جدول المحتويات

دراسات اسلامية معاصرة

ISSN: 20793286
الجامعة: جامعة كربلاء
الكلية: العلوم الاسلامية
اللغة: Arabic

This journal is Open Access

حول المجلة

مجلة علمية محكمة تصدر عن كلية العلوم الاسلامية / جامعة كربلاء
تعنى بنشر البحوث الاكاديمة في اختصاص علوم القرآن واللغة العربية وآدابها لاغراض الترقية العلمية وتعتمد الخبراء المعروفين في العراق لغرض تقويم البحوث التي تنشر فيها .
تطبع في مطبعة جامعة كربلاء.

تأريخ صدور اول عدد 2010
عدد الاصدارات في السنة 2-3
رقم الايداع في دار الكتب والوثائق الوطنية ببغداد 1633 في 2012

Loading...
معلومات الاتصال

Phone number
E_mail :kariscimsg1@yahoo.com

جدول المحتويات السنة: 2016 المجلد: العدد: 15

Article
The multiplicity of marriages between the Sharia Muhammadiyah And the Iraqi Personal Status Law
تعدد الزوجات بين الشريعة المحمدية وقانون الأحوال الشخصية العراقي

المؤلفون: Ali Saleh Rassin علي صالح رسن المحمداوي
الصفحات: 1-41
Loading...
Loading...
الخلاصة

Polygamy is a social system practiced in the history of the Arabs before the mission, and was approved by the Sharia Muhammadiyah, and added to it the legislation of marriage Mut'ah, which he did in the Emirate of Abu Bakr, and Omar, and reinstated by the Amir of the believers and then deprived him Omar, The Shiites of Imamiyah), and when referred to by the violator say these Shiites sons of adultery, after the marriage of comfort, and continued the dispute to the day, and this led us to stand at this type of marriage to show legitimacy, as an outlet from the outlets to eliminate the spinsterhood Communities which we also stood for in this research. The system of polygamy in Iraq has been eroded following the legislation of the Labor Party, the dissolved Baath Party, which abolished the sacred legislation to replace it with the Western-inspired laws of the West, and imposed a fine on the person who marries without the consent of his former wife. God has removed the Baath Party, but their laws have not disappeared, but are working because of the inability of the legislative bodies that took power on the ruins of the Baath, as an attempt by the researcher, wanted to statement at the conference "Organization of Family Law" November 2013scheduled to be held in the month of 11/2012, has been delayed to the date mentioned, and vowing to put the idea of polygamy, including the marriage of comfort irritated many of the attendees, because the call to activate the personal status law on the basis of the provisions of the Jaafari doctrine is a time bomb , Just because the researcher spoke to the tall list of attendees and sat down T revolution, and beat him with words indecent, rose shouts and howling nonsense without based on a legitimate basis. As well as the so-called moderation and moderation, or hold the stick from the middle, or Islam last time, and this makhalot money, which rich politicians, and intended to Islam Courtesy, and in fact is religious hypocrisy, and speak two languages, especially with the violators, Speech is different, and this phenomenon referred to by the Creator Almighty Almighty says (And if those who believe believe they said safe and if they go to their demons said we are with you but we mock The researcher said that the prohibition of polygamy in the Iraqi Personal Status Law is an American law, which was legislated by the Congress in 1882, and we are still going through it . And the great calamity that the people accept the legislation of America, and reject the legislation of God Almighty and at the time of writing this introduction 18/2/2015 We are doing so, we get married in the light of this legislation, knowing that the Constitution of the Republic of Iraq recognized Islam as the official religion of the state, The verse says: "You will be victorious over what the women of yours have done, like two, three, and fours. If you are afraid, do not change one or your own." It is known that the verse has identified the pairing with four, which is the legal quorum, except the king of the right, and this is the rule of God, if we review the Iraqi personal status law, we did not find the rule of the verse male! He identified the association with only one, and if he thought of another it was a big crime. Then what about the king of the right referred to in the verse, as it is stated in what is supported by another verse, saying: "And the protections of women, except what you have entrusted to your faith, the Book of Allah is upon you, and I have given you beyond that, that you may seek your wealth, and you will not travel. You have agreed with him after the obligatory, God was wise Did not this need legislation in accordance with the law of Muhammadiyah and not the laws of the situation of people's need for fear of spreading obscene? Was it not in the time of the Prophet and the Emir of the Believers? What about the unmarried marriage that Omar has forbidden, knowing that the latter ended his rule for centuries, why should we follow his orders? Even if he is diligent, it is not permissible to remain in the tradition of the deceased, but not for what is rare. For fear of prolongation in these matters, we confined the matter to the marriage of the Prophet. Did he take the consent of his ex-wife when he wanted to marry the sufferer, and we are bound by his Sunnah to say: "And the Prophet did not take you and take him away, and fear Allah. In order not to get confused on the subject, we must know the meaning of the Sharia Muhammadiyah, then clarify the goal is to eliminate the phenomenon of spinsterhood and how to treat it. الحمد لله العزيز الجبار ، الحليم الغفار ، الواحد القهار ، الكبير المتعال ، أحمده وأستعينه وأومن به وأتوكل عليه وكفى بالله وكيلا ، من يهدي الله فهو المهتد ولا مضل له ومن يضلل فلا هادي له ولن تجد من دونه ولياً مرشداً ، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير ، وأشهد أن محمداً  عبده ورسوله بعثه بكتابه حجة على عباده ، من أطاعه أطاع الله ومن عصاه عصى الله ، وأنه إمام الهدى والنبي المصطفى ( ) وأشهد إن أمير المؤمنين علياً ، أولاده المعصومين ، خلفاءه الراشدين حجج الله 0 أما بعد ... تعدد الزوجات نظام اجتماعي معمول به في تاريخ العرب قبل البعثة ، وقد أقرته الشريعة المحمدية ، وأضافت عليه تشريع زواج المتعة ، الذي عمل به في أمارة أبي بكر ، وحرمه عمر ، وأعاد العمل به أمير المؤمنين  ومن ذلك الحين حرمه عمر ، وحلله أهل السنة (الشيعة الإمامية) وعليه عندما يشار إليهم من قبل المخالف يقول هؤلاء شيعة أبناء زنى ، على اثر زواج المتعة ، واستمر الخلاف قائماً إلى اليوم ، وهذا ما حدا بنا أن نقف عند هذا النوع من الزواج لبيان مشروعيته ، بوصفه منفذ من منافذ القضاء على العنوسة المتفشاة في المجتمعات والتي وقفنا عندها أيضاً في هذا البحث . وقد اضمحل العمل بنظام تعدد الزوجات في العراق على اثر تشريعات حزب العمالة ، البعث المنحل ، الذي قضى على التشريعات المقدسة ليحل محلها القوانين الوضعية المستوحاة من أفكار الغرب ، فارضاً غرامة مالية ، وحبس لمدة معلومة لكل من يتزوج من دون رضا زوجته السابقة . وقد أزال الله زمرة البعث ، لكن قوانينهم باقية لم تزول ، بل يُعمل بها ، بسبب عجز الجهات التشريعية التي تولت زمام السلطة على أنقاض البعث ، وكـ محاولة من الباحث ، أراد بيان ذلك في مؤتمر " تنظيم قوانين الأسرة " الذي أقامه مركز دراسات الكوفة بتاريخ 27-28 تشرين الثاني ، لسنة 2013م المقرر انعقاده في الشهر 11 / 2012 ، وقد تأخر انعقاده إلى التاريخ المذكور ، واثأر طرح فكرة تعدد الزوجات بما فيها زواج المتعة حفيظة كثير من الحضور ، لأن المناداة بتفعيل قانون الأحوال الشخصية بناء على أحكام المذهب الجعفري يمثل قنبلة موقوته ، لمجرد أن تكلم الباحث بها قامة قائمة الحضور واشتدت ثورتهم ، وانهالوا عليه بكلام غير لائق ، وارتفعت الصيحات بهراء وعواء من دون الاستناد على أساساً شرعياً . فضلاً عن ما يسمى بـ الأوسطية والاعتدال ، أو مسك العصى من الوسط ، أو إسلام آخر الزمان ، وهذا الموال المشخوط الذي غنى به رجال الساسة ، والمراد به إسلام المجاملات ، وفي واقع الحال هو النفاق الديني ، والتحدث بلسانين سيما مع المخالفين ، وبعد لقاء الموالين يكون الكلام مختلف ، وهذه الظاهرة أشار إليها الخالق سبحانه وتعالى بـ قوله تعالى {وَإِذَا لَقُواْ الَّذِينَ آمَنُواْ قَالُواْ آمَنَّا وَإِذَا خَلَوْاْ إِلَى شَيَاطِينِهِمْ قَالُواْ إِنَّا مَعَكْمْ إِنَّمَا نَحْنُ مُسْتَهْزِئُونَ } ( ) . علماً أن ما طرحه الباحث لا يتعدى ما ذكره القرآن الكريم ، ووضحته الشريعة المحمدية المقدسة ، وأكثر ما ساء القوم عندما قال لهم الباحث ، أن منع تعدد الزوجات في قانون الأحوال الشخصية العراقي ، هو قانون أميركي ، شرعه الكونغرس عام 1882 م ونحن لحد الآن نسير عليه . والمصيبة العظمى أن القوم يقبلون تشريعات أميركا ، ويرفضون تشريع الله سبحانه وتعالى والى ساعة كتابة هذه المقدمة 18/2/2015 ونحن نعمل بذلك ، نتزوج على ضوء هذا التشريع ، علماً إن دستور جمهورية العراق اقر الإسلام ديناً رسمياً للدولة ، والإسلام قضى بـ تعدد الزوجات في قوله تعالى { فَانكِحُواْ مَا طَابَ لَكُم مِّنَ النِّسَاء مَثْنَى وَثُلاَثَ وَرُبَاعَ فَإِنْ خِفْتُمْ أَلاَّ تَعْدِلُواْ فَوَاحِدَةً أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ } ( ) . فمن المعروف إن الآية الكريمة حددت الاقتران بـ أربعة وهو النصاب الشرعي ، عدا ملك اليمين ، وهذا حكم الله ، فإذا راجعنا قانون الأحوال الشخصية العراقي ، لم نجد لحكم الآية ذكراً ! وحدد الاقتران بواحدة فقط ، وإذا فكر بـ أخرى تُعد جريمة كبرى . ثم ماذا عن ملك اليمين الذي أشارت إليه الآية ، كما ورد ما يؤيدها في آية أخرى لقوله تعالى {وَالْمُحْصَنَاتُ مِنَ النِّسَاء إِلاَّ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ كِتَابَ اللّهِ عَلَيْكُمْ وَأُحِلَّ لَكُم مَّا وَرَاء ذَلِكُمْ أَن تَبْتَغُواْ بِأَمْوَالِكُم مُّحْصِنِينَ غَيْرَ مُسَافِحِينَ فَمَا اسْتَمْتَعْتُم بِهِ مِنْهُنَّ فَآتُوهُنَّ أُجُورَهُنَّ فَرِيضَةً وَلاَ جُنَاحَ عَلَيْكُمْ فِيمَا تَرَاضَيْتُم بِهِ مِن بَعْدِ الْفَرِيضَةِ إِنَّ اللّهَ كَانَ عَلِيماً حَكِيماً } ( ) . ألم يكن ذلك بحاجة إلى تشريع وفقاً للشريعة المحمدية وليست القوانين الوضعية لحاجة الناس إليه خشية أن تشيع الفاحشة ؟ ألم يكن معمولاً به في زمن النبي  وأمير المؤمنين ؟ وماذا عن الزواج المنقطع الذي حرمه عمر ، علماً إن الأخير انتهى حكمه منذ قرون فلماذا نعمل بـ أوامره ؟ وحتى إذا كان مجتهداً فلا يجوز البقاء على تقليد الميت ألا ما ندر . خشية الإطالة في هذه الموضوعات اقتصرنا الأمر على زواج النبي  وهل انه أخذ موافقة زوجته السابقة عندما أراد أن يتزوج اللاحقة ، ونحن ملزمون بسنته لقوله تعالى { وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانتَهُوا وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ } ( ) . وحتى لا يحصل لبس في الموضوع يجب أن نعرف المقصود من الشريعة المحمدية ، بعدها إيضاح الهدف وهو القضاء على ظاهرة العنوسة وكيفية علاجها .

الكلمات الدلالية


Article
Comparative Jurisprudence in Ahl al-Bayt School Al-Hali (726 AH) is an example
الفقه المقارن في مدرسة أهل البيت (ع) عند العلامة الحلي(726هـ) انموذجاً

المؤلفون: Balsam Aziz Shabib بلاسم عزيز شبيب
الصفحات: 43-64
Loading...
Loading...
الخلاصة

The comparative Jurisprudence is one of the important Islamic studies ,it studies all the sayings and opinions upon a certain problem with its evidences to prefer what the evidence or proof had preferred as the Imami said " we follow proof " .The contrastive study needs a wide knowledge , where the researcher should be aware of all opinions , a high academic spirit and an honest aim which is to obtain the real truth . The main bases of its success are the accurate scientific method, observing the dialogue elements and comparing without any bigotry. Al- Hilly , the scientist ,was skillful in all these methods , he presented , in this field , three types of the comparative Jurisprudence represented by :- " Muntaha al Talab" , "Mukhtalaf al Shei`a " and " Tadhkerat al Fuqaha`a". The Researcher تعد الدراسات المقارنة من الدراسات المهمة، سيما في الفقه الاسلامي، فقد اولاها المسلمون اهمية قصوى، حيث افردوا لها بحوثا بل كتبا، وكان لفقهائنا نشاطات في ميدان المقارنة، ويعدّ الشيخ المفيد (413هـ) والسيد المرتضى (436هـ) والشيخ الطوسي(460ه) من رواد هذا الفن، وكان يسمى عندهم بعلم الخلاف أو الخلافيات، ومن مصنفاتهم في هذا الفن: "الانتصار" و"الناصريات" و"الخلاف" وكتب آخرون بنفس هذا الفن كإبن إدريس الحلي وإبن زهرة والمحقق الحلي حتى وصل الدور الى العلامة الحلي، فأبدع في دراسة الفقه المقارن وصنّف فيه انواع مختلفة وله ثلاث مصنفات كبيرة ذات منهج مقارن مثل تذكرة الفقهاء ومنتهى المطلب في تحرير المذهب ومختلف الشيعة في احكام الشريعة، وكان رأيه فيها ذكر المسألة الفقهية ثم ذكر الاقوال فيها ثم مناقشة كل قول ثم ترجيح ما يرجحه الدليل، ولم يكتفي العلامة بالدراسة المقارنة في الفقه بل تعداه الى أصول الفقه والعقائد وعلم الكلام والرجال والحديث، ولأهمية هذا البحث سوف ينصب على دراسته دراسة مقارنة في الفقه وفي كتبه الثلاثة. والعلامة الحلي: هو الحسن بن يوسف بن علي بن المطهر ولد في مدينة الحلة سنة (648ه) وتوفى سنة(726هـ) . وكان من اكابر علماء عصره، وقد أطرى عليه كبار العلماء عليه، وقيل فيه: عالم اذا جاهد فاق ، وشيخ الاسلام ، وشيخ الطائفة وصاحب التحقيق والتدقيق... انتهت اليه رئاسة الإمامية في المعقول والمنقول ، وعالم الشيعة وإمامهم ومصنفهم، كان آية في الذكاء مشتهر الذكر حسن الاخلاق . وقد صنف في مختلف العلوم والفنون حتى ازدادت مصنفاته على المائة وعشرين مصنفاً وتتلمذ على يده عشرات العلماء وكان له شأن في الدين والدنيا . وبعد هذه المقدمة الوجيزة يكون البحث على مبحثين الاول تعريف الفقه المقارن وبيان موضوعه وغايته، وفي الثاني: جهد العلامة في الفقه المقارن في المدرسة الامامية او في مدارس المسلمين الفقهية.

الكلمات الدلالية


Article
Islamic fundamentalism between Takfiri thought and holy violence
الأصولية الإسلامية بين الفكر التكفيري والعنف المقدس

Loading...
Loading...
الخلاصة

Praise be to Allah, the Lord of the Worlds, and peace and blessings be upon the best of His creation, Ahmed Al-Amin, and his faithful family and companions, whom Allah honored and purified. After that, the ideology of takfiri violence behind terrorism is no longer confined to the Takfiri elements who believe in violent and extremist practices. But spread over large areas in many Arab and Islamic countries, which for many years has been subjected to an enemy that adopts strategies based on brainwashing, under the pressure of the deteriorating political, economic and social factors on both the individual and society. We refer to fundamentalism in terms of its general linguistic meaning, that is, reference to the origins. The assets of the Muslims are the Holy Quran and the Sunnah, whether they are true or actual, let alone the other assets that are the subject of disagreement among Muslims. But their consensus is about the Book and the Sunnah. Therefore, most Muslims are fundamentalists who believe in peace, dialogue and tolerance, and do not believe in terrorism. They do not practice violence. Fundamentalism in this sense is not a religious doctrine in Islam as it is in Christianity. The term "fundamentalism" was used to refer to movements that followed a political line in which violence and terrorism were practiced in the name of Islam, not legislative, ritual or moral Islam. The researchers in the field of theories that deal with the phenomenon of fundamentalist terrorism, which has become a global phenomenon that excluded a nation, country or race, (The religious sanctuary), which has monopolized the political priesthood for many centuries. This priesthood has contributed greatly to the spread and nurture of extremism, giving rise to violent fundamentalist currents, taking advantage of the deterioration of the Arab and Islamic situation to declare itself a legitimate will chosen by heaven to save oppressed peoples! The phenomenon of religious extremism, in particular its various religious and ideological ideological manifestations, witnessed by the Muslim world in its recent decades has emerged prominently through demonstrations against the ruling authorities. Or when there were military coup attempts and assassinations of political dimensions in the early seventies of the last century, preceded by events that paved the way for them, and founded their emergence later, such as the Muslim Brotherhood in Egypt, the Jihad and Takfir, the Salafist Group for Preaching and Combat in Algeria and the Ansar League in Lebanon . Hypothesis: The hypothesis is based on the existence of a contractual, intellectual and political problem in the approach taken in applying the law of God in dealing with the other party, which is opposed to the thinkers of Takfiri. Is the Islamic community a position of those groups with a difference of views? The Importance of Research: I chose the theme of religious extremism and its relation to the sanctity adopted by terrorist groups because it represents today the most prominent event that occupies the international arena. The foundation or ideology from which Salafist fundamentalism began to embrace terrorism and violence, which is enveloped in the cover of religion, its spread, and the devastation and devastation it has caused materially, morally and ideologically, and the division it caused among Muslims because of its misguided and destructive ideas, The motivation that motivates all researchers to explore the depths of these dangerous currents behind which global and local agendas aim to destroy Islam and its tolerant faith. The term "sacred violence" does not refer to the sanctification of any violence in its various forms in Islamic law. Rather, the acts of takfiris of acts of violence which are described as sanctifying them are the justification for our invocation of holy violence الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على خير خلقه أحمد الأمين وعلى آله وصحبه الميامين الذين أكرمهم الله طهرا وتطهيرا , وبعد , فلم تعد ذهنية العنف التكفيري الكامنة وراء الإرهاب حكرا على العناصر التكفيرية التي تؤمن بممارسات تتسم كليا بالعنف والتطرف . بل أمست في اتساعها تشمل مساحات واسعة في دول عربية وإسلامية عديدة, تعرضت على مدار سنين عديدة إلى عدو يتبنى استراتيجيات تعتمد على عمليات غسيل للأدمغة , تحت وطأة ضغوط العوامل السياسية والاقتصادية والاجتماعية المتردية على الفرد والمجتمع معا. ونقصد بالأصولية معناها اللغوي العام, أي الرجوع إلى الأصول. والأصول عند المسلمين هي القرآن الكريم والسنة النبوية, القولية منها أو الفعلية, ناهيك عن باقي الأصول التي هي محل خلاف بين المسلمين. ولكن اجماعهم منصب حول الكتاب والسنة. وعليه فان معظم المسلمين أصوليون يؤمنون بالسلام والحوار والتسامح, ولا يؤمنون بالإرهاب. ولا يمارسون العنف. والأصولية بهذا المعنى ليست مذهبا دينيا في الاسلام كما هو الحال في المسيحية . وأطلق لفظ الأصولية على الحركات التي اتبعت خطا سياسيا مارست من خلاله العنف والارهاب باسم الاسلام, وليس الاسلام التشريعي أو الشعائري أو الاخلاقي.والباحثون في مجال النظريات التي تبحث ظاهرة الارهاب الأصولي التي أصبحت ظاهرة عالمية لم تستثن منها أمة أو بلدا أو عرقا إلا وشملته تحت سلطة (المقدس الديني )الذي احتكره الكهنوت السياسي لقرون عديدة ,فذاقت الشعوب من ويلاته الحروب المريرة. وهذا الكهنوت ساهم وبفعالية كبيرة في نشر وتغذية التطرف , فولد تيارات أصولية عنيفة , استغلت تردي الوضع العربي والاسلامي لتعلن نفسها وصية شرعية اختارتها السماء منقذا للشعوب المقهورة ! إن ظاهرة التطرف الديني تحديدا بمختلف مظاهرها المذهبية الدينية والفكرية الايدولوجية التي شهدها العالم الاسلامي في عقوده الاخيرة ظهرت بشكل بارز من خلال المظاهرات المعارضة للسلطات الحاكمة . أو عندما وقعت محاولات انقلابية عسكرية, واغتيالات ذات أبعاد سياسية في بدايات سبعينيات القرن الماضي , وإن سبقتها أحداث مهدت لقيامها, وأسست لظهورها فيما بعد , مثل حركة الإخوان المسلمين في مصر, وحركة الجهاد والتكفير, والجماعة السلفية للدعوة والقتال في الجزائر, وعصبة الأنصار في لبنان . فرضية البحث : تقوم الفرضية على اساس وجود اشكالية عقدية وفكرية وسياسية في النهج المتبع في تطبيق شرع الله في التعامل مع الطرف الآخر, المعارض لأصحاب الفكر التكفيري , وهل للمجتمع الاسلامي موقف من تلك المجاميع التكفيرية مع فارق تباين لوجهات النظر حيالها ؟ أهمية البحث : لقد اخترت موضوعة التطرف الديني وعلاقتها بالمقدس الذي تبنته الجماعات الارهابية لأنها تمثل اليوم الحدث الأبرز الذي يشغل الساحة الدولية . إن الأساس أو الأيدولوجية التي انطلقت منها الأصولية السلفية في تبنيها للإرهاب والعنف المتلحف بغطاء الدين , وسعة انتشارها , ومساحة الخراب والتدمير الذي أحدثته ماديا ومعنويا وفكريا أيديولوجيا , والفرقة التي سببتها بين المسلمين بسبب ما عرضته من أفكار ضالة وهدامة أغوت البعض بالإيمان بها, كونت في مجملها الحافز الذي يدفع كل الباحثين إلى سبر أغوار هذه التيارات الخطيرة التي تقف وراءها أجندات عالمية ومحلية هدفها تحطيم الإسلام وعقيدته السمحة . ولا يشير لفظ ( العنف المقدس ) في عنوان البحث إلى وجود تقديس لأي عنف بمختلف صوره في الشريعة الإسلامية , وإنما ما يقوم به التكفيريون من أعمال عنيفة توصف من لدنهم بالتقديس هو المبرر لنعتنا له بالعنف المقدس .

الكلمات الدلالية


Article
The fundamentalist structure of the Oneness News at Imamiyah
المبنى الأصولي لأخبار الآحاد عند الإماميّة

Loading...
Loading...
الخلاصة

Assets can be considered as a logic diligence, has an important role in the development of legal provisions, has given scientists interested in a clear and significant in its searches, and perhaps the most important of which their research on the issue of what is known as including (denote narrates lawful and purity), and air conditioning fundamentalist her, because of its great importance in knowledge of significance to the effect, and is utilized especially bases solution and purity - were realistic or virtual -, or also include the significance Alastsahab base, as some scientists realized them Alakhund Khorasani and others. So were discussed by the two sections, the first review of it was narrates that could be a function of the three bases - purity and lawful Alastsahab -. Since the statements in question multiple until I got to about six, has necessitated Search second part - which was held to highlight in the sayings of scholars and guides all say - most of the leaflets of this research, the importance of the search, and the large number of views on the matter. The researcher concluded that the results of perhaps the most prominent founding Purity base phenomena and the solution through this narrates, this marked a detailed and clear in the research in this important issue. إنَّ اهتمام علماء الإمامية بعلم الأصول أدّى إلى تطوّره كمّاً وكيفاً وعلى مختلف الأصعدة ، وهذا ما شكّل علامة فارقة مميّزة عند فقهاء مدرسة أهل البيت (عليهم السلام) ، وانعكس بوضوح على مجمل البحث الأصولي ، ولعل من أبرزها بحثهم في مسألة حجّيّة خبر الواحد ، والتكييف الأصولي لها ؛ لما لها من الأهمية العظمى في معرفة الحكم الشرعي والوصول إليه ، لذا فقد بحثته في مبحثين ، والمعيار في هذا التقسيم هو وجود رأيين مختلفين في المسألة ، فاقتضى البحث أنْ يتناول الأوّل منه القائلين بعدم حجّيّة خبر الواحد ، وهم جمهرة من الأعلام السابقين، ولعلّ آخرهم ابن إدريس الحلّي (ت 598 هـ)، ومستعرضاً في الوقت نفسه لأدلّتهم مع ما فيها من المناقشة ، والتي لم يسلم دليل منها من النقض فيه . وبما أنَّ القائلين بالحجّيّة هم المشهور بين الأعلام بل كاد أنْ يكون تسالماً فيما بينهم – وخصوصاً عند المتأخّرين منهم – اقتضى البحث في مبحثه الثاني – الذي عُقد لتسليط الضوء في القول بحجّيّة الخبر وأدلّتهم – أغلب وريقات هذا البحث ؛ لأهمّية البحث فيه ، وكثرة القائلين بالحجّيّة . وخلص البحث إلى نتائج لعلّ من أبرزها أنَّ القول بحجّيّة خصوص خبر العدل أو ما يعمّه وخبر الثقة متفرّعٌ على الدليل التي اُستدلّ به على الحجّيّة ، فشكّل هذا الأمر مفصلاً واضحاً في البحث في هذه المسألة المهمّة .

الكلمات الدلالية


Article
The Political Jurisprudence of Hakim Jamal Al - Din Al - Khawansari
الفقه السياسي عند الحكيم جمال الدين الخوانساري

Loading...
Loading...
الخلاصة

The political jurisprudence in the Shiite heritage translation lively political life marked by the two experiments historical periods; one of the Prophet Muhammad Government (r) in the city of Medina and the second government of Imam Ali bin Abi Talib (AS) in Kufa, and, unfortunately, the Government of Imam Hassan did not last (p) because of the trouble and strife and exit of prostitutes by these experiences collectively provided the finest aspects of constitutional and civil state, Muslims breathe scent of divine justice and infallible (p) among them that they were the political freedom and Almsawaho election and all the concepts related to the ruler and the ruled in the light of the Qur'an and found her place in the Islamic political life Vkanta trials Uniquely, however, that after the Islamic political jurisprudence he shifted to the king of Edod shed tyrants and dictators on the necks of the Muslims appeared oppression and injustice nations and the rule of sultans prostitutes had to be Islamic jurisprudence that deals with these countries for the purpose of keeping Islam and Muslims From this standpoint was the investigator Akhawansara great services for Islamic Mojta as combining religion and politics in line with the legitimate interest of producing our political theory about the concept of the state Islamic religious perspective, led by al-Faqih Whole strips, and it was open to the rulers Hakpth approach reformist and Daouia to advise them and guide them, one of the most important characteristics that defined by the investigator Akhawansara which we desperately need today Openness to others Qur'anic approach has many great benefits at the level of power and authority, the state, the individual and society, these political theories that knew her Akhawansara but are explanations and footnotes to the words of Imam Ali (AS) and collected in a book tricked governance, which was still a beacon to guide through which the rulers the leaders and governors, they were not competent in his time (p) but invested investigator Akhawansara political reforms in his time to confirm the fact overlooked by many that the rulers and sultans refer to the thought of Imam Ali (AS) for the purpose of building the Islamic community has enrolled search in the introduction and three sections included section first: Biography of a wise Akhawansara, the second topic display general theory of political jurisprudence and was in the six demands, which included the first requirement of his theory in the relationship between religion and politics, and the second, his theory about the power, and the third, his vision of the political system, and the fourth, the most important conditions for the Imam and Caliph him, and V , his vision of the tasks of the guardian jurist and powers, and the sixth, his vision of the State of the unjust. The third section has included his theory of peaceful coexistence with the oppressive governments and the conclusion and a glossary of Arabic and Persian sources and references. يعد الفقه السياسي في التراث الشيعي ترجمة حية للحياة السياسية التي تمثلت في تجربتين تأريخيتين أحداهما حكومة الرسول محمد (ص) في المدينة المنورة والثانية حكومة الامام علي بن ابي طالب (ع) في الكوفة ،وللاسف لم تستمر حكومة الامام الحسن (ع) بسبب الاضظرابات والفتن وخروج البغاة عليه هذه التجارب بمجموعها قدمت ارقى مظاهر الدولة الدستورية والمدنية فقد تنفس المسلمون أريج العدل الالهي والمعصوم(ع) بين ظهرانيهم اذ كانت الحرية السياسية والمساواة والانتخاب وكل المفاهيم التي لها علاقة بالحاكم والمحكوم في ضوء القرآن الكريم وجدت لها مكانا في الحياة السياسية الاسلامية فكانتا تجربتين فريدتين ،الا انه بعد ان تحول الفقه السياسي الاسلامي الى ملك عضوض وتسلط الطغاة والمستبدون على رقاب المسلمين ظهرت دول الجور والظلم وحكم السلاطين البغاة فكان لابد للفقه الاسلامي ان يتعاطي مع هذه الدول لغرض حفظ الاسلام والمسلمين ومن هذا المنطلق كان للمحقق الخوانساري خدمات جليلة للمجتع الاسلامي اذ جمع بين الدين والسياسة بالتوافق مع المصلحة الشرعية لينتج لنا نظرية سياسية حول مفهوم الدولة الاسلامية بالمنظور الديني التي يتزعمها الفقيه الجامع للشرائط، وكان انفتاحه على حكام حقبته منهجا اصلاحيا ودعويا في نصحهم وارشادهم وهي من اهم الخصائص التي عرف بها المحقق الخوانساري والتي نحن بأمس الحاجة اليها اليوم فالانفتاح على الاخرين منهج قرآني له فوائد كثيرة وكبيرة على مستوى الحكم والسلطة والدولة والفرد والمجتمع ، هذه النظريات السياسية التي عرف بها الخوانساري انما هي شروحات وحواشي على كلمات الامام علي (ع) والتي جمعت في كتاب غرر الحكم والتي كانت وماتزال منارا يُهتدى بها من خلالها الحكام والقادة والولاة فهي لم تكن مختصة في زمانه (ع) بل استثمرها المحقق الخوانساري لاصلاحاته السياسية في زمانه ليؤكد حقيقة غفل عنها الكثير بأن على الحكام والسلاطين الرجوع الى فكر الامام علي (ع) لغرض بناء المجتمع الاسلامي وقد انتظم البحث في مقدمة و ثلاثة مباحث تضمن المبحث الاول : السيرة الذاتية للحكيم الخوانساري ، والمبحث الثاني عرض لنظريته العامة في الفقه السياسي وكان في ستة مطالب ، تضمن المطلب الاول نظريته في علاقة الدين بالسياسة ، والثاني ، نظريته حول السلطة ، والثالث، رؤيته للنظام السياسي، والرابع ، اهم شروط الامام والخليفة عنده، والخامس، رؤيته لمهام الولي والفقيه وصلاحياته،والسادس،رؤيته للدولة الظالمة. اما المبحث الثالث :فقد تضمن نظريته للتعايش السلمي مع الحكومات الجائرة ثم الخاتمة ومسرد للمصادر والمراجع العربية والفارسية .

الكلمات الدلالية


Article
Some of secrets of the usage of Holy Quran A study at structure and Semantics
من أسرار استعمالات القرآن الكريم دراسة في التركيب والدلالة

Loading...
Loading...
الخلاصة

Research is summarized in the study of many of nice and wonderful Quran usage in structure and Semantics, such as the usage of meanings letters, the indication of plural form through (O) letter as in the verse: (And your Lord that you worship none but Him and dutiful to your parents), the usage of preposition (up) in the verse: (she was asked to enter the lofty palace: but when she saw it, she thought it was a lake of water, and she (tucked up her skirts), uncovering of legs). Research has also dealt with the precise differences among similar structures as in the verse: (don't kill your children for fear of want: we shall provide sustenance for them as well as for you), and the verse: (don't kill your children on a plea of want: we provide sustenance for you and for them). Research has mentioned the present tense after the word (Possibly) different then the common as in the verse: (again and again will those who dsbelieve, wish that they had bowed in Islam), stopping at a secret of marvelous secrets of Quran, throug surrounding of a letter in one verse as in the (29th) verse of surat Al-Fath: (Mohammed is the prophet of Allah…..). يتلخّص البحث في دراسة عدد من أسرار الاستعمالات القرآنية اللطيفة والعجيبة في التركيب والدلالة ، مثل : دقة استعمال حروف المعاني ، ومنها دلالة الجمع بالواو في قوله تعالى: ﴿وَقَضَى رَبُّكَ أَلاَّ تَعْبُدُواْ إِلاَّ إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَاناً﴾ الإسراء : 23 ،كذلك استعمال حرف الجر (عن) في قوله تعالى: ﴿قِيلَ لَهَا ادْخُلِي الصَّرْحَ فَلَمَّا رَأَتْهُ حَسِبَتْهُ لُجَّةً وَكَشَفَتْ عَن سَاقَيْهَا﴾ النمل:44. وكذلك تناول البحث الفروق الدقيقة بين التراكيب المتشابهة في قوله تعالى: ﴿وَلاَ تَقْتُلُواْ أَوْلادَكُمْ خَشْيَةَ إِمْلاقٍ نَّحْنُ نَرْزُقُهُمْ وَإِيَّاكُمْ﴾ الإسراء : 31 وقوله تعالى: ﴿وَلاَ تَقْتُلُواْ أَوْلاَدَكُم مِّنْ إمْلاَقٍ نَّحْنُ نَرْزُقُكُمْ وَإِيَّاهُمْ﴾ الأنعام : 151. وتطرق البحث إلى دلالة مجيء الفعل المضارع بعد (رُبَّ) على خلاف الشائع في قوله تعالى: ﴿رُبَمَا يَوَدُّ الَّذِينَ كَفَرُوا لَوْ كَانُوا مُسْلِمِينَ﴾ ، وتوقّف عند مسألة الإحاطة بحروف المعجم في آية واحدة، وذلك في الآية 29 من سورة الفتح: ﴿مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ ...﴾. وتناول البحث أيضاً دلالة تقديم الموت على الحياة في قوله تعالى: ﴿.. الذِي خَلَقَ الْمَوْتَ وَالْحَيَاةَ لِيَبْلُوَكُمْ أَيكُمْ أَحْسَنُ عَمَلاً وَهُوَ الْعَزِيزُ الْغَفُورُ﴾ الملك : 2، و دلالة تقديم الإناث على الذكور في قوله تعالى : ﴿لِلَّهِ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ يَهَبُ لِمَنْ يَشَاءُ إِنَاثًا وَيَهَبُ لِمَنْ يَشَاءُ الذُّكُورَ * أَوْ يُزَوِّجُهُمْ ذُكْرَانًا وَإِنَاثًا وَيَجْعَلُ مَنْ يَشَاءُ عَقِيمًا إِنَّهُ عَلِيمٌ قَدِيرٌ﴾ الشورى:49ـــ50 . وتامّل البحث في وصف القرآن سلخ النهارِ من اللّيل في قوله تعالى: ﴿وَآيَةٌ لهُمْ الليْلُ نَسْلَخُ مِنْهُ النهَارَ فَإِذَا هُم مظْلِمُونَ﴾ يس: 37 ، ووقف عند نسبة عمل الخبائث إلى القرية في قوله تعالى: ﴿وَلُوطاً آتَيْناهُ حُكْماً وَعِلْماً وَنَجَّيْناهُ مِنَ الْقَرْيَةِ الَّتِي كانَتْ تَعْمَلُ الْخَبائِثَ إِنَّهُمْ كانُوا قَوْمَ سَوْءٍ فاسِقِينَ﴾ الأنبياء: 74 . كذلك عطف المنفيّات من المفردات والجمل في قوله تعالى : وَمَا يَسْتَوِي الْأَعْمَى وَالْبَصِيرُ * وَلَا الظُّلُمَاتُ وَلَا النُّورُ * وَلَا الظِّلُّ وَلَا الْحَرُورُ* وَمَا يَسْتَوِي الْأَحْيَاءُ وَلَا الْأَمْوَاتُ إِنَّ اللَّهَ يُسْمِعُ مَنْ يَشَاءُ وَمَا أَنْتَ بِمُسْمِعٍ مَنْ فِي الْقُبُورِ فاطر : 22.

الكلمات الدلالية


Article
Combining the Exoteric Judgment with the Actual Judgment
الجمع بين الحكم الظاهري والحكم الواقعي

Loading...
Loading...
الخلاصة

The research came in two sections, the first tackled the connection between the legal judgments and the contractual principles. The second section discussed the cautions of the exoteric judgment and the aspects of combining it with the actual judgment. The results were as follows: 1- This issue is related to some contractual aspects like the possibility of the mind realizing the judgments, that the judgments are exposed to bad and good, that there is no incident out of the control of Allah and that the judgments are imposed on the ignorant and the knowledgeable. 2- The suspicion of Ibn kibah is the reason why the Isulis revealed the cautions of making the judgment exoteric. 3- The consequences of making the judgment exoteric are five and are different in formation and methodology. 4- The combining between the two types of judgment is made when there is presumption and decisiveness. 5- The Isuli scholars mentioned seven types of cases where the combining between the exoteric and the actual judgment can be combined. من مسائل علم الأصول المهمة هي مسألة الجمع بين الحكمين الظاهري والواقعي والتي ترتبط بجملة من الأصول العقدية منها إمكانية إدراك العقل للأحكام , وأن الأحكام تابعة للمصالح والمفاسد , وما من واقعة الا ولله فيها حكم , وأن الاحكام مشتركة بين العالم والجاهل , وهذا الحكم المشترك ليس الا الحكم الانشائي المدلول عليه بالخطابات , وعندما تكون الأمارة طريق الى الأحكام فالأمارة قد تصيب وقد تخطيء ولذا نشأت شبهة ابن قبة ( ت قبل 329هـ ) ـ وهي أنه بعد التمكن من تحصيل الواقع كيف جاز أن يأذن الشارع بإتباع الأمارة الظنية وهي تحتمل الخطأ المفوّت للواقع وهو قبيح عقلا ـ وكثر الكلام فيها بين أرباب العلم والمعرفة وبحثت في موطن امتناع التعبد بالظن , ومن ثم بيان آثار ذلك من لزوم تحليل الحرام وتحريم الحلال , أو لزوم تفويت المصلحة والإلقاء في المفسدة , ثم تطور الأمر ليشمل لزوم اجتماع الضدين من الوجوب والحرمة عند عدم الاصابة واجتماع المثلين عند الاصابة بناء على قول المشهور من اشتراك العالم والجاهل في التكاليف الواقعية أو لزوم التصويب الباطل بناءً على عدم الاشتراك ؛ ولذا ذكر علماء الأصول المحاذير المتصورة على جعل الحكم الظاهري وناقشوها , ووضعوا وجوها للجمع بين الحكم الظاهري والحكم الواقعي , وانتهى البحث الى إمكانية الجمع بين الحكم الظاهري والواقعي وأنّ هناك سبعة وجوه للجمع بينهما .

الكلمات الدلالية


Article
Jurisprudence of difference Hadith is a exemplar
فقه الاختلاف الحديث الشريف أنموذجا

المؤلفون: Falah Razzaq Jassim فلاح رزاق جاسم
الصفحات: 191-218
Loading...
Loading...
الخلاصة

The concept of difference of faqh in clueless the isswe of under standiy this kind and it was mean the meaiy in faqh rule concept or rule field that in lingniscs side to the word (faqh)means the understanding and adds to it the deep meaning into the text in the case to disconer what happened after . The text and that may fiadfram devices of the scienhfic research , rules and knowledge article for that the points of view are different idea because the kirds of reference of the difference All of that oecur in the view of Al- Hadath Al-sharaph. Finally in the text must be understamding in the right way to doinot do any instakes . يحتل الحديث الشريف الحاكي للسنة مكانة خاصة لدى المسلمين ، و هو يأتي في المرتبة الثانية بعد القرآن الكريم ، و قد أجمع المسلمون على هذا إلا ما شذ و ندر من الخوارج و أيدهم في ذلك الزنادقة(1) ، و الأهمية التشريعية للسنة تتمثل في كونها المصدر الثاني في التشريع الإسلامي ، و لولاها لأصبح هذا التشريع مجملا لا يشتمل إلا على الأصول التشريعية العامة ، مع عدد غير كاف من الأحكام التفريعية ، و حجية السنة أمر بديهي ، فلو لم تكن كذلك لكانت وصايا النبي(ص) وتعاليمه و توجيهاته لغوا ، و لما احتاج المسلمون إلى أقواله ،و لأصبحت إجاباته عن أسئلتهم بغير طائل ، بل لكانت آيات القرآن الكريم الداعية إلى التأسي بالنبي(ص) و طاعته و الأخذ عنه و الانتهاء بنهيه لا معنى لها ، و من هنا يقول السيد الحكيم ( إني لا أكاد أفهم معنى للإسلام بدون السنة ومتى كانت حجيتها بهذه الدرجة من الوضوح،فإن إقامة البرهان عليها لا معنى له... إلخ)(2) ولقد أفاض فقهاء المذاهب الإسلامية في إثبات حجية السنة وتوسعوا فيها لكن الإختلاف الحاصل يكمن في إثبات صدور الحديث ، فهو لم يقع في نبوة النبي(ص) و إنما فيما نقل أو روي عنه من حيث إثباته و توثيقه ، أما أهم أسباب الاختلاف و مظاهره فيعود إلى ما يتعلق بالسنة النبوية من حيث مكانتها و معرفة الصحيح من غير الصحيح منها بما يترتب على ذلك من وضع مناهج أصبحت بمنزلة مقاييس مختلفة أدت إلى الاختلاف في الحكم و التطبيق ،من هنا جاء اختيار عنوان البحث الموسوم (فقه الاختلاف / الحديث الشريف أنموذجا) لمعرفة أبعاد هذا الاختلاف و تسليط الضوء على مفهوم (فقه الاختلاف) ، فإن المقصود من عبارة (فقه) لا ينصرف إلى ما يتعلق بالجانب الفقهي ، و إنما المقصود (الفهم) المفضي إلى الاختلاف و طبيعته و انعكاساته على أرض الواقع ، و قد اشتمل البحث على مبحثين و ما يتعلق بهما من مطالب تناول الأول منها مشروعية الاختلاف و مفهومه ، أما البحث الثاني فتطرق إلى بيان أسباب اختلاف الفقهاء في ضوء الحديث الشريف ، أما الخاتمة فلخصت مجمل ما جاء في البحث و أردفته بقائمة المصادر و المراجع التي اختصت بموضوع البحث هذا ، و أسأله تعالى قبول العمل و مضاعفة الأجر ، عليه توكلت و إليه أنيب و آخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين .

الكلمات الدلالية


Article
Reform Addressed by Imam Ali
المنهج الاصلاحي للامام علي (ع) في نهج البلاغة

Loading...
Loading...
الخلاصة

It can be said that, Imam Ali bin Abi Talib (AS), Was the leader of reform in the early history of the Islamic nation. His reformist approach was based on: 1-His tender to God and his faith to Islam never caused his pureness or caused him to bear a grudge on the caliphs who took over the Khilafah in very unlawfully way. but he stayed by their side to give them advice as they were seeking the advise from him and so he said (AS) (I will be in Peace if the muslims cases are in peace, inspite of the injustice that been made against me especially This is a remarkable lesson can be learnt from Imam Ali (AS), that Al Khilafa is not a chair he want to sit on, but he discovered his outside influence and the role that can played. 2- He reached Khilafa through a major change was made by people as first step for reforming when the people elected him and announced him as a Khalifa. Unlike what happened in the first, second and Third Khalifas. 3- The clarity of responsibility towards people, when he announced his new method of reform. through spotlight the corruption and punishing the spoilers. 4- The serious action that he showing of his new method of reforms inspite of difficulties faces him and he was knew how much he would pay and loose but he went till the last for reform. 5. Imam Ali (AS) was keen to provide the first element of the reform process, which is the initiative and processing. As he believe the reform is not a slogans 6. Any reform process include sacrifices and losses, and faces difficulties and obstacles, but the when the leaderships stand together will makes it less difficult and closer to success. 7- Imam Ali (AS) took the initiative from the beginning of his rule for the implementation of the reform programs, by removing the spoilers governors who took their positions within the corruption government, and privileges and wealth of the nation Also recovered the money to the house of money from the hands of the possessors of them illegally, 8. Imam Ali (AS) choose of best staff from his governors to lead and manage the affairs of the state and people. 9-putting control over the governors and workers, and use the punishment with any deviation or violation. 10. Imam Ali (AS) was the the leader in the war as he was draws the plans for his military and the leaders of the army and address them to avoid the war and not getting started until the argument over with the enemy, and not to kill the wounded, and respect the women and not to attack people's property and not to terrorise children and respect for human regardless of his belief. 11. Finely, the most important reform that Imam Ali (AS) was focusing on is the justice and equality among the people in the bestowal programs, while people had suffered from discrimination among them, which led to classify the society into two sections: poor people and rich people and the accumulation of wealth at the layer, and increased poverty in the rest of the classes. Of course Imam Ali (AS) Has faced a lot of pressure, but he stood against others will and insisted on justice and equality approach, as he says: (Are you asking me to gain the victory through injustice ) الإمام علي (ع) ربيب الوحي والرسالة التي أُمِرَ الرسول (ص) بحملها وتبليغ كلمة الله ، والدعوة إلى توحيده وعبادته وإصلاح البشرية وإنقاذها من الظلم والكفر والفساد والخرافة ، وهو الذي قال فيه الرسول الأعظم (ص) (أنت مني بمنزلة هارون من موسى إلاّ أنّه لآنبيَّ بعدي)(1) وهو الذي أتسع لعلم رسول الله (ص) كله ، وحرك ما أعطاه الرسول(ص) من العلم في آفاق جديدة فانه (ع) لم يكن يحفظ القرآن ويحفظ علم الرسول (ص) حفظ الكلمة فحسب ، ولكنه كان يتحرك على ضوء القرآن وعلم الرسول(ص) في ما استحدثه الناس من قضايا ومشاكل وتجارب0فانطلق (ع) مع الإسلام فكراً وروحاً وحركةً وجهاداً وابتهالاً من اجل وضع الأمة على مسارها الصحيح من خلال منهجه الإصلاحي الرسالي ، وقد حفظ لنا كتاب نهج البلاغة الجزء الكبير منه 0 ومن هذا الكنز العظيم ، اخترتُ موضوع الإصلاح ، و الذي دفعني لاختيار هذا الموضوع هو انقلاب الموازين عند الكثير من المسلمين بالإخص ممن يدّعون أنهم من أتباع الإمام علي(ع) نرى ابتعادهم عن المنهج الذي رسمه الله ورسوله ووصيه لهم واضحاً 0 هناك من الناس قد يحمل شعار الإصلاح ويطرحه كنظرية ، ولكنه يتطلع إلى الإصلاح لتغيير أوضاعه الخاصة إلى الأفضل على حساب الآخرين 0 إذاً نحن بحاجة إلى فكر الإمام (ع) الإصلاحي ، في الحفاظ على مصالح الأمة وحقوقها ، وصيانة كرامة الإنسان ، وما أحوجنا إلى روح الإمام (ع) لكي نعيش روح نكران الذات من اجل المصالح العليا للمجتمع 0 يتحدث البحث عن موضوع الإصلاحات التي قام بها الإمام(ع) ، المستمدة من الوحي الآلهي الذي كان هو الهم الشاغل له (ع) في كل أجزاء حياته حتى قال فيه رسول الله (ص) ، (علي مع القرآن والقرآن مع علي) (2) 0 قد اعتمدتُ النسخة المنقحة من نهج البلاغة للدكتور صبحي الصالح ، ورجعت في بعض الشروح إلى شرح ابن أبي الحديد المعتزلي ، وشرح الشيخ محمد عبده ، عند الحاجة إليهما0

الكلمات الدلالية


Article
The verb differed and some of its interpretations in the Holy Quran
الفعل اختلف وبعض تصريفاته في القرآن الكريم - دراســـة دلاليـــة –

المؤلفون: Hussein Saleh Zaher حسين صالح ظاهر
الصفحات: 251-282
Loading...
Loading...
الخلاصة

The difference of Muslims among themselves and with other non-Muslims and extremism in some of them became a striking phenomenon, even described Islam because of the religion of extremism and terrorism, and the effort of many historians throughout history do not refer to the real reasons for this difference, which led to the dismemberment of the nation, and in this research we will try To look at the significance of some verses, which indicate the difference of people among themselves in one of the things and the context shows that accompany these verses, namely: the position of Sharia, the Holy Quran of any difference, the Koran is the Constitution of Muslims and this means the Islamic rule of Islam, The Patriarchal, which together represent the real Islam Oulfkr legitimate, and how to deal with the difference and the judgment, whether this difference in thought and belief or in worldly matters, and the rule of the Koran was clear on this matter, leaving judgment to God the Day of Resurrection. Where did these ideas and positives come from, which permit the killing or persecution of the offender at best? This is what the research sought to shed light on, ie: the causes of the difference and its consequences, with a reference to the meaning of the difference in the lexicon and the formula اختلاف المسلمين فيما بينهم ومع الآخرين من غير المسلمين وتطرف بعضهم في ذلك أصبح ظاهرة ملفتة ، حتى وصف الإسلام بسببهما بدين التطرف والإرهاب ، وقد جهد كثير من المؤرخين على مر التاريخ ألا يشيروا إلى الأسباب الحقيقية لهذا الاختلاف الذي أدى إلى تمزيق الأمة ، وفي هذا البحث سنحاول أن نبحث في دلالة بعض الآيات والتي تدل على اختلاف الناس فيما بينهم في أمر من الأمور وما يظهره السياق المصاحب لهذه الآيات الكريمة ، أي : موقف الشرع المتمثل بالقرآن الكريم من الاختلاف أيا كان ، فالقرآن هو دستور المسلمين وهذا يعني الحكم الشرعي للإسلام والذي تفصّل معانيه السنّة النبويّة ، فهما معا يمثلان الإسلام الحقيقي أوالفكر الشرعي ، وكيفية التعامل مع الاختلاف والحكم فيه ، سواء أكان هذا الاختلاف في الفكر والعقيدة أم في مسائل دنيوية ، وكان حكم القرآن واضحا في هذه المسألة وهو ترك الحكم لله يوم القيامة . فمن أين جــــاءت هذه الأفكار والأحكام الوضعية التي تبيح قتل المخالف أو اضطهاده في أحسن الأحوال ! هذا ما حاول البحث تسليط الضوء عليه ؛ أي : أسباب الاختلاف ونتائجه ، مع إشارة لمعنى اختلف في المعجم والاصطلاح .

الكلمات الدلالية


Article
Poem Abd al-Jalil ibn Wahbun Mursi Alhmazih An analytical study
قصيدة ابن وهبون المرسي الهمزية دراسة تحليلية

Loading...
Loading...
الخلاصة

It represents a philosophical outlook based on the arguments and evidence highest levels of mental sophistication because they are able to direct the path of thought and wakes up to the fact of existence. This is what has always him poets who hold philosophical insights into their poetry and Andalusian poet whom his brilliant philosophical tendency that employed by the purpose of self-pity over his masterpiece Alhmazih lament mentor Abe pilgrims Alcentmra more familiar. This paper deals with the poem the poet Abdul Jalil bin and Habon (already yard What lasts survival) in cash and analysis because it represents a philosophical peak in the technical Andalusian maturity; because they showed us the product of cognitive through its load of scientific facts and signals interpretive about what gets man after his death, whether in kindergarten Jinan or dig in flames. Therefore, the reader is the make, and researcher prudent will stand in front of a poet versed his tools of poetry in this poem, in addition to identifying capacity treasury of the same meanings function and the exact words, Valgosaidp opens the way for a researcher to find room for research and analysis; because it is replete with high-level poetic values formed the formulas and methods of overflowing possibilities provided by the poetic language of the poets because all the phenomena of creativity and individuality take them, hence the importance of research emerged. The poem is paid then it is obligatory because reconsider where more and more to stand every time before something did not realize the last time; fruitful and mature Valgosaidp in more than one area of research and analysis, and perhaps this attempt is a gesture to help simulate creative texts Andalusian and analysis. تُمثل النظرة الفلسفية القائمة على الحجج والبراهين اعلى مراتب الرُّقي العقلي لأنها قادرة على توجيه مسار الفكر وتنبيهه الى حقيقة الوجود . وهذا ما دأب اليه الشعراء الذين يحملون رؤى فلسفية في اشعارهم ومنهم شاعرنا الاندلسي صاحب النزعة الفلسفية الرائعة التي وظفها في غرض الرثاء عبر رائعته الهمزية في رثاء استاذه ابي الحجاج الاعلم الشنتمري . يتناول البحث قصيدة الشاعر عبدالجليل بن وهبون (سبق الفناء فما يدوم بقاءُ) بالنقد والتحليل لأنها تمثل الذروة الفلسفية في النضج الفني الاندلسي ؛ لأنها اظهرت لنا نتاجاً معرفياً من خلال ما تحمله من حقائق علميةٍ واشارات تأويلية ازاء ما يلقاهُ الانسان بعد مماته سواء اكان في رياض الجنان أم في حفر النيران . لذا فإن القارئ المتمعن , والباحث الحصيف سيقفان امام شاعرٍ متمكنٍ من ادواته الشعرية في هذه القصيدة , اضافة الى التعرف على سعةٍ خزينه من الكلمات ذات المعاني الدالة والدقيقة , فالقصيدة تفتحُ المجال أمام الباحث في أن يجد متسعاً للبحث والتحليل ؛ لأنها زاخرة بقيم شعريةٍ عالية المستوى تشكلت بها صيغ وأساليب تفيض بالإمكانات التي وفرّتها اللغة الشعرية للشعراء لأن يأخذوا منها كل ظواهر الابداع والتفرد , ومن هنا برزت أهمية البحث . والقصيدة تدفع بقارئها لان يُعيد النظر فيها أكثر وأكثر ليقف في كل مرة أمام شيءٍ لم يدركه في المرة السابقة ؛ فالقصيدة مثمرةٌ وناضجةٌ في أكثر من مجال للبحث والتحليل , ولعل هذه المحاولة هي بادرة للمساهمة في محاكاة النصوص الابداعية الاندلسية وتحليلها .

الكلمات الدلالية


Article
Hussein bin Ali (peace be upon them) in the poetry of Muzaffar Al Nawwab
الحسين بن علي (عليهما السلام) في شعر مظفر النواب - دراسة تحليلية -

المؤلفون: Hashem Jafar Al Haidari هاشم جعفر الحيدري
الصفحات: 305-332
Loading...
Loading...
الخلاصة

Most of those poet were famouse on lace and Arab laves , many of them was the poet Muzafar Al Nawab when this research is writer . He was known as the poet of the free word , ignoring critic and had no interest gaining any benefits . His pen was his mouthpiece loudly screaming on behalf ofendif then oppressed and suppressed and those who were abandoned even those who had no homes who were truly honest. He called for their rights defending them .when belonged to the labours and the weak is inonically demonstrated here . Few researches and critics wrote about Muzafar Al Nawab and we could not find who really dedicated his research and writing to Iraq exclusively to Al Hussain [peace upon him] and his eternal revolution . However , we are apt to proceed with what we think is a part of the scientific honesty to justify the poet and unfold some facts. • It is significant to explore this matter and focus upon it details especially the demands of the phase how Iraq is now experiencing the worst circumstances ever which threaten it unity and the safety of his land beside his existance or being after the crowding of wolfs that devour its delicate body and those who planted adversity in each house along with sectarianism and racism. the research consists of four sections and a conclusion . first section starts with the birth of the poet to his voluntarily return to his last exile place in syria .The second section shows his attachment to his country and his origin .The third section focuses upon symbolism in his poetry .The fourth section concentrates on his relationship to the father of the free man and the shaikh of revolutionists Al Imam Abi Abdullah Al Hussain { peace upon him} and a conclusion. من المعروف والمسلم به إن الإمام الحسين بن علي بن أبي طالب ( عليهما السلام ) هو نور يهتدي به ، وكل من تقرب إلى حضرته مادحا وذاكرا صفاته وسيرته ونسبه يشمله ذلك النور ويكون وساما يزين سيرة حياته، ويجعله من فصيل الخالدين الذين تذكر قصائدهم في المناسبات الدينية ، لذا نجد الشعراء والأدباء يتهافتون على مدح ابن بنت رسول الله ( صلى الله عليه وآله وسلم ) بمختلف اتجاهاتهم المذهبية و انتماءاتهم العقائدية. فنجد الأدباء لاسيما الشعراء ينقسمون إلى قسمين الأول منهم على الرغم من حصولهم على المكسب المذكور أعلاه يهدفون بالحصول على مكسب مادي أيضا، أما الفريق الثاني فقد مدحوا الحسين ( عليه السلام ) إيمانا منهم بعدالة ثورته وما تحمل من أهداف إنسانية تسعى أن تسمو بالإنسان مهما كان لونه أو عقيدته أو انتماؤه العرقي ، وإقامة العدالة الاجتماعية التي جاء بها رسولنا الأكرم (صلى الله عليه واله وسلم ) حين نجدهم يمدحونه في كل زمان ومكان لا يخافون لومه لائم مهما كانت النتائج سواء كانت الحياة السياسية توافق توجهات الإمام الحسين ( عليه السلام ) أم تعارضه . والشاعر مظفر النواب نستطيع أن نصنفه من القسم الثاني ، وذلك لنشأته والبيت الذي ترعرع به وشرب من منبعه حب آل البيت (عليهم السلام) حتى وجد نفسه في أجواء تحب الإمام الحسين (عليه السلام) ويقيمون كل الشعائر في جميع المناسبات ، سواء أكانت تلك المناسبات في أيام شهر محرم أم صفر من كل عام ، وفي المناسبات الدينية في أيام السنة، . حيث نجد أن الشاعر مظفر النواب جعل من الإمام الحسين ( عليه السلام )قائدا وثائرا ومعلما وهاديا لتحقيق الكرامة الإنسانية والعيش الحر الكريم , فراح يسير على خطاه غير مهتم ، ماذا سوف يلاقيه من متاعب ربما تؤدي به إلى الهلاك , لا يرجو من ذلك سوى تحقيق العدالة الاجتماعية والوقوف أمام الظلم والاستبداد أسوة ببقية المناضلين الشرفاء الذين قدموا حملوا أرواحهم قربانا، وساروا في طريق لا رجعة فيه أما الشهادة أو تحقيق ما نذروا أنفسهم من اجله. لقد تناول الباحثون ، شعراء أو كتاب جوانب عديدة من حياة الشاعر وسيرته الذاتية والنضالية وأسلوبه في الكتابة لكن نعتقد أنهم أي الدارسون قد أغفلوا أو تغافلوا عن ارتباط الشاعر مظفر النواب بالإمام الحسين (عليه السلام) كإمام وقائد ومناضل ورمز لا يضاهيه رمز على مر العصور فجعل من حياته وسيرته قبس يبدد له الظلمة بكل زواياها وجوانبها وما لاقاه من تعب وشقاء أثناء مسيرته النضالية . قسم البحث إلى قسمين الأول تضمن سيرته منذ ولادته مرورا بمحاولة هروبه إلى روسيا ( الاتحاد السوفيتي سابقا) وحتى احتلال العراق . أما القسم الثاني تناول علاقته بالأمام الحسين (عليه السلام ) وكيف ومتى يتناوله في قصائده تارة يستجير به وتارة أخرى يتخذ من سيرته دعما وقوة في تحمل الصعاب . نرجو إننا قد وفقنا بهذا البحث وتوصلنا إلى النتائج التي جهدنا من أجلها وليسامحنا القارئ الكريم إذا سقط منا شيء سهوا . والله من وراء القصد.

الكلمات الدلالية


Article
The woman is a poetic witness in the commentary of Ibn Aqeel
المرأة شاهدًا شعريًا في شرح ابن عقيل دراسة في ضوء النقد الثقافي

المؤلفون: Khaled Hawir Shams خالد حويِّــــر الشمس
الصفحات: 333-351
Loading...
Loading...
الخلاصة

The search is intertwined between two views, one grammatical and one monetary, which belong to the modern age, namely, the theory of cultural criticism, and the two of them meet in being normative. In the same context, the output will be a coherent reading based on the interpretation of the reason for the use of grammatical Ibn Aqil - as an environment for research - to choose this witness specialist for women without the other, the idea of inspection of the engine, and the bug of this choice, was a societal culture represented by the tendency of men towards A woman is sexually inclined, or a masculine melancholy, or a tombstone of her stature that needs to be minimized. This is a comprehensive reading, and the culture is controlled as a hidden author of the most important cultural criticism thesis adopted by the Arab critic Abdullah al-Ghazzami. This criticism is based on the discourse and the search for non-aesthetic, and the statement that the research does not work on the text mentioned by women, Grammar resort to this house without others. In order to achieve this endeavor, this vision began to research the introduction of the definition of the witness and cultural criticism, and then the first study in the sexes of women, there were four, and these races as species that are more general type. First sex: single women, types: mother, wife, daughter, beloved, neighbor, current, aunt, aunt. And the second sex: a group of women with descriptions, towards: Guani, for example. And the third gender: the general woman. The fourth gender women's own-named, towards: Salma, and rain, for example. The second section investigates the apparent indications of martyrdom. It was a grammatical intent, such as: codification of the rule, protesting against a grammatical argument, and refraining from the weak, the rare, the rare, the abnormal, and so on. Until it came to the third topic to clarify the signs of the martyrdom of martyrdom is on two images, the first positive image, about: attachment to her, and reminded her lawyers, being a status of pride, and sanctity. And the other negative image, and is based on degrade, and deplorable, and show the pattern of panic on them through the practice of sex, and non-compliance with the borders, whether married or not. And then pride in the culture of the body by mentioning its charms towards: good, chest, and others. البحث ممازجة بين رؤيتين، إحداهما نحوية قواعدية، وأخرى نقدية تنتمي إلى العصر الحديث، ألا وهي نظرية النقد الثقافي، ومع اختلافهما يلتقيان في كونهما معياريين. وفي السياق نفسه سيكون النتاج فيه عبارة عن قراءة نسقية تقوم على التأويل لسبب لجوء النحوي ﭐبن عقيل -بوصفه بيئة للبحث- إلى اختيار هذا الشاهد المختص بالمرأة من دون غيره، أي الفكرة التفتيش عن المحرِّك، والعلة لهذا الاختيار، فكانت ثقافة مجتمعية متمثلة بميل الرجل نحو المرأة ميلًا جنسيًا، أو ميلا قداسويًا، أو قدحًا بمكانتها يقتضي التقليل من شأنها. وهذه القراءة المضمرة، وتحكُّم الثقافة بوصفها مؤلِّفًا خفيًّا من أهم أطروحات النقد الثقافي التي تبنَّاها، وطورها الناقد العربي عبد الله الغذامي مع لحاظ أنَّ هذا النقد يشتغل على الخطاب والبحث عن غير الجمالي، والتنويه أن البحث لا يشتغل على النص الذي ذكرت فيه المرأة وإنما على محاولة النحوي بلجوئه إلى هذا البيت من دون غيره. ولتحقيق هذا المسعى، وهذه الرؤية بدأ البحث بمدخل تعريفي للشاهد وللنقد الثقافي، ثم مبحث أول في أجناس النساء، فكانت أربعة، ولهذه الأجناس أنواع باعتبار أنَّ الجنس أعم من النوع. الجنس الأول: المرأة المفردة، وأنواعه: الأم، والزوجة، والبنت، والحبيبة، والجارة، والجارية، والعمة، والخالة. والجنس الثاني: مجموعة نساء ذات أوصاف، نحو: الغواني مثلًا. والجنس الثالث: المرأة العامة. والجنس الرابع المرأة الخاصة المسماة، نحو: سلمى، ومطر مثلًا. وتحرَّى المبحث الثاني الدلالات الظاهرة للاستشهاد، فكانت مقاصد نحوية مثل: تدوين القاعدة، والاحتجاج لخلاف لنحوي، ولرفد الضعيف، والنادر، والقليل، والشاذ، وهكذا... إلى أنْ وصل الأمر للمبحث الثالث ليستجلي الدلالات المضمرة للاستشهاد وهي على صورتين، الأولى الصورة الإيجابية لها، نحو: التعلق بها، وذكر محامدها، كونها وضع فخر، وقداسة. والأخرى الصورة السلبية، وتقوم على الحطُّ من شأنها، وذمها، واظهار نسق الفحولة عليها بوساطة الممارسة الجنسية، وعدم الالتزام بالحدود معها سواء أكانت متزوجة أم لا. ثم الاعتزاز بثقافة الجسد من خلال ذكر مفاتنها نحو: الْجِيْد، والصدر، وغيرهما.

الكلمات الدلالية


Article
Badi in the poetry of Imam Hassan
البديع في شعر الأمام الحسن وما قيل في حضرته ( ع )

Loading...
Loading...
الخلاصة

Praise be to Allah, Lord of the Worlds, and prayers and peace be upon Muhammad and his family Either Imam al-Hassan Ibn Ali (p) of the rules of radiation, and the sources of Islamic thought is one of those men whom God inspired by a penetrating sense of truth, which is not concealed in the earth or in the sky, so it is not a compliment to beauty or pretense. A genius mind is flooded with sincere passion that appears between its lines, and is reflected in the meaning of heartburn, not frank minds, and dissolves in the niche of the pride of the soul, not the questions of science, and radiates in its aspects the twinkle of hope and the fire of pain, the cry of fear and the pretext of challenge, the heart enters without permission and without knocking the door of the minds . Although he did not say much poetry compared to his prose speeches; however, the phenomenon of negligence in the arts and the benefits of Baidayh popular between the folds of his hair without coercion or cost. In the year 296 AH, the son of Mu'taz, who died in 296 AH, proved that this phenomenon had become rooted in the Arab heritage as a ignorant poetry and a holy Qur'an, and a sermon for the Prophet and companions, and poets' poetry in the times that preceded the days of Bashar ibn Bard and his followers in his poetry. (2), but he could not determine the relationship between poetic image and poetic expression. Is the relationship of the part to the whole? Or the relationship of something unique in its value? Al-Hasan ibn Ali (p) did not know his poetism among the general public; he was known for his religious and political speeches imposed by reality. Society in which he lives. Thus, I interpreted these pseudo-arts in his poems exclusively. My research is divided into two sections preceded by the preface in which I spoke about the good and the young, raised in the house of the message until his death, and the most important conditions that faced him. As for the first topic, al-Budai'a is a language and a term (al-Budai'a in the poetry of Imam al-Hassan ( The second topic / Al-Badi'a in which it was said of poems that spring with sense and movement And finally the conclusion and the most important findings. I would like to express my sincere thanks and gratitude to all those who helped me with a letter and insulted what I saw as difficult and in my career to write this research, because my goal is to show the facts honestly, impartially and comprehensively, and God is behind the intention الحمد لله ربِّ العالمين والصلاة والسلام على محمد وآله أجمعين إما بعد فأن الأمام الحسن بن علي (ع) من قواعد الإشعاع ، ومصادر الفكر الإسلامي فهو من أولئك الرجال الَّذين آثرهم الله بحاسة نفاذة تكتنه حقائق الأشياء فلا تخفى عليهم خافية في الأرض ولا في السماء، فأدبه ليس تملقاً لجمال ولا أدعاء وإنما هو صرخات تنطلق من عقل عبقري يفيض بعاطفة صادقة تظهر بين سطوره ، وتتجسد في معانيه حرقة القلوب لا صراحة العقول، ويذوب في محراب كبرياء النفوس لا مسائل العلوم ، ويشع في جوانبه وميض الأمل ونار الألم، وصرخة الخوف وحجة التحدي، فيدخل القلب بلا استئذان ومن غير أن يطرق باب العقول. وعلى الرغم من أنه لم يقل من الشعر إلاَّ القليل مقارنة بخطبه النثرية ؛ ألاًّ أنَّ ظاهرة التفريط في فنون البديع ومحاسنه شاعت بين ثنايا شعره دون إكراه أو تكلف . وقد أثبت أبن المعتز المتوفى سنة 296 ه بالشواهد أنَّ هذه الظاهرة قد ترسخت في التراث العربي شعراً جاهلياً وقرآناً كريماً ، وخطباً للرسول والصحابة ،وأشعار الشعراء في الأزمان التي سبقت أيام بشار بن برد ومن والاه في مسلكه الشعري .(1) منصباً اهتمامه في تقسيم أبواب محاسن الكلام والاستشهاد لها في كتابه ( البديع )، فهو يتحدث عن الاستعارة والطباق والجناس والاعتراض وغيرها مما يتصل بالصنعة الشعرية ،والصياغة الفنية (2) ولكنه لم يستطع أن يحدد العلاقة بين الصورة الشعرية والتعبير الشعري فهل هي علاقة الجزء بالكل ؟ أم علاقة الشئ المتفرد بقيمته ؟ وقد ارتأيت دراسة فنون البديع في شعر الأمام الحسن (ع) ؛ لأنَّ من شأن هذا الفن تحسين أوجه الكلام وتزويقه وإظهاره بحلية جديدة وأيضاً ؛لان الأمام الحسن بن علي (ع) لم يُعرف بشاعريته بين عامة الناس ؛ وإنما عُرِف بخطبه الدينية والسياسية التي فرضها واقع المجتمع الذي يعيش فيه. وعليه أستجليت هذه الفنون البديعية في شعره حصراً مقسمة بحثي إلى مبحثين يسبقها التمهيد الذي تحدثتُ فيه عن الأمام الحسن وليدا تربى في كنف بيت الرسالة وحتى وفاته ،وأهم الظروف التي واجهتهُ . أما المبحث الأول / البديع لغة واصطلاحا (البديع في شعر الأمام الحسن (ع) ) المبحث الثاني / البديع فيما قيل فيه من قصائد تنبض بالحس والحركة وأخيراً الخاتمة وأهم ما توصلتُ إليه . ولا يفوتني ألاًّ أن أتقدم بجزيل شكري وامتناني إلى كل من ساعدني بحرف وذلل علي ما كنتُ أراه صعباً وأنا في مسيرتي لكتابة هذا البحث؛ لان هدفي هو أظهار الحقائق بأمانة وتجرد واستجلاء , والله من وراء القصد.

الكلمات الدلالية


Article
Historical Documentation in the Holy Quran
التوثيق التاريخي في القران الكريم -بدء الخلق الى الطوفان انموذجاً-

Loading...
Loading...
الخلاصة

Koran divine book than guide people and light the way in front of them, did not call for a way to convince Alawabngy her way, and historic facts and events from within what touched him the Koran Entertainment to His Prophet (Allah bless him and his family) and take a lesson, and historical events that came in the verses of the blessed evidence the unification of the great Creator, who perfected the manufacture of all, what the man Aln seen the creation of the heavens and the earth and the wonders to know his Creator, and on this historic Vllhdt great importance and not the Koran did not mention what happened prior to the UN that it was not pointless, consider what happened Previous Nations sponsor Ban Yahia sick souls, especially if speech is made by God and mandates that raise contained fan of the human soul, for the wedding of the sweetness of style and sincerity talk he says cliques: 23, and to learn a lesson people told us the Koran historical models he tastes divine punishment in this world and waiting for the painful punishment in the afterlife pharaoh and Karun and Nimrod and others, and told us the Almighty Amthelhllsalehin prophets and guardians The righteous and the wise men who have their minds God and remained their words constitution to build people Luqman: 13. for man heading to God Mentfa he mentioned to him, and to know that God's law makes it compulsory upon faith he, and a commitment to the heavenly legislation, and reform of state of the nation, if left the road to Allah held year divine him and his community, the revelation of the painful punishment, as happened the previous folks, and the Koran explicitly documented the colors of torment, and the flood, but the best proof of that القران الكريم كتاب سماوي كغيره من الكتب السماوية غايته هداية الناس وانارة الطريق امامهم, فلم يدع وسيلة للإقناع الا وابتغى اليها سبيلا, والوقائع والاحداث التاريخية من ضمن ما تطرق اليه القران تسلية لنبيه (صلى الله عليه واله وسلم) ولأخذ العبرة, ومن الاحداث التاريخية التي جاءت بها الآيات المباركة ما يدل على توحيد الخالق العظيم الذي اتقن صنع كل شيء ,فما على الانسان الا ان ينظر الى خلق السماوات والارض وما فيها من العجائب ليعرف خالقه, وعلى هذا فللحدث التاريخي اهمية عظيمة والا لِمَ يذكر القران ما جرى للأمم السابقة ان لم يكن فيه فائدة ترجى ؟والنظر لما جرى للأمم السابقة كفيل بان يحي النفوس المريضة, خصوصا اذا كان الكلام صادرا من الله تعالى ,وآياته التي تثير كوامن النفس البشرية ,لما للقران من حلاوة الاسلوب وصدق الحديث قال تعالى ﭽ ﭨ ﭩ ﭪ ﭫ ﭬ ﭭ ﭮ ﭯ ﭰ ﭱ ﭲ ﭳ ﭴ ﭵ ﭶ ﭷ ﭸ ﭹ ﭺ ﭻﭼ ﭽ ﭾ ﭿ ﮀ ﮁ ﮂ ﮃﮄ ﮅ ﮆ ﮇ ﮈ ﮉ ﮊ ﮋ ﭼ الزمر: ٢٣ ,ولكي يتعظ الناس ذكر لنا القران نماذج تاريخية ذاقت العذاب الالهي في الدنيا وينتظرها العذاب الاليم في الاخرة كفرعون وقارون والنمرود وغيرهم ,وذكر لنا سبحانه امثلة للصالحين كالأنبياء والاوصياء والصالحين والحكماء, الذين خلدهم الله وبقيت اقوالهم دستورا لبناء الناس ﭽ ﭦ ﭧ ﭨ ﭩ ﭪ ﭫ ﭬ ﭭ ﭮ ﭯﭰ ﭱ ﭲ ﭳ ﭴ ﭵ ﭼ لقمان: ١٣,فعلى الانسان ان يتجه الى الله منتفعا مما ذكره له سبحانه ,وان يعرف ان الله اوجب عليه الايمان به, والالتزام بالتشريعات السماوية ,واصلاح حال الامة ,فاذا ترك الطريق الى الله اجرى الله السنة الالهية عليه وعلى المجتمع ,بنزول العذاب الاليم كما حدث للأقوام السابقة, والقران صريح بتوثيق الوان من العذاب ,وما الطوفان الا خير دليل على ذلك.

الكلمات الدلالية


Article
(Educational methods in al-ahqaf)
الأساليب التربوية في سورة الأحقاف

Loading...
Loading...
الخلاصة

The research aims to identify educational methods by the Holy Quran in Al Ahqaf to assist in the upgrading of education in the Arab and Islamic society. For the purpose of access to the goal of search adopted two researchers descriptive approach Descriptive analytical work to reach a variety of educational methods derived from the Sura of a number of its verses ( 35 ) any relying on the method of analysis of the content. One of the most important results of the findings of the study is the diversity of educational methods received across the sura, the most important of persuasion, the method of reward and punishment, and the method of the story. In the light of the results accumulated recommended a number of recommendations and proposals, including: 1.We must take from the Koran mainly springboard to raise the educational level in the Arab and Islamic societies and to solve the problems of education. . Should the delicate balance between the use of educational methods.2 . A similar study in other wall from the Koran.3 4.Conduct a study to identify the most prominent educational problems suffered by the Arab and Islamic society. يهدف البحث الحالي إلى تحديد الأساليب التربوية التي طرحها القرآن الكريم في سورة الأحقاف للاستعانة بها في الارتقاء بالمستوى التربوي في المجتمع العربي والإسلامي. ولغرض الوصول لهدف البحث أعتمد الباحثان المنهج الوصفي Descriptive التحليلي للتوصل إلى تنوع الأساليب التربوية المستمدة من السورة البالغ عدد آياتها ( 35 ) آية بالأعتماد على طريقة تحليل المحتوى. ومن أهم النتائج التي توصلت إليها الدراسة هو تنوع الأساليب التربوية التي وردت في عموم السورة والتي من أهمها أسلوب الإقناع ، وأسلوب الثواب والعقاب، وأسلوب القصة. وفي ضوء نتائج البحث الحالي قدّم الباحثان استنتاجات منها : 1. تنوعت الأساليب التربوية التي وردت في سورة الأحقاف. 2. ورد في السورة الكريمة قسمان من الأساليب التربوية، قسم ورد في عموم السورة وقد تضمن أساليب عدة هي : أسلوب الإقناع ، أسلوب الثواب والعقاب، أسلوب القصة. وأوصى الباحثان توصيات منها : 1. يجب أن نتخذ من القرآن الكريم أساسًا ومنطلقا للارتقاء بالمستوى التربوي في مجتمعاتنا العربية والإسلامية وحل المشكلات التربوية. 2. يجب التوازن الدقيق بين استعمال الأساليب التربوية المختلفة. واستكمالا لجوانب البحث اقترح الباحثان إجراء الآتي : 1. إجراء دراسة مماثلة في سور أخرى من القرآن الكريم. 2. إجراء دراسة للتعرف على ابرز المشكلات التربوية التي يعاني منها المجتمع العربي والإسلامي.

الكلمات الدلالية


Article
The role of political parties in guaranteeing rights And public freedoms
دور الأحزاب السياسية في ضمان الحقوق والحريات العامة

المؤلفون: Maitham Hussain Al Shafei ميثم حسين الشافعي
الصفحات: 417-460
Loading...
Loading...
الخلاصة

Institutions and organizations are important in contemporary society, and some jurisprudence emphasizes that any modern political system, whether democratic or inclusive, is necessarily characterized by the existence of many institutions and procedures for resolving and resolving the conflicts that accompany modern societies. Organizations are a prerequisite for progress. A channel where the views and preferences of individuals' efforts converge to achieve the common ends of societies that lack the capacity to build institutions and suffer organizational collapse. Political parties can play a more important and broader role in shaping public opinion. Political parties form a link between public opinion and government. And it helps to spread the enthusiasm of the masses and thus expand the prospects of public opinion and make the democratic system possible. The presence of political parties is necessary to confirm opposition and the possibility of peaceful change of governors. The movement of the parties in their transition from the majority to the place of minority in the House of Representatives and then the attempt to return to the place of the majority, all achieve the non-tyranny of a particular party or a small group of government or monopoly of power.إن المؤسسات و التنظيمات لها أهميتها في المجتمع المعاصر ، و يؤكد بعض الفقه أن أي نظام سياسي حديث سواء كان ديموقراطياً أو شمولياً ، يتميز بالضرورة بوجود العديد من المؤسسات و الإجراءات لحل و تسوية الصراعات التي تلازم المجتمعات الحديثة ، فالتنظيمات شرط أساسي للتقدم ذلك أن التنظيم يمثل القناة التي تتجمع فيها آراء و تفضيلات جهود الأفراد لتحقيق الغايات المشتركة بعكس المجتمعات التي تفتقر الى تلك القدرة على بناء المؤسسات و التي تعاني انهياراً تنظيمياً. و تستطيع الأحزاب السياسية أن تلعب دوراً أكثر أهمية و اتساعا في بلورة الرأي العام. و تشكل الأحزاب السياسية همزة وصل بين الرأي العام والحكومة. و أنها تساعد في بث حماس الجماهير و توسع بالتالي من آفاق الرأي العام و هي التي تجعل النظام الديموقراطي ممكناً. و يعتبر وجود الأحزاب السياسية ضرورة لتأكيد المعارضة و إمكانية التغيير السلمي للحكام. كما أن حركة الأحزاب في انتقالها من مكان الأغلبية الى مكان الأقلية في المجلس النيابي ثم محاولتها العودة إلى مكان الأغلبية، كل ذلك يحقق عدم استبداد حزب معين أو فئة قليلة بالحكم أو احتكار للسلطة . أولاً: أهمية الموضوع. تعد الأحزاب السياسية ضمانة حيوية لصون حقوق و حريات الرأي العام ، و أن أي نظام لا يقوم على أساس النظام الحزبي الحر يعتبر نظاماً مستبداً و محتكراً للسلطة، و هذا يتنافى مع أبسط مبادئ الديموقراطية، حيث لا ديموقراطية دون احزاب. و تمثل الأحزاب السياسية واحدة من اهم المؤسسات في كل الأنظمة السياسية بوصفها قناة هامة و آلية من آليات المشاركة في الحياة السياسية التي اضحت سمة من سمات العصر الحديث. و لا يقتصر دور الأحزاب السياسية على هذه الجوانب إذ تقوم بمراقبة اعمال القائمين على الحكم نحو يحول دون انحرافهم و يقود إلى تحقيق مصلحة المجتمع السياسي فضلاً عن دورها المؤثر في العملية الانتخابية بما يقدمه من مرشحين أو مساعدتها للناخبين على تكوين قناعاتهم الأمر الذي جعل الأحزاب السياسية من أهم اركان النظام الديموقراطي. و لأن تنظيم الحقوق و الحريات العامة هو الذي يعطيها ملامحها الحقيقية الواقعية و يمكن الافراد من التمتع بممارستها ، لذلك حرصت الدساتير على تنظيم و ضمان هذه الحقوق و الحريات العامة من خلال تحديد الأطر والمبادئ الأساسية لها تاركة للقانون العادي مهمة تنظيم شؤونها التفصيلية ورسم نطاقها وحدودها. ثانياً: مشكلة البحث. ولاشك أن دور الأحزاب السياسية دور مؤثر ومهم في حماية الحقوق و الحريات العامة ، اذ أن حرية تكوين الأحزاب السياسية في أطار القانون الدستوري، قد مرت بمراحل تأريخيه مختلفة و متباينة تدرجت فيها سطوة السلطة على هذه الحرية حتى أضحت من الحقوق الأساسية التي أقرتها معظم الدساتير في العالم في إطار يضيق أو يتسع مداه بنسبة ديمقراطية أو تسلطه ، ونجد بعض الدساتير ذهبت إلى ابعد من ذلك ، إذ أقرت ضمانات تكفل ممارستها من دون المساس بها او اهدارها و تتجلى ضرورة تلك الحقوق و الحريات و اهميتها من خلال موقعها بالنسبة إلى بقية الحقوق و الحريات التي تتعلق بشخص الأنسان و حياته الخاصة ، كما انها تسمح له بالمشاركة في الحياة السياسية وفي التعبير عن السيادة الشعبية. لذا نجد العديد من الوثائق الدولية و النظم الدستورية في مختلف دول العالم في الوقت الحاضر ، تعترف بحرية الأحزاب السياسية و تؤكد على وجوب ممارستها بالطرق القانونية المشروعة، بعيداً عن التضييق و التعقيد. غير ان تقرير هذه الحرية للأحزاب السياسية و تأكيد كفالتها في المواثيق الدولية و الدساتير، لا يعني اطلاقها بغير حدود او قيود لأن ممارسة الأحزاب السياسية هذه الحرية من دون حدود و ضوابط وفي إطار سلطة منظمة سيؤدي ذلك إلى نتائج سلبية تؤدي إلى عدم الاستقرار السياسي و هذا ينعكس بدوره على الحقوق و الحريات العامة. إن البحث في موضوع الأحزاب السياسة ضمان للحقوق و الحريات العامة ، يثير عدة اشكاليات منها ما يتعلق بالنصوص الدستورية و التشريعية ، و منها ما يتعلق بالواقع السياسي ، و منها ما يتعلق بإيجاد التوازن بين سلطة الدولة و حق الأفراد بممارسة الحقوق و الحريات. ثالثاً: خطة البجث. و سوف نتناول الموضوع في اربعة مباحث نبين في المبحث الاول ماهية الأحزب السياسية و في المبحث الثاني نتناول نشأة الأحزاب السياسية و في المبحث الثالث نتطرق إلى واجبات الأحزاب السياسية وفي المبحث الرابع توضيح وسائل الأحزاب السياسية في حماية الحقوق و الحريات العامة ثم خاتمة المبحث التي توضح فيها النتائج و التوصيات التي توصلنا اليها. و الله ولي التوفيق.

الكلمات الدلالية


Article
Adoption of university students on satellite channels to identify the political views of religious institutions "An Empirical Study on the students University of Kufa & Diali, "as a Model"
إعتماد طلبة الجامعات على القنوات الفضائية للتعرف على الآراء السياسية للمؤسسات الدينية دراسة ميدانية على طلبة جامعتي الكوفة وديالى انموذجاً

المؤلفون: Thergham Saade Alazzawi ضرغام سعدي عبد الصاحب
الصفحات: 461-490
Loading...
Loading...
الخلاصة

Religion and its institutions play a major role in influencing young people in Arab societies, especially Iraq, because of the social nature of which is based on religion as one of socialization and trigger factors of behavior no matter what the individual has reached the status of a scientific or influenced a particular environment. The media of the most important channels that help people to recognize the opinion of religion in various issues and events, especially in the political sphere as the public is exposed to bulletins directly and covers television and analytical programs and take it upon themselves and the interpretation and analysis of the speeches, directives and opinions of religious institutions in the political affairs of the transfer In Iraq, after the 2003 stirred the religious leaders in different religions and sects in Iraq, public opinion in the political affairs and outlined by the study in a historical review of the most important political events experienced by Iraq after the political change and the entry of US forces take individuals and groups in Iraq from the mosque and religious center and ministerial institution concerned with affairs whatever the religious reference for knowledge of view as is halal and haram and what should be and what should not be said of the act and which constitutes the behavior of individuals, groups and have public opinion constitutes a majority opinion. The study found that the researcher adopted the form of a questionnaire circulated by the (400) students and students from the Faculties of Sciences and Arts at the University of Kufa and Diali that the public always rely on satellite channels in the identification of religious-political organization directives since (5 years) and this shows increase Ray importance of political authorities in recent years. The public relies on the satellite channels that offer political opinions, religious institutions known to have larger and in favor of "independent" of religious figures that political directives appear in the satellite and want to identify the details of topics related to the Council of Ministers also believe that the satellite take a position (neutral) from the Foundation directives religious. من عوامل تشكيل الراي العام في البلدان قديما وحديثا الدين وتلعب مؤسساته دورا في تشكل الراي العام لدى افراد مجتمعه خصوصا وان المؤسسات الدينية ابتداءاً من المسجد والمركز الديني والمؤسسة الوزارية التي تعنى بالشؤوون الدينية للمواطن اخذت تبدي رايها فيما هو حلال وحرام وما ينبغي وما لاينبغي الفعل والقول مما يشكل سلوك الافراد والجماعات ويكون راي عام يشكل اغلبية الراي في بلد يمتاز بالطاعة الدينية للمراجع الدينية باختلاف اشكالها وشخوصها ومؤسساتها ونلاحظ ذلك التاثير بشكل ملحوظ في المجتمعات التي لا تزال ترى في الدين مصدرا من مصادر التشريع والدستور . والعراق باعتباره من البلدان التي تمر بعملية سياسية واجتماعية وثقافية حديثة فان الدين ومؤسساته التشريعية قد اخذ دور كبير في تشكل راي المواطنين وخصوصا طلبة الجامعات باعتبار المجتمع العراقي مجتمعا شابا بحسب تقارير الامم المتحدة خصوصا في العديد من التحولات السياسية والاجتماعية والثقافية التي مر بها العراق بعد التغيير السياسي بعد 2003م ، اذ دعت المؤسسات الدينية باختلاف الاديان في العراق الى مقاومة الاحتلال الامريكي واخرى لم تدعو لذلك ، ودعت بعضها الى دعم العملية السياسية واخرى لم تدعو بينما قللت بعضها من الاصطدام الاجتماعي مع اعضاء النظام السابق واخرى لم تدفع للصدام . وطلبة الجامعات وسط هذه الدعوات والافتاءآت الدينية اصبحوا يعتمدون على وسائل الاعلام للتعرف على راي المؤسسات الدينية الرسمية وغير الرسمية في الشؤون السياسية المختلفة من اجل الاتباع وتحديد مواقفهم بالاستناد اليها ضمن ما يعرف في ادبيات الاعلام بنرية الاعتماد على وسائل الاعلام واحدة من النظريات التي تؤكد ان الجمهور يعتد على وسائل الاعلام اثناء التغيير الاجتماعي والازمات باختلاف انواعها وهذا ما يحاول البحث الوصول اليه في التعرف على دور وسائل الاعلام في تكوين راي عام سياسي لدى الطلبة الجامعيين تحديدا من خلال تعرضهم لبرامج تلفزيونية تنقل توجيهات المؤسسة الدينية في الشان السياسي العراقي .

الكلمات الدلالية

جدول المحتويات السنة: 2016 المجلد: العدد: 15