With the beginning of the 1980s, Economic conditions have worsened as a result of the accumulation of external indebtedness, and with the loss of economic stability,and there are two options in front of the south states either continue in their policy or applying the installation and structural adjustment (economic reform) programme. The economic reform programme have been associated with impose the privatization process that shift the public sector to the private sector and what the consequent them in the short time and during the transitional phase from reduce spending procedures on the important social sectors before the health, education, transportations, fuel, and consumer goods. The Arabic countries had adopted with varying proportions the privatization process resulting of it decline the real income and lay off workers in the corporations with continuing deficit in government budgets and instability of the local GDP, and increase indebtedness and service the public debt for the borrowing Arabic countries, and declining the growth of labor force in economic sector and employment shrinking for the lack of chock the business environment for implementation in the private sector which increase of unemployment proportion. The rate of unemployment amount (146%) for 2014 in the Arabic countries and it is the highest among the countries of the world that amount (6.4%) in the same year and thereby increasing the unemployment proportion that is 60% of the Arabic countries population whom they are under twenty-five years old from the unemployment and the unemployment are increased among the educators youth, the higher education, add to spread among the women and the job seekers for the first time. The future estimates show that unemployment will be till 80 million in (2025). This research includes series of recommendations, notably: 1- Improve the Arabic economic performance. 2- States concerned to perform in increasing expenditures on the social services before the health, the educational and social security and adoption of flexibility in the field of employment. المستخلص مع بداية عقد الثمانينات ، تراكمت المديونية الخارجية ، ومع فقدان الاستقرار الاقتصادي ، زادت الاوضاع سوءا ، واصبح امام دول الجنوب خياران اما الاستمرار في سياستها او تطبيق برامج التثبيت والتكييف الهيكلي ( الاصلاح الاقتصادي ) . وقد ارتبطت برامج الاصلاح الاقتصادي بفرض عملية الخصخصة التي تقضي بتحويل القطاع العام الى القطاع الخاص وما يترتب عنها في المدى القصير وخلال المرحلة الانتقالية من اجراءات تخفيض الانفاق على القطاعات الاجتماعية المهمة قبل الصحة والتعليم والنقل والوقود والسلع الاستهلاكية ، وقد تبنت الدول العربية وبنسب متفاوتة عملية الخصخصة نجم عنها انخفاض الدخل الحقيقي والاستغناء عن العاملين في المؤسسات واستمرار العجز في الموازنات الحكومية وعدم استقرار الفاتح المحلي الاجمالي ، وزيادة المديونية وخدمة الدين العام للدول العربية المقترضة ، وتراجع نمو القوى العاملة في القطاعات الاقتصادية وتقلص التوظف لافتقار بيئة الاعمال الساندة للتشغيل في القطاع الخاص مما زاد من نسبة البطالة اذ بلغ معدل البطالة (14.6%) لعام 2014 في الدول العربية وهي الاعلى بين دول العالم اذ بلغت (6.4%) لنفس العام ومما يزيد من نسبة البطالة هو ان 60% من سكان الدول العربية هم دون سن الخامسة والعشرين من العاطلين وتتزايد البطالة بين فئات الشباب المتعلمين ، ومن حملة الدراسات العليا ، اضافة لانتشارها بين النساء والباحثين عن العمل لاول مرة ، والتقديرات المستقبلية تشير الى انها ستصل الى 80 مليون عاطل عن العمل عام 2025 تضمن البحث مجموعة من التوصيات ابرزها :ـ 1ـ تحسين الاداء الاقتصادي العربي . 2ـ قيام الدولة المعنية بالاصلاح بزيادة النفقات على الخدمات الاجتماعية قبل والصحية والضمان الاجتماعي والتعليمي ؛ واعتماد المرونة في مجال التوظيف.

Keywords


Article
Analyzing and measuring the impact of competitiveness ability on commodity exports(A selected sample of countries in the world) For the period 2010 – 2015
قياس وتحليل تأثير القدرة التنافسية على الصادرات السلعية(عينة مختارة لدول العالم) للمدة 2010 – 2015

Authors: صابر محمد زهو علي
Pages: 346-374
Loading...
Loading...
Abstract

The research is analyzing the impact of competitiveness ability on commodity exports for selected sample of countries of the world , The research careered from the premise that there is a relationship and extrutive impact for competitive ability as represented in the Global Competitiveness Index on the volume of exports, as research aims at acquainting the concept of competitiveness and its importance as a modern concept, and determine the nature of the relationship between competitiveness and volume of merchandise exports, to reach at the goal and research hypothesis, divided the search into three sections, the first section taking theoretical framework of competitiveness concept , the second section is analysis reality of the impact of competitiveness on commodity exports to the countries of the sample, and the third section is the quantitative quantification of the impact of competitiveness on the size commodity exports, and research found a number of conclusions was the most important of which is the existence a relationship and the impact of competitiveness on export volumes, whether on the level of descriptive analysis or quantitative analysis, as recommended search countries, especially developing ones improve competitiveness through comprehensive economic reforms and government intervention in order to improve the competitiveness indicator الملخص : تناول البحث تحليل تأثير القدرة التنافسية على حجم الصادرات السلعية لعينة مختارة من دول العالم وانطلق من فرضية مفادها بان هناك علاقة وتأثير طردي موجب للقدرة التنافسية والمتمثلة بمؤشر التنافسية العالمية على حجم الصادرات ، كذلك يهدف البحث الى التعريف بمفهوم القدرة التنافسية واهميتها باعتبارها مفهوما حديثا وتحديد طبيعة العلاقة ما بين القدرة التنافسية وحجم الصادرات السلعية ، وللوصول الى هدف وفرضية البحث ، قُسِّم على ثلاثة مباحث ، تناول المبحث الاول الاطار النظري لمفهوم التنافسية العالمية والمبحث الثاني تحليل واقع تأثير القدرة التنافسية على الصادرات السلعية لدول العينة ، والمبحث الثالث القياس الكمي لتأثير القدرة التنافسية على حجم الصادرات السلعية ، وخلص البحث الى جملة من الاستنتاجات كان اهمها هو وجود علاقة وتأثير للقدرة التنافسية على حجم الصادرات سواء على مستوى التحليل الوصفي ام التحليل الكمي ، كما اقترح البحث الدول وخاصة النامية منها الارتقاء بالقدرة التنافسية من خلال الاصلاحات الاقتصادية الشاملة والتدخل الحكومي بما يتوافق مع رفع رصيد هذا المؤشر


Article
Measuring financial awareness: a study of a sample of Iraqi and Arab universities
قياس الوعي المالي: دراسة لعينة من الجامعات العراقية والعربية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: This paper discuses the concepts, stages and measures of financial literacy in Iraq and other Arab countries, by making comparison between ten Iraqi and Arab universities , The study concluded a number of conclusions, the most important of which is that there is a deficiency in the financial awareness of the sample in a comprehensive way, by tracking the study plans and methodologies of the departments of financial and banking in these universities., According to these conclusions, there were many suggestions, the most important of which is to conduct future studies using each of these measures on the students of the departments of finance and banking and other departments and colleges. Key words: financial literacy, lack of financial literacy, measures of financial literacy. المستخلص : يتناول هذا البحث مفاهيم الوعي المالي ومراحله التي يمر بها ومقاييسه، كما يتضمن دراسة وضع الوعي المالي في العراق والدول العربية عبر إجراء مقارنات بين عشر جامعات عراقية وعربية وخلص البحث لمجموعة من الاستنتاجات كان من أهمها هو أن هنالك خللاً(نقصاً) في الوعي المالي للعينة بشكل كلي وذلك عبر تتبع الخطط الدراسية والمنهجيات لأقسام العلوم المالية والمصرفية في هذه الجامعات وتحديداً في الجامعات العراقية، وبموجب هذه الاستنتاجات كان هنالك العديد من الاقتراحات من أهمها هو إجراء دراسات مستقبلية باستخدام كل مقياس من هذه المقاييس على طلبة أقسام العلوم المالية والمصرفية وباقي الأقسام والكليات الأخرى.


Article
Measuring and Analyzing the Effect of Public Expenditure on the Inflation Rate in Egypt for the Period (2000-2014)
قياس وتحليل اثر الإنفاق العام في معدل التضخم في مصر للمدة ( 2000-2014 )

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Public expenditure is one of the tools of fiscal policy. It reflects the role of the state in intervening in economic life and guiding economic activity to achieve economic stability. The inflation has multiple causes, and most countries suffer from high inflation rates. The inflation phenomenon has become global as countries seek to improve the value of their currency as well as some countries seek to achieve certain growth rates of which the rise in inflation rates are not accompanied by specific political and economic factors. Egypt is suffering from high inflation due to various factors. Therefore, the research aims to show the importance and role of public expenditure in the rate of inflation in Egypt and to measure and analyze the relationship between public expenditure and inflation rate in Egypt. The research found that public expenditure in Egypt is increasing until it reached LE 265,857 million in 2014, which is the highest value. The compound growth rate of public spending in Egypt during the period of research was 4%. The inflation rate in Egypt was 18.23. The research recommended: - Increasing the volume of public expenditure, which in turn represents an increase in the aggregate demand side, must be matched by a similar increase in the overall effective supply side. - Follow the economic policies to eliminate the imbalance in the relationship of growth between sectors of the national economy, and contribute to increase the productivity of commodity sectors and increase the real supply of goods and services in the Egyptian economy, - Activating the role of fiscal policy that contributes to controlling inflation rates and activating the role of monetary policy through its tools to contribute to the treatment of inflation, - Follow policies that contribute to reducing the damage caused by high inflation rates on Egyptian society. المستخلص يعد الأنفاق العام احد أدوات السياسة المالية وهو يعبر عن دور الدولة في التدخل في الحياة الاقتصادية وتوجيه النشاط الاقتصادي لتحقيق الاستقرار الاقتصادي ، أن التضخم له مصادر عديدة ولا يخلو اقتصاد ما من نسبة ارتفاع معينة في معدلات التضخم وهذه الظاهرة أصبحت عالمية في ظل سعي الدول إلى تحسين قيمة عملتها بالإضافة إلى سعي بعض الدول إلى تحقيق معدلات نمو معينة تكون الارتفاعات في معدلات التضخم مصاحبة لها إن لم تكن هذه المعدلات مستهدفة نتيجة عوامل سياسية واقتصادية محددة . تعاني مصر من ارتفاع معدلات التضخم نتيجة عوامل متعددة لذلك فإن البحث يهدف لبيان أهمية ودور الإنفاق العام في معدل التضخم في مصر وقياس وتحليل العلاقة بين الإنفاق العام و معدل التضخم في مصر . وتوصل البحث : إلى أن الإنفاق العام في مصر يتجه نحو التزايد حتى بلغ في العام 2014 ، (265187) مليون جنيه وهو أعلى قيمة له وبلغ معدل النمو المركب للإنفاق العام في مصر خلال مدة البحث (4%) ، سجل معدل التضخم في مصر( 18.23%) في العام 2008 وهو أعلى معدل له ، وبلغ معدل النمو المركب خلال مدة البحث (8.8%) ، وأظهرت نتائج الاختبار الإحصائي بيرسون وجود ارتباط طردي ومعنوي بلغ ( 0.595) ، أنَّ زيادة الإنفاق العام بوحدة واحدة مع ثبات العوامل الأخرى على حالها فإنَه سوف يساهم في زيادة معدل التضخم بمقدار (B = 2.123 ). أوصى البحث : زيادة حجم الإنفاق العام الذي يمثل بدوره الزيادة في جانب الطلب الكلي لابد أن تقابل بزيادة مماثلة في جانب العرض الكلي الفعّال ، وإتباع السياسات الاقتصادية الكفيلة بالقضاء على الاختلال في علاقة النمو بين قطاعات الاقتصاد القومي، وبما يساهم في زيادة إنتاجية القطاعات السلعية وزيادة العرض الحقيقي من السلع والخدمات في الاقتصاد المصري ، وتفعيل دور السياسة المالية التي تساهم في السيطرة على معدلات التضخم ، وتفعيل دور السياسة النقدية من خلال أدواتها للمساهمة في علاج ظاهرة التضخم ، اتباع السياسات التي تساهم في تقليل أضرار ارتفاع معدلات التضخم على المجتمع المصري

Keywords


Article
استشراف مستقبل إدارة الجودة

Loading...
Loading...
Abstract

Keywords

Table of content: volume:13 issue:38