Table of content

Misan Journal of Acodemic Studies

مجلة ميسان للدراسات الاكاديمية

ISSN: 1994697X
Publisher: Misan University
Faculty: Basic Education
Language: Arabic and English

This journal is Open Access

About

Issued the magazine in its first issue in 1996 by the Scientific Committee at Teachers College of the University of Basra, on behalf of the magazine, university teacher and continued Balsdor until the year 2003 before the fall of the regime and then returned for issuance in 2005 after it was obtained ISIN ISSN: 1812-7576 Two years later has approval of the College of basic Education and the Council of the University of Maysan to change the name of the magazine to magazine Maysan studies Academy and get the numbering of the new international ISSN: 1994-697X and so far released six volumes included a number of twelve different areas of pure science and applied and humanity. It is worth mentioning that the semi-annual magazine publication.

Loading...
Contact info

misanjas28@gmail.com

Table of content: 2017 volume:16 issue:31

Article
The Influence of the First Language (Arabic) on Learning English as a Second

Authors: Sadoon Salih Mutar M.A
Pages: 1-11
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The present study searches on the effect of first language on the second language and its effect on learning of the English as a second language . The sample of the study consisted of (163). Students of Basic Education College in the academic year 2015-2016. A translation test consisted of (20) items and divided to five areas was constructed to arrive at the objectives of the study and these area are: Verb to be, passive voice , adjective ,addition to and nominal and verbal sentences. On the basis of the results, conclusions are drawn and recommendations made.

Keywords


Article
التهديد والوعيد في الشعر الجاهلي

Loading...
Loading...
Abstract

تقدمه: الوعيد والتوعد ، هو التهديد وهو احد أغراض الشعر العربي ) 1 (، ويعدها النقاد المعاصرون من فننون الهجاء ،فشوقي ضيف يرى أن موضوع الوعيد والإنذار الذي رأى فيه النقاد القدامى انه موضنوع أو غنرض شعري قائم بذاته ، إنما هو في الحقيقة داخل في باب الهجاء ) 2 ( ،ورأينا في الموضوع هو أن هذا الغرض أو الموضوع الشعري لا نجده ينطوي تحت غرض الهجاء حسب كما أشار الدكتور مطلوب والدكتور شنوقي ضنيف بنل وجندناه منطوينا تحنت أغنراض أخنرى ؛ منهنا الرءناء وال نر فني الشنعر الجناهلي وغيرهنا ممنا سنلاحظه لاحق ا . أما ما هو الوعيد فهو التهديد كما يقول صاحب معجم النقد العربي القديم أما اب قيم الجوزية فقند قال فيه ما نصه : هو )) ت ويف بسوء المجازاة في المستقبل تحذيرا م الوقوع في الم ال نا (( ) 3 (، وابن رشيق قال فيه : )) كان العقلاء م الشعراء ، وذوو الحزم يتوعدون بالهجاء ، ويحذرون من سنوء الأحدوءنة ، ولا يمضون القول إلا لضرورة لا يحس السكو معهنا (( ) 4 ( ، ومن خنلال عملينة اسنتقراء فائ نة كبينرة م الأشعار التي تنطوي على هذا الموضوع الشعري ،وجدنا أن هنالن سنبعة موضنوعا تنطنوي علنى هنذا الموضوع الشعري


Article
Synthisis of Metal Complexes of Novel Heterocyclic Azo Dyes 1-nitro5-azo-(4N(2`,4`-dichloro-6-yl-δ-triazine)-anilino) acridine NADTAA and study Suggested Geometries

Authors: Nezar L. Shihab --- Intedhar K. M.
Pages: 12-30
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract In this work,we synthesized a new azo complexes dye by bringing together three important chemical compounds, Acridine, (2`,4`-dichloro-6-yl-δ -triazine)-anilino and metal(I ,II , III, IV). Complexes by using this dye. The chemical structures of both nitro5-azo-(4N(2`,4`-dichloro-6-yl-δ-triazine)-anilino)-acridine NADTAA and azo metal complexes were studied.The preparation and structural identification of novel (Ag+, Cr+2 , Pd+2 , Cu+2 , Co+2 Cd+2 , Ni+2 , Zn+2,Fe+3,Pd+4).Complexes of 1-nitro5-azo-(4N(2`,4`-dichloro-6-yl-δ-triazine)-anilino acridineNADTAA are studied on the basis of their spectroscopic data. Structural information has been taken from spectroscopic. It has been found that the azo ligand behaves as neutral bidentate (N,N) ligand forming chelates with 1:2 (metal:ligand) stoichiometry Tetra hydral environment is suggested for metal complexes .الخلاصة في هذا البحث تم تحضير صبغة ازوية معقدة جديددة مدب ستخدامدالا ة ةدة مر بدتي يةيتهيدة م ةدة الا ريددديب و 2 و 4 ةنددتهي ردد و – - 6 يدد دلاددت ترايددنيب انريندد والاي نددتي الةرنيددة الاوتديددة و – – – - الثنتهية والث ةية والرستعية . ومعقداي خرقت مدب هدذا الغدبغة ا تدم د اخدة الار يدل الييةيدتهي ليد مدب 13 الغبغة 1 نارو - 5 ازو – - 4 4 ةنتهي ر و – - 2( 4 6 ي دلات تراينيب انرين ا رايديب و – – – - معقدات ت مع الاي نتي الةرنية وتةت الد اخة ل ذا الةر بتي الةعقدة الةحضرة الجدسددة وتخميغد ت سدتل ر ال يةيدة لرةر دل 1 نادرو - 5 ازو – - 4 4 ةندتهي رد و – - 2( 4 6 يد دلادت ترايدنيب انريند – – – - ا رايديب و معقدات ت مع اي نتي الةضة + 1 واليرولا + 2 والب دي لا + 2 والنحتس + 2 والي سردت + 2 واليتدمي لا + 2 والنييد + 2 والمت صديب + 2 والحديدد + 3 والب ديد لا + 4 . ومدب د اخدة الةعر متي ال يةية لقد وجدنت ان هذا الةر ل الرييندي الازوي ياغرف رييتيند ةندتهي الندب فردن كلييتيندد سننبة 1ك 2 اي لييتيند يرياي مب خ ل اي الناروجيب ومب هذا الننبة تم اقاراح ال يئة الةراغية ل ذا الةعقداي الاي ينية.


Article
A geographical analysis of the settlement potentialities inthe teeb area in misan
تحليل جغرافي لمقومات الاستيطان في منطقة الطيب

Authors: قاسم مهاوي خلاوي
Pages: 14-48
Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT Research about human settlement is usually classified as modern geographical research. Such research, generally, aims at relating the natural characteristics of the terrain to the selection of regions for human settlements in accordance with their functional activities. The study purports to find out the available potentialities for development and settlement in the teeb area. it is also attempt to gain an insight into the elements that may impede the development of the area Under study. This knowledge may enable the researcher to draw plans to define the future aspects of the area under study according to three stages. Firstly, to choose settlement centers and to supply them with essential services such as potable drinking water, electricity, healthcare, and education. Secondly, to draw plans to tackle the factors 15 that may hinder development and settlement such as the shortage of water in order to propose solutions for them. Thirdly, to put preliminary plans for the development of such sectors as agriculture, industry, tourism, and recreation and to create employment opportunities that may assist in developing settlement centers for such sectors.المستخلص تعد الدراسات المتخصصة في الاستيطان البشري من الدراسنات الرارافينة الثد انة التني تهند بشن نام إلى الربط بي الخصائص الطبيعية للم ان م جهة وبني اختينار مضا نل للمسنتض حات نسنط اشنا ها النض ي ي م جهة أخرى , هد البثث إلنى ال شنع ن ماضمنات التحمينة والاسنتيطان فني محطانة الطينط والتعنر لنى معضقات التحمية م خلال التعر لى الضاقل الثالي لمحطاة الدراسة , وفي ضء تلك المعلضمنات تم ن الباننث م تثد ند المش نرات التخطيطينة لتثد ند الاتراتنات المسنتابلية لمحطانة الدراسنة وفن مرانن , المرنلنة الأولنى تابيت مراكز الاستيطان وتاد م الخدمات الأساسية لها م الماء الصالح للشرب , ال هرباء , الصنثة , والتعلنيم , أما المرنلنة الاااينة تني أ نداد خطنط لمضاجهنا معضقنات التحمينة والاسنتيطان وأتمهنا اانص الميناق وقند تنم و نل المعالرات المحاسبة لها والمحاسبة لخصائص محطاة الدراسة , إ افة إلى و ل المش رات العامنة لخطنط تطنض ر الاطاع الزرا ي والصحا ي والسياني والترفيهي , وخل فرص م تسا د لى إاشاء مراكز استيطااية ترتبط بهذق الاطا ات الرئيسية في محطاة الدراسة.


Article
Approximate Solution of Coupled Burger’s Equation and Advection Diffusion Equation

Authors: A. M. Ayal --- A. N. Alfalah --- M.A. Aljaboor
Pages: 31-43
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract This paper is devoted to find the approximate solution of the coupled Burgers equation and advection diffusion equation by the Variational Iteration Method (VIM). This method provides a sequence of functions which converges to the exact solution of the system. It has been shown that the (VIM) is quite efficient and suitable for finding the approximate solution of this couple of PDE.


Article
Operative dilemmas in pancreaticoduodenal injuries

Authors: Haithem Abd Al.Khazrajee
Pages: 44-56
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: A prospective study of 20 patients with pancreaticoduodenal injury over a period of more than 10 years, in this study we try to assess the best operative intervention for management of these injuries, minimal surgical intervention with simple gastroduodenal diversion like gastrojejunostomy was easy, simple and rapid method for management of these injuries with postoperative complications and mortality rate comparable to other studies worldwide and in nearby countries


Article
شعرية الوقائع قراءة في مجموعة كلمات رديئة( لميثم راضي)

Authors: عباس عودة شنيور
Pages: 49-67
Loading...
Loading...
Abstract

مقدمة يسعى هذا البحث لاستجلاء مظاهر الشعرية في ما يستبعده كثير من النقاد عنها. وأعني بذلك جانبها التطبيقي من ناحية، ومن ناحية أخرى موضوعاتها ومضامينها، وتحديداً الوقائع اليومية. وذلك بقراءة ذوقية لمجموعة )كلمات رديئة( لميثم راضي. ومهد الباحث للموضوع بالنظر في الشعرية، محاولاً إدخال الوقائع اليومية ضمن مجالها التطبيقي. وفي الفقرة الأولى من البحث حاول تشخيص السمات العامة لموضوعات المجموعة، بينما جعل الفقرة الثانية موضعا للنظر في الآليات الفنية التي وظفها الشاعر لتحقيق شعريته. وميثم راضي شاعر شاب من مواليد ناحية العزير في محافظة ميسان عام 1974 ، وقد توفي والده وهو بعمر سنة واحدة. ولأنه المولود الأول للعائلة، فقد بقي وحيداً، لكنه عوض ذلك بالجد والاجتهاد، إلى أن تخرج من كلية الهندسة في جامعة البصرة. وقد منحه الله موهبة في رسم الكاريكتير، ما جعله يقيم بضعة معارض بذلك. وقد بدأ الكتابة وهو في المرحلة الثانوية، وحاول النشر مبكراً، إلا أن محاولاته لم تنجح. وقد عرفناه، لطيفا واعيا جاداً محملاً بهموم الوطن والإنسانية، منشغلاً بها. فتح له الأنترنيت بابا من النجاح من خلال نشره لنصوصه إلكترونيا في )منتدى الفينيق(، ثم في صفحته على موقع )فيس بوك( حيث وجد اهتماما كبيراً وواضحا بنصوصه من أصدقائه. ومن هذا الموقع لمع اسمه بين الشعراء، مخترقا عراقيته ليمتد إلى القراء العرب. وخلال ذلك لم ينشر ورقيا،ً ولم يظهر في التجمعات الثقافية، حتى عام 2015 ، حيث دفعه محبوه إلى إصدار مجموعته الأولى )كلمات رديئة( من ميلانو في إيطاليا ب ) 67 ( صفحة من القطع المتوسط.

Keywords


Article
Application of GIS and AHP method to support of selecting a sutable site for a lead pollution: case study
تطبيق نظم المعلومات الجغرافية مع طريقة التحليل الهرمي في دعم اختيار موقع مناسب لدراسة تلوث الرصاص

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract This paper presents a case study to evaluate site suitability for an industrial Pb contamination study of the mining and smelting regions of Australia. Suitable study sites were identified and ranked using a modeling of site selection based on ArcGIS processing supporting by the AHP method. The site for the industrial lead contamination study was restricted to within 5 km of the lead source. Different areas were initially assigned as being suitable for an industrial lead study depending on the weights of specific criteria and priorities of the decision maker. Five selection criteria were established for these areas and the best location amongst feasible alternatives was recommended. This paper focuses on the ability of ArcGIS to support the implementation of site selection decision-making, to select the optimal area for an industrial Pb contamination. Spatial analysis tools, such as feature extraction, reclassify, feature -to- raster conversion, overlay analysis, space calculator and query were integrated into a site selection model. Criteria weights derived with the analytical hierarchy process (AHP) which successfully allowed site selection by a weighted summation of the GIS raster data. In conclusion, Port Pirie in South Australia state was found to be a superior location for the studyالمستخلص هذه الورقة تعرض دراسة لتقيي اتتييار موقيلا م لي لدراسية تليوث الر يام ايي المنياية ال يناعية التي تشمل عدد من مناية الم اهر والمناج اي استراليا . ان عملية اتتيار الموقلا المثالي استندت علي اسيا التطبيقات الجغراايية ايي دعي القيرار. اييا ان اتتييار الموقيلا المثيالي قيد تي واية مودتيل تي نيا ه واية ر يام ArcGIS الميدعوم اسيلوا التحلييل اليرميي للمعطييات. ان ايدود المنياية ال يناعية الملواية الر يام هيي 58 مناية ت ا رها خمسة كيلو مترات عن م در التلوث ، وهي ذلك تقلا ضمن مواقلا اضرتة وليا تااير عل ال ييحة العاميية. ان جميييلا المنيياية المقترايية للدراسيية اييي وستييات اسييتراليا تعتبيير منيياية ميميية للدراسيية وايية اسيبقيات ودرجييات متةاوتيية عليي ضييو اسدليية والمعطيييات المتييوارة ل تتيييار . تمسيية ضييوا او محييددات تيي اتتيارهيا لتحدتيد الموقيلا اسكثير اهميية مين يين عيدة مواقيلا مختلةية مين اييا ا تاجييا للر يام وتاايرهيا علي ال حة العامة. هذا البحا ركز عل تطبية ظ المعلومات الجغرااية للمساعدة واليدع ايي اتخيال القرارستتييار الموقلا المثالي لدراسة تلوث الر ام اي المناية ال ناعية. عدة تحليي ت مكا يية spatial analysis) تي تطبيقيا اي مودتل استتيار ينما ت استخدام التحليل اليرمي ستجاد اوزان المحددات التي ت تطبيقييا نجياف ايي مرالة جملا اسوزان للبيا ات الشبكية . تال البحا اشارات ال ان موقلا مينا يري الواقلا ايي جنيوا اسيتراليا تمثل ااضل المواقلا لدراسة تلوث الر ام


Article
التطورات السياسية في كردستان وآثارها الإجتماعية والإقتصادية على النساطرة 1908 - 1914

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract I saw Nestorians areas in Kurdistan (Hakara Ottoman and Urmia Persian), many of the political developments during the period (1908-1914), which emerged the social and economic effects on their daily lives in a positive time, and negative once again, consisted of those developments the nature of international relations, particularly the Persian US- which led in some cases to try Nestorians left the Eastern Church Nestorian and join the Orthodox Church Russian, and that the declaration of the Ottoman Constitution in July 1908, and the arrival of federal rule, led to the exposure of Christian minorities, including the Nestorian to attacks adjacent to them, especially the Kurds, especially with the adoption of itch Turkey girl idea Turanian expansionist (that Toranjom) to be the new ideology of the state, then came went Nestorian Patriarch (Mar Shimon Benjamin Ishai Benjamin Roial nineteenth) toward the Russians and the British and the search for a strong ally provides him and his group protection needed to be complementary to those developmentsالملخص: شهدت مناطق النساطرة في كردستان )حيكاري العثمانية وأورميه الفارسية(، العديد من التطوورات السياسوية لاولاا المودة ) 1908 - 1914 (،التوي ظهورت ارار وا الإجتماعيوة والإقتصوادية علوح حيوا هم اليوميوة بشكل إيجابي مرة، وسلبي مرة ألارى. و مثلت لك التطورات بطبيعة العلاقوات الدوليوة، يسويما الأمريكيوة - الفارسية التي أدّت في بعض الأحيان إلوح مااولوة النسواطرة وري كنيسوتهم النسوطورية الشورقية والإنضومام للكنيسووة الأرروسوكسووية الروسووية، كمووا إن إعوولان الدسووتور العثموواني فووي مووو عووام 1908 ، ووصوووا الإ ااديين للاكم، أدى إلح عرض الأقليات المسياية ومنها النساطرة إلح إعتداءات المجاورين لهم، يسويما الكرد، لااصة مع بني حركة ركيا الفتواة لفكورة الطورانيوة التوسوعية )بوان طوورانيزم( لتكوون الإيديولوجيوة الجديودة للدولوة، روم جواء وجوه البطريوري النسوطوري )موار شومعون بنيوامين إيشواي بنيوامين روسيول التاسوع عشر( ناو الروس والبريطانيين والباث عن حليف قوي يوفر له ولجماعتوه الامايوة اللا موة ليكوون مكمولا لتلك التطورات

Keywords


Article
The Dramatic Significance of the Intruders In Selected Plays of Harold Pinter

Authors: Zainab Lateef Abbass
Pages: 70-88
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Harold Pinter is one of the exponent dramatists of modern English drama. His plays are distinguished from all others by their sense of mystification, suspense and ambiguity. This springs from the gap between the surface action and the hidden or underling meaning of the action of characters. This creates a hidden reality and a multiplying meaning. In many of Harold Pinter’s plays, the conflict is set in motion by the arrival of a visitor (intruder) at the door. Within this unexpected admission a particular power struggle emerges, and by the end of the play, someone has lost the struggle and someone has won. This study deals with the dramatic significance of the character of the intruder and how this character is employed dramatically by the playwright. This study is divided into three chapters and a conclusion. Chapter one is introductory. It deals with the life and works of Harold Pinter. Chapter two concerns with Pinter's most famous play, The Birthday Party. It tells the story of Stanley who lives in a boardinghouse and is followed by two men who come to take him back to Monty. Chapter three deals with Pinter's first successful play, The Caretaker. This play is about two brothers and a tramp who is invited by one of them. The coming of this tramp starts a war of dominance. The three characters struggle throughout the play to dominate the place they live

Keywords


Article
STUDY OF LIPID PROFILE IN DIABETIC PATIENTS

Authors: Mohammed J. Qasim
Pages: 80-103
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract This present (cross-sectional) study was carried out from December, 2015 to March, 2016 in AL-Sader teaching hospital, Misan city to detect the correlation between the diabetes mellitus and hyperlipidemia among 110 diabetic patients (60 females and 50 males) as a selected sample ranged from (21-80) years. The lipid profile and glucose level were measured using the Architect c4000 clinical chemistry analyzer (Abbott Diagnostics, Abbott Park, IL, USA). The results showed that the majority of patients fell in the age range of (51-60) years with 37 (33.6 %) cases. Also the majority of patients were having type 2 diabetes with 96 (87.3 %). It was demonstrated that there were significant correlations between the (T.G, LDL, HDL, and V.L.D.L) with both duration of DM and F.B.S (p value < 0.05). There is no difference in mean of Cholesterol and H.D.L scores according to the gender but there were significant correlation between (T.G, LDL, and VLDL) and gender. The study finds that there were high mean score in (T.G) for age groups include (31-40) years, (41-50) years,(51-60) years, (61-70) years. Also for (L.D.L) there high mean score in age groups include (21-30), (41-50), (51-60), (61-70) years. For H.D.L there were abnormal (low level) of mean score fore age groups include (21-30), (51-60),(61-70),(71-80) years.الخلاصة ان هذه الدراسة االقطعيةة ق ةد ات ةبت اء ةداش رةك نةن لاةلت ن ا 2015 لغلية نةن رةلرآ ار(ارق 2016 في رس شفى الصدر ال يلةقي في رحلفظ رةسلن ل حديد اليلا ءةك رة السةي و ارافةلس رسة الده ن في الدم لد 110 رة ي ءةداش السةي و ا 60 رةهن اتةلو 40 رةهن راةل ق لايةهة رت ةلر ا ة ا اعقلره رةل ءةةك ا 21 - 8 ق سةه ان احديةد رة ر الةده ن تسةس السةي فةي الةدم ةد اقة ءلسة تدام انةل - ا Architect c4000 clinical chemistry analyzer ق رك ن لا ا Abbott Diagnostics, Abbott Park, IL, USA ق اظن ت اله لئج ان الغللسة اليظقى رك الحل ت لالت ضقك الفئ اليق ي ا 15 - 60 ق سه ءهسس 33 6 % ، لاقل ان الاث الق ضى لالت ا ييلت ن رةك رة السةي و الهة س الثةلتي ءهسةس 87 3 % لاةذل ا ضةح اله لئج ان ههلك علا ءةك الده ن الثلاثة ا TG ق ، الس اةك الدههي لةل اليثلفة ا LDL ق ،السة اةك الةدههي عللي اليثلف ا HDL ق ، الس اةك الدههي لةل اليثلف ادا ا VLDL ق ءةةك لاةلا رةك رةد ا رةلء ءللسةي و احلةل سي الدم ءيد ا رسلك ، حةث لالت ا p- value ق ا ل رك (< 0.05) ل ا اد الدراس علا ريه ي ءةةك ريةد رسة الي لسة ،ا HDL ق ءةةك اةها الحةل ت ، ليةك ههلك علا ءةك ا TG ق ، ا LDL ق ، ا VLDL ق ال ها لاقل ان الدراسة اظنة ت ان ههةلك ارافةلس لقيةد رس يلت ا (T.G) في لال رك الفئلت اليق ي ا 31 - 40 ق سه ، ا 41 - 50 ق سةه ، ا 51 - 60 ق سةه ، ا 61 - 70 ق سةه ، لاةذل ارافةلس ريةد (L.D.L) فةي الفئةلتة سةه ا 21 - 30 ق ا 41 - 50 ق ، ا 51 - 60 ق ، ا 61 - 70 ق، ءهقةل ههلل اتتفل غة طسةيي للا HDL ق فةي الفئةلت اليق ية ا 21 - 30 ق ، ا 51 - 60 ق ، ا 61 - 70 ق ، ا 71 - 80 ق سه رك خلا ت لئج الدراس الحللة ، فلتة رةك الققيةك ا سة ه ل ان ههةلك علا ة ءةةك رة ر الةده ن تسةس اليل لا االسي ق في الدم ءللهسس لق ضى السي و ، لاذل فلن ارافلس الده ن الضلر ءللدم رك الققيك ان يي س الاث القضلعفلت نة عل ءللهسس لق ضةى السةي و ، ا خةة يي سة لايلرةل رسةلعد علةى ءداية اصةل الش ايةك القضلعفلت ال علئة الطلسة

Keywords


Article
صراع القيم في أدب القاصة الإسرائيلية سفيون ليبركت قصة ميونخ انموذجا

Loading...
Loading...
Abstract

المقدمة: اهتم الادب العبري الحديث بكل المواضيع التي تشكل قضايا تهم القاري العبري سووا كاتوه هوال القضوايا سياسووية اا اقتدووادية اا اجتماعيووة اا يرهووا. اكاتووه القدووة ااحوودد مووا ال اووون ا دبيووة التووي اسووتطاعه ان تستحوذ على اهتمام القاري تها تمكاه ما ان تسلط الضو على كول موا يلووي فوي هواكرل اكول موا يعتوري مشاعرل ما قضايا تمكاه ما معاللتها بشكل فاعل. ابرز في ميدان القدة العبريوة الكييور موا الكتواب الوايا استطاعوا ان ياتلوا اعمالا أدبية مهمة هرجوا فيها ما بوتقة الكاتب المحلي الوى دارورد الكاتوب العوالمي الواي تقرا تتاجاتها ا دبية في مختلف داي العالم ابأكير ما لغة. لقود تمكاوه القا وة ااسوراريلية سو يون ليبركوه موا ان تكوون ااحودد موا هولالا الادبوا الوايا تلحووا فوي الو وي الى المستوى العالمي، اتلحه هال الكاتبة في ان تكون ما ا وات الاسوارية المسوموعة بول عودت وت للمرأد في )إسراريل( فقد اهتمه بقضايا المرأد بالكيير ما اعمالها ا دبية. اتطرح الاديبة س يون ليبركه ت سها ككاتبة تستطيع ان تتو ل في أعماق الشخديات اان ت هم موا يخوتل هال الشخديات ما مشاعر اما يقودها ما تزعات اا ما رارز تحااي أحياتا كبحها اا إكلاق العاان لها في أحيان اهرى. ان بحياا هاا يحااي ان يدرس راع القيم عاد ابطاي قدة ميوتخ للكاتبة س يون ليبركه ايحااي ااجابوة علوى عودد تسواتلات ماهوا: هول اسوتطاعه الكاتبوة ان تا وا بالواح الوى داهول اللاتوب الا سوي االوجوداتي لهوال الشخديات اهلالا الابطاي؟ اهل استطاعه ان تختزي الدراع الاي استمر لعقود ما هولاي رتيوة الابطواي حداث هال القدة؟ اهل تمكاه ما توظف وراع القويم االمبوادو توظي وا يخودم مهموة الكاتوب الا ويلة فوي

Keywords


Article
دراسة مقارنة لأنواع مختلفة من بكتريا Mycoplasma بطريقتي العزل الجرثومي MDCS وال PCR

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract A 150 samples were collected (50 samples of sputum , 50 swabs of the gingiva and 50 of vaginal swabs) from patients who admitted Al -Basra general hospital and the specialist center of the first dental medicine in the governorate of Basra for the period from January 2015 to May 2015 from males and females , their age of patients ranged from 6-70 years old . Samples were collected and 96 cultured by monophasic-diphasic culture setup method ( MDCS ) .Three types of Mycoplasma were isolated : Mycoplasma pneumoniae from sputum , Mycoplasma salivarium from the swabs of the gingiva and Ureaplasma urealyticum from the vaginal swabs. Isolated Mycoplasma were diagnosed by biochemical tests and PCR technique .Results were statistical analysis by chi – square at P ≤ 0.05 level . Mycoplasma spp . were isolated from 76 individuals out of 150 samples with biochemical tests. Twenty five cases were diagnosed as M. pneumoniae (50%) , 13 cases were diagnosed as M. salivarium (26%) and 38 cases were diagnosed as U.urealyticum (76%) .Sixty eight isolates of Mycoplasma spp. were diagnosed by PCR at first time in Iraq , 23 were diagnosed as M. pneumoniae (46%) , 13 were diagnosed as M. salivarium (26%) and 32 were diagnosed as U. urealyticum (64%).الخلاصة : جمعت 150 عينة ) 50 عينة من القشع , 50 مسحة من اللثة و 50 مسحة من المهبل ( من المرضى المراجعين لمستشفى البصرة العام و المركز التخصصي لطب الأسنان الأول في محافظة البصرة للفترة من كانون الأول 2015 ولغاية أيار 2015 ومن الذكور والإناث , تراوحت أعمارهم من) 6 - 70 سنة ( .جُمعت تلك العينات و زُرعت بطريقة الزرع الاحادي الثنائي الطور - Monophasic-Diphasic Culture Setup (MDCS) .عُزلت ثلاث أنواع من المايكوبلازما: Mycoplasam pneumoniae مننن القشننع , Mycoplasma salivarium مننن مسننحات اللثننة و Ureaplasma urealyticum منن المسنحات المهبلينة . تنم تشنخيا هنذ العنزلات بواسنطة الا تبنارات البنايو كيميائيننة و تقنيننة - . PCR تننم تحلينل النتننائئ احصننائيا باسننتخدام مربننع كنناي وتحننت مسننتو معنويننة 0.05 P≤ . وجنندت المايكوبلازمننا فنني 76 حالننة مرضننية مننن عينننات الدراسننة البالغننة 150 عينننة و التنني شُخصننت بواسننطة الا تبننارات البننايو كيميائيننة , - 25 حالننة منهننا شُخصننت pneumoniae . M بنسننبة ( 50 )% 13 حالنننننة منهنننننا شُخصنننننت salivarium M. بنسنننننبة ) 26 %( و 38 حالنننننة شُخصنننننت urealyticum . U بنسبة ) 76 %( .أظهرت نتائئ التشخيا بال PCR ثلاث أنواع منن المايكوبلازمنا فني 68 عينننة مننن أصننل 150 عينننة مننن الننذكور والاننناث ولأول مننرة فنني العننراق , هننذ الأنننواع هنني M. pneumoniae ظهنرت فني 23 عيننة و بنسنبة) 46 )% salivarium . M ظهنرت فني 13 عيننة و بنسنبة ( 26 %( وأ يرا ظهرت urealyticum . U في 32 عينة وبنسبة ) 64 .)%


Article
التناص القرآني في شعر ابن زيدون وأثره في إبداعه الفني

Loading...
Loading...
Abstract

مُلَخّصُ البَحث يهدفُ هذا البحثثُ للثم معاي ثة ديثوان ابثن يثدون والوىثوف علثم وصاعثل عروةثم اللثعرية مث التعبيثر القرآعي ألصاظا ومعاعيَ وةوراً، فضلاً عن وأثُّر خطابم اللعري بالقرص القرآعي. واعطلاىا من هذا التعثال ال رّثي الواسث مث ال رثور القرآعيثة، اول ثا أن علحثه مثديان هثذا الت ثار وفعاليتثمُ فثي خدمثة مضثامين اللثاعر ووعميث رنائ وورةثين ب ا ثمَّ الص ثي ومثن ثَث ىثدروها علثم التثأثير فثي المتلقي. جاءن الدراسة في ومهيد وثلاثثة مبا ثث، فثي التمهيثد و اولثي، ب يدثا اثديد، اللثاعر ووفوي ثم الصفثري والثقثثافي ويسثثيما ثقافتثثم القرآعيثثة ثثث أاثثرنُ للثثم مصهومهالت ثثار واثثيوعم مرثثطلحا أدبيثثا وطيثثد الرثثلة بالخطاب اللعري ىديمم و ديثم. أما المبحث الأول فت اولي فيم الت ار م الألصاظ والعباران القرآعية، وخُرص المبحث الثاعي للت ثار مث الرثورق القرآعيثة، بي مثا أوجثحن فثي المبحثث الأخيثر و ثار ابثن يثدون مث بعث القرثص القرآعيثة. وختمي الدراسة بأه ال تا ج التي و التوةل لليها.

Keywords


Article
Competencies of psychological counseling for female students’ childhood studies in the training field at Northern Border University in the light of contemporary professional requirement
كفايات الارشاد النفسي لطالبات رياض الاطفال بالتدريب الميداني بجامعة الحدود الشمالية في ضوء المتطلبات المهنية المعاصرة

Loading...
Loading...
Abstract

There are several skills kindergarten teacher according to lifestyle variables, which requires him to evolution and the multiplicity of aspects of the parameter setting since joining the university until the end of the training ground. Out of the importance of psychological counseling for the child, it was necessary to rehabilitate and prepare students graduates including enough experience to deal with the changes and developments of the psychological problems that evolve and vary over time Therefore, the researcher conducted a questionnaire aimed at measuring the efficiencies of psychological counseling student in five axes, on a sample of 40 "" student field training, and appropriate statistical methods were used to search, yielded results axes resulting from the questionnaire in descending order according to what I got students from grades are as follows: the focus of scientific competencies related to psychological guidance at an average of 19.21 degrees 25 degrees by 76.84%,Second axis of competencies concerning the modification of the child's behavior an average of 51 degrees from 70 degrees by 72.85%,and the skills on the methods of psychological counseling at an average of 24.61 degrees 35 degrees by 70.31%, axis competencies ways to gather information relating to an average of 35.95 degrees 55 degrees by 65.35%.,reddish skills related to the cooperation of the family governess with an average of 7.26 degrees from 15 degrees by 48.4%. It recommended research to review the curriculum received by the student during her studies and to emphasize the availability of guidance skills aimed at improving skills kindergarten and focus on the skills that the students have got a medium grades or low . the need to follow the students during field training accurate scientific follow-up of teacher by selecting supervisors specialists to have sufficient experience in the use of modern methods in the evaluation of children's problems and methods to deal with them.ملخص عربي - تتعدد مهارات معلمة رياض الاطفاا وقام متريا ات الحيااع العصا ية مماا يتطلاط معا تطاور و تعدد جوانط إعداد المعلمة منذ التحاقها بالجامعة وحتى انتهاء قت ع تدريبها ميدانيا . وماام منطلاام ة ميااة الارناااد النفسااي للطفاا كااان ماام الضاا ورا ان يااتم ت ياا و اعااداد الطالبااات الخ يجات بما يكفيهم مم الخب ع للتعام مع متري ات و تطورات المشكلات النفسية التي تتطور وتتنوع مع مضي الوقت . لذلك اج ت الباحثة اساتبيان دقا قيااف كفاياات الارنااد النفساي للطالباة قاي رما محااور علي عينة قوامها 40" " طالبة بالتدريط الميداني واستخدمت اساليط احصائية المناسبة للبحث اساف ت النتاائع عام ت تبات محااور الاساتبيان تناملياات وقام ماا حصالت عليا الطالباات قاي محاور الكفاياات العلمياة المتعلقاة باشرنااد النفساي بمتوسا 19.21 درجاة مام 25 درجاة بنسابة 76.84 % ومحاور الكفاياات المتعلقااة بتعاادي ساالوك الطفاا بمتوساا 51 درجااة ماام 70 درجااة بواقااع 72.85 % و محااور المهااارات المتعلقااة ب ساااليط الارناااد النفسااي بمتوساا 24.61 درجااة ماام 35 درجااة بنساابة 70.31 % و محااور الكفايات المتعلقاة بطا ج جماع المعلوماات بمتوسا 35.95 درجاة 55 درجاة بنسابة 65.35 % ومحاور المهارات المتعلقة بتعاون الم بية مع الأس ع بمتوس 7.26 درجة مم 15 درجة بنسبة 48.4 %.واوصاى البحث بم اجعة لمنا ع الدراسية التي تتلقا ا الطالبة اثناء دراستها والت كيد على تاواق المهاارات الارناادية التاي تهادى إلاى الارتقااء بكفاياات معلماة ريااض الأطفاا و الت كياز علاى المهاارات التاي قاد حصالت قيهاا الطالبات على درجات متوسطة ةو متدنياة .والت كياد علاى را ورع متابعاة الطالباات ةثنااء التادريط المياداني متابعة علمية دقيقة مام رالا ارتياار مشا قات متخصصاات لاديهم الخبا ع الكاقياة قاي اساتخدام الأسااليط الحديثة قي تقييم مشكلات الأطفا و اساليط التعام معها .


Article
بناء برنامج تدريبي لتدريسيي الجامعة في اعداد الاختبارات التحصيلية وفقا للاحتياجات التدريبية

Loading...
Loading...
Abstract

ملخص البحث : يسعى البحث الحالي الى بناء برنامج تدريبي لتدريسييي الجامعية فيي اعيداد الاختبيارات التحصييلية وفقيا لاحتياجاتهم التدريبية . وقد اعتمد الباحث المنهج الوصفي ، وقام بمجموعة خطوات لبناء البرنامج تمثلت ب .1 تحديييد الاحتياجييات التدريبييية للتدريسييييي الجييامعييي فييي مجيياو القييياب والتقييويم والاختبييارات التحصيلية . .2 تحديد اهداف البرنامج على ضوء الاحتياجيات التدريبيية وعليى ضيوء الاهيداف الةاصية لمياد القياب والتقويم . .3 وضع المحتوى العلمي للبرنامج بترجمة الاهداف الةاصة الى محتوى دراسي مركز . باختيار الاساليب التدريبية وطرائق التدريس المناسبة لتنفيذ البرنامج التدريبي . .4 تحديد ما يحتاجه البرنامج التدريبي مي تقنيات تربوية ووسائل تعليمية . .5 تحديد نوع وتةصص المدربيي . .6 وضع جدوو زمني لتنفيذ البرنامج . ومييي اجييل تحديييد الاحتياجييات التدريبييية قييام الباحييث باعييداد ادا مقننيية تمثلييت باسييتبانة مغلقيية ت ونييت بصورتها الاخير مي 20 فقر ، تأكد الباحث مي صدقها وثباتها . كما قام بعرض اهداف البرنامج بش ل سلوكي على مجموعة مي المح ميي وكذلك هي لية البرنامج على مجموعة الةبراء لبيان سلامة تصميمه . وعلى ضوء اراء الةبراء خرج الباحث بهي لية للبرنامج معزز بماد دراسية على ش ل كراب تيدريبي يضم المحتوى الدراسي للبرنامج . واوصى الباحث ب : اعتماد البرنامج التدريبي كجزء مي برنامج الاعداد المهني المت امل لتدريسيي الجامعة . تنفيذ البرنامج بش ل سنوي للتدريسييي الجدد . واسييت مالا لهييذا البحييث يقتيير الباحييث بنيياء بييرامج تدريبييية للتدريسييييي الجييامعييي بمجييالات المنيياهج وطرائق التدريس ، والتقنيات التربوية واستةدام ت نالوجيا التعليم ، والتوجيه التربوي والارشاد النفسي . الفصل الاوو : تعريف بالبحث . مش لة البحث : مي المسلم به علميا ان التدريس علم قائم يفترض ممي يمارب حرفته ان يدرسه اولا ، وان أي تدريسي في اية مرحلة دراسية يفترض ان يعد اعدادا مهنيا لهيذ الحرفية لييتم ي ميي كافية ال فاييات المهنيية التربويية التي تتيح له ممارسة عمل التدريس .

Keywords


Article
السيد محمد الصدر ومواقفه الوطنية والقومية ( 1922 1956 )

Loading...
Loading...
Abstract

المقدمة : تناولنا في بحث سابق السيد محمد الصدر دراسة في دوره السياسي والإداري فيي العيرا) 1883 ي 1922 (*، حيييث كييان لييس دور سياسييي فييي حق يية مهميية ميين تيياريع العييرا) المعا يير تعيير فيهييا العييرا) للاحييتلاا ال رينييا ي 1917 يي 1920 ( فهييو دحييد م سسييي حييلاس حيير، اأسييتقلاا ، ودحييد عمييا ثييور العشرين استعر هياا ال حيث دوره السياسيي فيي مجلي الأعييان العرا يي 1925 ي 1956 ( ، إذ كيان اثنيا هياه الحق ة دما عضواً 1925 1929 ( دو رئيسا لمجل اأعيان 1929 1956 ( وبعد استقالة و ار يال ج ر 1948 ، فضلاً عن رفض الأحلااس السياسية تشكيل درشد العمري الو ار فقد كلفس الو ي ع يد الليس بتشكيل و ار جديد دور السيد محمد الصدر في مجل الأعيان 1 ) : كان دوا اجتماع لمجل دعيان اأمة بنوابها واعيا ها في الساد، عشر مين تميو 1925 2 ( . فعيين السيد محمد الصدر عضواً في مجل الأعيان ، وا تخب رئيسا للمجل على دثير وفيا رئيسيس الأوا يوسي السويدي في عام 1929 . فنهض بأع ا الرئاسة في الثا ي من تشيرين الثيا ي 1929 اليى السيابو والعشيرين من ش اط 1937 ، ثم من الثالث والعشرين من كا ون اأوا 1937 اليى كيا ون اأوا 1942 ، ومين السيابو من ش اط 1953 الى هاية تشيرين الثيا ي 1955 ، و يد دسيتمر منصي س حتيى وفاتيس 3 ( . وبخصيو اأسيةلة التي توجس من اعضا الأعيان اليى اليو را فقيد حيدد النايام اليداجلي لمجلي الأعييان ، بيأن يكيون السي اا تحريرييا يقدميس العضيو اليى رئيي المجلي ، يتضيمن اسيم اليو ار و ي السي اا الياي ييراد توجيهيس اليى اليو ير المسي وا ، ويصيرح فيي السي اا مياذا يرييد دن يكيون الجيواس تحرييراً دوتقرييراً وينشير فيي هاييية المحضر 4 ) .ويجب دن يكون الس اا متعلقا بأمر وا و يقصد بس اأطلاع عليس، دو تدارك إ يلاحس وأيجيو ان يتضمن الس اا طلب ردي الو ير في ضية لم تقو، او فيي مسيألة مقترحية او اريية وأتجيري المياكر على الس اا وعلى جوابس 5 ) . وللسائل ان يورد دسةلة يستوض فيها بعض النقاط الوارد في جواس اليو ير ، على ان تكون الأسةلة اشةة في الجواس ، ولس بعد ذلك ان ي يدي ملاحااتيس بأيجيا عليى جيواس اليو ير 6 ) ويجو لليو ير ان أيجييب عين السي اا الموجيس الييس ، اذا كيان فييس كتميان الأمير ييا ة للمصيلحة العامية ، ويجو لس ايضيا ان يجييب عليى السي اا اليداجل فيي النهيا، ، وان عيدا السيائل عين توجييس السي اا اذاً وجيس الو ير ان في اعنا الجواس مصلحة عامة 7 ) . ويستثنى من احكام ذلك الأسةلة عن الميلاا ية وفصيولها فيي اثنا تد يق الميلاا ية وفصولها .

Keywords


Article
The impact of a variety of exercises on the percentage of fat in certain areas of the body and the enzyme lipase fitness practices of age (38-40 years)
تأثير تمرينات متنوعة على النسبة المئوية للشحوم في بعض مناطق الجسم وانزيم اللايبيز لدى ممارسات اللياقة البدنية بعمر ) 38 - 40 ( سنة

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Key words: exercise variety, fat, enzyme Lipase Because of industrial conditions and the availability of mechanization and facilitate modern life tasks resorted more women to sit at home and lack of 182 exercise and fitness, adding to the weight of these women fell functional their computers so This study aimed to develop exercises varied and interesting and their impact on the percentage of fat in some important areas of the body have been used researcher training curriculum as a way to resolve the problem as it used a sample number (12) the exercise as it used several methods and tools and tests was such varied exercises put in the program for eight weeks and three training modules in the week, time of each unit (60) minutes after conducting the tests and get results specialists have been processed and presented and discussed in Part IV researcher has reached several conclusions was the most important: - Exercise positioned varied and purposeful training and strongly contribute to the calculated ratios reduce fat in specific areas of the body. The researcher also reached a number of recommendations, the most important:مستخلص البحث بسبب الظروف الصناعية وتوفر المكننة وتسهيل مهمات الحياة الحديثة لجأت اكثر النساء للجلوس في البيت وعدم ممارسة اللياقة البدنية مما زاد من وزن تلك النسوة وتراجع اجهزتهم الوظيفيية لي ا فيدفت في الدراسة الى وضع تمرينات متنوعة ومشوقة ومعرفة تأثيرفا على النسب المئوية للدفون ف بعض مناطق الجسم المهمة وقد استخدمت الباحثة المنهج التدريب كطريقة لحل المشيكلة كميا انهيا اسيتخدمت عينية بعيدد ( 12 ( ممارسة كميا انهيا اسيتخدمت عيدة وسيادل وادوات وااتبيارات كيان منهيا وضيع التمرينيات المتنوعية بشكل برنامج لمدة ثمانية اسابيع وبيثث وحيدات تدريبيية في اعسيبو زمين كيل وحيدة ) 60 ( دقيقية وبعيد اجراء اعاتبارات والحصول على النتادج تم معالجتها ااصاديا وعرضت ونوقشيت في البيال الرابيع وقيد توصلت الباحثة الى عدة استنتاجات كان افمها: - ان وضع التمرينات بشكل متنو وفادف وبشدد تدريبيية محسيوبة تسيافم في تقلييل نسيب اليدفون ف مناطق الجسم المحددة. كما ان الباحثة توصلت الى عدة توصيات كان افمها: - تنو مفردات التدريب من حيث التمرينات والزمن والشدة لمن يريد التأثير على نسبة اليدفون في بعض مناطق الجسم.

Keywords


Article
الرسوم الصخرية لعصور ما قبل التاريخ في ليبيا

Loading...
Loading...
Abstract

مقدمة إن الفن الذي عرفه الإنسان منذ فجر التاريخ ، )) هو مفجر طاقاته الحيوية والباعث على آماله، ويتجسد ذلك في دور الإنسان الفنان في عملية الإبداع من جهة ، وفي دور الشعور الحيوي للإنسان المتذوق لذلك الفن من جهة أخرى (( ) 1 ) ، وهو ما ينطبق على كل العصور والشعوب. وفيما يتعلق بالتقنيات المتعددة لمجمل الفنون التي مارسها الإنسان منذ أقدم العصور ورغم بدائيتها، فإنها كانت على مستوى رفيع من التطور والمعرفة بالمواد المختلفة وبكيفية التعامل مع مختلف الخامات والأدوات التي تدخل في إنجاز الفنون المختلفة . و كما أن لكل مجتمع فلسفته الخاصة به فيما يتعلق بتقاليده وثقافته وبنمط حياته ومتطلباتها والتي يعبر عنها من خلال فنونه وتراثه الذي يصله بالأجيال التي تليه،فإن للفنون الليبية فلسفتها الخاصة بها والتي تمثل مفرداتها ، الهوية التي تميزها بين شعوب المنطقة ، وإن هذه الهوية تعبر عن واقعية تجانس المجتمع الليبي في العادات والتقاليد والصفات والتأثيرات الروحية مع محيطه الذي يزخر بالحضارات ولعصور طويلة من التاريخ القديم.وأن الموروث الفني الكبير الذي تزخر به مناطق عديدة في ليبيا على امتداد الصحراء الكبرى، والتي من أبرزها منطقة فزان، وسلسلة جبال تادرارت أكاكوس ومناطق أخرى غيرها مثل هضبة تسيلي الواقعة على الحدود الجزائرية الليبية باتجاه شمال غرب تشاد،و هضبة تيبيستي باتجاه جنوب شرق الجزائر، وبالإضافة إلى كونه يمثل هوية المجتمع الليبي القديم ، فهو في مراحل عديدة ، كان يمثل نموذجا لتفاعله مع الحضارات المجاورة. فقد كانت المنطقة الغربية من ليبيا ومنذ العصر الحجري الحديث ترتبط ارتباطا وثيقا بحضارات نيجيريا والسودان والنيل الأعلى. وتمتد المنطقة الشرقية بواحاتها من منطقة الجبل الأخضر غربا إلى الفيوم شرقا، ومن شاطئ البحر المتوسط شمالا إلى واحة الخارجة جنوبا وفيها نشأ طراز مستقر من الحضارة. ثم تمتد عبر مرحلة جديدة من مراحل التاريخ تتحدد معالمها بنزول الفينيقيين في المناطق الساحلية في مطلع الألف الأول قبل الميلاد، واستقرار الجرمنتيين بمنطقة فزان ) * (،في الصحراء الجنوبية الغربية من ليبيا.ونزول الإغريق خلال القرن السابع قبل الميلاد في منطقة برقة ) ** ( على مناطق الساحل الشرقي من ليبيا ) 1 ) .

Keywords


Article
Synthesis And Identification Of Some Compound Schiff Bases and some penta- and hexa- Compound heterocyclic Derivatives From Compound 3-Undecan Benzene (Lab11)
تحضير وتشخيص بعض قواعد شف وبعض المركبات الحلقية الغير متجانسة الخماسية والسداسية المشتقة من المركب 3 انديكان بنزين - (Lab11)

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: In this research the 3-Undecan Benzene compound (highest percentage in the mixture) has been extracted from the essential organic compound Lab alkyl 219 Benzene (straight alkyl chain) by fractional distillation method depending on the differences at the boiling points, identified by spectral methods. The 3-Undecan Benzene (Lab11) compound reacted first with chloromethane and then with ammonia to form the essential compound which contains terminal amine group, used to prepare some new Schiff's bases by the reaction of 3-Undicane benzene amine with some aldehydes [H1-H6] by using ethanol as a solvent with reflex for (4) hours. preparation of some compounds from heterocyclic penta [H7-H12] and heterocyclic hexa [H13-H18]. All the synthesized compounds above identified by( FT- IR, 1H-NMR and 13C-NMR).المستخلص فيه ايذا البحين امكين الح يور بليس المركي الاسيا 3 انيديكان بنينين مين اسيتمرك المركي - العضوي الاسا (Lab) الكيل بنينين مسيتميا السلسية ب ريمية التم يير التجني يه ابتميادا بليس القيري فيه درجة الغليان حين امكن ف ل المرك 3 انديكان بنينين - (Lab11) لكونية اابليس نسيبة فيه الميني و تيا التاكد منة باستمدام ال ري ال يقية المعروفة. حين بومل المركي 3 انيديكان بنينين - (Lab11) اولا مي الكلورو ميثان ثا م الامونيا لتحضير المركي الاسيا الحياوي بليس مجموبية اميين طرفيية والتيه امكين استمدامها فه بملية تحضير بدد من قوابد شي الجدييدم مين تقابيل 3 انيديكان بنينين اميين مي بيدد مين - الالديهايدات القينولية وغير القينولية والته تحمل الارقام [H1-H6] باسيتمدام الايثيانور كميذي والت يعيد لمدم (4) سابات. بعداا امكن استمدام قوابد ش فه تحضيير بيدد مين المركبيات الحلميية الغيير متجانسية المماسية [H7-H12] والسداسية [H13-H18] . تا تشميص المركبات المحضيرم فيه ايذا البحين باسيتمدام م يافييية الاشييعة تحييت الحمييرا ا FT-IR وتمنييية طييي الييرنين النييووي المغناطيسييه للبروتييون (1H-NMR) والكاربون 13C-NMR) . Lab: linear alkyl benzene

Keywords


Article
التعريف والتنكير في اللغة العربية مقاربة تداولية –

Authors: عبد الزهرة عودة جبر
Pages: 240-255
Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Definition and indefinite in the Arabic language phenomenon that is not determined by what is indicated by the word at the origin of the situation, but it is necessary to take into account the actual use of the language (deliberative dimension); they interfere beyond language factors help both the speaker and listener in the set terms and definition, or her thumb and denial This paper attempts to provide an explanation of the phenomenon of identification and saying that the indefinite in the Arabic language, based on the deliberative mechanisms, and these mechanisms are all located outside of language, science speaker and addressee, and Echtznanh of prior knowledge of talk time, and inadvertently speaker, and signs of sensory, and the presence of the references to the name during speak, and so on. We have not taken certain deliberative theory we base it, but it was 241 our analysis of this phenomenon is based on deliberative general sense as a trend based on a study of the relationship of language signs Bmstameliha, or rather the study of language in use. He was appointed us the views of the Arab grammarians and statements that are consistent with the claims of the lesson deliberative.الملخّص التعريف والتنكير في اللغة العربية ظاهرة لا تتحدّد بما يدلّ عليه اللفظ في أصل الوضع فحسب، بل لا بُدّ من مراعاة الاستعمال الفعليّ للغة )البعد التداولي(؛ إذ تتدخّل عوامل خارجة عن اللغة تساعد كلّّ من المتكلّم والمخاطب في تعيين الألفاظ وتعريفها، أو إبهامها وتنكيرها. ويحاول هذا البحث تقديم تفسير لظاهرة التعريف والتنكير في اللغة العربية، بالاستناد الى الآليات التداولية، وهذه الآليات هي كل ما يقع خارج اللغة، كعلم المتكلم والمخاطب، وما يختزنانه من معارف مسبقة لوقت التحدث، وقصد المتكلم، والإشارات الحسية، وحضور ما يحيل إليه الاسم أثناء التكلم، وغير ذلك. ولم نتخذ نظرية تداولية معينة نستند إليها، وإنما كان تحليلنا لهذه الظاهرة قائم على التداولية بمفهومها العام بوصفها اتجاها يقوم على دراسة علّقة العلّمات اللغوية بمستعمليها، أو بالأحرى دراسة اللغة في الاستعمال. وقد كان المعين لنا في ذلك آراء النحويين العرب وأقوالهم التي تنسجم مع ما يطرحه الدرس التداولي.

Keywords


Article
Marketing pathways of Tomato Crop in Basrah Governorate for the period from 2002 to 2014.
المسالك التسويقية لمحصول الطماطم المنتج في محافظة البصرة للمدة ) 2002 - 2014

Loading...
Loading...
Abstract

Abstracted The matter of the research is deemed one of the studies in the economical geography as it is reflects the expansion of marketing zone of tomato crop is produced in Basrah Governorate for the period from 2002 to 2014 . The reader tracks through the process of marketing product and its zonal expansion in addition to dates of marketing during the year. Also the researcher tracked volume of during two period the first one was from 257 1980 to 2003 during which crops covered most governorate of Iraq during two season of production; summer and winter while marketing crops during the second period was constrained from 2004 to 2014 in the midland and southern governorate . Also the study showed that larger percentage of consumption was in the midland governorate due to overpopulation represented in more than one governorate within that part of Iraq. The research is supported by directional maps showing marketing process during the two periodsالمستخلص يعد موضوع البحث احد الدراسات في الجغرافية الاقتصادية اذ يعكس واقع امتداد إقليم تسويق محصول الطماطم المنتج في محافظة البصرة للمدة ) 2002 - 2014 ( وتباين كمية الانتاج ومعرفة آلية التسويق وامتداد إقليمه , فضلا عن مواعيد التسويق خلال العام , واختلاف حجم الكميات المسوقة لمدتين من الزمن امتدت الأولى بين عامي ) 1980 - 2003 ( غطى فيها المحصول معظم محافظات العراق خلال موسمي الإنتاج الصيفي والشتوي , بينما اقتصر تسويق المحصول في المدة الثانية الممتدة بين عامي ( 2004 - 2014 (على المحافظات الوسطى والجنوبية , كما اظهر البحث ان نسبة الاستهلاك الأكبر كانت باتجاه المحافظات الوسطى ويعزى ذلك لوجود ثقلا سكانيا متمثل بأكثر من محافظة ضمن ذلك الجزء من العراق . دعم البحث بخرائط اتجاهية لتوضيح سير العملية التسويقية خلال المدتين .

Keywords


Article
ON HOMONYMOUS EXPRESSIONS IN THE QUR'AN: A CASE STUDY OF THE ARABIC VERB فتح (FATAHA)
المشترك اللفظي وإشراقاته في القران الكريم: "فتح" نموذجا

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: The verb in Arabic language may depart from the verb markers; they may be associated with affixes, which may change their meanings; they may change the verb’s syntactic case, etc. One of these verbs is the verb “FATAHA” (to open). This syntactic phenomenon encouraged the researcher to study the verb FATAHA and its multi meanings through consulting dictionaries, syntax references, Holy Qur’an parsing and commentaries, and the like. Views of Arab linguists, old and modern, on Homonymy will be given special consideration, so as to show how effective, they were in this respect.الملخص: يقترن الفعل في اللغة العربية بلواحق قد تغي ر معناه أَو قد تُخرجه من الدلالة التي وضع لها، ومن هذه الأفَعال الفعل "فتح "، ولحاظ هذا الأمر هو الذي دفع الباحث إِّلى دراسة الصيغ التي جاء بها الفعلِّ فتح، والوقوف على معانيها المتعددةِّ، مستعينا بكتب النحو والمعاجم وكتب إِّعراب القرآن الكريم وتفسيره. وتعد ظاهرة المشترك اللَّفظ ي من أهم ال ظواهر الد لالي ة الخاصة التي خاض في الحديث عنها الل غويون العرب القدامى الذين ظهرت لهم فيما بعد آراء مختلفة في أمر المشترك الل فظ ي، ممَّا يقتضي أن نقف عليها ونعمل على توضيحها وفهم المراد منها.

Keywords


Article
الأوزان والأغراض مداخلة منهجية في ديوان أبي نواس

Loading...
Loading...
Abstract

المقدمة تعد الموسيقى من أبرز العناصر التي تمييا الريعرن لم لين تبين أبرزلايا. صلا تقت ير لايقة الىقيقية عليى الرعر القدين كما يىلو لبعضهن أم يظن فإم دعاة الىديث أنفسيهنن يفترويوم صديود نيو مين الموسييقى في ق ائد الرعر الىديثن بما ف ذلك ما اصطلىوا على تسميته ق يدة النثر. فالبىث لذم ف موسيقى الرعر ليي بىثا ف المورصث الأدب صصقوفا عندة. كما لم لثارة بعض القضايا المتعلقة بمفالايمنا النقدية ف الريعر العربي القدينن لي ردوعا للى الوراءن بقدر ميا لايو التفيات صت.ميق. فقيد تبيوم لهيقة القضيايا امتيداداتها في الىاوير أص المستقبق. صلاقا البىث مىاصلة للإدابة على سؤال قدينن طالما تردد على ألسينة البيايثينن لايو ببسياطة ميا ع قية الوزم الريعر بريرا الق ييدة ؟ فظيالاراً لا يتتيار الرياعر صزنيا معينيا لمعيان ق ييدتهن صلنميا تبيدص العمليية تلقائيةن صلبن الت.مق قد يوصيق لليى أم الريعر صلايو ي ييلة تفاعيق بيين الينف صبيين الواقيتن لابيد أم تبيوم فييه للنف الواعية أص ال صعية لايمنة ما على بعض مسارات الق يدة. فيتتار له لاقا اللفظ صينبق ذاكن صينتتي لايقة القافية صيترك تلك. بتعبير آخر لم الأشبال لها معام قد تبوم مدرَكة صقد تبوم غيير مدرَكية. صمين داني آخيرن فيإم قيارا دصاصيين الريعر العربي ن لا يىي ا بهيقان فبيق المعيان ت يلل أم توينظَن في لايقا اليوزم أص ذاكن صكيق الأصزام ت لل أم يقال متتلف المعان صالأغراا. صتراثنا الأدب يمدنا بإدابات يىاصل البايث تسليط الضوء عليهان كاشفا عين أسسيها صمنالاجهيا مىياصلاً التقييوينن داعيييا لاعتميياد الميينها الوصييف الم ا وثَييان ل بتعيياد عيين الافتراوييات صالتعميمييات التيي لىقيي لاييقا المووو ن كما ياصل البىث تطبييا لايقا المينها عليى لنميوذي لختيير بعنايية لين تق يد الانىييازن صلنميا ق يدت صفرة الأغراان صكثرة الأصزام الواردة فيه. ذلك ما يعط البىث ف لايقة القضييةن فرصية أكبير في الوصيول للى الإدابة العلميةن مما لو كام ديوام الراعر المدرصس مىدصد الأصزام صالأغراا. لم البايث لذ يضت لاقة الىرصف لمتيقن أم النقص م زم للإنسامن صلا مبفِّار عن الالق كالاعتراف بهن نس.ل الله التوفيا صالمرفرة.

Keywords


Article
العنف في الأسرة )الأسباب الآثار الحلول, رؤية إسلامية (

Authors: حسين علي خضر
Pages: 310-326
Loading...
Loading...
Abstract

Research Summary The phenomenon of violence in the family of the most social phenomena which called for researchers to do research about the motives of the problem and its causes and harmful to the individual and to society. It is in fact a new old phenomenon barely missing from the community of civilized societies, both of which Giraltdharh, it is an ancient human foot, which has been associated with and still social ties with the center-Aatrfait and Atotherbh, and Okthero_kalh Hoanv against women and children of various forms. 311 Azdiadh and its spread around the world has become a disturbing and surprising at the same time, especially after the spread of satellite television and the Internet, because the family is the foundation of society and Msdrkoth that should be built upon sober texture of love, harmony and tolerance, and if us see the opposite in terms of violence and schizophrenia in the bonds of these social enterprise sacred, and therefore lost, displacement and subsequent Omurthdd entity Tnkrvi society and its security and safety, Vsaranv the least deadly wars health and disease, because it Enkrosas social construction, and threatens the integrity and strength.ملخص البحث تعد ظاهرة العنف في الأسرة من أكثر الظوواهر اججتااعيوة التوي عوب اليواحثين ججوراو الي وو عون وافع هذه الاشكلة وأسيابها وأضرارها على الفر وعلى الاجتاع. وهي فوي الواعوع ظواهرة عد اوة جد ودة لا كوا هلوو منهوا مجتاوع مون الاجتاعواح سوواو الات ضورة منهوا وغيرالات ضرة, فهي عد اة عِدم اجنسان الذي ارتيط وما واا بوروابط تجتااعيوة موع الوسوط الوذي رفيو و تأ رب , وأكثرأشكال هوالعنف ضد الارأة وضد الأطفا بأشكا شتى. وعد أصيح از ا هاوانتشارها على مستوى العالم أمراً ماعجا ومثيرا للدهشة في نفس الوعب, خصوصا بعد انتشار الفضائياح والأنترنب, لأنّ الأسورة هوي أسوال الاجتاوع ومصودرعوّتِ التوي نيتوي أن تاينوى بنواوا رصينا عوام الا ية والوئام والتسامح, وتذا بنا نرى العكس حيث العنف واجنفصام في عرى هذه الا سسوة اججتااعيووة الاسدسووة, وبالتووالي الضووياد والتشوور ومووا تيعهووا موون أمورتهوود كيووان الاجتاووع وتنهرفووي أمنوو وسلامت , فصارالعنف فيها لا سل فتكا عن ال روب والأمراض الص ية, لأن نهرأسال اليناو اججتااعي, و هد سلامت وعوت . ومن هنا توأتي أهايوة عوواح اجشوارة الوى خووره ووضوع ال لوو الاناسوية لعلاجو أوال ود مون توووره وانتشاره. وهذا الي ث م اولة جا ة لاعالجة هذه السضية الشائكة والاعسدة التي تهد اليناو الأسوري فوي مجتاعاتنوا, والتي صارح تا ا بارورالأ ام رغم التوورال ضاري والتسدم العلاي الذي أحرزه اجنسان اليوم.

Keywords


Article
Effect of e-Commerce in Quality of Banking ServiceA Survey Study for of a Sample of Banks in Misan Government
أثر التجارة الإلكترونية في جودة الخدمة المصرفية دراسة استطلاعية لعينة من مصارف محافظة ميسان

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT The term form of e-commerce a reality exceeded a lot of expectations and was talking to his appearance in the impact of change many of the traditional concepts in all areas, making it constitutes interest from many academic and commercial entities to the extent that make it live up to the high ranks. Search will try to monitor best practices and stand on the impact of e-commerce in the sector is so specific it is "the banking sector" Last universe of more dealers in modern technology and has a worthy monitoring and attention, especially in the area of quality of services practices, and therefore the researchers' study reconnaissance of the views of a sample of employees of some banks in the province of Misan, "it was adopted descriptive analytical method, to analyze the information collected by a questionnaire to gather information, and represented the research sample random sample consisting of 50 employees in the surveyed banks and researcher used statistical methods to deal with field data, and results of the analysis showed" that there is a relationship link between the moral and the impact of e-commerce and quality of banking services in the surveyed banks.المستخلص شكل مفهوم التجارة الإلكترونية واقعا فاق الكثير من التوقعاا وكاان لوهاورل الحادير فيار فاي الييار العدياد مان المفااهيم التقليدية في كافة المجالا مما جعله يشكل اهتماما من قبل العديد من الجها الأكاديمية والتجارية إلى الحد الذي جعله يراقي إلى مصافِ عالية في مجال عمل منوما الأعمال. ساايحاول البحاار رفااد ففماال الممارسااا والوقااوف علااى فياار التجااارة الإلكترونيااة فااي قطااا لااه صوفاايته وهو القطااا المصرفي كون الأ ير من فكثر المتعاملين في التكنولوجيا الحديثة ولاه ممارساا جاديرة رالرفاد والاهتماام و افاة فاي مجاال جودة الخدما ,وعليه قام الباحثان ردراسة استطلاعية لآراء عينة من منتسبي رعض المصارف في محافوة ميساان واام اعتمااد المنهج الوففي التحليلي, لتحليال المعلوماا التاي جمعهاا رواساطة اساتبانه جماو المعلوما ,وامثلال عيناة البحار رعيناة عشاوا ية مكونة من) 50 (موظف في المصارف المبحوية واستخدم الباحر الأساليب الإحصاا ية للتعامال ماو البياناا الميدانية,وقاد فظهار نتا ج التحليل فن هناك علاقة اراباط واأيير معنوية رين التجارة الإلكترونية وجودة الخدمة المصرفية في المصارف المبحوية.

Keywords


Article
Study the level of anemia and its relationship with BMI (Body mass index) among elementary school students in the province of Maysan
دراسة مستوى فقر الدم وعلاقته مع BMI )مؤشر كتلة الجسم( بين طلاب المدارس الابتدائية في محافظة ميسان

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract :- The study was conducted from December 2014 to April 2015 study is a cross-sectional descriptive study included 100 sample from Maysan city center and 40 351 sample from rural area. Hemoglobin (Hb), packed cells volume (PCV) and body mass index (BMI) were measured. The results of the current study concluded that approximately 46% of male students and about 44% females of two categories (6-9, 10-12) years of city center schools are below the normal level of hemoglobin. In the village schools, about 60% normal level of hemoglobin , only 48% of males and about 56% of females of city center for two groups (6-9, 10-12) years are the owners of the ideal weight. There are 40% of the males and females of the two age groups are the owners of the ideal weight and about 50% of the students are suffer from BMI fall. There was an inverse significant relationship between increased BMI and Hb for ages (6-9, 10-12) years male and females categories (6-9) years of city center and there was positive significant relationship between low BMI and blood hemoglobin level Hb for ages (10-12) years) male and female village students.الخلاصة أجريت الدراسة الحالية للفترة من كانون الأول 2014 ولغاية نيسان 2015 الدراسة هي دراسة مقطعية وصفية شملت 100 عينة من مركز محافظة ميسان و 40 عينة من مناطق ريفية. تم فيها قياس هيموغلوبين الدم Hb , حجم الخلايا المضغوط ) PCV ( وقياس مؤشر كتلة الجسم ) BMI .) وقد خلصت نتائج الدراسة الحالية إن بالإجمالي نسبة ما يقارب 46% من الطلبة الذكور وحوالي 44% من الإناث للفئتين العمريتين 6-9, 10-12) ( سنة من بعض المدارس التابعة لمركز مدينة ميسان هم دون مستوى الهيموغلوبين. أما في مدارس القرية فإن بالإجمالي نسبة 60% من الطلبة الذكور و 50% من الإناث للفئتين العمريتين 6-9, 10-12) ( سنة هم دون مستوى الهيموغلوبين المطلوب وإن فقط 48% من الذكور وحوالي 56% من الإناث التابعة لمركز المدينة للفئتين العمريتين (6-9, 10-12) سنة هم من أصحاب الوزن المثالي. وهنالك 40% من الذكور والإناث للفئتين العمريتين هم من أصحاب الوزن المثالي وان حوالي 50% من الطلبة والإناث هم ممن يعانون انخفاض لمؤشر كتلة الجسم BMI . وكانت هنالك علاقة عكسية معنوية عند p<0.001 بين زيادة BMI ومستوى هيموغلوبين الدم Hb للفئة العمرية 6-9, 10-12) ( سنة من الذكور والفئة 6-9) ( سنة من الإناث لطلبة مركز المدينة وعلاقة طردية معنوية عند p<0.001 بين انخفاض BMI ومستوى هيموغلوبين الدم Hb للفئة العمرية 10-12) ( سنة من الذكور و الإناث لطلبة القرية

Keywords


Article
Effect of practical lectures in development the movement response speed of female students in Misan University
تأثير المواد العملية في تطوير سرعة الاستجابة الحركية لدى طالبات كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT The technical progress in the field of process measurements of the physical capacities an important role in the field of training and education, extending teachers, educators and trainers with the tools of modern scientific methods, which are seen as having a positive influence in the education and selection of the most appropriate 396 ways of learning which reduces the wastage of time and effort and speed the development of ways of learning as well as the possibility of selecting the appropriate vocabulary for each stage of education and practical lessons need to Prepare physically based on practical rules for raising student level where the student needs to be in the college of physical education to physical preparation in an integrated manner to implement the obligations imposed on it through practical lessons and given the nature of practical lessons, the motor of the important physical elements of the response in the performance of the most skilled and events speed is where The development and improvement is a sign and a pointer to the safety of the musculature Nervous students as it is an important component of physical performance in all events, one of the success factors of performanceالملخص يعد التقددم التقيدف دف م داق القياادام العلليدة للقددرام البدنيدة موراف امداف دف م داق التددري والتعلديا اي يلدد اللدراين واللعللين واللدربين بالأموام والواائل العللية الحديثة التف ييظدر اليادا علدن انادا يام ردايير اي دابف ف رعليا واختيار انس طرائق التعلا ملا يقلل من الفاقد ف الوقت وال اد وارعة رطدوير طرائدق الدتعلا وكدكل امكانية انتقاء اللفرمام اللياابة لكل مرحلة رعليلية ورحتاج الددرو العلليدة الدن اعددام بددنف مبيدف علدن قواعدد عللية لأجل ر ع مستوى الطالبة حيث رحتاج الطالبة الن ف كليدة التربيدة البدنيدة الدن اعددام بددنف بكدكل متكامدل لأجل ريفيك الواجبام اللفروضة عليادا خدلاق الددرو العلليدة ونظدراف لطبيعدة الددرو العلليدة , ورعتبدر ادرعة الاادت ابة الحركيدة مدن العياصدر البدنيدة اللالدة دف اماء اكثدر اللادارام والفعاليدام حيدث ان ريليتادا ورحسديياا يعتبدر ملالدة وملسدر لسدلامة ال ادال الع دلف الع دبف للطالبدام كلدا انادا مكدون دام لداماء البددنف دف جليددع الفعاليددام و ددف مددن عوامددل ن دداح الاماء ومددن يددا جدداءم ا ليددة البحددث ددف مرااددة رددايير الليددا التعليليددة واللفرمام العللية التف ردر ف كلية التربية البدنية علن ريلية ارعة الاات ابة الحركية

Keywords


Article
اثر استراتيجية )روبنسون( في تحصيل مادة الجغرافية لدى طلاب الصف الثاني متوسط

Authors: علاء حسين علي
Pages: 407-421
Loading...
Loading...
Abstract

ملخص البحث يهددا الث دح ال دالي رلد عدرا "اثدر اردترا يرية سوب سدتن يدي ديغ مدا ل الرلاراييدة لدد دلا ال ف الثاني المتترط". ولت قيق هدا الث ح م صياغة الفرضية ال فرية الآ ية : لا تجد يروق ذات لالة رح ائية ع د مستت ) 05 ,.(بين متترط سجات دلا المرمتعدة الترريثيدة الد ين يدسردتن مدا ل الرلاراييدة بارترا يرية)سوب سدتن( ومتتردط سجدات دلا المرمتعدة اليدابوة الد ين يدسردتن بالوريقة التقليدية . وللت قدق مدن ذلد اختداس الثاحدح الت دميم الترريثدي ذا اليدثط الرمئدي لمرمدتعتين احدداهما رريثية والاخر ضابوة , و م اختياس متتروة العراق يي م ايظة ميسان/ مركم قياء المردر البثيدر ب دتسل ق دية لتبتن عي ة للدسارة رذ بللاد عين دة الث دح ييهدا ) 50 ( الثدا , مثنلد ييهدا بدعثة) ( المرمتعدة الترريثيدة وعدد ها ) 25 ( الثدا سردتا رردترا يرية سوب سدتن, ومثنلد بدعثة )ة( المرمتعدة اليدابوة وعدد ها ) 25 ( الثدا سرتا بالوريقة التقليدية . ةجر الثاحح بايؤا رح دائيا بدين ةيدرا المرمدتعتين )الترريثيدة واليدابوة( باردتعماا الاختثداس التدائي ( T-Test ( ,)ومربع كاي( يي المتلايرات الآ ية :)العمر المم ي م ست بالشهتس, والت يغ الدساري للأبتين( ولدم بدن الفدروق ذوات لالدة رح دائية ع دد مسدتت ) 0.05 ( . اظهدرت ال تدائس باردتعماا ال قيثدة الاح دائية للعلددتم الاجتماعيددة) spss ( مددا يدد: ي : وجددت يددروق ذات لالددة رح ددائية ع ددد مسددتت لالددة ) 0,05 ( ول ددال المرمتعة الترريثية التي سر بارتعماا ارترا يرية سوب ستن عل المرمتعة اليابوة التي سر بالوريقة التقليدية يي الت يغ. يي ضتء ه ه ال تيرة خرج الثاحح بارت تاجات وبتتصيات عدل, م ها: اعتما ررترا يرية سوب ستن يي دسيس ما ل الرلارايية, وبا لاع مدسري مدا ل الرلاراييدة علد رردترا يرية سوب سدتن , وذلد مدن خلاا الدوسات ةو ال دوات التربتية. وارتبمالا له ا الث ح , اقترح الثاحح اجراء سارة مماثلة للدسارة ال الية يي مراحغ وصفتا ساردية ةخر , وعل متلايرات ةخر مثغ التفبير الابداعي , والثقة بال فس, والميتا .

Keywords


Article
انموذج لتقويم رسوم طلبة المرحلة الثانوية في المواد الدراسية على وفق مهارات التربية الفنية

Authors: زيد طالب فالح
Pages: 422-433
Loading...
Loading...
Abstract

ملخص البحث: يهدف البحث الحالي الى: -1 بناء انموذج لتقويم رسوم طلبة المرحلةة الاانويةة فةي ين يةط متتلبةاو المةواد الدراسةية الارةرع ىلةى ةوء مهاراو التربية ال نية. -2 يتبيق انموذج التقويم للكشف ىن الجوانب الايجابية والسلبية في رسةوم طلبةة المرحلةة الاانويةة فةي ين يةط متتلباو المواد الدراسية الاررع. يكون مجتمع البحث من طلبة الص وف الخامسة في المرحلة الاانوية التابعة للمديريةة العامةة لتربيةة ميسةان للعةام الدراسي 2015 - 2016 ، اذ بلغ ىددهم ) 380 ( طالبا وطالبة، يةم ارتيةار ىينةة ىشةوامية مةنهم بل ة ) 60 ( طالبةا وطالبة. ل رض التحقق من هدفا البحث قام الباحث بتصميم انموذج لتقويم رسوم التلبةة، يكةون مةن ) 12 ( فقةر ىر ة ىلى مجموىة من المحكمين للتعرف ىلى صلاحيتها في قياس هدفا البحث ويم استخراج معامل الاباو لهةا مةم يةم يتبيقها لتحليةل رسةوم العينةة الاساسةية بعةد ين يةطهم لمو ةوىاو )مقتةع طةولي للسةن ىضةلة القلةب اشةكا – – هندسية مجسمة(. ل رض اظهار النتامج استعمل الباحث التكراراو ومعالجتها ىن طريق اظهار درجة الحةد والةوزن الموةول لكةل مهار يضمنها انموذج التقويم، اما اهم النتامج هي: 1 وجود عف في المهاراو ال نية التي يقوم التلبة بتن يطها في يلبية متتلباو المواد الدراسية الاررع. - 2 وجود عف في الم اهيم ال نية التي يتتلبها المهاراو ال نية للرسم مال )النسبة والتناسةب يةدرجاو الالةوان – - ويضادايها ملامس الستوح ايجةا الختةوط الشةكل والار ةية( ممةا يةنعكس ذلة ىلةى مو ةوىاو الرسةم – – - للاشكا الخاصة بالمواد الدراسية الاررع. الفصل الاول مشكلة البحث : - يريبط ىملية التعلم بعملية التعليم كونها ممر ونتيجة محصلة لها، ولكي يحدث هط العملية لدع الافراد المتعلمةين بصةةور سةةليمة، لابةةد مةةن وجةةود مةةواد يعليميةةة مصةةممة بتريقةةة يتناسةةب وقةةدرايهم واحتياجةةايهم ومتتلبةةايهم واستعدادايهم وملاممةة لخصامصةهم وية دل بةالمتعلم الةى ايقةان المهةاراو والخبةراو بشةكل جيةد يحقيقةا للاهةداف المتورةا وهةطا مةا يسةعى الية ىمليةة التةدريس فةي التة مير ىلةى ي ييةر سةلوع المةتعلم والةطل ييهةر فةي يحصةيل التعليمي وين يط لمتتلباو الدروس التعليمية المقرر فةي مرحلتة الدراسةية مةن رسةوم يو ةيحية ةمن محتةوع الماد التعليمية.

Keywords


Article
اثراستراتيجية )الجدول الذاتي( في اكتساب المفاهيم الجغرافية لدى طلاب الصف الاول المتوسط

Authors: سلام علاوي إكريم
Pages: 434-448
Loading...
Loading...
Abstract

ملخص البحث يهدف البحث الحثالإ إلثع فعثرف "اثثر اسثترافيةية الةثدول الث افإ كثإ اكتسثاا ال اثاغيم الةلراكيثة لثد طلاا الصف الاول ال توسط". ولتحقيق غدف البح فم صياغة الارضية الصارية الآفية : لا فوجد كروق ذات دلالة إحصائية عند مستو ) 0,05 ( بين متوسط درجات إكتساا ال ااغيم لد الطلاا الثث ين درسثثوا مثثادر الةلراكيثثة بيسثثترافيةية الةثثدول الثث افإ ر وبثثين متوسثثط درجثثات إكتسثثاا ال اثثاغيم لطثثلاا ال ة وعة الضثابطة الث ين درسثوا ال ثادر ااسثها بالطريقثة الاعتياديثة. وللتحقثق مثن ذلث اختثار الباحث التصث يم التةريبإ ذا الضبط الةزئإ ل ة وعتين احثداغ ا فةريبيثة والاخثر ضثابطة ر وفثم اختيثار متوسثطة الح ثة كثإ محاكظة ميسان/ مركز قضاء ال ةر ال بير بصورر قصدية لت ون عينة للدراسة إذ بللث عيننثة البحث كيهثا ) 85 ) طالبا ر مثنل كيها شعبة)ا( ال ة وعة التةريبية وعددغا ) 45 ( طالبا درسوا باستع ال إسترافيةية الةدول ال افإ ر ومثنل شعبة )ج( ال ة وعة الضابطة وعددغا ) 40 ( طالبثا درسثوا بالطريقثة الاعتياديثة. أجثر الباحث ف ثاك اً إحصائيا بين أكراد ال ة وعتين )التةريبية والضابطة( كإ ال تليرات الآفيثة :)الع ثر الزمنثإ محسثوا بال،ثهورر والتحصيل الدراسإ للأبوين( ولم ف ن الاروق ذات دلالة إحصائية عنثد مسثتو ) 0.05 (ر وبعثد ان د حثددت ال ثادر العل ية التإ فض ن الاصول الثلاثة الأولع من كتاا مبادئ الةلراكية العامة ال قرر فدريسه لطلبة الصف الأول ال توسثطر اعثد الباحث الأغثداف السثلوكية التثإ بللث ) 42 (غثدكا سثلوكيا علثع ضثوء الع ليثات الثثلا لاكتسثاا ال اهوم )فعريف ر ف ييزر فطبيثق(ر اههثرت النتثائا باسثتع ال الحقيبثة الاحصثائية للعلثوم الاجت اعيثة) spss ( مثا يأفإ : فاوق طلاا ال ة وعة التةريبية ال ين درسوا بيسترافيةية الةدول ال افإ علع طلاا ال ة وعة الضابطة وكثثق الطريقثثة الاعتياديثثة. كثثإ ضثثوء غثث ي النتيةثثة خثثرج الباحثث باسثثتنتاجات وبتوصثثيات عثثدرر منهثثا: اعت ثثاد إسترافيةية الةدول ال افإ كإ فدريس مادر الةلراكيةر وباطلاع مدرسإ مادر الةلراكية علع إسترافيةية الةثدول ال افإ ر وذل من خلال الدورات أو الندوات التربوية. واست الاً له ا البح ر اقترح الباح اجثراء دراسثة م اثلثة للدراسثة الحاليثة كثإ مراحثل وصثاوف دراسثية أخر ر وعلع متليرات أخر .

Keywords


Article
دلالة لفظة )اقرأ( في قوله تعالى )اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِِّكَ (

Loading...
Loading...
Abstract

المقدمة لاشك أن اللغة من أهم قنوات التواصل بين أفراد المجتمع اللغوي الواحد ؛ فهي التي تستعمل للتفاهم وإيصال مقاصدهم في ك ل أمور حياتهم، وهم يتكلمون على وفق نظام لغوي متشابك من العلاقات التي تساهم في إنتاج الدلالة، وقد أطلق عليه البحث الحديث مصطلح )أداة من أدوات التماسك النصي(، وكذلك تدخل عوامل خارجية أثناء التواصل أو التخاطب لعل أهمها السياق والمقام المصاحب وغير ذلك مما يؤثر في عملية التخاطب . فالعملية التواصلية قائمة على أسس من أهمها المتكلم والمتلقي أو المستمع فمن دونهما لا فائدة من بقية العوامل، فهما من يجعل التواصل ناجحا أو فاشلا، فللمتكلم أثره كما للمستمع أثره، فالمتكلم يجب أن يراعي بعض القوانين اللغوية في عملية التخاطب، ولإنجاح عملية التواصل يستعمل المتكلم مفردات متداولة، وتراكيب مستعملة ومقبولة في النظام اللغوي المتبع في تخاطبهم. والقرآن الكريم نزل بلغة عربية فصيحة لها نظامها المتبع والمتفق عليه في الاستعمال اللغوي، وبانتشار الإسلام وابتعاد الحقبة الزمنية بالمسلمين عن السليقة وظهور اللحن بدأت تظهر بعض التأويلات الخاطئة للآيات القرآنية، وهذه التأويلات قد ذهب بها المفسرون بعيدا، ولعل أهمها قوله تعالى : } اقْرَأْ بِاسْمِ رَب كَ {، وأكثر هذه الدلالات غرابة هي تأويل الآية على المعنى الحرفي للفعل )اقرأ( التي أنبنى عليها فكرة )أمي ة( الرسول )صلى الله عليه وآله(، أي : عدم معرفته القراءة والكتابة . هذا البحث محاولة لإثبات أن المقصود ب )اقرأ( ليس المعنى الحرفي الذي فهمه من لم يتبع طرائق العرب في تفسير بعض الآيات، فبحثنا آية } اقْرَأْ بِاسْمِ رَب كَ {، مع بعض الآيات التي جعلها قسم من المفسرين دليلا على ما ذهب إليه في أن الرسول )صلى الله عليه وآله( )أمي( . متبعين الاتجاه التواصلي، والاستعمال اللغوي للمفردات وكيف أنها تتناوب في المعنى ويكون اللفظ واحدًا . مما يجعلنا نقرأ الآية الكريمة بدلالة أقرب إلى الصواب، والقصد الذي أراده القرآن الكريم .

Keywords

Table of content: volume:16 issue:31