Table of content

Iraqi Journal of Agricultural Science

مجلة العلوم الزراعية العراقية

ISSN: 00750530/24100862
Publisher: Baghdad University
Faculty: Agriculture
Language: English

This journal is Open Access

About

The Iraqi Journal of Agricultural Science (TIJAS) was established in 1966 in the college of Agriculture – University of Baghdad. It was published with two issues each volume. In 2000, TIJAS started with six issues each volume till now. This year the volume number of TIJAS is (47). TIJAS covers papers in plant & animal sciences, besides, Agricultural Economics, Agricultural Extension, Agricultural Mechanization and basic sciences, such as Chemistry and Physics Related to light, heat, water, and winds. Each volume includes around 75 articles, about 20-25 articles/issues depending on a reliable accepted paper for publication.

Loading...
Contact info

tijasub@yahoo.com
tel :
009647804541817
009647512748875
address:
college of Agric. / Univ. of Baghdad
Al Jadreah, Baghdad, Iraq

Table of content: 2017 volume:48 issue:6

Article
DETERMINATION OF INSULIN GENE INSG POLYMORPHISMS AND THEIR RELATIONSHIP WITH SOME PRODUCTIVE TRAITS IN BOTH SEXES OF HYBRID BROILER ROSS308
تحديد الطرز الوراثية لجين هرمون الانسولين وعلاقته مع بعض الصفات الانتاجية في الجنسين لهجين فروج اللحم 308 Ross

Loading...
Loading...
Abstract

To determine the polymorphisms of Insulin gene INSg and its relationship with some productive traits such as rate of initial and weekly body weight, average weekly body gain, live body weight, carcass weight, dressing %, cuts weight and weight for abdominal fat on broiler in both sexes for Ross 308 hybrid, 200 one – day old chicks, reared on closed system tagged and weighted initially and weekly for 35 days, polymorphisms for Insulin gene were determined by using MSPI restriction enzyme and PCR-RFLP technique. Results showed two genotypes were detected only for INSg differ highly significantly P<0.01 between them and on its effect on studied treats was differ significantly P≤ 0.05 for male in both genotypes also Male in heterozygous and homozygous genotype was differ on weekly body weight that caused effect on weekly body weight gain also when compared with female in each genotype. Male with TC genotype effect P<0.05 on carcass weight ,breast weight , leg weight and wing weight compared with female with same genotype, while male with TT genotype effect P<0.05 on live body weight and leg weight wing weight also when compared with female in the same genotype. That means it’s very important to use methods of molecular technique to be used as easy tool on selection programs on parent of commercial flock to select male for rearing to be guaranty reaching suitable weight and gens weight and cuts weight for hybrid.لتحديد التراكيب الوراثية لجين هرمون الأنسولين INSg ودراسة علاقته مع بعض الصفات الانتاجية التي شملت معدل الوزن الابتدائي والاسبوعي ومعدل الزيادة الوزنية الاسبوعية والوزن الحي والذبيحة ونسبة التصافي واوزان القطعيات ودهن البطن للجنسين في هجين فروج اللحم Ross308، 200 فرخ عمر يوم واحد ربيت بنظام مغلق رقمت ووزنت ابتدائيا اسبوعيا حتى 5 اسابيع، حددت التراكيب الوراثية لجين هرمون الانسولين باستخدام الانزيم القاطع MSPI وتقانة ال PCR-RFLP. اظهرت النتائج وجود تركيبين وراثيين فقط لجين هرمون الانسولين تباينت فيما بينها بشكل عالي المعنوية p<0.01 واختلفت في تأثيرها على الصفات المدروسة بشكل معنوي P<0.05 كانت لصالح الذكور في التركيب السائد النقي TT والهجين TC الذين اظهرا ارتفاعا في معدل وزن الجسم الاسبوعي الذي اثر بدوره على الزيادة الوزنية الاسبوعية مقارنة بالاناث في كل تركيب وراثي، كما اظهرت الذكور تفوق معنوي P<0.05 في الافراد الهجينة لصفات وزن الذبيحة ووزن الصدر والافخاذ والاجنحة مقارنة مع الاناث لنفس التركيب فيما سجلت الذكور للتركيب السائد ارتفاعا معنويا في صفة الوزن الحي ووزن الافخاذ والاجنحة مقارنتا بالاناث الحاملة للتركيب الوراثي نفسه مما يعني ضرورة الاستفادة من طرق التقانات الجزيئية واعتبارها اداة سهلة تنفع لاجراء برامج الانتخاب المبكر لعزل الذكور وتربيتها لضمان الوصول لاوزان وزيادات وزنية مع اوزان قطعيات مرتفعة لهجين التربية.


Article
EFFECT OF SUPPLEMENTATION DATE PALM POLLEN ON SOME PHYSIOLOGICAL AND REPRODUCTIVE TRAITS OF JAPANESE QUAIL BIRDS
تأثير إضافة طلع النخيل الى العليقة في بعض الصفات الفسلجية والتناسلية لطائر السمان الياباني (Coturnix Coturnix japonica)

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted at quail's field of Agriculture Collage/University of Basrah for the period from 21/8/2016 to 21/10/2016 to examine the effect of adding date palm pollen to feed on some Physiological and reproductive traits of Japanese quail birds. The study was included (240) chicks one day old of brown quail. They were randomly distributed to five treatments each treatment contained 48 chicks with three replicates each one 16 chicks, the treatments as the following, first (T1), second (T2), third (T3), fourth (T4) and fifth (T5) in these treatments, were fed on a diet supplemented the date palm pollen amount (0, 250, 500, 750 and 1000 mg/kg). The results showed a significant increase in the relative weights of the testicular, ovary and oviduct of T5 compared to other treatments at the age of 30 and 60 days, As well as a significant improvement in the number and diameter of primary ovarian follicles in the females and significantly improved in the seminiferous tubules diameter and germinal layer thickness and a significant reduction of the seminiferous tubules lumen diameter in males at the same ages, There was a significant increase in hormones (testosterone, estrogen, FSH and LH) in the serum of T5 compared to other treatments of males and females at the age of 30 and 60 days. In conclusion, the date palm pollen was improved of Physiological and reproductive traits of Japanese quail.أجريت الدراسة الحالية في حقل طيور السمان التابع إلى كلية الزراعة/جامعة البصرة للمدة من 21/8/2016 الى 21/10/2016 لمعرفة تأثير إضافة طلع النخيل الى العليقة في بعض الصفات الفسلجية والتناسلية لطائر السمان الياباني ولمدة 60 يوم. استعمل في التجربة 240 فرخاً من افراخ طائر السمان البني بعمر يوم واحد. وزعت الأفراخ بشكل عشوائي على خمس معاملات اذ احتوت كل معاملة على 48 فرخاً بواقع ثلاثة مكررات متساوية وبواقع 16 فرخاً لكل مكرر. سجلت المعاملات الأولى (T1) (السيطرة) والثانية (T2) والثالثة (T3) والرابعة (T4) والخامسة (T5): التي غذيت على علائق مضافاً إليها طلع النخيل بمقدار 0، 250، 500، 750 و1000 ملغم/كغم علف على التوالي. قد بينت النتائج وجود زيادة معنوية في الاوزان النسبية للخصى والمبيض وقناة البيض في طيور المعاملة الخامسة T5 مقارنة مع باقي المعاملات عند عمر 30 و60 يوماً، فضلاً عن وجود تحسن معنوي في عدد وقطر الحويصلات المبيضية البدئية في الاناث وتحسن معنوي في قطر النبيب المنوي وسمك طبقة الخلايا الجرثومية وانخفاض معنوي لقطر تجويف النبيب المنوي في الذكور عند الاعمار نفسها، لوحظ وجود ارتفاع معنوي في الهرمونات الجنسية (التستوستيرون، الاستروجين، FSH وLH) في مصل دم طيور المعاملة الخامسة T5 بالمقارنة مع بقية المعاملات للذكور والاناث عند عمر 30 و60 يوماً. نستنتج من هذه الدراسة ان لطلع النخيل تأثيراً ايجابياً في رفع معدلات الأداء التناسلي للطيور فضلاً عن تحسن صفاته الفسلجية.


Article
ESTIMATION OF THE BEST LINEAR UNBISED PREDICTION (BLUP) OF KURDI RAMS FOR AVERAGE DAILY MILK YIELD DEPENDING ON THEIR PROGENY
تقدير افضل تنبوء خطي غيرمنحازBLUP)) للكباش الكوردية لمعدل انتاج الحليب اليومي اعتمادا على نسلها

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted at Erbil plain, Kurdistan region- Iraq during the period from July/2015 to June/2016. The study included 189 Kurdi ewes and 21 rams. The study aimed to estimate the Best Linear Unbiased Prediction (BLUP) values of sires for daily milk yield and to study the effect of the non-genetic factors (Age of dam, sex and type of birth, estrous sequences cycle and ewes weights at lambing) and to estimate the heritability and repeatability for average daily milk yield. The overall mean of daily milk production was 384.56g. The weight and age of dam showed a significant effect (p<0.05) on the daily milk yield. Ewes aged 5 years recorded a higher Milk yield (433.33gm) compared with ewes aged 2years (317.24gm). Heritability and repeatability estimates of daily milk yield were found to be 0.18 and 0.48 respectively. BLUP values for daily milk yield ranged between - 1.5265 and 1.9080. It could conclude from this study that most non- genetic factors has a significant impact on kurdi's sheep performance and the expected genetic improvement based on the heritability estimate, since the repeatability of daily milk yield in this study is a high, the records of one lactation could be appropriate to estimate real acceptable productivity degree of accuracy, and can take a decision of culling among the animals without having to wait for the second season. Rams was evaluated genetically depending on the estimated values of the BLUP for the daily milk production, the presence of variation in genetic merit rams values means the possibility of exploiting the superior rams using artificial insemination to increase the rate of genetic improvement.أجريت هذه الدراسة في أحد الحقول الأهلية لتربية الأغنام فى سهل أربيل- أقليم كوردستان/ العراق للمدة من حزيران/2015 ولغاية آب/2016، شملت الدراسة 189 نعجة الكوردية بنات ل 21 كبش، بهدف تقدير قيم الجدارة الوراثية (BLUP) افضل تنبؤ خطي غير منحاز للكباش لمعدل انتاج الحليب اليومي ودراسة تأثير بعض العوامل اللاوراثیة (عمر النعجة، الجنس المولود ونوع الولادة، تسلسل دورة الشبق، ووزن النعجة عند الولادة) وتقدير المكافئ الوراثي والمعامل التكراري لصفة أنتاج الحليب اليومي. بلغ المتوسط العام لأنتاج الحليب اليومي 384.56غم . أظهرت النتائج ان تأثير العوامل المذكورة كان معنويا (5 p<0.0) على معدل انتاج الحليب اليومي،إذ تفوقت النعاج التي كان عمرها خمس سنوات واكثر في معدل انتاج حليب اليومي (433.93غم( على النعاج التي كانت بعمر سنتين والتي سجلت 317.24 غم، تفوقت النعاج التي جاءت بمواليد ذكرية(394.44)غم مقارنة بمثيلاتها ذات الولادات الأنثوية (323.59)غم (p< 0.05) في أنتاج الحليب اليومي وأن النعاج التي جاءت بمواليد توأمية تفوقت معنوياٌ في أنتاجها من الحليب اليومي على مثيلاتها ذات الولادات الفردية.أظهرت نتائج الدراسة الحالية أنخفاض انتاج الحليب اليومي بأرتفاع عدد دورات الشبق اذ كان معدل انتاج الحليب اليومي 393.39 و346.43 غم لدورات الشبق المخصبة الأولى و الثانية على التوالي. بلغت القيم التقديرية للمكافئ الوراثي والمعامل التكراري لأنتاج الحليب اليومي 0.18 و0.48 على التوالي، تراوحت تقديرات قيم BLUP لصفة انتاج الحليب اليومي- 1.5265 و1.9080، يستنتج من هذه الدراسة ان لمعظم العوامل اللاوراثية تأثيراَ مهماَ في أداء الأغنام الكوردية وإن تقدير التحسين الوراثي المتوقع يعتمد على تقدير المكافئ الوراثي، وبما ان قيمة المعامل التكراري لمعدل انتاج الحليب اليومي في هذه الدراسة عالية وبدرجة ملحوظة فإن سـجل أو موسم واحد يعد كافياً لتقدير القابلية الإنتاجية الحقيقية بدرجة مقبولة من الدقة ويمكن اتخاذ قرار العزل والنبذ بين الحيوانات دون الحاجة إلى الانتظار للموسم الثاني. تم تقییم الكباش وراثیا اعتمادا على تقدیر قیم ال BLUPلأنتاج الحليب اليومي، ان وجود تفاوت في قيم الجدارة الوراثية للكباش يعني امكانية استغلال الكباش المتفوقة باستعمال التلقيح الاصطناعي لزيادة معدل التحسين الوراثي.


Article
ESTIMATION OF THE BEST LINEAR UNBIASED PREDUCTION (BLUP) OF RAMS DEPENDING ON THEIR PROGENY'S BIRTH AND WEANING WEIGHT
تقدير افضل تنبوء خطي غير منحازBLUP)) للكباش اعتمادا على وزن نسلها عند الولادة والفطام

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted in a private sheep herd at Kurdistan region- Iraq during the period from June/2015 to Augest/2016. A total of 189 ewes and 9 rams were used and aimed to study the effect of some non-genetic factors (age of dam,sex and type of birth, estrous sequences cycle and ewes weights at lambing ) on the birth and weaning weights. The heritability and the best liear unbiased preduction (BLUP) were estimated. The overall means of the birth and weaning weights were 3.90 and 24.25 kg respectively.The results showed that the birth weight and weaning weight were significantly ( p<0.05) affected by age of dam, sex and type of birth, estrous sequences cycle and ewes weights at lambing. The ewes of age≥5 yeares were exceed on other ewes ages concerning the birth and weaning weights of lambs. It was shown that the effect of the estrous sequences cycle of ewes was significant (P<0.05) on the weaning weights of lambs, as the mean lambs birth weight was 4.08 and 3.18 kg for the ewes in the first and second estrous cycle respectively.Also results revealed that the weight of ewe at birth was significant (P<0.05) on the lamb birth weight as the ewes of weight of 46-50 kg were exceed on the ewes of the age ≤45 kg. Heritability estimates of birth, weaning weights and body weight gain were 0.24,0.31 and 0.24 ,respectively. BLUP values of sires for birth weight were between 0.09899 and 0.07730- and weaning weight between 0.2769 and 0.1272- respectively. أجريت هذه الدراسة في أحد الحقول الأهلية لتربية الأغنام في سهل أربيل – أقليم كوردستان العراق، للمدة من حزيران/2015 لغاية آب/ 2016 وأستخدمت فيها 189 نعجة كوردية مع9 كباش، بهدف دراسة تأثير بعض العوامل اللاوراثية (عمر النعجة، نوع الولادة، جنس المولود،تسلسل الشياع ووزن النعجة عند الولادة) على وزن المولود عند الميلاد والفطام. تم تقدير المكافئ الوراثي وقيم الجدارة الوراثية (BLUP)للكباش (الآباء). بلغ المعدل العام لوزن المولود عند الميلاد والفطام 3.90 و24.25 كغم على التوالي، أظهرت نتائج الدراسة الحالية وجود تأثير معنوي(0.05>P) لعمر النعجة، نوع الولادة وجنس المولود وتسلسل دورة الشبق ووزن النعجة عند الولادة على وزن المولود عند الميلاد والفطام، اذ تفوقت النعاج التي بعمر خمسة سنوات فأكثر على باقي الأعمارفي وزن المولود عند الميلاد والفطام. أتضح وجود تأثير معنوي (0.05>P) لتسلسل دورات الشبق للنعاج على وزن الحملان عند الميلاد، اذ بلغ وزن الحملان عند الميلاد 4.08 و3.18 كغم لنعاج ذات تسلسل الشياع الأول والثاني على التوالي كما اتضح من هذه الدراسة بأن لوزن الأم عند الولادة تأثير معنوي (0.05>P) في الوزن عند الميلاد، إذ تفوقت النعاج التي كانت بأوزان (46-50 كغم) على النعاج التي أوزانها (45 فأقل كغم) اما تقديرات المكافئ الوراثي فقد بلغت 0.24 و0.31 و 0.24 لوزن المولود عند الميلاد والفطام والزيادة الوزنية اليومية على التوالي. وجد ان تقديرات افضل تنبؤ خطي غير منحازتراوحت مابین- 0.07730 و0.09899 كأنحراف عن متوسط وزن المواليد عند الميلاد و0.1272- و0.2769 كأنحراف عن متوسط وزن المواليد عند الفطام على التوالي.


Article
EFFECT OF ADDING DIFFERENT LEVELS OF B-MANNANASE TO BROILER RATIONS CONTAINING HIGH WHEAT LEVEL ON SOME PRODUCTIVE PERFORMANCE OF THE BIRDS
تأثير اضافة مستويات مختلفة من أنزيم β-Mannanase الى علائق فروج اللحم الحاوية على مستوى عالي من الحنطة في بعض الصفات الانتاجية للطيور

Loading...
Loading...
Abstract

This experiment was conducted at the poultry farm of Animal Production Department - College of Agriculture - University of Baghdad, for the period from 18/9/2016 t0 30/10/2016. The aim of this experiment was to investigate the effect of adding different levels of β-Mannanase (0، 0,025 ، 0,05 ، 0,075، 0,1، 0,125%) to the diets on productive traits of broiler chickens, A total of 450 unsexed Ross 308, one day old was used in this experiment. chicks were fed on starter for 1_ 10 diet the day of age and on Grower diet for 11_ 24 the days of age the birds and finisher diet for 25 _ 42 days of the birds age, Birds were distributed on six treatments: T 1 as control group (without any addition) however T2, T3, T4, T5, and T6, were supplemented with β_Mannanase in the diet concentrations (0، 0,025 ،0,05، 0,075، 0,1، 0,125%) respectively, The results indicated that the addition of β_Mannanase in the diet which concentration (0.05 %) (T3) led to significant improvement in live body weight and average body weight gain of the birds. أجريت هذه التجربة في حقل الطيور الداجنة التابع لقسم الانتاج الحيواني/ كلية الزراعة/ جامعة بغداد/ ابو غريب، للمدة من 18/9/2016 الى 30/10/2016، لمعرفة تأثير اضافة مستويات مختلفة من انزيم β-Mannanase(0، 0.25، 0.05، 0.075، 0.1، 0.125%) الى العليقة المحتوية على نسب مرتفعة من الحنطة (50%) في الاداء الانتاجي لفروج اللحم، أستخدم في التجربة 450 فرخاً من فروج اللحم سلالة Ross 308 غير مجنسة بعمر يوم واحد، غذيت الافراخ على عليقة بادئ لمدة 1-10 أيام من عمر الطير، وعليقة نمو لمدة 11-24 يوماً من عمر الطير، وعليقة نهائية لمدة 25-42 يوماً من عمر الطير، وزعت الطيور على ست معاملات: الاولى (T1) معاملة سيطرة (من دون اضافة) والثانية (T2) والثالثة (T3) والرابعة (T4) والخامسة (T5) والسادسة (T6) معاملات اضافة انزيم β-Mannanase بنسب (0، 0.25، 0.05، 0.075، 0.1، 0.125%) على التعاقب. أشارت نتائج الدراسة الى ان اضافة انزيم البيتا منان في العلائق بنسبة (0.05%) (T3) أدت الى حصول تحسن في معدل وزن الجسم الحي والزيادة الوزنية للطيور.


Article
PREDICTING MILK PRODUCTION AND ITS COMPONENTS BY LACTOFERRIN CONCENTRATION IN COLOSTRUM AND MILK OF HOLSTEIN COWS
التنبؤ بإنتاج الحليب ومكوناته من خلال تركيز اللاكتوفرين في لبأ وحليب أبقار الهولشتاين

Loading...
Loading...
Abstract

The objective of this study was to predict the milk yield and its constituents of first parity-ten Holstein cows through lactoferrin concentration in colostrum and milk. The study was executed at Al-Nasr Dairy Cattle Station, at Essaouira (50 km south of Baghdad) during the period from 15/1/2013 to 1/4/2013. The lactoferrin concentration in colostrum and milk, milk constituents and the minerals concentration were measured. The lactoferrin concentration in colostrum was 732.78+ 28.03mg/L, which was higher than its concentration in milk (541.11+ 19.20 mg/L). Milk constituents (fat, protein and lactose) and some minerals (calcium, phosphorus and magnesium) were greater in colostrum than in milk. The regression of daily and monthly milk yield on lactoferrin concentration in colostrum was positive and highly significant (P<0.01), while the regression of these characters on lactoferrin concentration in colostrum was positive and significant (P<0.05). Result revealed that the regression of minerals (calcium and magnesium) on lactoferrin in colostrum was positive and highly significant (P<0.01). Moreover, the regression of phosphorus and iron in colostrum was negative and significant (P<0.05). The regression relationship of amino acids (essential and non-essential) on lactoferrin in colostrum was varied between positive and negative and some of them was significant. In conclusion, it is possible to predict the milk yield and its constituents of Holstein cows through lactoferrin concentrations either in milk of colostrum for selection purposes. أجريت الدراسة بهدف التنبؤ بإنتاج الحليب ومكوناته من خلال تقدير تركيز بروتين اللاكتوفرين في اللبأ والحليب باستخدام 10 أبقار في الموسم الأول، في محطة النصر التابعة للشركة المتحدة للثروة الحيوانية المحدودة في الصويرة (50 كم جنوب بغداد) للمدة من15/1/2013 حتى 1/4/2013. تم تقدير تركيز بروتين اللاكتوفرين في اللبأ والحليب فضلا عن مكومات الحليب الرئيسة بالإضافة لقياس بعض المعادن. أظهرت النتائج ان تركيز بروتين اللاكتوفرين في اللبأ بلغ 28.03+732.78 ملغرام/ لتر وهو اعلى من تركيزه في الحليب 541.11) ± 19.20 ملغرام/ لتر). كما ان نسب مكونات الحليب (الدهن، البروتين واللاكتوز) وبعض العناصر المعدنية (الكالسيوم، الفسفور والمغنيسيوم) في اللبأ كانت اعلى منها في الحليب الاعتيادي. تبين أن انحدار أنتاج الحليب اليومي والشهري على اللاكتوفرين في اللبأ كان موجباً وعالي المعنوية ((P<0.01، بينما لم يكن انحدارهما معنوياً على اللاكتوفرين في الحليب. كان انحدار الدهن والبروتين على اللاكتوفرين في اللبأ موجباً وغير معنوي بينما كان انحدار الدهن في الحليب موجباً ومعنوياً (P<0.05) وموجباً مع البروتين ولكنه غير معنوي. أوضحت النتائج ان انحدار الكالسيوم والمغنيسيوم على اللاكتوفرين في اللبأ موجب وعالي المعنوية P<0.01))، أما الفسفور والحديد فكان انحدارهما سالباً ومعنوياً(5P<0.0). كان انحدار بعض الأحماض الأمينية (أساسية وغير أساسية) على اللاكتوفرين في اللبأ بين الموجب والسالب وبعضها معنويا. يستنتج من الدراسة انه يمكن التنبؤ بإنتاج الحليب ومكوناته في ابقار الهولشتاين من خلال معرفة تركيز بروتين اللاكتوفرين في اللبأ والحليب لأغراض الانتخاب.


Article
GRAIN YIELD OF TWO BREAD WHEAT Triticum aestivum L. VARAITIES UNDER INFLUENCE OF MAGNETIC TECHNOLOGY
حاصل الحبوب لصنفين من حنطة الخبزTriticum aestivum L. بتأثير التقانة المغناطيسية

Loading...
Loading...
Abstract

A field experiment was conducted during the 2011-2012 and 2012-2013 seasons at field of State Agricultural Researchers at Abu Ghraib, in order to study the grain yield of two varieties )Triticum aestivum L.) with magnetized water effect. A randomized complete block design was used with three replications.The main plots included (irrigation with magnetized and irrigation with non-magnetized water), and wheat varieties (Fath and Abu Ghraib3) were distributed on sub plots. The results showed that the plants irrigated with magnetize water were superposed in plant height (97.00 and 94.33) cm, (68.48,70.25) for the number of grains.spike-1, weight of 1000 grains.gm (33.64 and 31.18) and grain yield (5.75,5.63) ton.h-1 for the seasons respectively. In addition, the cultivar of the Fath varieties species superposed in most studied traits, giving the highest number of grains.spike-1 (66.62 and 68.08), weight of 1000 grain.gm (33.81 and 30.97) and grain yield (5.79 and 5.48) ton-1 compared with Abu Ghraib 3 cultivar which gave the lowest mean of the traits, while there were no significant differences Between the two varieties in the number of the spike.m-2 at both seasons respectively. The effect of interaction between cultivars and the addition of magnetized irrigation water was significant in the grain yield characteristics of the cultivars. m -2 (491.0 and 483.00), the number of grains.spike-1 (67.97 and 70.50) and grain yield (6.28 and 5.85) tons. h-1 compared to non-magnetized irrigated plants, which gave the lowest mean for the two seasons respectively.نفذت تجربة حقلية خلال الموسمين 2011-2012 و2012-2013 في حقل تجارب محطة أبو غريب للبحوث الزراعية التابعة للهيئة العامة للبحوث الزراعية، بهدف دراسة حاصل ونوعية صنفين من حنطة الخبزTriticum aestivum L. بتأثير التقانة المغناطيسية. أستعمل ترتيب الألواح المنشقة على وفق تصميم القطاعات الكاملة المعشاة وبثلاثة مكررات. اشتملت الألواح الرئيسية على (الري بالماء الممغنط و الري بالماء غير الممغنط) ووزعت أصناف حنطة الخبز (الفتح وأبو غريب3) على الألواح الثانوية. تشير النتائج إلى تفوق نباتات الأصناف المروية بالماء الممغنط بإعطائها أعلى متوسط لارتفاع النباتات (97.00 و94.33) سم، عدد الحبوب. سنبلة- 1 (68.48 و70.25)، وزن 1000 حبة.غم (33.64 و31.18( وحاصل حبوب (5.75 و5.63 (طن.هـ-1 مقارنة بالنباتات المروية بالماء غير الممغنط للموسمين بالتتابع. كما تفوق صنف الفتح في اغلب الصفات المدروسة إذ أعطى أعلى متوسط لعدد الحبوب. سنبلة-1 (64.62 و 68.08)، وزن 1000 حبة.غم (33.81 و30.97 (وحاصل حبوب (5.79 و5.48) طن.هـ-1 مقارنة بصنف أبو غريب3 الذي أعطى أدنى متوسط للصفات، في حين لم تكن هناك فروق معنوية بين الصنفين في صفة عدد السنابل.م-2 للموسمين بالتتابع. أثر التداخل بين الأصناف وإضافة ماء الري الممغنط معنويا في صفات النمو والحاصل للأصناف إذ تفوق صنف الفتح المروي بالماء الممغنط في متوسط عدد السنابل. م-2 (491.0 و483.00)، عدد الحبوب. سنبلة-1 (67.97 و70.50) وحاصل الحبوب (6.28 و5.85) طن.هـ-1 قياسا بنباتات الأصناف المروية بالماء غير الممغنط التي أعطت أقل متوسط للصفات للموسمين بالتتابع.


Article
SENSITIVITY OF SUNFLOWER TO WATER DEFICIT THROU GROWTH STAGES AND ROLE OF BALANCED FERTILIZERS ON PRODUCTIVITY
تحسس زهرة الشمس للاجهاد المائي بحسب مراحل نموها و أثر التوازن السمادي في إنتاجها

Loading...
Loading...
Abstract

A field experiment was conducted during spring season of 2014 at the experimental station of field crops department, College of Agriculture, University of Baghdad, Abu Ghraib to study the sensitivity of sunflower growth stages to water stress, fertilizers balance and interaction between them, and their effect on growth, yield, yield components and quality characteristics of sunflower Flamy cultivar. A randomized complete plot design (RCBD) was used with split-plot arrangement by three replicates. Fertilizers levels (F) ]F1: recommended (180 kg N ha-1, 110 kg P2O5 ha-1 and 100kg K2O ka-1), F2: 1/2 (NPK), F3: 2NPK, F4: N2PK, F5: NP2K and F6: 2(NPK)[ were represent the main plots while stress treatment (S) represent the sub plots ]S1 50% water depletion (control) S2 80% water depletion at vegetative growth stage, S3: 80% water depletion at flowering and at seed filling stage[. Results showed that the existence of a significant effects of water stress treatment levels on most of the investigated traits, unstressed plants had the superiority over stressed once, by having more fertility, higher head diameter, higher number of seeds per head which all, resulted in improving sunflower seed yield (4.59 ton ha-1). There is no significantly different under stress plants in vegetative growth stage (S2) in both head diameter and seed yield, while the plant at S2 showed higher values in weight 1000 seeds and harvest index. Plants at S4 showed higher water use efficiency. Fertilizers combinations have a significant effect on most of the traits under investigation. Plants under F4 treatment have higher means of fertility percentage, head diameter and head seed number which caused an improvement in seed yield (4.422 ton ha-1), while F5 showed higher 1000 seeds weight. The interaction between two factors was significantly difference in most of the studied traits. نفذت تجربة حقلية خلال الموسم الربيعي 2014 في حقل تجارب قسم المحاصيل الحقلية – كلية الزراعة, جامعة بغداد، أبو غريب بهدف دراسة تحسس زهرة الشمس للاجهاد المائي بحسب مراحل نموها والتوازن السمادي والتداخل بينهما في صفات الحاصل ومكوناته وكفاءة استهلاك الماء لنبات زهرة الشمس صنف فلامي. طبقت التجربة بترتيب الألواح المنشقة على وفق تصميم القطاعات الكاملة المعشاة RCBD بثلاثة مكررات. مثلت الألواح الرئيسة معاملات التوازن السمادي (F) وهي: معاملة المقارنة (F1) (اضافة التوصية السمادية كاملة 180 كغم N ه-1 و110 كغمP2O5 ه-1 و100 كغم K2O ه-1 لعناصر NPK بالتتابع واضافة نصف الكمية الموصى بها من NPK F2)) ومضاعفة كمية N فقط, أما P وK فتضاف حسب التوصية السمادية (F3) ومضاعفة كمية P فقط, أما N وK فتضاف بحسب التوصية السمادية (F4) ومضاعفة كمية K وN وP تضاف بحسب التوصية السمادية (F5) ومضاعفة NPK (F6), بينما مثلت الألواح الثانوية معاملات الاجهاد المائي (S) وهي: استنزاف 50% من الماء الجاهز (معاملة المقارنة) والري بعد استنزاف 80% من الماء الجاهز في مراحل النمو الخضري (S2) والتزهير (S3) وامتلاء البذور (S4). اظهرت نتائج الدراسة تفوق النباتات غير المعرضة للاجهاد المائي بأعلى المتوسطات لصفات نسبة الاخصاب وقطر القرص وعدد البذور في القرص وحاصل البذور (4.587 طن ه-1) ولم تختلف معنويا عن النباتات المعرضة للاجهاد المائي في مرحلة امتلاء البذور (S4) في الصفات المذكورة جميعها كما لم تختلف معنويا عن النباتات المعرضة للاجهاد المائي في مرحلة النمو الخضري (S2) في صفتي قطر القرص وحاصل البذور, في حين حققت نباتات المعاملة S2 أعلى النتائج لصفات وزن 1000 بذرة ودليل الحصاد, وكانت النباتات المعرضة للاجهاد المائي في مرحلة امتلاء البذور أكثر كفاءة في استعمال الماء بلغت 1.193 كغم بذور (م3)-1. كما اعطت النباتات المسمدة بضعف الكمية من الفسفور والكميات الموصى بها من النايتروجين والبوتاسيوم (F4) أعلى المتوسطات لصفات نسبة الاخصاب وقطر القرص وعدد البذور في القرص من ثم زيادة حاصل البذور (4.422 طن ه-1) وكانت أكثر كفاءة في استعمال الماء (1.075 كغم بذور (م3)-1), في حين حققت النباتات المسمدة بضعف الكمية من البوتاسيوم والكميات الموصى بها من النايتروجين والفسفور (F5) أعلى متوسط لوزن 1000 بذرة. أما التداخل ف بين عاملي الدراسة قد كان معنويا في أغلب الصفات المدروسة.


Article
RESPONSE OF SOME SYNTHETIC MAIZE CULTIVARS TO MINERAL, ORGANIC AND BIO FERTILIZER 1 – Yield and its components
أستجابة بعض الأصناف التركيبية من الذرة الصفراء للأسمدة المعدنية والعضوية والحيوية 1- الحاصل ومكوناته

Loading...
Loading...
Abstract

The objective of this study was to investigate the possibility of replacing part of mineral fertilizers, by organic or bio fertilizers and effect of these fertilizers on grain yield and its components of maize (Zea mays L.). Field experiment was conducted at Abu Ghraib Research Station (Baghdad) during spring and fall seasons of 2016 using a randomized complete block design arranged in split plot with three replications .Three synthetic varieties of maize (Fajr 1 , Baghdad 3 and Sumer) in the main plots and nine fertilizer treatments which were : 100% NPK as recommended , NPK + sulfur , NPK + organic fertilizer , NPK + Bio fertilizer, NPK + Humic acid ,50% NPK + sulfur ,50% NPK + organic fertilizer,50% NPK + Bio and50% NPK + Humic acid in the sub plots . The results showed that the varieties Baghdad 3 gave highest value for most yield components for both seasons. 100% NPK+ organic fertilizers was superior in grain yield and most components (No. of ears per plant, No. of rows per ear, No. of grain per row and grain yield) most the combination between Fajir 1 and 100%NPK + organic fertilizers gave the highest grain yield about 10.381 , 11.758 m h-1 respectively. تهدف الدراسة لمعرفة امكانية استبدال جزء من الاسمدة المعدنية بالاسمدة العضوية اوالحيوية وتأثير ذلك في حاصل الحبوب ومكوناته للذرة الصفراء (Zea mays L.). نفذت تجربة حقلية في محطة ابحاث ابو غريب(بغداد) التابعة لدائرة البحوث الزراعية- وزارة الزراعة خلال الموسمين الربيعي والخريفي للعام 2016 بأستعمال تصميم القطاعات الكاملة المعشاة وترتيب الالواح المنشقة بثلاثة مكررات. شملت الالواح الرئيسة ثلاثة اصناف تركيبية من الذرة الصفراء (فجر1 وبغداد3 وسومر) والالواح الثانوية تسع معاملات سمادية (NPK حسب التوصيات وNPK حسب التوصيات+الكبريت وNPK حسب التوصيات+ سماد عضوي وNPK حسب التوصيات+ سماد حيوي وNPK حسب التوصيات +حامض الهيومك وNPK نصف التوصيات+ الكبريت وNPK نصف التوصيات+ سمادعضوي وNPK نصف التوصيات+ سماد حيوي وNPK نصف التوصيات+ حامض الهيومك). اظهرت النتائج ان الصنف بغداد 3 اعطى اعلى القيم لمعظم مكونات الحاصل في كلا العروتين. تفوقت المعاملة السمادية 100% NPK+ السماد العضوي معنويا في حاصل الحبوب وبعض مكوناته (عدد العرانيص بالنبات وعدد الصفوف بالعرنوص وعدد الحبوب بالصف وحاصل الحبوب). اعطى التداخل بين الصنف فجر 1 والمعاملة السمادية 100% NPK+ السماد العضوي اعلى حاصل حبوب (11.758 و10.381) ميكاغرام ه1- للموسمين بالتتابع.


Article
HEAVY METALS POLLUTION FOR SOILS IN SOME OF ROADS AND SQUARES OFBAGHDAD CITY CENTER
التلوث بالعناصر الثقيلة في ترب الساحات والجزرات الوسطية للطرق الداخلية لمركز مدينة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

This study aimed to assess of status pollution by heavy metals Cadmium, Lead, Zinc, and Nickel for soils in some of interior streets and squares of Baghdad city, evaluate the relation between heavy metals concentration in soil, and using some global pollution indexesfor calculating state of contamination of soils study area (Enrichment Factor (EF), Contamination Factor (CF), Pollution Load Index (PLI), Geoaccumulation index (Igeo). Study area was included the roads of Baghdad City Center. Four main interior roads were chosen in this study which is (Outer Karada, Al- Saadoon, Nidhal and Palestine). Results showed that heavy metals concentrations in soil samples took the following order Zn > Ni > Pb > Cd and all was higher than their concentration in comparison soils. The impact of traffic momentum, especially at public intersections on the concentrations of heavy metals in soils interior streets of Baghdad city, regardless of the traffic density. The results of calculation the values of pollution indexes (EF, CF, PLI and Igeo) that heavy metals concentrations were from human activities (anthropogenic source), which support an assumption of those soils affected by gasses emitted from vehicle exhausts and fly ash or other human activities.تهدف الدراسة الحالية إلى تقييم حالة التلوث بالعناصر الثقيلة الكادميوم والرصاص والزنك والنيكل لترب بعض الطرق والساحات لمركز مدينة بغداد، ومعرفة مدى تأثير أنبعاثات عوادم السيارت في البيئة المحيطة من خلال: تقييم العلاقة بين تركيز العناصر الثقيلة في التربة، وأستخدام بعض معايير التلوث لحساب حالة التلوث لترب مناطق الدراسة (عامل الإثــراء Enrichment Factor (EF)، معامل التلوث Contamination Factor (CF)، مؤشر التلوث التحميلي Pollution Load Index (PLI)، مؤشر التراكم الأرضي Geoaccumulation index (Igeo)). تضمنت منطقة الدراسة ترب الطرق الداخلية لمركز مدينة بغداد (الجزرات والساحات الوسطية)، إذ أختيرت أربعة طرق رئيسـة (الكرادة خارج، السعدون، النضال، فلسطين). بينت نتائج الدراسة أن تراكيز العناصر الثقيلة في ترب مواقع الطرق الداخلية في مدينة بغداد قد أخذت الترتيب الآتي من حيث أرتفاع التركيز Cd


Article
EFFECT OF MAGNETIC AND QUALITY OF IRRIGATION WATER IN MEAN WEIGHT DIAMETER AND AGGREGATION INDEX FOR CLAY LOAM SOIL DURING GROWTH STAGES OF BARLEY CROP
تاثير مغنطة ونوعية مياه الري في معدل القطر الموزون ودليل التحبب لتجمعات التربة المزيجة الطينية خلال مراحل نمو محصول الشعير

Loading...
Loading...
Abstract

Field experiments were conducted at the Research Station College of Agriculture, University of Basra at Garmat Ali district. The experiments were carried out during the winter season 2012-2013 in clay loam soil. The purpose of the research was to study the effect of water magnetizing and the quality of irrigation water in mean weight diameter and aggregation index during the plant growth stages (the beginning of the forest and the beginning of flowering and after harvesting) for barley crop (Hordium vulgare L.). The magnetizing of irrigation water treatments Included, non-magnetized water (M0) and water magnetized (M1). The irrigation water quality treatment included five types of water namely, tap water (TW), River water (RW), wastewater (WW),treated sewage water passed through sand filter (WWT) and mixed water (MW) ( 50% RW + 50% WWT).The experi-ments were conducted using factorial experiments according to randomized complete block design (RCBD). The irrigation water was added on the basis of the shortfall in the level of water of the evaporation pan installed in the field. The amount of water added was 100% of the amount vaporized water plus 20% as leaching requirements. The results showed that: Magnetization of irrigation water resulted in a significant increase in the mean weight diameter and aggregation index for both layers 0-30cm and 30-60 cm compared with non-magnetized water. The order of the effect of treatments on the mean weight diameter and aggregation index is WW >TW >WWT >MW >RW for both layers. The results showed that the values of both parameters increased as growth season progress and layer 0-30 cm surpassed layer of 30-60 cm.اجريت تجربة حقلية في محطة أبحاث كلية الزراعة ـــ جامعة البصرة في موقع كرمة علي خلال الموسم الشتوي 2012-2013 على تربة ذات نسجة مزيجة طينية clay loam، لغرض اختبار تأثير مغنطة ونوعية مياه الري في قيم معدل القطر الموزونMWD ودليل التحبب لتجمعات التربة Kc خلال مراحل النمو: بداية التفرعات وبداية التزهير وما بعد الحصاد لمحصول الشعير(Hordium vulgare L.). وقد تضمنت معاملات مغنطة مياه الري؛ مياه غير ممغنطة(M0) ومياه ممغنطة (M1) أما معاملات نوعية مياه الري فتضمنت خمس نوعيات مياه هي مياه الحنفية (TW) ومياه نهر (RW) ومياه صرف صحي خام (WW) ومياه صرف صحي معالجة باستعمال المرشح الرملي(WWT) ومياه مخلوطة (MW) بنسب خلط 50%RW +50% WWT. نفذت التجربة باسلوب التجارب العاملية وفق تصميم القطاعات الكاملة المعشاة (R.C.B.D)، وقد اضيفت مياه الري على اساس النقص الحاصل في مستوى المياه في حوض التبخر المنصوب في الحقل اذ تم اضافة 100% من الكمية المتبخرة مضافا اليها 20% كمتطلبات غسل. وقد اظهرت النتائج ان مغنطة مياه الري ادت إلى زيادة معنوية في قيم معدل القطر الموزون (MWD) ودليل التحبب (Kc) وللطبقتين 0-30 و30-60 سم مقارنة باستعمال المياه غير الممغنطة. اتخذت معاملات نوعية مياه الري الترتيب التالي RW < MW < WWT < TW < WW حسب قيم MWD وKc. كما اظهرت النتائج زيادة القيم مع تقدم موسم النمو وتفوقت الطبقة 0-30 سم على الطبقة 30-60 سم.


Article
REPLACEMENT OF SODOUM SALT WITH POTASSIUM SALT IN THE PROCESSED SPREAD CHEESE AND STUDY ITS EFFECT ON THE CHEMICAL , MICROBIAL AND SENSORY PROPERTIES
استبدال الاملاح الحاوية على الصوديوم باملاح البوتاسيوم في الجبن المطبوخ القابل للنشر ودراسة تاثيره على الصفات الكيمياوية والمايكروبية والحسية

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted in order to evaluate the use of potassium chloride salt and its Emulsifying Salts instead of sodium chloride in processed spread cheese industry. Three treatments were applied, the first one was the control in which sodium chloride was added as salt and sodium phosphate used as emulsifying salt, the second treatment potassium salts were used to replace sodium salt in total, the third treatment contained both sodium and potassium salt in equal ratio (1:1). All treatment were kept at 6 o c ±2 and at room temperature (20)oc for 60 days. The obtained results showed that using potassium chloride instead of sodium chloride was successful, and there were no significant differences between the control treatment and other treatments in respect to moisture, fat, protein content, acidity and pH values as well. Regarding the microbial assay there were no significant differences between control and the potassium salt treatment samples as these samples stored at 6oc. while for those stored at 20oc / 60 days there were increase in total count bacteria in all treatments and reached to 15×103c/g for control sample and 5×102c/g , 7×102c/g for treatment with potassium chloride salt upon 60 days storage.Sensory evaluation showed that storing the product at 6 ± 2°C /60 days had no significant effect while, storing at 20°C/ 60 days showed significant difference in evaluation scores as compared to that stored at 6 ± 2°C. تمت الدراسة بهدف امكانية استعمال ملح كلوريد البوتاسيوم واملاح استحلابه بديلا عن كلوريد الصوديوم فى صناعة الجبن المطبوخ القابل للنشر, تم تصنيع ثلاث معاملات من الجبن المطبوخ الاولى كانت معاملة سيطرة وفيها تم اضافة كلوريد الصوديوم كملح اما املاح الاستحلاب فاستخدمت فوسفات الصوديوم فقط، المعاملة الثانية تم استبدال ملح الصوديوم واملاح استحلاب الصوديوم كليا باملاح البوتاسيوم، وفي المعاملة الثالثة تم اضافة خليط من كل من ملح البوتاسيوم والصوديوم واملاح الاستحلاب للبوتاسيوم والصوديوم وبنسبة خلط متساوية 1:1) خزنت المنتجات بدرجة حرارة الثلاجة 6(±2) 0م ودرجة حرارة الغرفة 20 0م لمدة 60 يوم. أوضحت النتائج نجاح استخدام ملح كلوريد البوتاسيوم بدل كلوريد الصوديوم فى انتاج الجبن المطبوخ القابل للنشر، ولم يكن للمعاملات تأثير معنوي مقارنة بمعاملة السيطرة فيما يتعلق بمحتواها من نسبة الرطوبة، الدهن، البروتين، ملح الطعام وفي قيمة الاس الهيدروجيني والحموضة، ووجد أن الجبن المطبوخ القابل للنشر المحتوى على املاح البوتاسيوم لم يختلف معنويا فى خواصه المايكروبيولوجية مقارنة بمعاملة السيطرة, فقد تراوح العدد الكلى للبكتيريا ما بين 2 و3×10 1 خلية/ غم جبن عند عمر يوم واحد, وعند تخزين الجبن على درجة حرارة الثلاجة 6±2مْ لمدة 60 يوم لم يحدث تغيير يذكر في العدد الكلى للبكتيريا وفى جميع المعاملات، في حين ادى الخزن بدرجة حرارة 20م الى زيادة في الاعداد الكلية للبكتريا ليصل الى 5×10 2 و 7×10 2 خلية/ غم جبن في المعاملتين 1 و2 (المحتوية على البوتاسيوم) والتي كانت اقل مقارنة بمعاملة السيطرة (المحتوية على الصوديوم) اذ وصلت اعداد البكتريا الكلية فيها الى 15×10 3 خلية/ غم جبن بعد 60 يوم من الخزن. وكان الجبن الناتج ذو خواص حسية جيدة لم تختلف معنويا فيما بينها. وأدى التخزين على درجة حرارة الثلاجة 6±2مْ لمدة 60 يوم إلى حدوث انخفاض معنوى فى درجات التقييم على الخواص الحسية.


Article
ISOLATION, SCREENING AND IDENTIFICATION OF Bacillus sp. PRODUCING ALKALINE PROTEASE
عزل وغربلة وتشخيص بكتريا Bacillus sp. المنتجة لأنزيم Alkaline protease

Authors: M. M. Omar مصطفى محمد عمر
Pages: 1493-1504
Loading...
Loading...
Abstract

Twenty-five bacteria isolates (Bacillus sp.) were isolated from different local sources (soil of college of Agriculture/university of Baghdad and from Amiriya); the obtained isolates were screened for their capabilities for producing alkaline proteases. It has been noticed that isolates designated (2,5,6,8,11,12 at 37°C) and (14,17 and 18 at 55°C) were showed high capability for producing alkaline protease. All isolates subjected to secondary screening. The results revealed that isolate (12) coded MH12 was the highest producers with enzyme activity of (81.00U/ml). The Identification tests of this isolate were carried out by studying morphological, microscopic characteristic and using of Vitek2 compact system. These tests were conformed by identification of 16S rRNA gene using PCR and its nitrogen base sequencing and the results revealed that the isolate was belongs to Bacillus cereus.أمكن الحصول على 25 عزلة من البكتريا المنتجة لأنزيم Alkaline Protease من أصل 50 عزلة والتي تعود إلى جنس Bacillus من نماذج من ترب مختلفة أخذت من حقول كلية الزراعة/جامعة بغداد ومن منطقة العامرية في بغداد وأخضعت هذه العزلات لعملية الغربلة الأولية إذ تميزت العزلة 2 و5 و6 و8 و11 و12 المعزولة بدرجة 37 مْ والعزلات 14 و17 و18 المعزولة بدرجة 55 مْ بإنتاجيتها العالية للأنزيم بدلالة أقطار الهالة المتكونه حول المستعمرات البكتيرية لهذه العزلات، ثم أخضعت تلك العزلات لغربلة ثانوية فتبين أن العزلة 12 والتي رمز لها MH12 هي أكفأ تلك العزلات إذ بلغت الفعالية الأنزيمية 81.00 وحدة/مل. تم تشخيص العزلة من خلال دراسة الصفات المظهرية المزرعية والمجهرية والتشخيص بجهاز Vitek2 compact system كما تم تأكيد التشخيض على المستوى الجزيئي لتلك العزلة بالتحري عن جين16S rRNA بإستخدام تقنية PCR ودراسة تتابعات القواعد النتروجينية. وأظهرت النتائج أن العزلة تعود إلى بكتريا Bacillus cereus.


Article
EFFECT OF THE PLASTIC COVER COLOR AND ELECTROCUTION IN ROOT GROWTH INDICATORS AND VOLATILE OILS CONTENT OF THE TANACETUIM PARTHENIUM L.OF PLANT ROOTS
تأثير لون الغطاء البلاستيكي والصعق الكهربائي في مؤشرات النمو الجذري ومحتوى جذور نبات Tanacetum parthenium L. من الزيوت الطيارة.

Loading...
Loading...
Abstract

This research was carried out in the scientific experiments field of the Faculty of Agriculture - University of Baghdad, during the agricultural season 2015-2016 to study the effect of the plastic cover color and electrocution in root growth indicators and the volatile oils content of the roots, the research was done according to the randomized complete block design (RCBD) within .Split plot design. The first factors .(Main plot)was the plastic cover color (transparent, yellow, red and blue) and the second factor (Sub plot. incorporates four levels of stressed electrocution (0,2,4, 6 Amp) for 4 minutes, thereby resulting 48 experimental units (4 × 4 × 3) as the experimental unit contains 10 plants. The differences amonge means were tested using LSD at a level of probability of 0.05. The results showed superiority of the plants growing under a yellow cover (Y) in the root growth indicators, which included root length and surface area of the roots and weight mild and dry (20.41 cm and 0.943 dcm2 and 111.1 g and 47.32 g) and the content of the roots of the volatile oils, which included Camphor ,Camphene and P-Cymene (5.514 µg.g-1 and 1.317 µg.g-1 and 0.693 µg.g-1) and the superiority of electric shock treatment level (4Amp) a significant increase in root growth indicators and the content of the roots of the volatile oils (25.58 cm and 90.09 g and 143.99 and 56.73 and 1.466 µg.g-1and 0.782 µg.g-1and 0.380 µg.g-1), respectively, resulted in the treatment of overlap between the color of the cover electric stun significant effect on root growth indicators and the content of the roots of the volatile oils, it outperformed the treatment of overlap (YA2) a significant increase in root surface area of the roots of the length, weight mild, dry weight and content of the roots of Camphor and Camphene and P-Cymene (27.00 cm and 1.426 dcm 2 and 160.32 g 72.59 g and 2.998 µg.g-1 and 2.100 µg.g-1 and 0.895 µg.g-1), respectively. It can be conclude that of the plastic cover color and electric shocks had significant effect on growth and stimulate the prodaction of volatile oils in plant roots.نفذ البحث في حقل التجارب العلمية التابع لكلية الزراعة - جامعة بغداد ، اثناء الموسم الزراعي 2015-2016 بهدف دراسة تأثير لون الغطاء البلاستيكي والصعق الكهربائي في مؤشرات النمو الجذري ومحتوى الجذور من الزيوت الطيارة،نفذ البحث وفق الألواح المنشقة (Split plot design)ضمن تصميمRCBD إذ اشتمل البحث على دراسة عاملين الأول (Main plot) لون الغطاء البلاستيكي (الشفاف والأصفر والأحمر والأزرق) والعامل الثاني (Sub plot) يشتمل على أربعة مستويات من شدد الصعق الكهربائي (0و2و4و6 أمبير) لمدة 4 دقائق وزعت عشوائياً على القطع الرئيسية((Main plot،وبثلاث مكررات وبذلك نتجت 48 وحدة تجريبية (4×4×3) علما أن الوحدة التجريبية تحوي 10نباتات ،اخُتبرت الفروق بين المتوسطات الحسابية وفق اختبار اقل فرق معنوي L.S.D عند مستوى احتمال 0.05. أظهرت النتائج تفوق النباتات النامية تحت الغطاء الاصفر(Y) في مؤشرات النمو الجذري والتي شملت طول الجذر والمساحة السطحية للجذور والوزن الطري والجاف (20.41سم و0.943 دسم2 و111.1غم و47.32غم) ومحتوى الجذور من الزيوت الطيارة والتي اشتملت على Camphor و Camphene و P-Cymene(5.514 مايكروغرام.غم1- و1.317 مايكروغرام.غم1-و0.693 مايكروغرام.غم1-) وتفوق المعاملة بالصعق الكهربائي بالمستوى(4امبير) معنويا في زيادة مؤشرات النمو الجذري ومحتوى الجذور من الزيوت الطيارة (25.58سم و0.900 دسم2 و143.99غم و56.73 و1.466 مايكروغرام.غم1-و0.782 مايكروغرام.غم1-و0.380 مايكروغرام.غم1-) على التتابع، أدت معاملة التداخل بين لون الغطاء والصعق الكهربائي تأثير معنوي في مؤشرات النمو الجذري ومحتوى الجذور من الزيوت الطيارة ، إذ تفوقت معاملة التداخل (YA2) معنوياً في زيادة طول الجذر والمساحة السطحية للجذور والوزن الطري والوزن الجاف ومحتوى الجذور من Camphor و Campheneو P-Cymene(27.00 سم و1.426دسم2و160.32غم 72.59غم و2.998 مايكروغرام.غم1-و2.100 مايكروغرام.غم1--1و0.895 مايكروغرام.غم1-) على الترتيب. نستنتج من الدراسة ان لون الغطاء البلاستيكي والصعق الكهربائي كان له تأثير معنوي في النمو وتحفيز وانتاج الزيوت الطيارة في جذور النبات.


Article
EFFECT OF THE PLASTIC COVER COLOR AND ELECTROCUTION IN SOME VEGETATIVE GROWTH INDICATORS AND PARTHENOLIDE CONTENT IN LEAVES OF TANACETUIM PARTHENUIM L PLANT.
تأثير لون الغطاء البلاستيكي والصعق الكهربائي في بعض مؤشرات النمو الخضري ومحتوى Parthenolide في اوراق نبات Tanacetuim parthenium L.

Loading...
Loading...
Abstract

This research was carried out in the scientific experiments field of the colleg of Agriculture - University of Baghdad, during the agricultural season 2015-2016 to study the effect of the plastic cover color and electric shocks in the vegetative growth indicators and Parthenolide content in the leaves, the expirements conducted according to the randomized complete block design (RCBD) (Split plot design) the first factors (Main plot) was the plastic cover color (transparent, yellow, red and blue) and the second factor (Sub plot) incorporates four levels of electrocution (0,2,4,6 Amp) for 4 minutes, thereby resulting 48 experimental units (4 × 4 × 3) as the experimental unit contains 10 plants.The differences amonge means were tested using LSD test at a level of probability of 0.05. The results showed superiority of the treatment of the caver blue (B) an increase of plant height and leaf area and chlorophyll A and B total chlorophyll, reaching 18.50 cm , 28.73 , 1.581 , 1.136, and 3.460 mg 0.100 g-1 fresh weight respectively), and the superiority of the transaction yellow cover ((Y to increase the number of leaves and fresh and dry vegetative growth (141.50 , leaf .plant -1 , 65.27 g.plant-1 and 22.02 g.plant-1), respectively, and outperformed the treatment of red cover (R) outperforming increase the number of branches, which reached 12.67 branch.plant-1, and the treatment of electrocution level (4 Amp) has outperformed significantly in charactesistics vegetative growth, which included (plant height, number of leaves, leaf area, leaf content of total chlorophyll and chlorophyll A, B, fresh and dry weight of shoot and the content of the leaves from the Parthenolide (18.41 cm and 149.70 leaf.plant-1and dcm2.pant-1and 26.29 g.plant-180 0.85 g.plant-1 and 30.067 g and 25.70 µg.g-1) respectively, the treatment of the overlap between the color of the cover electric stun significant effect on vegetative growth indicators have superior treatment (BA2) a significant increase in plant height and leaf area and the content of the leaves of chlorophyll A,B total (20.33 cm and 35.65cm2.plant-1and 1.993 and 1.230 and 3.969 mg.100g-1fresh weight respectively, and the superiority of the treatment of overlap (RA3) in the number of branches vegetative (17.33 branch.plant-1) and the treatment of overlap (YA2) in the number of leaves, fresh and dry weight of branches (167.67 leaf.plant-1and 95.82 g and 37 0.98 g), respectively.It can be conclude that of the the color plastic cover and electric shocks had significant effect on vegetation and stimulate the growth and prodation of parthenolide in leaves. نفذ البحث في حقل التجارب العلمية التابع لكلية الزراعة -جامعة بغداد ، خلال الموسم الزراعي 2015-2016 بهدف دراسة تأثير لون الغطاء البلاستيكي والصعق الكهربائي في مؤشرات النمو الخضري ومحتوى الأوراق من مركب Parthenolide،نفذ البحث وفق تصميم القطاعات الكاملة المعشاة (RCBD) ضمن الألواح المنشقة (Split plot design) إذ اشتمل البحث على دراسة عاملين الأول (Main plot) لون الغطاء البلاستيكي (الشفاف والأصفر والأحمر والأزرق) والعامل الثاني (Sub plot) اشتمل على أربعة مستويات من شدد الصعق الكهربائي (0،2،4،6 أمبير) لمدة 4 دقائق ، وبذلك نتجت 48 وحدة تجريبية (4×4×3) علما أن الوحدة التجريبية تحوي 10نباتات ،اخُتبرت الفروق بين المتوسطات الحسابية وفق اختبار اقل فرق معنوي L.S.D عند مستوى احتمال 0.05. أظهرت النتائج تفوق المعاملة بالغطاء الأزرق(B) بزيادة ارتفاع النبات والمساحة الورقية وكلوروفيل AوB والكلوروفيل الكلي، إذ بلغ 18.50سم و28.73سم 2.نبات 1-و1.581و1.136و 3.460ملغم.100غم1- وزن طري على الترتيب وتفوق المعاملة بالغطاء الأصفر ((Y في زيادة عدد الأوراق والوزن الطري والجاف للمجموع الخضري (141.50ورقة.نبات1-و65.27غم.نبات1-و22.02غم.نبات1-)على الترتيب وتفوقت معاملة الغطاء الأحمر (R) بزيادة عدد الأفرع،إذ بلغت 12.67فرع.نبات1-،أمامعاملة الصعق الكهربائي بالمستوى 4أمبير فقد تفوقت معنوياً في صفات النمو الخضري والتي شملت (ارتفاع النبات وعدد الأوراق والمساحة الورقية و محتوى الأوراق من الكلوروفيل الكلي وكلوروفيل AوB والوزن الرطب والجاف للمجموع الخضري ومحتوى الأوراق من Parthenolide(18.41سم و149.70ورقة.نبات1-و26.29سم2.نبات1- و80.85غم و3.102و1.556و0.960ملغم.100غم وزن طري و30.067غم.نبات1- 25.70مايكروغرام.غرام1-) على الترتيب ، أدت معاملة التداخل بين لون الغطاء والصعق الكهربائي تأثير معنوي في مؤشرات النمو الخضري إذ تفوقت المعاملة(BA2) معنوياً في زيادة ارتفاع النبات والمساحة الورقية ومحتوى الأوراق من الكلوروفيل الكلي وAوB(20.33سم و35.65 سم 2.نبات1-و1.99و1.230و3.969ملغم.100غم1- وزن طري على الترتيب وتفوق معاملة التداخل RA3 في عدد الأفرع الخضرية(17.33فرع.نبات1-) ومعاملة التداخل(YA2) في عدد الأوراق والوزن الرطب والجاف للمجموع الخضري(167.67ورقة.نبات1-و95.82غم و37.98غم) على الترتيب.نستنتج من الدراسةان لون الغطاء البلاستيكي والصعق الكهربائي له تأثيراً معنوياً في مؤشرات النمو الخضري وتحفيز وانتاج Parthenolide في الاوراق.


Article
THE SEASONAL ABANDANCE , PERCENTAGE OF INFESAATION AND SEVERTY OF VEGETABLES LEAVES MINER Liriomyza sativa B. (Diptera : Agromyzidae)IN THE CUCUMBER FOR AUTUMN SEASON IN BAGHDAD
الوجود الموسمي والنسبة المئوية للإصابة وشدتها لصانعة انفاق أوراق الخضرLiriomyza sativa B. (Diptera : Agromyzidae) على محصول الخيار في الزراعة الخريفية في بغداد

Authors: SH. A. ABBAS شهاب احمد عباس
Pages: 1523-1529
Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted in the fields of plant protection department / projects of integrated management and plant protection /Abu Graib ,to determine the seasonal abandane, severity , and percentage of infestation for vegetables leaves miner Liriomyza sativae B. (Diptera :Agromyzidae) in cucumber Cucumis sativus for the autumn season 2016. The percentage of plants infestation was 20% and for leaves 4.1% in the first week of September , while severity of infestation was 0.16% . In the third week of October 2016 the percentage of infestation was increased progressively up to 93.3% and 44.7% in the plants and leaves respectively, and the severity of infestation was 2.45 in the same week (That means 70% of leaves contain 6 -10 miner /leaf . Weight of fruits decreased from 505 gm/10 of plants in the second week of October 2016 to 180 gm/10 plants in the second week , When the number of miner incraside for 9.5 to 11.6 miner /leave . Correlation Analysis showed inverse relationship between fruits weight and number of miner/leaves with correlation (r = - 0.64 ) . The relationship between the population density of adults and feeding punctures /leave was positive with correlation(r=0.59)اجري هذ البحث في حقول دائرة وقاية المزروعات/ مشاريع الإدارة المتكاملة للإنتاج ووقاية المزروعات/ أبو غريب لمعرفة الوجود الموسمي والنسبة المئوية للإصابة وشدتها صانعات انفاق الاوراق Liriomyza sativae B. (Diptera :Agromyzidae) على محصول الخيار Cucumis sativus للموسم الخريفي 2016. بلغت النسبة المئوية لإصابة النباتات 20% والنسبة المئوية لإصابة الأوراق 4.1% وشدة الإصابة 0.16 في الأسبوع الأول من أيلول 2016. ازدادت النسب تدريجيا الى ان وصلت النسبة المئوية لإصابة النباتات 93.3% والنسبة المئوية لإصابة الأوراق 44.7% وشدة الإصابة 2.45 أي بمعنى اخر ان حوالي 70% من أوراق النباتات تحمل 6 - 10 نفق/ ورقة. انخفض وزن الثمار من 505 غم/10 نباتات في الأسبوع الثاني من تشرين الأول 2016 الى 180 غم/10 نباتات في الأسبوع التالي مع زيادة عدد الانفاق من 9.5 نفق/ ورقة الى 11.6 نفق/ ورقة ومن خلال تحليل الارتباط أظهرت النتائج علاقة عكسية بين وزن الثمار ومعدل عدد الانفاق/ ورقة حيث كان مقدار الارتباط r = - 0.64 . وكانت العلاقة بين الكثافة العددية للبالغات وثقوب التغذية/ ورقة علاقة واضحة وطردية وكان مقدار الارتباطr = 0.59 بين معدل عدد البالغات الممسوكة بالمصائد اللاصقة الصفراء ومعدل عدد ثقوب التغذية/ ورقة


Article
ANALYSIS OF PADDY GROWERS DECISIONS IN LIGHT OF LIMITED IRRIGATION WATER IN THE EUPHRATES BASIN REGION FOR THE PERIOD 1980-2015
تحلیل قرارات مزارعي الشلب فى ضوء محدودية مياه الري في منطقة حوض الفرات للمدة 1980-2015

Authors: Z. H. Mhmood زهرة هادي محمود
Pages: 1530-1541
Loading...
Loading...
Abstract

Paddy is one of the most important nutritional crops. In Iraq, it ranks third after wheat and barley, and first as a summer crop regarding the cultivated area and production. This study aimed to analyze the dynamic nature of supply response of paddy and competitive crops (maize and vegetables) in Euphrates basin to the change in price and to the availability of resources (irrigation water) for the period 1980-2015 using seemingly unrelated regression equation (SUR). To accomplish this aim, main factors affecting paddy supply response were determined. These included paddy price, competitive crops price, production risk, irrigation water and dummy variable to find out the impact of unstable years. Results showed that irrigation water was the most important factor in determining the cultivated areas with these crops. The estimated elasticities suggest that a10% increase in the relative price of paddy, maize, and summer vegetables leads to 3.48%, 5.98% and 0.8% respective increase in cultivated area with these crops in short run and 5.72%, 1.71% and 0.99% respectively in long run. The cross elasticities for these crops were -1.72%, -0.42% and 0.83% respectively in short run and -3.51%, 1.19% and -0.99% respectively in long run which implies the affectivity of irrigation water as a determinant for cultivated area and a restrictor for its response for price change. In the light of these results, it is essential to know the water and land resources before adapting any price policy for rice in order to increase the cultivated area with this crop. يعد الرز (الشلب) من المحاصيل الغذائية المهمة، اذ يحتل المرتبة الثالثة بعد الحنطة والشعير واول محصول صيفي من حيث المساحة والإنتاج، استهدفت هذه الدراسة تحليل الطبيعة الديناميكية لاستجابة عرض محصول الشلب والمحاصيل المنافسة (الذرة الصفراء ومحاصيل الخضر) في حوض الفرات للتغير في الأسعار وتوفر الموارد (مياه الري) للمدة 2015-1980 باستخدام طريقة الانحدار غير المرتبطة ظاهرياSeemingly Unrelated Regression Equation(SUR). ولتحقيق ذلك حددت العوامل الرئيسة وهي سعر المحصول واسعار المحاصيل المنافسة والمخاطرة الانتاجية ومياه الري والمتغير الوهمي لبيان اثر السنوات. أظهرت النتائج إن مياه الري هو أكثر المتغيرات أهمية في تحديد المساحات المزروعة بمحصول الشلب والذرة الصفراء ومحاصيل الخضر الصيفية، أشارت المرونات المقدرة الى ان المرونة الذاتية لمحصول الشلب والذرة الصفراء ومحاصيل الخضر الصيفية بالنسبة لسعره النسبي كانت (0.343 ,0.598,0.083) للمحاصيل الثلاثة على الترتيب. وهذا يعني ان زيادة السعر النسبي لهذه المحاصيل 10% يؤدي الى زيادة المساحة المزروعة بنسبة (83.4% ,5.98% ,0.8%) على الترتيب في الأمد القصير وبنسب ((0.099, 0.171 0.572 على الترتيب في الأمد الطويل .بينما كانت المرونة العبورية لهذه المحاصيل (0.083, -0.042,- 0.172-) على الترتيب في الأمد القصير و(-0.099 , -0.119, -0.351) على الترتيب في الأمد الطويل. مما يؤشر على فاعلية مياه الري في تحديد المساحات المزروعة والحد من استجابتها للتغيرات السعرية. على ضوء هذه النتائج فانه لابد من التعرف على الموارد المائية والارضية المتاحة عند وضع سياسة سعرية لمحصول الشلب من اجل زيادة المساحات المزروعة منه.


Article
EXTRACTION OF NATURAL COMPOUNDS FROM CALLUS INDUCTED OF COMMON SAGE PLANT Salvia officinalis L. AND THEIR EVALUTION OF ANTIOXIDANT ACTIVITY
إستخلاص المركبات الطبيعية من الكالس المُحفز لنبات المريميةL. Salvia officinalis وتقييم فعاليتها المضادة للأكسدة

Loading...
Loading...
Abstract

Common sage (Salvia officinalis L.) is a medicinal plant well known for its pharmacological properties. The current study was tested by the MTT assays to determine the inhibitory of free radical scavenging capacity of natural compounds In vivo, and stimulation of production because its important products in pharmaceutical industry by using different concentrations of methyl jasmonate in callus of inducted from hypocotyl and cotyledon, with different the solvent of extract. The extraction was carried out at the department of Medical Research- Ministry of Sciences and Technology. The results showed that the explant, concentration of methyl jasmonate and interaction between studied facters significantly effected at the MTT assay. The callus of inducted from cotyledon gave the highest activity with absorbance reached 0.375, 0.422, and 0.562, when used the solvent of extract hexan, ethyl acetate, and methanol, respectively. The concentrations of methyl jasmonate caused by a significant reduction in the MTT assay, When using ethyl acetate as a solvent for extracting callus gave an absorbance value of 0.420 at 300 µM concentration of methyl jasmonate. While, the concentration 200 µM of methyl jasmonate gave the highest of absorbance 0.576 when using methanol the solvent of extract. The interaction of the two studied factors of the experiment significantly effected all the solvents of extraction. المريمية من النباتات الطبية المعروفة بخصائصها الصيدلانية, لذا هدفت الدراسة الحالية إلى إستعمال فحص MTT في تحديد قدرة المركبات الطبيعية لنبات المريمية في تثبيط تكون الجذر الحر داخل الجسم الحي ومحاولة تحفيز إنتاج تلك المركبات ذات القيمة العالية في الصناعة الدوائية من خلال إضافة تراكيز مختلفة من جاسمونات المثيل إلى الكالس المُستحث من السويقة الجنينية السفلى والورقة الفلقية, بإختلاف محلول الإستخلاص. أجريت عملية الإستخلاص في دائرة البحوث الطبية/ وزارة العلوم والتكنلوجيا المُدمجة. أظهرت النتائج وجود تأثير معنوي للجزء النباتي المُستعمل وتراكيز إضافة جاسمونات المثيل والتداخل بين عاملي الدراسة في فحص MTT. أعطى الكالس المُستحث من الورقة الفلقية زيادة في النشاط الإمتصاصي وصل إلى 0.375 و 0.422 و 0.562 عند إستعمال كلاً من الهكسان وخلات الأثيل والميثانول كمحاليل إستخلاص بالتتابع. سببت تراكيز جاسمونات المثيل زيادة معنوية في فحص MTT عند إستعمال خلات الأثيل كمحاليل إستخلاص وأعطى مستخلص الكالس منههُ قيمة إمتصاصية بلغت 0.420 عند التركيز 300 مايكرومول من جاسمونات المثيل, بينما أعطى التركيز 200 مايكرومول أعلى إمتصاص بلغ 0.576 عند إستعمال الميثانول كمحلول إستخلاص. أثر التداخل الثنائي بين عاملي الدراسة معنوياً ولمحاليل الإستخلاص الثلاث.


Article
EFFECT OF USING TREATED WATER WITH POTASSIUM PERMAGANATE AND CHLORINE ON SOME HEAMATOLOGICAL TRAITS IN LOCAL FEMALE RABBITS
تأثير استخدام المياه المعاملة بالكلور وبرمنگنات البوتاسيوم في بعض المعايير الصحية لإناث الأرانب المحلية.

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted to find out the effect of using treated water with potassium permanganate and chlorine on some hygienic traits of local female rabbits. This experiment was carried out in Farm Animal of veterinary College – Baghdad university lasted from 7th January up to 6th April 2016. Twenty eight local female rabbits at age of approximately 2.5-3 months and divided randomly and equally (7 each) into four groups 'body weight was considered" as the following: First group (boiling water group) considered as a (Negative control), second (Tap water group) as a positive control, Third(KMnO4 0.5 ppm), fourth (KMnO4) 1ppm) group. All groups were daily fed on concentrate diet (75 gm/head), all groups were offered alfalfa and specific water each group freely. Blood samples were taken and blood serum samples were obtained to find out the hemoglobin concentration (Hb), packed cell volume (PCV), Total protein and its fraction (Albumin and globulin). Data were statically analyzed, and the results of this study were revealed the existence of significant and non-significant differences to some hygienic traits between group of different periods. Accordingly, it could be concluded from this study, the disinfection effectivity of chlorine and potassium permanganate in water could be contribute to improving some hygienic traits of locally reared rabbits, also the disinfection efefctivity of chlorine in waster exceeded the disinfection effectivity of potassium permanganate through the used of water in improving the hygienic traits of rabbits due to the fact that water quality had direct impact on the health performance of the animal. إستهدفت هذه الدراسة معرفة تأثير استخدام مياه الشرب المعاملة بالكلور وبرمنگنات البوتاسيوم في بعض الصفات الصحية لإناث الأرانب المحلية, أجريت هذه الدراسة في الحقل الحيواني التابع لكلية الطب البيطري جامعة بغداد للفترة من 7/1/2016 ولغاية 6/4/2016. استخدمت 28 انثى أرانب محلية بعمر 2.5-3 شهر تقريباً وقسمت بصورة عشوائية ومتساوية الى أربعة مجاميع (7 لكل مجموعة) مع الأخذ بنظر الاعتبار وزن الجسم الحي كما يأتي: المجموعة الاولى(مجموعة الماء المغلي والمبرد) (سيطرة سالبة) والمجموعة الثانية مجموعة ماء الإسالة (الكلور) (سيطرة موجبة) والمجموعة الثالثة (مجموعة برمنگنات البوتاسيوم ppm 0.5) والمجموعة الرابعة (مجموعة برمنگنات البوتاسيوم ppm 1) غذيت المجموعات جميعاً علف مركز (75 غم لكل رأس) مع تقديم الجت والمياه المخصصة لكل مجموعة بصورة حرة. سحب الدم وعزلت المصول لقياس تركيز خضاب الدم(الهيموگلوبين) وحجم الخلايا المرصوصة, البروتين الكلي وأجزاءه (الألبومين والگلوبيولين).حللت البيانات احصائياً وأظهرت نتائج الدراسة وجود فروقات معنوية وغير معنوية لبعض المعايير الصحية بين المجاميع وعددها المختلفة.وطبقاً لذلك يستنتج من البحث, أن الفاعلية التطهيرية لبرمنگنات البوتاسيوم والكلور في المياه ادت الى تحسين بعض الصفات الصحية للأرانب, كما أن الفاعلية التطهيرية للكلور في المياه فاقت الفاعلية التطهيرية لبرمنگنات البوتاسيوم من خلال استخدام المياه في تحسين الصفات الصحية للأرانب كون لنوعية المياه تأثير مباشر في الأداء الصحي للحيوان.


Article
CONTRIBUTION TO EARLY STUDY OF TILLERING IN HARD WHEAT
المساهمة في الدراسة المبكرة للإشطاء لنبات القمح الصلب Triticum durum Desf.

Authors: H. Zeddig زديق هدى
Pages: 1556-1562
Loading...
Loading...
Abstract

The study was conducted by D.V.P.R at the University of Brothers Mentouri Constantine 1 (Algeria). This anatomical study was conducted to follow-up the formation of wheat Triticum durum Desf. tillers Using tissue sections the manual way in the seed (during germination) and the shoot ( first leaf stage F 1, the second leaf F2, the third leaf F3) and coloring them with the (carmine-green iodine) and then observed with the optical microscope Leica. The results revealed that the shoot apical meristem SAM and the root apical meristem RAM are two of the key parameters that provide embryonic growth cells. It also does not show this stage formation bud tillering during the germination of the seeds. While it initiated formation during the emergence of the second leaf (F2) Where we observe appearance of a cellular mass that is adopted as primary meristem, the development of tiller bud during the first three stages of the leaf, so that the AXM axillary formation begins in the axils of the leaf and then the formation of the bud and bud growth to form the tiller. Each tiller had ability to produce the spikes. This is considered one of the main factors determining production. اجريت الدراسة التشريحية بمختبر D.V.P.R بجامعة الإخوة منتوري قسنطينة 1 (الجزائر) بهدف متابعة تكون الأشطاء لنبات القمح الصلبTriticum durum Desf. باستعمال مقاطع تشريحية بالطريقة اليدوية في مرحلتين: المرحلة الأولى أثناء الإنبات (في الحبة) وفي المراحل الأولى لنمو النبات (مرحلة الورقة الأولى F1، الورقة الثانية F2، الورقة الثالثة F3) و تلوينها بالملون المضاعف (الكارمن- أخضر اليود) Carmine-green iodine ثم ملاحظتها بالمجهر الضوئي Leica. أظهرت النتائج من خلال الدراسة التشريحية للعينات النباتية المدروسة بأنه خلال المرحلة الأولى فإن المرستيم القمي في الساق SAM والمرستيم القمي في الجذر RAM هما إثنان من المرستيمات الأساسية التي توفر خلايا النمو الجنيني كما أنه لا تظهر هذه المرحلة تكون براعم الإشطاء أثناء إنبات الحبة، بينما بدأ تكوينها خلال بروز الورقة الثانية، حيث لوحظ ظهور كتلة خلوية يتبن بأنها مرستيم أولي، بحيث يمر تطور الشطء من خلال مراحل أساسية تتمثل بتشكيل المرستيم الإبطي AXM في إبط الورقة ثم تشكيل البرعم وبعدها نمو البرعم لتشكيل الشطء، كما هو موضح في الأشكال المقدمة في النتائج، كل شطء لديه القدرة على إنتاج السنابل ولهذا يعتبر الإشطاء أحد العوامل الرئيسية لتحديد الإنتاج.


Article
ANATOMICAL COMPARATIVE FOR TWO SPECIES AMARANTHUS ALBUS L. AND AMARANTHUS GRACILIS DEFS AMARANTHACEAE) IN IRAQ.)
مقارنة تشريحية للنوعين Amaranthus albus L. وAmaranthus gracilis Defs. العائدين لعائلة عرف الديك Amaranthaceae في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

This study delts with anatomical characters for the vegetative parts of two species of the family Amaranthaceae in Iraq, Amaranthus albus L. and A.gracilis Defs, as it presents results and characters had been study for the first time in Iraq .The study included epidermis and stomatal complex, the results show that the first species have Anomocytic and Anisocytic type While the other species have Anomocytic and Tetracytic type of stomatal complex,Venation of leaves had been studied also, study included the longitudinal sections of leaves and vertical sections for stems, petioles and roots. Longitudinal sections leaf of Amaranthus gracilis recognized by presence of sandy crystals, Cross sections of petioles show that the first species have crescent shaped quadric-side, while the other one have crescent shape but winged-side, The cross section of stem and roots of Amaranthus gracilis have anomalous growth phenomenon. It could be depended to studied traits in isolation identification and classification of different plants species. يهدف البحث مقارنة الصفات التشريحية للاجزاء الخضرية للنوعينAmaranthus albus L. وAmaranthus gracilis Defs. العائدين لعائلة عرف الديكAmaranthaceae في العراق. عرضت نتائج لبعض الصفات لاول مرة في العراق, ودرست خلايا البشرة والمعقدات الثغرية, وتميزت بشرة النوع الاول بوجود الطرازين الشاذ والمتباين بينما كانت بشرة النوع الثاني ذات طرازين الشاذ والمتعامد, وتمت دراسة التعرق لاوراق النوعين وكذلك دراسة المقاطع العمودية لنصول الاوراق والمقاطع المستعرضة للسويقات والسيقان والجذور, وتميزت نصول اوراق النوع A.gracilis بوجود البلورات الرملية وانعدم وجودها في النوع الثاني, واختلف شكل السويق في النوع الاول عن النوع الثاني بكونه هلالي شبه مربع الجوانب في النوع الاول بينما ظهر بشكل هلالي مجنح الجوانب في النوع الثاني, وتميزت افراد النوعA.gracilis بظاهرة النمو الشاذ في المقاطع المستعرضة للسيقان والجذور لهذا النوع وانعدم وجودها في النوع الاخر. ويمكن الاعتماد على الصفات التشريحية التي درست في عزل وتشخيص النوعين في الدراسات التصنيفية للانواع النباتية.


Article
ACOMPARATIVE HISTOLOGICAL STUDY OF THE RETINA IN TWO SPECIES OF IRAQI VERTEBRATES
دراسة نسجية مقارنة لشبكية العين في نوعين من الفقريات العراقية

Authors: Sh. A. Abid شيماء عواد عبد
Pages: 1573-1581
Loading...
Loading...
Abstract

This study aimed to recognize the histological structure of retina in the eye of two Iraqi vertebrates, the difference of the class, the environment and the nature of nutrition; Magpie Pica pica, and Brown Rat Rattus norvegicus. The results showed that, the retina of the Magpie is avascular, while retina in Brown Rat is vascular , in both species the retina consists of two main layers: Pigmented epithelium and Neural layer which composed of nine layers are : Visual cells layer, Outer limiting membrane, External nuclear layer, External plexiform layer, Internal nuclear layer, Internal plexiform layer, Ganglion cell layer, Optic nerve fiber layer and Inner limiting membrane .The pigmented epithelium consists of cuboidal epithelial cells, extending cytoplasmic projection toward visual cells. Visual cell layer was composed of rods and cones in magpie, while in Brown Rat composed of rods only. The outer plexiform layer is less thicker than the inner plexiform layer in both type. The number of rows outer nuclear layer less than a number of rows the inner nuclear layer in magpie, while The number of rows outer nuclear layer more than a number of rows the inner nuclear layer in Brown Rat. The retina has been characterized in magpie by the presence of fovea . It can be concluded that the differences in the density of visual cells in the species studied were due to increase visual acuity and light level sensitivity.هدفت الدراسة التعرف على التركيب النسجي لشبكية العين في نوعين من الفقريات العراقية مختلفة الاصناف والبيئة وطبيعة التغذية لهم : طائر العقعق Pica pica ، والجرذ البني Rattus norvegicus . اظهرت النتائج بأن شبكية طائر العقق لاوعائية ، بينما تكون شبكية الجرذ البني وعائية ، وتتتألف الشبكية في كلا النوعين من طبقتين هما: الظهارية المخضبة ، والطبقة العصبية المؤلفة من تسع طبقات هي : طبقة الخلايا البصرية ، وطبقة الغشاء المحدد الخارجي ، والطبقة النووية الخارجية ، والطبقة الضفيرية الخارجية ، والطبقة النووية الداخلية ، والطبقة الضفيرية الداخلية ، وطبقة الخلايا العقدية ، وطبقة الياف العصب البصري ، ومن ثم طبقة الغشاء المحدد الداخلي . وتكون الظهارة المخضبة من خلايا ظهارية مكعبة ، وتمتد من سطحها الداخلي استطالات سايتوبلازمية بأتجاه الخلايا البصرية . تتألف طبقة الخلايا البصرية من قضبان ومخاريط في طائر العقعق ، بينما تتألف من قضبان فقط في الجرذ البني. وتكون الطبقة الضفيرية الخارجية اقل سمكاً من الطبقة الضفيرية الداخلية في كلا النوعين . ويكون عدد صفوف الطبقة النووية الخارجية اقل من عدد صفوف الطبقة النووية الداخلية في العقعق ، بينما يكون عدد صفوف الطبقة النووية الخارجية اكثر من عدد صفوف الطبقة النووية الداخلية في الجرذ البني . تتميز شبكية طائر العقعق بوجود الحفيرة . وبهذا نستنتج بأن الاختلاف في كثافة الخلايا البصرية في كلا النوعين يعود الى زيادة حدة البصر وتحسس مستوى الضوء.


Article
GROWTH AND YIELD QUALITY OF SWEET CORN, AS INFLUENCED BY NITROGEN FERTILIZATION LEVELS IN SULAIMANI REGION
تأثير مستويات السماد النايتروجيني لنوعية النمو والحاصل في الذرة السكرية في منطقة السليمانية

Authors: A. A. Mohammed أرام عباس محمد
Pages: 1582-1589
Loading...
Loading...
Abstract

Four sweet corn varieties (Zea mays ssp. Saccharata), Gold Rush (v1) and Chocolate (v2), originated from Japan and 001(v3), and 003 (V4) are France originated, were cultivated under the effect of three different levels of nitrogen fertilization (120, 170and 230 ) kg ha-1as (N1, N2, and N3) in two different locations in Sulaimani region (Bakrajo and Kanipanka), Iraqi Kurdistan Region in order to investigate the effects of some environmental and climatic factors on growth performance and yield quality of sweet corn varieties in the open field. By using a factorial experiment within RCBD with three replications, the results revealed that indicated to significant differences in the response of four varieties under the effect of the Nitrogen fertilization levels in both locations in the criteria concerned with sweetness such as TS%,TSS%, and NSS%, while the significant effect of Nitrogen levels N2 and N3 were revealed in quality related criteria TS% and TSS% in both locations.زرعت أربعة أصناف من الذرة الحلوة (Zea mays ssp. Saccharata)،Gold Rush (v1)وChocolate (v2) من فرنسا و001(v3) و(v4)003 من اليابان، في الموقعين المختلفين في منطقة السليمانية (بكرجو وكانى بانكة) تحت تأثيرثلاثة مستويات مختلفة من التسميد النيتروجيني (120،170و230) كغم/هكتار بأستعمال التجربة العاملية في تصميم القطاعات الكاملة المعشاة وبثلاث مكررات، أظهرت النتائج تفوق معنوي في استجابة أربعة أصناف المذكورة تحت تأثير مستويات التسميد النيتروجيني في كلا الموقعين لصفات المتعلقة بالحلاوة مثل TS٪ وTSS٪ و NSS٪، في حين أن التأثير الكبير لمستويات النيتروجين أظهرت تحت مستويات النيتروجين(170و230) كغم/هكتار في TSS٪ وTS٪ لكلا الموقعين.

Table of content: volume:48 issue:6