Table of content

Diyala Journal of Medicine

مجلة ديالى الطبية

ISSN: 97642219
Publisher: Diyala University
Faculty: Medicine
Language: English

This journal is Open Access

About

A scientific, medical journal published by medical college , diyala university at 2010
No. of issues per year(2)
No. of papers per issue(15-20)
No. of issue published (3) issue

Loading...
Contact info

djm.diyala@yahoo.com

Table of content: 2017 volume:12 issue:2

Article
Relationship Between Increases Anticardiolipin Titer with CMV Infection In Pregnant Women
العلاقة بين زيادة مضادات البروتين القلبي مع الاصابة بفايروس المضخم للخلايا لدى النساء الحوامل

Loading...
Loading...
Abstract

Background: Recurrent miscarriage is a severe medical problem occurs in women infected with cytomegalovirus and associated with anticardiolipin antibodies IgM. Objective: To estimate the prevalence of anticardiolipin antibodies in pregnant women with cytomegalovirus infection and history of recurrent loss. Patients and Methods: One hundred women (21-41) years old with recurrent pregnancy loss. Samples were taken from Al-yarmook and Baghdad hospital. This study group was subdivided into four subgroups depends on times of abortion. Anticardiolipin (IgM) and cytomegalovirus antibodies were estimated in the sera by the enzyme linked immunosorbent assay method and compared with 50 apparently healthy pregnant volunteers as a control group at the same age range. Results: It was observed that there is a positive correlation coefficient between anticardiolipin and cytomegalovirus titer (r=0.34729). Also there is significantly difference (t-test, P< 0.05) between mean of anticardiolipin and cytomegalovirus titers of study and control groups. Conclusion: Anticardiolipin antibodies IgM may be associated with first trimester recurrent abortions for women infected with cytomegalovirus. خلفية الدراسة: الإجهاض المتكرر مشكلة طبية خطيرة عند النساء المصابات بالرواشح المضخمه للخلايا وعلاقته بمضادات الدهون القلبيه IgM. اهداف الدراسة : لتقيم انتشار مضادات الدهون القلبية IgM في النسوة الحوامل المصابات برواشح المضخم للخلايا وعلاقته بالإسقاط المتكرر. المرضى والطرائق : شملت الدراسة مئة امرأة حامل تراوحت أعمارهن ما بين (٢١-٤١ سنة). جمعت النماذج من مستشفى اليرموك وبغداد وقسمت عينات الدراسة الى اربعة مجاميع اعتمادا على اوقات الاجهاض. تم تقييم مضادات الرواشح المضخمه للخلايا والدهون القلبيه IgM بطريقة تقنية مقايسة الأنظيم المرتبط الممتز المناعية (ELISA. وقورنت النتائج تلك مع مجموعة سيطرة من المتطوعات مؤلفة من 50 أمراة حامل ممن يبدين من الأصحاء وغير المصابات بCMV وتتوافقن عمارهن مع مجموعة المرضى أي (٢١-٤١ سنة). النتائج: لوحظ من النتائج وجود علاقة أرتباط أيجابية بين معايير مضادات الدهون القلبيه والرواشح المضخمه للخلايا(r=0.34729) مع وجود فارق معنوي بين معايير مضادات الدهون القلبيه والرواشح المضخمه للخلايا في مجموعتي المرضى ومجموعة السيطرة. الاستنتاجات: يمكن الأستنتاج ان هناك ارتباط إيجابي كبير بين بأن مضادات الدهون القلبيه والفايروس المضخم للخلايا والإجهاض المتكرر في الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل.


Article
Prevalence of Depression among Patients admitted to Baquba Teaching Hospital
انتشار الاكتئاب بين مرضى أدخلوا إلى مستشفى بعقوبة التعليمي

Loading...
Loading...
Abstract

Background: Depression is common in patient both surgical and medical cases and has independently variable prognosis according many factors related to patient and variable disorders. Objective: To study prevalence of depression in in-patient s admitted to Baquba Teaching hospital and evaluates the clinical value of depression and severity of depression among them. Patients and Methods: Seven hundred and seven patients admitted to Baquba Teaching hospital in different branches of medicine, this descriptive study was conducted throughout the period between 1st September 2015 to 12th August 2016, were evaluated for demographic distribution and depression by using diagnostic and statistical manual of mental disorders 4th edition scale that depend on main symptoms of depression (version 10), the results were evaluated statistically, mean of score, frequency and percentage were used as statistical methods to analyze the data obtained. Results: Sixty eight (8.8%) out of 707 with depression, more common in female 42 (62%) than that in male 26 (38%) also in housewives than employed and in younger age groups than older and in more in early days of admission than later days. Conclusion: Depression in In-patient usually common, and need consultation of psychiatrists, to help them .Depression play important role in prognoses .of disorders and compliance of patient to therapy. We suggest that every hospital need psychiatrist to diagnose and treat depression comorbid with diseases. خلفية الدراسة: الكابه مرض شائع لكافة المرضى الراقدين في الردهات الجراحية والباطنية .لها مستقبل مختلف من ناحيه الشفاء يعتمد على عوامل متعلقة بالمرض والمريض. اهداف الدراسة: دراسه انتشار الكابه بين المرضى الراقدين في بعقوبه التعليمي و تحديد شدته ودراسة الاختلافات الديموغرافية للكآبه . المرضى والطرائق : سبع مائة وستة مريضا من المرضى الراقدين في مستشفى بعقوبه التعليمي في مختلف الردهات تم اشراكهم في البحث للفترة من 1 ايلول 2015 ولغاية 12 اب 2016 تم دراسه التغييرات الديموغرتفيه وتم تعيين نسبه الكابه لديهم باستعمال النظام الإحصائي الرابع الامريكى معتمدا على الاعراض وتم استعمال مقياس بيك. لتعيين شدة الكابه . النتائج: ضمن 706 مريض (68. 8.8%) كانوا يعانون من كابه , النسبة اكثر في النساء 62% منها في الرجال 38% .اعلى نسبة كان ضمن ربات البيوت منها في العاملات وفي الشباب منها في متقدمي العمر وان الكابه كان اعلى بالنسبه للايام الأولى من الدخول تقل كلما زادت فترة الدخول المقترحات. الاستنتاجات: استشارة الطبيب النفسي هل المريض الراقد يظهر سلوكا غريب او رفض اخذ العلاج.


Article
The Reduction of Blood Loss by Using of Tranexamic Acid During Total Knee Arthroplasty
الحد من فقدان الدم باستخدام حمض الترانيكساميك خلال عملية رأب مفصل الركبة الكلي

Loading...
Loading...
Abstract

Background: Blood loss is the main complication associated with total knee arthroplasty with its risks of transfusion. Strategies are mandated to decrease blood loss and to reduce its consequence risks and costs of blood transfusion. Objective: To find out the effect of tranexamic acid in reduction of blood loss intra and postoperatively blood loss and lowering the rates of homologous blood transfusions in total knee arthroplasty. Patients and Methods: A non-randomized controlled clinical trial was conducted on 40 patients having total knee arthroplasty. In the first study group (20 patients) given tranexamic acid intra-articularly just before the tourniquet was deflated and the drain was locked. External postoperative blood loss was recorded together with the estimated amount of blood lost intraoperatively. The patients whom given blood transfusion with the number of packed red cells given was recorded also; any thromboembolic event postoperatively was investigated. Results: Reduction in the total drain output, total blood loss and in the need of homologous blood transfusion was observed in first group whom given tranexamic acid, as compared to the second control group which were statistically significant (p<0.001). In the control group the postoperative hemoglobin and hematocrit levels were significantly lower (p=0.001 and 0.036, respectively) which were recorded at fifth postoperative day. Conclusion: Intra-articular injection of tranexamic acid is associated with significantly marked reduction in both blood loss and the need of blood transfusion in patients undergoing total knne arthroplasty. خلفية الدراسة: فقدان الدم هو من المضاعفات الرئيسية المرتبطة برأب مفصل الركبة الكلي مع مخاطر نقل الدم. وتلتزم جميع الاستراتيجيات بتقليل فقدان الدم وتقليل المخاطر المترتبة عليه وايضا تكاليف نقل الدم. اهداف الدراسة: هو معرفة تأثير حامض الترانيكساميك في الحد من فقدان الدم اثناء و بعد الجراحة وخفض معدلات نقل الدم المتماثل في عملية رأب مفصل الركبة الكلي. المرضى والطرائق : أجريت تجربة سريرية منضبطة غير معشاة على اربعين مريض من الذين يعانون من مفصل الركبة الكلي. مجموعة الدراسة الأولى (20 مريضا) أعطيت حمض الترانيكساميك داخل المفصل قبل أن تنفخ العاصبة وايقاف النضوح. تم تسجيل فقدان الدم الخارجي بعد العملية الجراحية جنبا إلى جنب مع فقدان الدم اثناء الجراحة. تم تسجيل المرضى الذين أعطيوا نقل الدم مع عدد كريات الحمر المكدوسة، وتم التحقق من حدوث تخثر الدم بعد الجراحة. النتائج: لوحظ انخفاض في النضوح، وفقدان الدم الكلي، والحاجة إلى نقل الدم المماثل في المجموعة الأولى التي أعطيت حمض الترانيكساميك، بالمقارنة مع المجموعة الضابطة الثانية وهذا الفرق كان ذو دلالة إحصائية (p <0.001). في المجموعة الضابطة كان مستوى الهيموغلوبين وكتلة كريات الدم بعد العملية الجراحية أقل بكثير (p = 0.001 و 0.036، على التوالي) و التي تم تسجيلها في اليوم الخامس بعد العملية الجراحية. الاستنتاجات: يرتبط حقن حمض ترانيكساميك داخل المفصل مع انخفاض ملحوظ ملحوظ في كل من فقدان الدم والحاجة لنقل الدم في المرضى الذين يخضعون لعملية رأب مفصل الركبة الكلي


Article
Tumor Necrosis Factor-Alpha Gene Polymorphisms in Iraqi patients with Chronic Periodontitis
تعدد الأشكال في جين عامل نخر الورم ألفا ((TNF-α في المرضى العراقيين المصابين بمرض النساغ المزمن

Loading...
Loading...
Abstract

Background: Chronic periodontitis is an inflammatory disease of bacterial etiology that results in the destruction of tooth supporting tissues, tooth mobility, and tooth loss. The inflammatory response of the periodontal tissues to infection is influenced by environmental and genetic factors. The polymorphism of tumor necrosis factor-alpha (TNF-α) has been reported to influence the expression of TNF-α, thereby playing a role in the pathogenesis of periodontitis. Objective: To study the genotyping of tumor necrosis factor-α at position (-308) and to find out whether any associations exist between the severity of periodontitis and the gene polymorphisms. Patients and Methods: The study groups included 50 patients with chronic periodontitis and 20 healthy controls with clinically healthy periodontium with an age range of 25-50. Everyone were analyzed for polymorphism of TNF-α gene at position (-308). Periodontal parameters used in this study were plaque index (PLI), gingival index (GI), probing pocket depth (PPD), clinical attachment level (CAL) and bleeding on probing (BOP). Five ml of venous blood was collected from all patients and controls. DNA was extracted from blood samples, and then the results of electrophoresis of polymerase chain reaction (PCR) products for this cytokine were subjected for sequencing and to locate the positions of possible mutations. Results: The results of sequencing for the tumor necrosis factor-α gene showed higher frequency of mutations in patient samples as compared to healthy control samples. A highly significant difference was found in the frequency of mutations among the six samples (4 patients and 2 controls) p=0.0002. Conclusion: The results of this study indicates that the (-308) polymorphism in TNF-α gene is associated with the susceptibility to chronic periodontitis. خلفية الدراسة: مرض النساغ المزمن هو مرض التهابي من المسببات البكتيرية التي تؤدي إلى تدمير الأنسجة الداعمة للأسنان ، حركة الأسنان، وفقدان الأسنان. الاستجابة الالتهابية لأنسجة الاسنان الداعمة للاصابة تتأثر بالعوامل البيئية والوراثية.أن تعدد الأشكال لعامل نخر الورم ألفا (TNF-α) له تأثير على التعبير عن TNF-α، وبالتالي تلعب دورا في التسبب في التهاب اللثة. اهداف الدراسة : قد أجريت هذه الدراسة لدراسة التنميط الجيني لعامل نخر الورم α في موضع (-308) ولمعرفة ما إذا كان هناك أي أرتباط موجودة بين شدة التهاب اللثة وتعدد الأشكال الجيني. المرضى والطرائق : شملت مجموعات الدراسة 50 مريض لديهم التهاب اللثة المزمن و 20 الاصحاء مع لثة صحية سريريا وكانت أعمارهم تتراوح ما بين25- 50 سنة. اما فيما يخص مؤشرات ما حول الاسنان التي تم قياسها في هذه الدراسة هي (مؤشر الصفيحة الجرثومية , مؤشر التهاب اللثة , عمق جيوب اللثة , مستوى الانسجة الرابطة سريريا و مؤشر النزف عند التسبير). تم جمع خمسة مل من الدم الوريدي من جميع المرضى والضوابط. تم استخراج الحمض النووي (DNA) من عينات الدم ثم بعد ذلك أُجري الترحيل الكهربائي من منتجات تفاعل البلمرة المتسلسل (PCR) ، وأُرسلت النتائج لمعرفة التتابعات وتحديد اماكن الطفرات المحتملة. النتائج: أظهرت نتائج الكشف عن تسلسلات القواعد النتروجينية لجين عامل نخر الورم ألفا ((TNF-α تردد أعلى من الطفرات في عينات المرضى مقارنة عينات من الأصحاء. تم العثور على اختلاف كبير جدا في تردد الطفرات بين العينات الست (4 مرضى و2 الضوابط) p=0.0002. الاستنتاجات: نتائج هذه الدراسة تشير إلى أن تعدد الأشكال في الجين TNF-α في موضع (-308) يمكن أن تسهم في زيادة القابلية لمرض النساغ المزمن.


Article
Use And Misuse Of Antimicrobial Agents In Healthcare Settings Of Diyala Province
سوء استخدام المضادات الميكروبية في قطاع الرعايةالصحية في محافظة ديالى

Loading...
Loading...
Abstract

Background: Antibiotics are among the most highly misused and irrationally prescribed medicines by health professionals, which directly contribute to the drug resistance problem. Objective: To evaluate the rates of irrational antibiotic prescription in Baquba and Al-Batool Teaching hospitals. Patients and Methods: This study was conducted in Baquba and Al-Batool Teaching Hospitals during the period from 1st December 2015 to 1st March 2016. Two- hundred and fifty-five randomly selected patients present to the internal medicine wards in emergency departments due to different causes were tested for antibiotic misuse. All of the medication prescribed were reported, reviewed and carefully assessed according to the standard criteria. Results: This study revealed that (78.4%) of patients had been medicated with antibiotics in rate of 100% of irrational use. Cephalosporins score the higher rate (35.3%) in prescription followed by penicillins (23.5%). The most frequent indications for antibiotics prescribed wereUrinary Tract Infections (UTI) with 51(25.5%) followed by Upper and Lower Respiratory Tract Infections (URTI, LRTI) with (48 %, 46%), respectively. Conclusion: The rate of antibiotic misuse is unacceptably high. The antibiotics prescription need further evaluation to reduce unnecessary prescription. خلفية الدراسة: تعتد المضادات الحيوية من بين اكثرالأدوية التي يساءاستخدامها للغاية من قبل المهنيين الصحيين،مما يساهم بشكل مباشر في مشكلة مقاومة الجراثيم للمضادات الحيوية. اهداف الدراسة : لتقييم معدل الوصفات الطبية غيرالمنطقية للمضادات الحيوية في مستشفيي بعقوبة التعليمي والبتول للأطفال والولادة. المرضى والطرائق : تم اختبارسوء استخدام المضادات الحيوية على 255 مريض تم اختيارهم بشكل عشوائي من المرضى المتواجدين لأسباب مختلفة في ردهة الطب الباطني في قسم الطوارئ في مستشفيي بعقوبة التعليمي والبتول للأطفال والولادة اذ سجلت جميع العقاقيرالتي وصفت وتمت مراجعتها وتقييمها بعناية وفقا للمعايير القياسية. النتائج: اظهرت الدراسة ان 78,4٪ من المرضى قد عولجوا باستخدام المضادات الحيوية بمعدل 100% استخدام غير منطقي. سجلت السيفالوسبورينات أعلى معدل (35.3٪) في الوصفات الطبية تليها البنسلينات (23.5٪). وكانت اعراض التهابات الجهاز البولي بمعدل 51(25.5٪) يليها الجهاز التنفسي العلوي والسفلي بمعدل (48٪، 46٪) على التوالي هي الأكثر تكراراً في وصف المضادات الحيوية. الاستنتاجات: ان معدل سوء استخدام المضادات الحيوية كان مرتفعاً بشكل غير مقبول. كما ان الوصفات الطبية للمضادات الحيوية تحتاج إلى مزيد من التقييم للحد من الوصفات الطبية غير الضرورية.


Article
Planned Early Birth Versus Expectant Management of Premature Rupture of Membranes At Term
الولادة المبكرة المخطط لها بالمقارنة مع الولادة المنتظرة في علاج تمزق الاغشية المبتسر

Loading...
Loading...
Abstract

Background: At term, immediate delivery is found to be associated with a lower risk of maternal infection and high maternal satisfaction as compared to expectant management. Objective: This study was done to determine the neonatal and maternal outcomes of planned early birth versus expectant birth in management of prelabour rupture of membranes at term. Patients and Methods: This study was non-randomized interventional study conducted at the labour ward of the maternity teaching hospital in Erbil city, Kurdistan-Iraq from 1st of January to 30th of June, 2010. A sample of one hundred eligible pregnant women was non-randomly assigned in two groups. Both groups were matched for age and gestational age. The first group included 50 women in which labour was induced with oxytocin. In the second group, 50 women were included for labour to begin spontaneously. Results: Mode of delivery was significantly (p<0.001) associated with parity in both study groups. The differences in maternal and neonatal outcomes for both study groups were not significant. The time to active labour from admission, time of active labour and time from rupture membrane to delivery were significantly (p<0.001, 0.03, <0.001, respectively) longer among women of expectant group. Conclusion: Maternal and neonatal outcomes of both induction and expectant labour were similar although, labour duration was longer among women in expectant group خلفية الدراسة: ان الولادة الطارئة المحفزة عند نهاية الحمل تترافق مع انخفاض خطر إصابة الأم بالعدوى ورضا الأمهات العالي مقارنة بالولادة المنتظرة. اهداف الدراسة : لتحديد النتائج الولادية والامومية للولادة المبكرة المخطط لها مقابل الولادة المنتظرة في علاج تمزق الاغشية المبتسر. المرضى والطرائق : دراسة تداخلية غير عشوائية أجريت في جناح الولادة للمستشفى التعليمي للنسائية في مدينة اربيل، كردستان العراق من 1 كانون الثاني إلى 30 حزيران 2010 على مائة عينة من النساء الحوامل المؤهلات للدراسة. تم توزيعهم بشكل غير عشوائي الى مجموعتين. كلا المجموعتين متطابقتان بالنسبة للعمر وعمر الحمل. وضمت المجموعة الأولى 50 امرأة تم تحفيز ولادتهم بالأوكسيتوسين. في المجموعة الثانية 50 امرأة ولدن بشكل تلقائي. النتائج: أظهرت الدراسة بأن طريقة الولادة كانت ذات علاقة احصائية مميزة مع عدد الولادات في المجموعتين (p<0.001). و لم تكن الفروق في النتائج الولادية والامومية بين مجموعتي الدراسة ذات دلالة احصائية مميزة. كان الوقت من دخول المستشفى حتى الولادة، ووقت الولادة والوقت من تمزق الغشاء إلى الولادة أطول كثيرا و ذو علاقة احصائية مميزة (p<0.001, 0.03, <0.001 على التوالي) عند النساء في مجموعة الولادة المنتظرة. الاستنتاجات: كانت النتائج الولادية و الامومية للولادة عند مجموعتي الدراسة (الولادة المحفزة المخطط لها و الولادة المنتظرة التلقائية) متشابهة, بينما وقت الولادة كان اطول عند مجموعة الولادة المنتظرة.


Article
Dissemination of Klebsiella pneumonia and Klebsiella oxytoca Harboring bla TEM genes isolated from different clinical samples in Erbil City
انتشار بكتريا كلبسيلا الرئوية وكلبسيلا اوكسي توكا الحاملة لجين bla TEM والمعزولة من عينات سريرية مختلفة في مدينة اربيل

Loading...
Loading...
Abstract

Background: Klebsiella spp. is an opportunistic nosocomial pathogen causing a variety of infections including urinary tract infections, pneumonia, septicemia, wound infections, distributed between patient results from producing ESBL enzymes lead to multiresistance against antibiotic encoded by some genes like blaTEM. Objective: To identify Klebsiella pneumonia and Klebsiella oxytoca isolates harboring gene encoding for ESBL enzyme and multiresistance antibiotics such as blaTEM. Patients and Methods: Three hundred samples were collected from (urine, wound, sputum), Klebsiella spp. isolated and identified by using microscopical, morphological, biochemical tests and Vitek 2 compact system. Antibiotic susceptibility testing was screening according to the CLSI guideline and Vitek 2 compact system. Phenotypic screening of ESBLs was undertaken using (Double disk diffusion and Standard disk diffusion) Methods, also PCR technique was used for genotypic detection of ESBL genes (blaTEM) according to the standard protocol. Results: We obtained in this study 88 (29.33%) total positive results of Klebsiella spp.84 isolates for Klebsiella pneumonia and 4 isolates for Klebsiella oxytoca isolated from 300 different clinical specimens (urine, wound and sputum) ,from patient attending public hospitals in Erbil province (Rizgary, Teaching hospital, Laboratory center, Raparin, Nanakaly hospitals at a period from September 2014 to March 2015.Susceptibility profilehas been done for all Klebsiella spp isolated by using 13 antimicrobial agent,our multifinding pointed out that highest resistance ,most of Klebsiella spp isolates were resistance to more than three antibiotics belonging to different classes used and these were considered to be multidrug resistant (MDR) isolates. The incidence rate of ESBL-producing Klebsiella spp was 51 (57.95%) by Standard disk diffusion Method,48 (54.85%) by Double disk diffusion . Remarkably,dissemination of blaTEM 13 (11.09%) genes among ESBLs-positive isolates and the length of amplified genes (840) bp for blaTEM genes. Conclusion: It can be said that the incidence rate of Klebsiell asp carring genes encoding for ESBL enzyme representing their commonness in our institute and multi resistance to many classes of antibiotic, resulting in limited treatment options. خلفية الدراسة: أنواع بكتريا الكلبسيلا من الممرضات الانتهازية والمسببة لإصابات متنوعة والمتضمنة التهابات الجهاز البولي, ذات الرئة, تعفن الدم والتهابات الجروح وزادت مقاومتها للمضادات الحيوية بانتاجها لانزيم البيتا لاكتاميز واسع الطيف في مختلف انحاء العالم .انتشارها بين المرضى ناجم عن وجود جينات تشفر لانزيم البيتا لاكتاميز واسع الطيف مثل جين blaTEM. اهداف الدراسة: لتشخيص أنواع بكتريا الكلبسيلا والتي تحمل الجين المشفر للبيتا لاكتاميز واسع الطيف والدي يسبب المقاومة المتعددة للمضادات كجين blaTEM. المرضى والطرائق: تم عزل وتشخيص بكتريا الكلبسيلا من 300عينة ماخودة من مناطق سريرية مختلفة (الادرار, الجروح والبلغم) بالاعتماد على الفحص المجهري,الاختبارات الكيموحيوية ,نظام الفايتك2 وتم اختبار حساسيتها للمضادات باستخام نظام الفايتك, واستخدمت طريقتين للكشف عن قابليتها لانتاج انزيم البيتا لاكتاميز واسع الطيف الانتشار بالقرص القياسي والانتشار المزدوج بالقرصوتم الكشف عن الجينات (blaTEM) المشفرة للانزيم باستخام تقنية تفاعل البلمرة المتسلسل النتائج: اظهرت النتائج 88 (29.33%) لعزلة للكلبسيلا منها 84 عزلة للكلبسيلا الرئوية و4 للكلبسيلا اوكسي توكا وقد تم الحصول عليها من 300 عينة سريريه مختلفة (الادرار , الجروح والبلغم) ومن مرضى المراجعين لمستشفيات أربيل (مستشفى رزكاري, المستشفى التعليمي, المختبر المركزي ورابرين وناناكلي) من الفترة بين ايلول2014 الى اذار 2015 اذ تم اختبار استجابة البكتريا إزاء 13مضادا حيويا واثبتت النتائج المقاومة العالية للبكتريا للمضادات والمتعددة للمضادات بمقاومتها لاكثر من ثلاث مضادات تعود لأصناف مختلفة من المضادات الحيوية وكانت معدل انتاجها لانزيم البيتا لاكتاميز واسع الطيف 51 (57.95%) بطريقة الانتشار بالقرص و48 (54.85%) بطريقة الانتشار بالقرص المزدوج ومن الافت للنظر وبالاعتماد عل نتائج التفاعل المتسلسل للبلمرة فان عدد العزلات المنتجة لblaTEM13 (11.09%) وحجم الجينات المتضخمة كان (840) زوج قاعدة. الاستنتاجات: ان معدل انتشار بكتريا الكلبسيلا الحاملة للجينات المشفرة لانزيم البيتا لاكتاميز واسع الطيف يمثل مدى شيوعها في مجتمعنا ومدى مقاومتها لاصناف متعددة من المضادات وينتج عنة اختيارات محدودة للعلاج.


Article
Prevalence Of Insomnia and Anxiety Among the Medical Students: Acrosectional Studyat Al-Kindy College of Medicine 2016
أنتشار الأرق والقلق عند طلبة كلية طب الكندي

Loading...
Loading...
Abstract

Background: Medical student's population is believed to be at an increased risk for sleep deprivation. Therefore insomnia can be precipitated by or co-morbid with other psychiatric disorders including anxiety. Objective: To both insomnia and anxiety have negative professional and personal consequences, hence there's strong need to assess the prevalence of insomnia and anxiety. Patients and Methods: Across sectional study was conducted to all student in al-kindy college of medicine. The study was conducted from1stmarch to 1stmay 2016. 406 students were included in our study .Athens scale questionnaire for insomnia was used for assessing insomnia while Hamilton scale questionnaire was used to assess anxiety. Results: The prevalence of both insomnia and anxiety was (67.24%) it was higher in females, No.=173(72.6%) than males, No=100(59.5).There was significant association between insomnia and anxiety among the medical students should be recognized and attempts should be made to alleviate them to promote health among medical students of Al-kindy medical college. Conclusion: The prevalence of insomnia and anxiety were high among medical student and there was significant correlation between gender and both insomnia and anxiety. Females are more liable for developing insomnia and anxiety. The need for establishing clinical evaluation of insomnia and anxiety for proper management and care. Further studies among other colleges and societies are needed. خلفية الدراسة: يعتقد ان فئة طلاب الطب معرضون لخطر اكبر للحرمان من النوم. الارق يمكن ان ينتج عن او يترافق مع اضطرابات نفسية اخرى كالتوتر. اهداف الدراسة : للارق والقلق عواقب نفسية ومهنية سلبية؛ لذلك هناك حاجة ملحة لتقييم مدى انتشار الارق والقلق. المرضى والطرائق : اجريت دراسة مقطعية لجميع طلبة كلية طب الكندي للفترة من الاول من اذار الى الاول من ايار 2016, 406 طالب وطالبة ادرجوا في الدراسة وتم استخدام اًستبيان اثينا لتقييم الارق اًستبيان هاملتون لتقييم القلق. النتائج: بلغت نسبة انتشار كل من الأرق والقلق (67.24٪) من العينة , في الإناث العدد = 173 (72.6٪) اعلى من الذكور العدد= 100 (59.5%). كما وجد ارتباط ملحوظ بين الارق والقلق بين طلبة كلية الطب . الاستنتاجات: نسبة انتشار الأرق والقلق عالية بين طلبة الطب وكان هناك ارتباط كبير بين الجنس وكلا الأرق والقلق.الإناث أكثر عرضة لتطور الأرق والقلق وبدلالة احصائية .هناك حاجة إلى إنشاء تقييم سريري للأرق والقلق للحصول على الرعاية الجيدة وإجراء المزيد من الدراسات بين الكليات والمجتمعات الأخرى.


Article
Assessment of the Management Functions of Health Information System in Iraq
تقييم الوظائف الادارية لنظام المعلومات الصحي في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

Background: Sound health statistics are essential for health decision-making through all levels of the health system. Unlikely, health information systems in most of the countries are insufficient in supplying the needed management support, by this the recent health information systems are therefore widely seen as management obstacles rather than as tools, the current study is an attempt to assess the management functions of health information systems at the districts and facility levels. Objective: To assess the management functions of health information systems at the districts and facility levels. Subject and Methods: A cross-sectional study was conducted in Iraq with a data collection period extended from the mid of February 2013 to the end of May 2014,a total of seven districts selected from six Iraqi governorates were included in the study, and a total of twenty six health centers were selected from the seven districts. The management assessment tool was used to assess HIS management functions, it is one of the PRISM package tools that are used to assess the HIS performance. Results: At the facility level, the percentile scores showed that the governance, quality standards, planning, training, supervision and financial functions were totally absent, while at the district level, the percentile scores showed that the management functions were totally absent except for the supervision functions which were 28.57%. Conclusion: This study concluded that the health information system has a poor management functions. خلفية الدراسة: تعد نظم المعلومات الصحية في معظم البلدان غير كافية لتوفير المعلومات اللا زمة لدعم الإدارة الصحية وان معظم النظم الحالية تعد كعائق اداري فضلا عن ان تكون اداة لتوفير المعلومات الازمة. اهداف الدراسة: لتقييم الوظائف الادارية بالنسبة لنظام المعلومات الصحي العراقي. المرضى والطرائق : اجريت دراسة مقطعية وشملت هذه الدراسة سبعة قطاعات للرعاية الصحية الاولية والتي تم اختيارها من ستة محافظات عراقية كما وتم اختيار ستة وعشرون مركزا للرعاية الصحية الاولية من هذه السبعة قطاعات, أجري الإستبيان عن طريق إستخدام إستبانة معينة وهي استبانة تقييم الوظائف الإدارية لنظام المعلومات الصحي. النتائج: أظهرت النتائج ان نسبة الوظائف الإدارية غير موجودة كليا بالنسبة لمستوى المركز الصحي وكذلك بالنسبة لمستوى القطاع باستثناء نسبة الأشراف الصحي والتي كانت 28.57%. الاستنتاجات: ضعف المستوى الادائي بالنسبة للوظائف الادارية الخاصة بنظام المعلومات الصحي.


Article
Anti-Microbial and Antioxidant Effect of Water Extract of Eucalyptus globulus And Quercus persica Plants on Gram Positive and Gram Negative Bacteria
تاثير المضادات الميكروبية ومضادات الاكسدة للمستخلص المائي لنبات اليوكالبتوس الكروي و السنديان على البكتريا الموجبة والسالبة لصبغة غرام

Loading...
Loading...
Abstract

Background: Since early times, plants as a source of medicinal compounds, has been playing a prominent role in the human health maintenance. They have been utilized in traditional medicine containing a vast number of substances that can be considered in the treatment of chronic diseases and a variety of infections. Objective: To Antioxidant activity estimation of plant extraction, effect of the antimicrobial activity and estimation of total tannin. Patients and Methods: The leaves of Eucalyptus and the seeds of Quercus were collected in Erbil and Shaqlawa during September 2014. The leaf water extracted from Eucalyptus globulus and Quercus persica plants were studied its antibacterial activity against two types of bacteria Staphylococcus aureus and E. coli each plant was used in three different concentrations (25%, 50% and 100%). Results: It was recognized that both plant extracts have inhibitory effects against two tested bacteria with the observations that the Eucalyptus has more anti-bacterial activity than Oak. Conclusion: A significant effect on the growth inhibition of gram positive and gram negative bacteria occur during use water extract of Eucalyptus globulus and Quercus persica Plants خلفية الدراسة: منذ وقت مبكّر، يعمل النباتات كمصدر للمركبات الطبية اهم وضيفته هو الحفاض على صحة الانسان وقد وجد استخدامه في الطب التقليدي لاحتواه على عدد كبير من المواد الفعالة اذ يعد كدواء للامراض المزمنة وكثير من الإصابات المختلفة. الهداف من الدراسة : لتخمين فعالية مضادات الاكسدة للمستخلص النباتي، و دراسة تأثيرة المضاد للميكروبات وتقدير مجموع حُمُّض التانيك. المرضى وطرائق العمل: جمعت اوراق نبات اليوكالبتوس الكروي وبذرة السنديان في مدينة أربيل و شقلاوه خلال شهر أيلول ٢٠١٤ واستخدمت الاوراق لاعداد المستخلص المائي لنبات اليوكالبتوس الكروي والسنديان, اذ تم دراسة فعالية كامضاد للميكروبات ضد نوعان من البكتيريا المكورات العنقودية الذهبية و الاشرشيا القولونية لكل نبات ثلاثة انواع من التراكيز (٢٥٪, ٥٠٪ و ١٠٠٪). النتائج: المستخلص النباتي لديه تأثير مثبط ضد نوعان من البكتيريا المجربة مع مشاهدة ان نبات اليوكالبتوس الكروي لديه فعالية اكثر ضد البكتيريا فعاليته مقارنة السنديان. الاستنتاجات: تاثير فعال للمستخاص المائي لنبات اليوكالبتوس الكروي والسنديان ضد البكريا السالبة والموجبة لصبغة غرام


Article
Symptamatic Urinary Tract Infection Among Kirkuk Technical Institute Students Attending Primary Health Center
إنتان المجاري البولية غير مصاحب بالإعراض المرضية بين طالبات المعهد التقني كركوك المراجعات للمركز الصحي

Loading...
Loading...
Abstract

Background: Urinary tract infection is regarded as one of the most common health problem affecting female in all age groups. Objective: To study the presences of a symptomatic urinary tract infection among female students attending primary health center belongs to Kirkuk Technical Institute. Patients and Methods: Across- sectional study was done and a randomly selected sample (80 female students) from different scientific depts. in Kirkuk Technical Institute after receiving their agreements to participate in the study which was started from 1st December 2015 till 1st April 2016. A special questionnaire sheet prepared for this purpose. A general urine exam was done for each student and for the infected females, urine culture and sensitivity was performed. Results: The results show that 80 female students were included in the study, 86.6 % of them aged (18- 20) years and there was a highly significant relationship between the age group < 18 years and the presence of infection with a p value = 0.000. More than half of infected female students (65.4%) having bacteria(bacteriuria) while 15.4% having pus cell (pyuria) and 80.8% of them having positive urine culture which was related to the presence of Escherichia coli (71.5%) . Conclusion: Escherichia coli was the frequent bacteria among positive growth in infected females. خلفية الدراسة: يعتبر التهاب المجاري البولية احد أهم المشاكل الصحية الرئيسية التي تصيب النساء في مختلف الأعمار . اهداف الدراسة : لدراسة انتشار التهاب المجاري البولية الغير مصاحب بالإعراض والعلامات بين طالبات المعهد التقني / كركوك والمراجعات للمركز الصحي التابع للمعهد التقني . المرضى والطرائق : أجريت دراسة عرضية و اختيرت عينة عشوائية من 80 طالبة من مختلف الأقسام العلمية بعد اخذ موافقتهم الشخصية على إجراء البحث للفترة من 1/12/2015 ولغاية 1/4/2016 حيث صممت استمارة استبيان أعدت للبحث وتم فحص البول العام لكل طالبة وإجراء زرع الإدرار للطالبات المصابات بالالتهاب فقط . النتائج: أظهرت النتائج بان 80 طالبة قد شملت بالدراسة وان 86.6% منهن تتراوح أعمارهن بين 18- 20 سنة وان هناك علاقة إحصائية معنوية بين العمر الذي هو اقل من 18 سنة ونسبة وجود لتهاب المجاري البولية بقيمة 0.000 وان أكثر من نصف العدد للطالبات المصابات بالالتهاب ( 65.4%) يحتوي إدرارهن على بكتريا بينما شكلن 15.4% منهن على وجود خلايا التهابية ( قيحية ) في إدرارهن وان( 80.8% ) منهن كانت نتيجة الفحص ألمختبري لإدرارهن موجبا والذي يعود بسبب وجود بكتريا كولاي حيث شكلن نسبة (71.5%) . الاستنتاجات: ان البكتريا الأكثر انتشارا بين الطالبات المصابات بالهاب المجاري البولية من خلال زرع الإدرار الذي اظهر نتائج ايجابية لبكتريا كولاي.


Article
A Comparison Between Ondansetron and Dexamethasone In The Prevention of Postoperative Nausea and Vomiting After Elective Overioctomy (oophorectomy)
مقارنة بين اوندانستيرون و ديكساميثازون في علاج غثيان وتقئ عقابيل عملية استاصال الرحم الناضورية

Loading...
Loading...
Abstract

Background: Laparoscopic surgeries are associated with an appreciable high rate of post-operative nausea and vomiting, there is a trial to compare the effect of two drugs to minimize it. Objective: To compare the effect of ondansetron and dexamethasone in a sample of patients. Patients and Methods: One hundred had been patients scheduled for laparoscopic overioctomy match divided to two groups randomly, given same anesthesia technique, Group 1; 50 receive dexamethasone 8mg i.v. (8mg/2ml). Group 2; 50 receive ondansetron (de –vomit, 4mg/2nl) iv. Both nausea and vomiting assessed during 24 h after operation. The assessment tool according to belliville scoring scale. Results: The two group match for better comparison study, list of side effect destitution in both group were assessed, post-operative nausea and vomiting (PONV) assessed in different episodes during the operation time, their PONV was lower in both groups. No superior drugs found. Conclusion: Use of ondansetron (de-vomit, 4mg/2nl) iv. And dexamethasone 8mg i.v. (8mg/2ml) both can reduce PONV, but the intensity of these symptoms between the groups were not statistically significant difference. خلفية الدراسة: هناك معدلات من حالات الغثيان والتقئ غير مرغوبة في عمليات البطن الناضورية. اهداف الدراسة : لمقارنة نوعين من العلاجات للحيلولة للتخفيف من هذه الاعراض. المرضى والطرائق : مئة مريضة تحت عملية رفع الرحم الناضورية تم تقسيمهم بالتساوي لنوعين من العلاج المذكور , وتم تحكيم بعض المتغيرات للوصول الى افضل مقارنة ممكنة للتاثير المباشر.تم اعطاء علاج الاونداستيرون 4ملغم لكل 2 ملم والمجموعة الثانية ديكساميثاون 8ملغم لكل 2ملم بالحقن الوريدي .وبعد اجراء العملية تمت مراقبة المريضات لمدة 24 ساعة وقياس معدلات الغثيان والتقيؤ للمجموعتين بواسطة اداة قياس واحدة . النتائج: معدل الغثيان التقيؤ اقل نسبيا عند مجموعة الاونداستيرون ,ولكن الشدة لم تكن كذلك ,كما ان كلا العلاجين لم يكن مرتبطا باعراض جانبية كبيرة اخرى. الاستنتاجات: يمكن استخدام كلا العلاجين ولا توجد يد عليا وفقا للمقياس المعمول به .على الرغم من وجود اختلاف بين العلاجين للتقليل من بعض الاعراض ولكن للاسف لم تكن ذات فعالية قصوى .استخدام الدكساميثازون ارخص من الناحية المادية في مثل الضرف الحالي


Article
Predictive Factors for Complex Versus Simple Febrile Convulsion In Children
عوامل تنبؤ التشنجات الحرارية المعقدة من البسيطة لدى الأطفال

Loading...
Loading...
Abstract

Background: Febrile seizure has a good prognosis, but may presented with status epilepticus and may raise the possibility of acquiring epilepsy later in life. These consequences are highly related to many features, including complex criteria. Objective: To investigate for factors which may be associated with increased incidence of complex febrile seizure. Patients and Methods: This is a cross-sectional comparative study done within 2013- 2014. The associations of febrile convulsion and its criteria with demographic and other characters of the patients were evaluated. Chi square was applied for statistical analysis. Results: Seventy six children were enrolled, male gender was 56.6% (n=43) and 39 (51.3%) of them were having complex febrile convulsion. There was no significant effect of age and sex on the type of febrile seizure; criteria of complex febrile seizure (prolonged, repetitive, and focal seizures) were unrelated among each other. Consanguinity marriage has a clear relationship with simple type (p value=.008), vaginal delivery was significantly associated with complex seizure (p value=0.047), non- respiratory causes of fever are associated with prolonged febrile seizure (p value= .024), while no differences between the types of febrile seizur regarding many other criteria, including anemia, body weight variations, previous febrile seizure, family history of febrile seizure, and others. Conclusion: There were only a few criteria predispose the child for complex febrile seizure, including non- respiratory causes of fever, vaginal delivery, non-consanguineous parents, and possibly prematurity; therefore complex febrile convulsion cannot be entirely predicted, but a trend can be expected if these mentioned factors were experienced. خلفية الدراسة: نوبات التشنجات الحرارية في الغالب ليس لديها تاثير على صحة الاطفال مستقبلا لكنها في بعض الحالات قد تظهر بنوبات صرع شديدة اوقد تتطور الى مرض الصرع في وقت لاحق. هذه العواقب ترتبط ارتباطا وثيقا بعديد من ميزات تلك التشنجات، بما في ذلك نوعها كونها معقدة ام بسيطة. اهداف الدراسة: الهدف من هذه الدراسة البحث عن العوامل التي قد تؤدي مع زيادة حدوث تلك النوبات المعقدة. المرضى والطرائق : دراسة مقطعية أجريت في الفترة من 2013 إلى 2014. تم خلالها تقييم ارتباطات نوع التشنجات الحرارية ومعاييرها مع الخصائص الديموغرافية وغيرها في المرضى. تم تطبيق مربع كاي للتحليل الإحصائي. النتائج: تم شمول ستة وسبعون طفلا في الدراسة, كان الذكور 56.6٪ (العدد = 43). لم يكن هناك تأثير كبير من العمر والجنس على نوع التشنجات والمعاييرالنوعية المعقدة ( المطولة, المتكررة، و غير عامة ) و لا علاقة لها فيما بينها. ترتبط الأسباب غير التنفسية للحمى مع االتشنجات المطولة (قيمة p = 0،024)، ترتبط الولادة الطبيعية للطفل بشكل ملحوظ مع التشنجات الحرارية المعقدة (قيمة p = 0.047) في حين أن زواج القرابة له علاقة واضحة مع نوبات التشنجات البسيطة (قيمة p = .008). لم تكن هناك اختلافات بين توزيع نوعي المعقدة والبسيطة بشأن العديد من المعايير الأخرى، بما في ذلك فقر الدم، وتغيرات وزن الجسم، وجود التشنجات السابقة، والتاريخ العائلي للتشنجات الحرارية، وغيرها. الاستنتاجات: لم يكن هناك سوى عدد قليل من المعايير التي تهيئ للطفل لحدوث التشنجات الحرارية المعقدة، بما في ذلك الأسباب غير التنفسية للحمى، والولادة الطبيعية، وزواج غير الأقارب، وربما الولادة المبكرة. بالتالي فإنه لا يمكن التنبؤ تماما بحدوثها، ولكن يمكن توقع ذلك اذا شوهدت العوامل المذكورة.


Article
Treatment Of Acute Protruded Disc with Percutaneous Disc DecompressionAnd Transforaminal Epidural Steroid injection
علاج حالات الانزلاق الغضروفي الحاد باستخدام التداخل المحدود بازاله الضغط داخل النواة مع حقن الستيرويد فوق الجافية

Loading...
Loading...
Abstract

Background: The primary goal to the surgical cureof theLower-back and radicular pain is common presenting complain of herniate lumber disc and compression of the nerve root by protrusion of disc material. Objective: To assess the effectiveness of epidural steroid injuction for low back pain in a compination with percutenous disc decompression in patients presenting to Baqubah Teaching Hospital in Diyala provenice, Iraq whom suffering from protruded disc with radicular pain. Patients and Methods: Depending on inclusion and exclusion criteria, fifty consecutive patients diagnosed as having protruded disc and whom used conservative therapy for six weeks with no improvement all were conducted in the Orthopaedic clinic in Baqubah city during 2013 till 2015, 25 patients use both method and 25 patients use only Decompressor. Results: The result were shown no significant differences between decompression and decompression+ESI for the age, sex, operating time, hospitalization, and stight leg rising test(S.L.R.T) but significant difference between decompression and decompression+ESI at p < 0.05 for time retain to work /day, numbness, and radition/pain with mean ± SD; (20.8 ± 7.4 and 15.8 ± 6.6 for time retain to work respectively), (1.3 ± 0.5 and 1.6 ± 0.5 for numbness respectively), (1.4 ± 0.5 and 1.8 ± 0.4 for radition/pain respectively). And the result revealed that the operating time was significant positive correlation with age and significant negative correlation with numbness and time retain to work/day significant negative correlation with numbness and radition/pain, while significant positive correlation with S.L.R.T, the data was taken depending on oswestry disability index (ODI) questioners. Conclusion: Used of both decompressor with epidural injection areprovided rapid relief of sciatica and low-back pain in the first three months after operation that improved the movement and early exercise. خلفية الدراسة: حالات الانزلاق الغضروفي يكون الهدف من العلاج الجراحي لازالة الام اسفل الظهر والآلام النازلة الى الساقين وذلك بازالة الضغط عن الاعصاب المتاثر وكذلك الضغط عن الحبل الشوكي بازالة الغضروف المنزلق. اهداف الدراسة: لقياس فعالية استخدام التداخل المحدود بازاله الانزلاق الغضروفي الحاد مع حقن الستيرويد فوق الجافية في نفس الوقت والتي تم اجرائها في مستشفى بعقوبه التعليمي في محافظه ديالى. المرضى والطرائق: اعتمادا على خصائص محدده تم اختيار خمسين مريضا يعانون من انزلاق غضروفي حاد حيت تم معالجة خمس وعشرون منهم بالتداخل المحدود فقط والخمس والعشرون الاخرين تم معاجتهم باستخدام التداخل المحدود مع حقن الستيرويد فوق الجافية في نفس الوقت ومتابعه حالتم في أوقات معينة وتم هذا بين 2013 الى 2015 في مستشفى بعقوبة التعليمي. النتائج: أوضحت النتائج وجود استجابة جيده وملحوظة باستخدام الطريقتين معا وذلك من خلال الشفاء من الأعراض ألمرضيه وقصر فتره البقاء في المستشفى وكذلك سرعه العودة الى العمل حيت كانت القيمة العيارية اقل من 5 بالمئه . الاستنتاجات: ان استخدام التداخل المحدود مع حقن الستيرود معا يسرع من سرعة الشفاء وإزالة الآلام وذلك لما له تاثير مضاعف على ازاله الضغط عن العصب وفي نفس الوقت تقليل الالتهابات العصبية الناتجة عن الانزلاق.


Article
Comparison Between cANCA and pANCA In Patients with Renal Disease
مقارنة بين سيتوبلاسميك الاجسام المضادة (انكا) نوع بي و سيتوبلاسميك الاجسام المضادة نوع (سي) لمرضى الكلى

Loading...
Loading...
Abstract

Background: Renal involvement is immensely include in antineutrophil cytoplasmic autoantibody (ANCA)-associated systemic vasculitis .It is a significant cause of end-stage renal failure. Objective: To comparison between cytoplasmic autoantibodies a cytoplasmic pattern and antineutrophil cytoplasmic autoantibodies a perinuclear pattern in patients with renal disease . Patients and Methods: Prospective study reports presenting serological , hematological and biochemical investigations of 44 new patients diagnosed in teaching laboratories of Baghdad hospital from March 2015 to June 2016. All studied groups tested for hemaglobin (Hb), White blood cells (WBC), serum blood urea, Serum blood creatinine, c-reactive protein in addition to antineutrophil cytoplasmic autoantibodies a perinuclear pattern (p-ANCA) and antineutrophil cytoplasmic autoantibodies a cytoplasmic pattern (c-ANCA) detected by enzyme linked immunosorbent assay technique . Results: All patients with renal disease had antineutrophil cytoplasmic autoantibody a cytoplasmic pattern negative whereas (27.3%) of those patients had positive antineutrophil cytoplasmic autoantibody a perinuclear pattern. Patients with age group range between (20-29) years showed (18.2%) pANCA positive results which mainly involved in female. Clinically evident systemic lupus erythematosus was present in 6 of the 12 patients with positive pANCA . Conclusion: Serum anti-neutrophil cytoplasmic antibody measurement should not be used alone in the diagnosis of ANCA-associated disease, whereas pANCA is more convincing in the diagnosis than cANCA. خلفية الدراسة: المشاركة الكلوية تشمل بشكل كبير الأجسام المضادة السيتوبلازمية المضادة للالتهابات (أنكا) المرتبطة بالتهاب الأوعية الدموية النظامية وهو سبب كبير من نهاية المرحلة للفشل الكلوي. اهداف الدراسة: لمقارنة بين سيتوبلاسميك الأجسام المضادة (أنكا ) نوع بي و سيتوبلاسميك الأجسام المضادة (أنكا) نوع سي للمرضى الذين يعانون من أمراض الكلى . المرضى والطرائق: تقدم هذه الدراسة الاستطلاعية تقارير تحليلية مصلية , دموية وكيميائية حيوية شملت 44 مريضا جديدا تم تشخيصهم في المختبرات التعليمية لمستشفى بغداد من مارس 2015 إلى يونيو 2016. والتي تم فيها، قياس نسبة هيموكلوبيولين الدم , نسبة اليوريا في الدم, الكرياتينين والبروتين ج التفاعلي لجميع المجموعات المدروسة بالاضافة الى أنكا بي و أنكا سي التي قيست باستخدام تقنية ارتباط الخميرة للامتزاز المناعي. النتائج: جميع المرضى الذين يعانون من أمراض الكلى كانت نتائح انكا سي سلبية في حين أن (12٪) من هؤلاء المرضى كان انكا بي إيجابية.اظهرت نتائج المرضى الذين تتراوح أعمارهم بين مجموعة <20-29سنة, (66,6٪) نتائج إيجابية انكا بي التي تشمل أساسا الإناث. سريريا داء الذئبة الحمامية الجهازية واضحة في 6 من 12 مريضا مع انكا بي إيجابية. الاستنتاجات: قياس المصل مضاد سيتوبلاسميك الأجسام المضادة (أنكا) لا ينبغي أن تستخدم وحدها في تشخيص المرض المرتبط ب أنكا، في حين ا نكا بي هو أكثر إقناعا في التشخيص من انكا سي .

Table of content: volume:12 issue:2