Table of content

Tikrit Journal of Pure Science

مجلة تكريت للعلوم الصرفة

ISSN: 18131662
Publisher: Tikrit University
Faculty: Science
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

The Tikrit Journal of Pure Science is annual refereed periodical devoted to the publication of articles that conform to its scope and editorial standards. The scope encompasses various disciplines of experimental and theoretical original studies in pure and applied sciences.
The Journal publishes original research articles, review articles, short communications, case studies, and letters to the editor. Abstracts of meetings and symposia will also be considered for publication. All submitted papers are subjects to an extensive peer review by a panel of referees.
Submission
Contributions should be sent to the Executive Editor: Chief Editor
College University of Tikrit-Iraq, E.mail : tik_jsci@yahoo.co.uk
The original manuscript and two copies should be submitted. The manuscript should be written in a good English or Arabic language. Submitted papers will be referees and, if necessary, authors may be asked to revise their manuscripts.
By submitting a paper for publication in Tikrit Journal of pure science the authors state explicitly that the paper has not been published nor has been submitted totally or partially for publication elsewhere, the author has no right to withdraw his article while it is under processing unless he presents a written


1 - Name of Journal: Journal of Tikrit Pure Science
2 - the jurisdiction of the magazine: pure sciences
3 - Produced by: Faculty of Science / University of Tikrit
4 - the international number (ISSN): 1813-1662
5 - E-mail to the magazine: tik_jsci@yahoo.com.uk
6 - Web site of the magazine: www.jsci-tikrit.com
7 - Release Year: 1994
8 - type version (quarterly, semi-annual): quarterly
9- the achievements of the magazine: deploying 1,200 scientific research during the period of 1994-2011
10- Awards by winning the magazine:
11- Objectives of the magazine tagged: Dissemination of scientific research in the field of pure science
12- Language of publication: Arabic + English
13- the scope of distribution: Regional
14- method of arbitration (evaluation research): three residents of scientists from outside the university
15- Sources of funding: self-
16- price version: for individuals (15000) JD / institutions (50000) JD
17- Almstalat and numbers: Mstltan each researcher

Loading...
Contact info

Tik_jsci@yahoo.com.uk
009647706641748
www.jsci-tikrit.com

Table of content: 2017 volume:22 issue:4

Article
Study the effect of obesity on the liver and kidney of the white rats embryos followed by using of grape seed oil to treat it. (morphological and histological study)
دراسة تأثير السمنة في اكباد وكلى أجنة الجرذان البيض وامكانية معالجة هذه التأثيرات باستخدام زيت بذور العنب (دراسة مظهرية ونسجية

Loading...
Loading...
Abstract

The present study was designed to identify the effect of obesity on liver and kidneys rats fetuses Rattus norvegicus and the ability of grape seeds oil to treat these effects. The present study used 12 female rat which divided randomly into three groups (each group containing four female) the first group was control group administrated only normal diet and water, the second group was fed a high fat diet for three months, the third groups fed a high fat diet for three months and treated with grape seed oil at a dose of 0.1 ml/ kg body weight. The results showed the effect of a high fat diet lead to inducing morphological changes in fetuses included decrease in the numbers and sizes of fetuses in the horns of uterus with shortness in the limbs. The histological lesions included necrosis, degenerative changes, in liver tissue with increased in sinusoids diameter. About kidneys, the lesions included desquamation of epithelium of some proximal convoluted tubules with damage of some of its, also damage glomeruli. After the treatment with grape seeds oil observed most of the embryos appeared normal in size and number without any lesions in the liver and kidney tissue of embryos. صممت هذه الدراسة للتعرف على تأثير السمنة في إحداث تشوهات مظهرية وآفات نسجية للكبد والكليتين في أجنة الجرذان البيض نوع Rattus norvegicus وامكانية معالجة هذه التأثيرات باستخدام زيت بذور العنب , واستخدمت في هذه الدراسة 12 أنثى جرذ قسمت عشوائياً إلى 3 مجاميع كل مجموعة تحتوي على أربع حيوانات ، المجموعة الأولى مجموعة السيطرة تم تغذيتها بعليقة اعتيادية وجرعت بالماء المقطر ، المجموعة الثانية تم تغذيتها بعليقة عالية الدهون لمدة ثلاثة أشهر ولم تعالج ، المجموعة الثالثة تم تغذيتها بعليقة عالية الدهون ومن ثم تم معالجتها بزيت بذور العنب بتركيز 0.1 مل/ كغم من وزن الجسم, حيث أظهرت نتائج الدراسة أن العليقة عالية الدهون ادت الى احداث مجموعة من التشوهات المظهرية في الأجنة تمثلت بصغر حجم الأجنة وقلة اعدادها ضمن قرني الرحم مع ملاحظة قصر في الأطراف الامامية والخلفية للأجنة اما بالنسبة للآفات في نسيج الكبد تمثلت بوجود تنكس ونخر في بعض مناطق نسيج الكبد مع توسع في الجيبانيات الدموية, أمّا بالنسبة لنسيج الكلى فتمثلت التأثيرات بانسلاخ بطانة بعض النبيبات البولية وتحطم قسم من النبيبات البولية وكذلك تجزء وتحطم بعض الكبيبات الكلوية ، وبعد المعالجة بزيت بذور العنب وجد أن معظم اعداد وحجم الأجنة كانت طبيعية وأنسجة الكبد والكلى للأجنة قد عادت إلى الحالة شبه الطبيعية للنسيج

Keywords


Article
تأثير درجة الحرارة و الرقم الهيدروجيني في نمو وتبوغ العزلتين المحليتين لفطري المقاومة الحيوية Metarhizium anisopliae و Beauveria bassiana وفاعليتهما في انتاج الانزيمات المحللة

Loading...
Loading...
Abstract

A laboratory study was conducted by using two local isolates of biological control fungi M. anisopliae and B.bassiana that isolated from the soil of citrus orchards that infested with Mediterranean fruit fly Capitata ceratiris in Baghdad to know the effect of four different temperatures included 15, 20, 25 and 30 ° C and four levels of the pH, including 5, 6, 7 and 8 on the growth and sporulation of two local isolates on liquid medium. Results showed that the highest growth of the fungus M. anisopliae was at 20° C, average dry weight was1.19 gm and best sporulation of the fungus at 25°C ,it was 10.3×104 spore/g, while was higher growth and sporulation for B. bassiana at 20 °C , they were 1.11 gm and 2.7 × 104 spore / g, respectively, the results showed that the highest dry weight for M. anisopliae and B.bassiana was at /pH 7,they were 5.9 and 3.38 gm respectively, and the best sporulation for them when the pH5 ,they were 3.9×104 and 3.8×104 spore /g respectively, the isolated fungus B. bassiana surpass in the production of both chitinase and proteinase enzymes depending on decomposition aureole diameter, they were 15.76 and 11.37 cm, respectively, compared to M.anisopliae which amounted 14.17 and 4.36 cm respectively.اجريت دراسة مختبرية باستخدام عزلتين محليتين لفطري المقاومة الحيوية M. anisopliaeوB.bassiana المعزولتين من تربة بساتين الحمضيات المصابة بذبابة فاكهة المتوسط Ceratitis capitata في بغداد لمعرفة تأثير اربع درجات حرارة مختلفة شملت 15 و 20 و25 و30°م و واربعة مستويات للرقم الهيدروجيني ( pH ) شملت5 و6 و 7 و8 في نمو وتجرثم العزلتين في وسط زرعي سائل فضلا عن دراسة فاعليتها في انتاج الانزيمات المحللة للبروتين والكايتين . اظهرت نتائج الدراسة ان اعلى نمو للفطرM. anisopliae كان عند درجة حرارة 20 °م اذ بلغ وزن الكتلة الحيوية 1.19 غم وافضل تجرثم للفطر عند درجة حرارة 25 °م اذ بلغ10.3 ×041 بوغ /غرام ,بينما كان اعلى نمو وتجرثم للفطر B.bassiana عند درجة 20 °م اذ بلغت 1.11 غم و 2.7×410 بوغ /غرام على التوالي, وبينت النتائج ان اعلى وزن للكتلة الحيوية للفطرين الحيويين M. anisopliae و B.bassiana كان عند الرقم الهيدروجيني pH7 بلغ 5.92 و3.38 غرام على التوالي, وافضل تجرثم لهما عند الرقم الهيدروجيني pH5 اذ بلغت 3.9 ×410 و 3.8 ×410 بوغ /غرام كتلة حية على التوالي , و تفوقت عزلة الفطر B. bassiana في انتاج انزيمي الكايتنز والبروتيز بدلالة معدل قطر هالة التحلل الذي بلغ 15.76 و11.37 سم على التوالي مقارنة بعزلة الفطر M.anisopliae التي بلغ فيها قطر هالة التحلل 14.17 و 4.36 سم على التوالي.


Article
Ethanol effect in induce histological lesions in Albino rat livers and using camel milk and olive oil to treat it
تأثير الكحول الأثيلي لإحداث آفات نسجية في اكباد الجرذان البيض واستخدام حليب الإبل وزيت الزيتون في علاجها

Loading...
Loading...
Abstract

This study was designed to identify the influence of alcohol in the creation of histological lesions in the liver of Albino rats type Rattus norvegicus and treating these effects using camel milk and olive oil, in this study, 15 rats were randomly distributed into five groups each group containing three animals, the first group control group It was fed on a routine diet and administrated with distilled water, either groups 2, 3, 4,5 administrated with alcohol for 3 months at a dose began 10% V / V / day and gradually increase to up to 15% v / v / day, and then the animals Group 3 treated by ad libitum camel milk open dose for one month, Group 4 animals administrated with olive oil rate of 0.2 ml / kg body weight, Group 5 animals administrated by camel milk and olive oil together, the results of the current study, the second group showed the occurrence of a number of the histopathological lesions in the liver tissue consisted infiltration of lymphocytes with the occurrence of fibrosis within the liver tissue and thickening walls of the blood vessels that have suffered from the expansion of abnormal diameters ,in the third group most liver tissues return to semi-natural state had been observed after treating via camel milk for a one month with the presence of some simple histological changes in the liver tissue. The fourth group was also back to normal case in most of liver tissues. The fifth group was noted that the tissue response to the dual treatment was the best compared to the third and fourth groups and the tissue had completely healed and appeared as normal. صممت هذه الدراسة للتعرف على تأثير الكحول في إحداث آفات نسجية في اكباد الجرذان البيض نوع Rattus norvegicus وامكانية معالجة هذه التأثيرات باستخدام حليب الإبل وزيت الزيتون , استخدمت في هذه الدراسة 15 جرذ وزعت عشوائياً إلى 5 مجاميع كل مجموعة احتوت على ثلاث حيوانات ، المجموعة الأولى مجموعة السيطرة تم تغذيتها على عليقة اعتيادية وجرعت بالماء المقطر اما المجاميع 2 ,3 ,4, 5 جرعت بالكحول الأثيلي لمدة 3 اشهر بجرعة بدأت 10 % حجم/حجم/يوم وازدادت تدريجياً لتصل الى 15% حجم/حجم/يوم ،ومن ثم تم معالجة حيوانات المجموعة 3 بواسطة حليب الإبل بجرعة مفتوحة لمدة شهر واحد ،كما جرعت حيوانات المجموعة 4 بزيت الزيتون بواقع 0.2 مل/ كغم من وزن الجسم , اما حيوانات المجموعة 5 فجرعت بحليب الإبل وزيت الزيتون سويةً وحسب الجرع المبينة اعلاه , اظهرت نتائج الدراسة الحالية للمجموعة الثانية حدوث عدد من الآفات النسجية في نسيج الكبد تمثلت بارتشاح الخلايا اللمفية مع حدوث تليف ضمن نسيج الكبد وتثخن جدران الاوعية الدموية التي عانت من توسع غير طبيعي في اقطارها , اما بالنسبة لحيوانات المجموعة الثالثة فقد لوحظ عودة معظم انسجة الكبد الى الحالة شبه الطبيعية بعد تجريعها بحليب الابل لمدة شهر واحد مع بقاء بعض التغيرات النسجية البسيطة في نسيج الكبد. أما المجموعة الرابعة فقد لوحظ أيضاً رجوع انسجة الكبد فيها الى حالة شبه طبيعية في غالب النسيج . وبالنسبة لحيوانات المجموعة الخامسة فقد لوحظ ان استجابة النسيج للعلاج المزدوج كانت هي الأفضل مقارنةً بالمجموعتين الثالثة والرابعة حيث وجد ان النسيج قد شفي تماماً وظهر بالشكل الطبيعي

Keywords


Article
Histological study of different oviduct parts of Gallus domesticus
دراسة نسيجية لتركيب الاجزاء المختلفة لقناة البيض في الدجاج Gallus domesticus

Loading...
Loading...
Abstract

This study included the histological structure of the oviduct of white chicken, The wall of this duct consisted of four layers, the mucosa made up from pseudostratified columnar epithelium, the epithelium is continuous layer of columnar cells with alternating basal cells which stand on the loose connective tissue form the lamina propria, the mucosa forms leaf shaped longitudinal folds contained glands which lined with cuboidal cells , the second layer was the submucosa which was loose connective tissue, The muscularis was the third layer contained smooth muscle with an inner circular and outer longitudinal layers. loose connective tissue formed the serosaتضمنت الدراسة التركيب النسيجي لقناة بيض الدجاج الابيض اذ كان جدار القناة يتالف من اربع طبقات وهي من الداخل نحو الخارج , الطبقة المخاطية وتتالف من نسيج ظهاري عمودي كاذب تتناوب فيه الخلايا العمودية والقاعدية في الترتيب يستند على صفيحة اصلية من نسيج ضام مفكك وتكون الطبقة المخاطية بشكل طيات طولية متفاوتة العمق وتزود هذه الطبقة بغدد في بعض المناطق جدارها مبطن بخلايا مكعبة ,وطبقة تحت مخاطية مكونة من نسيج ضام مفكك ,الطبقة الثالثة عضلية متكونة من عضلات ملساء دائرية الترتيب الى الداخل وطولية الترتيب الى الخارج اما الطبقة الخارجية فهي الطبقة المصلية وكانت مكونة من نسيج رابط مفكك.

Keywords


Article
The Effect of silver and zinc oxide nanoparticles on Staphylococcus aureus isolates multi resistant to antibiotics and observed by Scanning electron microscopy
تاثير الدقائق النانوية للفضة واوكسيد الزنك على بعض من سلالات النوع staphylococcus aureus المتعددة المقاومة للمضادات الحيوية وملاحظتها بالمجهر الالكتروني الماسح

Loading...
Loading...
Abstract

One hundred fifty six samples collected included: inflammation of the urinary tract, swabs wounds and pus from patients coming to Rizgary Teaching Hospital and Rozhawa Hospital in Erbil city from March to September 2013, scrubbed and confirmed the diagnosis (42) strain which belongs to staphylococcus aureus and by (26.9%) based on cultural characteristics, microscopically features and biochemical tests in addition to the API Staph. These strains sensitivity to 12 types of antibiotics. It gave the species a high resistance against the Ampicillin (AM / 10μg) by 88% and resistant to Amoxicillin (AX / 25μg)by (81%) were less resistant to Nitrofurantoin (NF / 300μg), Ciprofloxacin (CIP / 5μg), Gentamicin (GM / 10μg ) by (31,26,21.4%) respectively Ten isolates were selected according to their pattern of the highest resistance as these showing multi-drug resistances and tested to specify their minimum inhibitory concentration (MIC) for the antibiotics and two types of Nanoparticles include Silver in different sizes (20, 90)nm and Zinc Oxide in different sizes (20, 30, 50~150)nm. The results showed that the MIC for Ag 20 nm was between (650-2600) μg/ml while Ag90nm was between (325 -2600) μg/ml and the MIC for ZnO20nm between (325-2600) μg/ml and MIC of ZnO 30, 50 ~ 150nm between (162.5-2600) μg/ml. Synergism effect between the antibiotics and the Nanoparticles when they integrate increased their effect of Staphylococcus aureus. Morphological changes of bacteria found using light and scanning electron microscope (SEM) when treating with Nanoparticles. While there a pressure on the bacterial cell surface with losing of bacterial compound.جمعت 156عينة شملت :التهاب المجاري البولية، مسحات الجروح والقيح من المرضى الوافدين الى مستشفى رزكاري التعليمي وروزئاوا في مدينة اربيل من اذار الى ايلول 2013، نقيت وأكد تشخيص (42) سلالة منها تعود للنوع Staphylococcus aureus وبنسبة (26.9%) اعتماداً على الصفات الشكلية والزرعية والأختبارات الكيموحيوية منها اختبار APi-staph. قدرت حساسية هذه السلالات تجاه 12 نوع من المضادات الحيوية. اعطت الانواع مقاومة عالية ضد Ampicillin بتركيز (AM/10µg) بنسبة ((%88 وكانت نسبة مقاومته لمضاد Amoxicillin (AX/25µg) هي (81%) وسجلت اقل نسب مقاومة تجاه المضادات: Nitrofurantoin (NF/300µg)،Ciprofloxacin (CIP/5µg)، Gentamicin (GM/10µg) كالتالي (31,26,21.4)% على التوالي. اختيرت (10) سلالات ذات مقاومة عالية للمضادات وحدد التركيز المثبط الادنى(MIC) تجاه المضادات قيد الدراسة اضافة الى نوعين من الدقائق النانوية هما دقائق الفضة النانوية و أوكسيد الزنك النانوي باحجام مختلفة Ag20,90nm) وZnO20,30,50~150nm), اظهرت النتائج بأن MIC للفضة بحجمnm 20 بين (650-2600) مايكروغرام/ مل بينما لل Ag90nmبين (325-2600) مايكروغرام/ مل و MIC لل ZnO20nmبين (325-2600) مايكروغرام/مل و MICلل ZnO بحجميه 30nm،50~150nm بين (162.5-2600) مايكروغرام/ مل. كماتم التحري عن تاثير مزج المضادات الحيوية مع الدقائق النانوية، وأظهرت تأثير تأزري بينهما وفعالية جيدة في تثبيط النمو البكتيري خاصة للسلالات المقاومة للمضادات الحيوية. كما ظهر تغيير واستطالة في شكل الخلايا البكتيرية المعاملة بالدقائق النانوية من خلال ملاحظتها بالمجهر الضوئي والألكتروني الماسح كما حصل ضغط على سطح الخلية وتسرب محتويات الخلية البكتيرية الى الخارج.


Article
Comparative study of the carnitine, Gensing, Dill, and Arginine effect in MDA, SOD, GSH levels in albino rats exposued to oxidative stress
دراسة مقارنة لتأثير الكارنتين والجنسنغ والشبنت والأرجنين في مستويات المالون ثنائي الديهايد MDA والسوبراوكسايد ديسميوتيز SOD الكلوتاثيون GSH في الجرذان البيض السليمة والمعرضة للإجهاد التاكسدي

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this study is to compare the effects of Carnitine, Gensing, Dill and Arginine in lipid peroxidation MDA and SOD, GSH antioxidant in normal and experimentally hydrogen peroxide H2O2 induced oxidative. Fifty male rats used in age 12-14 weeks in weights (300-325 g) divided randomly into 10 groups, included 5 in each group as following. Control, H2O2 , Carnitine , carnitine + H2O2 , Gensing , Gensing + H2O2 , Dill, Dill+ H2O2 ,Arginine , Arginine + H2O2 groups. Results showed: 1-Treating normal rats with Carnitine, Gensing, Dill, Arginine, led to a significant increase (P≤0.05) in GSH level in all groups except Gensing group, and a significant decrease in MDA level in all groups except Carnitine group and no difference in SOD comparing to control group. 2-Oxidative stress Induced by H2O2 led to significant increase in value (P≤ 0.05) in levels of MDA, comparing to control group. While there were a significant decrease in value (P≤0.05) in GSH, SOD. 3-Treating rats exposure to oxidative stress with Carnitine, Gensing, Dill, Arginine, led to a significant decrease in value(P≤0.05) in MDA, While the treatment led to significant increase in GSH, , SOD comparing with H2O2 group. هدفت الدراسة الحالية الى مقارنة تأثير المعاملة بالكارنتين والجنسنغ والشبنت والأرجنين في مستوى بيروكسدة الدهن MDA ومضادات الاكسدة SOD وGSH فـي الجرذان البيض السليمة والمعرضة للإجهاد التاكسدي بوساطة ببيروكسيد الهيدروجين (0.5%) فـي ماء الشرب لمدة (30) يوما. استخدم (50) جرذا من الجرذان البيض بإعمار (12-14) اسبوعا واوزان (300-325 غم) وقسمت عشوائيا الى(10) مجاميع بواقع (5) حيوانات لكل مجموعة وكالاتي: مجموعة السيطرة، مجموعة بيروكسيد الهيدروجين (H2O2)، مجموعة الكارنتين، مجموعة الكارنتين+ H2O2، مجموعة الجنسنغ، مجموعة الجنسنغ + H2O2، مجموعة الشبنت، مجموعة الشبنت + H2O2، مجموعة الارجنين، مجموعة الارجنين +. H2O2 واظهرت النتائج: 1- ان معاملة الحيوانات السليمة بالكارنتين والجنسنغ والشبنت والأرجنين ادى الى ارتفاع معنوي (p ≤ 0.05) في مستوى GSH في جميع المجاميع عدا مجموعة الجنسنغ وانخفاض معنوي في مستوى MDA في جميع المجاميع عدا مجموعة الكارنتين وعدم وجود فرق معنوي في مستوى SOD مقارنة بمجموعة السيطرة السليمة. 2- ادى الاجهاد التاكسدي المستحدث ببيروكسيد الهيدروجين الى ارتفاع معنوي في مستوى MDA مقارنة مع مجموعة السيطرة، بينما ادى الى انخفاض معنوي في مستوى SOD وGSH. 3- في حين ادت معاملة الجرذان المعرضة للإجهاد التاكسدي بالكارنتين الجنسنغ، الشبنت والارجنين الى انخفاض معنوي بالمقارنة مع مجموعة بيروكسيد الهيدروجين في مستوى MDA، في حين ادت المعاملة الى زيادة معنوية في مستوى SOD وGSH.


Article
Histological changes study of the White rat heart muscle treated with Uranyl acetate
دراسة التغيرات النسجية في عضلة القلب للجـرذ الابيض المعامل بخـلات اليـورانيـل

Loading...
Loading...
Abstract

The present investigation aimed to study the histological changes of heart muscle treated with Uranyl acetate for one & two months. The results showed that there was histological changes in the heart muscles , these changes were more sever in animal group treated for two months. Since severe fibrosis was seen with congestion of blood vessel as wear of an increment of fatty degeneration compared with group one which was treated for one month and characterized with the presence of normal not effected region . The present study we may concluded that, Uranyl acetate induced severe negative changes on heart muscles which may lead to effect on its function . هدفت الدراسة الحالية لدراسة التغيرات النسجية الحاصلة في عضلة القلب للجرذ المعامل بخلات اليورانيل لمدة شهر وشهرين متتابعة , اظهرت النتائج حصول تغيرات نسجية اتصفت بشدتها عند المجموعة المعاملة لمدة شهرين فقد لوحظ حصول تليف شديد في عضلات القلب مع احتقان الاوعية الدموية وزيادة التنكس الدهني في هذه المجموعة عن المجموعة المعاملة لمدة شهر والتي اتصفت بوجود مناطق طبيعية سليمة غير متأثره , كما لـــوحظ ترسب حبيبات الكلايكوجين التي زادت شـــدة تـــرسبهـــا في المجموعة المعاملة لمدة شهرين. بينت نتائج الدراسة الحالية توصلنا الى ان لخلات اليورانيل تأثيرات سلبية شديدة فـي التركيب النسجي لعضلة القلب مما يؤثر على وظيفته


Article
A Comparative Study of the effect of aqueous extract of Vitex agnus-castus plant on male and female’s liver’s enzymes of mice exposed to oxidative stress
دراسة مقارنة لتأثير المستخلص المائي لنبات كف مريم على انزيمات الكبد لذكور واناث الفئران المعرضة للإجهاد التأكسدي

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted to determine the Protective effect of aqueous extracts of Vitex agnus castus plant both doses, Normal active does(50mg/kg) and double (100mg/kg) in the liver enzymes and comported the deferent effect of it between the male and female’s of Mice, that exposed to oxidative stress induced by hydrogen peroxide (0.5%) with drinking water for (30) days, there were distributed into 10 groups which are (control group, H2O2 group, active dose of aqueous extracts of Vitex group, active dose of aqueous extracts of Vitex + H2O2, active dose of aqueous extracts of Vitex + H2O2 + vitamin E, active dose of aqueous extracts of Vitex+ vitamin E, double dose of aqueous extracts of Vitex, double dose of aqueous extracts of Vitex+H2O2, double dose of aqueous extracts of Vitex+H2O2+vitamin E, vitamin E + H2O2 . The results showed that hydrogen peroxide led to a significant increase (p≤0.01) in ALT, AST and ALP levels, compared with the control group, and no significant effect were showed in the hydrogen peroxide between both male and female’s, The treating with aqueous extracts of the Vitex plant (50 &100 mg/kg) with H2O2 led to a significant decrease in ALT, AST and ALP levels in compare with infected control group , The treatment with Vitamin E and H2O2 led to a significant decrease in ALT, AST and ALP levels in compare with infected control group , It was concluded from the current study, the important role of aqueous extracts of the Vitex and vitamin E as an antioxidant through its important role in curbing the harmful effects of certain types of free radicals within the body and thus repair the damage done in changes of the mices liver enzyme over exposure to oxidative stress induced by hydrogen peroxide (H2O2. ( اجريت الدراسة الحالية لمقارنة التأثير الوقائي للمستخلص المائي لنبات كف مريم بجرعتيه الاعتيادية الفعالة (50 ملغم/كغم / وزن الجسم) والمضاعفة (100 ملغم/كغم / وزن الجسم) على انزيمات الكبد بين ذكور واناث الفئران البيض المعرضة للكرب التأكسدي المستحدث ببيروكسيد الهيدروجين (0.5%) في ماء الشرب ولمدة 30 يوما، حيث قسمت الحيوانات الى 10 مجاميع وهي: مجموعة السيطرة، ومجموعة البيروكسيد، ومجموعة الجرعة الفعالة من المستخلص المائي لنبات كف مريم، ومجموعة الجرعة الفعالة من المستخلص المائي و بيروكسيد الهيدروجين، ومجموعة الجرعة الفعالة من المستخلص المائي وبيروكسيد الهيدروجين وفيتامين E، ومجموعة الجرعة الفعالة من المستخلص المائي وفيتامين E، ومجموعة الجرعة المضاعفة من المستخلص المائي لنبات كف مريم، ومجموعة الجرعة المضاعفة من المستخلص المائي و بيروكسيد الهيدروجين، ومجموعة الجرعة المضاعفة من المستخلص المائي وبيروكسيد الهيدروجين وفيتامين E، ومجموعة بيروكسيد الهيدروجين وفيتامين E . اوضحت النتائج ان بيروكسيد الهيدروجين ادى الى ارتفاع معنوي (0.01 > p ) في مستوى انزيم ناقل أمين الالنين (ALT) وانزيم ناقل امين الاسبارتيت (AST) وانزيم الفوسفاتيز القاعدي (ALP) بالمقارنة مع مجموعة السيطرة السليمة ولم يلحظ أي فرق معنوي في تأثير بيروكسيد الهيدروجين بين ذكور واناث الفئران البيض، وأدت المعاملة بالجرع من المستخلص المائي لنبات كف مريم (50و100 ملغم/كغم من وزن الجسم) مع H2O2 الى انخفاض معنوي في مستوى انزيم ناقل أمين الالنين (ALT) وانزيم ناقل امين الاسبارتيت (AST) وانزيم الفوسفاتيز القاعدي (ALP) بالمقارنة مع مجموعة السيطرة المصابة، وعند المعاملة بفيتامين E مع بيروكسيد الهيدروجين H2O2 أدى ذلك الى انخفاض معنوي في مستوى انزيم ناقل أمين الالنين (ALT) وانزيم ناقل امين الاسبارتيت (AST) وانزيم الفوسفاتيز القاعدي (ALP) بالمقارنة مع مجموعة السيطرة المصابة، واستنتج من الدراسة الحالية الدور المهم للمستخلص المائي لنبات كف مريم وفيتامين E كمضاد للأكسدة من خلال دوره المهم في كبح التأثيرات الضارة لبعض انواع الجذور الحرة داخل الجسم وبالتالي إصلاح الضرر الحاصل في عمل انزيمات الكبد لذكور واناث الفئران ازاء تعرضها للإجهاد التأكسدي المستحدث ببيروكسيد الهيدروجين (H2O2).

Keywords


Article
Impact of the muscular Training on the levels of Sodium and Potassium and on the activity of lactate dehydrogenase in blood serum
تأثير التدريب البدني على مستوى الصوديوم والبوتاسيوم وفعالية انزيم اللاكتيت ديهيدروجينيز في مصل الدم

Loading...
Loading...
Abstract

The recent study aimed at evaluating the impact of the training intensity and the muscular stress the activity of (Na+ - K – ATP ase). The levels of the extra cellular (Sodium and Potassium) (blood serum) and the activity of the lactate dehydrogenase were evaluated for the handball players before and after exercising the sport training as well as evaluated the same data for the basketball players (The most stressed in training) before and after exercising these special game trainings. The research samples were gathered from (30) players of handball and basketball. The blood serum isolated to perform the required tests by using the special kits of each test. The results of measuring the extra cellular sodium showed a significant decrease (P≤ 0.05) for the handball players after exercising the sport training compared with the concentration before exercising the training. As well as the case of basketball players , the study results indicated that the sodium concentrations (P≤ 0.05) decreased significantly after exercising the sport training compared with the concentration before exercising the training. These results also showed the significant differences (P≤ 0.05) in comparison with the two player groups of handball and basketball before and after exercising the training. As to the concentration of extra cellular potassium the results appeared a significant increase (P≤ 0.05) for the handball players after exercising the sport training compared with the concentration before exercising the training. As well as the case of basketball players , the results of study showed a significant increase at potassium concentration (P≤ 0.05) after exercising the sport training compared with the concentration before training. The results also appeared the absence of significant differences in comparison with the two – player groups before trainings. In comparison with potassium concentration after training between the two groups , the results gave significant different (P≤ 0.05) in which potassium was more concentrated in basketball group. As to the lactate dehydrogenase activity , the results showed a significant increase in enzyme activity (P≤ 0.05) in the two – players groups after the training , but there were no significant differences in comparison with the both player groups of handball and basketball after performing the trainings. This indicated to occurring changes in activity of (Na+ - K ATP ase) in case of happening the body stress , leading to decrease in concentration of extra cellular sodium and increase in concentration of extra cellular potassium and then followed some changes at level of these elements intra cellular. So this change increased with increasing the stress intensity. هدفت هذه الدراسة الى تقييم تأثير شدة التدريب والإجهاد العضلي على تراكيز الصوديوم والبوتاسيوم وفعالية انزيم lactate dehydrogenase , اذ تم تقدير مستويات الصوديوم والبوتاسيوم قي مصل الدم وكذلك فعالية انزيم اللاكتيت ديهيدروجينيز lactate dehydrogenase (LDH ) لدى لاعبي كرة اليد قبل وبعد إجراء التمرينات الرياضية وتم تقييم المعطيات ذاتها لدى لاعبي كرة السلة (الأكثر اجهاداً من ناحية التدريب) قبل وبعد اجراء التمرينات الخاصة باللعبة , وقد تم جمع عينات البحث من (30) لاعب كرة يد وكرة سلة , وقد تم عزل مصل الدم لأجراء الاختبارات باستخدام الطقوم (Kits) الخاصة بكل اختبار. أظهرت نتائج قياس تركيز الصوديوم في مصل الدم انخفاضاً معنوياً لدى لاعبي كرة اليد بعد إجراء التمرين الرياضي مقارنة بالتركيز قبل إجراء التمرين وكذلك الحال لدى لاعبي كرة السلة إذ أشارت نتائج الدراسة إلى حدوث انخفاض معنوي بتراكيز الصوديوم بعد اجراء التمرين الرياضي مقارنة بالتركيز قبل إجراء التمرين , كما واظهرت النتائج تواجد فروق معنوية عند المقارنة بين مجموعتي لاعبي كرة اليد وكرة السلة قبل وأيضا بعد إجراء التمرينات اذ كانت مجموعة لاعبي كرة السلة تمتلك التركيز الأقل من الصوديوم مقارنة بمجموعة لاعبي كرة اليد , اما فيما يخص تركيز البوتاسيوم أشارت النتائج إلى حدوث ارتفاع معنوي لدى لاعبي كرة اليد بعد اجراء التمرين الرياضي مقارنة بالتركيز قبل اجراء التمرين وكذلك الحال لدى لاعبي كرة السلة اذ اشارت نتائج الدراسة الى حدوث ارتفاع معنوي بتركيز البوتاسيوم بعد اجراء التمرين الرياضي مقارنة بالتركيز قبل اجراء التمرين , كما واظهرت النتائج عدم تواجد فروق معنوية عند المقارنة بين مجموعتي لاعبين كرة اليد وكرة السلة قبل اجراء التمرينات. اما فيما يخص المقارنة بين تركيز البوتاسيوم بعد التمرين بين المجموعتين اظهرت النتائج تواجد فروقاً معنوية اذ كان البوتاسيوم اكثر تركيزاً لدى مجموعة كرة السلة . وفيما يخص فعالية انزيم اللاكتيت ديهايدروجينيز lactate dehydrogenase اشارت النتائج الى حدوث ارتفاع معنوي بفعالية الانزيم لدى مجموعة لاعبي كرة السلة وكرة اليد بعد إجراء التمرين الرياضي مقارنة بالفعالية قبل إجراء التمرين , كما واظهرت النتائج عدم تواجد فروق معنوية عند المقارنة بين مجموعتي لاعبين كرة اليد وكرة السلة بعد اجراء التمرينات . مما يشير الى حدوث تغيرات بفعالية مضخة الصوديوم – بوتاسيوم عند التعرض للأجهاد البدني مما يؤدي الى حدوث انخفاض بتركيز الصوديوم الخارج خلوي وارتفاعاً بتراكيز البوتاسيوم خارج خلوي وما يتبع ذلك من تغيرات بمستوى هذه العناصر داخل الخلية ويزداد هذا التغيير كلما زادت شدة الأجهاد.


Article
Assess the effectiveness of some plant powders in the fight against adult Sitophilus oryzae L. (Coleoptera: Curculionidae)
تقييم فعالية بعض المساحيق النباتية في مكافحة بالغات خنفساء الأرز L. (Coleopteran: Curculionidae) Sitophilus oryzae

Loading...
Loading...
Abstract

This study aimed to the possibility of finding an effective device to protect grain storehouses from the infection by the Sitophilus oryzae through testing the vital influence of mint leaves powder Mentha spicata, Nerium oleander, Nicotiana tabacum, Zingiber officinale, and seed powder Trigonella foenum. in exterminating and repellent the insect through many concentration (1%, 3%, 5% ). The results revealed that the N.tabacum leaves powder has a high effectiveness , and the highest extermination rate reached 66.07% at a concentration of 5%. And after 20 days of treatment the N.oleander leaves powder reached its lowest rate of extermination 33.93% at a concentration of 5%. And with using of the insect attractant and repellent effect the study revealed that M.spicata leaves powder has an effective repellent influence, and its highest repellent rate reached -73.33% at a concentration of 5% and after 9 hours of treatment it revealed that Z.officinale powder had an insect attractant effect and its lowest attractant rate reached 13.33% at a concentration of 5%. This increasing of time and concentration had an explicit influence on the S.oryzae repellent and extermination rates. And the results indicate the possibility of using the botanical powder in the controlling, as an alternatives of chemical insecticidesهدفت هذه الدراسة الى إمكانية إيجاد وسيلة فعالة لحماية مخازن الحبوب من الإصابة بخنفساء الأرز Sitophilus oryzae من خلال اختبار التأثير الحيوي لمسحوق اوراق نبات النعناع Mentha spicata ومسحوق اوراق نبات الدفلة Nerium oleander ومسحوق نبات التبغ Nicotiana tabacum ومسحوق بذور الحلبة Trigonella foenum ومسحوق اوراق نبات الزنجبيل Zingiber officinale في هلاك وطرد بالغات الحشرة ومن خلال عدة تراكيز (1% ، 3% ، 5% ) وأظهرت الدراسة ان لمسحوق نبات التبغ فعالية عالية أذ بلغت اعلى نسبة هلاك 66.07% عند التركيز 5% وبعد مرور 20 يوم من المعاملة, وسجل مسحوق نبات الدفلة اقل نسبه هلاك بلغت 33.93% عند التركيز 5%. وعند استخدام التأثير الطارد والجاذب للحشرة أوضحت الدراسة ان لمسحوق نبات النعناع تأثير فعال في طرد بالغات الحشرة إذ بلغت اعلى نسبة طرد 73.33-% عند التركيز 5% ، وكان لمسحوق نبات الزنجبيل تأثير جاذب للحشرة إذ بلغت اعلى نسبة جذب 13.33% عند التركيز 5% وبعد مرور 9 ساعة من المعاملة، وكان لزيادة التركيز والزمن تأثير واضحاً في نسب الهلاك والطرد لبالغات لخنفساء الأرز Sitophilus oryzae. وتشير النتائج إلى أمكانية استخدام المساحيق النباتية في المكافحة كبدائل للمبيدات الكيمائية.


Article
Study the obesity effect on liver and kidney tissues of female rats followed by treatment these effects by using aqueous extract of grape leaves
دراسة تأثير السمنة على أكباد وكلى اناث الجرذان البيض وإمكانية معالجة هذه التأثيرات باستخدام المستخلص المائي لأوراق العنب

Loading...
Loading...
Abstract

The present study was designed to identify the effect of obesity for induction histological lesions to liver and kidneys in female rats Rattus norvegicus. and treated with herbal therapy (aqueous extract of grape leaves) The present study used 16 female rats which distributed randomly into four groups (each group containing four female) the first group was control group administrated only normal diet and water, the second group was fed a high fat diet for three months without treatment, the third and fourth groups fed a high fat diet for three months and treated with aqueous extract of grape leaves100 and 200 mg / kg of body weight respectively for one month. The results showed that the effect of a high fat diet on the liver included primary seclerosing bile ducts, infiltration of lymphocytes and congestion of blood in the blood vessel with the absence of cellular arrangement of liver tissue, while the kidney tissue show desquamation epithelial lining cells in some tubules with damage of some renal glomeruli. When the aqueous extract of grape leaves used, most tissues in the liver and kidneys back and appear semi-normal state. صممت هذه الدراسة للتعرف على تأثير السمنة في إحداث آفات نسجية للكبد والكليتين في إناث الجرذان البيض نوع Rattus norvegicus وامكانية معالجة هذه التأثيرات باستخدام المستخلص المائي لأوراق العنب , واستخدمت في هذه الدراسة 16 أنثى جرذ قسمت عشوائياً إلى 4 مجاميع كل مجموعة احتوت على أربع حيوانات ، المجموعة الأولى مجموعة السيطرة تم تغذيتها على عليقة اعتيادية وجرعت بالماء المقطر ، المجموعة الثانية تم تغذيتها على عليقة عالية الدهون لمدة ثلاثة أشهر ولم تعالج ، المجموعتان الثالثة والرابعة تم تغذيتها على عليقة عالية الدهون ومن ثم تم معالجتها بالمستخلص المائي لأوراق العنب بتركيز 100 و 200 ملغم/ كغم من وزن الجسم على التوالي لمدة شهر واحد , حيث أظهرت نتائج الدراسة أن العليقة عالية الدهون ادت الى احداث مجموعة من الآفات في نسيج الكبد تمثلت بحصول تصلب أولي في القناة الصفراوية مع ارتشاح للخلايا اللمفاوية واحتقان الأوعية الدموية , أمّا بالنسبة لنسيج الكلى فتمثلت التأثيرات بانسلاخ بطانة بعض النبيبات البولية وتحطم قسم من جدران النبيبات البولية وكذلك تجزء وتحطم بعض الكبيبات الكلوية ، وبعد المعالجة بالمستخلص المائي لأوراق العنب وجد أن معظم أنسجة الكبد والكلى قد عادت إلى الحالة شبه الطبيعية للنسيج

Keywords


Article
Estimate the level of the balance of oxidants - antioxidants in plasma and semen of healthy males and local rabbits exposed to oxidative stress induced cadmium chloride and preventive role of pomegranate juice against the state of oxidative stress
تقدير مستوى ميزان الأكسدة – مضادات الأكسدة في مصل دم والسائل المنوي لذكور الأرانب المحلية السليمة والمعرضة للإجهاد التأكسدي المستحدث بكلوريد الكادميوم والدور الوقائي لعصير الرمان ضد حالة الإجهاد التأكسدي

Loading...
Loading...
Abstract

This study was designed to estimate the level of the balance of oxidation-antioxidants in both serum and semen and histological effect to the fabric of the testes in male local rabbits Oryctolagus cuniculus health and cadmium chloride treatment, in addition to the protective role of pomegranate juice against the toxicity of cadmium chloride. The were used rabbits in this study, 20 male were randomly divided into four groups each group containing 5 animals, The first group given distilled water promised healthy control group, The second group was treated cadmium chloride 5 mg / kg of body weight and promised infected control, The third group given pomegranate juice 6 ml / kg of body weight, The fourth group was treated cadmium chloride 5 mg / kg of body weight with given pomegranate juice 6 ml / kg of body weight, with the results of the study showed that the treatment of animals cadmium chloride led to decrease significantly ( P≤ 0.05) in the total content of antioxidants level of total antioxidant Capacity (TAC) and glutathione (GSH) and enzyme Catalase (CAT), and increase the concentration of Malondialehyde (MDA) for each of the blood and semen serum compared with the control group, in addition treatment of animals led cadmium chloride to bring about changes textile negative apparent in the tissues of the testes consisted crash of the basement membrane of most tubule sperm with thickening in other tubules with the presence of small numbers of cells generating sperm and the loss of most of its formative stages, while the dosage animal treatment cadmium chloride juice pomegranate raised increase significantly the total content of antioxidants level (TAC) and glutathione and enzyme Catalase, and the decrease concentration of (MDA) serum and semen and improved tissue and clear to the fabric of the testes, compared with the treatment group cadmium chlorideصممت هذه الدراسة لتقدير مستوى ميزان الأكسدة-مضادات الأكسدة في كل من مصل الدم والسائل المنوي والتأثير النسيجي لنسيج الخصى في ذكور الأرانب المحلية Oryctolagus cuniculusالسليمة والمعاملة بكلوريد الكادميوم Cadmium chloride (CdCl2), إضافة إلى الدور الوقائي لعصير الرمان ضد سمية كلوريد الكادميوم. استخدمت في هذه الدراسة 20 ذكر من الأرانب المحلية قسمت عشوائياً إلى 4 مجاميع كل مجموعة تضمنت 5 حيوانات , المجموعة الأولى جرعت بالماء المقطر عدت مجموعة سيطرة سليمة , المجموعة الثانية تم معاملتها بكلوريد الكادميوم 5 ملغم/كغم من وزن الجسم وعدت سيطرة مصابة , المجموعة الثالثة جرعت بعصير الرمان 6 مل /كغم من وزن الجسم , المجموعة الرابعة تم معاملتها بكلوريد الكادميوم 5 ملغم/كغم من وزن الجسم مع تجريعها بعصير الرمان 6 مل /كغم من وزن الجسم , إذ أظهرت نتائج الدراسة أن معاملة الحيوانات بكلوريد الكادميوم أدى إلى إنخفاض معنوي (P≤ 0.05) في مستوى المحتوى الكلي لمضادات الأكسدة Total Antioxidant Capacity (TAC) والكلوتاثيون (GSH)Glutathione وأنزيم الكاتليز (CAT)Catalase , وإرتفاع معنوي في تركيز المالون ثنائي الألديهايد (MDA)Malondialehyde لكل من مصل الدم والسائل المنوي مقارنة مع مجموعة السيطرة, إضافة إلى ذلك أدت معاملة الحيوانات بكلوريد الكادميوم إلى أحداث تغيرات نسجية سلبية واضحة في أنسجة الخصى تمثلت بتحطم الغشاء القاعدي لمعظم النبيبات المنوية مع تثخنها وكذلك وجود أعداد قليلة من الخلايا المولدة للنطف وفقدان معظم مراحل تكوينها , بينما أدى تجريع الحيوانات المعاملة بكلوريد الكادميوم بعصير الرمان إلى زيادة معنوية في تركيز المحتوى الكلي لمضادات الأكسدة (TAC) والكلوتاثيون وأنزيم الكاتليز, وإنخفاض معنوي في مستوى المالون ثنائي الألديهايد لكل من مصل الدم والسائل المنوي وتحسن نسيجي واضح لنسيج الخصى مقارنة مع المجموعة المعاملة بكلوريد الكادميوم.

Keywords


Article
Controlled release study for captopril by using polymer carboxymethyl cellulose
دراسة الاطلاق المنتظم لعقار الكابتوبرل بأستخدام بوليمر كاربوكسي مثيل سليلوز

Loading...
Loading...
Abstract

The present study was done to prepare tablet for captopril (CAP) which used in the treatment of hypertension and heart failure. CAP is mainly absorbed from the proximal intestine and to a lesser extent from the stomach. The tablets of CAP were prepared by using the polymer carboxymethyl cellulose (CMC) a captopril drug release system. The buffer solutions were use at (pH=12,7.4,8.5) as a media to release the drug similitude of the acidity index in stomach, in testiness, and blood plasma respective. It was accounted the concentrations of the drug that release in the above–mentioned solutions at the different temperature (25,30,37,40,45,) C°. The study was extended to the effect of the temperature and the acidity function on releasing the drug. The drug release from the polymers increased with the temperature and the degree of the solution acidity. It was also studied the value of stability constant that increased with the temperature. تم تحضیر صیغة دوائیة ذات قابلیة للبقاء في الامعاء لدواء الكابتوبریل المستخدم في علاج امراض ارتفاع ضغط الدم وعجز القلب. ويمتص الكابتوبرل بشكل رئیسي في الامعاء الدقیقة وبقابلیة اقل في المعدة. التركیبة الدوائیة صنعت باستخدام بولیمر كاربوكسي مثيل سليلوز CMC بأعتبارها منظومة لاطلاق عقار الكابتوبرل، حيث اعتمدت المحاليل المنظمة عند الدالة الحامضية pH=1.2, 7.2 ,8.5)) كوسط لأطلاق العقار محاكاة للدالة الحامضية في المعدة والأمعاء وبلازما الدم على التوالي، أذ تم حساب تركيز العقار المنطلق في المحاليل اعلاه في درجات حرارية مختلفة (25,30 ,37 و45 ,40) °م ، ودراسة تأثير كلا من درجة الحرارة والدالة الحامضية على اطلاق العقار. أظهرت نتائج هذه الدراسة ان أطلاق هذا العقار من البوليمرات يزداد بازدياد درجة الحرارة وكذلك بازدياد الدالة الحامضية للمحلول، وتم أيضاً دراسة قيمة ثابت الاستقرار حيث ازداد بزيادة درجة الحرارة.

Keywords


Article
The Effect of Fructose Level and Prostate Specific Antigen (PSA) on Sperms Motility in InFertiled Men
تأثير مستوى الفركتوز والمستضد الخاص بالبروستات PSA على حركة الحيوانات المنوية في العقم عند الرجال

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this the study was to evaluate the clinical situations by measuring the concentration of fructose and prostate specific antigen(PSA), as well as studying the causes and risk factors of infertiled men . Eighty semen samples were collected from patients by mastubation who admitted; AL-Batol hospital laboratories and external clinics in diyala, and blood samples were collected from men who suffered from problems of unhaving children and from healthy peoples control group to examine prostate specific antigen (PSA). Results showed that there was a significant increase in the concentration of fructose and PSA in the case of azoospermia, oligospermi and Asthnospermia compared with men not inferted ان الهدف من الدراسة هو لتقييم الحالة السريرية من خلال قياس تركيز الفركتوز ومستضد البروستات النوعي, وايضا المسببات وعوامل الخطورة للرجال المصابين بالعقم. جمع 80عينة من السائل المنوي للرجال بطريقة الاستمناء من المراجعين في مختبر المستشفى و العيادة الاستشارية الخارجية لمستشفى البتول التعليمي واجري عليها الفحص العام للسائل المنوي ، كما جمعت عينات الدم من الرجال الذين يعانون من مشكلة الانجاب وقورنت مع 40 عينة كمجموعة سيطرة واجري عليها فحص مستضد البروستات النوعي PSA , تم قياس تركيز الفركتوز للرجال الذين يعانون من مشكلة الانجاب وغير المصابين حيث لوحظ ارتفاعا معنويا لتركيز الفركتوز عند الرجال المصابين بانعدام و قليلي الحيوانات المنوية, وعند الحيوانات المنوية بطيئة الحركة مقارنة بالرجال الاصحاء. وقيس تركيز مستضد البروستات البروستات النوعي PSA للرجال العقيمين اذ لوحظ ارتفاع مستوى ال PSA لدى الرجال المصابين بالعقم مقارنة بالرجال الاصحاء.


Article
Relationship between Parathyroid hormone and some electrolytes in patients with End-Stage Renal Disease
العلاقة بين هرمون جار الدرقية وبعض الالكتروليتات لدى مرضى المرحلة النهائية للفشل الكلوي

Loading...
Loading...
Abstract

parathyroid hormone (PTH) is the main regulator for homeostasis some electrolytes and blood albumin, although the roles of vitamin D3 in the homeostasis of calcium in the bone are well known, However, recent data indicate the existence of the role of vitamin D3 in the Non-bony tissue is through its effect on cell proliferation, differentiation and apoptosis. The vitamin D3 receptor and enzyme 1α-Hydroxylase necessary for the transformation of 25(OH)D3 to 1,25(OH)2D3 and the latter has been disclosed in several tissues, So the 25(OH)D3 may convert into an effective biological status of Paracrine effects and impact on the levels of vitamin D3 in the serum . The aim of the present study : 1. evaluate the strength of the link between the PTH levels and some electrolytes in the blood serum of patients with end stage renal disease (ESRD). 2. evaluate the strength of the link between the vitamin D3 levels and some electrolytes in the blood serum of patients with ESRD. 3. Identify the natural values of this system, and the changes occurring because of ESRD disease. Collect samples from venous blood of disease ESRD under Hemodialysis (HD) 106 (60 males, 46 female) patients, and reviewers to the Ibn Sina Centre for dialysis / Baquba teaching Hospital, compared with 48 (32 males 16 females ) blood samples of healthy, with a record age, weight, sex, systolic blood pressure and diastolic blood pressure. Underwent venous blood samples centrifuge speeds of 4000 r / min for 10 minutes, the serum was separated to perform the following analyzes :- Measure the level of calcium, phosphate, PTH hormone and vitamin D3 . The results of the current study: Increase in the levels of PTH in patients ESRD compared with healthy . Is not affected the levels of vitamin D3 in the blood serum of patients ESRD significant compared to healthy. Decrease the levels of calcium in patiets ESRD compared with healthy. Increase in the levels of phosphate patients ESRD compared to the healthy. Moreover, study results indicated : A positive correlation between PTH and phosphate in patients ESRD. A negative correlation between PTH and calcium, vitamin D3 in patients ESRD. A positive correlation between vitamin D3 and calcium, phosphate, in patients ESRD يعد هرمون جار الدرقية parathyroid hormone (PTH) منظم رئيسي لاستتباب homeostasis بعض الالكتروليتات والألبومين في الدم ، وعلى الرغم من إن أدوار فيتامين D3 في استتباب الكالسيوم في العظم معروفة جيداً ، تشير البحوث الى وجود دور لفيتامين D3 في الأنسجة غير العظمية من خلال تأثيره على التكاثر الخلوي Cell proliferation ، التمايز Differentiation والموت المبرمج للخلايا apoptosis . إن مستقبلات فيتامين D3 وانزيم 1α-Hydroxylase ضرورية لتحول 25(OH)D3 الى 1,25(OH)2D3 ، والذي تم الكشف عنه في العديد من الأنسجة ، ولهذا فإن 25(OH)D3 ربما يتحول الى الحالة البايولوجية الفعالة ذات التأثيرات الموقعية النسيجية Paracrine effects دون التأثير على مستويات فيتامين D3 في مصل الدم . ان الهدف من الدراسة الحالية : 1. تقييم قوة الارتباط بين مستويات هرمون PTH وبعض الالكتروليتات في مصل دم مرضى المرحلة النهائية للفشل الكلوي End stage renal disease (ESRD) . 2. تقييم قوة الارتباط بين مستويات فيتامين D3 في مصل مرضى ESRD وبعض الالكتروليتات في مصل دم مرضى المرحلة النهائية للفشل الكلوي ESRD . 3. التعرف على القيم الطبيعية لهذا النظام ، والتغيرات الحادثة بسبب مرض ESRD . جمعت عينات من الدم الوريدي من مرضى ESRD تحت الغسيل الدموي Hemodialysis (HD) ضمن مركز ابن سينا للديلزة / مستشفى بعقوبة التعليمي، والبالغ عددهم 106 (60 ذكور، 46 إناث) مريض ، قورنت مع 48 عينة دم لأصحاء (32 ذكور ، 16 إناث) ، مع تسجيل العمر، الجنس، ضغط الدم الانقباضي وضغط الدم الانبساطي. عرضت عينات الدم الوريدي للطرد المركزي بسرعة 4000 دورة / دقيقة لمدة 10 دقائق ، تم فصل المصل لإجراء التحاليل التالية :- قياس مستوى الكالسيوم ، الفوسفات، هرمون PTH وفيتامين D3 . أظهرت نتائج الدراسة الحالية: إرتفاع مستويات PTH لدى مرضى ESRD مقارنة بالأصحاء . عدم تأثر مستويات فيتامين D3 في مصل دم مرضى ESRD معنوياً مقارنة بالأصحاء . انخفاض مستويات الكالسيوم لدى مرضى ESRD مقارنة بالأصحاء. إرتفاع مستويات الفوسفات لدى مرضى ESRD مقارنة بالأصحاء . يستنتج من هذه الدراسة : • ان ارتفاع تراكيز هرمون جار الدرقية PTH في مصل دم مرضى ESRD تناسبت طردياً مع تركيز الفوسفات ، وعكسياً مع تركيز الكالسيوم . • ان ارتفاع تراكيز فيتامين D3 في مصل دم مرضى ESRD تناسبت طردياً مع تراكيز كل من الفوسفات ، الكالسيوم ، وعكسياً مع تركيز هرمون PTH .


Article
Phytochemical Constituents and Nutrient Evaluation of Origanum vulgare
التركيب الكيميائي والتغذوي لعشبة الاوريغانو Origanum vulgare

Loading...
Loading...
Abstract

The chemical compositions, nutrients and mineral compositions of Origanum vulgare have been analyzed . The results indicated that the inatial contents by using different solvent contens were flavonoids, glycoside ,sterols, alkaloids, phenolic compounds, tannins and saponins . The quantitative contents of glycoside , Flavonids, sterols, tannin, phenlic compounds, saponin and alkaloids were [(14.66±245.7 mg / 100gm), (197.71±11.89mg/100gm), (109.09±5.41mg/100gm), (35±2.12mg/100gm), (34.3 2.45 ± mg/100gm) .66 ،± 0.062 %) and (0.1 ± 1.3 % )] respectively . while the moisture content was 5.63±0.082 % and 94.83±0.82 for the total solids.while the crude fiber was 16.56± 0.48 % , ash 6.7 ± 0.017 % and crud fat was 7.78 % . The Crude protein contents of Origanum vulgare were 8500 mg/100g and 21.78 mg/100g for carbohydrates, The energy value was191.14 Kcal/100g. The predominant minerals were calicium75.94 mg/gm, fllowed by Magnesium36.63 mg/gm ,Iron 1.88 mg/gm and Mnganese 0.466 mg/gm then Zinc 0.416 mg/gm, comparable amounets of copper 0.233 mg/gm and lead , selenium , cadimium (0.0132, 0.0054, 0.0023) mg/gm respectively. From these results it be can concluded that the Origanum vulgare was a rich source of antioxidants, energy, and important minerals , so it is suitabile as a regular compenent in humen diet تم دراسة التركيب الكيميائي والتغذوي لعشبة الاوريغانو Origanum vulgare إضافة الى مكوناته من العناصر المعدنية ، وقد أظهرت النتائج ان العشبة تحتوي على القلويدات ، الفلافونيدات ، الكلايكوسيدات ، البروتينات ، التانينات ، صابونيات والمركبات الفينولية . أظهرت نتائج التقدير الكمي احتواء العشبة على]( 14.66 ± 245.7 ملغم/100غم)،± 11.89) 197.71ملغم/100غم)،( 109.09±5.4ملغم/100غم)،( 2.12 ± 35ملغم/100غم)،(2.45 ± 34.37ملغم/100غم )،± 0.062) 1.66 %) و( 0.1 ± 1.3%)[ من الكلايكوسيدات ، الفلافونيدات ، الستيرولات، التانينات ، المركبات الفينولية، الصابونين والقلويدات على الترتب، كما وتحتوي على 0.082 ± 5.63 % رطوبة و 0.82 ± 94.38 % مواد صلبة كلية. اما نسبة الالياف فقد بلغت 0.48 ± 16.56 % و0.017 ±6.7 % من الرماد، هذا بالاضافة الى احتواء العشبة على 7.78 % من الدهن الخام ، 8500 ملغم/100غم من البروتين و 21.78 ملغم/100غم من كربوهيدرات ، كما وتعطي قيمة طاقية تقدر 191.14 كيلوسعره/100غم . كما وتحتوي العشبة على 75.94 ملغم/غم من الكالسيوم 36.63 ملغم/غم من المغنيسيوم ، 1.88 ملغم/غم من الحديد ، و0.466 ملغم/غم من المنغنيز، اضافة الى 0.416 ملغم/غم من الزنك ، 0.233 ملغم/غم من النحاس مع كميات متقاربة من الرصاص والسيلينيوم والكادميوم(0.0132، 0.0054 ، 0.0023) ملغم/غم على الترتب . من هذه النتائج يمكن الاستنتاج ان عشبة الاوريغانو ممكن ان تعد مصدر غني بمضادات الاكسدة، الطاقة والعناصر المعدنية المهمة ، لذا يمكن اعتمادها في تعديل مكونات الغذاء للانسان .


Article
Spectrophotometric Determination for Metronidazole drug in pharmaceutical form (tablet) by Multi-wavelengths method
التقدير الطيفي لعقار الميترونيدازول بشكله الصيدلاني (حبوب) بطريقة الاطوال الموجية المتعددة

Loading...
Loading...
Abstract

The research includes, spectrophotometric determination for Metronidazole drug (MND) in pharmaceutical form (tablet), using multi-wavelengths technique, the results obeyed Beer’s law in the concentration ranges of between (0.5-25 µg.ml-1), recovery percentage Rec% (99.99- 100.05), RSD% (0.0011-0.0019), and detection limit (0.2042-2.9772 µg.ml-1) This method been successfully applied to the determination of MND in pharmaceutical form tablet. The results also showed there is no interference from additives.تضمن البحث تقدير عقار الميترونيدازول طيفيا في شكله الصيدلاني (حبوب) باستخدام تقنية الاطوال الموجية المتعددة، وبينت النتائج مطاوعة لقانون بير-لامبرت بمدى خطية تراوح بين (0.5-25 مكغم.مل-1)، كما وبلغت الاستعادية المئوية (99.99-100.05)، وقيمة الانحراف النسبي المعياري بين(0.0011-0.0019)، وتراوحت قيمة حد الكشف بين (0.2024-2.9772 مكغم.مل-1)، وتم تطبيق الطريقة بنجاح على المستحضر الصيدلاني، كما واشارت النتائج أيضا الى عدم وجود تداخل من قبل المضافات الدوائية.


Article
Useing of Remote SensingTtechnologies in Assessing Degradation of Soil and Vegetation Cover West Fold Makhoul
إستخدام تقانات الإستشعار عن بعد في تقييم حالة التدهور في التربة والغطاء النباتي غرب طية مكحول

Loading...
Loading...
Abstract

This study aimed to assess the state of deterioration (Degradation Status) to different sites of the soil, depending on the possibility of the use of remote sensing as one of modern technologies, and effective monitoring and control of the changes that you get the natural resources of soil degradation and vegetation operations as well as the risk of wind erosion study was conducted in the province Salah al-Din in an area between the city of Baiji, Sharqat south and the north, which represents the western flank of the fold Makhoul total area amounted to 402.20 km2. And was able to study with the help of technologies for remote sensing of determining the status and degree of deterioration of the soils study, which varied between moderate deterioration region, and severe deterioration, very severe degradation. The study confirmed that there is a decline in soils degraded area deteriorated moderate and actress soils untapped cultivation of grain crops increased by 33.64% of the study area space while soils degraded area recorded a severely degraded and actress soils affected by salts untapped increase of 24.55% of the area of the region, while the soils degraded area deteriorated very strong and actress soils affected by salts untapped fragile dunes was registered an increase of about 9.08% of the study area, depending on the area of the space visuals captured for the years 1976 and 2014 .هدفت الدراسة إلى تقييم حالة التدهور (Degradation Status) لمواقع مختلفة من الترب اعتماداً على بعض المعايير البدولوجية الممثلة بالخواص الموروفولجية والصفات الفيزيائية والكيميائية للتربة فضلاً عن إمكانية استعمال تقانات الإستشعار عن بعد كإحدى التقانات الحديثة والفعالة في رصد ومراقبة التغييرات من جراء عمليات تدهور التربة والغطاء النباتي فضلاً عن مخاطر التعرية الريحية أجريت الدراسة في محافظة صلاح الدين في المنطقة الواقعة بين مدينة بيجي جنوباً والشرقاط شمالاً التي تمثل الجناح الغربي لطيّة مكحول وبمساحة إجمالية بلغت 402.20 كم2 . تم تحديد حالات ودرجات التدهور لترب منطقة الدراسة التي تباينت بين التدهور المعتدل ، والتدهور الشديد ، والتدهور الشديد جداً . لوحظ تراجع في مساحة الترب المتدهورة تدهوراً معتدلاً والممثلة بالترب المستغلة بزراعة محاصيل الحبوب بنسبة 33.64 % من مساحة منطقة الدراسة بينما سجلت مساحة الترب المتدهورة تدهوراً شديداً والممثلة بالترب المتأثرة بالأملاح غير المستغلة زيادة مقدارها 24.55 % من مساحة المنطقة ، أما مساحة الترب المتدهورة تدهوراً شديداً جداً والممثلة بالترب المتأثرة بالأملاح غير المستغلة الهشة والكثبان الرملية فسجلت زيادة حوالي 9.08 % من مساحة منطقة الدراسة إعتماداً على المرئيات الفضائية الملتقطة للأعوام 1976 و 2014 .

Keywords


Article
Study the electrical properties of ZnOSiO2 detector prepared by free rappid thermal oxidation
دراسة الخواص الكهربائية لكاشفZnOSiO2 المحضر بطريقة الأكسدة الحرارية الحرة السريعة

Loading...
Loading...
Abstract

Zinc thin films deposited on (n-type)silicon at 510o C with oxidation times (10,20,30,35) sec have been oxidized. Zinc have been deposited by thermal diffusion method using heater instead of conventional furnace .It is found that we can get zinc oxide with outoxegen and closed farneces rapidly. The electrical properties in dark show that the detector is shottky diode, and the best time to obtain the detector is 35 sec, and the ideality factor is 3.3 with a work function of 0.58 ev. It is found that the resalts at light power (50,100,150,200,250) mw/cm2.Show that the detector oxidiced in 35 sec have detectivity factor 540.8 and have a high responsivity which enable the detector to detect the IR signals.تم في هذا البحث أكسدة أغشية الزنك الرقيقة المرسبة على أرضيات من السليكون من نوع n-type بدرجة حرارة 510oC وبأزمان أكسدة (10,20,30,35)sec. حيث تم ترسيب الزنك بطريقة الانتشار الحراري وتم استعمال مسخن حراري بدلا من الأفران التقليدية . بينت النتائج إمكاُنية الحصول على اوكسيد الزنك بدون استعمال غاز الأوكسجين وبدون استعمال أفران مغلقة. وبسرعة عالية نسبياً وهذه الطريقة تكون فعالة في عمليات الإنتاج بصفة صناعية ولكميات كبيرة .بينت الخواص الكهربائية في الظلام ان الكاشف المتكون هو من نوع (n+n) وان انسب زمن للحصول على المفرق هو 35secوأظهرت ايضاً ان عامل المثالية هو 3.3بقيمة دالة شغل 0.58ev. اما النتائج عند الاضاءة بقدرات ضوئية (50,100,150,200,250)mW/cm2 فبينت ان الكاشف المؤكسد لمدة 35sec يمتلك عامل كشفية 540.8 . ويمتلك سرعة استجابة عالية تمكنه من العمل ككاشف للاشارات المحملة على ضوء

Keywords


Article
Fertility in Iraq Measuring determinants
الخصوبة في العراق مقاييسها ومحدداتها

Loading...
Loading...
Abstract

In this modest research, we try to clarify the concept of fertility and the detection of the most important determinants and standards in Iraq. In Iraq, the total fertility rate in Iraq clearly decrease in the last two decade, reach (4.3) births per woman in 2006, but is still high in comparison with the world, more than about (65%) of the global rate of (2.7) births. The overall fertility rate of developing States and medium human development has been reduced to (2.9) births and (2.5) births, respectively. There are many standards of fertility, crude birth rate ,the total fertility rate, age-specific fertility rate, Gross Reproduction rate and the Net Reproduction rate and others. there are many demographic factors , social and economic impact on the levels of fertility, there for many of researchers try to clarify the relationship between the fertility and these factors and the impact of each on it. the most important of those factors for those relating to the advancement of women in the first place and then the husband and the family and the surroundings of the family. One of the characteristics of women from the demographic aspect of old age at first marriage and the use of family planning methods and other .either social factors include the marital status of the educational level of both husband and wife and health situation. The economic factors related to work of women outside the home, the level of family income and consumer aspirations of the family. في بحثنا المتواضع هذا نحاول بيان مفهوم الخصوبة والكشف عن أهم المقاييس والمحددات لها في العراق, حيث شهد معدل الخصوبة الكلية في العراق انخفاضاً واضحاً خلال العقديين الماضيين, حيث وصل الى (4.3) ولادة لكل امرأة عام 2006, لكنه مازال مرتفعاً مقارنة بدول العالم إذ يزيد بحوالي (65%) عن المعدل العالمي البالغ (2.7) ولادة. اما معدل الخصوبة الكلية للدول النامية والدول متوسطة التنمية البشرية فقد انخفض الى (2.9) ولادة و(2.5) ولادة على التوالي. وهناك مقاييس عديدة للخصوبة منها معدل المواليد العام ومعدل الخصوبة الكلي ومعدلات الخصوبة العمرية ومعدل التكاثر الاجمالي ومعدل التوالد الصافي وغيرها. وقد تبين أن هناك عوامل ديموغرافية واجتماعية واقتصادية عديدة تؤثر على مستويات الخصوبة, وقد قام عدد كبير من الباحثين بمحاولات للتعرف على شكل العلاقة بين الخصوبة وهذه العوامل وقوة تأثير كل منها. ومن اهم تلك العوامل تلك المتعلقة بالمرأة بالدرجة الأولى ثم الزوج والأسرة ومحيط الأسرة.ومن الخصائص المتعلقة بالمرأة من الجانب الديموغرافي عمرها والعمر عند الزواج الأول واستخدام وسائل تنظيم الأسرة وغيرها .أما العوامل الاجتماعية فتشمل الحالة الزوجية والمستوى التعليمي لكل من الزوج و الزوجة والحالة الصحية.وتتمثل العوامل الاقتصادية بعمل المرأة خارج المنزل ومستوى دخل الأسرة والطموحات الاستهلاكية للأسرة.

Keywords

Table of content: volume:22 issue:4