جدول المحتويات

مجلة ديالى للعلوم الصرفة

ISSN: 83732222 25189255
الجامعة: جامعة ديالى
الكلية: العلوم
اللغة: English

This journal is Open Access

حول المجلة

مجلة جامعة ديالى للعلوم الصرفة مجلة علمية فصلية تصدر عن كلية العلوم في جامعة ديالى وباللغة وألأنكليزية وتهدف للمساهمة في تطوير المعرفة وذلك بنشر البحوث الأصيلة والمراجعات في مختلف العلوم الصرفة ، بحيث تكون سجلاّ للدراسات في هذين المجالين.

Loading...
معلومات الاتصال

admin@djps.uodiyala.edu.iq
diyalajournal@gmail.com

جدول المحتويات السنة: 2017 المجلد: 13 العدد: 3 - part 2

Article
Correlated Hierarchical Autoregressive Models Image Compression
ضغط الصورة باستخدام نماذج الانحدار الهرمي المترابط

Loading...
Loading...
الخلاصة

In this paper, a Correlated Hierarchical Autoregressive Model (CHARM) method for image compression is proposed. It based on using multi-layered modeling concept of correlated autoregressive coefficients, which is a modified version of Hierarchical Autoregressive Model (HARM). The test results indicate that the suggested techniques improve the compression ratio along with preserving the image quality compared to traditional predictive coding or autoregressive model and HARM on a series of selected images.يقدم هذا البحث طريقة الانحدار الذاتي المترابط الهرمي لضغط الصور حيث انها تقوم على استخدام مفهوم النمذجة متعددة الطبقات لمعاملات الانحدار الذاتي المترابطة وهي نسخة معدلة من نموذج الانحدار الذاتي الهرمي. نتائج الاختبار تشير إلى أن التقنية المقترحة، تعمل على تحسين نسبة الضغط مع الحفاظ على جودة الصورة مقارنة بالترميز التنبؤي أو نموذج الانحدار الذاتي التقليدي ونموذج الانحدار الذاتي الهرمي على سلسلة من الصور المنتقاة.


Article
Spectroscopic Study of Dy3+:SiO2 Prepared via Sol-Gel
الخواص الطيفية لــ Dy3+:SiO2 و المحضرة بطريقة الصول جل

المؤلفون: Mona Mahdi Salih منى مهدي صالح
الصفحات: 15-23
Loading...
Loading...
الخلاصة

Dysprosium ions Dy3+ Doped with silicon dioxide nano particular was prepared via sol–gel method. The spectroscopic properties of Dy3+:SiO2 sample was investigated by UV- Visible spectroscopy and fluorescence spectroscopy. The fluorescence spectrum for Dy:SiO2 sample is obtain by using excitation light source at wavelength 360nm, two peaks recorded at the wavelength around 482nm and 574nm . The spectroscopic properties of Dy:SiO2 show that the doped silica samples have a suitable peak emission cross-section σem in comparable with other results, thus it may suggests to use Sol – Gel to made of Dy : SiO 2 as solid state Laser active medium.في هذا البحث، أستخدمت طريقة الصول جل لتحضير جسيمات ثاني اوكسيد السيليكون النانوية والمطعمة بايونات الدسبروسيوم Dysprosium ions Dy3+ . جرى التحقق من الخصائص الطيفية لمادة Dy:SiO2 من خلال أستخدام كل جهازي فحص الامتصاصية UV- Visible spectroscopy وجهاز فحص الفلورة fluorescence spectroscopy . وجد ان طيف الفلورة لعينة الـ Dy:SiO2 يحوي على قمتين مميزتين تقعان عند الطول الموجي 482nm و 574nm ( حيث استخدم في فحص الفلورة مصدر ضوئي عند الطول الموجي 360nm كمصدرة اثارة ضوئي). تم حساب peak emission cross-section σem لعينة الـ Dy;SiO2 ووجد ان قيمته مناسبة جدا مما يعطي مؤشرا ً جيدا باتجاه الاقتراح بان استخدام طريقة الصول جل في انتاج عينات الـ Dy:SiO2 كمادة فعالة ليزريا Laser active medium


Article
Mouse Movement with 3D Chaotic Logistic Maps to Generate Random Numbers
حركة الماوس مع نظام الفوضى اللوجستي ثلاثي الابعاد لانتاج الارقام العشوائية

Loading...
Loading...
الخلاصة

Since last three decades there are close relationships between chaotic theory and cryptographic theory. Chaotic system behaviors like; highly sensitive to initial states, mix up attribute, deterministic nature and also cannot predict the long term returns, these characteristics help the researchers to enhance security of a cryptography systems, therefore growing number of random numbers generators based on chaotic have been proposed. These proposed generators suffer from limited key space and those based on 1D chaotic map have limited entropy generation capability due to their finite number of Lyapunov exponent(s). In this paper, we propose a random binary sequences generator that produces sequence of bits. General structure of proposed model consists of two parts, first part is mouse device as the nondeterministic source and second part is 3D chaotic system with the coordinates of mouse cursor when movement as the initial seeds, and combines the produced values in algorithmic process. The coordinates of mouse cursor are treated as initial random number with post processing with 3D chaotic maps to increase the randomness and security of the keys. The proposed work has high key space and very long period. Also make obvious that the generated keys possess successful statistical characteristics which is expected of true random binary sequences that are suitable to use in critical cryptography systems, these made by evaluating the results by hardness of 16 tests of NIST(National Institute of Standards and Technology).منذ العقود الثلاثة الماضية, هناك علاقات وثيقة بين نظرية الفوضى ونظرية التشفير. سلوكيات نظام الفوضى مثل. الحساسية للحالة البدائية، خصائصها المختلطة، والطبيعة الحتمية وكذلك انه لا يمكن التنبؤ بالنتائج على المدى الطويل. هذه الخصائص تساعد الباحثين لتعزيز أمن أنظمة التشفير، وبالتالي هنالك تزايد في عدد المقترحات لمولدات الارقام العشوائية التي تعتمد على اساس نظرية الفوضى. هذه المولدات المقترحة تعاني من محدودية مساحة المفاتيح، والتي تعتمد على نظام الفوضى ذي البعد الواحد لها قدرة توليد محدودة نظرا للاعداد المحدودة في Lyapunov exponent. في هذه الورقة، تم اقتراح مولد ارقام ثنائية عشوائية والتي تنتج سلسلة من البتات. الهيكل العام للنموذج المقترح يتكون من جزئين، الجزء الأول هو جهاز الماوس كمصدر للارقام غير الحتمية والجزء الثاني هو نظام الفوضى ثلاثي الابعاد حيث يستقبل احداثيات الماوس عند حركته كارقام اولية, ويتم الجمع بين القيم التي تنتج في عملية معينة لتوليد سلسة واحدة . يتم التعامل مع إحداثيات مؤشر الماوس كرقم عشوائي اولي للنظام الفوضى الثلاثي الابعاد لزيادة العشوائية والامنية للمفاتيح المنتجة. الارقام العشوائية المنتجة لها دورة طويلة و وصعبة التكرار وتمتلك خصائص احصائية ناجحة مثل الخصائص المتوقعة لسلسة الارقام الثنائية العشوائية الحقيقية. هذه النتائج تكون مناسبة للاستخدام في أنظمة التشفير الحرجة. قيمت هذه النتائج باستخدام الاختبارات ال 16 لل,NIST (المعهد الوطني للمعايير والتكنولوجيا).


Article
Study the Matrix Elements of Pre – Equilibrium Nuclear Reactions
دراسة عناصر المصفوفة للتفاعلات النووية قبل – التوازن

Loading...
Loading...
الخلاصة

The matrix element have the main role in the transition rates of nuclear reactions. In the present work, different formulae of matrix elements for pre – equilibrium nuclear reactions have been tested wide ranges of energy, which ranged from 0 to 200 MeV. It's found that the two recent formulae of Koning with and without asymptotic value deviate at high energy with old one that was suggested by Kalbach. The differential cross section was calculated using these formulae and comparison between them and with available experimental were made. This comparison showed a good agreement between the studied matrix formulae and the experimental formulae.أن عنصر المصفوفة يعتبر القاعدة الأساسية في معدل الأنتقالات للتفاعلات النووية. في هذا العمل, تم اختبار صيغ مختلفة لعنصر المصفوفة للتفاعلات النووية لمنطقة ما قبل التوازن ولمدى طاقة واسع, والذي هو من 0 الى 200 مليون الكترون فولط. لقد وجد بأنه المعادلتان الأخيرتان لكوننك والتان تصفان عنصر المصفوفة في حالة المحاذاة وعدمها تنحرف عن الصيغة القديمة المقترحة بوساطة كالباخ. تم حساب المقطع العرضي التفاضلي للتفاعل بأستخدام الصيغ اعلاه وتم عمل مقارنة فيما بينها ومع ما متوفر من نتائج عملية. هذه المقارنة بينت توافقا جيدا بين صيغ عنصر المصفوفة المدروسة وبين النتائج العملية.


Article
Satellite Images Vectorization Based on Clustering and Interpolation Technique
صور الاقمار الصناعية المتجهة على اساس طرق الاشتقاق المكاني

Loading...
Loading...
الخلاصة

Dealing with satellites Images, interpretation, improvement and modification area important issues of researchers concerning, because of the great benefits derived from them. GIS on the other hand is making to build disaster planning, crisis management, and alarm systems effective decision. In this paper a method for digitization gray scale satellite image to a digital map will propose. The proposed method depends on slicing the image into multi-layer, and preprocessing steps such as noise removal and contrast adjustment then use approach K-mean clustering unsupervised Classification . At the last step; the edges of segments (objects) are interpolated for softening the sharp edges using cubic spline interpolation, and these parts will be rendered with desired color that gets from original image. Layers results could be considered as one map for roads, buildings, green zones, etc. more than one layer could be merged in new map and may append information on it. The produced digital map will be saved as SVG vector file format. لتعامل مع الصور الفضائيه كعمليات التحسين والاستيفاء والتعديل تعتبر من القضايا المهمه للباحثين ، بسبب الفوائد الكبيرة المستمدة منها. ومن ناحية أخرى، تقوم نظم المعلومات الجغرافية ببناء نظام تخطيط فعال للكوارث، وإدارة الأزمات، ونظم الإنذار. في هذه الورقة سوف تقترح طريقة لتحويل الصورة الفضائيه الرمادية إلى المتجهات الخرائط الرقميه. تعتمد الطريقة المقترحة على تقطيع الصورة إلى طبقات متعددة، وخطوات المعالجة المسبقة مثل إزالة الضوضاء وتعديل التباين ثم استخدام خوازميه التصنيف(( K-mean لتوليد الطبقات . في الخطوة الأخيرة تم استخدام احدى طرق الاستيفاء cubic spline) (interpolation لتخفيف الحواف الحادة للطبقات بعد ذلك يتم الحصول على تلوين هذا الطبقات من الصورة الاصليه . ويمكن اعتبار نتائج الطبقات كخريطة واحدة للطرق والمباني والمناطق الخضراء وما إلى ذلك. ويمكن دمج أكثر من طبقة واحدة في خريطة جديدة ويمكن إلحاق معلومات عنها. سيتم حفظ الخريطة الرقمية المنتجة بصيغه(SVG)


Article
The Study of Microstructures and Stress-Strain Curves at Different Rolling Reductions for Al-3.8wt%Cu
دراسة التراكيب المجهرية ومنحنيات الاجهاد والانفعال عند الدرفلة المختلفة لـ Al-3.8wt%Cu

Loading...
Loading...
الخلاصة

In the present study, the microstructures features in case of rolled stripe were steadies for AL-3.8wt%Cu alloy in tensile tests at various temperatures as well as measured the stress-strain curves. The result obtained were used to deduce the amount of maximum stress and break stress and its corresponding strains in physical way from a gain in a deformation energy and microstructural studies from the features on optical micrograph.تم في هذا البحث دراسة التراكيب المجهرية للقطع المدرفلة لسبيكة ( Al-3.8wt%Cu ) من فحوصات الشد عند درجات حرارة مختلفة ، اضافة الى قياس منحنيات الاجهاد – الانفعال . تم استخدام النتائج التي حصلنا عليها لاستخراج كمية اقصى اجهاد وكذلك اجهاد القطع، اضافة الى ما يناظرها من الانفعالات بطريقة فيزيائية من الربح في طاقة التشوه ، وكذلك لدراسة التركيب المجهري بالطرق البصرية .


Article
Influence of Solvents on the Growth of Copper Sulfate Pentahydrate Single Crystals
تأثير المذيبات على نماء بلورات منفردة من كبريتات النحاس المائية

Loading...
Loading...
الخلاصة

Single crystals of copper sulfate pentahydrate (CSP) were grown up to (21.6×19.38×3 mm3), (14.5×34.11×42.3 mm3) and (42.4×27.36×7.5 mm3) from aqueous solution by slow evaporation technique at room temperature using double distilled water, H2SO4 acid and magnetic water as solvents respectively. Structure analysis of grown crystals was carried out by X-ray diffraction technique. The study of the vibrational modes for the grown crystals was conducted by FTIR spectroscopy. It is observed that the H2SO4 acid led to the disappearance of Cu+2 metal ion (Cu-O-H) mode in crystal, while the magnetic water led to appearance of it with less intensity compared by appearing in the crystals grown using distilled water. The UV-Visible result shows that the crystals have cut-off at 280 nm, 292 nm and 287 nm, with optical energy gap (4.23 eV, 4 eV and 4.09 eV) for crystals grown using distilled water, diluted acid and magnetic water as a solvent respectively.تم انماء بلورات منفردة من كبريتات النحاس المائية (CSP) من محلولها المائي بتقنية التبخر البطئ عند درجة حرارة الغرفة باستخدام مذيب (ماء مقطر, حامض الكبريتيك H2SO4 وماء ممغنط) وبأبعاد ](21.6×19.38×3), (14.5×34.11×42.3), (42.4×27.36×7.5) mm3 [ على التوالي. تم تحليل البنية البلورية للبلورات بتقنية حيود الأشعة السينية. وتمت دراسة الانماط الاهتزازية للبلورات المنماة بمطياف FTIR. وجد ان الحامض H2SO4 والماء الممغنط أدى الى زيادة شدة الامتصاصية مقارنة بالماء المقطر، وقد لوحظ ان ايون Cu+2 Cu-O-H ظهر عند البلورات المنماة باستخدام الماء المقطر كمذيب وانعدام ظهوره في البلورات المنماة باستخدام حامض H2SO4 كمذيب مع ظهوره بشدة اقل في البلورات المنماة باستخدام الماء الممغنط كمذيب. درس طيف UV-Visible لحساب معـــامل الامتصاص وفجوة الطاقة. أوضحــت نتـــائج UV-Visibleأن البلورات تمتلك قطع بالطول الموجي عند (280 nm, 292 nm and 287 nm)، كما ان فجوة الطاقة البصرية لبلورات (CSP) تساوي (4.23 eV, 4 eV and 4.09 eV) للبلورات المنماة باستخدام المذيب ماء مقطر، حامض الكبريتيك والماء الممغنط على التوالي.


Article
Study of Adding Cement to Hardened Powdered Novolac Resin Matrix for Manufacturing Novel Concrete in the Presence of Heat and Pressure
دراسة إضافة السمنت الى مصفوفة مسحوق راتنج النوفولاك المصلد لصناعة خرسانة مبتكرة بوجود عاملي الحرارة والضغط

Loading...
Loading...
الخلاصة

In this study, a new concrete has been manufactured by mixing powdered hardened novolac resin with cement in equal proportions and in the presence of heat (150-200) 0C and pressure (100 kN) as catalysts. The results of laboratory tests showed that the new concrete have a compressive strength of (92 MPa) and a density of (1761.1 kg/m3 ) while the compressive strength of the normal concrete at the age (28) days (25 MPa) and the density was (2368 kg/m3). It can be seen from the images taken by the scanning electron microscopy that there is a correlation between concrete components (hardened powdered novolac resin with cement) in the presence of heat and pressure as catalysts (Bakelite concrete).تم في هذا البحث صناعة خرسانة متكونة من ( سمنت ومطحون راتنج النوفولاك المصلد بنسب متساوية مع وجود حرارة تتراوح من (150- 200 ) درجة مئوية وضغط (100 كيلو نيوتن) كعوامل مساعدة. أظهرت النتائج المختبرية ان قوة الانضغاط للخرسانة الجديدة قد بلغت (92 ميكا باسكال) اما الكثافة فقد بلغت 1761.1)كيلوغرامم3) , بالمقارنة مع الخرسانة الاعتيادية عند عمر (28) يوم والتي كانت قوتها الانضغاطية (25 ميكا باسكال) وذات كثافة بلغت (2368 كغمم3) . ومن خلال صور المجهر الالكتروني الماسح SEM)) نلاحظ ترابط بين راتنج النوفولاك المصلد مع السمنت مما يعطي قوة انضغاط ممتازة.


Article
Well log Sequence Stratigraphy and Petrophysical Properties of the Shiranish Formation in the Kirkuk Oil Field (K-260 and K-229)
التتابعية الطباقية و الخواص البتروفيزيائية من الجس البئري لتكوين الشيرانش في حقل كركوك النفطي (كركوك-229 و كركوك-260)

المؤلفون: Aiad Ali Hussien Al-Zaidy أياد علي حسين الزيدي
الصفحات: 105-119
Loading...
Loading...
الخلاصة

The Shiranish Formation comprises the globigerinal marls and limestones of the Upper Senonian (Upper Campanian-Maestrichtian). The present study has been discussed the pertophysical properties of this marly rocks in Kirkuk oil field (K-260 and K-229). The study area is located in northeastern Iraq (Kirkuk areas). This area lies within the Zagros foreland basin, bordered on the northeast by the Zagros Mountains and on the southeast by the Arabian Shield, and consists of linear and high amplitude folds that trend in a northwest-southeast direction. The Shiranish Formation was deposited during the transgression period after the sea level fall marked by the glauconitic contact (SBI) with the Kometan Formation. According to the general facies observation with the gamma ray and resistivity logs patterns, there are two major units in this Formation. The first unit is represented by six cycles of transgressive system tracts (TST) which bounded the upper unit by maximum flooding surface; the second unit is represented by three cycles of high system tracts which unconformably underlying of Aaliji Formation. According to the porosity type and the conductivity properties in addition to decreasing and increasing of shale effect (Gamma Ray) for the Shiranish Formation within K-260 and K-229 there are five petrophysical zones. These zones may be divided in to two Groups:- A. Low petrophysical properties rocks, this include the zones II and IV. B. Good petrophysical properties rocks, this include the zones I, III and V. The zones of group B are important rock units because there are shows of fractured porosity and gas effects in the zones three and five. Where, the zone three is represents a gas effect when the neutron and density porosity are extrusive. While the zone five are represent the fractured porosity in addition to present of gas effects. The first zone is different from the previous two types by the type of rock is limestone and the fabric/porous type is moldic and intragranular grainstone. At the last of this study the researcher is suggested that the Shiranish Formation may be a good reservoir rocks (fractured reservoir).ان تكوين الشيرانش يتكون من صخور المارل الكلوبيجرانية و الحجر الجيري ذي العمر السينوماني (الكامباني الاعلى-الماسترختي). ان الدراسة الحالية قد ناقشت الخواص البتروفيزيائية لتلك الصخور في حقل كركوك النفطي (كركوك-229 و كركوك-260). تقع منطقة الدراسة في شمال شرق العراق (كركوك)، ضمن حوض زاكروس المتقدم والذي يحده من الشمال الشرقي جبال زاكروس ومن الجنوب الغربي الدرع العربي، و يتكون من طيات خطية و عالية الموجة باتجاه عام من الشمال الغربي الى الجنوب الشرقي. ترسب تكوين الشيرانش خلال فترة تقدم بحري اعقبت سطح تعرية كلوغونايتي (عدم توافق) يفصل الشيرانش عن التكوين الاقدم (تكوين كوميتان). بالاعتماد على السحنات الصخرية العامة و انماط استجابة مجسات اشعة كاما و المقاومية فقد تم تقسيم التكوين المدروس الى وحدتين صخريتين رئيسيتين:- الاولى تمثل ستة تتابعات لتقدم بحري (TST) والتي تنتهي بخط الطغيان البحري الاعظم (mfs) مع التتابع الاعلى. الوحدة الصخرية الثانية تمثل ثلاث تتابعات صخرية لمرحلة ركود مستوى سطح البحر الاعلى (HST) والذي ينتهي بتراجع بحري يؤشر حد طبقي من النوع الاول (SBI) يفصل التكوين المدروس عن تكوين العليجي. بالاعتماد على نوع المسامية و خواص التوصيلية الكهربائية بالإضافة الى زيادة و نقصان تاثير السجيل (اشعة كاما) لصخور تكوين الشيرانش في الابار المدروسة تم تمييز خمسة انطقة بتروفيزيائية. يمكن وضع هذه الانطقة في مجموعتين رئيسيتين:- أ‌- صخور رديئة الخواص البتروفيزيائية، هذه تشمل النطاق الثاني و الرابع. ب‌- صخور جيدة الخواص البتروفيزيائية ، هذه تشمل النطاق الاول و الثالث و الخامس. ان انطقة المجموعة الثانية هي تمثل وحدات صخرية مهمة بسبب وجود شواهد للمسامية الناتجة عن تكسر الصخور اضافة الى وجود تاثير الغاز وهذا في النطاقين الثالث والخامس، حيث ان النطاق الثالث اظهر تأثير متماثل. بينما النطاق الخامس فيمثل تاثير التكسرات اضافة الى تاثير الغاز. بينما النطاق الاول فيختلف عن الانطقة السابقة بنوع الصخور و نوع النسجة/مسامية والتي هي صخور جيرية حبيبية ذات مسامية القالب وبين الحبيبات. اخيرا، فقد اقترح الباحث في هذه الدراسة بان صخور تكوين الشيرانش ممكن ان تكون صخور مكمنية جيدة (مكامن صخور متكسرة).


Article
Histomorphological Study of Thymus in Local Chicken " Gallus gallus domesticus "
دراسة نسيجية شكليائية للغدة الزعترية في الدجاج المحلي

المؤلفون: Hanaa Kareem Ali هناء كريم علي
الصفحات: 120-132
Loading...
Loading...
الخلاصة

A total number of ten healthy normal chickens from the local breed of both sexes and different ages were used to show the distinctive histological and morphological architecture of the thymus, the morphological study included the location, shape, boundaries and color, for this purpose ten samples of the chicken thymus were used after the birds were killed either by halal method or by euthanasia then thymic samples were treated with the routine histological technique. Morphologically the thymus gland was a paired gland, consisted of two halves, each half was situated along either side of the neck till the entrance of thoracic region in parallel to the common carotid artery, jugular vein, trachea and esophagus and each half contained a number of lobes ranged between 6-8 of flattened shape, while histologically the gland enclosed by a thin connective tissue capsule from which numerous fine septa of connective tissue originated and divided it into moderately separated lobules, the septa contained blood vessels, each lobule had an outer cortex and central medulla without any mark of isolation. Cortex contained a densely packed lymphocytes of small and medium size making it give the impression of appearing deeply basophilic in contrast to the pale eosinophilic medulla which showing reticuloepithelial cells with smaller amount of lymphocytes and acidophilic cytoplasm. The reticuloepithelial cells were lesser in the cortex and numerous in the medulla, which aggregate together thus creating the formation of Hassall's corpuscles.استخدمت مجموعة من عشرة طيور دجاج طبيعية صحية من السلالة المحلية من كلا الجنسين ومختلف الأعمار لإظهار التركيب النسيجي والبنية الشكلية المميزة للغدة الزعترية. شملت الدراسة الشكلية دراسة الشكل العام والموقع التشريحي وحدود الغدة ولونها ولهذا الغرض استخدمت عشر عينات من الغدة الزعترية بعد قتل الطيور أما بالذبح الحلال أو بطريقة القتل الرحيم , ثم اخذت العينات التي جمعت وتمت معاملتها بأساليب التقطيع والصبغ النسيجي الروتينية. بينت الدراسة الشكلية بأن الغدة الزعترية في الدجاج المحلي غدة مزدوجة تتألف من نصفين ، كل نصف يقع على طول أحد جانبي الرقبة حتى مدخل منطقة الصدر بالتوازي مع الشريان السباتي المشترك والوريد الوداجي والقصبة الهوائية والمريء , يحتوي كل نصف على عدد من الفصوص تراوحت بين 6-8 فصوص ذات شكل مفلطح. أما نسيجيا فكانت الغدة مغلفة بمحفظة رقيقة من النسيج الضام تنشأ منها عدة حواجز دقيقة تدخل الى متن الغدة وتقسمها الى عدة فصيصات صغيرة مفصولة عن بعضها ، وهذه الحواجز تحوي على عدد من الأوعية الدموية ، يتكون كل فصيص من قشره خارجيه داكنة اللون ولب أو نخاع داخلي فاتح اللون دون أي علامة لانعزال القشرة من اللب. تحوي القشرة على كثافة من الخلايا الليمفاوية الصغيرة والمتوسطة الحجم مما يعطي انطباعا لضهورها قاعدية داكنة اللون على النقيض من النخاع الفاتح اللون ذو الصبغة الحامضية الذي يظهر وجود الخلايا الطلائية الشبكية مع كمية أصغر من الخلايا الليمفاوية ذات السيتوبلازم ذو الصبغة الحامضية. توجد خلايا طلائية شبكيه قليله في القشرة وكثيره في النخاع وهذه الخلايا تتجمع مع بعضها مما يهيئ لتكوين حويصلات هاسلس.


Article
Adsorption of Co(Ii) Ion from its Aqueous Solution Using Hydrogel Beads as Adsorbent
امتزاز ايون الكوبلت الثنائي من محلوله المائي باستخدام حبيبات الجل المائية كمادة مازة

Loading...
Loading...
الخلاصة

In this study one of the super absorbent hydrogel beads was used for adsorb Co(II) ion from aqueous solution. The adsorption capacity of the adsorbent is presented and the time required to reach a maximum capacity of bead (112.5 mg/g) form Co (II) ion was about 24 hr. The initial concentration, temperature, time and pH effect on adsorption process were studied. The experimental data have been analyzed using the Langmuir ,Freundlich, Dubinin and Temkin. The Langmuir isotherm model gave the highest R2 value of 0.9998. The thermodynamic parameters were studied and calculated. First-order and second- order kinetic models were used and it is shown that the experimental data was in reliable compliance with the first- order model with R2 value of 0.992 . في هذه الدراسة استخدمت حبيبات الجل المائية لامتزاز ايون الكوبلت الثنائي من محلوله المائي عند زمن الاتزان24 ساعة. تم دراسة تأثير الزمن , درجة الحرارة ,التركيز الابتدائي و الداله (112.5 mg/g اذ كانت اقصى سعة امتزاز ( الحامضية على عمليه الامتزاز . طبقت نماذج ايزوثيرمات الامتزاز لانكماير ,فريندلش ,دوبنين وتمكن وتبين ان الامتزاز يتوافق مع نموذج لانكماير اذ كانت قيمة معامل الارتباط (999و0) , تم حساب قيم الدوال الثرموديناميكية وتم تطبيق معادلات المرتبة الاولى الكاذبة والمرتبة الثانية الكاذبة وتبين ان الامتزاز يسلك سلوك المرتبة الاولى الكاذبة اذ كانت قيمة معامل الارتباط 0.992


Article
Effect of Aqueous and Ethanolic Extract of Aerial Parts of Parsley (petroselinum crispum) on Some Bacteria Isolated from Nosocomial Infections in-vitro
تاثير المستخلص المائي و الايثانولي للاجزاء الهوائية للبقدونس (Petroselinum crispum) على بعض الجراثيم المعزولة من الاصابات الناجمة من المستشفيات في الزجاج

المؤلفون: Arjan Aydin Zeynal ارجان ايدين زينل
الصفحات: 149-163
Loading...
Loading...
الخلاصة

Parsley (Petroselinum crispum) is important medicinal plant, has widespread consumption in food. The current study is aimed at declaration of antibacterial activity of aqueous and ethanolic extract of P. crispum aerial parts (stems and leaves) in vitro against five bacteria; Shigella flexneri, Acenitobacter baumani, Morganella morgani, Enterococcus faecalis and Providencia spp. isolated from different specimens of nosocomial infection. Aerial parts were extracted employing maceration method, antibacterial effect investigated by agar well diffusion method by following concentrations (0.05, 0.1, 0.5, 1, 5, 10, 25, 50, 100, 150, 200 mg/ml) of each extract, compared with 10 µg/ml of ciprofloxacin and tetracycline as positive controls that were evaluated by agar disc diffusion method. Inhibition zones surrounding all extract concentrations and positive controls were measured. The influence of ethanolic extract exhibited zones of inhibition through (5-25) mm, while the inhibition zones resulted from the action of aqueous extract were between (5-27) mm generally. The extracts displayed perfect potency toward investigated bacteria as a whole. The aqueous extract was better than ethanolic extract on the strength of activity overall. In most cases, the effects to be based on rising the extracts concentrations. The 50 mg/ml concentration extracts was responsible for initiation the action as far as 200 mg/ml concentration altogether. The influence of maximum concentration (200 mg/ml) of the extracts was superior or likes to that of ciprofloxacin upon particular some bacteria. According to existing investigations it can be figuring out that the parsley aerial parts have effective antibacterial activity supporting their uses in traditional medicine, permitting their employment for treatment of nosocomial infections.يعتبر البقدونس(Petroselinum crispum) نبات طبي مهم, شائع الاستهلاك في الغذاء. استهدفت الدراسة الحالية تقييم فاعلية المضادة الجرثومية للمستخلص المائي و الايثانولي للاجزاء الهوائية (السيقان و الاوراق) للبقدونس في الزجاج ضد خمسة جراثيم:Shigella flexneri, Acenitobacter baumani, Morganella morgani, Enterococcus faecalis و Providencia spp.معزولة من نماذج مختلفة للاصابات التي نشات في المستشفيات. تم استخلاص الاجزاء الهوائية باستخدام طريقة النقع. بحثت التاثير المضاد للجراثيم باستخدام طريقة الانتشار في حفر الهلام و بالتراكيز التالية: (05ر0, 1ر0, 5ر0, 1, 5, 10, 25, 50, 100, 150و 200 ملغم/مل) لكل مستخلص و قورنت مع 10 مايكروغرام/مل من ciprofloxacin و tetracyclineكمجموعة سيطرة موجبة التي قيمت باستخدام طريق الانتشار في قرص الهلام. و قد تم قياس مناطق التثبيط حول جميع تراكيز المستخلصات و مجاميع السيطرة الموجبة. اظهرت تاثير المستخلص الايثانولي مناطق تثبيط ما بين (5-25) ملمتر, بينما المناطق التثبيط التي نتجت من فعالية المستخلص المائي كانت ما بين (5-27) ملمتر عموما. ابدت المستخلصات فعالية جيدة تجاه الجراثيم اجمالا. المستخلص المائي كان افضل من المستخلص الايثانولي من حيث قوة الفاعلية ككل. في معظم الحالات كانت التاثيرات مستندة على اساس زيادة تراكيز المستخلصات. ان التركيز 50 ملغم/مل كانت مسؤولة عن بدء الفعالية وصولا الى التركيز 200 ملغم/مل بالاجمال. ان تاثير التركيز النهائي(200 ملغم/مل) للمستخلصات كانت اعلى او مماثلة للذي سببتها ciprofloxacin بخصوص بعض الجراثيم. وفقا للدراسة الحالية يمكن الاستنتاج ان الاجزاء الهوائية للبقدونس لها فاعلية مضادة للجراثيم مؤثرة تؤيد استخدامها في الطب الشعبي و تجعله من الممكن استخدامها في علاج الاصابات الناجمة من المستشفيات.


Article
Investigation of Virulence Factors of Staphylococcus.Aureus That Isolated from Different Clinical Infections in Baladroz City (Iraq)
التحري عن عوامل الضراوة في بكتريا Staphylococcus.aureus المعزولة من اخماج سريرية مختلفة في قضاء بلدروز (العراق)

المؤلفون: Zainab Amer Hatem زينب عامر حاتم
الصفحات: 164-178
Loading...
Loading...
الخلاصة

One hundred Staphylococcus isolates were isolated form different clinical samples which were collected from hospital at Baladruz city (Diyala-Iraq). The specimens included wound, burn, ear and nasal swabs . The highest rate for the isolation of these bacteria from burn swabs 35% , wound swabs was 30%, ear was 25% ,nasal swabs 10% . All isolates produce DNase ,and lipase ,while 70% of them produce protease . An antibiotic sensitivity test was done for the bacterial isolates. All isolates resist to penicillin and Ampicillin with the ratio of 100% , 95% ,and the results showed that there was multiple resistant antibiotics. The pattern of minimum inhibitory concentration of S. aureus isolates to vancomycin , erythromycin was determined using MIC method, the MIC of them between (4-256 μgml). The results showed that 17 isolate of S.aureus with ratio (85%) were vancomycin resistant while in this study found that 3 isolates (15%) have intermediate resistance ,So (75%) of isolates that be found resistance to erythromycin antibiotic. Biofilm detection was tested by Tube method (TM), the method of Congo Red Agar (CRA), and the method Tissue culture plate (TCP) .Out of 20 isolates, method of tube detected 80% of isolates showed strong biofilm ,while by CRA method detected 77.8% as high biofilm producer. In the same time 30% of isolates gave the OD values ranged from 0.430 to 0.542. This isolates were detected for their bacteriocin production that found 35% were as bacteriocin Producers by well diffusion method, (15%) by the stab-over lay. تم عزل 100 عزلة من بكتريا المكورات العنقودية الذهبية من مصادر سريرية مختلفة في مستشفى بلدروز العام (ديالى – العراق) تضمنت هذه المصادر مسحات الجروح، الحروق ، الاذن ، الانف . بينت عملية العزل اعلى نسبة لمسحات الحروق 35% ،الجروح %30 ، الاذن % 25، الانف %10 . كانت جميع العزلات منتجة للدنيز واللايبيز بنسبة 100% بينما %70 منها منتجة للبروتيز ، اجري فحص الحساسية للمضادات الحيوية وكانت جميع العزلات مقاومة لمضادي البنسلين والامبيسلين وبنسبة %100 ومقاومة لمضاد المثيسلين بنسبة%95 ، ايضا بينت النتائج ان هناك مقاومة متعددة للمضادات الحياتية . وتم تحديد التركيز المثبط الادنى لعزلات المكورات العنقودية الذهبية للمضادي الفانكومايسين والاريثرومايسين وكانت قيم التركيز المثبط الادنى تتراوح بين (4-256 مايكروغرام/مل) ، 17 عزلة (85%) مقاومة للفانكومايسين و3 عزلات (15%) كانت ذات مقاومة متوسطة ، بينما 75% منها كانت مقاومة لمضاد الاريثرومايسين . فحصت قابلية المستعمرات على انتاج البايوفيلم ، اذ استخدمت 20 عزلة من بكتريا S.aureus . فحصت قابلية العزلات على انتاج البايوفيلم بثلاث طرق هي طريقة الانابيب،طريقة احمر الكونغو ،صفيحة اختبار جهاز الاليزا لمعرفة قدرتها على انتاج البايوفيلم ، اذ كانت %80 من العزلات منتجة للبايوفيلم بطريقة الانابيب ، بينما %77.8 من العزلات انتجت طبقة مخاطية قوية بطريقة احمر الكونغو وبنفس الوقت %30 من العزلات ذات كثافة ضوئية تراوحت بين 0.430 – 0.542نانومتر.اختبرت قابلية العزلات على انتاج البكتريوسين اذ وجد %35 من العزلات منتجة للبكتريوسين بطريقة الانتشار في الحفر ، بينما %15 منها انتجت البكتريوسين بالطريقة الاخرى.


Article
Fabrication Dye Sensitized Solar Cells by Using Natural Dye Beet Root (Beta Vulgaris) as Photosensitizer and Nano Electrodes
تصنيع خلايا شمسية ذات صبغات متحسسة باستعمال صبغة الشمندرالطبيعية كمحفز ضوئي واقطاب نانوية

Loading...
Loading...
الخلاصة

In this study different types of Dye Sensitized Solar Cells (DSSCs) were fabricated using two kinds of titania (TiO2) semiconductors as photo anodes and four kinds of counter electrodes, sensitized natural dye Beta vulgaris (beetroot) dye (Betalin). And the electrolyte (I-/I3-). TiO2 semiconductors includes; Nano sized powder (deposited on Indium doped Tin oxide (ITO) glass) and anodized nanotubes template on titanium foil. The counter electrodes include; platinum, electropolymerized polyaniline (PANI), polythiophene (PTh) and polypyrrole (PPY) (also all deposited on ITO glass). The surface structure of prepared photo anodes and counter electrodes were analysis by AFM, SEM,XRD and FTIR. The absorption spectra of natural dye was investigated by UV-Visible spectroscopy which showed absorbed light at 479 nm and 536 nm. The efficiency of prepared DSSCs were estimated through I-V characterization, the fall factors (ff) and electrical conversion efficiencies (ղ %) were measured using potentiostat. The efficiencies of all DSSCs follow the order ; ITO/Pt – Ti/TNTs > ITO/Pt – ITO/TiO2 > ITO/PANI – Ti/TNTs > ITO/PPY – Ti/TNTs > ITO/PTh – Ti/TNTs > ITO/PTh – ITO/TiO2 > ITO/PANI – ITO/TiO2 > ITO/PPY – ITO/TiO2. The best efficiencies were achieved using Ti/ TNTs and ITO/TiO2 as anode and ITO / Pt as cathode they were 1.38% and 0.56% respectively.في هذه الدراسة تم تصنيع عدة انواع من الخلايا الشمسية المحفزة بالصبغة باستخدام نوعين من اشباه موصلات التيتانيا (TiO2) كأنودات ضوئية واربع انواع من الاقطاب الموصلة (الكاثودات) . والمحلول الالكتروليتي هو (I-/I3-). اشباه الموصلات (TiO2) تتضمن : دقائق TiO2 النانوية (مطلية على زجاج الانديوم المشوب بأوكسيد القصدير (ITO وانابيب التيتانيوم النانوية المحضرة بطريقة الطلاء على ورق التيتانيوم. الاقطاب الموصلة تتضمن : البلاتين, متعدد الانلين(PANI), متعدد الثايوفين(PTh) ومتعدد البايرول(PPY) المتبلمرة كهربائيا (ايضا متموقعة على زجاج ITO). الصبغة الطبيعية المستخدمة هي صبغة الشمندر (البيتالين). التركيب السطحي للانودات الضوئية والاقطاب الموصلة تم تحليلها بعدة تقنيات تتضمن الـ AFM و الـ SEM والـ XRD وكذلك الـ FTIR. اطياف الامتصاص للصبغة الطبيعية تم تشخيصها بمطيافية UV-Visible والتي تبين بأن صبغة الشمندر تمتص الضوء عند 479nm و 536nm. تم تخمين كفاءة الـ DSSCs من خلال تشخيص I-V, عامل الملئ (ff) و كفاءات التحويل (ᵑ%) تم قياسها باستخدام المجهاد الساكن. تم تعيين كفاءات جميع الـ DSSCs كالتالي : ITO/Pt – Ti/TNTs > ITO/Pt – ITO/TiO2 > ITO/PANI – Ti/TNTs > ITO/PPY – Ti/TNTs > ITO/PTh – Ti/TNTs > ITO/PTh – ITO/TiO2 > ITO/PANI – ITO/TiO2 > ITO/PPY – ITO/TiO2. تم الحصول على اعلى الكفاءات باستخدام Ti/TNTs و ITO/TiO2 كأنود و ITO/Pt ككاثود وكانت 1.38% و 0.56% على التوالي.


Article
Effect of Aluminum Doping on Structural Properties of CuO Thin Films Prepared by Chemical Spray Pyrolysis (CSP) Technique
تأثير التطعيم بالألمنيوم على الخصائص التركيبية لأغشية (CuO) الرقيقة المحضرة بتقنية التحلل الكيميائي الحراري (CSP)

Loading...
Loading...
الخلاصة

In this paper CuO thin films were prepared using chemical spray pyrolysis technique (CSP) with different dopant concentration of Al+3 (0, 3, 5 and 7)% at substrate temperature of (400 ºC), and thickness of about (400±10) nm .The structural properties of (CuO: Al) thin films were studied using X-ray diffraction technique. The investigation through the above technique, appeared the structure of CuO which was of crystalline monoclinic and preferred orientation along (111) plane. Also the structural studies showed the decrease of average grain size with increase of (Al) dopant concentration were in the range of (12.57-11.69 nm). The structural parameters including dislocation density (δ), and number of crystal per unite area (No) were also calculated. The atomic force microscopes (AFM) results showed that the root mean square (RMS) and surface roughness increases with increase of (Al) dopant. تم في هذا البحث تحضير أغشية اوكسيد النحاس (CuO) الرقيقة المشوبة بعنصر (Al) و بنسب حجمية (0, 3, 5, 7 %) بطريقة التحلل الكيميائي الحراري، وذلك بترسيبها على قواعد زجاجية بدرجة حرارة (400 ºC) ، وسمك مقداره (400±10) nm. درست الخصائص التركيبية لأغشية (CuO: Al) باستعمال طريقة حيود الاشعة السينية، والتي أظهرت أن اغشية (CuO) ذات تركيب بلوري احادي الميل و باتجاه تفضيلي (111)، وبينت الدراسة التركيبية كذلك نقصان معدل الحجم الحبيبي مع زيادة التطعيم بالألمنيوم وبمقدار (12.57-11.69 nm) ، الثوابت البصرية تضمنت حساب كثافة الانخلاعات (δ) وعدد البلورات لوحدة الحجم(No) . اظهرت نتائج فحوصات مجهر القوة الذرية (AFM) ان كل من مربع متوسط الخشونة(RMS) وخشونة السطح تزداد مع زيادة نسب التطعيم بالألمنيوم .


Article
RAAG Package to Compute a Presentation for the Automorphism Groups of the Right-Angled Artin Groups
حقيبة RAAG لحساب تقديم لزمر الاوتومورفيزم لزمر ارتن قائمة الزاوية

المؤلفون: Abdulsatar J. AL-Juburie عبد الستار جمعة ذياب
الصفحات: 209-229
Loading...
Loading...
الخلاصة

Let G_Γ be a right-angled Artin group and Aut(G_Γ) be an automorphism group of G_Γ. We have constructed a package RAAG (Finite Presentations of Automorphism Groups of right-angled Artin groups Algorithm) package, a GAP package for computation of a finite presentation for the automorphism group of a right-angled Artin group Aut(G_Γ). This package RAAG mainly installs new method to provide a finite presentation for Aut (G_Γ).لتكن G_Γ زمرة ارتن قائمة الزاوية ولتكن Aut(G_Γ) زمرة الاوتومورفيزم للزمرة G_Γ . لقد قمنا بانشاء حقيبة RAAG وهي حقيبة تم انشاؤها باستخدام نظام GAP لحساب تقديم (عرض) منتهي لزمرة الاوتومورفيزم للزمرة G_Γ اعلاه. هذه الحقيبة اساسا تقوم بوضع طريقة جديدة لتوفير عرض محدد للزمرة Aut(G_Γ) .


Article
Histological and Morphological Study of the Uropygial Gland in Gull (Larus canus)
دراسة نسجية وشكليائية للغدة الزمكية في النورس ( Larus canus )

Loading...
Loading...
الخلاصة

This study has been done in order to investigate the anatomical and histological structures of the uropygial gland in gulls (Larus canus). The gland of birds in the present study was examined macroscopically and microscopically. The study revealed that the gland has heart-shaped like, consisted of two lobes joined together at caudal end by isthmus, and one short papillae. The weight of gland was recorded mean of (0.81± 0.12 gram), while the means of the length and diameter of right and left lobe were (1.19± 0.06 cm, 0.35± 0.04cm and 1.18± 0.03 cm, 0.34 ± 0.02cm ) respectively. The gland showed dense connective tissue capsule surrounded the two lobes and the papillae, and each lobe has parenchyma and central cavity. The parenchyma consists of a straight and convoluted secretory tubules separated by tiny trabeculae that increased in thickness toward the lobe center. The epithelial lining of secretory tubules showed four cellular layers; includes the basal, intermediate, secretory and degenerative cells. Three zones in the parenchyma were detected based on the trabecular development, widening of the tubule lumen and the height of epithelial lining. To conclude, the uropygial gland could be classified as exocrine and holocrine type in gull. أجريت هذه الدراسة لغرض الكشف عن التراكيب النسجية والتشريحية للغدة الزمكية في النورس. وتم خلال الدراسة الحالية فحص الغده عيانيا ومجهريا . حيث اوضحت الدراسة ان شكل الغدة الزمكية كان يشبه القلب ومكونة من فصين يتحدان مع بعضهما البعض في الطرف الخلفي بواسطة البرزخ ، وحلمة قصيرة واحدة. وسجلت الغدة معدل وزن بلغ (0.81 ± 0.12 غرام)، بينما كان معدل طول وقطر الفصين الايمن والأيسر (1.19 ± 0.06 سم، 0.35 ± 0.04 سم و1.18 ± 0.03 سم، 0.34 ± 0.02 سم) على التوالي. وتبين ان للغدة محفظة متكونة من نسيج ضام كثيف تحيط بكلا الفصين والحلمة، وكل فص يحتوي على متن وتجويف مركزي. واتضح ان المتن يتكون من نبيبات افرازية مستقيمة وملفوفة وهي مفصولة عن بعضها بواسطة طبقة رقيقة من الحويجزات التي تزداد سمكا كلما اقتربنا من مركز الفص. اما الظهارة المبطنة للنبيبات الافرازية فانها تتكون من اربع طبقات من الخلايا وهي طبقات الخلايا القاعدية ، والخلايا المتوسطة ، الخلايا الافرازية ثم الخلايا المتنكسة. ومن الممكن تقسيم المتن الى ثلاثة مناطق وفقا لتطور الحويجزات وارتفاع الظهارة وسعة تجويف النبيب. الاستنتاج ، ان الغدة الزمكية في النورس يمكن تصنيفها ضمن غدد الافراز الخارجي والكلي.

الكلمات الدلالية

Parenchyma --- Lobe --- tubules --- Gull --- متن --- فص --- نبيبات --- نورس


Article
Photo Electro Chemical performance evaluation of some natural dyes used in solar cells, DFT study and TD-DFT
تقدير الكفاءة الكهروكيموضوئية لبعض الصبغات الطبيعية في استخدامات الخلايا الشمسية دراسة نظرية باستخدام طريقة DFT and TD-DFT

Loading...
Loading...
الخلاصة

Several natural dyes belonging to anthocyanin goups have been studied to evaluate their potential use in the dye sensitized solar cells (DSSCs). DFT/B3LYP 3-21G, DFT/B3LYP/ 6-31G, DFT/B3LYP/ 6-311G and TD-DFT as computational methods were used to calculate some parameters such as Egap, Voc and global electrophilicity using TiO2 as conduction band. Comparison between the three methods were done using statistical analysis to investigate the dye which is more efficient due to their photoelectrochemical performance, especially those of the Voc and global electrophilicity properties. The obtained results showed that the delphinidin pigment been the best one between the twenty five dyes used in this study.تم دراسة مجموعة من الصبغات الطبيعية العائدة الى فصيلة anthocyanin لتقييم كفاءتهافي استخدامات خلايا الطاقة الشمسية وذلك باستخدام الطرق الحسابية التالية DFT/B3LYP 3-21G, DFT/B3LYP/ 6-31G, DFT/B3LYP/ 6-311G and TD-DFT تم اعتماد مجموعة من المتغيرات لتقدير فعالية هذه الصبغات وخصوصا فرق الطاقة بين الهومو واللومو ((Egap و ال Voc و global electrophilicity. تم اجراء المقارنة بين الطرق الحسابية المتاحة باستخدام المعاملات الاحصائية لتحديد معامل التكرارية نتيجة للتباين بين مخرجات ونتائج تلك الحسابات لغرض الحصول على افضل الصبغات وفق المتغيرات التي تم اعتمادها وتبين ان صبغ ال delphinidin هي الافضل بين مجموعة الصبغات التي تم دراستها


Article
Bacteriological Study of Escherichia coli Isolated from Different Infections in Diyala
دراسة بكتريولوجية لبكتريا E. coli المعزولة من أخماج مختلفة في مدينة ديالى

Loading...
Loading...
الخلاصة

The goal of present study was to Isola and Identifi--cation of "Escherichia coli" from different Infections and detection the sensitivity and resistance of Ecoli to antimicrobials Additionally detection of virulence factors . This study was conducted from the period from 1 / 6 / 2016 to 1/ 9 / 2016 in Baquba city in Iraq.. It included; Fiftin samples were collected from different infections from Baquba General Hospital and AL-Batool Hospital. Twenty isolates were found to be Escherichia coli .The susceptibility test was applied on these isolates against deferent antibiotics. The results revealed that the highest resistances were for Piperacilline(93.3%) and highest Sensitive Imipenem with 100%, While the lowest resistance were for Tobramycin (9%) . Moreover the results of virulence factors that had E. coli showed possession of all isolates many virulence factors and a high production of which increases the pathoginicity of it. All isolates were unable to produce urease and gelatinase, but heamolycin (35%) . As well as, Tow isolate (10%) were able to production Extended Spectrumβ-Lactamases enzyme. Furthermore, four isolate (20%) were able to production metalloβ-Lactamases Finally, six isolate(30%) were able to production Bacteriocin. Conclusion: E. coli isolates highest resistances were for Piperacilline and highest Sensitive Imipenem with 100%, While the lowest resistance were for Tobramycin . additionally some of isolates production Extended Spectrumβ-Lactamases enzyme, metallo β-Lactamases and Bacteriocin.الهدف من الدراسة الحالية هو عزل وتشخيص بكتريا الايشريكيا القولونية من أخماج مختلفة وكشف حساسية ومقاومة هذه البكتريا للعوامل الضد مايكروبية ,بالاضافة الى الكشف عن عوامل الضراوة .جمعت النماذج للفترة من1/6/2016 ولغاية 1/9/2016 في مدينة بعقوبة في العراق.وتضمنت:جمع 50 عينة من أخماج مختلفة من مستشفى بعقوبة التعليمي ومستشفى البتول.20 عزلة كانت بكتريا الايشريكيا القولونية .كما أجري أختبار الحساسية للعزلات تجاه مضادات حياتية مختلفة .أظهرت النتائج أن أعلى مقاومة كانت تجاه المضاد الببراسيلين وبنسبة (93.3%) ,وأعلى حساسية للمضاد الاميبينيم وبنسبة(100%) بينما أقل مقاومة للمضاد التوبرامايسين وبنسبة (9%).كما أوضحت نتائج عوامل الضراوة لبكتريا الايشريكيا القولونية امتلاك كل العزلات لعوامل الضراوة والانتاج العالي يزيد من امراضيتها. كما ان كل العزلات منتجة لانزيمي اليوريز والجيلاتينيز ,أما أنتاجيتها للهيمولايسين فقد كان بنسبة (35%) .بالاضافة الى ذلك عزلتان (10%) كانت منتجة لانزيمات البيتالاكتاميز واسعة الطيف. وأربع عزلات وبنسبة (20%)قادرة على أنتاج أنزيمات البيتالاكتاميز المعدنية,وأخيرا"ست عزلات وبنسبة (30%) منتجة للبكتريوسين. الاستنتاجات: كانت لعزلات بكتريا الايشريكيا القولونية مقاومة عالية تجاه المضاد الببراسلين وأعلى حساسية تجاه المضاد الاميبنيم وبنسبة 100%بينما أقل مقاومة كانت تجاه المضاد التوبرامايسين .بالاضافة الى ذلك كانت بعض العزلات منتجة لانزيمات البيتالاكتاميز واسعة الطيف ,وانزيمات البيتا لاكتاميز المعدنية والبكتريوسين.


Article
Determination of total protein in human blood by laser
تحليل وتعيين البروتين الكلي (PT) في دم الانسان بواسطة الليزر

Loading...
Loading...
الخلاصة

The capabilities of laser analysis of total protein (TP) were studied. Semiconductor laser diode of 5-mW maximum power, (532) nm wavelength and (4) nm bandwidth is used as laser system (LS) to analyze and find the concentration of total protein (TP) in human blood serum. All the absorption spectra of TP were measured with a UV–VIS spectrophotometer. The spectral plot showed that the maximum absorbance of (TP) is at the range (520-580nm) and the peak at (546) nm .The (LS) measurements included the study of absorbance (A) of (TP) as a function of cuvet thickness (t), transmittance (T) as a function of (t) and (A) as a function of laser power. To ascertain our calculations, the results have been compared with the results of spectrophotometer. The (RSD %) values are about (0.67-17.18). في هذا البحث تم دراسة إمكانية استخدام منظومة ليزرية لغرض تحليل البروتين الكلي (TP) في مصل الدم لجسم الانسان .تم استخدام ليزر الدايود شبه الموصل بقدرة عظمى(5mW) وبطول موجي 532 nm وبعرض حزمة 4 nm لإجراء القياسات. جميع اطياف الامتصاص للبروتين الكلي تم حسابها بواسطة المطياف. اظهر المخطط الطيفي أن اعظم امتصاصية للبروتين تقع في المدى (520-580) nm وان قمة الامتصاصية تقع عند الطول الموجي 546 nm . قياسات المنظومة الليزرية اشتملت على دراسة الامتصاصية كدالة لسمك النموذج والنفاذية كدالة للسمك والامتصاصية كدالة لقدرة الليزر. لتاكيد وضبط الحسابات تم مقارنة النتائج المستحصلة مع نتائج المطياف أظهرت القياسات توافقا جيدا وبانحراف معياري نسبي يتراوح بين (0.67-17.18).

جدول المحتويات السنة: المجلد: العدد: